Table of content

Journal of Engineering and Sustainable Development

مجلة الهندسة والتنمية المستدامة

ISSN: 25200917
Publisher: Al-Mustansyriah University
Faculty: Engineering
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of Engineering and Sustainable Development
College of Engineering /Mustansiriyah University
*********************************

• About the journal
The Journal of Engineering and Sustainable Development is a peer reviewed open access scientific Iraqi journal issued by the College of Engineering/ Mustansiriyah University, under the regulations and standards of the Ministry of Higher Education and Scientific Research in Iraq. In the meantime, the journal commits itself to the regulations of the Committee On Publication Ethics (COPE).


The Journal of Engineering and Sustainable Development is an open access journal that all contents are free of charge. Users are allowed to read, download, or share the full texts of the articles in this journal without prior permission of the publisher or the author(s). A DOI is guaranteed by no means to change, so it can be used as a permanent link to any electronic article. Our journal DOI prefix account is 10.31272.

The journal welcomes submissions in the following topics:

Structural Engineering

Geotechnical Engineering

Engineering Management

Materials Engineering

Transportation Engineering

Dam and Water Resources Engineering

Architectural Engineering and Urban Design

Energy and Power System

Electronics, Control, Signals and Systems

Computer and Software Engineering

Communication Engineering

Renewable Energy Systems

Environmental Engineering

General Engineering

The vision for the future is to make the journal abstracted and indexed by the prominent databases and internationally cited, read and downloaded by the scholars. The mission is to contribute to the advances in the engineering fields and sustainable development. The journal aims at revolutionizing the practice in industry by promoting cutting-edge and effective research.

The Journal of Engineering and Sustainable Development is published bimonthly, and the issues appearing on the beginning of each other month.

The corresponding author must pay fees of 100000 Iraqi dinars for the professor academic title, 75000 Iraqi dinars for assistant professor or less title, and 30000 Iraqi dinars for graduate (or undergraduate) students where the student is the first author. For international researchers, the submission fees are 125 USD.

Loading...
Contact info

Phone Number:07717944560
E-mail:editor@jeasd.org
ali.alghalib@uomustansiriyah.edu.iq

Table of content: 2008 volume:12 issue:4

Article
A Finite Element Analysis of Damaged Composite Sheet
التحليل بالعناصر المحددة لصفيحة مركبة متضررة

Loading...
Loading...
Abstract

This work is an attempt to study the behavior of a laminated composite sheet when subjected to specific damage cases and harmonic load. The numerical investigation is developed using finite element method with 8-nodes shell element to determine the free vibration and harmonic response by using the ANSYS package. The investigation covers three cases of damage laminate composite sheet with center impact loading.
The work procedure was to model a healthy structure and apply different damage cases in reference to the health structure in order to compute the shift in the stresses distribution in different layers. Damage occurs in several layers of the composite sheet in multiple locations throughout its volume, and through several layers of the sheet.هذا العملِ محاولةُ لدِراسَة سلوكِ لوح مؤلف من صفائح رقيقة (الطبقات) متراكبة، عندما أخضعَ إلى حالات عيب معينة وبتأثير ِقوى صدمة. تم التحقيقَ العدديَ باستخدام نظرية العناصر المحددة، واختيار العنصر القشري (8-عُقَد) للحصول على الترددات الطبيعية والاستجابة التوافقية باستخدام برنامج (ANSYS 5.4). البحث يغطي ثلاثة مِنْ حالاتِ الضررِ طبقت للوح المركب بتأثيرِ حمل مركزيِ. خطوات العملَ بدأت بعمل نموذج خالي من العيوب ثم طبقت حالات الضررَ المختلفَة لمعرفة التغييرَ في توزيعِ الإجهاداتَ في الطبقات المختلفة. طُبقت حالات الضررُ المذكورة في عِدّة طبقات من اللوح المركّبِ وفي مواقعِ مختلفةِ

Keywords


Article
العلاقــة بـين نســب الخلــط الوزنيــة والحجميــة للخلطــات الخرســانية مـع تطــوير الجــــداول الخاصــة بتخمــين مـــواد الخرســـانة

Loading...
Loading...
Abstract

The concrete works are suffered from many problems like: the selection of materials used, mixing, placing, compacting and curing of concrete. These stages of manufacturing concrete affect the quality of produced concrete. Also there are many difficulties in converting the proportioning of concrete mixes by weight to the proportioning by volume. Moreover the tables used to estimate the quantities of materials needed to produce one cubic meter of concrete must be studied carefully to reduce the errors in estimation. This research aims to introduce the solution for the problems mentioned above and provide the engineer with a guide for calculations of constructional materials تقاس المواد الداخلة في إنتاج الخرسانة بطريقة الخلط بنسب حجميه أو وزنيه وتعتبر الطريقة الوزنية الأكثر دقة ونظرا اختلاف عند حساب كميات المواد الداخلة في صناعة الخرسانة بالكيل الحجمي عن مثيلاتها المحسوبة بالكيل الوزني وما يترتب عن ذلك من مشاكل عند تنفيذ الأعمال الهندسية فقد تم هذا البحث وكان من أهم ما تم التوصل إليه: تحديد كثافات السمنت والركام المحلي المستخدم في صناعة الخرسانة والتي يمكن أن تستخدم لتحويل نسب الخلط الوزنية إلى حجمية أو بالعكس. تطوير جداول حساب كميات المواد اللازمة لإنتاج وحدة قياسية من الخرسانة حيث تم إدخال عامل الرص للخرسانة وما تحدثه من نقصان في حجمها وكذلك الفصل بين طريقة الكيل الوزنية والحجمية وبيان كميات المواد اللازمة لكلا منهما على حدة. بالإضافة إلى استنتاجات أخرى ذات علاقة بأعمال التنفيذ في الموقع تخص المهندسين المدنيين المنفذين تم تدوينها في المتن.

Keywords


Article
الـــرؤى الإســـتراتيجية الخاصـــة بـإدارة الجـــودة ISO 9001/2008 فـي العـــراق

Authors: كفاية عبود الصفار
Pages: 13-21
Loading...
Loading...
Abstract

In this study, the importance of the quality management system for companies has been studied, where the quality guarantees the emulative position of the company with other companies in the same field. The study describe the mechanism for the company accreditation according to (ISO 9000-2000), which regards as the specifications concerned with the quality management system (QMS). So, when the company own the (ISO 9000-2000), it proves it has its own good management system for all activates. Also the researcher describes the strategies for the application of the quality management system in Iraq and the required recommendation for the company commitment with the quality concepts in all activities and its role in economical development في هذا البحث تم دراسة أهمية نظام إدارة الجودة بالنسبة للشركات، حيث تؤمن الجودة بقاء واستمرارية الشركة وتدعم موقفها التنافسي مع الشركات الأخرى العاملة في نفس المجال. إستعرض البحث آلية اعتماد وضع شهادات المطابقة مع المواصفة العالمية (ISO 9000-2000) والمعتمدة من قبل المنظمات والمؤسسات الدولية المعنية بهذا الموضوع، وهي المواصفة الخاصة بنظم إدارة الجودة. إن حصول الشركة على شهادة الجودة (ISO 9000) يثبت امتلاكها لمنظومة إدارية تعنى بالجودة لكافة نشاطاتها وتؤكد التزامها أمام المستهلك إضافة إلى ذلك استعرض الباحث الرؤى الإستراتيجية لتطبيق نظم إدارة الجودة في العراق والتوصيات اللازمة للجهات العامة والخاصة للالتزام بمبادئ الجودة في كافة النشاطات ودورها الكبير في التنمية الاقتصادية.

Keywords


Article
Effect of Partial Connection on the Behavior and Strength of Continuous Composite Beams
تاثير الربط الجزئي على تصرف ومقاومة الاعتاب المستمرة المركبة

Loading...
Loading...
Abstract

Composite construction can be defined as the usage of different materials in an optimum geometric configuration with the aim that only the desirable property of each material will be utilized by virtue of its designated position.
This study is concerned with the behavior of continuous composite beams of reinforced concrete and steel shapes taking into consideration the non-linear behavior of the components of the composite section, i.e. (concrete, steel shapes, reinforcing bar, and shear connectors). A theoretical model has been presented to cover the full range of non-linear behavior of such beams allowing for differential movement at the interface i.e., slip and separation.
The compatibility and equilibrium equations have been derived and arrived at four differential equations in terms of four independent displacements. Finite difference method has been used to solve these equations. Comparing with the available experimental data, the application of the current model gives close predictionيمكن تعريف المنشات المركبة بأنها تعتمد على الاستخدام الأمثل للمواد المختلفة بهدف الاستفادة من الخواص المرغوب بها نتيجة للميزة التي تمتلكها عند وضعها في مواقعها المتخصصة. تختص الدراسة المقدمة بدراسة التصرف للجسور المركبة المستمرة المتكونة من خرسانة مسلحة وأشكال حديدية اخذين بنظر الاعتبار التصرف اللأخطي لعناصر المقطع المركب. في هذا البحث تم تقديم نموذج نظري ليغطي حدود التصرف اللأخطي لهكذا عتبات سامحة بحركة تفاضلية في الوجه الداخلي (الانفصال والانزلاق) المعادلات التوافقية والتوازنية أعطت بالنتيجة أربع معادلات تفاضلية بدلالة أربع إزاحات مستقلة. استعملت طريقة الفروقات المحددة لحل هذه المعادلات وقورنت مع النتائج العملية حيث أعطت بالنتيجة توقعات متقاربة.

Keywords


Article
نظريـــة المكــــان فـي الفعــــل المعمــــــاري

Loading...
Loading...
Abstract

The place is considered as one of the principals of the architectural act and the background to be formed on. That the place in architecture has multiple images like architecture itself, as each architectural movement has its own understanding of place, its imagination, and its performance in the architectural act. Architecture is dealing with the place concept in two formulas: First Formula: The architecture is a representative and expressionist of the place. And any differentiation is in the expressional representation form rather than canceling the expression. The variance, hence, is in the practice rather than the concept, and Second Formula: the architecture represented and situated in the place, so it is the space of the performance of the architectural act. This paper is an attempt to develop formulas for the place expression in architecture and the possibilities that could be found out. It reveals that the concept of place in architecture could be in three dimensions. First Dimension: All of that could be related to the geometry of the place, which could be referred to as Geometrical place, and Mathematical place. Second dimension: All of that could be related to the physical status of the place with respect to the form of the place, which could be referred to as Place limit, and Framework of the place. While the Third Dimension: All of that could be related to the semantic of the place with respect to meaning and expression values, which could be referred to as Expressionism of the place, and Intent of the place. The paper deals basically with the third dimension, i.e. the relation with the semantic of the place and its meaning and expression values. That both of the first and second dimensions are achieved in the place itself and the oscillation is in the third dimension because of its variance in the architectural movement and between movements. المكان أحد مرتكزات الفعل المعماري وأرضيته التي يتشكل عليها، فالمكان هو من حيث الوجود في العمارة يملك صور متعددة بتعدد صور العمارة نفسها، فلكل حركة معمارية فهمها الخاص حول المكان وكيفية تصوره وأدائه في الفعل المعماري. تتعامل العمارة بصيغتين مع مفهوم المكان. الصيغة الأولى: العمارة مُمثلة للمكان ومُعبرة عنه، وإن الاختلاف هو في صيغة التمثيل للمكان تعبيرياً لا إلغاء التعبير أصلاً، فالتباين في المصداق لا المفهوم. أما الصيغة الثانية: العمارة تتمثل في المكان، وتتموضع فيه، فهو الفضاء لأداء الفعل المعماري. البحث هو محاولة لوضع صيغ التعبير المكاني في العمارة والاحتمالات المُمكن اكتشافها، ومنه يظهر مفهوم المكان في العمارة على ثلاث أبعاد. البعد الأول: ما يتصل ومفهوم هندسة المكان من حيث الارتباط بالأبعاد الهندسية، والذي يمكن اصطلاحه تحت مُسمى المكان الهندسي والمكان الرياضي، والبعد الثاني: ما يتصل ومفهوم فيزياوية المكان من حيث الارتباط بالهيئة المُشكلة للمكان، ويمكن اصطلاحه بـحدودية المكان وإطار المكان، أما البعد الثالث: ما يتصل ومفهوم دلالية المكان من حيث القيم المعنوية والتعبيرية، ويمكن اصطلاحه بـتعبيرية المكان وقصدية المكان. يتناول البحث بالدرجة الأولى البُعد الثالث أي ما يتصل ودلالية المكان ومن حيث القيم التعبيرية والمعنوية لأن كِلا البُعدين الأول والثاني متحقق في المكان بديهيا والتأرجح هو في البُعد الثالث من خلال تباينه في الحركة المعمارية الواحدة والحركات المعمارية فيما بينها.

Keywords


Article
Protection of Transmitting Systems using Ground Bounce Technique

Loading...
Loading...
Abstract

Ground bounce technique is a self-screening or support Electronic Counter Measure (ECM) technique that consists of aiming the ECM antenna in a direction other than the tracking system’s direction in order to deceive the tracking system.
Ground reflection property can be used to deceive angularly a tracking system, either airborne or ground based. To achieve a deception to the tracking system, it is necessary to present to it a greater level of signal coming from the ground (after reflection) than from the aircraft direction.
This paper introduces the analysis of ground reflection of EM waves, parameters optimization of ground bounce technique, and a proposed dual mode of operation for an airborne ECM system.تعتبر تقنية البقعة المضيئة إحدى تقنيات الحماية الذاتية لمعدات الحرب الالكترونية نوع ( ECM ) حيث يتم توجيه هوائي هذه المعدات بأتجاه آخر غير أتجاه منظومة المتابعة للطرف الآخر لغرض مخادعة منظومة المتابعة. يمكن استخدام الخاصية الانعكاسية لسطح الأرض للمخادعة الزاوية لمنظومة المتابعة المحمولة جوا وكذالك الموجودة في قاعدة أرضية. لغرض مخادعة منظومة المتابعة بهذه الطريقة يتطلب تامين مستوى أعلى للإشارة المستلمة بعد الانعكاس الأرضي من تلك التي تستلم بشكل مباشر من منظومة الإرسال. يتناول هذا البحث تحليلا لانعكاس الموجات الكهرومغناطيسية على سطح الأرض وتحقيق الأمثلية للمعاملات الخاصة بتصميم وتنفيذ تقنية البقعة المضيئة، و مقترح لنظام عمل ثنائي لمنظومة (ECM) محمولة جوا.

Keywords


Article
Comparison Among Different Methods for Predicting Mass Flow Rate of Refrigerant in Capillary Tubes
حماية منظومات الارسال باستخدام تقنية الصدمة الارضية

Loading...
Loading...
Abstract

Predicting of refrigerant mass flow rate in capillary tube is widely used in numerical simulation and designing of refrigeration and air conditioning systems, so the present study tries to compare the existing analytical and mathematical methods for predicting mass flow rate of refrigerant through capillary tube with experimental data published in previous studies. Assuming adiabatic, homogenous flow rate of refrigerant and neglecting the delay of vaporization region (metastable region) inside the capillary tube. The refrigerant R-22 is used in present study because of the wide range of experimental data and mathematical modeling methods that available.
Three mathematical methods for predicting and modeling mass flow rate in capillary tube were programmed and the results compared with experimental data available. A simple iterative indicator of chock flow condition at exit plane of capillary tube is used during calculations of element by element methods instead of tedious analytical equations. Generally the results show low values of predicted refrigerant mass flow rate compared with experimental data.
Element by element analysis method (present work) predicted mass flow rate with a mean deviation of 10.9% from the experimental data. Zhang and Ding [5] analytical method and Koizumi [1] method predicted mass flow rate with a mean deviation of 11.9% and 37.7% respectively.حساب معدل التدفق الكتلي لغاز التبريد داخل الأنبوب الشعري يستخدم بشكل واسع في برامج المماثلة العددية وتصميم منظومات تكييف الهواء والتثليج، ولذلك الدراسة الحالية تحاول مقارنه طرق المماثلة التحليلية والرياضية لتخمين التدفق الكتلي لغاز التبريد خلال الأنبوب الشعري مع النتائج العملية المنشورة مفترضا أن الجريان متجانس و معزول مع إهمال منطقه التأخر في التبخير. غاز التبريد R-22 استخدم في الدراسة الحالية بسبب المدى الواسع من النتائج العملية وطرق المماثلة الرياضية المتوفرة. ثلاث طرق رياضيه لمماثلة وحساب معدل التدفق الكتلي لغاز التبريد داخل الأنبوب الشعري تم برمجتها ومقارنه النتائج مع النتائج العملية المتوفرة. تم استخدام مؤشر تكرار بسيط بدلأ من المعادلات المطولة لتحديد حاله الجريان الحرج (Chocked Flow Condition) في نهاية الأنبوب الشعري خلال الحسابات بطريقه التجزئة. النتائج اضهرت قيم واطئه لجريان كتله غاز التبريد مقارنه مع القيم العملية. طريقه التحليل بالتجزئة Element by Element ) خمنت معدل التدفق الكتلي بمتوسط انحراف 10.9% عن القيم العملية. طريقه المماثلة الرياضية Zhang and Ding [5] وطريقه Koizumi [1]خمنت معدل التدفق الكتلي بمتوسط انحراف 11.9% و 37.7% على التوالي.

Keywords


Article
Behaviour of Non-Linear Partially Saturated Soils below Strip Footings
التصرف اللاخطي للترب المشبعة جزئياً على الاساس الشريطي

Loading...
Loading...
Abstract

The effect of time dependent compression of consolidation settlement is modeled by using the finite element formulation of the coupled field equations for deformation and excess pore water pressure generated by an increment of loading applied to a saturated soil is studied. This formulation is extended based on Biot's theory to include the partially saturated soil; the formulation has been developed by noting that air and water pressure in partially saturated soils are approximately equal at high degrees of saturation. This led to a relatively simple formulation which can have a range of practical applications.
The result shows that there is an influence of partial soil saturation on strip footings behaviour. Both partially saturated and conventional saturated finite element analyses are performed with the Modified Cam Clay Model presented in this study.تم دراسة تأثير التصرف الزمني للانضمام باستعمال صيغة العناصر المحددة للمعادلات المزدوجة أي التي تعنى بدراسة تأثير التشوهات وضغط الماء معاً بصورة عامة من خلال الزيادة في الحمل المسلط على التربة المشبعة هذا وقد تم في هذا البحث دراسة نظرية(بايوت) لتشمل التربة المشبعة جزئيا" ذلك بفرض إن ضغط الماء مساوي إلى ضغط الهواء في درجات التشبع العالية. أظهرت النتائج وجود تأثير واضح للترب المشبعة جزئياً على تصرف الأسس الشريطية مثلاً وان النموذج الذي تم دراسته هو من نوع Cam clay المحسن.

Keywords


Article
Slantlet based Polynomial Cancellation Coding OFDM

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper a new technique is proposed to improve the performance of OFDM. This technique uses the slantlet transform (SLT) instead of fast Fourier transform (FFT) to reduce the level of interference. This also will remove the need for guard interval (GI) in the case of the FFT-OFDM and therefore improves the bandwidth efficiency of the OFDM. The effect of PCC has been studied in both the traditional and proposed OFDM systems on frequency selective fading channel, flat fading channel and additive white gaussian noise (AWGN) channel.
Results obtained indicate that the performance of proposed SLT based PCC-OFDM is better than FFT based PCC-OFDM in flat fading channels (bit error rate reduces from 0.4343 to 0.0046 at SNR equals 10 dB). For frequency selective fading channel the results show that the performance of the proposed SLT based PCC-OFDM is better than the FFT based PCC-OFDM at low SNR values, while the performance is approximately similar in both systems at moderate and higher SNR valuesفي هذا البحث تم اقتراح طريقة جديدة لتحسين منظومة الـ (OFDM) بتقليل مستوى التداخل وإزالة الحاجة إلى استعمال حزمة الأمان (Guard Interval)، أي تحسين كفاءة النطاق (Bandwidth) في المنظومة. وقد تم انجاز ذلك باستبدال تحويل الفوريير (FFT) بتحويل الانحدار المائل (Slantlet) وباستعمال شفرة الإلغاء متعددة الحدود (PCC) و من جهة أخرى فقد تم دراسة تأثير الـ PCC في قناة الإرسال ذات تردد الإضعاف الانتقائي (Selective fading) و قناة الإرسال ذات تردد الإضعاف اللاانتقائي (Flat fading) وقناة الإرسال ذات الضوضاء المضافة جاوسية الشكل (AWGN). من أهم النتائج التي تم الحصول عليها هو إن أداء نظام (SLT based PCC-OFDM) يكون أفضل من أداء نظام (FFT based PCC-OFDM) في قناة الوهن المستوي (نسبة معدل الخطأ BER)) تقل من 0,4343 إلى 0,0046 عند نسبة ضوضاء للإشارة (SNR) مساوية إلى 10 ديسبل). في حالة القناة الوهن الانتقائي للتردد تبين النتائج بأن أداء نظام (SLT based PCC-OFDM) يكون أفضل فقط في قيم الـ SNR المنخفضة في حين يبقى الأداء مماثل تقريباً في كلا النظامين عند القيم العالية والمتوسطة لـ SNR.

Keywords


Article
Theoretical Design of a Ball Balancing on Plate Controller
تصميم نظري لمسيطر موازنة كرة تتحرك على صفيحة.

Loading...
Loading...
Abstract

The ball-on-plate balancing systems present a challenging design problem. In this study, the ball on plate balancing system has been analyzed. The main objective is to find a controller capable of controlling the ball position, and to tracking a certain preset complicated paths with precision and accuracy.
Two techniques are implemented in the design of this controller, full state feedback and output feedback. One of the modest methods is the Direct Eigenstructure Assignment, which is used for the first time in this study using MATLAB.
It has been shown that both regulation and tracking can be implemented in the Direct
Eigenstructure Assignment algorithm with ease. The results show that the overall method is
very quick and simple to use.تمثل منظومة الاتزان للكرة على السطح المستوي مشكلة و تحدي تصميمي. في هذه الدراسة، تم تحليل هذه المنظومة، إن الهدف الرئيسي لهذه الدراسة هو إيجاد مسيطر قادر على السيطرة على موقع الكرة، وإن يكون قادراً على جعل الكرة تتبع مسارات معقدة يتم تحديدها بدقة عالية. تم استخدام تقنيتين لتصميم هذا المسيطر , التقنية الأولى هي (Full State Feedback)، والتقنية الثانية هي (Output Feedback)، ولكل من هذه التقنيات عدة طرق للحل تصف تطور الستراتيجية المستخدمة لإتمام تصميم المسيطر لموازنة الكرة على السطح المستوي. إحدى طرق الحل هذه هي طريقة (Eigenstructure Assignment) التي لم يتطرق لها الباحثون الآخرون في هذه الدراسة تفصل الطريق لتصميم المسيطرات للأنظمة المختلفة بأستخدام طريقة (Eigenstructure Assignment) والتي تمت برمجتها بإستخدام لغة البرمجة MATLAB . لـقد تم التوضيـح بأن كلاً من (Tracking and Regulating) يمكن أن ينفذ بطريقـة (Direct Eigenstructure Assignment) بكل سهولة . وعليه فإن هذه الطريقة تمتاز بأنها سريعة و سهلة الاستعمال.

Keywords


Article
The Performance of Wavelet Packet Division Multiplexing in Impulsive and Gaussian Noise
اداء لمجموعة المويجة المتعددة التقسيم في الضوضاء النبضية وضوضاء كاوس

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this paper is to investigate the effect of impulsive noise on the performance of the WPDM (Wavelet Packet Division Multiplexing) system. The employed model of impulsive noise consists of Bernoulli distributed impulsive arrivals and Gaussian distributed amplitudes of the impulses. The effect of changing impulsivity of noise and different relative power of impulsive noise are investigated and are compared with Additive White Gaussian Noise (AWGN) case. Also, the performance of a WPDM is compared with single carrier system.
The results show that wavelet transform is sensitive to impulsive noise and increase number of subcarriers effect badly on the performance system. Two regions are founded comparing with single carrier system, the first region in which the performance of single carries system is better than WPDM system when SNR smaller than 15 dB. The second region in which the performance of WPDM system is better than single carrier when SNR higher than 15 dB.الهدف من هذا البحث هو دراسة تأثير الضوضاء المندفعة على منظومة (WPDM). النموذج المستخدم للضوضاء المندفعة يشمل توزيع برنولي للوصول الاندفاعي وتوزيع (Gaussian) للقيم الاندفاعية. تم تناول تأثير تغيير اندفاعية (impulsivity) الضوضاء والقدرة النسبية للضوضاء المندفعة ومقارنة النتائج مع (AWGN). كذلك تم مقارنة نتائج (WPDM) مع نظام أحادي الحامل (single carrier). النتائج أثبتت تحسس محولة المويجة إلى الضوضاء المندفعة كما إن زيادة عدد الحاملات يؤثر بشكل سيئ على أداء المنظومة. منطقتان يمكن إيجادها مقارنة مع نظام أحادي الحامل، المنطقة الأولى يكون أداء أحادي الحامل أفضل من نظام (WPDM) عندما تكون SNR اقل من 15dBالمنطقة الثانية يكون أداء WPDM أفضل من أحادي الحامل عندما تكون SNR اكبر من 15dB.

Keywords


Article
Design of a Dynamometer for High Power Engines
تصميم مقياس التوليد لمحركات عالية القدره

Loading...
Loading...
Abstract

This study is conducted to design a hydraulic dynamometer to assay a high power engines by employing the tapered land thrust bearing for absorbing engine power. The project is an attempt to design a dynamometer device, which could be used in the libratory of industries.
The design work involves a theoretical approach based on finite element analysis for
the main parts of this hydraulic dynamometer which are the spline hollow shaft, the
tapered–land thrust bearing and selection oil cooling system.
The results show that the shaft length = 0.6 m and diameter ratio (Do/Di) =1.5 for outer diameter Do= 0.1524 m with 18–spline teeth which represents the hollow splined shaft. While for the thrust bearing the diameter ratio (do/di) =1.28 for inner diameter di = 0.1778 m and bearing thickness = 4 mm with numbers of bearing pairs = 40 and using oil type VG 22 as lubricant fluid with dynamic viscosity = 13 cp at 50 ْCأن هذه الدراسة هي مشروع لتصميم جهاز قياس قدرة هايدروداينميكي لقياس قدرة المحركات ذات القدرة العالية وذالك بتوظيف المساند الدفـعية الهيدروداينميكية لامتصاص تلك القدرة. حيث يحاول هذا البحث تصميم جهاز قياس القدرة الذي يمكن استخدامه في مختبرات المصانع الفحصية. يتضمن العمـل التصميمي البحث النظري واستخدام العناصر المحددة لتحليـل الأجزاء المهمة في جهاز قياس القدرة الهيدروداينميكي والمتمثلة بكل من عمود الإدارة المجوف وكذلـك المساند الهيدروداينميكيـة الدفعيـة ومن ثم اختيار منظومـة تبريد الزيت المناسبـة. لقـد بيـنت النتائـج النهائيـة للتصميم بان طـول عمـود الإدارة (L = 0.6 m) ونسبة الأقطار ((shaft diameter ratio Do/Di =1.5 لقطر خارجي (Do = 0.1524 m) ويحتوي على أسنان خارجـية (spline teeth = 18) لأفضل نمـوذج. بيـنما وجـد إن نسبة الأقطار للمسند الهيدروداينميكي الدفعي (disk diameter ratio do/di = 1.28) لقطر داخلي (di = 0.1778 m) وبأسنان داخلية عدد 18 وسمك القـرص ( t = 4 mm ) وان عدد أزواج المسند (numbers of bearing pairs = 40). حيث استخدم زيت نوع (VG 22) بلزوجة (Z = 13 centipoise) في درجة حرارة50 C .

Keywords


Article
Multi-User Detection for Group Orthogonal Multi-Carrier Code Division Multiple Access System in Frequency Selective Rayleigh Fading Channel
الكشف لللاشارة المتعددة المستخدمة ذات الشفرة المقسمة باستخدام قناة رايلي الانتقائية

Loading...
Loading...
Abstract

Code Division Multiple Access (CDMA) suffers from multi-user interference (MUI), and intersymbol interference (ISI) under frequency selective multi-path fading channels. Orthogonal Frequency Division Multiple access (OFDM) is MUI free but achieves lower diversity than CDMA system employing the same error control coding. Merging the advantage of OFDM and CDMA to minimize MUI and enable maximum available diversity for every user, multi carrier code division multiple access (MC-CDMA) is used.
In this paper the performance of group orthogonal multi-carrier code division multiple access (GO-MC-CDMA) system using multi-user detection is evaluated by simulation over two-paths frequency selective Rayleigh fading channel. Simulation results show that successive interference cancellation is better than parallel interference cancellation for higher signal-to noise ratio (SNR).
Finally, the effect of near far problem using minimum mean-square error (MMSE) detection and interference cancellation detections is considered. To overcome near-far problem, it has been shown that MMSE detector performs better than interference cancellation detectorيعاني نظام تقسيم الشفرات المتعدد الوصول (CDMA) من التداخل بسبب تعدد المستخدمين (MUI) والتداخل بين الرموز (ISI) في قنوات الخفوت الترددية الاختيارية متعددة المسارات. ان نظام تقسيم الترددات المتعامد المتعدد الوصول (OFDM) خالي من التداخل بسبب تعدد المستخدمين (MUI) ولكنه يوفر تفريق الى المسارات المتعددة اقل من نظام تقسيم الشفرات المتعدد الوصول باستخدام تقنية ترميز تصحيح الخطأ. دمج نظام تقسيم الترددات المتعامد المتعدد الوصول (OFDM) مع نظام تقسيم الشفرات المتعدد الوصول (CDMA) للحصول على فوائد النظامين معا لتقليل تأثير التداخل بسبب تعدد المستخدمين وضمان التفريق الاعلى الى المسارات المتعددة وتدعى التقنية الجديدة نظام تقسيم الشفرات المتعدد المداخل ذو الحاملات المتعددة MC-CDMA. في هذا البحث تم تحليل اداء التجميع المتعامد لنظام تقسيم الشفرات المتعدد المداخل ذو الحاملات المتعددة GO-MC-CDMA باستخدام تقنية كشف تعدد المستخدمين (MUI) عبر مسارين لقناة الخفوت الترددية الاختيارية. وقد بينت نتائج المحاكاة ان تقنية ازالة تداخل الرموز المتعاقب هي افضل من تقنية تداخل الرموز المتوازي عند زيادة نسبة الاشارة الى الضوضاء (SNR) . اخيرا تم دراسة مشكلة الاقتراب و الابتعاد للاشارة (near-far problem) وتبين ان حل هذه المشكلة يكون باستخدام كاشف القيمة الصغرى لمربع معدل الخطأ (MMSE) .

Keywords


Article
Flow Distribution in Manifolds
توزيع الجريان في انابيب متفرعة (فتحات)

Loading...
Loading...
Abstract

A Numerical study of two-dimensional, turbulent, incompressible fluid flow through manifold pipe that divides flow to five consecutive laterals is carried out. Each lateral is oriented at ninety degree to manifold axis. The study is based on the solution of the elliptic partial differential equations representing the conservation of mass, momentum, turbulence energy and its dissipation rate in finite volume form. The turbulent viscosity and diffusion coefficients are calculated using the (k-ε) model. Different parameters are considered to illustrate their influences on the flow distribution along manifold. These parameters include the area ratio (the ratio of the sum of areas of all laterals to manifold area) (A.R), curvature radius at the junction points between manifold and laterals (R), and space between each two consecutive laterals. The results show that the area ratio has a significant effect on flow distribution along manifold pipe and as a result of these effects the discharge through laterals near from uniform as the area ratio becomes less than unity (A.R<1), while when area ratio becomes larger than unity (A.R>1) the discharge distribution through laterals is far from uniform (flow rate through the last lateral will be greater than the flow through the first lateral), especially for short manifold (L/D≤10) and sharp-edged laterals. The value of skin friction factor will be decreased as area ratio becomes larger than unity. The rounding of lateral entrance, the variation in flow distribution is much greater, whereas the discharge will be increased at last two lateral pipes. The value of skin friction factor at wall of manifold decrease as curvature radius increases. Finally as the space between each two consecutive laterals increases, the variation in discharge distribution through laterals decreases slowly. تتضمن الدراسة الحاسوبية الحالية محاكاة الجريان المضطرب، ثنائي الأبعاد، اللانضغاطي داخل بوب متفرع، والذي يوزع الجريان إلى خمسة أنابيب جانبية متتابعة ذات طول قصير. كل أنبوب جانبي يتقاطع مع إحداثيات الأنبوب المنوع بزاوية قائمة (90درجة). تتضمن الدراسة حل المعادلات التفاضلية الجزئية الاهليجية والمتمثلة بحفظ الكتلة، الزخم، الطاقة المضطربة ومعدل ضياعها، باستخدام الحجوم المحددة، ولقد حلت هذه المعادلات سوية مع الصيغ الجبرية للزوجة المضطربة ومعدل الانتشاريةبوجود نظام الاضطراب المسمى (k-ε). وقد تم توضيح تأثير عدة عوامل هندسية على توزيع الجريان خلال الأنبوب المتفرع، وهذه العوامل تضمنت نسبة المساحة (مجموع مساحات الفروع مقسومة على مساحة الأنبوب الرئيسي)، نصف قطر التقوس، والمسافة بين الأنابيب الفرعية. نتائج هذه الدراسة أوضحت أن نسبة المساحة تملك تأثير ملموس وواضح على توزيع الجريان، ونسبة إلى هذا التأثير فأن التصريف خلال الأنابيب الفرعية سوف يقترب من التوزيع المنتظم عندما تكون نسبة المساحة أقل من واحد، بينما عندما تكون نسبة المساحة أكبر من واحد، فأن توزيع التصريف خلال الأنابيب الجانبية يبتعد من التوزيع المنتظم، وبالأخص إذا كان الأنبوب المنوع قصير (L/D≤10). قيمة الاحتكاك عند جدار الأنبوب المنوع سوف يقل عندما تكون نسبة المساحة أكبر من واحد. عندما يكون مدخل الأنبوب منحني، فان الفرق في توزيع الجريان خلال التفرعات الجانبية سوف يزداد، وخصوصاً سوف يتركز التصريف في أخر تفرعين جانبيين. أخيراً عندما تزداد المسافة بين الأنابيب الفرعية، فأن الفرق في توزيع التصريف خلال الأنابيب الجانبية سوف يقل ببطئ.

Keywords

Table of content: volume:12 issue:4