Table of content

wasit journal for humanities

واسط للعلوم الانسانية

ISSN: 1812 0512
Publisher: Wassit University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Is scientific journal interested in science humanity founded a magazine and Wasit for the Humanities in 2004 and issued so far for me for the year 2012 twentieth number either nature publishing researcher shall submit to the magazine three copies of the research who wants publish with disk CD and subject magazine experts from all over Iraq

Loading...
Contact info

wjfh@uowasit.edu.iq
07805617704

Table of content: 2007 volume:3 issue:4

Article
التفكير الصوتي عند بن سنان الخفاجي (466 هـ)

Authors: جاسم خلف مرص
Pages: 9-44
Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله الذي علا بحوْله ،ودنا بَطوْله، كلما وَقَب ليل وغسق ،ولاح نجم وخفق ،وأصلي وأسلم على صفوة الخلق وحبيب الحق محمد وعلى اله الطيبين الاطهار واصحابه المنتجبين الاخيار …اللهم أخرجني من ظلمات الوَهْم وأكرمني بنور الفَهْم ، وأنشر علينا خزائن علومك برحمتك يا أرحم الراحمين…
أما بعد…
فهذه دراسة تحاول ان تبرز مادةً صوتيةً احتوتها دفتا مؤلف ،ألفه العالم الشهير ابن سنان الخفاجي (466هـ)(1) حاول فيه تسليط الضوء على ما هية او مائية الفصاحة وحقيقتها وهو ما أكده بقوله (2) : ((أعلم أن الغرض بهذا الكتاب معرفة حقيقة الفصاحة والعلم بسرها )) وقد جاءت الدراسة في مقدمة واربعة مباحث وخاتمة عني المبحث الأول ،منها بفيزياوية الصوت عنده ، والثاني مخارج الاصوات وصفاتها عند ابن سنان الخفاجي ، وتناول المبحث الثالث الحروف الاصول والفروع عنده ،أما الرابع فعالج الخصائص المميزة للحرف (الفونيم) عند ابن سنان الخفاجي.
وقد أعتمدت في دراستي هذه على عمل جداول توضيحية ومخططات مختلفة ساعدتني على الخروج بنتائج ربما تكون اكثر علمية ودقة تمثل معطيات ابن سنان الخفاجي في كتابه (سر الفصاحة)
وأخيرا" فقد سعيت في بحثي هذا سعيا" مخلصا" فان وفقت فمن الله عليّ واعانته والا فحسبي ان ينظر الى هذا العمل بعين صاحبه الذي يعتقد فيه تقصيرا" ويحاول ان يزيله بارشادات الناظر اليه وتوجيهاته المقوّمة فمن ارجو الا يبخل عليه بها.

Keywords


Article
تحليل جغرافي للحديقة المنزلية في مدينة الكوت

Authors: ناجي سهم رسن
Pages: 45-66
Loading...
Loading...
Abstract

للحديقة المنزلية أهمية كبيرة لا تقتصر على الناحية الجمالية فقط بل أصبحت لها فوائد اقتصادية تساعد الأسرة في سد جزاء من حاجتها من الثمار والفواكه والخضروات . وقلما نجد ألان حديقة منزلية لا تحوي على عدد من أشجار الفاكهة وعرائش الأعناب في الإحياء السكنية في مدينة الكوت.
ومهما تغيرت أنماط وإشكال المساكن فان الحدائق ستظل تحتل مكانة مرموقة في مسكن الأسرة في ظل قلة عدد الحدائق والمتنزهات العامة في مدينة الكوت .ومهما كان مستقبل الحدائق المنزلية فأن فن أنشاء الحدائق سيبقى يحتل مكانة بارزة في مجال الاهتمام العائلي بالحديقة المنزلية الأمر الذي يحتاج إلى رعاية خاصة وخبرة فنية وثقافية عامة
ورغم أهمية الحدائق المنزلية الا ان الدراسات التي كتبت بهذا الشأن غير متوفرة حول مدينة الكوت. وحتى الذي كتب بشأن الموضوع جاء بشكل عام هو الاخر. وتحقيقا"لهذا الهدف اتخذت دراستنا اربع من الاحياء السكنية في مدينة الكوت مجالا لها .متمثلة في حي المعلمين وحي الهورة وحي الربيع وحي الخاجية (شكل1) . اعتمدت الدراسة اسلوب التعليل والتحليل والوصف وصولا الى تحديد ما يمكن زراعته في الحديقة المنزلية والعوامل المؤثرة في ذلك مستعينا بالدراسة الميدانية ،حيث صممت استمارة استبيان لهذا الغرض (ملحق1) وتم اعتماد عينة عشوائية بحجم 100 حديقة منزلية من كل حي سكني من الاحياء التي تم اختيارها في مدينة الكوت.

Keywords


Article
أثر الأسئلة السابرة والتشعبية في تحصيل طالبات الصف الخامس الأدبي في مادة البلاغة

Authors: رحيم علي صالح
Pages: 67-99
Loading...
Loading...
Abstract

سيسلط الباحث الضوء على الأسئلة فلقد وجد أن غالبية المدرسين ولا سيما مدرسو اللغة العربية يهملون الأسئلة في التدريس ولا يطرحونها على طلبتهم ، وان طرحوها فإنها لا تتعدى أن تكون أسئلة تقليدية لا تثير التفكير لديهم ولا تخرج عن دائرة التذكر ، ومن النادر أن نجد مدرساً يسأل طلبته أسئلة تفكيرية تنمي مهارات التفسير والتحليل والمقارنة والاستنتاج وتقويم الحجج لديهم ، ومما يؤكد رأي الباحث نتائج دراسة " العاني ، 2001 " التي تناولت تقويم الأسئلة الصفية التي يستعملها مدرسو مادة الأدب والنصوص ومدرساتها في الصف الرابع العام .
وقد لاحظ الباحث من خلال تتبعه للدراسات التي تناولت طرائق التدريس ولا سيما طرائق تدريس اللغة العربية ، عدم وجود دراسة تناولت ( الأسئلة وأنواعها ومستوياتها ) في تحصيل طالبات الصف الخامس الأدبي في مادة البلاغة، إذ تعد الأسئلة حلقة الوصل بين المرسل وهو المدرس ، والطالب وهو المستقبل ، إذ تتضافر كل عناصر العملية التعليمية لتحقيق الأهداف المنشودة التي نسعى جميعاً لتحقيقها ،ومن هنا جاءت مشكلة البحث الحالي لمعرفة اثر الأسئلة السابرة والمتشعبة في تحصيل طالبات الصف الخامس الأدبي في مادة البلاغة.

Keywords


Article
إقليم الصومال الغربي (اوغادين)وواجهات الصراع الصومالي – الإثيوبي

Authors: سعيد شخير سوادي
Pages: 100-136
Loading...
Loading...
Abstract

اتسم كفاح اغلب شعوب الارض مسلوبة الحقوق باهمية الدور الذي تلعبه حركات التحرر فيها من اجل نيل حقوقها واسترداد ما اغتصب منها ، ولهذا فان اختيارنا للبحث في موضوع حركة التحرر الوطني في اقليم الصومال الغربي يستمد أهميته أولا من ان الشعب الصومالي شعب مكافح ، لعب دوراً كبيراً في مقاومة الاحتلال الاثيوبي ابتداءاً من اوائل القرن العشرين ، وما تحمله قادة الصومال من القسوة والوحشية من بريطانيا والحبشة وغيرهما .
لقد ولدت هذه التجربة من تجارب التحرر للقادة الصوماليين حقيقة ادراك الدور الفاعل للنضال السياسي ضد القوى الاستعمارية التي تكالبت على الصومال ، البلد الذي ارتبطت علاقته وحضارته بالحضارة المصرية القديمة . ويستمد البحث في هذا الجانب الحيوي من حركات التحرر الوطني اهميته ثانياً من خلال الدور الفاعل الذي اداه شباب الصومال ، وما نتج عن هذا الدور من عمليات فدائية ضد اثيوبيا ومن معها ، وما نبه عنه ايضاً من تشكيل حزب وحدة الشعب الصومالي الذي مارس ادواراً سياسية بالغة الاهمية لشعب الصومال الغربي كانت اساسا لتفجير حرب (( الاوغادين )) بين الصومال واثيوبيا ، وقد اثبتت هذه الجبهة كفاءتها القتالية في هذه الحرب بمعاونة الجيش النظامي الصومالي ، حيث استطاعت تحرير العديد من المدن والمواقع الإستراتيجية الصومالية .
تم تقسيم البحث الى خمسة محاور ، تناول المحور الاول التعريف بالصومال من حيث التسمية والموقع وتاريخه السياسي كما استعرض المحور الثاني وجهة النظر الصومالية في قضية نزاع الصومال مع اثيوبيا حول مايتعلق بالصومال الغربي المسمى بـ (اوغادين) والذي هو نزاع غايته التحرر ، وليس نزاعا حدوديا بالمفهوم العام ، ولكن اثيوبيا قامت باحتلال أراضي صومالية ، ولم تستند في احتلالها الى اية ناحية قانونية او شرعية . واما وجهة نظر اثيوبيا فقد تم عرضها في المحور الثالث والتي تشكل وجهة نظر متناقضة تماما مع وجهة النظر الصومالية .
ولا بد من ان نشير في هذا المبحث الى البداية التي انطلقت منها حركة التحرر الوطني في اقليم الصومال الغربي وقد خصص المحور الرابع لتناول هذا الموضوع ، ولكن ليس باسهاب بقدر ماتم تناول ماهو مهم ، او شكل منعطفاً مهما لقيام الصراع بين الصومال واثيوبيا وقد تضمن المحور الخامس ، ما لعبته الجمعية العامة للامم المتحدة من دور واضح في هذا الصراع .

Keywords


Article
تحليل بعض النواحي المهارية للمنتخب الوطني العراقي لكرة القدم في خليجي (17)

Loading...
Loading...
Abstract

كرة القدم تلك اللعبه التي اسهرت الملايين من اللاعبين والمشاهدين وتعد من الالعاب التي تستحوذ على اهتمام اكثر الناس ولاسيما المعنيين بالجانب الرياضي فيالعالم وذلك للخصوصية التي فيها والمتعة التي تقدمها الى متتبعيها الامر الذي جعلها اللعبة الاولى في العالم من حيث الشعبية .
ومن هنا تجد ان اكثر دول العالم تسعى الى ادخال الاساليب العلمية الحديثة في مجال الالعاب الرياضية الحديثة بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص لغرض متابعة وتحليل المباريات (( اذ ان نظام تحليل المباريات هو عبارة عن طريقة لتقويم أداء أللاعبين وكذلك الفرق سواء كانت في المنافسات او في التدريب ))
ويعد اسلوب تحليل المباريات الخاصة بلعبة كرة القدم من الجوانب المهمة في البحث العلمي لانه احد ادوات المدرب في التعرف بطريقة موضوعية على حال كل فرد في فريقه سواء كان ذلك من خلال فترات التدريب او في المباريات نفسها ومن هنا تتجلى اهمية البحث في الكشف عن المستوى الحقيقي للفريق المشارك في بطولة الخليج العربي الاسابعة عشر من خلال التعرف على نقاط القوة والضعف في مستوى الاداء هذا في حد ذاته يساعد على تدعيم مسيرة الفريق من خلال التاكيد على نقاط القوة والضعف في مستوى الاداء وتعزيز النواحي الايجابية وتجاوز النواحي الاسلبية التي من شانها ان تعيق مسيرة الفريق في تحقيق اهدافه من اجل المحافظة على مستواه من التذبذب الذي يعد في كثير من الحالات سمه مميزة للكثير من الفرق في بلدان

Keywords


Article
الموارد المائية في الجماهيرية الليبيةحجم العجز المائي و حصة الأجيالالمستقبلية

Authors: جعفر طالب احمد
Pages: 181-222
Loading...
Loading...
Abstract

تعد الموارد المائية عنصر هام من اجل ديمومة الحياة ( وجعلنا من الماء كل شيء حي )* وقد اتسمت العقود الأخيرة في القرن المنصرم بتزايد وتنوع كبير في الطلب على المياه نظرا لتعدد الاستخدامات و التطور في مجالات الحياة المختلفة ، كما إن للمناخ تأثير في الحد من هبوط الأمطار بالإضافة إلى ارتفاع معدلات التبخر وارتفاع درجة حرارة الأرض ، والجو أدى إلى ظهور مشكلة ندرة المياه .
من هذا المنطلق سيكرس البحث حول تفسير طبيعة المشكلة المائية في ليبيا اخذين بنظر الاعتبار منطقة شمال أفريقيا لمعالجة الوضع المائي من اجل تقليص العجز.
و قد لوحظ في السنوات الأخيرة جهود كبيرة مبذولة واستثمارات كبيرة في مجال الزراعة وتقليل الاعتماد على الامطار مما يؤدي إلى الحاجة الملحة إلى المياه الجوفية دفع بهذه البلدان إلى التفكير بحلول وجهود ومحاولات جادة لمعالجة المشكلة ومنها مشروع النهر الصناعي العظيم في الجماهيرية الليبية كخطوة هامة على طريق التنمية والأمن المائي.


Keywords


Article
العلاقات الايرانية ــ المصرية1951 م ــ 1955 مفي ضوء تقارير السفارة العراقية في طهران

Loading...
Loading...
Abstract

خضعت العلاقات الإيرانية ـ المصرية في النصف الأول من خمسينيات القرن الماضي لتغيرات درامية شهدها البلدان أنذاك كانت أنعكاساتها خطيرة وحاسمة على علاقاتهما الثنائية ، التي كان لثوابت أقليمية ودولية متعددة دوراً حاسماً في صياغتها بتلك الصورة ، فشهدت تطورات أيجابية مفاجئة كثيرة وتناغماً في بدايتها ، لاسيما أبان حكم الدكتور محمد مصدق وعلى مدى عامين ، لأسباب في مقدمتها تداخل مصالحهما في ظل أنشغالهما بصراع مضني مع بريطانيا وأن تفاوتت أسبابه ، لتشهد أنتكاسات دراماتيكية بعد سقوط الأخير بأنقلاب أمريكي ـ بريطاني تمويلاً وتنفيذاً في 19 اب 1953م ، أعقبه تولي فضل الله زاهدي الموالي للولايات المتحدة الأمريكية رئاسة الحكومة الإيرانية ، وكان لتنامي حدة التناقضات بين الحكم الجديد في مصر والولايات المتحدة قصب السبق في الأنهيار الكبير والمفاجئ في العلاقات الايرانية ـ المصرية ، خاصة أذا عرفنا أن ايران بعد أنقلاب زاهدي أصبحت صدى للطروحات الأمريكية ، والة لتنفيذ أهداف الولايات المتحدة ، فكانت سياسة إيران والحالة هذه على طرفي نقيض مع سياسة مصر في هذا الصدد ، وأذا ما أضفنا الى ذلك بروز تناقضات عديدة بين البلدين حول مسائل تتجاوز علاقاتهما الثنائية بحكم أدوارهما الإقليمية الجديدة ، كخلافاتهما حول قضايا أسرائيل والبحرين والجامعة العربية وغيرها ، لتيسر لنا التكهن مسبقاً بالأنتكاسة التي حصلت في العلاقة بينهما أبان حكم زاهدي ، وكانت هذه التطورات من الأهمية بمكان بحيث أنها بلورت الخط البياني التنازلي لعلاقاتهما لعشرات من السنين تلت هذه الفترة ، وهو ماتناوله النزر اليسير من الدراسات العلمية السابقة بأشارات عابرة.
وكان بديهياً ان تهتم السفارة العراقية بمسار علاقات ايران مع الدول العربية وفي مقدمتها مصر، لانعكاسات تلك العلاقات بشكل او بأخر على مسار علاقات ايران بالعراق ، لتشابه الثوابت التي تحكم علاقات ايران بالدول العربية بصورة عامة ، كما ان التطورات التي حصلت في العلاقات الايرانية ـ المصرية فترة الدراسة كانت من الاهمية بمكان بحيث ارادت الخارجية العراقية الاطلاع عليها اولاً باول ، لتكييف سياسات العراق بما يتلائم مع تداعياتها ، والحقيقة ان السفارة العراقية في ايران كانت مهتمة بمجمل التطورات على مسارعلاقات ايران العربية ، لمساسها بالعراق بصورة كبيرة ، لا سيما اذا اخذنا بنظر اعتبار خصوصية العلاقات العراقية ـ الايرانية ، وكونه البلد العربي الوحيد الذي يحاذي ايران برياً .
ولأهمية الحقائق التي أوردتها الوثائق السرية العراقية عن العلاقات الايرانية ـ المصرية في تلك الفترة أرتأيت تنضيرها بموضوعية علها تسهم في القاء المزيد من الضوء على خفايا علاقات البلدين خلال تلك الحقبة من وجهة نظر الدبلوماسية العراقية .

Keywords


Article
الثقافة الدينيةلدى اليهود

Authors: عباس سليم زيدان
Pages: 261-301
Loading...
Loading...
Abstract

أ ن من أهم مقومات بقاء الامة هو ثقافتها ومن أهم أركان تلك الثقـافة هو المعتقد أو الديانة والذي يمكن ان يرتقي بشعب ما ويحول قضيته الى رسالـــة عالمية أو ينحط به الى الرذيلة اوالهاوية فيصبح بذلك اداة لعزلته ،أذن فـالرسالة العالمية لاتتولدفي طور من أطوارها بدعــوة عنصرية منعزلة ترى انها مـن خير الـدعوات بل تتطلب توجيه الرغبة الى الفكرة الانسانية العامــة من خلال ثقافة تستفيد منها جميع الشعوب لا ان تكون وقفآ على شعب أو مجموعــة دون سواها.
ولقد كشفت الدراسات التاريخية أن اليهود يمتلكون ثقافــة ضمت اللغة والاداب والديانة وغير ذلك ممايتضمنه مصطللح الثقافة ،وانهم أصحاب الفضل على الرسالة الانسانية حسب أدعاؤهم متانسين الدور الحضاري لامم وحضارات كان لهاالفضل فيما وصلت اليه ثقافتهم كحضارة بلاد الرافدين ووادي النيل .

Keywords


Article
السدود والمشاريع التركيةالمقامة على نهر الفرات وأبعادها الجيوستراتيجيةعلى سورية والعراق

Authors: تحسين علي حسين
Pages: 302-365
Loading...
Loading...
Abstract

يرى البعض الليل نوعا من الترف ، ويراه الاخرون راحة من عناء العمل ، وربما ويرى البعض النهار املا ، وربما يراه الاخرون بداية لعناء جديد ، وواقع مرير يتسم بالاسى والرثاية ، ان الليل والنهار ثابتين مستمرين حتى موت هذا العالم .
وكالليل والنهار تتغلب الردى الذهنية، وهذا التغلب في ذهنية النخبة يمثل عصفا ذهنيا ، وان جاز التصنيف للنخبة فانها على مستوى العالم هي النخبة الموجودة في دول المركز وهي نخبة النخب كما تسمى في بعض الاحيان ، وهناك نخبة توجد في كل مجتمع على حدة او غالبا ما تكون نخبة النخب في دول المركز هي التي تقوم بصياغة الايديولوجيا الخاصة بمجتمعات المركز للتحكم في العالم ككل ، وتتشغل نخبة كل مجتمع بمدى التاثير والتاثر بما يفد علي مجتمعاتها ، وهذا الاهتمام يسعى بالطبع لتكوين رؤية عما تاتي به ريح المنتصر وعلى اختلاف تخصص النخبة وبقدر عمومية الايدولوجيا الوافدة تتعدد مستويات التحليل ويفرز تعدد مستويات التحليل للايدولوجيا روى اقتصادية وسياسية وفلسفية وسيكولوجية سواء اكان ذلك في مجتمعات المركز المنتجة للايدولوجيا او المجتمعات التي تقف من سلم الحضارة ألان في طور التلقي والتأثر والسعي للنهوض وتتعدد مداخل الروى تجاه ما يفد من أيديولوجيا الكونية الجديدة فقد استقبل الاشتراكيون العولمة باعتبارها أعادة وتلخيص للنظام الامبريالي في صورته الأولية ، وروى الرأسماليون العولمة باعتبارها نوعا من تحرير الأفكار والأسواق ، وأيا كانت زاوية الرؤية وتعدد



المداخل من التحليل فالملاحظ انه ليس هناك معالجات سيكولوجية الايديولوجية العولمة باعتبارها الايدلوجية الكونية الاتية عالميا .
وعلى ذلك ينطلق البحث الحالي من منطلق ان الدراسات السيكولجية العربية لم تعطي اهتماما كبيرا لهذه الايديولوجية الوافدة ليس علينا فقط وانما على دول العالم اجمع ,ولم نجد حتى من الكتابات الغريبة سوى القليل من الدراسات ، وهناك مقالة واحدة نشرها العالم الامريكي البرت باندرو A..Bandure عام 2001 1 في مجلة علم النفس الكندية يشير فيها الى تغيير وجه علم النفس ببزوغ عصر العولمة .
والبحث الحالي يدخل ضمن بحوث المستقبليات باعتباره يحاول معرفة مستقبل علم النفس في ظل الايديولوجيا الجديدة وكذلك يدخل في مجال المنهجي في علم النفس باعتباره يتحدث عن التحولات في روى هذا العالم وبفروعة المختلفة ، علم النفس ، علم النفس الصحة ، علم النفس المرضي وتنظيم الذات التعليمية وعلم الصحة الوظيفي ويدخل كذلك ضمن اهتمامات علم النفس السياسي والبحث الحالي يقصد اكتشاف من جانب من جوانب علم النفس السايكولوجي في اطار العولمة وهو العولمة والتكيف النفس الاجتماعي .

Keywords


Article
علاقة الاستجابة الانفعالية بالأداء المهاري للاعبي الكرة الطائرةبحث وصفيعلى لاعبي أندية الدرجة الممتازة لمنطقة الفرات الأوسط للموسم 2003-2004

Loading...
Loading...
Abstract

يتطلب تطور المستوى الرياضي العالي إلى مستويات بدنية ومهارية ونفسية عالية حتى يمكن الرقي والتقدم بتلك المتطلبات .

وهذا لا يأتي اعتباطا وإنما عن طريق البحث العلمي الدقيق المعتمد على التحليل السليم لأي حالة تخص الألعاب الرياضية و منها لعبة الكرة الطائرة ، إذ تعتبر هذه اللعبة لما تمتلكه من مميزات خاصة جداً تختلف عن بقية الألعاب بأسلوب اللعب إذ أي خطاً أثناء المباراة يؤدي إلى خسارة نقطة عكس بقية الألعاب الجماعية ، وهذا يتطلب أعداد اللاعبين أعداد خاصاً من جميع النواحي ( المهارية , البدنية , النفسية . . . . . الخ ) ، لكي يكون اللاعب على أتم الاستعداد لتحمل المسؤولية أثناء المباراة ، وان الإخلال بأي ناحية يؤدي ألي حدوث السلبيات وأخطاء كبيرة تؤدي إلى خسارة الفريق.

وتعتبر الحالة النفسية للرياضي أو لاعب الكرة الطائرة من النواحي المهمة الدقيقة في أعداد لاعبي الكرة الطائرة قبل وأثناء المباريات إذ ان (( المتطلبات النفسية للعبة متعددة , ويجب أن يضع عالم النفس في اعتباره الخصائص الفنية اللعب الجماعي , وفي نفس الوقت مراعاة متطلبات لعبة الكرة الطائرة من الممارسين , مع الأخذ بالاعتبار تباينات سيكولوجية اللعب الجماعي في الكرة الطائرة بالمقارنة مع الألعاب الجماعية الأخرى )) ( محمد صبحي , حمدي عبد المنعم1997ص409 )

ومن هذه الحالات النفسية هي الاستجابات الانفعالية للرياضي جميعها وهناك استجابات انفعالية سلبية تؤدي إلى خسارة الفريق بسب خسارة نقطة أو عدم تمكن اللاعب من الأداء بالمستوى المطلوب . على العكس من ذلك فهناك استجابات انفعالية إيجابية نعمل على ثبات المستوى بالنسبة للاعبين تحقيق الفوز . وهذه كلها ترتبط ارتباط وثيق بالأداء المهاري عند لاعبي الكرة الطائرة أذان فعاليات ( الإرسال والضرب الساحق والدفاع عن الملعب وحائط الصد والأعداد ) كل هذه الفعاليات المهارية يجب أن يمتلكها لاعب الكرة الطائرة بالمستوى المطلوب لإحراز النقاط ثم الفوز بالمباريات وكلما تكامل الأداء المهاري ثم الوصول الى أفضل المستويات.

وكلما كان ارتباط ما بين استجابات اللاعبين الانفعالية داخل المباريات إيجابياً بمدى الأداء المهاري المثالي للاعبي الكرة الطائرة يمكن القول أن كل فريق يمتلك تلك المقومات يمكنه تحقيق الفوز وهذا ما تصبوا إلية كل الأندية والمنتخبات .

مما تقدم تتجلى أهمية البحث من التعرف على مدى العلاقة ما بين الاستجابة الانفعالية بالأداء المهاري بالكرة الطائرة عند لاعبي الدرجة الممتازة لمنطقة الفرات الأوسط في العراق .

Keywords


Article
معوقات البحث التربوي والنفسيلدى المرشدين التربويين

Authors: علي هاشم جاوش
Pages: 398-432
Loading...
Loading...
Abstract

مما لاشك فيه أي تطور حضاري أو تكنولوجي في البلدان المتقدمة أو النامية، لا يمكن أن يحدث بدون وجود قاعدة علمية رصينة تنمو وتتطور بعملية البحث العلمي لظواهر الحياة المختلفة0
ومن هنا برزت الحاجة إلى أن تعطي تلك البلدان أهمية كبيرة لبناء مثل هذه القاعدة من خلال الاهتمام والدعم المادي والمعنوي للبحث العلمي الذي أصبح في الوقت الحاضر أحد المعايير لقياس تقدم المجتمع وحرصه على اللحاق بغيره من المجتمعات المتقدمة، بل أن الثروة أصبحت تقاس لا بالثروة المادية وحدها، بل فوق ذلك أصبحت تقاس بالتفوق التكنولوجي الذي أحد مصادره الهامة ازدهار وتطور البحوث العلمية في أي بلد من بلدان العالم0
ونتيجة لتنامي هذا الشعور لدى المجتمعات قامت برصد الأموال اللازمة دعماً لحركة البحث العلمي وصولاً إلى التنمية الشاملة في القطاعات المختلفة، وأصبحت تلك المجتمعات تنظر إلى توظيف هذه الأموال على أنها عملية ربح بما تؤديه من مردودات تطويرية نوعية وكمية في المستقبل، وأصبح البحث العلمي ضرورة ملحة، وأداة لعملية التغيير بيد المجتمعات لمجابهة المشكلات التي تفرزها عمليات التغيير تلك0
ومن هذا المنطلق أصبح معروفاً لدى المعنيين بشؤون التربية والتعليم والمهتمين بأمور الإرشاد التربوي، بأن البحث العلمي يُعد مهمة أساسية من مهام المرشد التربوي، إضافة إلى مهامه الأخرى في الإرشاد والتوجيه ونشر المعرفة لدى الطلبة ومساهمته في حل مشكلاتهم0
فبعد استعراض ما كتب في الأدبيات ذات الصلة، توصلت ( رسبونسو، 1971 ) إلى أن الوظائف الأساسية للتربية والتعليم تتمثل في التعليم والأبحاث وخدمة المجتمع
Responso, E, 1971, p.47) ) 0
وقد تزايد الاهتمام بوظيفة البحث العلمي في كثير من البلدان، وأعطي المرتبة الأولى في سلم الأوليات في بعض الدول المتقدمة مثل أمريكا وبريطانيا وفرنسا
( ويلسون، ويلسون، بدون تاريخ، ص16 )0
أما في الدول الاشتراكية، فأن وظيفة البحث العلمي فيها تبدو أكثر وضوحاً وتحديداً، إذ تتصدر أهدافها، مهمة تحقيق البحوث العلمية المبدعة، إلى جانب إعداد القيادات التدريسية والبحثية، كما يلاحظ أن البحث العلمي في مؤسساتها التربوية والتعليمية ملزم للأساتذة والطلبة
( Onushkin, 1971, pp. 68-120 )0
وفي الآونة الأخيرة أصبحت دول العالم تزيد من اهتمامها بالبحوث العلمية، وتوليها جل اهتمامها، وترصد لها المبالغ الطائلة، وذلك لأهمية البحوث وجدواها العلمية والاقتصادية 0
وكما يشير ( العقيلي، 1984 ) فأن أهمية المؤسسة التربوية والتعليمية وسمعتها، أصبحت تبنى على درجة اهتمامها وتشجيعها للبحث العلمي، حتى أصبح من المعايير الأساسية لقوة أي مؤسسة تربوية، يتمثل في مقدار ما تصدره من بحوث علمية مفيدة
( العقيلي، 1984 ، ص125 )0
وهناك ما يؤكد هذا الاتجاه، من أن البحث العلمي أصبح الجزء المبدع في العمل التربوي، لذا فأن توفير المستلزمات والوسائل التي تتطلبها البحوث العلمية في المؤسسات التربوية، وتشجيع المهنيين للقيام بالبحث العلمي، وتوفير الأجواء الملائمة لذلك، يُعد أحد المؤشرات المهمة لمستوى المؤسسة ( العجاج، 1986 ، ص96 )0

Keywords


Article
الاعراب والقراءاتفي سورة العلق

Authors: سهيل نجمان حاجي
Pages: 433-456
Loading...
Loading...
Abstract

القرآن الكريم هو معجزة الله العظمى وحجته البالغة ، به انقذ الله الدنيا المعذبة من حياة الضياع الى السعادة التي لا يجدها الانسان الا بهذا الدين .
وإن من يقرأ القرآن الكريم ويقف عند آياته متدبراً ، يجد أنهُ يحمل اسراراً ومعجزاتٍ تذهل العقول ، ودلائل وبراهين تقوي ايمان الانسان بربه وتزيده خشية ورهبة ليقف على ما فيه من المعجزات والاسرار .
وقد اخترت لهذا البحث الموسوم ( الاعراب والقراءات في سورة العلق ) لان سورة العلق اول سورة أُنزلت على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهي اول خطاب وأول اتصال بالملأ الاعلى . وتعالج في مطلعها حادثا ضخما بحقيقتهِ ودلالته وضخما بآثاره في الحياة البشر جميعاً .
فالله سبحانه وتعالى الجبار القهار ، مالك الملك ، قد تكرّم في عليائه فالتفت الى هذه الخليقة المسماة بالانسان ، وكرمها باختيار واحد منها ليكون ملتقى نوره ومستودع حكمته ومهبط كلماته ، وممثل قدره الذي يريده سبحانه بهذه الخليقة .
وقد كان مكن مقاصد هذه السورة المباركة التنويه بشأن القراءة والكتابة والعلم والتعلم ، والتهديد لكل من يقف في وجه دعوة الاسلام التي جاء بها النبي صلى الله عليه وآله وسلم من عند ربه عز وجل( ) .
وقد اختلف العلماء في تسمية هذه السورة فبعضهم يسميها باسم ( اقرأ باسم ربك ) وبعضهم يسميها باسم سورة القلم وبعضهم يسميها بسورة العلق والتسمية الاخيرة موجودة في المصاحف ومعظم التفاسير . فأي اسم من هذه الاسماء اطلق فهو صحيح ، لأن الاسماء تسند الى الالفاظ الموجودة في السورة . وقد قسم البحث الى قسمين : 1 – الاعراب 2 – القراءات .

Keywords


Article
اللغة السومريةونشأتها

Authors: نهاد حسن حجي
Pages: 457-478
Loading...
Loading...
Abstract

في الألف الخامس قبل الميلاد ظهرت ولاية سومر القديمة في بـلاد مابين النهرين وهــي ولاية قريبة من الخليج العربـي ، والشعــب الذي اســتقر فيها وأتخذ من وادي نهر الفـرات الأسـفل موطنا له سمي بالسومــــريين ،وأسس السومريون هناك أحـدى أقـــدم حضارتين عرفهما التاريخ البشري ( حضـــارة وادي الرافدين في العراق وحضارة وادي النيل فـي مصــر ) ، وقد اخــتفى السومريون من على مسرح الأحداث مطلع الألف الـــثاني قبل الميلاد ، ولا نعلم على وجه الدقة من أين جاءت تسميــة سومر أكانت على أســم تلك الولاية الجنوبية العراقية القديمة أم أن الشـعب السومـري الذي أستقر فيها وأقام دولــته هو الذي منحها أسمه . (1 )
يختلف الشعب السومري تماما في اللغة والجنس عن الاكديين فهو يمتلك لغة
(1) سليمان، د.عامر ،محاضرات في التاريخ القديم ، الموصل،1978 ، ص27.
فريدة لامثيل لها فهو الذي ابتدع الكتابة المسمارية التي تختلف تماما عن اللـغة الاكدية ولا تمت لها بأية صلة قرابة سوى أعارتها كتابتها المسماريــة والتي هي عبارة عن رموز مقطعية يبلغ عدد رموزها خمسمائة رمز تكتب من اليسار إلى اليمين ونادرا ما تكتب من الأعلى إلى الأسفل ، ولم تكتف السومـــرية بذلك فقط بل أثرت فيها من خلال إدخال مفردات ومصطلحات وعبارات سومرية كثيرة ولا سيما عند تدوين الوثائق اليومية ، لا بل أن التأثير أمتد إلى ابعد من ذلك حيث أمتد إلى أسلوب تركيب الجملة ومكان الفعل فيها مما أدى إلى ظهور حاجة ملحة إلى تأليف ما يشبه معاجم ثنائية اللغة للتعريف باللغة الســومرية
ومفرداتها ومصلحاتها الفقهية والقانونية ولمساعدتهم في فهم النــــصوص السومرية سيما وان استخدام اللغة السومرية بدا يتقلص تدريجيا وينحــسر ، فان ما وصل من اللغة السومرية قليل جدا إذا ما قيس بما متوفر من أثار اللغة الاكدية . (1)

Keywords

Table of content: volume:3 issue:4