وسائل توظيف الفضاء في اللوحة التشكيليةلدى الرسامين الشباب (الرسامين العراقيين أنموذجا)دراسة تحليلية

Abstract

تمثل الدراسة الموسومة (وسائل توظيف الفضاء في اللوحة التشكيلية لدى الرسامين الشباب) جهدا علميا متواضعا للكشف عن الدور التقني والتجريبي في انشاء فضاءآت العمل الفني، وكذلك الكشف عن أثر الأسلوب الفني في تحديد ابعاد الفضاء داخل اللوحة التشكيلية، كذلك التعرف على انواع الفضاءآت المستخدمة في اللوحة التشكيلية لدى الرسامين الشباب، ثم الكشف عن أثر العامل النفسي للفنان في تحديد نوع الفضاء المستخدم على على سطح اللوحة التشكيلية.مما ترتب على ذلك قيام الباحث بجمع المواد العلمية بما يخدم موضوع البحث بأربعة فصول، وتشمل ما يلي:
الفصل الأول: وقد احتوى على (منهجية البحث)، بما فيه من (مشكلة البحث، وأهمية البحث والحاجة اليه، وأهداف البحث، وحدود البحث، وتحديد اهم المصطلحات الواردة فيه وتعريفها).
الفصل الثاني: وقد تضمن( الدراسات السابقة والأطار النظري)، أما الأطار النظري للبحث فقد اشتمل على ستة محاور رئيسية وهي( الفضاء، الجمالية والفضاء، الأبعاد النفسية للفضاء، الستراتيجية التأويلية للفضاء التشكيلي، أبعاد الفضاء التشكيلي، وعناصر العمل الفني والفضاء). تم تسليط الضوء عليها ـ كل على حدة ـ حسب متطلبات البحث وبما يحقق أهدافه. وقد تم أختتام الأطار النظري بمجموعة مؤشرات تم أستنباطها من مضمون محاوره الست.
الفصل الثالث: وقد تم تخصيصه (لأجراءآت البحث)، والتي أشتملت على ( مجتمع البحث، وأختيار العينات، ومنهجية البحث، وتحليل العينات). وقد قام الباحث بتحليل ستة عينات، وبواقع عملين لكل فنان تشكيلي(شاب) بما يحقق أهداف البحث.
الفصل الرابع: وقد تم تخصيصه لعرض نتائج البحث، ثم الأستنتاجات التي تكونت لدى الباحث من هذه الدراسة، وكذلك تضمن بعض التوصيات والمقترحات التي تقدم بها الباحث للجهات ذات العلاقة وللمهتمين في مجال الفن التشكيلي.