Fulltext

Chemical fertilizers and their role in the development of Iraqi agriculture

الأسمدة الكيمياوية ودورها في تنمية الزراعة العراقية

A. M. D. Ahmed Omar al-Rawi أ.م.د. احمد عمر الراوي

Journal of Administration and Economics مجلة الادارة والاقتصاد
ISSN: 18136729 Year: 2009 Issue: 78 Pages: 161-178
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Abstract

He knew everyone and Mesopotamia agriculture for more than five thousand years, and relied upon to produce its own food, benefiting from the waters of the Tigris and the Euphrates and the tributaries of the two. And to restore soil fertility is built on organic fertilizer to restore their activity and increase yields. Except that, in time and the evolution of life and land use greatly exhausted land full fertility. And it has to be an alternative to re-fertility to the earth Vohtda modern humans to chemical fertilizers produced from raw materials (gas, phosphate), an industrial chemical processes. Where there are two types of fertilizers are phosphate fertilizers and urea fertilizers. Different impact in increasing the yield according to the nature of the soils fertilized. Which are often added phosphate fertilizers to increase yields fruits. While using urea to increase the yield vegetative production

لقد عرف إنسان وادي الرافدين الزراعة منذ أكثر من خمسة الآلف سنة , واعتمد عليها في إنتاج غذائه مستفيداً من مياه نهري دجلة والفرات وروافد هما. ولإعادة خصوبة الأرض اعتمد على السماد العضوي لإعادة نشاطها وزيادة غلتها. إلا انه بمرور الوقت وبتطور الحياة واستغلال الأرض بشكل كبير استنفذت الأرض كامل خصوبتها. وعليه لابد من بديل لإعادة الخصوبة إلى الأرض فأهتدي الإنسان الحديث إلى الأسمدة الكيماوية التي تنتج من الخامات الأولية (الغاز والفوسفات) بعمليات صناعية كيماوية. حيث هناك نوعان من الأسمدة هما الأسمدة الفوسفاتية وأسمدة اليوريا. وتختلف تأثيرها في زيادة الغلة بحسب طبيعة الترب المسمدة. حيث غالباً ما تضاف الأسمدة الفوسفاتية لزيادة الغلة بالثمار. في حين تستخدم اليوريا لزيادة الغلة بالإنتاج الخضري.

Keywords

The center of economic --- محور اقتصادي