Table of content

The Iraqi Journal of Agricultural Science

مجلة العلوم الزراعية العراقية

ISSN: ISSN:00750530 / EISSN:24100862
Publisher: Baghdad University
Faculty: Agriculture
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Iraqi Journal of Agricultural science (TIJAS) was established in 1966 in the college of Agriculture – University of Baghdad. It was published with two issues each volume. In 2000, TIJAS started with six issues each volume till now . In this year the volume number of TIJAS is (47). TIJAS covers papers in plant & animal sciences, besides, Agricultural Economics, Agricultural Extension, Agricultural Mechanization and basic sciences, such as Chemistry and Physics Related to light, heat, water and winds. Each volume includes around 75 articles, about 20-25 article/ issue depending on a reliable accepted paper for publication.

Loading...
Contact info

tijasub@yahoo.com
tel :
009647804541817
009647512748875
address:
college of Agric. / Univ. of Baghdad
Al Jadreah, Baghdad, Iraq

Table of content: 2005 volume:36 issue:4

Article
تأثير إضافة كوالح الذرة المجروشة والتحضين في بعض الصفات الفيزيائية لتربة مزيجة رملية

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
نفذت تجربة مختبرية لدراسة تأثير كوالح الذرة المجروشة في بعض الصفات الفيزيائية لتربة مزيجة رملية مع التحضين في قسم التربة – كلية الزراعة – ابي غريب . استعملت اصص بلاستيكية سعة 2 كغم تربة واستعملت كوالح الذرة بأربعة مستويات هي ( 0 و 10 و 20 و 40) غم.كغم-1 تربة . اضيفت مواد محسنة ومسرعة لعمليات التحلل هي الجبس ( كبريتات الكالسيوم) بمستويات ( 0 و 1 و 2 و 4) غم.كغم-1 تربة . وسماد سوبر فوسفات الكالسيوم الثلاثي بمستوى 0.6 غم.كغم-1 تربة وسماد اليوريا بكمية اعتماداً على نسبة C/N للمادة العوية المضافة وكميتها . خلطت المواد المذكورة مع التربة ورطب الخليط بالماء لتصل نسبة الرطوبة الوزنية في الخليط الى 80% من المحتوى الرطوبي عند شد 33 كيلو باسكال . تمت المحافظة على هذا المستوى من الرطوبة من خلال الوزن اليومي للأصص واضافة الماء بحسب الحاجة لتعديل نسبة الرطوبة . وضعت الاصص في الحاضنة على درجة حرارة 30 ± 2 مº . طبق تصميم القطاعات التامة التعشية بثلاث مكررات بعد 30 و 60 يوماً من التحضين ثم قياس بعض الصفات الفيزيائية . بينت النتائج ان مجروش كوالح الذرة والتحضين ادى الى زيادة مسامية التربة وزيادة معدل القطر الموزون من خلال زيادة ثباتية المجاميع . كما ادى مجروش كوالح الذرة والتحضين الى تقليل كل من الكثافة الظاهرية وخفض مقاومة التربة للاختراق وتقليل الامتصاصية لمجاميع التربة للماء . كانت افضل معاملة هي 40 غم.كغم-1 تربة مع 4 غم.كغم-1 جبس وتحضين 60 يوماً بالنسبة للتأثير على كافة الصفات المدروسة . تشير نتائج البحث بوضوح الى ان كوالح الذرة الصفراء المجروشة من الممكن ان تكون مصدراً جيداً لمادة عضوية سريعة التحلل فيما اذا اضيفت لها مايساعد على تسريع التحلل وتقليل نسبة C/N في النسبة الملائمة .

Keywords


Article
تأثير مصدر مياه الري والنتروجين في بعض خصائص التربة الكيميائية

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
لمعرفة تأثير مصدر مياه الري (مياه ذراع دجلة ونهر ابي غريب) ومستويات النتروجين (80 و 160 و 240 كغمN.هـ-1) المضافة بشكل يوريا في ملوحة التربة ودرجة تفاعلها وتراكيز الصوديوم والكلورايد والبيكاربونات الذائبة في مستخلص العجينة المشبعة ، فقد اجريت تجربة اصص بأستخدام تربة مصنفة الى (Typic Turrifluvent) ذات نسجة مزيجة غرينية وضعت 10 كغم تربة/اصيص ، اضيف 80 كغمP.هـ-1 و 60 كغمK.هـ-1 لجميع المعاملات ، استعمل التصميم التام التعشية بثلاثة مكررات . زرعت 15 بذرة خفت الى 10 نباتات دخن في كل اصيص بعد الانبات . عند النضج حصدت النباتات واخذت نماذج التربة من جميع المعاملات وقدر في مستخلص عجينتها المشبعة كل من درجة التوصيل الكهربائي ودرجة التفاعل وتراكيز ايونات الصوديوم والكلورايد والبيكاربونات الذائبة فيها واظهرت النتائج :
• ان استعمال مياه ذراع دجلة في الري / اثر معنوياً في درجة التوصيل الكهربائي وتراكيز الصوديوم والكلورايد والبيكاربونات في التربة في حين ادى الى انخفاض معنوي في درجة تفاعل التربة .
• اثر النتروجين معنوياً في خفض درجة التوصيل الكهربائي ودرجة تفاعل التربة وتراكيز الكلورايد والبيكاربونات ، في حين ادت الى زيادة معنوية في تراكيز الصوديوم في التربة ، كما ادى التداخل الى انخفاض معنوي في تركيز الكلورايد والبيكاربونات .

Keywords


Article
تأثير مصدر مياه الري والنتروجين في تراكيز النتروجين والفسفور والبوتاسيوم في قش وجذور وحبوب نباتات الدخن

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
لمعرفة تأثير مصدر مياه الري ( مياه ذراع دجلة ونهر ابي غريب) ومستويات النتروجين ( 80 و 160 و 240 كغمN.هـ-1 ) في تراكيز النتروجين والفسفور والبوتاسيوم في قش وجذور وحبوب الدخن ، فقد اجريت ترجبة اصص بإستخدام تربة مزيجة غرينية (Typic Turrifluvent) .
وضعت 10 كغم تربة / اصيص ، اضيف 80 كغمP.هـ-1 و 60 كغمK.هـ-1 لجميع المعاملات ، استعمل التصميم التام التعشية بثلاثة مكررات . زرعت 15 بذرة خفت الى 10 نباتات دخن في كل اصيص بعد الانبات . عند النضج حصدت النباتات واستخرجت الجذور ومزج القش مع سوية وجففت وقدر النتروجين والفسفور والبوتاسيوم في القش والجذور والحبوب . واظهرت النتائج :
1. ادى استعمال مياه ذراع دجلة الى انخفاض معنوي في تركيز النتروجين في القش والجذور وتركيز البوتاسيوم في القش والجذور والحبوب لمحصول الدخن .
2. اثر النتروجين معنوياً في زيادة تركيز النتروجين والفسفور والبوتاسيوم في القش والجذور .
3. اثر التداخل معنوياً في زيادة تركيز النتروجين والبوتاسيوم في قش وجذور نباتات الدخن .

Keywords


Article
تقييم الفعالية ضد الفطرية لعزلات محلية من بكتريا Pseudomonas fluorescens المنتجة للسسايدروفور

Authors: حسن علي عبد الرضا
Pages: 21-24
Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
نفذت هذه الدراسة لتقييم الفعالية ضد الفطرية لعزلات محلية من بكتريا Pseudomonas fluorescens تجاه فطريات alternate و Rhizoctonia solani واختبار قدرتها على انتاج مركبات Siderophores ومحاولة عزل هذه المركبات ومعرفة الاحماض الامينية الداخلة في تركيبها . تم اعتماد المواصفات المجهرية والزرعية والاختبارات الكيموحيوية لغرض عزل وتشخيص هذه البكتريا من نماذج تربة اخذت من مواقع زراعية مختلفة في محافظة الانبار . اظهرت النتائج ان 29 عزلة من مجموع 45 عزلة حملت صفات النوع Pseudomonas fluorescens وان 21 عزلة منها قادرة على انتاج مركبات Siderophore امتلكت معظم العزلات قدرة عالية على كبح نمو فطري Alternaria alternate و Rhizoctonia solani وقد تفوقت عزلتين منها في منع نمو هذين الفطرين بصورة تامة على وسطي KB و PDA وقد بينت نتائج كروموتوكرافيا الطبقة الرقيقة ان الـSiderophore المنتج من هاتين العزلتين يتكون من ثلاث احماض امينية هي الميثيونين والثايروسين واللايسين .

Keywords


Article
تقييم كفاءة عزلتين محليتين من بكتريا Pseudomonas putida كمخصب ومبيد حيوي

Authors: حسن علي عبد الرضا
Pages: 25-32
Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
نفذت هذه الدراسة لمحاولة انتاج مبيد ومخصب حيوي من عزلتين محليتين لبكتريا Pseudomonas putida تم عزلها وتشخيصها من تربة الرايزوسفير لمواقع زراعية في مدينة الرمادي كما تضمنت الدراسة ايضا استخدام البنتونايت ونخالة الحنطة كمواد حاملة لهذه البكتريا لغرض انتاج المبيد والمخصب الحيوي .
اظهرت نتائج اختبار المبيد الحيوي المنتج من العزلتين قابليتهما على كبح اصابة الحنطة بفطر Pythium spp. عند استخدام نخالة الحنطة والبنتونايت كمواد حاملة لها وبخاصة عند استخدام المبيد الحيوي بتركيز 50 و 100 غم/كغم حبوب وقد انعكس ذلك على زيادة نسبة الانبات وعدد التفرعات واطوال النباتات واوزانها الجافة مما ادى الى زيادة حاصل النبات .
تفوقت احدى العزلتين في كفائتها مبيدا حيويا عند تحميلها بنخالة الحنطة بتركيز 100 غم/كغم حبوب في كافة الصفات المدروسة .

Keywords


Article
تأثير بعض املاح الكالسيوم وطريقة اضافتها في القابلية الخزنية للعنب

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
اجريت الدراسة في وحدة المخازن المبردة التابعة لقسم البستنة – كلية الزراعة جامعة بغداد للموسمين 1999، 2000 على العنب Vitis vinifera L. صنف حلواني . نفذت خلالهما تجربتان تضمنت الاولى رش العناقيد قبل اسبوعين من الجني بمحلول كلوريد ونترات الكالسيوم تركيز ( صفر و 0.5 و 1%) لكل منهما اما في التجربة الثانية فقد تم تغطيس العناقيد في المختبر بمحلول كلوريد الكالسيوم ونترات الكالسيوم بالتراكيز المذكورة انفا ولمدة 10 دقائق . عرضت العناقيد في كلاالتجربتين لغاز SO2 لمدة 20 دقيقة ثم عبئت في اكياس بلاستيكية مثقبة بوزن 2 كغم وخزنت على درجة حرارة صفر±1 مº ورطوبة نسبية 85-90% ، اظهرت النتائج تفوق طريقة التغطيس معنوياً في خفض النسبة المئوية لفقدان الوزن الى 1.03 و 2.80% نهاية مدة الخزن للموسمين . كما وعملت هذه الطريقة على خفض النسبة المئوية لكل من الانفراط الى 1.89% و التلف الى 4.69% والى زيادة تركيز الكالسيوم في الثمار الى 0.075% نهاية الموسم الثاني . كما وادت زيادة تركيز الملحين الى 1% الى خفض النسبة المئوية لفقدان الوزن الى 1.14% و 1.98% في نهاية مدة الخزن وللموسمين . كما عمل ذات التركيز على خفض النسبة المئوية للانفراط الى 1.75% والتلف الى 8.59% للموسم الثاني .

Keywords


Article
اداء زهرة الشمس بتأثير موسم الزراعة وموعد الحصاد1- معايير النمو وحاصل البذور الزراعية

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
طبقت تجربة في محطة ابحاث المحاصيل الحقلية في أبي غريب التابعة لمركز آباء للابحاث الزراعية في عامي 2000 و 2001 . تضمنت التجربة خمس سلالات عقيمة ذكرياً وسلالة خصبة وراثياً والهجن الناتجة منها مع الصنف أقمار للمقارنة . كان الهدف لمعرفة تأثير موعد الزراعة الربيعي والخريفي ومرحلة النمو وموعد الحصاد في معايير النمو وحاصل البذور الزراعية للسلالات والهجن . اختزلت قوة الهجين ارتفاع النبات الى النصف وكذلك الفترة اللازمة للتزهير من 84 يوماً للسلالات الى 75 يوماً يوما لهجنها ، فيما سببت زيادة معنوية في مسلحة القرص وعدد بذوره . اثر تلقيح بعض السلالات العقيمة بحبوب لقاح السلالة الخصبة الى زيادة حاصل بذور F1 بسبب زيادة عدد البذور الممتلئة للقرص . اعطت الزراعة الربيعية والخريفية للتراكيب المختلفة معدل نمو نبات 14.7 و 12.5 غم/م2/يوم ووزن جاف كلي للنبات 7.7 و 7.1 طن /هـ ومعدل نمو بذرة 2.8 و 1.7 ملغم في اليوم ووزن بذرة 75 و65 ملغم للموسمين بالتتابع . زاد مجموع المادة الجافة (طن/هـ) ونمو البذرة اليومي ووزن البذرة مع زيادة معدل نمو النبات ، غير ان حاصل البذور الزراعية (F1) لم يتأثر بتلك المعايير لأنها محمولة على نباتات السلالة ذاتها . كانت انشط فترة لنمو النبات (20.1 غم/م2/يوم) بعد 56 يوماً من البزوغ . فيما كانت انشط فترة لنمو البذرة (2.8 ملغم/يوم) بعد 28 يوما من الاخصاب . لم يؤثر موعد الحصاد عند النضج وبعده بشهر في وزن البذرة ، كما لم يؤثر في المعدل العام لحاصل البذور . كانت التداخلات بين التراكيب وكل من موسم الزراعة وموعد الحصاد معنوية في حاصل البذور . اوضحت النتائج افضلية انتاج بذور السلالتين A9 و A4 وهجينها في الموسم الخريفي والحصاد بعد شهر من النضج ، وافضلية انتاج بذور السلالتين A5 و A1 وهجينهما في الموسم الربيعي والحصاد بعد شهر من النضج .

Keywords


Article
تقييم اداء تراكيب وراثية جديدة من الذرة البيضاء

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
نفذت تجربة حقلية في محطة ابحاث المحاصيل الحقلية في مركز إباء للابحاث الزراعية (سابقاً) خلال الموسم الخريفي لعامي 2001 و2002 . استخدم في التجربة 13 تركيباً وراثياً بضمنها صنفي المقارنة إنقاذ ورابح . استخدم تصميم القطاعات الكاملة المعشاة بثلاثة مكررات . اختلفت التراكيب الوراثية معنوياً في الصفات المدروسة ، فتراوح عدد الايام من الزراعة حتى 50% تزهير بين 63-92 يوماً وارتفاع النبات بين 78.5- 219 سم وعدد الاوراق للنبات بين 8.6 – 14.1 ورقة للنبات وطول الرأس بين 18.5-32.3 سم وعدد التفرعات بين 45.3 – 63 فرعاً للنبات ووزن 1000 حبة بين 23.5 – 38.5 غم وحاصل النبات بين 42.6-146 غم/نبات . وجدت علاقة ارتباط موجبة ومعنوية بين حاصل النبات مع طول الرأس وعدد التفرعات للرأس ووزن الحبة . تفوق التركيب الوراثي ISV.T5 في طول وعدد تفرعات للرأس ووزن الحبة وحاصل الحبوب للنبات . لذا يمكن استخدام طول الرأس وعدد التفرعات للرأس ووزن الحبة ادلة انتخابية لتحسين الحاصل في الذرة البيضاء ، كما يمكن اعتبار التركيب الوراثي ISV.T5 من التراكيب الوراثية الواعدة لمحصول الذرة البيضاء في وسط العراق .

Keywords


Article
قدرة الائتلاف والفعل الجيني والتحسين الوراثي المتوقع في القطن Gossypium hirsutum L.

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
استعملت طريقة التهجين التبادلي النصفي بين ستة اصناف من القطن هي (Stonville 213 , Coker 310 , 460F , Dun 1517 , Acala SJ1) . لدراسة مقدرة الائتلاف وتقدير طبيعة ومقدار الفعل الجيني والتوريث والتحسين الوراثي المتوقع اثناء الانتخاب لصفات ارتفاع النبات وحاصل قطن الزهر وصافي الحلج وعدد الجوز ووزن الجوزة ودليل البذور . اختلفت التراكيب الوراثية معنويا لغالبية الصفات وتباينت الاصناف الستة في مقدرتها العامة في الائتلاف للصفات المختلفة ، كانت مكونات تباين المقدرة الخاصة في الائتلاف اكبر في قيمتها من مكونات تباين المقدرة العامة في الائتلاف لجميع الصفات وظهر بأن التباين الوراثي السيادي اعلى في قيمته من التباين الوراثي الاضافي لغالبية الصفات وتراوحت نسبة التوريث بمعناها الدقيق بين 2.72% لصفة عدد الجوز و35.6% لوزن الجوزة . اظهرت جميع الصفات المدروسة السيادة الفائقة وكانت قيم التحسين الوراثي المتوقع منخفضة لجميع الصفات المدروسة وتراوحت بين 0.64% لصفة دليل البذور و 5.47% لوزن الجوزة . ويمكن التوصية بإستخدام الانتخاب بطريقة النسب لتحسين صفات القطن .

Keywords


Article
نمو وحاصل اصناف من فستق الحقل بحسب مراحل النمو

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
اجري هذا البحث في حقول محطة ابحاث المحاصيل الحقلية التابعة لمركز إباء للابحاث الزراعية /ابو غريب في العامين 2001 و 2002 لدراسة صفات النمو والحاصل ومكوناته لأصناف فستق الحقل . تم الحصول على بعضها من السودان وهي مدني وسودري وMH383 واشفورد وكرز وباربرتون والبعض الاخر من منطقة اكريسات وهي C1 و C2 و C3 و C4 ومقارنتها مع الصنف المحلي المزروع في القطر . استعمل تصميم القطاعات الكاملة المعشاة بأربعة مكررات . اظهرت النتائج وجود فروق معنوية بين الاصناف في صفات النمو والحاصل ومكوناته لكلا السنتين . اختلفت الاصناف معنويا في وزن المادة الجافة للنبات عند مدد النمو المختلفة وفي معدل نمو المحصول واعطى الصنف كرز اعلى وزن جاف في بداية النمو (1.96غم ) وبعد 150 يوماً من الزراعة (41.08 غم) بمعدل نمو (64.40 ملغم/نبات/يوم) بعد 30 يوما من الزراعة و (273.8 ملغم/نبات/يوم) بعد 150 يوماً من الزراعة . تفوق الصنف كرز في حاصل قرنات النبات (44.2 غم/نبات) بينما اعطى الصنف C2 اقل حاصل (19.6 غم/نبات) وعدد البذور للقرنة (1.45 بذرة للقرنة) . تفوق الصنف المحلي في معدل وزن البذرة (0.58 غم) بنسبة زيادة 56% و 52% عن الصنفين سودري ، وباربرتون بالتتابع . كما تميزت الاصناف المستقدمة من السودان بارتفاع نسبة الزيت فيها (46.4 – 52.3%) ونسبة البروتين (20.0 – 27.7%) . فيما كانت نسبة الزيت في اصناف اكريسات منخفضة (45.1 – 45.8%) وكانت نسبة البروتين (19.8 – 21.9%) بينما توسط الصنف المحلي بين هاتين المجموعتين في نسبة الزيت (48.4%) والبروتين (21.8%) . عليه يمكن الاستنتاج بأن الصنف كرز تفوق على باقي الاصناف في صفات النمو والحاصل ، وان الصنف كرز مقارب للصنف المحلي في بعض صفاته ويمكن استخدامه في برامج التربية والتحسين للوصول الى صنف اكثر ملائمة لظروف القطر وبحاصل ونوعية عالية ، وان الاصناف المستقدمة من السودان تميزت بأرتفاع نسبة الزيت وقصر موسم النمو مقارنة بأصناف اكريسات .

Keywords


Article
تأثير الكبريت وعدد مرات الحش في حاصل البذور وكوناته للبرسيم

Authors: حميد خلف خربيط
Pages: 83-88
Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
اجري البحث في محطة الابحاث التابعة لقسم المحاصيل الحقلية – كلية الزراعة – جامعة بغداد خلال الموسمين 1999-2000 و 2001-2002 . استخدم ترتيب الالواح المنشقة بتصميم RCBD بثلاثة مكررات حيث خصصت الالواح الرئيسية لمستويات الكبريت (0 ، 200 ، 400 ، 600 و 800 كغم كبريت خام /هـ) والالواح الثانوية لعدد الحشات (حشة واحدة ، حشتان ، ثلاث واربع حشات) . كان هدف هذا البحث دراسة اثر مستويات الكبريت وعدد مرات الحش في حاصل البذور ومكوناته لصنف البرسيم المسقاوي . وجد ان لمستويات الكبريت تأثيرا معنويا على متوسط عدد السيقان بالنبات وعدد النورات الزهرية بالساق وعدد البذور بالنورة الزهرية وحاصل البذور في كلا الموسمين .اعطت المستويات العالية من الكبريت (600 كغم او 800 كغم/هـ) اعلى المتوسطات لمكونات الحاصل السابقة في كلا الموسمين . اما بالنسبة لحاصل البذور فقد تفوق المستوى 600 كغم/هـ من الكبريت واعطى حاصلا مقداره 897.6 كغم/هـ في الموسم الاول بينما اعطى المستوى 800 كغم/هـ في الموسم الثاني اعلى حاصل من البذوربلغ 995.6 كغم/هـ ، لم يكن التأثير معنويا للكبريت في متوسط وزن البذرة . اثر عدد الحشات معنويا في حاصل البذور وجميع مكونات الحاصل باستثناء وزن البذرة وفي كلا الموسمين . اعطت المعاملة التي حشت مرتان اعلى حاصل من البذور 851.9 و 979.2 كغم/هـ في الموسمين الاول والثاني ، بالتتابع . يستنتج من هذه البيانات ان اضافة الكبريت الخام بمعدل 600 او 800 كغم/هـ وحش المحصول مرتين (بحيث يكون موعد الحشة الثانية عند الاسبوع الاول من شهر نيسان) يعطي اعلى حاصل بذور للبرسيم .

Keywords


Article
تأثير السماد البوتاسي في نمو وحاصل صنفين من القطن

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
نفذت تجربة حقلية في محطة الابحاث التابعة لمركز إباء للابحاث الزراعية (سابقاَ) . ابو غريب للموسم 2002 وفي حقل التجارب التابع لقسم المحاصيل الحقلية – كلية الزراعة – جامعة بغداد – ابو غريب للموسم 2004 بهدف دراسة تأثير مستويات مختلفة من البوتاسيوم المضاف الى التربة في نمو وحاصل صنفين من القطن هما كوكر 310 ولانشاتا الالواح الرئيسية ، بينما احتلت مستويات السماد البوتاسي (K0 و K60 و K120 و K180) كغمK/هـ الالواح الثانوية . اوضحت النتائج تفوق الصنف لانشاتا معنوياً على الصنف كوكر 310 في عدد الجوز المتفتح / نبات وحاصل القطن الزهر . بينما تقوق الصنف كوكر 310 على الصنف لانشاتا في ارتفاع النبات وعدد الافرع الثمرية / نبات ومتوسط وزن الجوزة وعدد البذور / جوزة بينما ادت اضافة السماد البوتاسي الى زيادة معنوية في ارتفاع النبات وعدد الافرع الثمرية ومتوسط وزن الجوزة وعدد الجوز المنفتح / نبات وحاصل القطن الزهر بينما لم تؤثر معنويا في متوسط عدد البذور / جوزة وفي كلا الموسمين . ادى تداخل الصنف مع مستويات السماد البوتاسي الى تأثير معنوي في جميع الصفات المدروسة عدا متوسط عدد البذور / جوزه . وقد اعطت المعاملة عند 180 K/هـ مع الصنف لانشاتا اعلى معدل في حاصل القطن الزهر 3972.81 كغم/هـ و 4287.39 كغم/هـ للموسمين 2002 و 2004 بالتتابع .

Keywords


Article
اول تشخيص لمسبب مرض عفن جذور اومافاليا النخيل في العراق

Authors: حرية حسين الجبوري
Pages: 101-106
Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
اظهرت نتائج العزل والتشخيص من وريقات (خوص) وقشرة ولب نصل النخيل وجذوره المصابة بتبقع الوريقات والنصل وتعفن الجذور والتي جمعت من منطقتي الخضراء والعامرية في بغداد ان المسبب لهذه الظاهرة هو الفطر Omphalia sp. ويعد هذا اول تسجيل لمسبب هذا المرض على النخيل في العراق واظهرت نتائج اختبارات المقدرة الامراضية قابلية الفطر على اصابة وريقات السعف وجذوره واظهار الاعراض على الاوراق والجذور بعد ثلاثون يوما من التلقيح . واظهر راشح مزرعة الفطر بتركيز25 ، 50 ، 75 ، 100% تأثير سام على سعف النخيل اذ سببت التراكيز العالية (50 ، 75، 100%) جفاف كامل للسعف بعد ثلاثة ايام من المعاملة اما التركيز 25% فلم يكن جفاف الوريقات الا بعد 10 ايام .

Keywords


Article
تأثير معيق النمو الكلتار وبعض المعاملات في شدة الاصابة بمرض اللفحة المبكرة على الطماطة

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
درس تأثير معيق النمو (الكلتار) ومخلفات المجاري والمبيد Score والمعاملات المشتركة لهما على الفطر Alternaria solani المسبب لمرض اللفحة المبكرة على الطماطة في الوسط الزرعي Potato Sucrose Agar (PSA) وتحت ظروف الحقل . اظهرت نتائج تأثير الكلتار في نمو الفطر Alternaria solani في الوسط الزرعي المذكور فاعلية الكلتار وبتراكيزه المختلفة (5 ، 10 ، 15 ، 20 ، 25 و 30 جزء بالمليون) في تثبيط نمو الفطر الا ان نسبة التثبيط تناسبت طردياً مع التركيز وكانت اعلى نسبة تثبيط 79.5% في معاملة 30 جزء بالمليون . بينت نتائج تقييم فعالية كلتار ومخلفات المجاري والمبيد Score والمعاملات المشتركة لهما في خفض شدة اصابة اربعة تراكيب وراثية منالطماطة بالفطر Alternaria solani ان معاملة الكلتار والمبيد الكيمياوي Score بمفردهما مع الفطر او المعاملة المشتركة لهما مع الفطر قد احدثتا خفضا معنويا في شدة الاصابة بالفطر Alternaria solani تحت الظروف الحقلية . كان اعلى خفض في المعاملة المشتركة لكل من الكلتار والمبيد Score مع الفطر اذ كانت شدة الاصابة في هذه المعاملة وللتراكيب الوراثية الاربعة Hymer ، GS12 ، اباء S-25 و اباء 1008 (20.08 ، 23.90 ، 23.78 و 21.95) على التوالي . كان معدل تطور الاصابة Infection rate (r) 0.05 ، 0.05 ، 0.04 و 0.05 على التوالي مقارنة بمعاملة الفطر بمفرده الذي كانت شدة الاصابة في معاملته وللتراكيب الوراثية الاربعة 56.23 ، 65.58 ، 59.75 و 71.35 % وقيمة (r) بلغت 0.08 ، 0.10 ، 0.09 و 0.11 على التوالي في حين لم تحدث معاملة مخلفات المجاري خفضا معنويا في شدة الاصابة مقارنة بمعاملة الفطر بمفرده وللتراكيب الاربعة .

Keywords


Article
تأثير اصناف من البذور الزيتية في بعض المعطيات الحياتية للدورين اليرقي والبالغ في خنفساء الحبوب الشعرية Trogoderma granarium (Everts) (Coleoptera:Dermestidae)

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
تم اختبار تأثير تغذية يرقات خنفساء الحبوب الشعرية على تسعة اصناف من البذور الزيتية في بعض المعطيات الحياتية للدورين اليرقي والبالغ عند درجتي الحرارة 32 ± 1 م و38± 1 م ورطوبة نسبية مابين 40-50% . أظهرت النتائج ان اعلى المدد الزمنية لمعدلات مدة الدور 82.8 و 53.4 يوماً عند تغذي اليرقات على بذور العصفر صنف الميس وزهرة الشمس صنف بيريدوفيك ، واعلى معدلات لعدد الاطوار اليرقية 8.0 و 6.0 طوراً عند التغذي على بذور زهرة الشمس صنف محلي ، فيما كانت اعلى معدلات لنسب هلاك اليرقات 44.0% و64.0% عند التغذي على بذور زهرة الشمس صنف محلي وبيريدوفيك . اما ادنى المعدلات لمدد الدور اليرقي فكانت 30.8 و 27.0 يوماً عند التغذي على بذور الذرة الصفراء صنفي تالار وبحوث 106 ، وادنى معدلات عدد الاطوار اليرقية 5.4 و 4.0 طوراً عند التغذي على بذور الذرة الصفراء صنف بحوث 106 . فيما بلغت معدلات نسب الهلاك 8.0% في صنف تالار .
اظهرت نتائج الدراسة ايضا ان تغذي اليرقات على الاصناف المختلفة قد ادى الى اختلافات معنوية في كل من طول عمر البالغات من الذكور والاناث وفي مدد الجيل وعدد البيض الذي وضعته الانثى الواحدة ، فقد بلغت اطوال المعدلات لمدد الذكور والاناث 6.8 و 5.2 و 7.8 و 6.4 يوماً عند التغذي على بذور العصفر صنفي صناعة والميس وبذور زهرة الشمس صنفي بيريدوفيك ومحلي بالتتابع ، بينما كانت اعلى معدلات مدد الجيل 90.8 و 82.8 يوماً عند التغذي على بذور العصفر صنف الميس ، واعلى معدلات لعدد البيض 22.2 و 25.8 بيضة عند التغذي على بذور الذرة الصفراء صنف بحوث 106 . كانت ادنى معدلات كل من مدد الذكور والاناث ومدد الجيل وعدد البيض الموضوع قد بلغت 3.6 ، 3.2 و 6.2 ، 4.0 يوماً و 58.8 و 49.6 و 8.8 ، 9.8 بيضة بالتتابع .

Keywords


Article
قابلية التآلف وفعل الجين لسلالات مختلفة من آباء وأمهات فروج للحم1. وزن الجسم

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
اجريت هذه التجربة بهدف تقدير القابلية الائتلافية العامة والخاصة للهجن التبادلية والعكسية فضلا على درجة السيادة . استعمل في هذه الدراسة اربع سلالات من آباء وامهات فروج اللحم (فاوبرو ‘FB’ ، إباء 2000 ‘IP’ ، لوهمان ‘LH’ وهاييرو ‘HB’) . اشتملت على 160 انثى و16 ذكرا من الآباء بعمر 24 اسبوعا لغرض اجراء التضريبات التبادلية الكاملة (Full diallel crosses) بين السلالات المختلفة ، اذ نتج عن هذه التضريبات عدد من التراكيب الوراثية (16 توليفة وراثية) .
تم اجراء المقارنات الوراثية من جراء الحصول على 1600 بيضة تفقيس (100 بيضة تفقيس / توليفة) تم جمعها من الامهات بعمر 50 اسبوعا وتفقيسها بهدف الحصول على افراخ التضريبات ، اذ تمت تربية 50 فرخا لكل توليفة (800 فرخ لجميع السلالات) في احدى القاعات المؤلفة من 32 حجرة . وزعت الافراخ بعد ترقيمها بالجناح بالارقام المعدنية على مكررات التجربة بواقع مكررين لكل توليفة (25 فرخا/ مكرر) .اظهرت النتائج وجود فروق معنوية (p< 0.05) بين التراكيب الوراثية في اوزان الجسم للافراخ بالاعمار 1 ، 28 و 49 يوما، اذ حقق الهجين التبادلي HBXLH والهجين العكسي LHXHB اعلى الاوزان ، في حين حقق الهجين التبادلي IPXFB والهجين العكسي FBXIP اقل الاوزان . حققت الاباء من سلالتي LH و HB تقديرات موجبة معنوية للقابلية الائتلافية العامة (General Combining Ability , SCA) ، في حين حققت الآباء من سلالتي FB و IP تقديرات سالبة معنوية (p<0.05) . تميزت بعض الهجن التبادلية (LHXIP و HBXIP) وبعض الهجن العكسية (FBXLH و IPXLH و FBXHB) بوجود قابلية ائتلافية خاصة (Specific Combining Ability , SCA) ومتعاكسة (Reciprocal , RCA) موجبة ومعنوية (p<0.05) بالاتجاه المرغوب خصوصا بعمر 49 يوماً . درجة السيادة في الهجن التبادلية والعكسية كانت اكبر من الواحد الصحيح بعمر يوم واحد واقل من الواحد الصحيح بعمر 28 و 49 يوما . مما يشير الى اشتراك كل من الجينات التجمعية وغير التجمعية في التأثير في هذه الصفة . يمكن الاستنتاج بأن للـGCA اهمية اكبر في توريث صفة وزن الجسم من SCA مما يشير الى اثر الجينات التجمعية في وزن الجسم .

Keywords


Article
تأثير معاملة التبن بالغذاء السائل في الكمية المتناولة منه ومعامل هضمه ومعدل الزيادة الوزنية في الحملان العواسية

Authors: شاكر عبد الامير حسن
Pages: 133-138
Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
تم في هذه التجربة دراسة تأثير معاملة تبن الشعير المجروش بالغذاء السائل وعلى اساس المادةالجافة بنسبة صفر ، 5 ، 10 و 15% من الوزن الجاف للتبن على كمية التبن المتناول ومعامل هضمه وكفاءة التحويل الغذائي ومعدل الزيادة الوزنية اليومية وباستخدام 24 حملا عواسيا بعمر 7-8 اشهر وبمعدل وزن 27.8 كغم وضعت في حضائر فردية .
اشارت النتائج الى انخفاض معنوي (p<0.05) في محتوى التبن المعامل بالغذاء السائل في مستخلص الالياف المتعادل Fiber Neutral Detergent (NDF) وزيادةعالية المعنوية (p<0.01) في مستخلص الالياف الحامضي Acid Detergent Fiber (ADF) واللكنين Acid Detergent Lignin (ADL) مقارنة بالتبن غير المعامل ، كما اظهرت النتائج زيادة عالية المعنوية (p<0.01) في معامل هضم العناصر الغذائية وكمية المتناول من المادة الجافة والعضوية والنتروجين للتبن المعامل مقارنة مع التبن غير المعامل بالغذاء السائل . كما اظهرت النتائج ايضا بأن معاملة التبن بالغذاء السائل ادت الى زيادة عالية المعنوية (p<0.01) في كفاءة التحويل الغذائي ومعدل الزيادة الوزنية اليومية في الحملان المغذاةعلى التبن المعامل مقارنة بغير المعامل .

Keywords


Article
تأثير تغذية مستويين من جذور عرق السوس المجروشة ، والمجموعة الوراثية في وزن الجسم ونسبة الحمل للجداء الانثوية المحلية والمضربة

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
يهدف البحث الى دراسة تأثير استخدام جذور عرق السوس كأضافات علفية ، والمجموعة الوراثية في معدلات النمو ونسبة الحمل للجداء الانثوية واستخدم 36 من الجداء الانثوية بعمر 8 اشهر وبمعدل وزن ابتدائي 13.01 ± 0.37 كغم في محطة تحسين الماعز (عكركوف) وللفترة من كانون الاول (2000) ولغاية تموز(2001) . غذيت حيوانات المجموعة الثانية والثالثة على 0.25 و 0.5 غم/كغم وزن حي من جذور عرق السوس على التوالي ، بينما عدت المجموعة الاولى كمجموعة سيطرة .
اتضح من الدراسة عدم وجود تأثير معنوي للمعاملة بجذور عرق السوس او المجموعة الوراثية في زيادة وزن الجسم (24.12 ± 0.66 و 0.064 ± 0.003 كغم علة التوالي) . كما لم تؤثر جذور عرق السوس والمجموعة الوراثية في زيادة نسبة الحمل للدورة التناسلية الاولى والثانية والثالثة والكلية ، اذ بلغ المتوسط العام وعلى التوالي 38.23 ± 8.4 ، 17.65 ± 6.6 ، 5.66 ± 4.1 و 61.76 ± 8.4% ،على الرغم من ان التغذية بـ0.25 غم/كغم وزن حي من جذور عرق السوس قد ادت الى زيادة غير معنوية في نسبة الحمل للفحص الكلي (72.73 ± 14.0%) مقارنة بالتغذية بـ0.5 غم (54.55 ± 15.7%) .

Keywords


Article
دراسة تأثير بعض المعاملات الحرارية على انخفاض فرط الحساسية على الفئران البيضاء التي تتناول بروتينات حليب البقر والماعز

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
تم في هذا البحث دراسة تأثير بعض المعاملات الحرارية على قابلية كل من الكازين والشرش لحليب البقر والماعز على احداث فرط الحساسية في الفئران المصابة بفرط حساسية لبروتينات حليب البقر .
كانت هناك تفاعلات مناعية مشتركة لازالة التحبب من الخلايا البدينة بين بروتينات حليب البقر والماعز ولم تؤد المعاملات الحرارية الى تغير كبير في قابلية الكازين لحليب البقر والماعز على احداث فرط الحساسية ، بينما ادت المعاملة 100م لمدة ½ ساعة و121م لمدة 30 دقيقة الى انخفاض كبير في قابلية الشرش وحليب الماعز على احداث فرط الحساسية .

Keywords


Article
التنبؤ بمتطلبات السحب للمحراث الحفار مع الجرار ماسي فوركسن (MF 299) في تربة طينية غرينية

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص
تضمن البحث دراسة استخدام الحفار الثلاثي ذي 11 سلاحا معالجرار ماسي فوركسن (MF 299) بعاملين هما السرع الامامية وبثلاثة مستويات 3.5 و 5.4 و 6.5 كم/ساعة، وثلاثة اعماق للحراثة 10 و15 و 20 سم . تهدف التجربة الى ايجاد متطلبات السحب على شكل معادلات انحدار خطية لكل من نسبة الوزن التماسكي وقدرة السحب والقدرة عند المحور الخلفي والقدرة المفقودة بالانزلاق والعزم الدوراني للعجلات الفاقدة .
تم استخدام تصميم القطاعات التامة المعشاة بترتيب الالواح المنشقة ، اعتمدت السرع كلوح رئيسي والاعماق كلوح ثانوي وبثلاثة مكررات . اظهرت النتائج انزيادة العمق من 10 الى 20 سم ادت الى زيادة كل من نسبة الوزن التماسكي والقدرة عند المحور الخلفي والعزم الدوراني للعجلات القائدة بنسبة 41% و 42% و 47% على التتابع . ظهر من المعادلات التنبؤية ان العمق اكثر تأثيرا من السرع في كل من القدرة عند المحور الخلفي والعزم الدوراني للعجلات القائدة والقدرة المفقودة بالانزلاق وقدرة السحب . اما بالنسبة للوزن التماسكي فقد كانت السرع اكثر تمثيلا وبمعامل تحديد R2= 0.949 ، اما زيادة سرع الحراثة فأن كل زيادة 1 كم/ساعة تؤدي الى رفع العزم الدوراني للعجلات القائدة بمعدل KN.M 1.073 كما ان القدرة عند المحور الخلفي مع زيادة السرع من 3.5 الى 5.4 كم /ساعة ازدادت بنسبة 35% ، اما القدرة المفقودة بالانزلاق فمع زيادة السرعة بمقدار 1 كم/ساعة ازدادت القدرة المفقودة بمعدل KW 0.866 فضلا عن ان قدرة السحب ازدادت Kw 5.576 عند نفس الزيادة في السرع الامامية .

Keywords


Article
EFFECT OF DILUENT SUPPLEMENTATION WITH LIQUORICE EXTRACT ON SEMEN QUALITY OFROOSTERS
تأثير اضافة مستخلص عرق السوس في مخففات المني في نوعية مني الديكة

Authors: حازم جبار الدراجي
Pages: 159-168
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT
This study was undertaken as an attempt to enhance the resistance of roosters semen to peroxidative detriments by supplementing Beltsvillc Poultry Semen Extender (BPSE) diluent of roosters semen with liquorice extract (LE). Six treatment groups each of 7 White Leghorn cockerels, 22 weeks of age were used. Semen samples were collected from all roosters once a week throughout the experimental period (22 - 32 weeks of age). Treatment (1) was fresh semen and served as the control, T2 represented the semen diluted with BPSE diluent alone, while T3, T4, T5 and T6 were semen samples diluted with BPSE diluent and supplemented with 1,3,6 or 9 mg LE /100 ml of diluent, respectively. Effects of diluent supplementation with LE on mass activity, individual motility and percentages of dead spermatozoa, abnormal spermatozoa and acrosomal abnormalities of roosters semen stored for different storage periods (0,24,48 or 72 hours) at refrigerator temperature (4 - 6 6 C) were studied.
Results revealed that inclusion of LE into BPSE diluent resulted in significant (p < 0.05) improvement in spermatozoan motility, viability and morphology of spermatozoa and acrosomes of roosters semen stored for 24, 48 or 72 h at 4 - 6 0 C compared with control group fTl). However, there were no significant differences between T2 and T3 in regard to traits mentioned hereinbefore. Furthermore, TS and T6 surpasses other treatments of LE (T3 or T4) with relation to these semen characteristics.
In conclusion, involvement of LE in roosters semen diluent ameliorated semen quality of roosters semen samples that stored at 4 - 6 4 C unto 72 h. However, the levels of 6 and 9 mg LE /100 ml of diluent recorded the best results regarding all semen characteristics included in this study in comparison with 1 and 3mgLE/100mlof diluent.

Keywords


Article
USE OF DILUENT GARLIC EXTRACT SUPPLEMENTATION IN IMPROVING SEMEN QUALITY OF ROOSTERS
استخدام مستخلص الثوم في مخففات السائل المنوي لتحسين نوعية السائل المنوي للديكة

Authors: حازم جبار الدراجي
Pages: 169-178
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT
This study was designed to examine whether garlic extract (GE) supplementation could improve rooster sperm motility, viability, and morphology during in vitro storage for different periods (24,48 or72 h). A total of 42 White Leghorn roosters, 22 - wk old randomly divided into 6 experimental pens (7 roosters each) were used in this study. The experimental groups were as follows : Tl = fresh, undiluted semen (control); T2 - semen diluted 1:1 with Lake diluent (LD) alone; T3 = semen diluted 1:1 with GE alone, while T4, T5 and T6 represented semen samples diluted 1:1 with LD and supplemented with 1,2 or 4 ml GE/100 ml of diluent, respectively.
Results denoted that semen incubation for 24,48 or 72 h at the refrigerator temperature in the absence of GE (Tl) was associated with 8 significant (p < 0.05) decrease in the mass activity and individual motility, and significant (p < 0.05) increase in the percentages of dead spermatozoa, abnormal spermatozoa and acrosomal abnormalities. However, the inclusion of GE into the LD (T4, T5 and T6) significantly (p < 0.05) improved motility, viability and normality of spermatozoa acrosomes compared with control group (Tl). Besides, T5 and f 6 surpasses all other treatments in ameliorate the deterioration that found in the semen traits included in this study after in vitro storage for up to 72 h. In addition, T2 was superior to T3 as regards mass activity and individual motility, whereas there were no significant differences between these two treatments with relation to percentages of live spermatozoa and normal spermatozoa and acrosomes for semen samples stored for 24,48 or 72 h.
In conclusion, supplementation of GE into avian semen diluents particularly at the doses of 2 and 4 ml GE/100 ml of diluent can be used as successful technique for depresses the detrimental effects of lipid peroxidation which could lead to sperms deterioration during in vitro storage for up to 72 h.

Keywords


Article
COMPARATIVE STUDY OF THE EFFECT OF DIETARY ENERGY ON FEMALE CARCASS QUALITY AND CHEMICAL COMPOSITION OF TWO BROILER STRAIN CROSSES
دراسة مقارنة لتضريبين من فروج اللحم لتأثير طاقة الغذاء على النوعية والتركيب الكيميائي لذبائج الاناث

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT
This study was conducted at the Poultry Farm of the Animal Resources Department during the first three months of 1999, College of Agriculture and Forestry - University of Mosul, to investigate the effect of using different dietary levels of metabolizable energy on the carcass quality and chemical composition of two female broiler strains reared under conventional environmental conditions in Iraq . One - day old White Ross and Iraqi Fawbro broiler chicks were reared on a deep litter at the rate of 180 birds per strain . The birds from each strain were randomly distributed to three dietary treatments with different metabolizable energy levels (2812,2709,2896) and (2839,2744,2918) for Tl, T2, and T3 during both starting and growing periods, respectively.Eacb treatment contained three replicates with 20 birds per replicate.
The results revealed that no significant differences among female broilers of both strains in carcass yield were observed . Females of White Ross fed the low level energy diet showed no significant differences in the percentage weights of giblets and abdominal fat, but a relative decline was observed , whereas those of Fawbro gave high percentages . Ross female broilers on the high energy diet showed a significant ( p < 0.01 ) increase in breast cut yield , but no differences in leg quarters yield were observed .
Carcass leg quarters of Ross female broilers fed on the low energy diet showed significantly ( p < 0.01 ) high levels of moisture and protein and low levels of fat and ash. Ross female broiler breast cut contained significantly ( p< 0.01) higher level of protein and lower level of fat than that of Fawbro females.
The results also indicated that differences exist between Ross and Fawbro broilers in the percentage weight and chemical composition of female carcass parts; and that dietary energy level has an effect on these parameters. The data further suggest that Fawbro broilers would probably be considered as slow growing strain.

Keywords


Article
SEMINAL PROTEINS OF HOLSTEIN-FRIESIAN BULLS ASSOCIATED WITH VITAMIN C SUPPLEMENTATION
بروتينات البلازما المنوية في ثيران الهولشتاين – فريزيان وعلاقتها بالمعاملة بفيتامين C

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT
Seminal total protein (STP) as well as percentage of albumin , u-, p- and y- globulins were examined in Holstein - Friesian bulls as affected by vitamin C supplementation during hot season (August -September) in Iraq. A total of nine bulls (3 - 3.5 years old) were randomly assigned to 0 (Control ,<.'). 5g (Ti) and 10 g (Tj) vitamin C dissolved in drinking water for 5 weeks . STP tended to be higher (P < 0.16) in Tj - bulls during week 3 onward . During week 2 ,3 and 4 , percent seminal albumin was greater (P < 0.01) in Trgroup , whereas a slightly decline (P = 0.10) was noticed in 1,-bulls during week 5. No overwhelming change was observed in a- globulin percentage during first 4 weeks, while it decreased (P < 0.01) in group 1 during week 5 . Vitamin C supplementation relatively increased (P < 0.06) seminal |3-globulin percentage of group Ti during week 5. Excluding data of week 1, percent seminal y- globulin was not changed among groups during the whole experimental period . It was concluded that variable responses of Holstein bulls to different levels of vitamin C were noted. However, weekly treatment with 5g vitamin C had a positive effect on seminal P- globulin and reduce seminal albumin. This could improve bull fertility in Iraq and further investigations are warranted .

Keywords

Table of content: volume: issue: