Fulltext

Suitability of Injana Clays for filling Materials

صلاحية اطيان تكوين انجانة في منطقة الشرقاط كمواد املائية

Mohammad Rashid Abood محمد راشد عبود

Tikrit Journal of Pure Science مجلة تكريت للعلوم الصرفة
ISSN: 18131662 Year: 2015 Volume: 20 Issue: 3 Pages: 108-115
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Abstract

The study aims to evaluate suitability of injana formation clays for filling material in Sharqad area / North of Iraq, The exposed rocks are Fat’ha & Injana Formations in addition to Quaternary deposits. Three stations are studied in southern west limb of Khanuqa anticline near the north western plunge of this anticline, Geotechnical properties show that the type of soil are low plasticity (CL)and low plasticity silt(ML).The specific gravity values ranges between (2.65-2.72), the chemical analysis show that the ratio of total dissolved salts ranges between (3.9-5.2)% ,while the ratio of gypsum content ranges(2.7-3.0)%, pH values ranges between (7.8-8.0).In last the most geotechnical properties of Injana clays are accepted as filling materials for earth fill dams when compare with Iraq specification (Sorb/rs) except the ratio of (TDS) for stations,1&3.

يهدف البحث الى بيان صلاحية اطيان تكوين انجانة كمواد املائية للسدود في منطقة الشرقاط /شمال العراق حيث تنكشف تكوينات الفتحة وانجانة بالاضافة الى ترسبات ا لعصر الرباعي, تم اختيار ثلاث محطات في الطرف الجنوب الغربي لطية خانوكة بالقرب من غاطسها الشمالي ألغربي, واظهرت الفحوصات الجيوتكنيكية ان أطيان تكوين انجانة من نوع الطينية واطئة اللدونة (CL) والغرينية واطئة أللدونةML)) بينما تراوحت قيم الوزن النوعي بين (2.72-2.65) واظهرت التحليلات الكيميائية ان نسبة الجبس تتراوح 3.0-2.7))% اما نسبة الاملاح الذائبة الكلية فتراوحت بين (5.2-3.9)% بينما سجلت قيم الاس الهيدروجيني pH)) قيما تتراوح بين (8.0-7.8), وعند مقارنة نتائج الفحوصات الجيوتكنيكية مع المواصفات الفيزيائية والكيميائية للترب الاملائية حسب مواصفات المواد والاعمال الانشائية للمركز الوطني للمختبرات والبحوث الانشائية,2003. تبين مطابقة اغلب الخواص الجيوتكنيكية مع المواصفة كحد السيولة ومعامل اللدونة ومحتوى الجبس والتدرج الحجمي لجميع المحطات باستثناء نسب مجموع الاملاح الذائبة كانت خارج حدود المواصفة بالنسبة للمحطتين (1 و 3).