Fulltext

تحقيق كتاب الرضاع وكتاب السرقة الى نهاية باب قطع الطريق من مخطوط ملتقى الابحر للشيخ ابراهيم بن محمد الحلبي)

أ.م.د. قصي سعيد احمد

journal of islamic sciencec collge مجلة كلية العلوم الاسلامية
ISSN: 20578626 Year: 2015 Issue: 44 Pages: 129-147
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Abstract

Sheikh Ibrahim bin Mohammed bin Ibrahim al-Halabi, Hanafi was born in Aleppo and died in the year 956 AH, a renowned scientists, has thousand of this book, one of the texts easy and his term, it was taken from many sources and considered in Hanafi Fiqh, easy and simple and his term, and is The complex the researchers and science students from this book .And a section on the doors of his book Fiqh al-Hanafi, and this took the door of breastfeeding, and the book theft, either door breastfeeding Sheikh Ibrahim al-Halabi has been known between breastfeeding and duration, and also among the issues in breastfeeding when the Hanafi school .The book theft has ever known and the Quorum of theft at the tap, and divided it into chapters, chapter in the score, and how to separate the pieces and proven, and make the Pope in the block .Books have been achieved through breastfeeding, theft, and went out the terms and documented accountability reliable books of the tap in their beliefs, and prayed God to the Prophet Muhammad and his family and his family and peace

ان الشيخ إِبْرَاهِيم بن مُحَمَّد بن إِبْرَاهِيم الحَلَبيّ ، الحنفي ولد في حلب وتوفي في سنة159 ه ، وهو من العلماء المشهورين، وقد الف هذا الكتاب ، وهو من المتونوعبارته سهلة، وقد اخذ من مصادر كثيرة والمعتبرة في الفقه الحنفي، وعبارته سهلةومبسطة ، وغير معقدة وقد اخذ الباحثون وطلبة العلم من هذا الكتاب.وقسم كتابه على ابواب الفقه الحنفي، ومن هذا اخذت باب الرضاع، وكتاب السرقة،اما باب الرضاع فقد عرف الشيخ ابراهيم الحلبي الرضاع وبين مدته، وبين ايضامسائل في الرضاع عند المذهب الحنفي.أما كتاب السرقة فقد عرفه وبين نصاب السرقة عند الحنفية ،وقسمه الى فصول،فصل في الحرز، وفصل في كيفية القطع واثباته، وجعل بابا في قطع الطريق.وقد حققت الكتابين من الرضاع والسرقة، وخرجت المصطلحات ووثقت مسائلهمن كتب الحنفية المعتمدة في مذهبهم، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبهوسلم.