Fulltext

اختلاف الحركات بين القبائل العربيّة في تفسير الثّعلبيّ ، المسمّى : الكشف والبيان في تفسير القرآن لأبي إسحاق ، أحمد بن محمّد بن إبراهيم الثّعلبيّ النّيسابوريّ المتوفّى ( 427 هـ )

سعدي أحمد حسن

Alustath الاستاذ
ISSN: 0552265X 25189263 Year: 2011 Issue: 140 Pages: 23-48
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Abstract

مخرج الحرف المكسور ، وكذلك في حال الفتح يكون قاطعا للصّوت على مخرج الحرف مع فتح فمه من غير فصل بينهما "( ) ، فقد يحرّك الحرف في لفظة بالكسر في لهجة ٍ، ويكون بالضّمّ في لهجة ثانية ، وقد يكون الحرف ساكنا في لهجة وهو متحرّك في أخرى( ) ، إذ قال سيبويه : " اعلم أنّ منهم من يحرّك الآخر كتحريك ما قبله ، فإن كان مفتوحا فتحوه ، وإن كان مضموما ضمّوه ، وإن كان مكسورا كسروه ، وذلك قولك : " رُدُّ " و " عَضَّ " و " فِرِّ يا فتى " " ( ) ، و قال : " واعلم أنّ قوماً من ربيعة يقولون (مِنهِم)