Table of content

Journal of Administration and Economics

مجلة الادارة والاقتصاد

ISSN: 18136729
Publisher: Al-Mustansyriah University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Scientific journal published by the College of Administration and Economics / University of Mustansiriya means science of economic, administrative, accounting, tourism, financial, banking and is the Journal of Administration and Economics one of the most important outcomes of scientific faculty since Sbieinaat such as issuing a scientific League tight scientifically gained the attention of researchers inside and outside Iraq to Agradalterkiet scientific and research purposes and Aldrashnzera for the adoption of the foundations for sound scientific Calendar Alglma for Research and dissemination.
Date of the first issue 1977
The number of numbers in Year 4 numbers (quarterly)

Loading...
Contact info

dr.Entedhar@yahoo.com

Table of content: 2011 volume: issue:89

Article
The state's role in supporting the industrial sector in Iraq, "An Empirical Study
دور الدولة في دعم القطاع الصناعي في العراق "دراسة ميدانية"

Loading...
Loading...
Abstract

The industrial sector is the mainstay in the development and GDP growth has resulted in the entry of foreign goods imported into Iraq in heavy (bushes from) after 2003 and the lack of government support for the industrial sector and the effects of the security situation (condition) to the closure of many factories in the industrial sector and private-fold role in the economy. Tries to find extrapolation of the reality of government support for th industrial sector in general after 2003, areas and trends (fields and directions) that are supposed to walk towards it and to explore the negative effects of the absence or weakness of government support to the industrial sector and the aim of building proposals on the mechanism of the state's role in supporting the sector. يعد القطاع الصناعي الركيزة الأساسية في تنمية ونمو الناتج المحلي الإجمالي وقد أدى دخول السلع الأجنبية المستوردة الى العراق بشكل كثيف بعد عام 2003 وعدم وجود دعم حكومي للقطاع الصناعي وتأثيرات الوضع الأمني الى إغلاق الكثير من المصانع في القطاع الصناعي الخاص وإضعاف دوره في الإقتصاد . يحاول البحث إستقراء واقع الدعم الحكومي المقدم للقطاع الصناعي بشكل عام بعد عام 2003 ومجالاته والإتجاهات التي يفترض أن يسير نحوها واستكشاف الآثار السلبية لغياب أو ضعف الدعم الحكومي على القطاع الصناعي وصولاً الى بناء مقترحات حول آلية دور الدولة في دعم هذا القطاع .


Article
A fuzzy set theory in the development and construction of control charts (Comparative study)
استخدام نظرية المجموعات المضببة في تطوير و تكوين لوحات السيطرة (دراسة مقارنة)

Loading...
Loading...
Abstract

Statistical process control (SPC) is an approach that uses statistical techniques to monitor the process. Shewhart in 1920's developed statistical control charts that are one of the most important techniques of quality control to detect if assignable cause exists. The widely used control charts are X-bar and R charts. These are called traditional variable control chart with center line, upper control limit and lower control limit are represented by numeric values. A process is either "in control" or "out of control" depending on numeric observation values. For many problems control limits could not be so precise. Uncertainty comes from the measurement system including operators and gauges, and environmental conditions. In this context fuzzy set theory is useful tool to handle this uncertainty. Numeric control limits can be transformed to fuzzy control limits by using membership function. Fuzzy control limits provide تعد السيطرة الاحصائية على العملية الانتاجية احد المفاهيم التي يتم من خلالها استخدام الاساليب الاحصائية للرقابة على الانتاج. شيوارت في العشرينات طور لوحات السيطرة الاحصائية التي تعتبر من الاساليب المهمة في ضبط الجودة لتشخيص و اكتشاف الانحرافات غير العشوائية إن وجدت. ومن اللوحات التي تستخدم بشكل واسع, لوحة المتوسط و لوحة المدى R . حيث تسمى هذه اللوحات لوحات السيطرة للمتغيرات, التي تتكون عادةً من حد وسطي و حدين اعلى و ادنى للسيطرة متمثلاً بقيم عددية. العملية الانتاجية اما تكون تحت السيطرة أو خارجها بالاعتماد على قيم المشاهدات العددية التي يمكن احتسابها, و في كثير من الحالات احتساب حدود السيطرة هذه قد لايكون دقيقاً و مؤكداً, وهنا يمكن استخدام نظرية المجموعات المضببة للتعامل مع حالات عدم التأكد و الضبابية. حيث يمكن من خلالها تحويل حدود السيطرة العددية الى حدود سيطرة مضببة بأستخدام دالة عنصر الانتماء وهذه الحدود تعطي تقييم دقيق و مرونة اكثر في الحكم و اتخاذ القرار على العملية الانتاجية مقارنةً بلوحات السيطرة الكلاسيكية المشار اليها اعلاه. في هذا البحث تم استخدام بيانات من شركة آلا للمشروبات الغازية في مدينة السليمانية في تصميم لوحة السيطرة الضبابية.


Article
Scheduling Project Management Using Crashing CPM Networks to Get Project Completed on Time &
جدولة لإدارة المشاريع باستخدام الشبكات CPM التحطيم للحصول على المشروع والانتهاء في الوقت المحدد

Loading...
Loading...
Abstract

Most of Iraqi companies suffer from difficulties & challenges due to complexity of project, and because of its dependency on the traditional tool to plan, schedule, and control the project development. The needs for continuous control of time, cost, and performance of projects, also can be completed on time with good quality and within the allocated budget. This research provident dynamic approach will let the user evaluate the project network to determine a crashing strategy at the beginning of the project and also during the life of the project. To reduce a projects completion time, a technique called "crashing is performed, which involves bringing in additional resources for activities along the critical path of the network. The research created model to determine the order in which activities should be crashed as well as using CPM technique helps good project management in achieving the objective with minimum of time and least cost and also in predictive the probable project duration and associated cost meeting the desired project. KEY WORD:- Project management, Activities, WBS (Work Breakdown Structure), CPM (Critical Path Method), Schedule, Slack Time, Crashing. معظم الشركات العراقية تعاني من صعوبات وتحديات، نظرا لازدياد تعقد المشاريع، وبسبب اعتمادها على ادوات تقليدية في تخطيط المشاريع ومن ثم متابعتها والسيطرة عليها. لذا فان الحاجة للرقابة المستمرة على وقت وكلفة واداء المشروع وكذلك انهاءه في الوقت المحدد وضمن الموازنة المرصودة والنوعية الجيدة. يوفر البحث منهج ديناميكي مع اعطاء للمستخدم امكانية تقييم شبكة اعمال المشروع خلال تحديد استراتيجية المبادلة (التعجيل)Crashing في بداية المشروع وخلال فترة حياه المشروع. وباستخدام هذه الطريقة يتم اكمال المشروع وباقل وقت ممكن باستخدام موارد اضافية للانشطة الواقع على المسار الحرج. استخدم البحث تقنية CPM وطريقة مبادلة الوقت بالكلفة، تساعد الادارة الناجحة للمشاريع للوصول الى الاهداف المطلوبة من خلال انهاء المشروع باقل وقت وكلفة محددة وكذلك يحدد المدة التي يمكن بموجبها تنفيذ المشروع وتحديد كلفة المرتبطة بالمشروع .


Article
The global financial crisis and its repercussions on economic activity Causes - types - effects - reflections
الأزمة المالية العالمية وتداعياتها على النشاط الإقتصادي أسبابها – أنواعها – آثارها – إنعكاساتها

Loading...
Loading...
Abstract

The world had faced a great financial crisis, which discloses the poor financial systems, representing the most important of its aspects to eliminating of international banks and establishments. The contagion of a crisis has a rapid pace to other economic sectors and poor confidence with financial and banking establishments, which end with losses and made these establishment out of control . To confront this crisis, it is necessary to reform the monetary and financial system, in addition to activates the financial markets, through the intervention of governments and central banks, to provide liquidity for banking system, uniform the controlling of banks and financial establishments, the need for much transparency. يواجه العالم اليوم أزمة مالية خطيرة التي كشفت عن هشاشة الأنظمة الاقتصادية المالية ، تمثلت أهم مظاهرها في إنهيار بنوك ومؤسسات دولية عملاقة في ظل إقتصادٍ ما . حيث انتقلت عدوى الأزمة بسرعة فائقة متجاوزة الحدود والقيود لتطال كل القطاعات الإقتصادية الأخرى مع تراجع ثقة الجمهور بالمؤسسات المالية والمصرفية وضعف بإجراءات الرقابة على مؤسساتها . ولمواجهة هذه الأزمة يجب تكاتف الجهود الدولية لإعادة النظر في النظام النقدي والمالي الدولي الحالي ، والى جانب العمل على إعادة الثقة في الأسواق المالية أولاً من خلال تدخل الحكومات والبنوك المركزية لضمان توفير السيولة للجهاز المصرفي مع توحيد الرقابة على المصارف والمؤسسات المالية والحاجة الى المزيد من الإيضاح والشفافية .


Article
Auditor's role in internal and external risk management technology (Comparative analysis)
دور المدقق الداخلي والخارجي في ادارة مخاطر التكنولوجيا (دراسة تحليلية مقارنة)

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to describe the environment which use the technology in the field of accounting and the risks associated with the identification of the bodies, which holds the risk management and in particular the role of internal and external auditor, relying on the literature on this subject within the theoretical side, and users questionnaire to gather information side of the field, The researchers found a group of results of the most important that there is an effective role for each of the internal auditor and external in the face of technology risk, and there is no variation significantly in their respective roles, and researchers provided a set of recommendations include the necessity of activating the role of professional organizations and agencies, financial control, was heading in the provision of climate appropriate for improving the role of the auditor in the face of technology risk through the modernization of legislation and moral Almairwale يهدف البحث الى توصيف بيئة استخدام التكنولوجيا في مجال المحاسبة والمخاطر المرتبطة بها , مع تحديد للجهات التي تتولى ادارة المخاطر وعلى وجه الخصوص دور كل من المدقق الداخلي والخارجي , معتمدين في ذلك على الادبيات المتعلقة بهذا الموضوع ضمن الجانب النظري , ومستخدمين الاستبانة لجمع معلومات الجانب الميداني , وتوصل الباحثون الى مجموعة من النتائج من اهمها انه هناك دور فعال لكل من المدقق الداخلي والخارجي في مواجهة مخاطر التكنولوجيا , وليس هناك تباين معنوي في دور كل منهما , وقدم الباحثون مجموعة من التوصيات من اهمها ضرورة تفعيل دور المنظمات المهنية واجهزة الرقابة المالية والموسسات في توفير المناخ المناسب لتحسين دور المدقق في مواجهة مخاطر التكنولوجيا من خلال تحديث التشريعات والمعايروالقواعد الاخلاقية .


Article
Expected Travel Distances in Distribution Problem
مسافات السفر المتوقع في مشكلة التوزيع

Loading...
Loading...
Abstract

هناك طريقتان لتقدير طول متوقع من مسافات السفر من خلال عدد 'ن' من نقاط عشوائية موزعة على بعض المناطق والطرق النظرية وطريقة المحاكاة. فقد تمت عملية مقارنة أولا، فإن النتائج من الأساليب المذكورة أعلاه لموقف العديد من أماكن العمل بالنسبة للمركز من منطقة. ثانيا، فقد تمت عملية مقارنة لنتائج المحاكاة نفسها، ولكن لأشكال مختلفة من منطقة (أي، مربع، دائرة ومستطيل)There are two ways to estimate the expected length of travelling distances through number ‘n’ of random points distributed over some area, theoretical methods and simulation way. The comparison had been made firstly, the results of the above methods for several position of the workplace relative to the centre of area. Secondly the comparison had been made for the simulation results themselves, but for different shapes of area (i.e., square, circle and rectangle).


Article
Features of the conceptual framework of accounting managemen
ملامح الاطار المفاهيمي للمحاسبة الادارية

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims to answer an important question: can we make a conceptual framework for MA as a basis to arise the MA standards? This can be made by determining the objectives of MA and the ways to achieve it, by determining the concepts and the initial elements that are involved in this frame to apply the MA. The importance of this study rises from the importance of the information provided by management accounting (MA) to aid the high and excusive management to do operational performance in organizations either in long or short term , and the superiority accountant in his role in providing this information, it’s very important to determine the design that provides the MA information and its characteristics ,and how to direct trend it in the right trend that is relevant with the environments,economical ,and socialicts circumstances that ensure the organizations continuity in competitive markets. The study has reached the following conclusions: 1. Expanding of the information that should be available by MA system because of the Varity of functions, management levels, activities and organizational structural. All the analyses required for the information depend on these dimensions. Thus, the accountant should be able to provide the information those effects on the success of organization. the high interfered degree among the information and its specialty degree and the in variety of its jobs and the increase of its technological levels . 2. The MA faces a great challenge due to the changeable environment and the influential forces that make the organization change according to it such as the technological and organizational changes and the customer’s needs. يهدف هذا البحث بشكل عام الى الاجابة على التسأؤل المهم التالي:هل يمكن تحديد اطار مفاهيمي للمحاسبة الادارية كأساس لانبثاق معايير المحاسبة الادارية؟ من خلال تحديد اهداف المحاسبة الادارية والسبل المتبعة لتحقيق تلك الاهداف ومن خلال تحديد المفاهيم والعناصر الاساسية لمكونات هذا الاطار لتطبيق اساليب المحاسبة الادارية تبرز اهمية البحث من خلال اهمية المعلومات التي توفرها المحاسبة الادارية في دعم الادارة العليا والتنفيذية في ادارة الاداء التشغيلي في المنظمات سواء ان كان في المدى القصير او الطويل وحتى يرقى المحاسب الاداري بدوره في توفير هذه المعلومات فمن المهم تحديد القالب الذي ستنصب فيه معلومات المحاسبة الادارية والخصائص التي تتصف بها وكيفية توجيهها في الاتجاه الصحيح وبما يتلائم مع الظروف البيئية والاقتصادية والاجتماعية لمواكبة المنظمات المنافسة في السوق. توصلت هذه الدراسة الى الاستنتاجات التالية: 1. اتساع المعلومات المطلوب توفيرها من قبل نظام المعلومات للمحاسبة الادارية بسبب اختلاف الوظائف والمستويات الادارية والانشطة و الهياكل التنظيمية مما يتطلب تحليل تلك المعلومات في ظل هذه الابعاد ليكون المحاسب الاداري قادرا على توفير المعلومات المؤثرة في نجاح الوظائف داخل المنظمة والتي تتاثر بحجم ودرجة تعقد المنظمات وزيادة درجة اعتمادها على مكوناتها الداخلية وتعاظم درجة تخصصها وتنوع اعمالها وزيادة التعقيد التكنولوجي. 2. تواجه المحاسبة الادارية تحديا كبيرا كونها لا تمثل عملية مستقرة وبدلا من ذلك فانها تتبع التغيير التنظيمي والقوى المؤثرة التي تجعل المنظمة تتبعها كالتغيير التكنولوجي والعولمة وحاجات الزبون.


Article
The essence of lesson planning for instructors
خطة الدرس وأهميتها للتدريسيين

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this research is to help the teachers further their understanding of the principles of effective lesson planning . many teachers, particularly those at start of their teaching careers , find lesson planning problematic and only time consuming . Surveys of graduates of education schools indicate that the area of concern of new teachers is their feelings of inadequacy in managing Classes . Classroom management and management of student conduct are skills that teachers acquire and hone over time. These skills almost never " jell " until after a minimum of few years of teaching experience . Skills of effective classroom management are central to teaching and require common sense , consistency , a sense of fairness and courage . These skills also require that teachers understand in more then one way the psychological and developmental levels of their students. For us, as teachers of English , lesson planning is a vital elements of classroom management and it is an important responsibility of language teachers. Most of the teachers don’t pay attention to this process which enables them to organize their lesson materials . No job can be done efficiently without planningAlpha والهدف من هذا البحث هو مساعدة المعلمين تعزيز فهمهم لمبادئ التخطيط درس فعال. العديد من المعلمين، لا سيما في بداية حياته تدريسهم، والعثور على درس التخطيط وإشكالية فقط مضيعة للوقت. المسوحات من خريجي مدارس التعليم تشير إلى أن المنطقة التي تهم المعلمين الجديد هو شعورهم بالنقص في إدارة الفصول. إدارة الصف وإدارة سلوك الطلاب والمعلمين المهارات التي تملك وشحذ على مر الزمن. هذه المهارات أبدا تقريبا "الهلام" حتى بعد ما لا يقل عن بضع سنوات من الخبرة في مجال التدريس. مهارات الإدارة الصفية الفعالة هي محور التدريس ويتطلب الحس السليم، والاتساق، والشعور بالإنصاف والشجاعة. هذه المهارات تتطلب أيضا أن المعلمين فهم في أكثر طريقة واحدة ثم على الصعيدين النفسي والتنموية لطلابهم. بالنسبة لنا، ومدرسي اللغة الإنجليزية، وتخطيط الدرس هي عناصر حيوية لإدارة الفصول الدراسية وذلك هو مسؤولية هامة لمعلمي اللغة. معظم المدرسين لا تولي اهتماما لهذه العملية التي تمكنهم من تنظيم مواد الدرس. ويمكن أن يتم أي عمل بكفاءة دون تخطيط


Article
The reality of the accounting applications in the Iraqi Islamic banks from the perspective of a professional
واقع التطبيقات المحاسبية في المصارف الإسلامية العراقية من وجهة نظر مهنية

Loading...
Loading...
Abstract

The attention given to Islamic financial banks and organizations occupies the superior position, not only in Islamic countries, but also in some western and European ones which created branches "Paths" for Islamic transactions in their banks. The boundary of these banks has been irregularly expended in Iraqi environment in the last years. This expansion raises some questions related to the nature of banking work in Iraqi environment and through the accounting systems adopted "Unified Accounting System" and apply them in order to provide the requirements and work-privateness in Islamic banks. The importance of this research lies in the role these banks play in the economies of the countries, and mainly in Iraq, and the ability of the accounting system to provide the requirements of Islamic banking-work from the standpoint of official accounting auditors, accountants and auditors who work in the field of Islamic banks, the impression and future views for the job of these banks in Iraqi environment. يحتل الإهتمام بالمصارف والمؤسسات المالية الإسلامية مركز الصدارة ، ليس على صعيد الدول الإسلامية بل إمتد المد الى عدد من الدول الغربية والأوروبية التي أنشأت لها منافذ للمعاملات الإسلامية في مصارفها . وإتسع نطاق هذه المصارف في البيئة العراقية وبشكل مضطرد في السنوات الأخيرة . إن هذا الإتساع يثير تساؤلات حول واقع العمل المصرفي في البيئة العراقية ، ومن خلال الأنظمة المحاسبية المعتمدة (النظام المحاسبي الموحد) وتطبيقاتها في تلبية إحتياجات وخصوصية العمل في المصارف الإسلامية . وتبرز أهمية البحث من أهمية الدور الذي تلعبه المصارف الإسلامية في إقتصاديات الدول وفي العراق على وجه الخصوص ، ومقدرة النظام المحاسبي المعتمد على تلبية متطلبات العمل المصرفي الإسلامي من وجهتي نظر : (مراقبي الحسابات القانونيين والمحاسبين والمدققين) العاملين في قطاع المصارف الإسلامية والطموح والرؤى المستقبلية لعمل هذه المصارف في البيئة العراقية .


Article
Building expert systems and database management Using the rules of accounting information integrated
بناء الأنظمة الخبيرة وبنك المعلومات الإدارية باستخدام قواعد المعلومات المحاسبية المتكاملة

Loading...
Loading...
Abstract

تمثل الدراسة محاولة جادة لتشخيص اهمية تطوير نظم المعلومات المحاسبية في الشركات الرائدة في مجال تطوير نظم المعلومات الادارية والمحاسبية ومن خلال اعتماد اسلوب الدمج المنمذج لنظم المعلومات وعبرتصميم نظام متكامل للمعلومات المحاسبية والإدارية تستطيع تحقيق علاقات التنسيق والترابط والتكامل بين النظم الفرعية كافه ضمن اطار الشركة والتي تتمثل في نظامي المعلومات المحاسبية والمعلومات الإدارية لتوفير قاعدة بيانات وانظمة خبيرة وبنك معلومات وظيفي ليعكس كل منهما الجوانب الفنية والمحاسبية لاعداد الحسابات الختامية بيسركل من وجهه نظرة . لقد تم تشخيص مجموعة من ادوات تطبيق الانظمة المتكاملة للمعلومات المحاسبية والإدارية تشمل كلاً من نظام معلومات للمحاسبة الإدارية ، قاعدة بيانات مركزية ، التكنولوجية الحديثة المستخدمة في عمليات دمج الانظمة المتكاملة ، الأفراد المؤهلين في المجالات المحاسبية والإدارية والحاسبات والانظمة وتحليل النظم والبرمجيات باسلوب الدمج للانظمة. The study representation , partake capability of & diagnoses, The importance developing information system in the companies , through design and application “An Integrated System of Accounting and Information “to coordinating and integrating relationships subsystems in build companies, to maintain the: Accounting Information System (AIS) and Managerial Information System (MIS). Also the study partake & diagnoses a set of basic tools which can use in application An Integrated System of Accounting and Managerial Information such as: information system of managerial accounting, central database, technological devices using in consolidated Integrated System qualifying personal in: accounting, managerial and computer spheres


Article
High performance work systems A method to enhance the strategic management of talent in organizations
أنظمة عمل الأداء العالي كمنهج لتعزيز إستراتيجية إدارة الموهبة في المنظمات

Loading...
Loading...
Abstract

The current research stems from the content of intellectual argues reality can be developed in the following question: If most of the academics and practitioners agree that the slogan of the current era is the war of talent (War of Talents), what are ways to manage this war and win in a successful manner? The researchers translate answer this question by going towards the exploration of the nature of the relationship between the conceptual and philosophical strategic talent management and High Performance Work Systems. Based on the foregoing, it can be said that any research problem embodies a realistic need felt by the researcher and expressions by rational motives woven carries features of the problem. This talk is translated into the ways in which will be based upon the researchers of the research problem the current through the statement of three motives of research vary in nature, are (motives simulate the literature of strategic management talent and systems of work performance, and the motives of answers to questions the next generation of the labor force and the motives of belonging to the challenges of the current phase and future in the Iraqi organizations), and if this problem has been overtaken developed countries in the mid-nineties and dealt with in the light of the philosophy of management talent, the Iraqi organizations today desperately need to be aware of this fact, take them into consideration. Key words: talent, talent management, strategic management of talent, high-performance work systems تنطلق الورقة الحالية من مضمون فلسفي يجادل حقيقة واقعية يمكن بلورتها في التساؤل الآتي: إذا كان أغلب الأكاديميين والممارسين يتفقون بأن شعار المرحلة الراهنة هو حرب المواهب Talents War) )، فما هي السبل الكفيلة بإدارة هذه الحرب وكسبها بطريقة ناجحة ؟ ويترجم الباحثون إجابة هذا التساؤل من خلال التوجه نحو استكشاف طبيعة العلاقة المفاهيمية والفلسفية بين إستراتيجية إدارة الموهبة (Talent Management Strategy ) ، ونظم عمل الأداء العالي High Performance Work Systems)). ويمكن القول بان أي مشكلة بحثية تجسد حاجة واقعية يستشعرها الباحث ويحاكيها من خلال دوافع منطقية تنسج في طياتها ملامح وجه المشكلة. وهذا الكلام يترجم السبل التي سيستند عليها الباحثون في عرض مشكلة الورقة الحالية من خلال بيان ثلاث دوافع بحثية تتباين في طبيعتها، هي (دوافع تحاكي فكر ستراتيجية إدارة الموهبة، ونظم عمل الأداء العالي ، ودوافع تجيب عن تساؤلات الجيل القادم لقوة العمل ، ودوافع تخص تحديات المرحلة الراهنة والمستقبلية في المنظمات العراقية). وإذا كانت هذه المشكلة قد أدركتها الدول المتقدمة في منتصف التسعينات وتعاملت معها في ضوء فلسفة إدارة الموهبة ، فأن المنظمات العراقية اليوم بحاجة ماسة الى ان تدرك هذه الحقيقة، وان تأخذها بنظر الاعتبار . مفاتيح الورقة: الموهبة، إدارة الموهبة، ستراتيجية إدارة الموهبة، نظم عمل الأداء العالي


Article
The relationship between the needs of individuals and their forces driving (Analytical survey of the views of a sample of faculty Diwani in Baghdad University and the Technical Education
العلاقة بين حاجات الأفراد وقواهم الدافعة (دراسة استطلاعية تحليلية لآراء عينة من التدريسيين في ديوانَيْ جامعة بغداد وهيئة التعليم التقني)

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims to investigate the sample's (academic staff) power of the needs and their motivation level. Further more, to determine the relation that correlate the person's needs and his/ her motive forces, in addition to investigate the differences between the academic staff of Baghdad University and Foundation of Technical Education in their needs and motivation strength, that was the importance of diagnosis the managerial leadership to the needs and driving forces of the staff, among it's effort to move this forces and steering them toward satisfying their needs in the framework of positive behavior modes that ascend the performance levels. The study use a questionnaire with (27) phrases expressed the needs of the staff in (3) types (achievement; power; and affiliation), and diagnosed their motives by motives of (existence, development or growth, relatedness, affiliation, power or authority, challenge, expectancy outlook, equity, intrinsic and extrinsic rewards). Likert measurement has been used to measure the power of the two variables, the test of the two hypothesis has been conducted on a sample of (60) staff members distributed as (30) in both Baghdad University and Foundation of Technical Education. The study came to conclusions, the main of them were that the driving force of the staff composed of more than one variable, which results from interaction of many forces inside the person in the same time. More ever, there was significant relation between the needs of the staff and their motive forces which indicates that the person needs generate motivations which direct his/ her behavior toward realization of many objectives that satisfy the renewed needs. كان هدف الدراسة تقصّي قوة الحاجات لدى عينة البحث (التدريسيين)، ومستويات القوى التي تحركهم (دوافعهم)، ثم تحديد طبيعة العلاقة التي تربط بين حاجات الفرد وقواه الدافعة، فضلا عن تحري الفروق بين تدريسيي ديواني جامعة بغداد وهيئة التعليم التقني في قوة حاجاتهم ودوافعهم، وذلك لأهمية تشخيص القيادات الإدارية لحاجات العاملين وقواهم الدافعة، في إطار سعيها لتحريك تلك القوى وتوجيهها في إشباع حاجاتهم في إطار أنماط سلوكية ايجابية ترتقي بمستويات أدائهم. ولبلوغ أهداف الدراسة استعملت استبانة تضمنت (27) عبارة تخص حاجات الفرد في أنماط ثلاثة (الانجاز، القوة، الانتماء )، وشخّصت دوافعه بدلالة دوافع (الوجود، التطور، إقامة علاقة مع الآخرين، التحدي، الانتساب إلى جماعة، السلطة، التطلع نحو المستقبل، العدالة، الحصول على مكافآت داخلية وخارجية)، واعتمد مقياس ليكرت الخماسي لقياس قوة المتغيرين، وتم اختبار فرضيتي الدراسة من خلال عينة تألفت من (60) تدريسي موزعين بواقع (30) تدريسي في كل من ديوانَيْ جامعة بغداد وهيئة التعليم التقني. وتوصلت الدراسة إلى استنتاجات كان من أبرزها أن القوى التي تدفع الفرد تتكون من أكثر من متغير واحد، وتنتج عن تفاعل عدة قوى داخل الفرد في آنٍ واحد، فضلا عن وجود علاقة ذات دلالة معنوية بين حاجات الفرد وقواه الدافعة، وبما يدلل على أن حاجات الفرد تولد فيه دوافعاً توجه سلوكه نحو تحقيق عدد من الأهداف التي تشبع حاجاته المتجددة.


Article
The impact of the application of comprehensive quality standards on the profitability of processors
أثر تطبيق معايير الجودة الشاملة على ربحية المجهزين

Loading...
Loading...
Abstract

يقدم البحث رؤى عن ضرورة تطبيق معايير الجودة الشاملة على السلع الداخلة الى العراق ، وعدم السماح للسلع الرديئة بدخول القطر ، وكذلك توجيه انظار المشرع الى اصدار القوانين التي تحد من دخول السلع غير الخاضعة لنظام الجودة العالمي . وقد استخدمت المعادلات الاحصائية لتوضيح تأثيرتطبيق معايير الجودة الشاملة على ربحية المجهزين والتي ستتأثر بتطبيق هذه المعايير عند الزام المجهزين بها The research presents some visions about the necessary of application of the rules of total quality standards on the goods imported to Iraq , and not allowed the impoting or entering the bad goods, and take care of the legislators to issue the laws which prevent the bad goods to enter. We used statistical formula to clear the effect of using total quality standards on profitability of suppliers, when they instruct this standards


Article
Creative features for managers and the estimated effect of the core and the relationship A field study of a sample of first class hotels in the city of Baghdad
السمات الأبداعية للمدراء والمقدرة الجوهرية الأثر والعلاقة دراسة ميدانية لعينة من فنادق الدرجة الممتازة في مدينة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

That faith that the organization ability and not the holdings of the resources of her physical and human resources that would mean how those organizations can take advantage of their resources in building their physical, human, and when organizations face a competitive environment variable plays a creative role essential in supporting the strength of any organization in it apart from other organizations ان الايمان بان المنظمة بقدرتها وليس بما تمتلكه من موارد ها المادية والبشرية فذلك يعني كيف يمكن لتلك المنظمات ان تستفيد من مواردها في بناء قدرتها المادية والبشرية وعندما تواجه المنظمات بيئة تنافسية متغيرة يلعب الابداع دورا اساسي فيها داعما قوة أي منظمة في تميزها عن المنظمات الاخرى .


Article
Determine the best marketing strategies for the industrial sector Under the shadow of economic crisis in Iraq
تحديد استراتيجيات التسويق الأفضل للقطاع الصناعي تحت ظل الأزمات الاقتصادية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The great economic changes, witnessed by domestic and international economies, entail the economist to have the following inquiry: Where is the world economy proceeding to? What strategies should be set down or developed by theoreticians and businessmen, in the framework of local and international economic challenges which make business economics enter a conflict of race with time, particularly when time itself alters to become an element of production. We must find out our attitude towards these changes in Arab countries, and whether we have prepared ourselves to play an effective role in these evolutions and changes, or shall we remain negative and affected, neither positive nor effective! That is the case concerning macro-economy. As to the micro-economy, what is the position and attitude of businessmen, in particular, towards such evolutions and what they represent of real challenge to their production, service and marketing activities. In this research, we would our best to respond to these inquiries, at the same time acknowledging that we will not cover all these subjects on both macro and micro economic levels. We will concentrate , in particular, on marketing strategies on the micro-economic level, indicating that such strategies have grown , on both levels, in the present circumstances , so important that they rise to the level of defensive or national security strategies. Contemporary wars have one of two features, either traditional wars concealing commercial conflicts and interests, or direct economic wars. Now, in the world of business, we began to hear several terminologies derived from wars, such as : Know your enemy(competitor), marketing intelligence services, espionage, industrial, (commercial, etc…), sub-servants, hegemony of the market , market partitioning, war of prices, friction, clashing, avoiding, localization, competition, etc… إن التحولات الاقتصادية الكبيرة التي تمر بها الاقتصاديات المحلية والدولية تطرح على الاقتصادي التساؤل التالي: إلى أين يسير الاقتصاد العالمي؟ وما هي الاستراتيجيات التي ينبغي على المنظرين ورجال الأعمال وضعها أو تطويرها في خضم التحديات الاقتصادية المحلية والدولية التي تجعل اقتصاديات الأعمال تعيش في صراع السباق مع الزمن، وخاصة مع تحول الزمن نفسه إلى عنصر من عناصر الإنتاج. وأين موقفنا نحن في الدول العربية من هذه التحولات وهل أعددنا العدة لنكون عنصراً فاعلاً في هده التطورات والتحولات، أم أننا سنبقى منفعلين متأثرين وغير مؤثرين؟ هذا على الصعيد الكلي. أما على الصعيد الجزئي فما هي مواقف رجال الأعمال- بشكل خاص– من مثل هذه التطورات وما تمثله من تحدي حقيقي لنشاطهم الإنتاجي والخدمي والتسويقي؟ ونحن في بحثنا هذا سنحاول قدر الإمكان الإجابة عن هذه التساؤلات، مُقرين في نفس الوقت بأننا لن نغطي كل هذه المواضيع على المستويين الكلي والجزئي، وإنما سنركز حديثنا -بشكل خاص– على الاستراتيجيات التسويقية على المستوى الجزئي موضحين – في نفس الوقت – أن مثل هذه الاستراتيجيات - على كلا المستويين – أصبحت في الظروف الحالية من الأهمية بمكان بحيث ترقى إلى مستوى الاستراتيجيات الدفاعية أو الأمنية الوطنية، إذ أن الحروب المعاصرة أصبحت تتجلى بأحد مظهرين: إما حروب تقليدية تقوم على وتخفي تحتها نزاعات ومصالح تجارية، أو حروب تجارية مباشرة، فأصبحنا نسمع كثيراً – في عالم الأعمال – عن مصطلحات مستعارة من الحروب مثل: اعرف عدوك (المنافس)، استخبارات تسويقية، تجسس (صناعي، تجاري،...)، عملاء، هيمنة على السوق، تجزئة الأسواق، حرب أسعار، احتكاك، صدام، تجنب، توضع، منافسة، الخ...


Article
Correct data and qualitative age structure of the population of the province of Karbala, according to the census of 1997 using ((method of reducing the effects of using the accumulation limits of non-traditional age groups))
تصحيح بيانات التركيب العمري والنوعي لسكان محافظة كربلاء حسب تعداد عام 1997 باستخدام ((طريقة تخفيض آثار التراكم باستخدام حدود فئات عمرية غير تقليدية))

Loading...
Loading...
Abstract

The Importance has been increased for population gensus, and determining the averages of growth and the future directions and desires as well as the age and qualitative structure and valuted and Adjusted that structure in suitable periods , in order to prepare data base building on certificated corrected scientific bases, can be used to put the future plans and programs , So the research aim is evaluating and adjusting the faults of data in age and qualitative structure in Kerbala governorate by using united nation secretariat standard and reduction of effects of age heaping methods using unfamiliar age groups for evaluating and adjusting . According to population gensus of (1997) as it last gensus in Iraq till the present time . ازدادت أهمية العناية بالتعدادات السكانية وتحديد معدلات النمو واتجاهاتها ورغباتها المستقبلية والتركيب العمري والنوعي وتقويم وتعديل ذلك التركيب بفترات زمنية مناسبة لتهيئة قاعدة بيانات مبنية على أسس علمية صحيحة وموثوقة يمكن استخدامها لأغراض وضع الخطط والبرامج المستقبلية . إن هدف البحث هو القيام بتقويم بيانات التركيب العمري والنوعي لمحافظة كربلاء من الأخطاء التي اعترضنها وذلك باستخدام طريقة سكرتارية الأمم المتحدة لتقويمها وطريقة إزالة اثر التراكم باستخدام فئات عمرية غير تقليدية لتصحيحها . حسب التعداد العام للسكان عام (1997) باعتباره آخر تعداد جرى في العراق حتى الوقت الحاضر .


Article
The efficiency of my way and method of neural networks to predict Cengnzfa Box with case studies in Iraq
كفاءة طريقتي الشبكات العصبية وطريقة بوكس جنكنزفي التنبؤ مع حالات تطبيقية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This paper attempts to make a comparison between the most famous classic method of forecasting ; Box-Jenkins method , and the famous expirt forecasting method; neural network method . The comparison is based on the forecast error that is evaluated for different types of time series data ; i.e. general and seasonal data . This study showed that the Neural method was very sutable for both data types with better results than box-jenkins method .hence different neural network models were fitted and the resulted forecast were compared with the results obtained from the (box-jenkins) seasonal and non-seasonal ARIMA models.the results showed superior performance of neural network technology; which makes it a valuable tool for decision making . تم مقارنة كفاءة طريقة بوكس جنكنز مع طريقة الشبكات العصبية للتنبؤ بالسلاسل الزمنية. تم بناء اربعة نماذج تنبؤ لسلاسل زمنية مختلفة في درجة التعقيد باستخدام خوارزمية التعلم الرجعي back propagation neural network وتم مقارنتها مع نماذج بوكس جنكنز القياسية standard box Jenkins وتم التوصل الى ان نتائج بان طريقة الشبكات العصبية اكثر كفاءة ومتانة وتعطي نتائج ادق للتنبؤ وبالامكان الاعتماد عليها كطريقة بديلة في التنبؤ .


Article
Hippocampus using regression to find the most appropriate model to represent Meteorological data in the city of Arbil during the period (1998-2010)
إستخدام الانحدار الحصين لإيجاد أنسب نموذج لتمثل بيانات الأنواء الجوية في مدينة أربيل خلال الفترة (1998-2010)

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper we shall explain how to use Robust Regression methods and their application to estimate regression parameters in order to fit the best regression model in case of existence outlier observations in the data, The outliers were detected using statistical methods, DIFFT (Difference Fit), Leverage, and Box-Whisker-Plot tests. Then two other statistical models were used to estimate linear regression model, Least Median Squares (LMS) and Least Trimmed Squares (LTS). The results of these two modes then were compared with results obtained using Ordinary Least Squares (OLS) model in order to find the best regression model. We have used meteorological data in this research. Finally the test we used for comparing these three models is MSE statistic. يلوج هذا البحث في كيفية توضيح استخدام الانحدار الحصين وتطبيقاته لتقدير معلمات الانحدار في ظل وجود المشاهدات الشاذة في البيانات , بحيث يتم الكشف عنها بطريقة - احصائية DIFFT (Difference Fit) , Leverageو Box-Whisker- Plot و ثم تطبيق الطريقتين فقط من بين الطرق الحصينة لتقدير معلمات النموذج الخطي, و هي طريقة المربعات الوسيط الصغرى LMS)), و طريقة المربعات المشرذمة الصغرى (LTS), مقارنة بطريقة المربعات الصغرى الاعتيادية (OLS) . لهذا الغرض قام الباحثان بدراسة اهم العوامل المؤثرة في الرطوبة النسبية و المتمثلة بدرجات الحرارة العظمى والصغرى , و الضغط الجوي , و كمية الأمطار المتساقطة, وسرعة الرياح, و اختبارها للكشف عن وجود الشواذ فيها. و اخيرا لاختيار افضل طريقة لتمثل النموذج الملائم لتلك العلاقة من بين الطرق المستخدمة, و قام الباحثان باستخدام الاٍحصائية متوسط مربعات الخطأ ) MSE ( للمقارنة بين القيم المقدرة للطرائق الثلاثة.


Article
Account the relative way permutations
حساب التباديل بالطريقة النسبية

Loading...
Loading...
Abstract

To extraction the Permutations by used computer there is a classical method it is recap if we have set of n elements. it's rely upon conversion the numbers from 1 to in denary system ( decimal base 10 ) to the system numbers on base n namely whole orders get the subsequent integer numbers 0 ,1 , 2 , 3 , … , n – 1 and the n base number contain n orders . at each increasing of one we must compare among all numbers in orders if each number different from all other numbers we consider this number as element of Permutations otherwise the comparisons fruitless it's mean we must convert entire number from denary system to n base system construction on this will using IF Statements times such that for calculation signal of each rearrangement of Permutations we employ the same figure of IF Statements this operation will duplicate the time that spend to program's execution . The program depends on method in this paper extraction the Permutations in(2%) when n 10 from the time that spends in classical program. This percentage decrease when n increase because reduce to employ IF Statements it is approached (e – 1) n! time. from this figure (e – 2) n! time fruitless of using IF Statement. This method brief by covert denary system numbers from 1 to n! – 1 to factorial system number and this idea is essential of method. first order of factorial number on base 2 , second on base 3 , until last order on base n and factorial number content n – 1 orders . in this method didn't need to convert unmitigated number but we stopping at appearance first number greater than zero in lower position the base of this order is X in the same time X consider site that swap begin . the process start by change the element in location X with the element in location 1 and change element in location X – 2 with the element in location 1 so on continuance until inferior location grater than 1 this replacement is major think of the method . The Permutations called relative Permutations since replacement performs on anterior rearrangement not on elementary rearrangement. To account signal of present rearrangement product signal of foregoing rearrangement with -1 power figure replacement in current rearrangement. We see did not construct any comparison among elements them self. إن استخراج التباديل بالطريقة التقليدية وباستخدام الحاسبة لمجموعة مكونة من n عنصر تعتمد على تحويل الأرقام بالنظام العشري من 1 إلى لنظام الأرقام النوني ( للأساس n ) أ ي جميع المراتب تأخذ الأرقام 0 , 1 , 2 , ... , n – 1 ويتكون الرقم من n مرتبة . عند كل زيادة لرقم واحد نجري عملية مقارنة بين أرقام المراتب فإذا كانت جميع الأرقام مختلفة يتم الأخذ بهذا الرقم على انهُ عنصر من عناصر التباديل وبخلاف ذلك تكون المقارنة فاشلة وهذا يعني وجوب تحويل كامل الرقم من النظام العشري إلى النظام النوني وبناءً على ذلك سوف يتم استخدام الجملة الشرطية مرة . كذلك لحساب إشارة التباديل يتطلب نفس العدد من الجمل الشرطية مما يضاعف زمن تنفيذ البرنامج . أما بطريقة البحث نستطيع استخراج التباديل لنفس المجموعة بزمن يصل إلى ‰ 2 عندما من زمن البرنامج التقليدي وتقل هذهِ النسبة بزيادة n وذلك لقلة استخدام الجمل الشرطية لتصل إلى مرة منها مرة تكون المقارنات فاشلة . والطريقة تتلخص بتحويل الأرقام العشرية من 1 إلى n ! - 1 من النظام العشري إلى نظام المفكوك حيث تكون المرتبة الأولى للأساس 2 و المرتبة الثانية للأساس 3 وصولاً لأخر مرتبة للأساس n وهذا الرقم يتكون من n - 1 مرتبة . وهذهِ الطريقة لا تتطلب تحويل الرقم بشكل كامل إلى نظام المفكوك بل تتوقف عملية التحويل عند ظهور أول رقم اكبر من الصفر في المراتب الدنيا للرقم بنظام المفكوك ويعتبر أساس هذهِ المرتبة وهو X الذي يرمز إلى رقم الموقع الذي ستبدأ فيهِ عملية الاستبدال . حيث سيتم استبدال العنصر بالموقع X مع العنصر بالموقع الأول ثم استبدال العنصر بالموقع X – 2 مع العنصر بالموقع الأول ثم استبدال العنصر بالـمـوقع X – 4 مع العنصر بالموقع الأول وصولاً لأدنى عنصر وان هذهِ الطرية لا تتطلب المقارنة بين عناصر المجموعة أو أي عملية مقارنة أخرى . وتسمى هذهِ التباديل بالتباديل النسبية لان عملية الاستبدال تجري على العنصر السابق وليس على العنصر الافتراضي الذي يكون فيهِ الترتيب بشكل متصاعد . أما حساب الإشارة تتم بمعادلة بسيطة وهي ضرب إشارة الترتيب السابق بـ و g هي عدد حالات الاستبدال التي جرت للحصول على الترتيب الحالي.


Article
Methods of calculation of tourism income Concerns between the theoretical and practical side constraints With particular reference to Iraq
طرق إحتساب الدخل السياحي بين هموم الجانب النظري ومعوقات الجانب التطبيقي مع إشارة خاصة للعراق

Loading...
Loading...
Abstract

This research cared of separate the overlap and overlap exists between the concept of tourism income and other concepts contained in literature attractions such as the (tourist imports , tourism expenditure , tourism receipts , tourist grasps , tourism incomes ... etc) and to clarify the difference between them according to scientific logic of economic and adopt scientific methods for the calculation of income Tourism in Iraq, according to the statistical capabilities available in the official records of government and the experiences of others. He came Search sequenced four sections beginning with the concept of tourism income in three groups (product , income , expenditure) and methods calculated in the literature of tourism, taking into account that the method of value added is the best method to calculation and give a definition of a procedural for the tourist budget in the fourth section and the distribution of (600) revealed statement on the tourists where they were to reach the following equation in the calculation of tourism income for the period 1975-2007: Tourism income = Net value added at cost price for the hotel sector × 100 38.4 The research found a lack of interest by the concerned authorities calculate the income of tourism in Iraq and of the Central Bureau of Statistics and Information Technology and Tourism Authority of income in tourism, and even non-recognition of entitlement tourism sector alone in the structural sector of the Iraqi economy, where it was incorporated in a non-objective and logical with the trade wholesale and retail within a single sector. In addition to the World Tourism Organization, the bulk of its focus on tourist imports earned from foreign tourism doesn't take care for the calculation of tourism income. Despite the fact that research has been able to calculate the value of tourism income in accordance with the available data and distinguish it from the hotel income has reached to an alternative method for allowing an ideal future in the case of members of the private sector of tourism and the availability of better data from the present reality. And submitted a number of recommendations that are in favor of the topic. اهتم البحث بفك التشابك والتداخل الحاصل بين مفهوم الدخل السياحي والمفاهيم الاخرى الواردة في الادبيات السياحية مثل ( الايراد السياحي ، الانفاق السياحي ، العوائد السياحية ، المقبوضات السياحية ، المداخيل السياحية ... الخ ) وايضاح الفرق بينهما وفق المنطق العلمي الاقتصادي ، واعتماد طرق علمية لاحتساب الدخل السياحي في العراق وفق الامكانات الاحصائية المتاحة في السجلات الرسمية الحكومية وتجارب الآخرين . لقد جاء البحث متسلسلاً بأربعة مباحث مبتدئاً بمفهوم الدخل السياحي وفق ثلاث مجاميع ( الناتج ، الدخل ، الانفاق ) وطرق احتسابه في الادبيات السياحية ، مع اعتبار إن طريقة القيمة المضافة هي افضل الطرق في الاحتساب واعطائه تعريفاً اجرائياً لميزانية السائح في المبحث الرابع وتوزيع (600) كشف بيان على السياح حيث تم التوصل الى المعادلة الآتية في احتساب الدخل السياحي للمدة 1975-2007 : الدخل السياحي = صافي القيمة المضافة بسعر الكلفة للقطاع الفندقي × 100 38.4 لقد توصل البحث الى عدم اهتمام الجهات الرسمية المعنية باحتساب الدخل السياحي في العراق والمتمثلة بالجهاز المركزي للاحصاء وتكنولوجيا المعلومات وهيئة السياحة بالدخل السياحي ، لا بل عدم الاعتراف باستحقاق النشاط السياحي بقطاع منفرد ضمن الهيكلية القطاعية للاقتصاد العراقي ، حيث تم دمجه بطريقة غير موضوعية وغير منطقية مع تجارة الجملة والمفرد ضمن قطاع واحد . اضافة الى إن منظمة السياحة العالمية جل اهتمامها ينصب على الايرادات السياحية المتحققة من السياحة الخارجية ولا تعير اهمية لاحتساب الدخل السياحي . بالرغم من إن البحث قد استطاع إن يحتسب قيمة الدخل السياحي وفق البيانات المتاحة وتمييزه عن الدخل الفندقي فقد توصل الى طريقة بديلة مثالية لاحتسابه مستقبلاً في حالة افراد قطاع خاص للسياحة وتوافر بيانات افضل من الواقع الحالي . وتقديمه عدد من التوصيات التي تصب في صالح الموضوع .


Article
The role of women in tourism activity in Iraq
دور المرأة في النشاط السياحي في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

With the endeavoring of mankind within its nations and peoples to rise for better civilian position, the importance of assessment criterions to that position will be exert. Which regard the gathered tourism activity outfits or semblances such as the economical or cultural and social is one of them, not for the very itself but for its positive qualifications such as in the creation of work opportunities and employing. In Iraq with the male rule obsession on the big opportunities, the women chance line backing down to invest its opportunity and its role performance as responding to the un prohibited roles and the social impediments, This role with its weakness requires to impaling with it and the factors which draw its borders, and that what the research shall be involve as the data be available مع سعي البشرية بأممها وشعوبها للإرتقاء الى موقع حضاري أفضل تبرز أهمية معايير تقييم ذلك الموقع والذي يعد النشاط السياحي بمظاهره مجتمعة لاسيّما الإقتصادية والحضارية والإجتماعية واحداً منها . لا لذاته المجردة بل لمؤهلاته الإيجابية لاسيّما في خلق فرص العمل والتشغيل . في العراق مع هيمنة الإستحواذ الذكوري على فرصه الأكبر تراجعت حظوظ المرأة لإستثمار فرصتها وأداء دورها إستجابةً لأحكام المسموحات والممنوعات الإجتماعية ، هذا الدور يستلزم على ضعفه الإحاطة به والعوامل التي رسمت حدوده وهو ما سيتناوله البحث بما أتيح من البيانات .

Table of content: volume: issue:89