Table of content

Iraqi Journal of Pharmaceutical Sciences

المجلة العراقية للعلوم الصيدلانية

ISSN: 16833597
Publisher: Baghdad University
Faculty: Pharmacy
Language: English

This journal is Open Access

About

In 1979 the College of Pharmacy- Baghdad University established a semi-annual specialized scientific journal, under the name "Iraqi Journal of Pharmaceutical Sciences".
The aim of this journal is to support scientific knowledge, encourage scientific research and publication for the purposes of scientific promotion.
The journal issued since its establishment until June / 2014 Twenty three volumes and Thirty seven issues.

Loading...
Contact info

Iraqi Journal of Pharmaceutical Sciences
College of Pharmacy/University of Baghdad
Address:Bab-almoadham,P.O.Box 14026
Tel:+(964)4162215
ijpharm@yahoo.com

Table of content: 2009 volume:18 issue:1

Article
Role of Ezetimibe in Combination with Statins(Simvastatin and Atorvastatin) in Controlling Dyslipidemia

Loading...
Loading...
Abstract

Cardiovascular risk is independently increased by plasma lipids abnormalities (low- density and high density lipoprotein -cholesterol and triglycerides). Most patients have more than one lipid abnormality. Combination therapy with lipid-modifying agents could offer an important therapeutic option for improving the overall lipid profile. Combinations have demonstrated to provide additive efficacy and significant reductions in coronary events . This study was designed to evaluate the effect of ezetimibe, when used in combination with other hypolipidaemic agents ( statins) on lipid profile as well as on liver function ,renal function, oxidative stress, and platelets function when given to dyslipidaemic patients . Forty four patients (24 males and 20 females) with age ranged between 40-70 years (54 ±14.6) with dyslipidaemia on statins therapy for at least 6 month were involved in this clinical trials. They were randomized into two groups treated with either a combination of 20 mg/day simvastatin or a combination of 20mg/day atorvastatin and 10mg/day of ezetimibe.The study also included 22 apparently healthy subjects with age ranged (40-70years) and sex(11males and 11 females) matching that of the patients group. Serum lipid profile (total cholesterol -TC, triglycerides -TG, low density lipoprotein-cholesterol –LDL-C, very low density lipoprotein-cholesterol-VLDL-C, and high density lipoprotein-cholesterol –HDL-C), oxidative stress marker (Malondialdehyde-MDA), liver functions indices (Alanin aminotransferase -ALT,Aspartate aminotransferase- AST, total bilirubin), renal function parameters (urea, creatinine, and microalbuminuria) and platelets function test (bleeding time)were evaluated before and after 4 and 6 weeks of starting ezetimibe treatment . Treatment with ezetimibe plus simvastatin or atrovostatin resulted in significant lowering in TC, TG, LDL-C levels with elevation in HDL-C also the LDL/HDL ratio lowered significantly ( by 38.16%). This effect was associated with significant changes in liver function , and oxidative stress without changes in platelets function nor in renal function. The results presented in this study indicated that ezetimibe can be used in clinical practice for the treatment of dyslipidaemia, when combined with other hypolipidaemic agents like simvastatin and atorvastatin to improve the therapeutic profile with ameliorating some of their adverse effects. ان خطر أمراض الأوعية القلبية يمكن إن يزداد بصورة غير معتمدة عند الاختلال في الدهون الثلاثية والدهون البروتينية عالية الكثافة وواطئة الكثافة. وجد ان معظم المرضى لهم أكثر من خلل واحد في الدهون. ان العلاج المركب من المواد المعدلة للدهون يوفر فائدة علاجية مهمة لتحسين كل مستويات الشحوم في الدم . و العلاج المركب يمكن ان يكون له فعالية إضافية مسبباً هبوطاً معنوياً في التأثيرات على الشرايين التاجية. أجريت هذه الدراسة وصممت لتقييم فعالية الايزتايمب مع مواد خافضة للدهون مثل الستاتينات على معايير الكيمياء الحياتية والمتمثلة بمستويات ايض الدهون و فرط الأكسدة ووظائف الكبد والكلى ، إضافة إلى تأثيره على وظائف الصفيحات الدموية (زمن النزف) ومقارنة هذه التأثيرات مع أدوية تقليدية خافضة للدهون (سمفاستاتين و اتورفستاتين) كنظام مختلط مع الازيتياميب عند مرضى الشحام .اشتملت هذه الدراسة على (44) مريضا (24 ذكور، 20 اناث) بعمر يتراوح بين (40-70) سنة وبمعدل 54± 14.6 مريضاً بداء الشحام مستمرين على العلاج بادوية الستاتين. تم تقسيم المرضى عشوائياً الى مجموعتين كالأتي: المجموعة الأولى: هي مجموعة المرضى الذين استخدموا نظام مختلط بين السمفاستاتين والايزيتايميب 20+10 ملغم يومياً والمجموعة الثانية على نظام مختلط بين الاتورفاستاتين والايزيتايميب 20+10 ملغم يومياً. استمرت فترة المتابعة ستة أسابيع متتالية. كذلك ضمن الدراسة مجموعة مقارنة من الأصحاء بأعمار مقاربة وبنفس توزيع الجنس لمجاميع المرضى بالشحام وبعدد (22). تم قياس مستويات الشحوم في الدم (TC,TG,HDL,LDL) ومعايير فرط الاكسدة المالوندالديهايد ووظائف الكبد (AST,ALT T.Bil.) ووظائف الكلى (S.Urea,creatinine,MAU) ووظائف الصفيحات الدموية (Bleeding Time) قبل اعطاء العلاج وبعد مرور 4 اسابيع من اعطاء الازيتاميب. اظهرت تحاليل البيانات فروقا معنوية واضحة للازيتاميب مع السمفاستاتين او الاتروفاستاتين على مستوى شحوم الدم حيث لوحظ حصول انخفاض معنوي في تراكيز (TC,TG&LDL) وارتفاع مستوى HDL وانخفاض ملحوظ في نسبةترافق مع تغير معنوي في وظائف الكبد ALT,AST,T.Bil. . كذلك ظهر تحسن معنوي في معايير فرط الاكسدة متمثلة بانخفاض مستوى MD A و لم يتم ملاحظة أي تأثيرات ظاهرة او سلبية ذات دليل معنوي لوظائف الكلى والكبد والصفيحات الدموية.في ضوء النتائج التي افرزتها هذه الدراسة يمكن استنتاج مايلي :ان الازيتاميب يمكن ان يستخدم كعلاج اضافي بكفاءة لعلاج مرض الشحام وعندما يؤخذ مع ادوية خافضة للكوليسترول كالسمفاستاتين والاتروفاستاتين يمكن ان يحسن الفائدة العلاجية ومنع التأثيرات الجانبية المتوقعة.


Article
In Situ Gelling Formulation of Naproxen for Oral Sustained Delivery System
.....................

Loading...
Loading...
Abstract

Naproxen is non-steroidal anti-inflammatory drug, which has antipyretic and anti-inflammatory effect. It is extensively bound to plasma albumin, and exhibits gastric toxicity, so it may be more efficient to deliver the drug in its sustained release dosage form and adequate blood level is achieved. Three liquid formulations with in situ gelling properties have been assessed for their potential for the oral sustained delivery of naproxen . The formulations were dilute solutions of: (a) pectin; (b) gellan gum and; (c) sodium alginate, all containing complexed calcium ion that form gels when these ions are released in the acidic environment of the stomach . The viscosity of the sols and drug release were measured, and was found to be dependent on the type and concentration of the gelling agent. Pectin sol shows the highest viscosity and drug release . The influence of variation of gastric pH and the effect of added 1.6 mM Ca++ ions on the gelation property and the release profile of the liquid formulations were examined. The efficiency of gelation was significantly reduced with increase of pH. In addition the influence of different concentrations of sorbitol were determined .The results showed that 10% w/v sorbitol is the best concentration that maintained fluidity and ease of administration for the selected formula . The selected formula was examined for its stability and expiration date, and, it was found that there was no evidence of physical changes under experimental conditions, with estimated expiration of about 4.1 years and pH of the formula stated at 5.1. النابروكسين هو عقار غير ستيرويدي مضاد للالتهابات و خافض للحرارة ذو اعراض مخدشة للمعدة و طعم غير مستساغ و كذلك يرتبط بشدة مع البومينات البلازما , لذا قد يكون اكثر كفاءة اعطاء العقار على شكل جرعة دوائية مديدة المفعول للحصول على مستوى كافي منه في الدم . ثلاث تراكيب سائلة ذو صفة التحول الى هلام في الموقع قد تم تحليل قابليتها على التحرير الفموي المديد المفعول للنابروكسين. التراكيب كانت محاليل مخففة من: (ا) البكتين (ب) جيلان كم (ج) الجينات الصوديوم, و كلها تحتوي على ايونات الكالسيوم المعقدة و التي تكون الهلام عندما تتحرر هذه الايونات في الوسط الحامضي للمعدة. لقد تم دراسة لزوجة المحلول الروي و تحرر الدواء منه, ووجد بانه يعتمد على نوع و تركيز المادة الهلامية , فالمحلول الغروي للبكتين اظهر اعلى لزوجة و تحرر للدواء. لقد تم دراسة تاثير اختلاف حامضية المعدة و تاثير ايونات الكالسيوم المضافة (١٫٦ ملي مول )على خاصية تكون الهلام وكذلك الية تحرر الدواء. ان فعالية تكون الهلام قد قلت بشكل واضح مع ازدياد الاس الهيدروجيني. بالاضافة الى ذلك فقد تم تحديد تاثير التراكيز المختلفة لمادة السوربيتول . فقد اظهرت النتائج بان تركيز السوربيتول ١٠٪ هو افضل تركيز لانه يحافظ على سيولة و سهولة استعمال التركيبة المختارة.تم دراسة ثباتية التركيبة المختارة و تاريخ انتهاء الصلاحية ووجد بانه ليس هناك تغييرات فيزياوية تحت ظروف التجربة مع تاريخ انتهاء صلاحية يقدر ب ٤٫١ سنة و حامضية للتركيبة ثابتة على ٥٫١ .


Article
The Safety Profile of Single Daily Dose of Aminoglycosides in Comparison with Multiple Daily Dose

Loading...
Loading...
Abstract

To overcome the problems which associated with the standard multiple daily doses (MDD)of aminoglycosides (AGs) like high incidence of toxicity(nephrotoxicity, ototoxicity)(5-25%) and high cost, an alternative approach was developed which was single daily dose (SDD).This new regimen was designed to maximize bacterial killing by optimizing the peak concentration/minimum inhibitory concentration(MIC)ratio and to reduce the potential for toxicity. The study includes 75 patients selected randomly, 50 of them received SDD regimen of age range of 17-79 years and the remaining received MDD regimen of age range of 13-71 years. The study was designed to evaluate the safety of SDD regimen in comparison with MDD regimen. All the patients in SDD group received a constant dose of 5-mg/kg/day of gentamicin and 20mg/kg/day of amikacin with a drug administration interval based on estimated creatinine clearance(CLcr): if ،ف60 ml//min every 24 hours (q24h), 59- 40 ml/ min every 36hours and 39- 30 ml/min every 48 hours.The calculated dose was diluted with 0.9% normal saline or 5% dextrose to 50-100 ml and given as intravenous infusion over 30-60 minutes. In SDD group , the mean length of therapy was 6.4،ہ1.73 days .Gentamicin accounted for 96% of the aminoglycoside use, and the majority(58%) of patients received the drug every 24 hours.The 36- and -48 hours intervals were used for 34 and 8% of the population, respectively.While in MDD group , the mean length of therapy was 5.0،ہ0.91 days. Gentamicin accounted for all (100%) of aminoglycoside use, and all of the patients received the drug every 8 hours. No clinically apparent ototoxicity and nephrotoxicity were observed in the patients in the SDD group, in contrast to the patients in MDD group, in whom 4 patients (16%) were developed nephrotoxicity and 1 patient (4%) was developed ototoxicity. The obtained results indicate that SDD regimen was safer through decreasing the incidence of both nephrotoxicity and ototoxicity.For statistical analysis, ANOVA test was used with P<0.01.Each mean was expressed as mean،ہSEM(Standard Error of Mean).من اجل تجاوز المشاكل المصاحبة للجرع القياسية المتعددة من دواء الامثبوكلاكوسايد بسبب السمية العالية كتلف الكلى والاذن (5- 25%) والكلف العالية . استحدثت دراسة بديلة في استخدام نظام الجرعة اليومية الواحدة هذا النظام الجديد صمم لزيادة القابلية القاتلة للبكتريا عن طريق زيادة نسبة قيمة التركيز / اقل تركيز مثبط والاقلال من الاعراض الجانبية . تشمل الدراسة على 75 مريض ثم اختيارهم عشوائياً ضمنهم 50 مريض كانوا باعمار (17 – 79 ) سنة استلموا الدواء بنظام الجرعة الواحدة , العدد المتبقي كان بمعدل الاعمار (13 – 71 ) سنة استلموا الدواء بنظام متعدد الجرع . صممت الدراسة لتقييم سلامة نظام الجرعة الواحدة بالمقارنة بنظام متعدد الجرع جميع المرضى في نظام الجرعة الواحدة استلموا جرعة ثابتة 5 ملغم /كغم /يوم من مادة جنتمايسين و 20 ملغم /كغم /يوم من مادة امي كيسين مع فاصل اخذ العلاج اعتماداً على وضوح الكرياتينين المخمن اذا كان اقل من 60 مل / دقيقة يعطى الدواء كل 24 ساعة , 59 – 40 مل / دقيقة كل 36 ساعة و 39 -30 مل / دقيقة كل 48 ساعة . الجرعة المسموحة خففت بمحلول الملح الطبيعي 0.9 % او محلول الدكستروز 5% الى 50 – 100 مل واعطي عن طريق النضوح الوريدي خلال 30 – 60 دقيقة في نظام الجرعة الواحدة كان معدل طول فترة العلاج 6.4 ± 1.73 ايام تم اعطاء الجنتامايسين الى 96% من المرضى والغالبية منهم (58%) استلمو الدواء كل 24 ساعة فواصل الـ 36 و48 ساعة استخدم لـ (34%) ( 8%) من المرضى بالتوالي . بينما في نظام متعدد الجرع كان معدل طول فترة العلاج 5 ± 91 ,0 ايام جميع المرضى (100%) استلموا جنتامايسين كل 8 ساعات . لايوجد ظهور سريري في تسمم الاذن والكلى عند المرضى المستخدمين لنظام الجرعة اليومية الواحدة . بينما في نظام متعدد الجرع حيث ظهرت 4 حالات تلف (16 %) كلى وحالة تلف تسمم الاذن (4 %) .النتائج تؤكد بان نظام الجرعة الواحدة كان اكثر اماناً من خلال تقليل الحالات الجديدة من التلف في الاذن والكلى .


Article
Isolation of Some Microorganisms from Bar Soaps and Liquid Soaps in Hospital Environments

Authors: Sarmad M.H. Zeiny
Pages: 28-32
Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to determine the colonization of the in-use hand washing soaps in hospital settings. It is a comparative cross-sectional research in a surgical specialties and Baghdad teaching hospital in Baghdad, Iraq. Swabs from surfaces of bar soaps and from liquid soaps via their applicator tips; at the sinks of toilets of hospital staff and working rooms of the wards were taken in January 2008. Conventional microbiologic methods were used for culture of the swabs and identification of the isolates. Colonization was detected 60% and 15.9% in bars and liquid forms respectively. And this lead to the conclusion that bar soaps could be colonized with microorganisms excessively. Liquid hand washing soaps are more appropriate in hospital environments. Proper using conditions of the hand washing items should be defined in health care settings.تلوث اليد بالبكتريا يعتبر من أهم الطرق لانتقال العدوى بين المرضى أو من العاملين في مجال الرعاية الصحية إلى المريض. نظافة اليد تعتبر أهم أداة في السيطرة على حالات العدوى المستشفويه. هدفت هذه الدراسة لتحديد بعض الإحياء المجهرية المستعمرة على أنواع الصابون المستخدم في المستشفيات. صممت هذه الدراسة على شكل مقارنة مقطعية وتم جمع مسحات من أسطح الصابون الصلب ومن فتحات جهاز الإعطاء للصابون السائل في مستشفى بغداد التعليمي و الجراحات التخصصية في بغداد, العراق. أظهرت النتائج أن نسبة تلوث الصابون الصلب كانت 60% بينما كانت 15.9% للصابون السائل. هذه النتائج تؤكد أن استعمال الصابون السائل بالمستشفيات انسب من الصابون الصلب.


Article
The Inhibitory Effect of Gallic Acid on Human Serum Cholinesterase

Loading...
Loading...
Abstract

The dried fruit peel of pomegranate in Punicaceae family was fractionated chromatographically on Sephadex-LH-20 column .Gallic acid (trihydroxybenzoic acid) and its related galloyl esters such as gallotannin(i.e. â-penta-O-galloyl–D-glucose) were obtained homogenously. Different concentrations of gallic acid and gallotannin were used to determine their inhibitory effect on human serum cholinesterase. The enzyme activity was measured according to the method reported by the WHO .The inhibitory effect of these compounds on the activity of human serum cholinesterase have been studied in vitro .The inhibitory effect was remarkably clear with increasing concentration of gallic acid .Whereas galloyl ester showed no inhibitory effect. The inhibition with gallic acid indicates a noncompetitive pattern. Therefore, we can not recommended gallic acid and its related compounds , as preservative substances in food industry or in pharmacological preparations since they might have some side effect on certain biological systems.تم فصل بعض المركبات من القشور الجافة لثمرة الرمان من العائلة الرمانية( Punicaceae family) بواسطة العمود السائل اللوني الحاوي على مادة السفادكس ألـ20.و تم الحصول على مادتين متجانستين هما حامض الكاليك ( trihydroxybenzoic benzoic acid ) وأحد مركبات أسترات الكالوليل التابعة له وهي مادة الكالوتانين(β-penta –O-galloyl –D-glucose ) . أن تأثير حامض الكاليك و الكالوتانين لم تدرس بشكل واسع على فعالية ألأنزيمات. استخدمت تراكيز مختلفة من حامض الكاليك والكالوتابين لقياس تأثير تثبيطهما على مصل الكوليستريز( (cholinesterase البشري . أن فعالية هذا الإنزيم تم قياسها طبقا لطريقة منظمة الصحة العالمية ( (WHO.. هذه الدراسة اختيرت لتقييم فعالية هذه المركبات مختبريا على مصل الكوليستريز البشري لزيادة معرفتنا حول الفعاليات البيولوجية . أن تأثير تثبيط هذه المركبات جدير بالملاحظة مع زيادة بتراكيز حامض الكاليك بينما لم يلاحظ أي تثبيط معنوي لمادة الكالوتانين . وأن التثبيط بحامض الكاليك تكشف بأنه غير تنافسي بطبيعته .لذلك لا نستطيع أن نوصى بحامض الكاليك والمركبات التابعة له كمواد حافظة في الصناعات الغذائية أو في التحضيرات الصيدلانية نظرا" لاحتمال احتوائها على بعض التأثيرات الجانبية على بعض الأنظمة البيولوجية .


Article
Preparation of a New Dosage Form of Metoclopramide Hydrochloride as Orodispersible Tablet

Loading...
Loading...
Abstract

Metoclopramide HCl (MTB) is a potent antiemetic drug used for the treatment of nausea and vomiting. Many trials were made to prepare a satisfactory MTB orodispersible tablet using direct compression method.Various super disintegrants were used in this study which are croscarmellose sodium (CCS), sodium starch glycolate (SSG) and crospovidone (CP). The latter was the best in terms of showing the fastest disintegration time in the mouth.Among the different diluents utilized, it was found that a combination of microcrystalline cellulose PH101 (MCC 101), mannitol, dicalcium phosphate dihydrate (DPD) and Glycine was the best in preparing MTB orodispersible tablet with fastest disintegration time in the mouth.The physical parameters of the prepared MTB orodispersible tablet were satisfactory as hardness (4 Kg), friability (0.5%) and mouth disintegration (23 sec).The overall results suggest that the prepared formula of MTB as orodispersible tablet could be utilized as a new dosage form for the oral administration يعد عقار الميتوكلوبراميد هايدروكلوريد (Metoclopramide HCl) من العقارات الفعالة في علاج حالات التقيؤ. هذه الدراسة تتعلق بتصنيع الميتوكلوبراميد هايدروكلوريد على شكل حبة سريعة التحلل في الفم (orodispersible tablet) باستخدام طريقة الكبس المباشر.تم استخدام عدة مواد مفككة وهي مادة (croscarmellose sodium) ومادة (sodium starch glycolate) ومادة (crospovidone). ويعد الأخير هو الأفضل لأن وقت تحلله في الفم كان اسرع من باقي المواد المفككة. من بين مواد التخفيف المستخدمة، وجد بأن مادة السليلوز مجهري التبلور والمانيتول ومادة ((dicalcium phosphate dihydrate والكلايسين كانت هي الافضل في تصنيع حبة الميتوكلوبراميد هايدروكلوريد سريعة التحلل في الفم. وكانت الخصائص الفيزيائية لحبة الميتوكلوبراميد هايدروكلوريد سريعة التحلل في الفم جيدة فمثلا كانت صلابة الحبة ٤ كغم في حين كانت الهشاشة ٠٫٥ %اما وقت التحلل في الفم فهو ٢۳ ثانية.


Article
Determination of Cefalexin by Direct (UV- Vis) Spectrophotometer and Indirect(Flame Atomic Absorption) Technique

Loading...
Loading...
Abstract

A new method for the determination of the drug cefalexin in some Pharmaceuticals using (UV-Vis) and indirect Flame Atomic Absorption Spectrophotometer (FAAS) , Fe III should forms a chelating complex with cefalexin (CEX –Fe III) at pH (1-8) and the best pH for the formation of (CEX –Fe III) chelating complex was (2) .The complex extracted with Methanol and Dimethy-Sulphoxide .The mole-ratio method has been used to determine the structure of chelate (CEX - Fe III) and found to be 2:1 LM ( Ligand : Metal.) . طريقة حديثة لتقدير السيفالكسين في بعض العقارات الصيدلانية و ذلك باستخدام تقنيتي الأشعة فوق البنفسجية-المرئية و الطريقة غير المباشرة للامتصاص الذري أللهبي .حيث وجد أن الحديديك يستطيع أن يكون معقد كيليتي مع السيفالكسين في مدى من قيم pH تتراوح ما بين (١- ٨) و أن افضل قيمة لــ pH تعطي اعلى ممتصية كانت عند ( ٢pH = ) و المعقد الناتج استخلص باستخدام مزيج من الميثانول و ثنائي مثيل السلفوكسايد و كانت النسبة المولية للتعقيد CEX-FeIII ) ) هي (١:٢) على التوالي.


Article
The Role of Chloroquine Phosphate on Acute Phase Reactant Proteins in Patients with Knee Osteoarthritis#

Loading...
Loading...
Abstract

The acute phase response is a major pathophysiologic phenomenon that accompanies inflammation whether acute or chronic. Complement (C3 and C4) and C - reactive protein (CRP) are positive acute phase proteins (+ ve APPs ). Their production takes place in hepatocyte and the blood concentration of these parameters are increased in osteoarthritis (OA). Chloroquine (CQ) is a diprotic weak base traditionally used to treat malaria. Recently the phosphate salt of CQ is used to decrease this type of (+ve APPs) . In this study, patients who suffered from knee osteoarthritis (KOA) are treated with oral dosage form of chloroquine phosphate (CQP) for one month, twice daily. Our results demonstrate that CQP improves the patient status by decreasing complement and C-reactive protein in blood. لقد تمت دراسة دور عقار فوسفات الكلوراكوين على مستوى البروتينات التفاعلية CRP, C4, C3 لدى المرضى الذين يعانون من الفصال العظمي للركبة.أجريت تجربة عشوائية على 50 شخصا من الاصحاء (30أنثى , 20 ذكر) و 74 مريضا (45 انثى و 29 ذكر) في مستشفى مدينة الطب العيادة الاستشارية من( شهر كانون الثانى الى ايلول 2008 ) تم تشخيصهم من قبل الطبيب الاختصاصي حسب طريقة الكليه الأمريكيه لمبحث الرثيه حيث تم تحريز الأعراض بواسطة مؤشر ( كليكرين ولورنس ) للفصال العظمي ، أخذت صور شعاعيه أماميه خلفيه لمفصل الركبه وحدد مستوى البروتين التفاعلي- C مع مستوى كل من ألمتممين C3 و C4. وصف لهم حبوب فوسفات الكلوراكوين بتركيز (250 ملغم) مرتين باليوم ولمدة شهر. سحبت عينة من دم الاصحاء والمرضى اولاً ثم عينة من دم المرضى الذين استعملوا هذا العقار بعد شهر لغرض قياس نسب البروتينات التفاعلية في المصل. لوحظ انخفاض مستويات هذه العوامل بصورة واضحة ومعنوية عند استعمال العلاج حيث زيادتها تلعب دورا مهما في تسريع تآكل الغضاريف وتكوين النتوءات العظمية.


Article
The Effect of Atenolol on CK-MB Levels in Hypertensive Patients

Loading...
Loading...
Abstract

Atenolol is one of beta-adrenergic receptor blocking agent. It is widely used for the treatment of hypertension as a selective antihypertensive drug. But long term usage of atenolol may cause one of the cardiovascular diseases like myocardial infarction. To prove the relationship between atenolol and cardiovascular disease, measurement of creatinekinase-MB as a diagnostic indicator in early and long term usage of this drug by hypertensive patients is recommended. A comparative study was conducted in Al-Yarmouk Teaching Hospital–Emergency Department- on 30 hypertensive patients using atenolol. They were divided into (2) groups A and B according to the duration of the drug usage. Group A- (15) patients with a mean age (56+6) years. They used atenolol for a period of (1-5) years. Group B- also (15) patients with mean age (60+6) years. They used atenolol for (6-20) years. Both groups were with nearly the same number of males and females. All subjects of the study groups were screened to exclude evidence of hyper or hypothyroidism, diabetes and chronic renal failure. Venous blood samples were taken in first 8 hours after onset symptoms of cardiac attack from each patients and the levels of creatine kinase-MB were estimated and compared between the (2) groups. There is a significant correlation between levels of serum creatine kinase-MB of group A and group B (P<0.05). Atenolol causes increased level of serum CK-MB and this increase was directly proportional to the duration of the drug usage. CK-MB is one of cardiac markers that released from heart muscle when it is damaged as a result of myocardial infraction. So, atenolol has a significant correlation with development of myocardial diseases. التينورمين هو واحد من مجموعة الأدوية التي تعمل على غلق مستقبلات بيتا، وهو يستخدم بشكل واسع في معالجة ارتفاع ضغط الدم ولهذا فإن هذا العقار قد يصنف كدواء اختياري لتقليل ارتفاع ضغط الدم ولكن استخدام هذا العقار على مدى طويل قد يسبب حدوث واحد من امراض الجهاز القلبي الوعائي. ولإثبات العلاقة بين عقار التينورمين وأمراض الجهاز القلبي الوعائي بواسطة قياس أنزيم الكرياتين كاينيس م ب ككاشف تحليلي على المدى القصير والبعيد لاستخدام هذا العقار لدى مرضى ارتفاع ضغط الدم، ولهذا أجريت دراسة مقارنة حالات في مستشفى اليرموك التعليمي- قسم الطوارئ- على (٣٠) مريضاً يعانون من ارتفاع ضغط الدم ويستعملون تينورمين كعلاج وتم تقسيم هؤلاء المرضى إلى مجموعتين (أ وب) وفقاً إلى طول فترة استعمالهم لعقار التينورمين. المجموعة (أ) وتتألف من (١٥) مريضاً، معدل أعمارهم (٥٦+٦) سنة واستعملوا التينورمين لفترة زمنية تراوحت بين (١-٥) سنة والمجموعة (ب) وتتألف أيضاً من (١٥) مريضاً، معدل أعمارهم (٦٠+٦) سنة استعملوا التينورمين لمدة تراوحت بين (٦-٢٠) سنة. كلا المجموعتين تقريباً تضم نفس العدد من كلا الجنسين، وكل المرضى المشمولين بهذه الدراسة غير مصابين بأمراض الغدة الدرقية ولا بداء السكري أو عجز الكلية المزمن. تم أخذ عينات من دم كل مريض خلال الساعات الثمانية الأولى بعد ظهور أعراض الأزمة القلبية لقياس مستوى أنزيم الكرياتين كاينيس م ب وتمت مقارنة النتائج بين المجموعتين. كان معدل الأنزيم كرياتين كاينيس م ب في مصول دم المجموعة (ب) مقارنةً بالمجموعة (أ) عالية وبمعنوية واضحة ٠٫٠٥ P< . ومن خلال النتائج التي تم الحصول عليها تبين أن عقار التينورمين يؤدي إلى ارتفاع وزيادة مستوى الأنزيم كرياتين كاينيس م ب وهذه الزيادة تتناسب طردياً مع طول الفترة الزمنية لاستعمال التينورمين وبما أن هذا الأنزيم مؤشر حيوي خاص لأمراض الجهاز القلبي الوعائي، لذا فإن عقار التينورمين له علاقة معنوية بحدوث أمراض الجهاز القلبي الوعائي وخصوصاً احتشاء العضلة القلبية.


Article
Spectroscopic Study for Determination of Amoxicillin Using Cobalt(II) as Complexing Metal

Loading...
Loading...
Abstract

This study includes analytical methods for the determination of the drug amoxicillin trihydrate (Amox.) in some pharmaceutical preparations using Cobalt ion (Co(II)) as complexing metal. The best conditions for complexation were: the reaction time was 20 minutes, pH=1.5 and the best temperature of reaction was 70 ˚C. Benzyl alcohol was the best solvent for extraction the complex. يتضمن البحث استحداث طرق تحليلية جديدة في تقدير المركب الدوائي اموكسسلين ثلاثي جزيئات الماء (Amoxicillin Trihydrate) وذلك بتكوين معقد للعقار مع أيون الكوبلت ( (Co II حيث وجد أفضل pH لعملية التعقيد عند دالة حامضية (١٫٥pH=) وان أفضل درجة حرارة لعملية التعقيد مابين العقار والايون الفلزي كانت بحدود ٧٠ درجة مئوية, وأفضل زمن للتفاعل فكان بحدود ٢٠ دقيقة,قد جربت عدة مذيبات حيث وجد إن الكحول البنزيلي هو أفضل مذيب لعملية الاستخلاص.

Keywords

Amoxicillin --- Cobalt(II) --- Complex --- Molar ratio


Article
Proceeding Bromometric Phenol Assay without Starch Indicator

Loading...
Loading...
Abstract

In this research, we exclude starch indicator preparation,that is used in official phenol assay method. The liberated iodine, in presence of chloroform, was acting as indicator and titrated with sodium thiosulfate until getting a sharp colorless end point. Similarly, starch was cancelled during both blank and standardization of bromine water solution experiments needed in phenol assay. The results obtained were the same volumes and weights as that achieved using starch with just about 0.03% difference in sample procedure. Finally, this work will enable us to save time, effort, fuel and materials spended in laboratory.
Key word:- Phenol, assay, starch indicator
هذا البحث يقوم على الغاء تحضير محلول النشا المستعمل كدليل عند تحليل الفينول رسمياً حيث نقوم بتسحيح اليود بوجود الكلوروفورم والذي يعطينا لوناً احمر غامق مع محلول الثايوسلفات الصوديوم لنحصل في النهاية على محلول شفاف ونقطة نهاية واضحة بدون استعمال محلول النشا وينطبق هذا ايضاً على تجربتي ايجاد البلانك وتقييس محلول البروم اللتين نحتاجهما خلال عملية التحليل. ولقد اعطتنا هذه الطريقة المختصرةنتائج دقيقة بالنسبة لتجربة التقييس والبلانك مع فارق ضئيل يقدر بحوالي 0.03% لتجربة التحليل وبهذا العمل نستطيع توفير الوقت، الجهد، الطاقة والمواد المصروفة في المختبر.

Keywords

Phenol --- assay --- starch indicator


Article
Effects of Different Concentrations of Melatonin on the Time-course of Nitrite،Vinduced Oxidation of Hemoglobin: In vitro Study

Loading...
Loading...
Abstract

Melatonin is a potent scavenger of reactive oxygen species or free radicals like superoxide and hydroxyl radicals. The oxidation of hemoglobin to methemoglobin (meth-Hb) by oxidizing compounds has been widely studied. The present work was designed to evaluate the ability of different concentrations of melatonin to inhibit nitrite،Vinduced oxidation of hemoglobin. Blood samples were obtained from apparently healthy individuals from which erythrocyte hemolysate was prepared. Different concentrations of melatonin (10-9-1.0 mg/ml) were incubated for 10 min with the hemolysate, then to the resultant mixture 1 ml of sodium nitrite (final concentration 0.6 mM) was added, and the formation of meth-Hb was measured by monitoring absorbance of light at 631 nm each min for 30 min. Control samples without melatonin were utilized for comparison. Nitrite caused rapid oxidation of hemoglobin to meth-Hb in control samples; in the presence of melatonin, the oxidation process was delayed in a dose،Vdependent manner. The effect of melatonin on the time course of nitrite-induced oxidation of Hb showed that melatonin has a protective effect initiated early after addition along with nitrite. Melatonin also affect the time required for the formation of meth-Hb, the time required to convert 50% of the available Hb to meth-Hb was 4 min in the absence of melatonin, and became 17, 22, 26, 30, 114 and 383 min with increasing melatonin concentrations (10-9, 10-6, 0.001, 0.01, 0.1, and 1.0 mg/ml respectively). In conclusion, melatonin in a concentration and time dependent manner can protect Hb from oxidation by nitrite; melatonin delays the onset of autocatalytic stage and the protective effect extended over long period of time. ان عملية اكسدة الهيمغلوبين وتحوله الى ميتهيمغلوبين قد تمت دراستها بشكل واسع، وتهدف الدراسة الحالية الى تقييم مقدرة تراكيز مختلفة من مادة الميلاتونين على منع أو تأخير حدوث عملية الأكسدة بمادة نايترايت الصوديوم. تم الحصول على عينات دم من أشخاص أصحاء وتحضير محلول من الهيمغلوبين من الكريات المتحللة وحسب الطرق المعتمدة من قبل الآخرين. تم مزج محلول الهيمغلوبين مع تراكيز مختلفة من مادة الميلاتونين (1-10- 9 ملغم/مل) لمدة 10 دقائق تم بعدها اضافة مللتر واحد من مادة نايترات الصوديوم كعامل مؤكسد. تمت متابعة عملية التأكسد من خلال قياس مستوى الميتهيمغلوبين المتكون كل دقيقة باستخدام مطياف الأشعة فوق البنفسجية. أظهرت النتائج ان للميلاتونين القدرة على تأخير تأكسد الهيمغلوبين بصورة تعتمد على التركيز وفترة الخلط. ويمكن الأستنتاج بان الميلاتونين بأمكانه حماية الهيمغلوبين من التأكسد بواسطة نايترات الصوديوم وبصورة تعتمد على التركيز وفترة المزج.

Table of content: volume:18 issue:1