جدول المحتويات

مجلة كلية الفقه

ISSN: 19957971
الجامعة: جامعة الكوفة
الكلية: الفقه
اللغة: Arabic

This journal is Open Access

حول المجلة

تعنى مجلة كلية الفقه بنشر البحوث العلمية الرصينة ذات العلاقة بمختلف العلوم الاسلامية واللغة العربية والتاريخ ومختلف الاختصاصات الانسانية والتي لم تنشر او تقدم للنشر سابقاوهي مجلة علمية فصلية تصدرها كلية الفقه-جامعة الكوفة تاريخ اول عدد صدر سنة 2005عدد الاعداد التي تصدر في السنة2

Loading...
معلومات الاتصال

E-mail: fqh@uokufa.edu.iq

جدول المحتويات السنة: 2010 المجلد: العدد: 10

Article
مفهوم العدد وتطبيقاته الفقهية والقانونية

المؤلفون: هادي حسين الكرعاوي
الصفحات: 1-17
Loading...
Loading...
الخلاصة

فهو يطلق عند علماء اللغة ويراد منه في دلالية على معناه مطلق الاحصاء( ), وهذا ما صرح به العلماء من خلال استعمالهم وتحديدهم لهذا المصطلح,فلذلك اتفقوا على تحديده, ومنه قولهم (عددت الشيء عداً اذا حسبته وأحصيته)( ), وهذا ماأكده الاستعمال القرآني في خطاباته فإنه لم ينقله إلى حقيقة شرعية أخرى بل ركز فيه الحقيقة اللغوية,وبدلالة قوله تعالى إِنَّمَا نَعُدُّ لَهُمْ


Article
أسلوب الالتفات في تفسير( مواهب الرحمن)

المؤلفون: حسين لفته حافظ
الصفحات: 18-39
Loading...
Loading...
الخلاصة

لا يخفى على أحد أن القرآن الكريم كان ـ ولا يزال ـ الينبوع الثر الذي تستمد منه العلوم والفنون مادتها في سبيل تيسير فهم القرآن الكريم وبيان علومه وإيضاح إعجازه ,أودع فيه سبحانه وتعالى علم كل شيء, وأبان فيه كل هدى وخير. لقد امتاز تفسير السيد عبد الاعلى (قدس) باهتمامه الواسع بالجانب البلاغي فضلا عن الجانب اللغوي وقد تكفلت بعض الدراسات بتناول الجانب اللغوي والجانب الفقهي فضلا عن الامور الشرعية في هذا التفسير الجليل . اما دراستنا فهي تتناول احد المصطلحات البلاغية المهمة في البحث البلاغي الذي يمثل احد اساليب العرب البيانية , ينحصر هذا الجزء بتناول اسلوب الالتفات في تفسير مواهب الرحمن , وتأتي عناية السيد بهذا الاسلوب كون القران الكريم اشتمل على اعلى مراتب الفصاحة والبلاغة , وقد حاول البحث توضيح روعة البيان القرآني التي التمسها السيد عبد الأعلى في تفسيره ومدى تنوع المعاني للموضوع الواحد , ومدى الفصاحه التي اشتمل عليها القرآن الكريم أي ان الاهتمام يتجه نحو الكشف عن اهتمام السبزواري بالالتفات من ناحية شد ذهن القاريء وتنبيهه وتحسين أسلوب الخطاب ولياقته.


Article
الخطاب الديني بين سلبيّة الجمود وضرورة التجديد

المؤلفون: رؤوف أحمد محمد الشّمّري
الصفحات: 40-62
Loading...
Loading...
الخلاصة

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين وصحبه المنتجبين، وسلّم تسليماً كثيراً. وبعد: فإنّ لكل أمة خطاباً معبّراً عن واقعها في شتى مناحي الحياة الفكرية، وإذا كان الخطاب الديني يشكّل جوهر الخطاب الإنساني بين بني البشر، كان لابد من أن يكون هذا الخطاب رافضاً سلبية الجمود، متفهّماً في الوقت ذاته ضرورة السعي للتجديد فيه، مع مراعاة الثوابت وعدم المساس بها. من هنا يتوجه هذا البحث نحو تقديم خطاب عقائدي متوازن ينادي بضرورة أن تؤخذ العقيدة عن يقين واقتناع، لا عن تقليد واتّباع.


Article
المجهول وأثره في رواية الحديث

المؤلفون: فاضل إسماعيل خليل
الصفحات: 63-77
Loading...
Loading...
الخلاصة

الحمد لله الذي علّم بالقلم علّم الإنسان ما لم يعلم، والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا محمد وعلى آلة الطيبين وصحابته المنتجبين. لا يخفى على كل ذي لبٍّ أن القرآن الكريم قطعي الصدور ظني الدلالة فلزمت الحاجة إلى السنة النبوية المطهرة لإيضاح ذلك الظني منها، وليست كل سنة صالحة للبيان وأخذ الأحكام منها والاعتماد عليها، لان ما وصل منها فيه الصحيح وفيه السقيم، والاعتماد في تحرير الأحكام وإفادة المعاني ووجوب العمل على صحيح الحديث دون سقيمه، وإنما تبتني صحة الحديث على وثاقة الرواة، قال ابن الصلاح(643هـ) (أجمع جماهير أئمة الحديث والفقه على انه يشترط فيمن يحتج بروايته أن يكون عدلاً ضابطاً (1)) فلزمت الحاجة إلى الميزان الذي يُعرف به العدل الضابط فكان هذا الميزان هو علم الرجال الذي احتل مكانة مهمة في حقل العلم والمعرفة فبه يُعرف ثقات الرواة وضعفائهم؛ ومرسلهم ومدلِّسهم؛ ومستقيم الحديث ومتروكهم، فالمرويات الحديثية فيها من النقلة من يعتمد على نقله وفي بعضها من طعن فيه وفسد ما نقله


Article
جهود الحوزة العلمية في تيسير اللغة العربية

المؤلفون: صالح كاظم عجيل الجبوري
الصفحات: 78-108
Loading...
Loading...
الخلاصة

التيسير مفهوم اختلف فيه اصحابه ، فكل منهم يراه ويفهمه بحسب اعتقاده بنوع العسر أو الصعوبة الموجودة في المنهج أو المادة النحوية أو طرائق تدريسها . محاولات التيسير دعوات قديمة بدأت منذ وقت مبكر ولكنها دعوات متفاوتة من حيث جدية الدعوة وطبيعة الموضوعات الميسرة . تعالت اصوات الميسرين كلما تقادم العهد على البحث النحوي ولعل القرن العشرين الميلادي هو من اثراها دعوة للتيسير واستطيع انْ اصطلح عليه قرن التيسير النحوي ؛ لكثرة المحاولات الجادة كمية ونوعية.


Article
قراءات في آفاق الدرس القرآني في كلية الفقه

المؤلفون: محمد جعفر محيسن العارضي
الصفحات: 109-121
Loading...
Loading...
الخلاصة

لا شك أنَّ النجف الأشرف بيئة الدرس القرآني منذ أيام الشيخ الطوسي الذي اتخذ من هذه المدينة موطنا له ، و مكانا للدرس من سنة 448 هـ . و ينبغي ألا يغيب عنا في هذا السياق أنَّ الكوفة كانت مدرسة القرآن الكريم منذ أن سكنها المسلمون ، و اتخذها الإمام علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) عاصمة للدولة الإسلامية . و غير بعيد أنَّ النجف الأشرف امتداد علمي و حضاري للكوفة ؛ فهذا الاهتمام بالدرس القرآني لعله امتداد لذلك الدرس ، و لعل الشيخ الطوسي قصد النجف لهذا أيضا ، فضلا عن وجود ضريح باب مدينة العلم ( عليه السلام ) لما له من أثر في استقطاب الدارسين و العلماء .


Article
ذخائر التراث النحوي والصرفي واللغوي في المحتسب لابن جني

المؤلفون: حازم سليمان الحلي
الصفحات: 122-139
Loading...
Loading...
الخلاصة

في تراثنا العربي الإسلامي ذخائر وكنوز تحتاج إلى تأمُّل وتدبُّر ؛ ما أحرانا بالوقوف عندها والاغتراف منها ؛ لنجدد نشاطنا مُتذكرين قول المرحوم الأستاذ الدكتور شكري فيصل طيّبَ الله ثراه: التجديد أن تقتل التراث بحثًا . ومن بين علمائنا الذين تركوا لنا زادًا علمياً من النحو والصرف واللغة والأصوات وتوجيه القراءات فخرُ علماء القرن الرابع الهجري أبو الفتح عثمان بن جني (ت392ﻫ)؛ وسأقف على ما تركه لنا من ذخيرة نحويّة وصرفيّة ولغويّة في كتابه (المُحْتَسَب) . ولد أبو الفتح عثمان بن جني ـ على الأرجح ـ حوالي سنة 320ﻫ في الموصل( ) من أبويين روميين( ) وفيها نشأ ؛ وتلقى مبادئ تعليمه( ) ودفعه طموحه إلى التصدي مبكّرًا للتدريس في جامع الموصل ؛ فلما قدمها أبو علي الفارسي الحسن بن أحمد بن عبد الغفّار (ت377ﻫ) عام 337ﻫ ؛ ووقفَ على حلقة درسه( ) واختبره في مسألة صرفية ، إذا به يقصّر في الإجابة ويضطرب ؛ فقال له: زَبَّبْتَ قبل أنْ تُحَصْرِمَ( ) . ما كان أبو الفتح يعرف أبا علي قبل ذلك ؛ فلما عرفه لازمه ملازمة دامت أربعين سنة( ) لم يفترقا إلا بموت الشيخ أبي علي الفارسي عام 377ﻫ ؛ فحلَّ أبو الفتح مكان شيخه في مجلس الدرس( ) في بغذاد إلى أن توفي فيها عام 392ﻫ( ).


Article
الإمام جعفر الصادق (ع) مبدعٌ علمٍ الفيزياء

المؤلفون: محمد حسين علي الصغير
الصفحات: 140-144
Loading...
Loading...
الخلاصة

كانت فرصة الإمام جعفر الصادق ذهبية حينما تولى قيادة الأمة في التشريع و الإمامة في القرن الثالث الهجري , فقد ولد في 71/ربيع الأول /سنة 83 من الهجرة , وتوفي 25/شوال 148هـ , وتفرغ لزعامة مدرسة أهل البيت عليهم السلام بخاصة ومدرسة الإسلام الكبرى العامة , فهو وإن انتسب إليه (المذهب الجعفري ) إلا أنه كان أباً روحياً وقيادياً لكل المسلمين على حد سواء , فأشيع النظرية الإسلامية في العلم الحديث بحثاً و تمحيصاً , ونشرها حقائق و ثوابت , حتى عادت دساتير لذوي التخصص الدقيق في الفيزياء و الكيمياء و الرياضيات و الهندسة و الطب و الجغرافيا و الفلسفة . وما بأيدينا من البحوث و النظريات يؤكد أن الإمام الصادق عليه السلام ـ كغيره من أئمة أهل البيت ـ كان يجيب على شتى الأسئلة فورا من دون تردد مهما كانت الأسئلة صعبة وخطيرة , وهي " مسائل يحتاج حلها الى تفكير ووقت لا يستهان به , مسائل ما كان ليقوى على حلها العلماء من جميع الأمم في ذلك الوقت , ولم نجد فيما نقرؤه عن أحوال الأئمة عليهم السلام أنهم استمهلوا للأجابة على مسألة , أو عينوا موعداً للجواب .

جدول المحتويات السنة: المجلد: العدد: