Table of content

Tikrit Journal for Agricultural Sciences

مجلة تكريت للعلوم الزراعية

ISSN: 18131646
Publisher: Tikrit University
Faculty: Agriculture
Language: English

This journal is Open Access

About

Tikrit Journal for Agricultural Sciences, Academic journal concerned with the basic and applied research in the field of agricultural sciences, veterinary and related sciences, one of the journal published by the Tikrit University , are required to have the papers submitted for publication research original has not been submitted and published or accepted in any journal other.

Loading...
Contact info

Iraq-Salahdeen-Tikrit-Tikrit University-College of Agriculture

Table of content: 2012 volume:12 issue:1

Article
Study The Effect of Aqueous and Alcoholic Extracts of Some Spices on Some Pathodenic Bacteria in Different Media
دراسة تأثير المستخلص المائي والكحولي لبعض التوابل في بعض انواع البكتريا المرضية في اوساط مختلفة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : The effect of aqueous and alcoholic extracts of ginger , rosemary and thyme on the growth of many species of analytical and pathogenic bacteria in solid and liquid media was studied. Inhibitory of bacterial growth percentage in solid media was calculated by using disk method and adding the both kinds of extracts with concentrations as 10,15and 20 µg disk. The Minimum Inhibitory Concentration (MIC) was measured for each studied individual species of bacteria, of which it was between 25- 400 µgml. Results indicate that the two extracts have different Inhibitory effect depending on the kind , extract concentration and bacterial species . Further, aqueous extract of rosemary have more inhibitory effect on bacterial species than other aqueous extracts . Isolates of Pseudomonas sp. and Escherichia coli have the most resistance against different extracts . Alcoholic extracts of the three spices have more inhibitory effect than the others . Many isolates of the later bacteria species have resisted the extracts at different concentrations. However , Pseudomonas sp. was the most resistance bacteria against the aqueous and alcoholic extracts in the three spices and with lower degree for E.coli and Salmonella sp. at the concentrations which used in this study الخلاصة : درس التاثير المثبط للمستخلصين المائي والكحولي لكل من الزنجبيل واكليل الجبل(الروز ماري ) والزعتر في نمو بعض انواع البكتريا المحللة للاغذية والمرضية في وسطين صلب وسائل . فقد حسبت النسب المئوية لتثبيط البكتريا في الوسط الصلب بطريقة الاقراص اذ اضيف مستخلصي للتوابل الثلاث بتراكيز 10 و 15 و 20 مايكروغرام /قرص ، فيما جرى حساب التركيز الادنى المثبط لكل نوع من البكتريا المدروسة في الوسط السائل عند مستوى من التراكيز المضافة من المستخلصين المائي والكحولي تراوح بين 25 – 400 مايكروغرام /مليلتر . اظهرت النتائج ان هناك تفاوتا في القدرة التثبيطية للبكتريا بحسب نوع وتركيز المستخلص وكذلك نوع البكتريا ، اذ لوحظ ان المستخلص المائي لاكليل الجبل كان ذا تاثير مثبط لانواع البكتريا بشكل اكبر من النوعين الاخرين من التوابل فيما وجدت عزلات بكتريا Pseudomonas sp. و Escherechia coli اكثر الانواع مقاومة لهذه المستخلصات . وكان للمستخلص الكحولي للتوابل الثلاث تاثيرا مثبطاً لانواع البكتريا بصورة اكبر من المستخلص المائي , ظهر ان لبعض عزلات نوعي البكتريا السابقين مقاومةً عاليةً تجاه هذه المستخلصات ضمن التراكيز المستخدمة في الدراسة . وبينت النتائج ان بكتريا Pseudomonas sp. كانت اكثر انواع البكتريا مقاومة للتاثير المثبط للمستخلصين المائي والكحولي للتوابل الثلاث وبدرجة اقل بكتريا E. coli و Salmonella sp. في حدود التراكيز المستخدمة في هذه الدراسة .


Article
The Effect Some Aromatic Oils on Characteristic of Breads and Its Properties
تأثير بعض الزيوت العطرية في نوعية الخبز وصفات حفظه

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The aromatic oils of anise, nigella and carnation were used to find their effects on the rheological properties of dough and the percent of loaf crumbling. Three percent of 2,4 and 6% of these oils and three periods of storage were used. The appearance and internal properties of the loaf were also studied. The results of farinograph show that with increasing the percent of the oils decreased the water absorption, reaching time and ripening times and increased stability. Using 4 and 6% of nigella oil increased the critical kneading coefficient, whereas the results of extenssograph showed a significant (p˂0.05) differences between using aromatic oils and control sample. Increasing the percent of added oils resulted in increasing elasticity and elasticity resistance. The results also show significant decreased area with increasing the percent of the oils. The 4% of anise at 90 minutes of resting period gave highest area. Results of amylograph also show that the gelatinization temperature and maximum viscosity were increased. Further, there was a significant(p˂0.05) differences in between using aromatic oils and control samples. The percent of loaf crumbling between using aromatic oils and control samples. The percent of loaf crumbling was increased with increasing the storage period. Results also show that using the oils improved most of the appearance and internal properties of the loaves and the anise oils show the acceptable propertiesالخلاصة : استخدمت الزيوت العطرية اليانسون وحبة البركة والقرنفل بنسبة 2و4و6%، ودرس تأثيرها في الصفات الريولوجية للعجين ونوعية وصفات حفظ اللوف والنسبة المئوية للتفتت لمدة خزن 24و48و72 ساعة، كما درست الصفات الخارجية والداخلية للوف الناتج وحللت النتائج إحصائيا . أظهرت نتائج الفارينوكراف إن زيادة نسبة الإضافة للزيوت العطرية قلل نسبة امتصاص الماء ووقت الوصول ووقت النضج وزيادة الاستقرارية وكانت أعلى قيمة لمعامل العجن الحرج لزيت حبة البركة بنسبة 4و6%، بينما أظهرت نتائج الاكستنوكراف هنالك فروق معنوية (عند مستوى 0,05) بين الزيوت العطرية والتجربة الضابطة وإن زيادة الإضافة للزيوت العطرية أدت إلى زيادة المطاطية ومقاومة المطاطية، كذلك بينت نتائج هذا الاختيار هنالك انخفاض معنوي في قيمة المساحة بزيادة نسبة الإضافة للزيوت العطرية، وأعطى زيت اليانسون بسبة 4% وعند فترة راحة (90 دقيقة) أعلى قيمة مساحة . أوضحت النتائج زيادة درجة حرارة التهلم وأقصى لزوجة المقاسة بجهاز الاميلوكراف . كما تبين أن هنالك فروق معنوية (عند مستوى 0,05) بين العينة الضابطة والزيوت العطرية بالنسبة للتفتت وقد ازدادت نسبة التفتت بزيادة الخزن . أدت إضافة الزيوت العطرية إلى تحسين معظم الصفات الداخلية والخارجية للوف . وكان زيت اليانسون هو الزيت المتميز من بينهم إذ كان الأكثر قبولاً حسياً .


Article
The effect of adding Nigella sativa meal in the rations of Sharabi bull calves on their growing and carcass traits
تأثير إضافة كسبة الحبة السوداء إلى علائق العجول الشرابية على نموها وصفات ذبائحها

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : Fifteen Sharabi bull calves of 182 ± 64 kg. live body weight at 12 months old were allocated into three groups. The first was fed on a control concentrate ration according to N.R.C. 1984 recommendations, containing 15.6% crude protein and 2.75 Mcal ME/Kg., the same previous ration with addition of 7 and 11% of Nigella sativa meal were used in the 2nd and 3rd rations to replace 60 and 100% of the soyabean meal crude protein . The feeding trial continued to the 105 days where the total amount of feed intake and total body gain of the calves were calculated. At the termination of the experiment, body dimensions of all calves were measured. Also four calves of each group were slaughtered and their carcass parameters were taken which included hot and cold carcass weights , edible and inedible portion weight , mesentery and fat pad , subcutaneous fat thickness , rib eye area, dressing percentage , as well as the calculations of meat , fat and bone ratios of the rib region . Pre-slaughter results showed no significant differences were observed in the mean daily body gain and body dimensions as well as in carcass parameters among the three group. Also, the results showed a lower cost of both one Kg body weight gain and one Kg of cold carcass weight produced. However, the values of previous parameters were 11 and 9.4%, respectively of the calves consumed rations contained 7% on Nigella Sativa meal in comparison with calves consumed control ration. It can be concluded that it is possible to add Nigella sativa meal to substitute the soybean meal crude protein in the ration of growing Sharabi bull calves without any adverse effects on their performance and carcass traits, also improve income of fattening.الخلاصة : تم توزيع خمسة عشر عجلا شرابيا أعمارها بحدود 12 شهرا إلى ثلاثة مجاميع متساوية العدد معدلات أوزانها الحية بحدود 182 ± 64 كغم، لدراسة تأثير إضافة كسبة الحبة السوداء الى علائقها على النمو وصفات الذبيحة، حيث غذيت المجموعة الأولى على العليقة المركزة القياسية(control ration) المجهزة حسب (N.R.C., 1984 ) والمحتوية على 15.6 % بروتين خام، 2.75 ميكاكالوري طاقة ممثلة/كغم ، بينما غذيت المجاميع الثانية والثالثة على نفس العليقة المركزة إلا أنه تم فيها إضافة كسبة الحبة السوداء ضمن مكوناتها وبنسبة 7 و 11% منها، على التوالي لتحل بدلا عن 68 و 100% من البروتين الخام الذي مصدره كسبة فول الصويا ، استمرت التغذية لمدة 105 يوما حسبت خلالها الكميات المتناولة من العلائق المركزة وتبن الحنطة والزيادة الوزنية للعجول وفي نهايتها وزنت جميع العجول، وأخذت قياسات أبعاد الجسم لها وبعدها تم ذبح أربعة عجول من كل مجموعة وأخذت قياسات الذبائح التي شملت وزن الذبيحة الحار والبارد وأوزان الأجزاء المأكولة وغير المأكولة ودهن الأحشاء، وكما قيست سمك طبقة الدهن تحت الجلد في منطقة الأضلاع وكذلك مساحة العضلة العينية، وحسبت نسبة التصافي ، وحسبت نسبة كل من اللحم والعظم والدهن في العينة المأخوذة من منطقة الأضلاع الثلاثة (10 و11 و 12). أشارت النتائج إلى عدم وجود فروقات معنوية في الزيادة الوزنية اليومية وقياسات أبعاد الجسم قبل الذبح وجميع قياسات الذبيحة بين مجاميع العجول الثلاثة المتناولة للعلائق التجريبية، وكما أظهرت النتائج انخفاض في كلفة إنتاج واحد كغم زيادة وزنيه وكلفة إنتاج واحد كغم وزن ذبيحة بارد مقداره 11 و 9.4 %، على التوالي للعجول المتناولة للعليقة المحتوية على 7% كسبة الحبة السوداء مقارنة مع العجول المتناولة للعليقة القياسية. يستدل من هذه النتائج أمكانية إضافة كسبة الحبة السوداء كمصدر للبروتين الخام النباتي في علائق العجول المحلية الشرابية النامية لتحل بدلا عن البروتين الخام الذي مصدره كسبة فول الصويا فيها بدون أي تأثير سلبي على النمو وصفات الذبيحة وتحسن العائد الاقتصادي.


Article
Effect of Age on some Testes Measurements and Semen Characteristic in Slaughtered local Iraqi Bull
تأثير العمر على بعض قياسات الخصية وصفات السائل المنوي في الثيران المحلية المجزورة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The study conducted on (20) bull aged 6to more than 30 months .Slaughtered bull divided in to the following age groups of 4 bull per each group .The aim of the study is to determine the age effect on testes measurements Characteristic (weight ,length and diameter)and semen Characteristic (sperm concentration ,died-live sperm and sperm abnormalities )of both right and left testes.The results showed that the age effect on testes weight was non significant ,while the differences between1th,4 th and 5 th age groups were highly significant(P<0.05)in both testes length and diameter ,but the differences between 2nd and 3rd age groups lacked significant .Significant differences (P<0.05)observed between 1st ,2nd ,3rd ,4th and 5th age group in sperm concentration as well as in died-live sperm and sperm abnormalities.The differences in anatomical characters and semen Characteristic between right and left testes lacked significant .The result showed that testes weight ,length ,diameter as well sperm concentration increased with bull age while died-live sperm and sperm abnormalities decreased with bull age .الخلاصة أجريت الدراسة الحالية على 20 ثور محلي تراوحت أعمارهم من ستة أشهر ولغاية 30 شهر فاكثر حيث تم تقسيم الحيوانات الى خمسة فئات عمرية مختلفة وشملت كل فئة عمرية على أربعة حيوانات في مجزرة محافظة كركوك وللفترة مابين 10/6/2009 ولغاية 7/7/2009 ,حيث أخذت القراءات بعد ذبح الحيوانات مباشرة .وأستهدفت الدراسة تحديد تأثير الفئات العمرية المختلفة والخصى اليمنى واليسرى على القياسات المدروسة والتي شملت (الوزن و الطول و القطر) وكذلك صفات السائل المنوي ( عدد النطف /سم3 والنطف الحية والميتة والمشوهه ).حيث أظهرت نتائج الدراسة الحالية في وزن الخصى بين الفئة العـمرية الآولى والخامسة عدم وجـود أي فرق معنوي (P<0.05 ),كما نلاحظ فرق معنوي واضح بين الفئة العمرية الآولى والرابعة والخامسة من حيث الطول والقطر بينما لم تكن معنوية مع الثانية والثالثة حيث لوحظ وجود فرق معنوي واضح بين الفئة الآولى عن الثانية والثالثة والرابعة والخامسة بالنسبة لتركيز النطف و الميتة والمشوهه منها . ولم يلاحظ وجود أي تأثير معنوي للخصية اليمنى واليسرى على قياساتها وصفات النطف المدروسة.وعند مقارنة متوسطات القياسات بين الخصى اليمنى واليسرى ضمن الفئات العمرية المختلفة لوحظ عدم وجود فرق معنوي بين جهتي اليمين واليسار لكل الفئات العمرية من حيث الوزن و القطر وتركيز النطف و الميتة والمشوهه منها مع وجود فرق حسابي واضح بينهما . ويتبين من الدراسة الحالية أنه كلما تقدم عمر الحيوان زاد الوزن و الطول , القطر وعدد النطف في الخصى وقل عدد النطف الميتة والمشوهه في الثيران المحلية مع عدم وجود أي تأثير لجهتي الخصية على الصفات المدروسة .


Article
Effect of replacing different levels of sputter briber instead of soybean meal in fattening rations on the performance and growth and some carcass traits
تاثير احلال تفل الراشي بنسب مختلفة محل كسبة فول الصويا في علائق تسمين فروج اللحم على الاداء والنمو وبعض صفات الذبيحة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This experiment was conducted in the poultry hall that belongs to the Department of Animal Resources, College of Agriculture and Forestry,Mosul University.This study were run out on 120 broiler chicks of Ross strain with age one day-old and the rate of primary weight were about equal 45 gm and its distributed these chicks randomly to four treatments with three replications for each treatment and then distributed these treatments were randomly assigned to four diets which is similar in the level of crude protein and metabolizable energy represented in two stages of fattening experiment (started and growth).These rations were added of sputter briber rates substitution 0,8, 16, and 24% instead of replacing of soybean meal in diets for the four consecutive at the stage started it by starting from the age of one day up to 28 days and the stage of growth starting from the age of 29 days up to 49 days of age.The results of statistical analysis for this study the existence of highly significant differences (P≤0.01) on the final live weight, total weight gains,total feed consumption, feed conversion efficiency and the proportion of mortality between four treatments.As about carcass traits the results of statistical analysis showed the existence of significant differences (P≤0.05) on dressing percentage,fat guts and highly significant differences (P≤0.01) on carcass weights, proportion of edible parts between four treatments respectively.As for spare carcass has indicated the results of statistical analysis observed the existence of significantly differences (P≤0.05) on both major and minor cuts percentages and highly significant differences (P≤0.01) on breast and rack percentage between four treatments. We can concluded from the results of this study that there were significant improvement in most of the qualities mentioned above and for the benefit was in third treatment (16%sputter briber) when compared with other treatments (0,8, 24% sputter bribe)الخلاصة اجريت هذه التجربة في قاعة الدواجن التابعة الى قسم الثروة الحيوانية،كلية الزراعة والغابات/جامعة الموصل للمدة من 1/10 / 2010 ولغاية 18/ 11/ 2010 .واستخدم في هذه الدراسة 120 فروج لحم بعمر يوم واحد وغير مجنسة من سلالة Ross وكانت بمعدل وزن ابتدائي 45 غم ووزعت هذه الافراخ عشوائيا الى اربع معاملات بواقع ثلاث مكررات للمعاملة الواحدة.ثم وزعت هذه المعاملات عشوائيا الى اربع علائق تغذوية متمائلة في مستوى البروتين الخام والطاقة الممثلة في مرحلتي الباديء والنمو.وهذه العلائق اضيف اليها تفل الراشي بنسب احلال 0 ، 8 ، 16 ، 24% محل كسبة فول الصويا في العلائق الاربع على التوالي في مرحلة الباديء التي تبدا من عمر يوم واحد لغاية 28 يوم ومرحلة النمو التي تبدا من عمر 29 يوم لغاية 49 يوم من العمر.واشارت نتائج التحليل الاحصائي لهذه الدراسة بوجود تفوق عالي المعنوية (P≤0.01) في صفات الوزن الحي النهائي والزيادة الوزنية الكلية وكمية العلف المستهلك الكلي وكفاءة التحويل الغذائي ونسبة الهلاكات بين المعاملات الاربع على التوالي.وفي صفات الذبيحة فقد اوضحت نتائج التحليل الاحصائي بوجود فروقات معنوية (P≤0.05) في نسبتي التصافي ودهن الاحشاء وفروقات عالية المعنوية (P≤0.01) في صفتي اوزان الذبائح ونسبة الاجزاء الماكولة بين المعاملات الاربع على التوالي.وبالنسبة لقطع الذبيحة فقد اشارت نتائج التحليل الاحصائي بوجود فروقات معنوية (P≤0.05) في نسبتي القطع الرئيسية والثانوية وفروقات عالية المعنوية (P≤0.01) في نسبتي الظهر والصدر في ذبائح فروج اللحم . نستنتج من نتائج هذه الدراسة وجود تحسن معنوي في معظم الصفات المذكورة اعلاه وكانت لصالح المعاملة الثالثة (16%تفل الراشي) مقارنة ببقية المعاملات الاخرى (0، 8 ، 24% تفل الراشي) .


Article
Study of Some Genetic and Non-genetic Factors Affecting Wool Growth and It’s Relation with Some Blood Biochemical Components in Iraqi Sheep
دراسة بعض العوامل الوراثية واللاوراثية المؤثرة في نمو الصوف وعلاقته ببعض مكونات الدم الكيمياحياتية في الأغنام العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study was conducted at Animal Resources Department College of Agriculture and Forestry at Mosul University on two randomized groups of Awassi and Hamdani ewes by 32 ewes group. The study started at 1562009 for a complete productive season to follow-up wool fibers growth with blood samples withdrawn by 3 months intervals. The results revealed a significant effect (p≤ 0.05) for age on staple length (SL), a significant effect (p≤ 0.05) for physiological status of ewes on fiber length (FL), and a highly significant effect (p≤ 0.01) for production stage on all wool traits studied. There was a significant effect (p≤ 0.05) for breed on cholesterol and ALT enzyme, a highly significant effect (p≤ 0.01) for breed on sugar, total protein (TP) and AST enzyme. There was no significant effects for ewes age and their physiological status on all blood components. There was a significant effect (p≤ 0.05) for productive stage on hemoglobin and cholesterol, , a highly a significant effect (p≤ 0.01) on sugar, (TP) and AST enzyme, with no significant effect on ALT enzyme. There was a significant phenotypic correlation (p≤ 0.05) between (SL) and (TP) 0.13, a highly significant correlation (p≤ 0.01) between both (FL), fiber diameter (FD) with (TP) 0.19 and 0.19 respectively, and a highly significant correlation between both (FL), (FD) with hemoglobin 0.22 and 0.28 respectively. While the rest of the relationships were non significant. الخلاصة أجريت هذه الدراسة في قسم علوم الثروة الحيوانية / كلية الزراعة والغابات في جامعة الموصل على مجموعتين عشوائيتين من النعاج العواسية والحمدانية وبواقع 32 نعجة/مجموعة. بدأت هذه الدراسة في 15/6/2009 واستمرت لمدة موسم إنتاجي كامل لمتابعة نمو الألياف الصوفية مع أخذ عينات من الدم عبر قياسات دورية كل 3 أشهر. وأظهرت النتائج وجود تأثير معنوي(أ≤ 0.05) للعمر في طول الخصلة، وتأثير معنوي(أ≤ 0.05) لحالة النعاج الفسلجية في طول الليفة، وتأثير عالي المعنوية(أ≤ 0.01) لتسلسل القياسات الدورية في جميع صفات الصوف المدروسة. كما لوحظ تأثير معنوي(أ≤ 0.05) للسلالة في تركيز كولسترول الدم وأنزيم ALT، وتأثير عالي المعنوية(أ≤ 0.01) للسلالة في تركيز السكر والبروتين الكلي وأنزيم AST. ولم يلاحظ لأعمار النعاج وحالتها الفسلجية أية تأثيرات معنوية في جميع مكونات الدم. وكان لتسلسل القياسات الدورية تأثيراً معنوياً(أ≤ 0.05) في تركيز خضاب الدم والكولسترول، بينما كان تأثيره عالي المعنوية(أ≤ 0.01) في تركيز السكر والبروتين الكلي وأنزيم AST ، وغير معنويا في تركيز أنزيم ALT. لوحظ ارتباط مظهري معنوي(أ≤ 0.05) بين طول الخصلة والبروتين الكلي بلغ 0.13، وارتباطات عالية المعنوية(أ≤ 0.01) بين كل من طول الليفة وقطر الليفة مع البروتين الكلي 0.19 و0.19 على التوالي، وارتباطات عالية المعنوية بين كل من طول الليفة وقطر الليفة مع تركيز خضاب الدم 0.22 و0.28 على التوالي. في حين كانت بقية العلاقات غير معنوية.


Article
The Effect of mixed infection by Tomato Mosaic Virus (ToMV) and Fusarial Wilt on Tomato
تأثير الإصابة المشتركة لفايروس موزائيك الطماطة والذبول الفيوزاريومي على محصول الطماطة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : The results showed that the virus caused mosaic on tomato plants, was Tomato Mosaic Virus (ToMV) , and the fungus caused wilt was Fusarium. oxysporum f.sp Lycopersici (F.o.L.) The infection by (ToMV) was the most severe on tomato plants compared with other infections, which reduced the fresh and dry weights to 89.3 and 91.4% respectively, and the length of canopy and roots to 68.7 and 62.8% respectively and the chlorophyll content to 42% while the mixed infection by (ToMV) and (F.o.L.) was less effect on tomato plant especially when the fungus infected the plant firstly which caused resistance in plant against the virus. The disease incidence with two pathogens was 68.5% when the fungus attack the plants firstly compared with 81.5% when Plant infected with virus firstly tomato.الخلاصة أظهرت النتائج ان الفايروس المسبب لأعراض الموزائيك على نباتات الطماطة في حقول محافظة نينوى / موسم 2010 هو فايروس موزائيك الطماطة (ToMV) Tomato Mosaic Virus وان الفطر المسبب لذبول الطماطة هو (F.o.L.) Fusarium. oxysporum f.sp Lycopersici ، وكانت الإصابة بالفايروس لوحده هي الأكثر شدة على نباتات الطماطة مقارنة بالإصابات الأخرى حيث أدت الى خفض الوزن الطري والجاف للمجموع الخضري بنسبة 89.3 و 91.4% على التوالي وخفض طول المجموعين الخضري والجذري الى 68.7 و 62.8% على التوالي، وفي كمية الكلوروفيل الكلي الى 42.7% فيما كانت الإصابة المشتركة بالفايروس والفطر معاً هي الأقل تأثيراً وخاصة عندما أصيبت نباتات الطماطة مسبقاً بالفطر ثم بالفايروس حيث بلغت 68.5 % وأدى ذلك إلى استحثاث المقاومة في النباتات المصابة ضد الفايروس وبذلك فقد وصلت نسبة الإصابة بكليها إلى 81.2% عندما أصيبت الطماطة أولاً بالفايروس ثم بالفطر .


Article
Effect of Package Material of Rice Seeds on The Attractive of Saw Toothed
تأثير مواد التعبئة لحبوب الرز على انجذاب خنفساء الحبوب المنشارية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : The result showed that the rice variety ( Aqrawi ) had a high susceptibility for infestation by saw toothed grain beetle than other local varieties ( Anbar , Bazaini ) and imported vareity ( American , Viatnami , Thialand )in Which attained 109.11insect , Then the American variety had lees susceptibile for insect in which attained 33.78 insects . Also ,the results indicated that there were significant dfference between package materials , it was the Genfass material better material in attracting high number of insects ( 8.53 ) adults , and the less material in attracting insect was Nylone material (2.17) insects , however , the Nylone material considered a better in decrasing attracting adults or infestationالخلاصة اظهرت النتائج أن صنف الرز ( عقراوي ) كان ذو حساسية عالية للإصابة بخنفساء الحبوب المنشارية Oryzaephilus surinamensis عن بقية الأصناف المحلية ( عنبر ، بازياني ) و المستوردة (أمريكي ، فيتنامي ، تايلندي ) حيث بلغ معدل عدد الحشرات على هذا الصنف 109.11 حشرة الكاملة و كان الصنف الأمريكي أقل الأصناف حساسية للإصابة بهذه الخنفساء و بلغ معدل عدد الحشرات الكاملة عليه 33.78 حشرة . و أشارت النتائج أيضا أن هناك اختلافات معنوية بين مواد التعبئة و كانت مادة الجنفاص أفضل مادة في جذب أكبر عدد من الحشرات (8.53 ) حشرة و ان اقل مادة في جذب الحشرات هي مادة النايلون (2.17 ) حشرة ، لذا تعتبر مادة النايلون هي الأفضل من حيث تقليل جذب الحشرات.


Article
Response of yield , yield components , grain protein percent and grain protein yield of sorghum [Sorghum bicolor (L.) Moench] to nitrogen fertilizer
استجابة الحاصل ومكوناته ونسبة البروتين وحاصله في الذرة البيضاء للتسميد النتروجيني

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : A field experiment was conducted in two seasons (spring and fall 2009) in silty loam soil, in Anbar-governorate, to investigate the effect of four nitrogen fertilizer levels (0, 100, 200 and 300) kgN.ha-1on grain protein yield and its correlation with grain yield and Grain protein percent of three sorghum cultivars (Rabeh, Inkath and Kaffer). Factorial arrangement was used according to the randomized complete block design with three replications. Inkath cultivar showed the highest grain yield(61.7, 64.7 gm.plant-1 )in spring and fall respectively , and grain protein yield (608.7, 637.2 kg.ha-1) in spring and fall respectively . Rabeh cultivar recorded the highest kernels number per m2(29270 , 29440 kernels) in spring and fall respectively . Kaffer cultivar gave the highest average of kernel weight(0.02424 , 0.02631) in spring and fall respectively , and grain protein percent (10.69 , 10.62 gm) in spring and fall respectively. The level of N fertilizer (200 kgN.ha-1) gave the highest grain yield(62.4 , 65.7 gm.plant-1 ) in spring and fall respectively ; 300 kgN.ha-1 in spring and 200 kgN.ha-1 in fall gave the highest grain protein yield (646.3 , 673.5 kg.ha-1) respectively . Inkath cultivar produced the highest grain yield and grain protein yield(68.3 gm.plant-1 , 685.1 kg.ha-1 ) at 300 kgN.ha-1 in spring , (69.1 gm.plant-1 , 689.0 kg.ha-1 ) at 200 kgN.ha-1 in fall. Kaffer cultivar showed the highest grain protein percent (11.13 , 10.85 %) in spring and fall respectively. Grain protein yield correlated with grain yield more than its correlation with grain protein percent. The conclusion, grain protein yield can be good index for proteins production efficiency.الخلاصة : نفذت تجربة حقلية في الموسمين الربيعي والخريفي لعام 2009 ، في محافظة الأنبار في تربة مزيجية غرينية ، لمعرفة استجابة حاصل البروتين وطبيعة ارتباطه بالنسبة المئوية للبروتين وحاصل الحبوب ومكوناته، لثلاثة أصناف من الذرة البيضاء )رابح وإنقاذ وكافيير) بتأثير أربعة مستويات من السماد النتروجيني) 0 و100 و200 و300) كغمN.هـ_1 . استخدم نظام التجارب العاملية وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة بثلاثة مكررات. أعطى الصنف إنقاذ أعلى معدل لحاصل الحبوب(61.7 و64.7 غم. نبات_1) للموسمين بالتتابع ، وحاصل البروتين في الحبوب (608.7 و637.2 كغم.ه-1) للموسمين بالتتابع ، وأعطى الصنف رابح أعلى معدل لعدد الحبوب في المتر المربع(29270 و29440 حبة) للموسمين بالتتابع بينما أعطى الصنف كافيير أعلى معدل لوزن الحبة (0.02424 و2631 0.0 غم) للموسمين بالتتابع والنسبة المئوية للبروتين في الحبوب(10.69 و10.62 %) للموسمين بالتتابع ، وأعطى المستوى 200 كغمN .هـ_1 أعلى معدل لحاصل الحبوب(62.4 و65.7 غم. نبات_1) للموسمين بالتتابع ، وأعطى المستوى 300 كغمN .هـ_1 في الموسم الربيعي والمستوى 200 كغمN .هـ_1 في الموسم الخريفي أعلى معدل لحاصل البروتين في الحبوب(646.3 و 673.5 كغم.ه-1) بالتتابع ، وأعطى الصنف إنقاذ أعلى حاصل حبوب وحاصل بروتين في الحبوب( 68.3غم. نبات_1 و685.1 كغم.ه-1) عند تسميده بـ300 كغمN .هـ_1 في الموسم الربيعي و(69.1 غم. نبات_1 و 689.0 كغم.ه-1 ) عند تسميده بـ 200 كغمN .هـ_1 في الموسم الخريفي، بينما أعطى الصنف كافيير أعلى نسبة مئوية للبروتين في الحبوب(11.13 و 10.85 %) للموسمين بالتتابع عند التسميد بـ300 كغمN .هـ_1 . ارتبط حاصل البروتين في الحبوب ايجابيا بحاصل الحبوب أكثر من ارتباطه بالنسبة المئوية للبروتين في الحبوب. نستنتج أن حاصل البروتين يمكن أن يكون مؤشرا بديلا عن النسبة المئوية للبروتين في الحبوب لمعرفة كفاءة إنتاج البروتين.


Article
The Effect of Nitrogen Fertilizing Levels and Varieties in Some Growth and Yield Characters for sorghum Crop
تأثير مستويات السماد النتروجيني والاصناف في بعض صفات النمو والحاصل لمحصول الذرة البيضاء Sorghum bicolor (L.) Moench

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : Field Experience was applicated during Autumn 2010 in Al-Dhabitia district which belongs to Al-Qarma side /Al-Anbar governorate to know the response growth and yield of four cultivars of sorghum ( Argins, Cafeer, Inqath and Rabih ) for five levels of nitrogen fertilizer ( 0,80,160,240,320) kg N.h-1 in the form of urea fertilizer (46% N).by using in split-plot system according to randomized complete block design (R.C.B.D) with three replicate, The results of study were as following:Found significant differences among cultivars for all characters if it is given Cafeer cultivar more mean to plant's highness(173.24cm) whereas Argins minimum means for this character (93.47cm) whereas Inqath cultivar in characters ( number of leaves/plant, number of grains in the head, weight 1000 grains and the yield of grains in the area) so it is given highest means for it ( 11.80 leaf ,4171.27 , 32.16 gm and 10.34 ton.h-1) for these characters in respectively.Whereas. Argins gave minimum means in number leaves/plant (8.99), number of grains in the head(2218.32) and the yield of grains in the area( 5.75 ton.h-1 ) and the minimum weight of 1000 grain for Cafeer (25.43 gm).Nitrogen fertilizer effected significantly on the characters of (plant's highness, number of grains in the head, weight of 1000 grains and the yield of grains in the area) which gave 320kg N.h-1 higher mean of these characters and the yield of grains (142.07cm ,3418.84 ,29.33 gm ,8.89 ton.h-1) for these characters in respectively. Whereas. Comparison treatment minimum mean for these characters(119.87 cm ,2899.59 , 27.00gm ,7.22 ton.h-1) for the some characters in respectively. Whereas Adding fertilizer didn't affect significantly in the number of leaves in plant .There was a significant interaction between cultivars and levels of nitrogen fertilizer for all studied characters, if it is given Cafeer cultivar in level 320kg N.h-1 highest mean for plant(185.33cm) whereas Argins gave wich isn’t fertilized with nitrogen minimum mean for this charcter (78.93cm) .Inqath cultivar was given which is the fertilized with high level of nitrogen (320kg N.h-1 ) highest mean in the number of leaves in plant , number of grains in the head ,weights 1000 grain and the yield of grains in the area which gave (12.13 , 4510.01 , 33.77 gm and 12.36 ton.h-1) in respectively. Whereas. Argins gave in the comparison treatment minimum mean in the number of leaves in the plant , number of grains in the head and the yield of grains in the area ( 8.73 , 2138.22 , 5.37 which gave ton.h-1) in respectively. which was minimum mean in the weight of 1000 grain for interaction in the Cafeer in the state of without fertilizing with nitrogen (23.50 gm ). We can conclude from this study that Inqath cultivar has more competence in exploitation of nitrogen and the other growth agents and achieved high range for all of characters in the level 320kg N.h-1.الخلاصة : نفذت تجربة حقلية خلال الموسم الخريفي لعام 2010 في منطقة الضابطية التابعة لناحية الكرمة/ محافظة الأنبار لمعرفة استجابة نمو وحاصل أربعة أصناف من الذرة البيضاء ( أرجنس، كافيير، إنقاذ ، رابح ) لخمسة مستويات من السماد النتروجيني (0،80،160،240،320 )كغم N.هــ -1على هيئة سماد اليوريا(46% N). باستخدام نظام الألواح المنشقة بتصميم القطاعات العشوائية الكاملة وبثلاثة مكررات، وكانت نتائج الدراسة كما يأتي :وجود فروق معنوية بين الأصناف لجميع الصفات المدروسة إذ أعطى الصنف كافيير أعلى متوسط لارتفاع النبات بلغ (173.24 سم) في حين أعطى الصنف أرجنس أدنى متوسط لهذه الصفة بلغ (93.47 سم) فيما تفوق الصنف إنقاذ في الصفات (عدد الأوراق / نبات ، عدد الحبوب بالرأس ، وزن 1000 حبة وحاصل الحبوب بوحدة المساحة ) فأعطى أعلى المتوسطات لها بلغت ( 11.80 ورقة ، 4171.27 حبة ،32.16 غم، 10.34 طن. هـ-1 ) للصفات المذكورة على التوالي . في حين أعطى الصنف أرجنس أدنى متوسط من عدد الأوراق بالنبات (8.99 ورقة) ، عدد الحبوب بالرأس ( 2218.32 ) وحاصل الحبوب ( 5.75 طن. هـ-1) وكان أدنى متوسط لوزن 1000 حبة للصنف كافيير إذ بلغ ( 25.43 غم ).أثرت إضافة السماد النتروجيني معنوياً في صفات ( ارتفاع النبات ، عدد الحبوب بالرأس ، وزن 1000 حبة وحاصل الحبوب بوحدة المساحة ) إذ أعطى المستوى (320 كغم N.هــ -1) أعلى متوسط لها بلغ (142.07 سم ، 3418.84 حبة ، 29.33 غم ، 8.89 طن. هـ-1 )ولتلك الصفات على التوالي. في حين أعطت معاملة المقارنة أدنى متوسط لها بلغت (119.87سم،2899.59 حبة ،27.00 غم ،7.22 طن.هـ-1) ولنفس الصفات على التوالي .بينما لم تؤثر إضافة السماد النتروجيني معنويا في عدد الأوراق/ نبات. كان للتداخل بين الأصناف ومستويات السماد النتروجيني تأثيراً معنوياً لجميع الصفات المدروسة، إذ أعطى الصنف كافيير والمسمد بالمستوى (320 كغم N.هــ -1) أعلى متوسط لارتفاع النبات بلغ ( 185.33 سم ) في حين أعطى الصنف أرجنس غير المسمد بالنتروجين أدنى متوسط لهذه الصفة بلغ ( 78.93 سم ) وأعطى الصنف إنقاذ المسمد بالمستوى العالي من النتروجين (320 كغم N.هــ -1 ) أعلى معدل للصفات ( عدد الأوراق / نبات ، عدد الحبوب بالرأس ، وزن 1000 حبة ، حاصل الحبوب بوحدة المساحة ) إذ بلغ ( 12.13 ورقة ، 4510.01 حبة ، 33.77 غم ، 12.36 طن. هـ-1 ) على التوالي. في حين أعطى الصنف أرجنس عند معاملة المقارنة أدنى متوسط لعدد الأوراق / نبات ، عدد الحبوب بالرأس ، حاصل الحبوب بوحدة المساحة بلغ (8.73 ورقة ، 2138.22 حبة ، 5.37 طن. هـ-1 ) على التوالي . وكان أدنى متوسط لوزن 1000 حبة للتداخل بين الصنف كافيير وعدم التسميد بالنتروجين بلغ ( 23.50 غم )نستنتج من هذه الدراسة بان الصنف إنقاذ كان الأكثر كفاءة في استغلال النتروجين وعوامل النمو الأخرى فحقق معدلا عالياً لأغلب الصفات المدروسة عند المستوى 320 كغم N.هــ -1.


Article
Effect of Some Methods Control in Growth of Dodder Cuscuta sp in Alfalfa Medicago sativa . L Field
تأثير بعض عمليات المكافحة في نمو دغل الحامول sp Cuscuta النامي على محصول الجت Medicago sativa

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : Two simple experiments were conducated, the first was carried out in Hawi Kanessa ( Mosul city) on 20/June / 2008 in Alfalfa field contain two type of Dodder Cuscuta chinenss and Cuscuta planiflora , the experiment was include four treatment , glyophosate 100 , 200 g a.i / ha ,hand pulling , check ) . The experiment was laid out as a Randomize Complete Block design with three replicates , The plants of alfalfa were clipping at 5 cm height , the herbicide was applied when the plants reached 15 cm height . The second one was carried out in Aljamasa section ( Mosul city) at 21/June / 2008 in field of alfalfa include two type of Dodder plants . The experiment included four treatments ( flaming , praquat herbicide 300 g ai /ha , Hand pulling and check treatment ) The experiment was laid out as a Randomize Complete Block design with three replicates . The hand pulling treatment surpass on all treatments for all characterstics stadied which gave a significant higher value ( 1535.99 kg/ ha , 324.32 kg / ha) as compared with the glyophosat 100 , 200 g / ha and check treatment which gave 18.52 , 22.01 and 30.55 % for dry weight of alfalfa and 33.49 , 30.61 and 94.20 for seed yield production . Glyophosate had a dramatic reduction in all dodder characterstics as compared with check treatment . No significant differences obtaind between glyophosate 100 g/ ha and 200 g/ ha in all characters except dry weight of dodder at harvest time . All treatment led to a significant differensin the dry weight of alfalfa and seed production compared with the check . The hand pulling surpass on all treatments in growth characters of alfalfa exept paraquat treatment in number in branch , total yield and leaf area .The hand pulling and flaming and paraquat ssurpass on check treatment which gave 151.17 , 90.35 and 192.28 % respectively. الخلاصة : نفذت تجربتين بسيطتين الاولى في منطقة حاوي الكنيسة ( مركز مدينة الموصل ) بتاريخ 20/حزيران/ 2008 في حقل يحتوي على نوعين من الحامول Cuscuta chinenss (الصيني) وCuscuta planiflora )حامول الجت) وتضمنت اربعة معاملات : الرش بمبيد الكلايفوسيت 100 و 200 غم مادة فعالة/هكتار والتنظيف اليدوي والمقارنة . وتم حش الجت لموقع التجربة بصورة كاملة على ارتفاع 5 سم . واستخدم المبيد بعد إعادة نمو الحامول وبلوغ ارتفاع نباتات الجت 15سم والتجربة والثانية في منطقة الجماسة ( مركز مدينة الموصل ) بتاريخ 21/حزيران /2008 في حقل للجت يحتوي على كلا النوعين من الحامول , إشتملت التجربة أربعة معاملات الحرق والباركوات بمعدل (300غم مادة فعالة/هكتار) ويعادل 1500 سم3 مبيد/هكتار والتنظيف اليدوي والمقارنة , طبقت التجريتين وفق نظام التجارب البسيطة وبتصميم القطاعات العشوائية الكاملة أخذت البياتات وهي وزن الحامول الصيني وحامول الجت وقت الحش ووقت حصاد البذور , وكذلك إرتفاع النبات وعدد الفروع وحاصل العلف الجاف والمساحة الورقية وحاصل البذور ونسبة البروتين للتجربتين , حللت التجربتين وفق التصميم المستخدم واستخدم إختبار دنكن المتعدد المدى للمقارنة بين المتوسطات . تفوقت معاملة التنظيف اليدوي على المعاملات الكافة في صفات النمو وحاصل الجت , إذ كان التفوق في حاصل العلف الجاف بمقدار 18.52 و22.01 و 30.55 % عن معاملتي الكلايوفوسيت والمقارنة على التوالي بينما في حاصل البذور كان التفوق بمقدار 33.49 و 30.66 94.25 % , كما تفوقت معاملات الرش بمبيد الكلايوفوسيت على المقارنة في صفات الحامول بكلا النوعين , لم تختلف معاملات الكلايوفوسيت بالتركيز الاول عن الثاني في الصفات المدروسة بإستثناء الوزن الجاف للحامول عند الحصاد . تفوقت معاملات الحرق والباركوات والتنظيف اليدوي على المقارنة في خفض الوزن الجاف للحامول بكلا النوعين سواء وقت الحش او وقت الحصاد , تفوقت معاملة الحرق والباركوات والتنظيف اليدوي في زيادة حاصل العلف الجاف وحاصل البذور عن المقارنة بمقدار 21.44 و 31.61 و 35.87 في حاصل العلف الجاف و 151.17 و 90.35 و 192.28 % في حاصل البذور على التوالي.


Article
Effect of herbicides and frequence of irrigation on yield of corn
تأثير المبيدات وفترات الري في حاصل الذرة الصفراء والأدغال المرافقة لها

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : A field trial were conducted at the experimental farm , Department of Crop Sciences,College of Agriculture,University of Baghdad,Abu-Ghraib during the fall season of 2008 and 2009 to study the response of maize crop to irrigation frequency (3.6 and 9 days) and herbicides (Acetochlor and Atrazine) on grain yield of corn and weed accompanied . A factorial experiment Block design according with split – plot with three replications was used. The Acetochlor and Atrazine gave lowest number of weed at both seasons (9.8 , 11.2 , 7.2 and 9.6 plant.m-2) respectively while weedy treatment gave high value (90.7 and 86.2 plant.m-2) respectively at both seasons and also they reduced dry weight of weed by 87.0% and 89.6% at first season and by 90.7% and 87.5% at second season according the weedy treatment , therefore they gave highest number of grain at both seasons (456 , 462 , 467 and 478 grain per ear) respectively and grain yield were (7.369 and 7.529 ton.ha-1) at first season and at second season (7.641 and 8.856 ton.ha-1) respectively while the weedy treatment gave lowest value of grain yield was at first season (3.187 ton.ha-1 and 3.102 ton.ha-1) at second season. Treatment of irrigation every three days gave height plant at both seasons were( 177.4 and 178.2 cm) also number of grain per ear (493 and 498 grain) and grain yield (7.951 and 8.157 tn.ha-1) respectively. Treatment irrigation every three days with weed-free gave superior grain yield were (10.600 and 10.420 ton.ha-1 ) respectively at both seasons while irrigation every nine days with weedy treatment lowest grain yield was ( 3.187 ton.ha-1 ) of first season and (3.102 ton.ha-1) at second season. الخلاصة : نفذت تجربتان حقليتان خلال الموسم الخريفي لعامي 2008 و 2009 في حقل التجارب التابع لقسم علوم المحاصيل الحقلية – كلية الزراعة – جامعة بغداد في تربة مزيجية طينية غرينية إذ كان تفاعل التربة PH (7.5) والإيصالية الكهربائية (3.10) ديسي سيمنز-1 والمادة العضوية (1.2 %) بهدف معرفة تكرار الري : كل (3 و 6 و 9 يوم) ومبيدي الأدغال (Acetochlor و Atrazine) في حاصل الذرة الصفراء والأدغال المرافقة له. أستخدم تصميم القطاعات العشوائية الكاملة بترتيب الألواح المنشقة بثلاث مكررات. أعطى مبيد Acetochlor و Atrazine متوسط لعدد الأدغال بلغ في الموسم الأول(9.8 و 11.2 نبات.م-2) والموسم الثاني (7.2 و 9.6 نبات.م-2) على الترتيب في حين أعطت المعاملة بدون مبيد أعلى متوسط بلغ في كلا الموسمين (90.7 و 86.2 نبات.م-2) على الترتيب. ثبط المبيدان الوزن الجاف للأدغال في الموسم الأول بنسبة (89.6% و 87.0%) وفي الموسم الثاني بنسبة (90.7% و 87.5%) على الترتيب وأنعكس ذلك على أداء المحصول لفعالياته إذ سجل هذان المبيدان أعلى متوسط للإرتفاع في كلا الموسمين بلغ (168.2 و 169.5 و164.5 و173.6 سم) على الترتيب وأعلى متوسط لعدد الحبوب بلغ في الموسم الأول (456 و 462 حبة ) وفي الموسم الثاني (467 و 478 حبة) في العرنوص على الترتيب وأعلى متوسط حاصل الحبوب بلغ في الموسم الأول بلغ (7.369 و 7.529 طن.هـ-1) في الموسم الثاني بلغ (7.641 و 8.856 طن.هـ-1) على الترتيب فيما أعطت المعاملة بدون مبيد أقل متوسط لهذه الصفة ولاسيما حاصل الحبوب إذ بلغ (3.187 و 3.102 طن.هـ-1) في الموسمين الأول والثاني على الترتيب. سجل تكرار الري كل ثلاثة أيام أعلى متوسط في الإرتفاع في كلا الموسمين بلغ (177.4 و 178.2 سم) على الترتيب وعدد حبوب العرنوص بلغ (493 حبة و 498 حبة) بالعرنوص في الموسمين الأول والثاني على الترتيب وحاصل الحبوب بلغ في كلا الموسمين (7.951 و 8.157 طن.هـ-1) على الترتيب. سجلت معاملة تكرار الري كل ثلاثة أيام مع المبيد Acetochlor أقل متوسط لعدد الأدغال بلغ (9.8 و7.2 نبات.م-2 ) في الموسمين الأول والثاني على الترتيب. أعطت معاملة الري كل ثلاثة أيام مع بدون دغل أعلى متوسط في حاصل الحبوب في كلا الموسمين بلغ (10.600 و 10.420طن.هـ-1) في حين أعطت معاملة تكرار الري كل تسعة أيام مع المعاملة بدون مبيد أقل متوسط لحاصل الحبوب بلغ (3.187 و 3.102 طن.هـ-1) على الترتيب في كلا الموسمين.


Article
Effect of three dates of sowing on three varieties of wheat (Triticum aestivum) on North of Iraq, Nineveh province
تأثير مواعيد الزراعة لثلاث أصناف من الحنطة على صفات الحاصل ومكوناته في شمال العراق في محافظة نينوى

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : An RCBD 3X3factorial experiment with three replicates where conducted in a semi arid region in Bashika area located 12Km north–east of Nineveh province ,which depend on rainfall for irrigate, the study include the effect of three sowing dates the 1st of January,15th of January and 2nd of February on three varieties of wheat, these are Sham 6, Ebaa95, Ebaa99. Data recorder of plant height spike length, number of seeds per spike, number of spike per squared meter, 1000grain weight, yield kg/ha and the harvest index. Statistical analysis of the traits for the effects of varieties and dates of planting and their interaction showed significant effect of varieties at the 5% level for the number of spike/m2 while there were a significant effect of both spike length and the 1000 grain weight at the 1% level. While the dates of planting there were significance at the 5% level for the plant height, yield and wheat index. Whereas the interaction was significant and 1% level for the 1000 gram weight and yield Kg/ha. the Sham 6 variety was superior for the traits of 1000gram weight and harvest index, while Ibaa 99 showed superiority in plant height, length of spike, number of spikes/m2 and yield kg/ha. The 1st date of planning was the best in plant length, spike length ,number of seeds per spikes. While the 2nd date was superior in the 1000grm weight and the yield in kg/ha . While in case of interaction the variety Sham 6 with the 2nd date of planning showed superiority in both 1000gram weight and total yield. At the same time the variety Ibaa 99 with 1st date of planning where the best in the height of the plant, spike length and the number of spikes. الخلاصة: نفذت تجربة حقلية في ناحية بعشيقة (12كم شمال شرق الموصل) والتي تعتبر من المناطق الزراعية المهمة باستخدام ثلاث أصناف حنطة شام6 وإباء 95وإباء 99 زرعت في ثلاث مواعيد هي 1 كانون الثاني و 16كانون الثاني و 31 كانون الثاني للموسم 2010 , طبقت التجربة بنظام التجارب العامليةRCBD (3x3) وبثلاث مكررات . سجلت البيانات عن صفات ارتفاع النبات وطول السنبلة وعدد الحبوب بالسنبلة وعدد السنابل بالمتر المربع ووزن 1000 حبة وحاصل الحبوب كغم/هكتار ودليل الحصاد وحللت البيانات إحصائياً لدراسة تأثير الأصناف ومواعيد الزراعة والتداخل بينهما . أظهرت النتائج أن متوسط مربعات الأصناف كانت معنوية عند مستوى احتمال 5% لصفة عدد السنابل /م2 ومعنوية عند مستوى احتمال 1% لصفتي طول السنبلة ووزن 1000حبة, وللمواعيد كانت معنوية عند مستوى احتمال 5% لصفات ارتفاع النبات وكمية الحاصل ودليل الحصاد, أما التداخل فكان معنويا عند مستوى 1% لصفتي وزن 1000حبة وكمية الحاصل كغم/هكتار, وتفوق الصنف شام 6 لصفتي وزن 1000حبة ودليل الحصاد والصنف إباء 99 لصفات ارتفاع النبات وطول السنبلة وعدد السنابل/م2 وكمية الحاصل كغم/هكتار وتفوق الموعد الأول لصفات ارتفاع النبات وطول السنبلة وعدد الحبوب السنبلة والموعد الثاني لصفتي وزن 1000 حبة وكمية الحاصل كغم /هكتار أما بخصوص التداخل تفوق الصنف شام 6 مع الموعد الثاني لصفتي وزن 1000 حبة والحاصل الكلي والصنف إباء 99 مع الموعد الأول لصفات ارتفاع النبات وطول السنبلة وعدد السنابل


Article
Mixing Ability To Identification of Superior Biblends Through Inter genotypic Competition of Bread Wheat Triticum aestivum L
قابلية الخلط لتحديد التوليفات الثنائية المتفوقة من خلال المنافسة بين الطرز الوراثية لحنطة الخبز Triticum aestivum L

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : A study conducted a program of exchange half diallel program of nine pure lines of wheat as Griffing second modified method (1956) by a mixing ratio(1:1) to obtain 36 dimixing combination, these genotypes (pure lines, doubled combination and the certified variety of sham 6) were sown in R.C.B.D experiment with three replications in Alhawija region (southern west of Kirkuk) during winter season of 2009- 2010 to study mixing ability which also studying of mixing ability for growth characters ( assimilation efficiency , relative growth rate , leaves area ratio, and duration of highest leaf area) and number of days to 50% flowering, plant height and yield and its components (length of spike ,number of grains in a spike ,weight of 1000 grains, and number of effective tillering ) and density of spikes , weight of grain g/m2 ,biological yield and harvesting index ) the results are summarized as follows: Mean squares of general mixing ability were highly significant for all characters except number of effective tillering, biological yield and relative growth rate, while mean squares of specific mixing ability were highly significant for all characters except relative growth rate , spike length , weight of 1000 grains, spikes density , biological yield and harvest index .The strains ( 5 , 7 , 8 and 9 ) showed significant general mixing ability in desired direction for some characters, while doubled combinations (1+5 ), (1+8),(2+5),(2+9) and (3+6) showed significant specific mixing ability in desired direction for some studied characters. الخلاصة : تضمنت الدراسة برنامج خلط تبادلي نصفي لتسع سلالات نقية من الحنطة الناعمة حسب طريقة Griffing الأنموذج الثاني المحور (1956) وبنسب خلط (1:1) للحصول على (36) توليفة خلطية ثنائية ،زرعت التراكيب الوراثية (السلالات والتوليفات الثنائية إضافة إلى الصنف المعتمد شام 6 ) في تجربة باستخدام تصميم القطاعات العشوائية الكاملة (R.C.B.D) بثلاثة مكررات في منطقة الحويجة (جنوب غربي كركوك) خلال الموسم الشتوي 2009- 2010 والقابلية الخلطية لصفات النمو ( الكفاءة التمثيلية النسبية ومعدل النمو النسبي ونسبة مساحة الأوراق وفترة بقاء أقصى مساحة ورقية وعدد الأيام لغاية تزهير 50%من النباتات وارتفاع النبات و الحاصل ومكوناته طول السنبلة وعدد الحبوب بالسنبلة ووزن 1000 حبة وعدد التفرعات الفعالة وكثافة السنابل ووزن الحبوب في المتر المربع والحاصل البايولوجي ودليل الحصاد .كان متوسط مربعات القابلية العامة على الخلط عالي المعنوية لجميع الصفات عدا صفة معدل النمو النسبي وعدد التفرعات الفعالة والحاصل البايولوجي ، وكان متوسط مربعات القابلية الخاصة على الخلط معنويا لصفات ارتفاع النبات وعدد الحبوب/السنبلة ووزن 1000حبة وعدد التفرعات الفعالة وتزهير 50% وغير معنوي لصفات معدل النمو النسبي وطول السنبلة وكثافة السنابل ووزن الحبوب والحاصل البايولوجي ودليل الحصاد .أظهرت السلالات (5 و 7 و 8 و 9 ) قابلية خلط عامة معنوية وبالاتجاه المرغوب لبعض الصفات ، وأبدت التوليفات الثنائية (1+5) و (1+8) و (2+5) و (2+9) و (3+6) قابلية خلط خاصة معنوية وبالاتجاه المرغوب لبعض الصفات المدروسة.


Article
Response of Lashata Cotton Cultivar to Foliar Application Time and Different Levels of Mepiquat Chloride (Pix)
استجابة صنف القطن لاشاتا لمواعيد رش ومستويات مختلفة من ميبكوات كلورايد (Pix) أ-النمو والحاصل ومكوناته

Loading...
Loading...
Abstract

ِAbstract : A field experiment was carried out at Field experiments, College of Agriculture, Abu-Graib, University of Baghdad, during seasons 2007 and 2008 to study the effect of three foliar application dates viz. (at flowering buds formation, at flowering stage and at boll formation), and three different levels of growth regulators (Pix) i.e. (500, 1000 and 1500 cm3 ha-1) on growth traits, yield and its components. The results showed that the foliar application dates, Pix levels and interaction between them had significant effect on field traits, yield and its components, excluding some traits for both seasons. There was excessive seed cotton yield and ginning turn out rate applying at flowering stage for both seasons, resulted in increaseing of total boll number per plant, open bolls per plant, seed index and fruiting branches per plant, because of plant dry matter as an outcome of increase of number of leaves and surface area of broad leaf per plant. Foliar application of 1500 cm3 ha-1 treatment showed increaseing in seed cotton yield, lint yield and ginning turn out rate for both seasons. Seed cotton yield, lint yield and ginning turn out rate surpassed when (Pix) was applied of 1000 cm3 ha-1 treatment at flowering stage of (62.6, 71.8 %,) and (66.9, 89.2%) and (64.4, 72.95%) for both seasons respectively. الخلاصة : نفذت تجربة حقلية خلال الموسمين 2007 و2008 في حقل التجارب التابع لقسم المحاصيل الحقلية- كلية الزراعة/ابو غريب-جامعة بغداد لدراسة تأثير ثلاثة مواعيد للرش (مرحلة تكوين البراعم الزهرية ومرحلة التزهير ومرحلة تكوين الجوز) وثلاث مستويات من منظم النمو (Pix) هي (500 ، 1000 و 1500 سم٣/ﻫ) في صفات النمو والحاصل ومكوناته. أظهرت النتائج بان لمواعيد الرش ومستويات الـ (Pix) والتداخل بينهما تأثير معنوي في معظم الصفات الحقلية والحاصل ومكوناته وللسنتين. إذ ظهرت زيادة في حاصل قطن الزهر ونسبة تصافي الحليج عند الرش في مرحلة التزهير للسنتين، وهذه الزيادة ناتجة من زيادة في عدد الجوز الكلي للنبات وعدد الجوز المتفتح للنبات ومعامل البذرة وعدد الافرع الثمرية للنبات نتيجة لتراكم المادة الجافة للنبات الناتج من زيادة عدد الاوراق والمساحة الورقية السطحية للنبات. كذلك ظهر ان رش الـ (Pix) بكمية 1500 سم٣/ﻫ سبّب زيادة في حاصل القطن الزهر والشعر ونسبة تصافي الحليج للسنتين. تفوق حاصل القطن الزهر والشعر ونسبة تصافي الحليج عند رش الـ (Pix) في مرحلة التزهير وبكمية 1000 سم٣/ﻫ اذ بلغت (62.6 و71.8%) و(66.9 و89.2%) و(64.4 و72.9%) للصفات الثلاثة وللسنتين على التوالي.


Article
Effect of sowing and cutting dates in quality characters of (Sorghum bicolor) sorghum in Autumn season
تأثير مواعيد الزراعة و الحش في الصفات النوعية لمحصول الذرة البيضاء L. Sorghum bicolorفي الموسم الخريفي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : A study was carried out at two station, first in the two locations in the station of field researchs at agriculture province in diyala directorate (Baquba) with loam clay soil, second in the station of field crops of Agriculture college university of tikrit in saladdeen government with sandy loam soil(Gepsum) during autum season 2010 at these two locations the aim of this study is knowing effect of sowing dates and cutting in the yield of green forage and quality for sorgo (Sorghum bicolor L.)crops. Asplit plote design with three replicates had applid,as main plots used for sowing dates (30 june, 14 and 29 july) in baquba location, and (1,15 and30 july) in tikrit location, while the dates of cutting used as sub plots which are (50,60,and70days) from full germination using Rabh cultivar. The results of this study were: Hiegher protein yield(1.619t.h-1)was baquba location where(1.050t.h-1) in tikrit location الخلاصة : اجريت دراسة في موقعين الأول بعقوبة حقل محطة البحوث التابع لمديرية الزراعة في محافظة ديالى مشتل بعقوبة خلال الموسم الخريفي لعام 2010 في تربة طينية مزيجيه والثاني محافظة صلاح الدين تكريت في حقل التجارب التابع لقسم المحاصيل الحقلية كلية الزراعة جامعة تكريت في تربة رملية مزيجية (جبسية) بهدف معرفة تأثير مواعيد الزراعة ومواعيد الحش في نوعية العلف الأخضر للذرة البيضاء في موسم خريف. نفذت التجربة وفق تصميم الألواح المنشقة وبثلاثة مكررات إذ خصصت الألواح الرئيسية لمواعيد الزراعة وهي 30 حزيران و14 و29 تموز في موقع بعقوبة و1و15و30 تموز في موقع تكريت على التوالي، بينما وضعت معاملات مواعيد الحش في الألواح الثانوية وهي 50 و 60 و 70 يوماً من تمام الإنبات الراوي وخلف الله(1980) واستخدم الصنف رابح في الزراعة. تم دراسة الصفات النوعية الآتية: النسبة المئوية للكاربوهيدرات الكلية، النسبة المئوية للرماد، النسبة المئوية للزيت،النسبة المئوية للبروتين، حاصل البروتين، النسبة المئوية للألياف. وأظهرت نتائج الدراسة وجود تأثيراً ايجابياً لموعدي الزراعة في الصفات النوعية لحاصل العلف ولكلا الموقعين، وتفوق موعد الحش الثالث في بعقوبة والأول في موقع تكريت لصفات النمو وحاصل العلف والصفات النوعية.


Article
The effect of three foliar fertilizers on the Growth and yield of two Variety Broad been(Vicia faba L)under the drip irrigation system
تأثير ثلاثة أسمدة ورقية في نمو وحاصل صنفين من الباقلاء (Vicia faba L. ) تحت نظام الري بالتنقيط

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : A field experiment was done in an agriculture college station Tikrit University in the 2010 – 2011 season to know the reaction of two Varieties of broad bean ( local ,Italian) to the foliar fertilizer treatment of different (Alga600 , Giant , and Protic ).The experiment was done on the system of split plot design and on three repetitions to take the main plot whereas the sub plot of foliar fertilizers and distributed rapidly to use (R.C.B.D) Randomized Completed Block design.The results illustrated mental increasment to the Italian of pods , whereas the local Variety showed mental increasment in pods number/plant and in giving higher yield of abowt 586.40g/plant in comparison with Italian Variety which gave a 415.92g/plant . Whereas the foliar fertilizers effect is noticed increasment of fertilizer in pods number/plant and in weight average 100seed . The protic fertilizer increased mentally on other treatment in giving higher pods number /plant in addition to the plant height. foliar fertilizers increased in giving higher yield especially fertilizer Alga600 which gave higher yield of about 588.40g/plant in comparison with 409.33g/plant .The interference results showed local Variety increasment with mental foliar fertilizer in pods number/plant and in giving higher yield especially the interference with fertilizer Alga600 which gave higher yield of about 746.57g/plant in comparison with 366.72g/plant of comparative treatment of local Variety . while the interference between Italian Variety and protic fertilizer increased mentally in giving height of plant in comparison with other treatment. الخلاصة نفذت تجربة حقلية في محطة ابحاث كلية الزراعة /جامعة تكريت في الموسم الزراعي 2010-2011 لمعرفة استجابة صنفين من الباقلاء (محلي , ايطالي )لمعاملة التسميد باسمدة ورقية مختلفة(protic و GiantوAlga600 ). نفذت التجربة بنظام القطع المنشقة Split plot Design وبثلاث مكررات حيث اخذت الاصناف القطع الرئيسية Main plot بينما اخذت الاسمدة الورقية القطع الثانوية Sub plot والتي تم توزيعها بصورة عشوائية باستخدام تصميم القطاعات العشوائية الكاملة (R.C.B.D) . بينت النتائج تفوق معنوي للصنف الايطالي في طول القرنة وعدد البذور في القرون في حين ان الصنف المحلي قد تفوق معنويا في عدد القرون/نبات وفي اعطاء اعلى حاصل بلغ 586.40غم/نبات مقارنة بالصنف الايطالي الذي اعطى حاصل قدره 415.92 غم/نبات اما تاثير الاسمدة فلوحظ تفوق الاسمدة معنويا في عدد القرون /نبات وكذلك في معدل وزن 100 بذرة . حيث تفوق السماد protic معنويا على باقي المعاملات في اعطاء اعلى عدد قرون /نبات وكذلك تفوقه المعنوي في ارتفاع النبات . كما تفوقت الاسمدة الورقية في اعطاء اعلى حاصل وخصوصا السماد Alga600 الذي اعطى اعلى حاصل قدره 588.40 غم/نبات مقارنة بـ 409.33غم/نبات للمقارنة. واظهرت نتائج التداخل تفوق الصنف المحلي مع التسميد الورقي معنويا في عدد القرون /نبات وفي اعطاء اعلى حاصل وبخاصة التداخل مع السماد Alga600 الذي اعطى اعلى حاصل بلغ 746.57غم/نبات مقارنة بـ 366.72غم/نبات لمعاملة المقارنة في الصنف المحلي.في حين تفوق التداخل بين الصنف الايطالي والسماد proticمعنويا في اعطاء اعلى ارتفاع للنبات مقارنة بباقي المعاملات.


Article
Effect of foliar spray of boron and ascorbic acid on yield and some chemical parameters of pomegranate fruit ( Punica granatum L. ) Salimi cv
تأثير الرش بالبورون وحامض الاسكوربيك في الحاصل وبعض الصفات الكيمياوية لثمار الرمان ( Punica granatum L. ) صنف سليمي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : The experiment was conducted in a private orchard in Owainat village ( 15 km south of Tikrit ) , during 2010 growing season . Pomegranate trees “Salimi” cv. which were six years old, were sprayed three times with three concentrations of boron ( 0 , 50 and 100 mg /L ) as boric acid ( 17% B ) and three concentrations of ascorbic acid ( 0 , 250 and 500 mg/L ) . The first spray has been done three weeks before bloom, the second after fruit set and the third was when the fruit skin color was changed to red . The results showed that foliar spray of boron significantly decreased the reducing flowers ratio on old wood and increased fruit set . Foliar spray of ascorbic acid significantly increased fruit set and the rate of remained fruits at harvest . Interaction between the two factors decreased ratio of reducing flowers on old wood, and increased fruit set and the rate of remained fruit at harvest . All treatments weren’t affected on fruit juice chemical parameters ( TSS, total acidity and total sugars content ), but there are increased anthocyanins in juice significantly . while the interference between Italian Variety and protic fertilizer increased mentally in giving height of plant in comparison with other treatment. الخلاصة أجريت التجربة في أحد البساتين الخاصة في قرية عوينات ( 15 كم جنوب مدينة تكريت ) ، خلال موسم النمو 2010 على اشجار الرمان صنف سليمي والبالغة من العمر ست سنوات ، لمعرفة تأثير الرش الورقي بالبورون وحامض الاسكوربيك في الحاصل وبعض الصفات الكيمياوية للثمار . رشت الاشجار ثلاث مرات خلال الموسم بثلاثة تراكيز من البورون ( صفر و 50 و 100 ملغم B / لتر ) باستخدام حامض البوريك ( 17٪ B ) كمصدر للبورون ، وثلاثة تراكيز من حامض الاسكوربيك ( صفر و 250 و 500 ملغم / لتر ) ، أجريت الرشة الأولى قبل التزهير بثلاثة أسابيع ، والثانية بعد العقد والثالثة عند تحول لون قشرة الثمرة الى الأحمر . فأظهرت النتائج ان الرش بالبورون قلل معنويا من نسبة الازهار المختزلة على الخشب القديم وسبب زيادة معنوية في نسبة العقد وزيادة غير معنوية في نسبة الثمار المتبقية على الشجرة عند الجني والحاصل , وأن حامض الاسكوربيك سبب زيادة معنوية في نسبة العقد والثمار المتبقية على الشجرة عند الجني , كما ان تداخلهما اثر معنويا في تقليل نسبة الازهار المختزلة على الخشب القديم وزيادة نسبة العقد والثمار المتبقية على الشجرة عند الجني . وكان للرش بالبورون او حامض الاسكوربيك او تداخلهما تأثير معنوي في زيادة محتوى العصير من صبغة الانثوسيانين فقط من بين صفات الثمار الكيمياوية المتمثلة بنسبة المواد الصلبة الذائبة الكلية ومحتوى العصير من الانثوسيانين والسكريات الكلية والحموضة الكلية


Article
Use of Digital Analysis and GIS in Identification of Soil MapUunits of West Makhool Area of Salahddin Province
استخدام طرق المعالجة الرقمية ونظم المعلومات الجغرافية في تشخيص وحدات خارطة الترب لمنطقة غرب مكحول في محافظة صلاح الدين

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : This study was posed to understand the ability of remote sensing technology and GIS as a tool to inhance soil survey operations throughout identification of soil map units . Three space images taken by Thematic Mapper sensor (TM) of Landsat 7 as well as geological , topographic, and soil survey map were used as reference data . Erdas 8.6 arc GIS 9.2. were used as softwares . Spectral bands of highest coefficent of variation (c.v) were selected to be used for identification of band surface variation of the study area . Digital analysis of space images was carried out and supervised and unsupervised classification were also performed for the study area. Results of remote sensing indicated that selected spectral bands 2,3 and 7 of image taken during the year 2000 and bands 3,5, and 7 of images taken during the year 2007 represent the best combination to be used in image classification for soil map units identification purposes. However sand dunes and sand sheet units appeared to be distiguished and isolated classes where as salt-affected , calcareous and gypsiferous soils appeared in some cases as distiguished classes and in other cases overlaped . Results also indicated that unsupervised classification consisted of six classes was the best choice for identification of soil map units in this particular area .The unsupervised classification had a high capability of preparing preliminary soil maps , and providing similar classes of those prepared by the 9 – classes supervised classification . Results also indicated that the role of GIS software in map correction is very important throughout over lapping similar features appeared on space image and other maps .In addition, soil map units can be identified and drawn depending on supervised and unsupervised classification methods which may reduce efforts and costs of soil survey operations. Moreover data results can be stored and reused again whenever are needed. الخلاصة هدفت هذه الدراسة إلى معرفة إمكانية استخدام تقنيات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية ( GIS) في المساهمة في عمليات مسح الترب من خلال تحديد ورسم وحدات خارطة الترب ، استخدمت في هذه الدراسة بيانات مرجعية تمثلت بمرئيات فضائية ملتقطة بتواريخ مختلفة وبالمتحسس راسم الخرائط الغرضي (TM) للقمر الصناعي Landsat 7 مع خرائط جيولوجية وطوبوغرافية وخرائط مسح وتصنيف الترب إضافة إلى عدد من البرامجيات كبرنامج Erdas8.6 وبرنامج Arc GIS 9.2 ، تم انتخاب الحزم الطيفية التي تمتلك أعلى معامل اختلاف واستخدامها للتعبير عن الاختلافات الموجودة في سطح الأرض لمنطقة الدراسة ، وبعد ذلك أجريت المعالجة الرقمية للمرئيات الفضائية بإستخدام التصنيف الموجه وغير الموجه لها لمنطقة الدراسة . أظهرت النتائج أن الحزم الطيفية المنتخبة (السابعة،الثالثة والثانية) للمرئية الفضائية الملتقطة عام 2000 والحزم الطيفية المنتخبة (السابعة،الخامسة والثالثة) للمرئية الفضائية الملتقطة عام 2007 كانت أفضل التوليفات المنتخبة لأغراض التفسير والتصنيف التي ساهمت في تحديد وحدات الترب ، وأظهرت وحدة الكثبان الرملية والصفائح الرملية كأصناف متميزة ومعزولة بينما أظهرت الترب المتأثرة بالملوحة والترب الكلسية والترب الجبسية الكلسية كأصناف معزولة في بعض الأحيان ومتداخلة في أحيان أخرى ، كما توصلت الدراسة إلى أن التصنيف غير الموجه ذا الستة أصناف كان أفضل الخيارات وأقربها للواقع في تحديد وحدات الترب لمنطقة الدراسة ، إذ اظهر إمكانية عالية في إعداد الخرائط الأولية للترب وتوزيع الأصناف بشكل مقارب للتصنيف الموجه ذي التسعة أصناف والتي تمثلت بعدد البيدونات المدروسة إضافة إلى الكثبان الرملية والوديان فضلاً عن إمكانية تحديد ورسم وحدات الترب بواسطة إعتماداً على نتائج التصنيف الموجه وغير الموجه لمنطقة الدراسة وخزن كافة البيانات والمعلومات المتعلقة بها مع تقليل الجهد والكلفة المبذولة مقارنةً بعمليات المسح الميداني


Article
Use of Digital Analysis and GIS in Identification of Soil MapUunits of West Makhool Area of Salahddin Province
استخدام طرق المعالجة الرقمية ونظم المعلومات الجغرافية في تشخيص وحدات خارطة الترب لمنطقة غرب مكحول في محافظة صلاح الدين

Authors: Ammar S. Ismaeel
Pages: 147-165
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : This study was posed to understand the ability of remote sensing technology and GIS as a tool to inhance soil survey operations throughout identification of soil map units . Three space images taken by Thematic Mapper sensor (TM) of Landsat 7 as well as geological , topographic, and soil survey map were used as reference data . Erdas 8.6 arc GIS 9.2. were used as softwares . Spectral bands of highest coefficent of variation (c.v) were selected to be used for identification of band surface variation of the study area . Digital analysis of space images was carried out and supervised and unsupervised classification were also performed for the study area. Results of remote sensing indicated that selected spectral bands 2,3 and 7 of image taken during the year 2000 and bands 3,5, and 7 of images taken during the year 2007 represent the best combination to be used in image classification for soil map units identification purposes. However sand dunes and sand sheet units appeared to be distiguished and isolated classes where as salt-affected , calcareous and gypsiferous soils appeared in some cases as distiguished classes and in other cases overlaped . Results also indicated that unsupervised classification consisted of six classes was the best choice for identification of soil map units in this particular area .The unsupervised classification had a high capability of preparing preliminary soil maps , and providing similar classes of those prepared by the 9 – classes supervised classification . Results also indicated that the role of GIS software in map correction is very important throughout over lapping similar features appeared on space image and other maps .In addition, soil map units can be identified and drawn depending on supervised and unsupervised classification methods which may reduce efforts and costs of soil survey operations. Moreover data results can be stored and reused again whenever are needed. الخلاصة هدفت هذه الدراسة إلى معرفة إمكانية استخدام تقنيات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية ( GIS) في المساهمة في عمليات مسح الترب من خلال تحديد ورسم وحدات خارطة الترب ، استخدمت في هذه الدراسة بيانات مرجعية تمثلت بمرئيات فضائية ملتقطة بتواريخ مختلفة وبالمتحسس راسم الخرائط الغرضي (TM) للقمر الصناعي Landsat 7 مع خرائط جيولوجية وطوبوغرافية وخرائط مسح وتصنيف الترب إضافة إلى عدد من البرامجيات كبرنامج Erdas8.6 وبرنامج Arc GIS 9.2 ، تم انتخاب الحزم الطيفية التي تمتلك أعلى معامل اختلاف واستخدامها للتعبير عن الاختلافات الموجودة في سطح الأرض لمنطقة الدراسة ، وبعد ذلك أجريت المعالجة الرقمية للمرئيات الفضائية بإستخدام التصنيف الموجه وغير الموجه لها لمنطقة الدراسة . أظهرت النتائج أن الحزم الطيفية المنتخبة (السابعة،الثالثة والثانية) للمرئية الفضائية الملتقطة عام 2000 والحزم الطيفية المنتخبة (السابعة،الخامسة والثالثة) للمرئية الفضائية الملتقطة عام 2007 كانت أفضل التوليفات المنتخبة لأغراض التفسير والتصنيف التي ساهمت في تحديد وحدات الترب ، وأظهرت وحدة الكثبان الرملية والصفائح الرملية كأصناف متميزة ومعزولة بينما أظهرت الترب المتأثرة بالملوحة والترب الكلسية والترب الجبسية الكلسية كأصناف معزولة في بعض الأحيان ومتداخلة في أحيان أخرى ، كما توصلت الدراسة إلى أن التصنيف غير الموجه ذا الستة أصناف كان أفضل الخيارات وأقربها للواقع في تحديد وحدات الترب لمنطقة الدراسة ، إذ اظهر إمكانية عالية في إعداد الخرائط الأولية للترب وتوزيع الأصناف بشكل مقارب للتصنيف الموجه ذي التسعة أصناف والتي تمثلت بعدد البيدونات المدروسة إضافة إلى الكثبان الرملية والوديان فضلاً عن إمكانية تحديد ورسم وحدات الترب بواسطة إعتماداً على نتائج التصنيف الموجه وغير الموجه لمنطقة الدراسة وخزن كافة البيانات والمعلومات المتعلقة بها مع تقليل الجهد والكلفة المبذولة مقارنةً بعمليات المسح الميداني .


Article
Evaluation and Classification of the quality of some Wells and Spring Water and its Use for irrigation in Zummar Region
تقييم وتصنيف نوعية مياه الآبار والعيون لمنطقة زمار ومدى صلاحيتها لأغراض الري

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : Water samples were taken from 18 chosen sites of the studying area in July 2010, then the samples were analyzed for some physical and chemical properties. Some water qualities were determined as SAR, PS, pH, EC, RSC, adj SAR and TDS. Accordingly, the water samples were evaluated and classified to determined their capability to be used for irrigation as suggested by international standards. According to USDA salinity lab., The results showed that the water classes ranged between C4S1and C3S1 that to say they are highly saline to very saline water with less sodium content, meanwhile TDS values up to TGPC system 1995 these water samples are less saline. In according to Follet and Sultanpor 2001, these samples will cause high to medium hazards to the plants and will also cause soil salinity, because of their high content of chloride . الخلاصة حللت عينات مياه من ثمانية عشر موقعا (ابار وعيون ) من منطقة زمار في محافظة نينوى خلال شهر تموز من عام 2010 وأجريت التحاليل الكيميائية والفيزيائية لها لتقدير بعض المواصفات النوعية لها وهي EC, pH , PS , SAR , adj SAR , TDS , RSC لتقييم المياه وتصنيفها لمدى صلاحيتها للري من خلال التصانيف المتبعة عالميا. أظهرت النتائج أن أصناف المياه حسب نظام مختبر الملوحة الأمريكي USDA تراوح بين C3S1 و C4S1 أي مياه عالية الملوحة إلى عالية جدا قليلة الصوديوم . أما عند تصنيف المياه على أساس قيم TDS فإنها مياه ذات ملوحة قليلة حسب تصنيف TGPC (1995) . وحسب تصنيف Follet وSoltanpour (2001) المعتمد على سمية الكلوريد فإنها ضمن المياه التي تسبب مشاكل متوسطة إلى خطيرة للنبات وتساهم في تملح التربة.


Article
Contribution of Field Agricultural Officers in Agricultural Extension Activities in Babylon Governorate
مساهمة الموظفين الزراعيين الميدانيين في محافظة بابل بالنشاطات الارشادية الزراعية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aimed at determing the contribution of agricultural staff in the extension services to the farmers in Babylon . planning ,implementation and evaluation of these activities introduced by those officers were investigated in this study . the research also explained the effect of other jobs (non –extenion duties) of the extension agents on their extension activities. A questionnaire was used for the purpose of collecting data. The population included all the agricultural officers involved in extension activities which were 12-10-2011 (165 ) officers. The study showed that (%79) of the agricultural staff involved in the agricultural extension activities , and (%76) of them had been affected by the non – extension duties comparing with ( %29) of extension agents who were also affected by the non-extenion duties . Also , ( % 29 ) of extension agents were affected by the non-extension duties .,( %64 )of the extension agents agreed about the support of their agricultural office .The researchers concluded that it is possible to improve the extension role of the agricultural taff by more support and training. The researchers recommended to support the agricultural extension activities and establishing a training program for the agricultural staff to strengthen their extension duties. الخلاصة استهدف البحث تحديد مساهمة الموظفين الزراعيين الميدانيين في الدوائر الزراعية التابعة لمحافظة بابل في النشاطات الارشادية الزراعية تخطيطا وتنفيذا وتقويما وتحديد تأثيرتكليف المرشدين الزراعيين بالاعمال غير الارشادية على تقديم دماتهم الارشادية الزراعية للفلاحين في الدوائر الزراعية التي يعملون فيها . كذلك استهدف البحث استيضاح دعم الدائرة الزراعية للمرشدين الزراعيين لتقديم خدماتهم الارشادية الزراعية .وتم تصميم استمارة استبيان لجمع المعلومات لهذا الغرض ,وقد شملت الدراسة جميع الموظفين الزراعيين الميدانيين البالغ عددهم [ 165] والموزعين على الشعب الزراعية التابعة لمحافظة بابل والبالغ عددها [14] شعبة زراعية . اظهرت النتائج ان نسبة [ 79%] من هؤلاء الموظفين يقومون بالنشاطات الارشادية الزراعية تخطيطا وتنفيذا وتقويما . واظهرت الدراسة ايضا ان نسبة [ 76%] من الموظفين الزراعيين الميدانيين يكلفون باعمال اخرى ايضا تؤثر على تقديمهم لخدماتهم الارشادية الزراعية . وبينت الدراسة ان [ 29%] من المرشدين الزراعيين يؤثر عليهم تكليفهم بالقيام باعمال خارج نطاق مدى نشاطهم الارشادي الزراعي . واوضحت الدراسة ان [ 64 % ]من المرشدين الزراعيين أيدوا تقديم الدعم لعملهم الارشادي لهم من دوائرهم الزراعية . وقد استنتج الباحثون من الدراسة بان هناك امكانية للموظفين الزراعيين الميدانيين للقيام بالنشاطات الارشادية المتخصصة مما يدعم فكرة تاسيس الارشاد الزراعي المتخصص . وقد اوصى الباحثون بدعم النشاطات الارشادية الزراعية وتاسيس برنامج تدريبي للموظفين الزراعيين لدعم وتقوية نشاطاتهم الارشادية.


Article
The Level of Perception of Agricultural Extension Workers in Kirkuk Governorate for Some of Extension Work Obstacles Related to Vocational Development and Its Relationship with Some Factors
مستوى ادراك العاملين في الارشاد الزراعي في محافظة كركوك لبعض معوقات العمل الارشادي الزراعي المتعلقة بالتطوير المهني وعلاقته ببعض العوامل

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : The research aimed to determining the level of perception of Agricultural Extension workers in Kirkuk Governorate for some of extension work obstacles related to vocational development, and to identify some personal characteristics and training of the respondents and their relationship to the level of their awareness. The questionnaire was designed especially as a means to collect research data was checked for validity and reliability as stability coefficient (0.96) the research involved all extension workers in the Directorate of Agriculture in Kirkuk and its agricultural branches, amounting in number (40) respondents. It has been used frequencies, percentages, averages and simple correlation coefficient (person) in the analysis of research data. the most important research results summarized that the vast majority of the respondents about (95%) of them are high and moderate aware and understand for the constrained extension work relating to the vocational preparation , with respect to the personal characteristics of respondents shows that (42.5%) of respondents were older and the vast majority of them males, where total percentage (82.5%), and (70%) of them hold bachelor degrees in agriculture and (80%) non-specialists in Agricultural Extension and (40%) are new in extension work, and (37.5%) were performing administrative work, and more than two thirds of respondents participated in a few of training course in the field of agricultural extension, the results also shows that there are relations of correlation was found between the level of awareness of respondents and some personal characteristics such as (age, sex, educational level and nature of the work), the constraints (lack of incentive to participate in training courses) and (lack of external training (outside of Iraq ) and (the majority of training courses is unrelated to agricultural extension) came in the first three orders respectively among other constraints الخلاصة استهدف البحث بصفة اساسية تحديد مستوى ادراك العاملين في الارشاد الزراعي في محافظة كركوك لبعض معوقات العمل الارشادي الزراعي المتعلقة بالتطوير المهني ، والتعرف على بعض الخصائص الشخصية والوظيفية للمبحوثين وعلاقتها بمستوى ادراكهم لتلك المعوقات . وقد صممت استمارة استبيان خاصة كوسيلة لجمع بيانات البحث وتم التأكد من صدقها وثباتها حيث بلغ معامل الثبات (0.96) واشتمل البحث على جميع العاملين في الارشاد الزراعي في مديرية زراعة كركوك والشعب الزراعية التابعة لها والبالغ عددهم (40) مبحوثا ، وقد استخدمت التكرارات والنسب المئوية والمتوسط الحسابي ومعامل الارتباط البسيط (بيرسون) في تحليل بيانات البحث . وتتلخص اهم نتائج البحث في ان الغالبية العظمى من المبحوثين حوالي (95%) على وعي وادراك عالي ومتوسط لمعوقات العمل الارشادي المتعلقة بالتطويرالمهني ، وفيما يتعلق بالخصائص الشخصية والوظيفية للمبحوثين تبين ان (42.5%) من المبحوثين من كبار السن وان الغالبية العظمى منهم من الذكور حيث بلغت نسبتهم (82.5%) ، وان (70%) منهم يحملون شهادة البكالوريوس في الزراعة و(80%) منهم غير متخصصين في الارشاد الزراعي و(40%) منهم حديثي الخدمة بالعمل الارشادي و(37.5%) منهم يؤدون اعمالا ادارية وان اكثر من ثلثي المبحوثين شاركوا في عدد قليل من الدورات التدريبية المتخصصة في الارشاد الزراعي ، وتبين ايضا ان هناك علاقات ارتباطية معنوية بين مستوى ادراك المبحوثين وبعض الخصائص الشخصية (كالعمر ، الجنس ، المستوى التعليمي وطبيعة العمل) ، وقد جاءت المعوقات (عدم وجود حافز للمشاركة في الدورات التدريبية ) و(عدم توفر التدريب خارج العراق)) و(غالبية الدورات التدريبية ليست لها علاقة بالارشاد الزراعي ) في المراتب الثلاثة الاولى وعلى التوالي من بين المعوقات الاخرى .


Article
Identification of Cryptosporidium sp. in common carp (Cyprinus carpio) in Tikrit city, Iraq
الكشف عن طفيلي البويغيات الخبيئة في الكارب العاديCyprinus carpio في مدينة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : The objective of the present study was to investigate the prevalence of Cryptosporidium sp. (Apicomplexa, Cryptosporidiidae) in the common carp Cyprinus carpio in Tikreet city and neighboring areas. 165 fish were examined for the presence of oocysts of Cryptosporidium sp. since 2010 until the end of May 2011 . At the time of arrival and intestinal washings with saline solution. Oocysts were concentrated by an ether-phosphate-buffered saline sedimentation technique. Smears were made with the sediment and submitted to modified acid-fast staining. The overall prevalence of Cryptosporidium sp. Oocysts was 16.9%. High prevalence of infection was in winter and spring 26.3% and 20.9% respectively. الخلاصة تهدف الدراسة إلى الكشف عن انتشار طفيلي البويغيات الخبيئة Cryptosporidium sp. في سمك الكارب العادي Cyprinus carpio في مدينة تكريت والمناطق المجاورة لها . فحصت 165 عينة من الاسماك للكشف عن وجود اكياس بيض الطفيلي. حال وصول العينات الى المختبر غسلت الامعاء بالمحلول الفسلجي , ثم جمعت اكياس البيض باستخدام طريقة الترسيب بمحلول ether – phosphate – buffered solution .تم تحضير مسحات للراسب ثم صبغت بصبغة زيل – نلسن المحورة . كانت النسبة الكلية لانتشار اكياس بيض الطفيلي في الاسماك المفحوصة16.9 % . اعلى نسبة للخمج كانت في فصلي الشتاء والربيع حيث كانت 26.3 % و 20.9 % على التوالي .


Article
Preventive effective of Black cumin and Caster plant oils on chromosomal aberration in Onion Allium cepa root
التاثيرات المانعة لزيت الحبة السوداء والخروع على التشوهات الكروموسومية في قمة جذر البصل

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : A present study investigates the mutagenic effects of Ethyl Methane Sulphonate (EMS) and Preventive effective of Black cumin (Nigella sativa) and Caster plant (Ricinus communis) oils on the root tip cells of onion (Allium cepa) using three concentrations of EMS (10,20, and 30 µg /L).Several cytological abnormalities were found ,such as chromosome bridges ,fragment, deviation and pulverization chromosome.The following results were concluded; The ability of EMS to increase chromosomal aberration in root tip cells of onion such as Chromosome bridge, fragment, deviation and pulverization chromosome. The third concentration of EMS has more effective than other concentrations. The use of antimutagenes of Black cumin to treat the 1st con of EMS leading to lowering the effective of EMS by decreasing the level of chromosome aberration including fragment ,deviation, bridge and pulverization. The use of anti mutagen Ricinus leading to lowering the level of chromosome aberration but not as Nigellia in lowering the level of chromosome aberration. The use of 2nd con. of Black cumin and Caster plant leading to lowering the level of chromosomes aberration more than 1st con. , high significant effect of Black cumin will observed.The use of third con. Of anti mutagen lead also to lowering the effect of EMS and chromosome aberration specially deviation and pulverization. We concluded that the effect of anti mutagen of Black cumin in all cons leading to lowering the effect of EMSand decrease the level of chromosome aberration.الخلاصة : الدراسة الحالية تبحث عن التاثيرات التطفرية لمادة ايثايل ميثان سلفونيت على خلايا القمة النامية لجذرا لبصل ,حيث تمت استخدام ثلاث تراكيز من هذه المادة المطفرة(10,20,30) ملغم| لتر. اظهرت عدة تشوهات كروموسومية مثل الجسر الكروموسومي, القطع الكروموسومية, الانحرافات الكروموسومية وخلايا محطمة الكروموسومات, ثم استخدمت مضادات الطفرة مثل زيت الحبة السوداء وزيت الخروع. تم استنتاج النتائج التالية: قابلية ايثايل ميثان سلفونيت على زيادة التشوهات الكروموسومية في قمة جذر البصل مثل الجسر الكروموسومي, القطع الكروموسومية, الانحرافات الكروموسومية وخلايا محطمة الكروموسومات. تم إستنتاج أن التركيز الثالث للمادة المطفرة هي أكثر التراكيز المؤثرة على التشوهات الكروموسومية. ان إستخدام مضاد الطفرة زيت حبة السوداء لمعاملة التركيز الأول من المادة المطفرة أدت إلى إنخفاض تأثير التطفري بواسطة تقليل من مستوى التشوهات الكروموسومية و يتضمن الجسر الكروموسومي, القطع الكروموسومية, الانحرافات الكروموسومية وخلايا محطمة الكروموسومات. إن إستخدام مضاد الطفرة زيت الخروع أدت إلى إنخفاض مستوى التشوهات الكروموسومية لكن ليست كما في زيت الحبة السوداء. إن إستخدام التركيز الثاني من زيت حبة السوداء و زيت الخروع أدت إلى إنخفاض مستوى التشوهات الكروموسومية أكثر من التركيز الأول. إن إستخدام التركيز الثالث من مضاد الطفرة أدت إلى إنخفاض مستوى التشوهات الكروموسومية خاصة الإنحرافات الكروموسومية و خلايا محطمة الكروموسومات. تم إستنتاج بأن تأثير مضاد الطفرة زيت الحبة السوداء بكل التراكيز أدت إلى إنخفاض من مستوى تأثير المادة المطفرة و تقليل مستوى التشوهات الكروموسومية.

Table of content: volume:12 issue:1