Fulltext

Russian policy towards Jerusalem

السياسة الروسية تجاه القدس

Husam Mohammed Khudhair حسام محمد خضير

Journal of International studies مجلة دراسات دولية / تصدر عن مركز الدراسات الأستراتيجية والدولية
ISSN: 19929250 Year: 2019 Issue: 77-78عدد مزدوج Pages: 635-655
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Abstract

The issue of recognizing Jerusalem as the capital of Israel under the support of the American leadership Donald Trump made the issue to become more ambiguous on the regional and international sides also, in a controversial position. This study will highlight the Russian position on this resolution, which named as «century deal" especially how the Russian government acted with this resolution. However, the despite the Russian Federation take place in adopting neutral diplomatic positions and opposing to the USA decisions, but its effectiveness did not reach much due to the strength and influence of the American and zionist strategy in the region as well as the global silence about this agreement for fear of losing economic interests and deterioration the relations with the White House. In addition, Arab countries occupied the first place in silence and subjected to United States resolutions because of their fear of deteriorating relations with America. On the other hand, Russian Federation for decades seeks to resolve regional and international crises through dialogue and transparency also; Russian Federation plays a major role in the Arab region as a neutral global force that does not favor the interests of any state at the expense of another

أصبحت قضية الإعتراف بالقدس كعاصمة لإسرائيل، في ظل الدعم الأمريكي بقيادة دونالد ترامب، تتسم بالغموض الإقليمي والدولي وموضع إثارة للجدل، ففي الدراسة نسلط الضوء على الموقف الروسي من هذا القرار أو ما يسمى بـ (صفقة القرن) والتأثير المحدود الذي تعكسه السياسة الروسية في تعاملها مع هذه القضية، وعلى الرغم من تبني روسيا الإتحادية مواقف دبلوماسية محايدة ومعارضة غالباً لسياسة الولايات المتحدة الأمريكية، إلا أنها لا تصل إلى فاعلية تطبيق الإستراتيجية الأمريكية والصهيونية في المنطقة، فضلاً عن الصمت العالمي حيال هذه الصفقة بدواعي الخوف من فقدان المصالح الإقتصادية وتدهورها مع البيت الأبيض، وتأتي الدول العربية، الراضخة للقرار الأمريكي، في مقدمة صانعي هذا الصمت. إن روسيا الإتحادية تسعى منذ عقود إلى حل الأزمات الإقليمية والدولية بالحوار والشفافية، وتمارس دوراً مهماً في المنطقة العربية كقوة عالمية حيادية لا تفضل مصالح دولة معينة على حساب مصالح دولة أخرى، وهذا الأمر ينطبق على علاقاتها مع فلسطين وإسرائيل، وتعرف في الأوساط الدولية العربية بالوسيط الحيادي النزيه.

Keywords

Russian --- Jerusalem --- القدرس؛روسيا؛الولايات المتحدة الامريكية