Table of content

Al-Nisour Journal for Medical Sciences

مجلة النسور للعلوم الطبية

ISSN: 26640562 26640554
Publisher: Al-Nisour University College
Faculty:
Language: English

This journal is Open Access

About

Bi- annual Scientific Journal Published by AlNisour University College, Specialized in publishing research in the fields of public health, Basic Sciences, Clinical Biochemistry, Microbiology, Immunology, Hematology, Pathology, General Medical Sciences

Loading...
Contact info

Al-Nisour Journal for Medical Sciences.

baghdad. Alkarkh, Al-Nisour Square
Phone: 009647737979658
Email:journal@nuc.edu.iq

Table of content: 2019 volume:1 issue:2

Article
Status of Certain Elements in Patients with Polycythemia
حالة بعض العناصر في مرضى زيادة الدم

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Polycythemia" (erythrocytosis), is a condition characterized by abnormal increase in circulating red blood cells (RBCs) number resulting in an increased "PCV" (packed cell volume). Objective: Measure the levels of some trace elements in serum of patients with polycythemia. Patients and Methods: the study included 70 polycythemia patients (61 males and 9 females), their ages ranged 18-60 years, and 20 apparently healthy, their age and gender matched with the patients as a control group. The levels of (Fe, Zn, Pb and Cd) were measured in both patients and control. Results: Results obtained from this study showed that the male was affected more than female, male: female ratio (6:1) and the majority of patients were aged <20-29 years. A highly significant increase (p<0.01) in the level of serum iron, Pb, and Cd in polycythemia patients in comparison with healthy control. Results of zinc level in serum showed a highly significant decrease (p<0.01) in the polycythemia patients when compared with control group. Conclusion: The current study has been shown that males were affected more than females with polycythemia. Also indicate that minerals may play a significant role against a variety of diseases and processes.الخلفية: "زيادة الدم " (زيادة الكريات الحمر) ، هي حالة تتميز بزيادة غير طبيعية في عدد خلايا الدم الحمراء (كريات الدم الحمراء) المتداولة مما يؤدي إلى زيادة "PCV" (حجم الخلية معبأة). الهدف: لقياس مستويات بعض العناصر النزرة في مصل المرضى الذين يعانون من زيادة الدم . المرضى وطرق العمل : شملت الدراسة 70 مريضا يعانون من زيادة الدم (61 ذكور و 9 إناث) ، تراوحت أعمارهم 18-60 سنة ، فضلا عن 20 شخصا صحيا كمجموعة سيطرة . تم قياس مستويات (Fe ، Zn ، Pb و Cd) في كل من المرضى ومجموعة السيطرة . النتائج: أظهرت النتائج التي تم الحصول عليها من هذه الدراسة أن الذكور كانوا أكثر من الإناث بنسبة الذكور: الإناث (6: 1) وأن غالبية المرضى تتراوح أعمارهم بين 20-29 عامًا ,وكان هناك فرق معنوي عالي (P<0.01 ) في مستوى الحديد في مصل الدم لدى مرضى زيادة الدم بالمقارنة مع مجموعة السيطرة. أظهرت النتائج انخفاضًا كبيرًا في مستوى الزنك في المصل (P<0.01 ) في مرضى زيادةالدم عند مقارنتها مع المجموعة السيطرة ، وارتفاع كبير في مستويات الرصاص والكادميوم في الدم (P<0.01) في المرضى عند مقارنتها بمجموعة السيطرة. الاستنتاج: لقد أظهرت الدراسة الحالية أن الذكور هم أكثر من الإناث عرضة للاصابة بزيادة الدم. واتضح أيضًا أن المعادن قد تلعب دورًا مهمًا في التسبب بمجموعة متنوعة من الأمراض والعمليات الايضية.


Article
Role of 1α-Hydroxylase Enzyme and 25(OH)D as a Biomarker of Vitamin D Metabolism in Chronic Kidney Disease
دور انزيم ١ الفا هايدروكسيلز وفيتامين25(OH)D كمؤشر حيوي لايض فيتامين25(OH)D في مرضى الكلى المزمن

Loading...
Loading...
Abstract

Chronic kidney disease is identified as a risk factor for vitamin D deficiency, vitamin D deficiency is common and high in the chronic kidney disease population so it is recognized as a significant public health problem. The objective of this study was to 1) measured 25(OH)D and 1α-hydroxylase levels. 2) Correlation between 25(OH)D and 1α-hydroxylase among patients with vitamin D deficient and CKD. Blood samples were collected, from 50 patients suffer from CKD and have Vitamin D deficiency, and 50 healthy persons as control group. The biochemical results showed that blood urea, creatinine, phosphorus and parathyroid hormone levels a highly significant increase in the level of patients compared with controls. The biochemical results showed that blood urea, creatinine, phosphorus and parathyroid hormone levels were highly significant increase in the patients compared with controls. While the results revealed a highly significant reduction (P < 0.01) in 25(OH)D level, calcium and 1α-hydroxylase enzyme among CKD patients when compared with the healthy controls. The biochemical markers showed a highly significantly correlation between serum 25(OH)D and Creatinine, phosphorus and parathyroid hormone (P<0.01). While a highly significant reduction correlation was observed between serum 25(OH)D and calcium, serum 1α-hydroxylase enzyme levels in CKD patients. تم تحديد مرض الكلى المزمن كعامل خطر لنقص فيتامين25(OH)D ، ويعد نقص فيتامين 25(OH)D شائع في مرضى أمراض الكلى المزمنة و يمثل مشكلة صحية عامة كبيرة. تهدف هذه الدراسة 1) قياس مستويات فيتامين25(OH)D و 1الفا هيدروكسيلاز. 2) العلاقة بين فيتامين25(OH)D و 1الفا هيدروكسيليز بين المرضى الذين يعانون من نقص فيتامين25(OH)D ومرضى الكلى المزمن. تم جمع عينات الدم ، من 50 مريضا يعانون من مرضى الكلى المزم مع نقص فيتامين25(OH)D و 50 من الأشخاص الأصحاء كمجموعة سيطرة. أظهرت النتائج زيادة 0.01)


Article
Knowledge of Cytomegalic Inclusion Disease among a Sample of Pregnant Women in Baghdad City/Iraq
معارف مرض الداء الاشتمالي المضخم للخلايا بين عينة من النساء الحوامل في مدينة بغداد/ العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Cytomegalovirus is a common virus that can cause disease in infant's whose mothers are infected with Cytomegalovirus during pregnancy. Objective: To determine knowledge of pregnant women regarding Cytomegalic inclusion disease. Subjects and methods: A cross sectional study was carried out in Baghdad City / Iraq, during the period started from the November 2017 to November 2018. Four primary health care centers randomly selected, and data were obtained by direct interview with the pregnant women by using detailed self- reporting questionnaire. Results: The demographic data was conducted on 360 pregnant women with the age group ranging from 16 to 46 years and the highest percentages (45.8%) were from the 20-29 years. Regarding knowledge of pregnant women about Cytomegalovirus infection revealed that approximately (65%) of them answered correctly for Cytomegalovirus hand hygiene is the best preventive measure, while (49%) know correctly that the Cytomegalic inclusion disease is viral infection. About lowest frequency in (11% and 8%) of pregnant women answered correctly for Cytomegalovirus infections are sub clinical and Cytomegalovirus establishes lifelong latent infection, respectively. More than (80%) of the pregnant women with college and higher educational level know correctly that the Cytomegalovirus infections are sub clinical, most common intrauterine viral infection and Cytomegalovirus is severe disease. Conclusions: The pregnant women had poor knowledge toward Cytomegalic inclusion disease. المقدمة: يعتبر (CMV) فايروس شائع بسبب امراض للرضع خاصة للامهات المصابة بالفايروس خلال فترة الحمل. الهدف: هو تحديد معارف النساء الحوامل بخصوص مرض (Cytomegalic inclusion). طريقة العمل: اجريت دراسة مقطعية في مدينة بغداد – العراق, خلال الفترة الزمنية من تشرين الثاني 2017 ولغاية تشرين الثاني 2018. اختيرت عشوائيا اربع مراكز رعاية صحية اولية, حصلت على المعلومات عن طريق المقابلة المباشرة للنساء الحوامل وسجلت المعلومات من خلال اسئلة موضوعة لذلك. نتائج الدراسة: شملت المعلومات الديموغرافية 360 امرأة حامل تتراوح اعمارهم بين 16-46 سنة, وجدت اعلى نسبة (45.8%) عند الفئة العمرية 20-29 سنة. وبخصوص معارف النساء الحوامل حول الأصابة بفايروس (CMV) تقريباً كشف عن (65%) ممن كانت اجابتهم صحيحة حول نظافة اليد هي افضل طريقة للوقاية. بينما (49%) معرفتهم صحيحة حول الاصابة هي فايروسية, وحوالي اقل نسبة هي (11% و 8%) من النساء الحوامل اجابتهم صحيحة حول الاصابة (CMV) تعد تحت السريرية, وانها ممكن ان تستقر مدى الحياة متسترة, على التوالي. اكثر من 80% من النساء الحوامل بمستوى تعليمي جامعي واكثر كانت اجابتهم صحيحة حول الاصابة بفايروس (CMV) هي تحت السريرية, ومعظم الاصابات تعد شائعة داحل الرحم, كذلك يعد (CMV) من الأمراض الشديدة. الاستنتاجات: وجدت هذه الدراسة ان النساء الحوامل معارفهم ضعيفة بالنسبة الى مرض (Cytomegalic inclusion)


Article
Validity of Airway Assessment of the Thyromental Distance and Mallampati Test for Predicting Difficult Intubation
صلاحية تقييم الممرات الهوائية عن طريق المسافة الهرمية واختبار مالامباتي لصعوبة الانببة الرغامية المتوقعة

Loading...
Loading...
Abstract

Unanticipated difficult tracheal intubation is a significant source of morbidity and mortality in anesthetized patients. A number of modules have been developed to predict difficult airways, but they are often complex in nature. Aim of this study to determine the accuracy of the modified Mallampati test for predicting difficult tracheal intubation before induction of anesthesia by using the Mallampati scores and other parameters such as BMI, difficult mask ventilation. Fifty adult patients were prospectively analyzed of the American Society of Anesthesiologists (ASA) class I or II. All adult patients (> 18 years) presenting for any type of non-emergency surgical procedures under general anesthesia that required endotracheal intubation were enrolled. Mallampati test was performed prior to anesthesia. Following induction of anesthesia, the anesthesiologist was described the laryngoscopic view using the Cormack-Lehane scale. Classe 3 or 4 of the Mallampati test were considered as a predictor of difficult intubation. Grades 3 or 4 of the Cormack-Lehane classifications of the laryngoscopic view were defined as impaired glottic exposure. A purposive (non-probability) samples of (50) patients enrolled in this study conducted in a Specialized Surgeries Hospital “Gazi AL-Harrery Hospital” in Baghdad city, 12 had difficult intubation (24%) and 38 had easy intubation (76%). The sensitivity of the Mallampati classifications in four grades shown a significant difference but the specificity was found to be the highest in the grades 2. The Mallampati test is of limited value in predicting difficult intubation when was used as a single examination, also observed other parameters which had effect on the difficulty of intubation like obesity, thyromental distance, mouth opening, presence of receding mandible, cervical mobility and other deformities. تعتبر صعوبة الأنببة الرغامية الغير متوقعة مصدرا مهما لزيادة نسبة الاعتلال والوفيات لدى المرضى الذين يخضعون للتخدير. تم تطوير عدد من الأنماط التي تساعد على التنبؤ بوجود صعوبة الأنببة في الممرات الهواية، لكنها غالبا ما تكون معقدة في طبيعتها. الهدف من هذه الدراسة هو تحديد دقة اختبار مالامباتي المعدل الذي يفيد التنبؤ بالأنببة الرغامية الصعبة قبل إعطاء التخدير للمرضى عن طريق استخدام اختبار المالامباتي مع عدة معايير أخرى مثل مؤشر كتلة الجسم وصعوبة استخدام قناع التهوية. تم اختيار خمسين مريضا بالغا للدراسة من الدرجتين الأولى والثاني حسب تصنيف الجمعية الأمريكية للتخدير ( . تم ASA) 18تسجيل جميع المرضى البالغين (> ا) الذين يخضعون لأي نوع من العمليات الجراحية غير الطارئة تحت التخدير العام ً عام الذي يتطلب التنبيب الرغامي. تم إجراء اختبار مالامباتي قبل التخدير. بعد إعطاء التخدير للمرضى يبدأ طبيب التخدير بوصف Cormack عرض منظار الحنجرة باستخدام مقياس من اختبار المالامباتي مؤشرا على التنبيب 4 او 3 -. تعتبر الفئة Lehane Cormack من مقياس 4 و 3الصعب. تم تحديد الفئة - الخاص بالتنظير الحنجري على انها ضعف اظهار النجرة. Lehane العينات المستهدفة (الغير مرجحة) من المرضى (الخمسين) تم تسجيلهم في هذه الدراسة وقد خضعوا للعمليات في مستشفى 38%) و24 مريض كان لديهم صعوبة التنبيب ( 12الجراحات التخصصية (مستشفى غازي الحريري) في مدينة بغداد، 76 مريض كان التنبيب لديهم سهل ( ولكن تبين أن ،اً ا كبير ً %). أظهرت حساسية تصنيفات مالامباتي في أربعة فئات فرق . يعتبر اختبار مالامباتي ذا قيمة محدودة في التنبؤ بالتنبيب الصعب عند استخدامه كاختبار 2الخصوصية هي الأعلى في الفئة فردي، كما ان هناك معايير أخرى لوحظ انها قد تؤثر على صعوبة الأنببة مثل السمنة، مسافة الغدة الدرقية، فتحة الفم، وجود تراجع في عظم الفك السفلي، حركة العنق وتشوهات أخرى.


Article
Breast Cancer Detection Using Photoacoustic Imaging
الكشف عن سرطان الثدي باستخدام التصوير الضوئي- الصوتي

Authors: Luma W. Jameel لمى وليد جميل
Pages: 195-212
Loading...
Loading...
Abstract

This work is about a tumor detection using photoacoustic technique, the photoacoustic waves generation and detection in tissue phantom (liver in chicken breast) which used to representing the real tissue. The one dimensional photoacoustic signal was generated using Nd:YAG laser, detected using piezoelectric detector and displayed on a storage oscilloscope, the experimental work is done at Different depth, thickness and the distance to the detector for several phantoms and different laser energy 250,400 and 500 mJ. هذا البحث للكشف عن الاورام باستخدام تقنية التصوير الضوئي الصوتي، ان توليد الموجه الضوئية الصوتية وكشف عنها في الخلية باستخدام نسيج تجريبي يستخدم لتمثيل الخلايا الحقيقة.الاشارة احادية البعد تولدة باستخدام Nd:YAG ليزر وتكشف باستخدام كاشف البيزو وتعرض باستخدام عارض الموجات، التجربة العملية تمت باستخدام عمق وعرض ومسافة مختلفة وطاقات مختلفة.


Article
Bond Strength of Flexible Resin to Cobalt-Chromium Using Different Designs of Laser Surface Treatments
قوة ارتباط الاكريليك المرن بالكروم كوبلت باستخدام تصاميم مختلفه من المعامله السطحيه بالليزر

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Objective: This study was oriented to evaluate the effect of different laser surface treatment designs on improving the shear bond strength of the flexible resin to cobalt chromium denture base. Materials and methods: 30 specimens of flexible resin bonded into cobalt chromium denture base material were prepared for this study. They were divided according to the type of surface treatment as follow: Group I without any treatment (control group), Group II was treated with laser in line design. While Group III was treated with laser in a mesh design. The shear bond strength was measured using the Instron testing machine. Results: The results revealed that the highest mean values for the specimens treated with laser in mesh design while lowest mean values for the specimens of laser treated with line design and control group. Data analysis was done using one-way ANOVA and LSD-test at a significant level (p-value ˂0.05). Conclusion: within the limitation of this study, mesh laser surface treatment of CobaltChromium was improved the bond strength. الهدف: تم توجيه هذه الدراسة لتقييم تأثير تصاميم مختلفه من المعاملة بالليزرعلى تحسين قوه الربط القصي من الراتنج المرن لقاعده طقم الاسنان الكروم كوبالت المواد والطرق: تم تحضير 30عينه من الراتنج المرن المرتبط بقاعدة طقم الاسنان الكروم كوبالت في هذه الدراسة. تم تقسيمها حسب نوع المعاملة السطحية على النحو التالي: المجموعة الأولى دون أي معامله (المجموعة الضابطة)، المجموعة الثانية عوملت بالليزر بشكل خطوط. بينما المجموعة الثالثة عوملت بالليزر بشكل شبكه. تم قيا س قوه القص باستخدام ماكنه الاختبار Instron. النتائج: كشفت النتيجة ان اعلى معدلات القيم للعينات المعاملة بالليزر بشكل شبكه بينما أدنى القيم كانت للعينات المعاملة بالليزر بشكل خطوط والعينات الضابطة. تم تحليل البيانات باستخدام اختبار one –way ANOVA واختبار LSDبمستوى معنويه 0.005)> (P-value الاستنتاج: في حدود هذه الدراسة معامله الكروم كوبالت بالليزر بشكل شبكه يحسن من قوة الربط.


Article
Evaluation the Effect of Different Thicknesses Core on the Micro-Hardness of Zirconia Ceramic Material
تقييم تأثير اختلاف السمك على صلادة السطح لمادة الزركونيا المستخدمة في صناعة الاسنان الصناعية

Loading...
Loading...
Abstract

All-ceramics have been increasingly used in prosthetic dentistry to fabricate a wide variety of restorations ]1[ The most recently core materials are the yttrium oxide partially stabilized zirconia (Y-TZP), were found as a new material for all dental ceramic restorations Partially stabilized yttria tetragonal zirconia polycrystalline (Y-TZP) ceramics are a relatively new class of dental ceramics introduced to the market. that are made into blanks and milled to the favorite dimensions using the CAD/CAM (Computer Aided Design/Computer Aided Manufacturing) technology. Objective: To evaluate the effect of different thicknesses on the hardness of disks fabricated by the yttrium oxide partially stabilized zirconia (Y-TZP). Method: This quantitative study was conducted to assess and evaluate the surface hardness of disks in terms of fabrication thirty disc-shaped of wax pattern were prepared in three core thicknesses materials (0.5 mm, 1mm and 1.5 mm), and each all-ceramic system with a 10 mm diameter were prepared according to ISO specification 6872 Vickers diamond indenter was utilized in accordance with micro-hardness tester. Result: The hardness of tetragonal yttrium partial stabilized zirconia with different thicknesses (0.5,1 and 1.5) mm, were as follows: The mean value of 1mm thickness (2557.2967) is greater than mean value of 0.5 mm (2240.4433) in a high significant amount (H.S), and also greater than mean value of 1.5mm (2520.3600) in a significant amount. So, the partially stabilized zirconia specimens with 1mm thickness has better hardness than 1.5mm and 0.5 mm thicknesses. Conclusion: The results concluded that the tetragonal partially stabilized zirconia displays a higher surface hardness for thickness with 1mm than the specimens with 0.5 mm and 1.5mm thickness with the same materials. الهدف : لتقييم تأثير سمك مختلفة على صلابة الأقراص المصنوعه من مادة الزركونيا الشائعه في صناعة الاسنا ن الصناعية الطريقة: أجريت هذه الدراسة الكمية لتقييم صلابة السطح للأقراص من حيث التصنيع تم تحضير ثلاثين قرصًا على شكل شمع في ثلاث مواد بسماكة أساسية (0.5 مم ، 1 مم و 1.5 مم) ، ولكل نظام سيراميك كامل بقطر 10 ملم تم ISO بقطر 10 ملم تم تحضيرها طبقًا لمواصفات ISO 6872 تم استخدام إندينتر الماس فيكرز وفقًا لاختبار الصلابة الدقيقة. Iso 6872 طبقًا وتم تحضيرها لمواصفات تم استخدام إندينتر الماس فيكرز وفقًا لاختبار الصلابة الدقيقة النتيجة: كانت صلابة الإيتريوم رباعي الزركونيا المستقر الجزئي بسماكة مختلفة (0.5،1 و 1.5) مم ، كما يلي: القيمة المتوسطة بسمك 1 مم (2557.2967) أكبر من القيمة المتوسطة البالغة 0.5 مم (2240.4433) بكمية كبيرة عالية (H.S) ، وأيضًا أكبر من القيمة المتوسطة 1.5 مم (2520.3600) بكمية كبيرة. لذلك فأن عينات الزركونيا المستقرة جزئياً بسمك 1 ملم لديها صلاده أفضل من سمك 1.5 مم و 0.5 مم. الخاتمة: خلصت النتائج إلى أن الزركونيا المستقرة جزئياً تظهر صلابة سطحية أعلى للسمك بسمك 1 مم عن العينات ذات السماكة 0.5 مم و 1.5 مم بنفس المواد الكلمات المفتاحية:قوة الصلاده, مادة الزركونيا الكاملة االمصممة باستخدام الحاسوب و المصنعة بواسطة ماكنة الحفر الالي,جهاز فيكر لأختبار الصلادة المايكروية.


Article
Mode and Complications of Delivery in Pregnant Women Who Had Used Cervical Cerclage
طريقة و مضاعفات الولادة للنساء الحوامل اللاتي خضعن لعملية ربط عنق الرحم

Loading...
Loading...
Abstract

Background: A cerclage is used to prevent early changes in a woman’s cervix, thus preventing premature labor, but many complications of cerclage may occur such as infections as vaginal discharge due to vulvovaginitis, bleeding, and abortion.aim of study: study the Complications of delivery in pregnant women who had used cervical cerclage. Subject and method: This A cross sectional study conducted in Obstetri Cesarean section and Gynecology ward and outpatient clinic in Salah Al-Din Teaching Hospital at the period from the first of March 2018 to the end of August 2018. Convenience sample of (120) women in different ages. Results: The mean abortions number of pregnant women was (2±1); 10% of them had no abortion and 66.7% of them had 1-2 abortions Diabetes mellitus was recorded for one pregnant woman only and hypertension was observed in 10 pregnant women. The venous thromboembolic disease was found in 3 women, while 13.3% of pregnant women were taking drugs in pregnancy53.2% of surgical operations were CSs, cervical surgery or tear 46.8, In previous pregnancy, the GESTATIONAL AGE was less than 37 weeks was observed in 24.4% of pregnant women. Cesarean section was done in 31.7% of previous pregnancies and home delivery was done in 4.2% of previous pregnancies. The current pregnancy outcomes of women were term birth (74.2%), late preterm birth (16.6%), unknown (loss of follow up) (6.7%), miscarriage (1.7%) and early preterm (0.8%. Mode of delivery for current pregnancy was distributed as following; normal vaginal delivery (65%), elective Cesarean section (30.8%) and emergency Cesarean section (4.2%). Maternal complications of pregnant women were none in 17.5%, while the main maternal complications were infection (54.2%), infection and bleeding (11.7%), infection, laceration of cervix and bleeding (3.3%), abortion and infection (2.5%), infection and trauma of cervix (2.5%), infection and slipping or premature rupture of membrane (2.5%), abortion (1.7%). conclusion: The infection is the common maternal complication after cervical cerclage. يستخدم التطويق لمنع التغيرات المبكرة في عنق الرحم ، وبالتالي منع الولادة المبكرة ، ولكن قد تحدث العديد من مضاعفات تطويق مثل التهابات و إفرازات مهبلية بسبب التهاب الفرج ، والنزيف ، والإجهاض. تضمنت الدراسة مضاعفات الولادة في النساء الحوامل اللواتي استخدمن تطويق عنق الرحم. المرضى وطريقة العمل : هذه دراسة مقطعية أجريت في قسم التوليد القيصري وجناح أمراض النساء والعيادة الخارجية في مستشفى صلاح الدين التعليمي في الفترة من الأول من مارس 2018 إلى نهاية أغسطس 2018. شملت عينة الدراسة (120) امرأة في مختلف الاعمار. النتائج: كان متوسط عدد حالات الإجهاض للنساء الحوامل (2 ± 1) ؛ 10٪ منهم ليس لديهن إجهاض و 66.7٪ عانين من الاجهاض 1-2 تم تسجيل داء السكري للمرأة الحامل فقط ولوحظ ارتفاع ضغط الدم في 10 نساء حوامل. وقد وجد مرض الانسداد التجلطي الوريدي في 3 نساء ، في حين أن 13.3 ٪ من النساء الحوامل يتناولن العقاقير في فترة الحمل 53.2 ٪ من العمليات الجراحية كانت CSs ، جراحة عنق الرحم 46.8 ، في فترة الحمل السابقة ، كان عمر الحمل أقل من 37 أسبوعا في 24.4 ٪ من النساء الحوامل. تم إجراء العملية القيصرية في 31.7٪ من حالات الحمل السابقة وكانت نتائج للدراسة الحالية هي الولادة (74.2 ٪) ، والولادة المبكرة بنسبة (16.6 ٪) ، غير معروفة (فقدان المتابعة) (6.7 ٪) ، والإجهاض (1.7 ٪) والخدج المبكر (0.8 ٪). تم توزيع الحمل الحالي على النحو التالي: الولادة الطبيعية (65٪) ، العملية القيصرية الاختيارية (30.8٪) والقسم القيصري في حالات الطوارئ (4.2٪). لم تكن المضاعفات للنساء الحوامل سوى في 17.5٪ ، بينما كانت المضاعفات هي العدوى (54.2 ٪) ، والعدوى والنزيف (11.7 ٪) ، وتهتك عنق الرحم والنزيف (3.3 ٪) ، والإجهاض والعدوى (2.5 ٪) ، اما العدوى فقد كانت بنسبة (2.5 ٪) ، والعدوى أو تمزق غشاء بنسبة (2.5 ٪) ، والإجهاض (1.7 ٪). الاستنتاجات بينت الدراسة ان العدوى هي المضاعفات الشائعة للأمهات بعد تطويق عنق الرحم.


Article
Phenotype and Genotype of Virulence Factors in Escherichia Coli Isolated from Different Clinical Samples
النمط الظاهري والتركيب الوراثي لبكتريا E-coli القولونية المعزولة من عينات سريرية مختلفة النمط

Loading...
Loading...
Abstract

Escherichia coli is the principal causative agent of most infection of bacterial origin, and extraintestinal pathogenic E. coli (ExPEC) is responsible for 80% of infections of urinary tract in human bieng. The aim of this work was to study the distribution of some virulence factors of Escherichia coli in different type of human samples. This study was carried out in Baghdad city-Iraq from January to June 2019, included 70 clinical samples (Blood, Urine and Wound samples) with positive culture for E. coli. Each sample was managed bacteriologically to isolate causative bacteria as mentioned in standard systems of bacteriology Lab. The DNA was extracted from all E. coli isolates for detection of fim H and Kpc gens (important virulence factors of bacteria) by PCR and for determination resistance antibiotics these isolates. The present study showed that the highest rate of E coli isolates (78.57%) was from urine samples of patients with UTI and the lowest percentage was from blood samples (8.57%). The study show highest percentage of E coli isolates (95.43%) was positive for adhesion factors, followed by 91.43% was positive for biofilm formation, 70% was capsule producer, while 21.43% of E coli isolates was multidrug resistance (MDL) (p: < 0.05). The study revealed that 95.71% of E coli isolates was resistant for cefotaxime, 94.29% was resistant to aztroneom while 2.86% was resistant to amikacin. The study revealed that 95.71% of E coli isolates was with adhesion factors and 70% of E coli isolates capsule producer as phenotypic virulence factor while 95.71% of E coli isolates was positive for Fim H gene and 4.29% was positive for Kpc gene (as genotype virulence factors). Conclusions: nearly quarter of E coli isolated was multidrug resistant and fim H virulence gene was the most gene detected in those isolates الإيشريشا القولونيه هي احد العوامل المرضية و كمسبب رئيسي لمعظم حالات العدوى البكتيرية ، حيث تعتبر هذه البكتريا نوع (extraintestinal pathogenic E. coli (ExPEC ) المسؤولة عن 80 ٪ من التهابات المسالك البولية , لذا هدفت الدراسة الحالية لدراسة المظهرية و الجنينية لعوامل ضراوة البكتريا المعزوله من عينات سريرية مختلفة .وقد أجريت هذه الدراسة في مدينة بغداد - العراق في الفترة من يناير إلى يونيو 2019 ، وشملت 70 عينة سريرية (عينات دم وبول ومسحات الجروح ) وقد زرعت البكتريا وشخصت بطرق كلاسيكية وحديثة وقد استخلص الحامض النووي, و كشف عن جينات الضراوه fim H و Kpc باستخدام (PCR ) . أظهرت الدراسة الحالية أن أعلى نسبة لعزلات البكتريا (78.57 ٪) كانت من عينات البول لمرضى التهاب المسالك البولية وأدنى نسبة كانت من عينات الدم (8.57 ٪). أظهرت الدراسة أن أعلى نسبة من عزلات E coli (95.43٪) كانت إيجابية بالنسبة لعوامل الالتصاق ، تليها 91.43٪ كانت إيجابية لتكوين الغشاء الحيوي ، 70٪ كانت منتجة للكبسولة ، بينما كان 21.43٪ من عزلات E coli مقاومة متعددة الأدوية (MDL) (p : <0.05). كشفت الدراسة أن 95.71٪ من عزلات E coli كانت مقاومة للسيفوتاكسيم ، 94.29٪ كانت مقاومة للأزترونوم بينما 2.86٪ كانت مقاومة للأميكاسين. و أن 95.71٪ من عزلات E coli لها قابليىة التصاق وأن 70٪ منها كانت منتجة للكبسولة كعامل ضراوة النمط الظاهري بينما كان 95.71٪ منها كانت إيجابية لجين Fim H و 4.29٪ كانت إيجابية لجين Kpc وقد استننج ان ما يقارب ربع العزلات كانت متعددة المقاومًة للأدوية المتعددة وكان جين الـ H fim هو أكثر الجينات المكتشفة في تلك العزلات.


Article
Immunohistochemical Expression of Androgen Receptor (AR) and its Relationship with Clinicpathological Parameters in Breast Cancer
تعبير المناعة النسيجية الكيميائية لمستقبلات الاندروجين وعلاقته بالمعلمات الاكلينيكية في سرطان الثدي

Loading...
Loading...
Abstract

Breast carcinoma is one of the most common malignant and the leading cause of cancer related death among women all around the world. Gene expression profiling characterized 4 major groups of BC, which classified patients into Luminal A, Luminal B, HER-2/neu enriched, and Triple Negative BC (TNBC). Among the members of the steroid receptor superfamily the role of estrogen and progesterone receptors (ER and PR) and HER2 are play a role in breast cancer as both predictive and prognostic markers and management of therapy. Androgen Receptor (AR) is a steroid nuclear receptor involved in complex signaling pathways that are thought to play a role in cell proliferation. Greater than70% of human breast cancers expresses the androgen receptor (AR) and varies significantly among molecular subtypes of breast cancer and its contribution to the progression of disease may differ depending on the stage. In this study, we aimed to examine the expression pattern of AR and its association with clinicopathological parameters and IHC markers. Methods: Immunohistochemistry (IHC) was performed on breast cancers using antibodies against androgen receptor (AR), esterogen receptor (ER), progesterone receptor (PR) and human epidermal growth factor receptor type-2 (HER2). The levels of expression were scored semiquantitatively. Results: AR positivity was noted in Thirty-four of the cases, whereas the other thirteen cases were negative. AR was significantly related to tumors histological type (p= 0.002), tumor grade (p= 0.002) and positive PR/HER2 status (p= 0.04). No statistical difference was demonstrated in AR expression in relation to tumor size (p= 0.12), lymph node status (p= 0.68) and expression of ER (p= 0.23). Conclusion: breast carcinomas express AR positivity more than ER, PR and HER2 status. In addition, the expression of AR correlated to lower tumor grade which could serve as a good prognostic factor and potential therapeutic target. However, this finding will need to be confirmed by large cohort studies. يعد سرطان الثدي السرطان الاكثر شيوعا الذي يصيب النساء في مختلف انحاء العالم .وقد أجريت الدراسة على47 عينة من نساء مصابات بسرطان الثدي وكانت عبارة عن أنسجة مثبتة بالفورمالين ومطمورة بالبرافين على هيئة قوالب . استخدم طريقة كيمياء النسيج المناعية لتقييم تعبير المستقبلات لكل من HER-2 و الاستروجين و البروجيستيرون وكذلك Androgen لإيجاد العلاقة بين نتائج كيمياء المناعة النسيجية ومؤشرات التقدم لسرطان الثدي المتمثلة بعمر المريض ، حجم الورم ،النوع النسيجي وكذلك درجتة. حيث اظهرت النتائج بان 43 حالة من 47 اعطت التعبير الهرموني الموجب للمستقبل Androgen . كم أظهرت النتائج وجود فروقات معنوية مرتبطة بين مستوى التعبير للمستقبل Androgen مع نوع ودرجة الورم وكذلك كلا من البروجستيرون و HER-2 وبالمقابل فان تعبير Androgen الموجب يعد بمثابة نذير جيد وكهدف علاجي محتمل.


Article
Screening and DNA Methylation of Growth Hormone in Thyroidectomies Rats
تقصي ومثيلة الحمض النووي الرايبي منقوص الاوكسجين لهرمون النمو في الفئران التي أزيلت منها الغدة الدرقية

Loading...
Loading...
Abstract

The goal of this research concerns with the methylation role for DNA of thyroidectomized lab rat. Thyroidectomy operation was applies on 40 lab rats. After 60 days of operation, these rats were injected with single dose/day of both GHL-T (2.5 mg/100 g Sc) and monkey anti-rGH serum (0.3 ml,ip). Deoxyribonucleic acid methylation of hypothalamic growth hormone gene expression was applied for lab animals subsequently by using northern blot analysis technique. The results of this experiment revealed significant correlation between thyroidectomy and decline in both thyroxine and thyroidiodotherionine values (p< 0.05) that’s affect GH value. Conclusion of this study proves that deoxyribonucleic acid methylation suppressing the feedback of growth hormone releasing hormone GRH to prevent physiological stress in thyroidectomized rats.الهدف من هذا البحث يتعلق بدور مثيلة الحمض النووي للجرذان المختبرية مستأصلة الغدة الدرقية. حيث تم يوما من العملية، تم حقن هذه الجرذان 60 جرذا مختبريا .وبعد 40 تطبيق عملية استئصال الغدة الدرقية على غرام، تحت الجلد )ومصل مضادات 100 / ملغ 2.5 بجرعة واحدة /يوم من كل من هرمون النمو طويل الامد ( مل، تحت البريتون .)تم تطبيق مثيلة حمض دنا من التعبير الجيني لهرمون 0.3( هرمون النمو الطبقي القردي النمو تحت المهاد لدى الحيوانات المختبرية في وقت لاحق باستخدام تقنية تحليل اللطخة الشمالية .كشفت نتائج هذه التجربة عن ارتباط كبير بين استئصال الغدة الدرقية والانخفاض في كل من الغدة الدرقية وقيم الغدة الدرقية . )التي تؤثر على قيمة هرمون النمو 0.05 < (احتمالية استنتج في هذه الدراسة أن مثيلة حمض دنا كبح ردود الفعل من هرمون النمو لأجل اطلاق هذا الهرمون منعا للإجهاد الفسيولوجي في الجرذان مستأصلة الغدة الدرقية


Article
Effect of the Exposure to Radioactive Iodine I-131 on Lymphocyte and Granulocyte Levels in Blood Samples of Hospital workers
تأثير التعرض لليود المشع 131 على اللمفوسايت والكراينولوسايت في دم العاملين في المستشفى

Loading...
Loading...
Abstract

This study was achieved to examine the impact on hematological parameters for medical workers that work on radioactive iodine I-131. Its indicated that’s the mean value of radiation exposed (RE) workers were 29.2% of lymphocyte and 64.4% granulocyte% in compared with 30.2% and 60.6% respectively of radiation unexposed persons. Results showed that 17% of granulocyte increased, while 8.5% of the granulocyte level was declined in compared to fluctuated decrease and increase in the lymphocyte level in hospital workers. Results showed that there females are higher influenced than male. Finally, the study indicated that Complete blood count is promising, safe and economical routine test for hospital workers as Examination program. انجزت هذه الدراسة لاختبار تأثير المؤشرات الدم للعاملين الذين يعملون على اليود المشع 131 . تبين النتائج ان قيمة المعدل للاشعاع للعاملين المتعرضين للاشعاع كانت 2.29% من اللمفوسايت و 64.4%من الكراينولوسايت بالمقارنة مع 30.2% و 60.6% على التوالي من الاشخاص الغير معرضين للاشعاع. بينت النتائج بان نسبة 17% من الكراينولوسايت قد ازدادت، بينما 8.5% من مستوى الكراينولوسايت قد انخفظت بالمقارنة مع الانخفاض المتذبذب والزيادة في مستوى المفوسايت في العاملين بالمشفى. بينت النتائج بان النساء اكثر تاثرا من الرجال. واخيرا، الدراسة تبين بان فحص حساب صورة الدم الكاملة هو اختبار واعد، وامن وروتين اقتصادي للعاملين بالمستشفى كبرنامج للاختبار.


Article
Knowledge of Mothers Regarding Poliomyelitis Eradication among Sample in Primary Health Care Centers in Baghdad City
معارف الامهات حول القضاء على شلل الأطفال ضمن عينة من مراكز الرعاية الصحية الاولية في بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Poliomyelitis (Polio) is viral disease that attacks the nervous system and it is highly infectious. Frequently, its victims show no symptoms, but about one in 200 infected children suffers from paralysis and sometimes death. Children less than five years of age are the most vulnerable group for infection while anyone can be infected by the disease. The objectives of this study were to determine the level of mother's knowledge toward polio immunization and eradication, so as to find out knowledge of mothers toward polio immunization and eradication with associated factors. A cross sectional study with a multistage method or (multistage sample), was carried out during the period from 15th September 2014 to 23rd. December 2015. Data were collected from primary health care centers in Baghdad city by using a special questionnaire format which was constructed for this purpose, included one part: Knowledge of mothers. The study sample was (420) of mothers who gave their consent. The results of the study indicated that mothers of urban residency were better than rural, middle age were better than early age; highly educated reported, were better than low educated women; mothers of crowding index of > 5 individual classified, had low correct response; of low socio-economic status assessed, had too low correct response concerning their knowledge about the disease. Regarding to source of information the results indicated that the majority of mothers consider health personnel as the major source of information. The present study concluded that the mother's knowledge about vaccination was found to be inadequate. Concerning with their knowledge, a highly significant association at P<0.01 among different levels of socio demographic characteristic variables were reported. The study recommends increasing efforts to educate all mothers (by health education program) who attend the primary health care center for any reason regarding importance of oral polio vaccine doses (routine and campaigns) and never forget any of these doses. شلل الاطفال هو مرض فيروسي معدي يصيب الجهاز العصبي والشائع ان ضحاياه لا تظهر عليهم اي اعراض لكن تقريبا طفل لكل مئتين طفل مصاب يعاني من الشلل واحيانا الوفاة. اي شخص ممكن ان يصاب بالعدوى ولكن الاطفال دون سن الخامسة من العمر هم الاكثر عرضه للإصابة. تهدف الدراسة لتحديد مستوى معارف الامهات حول لقاح شلل الاطفال الفموي والقضاء على المرض حول اللقاح، ولإيجاد العوامل المرتبطة بمعارف الامهات حول لقاح شلل الاطفال الفموي والقضاء على المرض . أجريت الدراسة المقطعية وبطريقة العينة المتعددة المراحل خلال الفترة من 15ايلول 2014 الى 23 كانون الاول 2015 وتم جمع بيانات العينة من مراكز الرعاية الصحية الأولية لمدينة بغداد بأستخدام استبيان صمم لهذا الغرض ويتضمن الاستبيان على جزء معارف الامهات شملت العينة على (420) أم ممن وافقت على المشاركة بأعطاء المعلومات والأجابة على فقرات الأستبيان . اشرت نتائج الدراسة على ان الامهات من المدينة كانوا افضل من امهات الريف , الاعمار المتوسطه افضل من الاعمار الصغيره ؛ ذوات الثقافات العليا افضل من بسيطي الثقافات فيما يخص المعلومات ومعرفتهن حول المرض ؛ اللاتي لديهن مؤشر الازدحام اكثر من خمسة افراد واللاتي مستوى معيشتهم الاقتصاديه والاجتماعيه واطئه كانت استجابتهن واطئه فيما يخص المعرفه بالمرض. واظهرت الدراسة وجود علاقه بمستوى عالي المعنويه (P<0.01) لمستويات الخصائص الاجتماعية والديموغرافية. أستنتجت الدراسة الحالية ان معارف الأمهات حول اللقاح كانت غير كافية. توصي الدراسه بزيادة الجهود لتثقيف الامهات اللاتي يقمن بزيارة المركز الصحي لأي سبب كان (بواسطه برامج التثقيف الصحي) بأهمية جرعات لقاح شلل الاطفال الفموي سواء كانت الجرعات الروتينية او الخاصه بالحملات الموسمية وعدم نسيان او أهمال اي جرعة منها.


Article
Investigation of Antimicrobial Activities of Lactuca Sativa (L.) Extracts against Clinical Pathogens
الكشف عن التاثير المضاد للبكتيريا والمضاد للفطريات لمستخلصات اوراق نبات الخس

Loading...
Loading...
Abstract

The present study describes the antimicrobial activity of 3 extracts of Lactuca sativa Linn. (Lettuce), collected from the local markets in Baghdad. Successive petroleum ether, methanol and ethyl acetate+water extracts of Lactuca sativa leaves were tested (in vitro) for their antimicrobial activities by agar-well diffusion assay. All extracts displayed varied levels of antibacterial or antifungal activity. The petroleum ether extract exhibited antibacterial effect against all of the tested bacteria and the diameter of zones varied between 14-20 mm. The petroleum ether extract of Lactuca sativa leaves presented a good activity against Escherichia coli, Staphylococcus aureus and Yersinia enterocolitica, 20 mm, 19 mm and 19 mm, respectively. The ethyl acetate+water extract presented a good activity against Geotrichum candidum and Botrytis cinerea, 20 mm and 12 mm, respectively. The results obtained in this study appear to confirm the antibacterial and antifungal potential of Lactuca sativa leaves, as well as its usefulness in the treatment of diseases that may be as a result of infectionتصف الدراسة الحالية تاثير ثلاثة مستخلصات من نبات الخس والذي تم جمعة من الاسواق المحلية لمدينة بغداد , حيث تم اختبار تاثير مستخلصات الايثر النفطي والميثانول و خلات الاثيل+ الماء لاوراق نبات الخس كمضادات للبكتيريا ومضادات للفطريات عن طريق استخدام مادة الاجار كوسط زرعي وفحص مدى انتشارها في الوسط الزرعي . واظهرت النتائج ان جميع انواع المستخلصات لنبات الخس لها تاثير متفاوت كمضادات للبكتيريا والفطريات , وكان لمستخلص الاثير النفطي تاثير مضاد لكل انواع البكتيريا المستخدمة والفطريات 14-20 ملم وفعالية جيدة ضد الإيشريشية القولونية، المكورات العنقودية الذهبية ويرسينيا القولون، 20 ملم، 19 ملم و 19 ملم، على التوالي . كذلك اظهرت النتائج ان لخلات الاثيل + الماء نشاط فعال ضد التيربية ضد العفن الرمادي وابوتراتيس 20 ملم و 12 ملم على التوالي. تظهر النتائج التي تم الحصول عليها في هذه الدراسة لتأكيد القدرة المضادة للبكتيريا و للفطريات لمستخلصات اوراق نبات الخس وكذلك فائدة اوراق نبات الخس السريرية في علاج الامراض الناجمة عن الاصابات الكبتيرية والفطرية


Article
Effect of Smoking on Heart Rate and Blood Pressure During Exercise Test and Recovery Period in Patients with Angina Pectoris
اثر فاعلية التدخين على معدل ضربات القلب وضغط الدم أثناء تمارين الاجهاد وفترة الشفاء لدى مرضى الذبحة الصدرية

Loading...
Loading...
Abstract

There is an established link between smoking abnormal heart rate; blood pressure and impaired cardiovascular health in middle aged or older population .Objective of the study to evaluate the effectiveness of smoking on heart rate and blood pressure during exercise test and recovery period in angina pectoris' patients. Method :The sample consisted of (50) patients with Angina Pectoris who were systematically selected one by one from those attend to medical clinic for exercise test in Baghdad teaching hospital. The study was carried out during the period between September2016 to March 2017. Their age range was (20-70) with a mean age (53.54) years. They were divided into two groups, smokers group who had smoked 20 or more cigarettes per day for at least three smoking years. Non-smokers had never smoked. Results: Leg pain and fatigue was the main for the early stopping of the test. There is our results of this study also showed that increased in mean for the systolic blood pressure from (151.67 to173.33) and heart rate from (97.08 to125.50) were significant increase in the patients who were smoking between the rest and maximum exercise test. Conclusion: It has been found that smoking affects patients with angina pectoris, decreasing the capacity of their circulatory system. Therefore, it is recommended that cigarette smokers should be given strong encouragement to stop smoking as part of any effort to improve physical fitness هناك صلة ثابتة بين التدخين ومعدل ضربات القلب الغيرالطبيعية. ضغط الدم وضعف صحة القلب والأوعية الدموية في منتصف العمر أو كبار السن من السكان.الهدف من الدراسة: تقييم فاعلية التدخين على معدل ضربات القلب وضغط الدم أثناء تمارين الاجهاد وفترة الشفاء لدى مرضى الذبحة الصدرية. طريقة العمل : تكونت العينة من (50) مريض مصاب بالذبحة الصدرية تم اختيارهم بشكل متتابع واحداً تلو الآخر من بين أولئك الذين يراجعون العبادة الخارجية الباطنية لتمارين الاجهاد للفترة ما بين سبتمبر 2014 إلى مارس 2017. كان متوسط أعمارهم (20-70) بمتوسط عمر (53.54) سنة. تم تقسيمهم إلى مجموعتين ، مجموعة المدخنين الذين كانوا يدخنون 20 سيجارة أو أكثر يوميًا على الأقل لثلاث سنوات تدخين . غير المدخنين لم يسبق لهم التدخين.النتائج :ألم الساق والإرهاق هو السبب الرئيسي في الإيقاف المبكر للاختبار,نتائج الدراسة كدلك اشارة الى زيادة في متوسط ضغط الدم الانقباضي من (151.67 إلى 173.33) ومعدل ضربات القلب من (97.08 إلى 125.50) زيادة معنوية في المرضى الذين كانوا يدخنون. بين فترة الراحة وفترة تمارين الاجهاد القصوى الاستنتاج : وجد أن التدخين يؤثر على مرضى الذبحة الصدرية ، يقلل من قدرة جهاز الدورة الدموية لديهم.توصي الدراسة بتشجيع مدخني السجائر بشدة على التوقف عن التدخين كجزء من أي جهد لتحسين اللياقة البدنية


Article
The Chemotherapy Effect on Toxoplasmosis and Cytokines Status in Women with Breast Cancer
تأثير العلاج الكيميائي على الإصابة بداء المقوسات ومستويات السيتوكينات في النساء المصابات بسرطان الثدي

Loading...
Loading...
Abstract

Toxoplasma gondii is an opportunistic protozoan in immunocompromised patients and the reactivation of a latent infection could cause severe influence. This study aimed to investigate the chemotherapy effect on the levels of T. gondii immunoglobulins IgG, Interleukins (IL) IL-6, IL-12 and IL-23 in women with breast cancer. In this study, 190 women were enrolled (100 samples were taken from outpatient clinics as control groups and 90 samples of women with breast cancer who attended to Oncology Teaching Hospital in Medical City Hospital in Baghdad from different Governorates in Iraq). All serum samples were tested for T. gondii immunoglobulins IgG antibodies, IL-6, IL-12, and IL-23 levels using ELISA technique. The results showed that the highest mean titers of IgG and IL-23 were in untreated women with breast cancer infected with Toxoplasmosis (168.15 ± 13.53 IU/mL, 258.67 ± 17.05 pg/mL) respectively, while the highest mean titers of IL-12 were in treated women with breast cancer infected with Toxoplasmosis (23.84±0.05 pg/mL), while the highest mean titers of IL-6 were in untreated women with breast cancer infected with Toxoplasmosis (6.551 ± 0.35 pg/mL). The results of this study reveal that the Toxoplasmosis antibody and Cytokines status of women with breast cancer could be affected by the chemotherapy thus, the Toxoplasmosis antibody and Cytokines status should be known before, during and after chemotherapy.تعد المقوسات الكوندية من الطفيليات الانتهازية في المرضى الذين يعانون من نقص المناعة ، ويمكن أن يسبب إعادة تنشيط العدوى الكامنة والتي يكون لها تأثيرًا شديدًا. هدفت هذه الدراسة إلى تحديد تأثير العلاج الكيميائي على مستويات الغلوبيولين المناعي T.gondii IgG ، IL-6 ، IL-12 و IL-23 في النساء المصابات بسرطان الثدي. شملت الدراسة تسجيل )190 (امرأة (تم أخذ 100 عينة من العيادات الخارجية كمجموعة سيطرة و 90 عينة من النساء المصابات بسرطان الثدي اللواتي حضرن إلى مستشفى الأورام التعليمي في مستشفى مدينة الطب في بغداد من مختلف المحافظات في العراق). تم اختبار جميع عينات المصل من أجل الأجسام المضادة لـ T. gondii IgG ، IL-6 ، IL-12 ، و IL-23 باستخدام تقنية ELISA. أظهرت النتائج أن أعلى تراكيز IgG و IL-23 كان في النساء المصابات بسرطان الثدي المصاب بداء المقوسات وغير معالجات (168.15 ± 13.53 وحدة دولية / مل ، 258.67 ± 17.05 بيكوغرام / مل) على التوالي. في حين أن أعلى مستوى تراكيز من IL-12 كان في النساء اللواتي يعانين من سرطان الثدي المصاب بداء المقوسات (23.84 ± 0.05 بيكوغرام / مل). في حين أن أعلى تراكيز من IL-6 كانت في النساء غير المعالجين مع سرطان الثدي المصاب بداء المقوسات (6.551 ± 0.35 بيكوغرام / مل). تكشف نتائج هذه الدراسة أن الأجسام المضادة لداء المقوسات والسايتوكينات للنساء المصابات بسرطان الثدي يمكن أن تتأثر بالعلاج الكيميائي.


Article
Association between the Infection by Cytomegalovirus (CMV) with Acute and Chronic Toxoplasmosis among Random Sample of Aborted Women at Baghdad Province
دراسة ارتباط الاصابة بين Cytomegalovirus الاصابة بداء المقوسات الكونيدية الحاد والمزمن في عينة عشوائية النساء في محافظة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out during the periods from September 2017 to march 2018 in laboratories Department of different hospitals /Baghdad Teaching Hospital, and Abn-Abalady hospital in 70 women ages ranged from 20 year to 33 years .Bio-ELISA immuno-enzymatic assay was used for Cytomegalovirus Ab sera Immunoassay for the detection of Toxoplasma antibodies IgG and IgM also were carried out to all samples included.The results showed No significant differences between age group studied in pregnant and non-pregnant women in all sample studied and recoded that 25(46.3%) out of 34(63%) of pregnant women studied had Toxo-IgG antibodies and pregnant women who had CMV infections were 28(51.9) out of 34(63%) the results also showed that the infection with Cytomegavirus infection was significantly higher than T. gondii. Antibodies. اجريت الدراسة الحالية مابين ايلول 2017 ولغاية نيسان 2018 في المختبرات التابعة لبعض المستشفيات مستشفى بغداد التعليمي ومستشفى ابن البلدي على 70 عينة تراوحت اعمارهم بين20-33 سنة. استخدم فحص الاليزا في التحري عن الاجسام المضادة لفايروس Cytomeglovirus وكما استخدمت الطرق المناعية للتحري عن الاجسام المضادة نوع IgM ,IgGلطفليي داء المقوسات .اوضحت نتائج الدراسة انه لا يوجد فرق معنوي بين اعمار النساءالحوامل ,وغير الحوامل كما سجلت الدراسة ان (46,3% ( 25 من مجموع 34 ( 63%) من النساء لديهن اجسام مضادة نوع IgG كما كانت نسبة النساء الذين لديهم اجسام مضادة لفايروس Cytomeglovirus ( %9 ,51) 28 كما اوضحت الدراسة ان نسب الاصابة ب cytomeglovirusهي معنويا هي الاعلى من نسب الاصابة بطفيلي Toxaplasma gondii.


Article
Determine the Antibacterial Activity of Staphyloxathin Produced by Staphylococcus aureus against some Bacteria
تحديد الفعاليه المضادة للبكتريا لصبغة الستافيلوزانثين المنتجة من المكورات العنقودية الذهبية ضد بعض البكتريا

Loading...
Loading...
Abstract

A total of 70 isolate of staphylococcus (22.8%) isolated from 306 sample of different clinical sources that is diagnosing as S. aureus depending on cultural morphological and biochemical test. These characteristics include; colonial morphology, size of colony, color and the effect on the media such as blood hemolysis, pigments appear on Milk agar and ability to ferment mannitol. Staphyloxanthin pigment was extracted by using different methods included procedure one using chloroform, procedure two using methanol and procedure three using ethyl acetate with ethanol was the best method. Staphyloxanthin purified by using coolum chromatography, purified extract of Staphyloxanthin that isolated from S. aureus as anti-bacterial activity ,which appeared inhibition zone against several gram negative bacteria at concentration (2,20)mg/ml , and the highly inhibition zone (15mm ) of pigment was recorded against Pseudomonas aeruginosa. من مجموع 306 عينة تم عزل 70عزلة من بكتريا المكورات العنقودية الذهبية من مصادر سريرية مختلفة تبعا للفحوصات المظهرية والبايوكميائية .تشمل الفحوصات شكل المستعمرة وحجمها ولونها وتايرها .على الوسط الزرعي مثل تحلل وسط الدم وظهور الصبغة على وسط الحليب وتخمر سكر المانتول .صبغة الستافيلوزانثثين تم استخلاصها بثلاث طرق تتضمن استخدام الكلوروفورم الميثانول والاثيل استيت مع الايثانول وتعتبر طريقة استخدام الاثيل استيت مع الايثانول افضل الطرق في استخلاص الصبغة. نقيت الصبغة باسخدام العمود الكرموتوغرافي ,المستخلص النقي للصبغة المعزولة من العنقوديات الذههبية له فعالية مثبطة للبكتريا وخاصة ضد البكتريا السالبة لصبغة كرام عند


Article
A surface Hardness Estimation of Flexible Acrylic Resin After Glass Fiber Addition
تقدير صلابة السطح للاكريليك الراتنجي المرن بعد اضافة شعيرات الزجاج

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Poly methyl methacrylate (PMMA) is commonly used to fabricate removable denture. The development of polymer chemistry produce alternative materials to PMMA such as polyamides (nylon), acetyl resins, epoxy resins …. etc. All these resins are suited for thermoplastic processing; the flexibility of polyamide allows partial dentures be pressed in one piece including clasps. Glass fiber is the most widely used reinforcing material and account or almost 90% of the reinforcement in resins. The addition of fiber to provisional restorative resin increases tensile strength, fracture toughness and surface hardness.Objective of the study: Evaluation to improve mechanical property of surface hardness of flexible denture bases by addition of glass fibers and alteration of powder –liquid ratio. Material and Methods: Forty samples of flexible acrylic were prepared for hardness test and divided into four groups according to fiber addition and alteration in powder-monomer ratio as follows: group (A) consist of (10 specimens) without addition of fiber glass and ratio (3.1 powder- monomer ratio). Group (B) consist of (10 specimens) with addition of fiber glass with (3.1 powder- monomer ratio), group (C) consist of (10 specimens) without addition of fiber glass with (2.5:1 powder- monomer ratio) and group (D) consist of (10 specimens) with fiber glass with (2.5:1 powder- monomer ratio). Surface hardness of all samples were evaluated by Vickers hardness tester after subjected to the load of 25 gm at 15 sec. Results: The results obtained in the present study showed that significant differences between groups of surface hardness test. Conclusion: Conclusion was derived that flexible acrylic resin had significant effect after fiber addition and alteration in polymer-monomer ratioان البولي مثيل ميثا اكريلك هو الاكثر شيوعاً لتصنيع الطقم المتحرك. التطوير في البوليمر كيميائياً انتج مواد بديلة عن بولي مثيل ميثا اكريلك مثل البلاستك البولي مايد (نايلون) راتنجات الاستيل، راتنجات الايبوكسي الى اخره. كل انواع الراتنجات ملائمة للمعالجة حرارياً. ان مرونة البولي مايد يسمح للطقوم جزئياً بان تصمم كونه قطعة واحدة متضمنة الكلاب. الشعيرات الزجاجية هي الاكثر استعمالاً كمادة تعزيزية تقريباً (90%) من التعزيز للراتنجات. ان اضافة الشعيرات للتعويضية الراتنجية تزيد من المرونة، الشد، مقامة الكسر والصلابة.


Article
Role of MicroRNA-221 and HCV Genotype in Predicting Chronic Liver Disease among Iraqi Patients
دورالحمض الريبوزي النووي الدقيق - 221 والنمط الجيني لفيروس HCV في التنبؤ بأمراض الكبد المزمنة بين المرضى العراقيين.

Loading...
Loading...
Abstract

MicroRNAs (miRNAs) have been repeatedly shown to play important roles in liver pathologies, including hepatitis, liver cirrhosis, and liver cancer. miRNAs are small RNA molecules that have the ability to regulate gene expression by targeting mRNA degradation or translational repression. miRNA-221 is one of the over 700 kinds of currently known miRNAs and is up-regulated in multiple tumors. This work was carried out to evaluate the ratio of HCV genotype in the studied sample of Iraqi HCV positive patients and to assess the expression level of miRNA-221 in the plasma as a diagnostic marker of liver injury in chronic hepatitis C and (liver cirrhosis & hepatocellular carcinoma). Current study included 25 healthy controls, 35 patients with chronic hepatitis C, 20 patients with (liver cirrhosis and hepatocellular carcinoma) who attended to the Gastroenterology and Hepatology Teaching Hospital in Baghdad during the period from June/2017 to February/2018 were included in this study. HCV Genotype, viral load and miRNA-221 in the plasma were measured using real‑time PCR. This study showed that statistically significant differences in the mean values of miRNA-221 in plasma between the studied groups (P value =0.04) and also observed highly significant fold change in miRNA-221 expression was found between (liver cirrhosis and hepatocellular carcinoma vs control) groups. In conclusion measurements of miRNA-221 may be useful in the evaluation of HCV patients. Moreover, the most prevalence genotype in this study was genotype 4 then 1a.لقد أثبت الاحماض النووية الريبوزية النووي ميكروي مرارًا وتكرارًا أنها تلعب أدوارًا مهمة في أمراض الكبد ، بما في ذلك التهاب الكبد وتليف الكبد وسرطان الكبد,وهي عبارة عن جزيئات الحمض النووي الريبي الصغيرة التي لديها القدرة على تنظيم التعبير الجيني عن طريق استهداف تحطيم الرنا المرسل أو القمع التعددية . الحمض الريبوزي النووي الميكروي 221 هو واحد من أكثر من 700 نوع من الاحماض النوورية الميكروية المعروفة حاليًا ويتم تنظيمها في أورام متعددة. يهدف هذا العمل تقييم نسبة النمط الوراثي الالتهاب الكبد الفايروسي سي في العينة المدروسة من مرضى التهاب HCV العراقيين وتقييم مستوى التعبير عن الحمض النووي الريبوزي الميكروي 221 في البلازما كعلامة تشخيصية لإصابة الكبد في التهاب الكبد المزمن C و (تليف الكبد و سرطان الكبد). اشتملت الدراسة الحالية على 25 عنصر تحكم صحي ، و 35 مريضًا يعانون من التهاب الكبد المزمن ، و 20مريضًا يعانون من تليف الكبد و سرطان الكبد ، والذين حضروا إلى مستشفى أمراض الجهاز الهضمي والكبد في بغداد خلال الفترة من يونيو / 2017 إلى فبراير / 2018 ، تم تضمينهم في هذه الدراسة. تم قياس النمط الوراثي HCV ، الحمل الفيروسي و miRNA-221 في البلازما باستخدام تفاعل البلمرة التسلسلي الكمي في الوقت الحقيقي. أظهرت هذه الدراسة أن فروق ذات دلالة إحصائية في متوسط قيم miRNA-221 في البلازما بين المجموعات المدروسة (قيمة P = 0.04) ولاحظت أيضًا تغيرًا كبيرًا في في تعبير miRNA-221 بين مجموعات (LC & HCC vs control) . من ناحية أخرى ، لم يكن هناك أي تغيير ذو دلالة إحصائية في مستوى التعبير miR-221 بين مجموعة (CHC vs control) أو مجموعة (CHC vs LC & HCC). وفي الختام ، قد تكون قياس miRNA-221 مفيدة في تقييم مرضى التهاب الكبد الفايروسي سي . علاوة على ذلك ، كان النمط الوراثي الأكثر انتشارًا في هذه الدراسة هو التركيب الوراثي 4 ثم 1 أ.

Table of content: volume:1 issue:2