Table of content

Mesopotamia Journal of Agriculture

مجلة زراعة الرافدين العراقية

ISSN: 1815316X
Publisher: Mosul University
Faculty: Agriculture
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Mesopotamia journal of Agriculture was issued for the first time in 1966 and continued until the year 1982, the journal stopped for three years according to the ministerial order which distributing scientific journals between Iraqi universities , according to scientific field , where University of Salahaddin issued Iraqi Journal of Agricultural Sciences (Zanko), this Journal was the only one in agricultural sciences in Ministry of Higher Education and Scientific Research, Mesopotamia journal of Agriculture was reissued again in 1986 , in 2000 it was adopted as country Journal , its name was changed to the Iraqi Journal of Agricultural Sciences. And got international number ISSN 1609-4077, in 2004 it has been re-named to Mesopotamia journal of Agriculture , adopted as country - periodical Journal and got new international number ISSN 1815-316X during that year No 1,Volume 33 was Issued which regarded continuing to the previous volume before changing it's name to Iraqi Journal of Agricultural Sciences. The journal is continued issuing up to day in 2012 to the present volume(40).
The journal issuing in 1966 as one number per year, and currently four numbers issued periodically annually. It should be noted that the first issue in 1966 had five research in English, for the time being increased to include 30 papers in both Arabic and English. The journal has got during the period of its work high ministerial assessments where it's editorial board has got a thanks letter in 1996, and appreciation from the Minister of high education and scientific research for it's exceptional, the journal also considered outstanding in 2009 as well as the ministry shield and a merit certificate.Has got the magazine in 2012 on the reliability of international and thus become accessible to all countries of the world.


Loading...
Contact info

E-mail:agrimeso@yahoo.com

Table of content: 2008 volume:36 issue:2

Article
EFFECT OF VERY HIGH LEVELS OF NITROGEN AND PHOSPOURS FERTILIZERS, PINCHING, AND SEED RATE SOWING ON GROWTH, SEED YIELD AND COMPONENTES OF Nigella sativa L. 2- SEED COMPENENTS
تأثير المستويات العالية جدأ من السماد النتروجيني والفوسفاتي والقرط ونسبة البذور المزروعة في النمو الخضري وحاصل البذور ومكوناتها لنبات حبة البركة (Nigella Sativa L ) 2- مكونات البذور

Loading...
Loading...
Abstract

This field experiment was conducted during the season 2005-2006 in Singar - Mosul city to investigate the effects of very high level (320 N, 300 P2O5) kg ha-1, and high level (280 N, 260 P2O5) kg ha-1 of nitrogen and phosphorus fertilizer, pinch and with out pinch, and plant seed rate sowing 0.6, 0.8, 1.0, 1.2 g/10m2 was done by hand within 3, 4, 5, 6 rows respectively in (10)m2 plot size on seed components of Nigella sativa L. The experiment was laid out in randomized complete block design with three replications. The results include the following. Very high levels of nitrogen and phosphorus caused a significant increase in fixed oil, volatile oil, protein, and phosphorus; in contrast carbohydrate was significantly decreased, while humidity and ash cannot be affected with this factor. Pinching nigella plants causes a significantly increasing in fixed oil, ash, and carbohydrate of seeds while volatile oil, protein, and phosphorus were decreased significantly when compared with non pinched plants. Increased seed rate sowing from 0.8 to 1.2 g/10m2 caused significant increasing in fixed oil when compared with 0.6 g/10m2 while decreased seed rate sowing 0.6, 0.8 g/10m2 caused significant increases in volatile oil and ash when compared with 1.0, 1.2 g/10m2. Protein also Increased significantly from 20.67 to 24.40 with decreased seed rate sowing from 1.2 to 0.8 g/10m2.while medium rate cause significant increase in phosphorus when compared with lowest and highest rate, the lowest rate of see rate give the highest percentage of carbohydrate when compared with other .أجريت هذه الدراسة خلال الموسم 2005-2006 في سنجار-الموصل. وذلك بهدف دراسة تأثير كل من المستوى العالي جدا ) 320 N و 300 (P2O5 كغم/هكتار والمستوى العالي ) 280 N و 260 (P2O5 كغم/هكتار للتسميد النيتروجيني والفوسفاتي، القرط، بدون قرط، إضافة إلى نسبة البذور المزروعة في وحدة المساحة 0.6و 0.8 و 1.0و 1.2 غم/10م2 والتي تزرع نثرا باليد في 3 و 4 و5 و6 صفوف على التوالي ولكل وحدة تجريبية مساحتها (10) م2 والتداخل بينهما في مكونات البذور لنبات حبة البركة. نفذت التجربة باستخدام تصميم القطاعات العشوائية الكاملة) RCBD ) وبثلاث مكررات وتضمنت النتائج مايلي. أدى التسميد النيتروجيني والفوسفاتي العالي جدا إلى زيادة معنوية في النسبة المئوية للزيت الثابت، الزيت الطيار، البروتين، والفسفور في حين قلت النسبة المئوية للكربوهيدرات الكلية معنويا ولم تتأثر نسبة الرطوبة والرماد بهذا العامل. وفي الوقت زادت فيه نسب كل من الزيت الثابت، الكربوهيدرات الكلية، والرماد معنويا كنتيجة لإجراء عملية القرط قلت النسب المئوية لكل من الزيت الطيار، البروتين، والفسفور.وأدى زيادة نسبة البذور المزروعة من 0.8 إلى 1.2 إلى زيادة النسبة المئوية للزيت الثابت مقارنه بالنسبة 0.6 كما أدت النسب الواطئة 0.6و 0.8 إلى زيادة نسبة الزيت الطيار والرماد عند مقارنتها بالنسب العالية 1.0 و 1.2 كما زادت نسبة البروتين معنويا من 20.67-24.40 وذلك بتقليل نسبة البذور المزروعة من 1.2 إلى 0.8 وادت النسب المتوسطة إلى زيادة معنوية في الفسفور عند مقارنتها بالنسب الواطئة والعالية واعطت النسبة الواطئة للبذور أعلى نسبة من الكربوهيدرات الكلية عند مقارنتها مع النسب الأخرى.

Keywords


Article
EFFECT OF CONCENTRATIONS AND APPLICATION DATES OF
تأثير تركيز وموعد الرش بعنصر الحديد المخلبي Fe-EDTA في نمو وحاصل الشليك(Fragaria × ananassa Duch.) الصنف هابل Hapil

Loading...
Loading...
Abstract

This research was conducted in Horticulture dept., College of Agriculture and Forestry, at Mosul university to test the effect of four concentrations (0, 20, 40, and 60 mg Fe/l) and two dates of application (15/3 and 15/4) of Fe-elements used as a chelating compound Fe-EDTA; on growth, yield and quality of strawberry (Fragaria × ananassa Duch.) Cv. Hapil. A factorial experiment (randomized complete block design) with three replicates, each experimental unit contain ten plants. Data obtained from this experiment was tested by using Duncan’s multiple test at 5% level. The obtained results indicated that there were a significant effect of foliar spray of Fe-EDTA on most growth and yield characteristics, and the most effective treatment was 60 mg Fe/l specially when applied at the first date (15/3) which significantly overtopped in: leaf area, number of runners/plant, dry weight of vegetative growth, total chlorophyll content, number of fruit per plant, average yield per plant and per unit area, total soluble solids and the content of vitamin C as compared with control treatment.أجريت هذه الدراسة في حقل قسم البستنة وهندسة الحدائق / كلية الزراعة والغابات / جامعة الموصل، لدراسة تأثير أربعة تراكيز من عنصر الحديد هي (صفر، 20، 40 و 60) ملغم/لتر وموعدين للرش هما 15/3 و 15/4 باعتماد الحديد المخلبي (Fe-EDTA) كمصدر للحديد في صفات النمو الخضري والحاصل الكمي والنوعي لنبات الشليك (Fragaria × ananassa Duch.) الصنف (Hapil)، زرعت الخلفات السنوية الحديثة في بداية تشرين الأول في تربة مزيجيه باعتماد تصميم القطاعات العشوائية الكامل RCBD وبثلاثة مكررات واحتوت الوحدة التجريبية الواحدة على عشرة نباتات متجانسة، تم تحليل النتائج واختبارها حسب اختبار دنكن متعدد الحدود تحت مستوى احتمال خطأ 5٪ أظهرت نتائج هذه الدراسة تأثيراً معنوياً للحديد المخلبي في معظم الصفات المدروسة وكان الرش بالتركيز 60 ملغم/لتر أكثر المعاملات تأثيراً وخاصة عند اعتماد موعد الرش الأول (15/3)، إذ ازدادت وبشكل معنوي صفات النمو الخضري (معدل مساحة الورقة النباتية، وعدد المدادات/نبات، ومقدار المادة الجافة للمجموع الخضري ومحتوى الكلوروفيل الكلى) وصفات الحاصل الكمية (متوسط عدد الثمار، ومتوسط وزن الثمرة، ومعدل حاصل النبات الواحد ومعدل حاصل وحدة المساحة) في حين لم تتأثر الصفات النوعية للثمار بشكل معنوي باستثناء مقدار فيتامين C ولمعاملات التداخل بين التراكيز وموعد الرش بالمقارنة مع معاملة الشاهد.

Keywords


Article
EFFECT OF PROPAGATION METHODS, SPRAY WITH PACLOBUTRAZOL AND MICRONUTRIENT ON GROWTH OF
تأثير الرش بالباكلوبترازول والعناصر الغذائية الصغرى في نمو نباتات الداليا Dahlia hybrida

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried on Dahlia hybrida cv. Edinburgh, to compare two propagation methods, application of paclobutrazol PBZ at 0, 10 and 20 mg/liter and micronutrients at concentrations 0, 0.25 and 0.50 g/liter on vegetative growth. The results can be summarized as follows: The plants propagated by tuberous roots gave higher values for plant height, stem diameter and shoot number when compared with plants propagated by cuttings, for two seasons, respectively. Spraying plants with PBZ at 20 mg/liter significantly increased stem diameter and shoot number when compared with untreated control. Fertilization with any concentrations micronutrient caused a significant decrease in plant height. But stem diameter, shoot number and chlorophyll content significantly increased at concentration 0.50 g/liter. In general, plant propagated by tuberous roots which sprayed with 20 mg/liter PBZ and 0.50 g/liter micronutrient gave a higher values for stem diameter, shoot number, stomata number on lower leaf surface.أجريت الدراسة على نباتات الداليا Dahlia hybrida cv. Edinburgh، بهدف المقارنة بين استخدام نباتات ناتجة من الإكثار بزراعة الجذور المتدرنة وأخرى ناتجة من الإكثار بالعقل الساقية، ورش المجموع الخضري بالباكلوبترازول بتراكيز صفر أو 10 أو 20 ملغم/لتر و التسميد بالعناصر الغذائية الصغرى باستخدام سماد Micronate 15 بتراكيز صفر أو 0,25 أو 0,50 غم/لتر في النمو الخضري. ونفذت التجربة العاملية باستخدام تصميم القطاعات العشوائية الكاملة داخل القطع المنشقة، بأربعة مكررات وثلاثة نباتات للمكرر.أشارت النتائج إلى الأتي: تفوقت النباتات الناتجة من الدرنات الجذرية ولموسمي الزراعة في ارتفاع النبات وقطر الساق وعدد الأفرع، كذلك تميزت بزيادة عدد الثغور على السطح العلوي والسفلي للأوراق معنوياً. وأدى الرش بالباكلوبترازول بتركيز 20 ملغم/لتر إلى زيادة معنوية في قطر الساق وعدد الفروع لموسمي الزراعة في مقابل معاملة المقارنة، وكان لاستخدام التركيز أعلاه تأثيرا معنويا في تقليل ارتفاع النبات ولموسمي الزراعة، ولوحظ زيادة عدد الثغور على السطح السفلي للأوراق عند استخدام أي من تراكيز الباكلوبترازول. وأدى التسميد بأي من تراكيز العناصر الغذائية الصغرى إلى خفض معنوي في ارتفاع النبات ولموسمي الزراعة وبلغ أدناه عند التركيز 0,50 غم/لتر، في حين ازداد وبشكل معنوي قطر الساق وعدد الأفرع وتركيز الكلوروفيل الكلي لاسيما عند استخدام التركيز 0,50 غم/لتر. إجمالا، يمكن القول أن قيم قطر الساق وعدد الفروع/نبات وعدد الثغور على السطح السفلي للأوراق بلغت أقصاها عند زراعة النباتات الناتجة من الدرنات مع الرش بتركيز 20 ملغم/لتر باكلوبترازول ومتداخلة مع 0,50 غم/لتر من العناصر الصغرى.

Keywords


Article
EFFECT OF KASNAZAN IMPOUNDMENT AND WELLWATER IN CHEMICAL PROPERTIES OF SOIL AND PLANT
تأثير مياه مسطح كسنزان و أحد ألابار في المحتوى الكيميائي للتربة والنبات

Loading...
Loading...
Abstract

Soil, plant, and water (Kasnazan impoundment and well water) samples were monthly collected from Kasnazan (10 Km north east of Erbil city) during August 2004 to February 2005. Chemical and statistical analysis indicated that the irrigation with well water resulted to decreases EC from 0.87 dS.m-1 to 0.49 dS.m-1, because of leaching and dilution effects. Statistically there is a positive significant correlation (P< 0.05) between SAR value of well water and irrigated soil with it, whereas, a negative correlation of Mg+2 concentrations observed between well water and soil irrigated with it. On the other hand, there was high content of Mg+2 and low content of K+1 for eucalyptus plant irrigated by well water in comparison to that irrigated with impoundment water. تم جمع العينات الشهرية من منطقة كسنزان لكل من التربة السطحية ونبات اليوكالبتوس و نوعين من المياه (مسطح كسنزان و بئر حقل فواكه) لمدة سبعة اشهر ابتداءاًًًًًًًًً من اب 2004 و لغاية شباط 2005. اظهرت نتائج التحليل الكيميائي والاحصائي بان الارواء بماء البئر ادى الى أنخفاض في قيمة التوصيل الكهربائي للتربة المروية بها من 0.87 الى 0.49 دسيسمنز لكل متر, بسبب عاملي التخفيف والغسل. كما سجلت علاقة معنوية موجبة ( P<0.05 ) بين نسبة أمتزاز الصوديوم لماء البئر والتربة المروية بها, وعلى العكس من ذلك ظهرت, علاقة معنوية سالبة لتركيز المغنسيوم بين ماء البئر والتربة المروية بها. ومن جهة اخرى لوحظ المحتوى العالي لتركيز المغنسيوم والمحتوى الواطيء لتركيز البوتاسيوم في نبات اليوكالبتوس المروي بماء البئر مقارنة بماء مسطح كسنزان.

Keywords


Article
EFFECT OF PROPAGATION METHODS, SPRAY WITH PACLOBUTRAZOL AND MICRONUTRIENT ON GROWTH OF
تأثير الرش بالباكلوبترازول والعناصر الغذائية الصغرى في نمو نباتات الداليا Dahlia hybrida

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried on Dahlia hybrida cv. Edinburgh, to compare two propagation methods, application of paclobutrazol PBZ at 0, 10 and 20 mg/liter and micronutrients at concentrations 0.00, 0.25 and 0.50 g/liter on vegetative growth. The results can be summarized as follows: Plants propagated by cuttings gave best results for flowering time and inflorescence stalk while plants propagated by tuberous roots gave best results of inflorescence number and inflorescence diameter. Plants sprayed with 10, 20 mg/liter PBZ gave best results of flowering time in the second season and inflorescence diameter in first season. Spraying plants with micronutrient at concentration 0.50 g/liter gave best results of inflorescence number and diameter. In general, plants propagated by cuttings treated with any concentrations of PBZ and micronutrients gave best results of flowering time, but the largest number of inflorescences/plant 12.88 obtained when plants propagates by tuberous roots were treated with 20 mg PBZ/liter and 0.50 g/liter micronutrients in first season, but the largest number 6.77 inflorescences/plant obtained in the second season when plants werenot treated with PBZ.أجريت الدراسة على نباتات الداليا Dahlia hybrida cv. Edinburgh، بهدف المقارنة بين استخدام نباتات ناتجة من الإكثار بزراعة الجذور المتدرنة وأخرى ناتجة من الإكثار بالعقل الساقية، ورش المجموع الخضري بالباكلوبترازول بتراكيز صفر، 10 أو 20 ملغم/لتر أو التسميد بالعناصر الغذائية الصغرى بتراكيز صفر، 0,25 أو 0,50 غم/لتر في صفات النمو الزهري. ونفذت التجربة العاملية باستخدام تصميم القطاعات العشوائية الكاملة داخل القطع المنشقة، بأربعة مكررات وثلاثة نباتات للمكرر.أشارت النتائج إلى تميز النباتات الناتجة من العقل وبشكل معنوي في تبكيرها بالإزهار وزيادة طول حواملها النورية عن النباتات الناتجة من الدرنات وفي موسمي الزراعة، وازداد عدد النورات وقطرها وبشكل معنوي عند الرش بالعناصر الصغرى بتركيز 0,50 غم/لتر في الموسم الأول، في حين أدى التركيز أعلاه إلى خفض معنوي في طول الحامل النوري في الموسم الثاني، يمكن القول أن النباتات الناتجة من العقل وتحت أي من مستويات الباكلوبترازول والعناصر الصغرى المستخدمة بكرت في الإزهار عن النباتات الناتجة من الدرنات، وتكون اكبر عدد من النورات 12,88نورة/نبات عند زراعة النباتات الناتجة من الدرنات ومعاملتها بتركيز 20 ملغم/لتر باكلوبترازول و 0,50 غم/لتر عناصر صغرى في الموسم الأول في حين تكون اكبر عدد من النورات 6,77 نورة/نبات عند عدم الرش بالباكلوبترازول.

Keywords


Article
USING RESINS AND OLSEN IN STUDYING PHOSPHORUS AVAILABILITY FOR CORN PLANTS IN CALCAREOUS SOIL IN THE NORTH OF IRAQ
استخدام الراتنجات واولسن في دراسة جاهزية الفسفور لمحصول الذرة الصفراء في تربة كلسية من شمال العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study conducted at the field of the department of soil and water sciences /College of Agriculture and Forestry / Mosul University to study the effect of surface and sub – surface (15cm), soil using of nitrogen fertilizers Urea and Sheep manure and both in the presence and absence of sulphur on the available and P uptake by corn plants (Zea mays L.) . Urea and Sheep manure each alone or mixed with each at equal rate ( 80 kg N.D-1) and two levels of sulphur (Zero and 2.5 Ton D-1 ) before seeds corn (Zea mays v.106) planting which was done at Spring (April 1st) 2004.Available P was determind weekly,lasted for seven weeks,started from the 7th day of germination. The results indicated that addtion of both fertilizers (Urea and Sheep manure ) with sulfure significantly dominated over other treatments in the available and P uptake in both methods of application in all stages. Also available and uptake P significantly increased with time of fertilizers soil contact both methods of application. The sub – surface of urea and sheep manure with sulphur in the 7th week gave the highest amounte of available and uptake P.اجريت هذه الدراسة في حقل قسم علوم التربة والمياه/ كلية الزراعة والغابات / جامعة الموصل على تربة كلسية مصنفة Calci-camborthids، لدراسة تاثير الاضافة السطحية وتحت السطحية (15سم) للاسمدة النتروجينية اليوريا ومخلفات الاغنام وكلاهما في وجود او غياب الكبريت، في تقدير الفسفور الجاهز و الممتص بواسطة نبات الذرة الصفراء (Zea mays L. ). اضيفت الاسمدة (اليوريا ومخلفات الاغنام وكلاهما ) بكمية ثابتة هي 80 كغمN .دونم-1 وبمستويين من الكبريت صفر و2.5 طن .دونم-1 قبل زراعة بذور الذرة الصفراء صنف 106 تركيبي والذي تم في الربيع (الاول من نيسان) عام 2004. تم تقدير الفسفور الجاهز والممتص اسبوعياً ولمدة سبعة اسابيع ابتداءً من اليوم السابع للانبات. اكدت النتائج بان اضافة كلا السمادين اليوريا ومخلفات الاغنام مع الكبريت تفوقت معنويا على المعاملات الاخرى في كمية الفسفور الجاهز والممتص وفي كلا طريقتي الاضافة وفي كل المراحل ، كذلك ازداد الفسفور الجاهز والممتص معنوياً مع مدة بقاء السماد في التربة وفي كلا طريقتي الاضافة.ان الاضافة تحت السطحية لليوريا ومخلفات الاغنام مع الكبريت في الاسبوع السابع اعطت اعلى كمية من الفسفور الجاهز والممتص.

Keywords


Article
BORON AVAILABILITY IN SUGAR BEET ( Beta vulgaris L) USING VARIOUS LOCATIONS IN NINEVAH GOVERNORATE
تقييم جاهزية البورون في بعض ترب محافظة نينوى وتأثيره في محصول البنجر السكري

Loading...
Loading...
Abstract

Eleven sites with (0-30) and (30-60) cm depth presenting root area were selected to study boron contents in some Ninevah governorate soils. These soils which classified within a calciorthid soils had been analyzed chemically, physically and morphologically where their available boron were calculated by using hot water. Field surveying results showed that available boron of soils ranged between (1.57-9.34) mg B.kg-1. According to the fertility status the soils were considered as an average in boron supply for sugar beet. High significant correlation between available boron values were Ec (r = 0.282*), silt (r = 0.353*) and clay+silt ( r = 0.242*).Field experiment results indicated that there were different root yields according to these locations. The fertility estimation for boron concentration in fresh sugar beet roots and leaves ranged between (31-44.5) and (37-64) mg B.kg-1 respectively. This concentration range was within the low sufficient level which makes these locations lack of boron in the next agricultural seasons. So there is a need to increase boron concentration in soil solution due to application of boron fertilizer in the next agricultural seasons. لغرض دراسة محتوى عنصر البورون في بعض ترب محافظة نينوى التي تنتشر فيها زراعة محصول البنجر السكري فقد تم اختيار أحد عشر موقعاً وأُخذت عينات تربة منها بعمقين صفر إلى 30 و 30 إلى 60 سم يمثلان منطقة الجذور. تم توصيف الترب كيميائياً وفيزيائياً ومورفولوجياً، وصنفت الترب ضمن مجموعة الترب ألعظمى Calciorthid وقُدّر فيها البورون الجاهز باستخدام الماء الحار. لقد أظهرت نتائج المسح الميداني لترب حقول محصول البنجر السكري أن البورون الجاهز بلغت قيمه من 1.57 إلى 9.34 ملغم B.كغم-1 تربة، وعُدّت الترب ضمن التقويم الخصوبي متوسطة التجهيز بالبورون لمحصول البنجر السكري وكانت قيم البورون الجاهز ذات علاقة ارتباط معنوية مع كل من درجة التوصيل الكهربائي (*0.282 = r) والغرين (*0.353 = r) و(الطين + الغرين) (*0.242 = r). أما نتائج التجارب الحقلية فقد أشارت قيم المسح الميداني لحقول البنجر السكري إلى الاختلاف في حاصل الجذور الطري حسب المواقع وأظهر التقويم الخصوبي لتركيز البورون في جذور وأوراق البنجر السكري إلى أن تركيزه في الجذور تراوح من 31 إلى 44.5 ملغم B. كغم-1 نبات وفي الأوراق من 37 إلى 64 ملغم B. كغم-1 نبات. وَعُدّ هذا المدى من البورون ضمن مستوى الكفاية المتدني مما يجعل هذه المواقع عرضة لنقص البورون في المواسم الزراعية اللاحقة عند زراعة المحصول.

Keywords


Article
EFFECT OF USING ADDITIVES ON SOME CHEMICAL AND QUALITY PROPERTIES OF LOCAL BASTURMA DURING STORAGE
تأثير استخدام بعض المضافات في بعض الصفات الكيميائية والنوعية للبسطرمة المحلية اثناء الخزن

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to study the effect of using some food additives like ascorbic acid, nitrate and nitrite, sodium phosphate, lactic and acetic acid with different concentrations upon some chemical and quality properties of local basturma during storage within open climate temperature from march to june. The results of the study revealed that the value of pH was decreased in most of the treatments during storage period with increase in some treatments at the last month of storage. Treating with vitamin C with different concentrations resulted in the decrease of peroxide value, free fatty acids (FFA) and amino nitrogen during the storage period and decrease of pH from April till June. When nirate and nitrite were used , an increase of pH value, peroxide value, FFA and amino nitrogen during the storage were risen. The compact treatment {Vitamin C + nitrate and nitrite} increased significantly pH value in comparison with the control. It was found that the highest value of pH was 6.7 and 6.8 when sodium phosphate was added in concentration of 0.3% during May and June, respectively . The treatment with acetic and lactic acids resulted in a decrease of pH value, peroxide value and amino – nitrogen and an increase in the free fatty acids . تهدف الدراسة الى استخدام بعض المضافات الغذائية مثل فيتامين C والنترات والنتريت وفوسفات الصوديوم وحامضي اللاكتيك والخليك بتراكيز مختلفة لمعرفة تأثيرها في بعض الصفات الكيميائية والنوعية للبسطرمة المصنعة بالطريقة المحلية عند الخزن بدرجة حرارة الجو الاعتيادية . لوحظ حدوث انخفاض في الـ pH في معظم المعاملات في الشهر الاخير من الخزن . كما لوحظ أن إضافة فيتامين C وبتراكيز مختلفة تسببت في خفض الـ pH أثناء الخزن اعتبارا من شهر نيسـان وحتى حزيران ، أما عند إضافـة النترات والنتريت فلحظ إرتفاعا في الـ pH مع زيادة التركيز بسبب زيادة افراز المركبات القاعديـة وفيما يتعلق بالمعاملة المدمجة ) فيتامين C + النترات والنتريت ( فقد ارتفع الـ pH معنويا عن المعاملة القياسية وازداد بمرور أشهر الخزن . وقد لحظ أن أعلى قيمة للاس الهيدروجيني كانت 7,6 و 8,6 عند اضافة فوسفات الصوديوم بتركيز 3,0 % في شهري آيار وحزيران على التوالي , كما حدث انخفاض مستمر للاس الهيدروجيني اما رقم البيروكسيد والنتروجين الاميني فارتفعت قيمها وحدث زيادة في الحوامض الدهنية الحرة طيلة مدة الخزن عند إضافة حامضي الخليك واللاكتيك .

Keywords


Article
COMPARATIVE STUDY OF SOME CONSTANTS IN DIFFERENT TYPES FROM OLIVE OIL PACKAGED IN GLASS BOTTLES
دراسة مقارنة لبعض الثوابت في أنواع مختلفة من زيت الزيتون المعبئة في قناني زجاجية

Loading...
Loading...
Abstract

The present investigation was conducted to study four types of olive oil (Iraqi , Syrian,Turkish and Spanish) packed in glass bottles. The olive oil samples had been collected from local markets in Nineva province (Mosul city). The study aims at estimating and analyzing some of the factors affecting the quality of the oils , such as peroxide value, free fatty acids, refractive index, saponification value, relative density, and iodine value after storage in darkness for four months at 10, 20 and 30 ْC . The results showed a significant increasing in peroxide number during storage period in all types of olive oil . The oils stored at 20 and 30 ْ C provided the highest increase in peroxide number than those stored at 10 ْ C . The highest increase was noticed in Iraqi samples , Followed by Syrian , Turkish and Spanish, respectively . The results showed that the highest increasing of relative density and saponification value for oils were noticed at 30 ْ C . The figures were indicated increasing of free fatty acids percent with progress in storage period at 10 , 20 and 30 ْ C, and the relationship between refractive index with iodine number for Iraqi, Syrian , Turkish and Spanish of olive oil types .تم الحصول من الأسواق المحلية على أربعة أنواع من زيت الزيتون (عراقي و سوري و تركي واسباني ) والمعبئة في قناني زجاجية ، و قد استهدف البحث دراسة مقدار التغيرات الحاصلة في بعض الثوابت التي تؤثر في نوعية الزيوت مثل رقم البيروكسيد ، و الأحماض الدهنية الحـرة ، ومعامل الانكسار ، ورقم التصبن ، والكثافة النسبية ، والرقم اليودي بعد الخزن في الظلام لمدة أربعة أشهر على درجة حرارة 10 ، و 20 ، و 30 ْ م . أوضحت النتائج حصول زيادة معنوية في رقم البيروكسيد خلال مدة الخزن ولجميع أنواع الزيت، وكان أكثر زيادة في الزيت المخزن على 20 و 30 ْ م مقارنة مع 10 ْ م . ان أعلى زياده لوحظت في الزيت العراقي تبعه السوري ثم التركي ثم الاسباني ، كما أوضحت النتائج زيادة قيم الكثافة النسبية ورقم التصبن عند الخزن في 30 ْ م ، أشارت الاشكال الى ازدياد نسبة الاحماض الدهنية الحرة مع تقدم مدة الخزن على الدرجات الحرارية 10 و 20 و 30 ْ م ، وعلاقة معامل الانكسار مع الرقم اليودي لأنواع زيت الزيتون العراقي والسوري والتركي والاسباني .

Keywords


Article
INFLUENCE OF INTERESTEREFICATION REACTION IN PHYSICAL AND CHEMICAL CHARACTERISTICS OF SOYBEAN OIL AND HYDROGENATED SOYBEAN OIL BLENDS
تأثير تفاعل التبادل الأستيري في الصفات الفيزيائية والكيميائية لخلطات زيت فول الصويا مع زيت فول الصويا المهدرج

Loading...
Loading...
Abstract

This study deals with the blends of hydrogenated soybean oil to low iodine value (HS), with Soybean oil (SB), in ratio 20:80,40:60,60:40,80:20% fat to oil. Each blend was divided in to tow groups , the first one was saved under frizzing and the others was interesterified. Characterizations of these blends were done Which include Fatty Acids (FA) , FA in position sn2 and Tri Acyl Glycerol (TAG) composition, physical and chemical properties which include melting and slip melting points, penetration force, solid fat index (SFI), iodine value, refractive index, trans fatty acids (TFA) ratio and oxidative stability. Obtained results of these characterizations compared among esterified and non interesterified blends.The factor interesterefication reaction affecting on the properties of the blends were studied. The results showed that the reaction factor affected on most TAG ratios, some TAG were appeared, and others disappeared, the largest influence of reaction in the 2nd and 3ed ratio of blending , The results showed that the interesterefied fats has fatty acids' random distribution. The reaction affected on all physical and chemical characteristics, except iodine value and total FAs ratio, the results showed that there was some decrees in the means of TFA in SB with HF blends , Also showed that peroxide number with increasing time of storage for the blends before reaction is less than after reaction.تم تحضير خلطات من زيت فول الصويا المهدرج إلى رقم يودي منخفض (8 ملغم /100غم)، مع زيت فول الصويا بنسب خلط 20 : 80 و 40 : 60 و 60 : 40 و 80 : 20 % دهن إلى الزيت، وقد قسمت كل خلطة إلى قسمين حفظ القسم الأول بالتجميد وأجري تفاعل التبادل الأستيري على القسم الآخر. بعد ذلك قدرت نسب الأحماض الدهنية الكلية ونسبها في الموقع Sn2 وحسبت نسب ثلاثي أسيلات الكليسرول TAG وتوزيع الأحماض الدهنية فيها ، وكذلك قدرت الصفات الفيزيائية والكيميائية المتمثلة بدرجتي الليونة والأنصهار وقوة الأختراق ومعامل صلابة الدهن، وصفتي الرقم اليودي ومعامل الأنكسار فضلا عن نسبة الأحماض الدهنية المتقابلة الأصرة المزدوجة TFA، والثباتية تجاه الأكسدة. وقد قورنت النتائج للخلطات المؤسترة وغير المؤسترة، درس تأثير عامل تفاعل التبادل الأستيري على الخلطات المدروسة. وقد تبين أن عامل التفاعل له تأثير في أغلب TAG ، كما تبين أن هناك بعض TAG قد أختفت بعد التفاعل صاحب ذلك ظهور TAG أخرى جديدة ، وأن أكبر تأثير للتفاعل يمكن ملاحظته في نسبتي الخلط الثالثة والرابعة ، وقد تبين أن تفاعل التبادل الأستيري قد أعطى دهونا ذات توزيع عشوائي للأحماض الدهنية فيها. وقد كان هناك تأثير لعامل التفاعل في جميع الصفات الفيزيائية والكيميائية ما عدا الرقم اليودي ونسب الأحماض الدهنية الكلية. وحدوث انخفاض في نسب TFA في خلطات زيت فول الصويا مع الدهن المهدرج. كما ولوحظ أيضا أن رقم البيروكسيد للخلطات قبل التفاعل كان أدنى منه في الخلطات بعد التفاعل.

Keywords


Article
EFFECT OF LACTATION PERIOD AND MILKING INTERVALS OF HAMDANI SHEEPS MILK IN DUHOK GOVERNORATE
تأثير مرحلة وأوقات حلب الأغنام الحمدانية في محافظة دهوك

Loading...
Loading...
Abstract

266 samples from the herd of college of Agriculture, Duhok University, were analysed during the lactation period. Total solids precentage was 12,26-23,92% with an awerage of 17,29% in morning milk, while in evening milk it was 9,66-24,62% with an average of 17,89%. Total solids percentage inereased at the end of lactation period. Fat percentage was between 2,00 8,00% with an average of 5,59% in morning milk and 3,00-7,80% with an average of 6,15% in evening milk. Lactose percentage was 1,33 8,77% with an average of 4,79% in morning milk and 1,53-6,86% with an average of 4,36% in evening milk. Protein percentage was 1,25- 9,95% with an average of 5,34% in moring milk, in evening milk it was 2,32-9,67% with an average of 5,67%. Non protein nitrogen percentage was 0,026-0,178% with an average of 0,089% in morning milk, in evening milk it was 0,026 0,187% with an average of 0,096%. Ash percentage was 0,30 1,56% with an average of 0,89% in morning milk while in evening milk it was 0,30-1,60% with an average of 0,87%. About physicochemical preperties of sheep´s milk, most samples were not clotted by alcohol test, alotted samples were excluded. No clotting was observed during boiling test. The clotting time of milk was 25-1200sec. With an average of 104 sec. In morning milk. in eveninf milk it was 30-540sec. with an average of 106sec.تم تحليل 266 عينة من حليب الأغنام الحمدانية من قطيع كلية الزراعة /جامعة دهوك طوال فترة الحلب، إذ تراوحت النسبة المئوية للمواد الصلبة الكلية بين 12.26 – 23.92% بمتوسط 17.29% خلال فترة الحلب الصباحية، بينما كانت 9.66 -24.62% بمتوسط 17.89% خلال فترة الحلب المسائية وقد ارتفعت في نهاية فترة الحلب. تراوحت نسبة الدهن بين 2.00-8.00% بمتوسط 5.59% للفترة الصباحية وكانت بين 3.00-7.80 بمتوسط 6.15% للفترة المسائية، أما اللاكتوز فقد تراوحت نسبته بين 1.33 – 8.77% بمتوسط 4.79% في الفترة الصباحية وبلغت 1.53 -6.86% بمتوسط 4.36% في الفترة المسائية . كانت نسبة البروتين 1.25 – 9.95% بمتوسط 5.34% في الفترة الصباحية وبلغت في الفترة المسائية 2.32 -9.67% بمتوسط 5.67% . بلغت نسبة النتروجين غير البروتيني 0.026 -0.178% بمتوسط 0.089% في الفترة الصباحية وكانت في الفترة المسائية 0.026 -0.187% بمتوسط 0.96%. كانت النسبة المئوية للرماد0.30-1.56% بمتوسط 0.89% و 0.30-1.60% بمتوسط 0.87% للفترة المسائية. بالنسبة للخواص الفيزيوكيميائية فإن معظم العينات لم تتخثر بالفحص الكحولي وقد تم استبعاد العينات المتخثرة، لم يلاحظ تخثر جميع العينات عند فحص التخثر بالغليان . تراوح زمن التجبن بين 25-200ثانية بمتوسط 104 ثانية خلال الفترة الصباحية و 30- 540 ثانية بمتوسط 106 ثانية للفترة المسائية.

Keywords


Article
EFFECT OF LACTATION PERIOD AND MILKING INTERVALS OF HAMDANI SHEEPS MILK IN DUHOK GOVERNORATE
تأثير مرحلة وأوقات حلب الأغنام الحمدانية في محافظة دهوك

Loading...
Loading...
Abstract

The pH value of yoghurt during storage at 40C for 1, 7, 14 days, was 4.54, 4.32, 4.12 for samples made of morning milk and 4.59,4.29 and 3.57 for those made of evening milk, respectively. Sensory evaluation indicated that yoghurt made of morning milk was better than that of evening milk. The microbiological test indicated that the total aerobic bacterial count in samples during storage period was 1.84, 5.64 and 7.02 ×105 cfu/g , yeast and moulds count was 0.060, 0.176 and 0.316× 105cfu/g, respectively, for morning milk, after cold storage for the same periods, while the samples made of evening milk contain from aerobic bacteria was 1.63, 2.34 and 5.28× 105 cfu/g, yeast and moulds count was 0.001, 0.100 and 0.254×105 cfu/g, respectively, for the same periods and storage temperature. All samples of yoghurt were free from coliform bacteria.بلغ الأس الهيدروجيني لعينات اللبن الرائب المخزن على درجة حرارة 4 5م وللمدة 1 و 7 و 14 يوماً، 4.54 و 4.32 و 4.12 للعينات المصنعة من حليب الحلبة الصباحية و 4.59 و 4.29 و 3.57 للعينات المصنعة من حليب الحلبة المسائية على التوالي. أظهرت نتائج التقييم الحسي أن هناك تفضيلاً نسبياً للبن الرائب المصنع من حليب الحلبة الصباحية على ذلك المصنع من حليب الحلبة المسائية. بينت الفحوصات المكروبية بأن عينات البن الرائب المصنعة من حليب الحلبة الصباحية كان محتواها من البكتريا الهوائية 1.84 و 5.64 و 7.02 × 510 و م م /غم ومحتواها من الخمائر والأعفان 0.060 و 0.176 و 0.316 × 510 و م م /غم بعد الخزن للمدة ذاتها، أما بالنسبة للعينات المصنعة من حليب الحلبة المسائية فكان محتواها من البكتريا الهوائية 1.63 و 2.34 و 5.28 × 510 و م م /غم ومن الخمائر والأعفان 0.001 و 0.100 و 0.254 × 510 و م م /غم وذلك لمدد الخزن ودرجة الحرارة نفسها. إن جميع العينات كانت خالية من بكتريا القولون.

Keywords


Article
EFFECT OF SOME GROWTH FACTORS ON GIBBERELLIC ACID PRODUCTION FROM WILD STRAIN OF Fusarium moniliforme
تأثير بعض عوامل النمو في إنتاج حامض الجبرليك بوساطة عزلة محلية للعفن Fusarium moniliforme

Loading...
Loading...
Abstract

This study showed that the addition of certain compounds separately such as KH2PO4 , K2SO4 , corn steep liquor or yeast extract had affected gibberellic acid production from wild strain of Fusarium moniliforme. Corn steep liquor at the concentration 0.25 gm/L gave 92.31 mg/L of gibberellic acid, while potassium sulphate at the concentration 0.20 gm/L gave 91.95 mg/L of gibberellic acid, potassium dihydrogen phosphate gave the highest production where reached 93.48 mg/L especially at the concentration 0.5 gm/L, at the concentration 1.5 gm/L yeast extract gave 93.15 mg/L of gibberellic acid. The initial pH for highest production of gibberellic acid was 5.5 . The optimal incubation temperature to produce highest yield of acid was 30° C.تم دراسة تأثير بعض عوامل النمو في إنتاج حامض الجبرليك بوساطة عزلة محلية للعفن Fusarium moniliforme حيث أظهرت الدراسة أن إضافة بعض المواد وبشكل انفرادي وبتراكيز مختلفة إلى الوسط الغذائي كان لها تأثيراً ايجابياً في تعزيز إنتاج حامض الجبرليك حيث أعطى منقوع شراب الذرة عند تركيز 0.25 غم/لتر كمية حامض بلغت 92.31 ملغم/لتر بينما أعطت كبريات البوتاسيوم عند تركيز 0.20 غم/لتر 91.95 ملغم/لتر وأعطت فوسفات البوتاسيوم ثنائي الهيدروجين عند تركيز 0.5 غم/لتر 93.48 ملغم/لتر وأعطى مستخلص الخميرة عند تركيز 1.5 غم/لتر كمية حامض قدرها 93.15 ملغم/لتر. وبلغ الأس الهيدروجيني الأولي المثالي لإنتاج حامض الجبرليك 5.5 وكانت أفضل درجة حرارة تحضين 30° م لإنتاج حامض الجبرليك وقد استخدمت تقنية المطياف الضوئي للتقدير الكمي للحامض في العينات وعند طول موجي 354 نانوميتر.

Keywords


Article
STUDY THE EFFECT OF CARBON AND NITROGEN SOURCES ON GIBBERELLIC ACID PRODUCTION BY LOCAL STRAINS OF
دراسة تأثير المصدر الكربوني والنتروجيني في إنتاج حامض الجبرليك بوساطة عزلات برية من العفن Fusarium moniliforme

Loading...
Loading...
Abstract

Two local strains of Fusarium moniliforme, were isolated from leaves and roots of maize plant. The two strains were compared for gibberellic acid production. The production of gibberellic acid by the local strain (1) was higher than strain (2). The strain (1) of F. moniliforme was chosen for the later experiments. The effects of culture components and conditions were studied at aiming to improve gibberellic acid production by the local strain (1). The optimum incubation period for the highest production of gibberellic acid was 9 days. The glucose, as a carbon source, gave the highest production of gibberellic acid reached 91.13 mg/liter especially at the concentration 2%. Ammonium nitrate, as a nitrogen source, gave the higher production of gibberellic acid reached 94.55 mg/liter and at the concentration 3 gm/liter. The technology of the spectrophotometer was used for the quantitative evaluation for gibberellic acid in the samples and at the wase longitude of 254 nanometer.تم الحصول على اثنين من العزلات المحلية للعفن Fusarium moniliforme المعزولة من أوراق نبات الذرة وجذوره وتمت المقارنة بين العزلتين من حيث إنتاج حامض الجبرليك، فوجد أن إنتاج حامض الجبرليك بوساطة العزلة المحلية (1) للعفن F. moniliforme فاق ما أنتجته العزلة (2)، وقد اختيرت العزلة (1) للتجارب اللاحقة إذ درس تأثير تغير مكونات الوسط الغذائي بهدف تحسين إنتاجية العفن للحامض، فكانت أفضل فترة تحضين لأقصى إنتاجية لحامض الجبرليك (9) أيام وأعطى الكلوكوز بوصفه مصدراً كربونياً عند تركيز 2٪ أقصى إنتاجية من الحامض بلغت 91.13 ملغم/لتر وأعطت نترات الأمونيوم عند تركيز 3 غم/لتر أقصى إنتاجية للحامض بلغت 94.55 ملغم/لتر. وقد استخدمت تقنية المطياف الضوئي للتقدير الكمي الحامض في العينات عند طول موجي 254 نانوميتر.

Keywords


Article
EFFECT OF CARROT JUICE (DAUCUS CAROTA ) ON MITOTIC INDEX AND FORMATION OF MICRONUCLEI IN FEMUR BONE MARROW CELLS OF WHITE MICE
تأثير عصير الجزر (Daucus carota ) في معامل انقسام الخلايا وتكوين النوى الصغيرة في خلايا نقي عظم الفخذ في الفئران البيض

Loading...
Loading...
Abstract

The effect of carrot juice at different doses on mitotic index (MI)and micronuclei (Mn) formation was studied in white mice bone marrow cells . The counter effect of juice was also studied against the effects induced by cyclophosphamide (Cp) . Results indicated that carrot juice (0.1 , 0.25 , 0.5 ) ml administered orally had no effect on MI and formation of micronuclei , while Cp (50 mg / Kg body weight ) lowered the MI from 6.34 (The normal level ) to 1.97 after 24 hr , and increased the micronuclei from the normal level (1.48) to 13.06 . Different combinations of juice and mutagen such as using juice before mutagen (Ca/Cp) , or juice after mutagen (Cp/Ca) and using juice with mutagen (Ca+Cp) , had different effects , all of them were able to restore the MI to the natural values especially after 6 days . The level of Mn remained elevated compared to the natural values especially in using Cp/Ca and Ca+Cp treatments .درس تأثير عصير الجزر بجرع مختلفة على معامل انقسام الخلايا وتكوين الانوية الصغيرة في خلايا نخاع عظام فخذ الفئران البيض . وكذلك درس التأثير المضاد تجاه المركب Cyclophosphamide (Cp) بمعاملات مختلفة . أظهرت النتائج عدم تأثر معامل الانقسام وتكوين النوى الصغيرة في الخلايا عند استعمال جرع مختلفة من العصير (0.1 , 0.25 , 0.5 ) مللتر لتجريع الحيوانات لمدة 6 أيام متتالية ، بينما اثر العقار Cp بتركيز 50 ملغم / كغم من وزن جسم الحيوان على معامل الانقسام اذ انخفض المعامل عن الحالة الطبيعية (6.34) الى 1.97 بعد مرور 24 ساعة ، وأدى استعمال Cp الى زيادة عدد النوى الصغيرة الى 13.06 مقارنة بالسيطرة السالبة (1.48) . اما التداخلات المختلفة بين العصير والمطفر (العصير قبل المطفر Ca/Cp) والعصير بعد المطفر Cp/Ca ، والعصير مع المطفر (Ca+Cp) فكانت مختلفة في تأثيراتها ، ففي العموم ساعدت في استعادة الخلايا معاملات انقسامها خاصة بعد مرور مدة من الزمن وكانت أفضل النتائج بعد مرور 6 ايام . اما تكون النوى الصغيرة فبقى مرتفعا في حالة استعمال المطفر أولا لمعاملة الحيوانات وكذلك الحال في المعاملة التي استعمل فيها المطفر مع العصير .

Keywords


Article
USAGE OF CORN STARCH INDUSTRY BY – PRODUCTS FOR PREPARATION OF MEDIA FOR PROPAGATION OF SOME FUNGI
استعمال مخلفات صناعة نشأ الذرة لتحضير اوساط غذائية لتنمية بعض انواع الفطريات

Loading...
Loading...
Abstract

The by – products of corn starch industry were used for preparation of media to propagate some fungi , and these were corn steep water (S) and gluten after extraction of soluble fraction (G) . These by – products were used after suitable treatments , and used to prepare mixed medium (GS) . The by – products contain most of the essential requirements for fungal growth . They have been used to cultivate Aspergillus niger , Asp. flavus , Penicillium spp and the yeast Saccharomyces boulardii . The growth was recorded by measuring the colony diameter for moulds grown on solid media and biomass for liquid media . For yeast the viable count was determined , all these measurements were run in comparison to Sabouraud media (Oxoid ) as a standard medium .The results indicated that the GS solid medium was superior to support the fungal growth , followed by (S) medium . then the standard medium , and finally the gluten medium with significant statistical differences (P<0.05) for the three moulds . Growth in liquid media (Biomass) showed that steep water medium (S) was the best to support the growth. Shaked cultures gave higher biomass and differ from static cultures significantly (P<0.05) . Growth of S . boulardii in liquid media was better in shaked cultures than static cultures with significant differences (P<0.05) for different media . استعملت مخلفات صناعة النشأ من الذرة لتحضير اوساط غذائية لتنمية الفطريات ، وهي ماء نقع الذرة (Steep water) وقد عومل ليكون ملائما لتحضير الوسط الغذائي (S) والكلوتين (Gluten) بعد استخلاص الأجزاء الذائبة منه (G) ، وحضر وسط خليط منهما (GS) . احتوت المخلفات المعدة لتحضير الاوساط على اغلب مستلزمات نمو الفطريات بمستويات مختلفة . تم تنمية Aspergillus niger و Asp. flavus و Penicillium spp وخميرة Saccharomyces boulardii . قيس النمو بقياس قطر المستعمرات على الاوساط الصلبة وقياس الكتلة الحيوية في الاوساط السائلة . اما الخميرة فقد قيس العد العيوشي في الأوساط السائلة . وتمت مقارنة النمو باستعمال وسط تجاري قياسي وهو وسط السابرويد الصلب او السائل من شركة Oxoid . اشارت نتائج النمو على الاوساط الصلبة الى تفوق وسط ( GS ) الصلب لتنمية الاعفان تلاه وسط ماء النقع (S) ثم الوسط القياسي ثم وسط خلاصة الكلوتين (G) وبفروق معنوية على مستوى احتمال (P<0.05) بالنسبة للاعفان الثلاث . اما النمو في الاوساط السائلة فقد تفوق وسط ماء النقع (S) في إعطاء اكبر كتلة حيوية بالنسبة للاعفان الثلاث ، وكانت المزارع المهزوزة أفضل من المزارع الراكدة . اما تنمية الخميرة في الاوساط السائلة فكانت المزارع المهزوزة أفضل من المزارع الراكدة وبفرق معنوي على مستوى احتمال (P<0.05) ولمختلف الاوساط .

Keywords


Article
HEIGHT GROWTH MODELS FOR Populus nigra STANDS GROWN AT ZAKHO REGION
دوال النمو في الارتفاع لمشاجر الحور الأسود Populus nigra النامية في منطقة زاخو

Loading...
Loading...
Abstract

Yield of stand affected by different characteristics of a tree or the stand , correspondingly ,the height is one of the important factor effects the quality and quantity of the yield , for that this investigation was conducted in order to estimate growth of height for Populus nigra stands grown at Zakho Region depending on age ( A) , diameter at breast height (dbh) and density of stand . Forty five samples will be selected randomly from stands with different densities and ages . Data analyzed and mathematical models driven for many equations connect the studied variable of stands with the height by using regression system then constructing on the resulted precision measurements of the equation , the followings were selected: H =-12.12 + 8.50(A) 0.5 H = -2.08 + 1.74(A) + 0.14(SP ) 2 H = 1.27 + 2.132(D) – 0.75EXP(SP) The coefficient determination coefficient (R2) of above equations were (90.3, 91.02 ,91.33) with standard error (0.88,0.86,0.84) respectively. Resulted equations enable us to estimate average stand height at any age or density then different tables and graphics prepared to illustrate the development of stand height growth which is widely used by forest managers in order to predict the mean stand height also to estimate average growth annual growth in the height of stand through first driven of equations links the height with the age . يتحدد الإنتاج في أي مشجر من المشاجر بصفات عديدة للشجرة والمشجر ، ويعد الارتفاع احد العوامل المؤثر على نوعية الإنتاج وكميته ، لذا أجريت هذه الدراسة لغرض تقدير النمو في الأرتفاع لمشاجر الحور الأسود في منطقة زاخو، اعتماداً على العمر، القطر عند مستوى الصدر والكثافة لهذه المشاجر. جمعت بيانات 45 عينة اختيرت عشوائيا لمشاجر مختلفة الكثافات والأعمار. و باستخدام نظام الانحدار تم تحليل البيانات واشتقاق النماذج الرياضية ،لعدة معادلات تربط مابين المتغيرات المدروسة للمشجر والارتفاع ، وبعد إجراء الاختبارات الإحصائية اعتماد على مقاييس الدقة ، وقع الاختيار على المعادلات الآتية : H = -12.12 + 8.50(A) 0.5 H = -2.08 + 1.74(A) + 0.14(SP) 2 H = 1.27 + 2.132(D) – 0.75 EXP(SP) التي كانت قيمة معاملآت التحديد لها 90.3و 91.02 و 91.33 والخطأ القياسي 0.88و 0.86و 0.63 على التوالي . فمن خلال المعادلات نستطيع تقدر متوسط ارتفاع المشجر عند أي عمر من الأعمار أو الكثافات. ومن خلال استخدام هذه المعادلآت أعدت جداول و آشكأل بيانية مثلت تطور النمو في الارتفاع لهذه المشـاجر ، والذي يستخدم على نطاق واسـع من قبل الإداريين لمعرفة متوسط ارتفاع المشجر وكذلك تقدير معدل النمو السنوي في الارتفاع للمشاجر من خلال أخذ المشتقة الأولى للمعادلة التي تربط بين الارتفاع والعمر.

Keywords


Article
ESTIMTION OF HETEROSIS , COMBINING ABILITY , GENE ACTION BY USING LINE × TESTER INDURUM WHEAT (Triticum durum Desf.)
تقدير قوة الهجين والمقدرة الائتلافية والفعل الجيني باستخدام طريقة الفاحص × السلالة في الحنطة الخشنة Triticum durum Desf.

Loading...
Loading...
Abstract

In 2005 , a crossed used by Line ×Tester among ten genotypes of Triticum durum are Atra-S , Crezo , Berch-1 , Azeghar-2 , LD-357-E , Sham-3 , Cimeto as male and Bakrajo-1 , ACSAD-65 and Om-Rabea-3 as female . In following year the seeds of the ten parents and their crossed were grown in the research farm of the college Dohok University using RCBD with three replication to study the genetic behavior of the yield and components . General and specific combining ability were estimated and heterosis . A significant differences between genotypes were shown for all the characters . some variation were found between the general combining ability effects , and the testers , however the parent (ACSAD-65) was superior to others . Crosses (Bakrajo-1×Crezo) , (Om-Rabea-3×Sham-3) exhibited significant specific combining ability effects in a desirable direction for all characters . Ratio of general to specific combining ability components were less than one for all characters . A broad sense heritability value was higher in all characters , while the heritability in a narrow sense was low . The average degree of dominance values was greater than one indicating a presence of over-dominance . Some hybrids were superior to others .أجريت في عام 2005 التهجينات بطريقة الفاحص×السلالة بين عشرة تراكيب وراثية من الحنطة الخشنة هي Atra-S و Crezo و Berch-1 و Azeghar-2 و LD-357-E و Sham-3 كآباء مذكرة و Cimeto و بكره جو-1 و ACSAD-65 و أم ربيع-3 كآباء مؤنثة وفي السنة التالية زرعت بذور الآباء وهجنها في حقل كلية الزراعة – جامعة دهوك وفق تصميم RCBD بثلاث مكررات لدراسة السلوك الوراثي لصفات الحاصل ومكوناته . قدرت مكونات التباين الوراثي وتأثيرات قدرتي الائتلاف العامة والخاصة وقوة الهجين . أظهرت النتائج اختلافات معنوية بين جميع التراكيب الوراثية ولجميع الصفات , واختلفت الآباء من حيث تأثيرات قدرتها العامة . أظهرت التراكيب المستخدمة كفواحص اختلافاً في الاتجاه المرغوب من حيث قدرتها العامة ولمعظم الصفات وكان الأب ACSAD-65 أفضلهم . وأظهر الهجينان بكره جو-1×Crezo و أم ربيع-3×Sham-3 قدرة خاصة بالاتجاه المرغوب لأغلب الصفات . كانت النسبة بين مكونات القدرة العامة إلى القدرة الخاصة أقل من الواحد لجميع الصفات . كانت قيمة التباين الوراثي غير الإضافي أعلى من الإضافي لجميع الصفات وأظهرت قيم التوريث بالمفهوم الواسع مرتفعة ولجميع الصفات , أما قيم التوريث بالمفهوم الضيق فكانت منخفضة لجميع الصفات وكانت قيم معدل درجة السيادة أكبر من الواحد لجميع الصفات . تميزت بعض الهجن في إعطاء قوة هجين معنوية بالاتجاه المرغوب .

Keywords


Article
INFLUENCE OF DIFFERENT LEVELS AND APPLICATION DATES OF NITROGEN FERTILIZER ON GROWTH OF TWO
تأثير مستويات ومواعيد إضافة مختلفة من السماد النتروجيني في حاصل ونوعية الحبوب لصنفين من الذرة الصفراء Zea mays L.) ) .

Loading...
Loading...
Abstract

Afield experiment was conducted to investigate the effect of varieties, nitrogen fertilizer levels and their application dates on growth characters of corn (Zea mays L.). The split -split plot design in RCBD with three replications was used. The experiment included two corn varieties (Buhooth 106 and Tallar) and four nitrogen fertilizer levels (0,80,120,160 kg N/ha) and three application dates of fertilizer (half of recommended level was added at sowing and other half after 30 days from sowing, half of recommended level was added at sowing and other half after 60 days from sowing, one fourth of the quantity was added at sowing and half after 30 days from sowing and the last quarter after 60 days from sowing. The varieties ,nitrogen fertilizer levels and application dates, represented as main plot , sub plot and sub-sub plot, respectively. The result indicated that the varieties Buhooth 106 was significantly superior than Tallar variety for grains yield and components with the exception of number of rows per ear and harvest index .Tallar variety was significantly exceeded than Buhooth 106 in crude protien , oil yield and percentage .Increasing nitrogen fertilizer rates caused continuous increase in all grains yield and components and continuous singnificant increase in grain quality with the exception of oil percentage.Application dates of nitrogen affected significantly all grains yield and components. Partitioning nitrogen to three batches gave higer grains yield and components , crude protien and oil .أجريت تجربة حقلية لمعرفة تأثير كل من الأصناف ومستويات التسميد النتروجيني ومواعيد إضافته في حاصل الحبوب ومكوناته لمحصول الذرة الصفراء ، أستخدم في التجربة نظام القطع المنشقة المنشقة في تصميم القطاعات العشوائية الكاملة بثلاث مكررات وتضمنت التجربة صنفين من الذرة الصفراء هما صنف بحوث 106 وصنف تالار واربعة مستويات من التسميد النتروجيني (صفر و 80 و120 و 126 كغم نتروجين /هكتار) وثلاثة مواعيد لإضافة السماد النتروجيني ( إضافة نصف الكمية المقررة عند الزراعة والنصف الآخر بعد 30 يوماً من الزراعة , إضافة نصف الكمية المقررة عند الزراعة والنصف الآخر بعد 60 يوماً من الزراعة ,وإضافة ربع الكمية المقررة عند الزراعة ونصف الكمية بعد 30 يوما من الزراعة والربع الاخير بعد 60 يوما من الزراعة ) اذ احتلت الأصناف ومستويات التسميد النتروجيني ومواعيد إضافته الألواح الرئيسية والثانوية وتحت الثانوية على التوالي وتشير النتائج إلى تفوق الصنف بحوث106 معنوياً على الصنف تالار في جميع صفات حاصل الحبوب ومكوناته المدروسة باستثناء صفة عدد صفوف العرنوص ودليل الحصاد بينما تفوق الصنف تالارمعنويا على الصنف بحوث 106 فىصفات الحبوب النوعية. كما أدت زيادة التسميد النتروجيني إلى زيادة معنوية مستمرة فى جميع صفات الحاصل ومكوناته وصفات الحبوب النوعية باستثناء صفة النسبة المئوية للزيت. واختلفت مواعيد إضافة السماد النتروجيني معنوياً في جميع صفات حاصل الحبوب ومكوناته حيث أعطت معاملة الموعد الثالث اعلى معدل لجميع صفات حاصل الحبوب ومكوناته كما اختلفت مواعيد اضافة السماد النتروجينى معنويا فى معظم صفات الحبوب النوعية حيث تفوقت معاملة الموعد الثالث باعطائها اعلى معدل لجميع صفات الحبوب النوعية المدروسة باستثناء صفة النسبة المئوية للزيت.

Keywords


Article
EFFECT AND FREQUENCY OF APPLICATION OF SOME HERBICIDES ON FIELD BIND WEED CONTROL Convolvulus arvensis L.
تأثير بعض المبيدات الكيميائية في مكافحة نبات المديد .Convolvulus arvensis L

Loading...
Loading...
Abstract

The factorial pots experiment was conducted in order to investigate the effect of some herbicides ( Basagran , 250,500 , Glyphosate , 565 , 1250 , Gesagard , 1250 , 2500 cm3 a.i /ha) and unweeded check treatment which applied with different frequency of application ( one , two , three times )which take 20 days interval on control of fieldbind weed in summer season 2006 at Salah Aldeen prov . CRD design with three replicates was used . The significant result showed that all herbicides used were superiority on plant growth if it compared with unweeded cheek treatment . On other hand , two times or three times duration application of herbicides had more effect on plant length than one time of application . However, unsignificant result of different herbicides frequency had been on number of buds, no-capsule , and no-of seeds . نفذت التجربة في الموسم الصيفي 2006 , في سنادين بلاستيكية ( أرتفاع 40 سم وقطر 30 سم وكان وزن التربة في السندانة الواحدة 10 كغم) زرعت العقل بمعدل 3 عقل / سندانة وعلى عمق 5 سم إشتملت التجربة على عاملين هما ثلاثة أنواع من المبيدات وبتركيزين لكل مبيد البازكران 250 والتركيز الموصى به 500 سم3 / هكتار والكلايوفوسيت 565 و التركيز الموصى به 1250سم 3 /هكتار والجيزاكارد 1250 و التركيز الموصى به 2500 سم3 /هكتار كمادة فعالة إضافة الى معاملة المقارنة أما العامل الثاني فقد أشتمل على تكرار رش المبيد ( رشة واحدة , رشتين , ثلاثة رشات ) كانت المدة بين كل رشتين 20 يوماً . حللت البيانات بإستخدام برنامج SAS وفق نظام التجارب العاملية باستخدام التصميم العشوائي الكامل وبإختبار دنكن المتعدد المدى , وأظهرت النتائج تفوق المبيدات الثلاثة بالتركيزين الاول والثاني على معاملة عدم الرش في كافة الصفات المدروسة , وتفوق تكرار الرش ثلاث مرات على بقية المعاملات في صفة عدد الافرع والوزن الجاف بينما تفوق تكرار الرش ثلاث مرات ومرتين على الرش مرة واحدة في صفة طول النبات , ولم تختلف عدد مرات الرش فيما بينها معنويا في التأثير على عدد البراعم المتكونة وعدد الكبسولات وعدد البذور .

Keywords


Article
THE INFLUENCE OF DIFFERENT TIME OF APPLICATION AND DOSES OF GRAMAXON ON BINDWEED CONTROL
تأثير تراكيز وفترات رش مختلفة من مبيد الكرامكسون في مكافحة نبات المديد

Loading...
Loading...
Abstract

Pots experiment was carrid out at Salah aldeen prov. in 2006 summer growing season to investigate the effect of herbicide doses (150, 300, 450 cm3a.i/ha) application time (15 , 25 , 30 days intervals ) and frequent application ( without application , one , two , three time of application ) on growth of bind weed . Data wrer collected at 25th October . CRD design with three replicates was used as a factorial experiment. Unsignificant result had seen on all growth characteristic of plant with the different time of herbicide application . While the third dose of herbicide was significantly superior than other doses . The more frequency of herbicide application had significant effect on reducing plant length , dry weight , number of buds , and number of branch . The interaction two or three time of application at dose 450cm3 a.i/ ha with every 15 , 25 or 35 days duration had markedly effect on plant growth which all plants was control نفذت التجربة في الموسم الزراعي 2005-2006 وفق نظام التجارب العاملية بإستخدام التصميم العشوائي الكامل , أشتملت التجربة ثلاثة عوامل : الاول تركيز مبيد الكرامكسون 150 و 300 و 450 سم3 مادة فعالة / هكتار والعامل الثاني, الفترة الزمنية بين الرشات 15 و 25 و 35 يوم. العامل الثالث : تكرار الرش ( بدون رش و رشة واحدة و رشتين و ثلاث رشات ) , أخذت البيانات نهاية الموسم 25/10 لم تظهر أي فروق معنوية بين الفترات الزمنية للرش في الصفات المدروسة كافة بينما تفوق التركيز الثالث معنويا على التركيزين الاول والثاني في تأثيره على صفات نمو المديد , أثر تكرار الرش بشكل معنوي في خفض طول النبات وعدد البراعم والوزن الجاف وعدد الافرع .ولم نحصل على أي نباتات عند رش المبيد مرتين وثلاث مرات بالتركيز الثالث بالرغم من زيادة الفترة الزمنية بين رشة وأخرى لحد 35 يوم .

Keywords


Article
EFFECT OF SOWING DATE AND DEFOLIATION ON GROWTH AND YIELD OF SUNFLOWER (Helianthus annum L.)
تأثير مواعيد الزراعة وتسقيط الأوراق في نمو وحاصل زهرة الشمس

Loading...
Loading...
Abstract

Field experiment on sunflower was conducted during the season 2006 at Al Rashidia field-Mosul city to determine the effect of sowing dates{ 27 March(S1), 20 April (S2) and 10 May (S3) } with leaves defoliation { non-defoliation(Dl),defoliated 4 (D2) and 8 (D3) leaves / plant } at stage pale yellow of back head. It used randomized complete block design as split-plot with three replications. The result showed that 27 March of date sowing had a significant superiority on leaf area, no. of seeds / head, wt. of 1000 seeds and oil yield, while defoliation of 4 or 8 leaves had exactly opposed effect except the leaf area. Higher oil and seed yield had reached at(S1), (S2) with (D1) interaction. However, linear relationship was seen between defoliation levels and yield reduction percentage.أجري البحث في سنة 2006 في حقل الرشيدية بمحافظة نينوى باستخدام تصميم القطع المنشقة وبثلاث مكررات. إذ تم دراسة ثلاثة مواعيد للزراعة : 27 آذار (S1) و20 نيسان (S2) و 10 مايس (S3). وثلاثة معاملات لتسقيط الأوراق في النبات : صفر (بدون تسقيط للأوراق) (D1) وتسقيط 4 أوراق/نبات (D2) وتسقيط 8 أوراق/نبات (D3) وذلك في مرحلة اصفرار ظهر القرص الزهري وتأثير ذلك في نمو وحاصل زهرة الشمس . أشارت نتائج البحث إلى تفوق معنوي في الصفات : المساحة الورقية و عدد البذور/القرص ووزن 1000 بذرة وحاصل البذور وحاصل الزيت عند التبكير في موعد الزراعة (27 آذار) (S1). في حين كان تأثير تسقيط 4 و 8 أوراق/نبات (D2 و D3) سلبياً في تلك الصفات باستثناء صفة المساحة الورقية إذ ازدادت بزيادة شدة التسقيط . بلغ أعلى معدل معنوي لحاصل البذور وحاصل الزيت عند معاملات التداخل S1D1 و S2D1. أظهر تحليل الانحدار علاقة خطية بين شدة التسقيط للأوراق في النبات ونسبة الفقد لكل من : حاصل البذور، نسبة الزيت وحاصل الزيت .

Keywords


Article
THE EFFECT OF SOME PLOW TYPES ON GROWING AND YIELD PROPERTIES OF CORN (Zea mays ) UNDER SPRINKLER IRRIGATION
تأثير بعض أنواع المحاريث على بعض صفات الحاصل للذرة الصفراء تحت أنظمة الري بالرش

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in Telafar region, Mosul governorate during agriculture season 2002-2003 to study the effect of three plow types (mold board, chisel and one way disk) with two plowing depths (10-15 cm) (15-20 cm) and two sprinkler irrigation systems (center pivot and solid set) on growing and production properties of corn (plant height, number of ears plant, number of rows/ear, length of ear, ear diameter, number of grain/ear, weight of 100 grain and grain yield). Randomized complete block design (split-split plot design) was used and the results analyzed statistically. The results showed that the mold board, chisel and one way disk plows with the two plowing depths and with center pivot irrigation system surpassed in plant height and number of ear/plant properties. The mold board plow with the depth (10-15 cm) and center pivot irrigation system surpassed in number of rows/ear, and the one way disk plow with (15-20 cm) depth and center pivot irrigation system surpassed in grain yield property and its yield was 11.02 ton/ha.أجريت هذه الدراسة في قضاء تلعفر التابع لمحافظة نينوى، في الموسم الزراعي (2002) باستخدام ثلاثة محاريث (المطرحي القلاب والحفار والقرصي الراسي) وبعمقي حراثة 10-15 سم و15-20سم لغرض دراسة تاثيرها في بعض صفات النمو والحاصل لمحصول الذرة الصفراء Zea mays (ارتفاع النبات وعدد العرانيص/نبات وعدد الصفوف/عرنوص وطول العرنوص سم وقطر العرنوص سم وعدد الحبوب/عرنوص و وزن 100 حبة (غم) وحاصل الحبوب كغم/هكتار) تحت نظامي الري بالرش المحوري وشبه الثابت، استخدم تصميم القطاعات العشوائية ذو الالواح المنشقة –المنشقة، وتم تحليل البيانات احصائيا، واظهرت النتائج تفوق المحاريث المطرحي القلاب والحفار والقرصي الراسي مع العمقين 10-15سم و15-20سم مع النظام المحوري معنويا في صفتي ارتفاع النبات وعدد العرانيص/نبات، كما تفوق المحراث المطرحي القلاب مع العمق 10-15سم مع النظام المحوري معنويا في صفة عدد الصفوف/عرنوص، كما تفوق المحراث القرصي الراسي مع العمق 15-20سم مع النظام المحوري معنويا في صفة حاصل الحبوب اذ اعطى حاصلاً قدره 11.020 طن/هكتار.

Keywords


Article
NOURISHING PREFERENCES OF THE GREATER WAX MOTH WORMS (Galleria mellonella L .) WHEN THE FEEDIN
التفضيل الغذائي ليرقات دودة الشمع الكبرى (mellonella L . Galleria )عند التغذية على شمع نحل العسل ومواد أخرى وتأثيرها على بعض الصفات الحياتية

Loading...
Loading...
Abstract

Results of studying nourishment preference of the greater wax moth worms on wax combs that vary in their pollen, honey, and metabolic wastes of bees in addition to the appearance ( dark and white ) combs and elasticity of wax base showed that the consumption of these substances varied. The study of modified multiple range Duncan's test at p=0.05 showed that the optimum nourishment,optimum time for transformation from larvae to mature insect , and largest number of eggs laid by females were of the dark colored combs that contain pollen and honey which reached (12.84gm/treatment, 32.57 days , 2039.0 eggs) respectively , and the lowest nourishment was for combs with non elastic basic wax averaging ( 5.84 grams / treatment , 47.43 days , and 56.0 eggs ) respectively , The statistical analysis of the simple correlation coefficient (r) has also revealed that theresults were significant between nourishment and both the number of eggs laid and time of transformation from larvae to mature insect throughout the study period at p= 0.01 while the correlation between the number of eggs laid and time of transformation from larvae to mature insect was less significant at p= 0.05.محتواها من حبوب اللقاح وعسل ومخلفات أيضية لنحل العسل ولنخاريب قاتمة اللون وبيضاء وأساس شمعي غير ممطوط ، أن التغذية تباينت في أستهلاكها لهذه المواد ، فقد بينت الدراسة لاختبار دنكن المتعدد المدى المعدل عند مستوى أحتمال 0.05 أن أفضل تغذية بينت نتائج التفضيل الغذائي ليرقات ديدان الشمع الكبرى عند التغذية على نخاريب شمعية متنوعة في مستخدمة وأفضل فترة زمنية للتحول من طور اليرقة الى حشرة كاملة ، وأكبر عدد للبيض تضعه الانثى كانت للمعاملة التي تحوي نخاريب شمعية قاتمة اللون وعلى حبوب لقاح وعسل بمتوسط بلغ : 12.84 غم/معاملة و 32.57 يوم و2039.0 بيضة على التوالي ، وأقل تغذية كانت للمعاملة التي تحوي على أساس شمعي غير ممطوط بمتوسط بلغ 5.84 غم/معاملة و47.43 يوم و56.0 بيضة على التوالي ، كذلك بينت الدراسة للتحليل الاحصائي للارتباط البسيط (r) أن النتائج كانت معنوية لكمية الغذاء المستخدم مع كل من عدد البيض الذي تضعه الانثى والفترة الزمنية للتحول من يرقة الى حشرة كاملة بعضها مع بعض طيلة مدة الدراسة عند مستوى أحتمال 0.01 ، أما أرتباط الفترة الزمنية للتحول من يرقة الى حشرة كاملة وعدد البيض فقد كان أرتباطا أقل معنوية عند مستوى أحتمال 0.05 .

Keywords


Article
ROLE OF MICROWAVE ENERGY TO CONTROL THREE SPECIES OF STORE PRODUCTS INSECTS
دور الطاقة المايكروية في مكافحة ثلاثة انواع من حشرات الحبوب المخزونة

Loading...
Loading...
Abstract

Three levels of microwave energy low ,medium& ,high. 260,520 and 780 w, respectively were used to control three species of the saw-toothed grain beetle Oryzaephilus surinamensis L.,Red flour beetle Tribolium castaneum Herbst,the Khapra beetle Trogoderma granarium Evert in Store Products ,viz. Jrush ,Burglar and Habia at three exposure periods 1,1.5 and 2 minutes. The results showed that the highest mortality percentage occupied in Oryzaephilus surinamensis 75.67%,followed by Tribolium castaneum which was 68.64% while the lower was 66.29% in case of Trogoderma granarium. Highest energy level gave 100% mortality percentage ,while the medium level gave 99.63% percentage whereas only 10.98% percentage was recorded with low level.The highest percent mortality in Burglar 71.48% while the lower was in Habia 67.9%. Exposure periods of 1.0,1.5 and 2 minutes gave 75.18 , 68.64 and 66.79% mortality percentage, respectively . The temperature produced was almost similar in three products ; 69.77 ,73.88 and 72.77 °C while that of control treatment was 25.33°C.The temperature of microwave energy level were 87.08, 62.41 and 31.83°C for high ,medium and low, respectively .استخدمت ثلاثة مستويات من الطاقة المايكروية واطئة، و متوسطة، وعالية260 و 520 و780 واط لمكافحة ثلاثة انواع من حشرات الحبوب المخزونة هي خنفساء الحبوب المنشاريةOryzaephilus surinamensis L. وخنفساء الطحين الحمراء Tribolium castaneum Herbst وخنفساء الخابرا Trogoderma granarium Evert ، في منتجات الحبوب المخزونة هي الجريش والبرغل والحبية وبواقع ثلاثة مدد تعريض هي 1 و 1.5 و2 دقيقة.اظهرت النتائج ان اعلى نسبة قتل كانت في خنفساء الحبوب المنشارية حيث بلغت كمعدلات 75.67٪ تلتها خنفساء الطحين الحمراء بنسبة قتل 68.64٪ ثم خنفساء الخابرا 66.29٪ ، اعطى المستوى العالي نسبة قتل بلغت 100٪ ثم المستوى المتوسط 99.63٪ واخيرا فان مستوى الطاقة الواطي اعطى نسبة 10.98٪ فقط. بلغت نسبة القتل للحشرات اعلاها في البرغل 71.48٪ في حين كانت أوطئها في الحبية 67.9٪ بشكل عام. اوقات التعريض1 و 1.5 و2 دقيقة اعطت نسبة القتل 66.79 و 68.64 و 75.18٪ على التوالى. وظهر ان درجات الحرارة الناتجة عن التجربة متقاربة في المنتجات الثلاث وكانت 72.77و 73.88 و69.77°م بينما في المعاملة الضابطة كانت 25.33°م.بلغت درجات الحرارة لمستويات طاقة التعريض 87.08°م و62.41°م و31.83°م للمستوى العالي والمتوسط ثم الواطئ على التوالي.

Keywords

Table of content: volume:36 issue:2