Table of content

Iraqi Journal of Agricultural Science

مجلة العلوم الزراعية العراقية

ISSN: 00750530/24100862
Publisher: Baghdad University
Faculty: Agriculture
Language: English

This journal is Open Access

About

The Iraqi Journal of Agricultural Science (TIJAS) was established in 1966 in the college of Agriculture – University of Baghdad. It was published with two issues each volume. In 2000, TIJAS started with six issues each volume till now. This year the volume number of TIJAS is (47). TIJAS covers papers in plant & animal sciences, besides, Agricultural Economics, Agricultural Extension, Agricultural Mechanization and basic sciences, such as Chemistry and Physics Related to light, heat, water, and winds. Each volume includes around 75 articles, about 20-25 articles/issues depending on a reliable accepted paper for publication.

Loading...
Contact info

tijasub@yahoo.com
tel :
009647804541817
009647512748875
address:
college of Agric. / Univ. of Baghdad
Al Jadreah, Baghdad, Iraq

Table of content: 2009 volume:40 issue:4

Article
EFFECT OF PRUNING SEVERITY ON THE GROWTH AND YIELD QUANTITY AND QUALITY OF TWO GRAPE CULTIVARS
تأثير شدة التحميل في نمو وصفات الحاصل الكمية والنوعية لصنفين من العنب

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was conducted in the grape orchard of the Agricultural Research Station in the area of Fazan, Libya in 2002 and 2003, to this was investigate the effect of pruning severity on the growing and yield quantity and quality of the grape cultivar Cardinal and in 2003 for Sultanina cultivar.Grape vines were planted in 1991 and trained by bilateral cordon system. This experiment was carried out with a randomized complete block design using three pruning levels; 60 ,90 ,120 node/vine distributed as 4-7 nodes cane in Cardinal and 8-10 node/cane in Sultanina.The growth parameters including leaf area and number of berries per bunch, besides the percentage of shot berries,and quantitative parameters including yield, bunch and berry weight,and bunch length and diameter, and some qualitative parameters were studied. Results of the experiment showed that the highest leaf area obtained with 90 node/vine for both cultivars ,also the highest significant values of numbers of berries per bunch and lowest percentage of shot berries obtained with 90 node/vine for both cultivars. The yield was significantly affected by pruning levels and the highest yield per vine were obtained with 90 node /vine for both cultivars. The qualitative criteria were significantly affected by pruning levels, the highest significant values obtained with 60 and 90 node/vine for both cultivars Cardinal and Sultanina. In conclusion, the pruning severity 90 node / vine has an important effect in improving the growth and yield quantity and quality of Cardinal Sultanina cultivar. أجريت هذه التجربة في بستان العنب التابع لمحطة البحوث الزراعية بمنطقة فزان / ليبيا في عامي2002و 2003 لمعرفة تاثير شدة التقليم في النمو الخضري وصفات الحاصل الكمية والنوعية لصنف العنب كاردينال وفي عام 2003 للصنف سلطانينا(عديم البذور) المغروس عام 1991 والمرباة بطريقة الكردون المزدوج وذلك وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة.استخدمت ثلاثة مستويات للتقليم 60 و 90 و 120 عين / كرمه توزعت على قصبات بطول 4-7 عين/قصبة بالنسبة للصنف كاردينال و8-10 عين/قصبة بالنسبة للصنف سلطانينا وذلك حسب العيون الخصبة للصنف.تمت دراسة مساحة الورقة ونسبة عدد الحبات في العنقود والنسبة المئوية للحبات الصغيرة (Shot berries) والصفات الكمية للحاصل والمتضمنة الحاصل الكلي للكرمة ومتوسط وزن العنقود ومتوسط وزن 100 حبة ومتوسط طول وقطر العنقود وكذلك النسبة المئوية للمواد الصلبة الذائبة الكلية ، والنسبة المئوية للحموضة في عصير حبات العنب ونسبة المواد الصلبة الذائبة الى الحموضة . أوضحت النتائج أن اكبر مساحة للورقة تم الحصول عليها كانت عند مستوى التقليم 90 عين/كرمة لكلا الصنفين ، كما أعطى هذا المستوى من التقليم أعلى نسبة لعدد الحبات في العنقود للصنفين واقل نسبة مئوية للحبات الصغيرة (Shot berries) للصنف كاردينال ،كما تفوق مستوى التقليم 90 عين/كرمة معنوياً في الصفات الكمية للحاصل وللصنفين،في حين استجابت جميع الصفات النوعية معنوياً لمستويي التقليم 60 و 90 عين/كرمه ولكلا الصنفين كاردينال وسلطانينا. يمكن الاستنتاج بان شدة التحميل 90 عين/الكرمة يساعد في تحسين نمو وصفات الحاصل لصنفي العنب كاردينال وسلطانينا.

Keywords


Article
EFFECT OF PRESERVATIVE SOLUTIONS DURING WET STORAGE IN VASE LIFE OF ZINNIA FLOWERS
تأثير المحاليل الحافظة اثناء الخزن الرطب في العمر المزهري لأزهار الزينيا المقطوفة

Loading...
Loading...
Abstract

This research was undertaken in Cold Storage Units Dept. of Hort College of Agri. /Univ. of Baghdad in spring season/2007 to prolonge vase life of (Zinnia .elegans) flowers after cold storage by treating with different preservative solutions ; (sucrose5and10gm/l),(8HQS200and400gm/l),(AgNO350and100mg/l),(CONO3100and 200mg/l),(STS200and400mg/l) and control treatment(distilled water). Water uptake was studied (cm3)and the change in fresh weight(g)and total sugar(g/l)and Peroxidase enzyme activity during cold storage, and vase life of flowers(day)after store in preservative solutions. A completely randomize design was used with three replications Each replicate contained five flower stalks. The results showed sucrose treatment at10gm/l significantly increased total sugar content in flowers to 7.24gm/l, then 5gm/l(7.23gm/l)as compared with control (5.76gm/l). Peroxidase activity was reduced significantly in flowers preserved in STS and AgNO3 with both conc. (33.67,32.90) and (34,34.44), respectively. Sucrose at 5 and 10gm/l significantly increased vase life to 6.67 and 5.67 days as compared with control (2.67 days).Then AgNO3,STS and 8HQS treatments at all concentrations. The results showed considerable increases in the water uptake and fresh wet of flowers during storage period for all preservative solutions tested as compared with the control. نفذ البحث في وحدة المخازن المبردة التابعة لقسم البستنة- كلية الزراعة- جامعة بغداد خلال الموسم الربيعي 2007 لمعرفة امكانية اطالة العمر المزهري لأزهار الزينيا المقطوفة بعد الخزن الرطب عن طريق معاملتها بمواد حافظة( محلول السكروز 5غم/لتر و10غم/لتر،8HQS 200 ملغم/لتر و400 ملغم/لتر،نترات الفضة50 ملغم/لتر و100 ملغم/ لتر ونترات الكوبالت 100 ملغم/لتر و200 ملغم/لترو STS 200 و 400 ملغم/لترفضلاً عن معاملة القياس( ماء مقطر).تمت دراسة كل من كمية الماء الممتص (سم3) والتغير في الوزن الطري (غم) وتركيز السكريات الكلية(غم/لتر) وفعالية انزيم البيروكسديز اثناء الخزن الرطب ثم قيس العمر المزهري(يوم)للأزهار المقطوفة بعد خزنها في المحاليل المذكورة.استخدم التصميم العشوائي الكامل CRD وبثلاث مكررات لكل معاملة بمعدل خمسة سيقان زهرية للمكرر الواحد ، قورنت المتوسطات بأقل فرق معنوي على مستوى احتمال 0.05. بينت النتائج تفوق معاملة السكروز تركيز 10 غم /لتر على بقية معاملات الحفظ في زيادة محتوى ازهار الزينيا من السكريات الكلية 7.24 غم /لتر تلاها التركيز 5 غم/لتر7.23غم/لتر مقارنة بمعاملة القياس 5.76 غم /لتر . كما لوحظ انخفاض فعالية انزيم البيروكسديز معنوياً في الأزهار الموضوعة في المحاليل الحاوية على STS وAgNO3بكلا التركيزين المستخدمين 33.67،32.90و34،34.44.اما تأثير محاليل الحفظ في العمر المزهري فقد تفوقت معاملات السكروز بتركيزيه 6.67 و5.67 يوم مقارنة بمعاملة القياس 2.67 يوم وتلاها في التأثير معاملات AgNO3 و8HQS وSTS بالتراكيز المذكورة. فيما يتعلق بتأثير المعاملات الكيمياوية المستخدمة في محاليل الخزن على مقدار امتصاص الماء ومعدل الوزن الطري للأزهار اثناء مدة الخزن فقد تبين من النتائج ان هنالك ارتفاع ملحوظ في هاتين الصفتين لمعاملات الحفظ جميعها عنها في معاملة القياس(ماء مقطر).

Keywords


Article
EFFICIENCY OF HERBICIDES TO CONTROL WEEDS OF RICE
تقييم فعالية مبيدات ادغال في معدلات استخدام مختلفة في مكافحة أدغال الرز

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted during summer season of 2007 and 2008 at Mishkab Research at Al-Najf Governorate. The objectives were to evaluate ability of herbicides Gulliver , Stam.F.34 and Rainbow to weed control in rice and some agronomic characters and Paddy yield of rice. The design was used RCBD with three replications. Rainbow gave lower number of weeds 8.1 plant.m-2 than other herbicides , also reduced the dry weight of weeds about 84.0% compared with control treatment. Gulliver use by dosage 25gm.ha-1 gave higher number of grains per panicle (84.8 grain) than other, also gave highest Paddy yield of rice 603.0 gm.m-2.We can conclude that the difference of dosage among herbicides ranged from 25gm.ha 1 to 3400 ml.ha-1 it gave the same result of weed control and increasing yield of Paddy rice according to control. نفذت تجربتان حقليتان خلال موسمي الصيف لعامي 2007 ، 2008 في محطة أبحاث الرز في المشخاب التابعة للهيئة العامة للبحوث الزراعية بهدف معرفة فعالية مبيدات الأدغال (Gulliver و Stam.F.34 و Rainbow) على الأدغال النامية مع محصول الرز (صنف ياسمين) واثر ذلك في صفات النمو والحاصل. استخدم تصميم القطاعات الكاملة المعشاة بثلاثة مكررات . أثرت المبيدات معنوياً في معظم الصفات المدروسة . أعطى المبيد Rainbow اقل كثافة أدغال (8.1 نبات.م-2) واقل معدل للوزن الجاف لها (32.0 غم.م-2) وبذلك كانت نسبة الاختزال في كثافة الأدغال ونسبة التثبيط لوزنها الجاف بسبب تأثير هذا المبيد 81.3 % و 84.0 % بالتتابع قياساً إلى معاملة المقارنة أعطى هذا المبيد أعطى أعلى معدل لعدد الداليات م-2 بلغ (428.0 دالية) في حين أعطى مبيد Gulliver المستخدم بمعدل 25 غم.هـ-1 أعلى معدل لعدد الحبوب للدالية (84.8 حبة.دالية -1) وكذلك أعلى معدل لدليل الحصاد (45.6 %) وحاصل الحبوب (603.0 غم.م-2). نستنتج بان استخدام المبيدات بالمعدلات المختلفة والتي تراوحت من 25 غم.هـ-1 إلى 340 سم3 .هـ-1 تعطي نفس النتيجة في الحد من تأثير الأدغال وزيادة حاصل الحبوب .

Keywords


Article
EFFECT OF FOLIAR FEEDING OF IRON , ZINC AND POTASSIUM ON GRAIN YIELD , AND PROTEIN PERCENTAGE OF BREAD WHEAT
تاثير التغذية الورقية بعناصر الحديد والزنك والبوتاسيوم في حاصل الحبوب ونسبة البروتين لحنطة الخبز

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted during the growing seasons (2002 – 2003) and (2003 – 2004) at the experimental fields of college of Agriculture – Abu – Ghraib – University of Baghdad in a silty clay loam (Typic Torrifluvent) to investigate the effect of foliar feeding of Iron , Zinc and Potassium on yield , yield components and quality of wheat , cultivar – IPAA – 99 . The experimental design was split – split plots with using the RCBD with three replicates . Potash treatments occupied the main plots , K0 :control treatment , K1 :120 kg K.ha-1 applied to the soil , K2 :5000 mg K.l-1 foliar , K3 :120 kg K.ha-1 applied to the soil + 3000 mg K.l-1 foliar , K4 :120 kg K.ha-1 applied to the soil + 6000 mg K.l-1 foliar , and K5 :120 kg K.ha-1 applied to the soil + 9000 mg K.l-1 foliar . Zinc treatments 0,15, and 30 mg Zn.l-1 occupied the sub plots , while the iron treatments 0 , 50 and 100 mg Fe .L-1 occupied the sub – sub plots . Results showed that the combination of 120 kg K.ha-1 applied to the soil and spraying with the conc. of 100 mg Fe . l-1 as foliar feeding gave significant dada for the middle number of grain per ear , that was 6.5 g grain/ear . Also , results showed that the combination of Fe0 × Zn0 × K5 had significant dada compared with other combinations and gave the highest middle of grain weight which was 37.33 mg . Also spraying with 100 mg Fe .l-1 +30 mg Zn .l-1 had significant increase and was superior compared with other combinations and gave the highest grain yield that was 6.93 ton.ha-1 and 715 ton.ha-1 for the first and second growing seasons respectively . Also results indicated that the combination of 120 kg K.ha-1 applied to the soil and spraying with the conc. of 100 mg Fe . l-1 as feeding gave significant dada for the protein percentage and gave the highest protein percentage that were 13.99% and 13.77% for the first and second growing seasons respectively .نفذت تجربة حقلية خلال الموسمين الزراعيين 2002/2003 و 2003/2004 في حقول كلية الزراعة – ابو غريب – جامعة بغداد في تربة ذات نسجة مزيجة طينية غرينية Typic – Torrifiluvent لدراسة تأثير التغذية الورقية بالحديد والزنك والبوتاسيوم في عدد حبوب السنبلة ووزن الحبة وحاصل الحبوب والنسبة المؤية للبروتين في حبوب حنطة الخبز صنف إباء – 99 . نفذت التجربة وللموسمين وفقاً لترتيب الالواح المنشقة – المنشقة باستخدام القطاعات الكاملة المعشاة وبثلاثة مكررات . احتلت فيها معاملات البوتاسيوم الالواح الرئيسة وهي K0 (معاملة القياس) و K1 120 كغم K .هـ-1 إضافة ارضية و K2 5000 ملغم K.لتر-1 رشاً و K3 120 كغم K .هـ-1 إضافة ارضية + 3000 ملغم K.لتر-1 رشاً و K4 120 كغم K.هـ-1 إضافة ارضية + 6000 ملغم K.لتر-1 رشاً و K5 120 كغم K .هـ-1 إضافة ارضية + 9000 ملغم K.لتر-1 رشاً . واحتلت تراكيز الزنك 0 و 15 و 30ملغمZn.لتر-1 الالواح الثانوية ، في حين احتلت تراكيز الحديد 0 و 50 و 100 ملغم Fe .لتر-1 الالواح تحت الثانوية . أظهرت النتائج أن التوليفة 120 كغم K .هـ-1 إضافة ارضية + 100 ملغم Fe.لتر-1 رشاً قد تفوقت معنوياً على بقية التوليفات وأعطت اعلى متوسط لصفة عدد الحبوب في السنبلة بلغ 45.13حبة. سنبلة-1 . كما أظهرت النتائج تفوق التوليفة K0 × Zn0 × Fe0 معنوياً على بقية التوليفات وأعطت أعلى متوسط لوزن الحبة بلغ 37.33 ملغم . وتفوقت التوليفة 100 ملغم Fe.لتر-1 + 30 ملغم Zn.لتر-1 معنوياً في صفة حاصل الحبوب وأعطت أعلى متوسط لهذه الصفة بلغ 6.59 طن.هـ-1 و 7.18 طن.هـ-1 للموسمين الأول والثاني على الترتيب . وتفوقت التوليفة 120 كغم K .هـ-1 إضافة ارضية + 100 ملغم Fe.لتر-1رشاً في النسبة المؤية للبروتين في الحبوب وبلغ أعلى متوسط لهذه الصفة 13.99% و 13.77% للموسمين الأول والثاني على الترتيب .

Keywords


Article
EFFECT OF LEVELS AND METHODS OF P AND K APPLICATION ON GROWTH AND YIELD OF TOMATO UNDER PLASTIC HOUSE
تأثير طريقة إضافة الفسفور والبوتاسيوم ومستوى إضافتهما في نمو وحاصل الطمامة بالزراعة المحمية

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment under plastic house was conducted during season 2000-2001 in a loam texture soil Typic Torrifluvent to study the effect of levels and methods of triple super phosphate fertilizer 20% P and potassium sulfate fertilizer 41% K as P- and K- sources on growth and yield of tomato lycopersicon esculentum Mill, Carmello cultivar at the College of Agriculture- Univ. of Baghdad- Abu-Ghraib. A factorial experiment in RCBD included two methods of application: soil application an foliar application. Four levels for each method S1O + O1S2 75+100, S3 150-200, S4 225-300 (P+K).ha-1 were applied to soil, half soil application fertilizer was carried out in band beside plants after 30 days of transplanting, whereas the second half after 60 days planting. The foliar spray of fertilizer was started 66 days after planting and repeated every 30 days five times. F1 0+0, F2 7.5+10, F3 15-20, F4 22.5+30 (P+K) kg.ha-1 were applied in foliar applications with five consecutive time. All treatments received 1000kg N.ha-1. Urea 46% as N-source was used. Results showed that the combination treatment S3F3: 150-200 (P+K)kg.ha-1 added to soil +15+20 (P+K) kg.ha-1 as foliar had significant data in most growth characters, yield and P+K concentration in plants compared to percent of fertilizer efficiency for yield, fertilizer use efficiency, average fruit weight, P, K % in plant leaves, early yield and total yield were 51%, 8.6%, 29%, 40.9%, 36.1%, 50.2% and 50.0% respectively for the above mentioned characters compared to control treatment S1F1. It was concluded that the use of foliar and soil application together was important to get better yield of tomato.أجريت تجربة حقلية للموسم الخريفي 2000-2001 لدراسة تأثير مستوى وطريقة إضافة السوبرفوسفات الثلاثي 20% P وكبريتات البوتاسيوم 41% K في نمو وحاصل الطماطة (Lycopersicon esculentum Mill) صنف كارملو في أحد البيوت البلاستيكية في كلية الزراعة-جامعة بغداد في أبي غريب. في تربة ذات نسجة مزيجية (Typic Tornifluent). استخدمت طريقتان للإضافة هي الإضافة الأرضية والإضافة بالرش على الأجزاء الخضرية للنبات مع استخدام أربعة مستويات لكل طريقة. للإضافة الأرضية استخدمت المستويات 0+0 S1 و75+100 S2 و150+200 S3 و225+300 S4 من (K+P) كغم هـ-1، فيما استخدمت 0+0 F1 و7.5+10 F2 و15+20 F3 و22.5+30 F4 من (K+P) كغم.هـ-1 كتغذية ورقية. أضيفت نصف الكمية من K+P بعد 30 يوماً من الزراعة، أما النصف الثاني منهما فأُضيفا بعد 60 يوماً من الزراعة. بالنسبة للرش فقد استخدمت 5 مواعيد. نفذت الرشة الأولى بعد 66 يوماً من الزراعة ثم توالت الرشات بحيث كانت الفترة الزمنية بين رشة وأخرى 30 يوماً. نفذت تجربة عاملية باستخدام تصميم القطاعات الكاملة المعشاة وبثلاثة مكررات. أظهرت النتائج تفوق التوليفة F3S3 وهي إضافة 150+200 كغم من K+P.هـ-1 إضافة أرضية مع الرش 15+20 كغم من K+P.هـ-1 رشاً على الأجزاء المغذية معنوياً في معظم الصفات المدروسة. وبلغت نسب الزيادة 51% و50% و29% و41% و36% للحاصل المبكر والحاصل الكلي ومتوسط وزن الثمرة ومتوسط تركيز الفسفور ومتوسط تركيز البوتاسيوم في النبات على الترتيب قياساً إلى معاملة المقارنة. كما تفوقت التوليفة نفسها معنوياً في كفاءة التسميد للإنتاج وبلغ متوسطها 50% قياساً إلى معاملة المقارنة، في حين أعطت المعاملة S3 إضافة أرضية والمعاملة F3 بالرش كفاءة تسميد للانتاج بلغ متوسطهما 21% 5.8% على الترتيب. يستنتج من هذه الدراسة أن التسميد الأرضي بالفسفور والبوتاسيوم مصحوباً بالرش بهما كتسميد تكميلي كان له دور مهم وتأثير كبير في زيادة حاصل الطماطة في الزراعة المحمية.

Keywords


Article
EFFECT OF FUEL OIL AND SHEMBLAN TRITURATE CERATOPHLAM DEMERESM L. ON SOME SOIL PROPERTIES AND YIELD OF PEAS UNDER RAIN CONDITIONS
تأثير استخدام زيت الوقود ومسحوق الشنمبلان المائي CERATOPHLAM DEMERESM L. في بعض الخصائص التربة الفيزيائية وحاصل البزاليا تحت ظروف الأمطار لمدينة الرمادي

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted in Ramadi town (110Km west of Baghdad )in 2003. The objective of this research to study the effect of tow type as soil conditioner that one artificial ( fuel oil ) and normal ( shemblan triturate ) as medley with the soil on the some soil physical properties and yield of pea. Three levels to medleyapply to soil ,0.75%shemblan triturate +0.125 fuel oil , 1.5%shemblan triturate +0.25% fuel oil ,3.5%shemblan triturate +0.5%fuel oil and control treatment with 0% for all. The dimensions of experimental units and designed with randomized complete block design (RCBD) in three replicates . mean weight diameter( MWD) , infiltration , available water, penertration , bulk density and hydraulic conductively were measured. Also the yield of pods of pea and dry matter were measured . all level increased MWD , by 193% , 194% and 263% for the first , second and third level respectively as compared with control . on the other hand. A significant decrease in bulk density was observed all level . with percent of decrease 10% , 16% and 10% to first , second and third levels respectively . the penetration increased to the all application levels in the seam time the third level was effected significantly by increased percent 15% , 15% and 23% to the All application levels respectively . there was an increased in seed emergence for all levels as compared with control , 37% , 12% and 21% to the first , second and third level respectively . in other hand . there was an increasing in yield pods and dry matter of pea by the all levels application with soil , the percent of increasing to yield pods was 192% , 108% and 87% gm/ one plant respectively. The dry matter increasing with percent 72% and 51% for first and third levels respectively as compared with control. In the seam time, the biomass increased with 161%,80% and 78% to all levels respectively . Quantity of rain was 67 mm with break rain period content tow month in planting sesame. أنجزت تجربة حقلية في مدينة الرمادي وفي حقول كلية الزراعة 110 كم غرب مدينة بغداد للموسم الخريفي2003 بهدف دراسة تأثير مستوى إضافة محسني تربة أحدهما صناعي ( زيت الوقود ) والأخر طبيعي(مسحوق الشنمبلان ) في بعض الخصائص الفيزيائية للتربة وحاصل نبات البزاليا تحت ظروف الأمطار لمدينة الرمادي ، أضيف المحسنين بمستويات إضافة 0.75% شنمبلان + %0.125 زيت الوقود و 1.5% شنمبلان + %0.25 زيت الوقود و 3.5% شنمبلان + %0.5 ومستوى معاملة المقارنة 0% شنمبلان + 0% زيت الوقود وزعت المعاملات على الوحدات التجريبية بتصميم القطاعات العشوائية الكاملة وبثلاث مكررات . أنجزت القياسات لبعض خصائص التربة الفيزيائية كمعدل القطر الموزون وكثافة التربة الظاهرية ومقاومة التربة للاختراق وسعة حفظ التربة للماء ، اثرت معاملات زيت الوقود ومسحوق الشمبلان إيجابياً وبمستويات الإضافة الثلاث في معدل القطر الموزون، إذ بلغ MWD 0.5003 و 0.503 و 0.621 و 0.171 ملم بنسب زيادة قدرها 193 % و 194% و 263% لمستوى الإضافة الأول والثاني والثالث على الترتيب قياساً بمعاملة المقارنة، كما تميز المستوى الثالث عن المستوى الأول والثاني .فيما انخفضت الكثافة الظاهرية للمستويات الإضافة وبشكل مهم إحصائياً 1.23 و 1.14 و 1.23 و 1.36 ميكا غرام /م3 وبنسب انخفاض 10% و16% و %10 للمستوى الأول والثاني والثالث على الترتيب . بينما انخفضت مقاومة التربة للاختراق لمعاملة الإضافة بالمستوى الثالث معنوياً في حين لم يكن التأثير مهم إحصائياً لمستوى الإضافة الأول الثاني وبنسب زيادة 15% و 15% و 23% للمستويات أعلاه على الترتيب .استحصلت أيضاً نتائج إيجابية في نمو وحاصل نبات البزاليا فقد كانت الزيادة في نسبة إنبات بذور البزاليا بحدود 37% و12% و 21% لمستوى الإضافة الأول والثاني والثالث على الترتيب قياساً بمعاملة المقارنة ، كما زاد حاصل القرنات الأخضر معنوياً وبنسب زيادة قدرها 192 % و 108% و 87% لمستوى الإضافة الأول والثاني والثالث على الترتيب مقارنة بمعاملة المقارنة، في الوقت الذي زاد حاصل المادة الجافة معنوياً وبنسب زيادة قدرها 72% 51% لمستوى الإضافة الأول والثالث على الترتيب مقارنة بمعاملة المقارنة. فيما زاد حاصل الكتلة الحية بنسبة 161% و80% و78 % وكانت كمية الأمطار الساقطة بحدود 67 ملم وبفترة انقطاع أمطار استمرت لشهرين في موسم النمو .

Keywords


Article
ASSESSING SOME OF PHYSIOCHEMICAL AND FUNCTIONAL CHARACTERSTICS OF ALKALI PREPARED CHITOSAN FROM SHRIMPS SHELLS
تقويم بعض الخصائص الفيزوكيميائية والوظيفية للكايتوسان المحضر بمعاملة قلوية من قشور الروبيان

Loading...
Loading...
Abstract

The physiochemical characteristics included: Moisture, Ash, Nitrogen, Refractive index, Specific rotation, Density, Viscosity, Solubility, molecular weight, Degree of Deacetylation, Optimum wave length and Functional properties like fat and water binding capacity were studied for two types of chitosan designated as A and B that prepared from shrimp shells. The first product prepared by treatment of chitin with alkaline solution at 100 Cْ / 4 hour and the second for 20 hour. The yield of chitosan A and B were 72.8 and 69.8% respectively as dry weight of chitin. The moisture content for both types A and B was 7% and 5.6% and 0.74 and 0.88% ash respectively. It was observed that a relationship is existed between physiochemical and functional characteristics for each type of chitosan.The nitrogen content , solubility, water and fat binding capacity increased with higher rate of Deacetylation Offset by a decrease in molecular weight and viscosity. The degree of Deacetylation for chitosan A 81.4% and chitosan B 89.8% the nitrogen content for both types A and B were 1.92 and 2.93% respectively. A highly viscosity showed for chitosan A being 93.7 centipoise compared with low viscosity for chitosan B (61.1 centipoise ).The molecular weight for chitosan A and B were 1115kDa and 720kDa respectively. A maximum absorbency was shown for chitosan A was at 340 nm and was at 310 nm for chitosan B.The chitosan B had a higher solubility in 1% acetic acid solution (100%) compared with 60.87% for chitosan A .The chitosan B had a higher capability for water binding being 788% compared with 621.5% for chitosan A . There was a difference in fat binding ability for both types of chitosan with source of oil. The fat binding capacity for chitosan A ranged between 426-665% while 400-678% for chitosan B. The later has a higher ability for fat binding compared with chitosan A except for olive oil. درست الخصائص الفيزوكيميائية التي شملت الرطوبة والرماد والنتروجين ومعامل الانكسار والانحراف النوعي والكثافة واللزوجة والذائبية و الوزن الجزيئي والنسبة المزالة من مجاميع الاستيل والطول ألموجي الأمثل فضلا عن الخصائص الوظيفية المتمثلة بقابلية الارتباط بالماء والدهن لنوعين من الكايتوسان رمز لهما AوB ، حضر الأول بمعاملة الكايتين المعزول من قشور الروبيان بمحلول قاعدي بحرارة 100 º م مدة 4 ساعات والثاني مدة 20 ساعة . بلغت الحصيلة النهائية لنموذجي للكايتوسان A وB 72.8% و 69.8% على التوالي ، على أساس الوزن الجاف للكايتين. بلغ المحتوى الرطوبي للنموذجين A وB 7% و 5.6% والرماد 0.74% و0.88% على الترتيب. لوحظ وجود علاقة بين الخصائص الفيزوكيميائية والوظيفية للنوع الواحد من الكايتوسان إذ ارتفعت نسبة النتروجين والذائبية وقابلية ربط الماء والدهن مع زيادة نسبة مجاميع الاستيل المزالة من الكايتوسان قابلها انخفاض في الوزن الجزيئي واللزوجة إذ بلغت نسبة مجاميع الاستيل المزالة للكايتوسان A 81.4% و الكايتوسان B 89.8% وكان محتوى النتروجين للنموذجين A وB 1.92% و2.93% على الترتيب . واظهر كايتوسانA لزوجة عالية بلغت 93.7 سنتي بويز فيما أبدى الكايتوسان B لزوجة منخفضة بلغت 61.1 سنتي بويز ، وبلغ الوزن الجزيئي للكايتوسان A وB 1115 كيلودالتون و 720 كيلو دالتون على الترتيب . ظهرت أقصى امتصاصية للكايتوسان A على طول موجي 340 نانومتر فيما اظهر الكايتوسانB أقصى امتصاصية عند طول موجي 310 نانومتر. تميز كايتوسان B بذائبية عالية في محلول حامض ألخليك 1% بلغت 100% مقارنة بكايتوسان A 60.87%. اظهر الكايتوسان B قابلية لربط الماء أعلى من كايتوسان A إذ كانت 788% بينما بلغت للأخير 621.5% .وتباينت قابلية ربط الدهن لنموذجي الكايتوسان A وB باختلاف نوع الدهن المستخدم إذ تراوحت قابلية ربط الدهن لكايتوسان A بين 426-665% فيما تراوحت قابلية ربط الكايتوسان B بين 400-678% وتميز كايتوسانB بقابلية عالية لربط الدهن مقارنة بكايتوسان A فيما عدا زيت الزيتون إذ كان ارتباطه أكثر بكايتوسان A .

Keywords


Article
ROLE OF INULIN FROM JERUSALEM ARTICHOKE IN ABSORPTION OF Ca AND Cu IN MICE
دور أنيولين درنات الالمازة في امتصاص الكالسيوم والنحاس في غذاء الفئران

Loading...
Loading...
Abstract

This study was undertaken to investigate the effect of inulin from Jerusalem artichoke powder and pure inulin on the absorption of Ca and Cu by mice. Forty male weanling mice were divided into 4 groups. The first was a control, the second was given 2.5% pure inulin, third was given 5% pure inulin, and the fourth was given 5% inulin from dry J.artichoke powder. All diets were formulated to be balanced and fed for three weeks.The fourth group (with 5% inulin in J.artichoke powder) gained the least weight (0.2 gm). The control gained 1.49 gm. The average food consumed (46.9 gm) was the lowest in the third group (5% pure inulin) in comparison to control (56.01 gm). This differences was statistically different. Fecal weight was the lowest with the third group (2.85), in comparison to control (5.87 gm). No statistical differences were observed between the group in the dry matter absorption the apparent digestible nitrogen. The highest Ca absorption was with the fourth group (89% absorption) in comparison to the control (68% absorption). This difference is significant. As well as Ca showed the higher absorption (83%) in group 4 in comparison to control (55%), this is a statistically difference. In conclusion pure inulin or inulin in J.artichoke powder the absorption of Ca and Cu in mice balanced diets. اجريت هذه التجربة بهدف معرفة تأثير مسحوق درنات الألمازة المجففة الحاوية على الانيولين ومقارنتها بالانيولين القياسي، على معامل الامتصاص المعوي لعنصري الكالسيوم والنحاس الغذائيين، حيث استعمل في هذه التجربة 40 حيواناً من ذكور الفئران بعمر 3 أسابيع وكانت مدة التجربة 21 يوماً. اذ أستعمل الانيولين في غذاء الفئران بمستويين ومن كل مصدر بما يحـقق 2.5 و 5% أنيولين نقي و5% أنيولين خام مـن الألمازة المحلية. سجلت مجموعة الفئران التي غذيت على 5% أنيولين خام اقل زيادة وزنية بين مجاميع فئران التجارب وبلغت 0.20 غم مقارنه مع مجموعة السيطرة والتي بلغت 1.49 غم. بينما سجل أقل معدل لوزن الغذاء المتناول لمجموعة الفئران المغذاه على 5% أنيولين نقي اذ بلغ 46.90 غم مقارنه بمجموعة السيطرة والبالغ 56.01 غم . اما وزن البراز المطروح فسجل اقل وزن من قبل مجموعة الفئران المغذاه على 5% أنيولين نقي وبلغ 2.85غم مقارنه بمجموعة السيطرة والبالغ 5.87 غم. كانت هنالك زيادات غير معنوية لامتصاص المادة الغذائية الجافة ومعامل الهضم النايتروجيني الظاهرية حيث سجلت اعلى زيادة من قبل مجموعة الفئران المغذاه على 5% أنيولين خام وبلغت 94 و92 % على التوالي. اما من ناحية الامتصاصية فسجلت أعلى أمتصاصية للكالسيوم من قبل مجموعة الفئران المغذاه على 5% أنيولين خام اذ بلغت 89% مقارنة مع مجموعة السيطرة والبالغ 68% وان هذه الزيادة معنوية اما النحاس فيلاحظ ايضاً بأن اعلى امتصاصية له سجلت من قبل مجموعة الفئران المغذاه على 5% أنيولين خام والبالغ 83% مقارنة مع مجموعة السيطرة والبالغة 55% وان هذه الزيادة معنوية .دللت النتائج ان الانيولين قد ساعدت في رفع من امتصاصية العناصر المعدنية الغذائية عند أضافته الى علائق الفئران مقارنة مع العليقة القياسية.

Keywords


Article
CONSTRAINTS TO TECHNOLOGY TRANSFER AS VIEWED BY EXTENSION FARMERS
معوقات عملية نقل التقنيات الزراعية من وجهة نظر المزارعين

Loading...
Loading...
Abstract

The process of technology transfer was prominent for many years back but productivity levels remained low and there was no improvement of its efficiency . The objective of the research to identify obstacles to the transfer of agricultural techniques from the viewpoint of the farmers themselves, and constraints on the order of each area of the transfer of agricultural techniques from the viewpoint of farmers, and identify impediments to the arrangement of the areas of transfer of agricultural techniques according to their importance from the viewpoint of farmers. Follow a researcher in the conduct of this research method using descriptive method surveys it commensurate with the nature of the study, which aimed primarily to identify impediments to the transfer of agricultural techniques from the viewpoint of farmers Themselves. The population of the study included all of the farmers in Tarmiya region in Baghdad . Five percent of the population totaling (150) farmers was chosen randomly . A questionnaire was prepared and sent to all members of the sample . The results showed that the priority of constraints was as follows : economic , technical , organizational and finally the social constraints . The study recommended lending support to all of the farmers and strengthening the extension , research and service organizations. لقد حظيت عملية نقل التقنيات المستحدثة الى المزارعين في العراق باهتمام كبير و منذ سنين طويلة ، ومع ذلك بقيت مستويات الإنتاجية الزراعية متدنية ولم يطرأ تحسن يذكر في عملية التوسع لنقل التقنيات المستحدثة وفي رفع كفاءتها . عليه كان هدف البحث التعرف على معوقات عملية نقل التقنيات الزراعية من وجهة نظر المزارعين أنفسهم ، و ترتيب معوقات كل مجال من مجالات عملية نقل التقنيات الزراعية من وجهة نظر المزارعين ، و التعرف على ترتيب معوقات مجالات نقل التقنيات الزراعية حسب أهميتها من وجهة نظر المزارعين . أتبع الباحث في إجراء هذا البحث المنهج الوصفي مستخدما أسلوب الدراسات المسحية لأنه يتناسب وطبيعة هذه الدراسة التي استهدفت أساسا التعرف عـــــلى معوقات عملية نقــــل التقنيات الزراعية مـن وجهة نظر المزارعين أنفسهم . شمل مجتمع البحث جميع مزارعي منطقة الطارمية ببغداد وبعينة عشوائية تمثلت (5%) منهم وبذلك بلغ عدد المشاركين (150) مزارعاً . لغرض جمع المعلومات أعدت استمارة استبيان لتأشير أجوبة المزارعين وتم تصنيف المعوقات إلى أربعة مجالات : معوقات متعلقة بالمجال الاجتماعي و تطبيق التقنية و المردود الاقتصادي فضلا عن المجال التنظيمي . أظهرت النتائج إن المرتبة الأولى كانت المعوقات في الجانب الاقتصادي ثم التطبيق والمجال التنظيمي وأخيرا معوقات المجال الاجتماعي ، عليه نوصى بضرورة توفير الدعم الكامل للمزارعين ، لتفعيل الأجهزة البحثية والإرشادية والخدمية في القطر .

Keywords


Article
EFFECT OF LATE INSTARS TREATMENT WITH JUVINILE HORMONE ANALOGUE PYRIPROXYFEN ON THE BIOLOGY OF GERMAN COCKROACH .
تاثير معاملة الاطوار الحورية المتاخرة بمشابه هرمون الحداثة (بايريبروكسيفين) في حياتية بالغات الصرصر الالماني .

Loading...
Loading...
Abstract

The effects of dietary juvenile hormone analoge pyriproxyfen were investigated on nymphs of German cockroaches , Blattella german (L.) . Laboratory studies of late instars feeded on treated diet with different concentrations of 0.001 , 0.025 , 0.05 , 0.125 , 0.25 mg pyriproxyfen / 10 mg diet showed three morphological phenotypes changes in both sexes ; the first , normal adults declined with the lower concentrations ; second abnormalities in wings formation such as divergent and curly wings that increased with high concentrations ; third , giant nymphs appeared at high concentrations . Also studies showed reduction in reproductive potential of normal females resulted from treated nymphs indicated by reduction of mean number of ootheca/ female , hatching of ootheca and inhibition of nymphs hatched by ootheca / female that reached to 100 percent at concentration 0.25 mg pyriproxyfen /10gm diet . Also the use of dietary juvenile hormone analogue caused the sterility of the normal and abnormal adults resulted from treated nymphs reached to 66.7 and 100 % respectively . Static analysis revealed a significant increase in sterility among normal and abnormal females at high concentrations . Also results indicated that the percent of sterility in abnormal females significantly greater than normal ones .تم اختبار مشابه هرمون الحداثة بايريبروكسيفين على الاطوار الحورية المتاخرة لحشرة الصرصر الالماني Blattella germanica(L.) التي غذيت على غذاء معامل بتراكيز مختلفة 0.001 , 0.025 , 0.05 , 0.125 , 0.25 ملغم مادة فعالة من البيروبروكسفين /10 غم من الغذاء اذ اظهرت النتائج وجود تغيرات مورفولوجية تمثلت في ثلاث طرز مظهرية في كلا الجنسين , الاول بالغات سليمة مظهريا انخفض معدل ظهورها مع زيادة التراكيز والثانية تشوهات في تكوين الاجنحة زاد معدل ظهورها مع التراكيز , والطراز الثالث حوريات عملاقة ظهرت في التراكيز العالية , وان استعمال الغذاء المعامل بمشابه هرمون الحداثة سبب انخفاض في المقدرة التكاثرية للاناث البالغة السليمة مظهريا المتكونة من الحوريات المعاملة تمثلت في انخفاض معدل عدد اكياس البيض رافقها انخفاض في معدل الاكياس الفاقسة للانثى الواحدة كما وجد ارتفاع في النسب المئوية لتثبيط فقس الحوريات بلغ 100% عند التركيز 0.25 ملغم بايريبروكسيفين / 10 غم غذاء . كما سبب الاستعمال الغذائي للمشابه الهرموني عقم في الاناث البالغة السليمة مظهريا والمشوهة الاجنحة الناتجة من الحوريات المعاملة بلغ 66.7 و 100 % على الترتيب عند التركيز0.25 ملغم . واشار التحليل الاحصائي الى زيادة معنوية في العقم بين الاناث السليمة مظهريا والمشوهة عند التراكيز العالية كما ان نسبة العقم في الاناث المشوهة كانت اكثر معنويا مقارنة بالسليمة مظهريا .

Keywords


Article
AN ECONOMIC ANALYSIS OF BROILERS RESPONSE TO DIFFERENT LEVELS OF SOYBEANS MEALS AND CORN
تحليل اقتصادي لاستجابة انتاج فروج اللحم لمستويات مختلفة من كسبة فول الصوياوالذرة الصفراء

Loading...
Loading...
Abstract

The main of this study is to estimate the production function which represents the optimum relationship between broiler weight as an dependent variable and soybean meals and corn as independent variables and then to calculate the quantity of the two factors which achieve the economic efficiency . To accomplish this goal seven production functions were estimated : Lineary , double logarithm , semi-logarithm , quadratic , quadratic with interaction term , square root and square root with interaction term by using OLS technique. The results showed that that double logarithmic function was the most suitable function according to statistical criteria , econometric criteria, economic criteria and biological criteria. The results also showed that the optimum quantity of soybean meal is 33% of corn quantity as the nature of logarithmic function entails a continuous increase as long as the ration is introduced to broiler and the producer would stop this when the production reaches the marketing age. In this age broiler meat would be acceptable to consumer in addition to that producer would evade an extra costs. Some economic derivatives were derived such as marginal rate of substitution , elasticity of substitution , Isoquant equation , Isoclines and elasticity of production. تهدف هذه الدراسة الى تقدير دالة الانتاج التي تمثل العلاقة المناسبة بين وزن فروج اللحم كمتغير تابع وكسبة فول الصويا والذرة الصفراء كمتغيرين مستقلين ومن ثم التوصل الى مقدار عنصري الانتاج المذكورين اللذان يحققان الكفاءة الاقتصادية . ولتحقيق ذلك تم تقدير سبع دوال هي الخطية ، اللوغارتمية المزدوجة ، نصف اللوغارتمية ، التربيعية ، التربيعية ذات التأثير المشترك ، الجذرية والجذرية ذات التأثير المشترك باستعمال طريقة المربعات الصغرى (Least squares). وقد اظهرت نتائج التقدير ان الدالة اللوغارتمية المزدوجة كانت افضل الدوال من حيث تمثيلها للعلاقة بين المتغير التابع (وزن فروج اللحم) والمتغيرين المستقلين (كسبة فول الصويا والذرة الصفراء) استناداً للمعايير الاحصائية ، القياسية ، الاقتصادية والبايولوجية . كما اظهرت النتائج ان الكمية المثلى من كسبة فول الصويا التي تحقق الكفاءة الاقتصادية تبلغ 33% من كمية الذرةى الصفراء ، وان طبيعة الدالة اللوغارتمية التي يكون فيها الناتج بتزايد مستمر مادام المنتج يقدم العليقة للطير فان المنتج سيتوقف عن تقديم العليقة عند الوصول الى عمر التسويق المثلي حيث يكون لحم الطير مقبولاً من المستهلك . اضافة الى تجنب المنتج تكاليف اضافية عند الاستمرار بالتربية الى مدة اطول . كما تم اشتقاق بعض المشتقات الاقتصادية كالمعدل الحدي للاستبدال ، مرونة الاستبدال ، معادلة الناتج المتساوي ، معادلة الخطوط متساوية الميل ، مرونة الانتاج . وان من اسباب اختيار الدالة اللوغارتمية هي معنوية المعلمات للمتغيرين المستقلين حسب اختبار (t) ومعنوية الدالة ككل حسب اختبار (F) وكانت قيمة معامل التحديد المعدل (R`2) هي 0.99 ، وخلو الانموذج من مشكلة الارتباط الذاتي حسب اختبار (D.W) وخلو الانموذج من مشكلة عدم ثبات التباين من خلال اعتماد تحليل البواقي ، حيث انها لا تأخذ شكلاً معيناً وانما تنتشر بشكل عشوائي ، كذلك عدم وجود مشكلة الارتباط الخطي المتعدد بين المتغيرات المستقلة استناداً الى اختبار كلاين حيث كان الجذر التربيعي لمعامل التحديد المعدل اكبر من معامل الارتباط البسيط بين المتغيرات المستقلة ، كذلك فان اشارة المعلمات تتفق مع منطوق النظرية الاقتصادية اذ ان اشارة المعلمات كانت موجبة وهذا يشير الى وجود علاقة طردية بين المتغيرين المستقلين والمتغير التابع.

Keywords


Article
GRADUAL SUBSTITUTION OF REED SILAGE WITH ALFALFA HAY FED WITH OR WITHOUT PROBIOTIC TO AWASSI LAMBS.1- Daily feed intake, live weight gain and feed conversion ratio
إحلال نسب تصاعدية من سايلج القصب محل دريس الجت المغذات بدون او مع المعزز الحيوي للحملان العواسيه كمية الغذاء المتناول اليومي والزياده الوزنيه اليوميه وكفاءة التحويل الغذائي -1

Loading...
Loading...
Abstract

The effect of three ratios of alfalfa hay to reed silage (40:0, 20: 20 and 0: 40 H: S ratios) fed with two levels of Iraqi local probiotic (0 and 7.5 g IP / kg DM) on daily feed intake, live-weight gain and feed conversion ratio were investigated in a 2x3 factorial experiment. Twenty four individual Awassi male lambs were used. They were weighing approximately 17kg live weight and 3-4 months of old at start of the experiment. The diets were formulated to be given as a 40 parts alfalfa hay or/and reed silage DM to 60 parts concentrate DM. There were no differences between treatments in daily DM, OM, NDF, ADF, Hemicellulose, cellulose and lignin intake when expressed as g/day or g/kg W0.75. The daily intake of total N was followed the intended treatments composition. The live weight gain differences for overall period and feed conversion ratio were not significantly affected by substitution gradually percentages of reed silage with alfalfa hay; However, live weight gain (29.8g/day) and feed conversion ratio (6.0gDM intake/gLWG) were significantly improved for lambs fed diets supplemented with probiotic as compared with those fed diets without probiotic (27.7g/day, 7.0gDM intake/gLWG) respectively. It's recommended that substitution alfalfa hay with reed silage have no effect on live weight gain and feed conversion ratio. Diets supplemented with Iraqi probiotic were clearly improved live weight gain and feed conversion ratio of Awassi lambs. تم أستخدام اربعة وعشرين حملا ً عواسيا ً بعمر3-4 اشهروبمتوسط وزن جسم 17كغم. وضعت الحملان في أقفاص مفرده لدراسة تأثيراحلال نسب تصاعديه من سايلج القصب محل دريس الجت (40 :0 و 20:20 و 0: 40 % دريس الجت: سايلج القصب)، وغذيت مع مستويين من المعزز الحيوي المحضر محليا ً( 0 و 7.5 غم /كغم ماده جافة ) في كمية الغذاء المتناول اليومي ومعدل الزيادة الوزنية اليوميه وكفاءة التحويل الغذائي .قسمت الحملان عشوائياً الى 6 مجاميع متساويه وغذيت على 6 علائق مكونة من 40 جزء ا ًمن دريس الجت مع/او سايلج القصب و 60 جزء علف مركز. أظهرت النتائج عدم وجود اختلافات معنويه بين المعاملات المختلفه في المتناول اليومي من الماده الجافه والعضويه والياف المستخلص المتعادل والحامضي والهميسليلوز والسليلوز واللكنين عند حسابها على اساس غم/يوم او غم/كغم وزن جسم ايضي . اما كمية المتناول اليومي من النتروجين فقد تبعت تركيزه في المعاملات. ان احلال نسب تصاعديه من سايلج القصب محل دريس الجت لم يؤثر معنوياً في معدل الزياده الوزنية اليوميه وكفاءة التحويل الغذائي . في حين اظهرت الحملان المغذاة على المعزز الحيوي المحضر محليا ً تحسناً معنوياً في معدل الزياده الوزنية اليوميه وكفاءة التحويل الغذائي مقارنةً مع الحملان المغذاة على علائق لاتحوي على المعزز الحيوي.

Keywords


Article
GRADUAL SUBSTITUTION OF REED SILAGE WITH ALFALFA HAY FED WITH OR WITHOUT PROBIOTIC TO AWASSI LAMBS.2- Carcass characteristics
إحلال نسب تصاعدية من سايلج القصب محل دريس الجت المغذاة مع او بدون المعزز الحيوي العراقي للحملان العواسيه2- صفات الذبيحة

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT
The effect of three ratios of alfalfa hay to reed silage (40:0, 20: 20 and 0: 40 H: S ratios) fed with two levels of Iraqi local probiotic (IP) (0 and 7.5 g IP / kg DM) on live-weight gain and carcass characteristics were studied. Twenty four individual Awassi male lambs (mean weight 17 kg and 3-4 months of old) were used. The diets were formulated to be given as a 40 parts alfalfa hay or/and reed silage DM to 60 parts concentrate DM. There were no differences in daily feed Intake. Live weight gain, slaughter weight (SW), hot carcass weight (HCW), cold carcass weight CCW, empty body weight ( EBW) and killing –out proportions of lambs fed diets supplemented with IP were significantly higher than those fed diets without IP. Differences in live weight gain, SW, HCW, CCW, EBW and killing –out proportions, were not significantly affected by substitution reed silage with alfalfa hay. IP significantly increased lean percentage and reduce bone tissue in leg cuts, while no effect on fat tissue. Carcass cuts weight and fat tail weight were not significantly affected by increasing substitution of reed silage with alfalfa hay and IP supplementation, except the leg and shoulder cuts weight of lambs fed IP diets (31.07, 21.64)% which were significantly higher than those lambs fed diets without IP (29.36, 20.01)%.

تمت دراسة تأثيراحلال نسب تصاعديه من سايلج القصب محل دريس الجت (40 :0 ، 20:20 و 0: 40 % دريس الجت: سايلج القصب) وغذيت مع مستويين من المعزز الحيوي العراقي ( 0 و 7.5 غم /كغم ماده جافة ) في الزياده الوزنية اليومية و بعض صفات الذبيحة. أستخدمت اربعة وعشرون حملا ً عواسيا ً(بعمر3-4 اشهروبمتوسط وزن جسم 17كغم) وضعت في أقفاص مفرده وغذيت على علائق مكونة من 40 جزءا ً من دريس الجت مع/او سايلج القصب و 60 جزءا ً علف مركز. اظهرت النتائج عدم وجود اختلافات معنوية في المتناول اليومي من الماده الجافة بين المعاملات وأظهرت الحملان المغذاة على المعزز الحيوي زيادة معنوية في معدل الزيادة الوزنية اليومية والوزن عند الذبح ووزن الذبيحة الحار والبارد ووزن الذبيحة الفارغ ونسبة التصافي مقارنة مع الحملان المغذاة على علائق لاتحتوي على المعزز الحيوي. لم يؤثر احلال نسب تصاعديه من سايلج القصب محل دريس الجت معنوياً في معدل الزياده الوزنية اليومية والوزن عند الذبح ووزن الذبيحة الحار والبارد ووزن الذبيحة الفارغ ونسبة التصافي. ادى المعزز الحيوي المحضر محليا ً الى زيادة معنوية في نسبة اللحم وانخفاض في نسبة العظم مع عدم التأثير في نسبة الدهن لقطعة الفخذ. لم يؤثراحلال نسب تصاعديه من سايلج القصب محل دريس الجت واضافة المعزز الحيوي معنوياً في وزن قطعيات الذبيحة ووزن الالية بإستثناء وزن قطعة الفخذ والاكتاف للحملان المغذات على المعزز الحيوي اذ كانت اعلى مقارنة مع الحملان المغذاة على علائق لاتحتوي على المعزز الحيوي.


Article
GRADUAL SUBSTITUTION OF REED SILAGE WITH ALFALFA HAY FED WITH OR WITHOUT PROBIOTIC TO AWASSI LAMBS. 3-Some blood parameters

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT
In this study, twenty four individual awassi male lambs (mean weight kg and 3-4 months of old) were used to investigate the effect of three ratios of alfalfa hay to reed silage (40:0, 20: 20 and 0: 40 H: S ratios) fed with two levels of Iraqi local probiotic (IP) (0 and 7.5 g IP / kg DM) on daily feed intake, live-weight gain (LWG) and some blood parameters during 63 days feeding trial. The diets were formulated as DM to give a 40 parts alfalfa hay or/and reed silage and 60 parts concentrate. Within 2-3 days before ending the period, blood samples were taken for measuring Packed Cell Volume (PCV), blood protein (BP), blood sugar (BS) and blood urea nitrogen (BUN) concentration. Then all lambs were slaughtered and their carcasses were dissected into lean, fat and bone tissue. No differences among treatments were found in daily feed intake for all nutrients. Substitution gradual percentages of reed silage with alfalfa hay have no effect on live weight gain, BUN, PCV, BP and BS. Lambs fed diets with IP tended to increase live weight gain, blood PCV and BP and decrease blood urea concentration as compared with those fed diets without IP. In conclusion, substitution reed silage with alfalfa hay has no effect on LWG and blood parameters. Additives of IP were associated with higher LWG, lean tissue and lower BUN concentration.

تم أستخدام اربعة وعشرين حملا ً عواسيا ً بعمر3-4 اشهروبمتوسط وزن جسم 17كغم وضعت في أقفاص مفرده لدراسة تأثيراحلال نسب تصاعديه من سايلج القصب محل دريس الجت (40 :0 و 20:20 و 0: 40 % دريس الجت: سايلج القصب وعلى الترتيب ). غذيت مع مستويين من المعزز الحيوي العراقي ( 0 و 7.5 غم /كغم ماده جافة ) في كمية الغذاء المتناول اليومي ومعدل الزيادة الوزنية اليوميه وبعض مكونات الدم. قسمت الحملان عشوائياً الى 6 مجاميع متساويه وغذيت على 6 علائق مكونة من 40 جزء من دريس الجت مع/او سايلج القصب و 60 جزءا ً علف مركز. أ ُخذت نماذج الدم خلال 2-3 يوم قبل نهاية التجربة لقياس حجم الخلايا المضغوطة للدم، بروتين الدم، يوريا الدم وسكر الدم ثم ذ ُبحت الحملان وأ ُجريت عملية فصل فيزيائي لكل ذبيحة الى عضلات ودهن وعظم. لم يكن هناك تأثير معنوي بين المعاملات في كمية العلف المتناول اليومي وان عملية الاستبدال التدريجي لسايلج القصب مع دريس الجت لم تؤثر في الزيادة الوزنية ويوريا الدم وحجم خلايا الدم المضغوطة وبروتين الدم وسكر الدم، في حين اظهرت الحملان المغذاة على المعزز الحيوي المحضر محليا ً تحسناً معنوياً في الزيادة الوزنية وحجم كريات الدم المضغوطة وبروتين الدم مع إنخفاض معنوي في تركيز يوريا الدم مقارنةً مع الحملان المغذاة على علائق لاتحوي على المعزز الحيوي. وتم التوصل الى ان استبدال سايلج القصب بدريس الجت لم يؤثر في الزيادة الوزنية و بعض متغيرات الدم بينما اضافة المعزز الحيوي ادى الى ارتفاع في الزيادة الوزنية، محتوى اللشة من اللحم والى انخفاض في تركيز يوريا الدم.

Table of content: volume:40 issue:4