Table of content

Iraqi Journal of Pharmaceutical Sciences

المجلة العراقية للعلوم الصيدلانية

ISSN: 16833597
Publisher: Baghdad University
Faculty: Pharmacy
Language: English

This journal is Open Access

About

In 1979 the College of Pharmacy- Baghdad University established a semi-annual specialized scientific journal, under the name "Iraqi Journal of Pharmaceutical Sciences".
The aim of this journal is to support scientific knowledge, encourage scientific research and publication for the purposes of scientific promotion.
The journal issued since its establishment until June / 2014 Twenty three volumes and Thirty seven issues.

Loading...
Contact info

Iraqi Journal of Pharmaceutical Sciences
College of Pharmacy/University of Baghdad
Address:Bab-almoadham,P.O.Box 14026
Tel:+(964)4162215
ijpharm@yahoo.com

Table of content: 2009 volume:18 issue:2

Article
Synthesis of New Cyclic Amines-Linked Metronidazole Derivatives as Possible Prodrugs

Loading...
Loading...
Abstract

Certain cyclic amine derivatives of metronidazole via acetate spacer were prepared. Cyclic amines used are piperidine and piperazine to improve the physicochemical properties and reduce some of metronidazole side effects. This is believed to be done by modification of its structural features to get prodrugs with improved properties over that of metronidazole. The present work includes esterification of metronidazole with choroacetic acid, N-alkylation of the cyclic amines by the halogenated ester and characterization of their structures by spectral(UV and IR) and elemental(CHN)analysis.The melting points, degree of solubilities and partition coefficients were also determined. Both metronidazole-piperazine and metronidazole-piperidine derivatives have different structural and physicochemical properties that may be excellent to diminish problems associated with metronidazole.في هذا البحث نقوم بتحضير بعض المشتقات الامينيه الحلقيه للمترونيدازول من خلال جسر الخلات. ان الامينات الحلقية المستعملةهي الببرازين والببريدين والغرض من هذا البحث هو تحسين الخواص الفيزياوية والكيمياوية وتقليل بعض التأثيرات الجانبية للمترونيدازول .ان هذا يتم بأجراء تحوير في تركيبة المترونيدازول للحصول على مقدمات ادويه ذات خصائص افضل من المترونيدازول .يشمل الجانب العملي استرة المترونيدازول مع الفا-كلورو حامض الخليك ثم تعويض المركب اعلاه على ذرة نتروجين الامينات الحلقية ومن ثم تشخيص هذه المركبات بواسطة التحليلات الطيفيه ( تحت الحمراء وفوق البنفسجية )وكذلك التحليل الدقيق للعناصر المكونه لها(كاربون-هيدروجين-نتروجين).كذلك فأن درجات الانصهار,قابليات الذوبان والتوزع بين سائلين غير ممتزجين قد تم تحديدها ايضا وكلها اثبتت حصولنا على مشتقين للمترونيدازول يمتلكان خواص فيزياوية وكيمياوية وتركيبيه تختلف عن المترونيدازول وقد تكون افضل من حيث تقليل الجوانب السلبية له.


Article
Lipid Peroxidation and Antioxidant Status in β-Thalassemic Patients: Effect of Iron Overload

Loading...
Loading...
Abstract

To study the effect of iron overload due to continuous blood transfusions on peroxidation products, such as malondialdehyde (MDA) and peroxynitrite, with evaluation of some antioxidants like, glutathione (GSH), superoxide dismutase (SOD), vitamin A, vitamin C, vitamine E, Ceruloplasmin, uric acid and albumin in thalassemia patients. Forty patients with thalassemia major, aged 5 to 15 years, were carried out in Abn-Alatheer Teaching Hospital in Mosul city, during the period from October 2007 to April 2008. They were on Chelation therapy with desfer¬rioxamine. They were divided into two groups, the first one without iron overload (90,97±12.92), and the second one with iron overload (157.75±7.57). All the patients were received whole blood. Blood samples were collected before and after blood transfusion. The results showed that there were significant increase in MDA and peroxynitrite in patients with iron overload five days before and after blood transfusion in compared with groups having normal iron level. On the other hand, glutathione, superoxide dismutase activity, Vitamin A, vitamin C, vitamin E, albumin and ceruloplasmin were significantly decreased whereas, uric acid was increased significantly. It is concluded that, Iron over load due to continuous blood transfusion in thalassemia causes increase in oxidative tissue damage with a changes in antioxidants status.لدراسة تأثير فرط تحميل الحديد نتيجة إعطاء الدم المستمر في نواتج البيروكسدة المتمثلة بالمالونديالديهايد ونترات البيروكسيد, مع قياس بعض من مضادات الأكسدة كالكلوتاثايون والسوبر اوكسايد دسميوتيز وكل من فيتامين A وفيتامين C وفيتامين E والسيروبلازمين وحامض اليوريك والألبومين عند مرضى الثلاسيميا. أختير ٤٠ مريضا من المصابين بالنوع الرئيسي لمرض الثلاسيميا, واللذين هم تحت علاج عقار الدسفيروكسامين. حيث تراوحت أعمارهم من ٥−١٥ سنة ومن الراقدين في مستشفى أبن الأثيرالتعليمي بالموصل, خلال الفترة من تشرين الأول ٢٠٠٧ولغاية نيسان ٢٠٠٨. تم تقسيمهم إلى مجموعتين, الأولى اتصفت بعدم وجود فرط تحميل للحديد (٩٠٫٩٧±١٢٫٩٢) والثانية بوجود فرط تحميل للحديد (١٥٧٫٧٥±٧٫٥٧). بعدها تم إعطاء الدم لكل أفراد العينة المدروسة, وأخذت عينات الدم قبل وبعد عملية نقل الدم. أظهرت نتائج هذه الدراسة وجود زيادة معنوية في مستويات المالوندايالديهايد ونترات البيروكسيد في المرضى الذين يعانون من فرط تحميل الحديد مقارنة بالآخرين الذين يكون مستوى الحديد عندهم طبيعي. من ناجية أخرى, فقد انخفضت معنويا مستويات الكلوتاثايون وفعالية أنزيم السوبر اوكسايد دسميوتيز وكل من فيتامين A وفيتامين C وفيتامين E والألبومين والسيريوبلازمين, بينما ارتفع معنويا مستوى حامض اليوريك. وقد أستنتج من الدراسة بأن فرط تحميل الحديد الناتج من نقل الدم المتواصل لمرضى الثلاسيميا قد سبب زيادة شدة الكرب التاكسدي مع اختلاف في مستويات مضادات الأكسدة .


Article
Prevalence of β-Thalassemia Carriers Among a Cohort of University Students in Hawler Province of Iraqi Kurdistan

Loading...
Loading...
Abstract

A representative sample of a thousand volunteer university students was screened for evidence of thalassemia minor.Complete blood counts using automated blood cell analysers and blood smears were examined. Patients having anemia, abnormal red cell indices or morphological features of thalassemia minor like hypochromia, microcytosis, target cells erythrocytosis and family history of thalassemia were then investigated for determination of HbA2 & HbF levels. Estimation of hemoglobin A2 was performed by micro-column chromatography while HbF was done using alkali denaturation. Seventy seven out of the thousand samples tested positive for thalassemia minor. They all showed a hemoglobin A2 of more than 3.6 percent and higher, associated in most of the cases with mild anemia, erythrocytosis and hypochromic microcytic red cells. We reached to the conclusion that the prevalence of thalassemia minor in our community, represented at college students at fertile age, to be 7.7%. We hope that similar figures could be made available in the future for the rest of Kurdistan and the bigger Iraq so that a national figure could be presented to the world literature. في هذه الدراسه تم اخذ عينه مؤلفه من ( 1000 ) طالب وطالبه جامعيه في محافظة اربيل وتم اجراء المسح لايجاد نسبة انتشار او تفشي حملة صفة فقر الدم البحري في هذه العينه . لقد تم اجراء فحص التحليل الكامل لمكونات الدم واجراء فحص فلم الدم وقد تم فرز الحالات للطلاب الذين يعانون من فقر الدم كذلك حين يكون حجم الكريات الحمراء او نسبة تشبعها بالخضاب اقل من الحد الطبيعي ، كذلك حين يكون عدد الكريات الحمراء اكثر من الحد الطبيعي , وخصوصاً حين يصاحب ذلك لدى الطالب تاريخ عائلي لفقر الدم ، لكل هذه الحالات اجري فحص تحديد نسبة خضاب الدم نوع (A2) ونوع (F) . لقد تبين ان (77) طالباً من العينه المدروسة يحملون الصفة الوراثيه لفقر الدم البحري وجميعهم اظهروا نتائج خضاب الدم A2 اكثر من (3.6 %) يصاحبه في معظم الحالات فقر دم خفيف وازدياد عدد الكريات الحمراء مع قلة حجم الكريات وقلة تشبعها بالخضاب. نستنتج من هذا ان انتشار حملة صفة فقر الدم البحري في مجتمعنا ممثله بطلبة الجامعة حيث عمر الخصوبه هو (7.7%) ونأمل ان تتوفر دراسات وارقام مماثله لهذه الدراسه في المستقبل القريب لكافة انحاء كوردستان والعراق ومن ثم الحصول على ارقام وطنية تقدم للبحوث العالميه .


Article
A Study on Cosmetic Products Marketed in Iraq:Microbiological Aspect

Loading...
Loading...
Abstract

Cosmetic products contain variable amounts of nutrients that support microbial growth. Most contaminants in cosmetic products include bacteria such as Staphylococcus, Pseudomonas, Klebsiella, Achromobacter and Alcaligenes. Contaminated water is a likely source of organisms found in cosmetic products. Products such as shampoo, hand and body lotion, facial cleanser, and liquid soaps were analyzed. In this study, out of 60 cosmetic products analyzed, 26.4% were found to be contaminated. Most of the contamination was from bacteria and no fungal contamination was detected. The highest level of contamination occurred in shampoo.Viable bacterial were not recovered from 100%, 92.8%, 91.6% and 89.2% of showed bath soaps, facial cleanser, hand and body lotion and shampoos, respectively. Coliforms were recovered from one sample of shampoos. One isolate of shigella and pseudomonas aeruginosa was detected from two samples of shampoo. تحوي مستحضرات التجميل كميات مختلفة من المواد الغذائية التي تساعد على نمو الملوثات وتشمل هذه الملوثات انواع من البكتريا مثل Staphylococcus, pseudomonas, klebsiella, Achromobacter, Alcaligenes . يعتبر الماء الملوث مصدر آخر للتلوث ايضاً التي تتعرض لها مستحضرات التجميل مثل الشامبوات، مستحضرات السائلة لاغراض تجميلية او طبية، المنظفات والصابون السائل. في هذه الدراسة تم اخذ حوالي ستون من هذه المستحضرات وتم فحصها مايكروبياً وقد اظهرت النتائج تقريباً ان 26.4% من هذه المستحضرات كانت ملوثة وان معظم التلوث هو بكتيري واقله هو فطري وان اعلى معدل للتلوث وجد في الشامبوات 10.8% وان بكتريا الـ coliforms موجودة في احد انواع الشامبوات وايضاً وجدت بكتريا shigella و pseudomonas في نوعين آخرين من الشامبوات وهي من البكتريا المرضية (pathogenic micro organisms).


Article
An Investigation Release and Rheological Properties ofMiconazole Nitrate from Emulgel

Loading...
Loading...
Abstract

In this study miconazole nitrate was formulated as topically applied emulgel; different formulas were prepared using sodium carboxymethylcellulose (SCMC) and carboxypolymethylene (carbomer 941) as gelling agents. The influence of type of gelling agent and concentration of both oil phase and emulsifying agent on drug release was studied and compared with commercially available miconazole nitrate cream (Mecozalen®). The results of in vitro release showed that SCMC emulgel bases gave better release than carbomer 941 bases and the release of drug increase from both bases as a function of increasing the concentration of emulisifying agent. The oil phase had retardation effect when its concentration increased. The formula which showed the highest drug release was chosen to evaluate its rheology and its stability .The rheological behavior of selected formula showed share-thinning flow indicating structural break down of intermolecular interaction between polymeric chains. Moreover, the expiration date of the selected emulgel was found to be 1.7 year as well as their physical properties like, color, pH and consistency remains constant along storage time. تهدف هذه الدراسة الى صياغة نترات الميكونازول كمستحلب جلاتيني للاستعمال الجلدي، و تحضير عدد من الصيغ باستخدام كاربوكسي مثيل سيليلوز الصوديوم والكاربوميركعامل جلاتينيي.وكما شملت دراسة تأثير نوع و تركيز كل من العوامل المساعدة للاستحلاب والطور الزيتي على سرعة تحرر الدواء و مقارنتها مع المستحضر التجاري (كريم ميكوزالين). أشارت نتائج تحرر الدواء بان أفضل سرعة تحرر كانت في صيغ كاربوكسي مثيل سيليلوز الصوديوم مقارنة مع صيغ الكاربومير وأن زيادة تركيز العوامل المساعدة للاستحلاب في كل من الصيغتين ادى الى زيادة سرعة التحرر. أما الطور الزيتي فقد كان له تأثير في اعاقة التحرر مع زيادة تركيزه. لذلك اختيرت الصيغة التي بينت اعلى سرعة تحرر لدراسة تدفقها وثبوتيتها.اضافة لذلك،فان تاريخ الصلاحية للصيغة المختارة كانت بحدود سنة و سبعة اشهر مع عدم ملاحظة أي تغير في الثباتية الفيزيائية للصيغة المختارة من حيث اللون والاس الهيدروجيني والقوام طيلة مدة الخزن.


Article
Comparative Study between Oral Hypoglycemic Drugs Repaglinide, Glibenclamide and Rosiglitazone on Some Biochemical Parameters in Type 2 Diabetic Patients

Loading...
Loading...
Abstract

Type 2 diabetes mellitus is often characterized by hyperglycemia as a result of increased insulin resistance in hepatic/peripheral tissues and pancreactic B-cell dysfunction. Approximately 92% of patients with type 2 diabetes mellitus demonstrate insulin resistance, however hyperglycemia is always a consequence of insulin deficiency. This study was done on 120 patients newly diagnosed diabetes type 2 characterized by dyslipidemia that is increased triglycerides and decreased HDL. Hypoglycemia and weight gain are common problem with oral sulfonyl urea drugs. In this work three different oral hypoglycemic drugs repaglinide and glibenclamide (insulin secretagogues) and rosiglitazone (insulin sensitizer) were used for treatment of patients with type 2 diabetes mellitus. The effect of these drugs on fasting and postprandial blood glucose levels, lipid profiles, alanine aminotransferase and serum creatinine were studied.Three groups of newly diagnosed type 2 diabetic patients ,group 1 (40 patients) were subjected to treatment with repaglinide (2 mg three time daily) ,group 2(45 patients) were subjected to treatment with glibenclamide (5 mg once daily) ,group 3,(35 patients) were subjected to treatment with rosiglitazone (4 mg twice daily) . Fasting and postprandial blood glucose levels, lipid profiles (TC, TG, HDL and atherogenic index), alanine aminotransferase and serum creatinine were analyzed for these patients before and 4 and 8 weeks after oral hypoglycemic drug treatment. The same parameters were recorded for 40 normal individuals as control.The results demonstrated that repaglinide has a greater postprandial glucose regulator effect than glibenclamide and rosiglitazone. In addition the hypoglycemic episode and weight gain were less in patients treated with repaglinide than those treated with glibenclamide. Repaglinide produces greater percent reduction with respect to fasting blood glucose levels, postprandial blood glucose levels and atherogenic index compared to glibenclamide and rosiglitazone.دراسة مقارنة لتأثيرات ريباكلينايد , كليبنكلامايد و روزيكليتازون على بعض التحليلات الكيميائية الحياتية لمرضى السكري من نوع ٢. مرض السكري نوع ٢ ينتمي إلى مجموعة الأمراض المزمنة والذي يتصف بارتفاع في مستوى السكر في الدم الناتج عن وجود قصور في إفراز أو نشاط الأنسولين أو خلل في كليهما، تقريباً ٩٢% من مرضى السكري يبدون مقاومة للأنسولين . تم وصف عدة أدوية ريباكلينايد , كليبنكلامايد و روزيكليتازون والتي تم أخذها عن طريق الفم لمعالجة النوع الثاني من مرض السكر . أجري هذا البحث على ١٢٠مريضاً مصاباً بمرض السكري من نوع ٢والذين تم تشخيصهم حديثاً وتم توزيعهم عشوائياً إلى ثلاث مجاميع وكما يلي , المجموعة الأولى (٤٠ مريضاً) تم معالجتهم بعقار ريباكلينايد ٢ملغم ثلاث مرات يومياً , المجموعة الثانية (٤٥مريضاً) تم معالجتهم بعقار كليبنكلامايد ٥ملغم مرة واحدة يومياً , أما المجموعة الثالثة ( ٣٥مريضاً) تم معالجتهم بعقار روزيكليتازون ٤ملغم مرتين يومياً كما تم اختيار ( ٤٠شخصاً) من الأصحاء كمجموعة سيطرة . تم قياس مستوى الكلوكوز في الدم بعد الصوم , مستوى الكلوكوز في الدم بعد ساعتين من وجبة الغداء كذلك تم قياس الشحوم في الدم ( كولسترول الكلي , ترايكليسيرايد , كولسترول البروتين الشحمي واطئ الكثافة , كولسترول البروتين الشحمي عالي الكثافة وإنزيمات الكبد ALT ومستوى الكرياتينين في الدم قبل وبعد ٤و ٨أسابيع من بدء العلاج , أظهرت النتائج لدى مرضى السكري والذين تمت معالجتهم بعقار ريباكلينايد انخفاضاً معنوياً واضحاً في مستوى الكلوكوز في الدم بعد ساعتين من الوجبة الغذائية أكثر من كليبنكلامايد و روزيكليتازون كما وجد أن العلاقة كانت عالية بين مستوى الكلوكوز في الدم بعد الصوم ومستوى الكلوكوز في الدم بعد ساعتين من وجبة الطعام لدى المرضى المعالجين بعقار ريباكلينايد و روزيكليتازون بعد ٤و ٨أسابيع من العلاج كما كان الانخفاض في مستوى السكر في الدم والزيادة في الوزن اقل حدوثاً لدى المرضى الذين تمت معالجتهم بعقار ريباكلينايد مقارنة مع كليبنكلامايد بعد ٤و ٨أسابيع من العلاج .


Article
Synthesis and Preliminary Pharmacological Study of Sulfonamide Conjugates with Ibuprofen and Indomethacin as NewAnti-Inflammatory Agents

Loading...
Loading...
Abstract

4-aminobenzenesulfonamide conjugates of ibuprofen (compound 10) and indomethacin (compound 11) have been designed and synthesized by the reaction of sulfanilamide (compound 7) with 2-(4-isobutylphenyl) propanoic acid (ibuprofen) and 2-(1-(4-chlorobenzoyl)-5-methoxy-2-methyl-1H-indol-3-yl)acetic acid (indomethacin) for the evaluation as potential anti-inflammatory agents with expected selectivity against COX-2 enzyme. In vivo acute anti-inflammatory activity of the synthesized final compounds (10 and 11) was evaluated in rats using egg-white induced edema model of inflammation in a dose equivalent to (10mg/Kg) of ibuprofen and (2mg/kg) of indomethacin. The tested compounds produced significant reduction of the rat paw edema with respect to the effect of propylene glycol 50% v/v (control group). Moreover, compound (10) exhibited comparable anti-inflammatory activity to diclofenac (3mg/Kg) (reference group) while compound (11) exhibited less anti-inflammatory activity than diclofenac. The result of this study indicate that the incorporation of the 4-aminobenzenesulfonamide pharmacophore into ibuprofen and indomethacin maintained their anti-inflammatory activity & may increase their selectivity toward COX-2 enzyme which can be confirmed in future by assessing COX-2:COX-1 inhibitory ratio. تم تصميم و تحضير مقترنات ]4-امينوبنزين سلفونامايد[ للايبوبروفين (مركب 10) و للاندوميثاسين مركب (11) عن طريق تفاعل السلفانيلامايد (مركب 7) مع 2(4-ايزوبيوتيل فنيل) بروبانويك اسيد (الايبوبروفين) و 2-(1-(4-كلوروبنزويل)-5-ميثوكسي-2-مثيل-1H-اندول-3-يل)استيك اسيد (الاندوميثاسين) لتقييمهما كعوامل مضادة للالتهاب جديدة مع احتمالية انتقائية مضادة لانزيم الكوكس الثاني (COX-2) .اجري تقييم الفعالية المضادة للالتهاب في الجسم الحي للمركبان النهائيان (10 و 11) في الجرذ باستخدام زلال البيض مستحدثة وذمة التهابية تحت الجلد بجرعة مكافئة للايبوبروفين (10ملغم/كغم) و بجرعة مكافئة للاندوميثاسين (2ملغم/كغم).المركبات المختبرة انتجت انخفاض مؤثرا للوذمة بالمقارنة مع البروبلين كلايكول 50%(propylene glycol) كمجموعة ضابطة.لقد اظهر المركب (10) فعالية مضادة للالتهاب مقارنة للدايكلوفيناك (diclofenac ) (3ملغم/كغم) كمجموعة مرجعية بينما المركب (11) اظهر فعالية مضادة للالتهاب اقل من الدايكلوفيناك.تشير نتيجة هذه الدراسة الى ان اندماج الجزء العقاقيري 4- امينوبنزين سلفونامايد مع الايبوبروفين و الاندوميثاسين قد حافظ على فعاليتهما المضادة للالتهاب مع احتمال زيادة انتقائيتهما تجاه انزيم الكوكس الثاني والذي يمكن ان تثبت مستقبلا بتحصيل النسبة المثبطة للكوكس-2 الى الكوكس-1 .


Article
Synthesis and Biological Evaluation of Two New Analogues of Gonadotropin Releasing Hormone (GnRH)D-alanine8 and D-alanine10

Authors: Kawkab Y. Saour كوكب ساعور
Pages: 46-54
Loading...
Loading...
Abstract

So far synthesis of Gonadotropin Releasing Hormone (GnRH) analogues reported in the literature has clarified some aspects of structural activity of the naturally released GnRH. As a part of continuing efforts for further understanding of this relationship, the present investigation was undertaken which involved synthesis and biological evaluation of two GnRH analogues, firstly, by replacement of the amino acid L-Argenine in the 8th position at the backbone structure of the natural hormone by the amino acid D-Alanine; and secondly, by replacement of the amino acid L-Glycine in the 10th position by D-Alanine also at the backbone structure of the nature hormone, to obtain the following analogues respectively:
PGlu-His-Trp-Ser-Tyr-Gly-Leu-DAla-Pro-Gly-NH2 (Analogue I: D-Alanine8 GnRH),
PGlu-His-Trp-Ser-Tyr-Gly-Leu-Arg-Pro-DAla-NH2 (Analogue II: D-Alanine10 GnRH), which were synthesized by applying conventional solution method. Peptides were purified by several recrystallization using appropriate solvent and proved to be homogenous. Conformity of the synthetic procedure was achieved by applying different physico-chemical analyses including Melting Point (mp), Thin Layer Chromatography (Tlc.), Infrared Spectroscopy (IR), Elemental Analysis (CHN), Amino Acid Analysis (AAA), and Nuclear Magnetic Resonance (H1NMR).Preliminary biological activity of the two analogues was determined by testing their effects of parenteral administration on ascorbic acid depletion from the ovary of pseudopregnant mice and compared with that of natural GnRH hormone. Analogue II showed significant ascorbic acid depletion as compared to the native hormone while the percentage in ascorbic acid depletion after administration of analogue I were not significant as compared to the native hormone. المنشورة في الأدبيات العالمية (GnRH) Gonadotropin Releasing Hormone لقد كشفت مماثلات هورمون بعضا من جوانب العلاقة للفعالية الحيوية والبنية الجزيئية للهورمون الطبيعية، وكجزء من مساعينا بهذا الاتجاه والرامية الى الاستزادة من التفهم الأعمق والأشمل لهده العلاقة فقد تم تناول هذه الدراسة والتي تشمل تحضير مماثلين للهورمون الطبيعي وذلك عن طريق:- L-Arginine بدلاً من الحامض الأميني 8 في الموقع D-Alanine 1- احلال الحامض الأميني L-Glycine بدلا من الحاض الأميني10في الموقع D-Alanine2- احلال الحامض الأميني على التوالي وكما يلي:- pGlu His Trp Ser Tyr Gly Leu Dala Pro Gly-NH2 (Analogue I: D-Alanine8 GnRH) pGlu His Trp Ser Tyr Gly Leu LArg Pro DAla-NH2 (Analogue II: D-Alanine10 GnRH) والتي خلقت باستخدام طرق المحلول المعهودة وتم تنقية المماثلات المحضرة عن طريق اعادة البلورة باستخدام مذيبات ملائمة. أما التقنيات الفيزياوية والكيمياوية التي الستخدمت بهدف التوصل للخواص المميزة للمماثلات المحضرة فقد كانت كروماتوكرافيا الطبقة الرقيقة، قياس درجة الانصار، مطياف الأشعة تحت الحمراء، الاستدارة البصرية تحليل العناصر ومن ثم تحليل الحوامض الأمينية ومطياف الرنين النووي المغناطيسي. تم اجراء التقييم البايولوجي البدائي حيث استند على تقدير تأثير الهورمون المصنع على معدل انخفاض تركيز حامض الاسكوربيك في مبايض الفئران كاذبة الحمل. لقد أدى حقن المماثلين المحضرين الى حصول انخفاض معنوي للمماثل (II) في معدل تركيز حامض الأسكوربيك بينما أظهر المماثل الأول انخفاض في معدل تركيز حامض الأسكوربيك في المبايض نسبة للفعالية البايويولوجية القياسية للهورمون الطبيعي.


Article
Frequency of Antineutrophil Cytoplasmic Antibodies (ANCA) in Some Autoimmune Diseases

Authors: Husam M. Abbas --- Falah S. Manhal
Pages: 55-60
Loading...
Loading...
Abstract

Anti-Neutrophil Cytoplasmic Antibodies (ANCA) are a heterogeneous group of autoantibodies with a broad spectrum of clinically associated diseases. The diagnostic value is established for Proteinase 3 (PR3)-ANCA as well as Myeloperoxidase (MPO)-ANCA. To estimate the frequency of anti-neutrophile cytoplasmic antibodies (ANCA) in sera from a group of Iraqi patients with some autoimmune diseases compared with a healthy control group. Serum samples were collected from one hundred patient, 47 males and 53 females; with age range of 16-70 years; 20 specimens from patients with systemic lupus erythematosus (SLE), 30 from patients with ulcerative colitis (UC), and 50 from patients with rheumatoid arthritis (RA). A group of 40 apparently healthy blood donors was included as controls. ANCA were checked using enzyme-linked immunosorbent assay (ELISA). Positive ANCA was detected in sera of 18 (18%) patients with autoimmune disorders. Anti-PR3 was detected in 6 (12%) patients with RA, and in 4(13.4%) patients with UC. Anti-MPO was detected in 3(6%) patients with RA and in 5(16.6%) patients with UC. All serum samples of patients with SLE showed negative ANCA. There were no ANCAs detected in sera from healthy individuals. Mean of serum anti-PR3 (U/ml) among the studied groups was 2.057 in RA, 2.209 in SLE, and 2.283 in UC, and 1.739 in control group. Statistical analysis revealed that differences in the anti-PR3 between RA, UC and controls were highly significant (P > 0.01), whereas just significant with SLE (P> 0.05). Mean of serum of anti-MPO (U/ml) among the studied groups was 0.711 in RA, 0.695 in SLE, and 1.170 in UC, and 0.652 in control group. Statistical analysis revealed that the differences in the anti-MPO between RA and SLE, controls were non significant (P < 0.05), whereas highly significance with UC (P> 0.01).It was concluded that ANCA markers might play a role in the inflammatory process and they are important factors for the clinical course, and prognosis in the patients with autoimmunity. However, ANCA in autoimmune disorders must be interpreted cautiously with particular attention paid to laboratory technique, the size, age and genetic background of the populations studied.الأجسام السايتوبلازمية المضادة للخلايا المتعادلة هي مجموعة مختلفة من الاجسام الذاتية ذات طيف واسع من الامراض المرتبطة سريريا .تم اجراء هذه الدراسة للفترة من تشرين الثاني 2006 لغاية شباط 2007 لغرض تقدير نسبة تكرار الاجسام السايتوبلازمية المضادة للخلايا المتعادلة (ANCA) في أمصال مجموعة من المرضى العراقيين المصابين ببعض الأمراض ذاتية المناعة مقارنة بالمجموعة الضابطة للأصحاء . تم جمع 100 عينة مصل من المرضى (47 ذكور و 53 أناث بمعدل عمري 16-70 سنة) ، 20 عينة من المصابين بداء الذئاب الحماموي المجموعي ، و30 من المصابين بالتهاب القولون التقرحي ، و50 عينة من المصابين بالتهاب المفاصل الرثوي . جمعت 40 عينة مصل من بعض المتبرعين الأصحاء في مصرف الدم كمجموعة ضابطة . تم التحري عن وجودANCA باستخدام تقنية المقايسة المناعية الإنزيمية (ELISA) . تم تشخيص هذه الاجسام المضادة في 18 (18%) من كل المرضى . ظهر anti-PR3 في 6 (12%) من المصابين بالتهاب المفاصل الرثوي وفي 4(13.4%) في مرضى التهاب القولون . ظهر anti-MPO في 3 (6%) من مرضى التهاب المفاصل الرثوي ، و (16.6%)5 من مرضى التها ب القولون. كانت النتائج سالبة في داء الذئاب الحماموي المجموعي. لم تظهر هذه الاجسام في المجموعة الضابطة . ظهر من خلال هذه الدراسة ان متوسط anti-PR3 (وحدة / سم 3) بين المجاميع التي درست كان 2.057 في التهاب المفاصلالرثوي ، 2.209 في داء الذئاب الحماموي المجموعي ، و 2.283 في التهاب القولون التقرحي ، و1.739 في المجموعة الضابطة . أظهر التحليل الإحصائي بان الاختلاف في anti-PR3 بين التهاب المفاصل والتهاب القولون التقرحي مقارنة بالمجموعة الضابطة كان معنويا بشكل عال P) < 0.01 ) ، في حين كان الاختلاف معنويا فقط في داء الذئاب P) < 0.05 ) . ظهر كذلك ان متوسط anti-MPO (وحدة / سم 3) كان 0.711 في التهاب المفاصل ، و 0.695 في داءالذئاب الحماموي ، و 1.170 في التهاب القولون التقرحي ، و 0.652 في المجموعة الضابطة . ظهر كذلك ان الاختلاف في النتائج بين التهاب المفاصل وداء الذئاب الحماموي ومجموعة السيطرة كان غير معنوي P) > 0.05 ) في حين كان الاختلاف معنويا بشكل عال مع التهاب القولون التقرحي P) < 0.01 ) . يستنتج من هذه الدراسة بان الأجسام السايتوبلازمية المضادة للخلايا المتعادلة ((ANCA قد تلعب دورا في العملية الالتهابية وتحديد المسار السريري ومصير المرضى المصابين بامراض المناعة الذاتية . ولكن وجود هذه الاجسام المضادة يجب ان يشخص بحذر في امراض المناعة الذاتية مع تركيز الانتباه على تقنية الفحص و عدد واعمار المرضى وخلفيتهم الوراثية.


Article
Genetic Variations of Echinococcus granulosus Isolated from Sheep and Cows by Using Fingerprint DNA Method in Iraq

Loading...
Loading...
Abstract

The fingerprinting DNA method which depends on the unique pattern in this study was employed to detect the hydatid cyst of Echinococcus granulosus and to determine the genetic variation among their strains in different intermediate hosts (cows and sheep). The unique pattern represents the number of amplified bands and their molecular weights with specialized sequences to one sample which different from the other samples. Five hydatitd cysts samples from cows and sheep were collected, genetic analysis for isolated DNA was done using PCR technique and Random Amplified Polymorphic DNA reaction(RAPD) depending on (4) random primers, and the results showed: 1-Ability of OPF-13 primer to find fingerprinting for DNA of hydatid cysts collected from cows with (3) unique patterns and from sheep with (5) unique patterns.2- Ability of OPF-06 primer to found (4) unique patterns for cows and (2) unique patterns for sheep. 3-Ability of OPF-19 primer to find fingerprinting for DNA of hydatid cysts collected from cows (5) unique patterns and (4) unique patterns for sheep.4-OPF-16 was unable to find the finger prints of DNA isolated from cows and sheep ان طريقة البصمة الوراثية Fingerprinting DNA التي تعتمد على النسق المتميزUnique pattern قد استخدمت في هذه الدراسة لتشخيص طفيلي الأكياس ألعدريه ومعرفة الاختلافات الوراثية في مضائفه الوسطية المختلفة "الأغنام والأبقار" . أذ يمثل النسق المتميز عدد الحزم الناتجة مع أوزانها الجزيئية الخاصة وألتتابع ألخاص بالعينة والتي تميزها عن بقية العينات قيد الدراسة والتي كانت تشتمل على خمسة عينات لكل من الأكياس العدريه ألمعزوله من الأغنام والأبقار . وبعد تحليل العينات باستخدام تقانة الـ RAPD بالاعتماد على 4 بادئات عشوائية. أظهرت النتائج ما يلي – ١- تم إيجاد بصمة وراثية للعينات الخمسة لدنا الأكياس العدريه المعزولة من الأغنام والأبقار باستخدام البادئOPF-6 وبتنسيق متميزunique pattern للعينات جميعا. ٢- قدرة البادئ OPF -13 على التوصل إلى إيجاد بصمة وراثية لدنا عينات الأكياس العدريه المعزولة من الأغنام وبتنسيق متميز بعدد خمسة انساق و(۳) أنساق للأبقار. ۳- قدرة البادئ OPF -19 على إيجاد بصمة وراثية لدنا عينات الأكياس العدريه المعزولة من المضائف الوسطية الأبقار وبنسق متميز بعدد (٥) و (٤) أنساق للأغنام. ٤- عدم قدرة البادئ OPF -16 على إيجاد بصمة وراثية لدنا عينات الأكياس العدريه المعزولة من المضائف الوسطية ( الأغنام والأبقار) المستخدمة في الدراسة.


Article
The Relationship between Uric Acid Concentration and Some of Plasma Lipids in Patients with C. V. Disease in General Hospital of Al-Nasseriya

Authors: Hiba A. Al-Hussein Hassan
Pages: 68-72
Loading...
Loading...
Abstract

Cardiovascular disorders are refer to the class of diseases that involve the heart or blood vessels (arteries and veins). While the term technically refers to any disease that affects the cardiovascular system. Cholesterol is classified as a sterol (a contraction of steroid and alcohol).Although cholesterol is essential for life; high levels in circulation are associated with atherosclerosis. Triglyceride (more properly known as triacylglycerol , TAG or triacylglyceride) is a glyceride in which the glycerol is esterified with three fatty acids. It is the main constituent of vegetable oil and animal fats.High-density lipoproteins (HDL) is one of the 5 major groups of lipoproteins (chylomicrons, VLDL, IDL, LDL, HDL) which enable lipids like cholesterol and triglycerides to be transported in the blood stream. In healthy individuals, about thirty percent of blood cholesterol is carried by HDL. Uric acid (or urate) is non-protein nitrogen compound with the formula C5H4N4O3. This study aimed to determine the relation between uric acid, cholesterol, triglyceride and HDL-cholesterol concentration in cardiovascular disorders patients. Serum sample were collected from 84 cardiovascular disorders patients attended to the general hospital of Alnasseriya. All samples were analyzed for uric acid , cholesterol, triglyceride and HDL-cholesterol concentration by enzymatic-colorimetric method kits. The data showed a highly significant increased in the serum concentration of uric acid , cholesterol and triglyceride in cardiovascular disorders patients compared with healthy control (P<0.01) .In addition , there was no significant increased in the serum concentration of HDL-cholesterol in cardiovascular disorders patients compared with healthy control (P>0.05) .The data of this study strengthen the possibility that high concentration of uric acid may act as a risk factor in cardiovascular disease. تشير الاِضطرابات القلبية الوعائية الى صنف امراض القلب او الاوعية الدموية (الشرايين والاوردة)بينما تقنيا تشير الى أى مرض يؤثر على الجهاز القلبي الوعائي . يصنف الكولوستيرول كأستيرول(إندماج الاستيرويد والكحول). بالرغم من أن الكوليستيرول ضروريُ مدى الحياة، ترتبط مستوياتة العالية في الدورة الدموية بمرض تصلب الشرايين.ترايكلسرايد(غالبا المعروف بتراي أسل كليسرول, TAG أو تراي أسل كليسرايد)هو كليسرايد الذي فية الكليسرول مؤستر بثلاثة احماض دهنية. وهو المكون الرئيسيُ للزيت النباتي والدهونِ الحيوانيةِ.في الافراد الاصحاء البروتينات الدهنية ذات الكثافة العالية (HDL)والتي هي واحدة من خمسة مجاميع من البروتينات الدهنية( chylomicrons, VLDL, IDL, LDL, HDL) التي تمكن الدهون مثل الكوليستيرول و الترايكليسرايد من الانتقال في مجرى الدم، حوالي ثلاثون بالمائة مِنْ كوليستيرولِ الدمِّ مَحْمُولُ مِن قِبل HDL.حامض اليوريك (أو اليورات) هو مُركّبُ عضويُ مِنْ المركبات النتروجينية غير البروتينية ذات الصيغة. C5H4N4O3 اجريت هذة الدراسة للتحري عن العلاقة بين تركيز حامضَ اليوريك وتركيز الكوليستيرول , ترايكلسرايد و HDL -كوليستيرول لدى مرضى الاِضطرابات القلبية الوعائية حيث جمعت اربع وثمانون عينة مصل من مرضى الاِضطرابات القلبية الوعائية الذين ادخلوا الى مستشفى الناصرية العام . جميع العينات فحصت بطريقة التحاليل اللونية –الإنزيمية, أظهرت النتائج فروق معنوية عالية في تراكيز حامض اليوريك, الكوليستيرول و الترايكليسرايد في مرضى الاِضطرابات القلبية الوعائية مقارنة مع مجموعة السيطرة. بالاضافة الى ذلك لم تظهر النتائج فروق معنوية في تركيز HDL -كوليستيرول في مرضى الاِضطرابات القلبية الوعائية مقارنة مع مجموعة السيطرة. نتائج هذة الدراسة دعمت احتمالية التركيز العالي لحامضِ اليوريك قَدْ يكون العامل الخطرِ في امراض الأوعية القلبيةِ.


Article
Hepatoprotective Effect of the Aqueous Extract of Camellia sinensis Against Methotrexate-induced Liver Damage in Rats

Authors: Ahmed H. Jwied
Pages: 73-79
Loading...
Loading...
Abstract

Methotrexate (MTX) is a folate antagonist widely used in the treatment of neoplastic diseases; its biotransformation in the liver produced active metabolites that promote hepatotoxicity. The present study was designed to evaluate the hepatoprotective effect of aqueous extract of Camellia sinensis (Green tea) against MTX-induced liver damage in rats. A model of liver injury in rats was induced by intraperitoneal injection of 20mg/kg MTX as a single dose followed by saline and 1.25% and 2.5% aqueous extract of green tea (GTE) were orally administered 7 days prior and 5 days after MTX-intoxication as a sole source of drinking water. After killing the animals, blood samples were obtained for evaluation of serum levels of alanine and aspartate aminotransferases (ALT and AST) and alkaline phosphatase (ALP) activities, while liver tissue homogenate was prepared to evaluate tissue levels of glutathione (GSH) and malondialdehyde (MDA). Additionally, liver tissue sections were prepared and stained with hematoxylin and eiosin for histological evaluation. The results showed that administration of green tea extract (GTE) significantly decreased the elevated levels of ALT, AST and ALP activities in the serum compared to MTX-treated group. Treatment of animals with GTE 7 days before and 5 days after MTX also elevates GSH levels and decreases MDA levels significantly compared to MTX-treated group, this was associated with improving histological features that already impaired due to exposure to MTX. In conclusion, treatment of rats with GTE protects hepatic tissue against MTX-induced liver damage in dose dependent manner.مثوتركزيت هو نظير للفوليت ذو استعمال واسع في علاج الامراض السرطانية, يتحول الميثوتركزيت بعد ايضه داخل الكبد الى ناتج سام يؤدي الى تسمم الكبد.صممت هذه الدراسة لتقييم فعالية جرع مختلفة من المستخلص المائي للشاي الاخضر(Camellia sinensis) في حماية كبد الجرذان المختبرية من المثوتركزيت.تم استحداث التسمم الكبدي للجرذ بواسطة حقنه داخل الغشاء البريتوني ب (٢٠ ملغم /كلغم )من مادة الميثوتركزيت لمدة خمسة ايام متتالية وذلك يتم بالتتابع مع معالجة الجرذ ب(٢٥,١% -٥,٢%) من مستخلص المائي الشاي الاخضر عن طريق الفم كبديل عن ماء الشرب لمدة خمسة ايام ماقبل و سبعة ايام ما بعد الحقن بالميثوتركزيت.بعد قتل الحيوان اخذت عينة من مصل الدم لقياس مستوى فعالية الالانين( ( alanineو الاسبارتيت امينوترانسفيريز (aspartate aminotransferases) , من جهه اخرى ناخذ مستخلص انسجة الكبد و نقيِِِِِِِم الكمية النسيجية من الجلوتاثايون ( (glutathione و المالوندايالدهايد ( (malondialdehyde والالكلاين فوسفتيز (alkaline phosphatase) بالاضافة الى اخذ جزء من نسيج الكبد للفحص النسيجي بواسطة صبغه بمواد الايوسين و الهيماتوكسلين.اظهر تحليل النتائج ان اعطاء مستخلص الشاي الاخضر يقلل و بشكل ملحوظ مستويات فعالية كل من الالانين , الاسبارتيت امينوترانسفيريز و الالكالاين فوسفتيز( alkaline phosphatase) وذلك بالمقارنة مع الجرذان غير المعالجة بالشاي الاخضر و التي تم حقنها بالميثوتركزيت وادى ايضا الى زيادة مستوى الجلوتاثايون وخفض مستوى المالونديالدهايد بصورة ملحوظة بالمقارنة مع الحيوانات التي اعطيت الميثوتركسيت و كان هذا واضحا من تحسن الشكل النسيجي للكبد و الذي كان متضررا من مادة الميثوتركزيت .كاستنتاج ,المعالجةالمبكرة بالجرع المعتمدة من الشاي الاخضر تحمي انسجة الكبد من الضرر الناتج عن الميثوتركزيت.

Keywords

Green tea --- Hepatotoxicity

Table of content: volume:18 issue:2