Table of content

AL-NAHRAIN JOURNAL FOR ENGINEERING SCIENCES

مجلة النهرين للعلوم الهندسية

ISSN: 25219154 / eISSN 25219162
Publisher: Al-Nahrain University
Faculty: Engineering
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Al-Nahrain Journal for Engineering Sciences is a refereed scientific engineering journal published by the College of Engineering, Nahrain University two times per year. The journal publishes the scientific output of researchers from Iraq and abroad in the fields of architectural, chemical, civil, computer, electrical, information technology, laser and optoelectronics, mechanical and medical engineering as well as in related fields. Papers written in Arabic and English are accepted and they are subjected to proper evaluation and accordingly classified as follows:
• Original research papers and papers on novel design, analysis or construction methods of great value to the engineers which include basic and practical results.
• Short communications or short discussions on papers which have already appeared in the journal provided that whose text should not exceed 800 words.

The material of the paper should not violate any intellectual property right of any person or entity and should not contain any subject matter that contravenes any laws and should meet ethical standards applicable to the research discipline.

Loading...
Contact info

Editor-in-Chief
College of Engineering Journal
Al-Nahrain University
P.O. Box 64040, Al-Jadyriah
Baghdad-Iraq.
e-mail:jourengnah@gmail.com
m_editor@nahje.com
e_in_cheif@nahje.com
Phone: +964 (0) 7817 202 662

Table of content: 2009 volume:12 issue:1

Article
Adaptive Discrete Filters for Telephone Channels Based on the Wavelet Packet Transform
المرشحات المتمايزة المتكيفة للقنوات الهاتفية و المؤسسة على تحويل الرزمة المويجية

Loading...
Loading...
Abstract

The wavelet transform provides good and in many times excellent results when used as a basic block transform in many systems such as electronic, communication, medical and even chemical systems. The paper uses the wavelet packet transform to adjust the tap gains of the adaptive filter used in channel equalization and estimation. The results using the wavelet technique achieve good improvements in convergence time over the ordinary LMS algorithm. The two systems were compared on full mathematical and simulation basis. Learning curves for adaptive channel equalization and adaptive channel estimation using wavelet packet transform with different mother functions, different level decompositions, different step sizes, different levels of signal to noise ratio, different telephone channels and different filter sizes were compared with conventional LMS adaptive channel equalization and channel estimation. The simulation results carried out using the MATLAB package version 6.1, demonstrate the efficiency of the proposed technique. ان تحويل المويجة يوفر نتائج جيدة و في بعض الأحيان ممتازة عند استخدامه ككتلة تحويل في العديد من الأنظمة مثل أنظمة الالكترونيات والاتصالات والطبية و حتى الكيمياوية. أن العمل المقدم في هذا البحث يربط بين تحويل المويجة مع أنظمة الترشيح المتكيفة لتكوين أنظمة ترشيح مويجة متكيفة. إن نتائج استخدام تقنيات المويجة حسنت من وقت الحصول على حل مقارنة مع خوارزمية LMS الطبيعية. تم مقارنة النظامين على اساس رياضي و محاكاة كما تم الحصول على منحنيات التعلُم لمعدِِل القناة المتكيف و مخمن القناة المتكيف باستخدام تحويل المويجة الحزمي بدوال اصل مختلفة و مستويات تقكيك مختلفة و حجم عتبة مختلف و نسب قدرة اشارة الى ضوضاء مختلفة و مع قنوات هاتفية مختلفة و حجم مرشحات مختلفة للحصول على مقارنات واضحة في الأداء مقارنة مع معدل و مخمن LMS المتكيف. ان نتائج المحاكاة التي تم الحصول عليها باستخدام MATLAB 6.1 أوضحت كفاءة التقنية المقترحة.

Keywords

Filters --- Telephony.Waves


Article
Theoretical Investigation of Starved Porous Journal Bearings Anisotropic Permeability with
دراسة نظرية لاداء المساند المقعدية ذاتية التزيت تحت ظروف عدم اكتمال شاء الزيت والنفاذية الغير منتظمة

Loading...
Loading...
Abstract

The present study is a theoretical analysis to evaluate the static characteristics of oil – filled porous journal bearing with non – uniform permeability using an improved boundary condition. The analysis was carried out for a porous bearing with a permeability of the bearing ends is lower than that of the middle. The circumferential boundary condition for the oil film pressure is obtained by an integral momentum equation to the oil film region in the bearing clearance. It was found that a porous bearing with anisotropic permeability enhances the load carrying capacity of the bearing, also the bearing oil film is extended along specified extentيتضمن البحث الحالي دراسة نظرية للخصائص الساكنة للمساندالمقعدية المسامية ذات النفاذية الغير منتظمة بأستخدام الشروط الحدية المحسنة. تم أعتماد النموذج بأعتبار النفاذية في نهايات المسند أقل من الوسط. أستخدمت معادلة العزم التكاملي لطبقة الزيت كشرط حدي للحصول على توزيع ضغط الزيت في تلك المنطقة. أظهرت الدراسة الحالية زيادة في قابلية المسند لتحمل الحمل وزيادة في تمدد حدود طبقة الزيت

Keywords

Design --- Boundary layer


Article
Effect of Type and Concentration of Different Water Soluble Polymer Solutions on Rheological Properties
تأثيرنوع و تركيز المحاليل المائية لبوليمرات مختلفة على الخواص الريولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with experimental study of the effect of concentration of polymer solutions on rheological properties. All polymers studied in this work are water soluble, which are: XC-polymer, Carboxymethyl cellulose (two types), Hydroxyethyl cellulose and Polyvinyl alcohol. The rheological properties of these polymer solutions was investigated using a Couette coaxial cylinder rotational viscometer ( Fann model 35A ), by measuring shear stresses versus shear rates (i.e. the flow curve). 55 experiments were performed with different polymer solutions concentrations at temperature 30 C ( 1 C). It was found that as polymer concentration increased, the flow behavior index (n) decreased and the consistency index (k) increased. This behavior reflects the fact that as polymer concentration increases the solution become far from Newtonian fluid. Correlations were found which describe the effect of polymer concentration on n and k (for each polymer used in this study) and presented in a linear and exponential form respectively.هذا البحث يهتم بدراسة الخواص الريولوجية للمحاليل المائية للبوليمرات. البوليمرات المستخدمة في البحث هي : XC - بوليمر , كاربوكسي مثيل سيليلوز (نوعين) , هايدروكسي مثيل سيليولوز , بولي فنيل الكحول. تم دراسة الخواص الريولوجية باستخدام جهاز (Fann VG-35A) وذلك بقياس اجهاد القص (shear stress) المصاحب لكل معدل قص (shear rate) . تم اجراء 55 تجربة بتراكيز مختلفة وعند درجة حرارة 30 م (  1 م ). من خلال النتائج العملية وجد بانه كلما زاد تركيز البوليمر في المحلول فان دليل سلوك الجريان n يقل , و هذا التصرف يعكس الحقيقة بانه كلما زاد تركيز البوليمر فان المحلول يتجه اكثر نحو المحاليل اللانيوتينية. تم ايجاد المعدلات الرياضية التي تبين تاثير التركيز على n (معادلة لكل بوليمر مستخدم). كذلك من خلال النتائج العملية وجد بانه كلما زاد تركيز البوليمر في المحلول فان دليل التماسك k يزداد , و هذا التصرف يعكس الحقيقة بانه كلما زاد تركيز البوليمر فان المحلول يصبح اكثر سمكاً و لزوجة. تم ايجاد المعادلات الرياضية التي تبين تاثير التركيز على k (معادلة لكل بوليمر مستخدم).


Article
The Characteristic Performance of Fluidized bed Ion Exchange
دراسة محددات اداء العمود الايوني ذو الطبقة المسيلة

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this work is to study the characterization of ion exchange in important characteristics (i.e., breakthrough time and exchange capacity) by investigation the performance of cation exchange column subjected to makeup solution in term of three different parameter (i.e., bed depth 5-45cm, NaCl salt concentration100-2000 ppm and feed flow rate 9.5-26.5l/h). Two second order polynomial model are proposed with Box Wilson composite rotatable design. The experimental result had shown an efficient performance of using ion exchange column with strong acid cation exchange resin in fluidized mode operation which given maximum breakthrough time and higher exchange capacity means the rate of exchange is very rapid to completed the removing of all undesired ions at a condition of low bed depth, high NaCl concentration and high feed flow rate يهدف البحث المقدم الى دراسة العوامل المؤثرة في اداء المبادلات الايونية من خلال قياس خاصيتين مهمتين هما زمن الاستنفاذ وقابلية التبادل عن طريق بحث اداء عمود للمبادلات الايونية الموجبة معرض لمحاليل مياه محضرة مختبريا من خلال ثلاثة متغيرات مختلفة (ارتفاع الطبقة 5- 45 سم , تركيز محلول ملحي من كلوريد الصوديوم 100-2000 جزء بالمليون ومعدل جريان المغذي 9,5- 26,5 لتر/ساعة). ُافترضت معادلتان متعددة الحدود من الدرجة الثانية واوجدت حدودها بطريقة بوكس ويلسن للتحليل الارتدادي اللاخطي .وقد اظهرت النتائج العملية كفاءة استخدام عمود المبادل الايوني الموجب الحامضي القوي بطريقة الطبقة المسالة والذي يعطي اعلى زمن للاستنفاذ واعلى قابلية للتبادل والذي يعني ان معدل التبادل سريع جدا للقيام باكمال ازالة جميع الايونات غير المرغوبة تحت ظروف تشغيلية اقل ارتفاع للطبقة,اعلى تركيز لكلوريد الصوديوم واعلى معدل جريان للمغذي.

Keywords

Fluidization --- Ion Exchange


Article
Study of a Dye-Assisted Diode Laser System for Ablation of Dental Caries
استخدام ليزر شبه موصل لأستئصال نخر اسنان بمساعدةالصبغ العضويه

Loading...
Loading...
Abstract

In this work, a continuous wave semiconductor diode laser (GaAlAs) which emits radiation at 810 nm and power of 2W maximum was used to ablate caries enamel and dentine from extracted human teeth in conjunction with specialized diode laser absorbing dye “indocyanine green”. This technique offers selective ablation with minimal risk of thermal damage to surrounding dental tissues because the uptake of the dye and its irradiation by the diode laser together control the ablation. شبه موصل موجةِ مستمرِ لليزر (GaAlAs) الذي يَبْعثُ الإشعاعَ في 810 nm وقوَّة 2 واط كحَدّ أعلى اُستَعملُ لإسْتِئْصال نخر المينا وعاجِ ِ الأسنان الإنسانيةِ المُنْتَزعةِ باستخدام ليزرَ يَمتصُّ صبغاً "أخضر indocyanine ". توفر هذه التقنيةِ بالخطرِ الأقل ما يمكنِ مِنْ الضررِ الحراريِ إلى أنسجةِ المحيطةِ بالأسنانِ لأن منفذَ الصبغِ وإنارتِه بليزرِ شبه الموصل يُسيطرانِ على الإستئصالِ سوية.


Article
TE-N2 Laser by Using Low Inductance Capacitor
ليزر النيتروجين ذو التهيج المستعرض باستخدام مكثفات الحث الواطئ

Loading...
Loading...
Abstract

The design, construction and operation of a transversely excited N2 laser using low inductance capacitors, is presented, the laser pulse generation is 1200µJ with pulse width 8ns when operated at about 30mbar with applied voltage of 15-30 kV. The system is capable of giving 150 kW peak power. The best values of specific energy and breakdown voltage are 0.03 J/L and 600 V/cm-mbar respectively.تم تصمم وبناء وتشغيل ليزر النايتروجين ذو التهيج المستعرض بأستخدام دوائر قليلة الحثية , حيث يولد نبضة ليزر بحدود 1200مايكرو جول وعرض نبضه 8نانوثانية عند ضغط 30ملي بار وفولتية بحدود (30-15) كيلو فولت بحيث تستطيع توليد قدرة عظمى بحــــدود 150 كيلو واط . وكانت احسن قيم للطاقة النوعية وفولتية الانهيار هي (0.03) جـــــــول / لتر و (600) فولت / سم ملي بار على التوالي .

Keywords

Lasers


Article
Design and Implementation of a System for Measuring Electrical potentials of Heart, Brain, and Muscles Based on Computer

Authors: Auns Q. H. Al-Neami
Pages: 62-79
Loading...
Loading...
Abstract

The present work aims to design and construct a biomedical system containing three measuring appliances based on computer. These are following:- (1) Electrocardiogram(ECG) (2)Electromyogram(EMG) (3)Electroencephalogram(EEG). The purpose of the system is to measure the potential difference in the heart, brain, and muscles respectively. The surface electrodes have been used to pike up the electrical signals from the human body and from specific locations of every appliance. Hardware contains modules in such away making the system easy for checking and maintenance. The system is accomplished with a printed material for the worked out experiments making the work on the system easy. The system has been made up of three experiments. Simulation can be made of medical signals in order to check of signals certainty. This system presents tools that help the doctor to use more than one appliance in the same system with less time, effort and based on computer تتميز الأشارات الكهربائية ولاسيما الأشارات الطبية كالإشارات التي تتناولها المنظومة الحالية بكونها اشارات ضعيفة وحساسة وتتأثر بمعظم العوامل الخارجية والضوضاء المحيطة بها. ولهذا فقد تم بناء المنظومة الطبية الحالية لتساعد الطلبة على التعامل مع تلك الإشارات الضعيفة والتي تتميز بان النطاق الترددي (Bandwidth)لها يكون ضيقاً وتكون ذات اتسعات(Amplitudes) صغيرة,لذلك فهي معرضة لأنواع مختلفة من الضوضاء و التداخلات والتي تسبب تشويه في شكل الإشارة سواء تشويه في الطور أو تشويه في الأتساع والتي تعد مشكلة كبيرة يواجهها المصمم أثناء تصميم الدوائر الكهربائية لتلك الأجهزة لأنها تتعامل مع تلك الإشارات التي تحتاج إلى امرارها بمراحل معالجة مختلفة للتقليل من التأثيرات الخارجية و الضوضاء المؤثرة عليها وخصوصاً إن تلك الإشارات الطبية تتعلق بتشخيص الحالات المرضية للمرضى وتكون بتماس مع حياة الإنسان لذلك يجب أن تكون إشارات صحيحة ودقيقة[1]. تتجلى أهمية البحث في إن المنظومة:- (1) وفرت تطبيقات مختبريه جديدة وفي مجال مستحدث وهو مجال الهندسة الطبية حيث انه من الصعوبة إجراء التجارب والتطبيقات المختبريه على أجهزة طبية جاهزة لكونها باهظة التكاليف. (2) تتميز بأنها تستخدم لأكثر من غرض طبي واحد وبذلك يسهل العمل عليها واستعمالها لأغراض طبية عدة وتساعد على تطوير خبرات المستخدم وقابليته على استخدام الحاسبة وكيفية التعامل معها وتشغيلها مع أجهزة المنظومة. (3) تميزت بنتائج طبية صحيحة ودقيقة وواضحة ووفقاً لمعايير وأسس طبية وبالاعتماد على آراء بعض السادة الأطباء. (4) صممت بشكل وحدات تركيبية تقوم بعملية القياس لأربع إشارات طبية عن طريق استلام وتكييف الإشارة وتعشيقها مع الحاسبة ومن ثم معالجتها وعرضها وطباعتها. (5) لها إمكانية عرض صورة ثابتة للإشارة على الشاشة مما يوفر الفرصة لتفحصها بدقة وخزن الإشارة ورسمها على الورق مما يسهل عملية تفحصها بعد انصراف المريض، وكذلك إمكانية كتابة تقرير عن الحالة المرضية لكل مفحوص وبياناته. في هذا المجال هنالك عدد من البحوث ومنها:- بحث العنبكي (1985) يتضمن تصميم منظومة طبية محمولة تقوم بتحليل إشارة تخطيط القلب (ECG) بالزمن الحقيقي. وتم بناء المنظومة باستخدام المعالج الدقيق من نوع (8085) وبالاعتماد على (Intel SDK-85 Microcomputer) [2]. بحث نيسابوري (1987) الذي يتضمن تصميم منظومة طبية تعتمد على المعالج الدقيق لتقوم بالمراقبة بالزمن الحقيقي ولعدة حالات[3]. بحث هندي (1990) الذي يهدف الى تصميم وبناء واختبار منظومة طبية تعتمد على الحاسب الشخصي لمساعدة الأطباء في المستشفيات وخاصة في غرف العناية المركزة[4]. بحث العماري والعكيدي (1994) يتضمن البحث توضيحاً لمفهوم النشاط الكهربائي للعضلات وكيفية توليد الأشارات الكهربائية لها والكشف عنها ومعالجتها وقد تم تصميم وبناء منظومة بمساعدة الحاسوب متعددة القنوات لقياس الإشارات الكهربائية وقد شمل التصميم للمنظومة مدى واسع من التطبيقات وبشكل رئيسي في مجال الطب والرياضة[5]. بحث الداغستاني (1996) يهدف البحث الى تصميم وبناء نظام لقياس بعض الإشارات الكهربائية للجسم البشري والمتمثلة بإشارات القلب، العضلات والدماغ، حيث تتكون من وحدتين الأولى محمولة والثانية ثابتة. وكان الاهتمام في هذا النظام منصباً على جعل الوحدة المحمولة من قبل المريض أو الرياضي أصغر ما يمكن وبأخف وزن وتستهلك أقل طاقة ويتم تغذيتها بواسطة بطاريات نوع الليثيوم[6].

Keywords

Amplifiers --- Stimulation --- Artifacts --- Bandwidth


Article
A Histological Study of The Effect of Low Level Diode Laser Therapy on Wound Healing
دراسة تأثير عامل مدة الإضاءة على عملية شفاء الجروح باستخدام ليزر ثنائي الوصلة

Loading...
Loading...
Abstract

In this study we show an approach for wound healing process based on using of low level laser therapy, in order to enhance the healing rate of wounds. The low power laser (LPL) has been introduced also to solve problems associated with scar formation after completing the healing process. In this study the wound healing process rate was enhanced by using the illumination of 650 nm, 5 mW diode laser in CW and 2.5 mW maximum average power pulse modes with 1 MHz frequency and 50% duty cycle. The low power laser light biostimulates the wounded area which was made on the back of many mice. The healing process was histologically studied during fourteen days to find out the differences between the laser illuminated groups of wounds and other group of wounds (control). From the results, we found out that the pulse diode laser is more efficient than continuous diode laser in enhancing the wound healing process within shorter time. أثبتت الدراسات المختلفة في السنوات الأخيرة التأثير الإيجابي لضوء ليزر ثنائي الوصلة في شفاء الجروح. في هذا البحث تمت دراسة عامل مدة الإضاءة على عملية شفاء الجرح باستخدام ليزر ثنائي الوصلة بطول موجي 680 نانومتر حيث تمت تغيير دائرته الإلكترونية الأصلية للحصول على نبضات ذات 50% دورة عمل وتكرار 1 كيلوهرتز. أستخدم لهذا الغرض عشرون فأراً بعمر ثلاثة أشهر لدراسة تأثير التحفيز الضوئي على عملية شفاء الجروح التي استحدثت على ظهر كل فأر من الجهتين وعرضت لإضاءة بالليزر يومياً لمدة 5، 12، 18 دقيقة لحين شفاء الجرح تماماً وقورنت نتائج هذا البحث مع دراسة أخرى سابقة لنا تمت فيها الإضاءة باستخدام الليزر نفسه لمدة خمس دقائق ليومين فقط بعد حصول الجرح وحصلنا على نتائج إيجابية في تسريع شفاء الجرح.

Keywords

Laser Diode

Table of content: volume: issue: