Fulltext

The technical treatment for pottery body by (kintsugi) technique in Japanese pottery

المعالجة التقنية للجسم الخزفي بتقنيــــة (Kintsugi ) في الخزف اليابانـــــي (دراســة تحليليــة)

Nabeel Mustafa Mohammed نبيل مصطفى محمد

al-academy مجلة الاكاديمي
ISSN: 25232029 18195229 Year: 2018 Issue: 89 Pages: 43-54
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Abstract

The aesthetic and technical expertise works in producing the artistic work and achieving results in aesthetic formulations that reflect the aesthetic, expressive and reflective dimensions of the pottery, surpassing its traditions, recording its active presence in life, fulfilling it, and offering to break or damage by employing techniques that are the daughter of the Japanese environment.The research problem is to study how( Kintsugi) and its environs are used to achieve new births of pottery pieces after exposure to external influences that cause them to break. The presence of Japanese thought is a pressure engine to maintain the permanence and fulfillment of porcelain, The importance of research as a reference to the technology of contemporary pottery, the library, and a source of scholars and researchers in the field of Japanese pottery, . The aim of the research is to identify how the( Kintsugi) technique was used in the face of the stresses exerted on the ceramic pieces and the compressor, , And the research is determined by the Japanese porcelain products (which was subjected to stress broke) and processed by the technology (Kintsugi), ), While the results show how the (kintsugi) technique worked and the techniques derived from it. It reconstructs the ceramic pieces and creates new entities to meet the pressure of the (wabi-sabi) philosophy, which accepts things with its defects after being subjected to the constant change of status as a characteristic of existence, it sees beauty in imperfection تعمل الخبرة الجمالية و التقنية في انتاج العمل الفني و تحقيق نتائج بصياغات جمالية مبتكرة تستنطق المديات الجمالية والتعبيرية و الانعكاسات الفكرية للخزف ، متجاوزه تقاليده ، و تسجل حضوره الفاعل في الحياة ، و الوفاء له و أن تعرض للكسر أو التلف بتوظيف تقنيات هي بنت البيئة اليابانية . تتمثل مشكلة البحث في دراسة كيفية توظيف تقنية (Kintsugi ) و مجاوراتها لتحقيق ولادات جديدة للقطع الخزفية بعد تعرضها لمؤثرات خارجية تسبب لها الكسر، و حضور الفكر الياباني محركاً ضاغطاً للحفاظ على ديمومة الخزف و الوفاء له ، و تكمن أهمية البحث كمرجع يعنى بتقنية من تقنيات الخزف المعاصرة ، يرفد المكتبة ، و مصدراً للدارسين والباحثين في مجال تقنيات الخزف الياباني ، أما هدف البحث فيرتكز في التعرف على الكيفية التي تم بها توظيف تقنية (Kintsugi ) في مواجهة الاجهادات التي تتعرض لها القطع الخزف والضاغط الفكر المحرك لها، و يتحدد البحث بنتاجات الخزف الياباني ( الذي تعرض إلى اجهاد ادى الى كسر) و معالجته بتقنية( Kintsugi )، بينما جاءت النتائج لتبين الكيفية التي عملت بها تقنية kintsugi) ) و التقنيات المشتقة منها و هي تعيد بنيت القطع الخزفية و تحقق ولادت كيانات جديدة تلبية لضاغط فلسفة ( ( wabi-sabi التي تقبل الأشياء بعيوبها بعد تعرضها لتبدل الحال المستمر كخصيصة من خصائص الوجود ، وهي ترى الجمال في عدم الكمال