Table of content

Journal of Engineering

مجلة الهندسة

ISSN: 17264073 25203339
Publisher: Baghdad University
Faculty: Engineering
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Journal Engineering was issued in 1986. It was Stopped from 1990 – 1997 because of the economic blockade. It restarted publication after the fourth scientific engineering conference for it published the papers that were accepted in the conference.
It is a scientific engineering journal refereed by specialized and qualified professors in most of the engineering fields and those Specialists in the issued by the college of Engineering university of Baghdad .It was serenely publibued , but from 2011 it has issued of monthly for the numerous papers submitted to the journal to publish their papers in this scientific journal in addition to some of the Arabs professors because the journal is considered one of the valued journals in the Arabic homelan .
Many professions were the head editor of the journal from its first issue. The first one was prof.dr. Laith Ismail Namiq then prof.dr. Mohammed A.Alawis ,prof.dr.Ali A Al – kilidar prof.dr. Abdul-Ilah Younis and currently Prof.dr.Qais S. Ismail.

AIMS AND SCOPE

The Journal of Engineering is an open access, monthly, refereed, peer-reviewed journal. It focuses on the different disciplines of engineering.

Its scope is to cover almost all the aspects of engineering and technology and their related topics. The Journal of Engineering tries to emphasize on publishing high-quality papers with an acceptable, professional and considerable background.

The submitted papers undergo plagiarism, a double-blind peer review by professionals in the paper specific specialty. This process is accomplished according to the Journal criteria of evaluation, where the manuscript, contents, and organization of the paper are to be checked. The papers will be available online for the readers.

Loading...
Contact info

Jadriyah, Baghdad
Iraq
Mobile:+964 7714076860
Email: info@jcoeng.edu.iq
https://www.jcoeng.edu.iq

Table of content: 2008 volume:14 issue:1

Article
Selecting the Best Locations of New Primary Schools in New Baghdad by Using Remote Sensing and Geographic Information Systems
الأختيار الأمثل لمواقع المدارس الأبتدائية الجديدة في منطقة بغداد الجديدة باستخدام التحسس النائي ونظم المعلومات الجغرافية

Authors: لمى حنا --- بشار سليم
Pages: 245-255
Loading...
Loading...
Abstract

This paper deals with the using of Geographic Information Systems to build up analytical model to choose the best locations of new schools within the study area. This has been done by using satellite image of Baghdad city. Then multi themes digital maps were prepared to the study area. These can be used to update their data by using Geographic Information Systems software. Then, an analytical had been prepared to create the best probable locations, for new primary schools, depending on criteria, scientific technical specifications. Finally, we prepared layouts with geographical geometrical specifications for these proposed locations. يقدم البحث كيفية استخدام نظم المعلومات الجغرافية في بناء الموديل التحليلي لأختيار أفضل المواقع لأنشاء مدارس جديدة ضمن منطقة الدراسة الواقعة في الجزء الجنوبي الشرقي من مركز مدينة بغداد. و باستثمار معطيات التحسس النائي والاعتماد على مرئية فضائية ملتقطة لمدينة بغداد أعدت خرائط رقمية متعددة الطبقات((Layers لمنطقة الدراسة. وهذه يمكن الاستفادة منها والرجوع إليها في أي وقت و تحديث أي بيانات فيها باستخدام برامج نظم المعلومات الجغرافية. وبعد استكمال عملية بناء قاعدة البيانات الجغرافية لتلك الخرائط تم أستخدام برنامج البناء النماذجي للتحليل المكانيmodel builder of spatial analysis وتم أعداد نموذج تحليلي لاستنباط أفضل المواقع المحتملة للمدارس الأبتدائية الجديدة بالأعتماد على معايير ومواصفات فنية وعلمية. ومن ثم أعداد مرتسمات layouts ذات مواصفات هندسية وجغرافية لهذه المواقع المقترحة.

Keywords


Article
Tensegrity in Tensile Forces Structures
التآزرية في منشآت قوى الشد

Authors: أنس حميد --- عاطف السهيري
Pages: 257-274
Loading...
Loading...
Abstract

The world witnesses in this period of time the appearance of various structural concepts. Technology and other factors helped in the development of many architectural forms that carried technological character manifested through efficiency, lightness, most of these forms are tensile structures. In spite of the fact that the use of tensile structures is still in doubt and suspicion, they started to appear in Arab countries and neighbouring regions, after they had been affected by the technological achievements of the technologically developed countries, and started to use such structures in their local buildings, especially if the factors needed to adapt such kind of structures are present on their lands, also the minds that can deal with such structures with special forces. The scientific fields had discovered a lot of in this field, but there is a gap in dealing with principles and concepts of this force and its products. This had formed our research problem. So, the study depends on describtive-analytical method in dealing with one of the basic concepts and thier biological bases which aim to give an imagination about tensile forces related to this subject -this is tensigrity concept- and its role in achieving architecture modern. The research concluded many points that throw some light on the subject of tensigrity of tensile forces stryucture. يشهد العالم في هذه الحقبة من الزمن ظهور العديد من المفاهيم التي ساعدت بتطور التكنولوجيا وغيرها من العوامل على بروز أشكال متعددة من العمارة. تتصف الكثير من هذه الأشكال بصفات التكنولوجيا من كفاءة باستعمال مواد ملائمة لفعل الشد, معظم هذه الأشكال ذات منشآت قائمة على قوى الشد. وعلى الرغم من أن منشآت هذه القوى لايزال يكتنفها التردد والشك, الا أن بوادرها بدأت تظهر واضحة في البلدان العربية والأقاليم المجاورة بعد تأثرها بمنجزات الدول المتقدمة تكنولوجياً والعمل على تطبيق بعض من تلك المنشآت في واقعهم المحلي, ولاسيما إذا ما توفرت العوامل التي تساهم في نشوء مثل هذه المنشآت على أراضيها وإستيعاب المفاهيم المرتبطة بمثل هذه القوى. وكانت حقول المعرفة العلمية بمجالاتها المختلفة قد كشفت الكثير من جوانب نواتج هذه القوى, الا أن هناك بعض القصور في التغطية الكاملة لماهية هذه النواتج. ليقود ما سبق الى طرح مشكلة البحث بعدم وجود تصور نظري شامل للمبادئ والمفاهيم المرتبطة بهذا النوع من القوى نتيجة لضعف القاعدة المعرفية المعمارية المتعلقة بها والمتعاملة معها, وبالتالي عدم وضوح دور وأهمية هذه القوى في العمارة. وعليه تم تناول الموضوع وفق منهج وصفي تحليلي من خلال طرح إحدى المفاهيم الأساسية ذات العلاقة بالبحث وهو مبدأ التآزرية وإبراز دوره في مبادئ العلوم الحياتية بهدف إعطاء تصور حول موضوع التآزرية لمنشآت قوى الشد ودوره في إبراز عمارة مواكبة لعجلة التطور والحداثة, على أساس علمي مفهوم قابل للإدراك من قبل جمهور المتلقيين, وبوجود أسس معرفية للنظم المنشئية الموجودة تساعد في ملء الفجوات التخصصية. ويصل البحث في نهايته الى الإستنتاجات التي تلقى بعض الضوء على موضوع تآزرية منشآت قوى الشد.

Keywords


Article
The Campus and the Sense of Belonging to Place and Structure
الجامعة و الاحساس بالانتماء المكاني البنيوي "دور الفعل التصميمي للفضاءات الخارجية في تحقيق بنية الاتصال السيميائية للجامعة"

Loading...
Loading...
Abstract

The research investigates the role of the Campus Landscape Design in achieving a complete semio-communicational structure that creates a continuous dialogue between the perceiver and the physical entity of the urban environment (through the unconscious recall of meanings and semiotic indexes implicit therein) and achieves individuals' sense of belonging to place , thereby emphasizing the human ,social and cultural role of the university and its vital contribution in building up the Whole Man .The absence of a comprehensive theoretical framework for the role of the Landscape Design in achieving a semio-communicational structure for the campus urban environment ,constitutes the main research problem.This problem arises from the lack of knowledge in the previous architectural literature in providing clear theoretical frame-work concerning the above mentioned role (as a result of literature concentration on fragmented and separate attributes) , as well as the absence of a dialectic and reasonable interrelation between architectural theories and scientific theories in the fields of Structuralism and Semiotics . In view of the problem under investigation , the aim of the present research is defined as arriving at the establishment of a comprehensive theoretical model , by which are determined the principles and mechanisms of the role of the Landscape Design in achieving a semio-communicational structure for the campus urban environment . Arriving at this aim requires the building of the theoretical framework in the light of the main research hypothesis, and eventually the extraction of the research conclusions and recommendations . The result of the research , led to clear mechanism for the role of landscape design in achieving a semio- communicational structure for the campus urban environment . This mechanism is formed by the reaction and simultaneity of the components of the three basic characteristics of place structure (cognitive , spatial and behavioral). By applying this mechanism , the designer will be able to create meaningful environments that achieve people’s sense of belonging to place .يتقصى البحث دور الفعل التصميمي للفضاءات الخارجية للبيئة الحضرية للجامعة في تحقيق بنية اتصال سيميائيّة متكاملة تخلق حوارا مستمرا بين المتلقي والهيئة الماديّة للبيئة الحضرية (من خلال الاستحضار اللاواعي للمعاني و الدلالات السيميائيّة الكامنة فيها) وتحقق احساس الأفراد بالانتماء المكاني اليها , معززة بذلك الدور الانساني والاجتماعي والثقافي للجامعة ومساهمتها الفعالة في بناء الانسان الكامل . لقد شكّل غياب الاطار النظري الشامل لدور الفعل التصميمي للفضاءات الخارجية في تحقيق البنية السيميائيّة المتكاملة للبيئة الحضرية للجامعة , مشكلة البحث الرئيسيّة . وقد نجم ذلك عن قصور المعرفة في الادبيات المعماريّة السابقة في تقديم اطار نظري واضح ومتكامل لذلك الدور(نتيجة تركيز غالبية الطروحات على مفردات و مؤشرات مجزأة) , فضلا عن غياب الربط الجدلي و المنطقي بين النظريات المعمارية والنظريات العلمية في مجالي البنيوية Structuralism والسيميائية Semiotics والذي يمكّن من تشكيل الاطار النظري ذي الاحاطة الشموليّة . وعلى ضوء المشكلة البحثيّة تحدد هدف البحث في التوصل الى بناء انموذج نظري تتحدد من خلاله الاسس والآليات الرئيسيّة للفعل التصميمي للفضاءات الخارجية في تحقيق البنية السيميائية المتكاملة للبيئة الحضرية الجامعيّة . لقد تطلب تحقيق الهدف بناء الاطار النظري على ضوء فرضيّة البحث المطروحة ، و من ثم استخلاص الاستنتاجات والتوصيات الخاصة بالبحث. وقد افرزت النتائج التي خلص اليها البحث آلية واضحة لدورالفعل التصميمي للفضاءات الخارجية في تحقيق البنية السيميائية المتكاملة للبيئة الحضرية للجامعة تتحدد من خلال تفاعل وتزامن آليات المركبات الاساسية الثلاث للبنية المكانية (الادراكية والفضائية والسلوكية) . ان هذه الآلية تمكن المصمم من خلق بيئات حضرية أكثر دلالة ومعنى وتحقق احساس افرادها بالانتماء المكاني اليها .

Keywords


Article
تطوير إنتاج البلاطات الخرسانية (الشتايكر).

Loading...
Loading...
Abstract

A case study had been made to investigate the reasons of the repetitive failure during concrete tiles testing. Cubes, cylinders, and prisms in addition to full-scale concrete tiles had been prepared. Half of these samples were made using the same popular concrete mix. Test results indicated that, these samples were below standard requirements. The second half of the test samples was prepared using a newly designed concrete mix. Based upon the recommended breaking load, the required flexural strength of the tiles was calculated. This mix was designed to comply a flexural strength that was recommended by specifications. Care had been also concentrated on aggregate grading and concrete curing. Tests showed positive results. In spite of this success it is still believed that there is a possibility of some failures may be due to mass production or due to bad quality control. A new proposed model had been prepared and tested. Finally these newly proposed tiles had shown that it was more resistant to breaking loads by +21% in comparison with the previous samples. This result might insure the production of safe concrete tiles. تضمن البحث إجراء دراسه شامله لواقع حال وآفاق تطوير منتوج بلاطات التسطيح الخرسانيه (الشتايكر) الشائع ألإستخدام وألإنتاج في العراق. تَـبَـيَـنَ إن أغلب , إن لم يكن كل , المنتوج يفشل في تحقيق متطلبات المواصفه القياسية العراقيه 1107 لسنة 1988. تم إعداد نماذج تتضمن مكعبات وإسطوانات ومواشير ومن ثم قطع شتايكر لمحاكاة ألأساليب المتبعه محلياً وجرى فحصها لمعرفة مقاومتها للإنضغاط وألإنشطار وألإنثناء ومن ثم تحملها للحمل المستعرض وقياس قابليتها للإمتصاص , وقد إتضح من خلال الفحص بأنها دون المستوى القياسي المطلوب. من خلال معرفة قوة التحمل المستعرض المطلوبه تم حساب مقاومة ألإنثناء الدنيا المستهدفه ومن ثم جرى تصميم حلطه خرسانيه تُـلَـبي ذلك وقد اُطلق عليها إسم الخلطه الجديده. تم تكرار إعداد النماذج (التي بلغ مجموع عيناتها الكلي 60 عينه) ولكن بإستخدام الخلطه الجديده مع ألإهتمام بتدرج الركام وإسلوب المعالجه.أثبتت الفحوصات بإن نماذج الشتايكر تفوق متطلبات المواصفه. رغم نجاح النماذج الجديده مختبرياً , لازال ألإعتقاد قائماً بوجود إمكانيه لفشل بعض النماذج عندما يستمر ألإنتاج النمطي وتضعف المراقبه والسيطره النوعيه, وعليه تم تجريب طريقه جديده لتعزيز بلاطات الخلطة الجديدة بمشبكات سلكيه. أدت هذه الطريقة الى زيادة قوة التحمل المستعرض بمقدار21%.


Article
Assessing The Risk and Potential of Personal Exposure to Road Generated Pollutant Emissions Through Urban Transportation System.

Authors: Saad Issa Sarsam
Pages: 2111-2117
Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents a study to assess the degree of personal exposure to traffic generated pollutant emission along urban arterials in Mosul. The traffic flow characteristics (volume, speed, density, and vehicle type) were determined in the field at selected locations on the arterials.The vehicular traffic which includes (drivers, number of passengers in vehicles on the road, and pedestrian) exposed to road generated emissions were obtained through field survey.The vehicle emissions of CO, VOC, and NOx were calculated using air pollution estimation computer model (Mobile 4.1). It was concluded that the emission of CO, VOC, and NOx exceeds the standard level requirements. The risk arising from personal exposure to traffic generated emissions of such pollutants was analyzed and the degree of personal exposure of road users (drivers, passengers, and pedestrians) to pollutants emission along urban arterials in Mosul was determined.يعرض هذا البحث دراسة لتقدير درجة التعرض الشخصية لملوثات ناتجة عن حركة المرور عبر طرق شريانية في الموصل0 ان خصائص حركة المرور (الحجم المروري, السرعة, الكثافة, ونوع المركبات) قد تم حسابها في الموقع عند نقاط مختارة على الطرق الشريانية0 اما حركة المرور والتي تشمل (السائقين, عدد الركاب في المركبات, والمشاة) المعرضين الى انبعاثات الطريق, فقد تم حسابها ايظا من خلال دراسة موقعية0 ان انبعاث الملوثات من عوادم المركبات والشاملة ( CO,VOC, NOx) قد تم حساب نسبها باستخدام نمذجة برنامج تقدير ملوثات عوادم المركبات ( Mobile 4.1)0 تم الاستنتاج بان انبعاث هذه الملوثات يتجاوز المستوى المقبول عالميا0 ان الخطورة الناتجة عن التعرض الشخصي لمستخدمي الطريق لمثل هذه الملوثات قد تم تحليلها وحساب درجة التعرض الشخصي لمختلف انواع مستخدمي الطريق وكذلك للساكنين لمثل هذه الملوثات حول وعبر الطرق الشريانية في مدينة الموصل

Keywords

Assessment --- Emission --- Exposure --- Pollutant --- Risk


Article
Development of Pavement Condition Index Model for Flexible Pavement in Baghdad City

Authors: Suham E. Saleh --- Ghassan J. Awda --- Namir G. Ahmed
Pages: 2120-2135
Loading...
Loading...
Abstract

The pavement is one of the basic components of road infrastructure and, therefore, directly influences general levels of transport safety, as well as the quality of transportation services in human and cargo traffic. Accordingly, the objective of the present study is to develop the prediction model for pavement condition index (PCI) for flexible pavement. To achieve this objective, (80) selected pavement sections in four sites in the study area and (1100) sample of pavement sections were selected from these sections for the purpose of (PCI) model building. These data include ; longitudinal , transverse, alligator , slippage and block cracking , rutting ,depression , bleeding , polishing , patching and pothole . The effort to develop a (PCI) model is carried out by using a stepwise regression technique. These statistical processes are carried out with the aid of (STATISTICA – version 5.5) computer package. The validation process for the developed models shows that, this model is adequate to be used for the prediction of pavement condition for flexible pavements within the range of data. التبليط هو أحد المكونات الاساسية لبناء التحتي للطرق ولذا , يؤثرُ على المستويات العامة مباشرة من أمان النقل و بالاضافة الى نوعية خدمات النقل للانسان و شحن المرور. بناءا على ذلك فأن أهداف الدراسة الحالية هي تطوير النماذج الخاصة بالتنبؤ على دليل حالة التبليط PCI) ) المرن . ولغرض تحقيق هذه الاهداف أُختيرت مقاطع التبليط في أربعة مواقع ضمن منطقة الدراسة , لجمع البيانات المطلوبة لبناء النموذج الخاص بالPCI)) و تم فيه اختيار) عينة من تلك المقاطع لغرض بناء نموذج. أن هذه البيانات تتضمن: التشقق (Cracking ) والمتمثلة ب: الطولي Longitudinal )), العرضي (Transverse ) , الكلل او التمساحية (( Alligator or Fatigue , الشبكية ( Block) والهلالية ( Slippage ) , التخدد Rutting ) ) , التخسفDepression ) ) , النــــــزف (Bleeding) , التلميع(Polishing), الترقيع(Patching) والفجوات((Pothole لتطوير نموذج ( PCI) فقد تم أستخدام تقنية الانحدار التدريجي Stepwise Regression ) ) . لقد تم القيام بهذه العمليات الاحصائية بمساعدةبرنامج الحاسوب (STATISTIC V. 5.5). ان عملية التحقق ( Validation ) للنماذج المطورة تظهر بأن هذه النماذج ملائمة للاستخدام في التنبؤ عن حالة التبليط المرن ضمن حدود البيانات .


Article
Design and Implementation A PC Based System for Circuit Testing

Authors: ZAID ALI SALMAN --- Sarkout N. Abdulla
Pages: 2137-2153
Loading...
Loading...
Abstract

This thesis deals with design and implementation of PC based control unit for testing systems. The design of the system involves mainly the hardware circuits, and software. The tester carries out the following types of test Analog circuit test, Digital I.C. test, In-circuit test, and functional test. The system designed and implemented, the implemented system hardware was built around two parallel ports. The hardware includes four buffers used as IO channels addressed as Analog input (AI), Analog output (AO), Digital input (DI), and Digital output (DO). The system also includes Analog to digital converter, Digital to analog converter, and resistor testing circuit. The data to processed can be in digital or in an analog form. In the same time the hardware outputs controlling signals for testing and controlling the equipments. These signals are in digital or analog form. The implemented system software has two main user interfaces, one for selecting the mode of operation (as read or write), and activates the associated buffer. The other which included the functions of tests. For the resistor testing, I.C. testing, and circuit testing the system software compares inputs from the unit under test (UUT) with stored upper and lower limits, if the input is a value between them the test is considered successful otherwise the test fails. The software has been written in "Visual Basic" programming language running under windows® (MEXP) operating system environment and tested on the already exist hardware. The system has been tested and it worked successfully for different resistance value and different types of Digital I.C.

Keywords


Article
Antiseizure Characteristics of Leaded Aluminum Alloys under Dry Sliding Conditions

Authors: Akeel D. Subhi
Pages: 2156-2161
Loading...
Loading...
Abstract

Aluminum-Silicon alloys, with soft lubricant metal, are considered to be one of the important tribological alloys which resist seizure. The effect of different lead percentages (1-20%Pb) that added to the modified eutectic Al-12%Si alloy on the wear rate and resistance was studied by sliding these alloys under dry sliding conditions on a carbon steel disc at different sliding distances (2.24-40.37 km). The results showed that the wear rate was decreased and wear resistance increased with increasing lead percentage of Al-12%Si alloy. Furthermore, wear rate was increased linearly with increasing sliding distance. تعد سبائك الالمنيوم-سليكون المحتوية على معدن مزيت من السبائك الترايبولوجية المهمة المقاومة للالتصاق. يهدف هذا البحث الى دراسة تاثير اضافة الرصاص بنسب مختلفة (1-20%Pb) على معدل ومقاومة البلى لسبيكة Al-12%Si الايوتكتيكية المحورة تحت تاثير الانزلاق الجاف على قرص من الفولاذ الكربوني عند مسافات انزلاقية مختلفة (2.24-40.37 km). اوضحت النتائج انخفاض معدل البلى وزيادة مقاومة البلى مع زيادة نسبة الرصاص لسبيكة Al-12%Si. علاوة على ذلك فان معدل البلى يزداد بصورة خطية مع زيادة مسافة الانزلاق.


Article
Automated Approach for Color image Generation

Authors: Aminna Dahim Aboud --- Ammar A. Hassan
Pages: 2164-2172
Loading...
Loading...
Abstract

We introduce a general technique for “generating” images by automatic transferring luminance and color between a source and a target images both can be in black/ white, grayscale and color images at any time. Although the general problem of adding luminance and chromatic values to a target image was not exact, so, the current approach attempts to provide a method to help minimize the a mount of human labor required for this task. This method perform the image generating rely on luminance matching techniques between the source and target pixel neighborhood, and transfer the best pixels of neighborhood matching, i .e., luminance and chromatic information from source to target. The results demonstrate this technique introduce natural-looking generating in entertaining manner and work surprisingly well for a large variety of images, no more time of frustration attempting to get just the look you want without human intervention. It is compatible with such popular image processing software as “A dobe PhotoShop”. Although this study find a new method focus only on the homogeneous images, future work will solve the problems of non-homogeneous images. قُدمت تقنية عامة لتوليد الصور بواسطة نقل أوتوماتيكي لشدة الإضاءة و الألوان بين صور المصدر و الهدف و كلاهما ممكن أن يكونا صور أبيض و أسود أو رمادية أو الملونة في أي وقت على الرغم من أن المشكلة العامة لإضافة قيم الإضاءة و الألوان إلى المصدر غير مضبوطة, فهذه الطريقة هي محاولة تساعد على تقليل كمية الجهد المطلوبة من قبل الإنسان لتنفيذ هذه المهمة. هذه الطريقة تعمل على توليد الصور بالاعتماد على تقنية التماثل بالإضاءة بين مجاورات عنصر الصورة للمصدر و الهدف و نقل أفضل عنصر صورة من بين المجاورات المتماثلة (شدة الإضاءة و الألوان) من المصدر إلى الهدف. أثبتت النتائج بأن هذه التقنية لتوليد ألصور ذات نظرة طبيعية وبطريقة ممتعة و عمل مدهش لأنواع مختلفة من الصور, وليس هناك أوقات كثيرة لمحاولة الحصول على الأشكال التي نريدها و بدون تدخل من قبل الإنسان. و هذه الطريقة ممكن استخدامها كبرنامج عام لمعالجة الصور.على الرغم من أن هذه الدراسة تقترح طريقة جديدة تركز على الصور المتجانسة لكن مستقبلا" ممكن حل المشاكل المرتبطة بالصور الغير متجانسة.


Article
Evaluation of The Sacrificial Anode Cathodic Protection of Carbon Steel in 0.5M Nacl Using Experimental Design

Authors: Aprael Sarkis Yaro
Pages: 2176-2182
Loading...
Loading...
Abstract

This study examined the effect of Temperature (T); flow rate(F); and pH ; on the zinc consumption as sacrificial anode in cathodic protection of steel pipe carrying saline solution (i.e., 0.5 M NaCl) using a 23 factorial design. Rates of zinc consumption during cathodic protection were measured by weight loss technique and it ranges from 7.5x10-3 to 98.9x10-3 g/cm2.day. For the system under investigation, the cell responsible for cathodic protection is Zn/NaCl/Fe It was found that both temperature and flow rate increases the zinc consumption while pH decreases it sharply.It was found also that the interaction between the temperature and pH is the dominant term compared with other interactions. هذه الدراسة اختبرت تأثير درجة الحرارة ،سرعة جريان سائل المحلول الملحي وحامضيته على استهلاك الزنك كمضحي انودي في عمليه الحماية الكاثوديه لأنبوب حديدي بأستعمال تقنية تصميم التجارب.ان معدلات استهلاك الزنك اثناء عمليه الحماية الكاثودية تم قياسها بتقنية الفقدان بالوزن و كانت مدياتها تتراوح بين 0.0075 و 0.0989 غم/سم2.يوم. الخلية الكهروكيميائية المسؤوله عن الحماية الكاثودية في النظام قيد الدراسة كانت زنك/محلول ملحي/حديد.لوحظ ان درجة الحرارة و سرعة جريان السائل تزيد من استهلاك الزنك كمضحي انودي بينما حامضية السائل تقلل من ذلك بشدة.كذلك لوحظ ان التداخل بين درجة الحرارة و حامضية السائل هي السائدة مقارنة مع بقية التداخلات.


Article
Password Security Via Neural Networks

Authors: Mokhtar Mohammed Hasan
Pages: 2184-2200
Loading...
Loading...
Abstract

Password security and protection are one of the important research topics in modem computer systems. Providing privacy, authenticity, integrity and limited access to data, encryption methods are proposed for password security schemes. This paper proposes the use of neural network accessing the system, the system needs other information extracted from the user's password along with the password itself, these information is passed to two different neural networks to examine the authenticity of the user, and then decide whether the user is a legal user or an intruder. The extracted information can be summarized by the time period between each two successive characters in the password and the strength of strike of the user when each character is typed at login time. As a result is a powerful security scheme for password protection and the user has no wary about password being theft because the related password information can not be theft. حماية كلمة المرور و امنيتها هي احدى المواضيع المهمة في الانظمة الحاسوبية الحديثة, فمن اجل الحصول على الامنية, الموثوقية, و صحة المعلومات و جعل الوصول الى البيانات الموجودة في النظام يتم فقط من قبل اشخاص مخولين, للاسباب اعلاه نحتاج الى طرق حماية لمفتاح المرور. الطريقة المقترحة هي باستعمال الشبكات العصبية من اجل الولوج الى النظام, حيث ان النظام المقترح يستعمل معلومات اخرى مستخلصة من كلمة المرور بالاضافة الى قيمة كلمة المرور, حيث ان هذا المعلومات يتم تمريرها على شبكتين عصبيتين مختلفتين من اجل التاكد من موثوقية المستخدم والسماح له بالدخول الى النظام او رفض هذا المستخدم. المعلومات المستخلصة تمثل الفترة الزمنية بين حرف و اخر عند ادخال كلمة المرور و قوة الضغطة لكل حرف مطبوع اثناء ادخال كلمة المرور, بالتالي هو بناء طريقة جيدة و كفوءة من اجل حماية كلمة المرور, وفي حالة تم اكتشاف كلمة المرور من قبل المتطفلين, فلا حاجة للقلق لان المعلومات المستخلصة من كلمة المرور لا يستطيعون اكتشافه


Article
Spot Welding Residual Stresses Assessment Using Nonlinear Numerical Technique

Authors: Faiz F. Mustafa --- Somer M. Nacy --- Nabeel K. Alsahib
Pages: 2202-2215
Loading...
Loading...
Abstract

A description is given of the resistance spot welding process in terms of internal behavior of the weld as welding takes place. Heat input due to spot welding of steel sheet plate causes temperature gradient in the parent metal. After cooling, residual stresses appear around the welding zone reducing the strength. Residual stresses are a result of the temperature gradient and the dependency of material properties on the temperature, such as yield strength, elasticity modulus, and thermal expansion coefficient. Nonlinear transient heat transfer analysis performed in order to obtain the temperature distribution in the welded part .A nonlinear thermo–plastic stress analysis is then performed to predict the stress and strain fields during and after welding. The material properties such as yield strength, elasticity modulus, convection coefficient, conduction, specific heat, and thermal expansion coefficient are used as a function of temperature. The heat transfer results are compared with experimental results performed within the scope of work of this study. On the other hand, the residual stress results are compared with experimental result obtained from literature .The comparison shows good agreement between numerical and experimental results.يقدم البحث وصف دقيق لعملية اللحام النقطي على اساس التغيرات الداخليه الحاصله في المعدن أثناء وبعد عملية اللحام, حيث اعتمدت طريقة رقمية لاخطية معتمدة على العناصر المحددة يمكن من خلالها تعيين درجات الحرارة الناجمة عن عملية اللحام النقطي وتغييرها مع المسافة والزمن (( انتقال الحرارة اللاخطي والمعتمد على التغيير مع الزمن )) ومن ثم يمكن بأستخدام طريقة العناصر المحددة اللاخطية (( اللدونة الحرارية )) لتعيين الأجهادات المتبقية في الجزء الملحوم وما حوله بعد عملية التبريد. ان الاجهادات المتبقيه تظهر نتيجة لتغير درجات الحراره وما يصاحبها من تغير في خواص المعدن مثل مقاومة الخضوع, حد المرونه, معامل التمدد الحراري ومعامل التوصيل والحمل مع التغير في درجات الحرارة, ولقد تم اجراء تجارب لقياس درجات الحرارة للجزء الملحوم أثناء وبعد عملية اللحام في اجزاء وأزمنة مختلفة لمقارنتها بالنتائج الرقمية ، وتم الأعتماد على تجارب لقياس الأجهادات المتبقية أجريت في أبحاث أخرى للمقارنة حيث ظهر صلاحية الطرق الرقمية بكفاءة عالية وخاصة لتعيين درجات الحرارة وذلك نتيجة دقة التمثيل الرقمي في وصف وتغيرها مع الحرارة ووصف الظروف المحيطة سواء التمثيل الحراري أو الأجهادات.


Article
A study of Influence of Vertical Vibration on Heat Transfer Coefficient From horizontal Cylinders

Authors: Majid. H. M. Al-Shorafa’a
Pages: 2218-2229
Loading...
Loading...
Abstract

Electrically heated horizontal cylinders of diameters 2.15cm,3cm, and 3.8cm were vibrated vertically in stagnant air at a frequency (10,15,20Hz) and amplitude range from (0.0005m) to (.0076m). The effect of different parameters on the heat transfer ratio (hv/ho) was investigated from its outer surface. It is concluded that, heat transfer ratio increases at high frequency and small diameter. Vibration Reynolds number has good effects on heat transfer ratio. (Gr.Pr) has bad indication on heat transfer ratio at high temperature difference (high heat flow). The vibration intensity also has good influence on heat transfer.


Article
Two-Dimensional Consolidation Analysis of Partially Saturated Earth Embankment Under ITS Self Weight by Using the Finite Element Method

Loading...
Loading...
Abstract

This paper studies the two-dimensional analysis of the consolidation process for partially saturated soils applied to an earth embankment mainly from the theoretical point of view. The method of finite elements is used to find a numerical solution to describe the behavior of soils during consolidation. Moreover, this study was carried for both, isothermal and non-isothermal cases. The case of two–dimensional, plane strain consolidation is considered, as it is widely needed in the studies of soil mechanics. The parameters studied are displacement in the y–direction, pore water pressure, pore air pressure, and temperature. The embankment was constructed in Basrah - Iraq, where the temperature is usually high at most days of the year. It is believed that it is more realistic to model the embankment as a partially saturated soil rather than a fully saturated soil as was done before. The study reveals that: – - The consolidation process is affected by the degree of saturation. As the paths in the soil that are used by the pore–water and/or the pore–air may transfer from one state (open path) to another state (closed path) and vice versa. - The pore–water and the pore–air pressures are affected by temperature. The pressure increases when the temperature increases (for a constant volume). This is usually the case inside the partially saturated soil. Temperature can affect indirectly the soil skeleton as a result of the change in pore–air and pore–water pressures. - The vertical displacement for partially saturated soil consolidation under self weight loading is noticed to have almost regular settlement. Then, there is an accelerated settlement due to the dissipation of the air and water pressures. After a while (after excess pressures dissipation), there will be a classical consolidation form.


Article
Biosorption of Dissolved Pb(II) in Dilute Aqueous Solutions by Using Agro-Waste Products

Authors: Ban Ali Jabi --- Mohammed Ali I. Al-Hashimi
Pages: 2257-2273
Loading...
Loading...
Abstract

The potential to remove Pb(II) from aqueous solutions through biosorption using four raw dead plant biomasses (karab, bardie, rice hulls and corn-cobs) was investigated in batch tests and compared with that for the PAC. From tests, it was found that the four types of dead-plant biomasses had shown high removal efficiency with the descending order (karab, bardie, rice hulls and corn cobs). Their percent removal (% R) of Pb(II) were (98.76, 96.10, 95.16 and 94.70) respectively at pH 4 with 0.2 g of sorbent/100 ml of 10 ppm lead solution , while it was (99.8 %) for PAC. Generally through batch system at a laboratory scale, karab has proved to be an efficient biosorbent for the removal of Pb(II) from aqueous solutions with low initial ion concentration (1–10 mg Pb(II)/ℓ) at pH (4 - 4.5). The EPA discharge limit (0.1 ppm) for lead was achieved. The biosorption rate is quite rapid and within 5 min of mixing more than 90 % of Pb(II) ions were removed by the karab biomass. Varying agitation speed has no influence on the rate of uptake and the Pb(II) uptake was not affected by karab particle size. The Freundlich and Langmuir isotherms described the data well. According to the evaluation using Langmuir equation, the maximum capacity q max obtined from equilibrium biosorption isotherm test was 13.2 mg/l for pb (II) . The ultimate sorption capacity KF in the Frendlich model was 3.1 .إزالة أيونات المعادنِ الثقيلةِ مِنْ المياه الملوثة بها وخاصة المياه الصناعية منها, تعتبرمشكلة بيئية رئيسية مما دفع العلماء والباحثين بإقامة دراسات كثيرة حول هذا الموضوع منذ الثمانينات وكان من أحد الحلول للمشكلة هو إستعمال كتل عضوية ميتة حيوانية أو نباتية المصدر كوسائل لإنتِزاع أيوناتِ المعادنِ الثقيلة من الماء الملوث بها, ولتكون المعالجةِ البيئيةِ أقتصادية يتطلب أنّ يكون مصدرالكتل العضويةَ مِنْ الطبيعةِ أَوَ فضلات عضوية ناتجة من المصانع أو من النشاطات الزراعية وأن تكون متوفرة بكثرة و متجددة. إن المعالجة بطريقة فصل الأيونات من المياه بالكتل العضوية الميتة أخذت تجذب الكثير من العلماء والجهات المسؤولة عن حماية البيئة لأنها طريقة أقتصادية وكفوءة و يَمكن لهذه التقنيةً أَنْ تُساهمَ في تَحسين البيئةِ. الغرض من هذا البحث هو دراسة إمكانية استخدام أجزاء نباتية ميتة ككتل عضوية لمعالجة المياه الحاوية على أيونات الرصاص الذائبه وتخليصها منها ومدى كفاءة هذه المعالجة وخواصها و دراسة الشروط البيئية والتشغيلية لإزالة أفضل ولتحقيق الغرض الأقتصادي المطلوب في معالجة مشكلة تلوث البيئة. أولاً، في هذا البحثِ تم اختيارأربع كتل عضويةَ ميتةَ ذات أصل نباتي وهي كرب النخيل و البردي وقشور الرز (السبوس) وعرانيص الذرة حيث تعتبر مخلفات زراعية ما عدا البردي وتم أختبار قابليتها لإزالة أيون الرصاص ومقارنتها بالكاربون المنشّطِ المطحونِ (PAC)حيث تبين من التجارب بأن كفاءة الأنواع الأربعة من الكتل العضوية النباتية الميتة كانت عالية جدا وإن نسب الإزالة المئوية لها كانت كما يلي ( 98.76 %للكرب, 96.10 % للبردي, 95.16 % لقشور الرز وأخيرا 94.70 % لعرانيص الذره) بينما كانت 99.80 % للكاربون المنشط المطحون (PAC ). إن كفاءة الكرب في إزالة أيون الرصاص أعلى من الثلاث الأخريات ً و مقاربة لكفاءة ال PAC, لذلك تم التركيز على دراسة كرب النخيل في التجارب الأخرىِ. نفذت التجارب مختبريا بأستخدام الدوارق الزجاجية و الخلاط المغناطيسي. الماء الملوث بأيونات الرصاص المذابة و المستخدم في المعالجة تم تحضيره مختبريا بتراكيز مخففة ومختلفة ضمن المدى (1- 100 ملغ رصاصلتر). عموماً حصلنا بعد المعالجة على قيم تراكيزمتبقية من أيون الرصاص صغيرة جدا مساوية و حتى أقل بكثير من الحد الموصى به والمسموح به لأيون الرصاص في الماء الذي يتم تصريفه للأنهر حسب المواصفة العراقية و كذلك منظمة حماية البيئة العالمية (0.1ppm).


Article
Effect of The Outlet Nozzle Diameter on The Performance of Divergent Vortex tube

Authors: H. N. Al-Rawi --- Ramzi R. Ibrahim --- Asaad T. Al-Omran
Pages: 2275-2288
Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the present work is to study the effect of different outlet nozzle diameters, by using one or two nozzles on the performance of divergent vortex tube and also to determine the effects of various parameters on the vortex tube cooling performance such as: refrigeration capacity, coefficient of performance, isentropic efficiency. The experimental investigation was carried out on a divergent vortex tube rig manufactured for the present study covering all tests. The effect of different outlet nozzle diameters ( dn= 4 mm, dn = 5 mm, and dn= 6.5 mm) on the performance of the vortex tube is described by using one nozzle or two nozzles by varying the pressure of the inlet air and cold air mass ratio (μ¬c) within the ranges (Pi abs=2 - 7 bar) and (μ¬c= 0 - 1). The outlet nozzle diameter, (dn= 5 mm), and the outlet cold diameter (dc= 10 mm), when using two nozzles, give high temperature separation and may considered to be the optimum for different pressures of the inlet air regarding all the size tube diameter. The experimental study predicts two empirical results between the outlet nozzle diameter (dn), number of nozzles (N), inside vortex tube diameter (D), and length of vortex tube (L) as: for ( N=1 ) and; for ( N=2 ) الهدف من البحث الحالي هو دراسة تاثير القطر الداخلي للمنافث باستخدام , منفث واحد ، ومنفثان على أداء الأنبوب الدوامي المنفرج ، وكذلك دراسة مختلف العوامل التي توثر على الأداء التبريدي مثل سعة التبريد ، معامل الأداء ، الكفاءة الايزنتروبية. أنجزت التجارب من خلال بناء جهاز متكامل للأنابيب الدوامة المنفرجة ، صمم وصنع خصيصاً لهذا البحث، حيث غطى جميع التجارب. تمت دراسة تأثير تغير القطر الداخلي للمنافث ( dn= 4 mm , 5 mm , 6.5mm ) وذلك باستخدام منفث واحد ، ومنفثان ، على أداء الأنبوب الدوامي المنفرج ، مع تغير الضغط المطلق للهواء الداخل ونسبة كتل الهواء البارد الى الهواء الداخل ( c ) ضمن المدايات ( 2-7 bar ) و (  = 0 -1 )على التوالي. عند استخدام فتحة المنفث (dn = 5 mm ) وقطر فتحة البارد الخارج (dc = 10 mm ) وباستخدام منفثان تعطي اعلى فصل في درجة الحرارة ويمكن اعتبراها الامثل لضغوط المختلفة الداخلة الى الانبوب الدوامي. تم الحصول على علاقتين تجريبية تربط قطر المنفثات ، عدد المنافث ، القطر الداخل للأنبوب(D) ، طول الأنبوب. ( L ) بحيث تعطي افضل تصميم للأنبوب الدوامي المنفرج ذو طاقة فصل عالية، كالتالي:


Article
Investigation of the Thermal Performance of A cross-Flow Water Cooling Tower with Different Packings

Authors: Basim A. Rasheed --- A. N. S. Kassim
Pages: 2290-2300
Loading...
Loading...
Abstract

The present research involves experimental and theoretical work to study the performance of three kinds of packing (PVC, corrugated and flat plate asbestos) in a cross-flow water cooling tower under different atmospheric conditions and then comparing the performance of them with each other. The experimental work included the design, constructions and installation of a cross-flow cooling tower test rig suitable for measuring the individual coefficients (kGa) and (k'a). The experimental results were found by varying the inlet air flow rate and inlet water flow rate which are used as an input data to the computer program for finding the available performance coefficient (NTU) using the method of Webb with some modifications. Least square method was then used to correlate the experimental results of (NTU) in terms of water to air ratio (L/G). يتضمن البحث الحالي دراسة نظرية وعملية لاداء ثلاث انواع من الحشوات (بلاستيكية PVC ، الواح اسبست متموجة و مستوية ) في برج تبريد متعامد الجريان تحت ظروف جوية متغيرة و ظروف تشغيلية مختلفة، ثم مقارنة اداء هذه الحشوات مع بعضها. و قد تطلب العمل تهيئة منظومة برج التبريد و حساب معامل انتقال المادة و الحرارة للبرج بتحليل القياسات العملية. و قد تم في التجارب تغيير كمية الهواء و الماء الداخل و التي اصبحت بيانات دخول الى برنامج حسابي للحصول على معامل الاداء باستعمال طريقة الباحث ( Webb ) مع اجراء بعض التحويرات. و قد استعملت طريقة المربعات الصغرى للحصول على علاقات بين معامل الاداء و نسبة معدل جريان الماء الى الهواء.


Article
The Axisymmetric Dynamics of Isotropic Circular Plates with Variable Thickness Under The Effect of Large Amplitudes

Authors: Ahmed A. Al-Rajihy
Pages: 2302-2313
Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents a study of the geometrically non-linear vibrations of clamped circular plates with variable thickness by taking the effect of large amplitude motion. The maximum thickness is considered to be at the plate center and it is taken to be twice the value of thickness at the edge. The problem is solved by the numerical iteration procedure to obtain the results of vibration amplitudes up to twice the maximum plate thickness. The results are presented for the first two modes of vibration. The obtained results indicate that increasing the ratio of thickness has the effect of increasing the nonlinear frequency and modify the corresponding mode shape.في هذ البحث تمت دراسة الإ هتزازات اللا خطية لصفيحة دائرية محكمة الإسناد على المحيط ، ذات سمك متغير وذلك بأخذ تأثير السعة العالية على الأهتزاز . لقد تم إعتبار أقصى سمك عند مركز الصفيحة ومساويا لضعف السمك عند الحافة . لقد تم إستخدام طريقة التكرار العددي للحصول على النتائج وذلك بأعتبار أن الأزاحة مسوية لضعف السمك الأقصى ، وأخذت النتائج للنسقين الأوليين فقط .لقد بينت النتائج أن زيادة نسبة السمك ( أقصى سمك الى السمك عند الحافة ) يزيد من قيمة الذبذبة اللاخطية ويؤثر على شكل الموجة التابعة للنسق .


Article
Solving Problems of Unsteady – Confined Flow to Pumped Wells by Computer

Authors: Abdulhadi A. A. Al-Delewy
Pages: 2315-2329
Loading...
Loading...
Abstract

In this research, a procedure to solve problems of unsteady flow to wells in confined aquifers by the computer is developed. The solution is based on the [THEIS:1935] procedure to solve such problems. The developed procedure is applied to (14) different sets of well – test data, including a predicted ideal one. The respective problems are solved completely by the computer without the need to construct or to refer to tables or nomographs; this, accordingly, deletes the role of personal judgment and the need to a high skill. The applications indicate that the developed solution procedure is simple, easy to use, elaborate, superiorly fast in giving the required results, and comparatively accurate. Despite that the developed solution procedure has been set for the case of a pumped well in an ideal confined aquifer, it is basically general; the computer program can be easily modified to fit the solution of problems of the other cases of groundwater flow to wells after introducing the additions that consider the respective boundary conditions. تمّ بهذا البحث تطوير طريقة لحل مسائل الجريان غير الثابت الى الآبار في الحشارج المحصورة وذلك باستعمال الحاسوب, واستند الحل على طريقة [ثايس:1935] في حل مثل هذه المسائل. جرى تطبيق الطريقة المطوّرة على (14) مجموعة مختلفة لرصودات فحص الآبار، منها مجموعة مثالية مستنبطة. لقد تمّ حل المسائل ذات العلاقة كلياً بواسطة الحاسوب دون الحاجة الى إعداد أو الرجوع الى جداول أو رسوم بيانية, وهذا بالنتيجة ألغى دور الاجتهاد الشخصي والحاجة الى الخبرة العالية. لقد بيّنت التطبيقات ان طريقة الحل المطوّرة هي بسيطة وسهلة الاستعمال ومُتقنة وفائقة السرعة في إعطاء النتائج المطلوبة ودقيقة نسبيّاً. ورغم ان طريقة الحل المطوّرة وُضعت لحالة بئر ضخّ في حشرج محصور مثالي, فإنها بشكل أساس عامة إذ بالإمكان تعديل برنامج الحاسوب بسهولة ليوائم حل مسائل الحالات الأخرى لجريان الماء الجوفي الى الآبار وذلك بعد تضمين برنامج الحاسوب الإضافات التي تأخذ بعين الاعتبار الأوضاع التُخميّة ذات العلاقة.


Article
Comparison Study between Dubinin-red Ushkevich and Temkin Model for Adsorption of Mercury onto Activated Carbon

Authors: Hayder Mohammed Abdul-Hameed
Pages: 2331-2336
Loading...
Loading...
Abstract

Activated carbon has been used as an adsorbent in this work to remove mercury from aqueous solutions. The aim of the work is to test how best activated carbon can be used as an adsorbent for mercury. Equilibrium isotherms, both, Dubinin-Redushkevich, and Temkin have been test. The batch experiments were conducted at room temperature (30oC) and at the normal pH (7.0±0.1) of the solution. HYBRID fraction error function analysis shows that the best-fit for the adsorption equilibrium data is represented by (D-R) model rather than Temkin model. Its found that the correction factor (R2) for (D-R) is 0.9928 while for Temkin model is 0.942, also the HYBRID fractional error was conducted for the both models and (D-R) model give minimum value of (0.0128) while it was (0.129) for Temkin. يهدف البحث الى اجراء المقارنة لفاعلية موديلين رياضيين هما موديل Dubinin-Redushkevich وموديل Temkin لوصف عملية امتزاز الزئبق ضمن المحلول المائي باستخدام الكاربون المنشط . وقد تم اجراء التجارب المتقطعة في درجة حرارة 30ْ وقيمة (pH=7) وقد وجد ان معامل التصحيح (R2) للموديل الرياضي الاول يساوي (0.9928) بينما كانت القيمة للموديل الثاني تساوي (0.942) كذلك تم تطبيق معيار (HYBRID) الانحرافي للخطأ ووجد ان قيمته للموديل الاول يساوي (0.0128) بينما للموديل الثاني (0.129)


Article
Ploughing of Work-Hardening Asperities by A hemispherical Slider

Authors: Ahmed Abdul Hussaim Ali
Pages: 2338-2348
Loading...
Loading...
Abstract

A theoretical description is given for the ploughing of a work-hardening inclined surface by a hemispherical slider. As the indenture is moving horizontally, the grooving force and the depth of penetration are expressed for conditions that correspond to the climbing and descending asperities. Assuming a constant vertical load on the slider, the friction coefficient due to ploughing, , is shown to be affected by surface inclination moreover, the limiting value of when the vertical load on slider is made infinitely small is shown to be independent upon the asperity angle and the shape of the slider. The treatment has some use in predicting the extent of surface damage in contact profilometry, especially for soft materials in particular, the depth of penetration is shown to be different when climbing or descending a surface whose inclination is .تم اجراء توصيف نظري لعملية حرث سطح مائل مصلدبالتشغيل بواسطة منزلق نصف كروي . عندما يتحرك المنزلق الخارق أفقياً، فأن قوى الحرث وكذلك عمق الخرق تم التعبير عنها لحالة التسلق والآنحدار للنتؤ. بأفتراض وجود حمل عمودي ثابت على المنزلق فأن معامل الأحتكاك نتيجة الحرثFp تبين بأنه يتأثر بميلان السطح بألآضافه الى أنه القيم الحديه ل Fp عندما الحمل العمودي على المنزلق يصل الى قيم متناهيه في الصغر أثبت أنه يعتمد على زاوية النتؤ وشكل المنزلق. هذه المعالجه لها بعض الأستخدامات في التنبؤ بمدى تشوه السطح في تلامس البروفايلوميتر(profilometry) خاصه للمعادن اللينه. على وجه الخصوص، عمق الخرق أثبت أنه يختلف عند التسلق أو الأنحدار من سطح ميلانه .

Keywords

Table of content: volume: issue: