Table of content

Alustath

الاستاذ

ISSN: 0552265X 25189263
Publisher: Baghdad University
Faculty: Education Ibn Rushd
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

About the magazine
Issued by the Faculty of Education, Ibn Rushd scientific journal entitled (Journal of the professor), was her first release in 1952. In the beginning. It deals with scientific research, literature and the Arab and Islamic civilization, and contributes to the professors of colleges according to their competence to define the educational community in the Arab countries and abroad.
• the name of the magazine: -Alustath( Professor)
• Produced by: - Faculty of Education / Ibn Rushd
• the international number ((ISSN)):-0552-265X/E-2518-9263
• E-mail to the magazine: - alustath.journal@ircoedu.uobaghdad.edu.iq
• Year Released: --1952
• Type of release (quarterly, semi-annual): - quarterly.

Loading...
Contact info

Email : alustath.journal@ircoedu.uobaghdad.edu.iq

Table of content: 2011 volume: issue:140

Article
كلمة التوحيد "لا الهَ إلّا اللهُ" بين النحويين والأصوليين

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to highlight the significance of language and grammar of the word unification, is a comparative study between Alnhoyen fundamentalists and the word of Tawheed (no God but Allah) 0 Valenhoion took care of the installation by expressing them as the expression of views in the name of Allah after the fact, but also estimated the deleted yet but that is news to - No - precluding the genus 0 The purists, they took care made sense for this installation, and this comes from calls their approach to study the meaning of words and structure, as interest in the Ol يهدف هذا البحث إلى بيان الدلالة النحوية واللغوية لكلمة التوحيد – لا اله إلا اللهُ- فهو دراسة مقارنة بين النحويين والأصوليين , فقد اهتم النحويون بإعراب هذا التركيب , إذ كانت لهم آراء في إعراب لفظ الجلالة -الله- الواقع بعد إلا في الإستثناء المنفي , أما الأصوليون فقد اهتموا ببيان المعنى لهذا التركيب وهذا يأتي من منهجهم الداعي إلى الاهتمام بالمعنى.

Keywords


Article
اختلاف الحركات بين القبائل العربيّة في تفسير الثّعلبيّ ، المسمّى : الكشف والبيان في تفسير القرآن لأبي إسحاق ، أحمد بن محمّد بن إبراهيم الثّعلبيّ النّيسابوريّ المتوفّى ( 427 هـ )

Authors: سعدي أحمد حسن
Pages: 23-48
Loading...
Loading...
Abstract

مخرج الحرف المكسور ، وكذلك في حال الفتح يكون قاطعا للصّوت على مخرج الحرف مع فتح فمه من غير فصل بينهما "( ) ، فقد يحرّك الحرف في لفظة بالكسر في لهجة ٍ، ويكون بالضّمّ في لهجة ثانية ، وقد يكون الحرف ساكنا في لهجة وهو متحرّك في أخرى( ) ، إذ قال سيبويه : " اعلم أنّ منهم من يحرّك الآخر كتحريك ما قبله ، فإن كان مفتوحا فتحوه ، وإن كان مضموما ضمّوه ، وإن كان مكسورا كسروه ، وذلك قولك : " رُدُّ " و " عَضَّ " و " فِرِّ يا فتى " " ( ) ، و قال : " واعلم أنّ قوماً من ربيعة يقولون (مِنهِم)

Keywords


Article
القراءة النقدية عند عبد القاهر الجرجاني

Authors: شاكر جدعان جبل
Pages: 49-94
Loading...
Loading...
Abstract

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على خير خلق الله محمد ابن عبد الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد.... فقبل أن أتناول بحثي هذا بعنوان القراءة النقدية عند عبد القاهر الجرجاني لا بد لي أن أتناول أنموذجا من حياته ملخصاً مما احتواه من علم وفير في النحو والبلاغة والأدب والنقد. وعبد القاهر الجرجاني هو أبو بكر عبد القاهر بن عبد الرحمن بن محمد الجرجاني ، فارسي الاصل جرجاني الدار ، لم يخرج عن بلده ،كان شافعي المذهب اشعري الاصول مع دين وسكون أخذ النحو عن الشيخ أبي الحسين محمد بن حسن بن محمد بن عبد الوارث الفارسي نزيل جرجان ابن أخت الشيخ أبي علي الفارسي واكثر عنه ، ومنذ ذلك الحين صار علماً بالنحو البلاغة فوضع أصولها. . قرأ في تصانيف النحاة والادباء وتصدر بجرجان وحثت اليه الرحال – صنف التصانيف الجليلة، فضلا عن ذلك كان له شعر رقيق ، توفي إمام اللغة العلامة صاحب التصانيف المفيدة عبد القاهر الجرجاني (رحمه الله).سنة إحدى وسبعين وأربعمائة ، وقيل سنة أربع وسبعين وأربعمائة ،إلا أنّه خلّف لنا تصانيف رائعة أمتازت بالبلاغة التامة والفصاحة البليغة التي يستطيع الباحث العودة اليها متى وكيفما شاء لسهولة الفاظه ولرونقها. فقد كانت تلك التصانيف في كل موضوع تقريبا ومن أمثلة تصانيفه (العمدة) في التصريف و (الجُمل) في النحو و (المغنى) في شرح الإيضاح في ثلاثين مجلدا. اختصره في شرح آخر سماه ( المقتصد) في شرح الإيضاح، ومن تصانيفه الأخرى (إعجاز القرآن) و (العوامل المئة) في النحو و (الكبير و الصغير) في إعجاز القرآن و (التلخيص) وهو شرح لكتاب الجمل و (التتمة) في النحو أيضا وله كتاب في العروض . ولا يفوتنا ان نذكر (دلائل الإعجاز) و (أسرار البلاغة) وهما من أنفس الكتب في البلاغة العربية، ويشهد لها التاريخ بذلك ويمثلان منهج عبد القاهر الجرجاني الأدبي النقدي أصدق تمثيل. وبعد ان أخذت شيئاً من حياة الإمام عبد القاهر الجرجاني تناولت القراءة النقدية عنده وكان ذلك في خمسة مباحث. المبحث الأول تحدثت فيه عن الجانب الأخلاقي ، والثاني تكلمت فيه على الصورة، والثالث تحدثت عن اللفظ والمعنى، والرابع تحدثت عن التخييل والتصوير، والخامس عن الذوق وتحليل النصوص وقد ملت في ذلك كله الى الاختصار ما استطعت إلى ذلك سبيلا مراعاة مني للوقت والمجال الذي أكتب فيه فما أجهل اني محدد في مثل هذا المقام وأترك الاطالة الى وقت لاحق ان شاء الله تعالى. والله أسأل ان يوفقنا فيما نقول وفيما نعمل ، ربنا عليك توكلنا واليك أنبنا واليك المصير.وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين ، وصلاةً وسلاماً دائميين باقيين الى يوم الدين على حبيب اليتامى والمساكين محمد المبعوث رحمة للعالمين وعلى اله الطيبين الطاهرين وصحابته الغر المحجلين ومن تبعهم باحسان الى يوم الدين.

Keywords


Article
الاوامر الربانية في معاملة الاسرى اليهود ( دراسة تاريخية )

Authors: احمد علي صكر
Pages: 143-168
Loading...
Loading...
Abstract

ان نعم الله لاتحصى على عباده وكتاب الله العزيز أحد هذه النعم العظيمة اذ انزله تعالى على رسوله الامين صلى الله عليه وسلم بلغة العرب دليلاً على اعجازه وقدرته على مواكبة التطورات الحضارية عامة سواء كان ذلك في مفرداته ومصطلحاته ام في بيانه وبلاغته ام في كثرة مرادفاته فقد اودع الله القدير في قرانه العظيم الكثير من الكنوز العلمية في شتى انواعها وفنونها مما اعيت العلماء عبر تلك القرون لتفسيره لذا نراهم يتنافسون لكشف اغواره وتحليل اقواله حتى عجت المكتبات بعشرات الالوف من الكتب دون ان تحصي معانيه واحكامه فتبارك الله احكم الحاكمين ان هذه الدراسة ( الاوامر الربانية في معاملة الاسرى ) ماهي الا دراسة مقتضبة وددت من خلالها التعرف على التشريع الالهي في التعامل مع الاسرى وعلى الحكمة من وراء هذا التشريع اذ المدلول العام للايات القرانية تصور للذي يقراها اول وهلة بانها تأمر المسلمين بقتل المشركين وعدم اخذهم اسرى مما يترك انطباعا بان الدين الاسلامي انما انتشر بالسيف والقوة سيما اذا علمنا ان هذه الاحكام كانت بعد هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم من مكة الى المدنية حين كانت الدولة الاسلامية في مرحلة التكوين والبناء ومما لاشك فيه ان الدين الاسلامي يعد حق الحياة من بين اهم الحقوق الجوهرية للانسان لا بل انه يفوقها جميعاً من حيث الاهمية فهو اساس كل الحقوق وعليه تبنى جميعها كونه هبة من الله تعالى وليس للانسان فضل في ايجاده قال تعالى {أَنَّهُ مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا}( ) اذن فما هو المغزى من هذه الاوامر الربانية بحق الاسرى هذا ماتناولته هذه الدراسة حيث قسمت الى تمهيد ومبحثين تناول التمهيد تعريف الاسر من الناحية اللغوية والايات التي تناولت هذا اللفظ في القران الكريم اما المبحث الاول فهو دراسة في سورة البقرة والدلالة المتحصلة فيها عن الايات التي فيها لفظ (اسرى) والامر الالهي الذي نزل بحقهم . واما المبحث الثاني فقد تناولت فيه شرح هذا اللفظ في سورة الاحزاب وما تمخض عنه من احكام وتشريعات نتيجة للافعال التي قام بها هؤلاء اليهود من نقض للعهود والمواثيق كما تطرق البحث الى دراسة الرواية التاريخية ومناقشة ما جاء في رواية ابن اسحاق (ت 151هـ ) حول عدد القتلى الذي امر رسول الله (ص) بقتلهم من الاسرى اليهود وتبيان ما شابه هذه الرواية من ضعف في المتن والاسناد وقد اعتمدت في هذه الدراسة على مجموعة من المصادر والمراجع التي اغنتني في هذا المجال وادعو الله ان اكون قد وفقت من خلال هذه الدراسة ان التمس طريق الصواب لكل مايرضيه وان اخطأت فكل ابن آدم خطاء .

Keywords


Article
تقويم كفاءة الإداء باستخدام بعض المؤشرات الانتاجية

Loading...
Loading...
Abstract

تعتبر عملية تقويم كفاءة الاداء الاقتصادي مقياسا للعائد المتحقق لمختلف المشاريع ، ومنها الصناعية ولمختلف الفترات الزمنية ، بهدف تحقيق أقصى إنتاج ممكن بأقل التكاليف ، وللوصول الى ذلك ، فان الامر يتطلب تحليل اتجاه مؤشري الانتاج والتكاليف وملاحقتها للوقوف على العوامل والمتغيرات السلبية التي قد تكمن وراء أية احباطات في كمية او نوعية الانتاج ووضع الحلول المناسبة لها وتأكيدا على ذلك ، يمكن تعريف عملية التقويم الاقتصادي على انها قياس وحساب لعائد الفرص الاستثمارية المتاحة والمتحققة فعلا في صورة مشروعات اقتصادية ، او بتعبير اخر ، فان عملية التقويم الاقتصادي هي الاسلوب الذي يمكن المخططيين من التثبت من الجدوى الاقتصادية للمشروعات التي تثبت سلامتها الفنية وتقدير النتائج المترتبة على قرار استثماري معين ، وليس امامنا غير الربح كاداة يمكن ان تظهر مدى الكفاءة الاقتصادية لاداء المنشات الصناعية وتطورها ، وبالتالي مساهمتها الفاعلة في البناء الاقتصادي والاجتماعي للبلد وعلى هذا يكون التقويم الاقتصادي مجموعة عمليات تتم بواسطتها قياس الربح او الخسارة التي تحققها أي منشاة بعد طرح التكاليف الفعلية للانتاج المتحقق من ايرادات المنشاة لفترة زمنية محددة او لفترات متعددة ، وكل ذلك يرتبط ارتباطا وثيقا بكفاءة الاداء الصناعي ، ويقصد بالكفاءة هنا التكلفة الكلية للمنتج النهائي ، فكلما انخفضت التكلفة كلما ادى ذلك الى ارتفاع الكفاءة ، وهي أيضاً انتاج كمية محددة من المخرجات باقل ما يمكن من المدخلات ومن خلال ذلك يتضح ان الكفاءة ما هي الا مؤشر يعبر عن مستوى تفاعل العامل مع الالة ومع نوعية الانتاج فضلا عن مدى كفاءة المنشاة الصناعية مع مثيلاتها في نفس القطاع ومدى الاستفادة من الجهود المبذولة ومن المكائن والالات المستخدمة ومقدار الوقت الذي يتحقق فيه اقصى كمية من الانتاج اما مفهوم ( الاداء ) فهو يتعلق بالعاملين ويقصد به ( الانتاجية ) ويمكن قياسه بانتاج كل عامل / ساعة عمل أي كمية السلع والخدمات المنتجة خلال ساعة او يوم عمل للاشخاص والالات والمكائن والمواد ، وعلى هذا تكون الانتاجية او الاداء ، بانها النسبة بين حجم المخرجات والمدخلات أي كمية السلع والخدمات التي تم انتاجها باستخدام العمل وراس المال والمواد ورياضيا يمكن صياغة المعادلة الاتية : الانتاجية Productivity = المخرجات (الناتج) Out Put ÷ المدخلات (المستخدم) In Put وفي ضوء ما تقدم ، فان كفاءة الاداء الصناعي يمكن تعريفها على انها القدرة على الانتاج باقل التكاليف ، وهذه الكفاءة تتحدد بكمية الانتاج واسعار عناصر الانتاج. لقد تضمن البحث ثلاثة مباحث اهتم المبحث الاول منها بالجوانب النظرية للموضوع من خلال استقراء الكتابات الخاصة في هذا الاطار الذي اوضح مفهوم الانتاجية وعملية تقويم الاداء وخاصة في القطاع الصناعي ، ومعايير الاداء الضرورية التي تم استخدامها في المبحث الثاني لاغراض الوصول الى النتائج الميدانية بالاستعانة بنسب التلف والضياع في الشركة المعنية اضافة الى تطبيق المعادلات الخاصة بقياس انتاجية العمل ، اما المبحث الثاني محاولة تطبيق هذا الاطار النظري على بيانات الشركة العملية والتخطيطية ، ثم تناول المبحث الثالث الى اهم الاستنتاجات والتوصيات التي نراها ضرورية في هذا الصدد .

Keywords


Article
التلوث النفسي لدى طلبة جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

يعد التلوث النفسي ظاهرة نفسية وتربوية خطيرة تستلزم دراستها ، فان أدبيات علم النفس التربوي وغيرها بحسب اطلاع الباحث تفتقر إليه والى أهمية قيمته في البحث العلمي ان السلوك هو استجابة للمتغيرات والمثيرات المختلفة التي يتشكل على ضوئها سلوك الفرد وتفاعله مع ذاته ومجتمعه ، ونتيجة لما مر به العراق من ظروف غير طبيعية أدت إلى آثار سلبية على سلوك الأفراد، ولعل أهم هذه الظروف الحروب التي مر بها العراق والحصار الاقتصادي فضلا عما حدث بعد سقوط النظام وغياب السلطة والقانون وما ترتب على ذلك من آثار خطيرة على البناء النفسي للأفراد ، حيث لم تقتصر نتائج هذه الأوضاع على الموت والقتل والتدمير بل تعدت إلى تدمير القيم الإنسانية والأخلاقية والدينية ،مما ترتب على ذلك ظهور سلوكيات لم تكن مألوفة في المجتمع العراقي ، هذا المجتمع المعروف بحضارته وقيمه النبيلة. اذ أصبح قطاع كبير من الشباب غير قادر على ان يستوعب ما حدث

Keywords


Article
ألاستدلال وعلاقته بمهارات تقييم المعلومات

Authors: رياض عزيز عباس
Pages: 323-378
Loading...
Loading...
Abstract

أن الاستدلال والذي يعني المعالجة العميقة للمعلومات يتطلب مهارات تقييم للمعلومات المتاحة , وان ألأداء الأفضل في مهارات تقييم المعلومات ينتج عن حسن الأداء الأستدلالي . ويشير بيير الى أن الاستدلال يأت بعد استراتيجيات التفكير المعقدة من حيث ألأهمية في عمليات التفكير المعرفية في حين أن مهارات تقييم المعلومات تتضمن الفحص الدقيق للمعلومات وكشف التناقض الموجود فيها وأستبعاد المعلومات الغير ذات صلة بالمشكلة والقيام بأفتراضات صحيحة حول المواضيع أو المشكلة . وقد هدف البحث الحالي الى : 1- قياس ألأستدلال لدى طلبة الجامعة . 2- قياس مهارات تقييم المعلومات لدى طلبة الجامعة . 3- التعرف على طبيعة العلاقة بين الاستدلال ومهارات تقييم المعلومات لدى طلبة الجامعة .

Keywords


Article
Women's Struggle for Identity A study in Marsha Norman's night, Mother and Getting Out

Authors: Khuloud Mohammed Ameen
Pages: 425-441
Loading...
Loading...
Abstract

The American play Wright, Marsha Norman gave woman in her Society much attention for they are frustrated creatures. They are considered as minor figures who are oppressed by people around them .She depicts this gloomy image successfully in her plays especially Getting out and night mother in which she present two major characters Arlene and Jessie in addition to same other minor characters . مارشا نورمن ، كاتبة امريكية حديثة اعطت للمرأة في مجتمعها الكثير من الاهتمام كونهم شخصيات مُحبطة فهم يعتبرون شخصيات ثانوية في الحياة ويتم اضطهادهم من قبل الناس من حولهم . فهي تصور هذه الصورة الكئيبة بنجاح في مسرحياتها وخصوصاً مسرحتي الهروب و عمت مساءاً ، امي . والتي من خلالها تقدم شخصيتين رئيسيتين هما آرلين وجيسي بالاضافة الى بعض الشخصيات الثانوية الاخرى.

Keywords


Article
PASSIVE VOICE

Loading...
Loading...
Abstract

Grammarians studied the English structure in details, and dealt with the sentence in both forms active and passive. The passive form needs certain change and reordering the words. The passive form of the sentence took much importance by the three schools of grammar. More attention was given to this subject by the structuralists. Quirk et al, [1976:20] analyze the sentence into subject + verb [transitive] + object. Then transformationalists also dealt with this subject. Liles [1971:67] analyzed the sentence into its components by using the tree diagram. Accordingly, this research tries to focus on the hypothesis which says that students still face a problem in constructing the passive form of an active الخلاصـة يتناول هذا البحث موضوع المبني للمجهول في اللغة الانكليزية. وهذا الموضوع يمثل مشكله يعاني منها الطلبة بشكل عام. يشتمل البحث على مقدمة واختبار ثم النتائج والتوصيات. حيث وجد الباحثون ان الموضوع بحاجة الى التركيز عليه في المدارس التي تدرس اللغة الانكليزية فيها من اجل مساعدة الطالب على تحويل الجملة من المبني للمعلوم الى المبني للمجهول بطريقة سهلة وصحيحة قواعدياً.

Keywords


Article
Human Face detection in color image By using different color space

Authors: صلاح طه علاوي
Pages: 459-484
Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents a novel model to detect the human face in color image by using different color spaces (YCbCr and HSV). This work is divided into two independent stages. First stage extracts rules through using a number of images that contain skin regions and the second stage detects face regions. First stage includes using a number of color images. These images are converted into another color space (YCbCr and HSV). Then limiting only the skin regions in these images. After that compute the color values for each color space in these skin regions and draw a histogram for each color, through it, to get out the numbers that will help us to extract the rules which would be used to classify image pixels into skin or non-skin color. Second stage includes entering color image then convert it into two images each one represents different color space (YCbCr and HSV) , after that extracted rules in first stage are used to classify the pixels of each image into skin or non-skin color. Then delete the pixels that represent noise from each image by using the medium filter. After that these skin pixels combined to make meaningful regions (i.e. face, hand, etc.) in each image. Gathering the skin regions that are in the two images to get one image. Examining these regions throughout applying three tests (Compactness, Solidity and Orientation) on each region to decide whether it is a face or not. Finally the region face can be pointed out through drawing a box round it. في هذا البحث نقدم طريقة لاكتشاف وتحديد الوجه في الصور الملونة باستخدام مساحات لونية مختلفة (YCbCr and HSV ) يقسم هذا العمل الى مرحلتين مستقلة الواحدة عن الاخرى. المرحلة الاولى هي مرحلة استخراج القوانين من خلال استخدام مجموعة من الصور تحتوي على مناطق جلدية والثانية مرحلة تحديد منطقة الوجه. المرحلة الاولى تتضمن استخدام عدد من الصور الملونة. يتم تحويل هذه الصور الى التحويلات اللونية( YCbCr and HSV ) . بعدها يتم تحديد المناطق الجلدية فقط في هذه الصور. ثم تحسب القيم اللونية لكل لون في هذه المناطق ورسم مخخط لكل لون و من خلاله نستطيع الحصول على الارقام التي تساعدنا في استخراج القوانين. هذه القوانين تستخدم في تصنيف نقاط الصورة الى نقاط تحمل لون الجلد واخرى غير جلدية. المرحلة الثانية تتضمن ادخال صورة ملونة ثم تحلويلها الى صورتين كل واحدة تمثل تحويله لونية مختلفة (YCbCr and HSV). بعدها يتم استخدام القوانين المستخرجة في المرحلة الاولى لتصنيف نقاط كل صورة الى نقاط تمثل لون الجلد واخرى لا تمثل لون الجلد ثم يتم حذف النقاط التي تمثل ضوضاء من كل صورة من خلال استخدام فلتر الوسط يتم بعدها تجميع النقاط الجلدية للحصول على مناطق ذات معنى قد تمثل (الوجه ، اليد، الخ.. ) في كل صورة. بعدها تجمع المناطق الجلدية المتكونة في الصورتين للحصول على صورة واحدة تفحص هذه المناطق من خلال تطبيق ثلاث اختبارات (Compactness, Solidity and Orientation) على كل منطقة لتحديد اذا كانت تمثل وجه أم لا. اخيرا يتم تاشير منطقة الوجه من خلال رسم مستطيل حولها.

Keywords


Article
New Unpublished Cuneiform Texts in the Iraq Museum concerning builder workers

Authors: Ishtar Samir Dhahir
Pages: 485-510
Loading...
Loading...
Abstract

Workers form a major base in the Ancient Iraqi economy;availability manpower is one of the fundamentals in the economy of Mesopotamia. Cuneiform texts have provided us with information about workers and their types and wages. In this article we will talk about the construction worker. This article is devoted to builders,This cuneiform text is one of the collection of the Iraq museum bearing the IM-160420;Its complete tablet deals with expenditure (zi-ga) of (guru) builders from several cities dated to the reign of (d.u-sin) the fourth king of UrIII Dynasty ( six year). I thank Dr.Nawala AL-Mutawalli in University of Baghdad, College of Arts for her remarks. 2.Transliteration and Commentary

Keywords

Table of content: volume: issue:140