Table of content

Journal of Engineering and Sustainable Development

مجلة الهندسة والتنمية المستدامة

ISSN: 25200917
Publisher: Al-Mustansyriah University
Faculty: Engineering
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of Engineering and Sustainable Development
College of Engineering /Mustansiriyah University
*********************************

• About the journal
The Journal of Engineering and Sustainable Development is a peer reviewed open access scientific Iraqi journal issued by the College of Engineering/ Mustansiriyah University, under the regulations and standards of the Ministry of Higher Education and Scientific Research in Iraq. In the meantime, the journal commits itself to the regulations of the Committee On Publication Ethics (COPE).


The Journal of Engineering and Sustainable Development is an open access journal that all contents are free of charge. Users are allowed to read, download, or share the full texts of the articles in this journal without prior permission of the publisher or the author(s). A DOI is guaranteed by no means to change, so it can be used as a permanent link to any electronic article. Our journal DOI prefix account is 10.31272.

The journal welcomes submissions in the following topics:

Structural Engineering

Geotechnical Engineering

Engineering Management

Materials Engineering

Transportation Engineering

Dam and Water Resources Engineering

Architectural Engineering and Urban Design

Energy and Power System

Electronics, Control, Signals and Systems

Computer and Software Engineering

Communication Engineering

Renewable Energy Systems

Environmental Engineering

General Engineering

The vision for the future is to make the journal abstracted and indexed by the prominent databases and internationally cited, read and downloaded by the scholars. The mission is to contribute to the advances in the engineering fields and sustainable development. The journal aims at revolutionizing the practice in industry by promoting cutting-edge and effective research.

The Journal of Engineering and Sustainable Development is published bimonthly, and the issues appearing on the beginning of each other month.

The corresponding author must pay fees of 100000 Iraqi dinars for the professor academic title, 75000 Iraqi dinars for assistant professor or less title, and 30000 Iraqi dinars for graduate (or undergraduate) students where the student is the first author. For international researchers, the submission fees are 125 USD.

Loading...
Contact info

Phone Number:07717944560
E-mail:editor@jeasd.org
ali.alghalib@uomustansiriyah.edu.iq

Table of content: 2012 volume:16 issue:1

Article
سلوك جسر من الكونكريت المسلح بمساند بسيطة مع حافة مفتوحة وبدون تصليح

Loading...
Loading...
Abstract

This study is an attempt to find out how the reinforced concrete beams with edge opening behave under the effect of shear forces. Eight simply supported reinforced concrete beams were tested under two point loads to measure the deflections, up to specific limit that is below collapse. After that the samples were repaired by steel plates of thickness of 0.5mm with dimensions (120×30mm).These plates were sticked on the concrete beams using epoxy. The repaired beam was retested, measuring deflection versus loads up the appearance of the first crack. Three of these beam samples were strengthened by steel plates sticked to the faces of their opening. The dimensions of those plates were (150×100×0.5mm). All results were compared with the results obtained from ANSYS 7.0 program. It was found that the results were acceptable and could be adopted to give a good view about the behavior of such samples. هذه الدراسة تقدم محاولة لدراسة قوى القص لعتبة بسيطة الإسناد من الكونكريت المسلح و لهذا الغرض فقد اعتمدت في هذه الدراسة ثمانية نماذج , و قد تم قياس الانحراف بعد تسليط أحمال مفردة عمودية في مواقع معينة مع مراعاة عدم الوصول إلى الفشل النهائي و الانهيار. لقد تم اعادة الفحص بعد تقوية النماذج بصفائح حديدية ذات ابعاد (30×120 ملم)وذات سمك 0.5ملم بوضعها إلى اعلى و اسفل الفتحة لكل نموذج و قد تم الحصول على قيم الانحراف لكل نموذج مع الحمل المسلط . من ناحية اخرى تم تقوية جوانب الفتحات لثلاثة نماذج بصفائح حديديةذات ابعاد (150×100 ملم) وذات سمك 0.5ملم بدلا من استخدام حديد القص قرب الفتحات. لقد تم مقارنة النتائج جميعها مع القيم المستحصلة من طريقة العناصر المحددة باستخدام البرنامج المعروف ANSYS7.0 و قد وجد إن النتائج مقبولة إلى حد كبير مع ملاحظة إن المقارنة شملت نتائج الانحراف لكل نموذج و ذلك عند الحمل الذي يولد أول تشقق تحت تأثير قوى القص.

Keywords


Article
evelopment of maintenance management system in AL- Mustansiriy University building
تطوير نظام إدارة صيانة الأبنية في الجامعة المستنصرية

Authors: نضال عدنان جاسم
Pages: 1-21
Loading...
Loading...
Abstract

Is the maintenance of the buildings gamaipossalib management are Important issues which should receive the attention and the development efforts . The research included areal state study of maintenance management in AL Mustansiriya University buildings to propose a suitable maintenance management system and the analysis of the four factors of management system, which are (planning, organizing, directing and controlling)and discussed the concept of the modern maintenance definition, classification. The field survey included preparing the questionnaire list ,conducting the statical analysis for its axes , and discussing the results. Many conclusions and recommendations have been deduced which related to the applications of the maintenance management in AL-Mustansiriy University buildings and a suitable maintenance management system. تعتبر صيانة الابنية الجامعية واساليب ادارتها من المواضيع المهمة والتي يجب ان تلقى الاهتمام ووضع الجهود لأجل ان تتم بصورة صحيحة تتناسب مع اهميتها 0 تضمن البحث دراسة واقع حال ادارة الصيانة لأبنية الجامعة المستنصرية واعداد نظام ادارة صيانة مقترح لها من خلال تحليل العناصر الاربعة للنظام الاداري( التخطيط ، التنظيم ، التوجيه، السيطرة ) 0 كما تطرق البحث الى مفهوم الصيانة الحديثة تعريفا وتصنيفا اضافة الى ادارة اعمال الصيانة كما تضمن البحث عملية المسح الميداني واعداد استمارة الاستبيان واجراء التحليل الاحصائي لمحاور نظام ادارة الصيانة ثم مناقشة النتائج. اخيرا ثم التوصل الى مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات الخاصة بواقع تطبيق عمليات ادارة صيانة الابنية في الجامعة المستنصرية وكذلك نظام ادارة الصيانة المقترح.

Keywords


Article
Concentration of magnesium sulfate from the Iraqi serpentenite ore
تركيز كبريتات المغنسيوم من خام السربنتين العراقي

Authors: فائزة علي سمير
Pages: 22-34
Loading...
Loading...
Abstract

Serpentenite ore is one of the Iraqi ores in the Benjwen city in the north of Iraq, it contains of (33.62%) Magnesium and (35.62%) Silica, and (6.1%) of magnetite, and its specific gravity was (0.760). The photographic film by the (XRD) shows that the mineral ore was Olivine, Cresotyle, Anthersite, and Magnetite, so from that the research idea arose in concentrate of the magnesium from the Iraqi serpentenite ore to invest it locally and with economic way by using concentrated sulfuric acid for solving the magnesium in the ore in the form of magnesium Sulfate after separating the magnetite by wet magnetic separation and after that solved by the sulfuric acid and by different temperatures, and concentrated acids and times from the results that the best temperature of the pulp is in the boiling temperature(100) oC and in 40% concentrate of sulfuric acid and the solvent time is two hour and solid liquid 1:3 so the grade of magnesium was 91.5% and the recovery was 93.6%يعتبر خام السربنتين من الخامات العراقية المهمة الموجودة في منطقة بنجوين شمال شرق العراق وقد تبين بانه يحتوي على (33.62)% مغنسيوم و(35.62)% سليكا و( 6.1)% حديد من نوع المغنتايت، ووزنه النوعي ( 0.760) كما بين التصوير الفوتوغرافي والفحوصات بواسطة الاشعة السينية الحائدة (XRD) ان الخامات الموجودة في الخام هي الاولفين والكريسوتايل والانثرسايت والمغنتايت من هنا برزت فكرة البحث في تركيز المغنيسيوم من خام السربنتين العراقي لغرض استثماره محليا بطريقه اقتصادية باستخدام حامض الكبريتيك المركز لاذابة المغنيسيوم الموجود في الخام بشكل كبريتات المغنيسيوم بعد عملية فصل المغنتايت منه بطريقة الفصل المغناطيسي الرطب ومن ثم الاذابة بحامض الكبريتيك المركز وبدرجات حرارية وتراكيز حامضية وازمان مختلفة وقد تبين ان افضل درجة حرارة للباب هي عند درجة حرارة الغليان (100) درجة مئوية وبتركيز (40)% لحمض الكبريتيك وبزمن اذابة ساعتين ونسبة صلب السائل ( 3:1) حيث ازدادت رتبة المغنيسيوم الى 91.5% ونسبة استرجاع 93.6%.

Keywords


Article
A Geographic Information System Application for Water Resources of Iraq
تطبيق نظام المعلومات الجغرافية للموارد المائية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The geographical information system permits the study of local distribution of phenomena, activities and the aims that can be determined in the local surrounding like points, lines and areas, where the geographical information system treats the data related to these points, lines and areas to make the data ready to be returned for analysis or asking about certain information by using it. The research aims to employ the abilities given by GIS to use in the field of construction of water resources map in Iraq by transferring the paper maps into digital maps. Then extracting the layers from this map and preparing the geographic data base that are appropriate .After that analysis of these data is done which permits for less effort and cost and finally increasing in the production and speed and accuracy. إن نظام المعلومات الجغرافية يتيح إمكانية دراسة التوزيع المكاني للظاهرات والنشاطات والأهداف التي يمكن تحديدها في المحيط المكاني كالنقط والخطوط والمساحات, حيث يقوم النظام بمعالجة المعلومات المرتبطة بتلك النقاط أو الخطوط أو المساحات لجعل البيانات جاهزة لاسترجاعها و تحليلها أو الاستفسار عن البيانات من خلالها. يهدف البحث إلى توظيف الإمكانات التي يتيحها نظام المعلومات الجغرافية لاستخدامها في مجال إنتاج خرائط رقمية للموارد المائية في العراق من خلال تحويل الخرائط الورقية إلى الصيغة الرقمية ومن ثم تكوين الطبقات المكونة للخارطة ( طبقة السدود ,السدات ,الأنهار , البحيرات ) وإعداد قاعدة البيانات الجغرافية المناسبة لها .وإجراء تحليلات لهذه البيانات بأستخدام هذا النظام الذي يهدف الى تقليل الجهد والكلفة وزيادة الإنتاج والسرعة والدقة.

Keywords


Article
Finite Element Analysis of Earth-retaining Structures Problems in Nonlinear Partially Saturated Soil
التحليل بالعناصر المحددة لمشاكل المنشأت الساندة للتربة في تربة مشبعة جزئيا تتصرف لا خطيا

Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents the finite element method to analyze the problems of earth-retaining structures in nonlinear partially saturated soil. The finite element formulation of the incremental Biot’s theory (1941) of consolidation is presented. This formulation is extended to represent the nonlinear time dependent behavior of earth-retaining structures in partially saturated soil. Also the concept of the thin layer element is incorporated to simulate the behavior at the interfaces between the soil and retaining structures. The finite element method is applied to analyze the construction of real braced excavation in soft clay. The results obtained are compared to the observed field results. Good agreement is obtained and the numerical method proved how can be used it for analyzing related geotechnical problems involving consolidation and support systems in nonlinear partially saturated soil.هذا البحث يقدم طريقة العناصر المحددة في تحليل المنشأت الارضية الساندة في الترب اللاخطية والمشبعة الجزئيا. تم تطبيق هذه الطريقة على نظرية بايوت (1941) للانضمام وقد تم توسيع هذا التطبيق ليمثل التصرف الزمني اللاخطي للمنشأت الارضية الساندة في الترب المشبعة جزئيا. ان فكرة العنصر الطبقي الرفيع قد استخدمت لتمثل التصرف المتداخل بين التربة والمنشأت الساندة. تم استخدام طريقة العناصر المحددة في تحليل حفر مسند واقعي في التربة الطينية وقد تم مقارنة النتائج التي تم الحصول عليها مع النتائج الواقعية وهذه المقارنة اثبتت ان هنالك تطابقاً جيداً بين النتائج كما تبين ان الطريقة العددية يمكن استخدامها في تحليل مسائل الجيوتكنيك المشابه والمتضمنة مسائل الانضمام والانظمة الساندة في الترب اللاخطية والمشبعة جزئيا.

Keywords


Article
Experimental Study of Self Compacting RC Slabs with Opening Strengthening with Carbon Fiber Laminated and Steel Fiber
دراسة تجريبية للسقوف المرصوصة ذاتيا مع التقوية بالفايبر وحديد الفايبر

Loading...
Loading...
Abstract

Introducing openings in existing reinforced concrete slabs can severely weaken the slabs due to the cut out of both concrete and reinforcing steel. There are several traditional approaches to strengthen slabs with openings; however. these approaches can be cumbersome, expensive, and may require significant usable floor area. This paper reports field tests on the use of Carbon Fiber Reinforced Polymers (CFRP) strengthening and steel fiber to restore the load capacity of the slab after having openings cut out in the positive moment region. Eight slabs (450*450*40) mm were casting to evaluate the ability of the CFRP strengthening and steel fiber to restore the load capacity of the slab,made of self compacting concrete, after introducing the openings. Two different strengthening techniques were investigated to determine the most effective system for strengthening. The two different strengthening techniques are the use of externally bonded CFRP strips, and add steel fiber 1% by volume fraction. Test results showed that the two strengthening techniques increased the load-carrying capacities of the slabs with openings. The CFRP is more effective than the steel fiber technique. Use of CFRP enable the slabs to restore its full load capacity and increased it by 30%, also the steel fiber hence enabled the slab to restore its full capacity and increased it by 20 %.CFRP and steel fiber redused the cracks at the inside faces of opening and also CFRP prevint it at the inside cornrs. من المعروف ان احداث الفتحات في البلاطات الخرسانية المسلحة يضعف بشدة البلاطات بسبب حدوث استقطاع في الخرسانة وحديد التسليح .هناك العديد من الطرق التقليدية لتقوية البلاطات المسلحة التي فيها فتحات ,على اية حال,هذه الطرق ممكن ان تكون مربكة ,مكلفة وتحتاج الى ان تشغل مساحة من الارضية. هذا البحث يبين فحوصات عملية لأستخدام شرائح الياف الكاربون البوليمرية والالياف الحديدية لتقوية البلاطات واسترجاع قدرة التحمل للبلاطات الخرسانية المسلحة التي فيها فتحات في منطقة العزم الموجب. تم صب ثمانية بلاطات بأبعاد (450*450*40) ملم لتقييم قدرة شرائح الياف الكاربون البوليمرية والياف الحديد في تقوية البلاطات مع وجود الفتحات ,تم استخدام طريقتان مختلفتان للتقوية والهدف هو لتحديد الطريقة الاكثر فعالية. الطريقتان هي استخدام شرائح الياف الكاربون البوليمرية الخارجية واستخدام الياف الحديد في الصب بنسبة 1% نسبة للحجم . نتائج الفحوصات اظهرت ان الطريقتين تزيدان من قدرة التحمل للبلاطات ذات الفتحات . حيث اظهرت النتائج ان شرائح الكاربون اكثر فعالية من الياف الحديد حيث يمنح البلاطة القدرة على التحمل الكاملة بزيادة مقدارها 30% وكذلك الياف الحديد تزيد من قدرة التحمل بمقدار20%. كما تقلل شرائح الكاربون والياف الحديد من حدوث التشققات في الوجوه الداخلية للفتحات اضافة الى ذلك فأن شرائح الكاربون قللت ظهورالشقوق في الزوايا الداخلية للفتحات.

Keywords


Article
Development of Delay Models for Roundabouts

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this research is to develop an empirical model for total delay time prediction at roundabouts as a function of influence traffic and geometric features. Four roundabouts of fifteen approaches with different characteristics are selected in Karbala City. The traffic parameters are measured using video recording technique. Geometric elements are measured through field survey and satellite image. A statistical approach is used to develop three delay models (linear regression models with 95% and 50% confidence level, and polynomial regression model with 95% confidence level). The statistical analysis indicates that both geometric and traffic variables have a significant effect on delay time. The entry radius and circulating traffic have the greatest influence. These models have been compared with SIDRA delay model. It is found that although SIDRA delay overestimates delay time at high delay range, but it does not have a significant difference with the field delay at 95% confidence level. الغرض من هذا البحث هو لاستحداث نموذج تجريبي للتنبؤ بقيم التأخير الكلية للدوارات كدالة للتأثيرات المرورية و عوامل التصميم الهندسي. فقد تم اختيار أربعة دوارات بـ(15) مقترب ذات خصائص مختلفة من مدينة كربلاء. كما تم حساب العوامل المرورية باستخدام تقنية تصوير الفيديو، أما البيانات الخاصة بعوامل التصميم الهندسي فقد تم حسابها من خلال المسح الحقلي وبالاستفادة من الصورة الفضائية. استخدمت الطريقة الإحصائية لاستحداث ثلاث موديلات للتأخير (موديلات الارتداد الخطي بمستوى ثقة 95% و 50%، و موديل الارتداد المتعدد الحدود بمستوى ثقة 95%). أوضحت نتائج التحليل الإحصائي بأن كلاً من المتغيرات المرورية والهندسية لها تأثيرات هامة على قيم التأخير، حيث نصف قطر الاستدارة والحجم المروري المستدير لها التأثير الأكبر من بين العوامل الأخرى. كما تم مقارنة نتائج هذه الموديلات مع النتائج المحسوبة من برنامج (ٍSIDRA)، فقد وجد بان على الرغم من ان هذا البرنامج يعطي قيم تأخير أعلى عند قيم التأخير الحقيقية العالية، لكنه لا يختلف اختلافا ًذا دلالة إحصائية مع قيم التأخير المحسوبة موقعياً بمستوى ثقة 95%.


Article
Effect of Silica Fume Addition on the Behavior of Silty-Clayey Soils
تأثير اضافة رغوه السيلكيا على سلوك التربة الطينية الغرينية

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this research is to investigate the effect of silica fume addition on the behavior of soil subgrades which has inadequate natural stability. Natural silty-clay soil and silty-clayey soil-silica fume mixtures were compacted at the optimum moisture content and subjected to various laboratory tests.. The test results showed a significant improvement on swelling pressure and compressive strength of composite samples with silica fume. The swelling pressure decreased by 87% with increasing silica fume contents from 5% to 15% for all samples and the compressive strength of clay samples increased by 4% with increasing silica fume contents from 5% to 10% and after that it decreased. It is observed that the permeability of soil increased with increasing silica fume content. The coefficient of permeability increased by 100% with increasing silica fume content to 15%. Also, the results show that the silica fume decreases the development of cracks on the surface of compacted clay samples through reducing crack width by 75%. The investigation showed that the silica fume is a valuable material to modify the properties of soil subgrade to make them suitable for construction.إن الهدف من هذا البحث هو تحري تأثير إضافة غبار السيلكا على الترب ذات الثبات الطبيعي غير الكافي . إن الترب الطينية الغرينية الطبيعية أو خليط التربة الطينية الغرينية مع غبار السيلكا تم رصها باستعمال محتوى الرطوبة المثلى لإجراء مجموعة من الفحوصات المختبرية. إن نتائج الفحوصات أظهرت تحسن في ضغط الانتفاخ وقابلية الانضغاط للتربة المضاف لها غبار السيلكا. أن ضغط الانتفاخ يقل بمقدار 87% عند زيادة محتوى غبار السيلكا من 5% الى 15% لكافة النماذج بينما تزداد قابلية انضغاط نماذج التربة الطينية بمقدار 4% بزيادة محتوى مادة السيلكا الفعالة من 5% الى 10% وبعدها تقل قابلية الانضغاط. تم ملاحظة زيادة نفاذية التربة بزيادة محتوى غبار السيلكا . حيث يزداد معامل النفاذية بمقدار 100% عند زيادة محتوى السيلكا الى 15% . كذلك فلقد اظهرت النتائج ان غبار السيلكا يقلل من انتشار التشققات لنماذج الترب المرصوصة من خلال تقليل سمك الشق بمقدار 75%. لقد اظهر التحري ان غبار السيلكا هي مادة قيمة في تحسين خصائص التربة لملائمة أعمال الإنشاء عليها

Keywords


Article
Performance of Composite Concrete T-Beams Cast in Steel Channels with Headed Studs of Various Lengths and Dimensional Proportions
اداء العتبات الخرسانية المركية ذات مقطع (T) والتي تم صبها بقنوات فلاذية مختلفة الاطوال والابعاد

Loading...
Loading...
Abstract

The observations and digital interpreted results of four simply supported composite reinforced concrete T-beams with steel channels tested up to failure under four-point loading condition simulating approximately the central 1-m uniformly distributed load, are reported and discussed. Three of those beams were provided with headed studs. The variables were the headed stud shank length relative to the flange width of the steel channel and the breadth of the T-section beam, in addition to the existence or absence of shear connectors. The first beam was destitute of headed studs; while the three other beams were provided with headed studs of moderate length (equal to the steel channel flange width), 30% longer length, and 30% shorter length, beam. The beam with headed studs of moderated lengths has revealed substantial preeminence-of diverse numerical values-in the respects of flexural stiffness, ductility and ultimate resistance, relative-slip constraint, and integrity characteristics for which mechanically-based argumentation is set forth. In spite of the concrete confinement in the zone of the steel channel, drastic drops in levels of the integrity and the ultimate bending resistance have occurred when shear connectors were eliminated.تم تقرير ومناقشة المشاهدات والنتائج الرقمية المفسرة لاربعة روافد خرسانية مركبة ذوات مقطع T مزودة بسواقي حديدية ومفحوصة لغاية الفشل تحت حالات تحميل ذوات اربعة احمال نقطية والتي تحاكي تقريبا الاحمال المركزية المتجانسة التوزيع بطول متر واحد .كانت المتغيرات هي طول ساق رابط القص الوتدي ذي الرأس نسبة الى عرض طوق مقطع حديد الساقية المستخدم ، والى عرض الرافدة ذات المقطع T ، إضافة الى وجود او غياب روابط القص . لقد كانت الرافدة الأولى خالية من روابط القص الوتدية ، بينما تم تزويد الروافد الثلاثة الباقية بروابط قص وتدية بأطوال معتدلة ( مساوية الى عرض طوق حديد الساقية ، وبأطوال تزيد بنسبة 30% ، وبأطوال تقل بنسبة 30% ، وبواقع حالة واحدة لكل رافدة .اظهرت الرافدة ذات الروابط الوتدية معتدلة الطول تفوقا كبيراً ن وبقيم عددية متنوعة في مجالات الجسائة والمطاوعة والمقاومة القصوى الانثنائية ، تقييد الانزلاق النسبي ، وخصائص الوحدة التمامية ن حيث تم إقرار مناقشة لتلك الظواهر مبنية على أساس ميكانيكي . على الرغم من احتجاز الخرسانة في نطاق حديد الساقية ، فقد حصلت انخفاضات حادة في مستويات مقاومة الانحناء القصوى والوحدة التمامية.


Article
Experimental Study of the Shear Behavior of Self Compacted Concrete T-Beams
دراسة عملية لسلوك القص على عتبة كونكريتية مضغوطة ذاتيا مقطعها على شكل حرف (T)

Authors: Kamal Sh. Mahmoud كمال شحاذة
Pages: 120-137
Loading...
Loading...
Abstract

Twelve self compacted concrete (SCC) T-section beams were design and tested to determine the effect of using SCC on the shear behavior under two concentrated loads. All beams have the same longitudinal steel ratio of (0.018823) and gross section area of (20000) mm2. The tested beams were divided into two groups- with and without stirrups. The first group consists of three beams without stirrup and with different values of compressive strength (f'c).While the second group consists of nine beams with stirrups. It were divided into three series according to the compressive strength (f'c ) each series have three beams with different value of clear span to effective depth ratio (ln/d). It was found that The ultimate shear strength predicated from ACI 318M-08 is conservative prediction than the experimental values, The clear span to the effective depth ratio (ln/d) has a significant influences on the ultimate shear strength, The ultimate shear strength of SCC T-beams with stirrups increased about 28.57%.10.714%and 10.169%; when the compressive strength (f'c ) increased from (29.36 to 49.2 MPa), the ultimate shear strength of SCC T-beams without stirrups increased about 55.55%; when the compressive strength (f'c ) increased from (29.36 to 49.2 MPa). اثنتا عشر عتبة خرسانية ذات مقطع (T) ذاتية الرص صممت وفحصت تحت حملين مركزين .تحوي جميع العتبات على نسبة حديد واحدة وهي(0.018823) ومساحة المقطع العرضي هي(20000) ملم2 . قسمت العتبات المفحوصة إلى مجموعتين مجموعة مسلحة بحديد تسليح القص (الأطواق) والأخرى غير مسلحة بحديد تسليح القص(الأطواق). تحوي المجموعة الأولى على ثلاثة عتبات خرسانية ذاتية الرص بدون حديد تسليح القص(الأطواق) بمقاومة انضغاط مختلفة، بينما تحوي المجموعة الأخرى على تسعة عتبات خرسانية ذاتية الرص قسمت إلى ثلاثة متواليات حسب مقاومة الانضغاط كل متوالية تحوي على ثلاثة عتبات بنسب مختلفة من الطول الصافي إلى العمق الفعال.وجد خلال نتائج الفحص إن مقاومة القص القصوى المستحصلة باستخدام معادلة المدونة الأمريكية (318M-08) متحفظة مقارنة مع النتائج المستحصلة من الجانب العملي وان نسبة الطول الصافي إلى العمق الفعال ذات تأثير مهم على مقاومة القص القصوى وان مقاومة القص القصوى للعتبات الخرسانية المسلحة والحاوية على حديد تسليح القص (الأطواق) تزداد عند زيادة مقاومة الانضغاط حيث إن مقاومة القص القصوى تزداد بمقدار 28.57% و 10.714 % و 10.169% عند زيادة مقاومة الانضغاط من 29.36 إلى 49.2 نت/ملم2 بينما مقاومة القص القصوى للعتبات الخرسانية الغير حاوية على تسليح القص (الأطواق) تزداد بمقدار(55.55%) عندما تزداد مقاومة الانضغاط للخرسانة من 29.36 إلى 49.2 نت/ملم2


Article
Snubbing Circuit Realization Based on Numerical Techniques

Loading...
Loading...
Abstract

One of the most important and major problems that faces the controllable devices for industrial applications, and solid-state switches for pulsed power applications, is the high rate of current and voltage changes during the switching transients of the device. This problem can be overcome by suitable circuitry connected across the device which is well known as a Snubber Circuit. In this paper, a proposed numerical solution using the Fourth Order Runge-Kutta numerical method is applied to evaluate the values of the snubber circuit parameters to maintain the effect of current and voltage rate of changes, during device turn – ON, at levels that the device can withstand. Comparison with other design procedures showed good agreement with reasonable results for the circuit parameters to validate the proposed method. يعتبر التغير المفاجيء للتيار الساري خلال أشباه الموصلات والتغير المفاجيء للفولتية (الجهد) المسلطة على البوابة الأنودية لشبه الموصل من أخطر المشاكل التي تواجه دوائر التحكم لتطبيقات أشباه الموصلات في المجال الصناعي، و خصوصا في اللحظات الإنتقالية أثناء تشغيل أو إطفاء شبه الموصل. لتخطي هذه المشكلة تربط على طرفي شبه الموصل دائرة خاصة تسمى دوائر الزجر (Snubber Networks). قدم في هذا البحث تطبيقا للتحليلات العددية في تصميم هذه الدائرة بإستخدام طريقة الرانج-كوتا (Runge-Kutta) من الدرجة الرابعة لغرض تقليل تأثير التغير المفاجيء للتيار و الجهد لمستوي يتحمله شبه الموصل المستخدم. تمت مقارنة النتائج مع نتائج طرق التصاميم الأخرى لغرض التحقق من كفاءة الطريقة، و أظهرت المقارنة تقاربا معقولا للنتائج المستخرجة بالطريقة المقدمة.


Article
Comparison Study on Using of BP and Genetic NN for Digital Logic Circuit Application
دراسة مقارنة حول استخدام الانتشار العكسي والشبكة العصبية الجينية لتطبيق الدوائر الرقمية

Loading...
Loading...
Abstract

Neural networks are facing many problems when they employ a back propagation algorithm. There problems are characterized by long training tome and trapping the network into local minima. For these reasons the trend, in the recent years, started toward the application of the genetic algorithm because of its ability to discover wide and complex search spaces. In the present work a number of comparisons between BP and GA have been carried out. The results regarding training speed and performance, show that GA is more suitable than BP for training neural networks (ANN).with respect to results obtained, a novel approach for designing a multiplayer artificial neural network system has been introduced and implemented. The new system uses GA for updating and modification of the architecture and weight coefficients of the neural network. تواجه الشبكات العصبية العديد من المشاكل عند استخدامها خوارزمية الانتشار الراجع لغرض عملية التدريب. تتمثل هذه المشاكل بطول زمن التدريب والوقوع في مصيدة الحلول الموضعية والهذه الاسباب بدء التوجه في الفترة الاخيرة يتزايد نحو استخدام الخوارزمية الجينية بسبب مقدرتها الجيدة على استكشاف فضاءات البحث المعقدة الكبيرة في البحث الحال تم تنفيذ عدد من المقارنات بين نظامي خوارزمية الانتشار الراجع والخوارزمية الجينية GA واظهرت النتائج ان الخوارزمية الجينية اكثر ملائمة من خوارزمية الانتشار الراجع في عملية تدريب الشبكات العصبية واستنادا الى النتائج المستحصلة تم تصميم وتجربة نظام جديد لبناء الشبكات العصبية الاصطناعية متعددة الطبقات.

Keywords


Article
Practical Approach in Designing Conducted EMI Filter to Mitigate Common Mode and Differential Mode Noises in SMPS
طريقة عملية في تصميم مرشح تداخلات مغناطيسية لتخفيف الضوضاء المشتركة والتفاضلية في مجهزات القدرة ذات النمط المتقطع

Loading...
Loading...
Abstract

Fast switching in SMPS generate large amount of Electromagnetic Interference (EMI). The EMI consists of mainly common mode and differential mode noises. In the present work, conducted EMI is studied and a procedure for designing AC power line filter is proposed. As an application of this design procedure, conducted EMI noise measurement and filter design of a boost AC-DC converter with PFC has been achieved while successfully satisfying the CISPR22/EN55022 limit in the frequency range from 150KHz to 30MHz, which confirms the validity of the design procedure.تتسبب مجهزات القدرة ذات النمط المتقطع التي تعمل بترددات عالية على توليد مجالات كهرومغناطيسية ذات منسوب طاقة عالية نسبياً .. تعمل هذه المجالات على حث ضوضاء تداخل ذات نوعين، مشترك وتفاضلي. في هذا العمل جرت دراسة الضوضاء الكهرومغناطيسية بنوعيها والمنقولة سلكياً واقترحت طريقة تصميم مرشح لمغذي القدرة المتناوب وجرى قياس ضوضاء التداخل وتطبيق تصميم المرشح على مجهز قدرة نوع (Boost AC-DC) ، وتم قياس الضوضاء بوجود المرشح وكان منسوبها ضمن حدود السماح للمواصفات القياسية (CISPR22) وضمن النطاق الترددي من 150KHz إلى 30MHz ، مما يؤكد صحة وفعالية طريقة التصميم المقترحة.


Article
A new technique for Image retrieval using its contents

Loading...
Loading...
Abstract

Most of the early researches on content -based image retrieval (CBIR) have been focused on developing effective global features. While these researches establish the basis of CBIR, the retrieval performance is still far from users’ expectations. The main reason is acknowledged to be the gap between low-level features and high-level concepts. To narrow down this semantic gap, an additive technique has been widely used: region-based features to represent the focus of the user’s perceptions of image content. The primary intent of this paper is to develop a system for efficiently retrieving similar images on the basis of their visual content from large image repositories. Studies on the benefit of various computational features in the description of visual contents of an image and on the grouping of features leading to successful retrieval results are the basis for the development of an image indexing and retrieval algorithm in this paper. This research, presents an elegant and efficient system for content-based indexing and retrieval of images. The global and region features are extracted from the images and are used in indexing the same. Tree data structures are used in indexing the extracted region features. The proposed system makes use of the following image processing techniques: color space conversion, quantization, denoising, edge detection and segmentation. كثيرا ما استخدمت البحوث السابقه التي تتعلق باسترجاع الصور بناءا على محتوياتها الخصائص العامه من اجل فهرسة الصور المتشابهه. وبالرغم من ان هذه البحوث شكلت الاساس لنظم استرجاع الصور بناءا على محتوياتها , الا انها ظلت بعيده عن طموحات المستخدم وتصوره لنظام استرجاع صور جيد, وذلك بسبب الفجوه الكبيره بين خصائص المستوى الواطيء وخصائص المستوى العالي ولتقليل حجم هذه الفجوه, تم استخدام تقنية الخصائص المناطقيه لتمثل اهتمام المستخدم وادراكه لمحتويات الصورة. أن غاية هذا البحث هو تطوير نظام كفوء لاسترجاع الصور المتشابهه المخزونه اعتمادا على محتوياتها(محتويات الصوره).تمت الدراسه للاستفاده من الخصائص المتنوعه المستخدمه لوصف محتويات الصوره ولتجميع الخصائص للحصول على نتائج استرجاع جيده واستخدمت هذه الخصائص كأساس لخورارزمية الفهرسة واسترجاع الصور. في هذا البحث تم تقديم نظام كفوء لفهرسة واسترجاع الصور على اساس محتوياتها. تم الاستفاده من الخصائص المناطقيه والعامه للصوره من اجل فهرسة الصور المتشابهه. كذلك استخدمت هياكل بيانات من نوع الشجره في فهرسة الخصائص المناطقيه المستخلصه. استخدم النظام المقترح تقنيات معالجة الصورالتاليه: تحويل المدى او النظام اللوني, تقليل القيم اللونيه,ازالة التشويش, تحديد الحواف والتقسيم.

Keywords


Article
Increasing Capacity of Users Through The Use Of Smart Base Station Antenna as SDMA System.
زيادة السعة لأعداد المستخدمين من خلال استخدام محطة الهوائيات الذكية مع التقسيم المضاعف الفضائي.

Loading...
Loading...
Abstract

A smart antenna system can automatically change the directionality of its radiation patterns in response to its signal environment. This can dramatically increase the performance characteristics (such as capacity) of a wireless system. Among the most sophisticated utilizations of smart antenna technology is SDMA, this technology increases the number of users that can access an existing wireless phone system by exploiting the spatial characteristics of the channel itself through highly developed implementation of an intelligent antenna system's capabilities for receiving and transmitting .The cellular system must evolve to provide the required coverage and capacity, increasing the capacity of a cellular system using adaptive base station antennas by finding the optimum tradeoff between SDMA and interference rejection approaches. Measurements presented in Mat lab application have implications for increasing capacity and coverage area through the use smart antenna with SDMA when we compare the results with Omni antenna under the same number of channels, , area, number of cells per cluster. منظومة الهوائيات الذكية تستطيع العمل بصورة ذاتية لتغيير الاتجاه وفقا لسلوك الاشارة في بيئتها المحيطة وهذا يؤدي ايضا لزيادة صفات الاداء(السعة مثلا) للأنظمة اللاسلكية. بالرغم من التقنيات المعقدة التي تستخدم الى جانب الهوائيات الذكية فأن نظام التقسيم المضاعف الفضائي هو الانسب لمجاراة الزيادة في اعداد المستخدمين للأنظمة الخلوية عن طريق الاستغلال الامثل لصفات القنوات الفضائية والتي تتطلب تأمين مناسب لمجال التغطية والسعة ان ذلك يحتاج الى طريقة مثلى لتوظيف هذا النظام مع مراعاة عدم حدوث عمليات تشويه سلبية لأداء العمل. وفق المعادلات الحسابية الخاصة بتحديد السعة ومناطق التغطية، تم محاكاتها بتطبيق برنامج (ماتلاب) لمنظومة الهوائيات الذكية والمتعددة الاتجاهات تحت نفس العدد من القنوات وعدد الخلايا ومساحة التغطية ليمكننا ذلك بمقارنة النتائج حيث تبين تفوق وزيادة الخاصية السعوية ومنطقة التغطية للنظام الذي يستخدم الهوائيات الذكية.


Article
A New Theory for Multiple Valued Logic Using Convert-Coded-Collect (CCCi)Space

Loading...
Loading...
Abstract

The Multiple Valued Logic (MVL) is one of the keys to building processors in the futurebecause the use of the MVL in control and uP will reduce the number of instruction that necessary to solve problems and it increases the parallelism. The MVL will increase the speed of the systems and reduce the required memory size and reduce the connections. This paper proposed a new theory to extend the binary logic as operations in new space called Convert-Coded-Collect space (CCCi). The CCCi space is a closed space has i integer values, it used to convert the input to the output in three phases called convert phase, coded phase and collect phase respectively. The CCCispace carries out with any integer number of MVLs that depend on the value of i. This paper will discuss two cases of the CCCi space, first two values (i=2) that called CCC2; it will prove the CCC2 is more efficient from than the Boolean algebra. The other case for this space is CCC4 that has 4 values MVL. This theory is a useful MVL so it has simple functions witha package of advantages. This paper will discuss an example to design a logic multiplier under Boolean logic, under CCC2 space and under CCC4space to show the advantages of the new theory. المنطق المتعددة المستويات (MVL) هو احد المفاتيح الاساسية لبناء المعالجات في المستقبل لان استخدام المنطق المتعددة المستويات في السيطرة والمعالج الدقيق (uP) سوف يقلل من عدد التعليمات اللازمة لحل المشاكل وانها سوف تزيد من عملية التوازي. المنطق المتعددة المستويات سوف يزيد سرعة النظم وتقليل حجم الذاكرة المطلوبة وتقليل الاتصالات. اقترحت هذه الورقة نظرية جديدة لتوسيع المنطق الثنائي كعمليات في فضاء جديد يسمىفضاء تحويل -ترميز -تجميع (Convert-Coded-Collect space (CCCi)). الفضاء هو فضاء مغلق يملك iمن القيم الصحيحة تستخدم لتحويل المدخلات الى المخرجات في ثلاث مراحل تدعى مرحلة تحويل و مرحلة ترميز و مرحلة تجميع على التوالي. فضاء تحويل -ترميز -تجميع يعمل مع أي عدد صحيح من MVLsاعتمادا على قيمة i. هذا البحث سيناقش حالتين من حالات فضاء تحويل -ترميز -تجميع الاول للقيمه اثنين (i=2) والذي سيدعىCCC2 وهي سوف تثبت انه أكثر كفاءة من الجبر البوليني (Boolean algebra). حالة أخرى لهذا الفضاء هو CCC4والذي يملك 4 قيم للمنطق المتعددة المستويات (4 MVL). هذه النظرية للمنطق المتعددة المستويات هي مفيدة بحيث تعطي منطق متعددة المستوياتيملك دوال بسيطة معحزمة من الميزات. ان هذا البحث سوف يستعرض مثال للتصميم لدائرة ضرب منطقي بواسطة المنطق البلوني و فضاء CCC2 و فضاء CCC4 لبيان ميزات هذه النظرية.


Article
Difference between the effect of SiO2 fiber and GeO2 fiber on the fiber parameters using Sellmeier formula
الفرق بين تأثير الياف sio2 والياف Geo2 على معالم الالياف بأستخدام صيغة سيليمير

Authors: Fayroz Arif Sabah فيروز عارف
Pages: 232-244
Loading...
Loading...
Abstract

The material of fiber and its length affect on its characteristics such as chromatic dispersion D(λ) and bit error rate (BER). So in this paper two types of glasses, the fused silica (SiO2) and fused Germania (GeO2) were considered to study these effects and find which fiber is better to use in optical communications for wavelength in the range (1-2) µm. Chromatic dispersion comes from combining two dispersions (waveguide dispersion and material dispersion). To solve the material dispersion, Sellmeier formula was used. The numerical results and the figures shown in this paper were obtained by using Matlab software 2008. As a result of this paper, the GeO2 fiber is better than SiO2 fiber in communications because it has higher BER and less D(λ), and the fiber length inversely proportion to the BER.مادة الليف وطوله يؤثران على خصائصه مثل التشتت اللوني D(λ) ونسبة خطأ الارقام الثنائية (BER). لذلك في هذا البحث تم اعتبار نوعين من الزجاج, السيليكا المصهورة (SiO2) والجرمانيا المصهورة (GeO2) لدراسة هذه التأثيرات وايجاد اي ليف افضل للاستخدام الاتصالات البصرية لطول موجي بمدى (1-2) µm. التشتت اللوني يأتي من جمع تشتتين (تشتت موجه الموجة وتشتت المادة). لحل تشتت المادة, تم استخدام معادلة Sellmeier. النتائج العددية والرسوم الموضحة في هذا البحث تم الحصول عليها باستخدام برنامج Matlab 2008. كنتيجة لهذا البحث, ليف GeO2 افضل من ليف SiO2 في الاتصالات لانه يملك BER اعلى و D(λ)اقل, وطول الليف يتناسب عكسياً مع BER.

Keywords


Article
Effect of Number of Layer in Composite Sheet
تاثير عدد الطبقات على الصفائح المركبة

Loading...
Loading...
Abstract

Composite material is commonly used in most industries: it became a basic substance for generating electric energy in many industries, aircraft , automobile and air turbine Composite material is a big family and it is classified into many kinds like fiber glass which has been frequently used in production, therefore many researches and tests have been made by taking samples and making tensile compression, impact and fatigue test as well as determining the numbers of layers which are the best fiber tensioned resistant, this will be discussed in this research, chapter one is an introduction to composite material and identification of fiber glass and its uses and properties, as well as making a comparison between its strength and the strength of steel, while chapter two, presents the researches, conclusions of previous researchers in the same field, the chapter three includes theories and equations which are used to know the size and thickness of fiber glass, the chapter four is a tensile test that has been made for some samples, the chapter five includes the results of this test, and the future advices for making this test or other tests for fiber glass and other composite materials discussed also. ان المواد المركبة هي من المواد شائعة الاستخدام في معظم الصناعات حيث اصبحت مادة اساسية لكثير من االصناعات مثل صناعة السيارات. الطائرات والتوربينات الهوائية لتوليد الطاقة الكهربائية وغيرها وهي عائلة كبيرة تتشعب الى عدة افراد منها الفيبر كلاسFiber glass الذي اصبح يستخدم بكثرة في الانتاج ولهذا اجرينا عليه هذا البحث وكذلك فحوصات باخذ عينات وجراء فحوصات الشدعليه ومعرفة عدد الطبقات الافضل مقاومة للاجهادات. ويتناول البحث استخدام الالياف الزجاجيه وخواصه ومقارنته مع المعادن الاخرى كال Steel وهنا كجانب عملي لفحص العينات المصنعة من عدة طبقات كما يتضمن البحث مناقشة النتائج التي تم التوصل اليها.


Article
Tube Damage Mechanism and Analysis in Feed Water Heaters
تحليل ألية تلف انابيب مسخنات ماء التغذية

Loading...
Loading...
Abstract

Steam power plants are responsible for the production of most electric in the world. A small increase in the thermal efficiency of the plant means a large saving of fuel consumption. Therefore every effort is made to improve the efficiency of the cycle on which steam power plants operate. One of the major elements that increase the efficiency of the power plants is feed water heater. The study has been carried out to investigating the causes of tube failure of the high pressure feed water heaters in an electric power stations. Specimens of the failed tubes were examined and photographs of the microstructure of the tube material were taken. Mechanical properties and chemical composition of the tube material were also examined. Comparison between the failed tube and new tube was made. The results of the laboratory test showed that the main reason for the tube failure is the OD (outside diameter) erosion. This effect is very clear especially in desuperheating zone ان المحطات الحرارية (البخارية) هي المسؤوله عن توليد معظم الطاقة الكهربائية في العالم. ان أي زيادة في الكفاءة الحرارية للمحطة يعني توفير كبير في استهلاك الوقود. لذلك بذلت الجهود لتحسين الكفاءة الحرارية للمحطات الحرارية. ومن الأجزاء الرئيسية في المحطات لزيادة الكفاءة الحرارية هي مسخنات الماء المغذي. هذه الدراسة نفذت لتقصي الأسباب التي تؤدي الى فشل الأنابيب في مسخنات الماء المغذي عالية الضغط في محطات توليد الطاقة الكهربائية الحرارية. تم فحص عينات من الأنابيب الفاشلة وتصويرها مجهريا، كما تم فحص الخواص الميكانيكية والتركيب الكيمياوي للعينات ومقارنتها مع العينات من الأنابيب الجديدة. النتائج المختبرية أظهرت ان السبب الرئيسي لفشل الأنابيب هو تعرية سطح الأنابيب في منطقة دخول البخار الى المسخنات.


Article
Power Plant Waste Heat Utilization for Soil Heating using Subsurface Pipes
استخدام الحرارة الفائضة المشاريع الطاقة في تسخين التربة بأستخدام الانابيب تحت السطحية

Loading...
Loading...
Abstract

Warm water is circulated through the soil medium in order to maintain the plant root zone above same critical temperature. In power plants reject heat from steam through the condenser, the waste heat, could be a suitable resource for soil heating. This work presents theoretical and numerical models. Two methods are applied with water temperature (20°C, 30°C, and .50°C) to give the temperature distribution in the soil around buried pipes carrying hot water. The Models used to calculate the required heated land area using the heat from power plants of Daura Steam Power Plant where the discharge 85000m3/hr at Tw = 20°C which is cover the land area (44.7Km2) with piping of (4cm) diameter and length of(10714m). The theoretical results are compared with experimental published work (Johnsion 1976) and showed good agreements.من الممكن استخدام الحرارة الناتجة (الضائعة) من محطات توليد الطاقة الكهربائية لتدفئة التربة. تتم هذه العملية باستخدام أنابيب مدفونة تحت سطح التربة ويجري بداخلها الماء الحار الخارج من مكثفات محطات توليد الطاقة الكهربائية. لقد تم عمل نموذجين رياضيين لحساب توزيع درجات الحرارة في التربة حول الأنابيب المدفونة تحت سطح التربة والتي يجري بداخلها الماء الحار باستخدام الحاسوب والنموذجــــان هـــما استخدام طريقة التحليل الرياضي (Analytical) والتي طبقت بدرجة حرارة محطة كهرباء الدورة البخارية في بغداد (Tw = 20 0C) ودرجات حرارة أخرى (Tw = 30 0C,50 0C) . وطريقة الفروق المحددة (Finite-Difference) والتي تعطي توزيع درجات الحرارة في التربة مع التغير الزمن وباستخدام الشروط الابتدائية (Initial Conditions) والشروط الحدية(Boundary Conditions) والتي تمثل درجة حرارة سطح التربة (Ts) ودرجة حرارة عمق التربة (Tso) على مسافة 1 متر وبواسطتها يتم ايجاد توزيع درجات الحرارة في التربة بدقة حول الأنابيب المدفونة . ويمكن استخدام هذا الموديل في الأراضي القريبة من محطات توليد الطاقة الكهربائية كأن تكون محطة كهرباء الدورة البخارية والتي يتم خلالها حساب المساحة المراد تدفئتها (44.7 Km2) علما ان درجة حرارة الماء الخارج من المكثفات (20 0C) وكمية الماء الداخل في الأنابيب هي (85000 m3/hr) وبأطوال (10714m) . قورنت النتائج المستحصلة مع النتائج المختبرية المنشورة وتبين بأن النتائج قريبة التطابق مع النتائج المنشورة .


Article
Natural Convection Heat Transfer in Rectangular Enclosure with Sinusoidal Boundary Condition
انتقال الحرارة بالحمل الحر الانسيابي في حيز مغلق مستطيل مع شرط حدي موجي الشكل

Loading...
Loading...
Abstract

Natural convection heat transfer with two-dimensional in a rectangular enclo¬sure is examined numerically. The enclosure object with heated left side wall, while the right side was cold, the top and bottom walls was adiabatic. The theoretical study involved the numerical solution of the Navier-Stokes and energy equations by using finite difference method. The stream function– formulation was used in the mathematical model. The numerical solution is capable of calculating the velocity, stream function, and vorticity and temperature fields of the computational domain. A computer program in (FORTRAN 90) was used to carry out the numerical solution. Problem has been analyzed and the non-dimensional governing equations are solved using finite difference method. Enclosure is assumed to be filled with an air with a Prandtl number of 0.71. The problem is analyzed for different values of the Rayleigh number in the range from 103 to 105, aspect ratio parameter (AR: 1, 3, and 5). It is found that for small Ra, the heat transfer is dominated by conduction and begins to be dominated by convection with increasing Ra, and the Nusselt number Nu decreases with increasing AR due to decreasing the volume of the enclosure.In order to validate the numerical model, the results of variation local Nusselt number and a relation between average Nusselt number and Ra number, are compared with previous works. For square enclosure filled by air (Pr=0.72). There are agreement in results and found excellent agreement which validate the present computational model. اجريت دراسة عددية لانتقال الحرارة بالحمل الحر في حيز مستطيل مغلق, الجدار العمودي في الجهة اليسرى يتعرض الى تسخين بينما الجدار العمودي في الجهة اليمنى يتعرض الى تبريد . وقد عزلت الاسطح العليا والسفلى من الحيز.الدراسة تضمنت الحل العددي لمعادلات نايفير-ستوك والطاقة بأستخدام طريقة الفروقات المحددة. صيغة دالة الانسياب استخدمت في الموديل الرياضي. الحل العددي قادر على حساب السرعة, دالة الانسياب, الدوامية ودرجات الحرارة للمجال الحسابي. استخدم برنامج حاسوبي بلغة (FORTRAN 90) لحل المعادلات العددية. المسألة تم تحليلها والمعادلات اللابعدية الحاكمة تم حلها بأستخدام طريقة الفروقات المحددة. الحيز مملوء بالهواء وبرقم براندل يساوي 0.72 . رقم رايلي يتغير بمدى من 103 الى 105 ولنسبة باعية AR: 1, 3, and 5)). لقد وجد انه لقيم رايلي الصغيرة فأن انتقال الحرارة يكون بالتوصيل وانه يبدأ بالتحول الى الحمل مع ازدياد عدد رايلي , وان عدد نسلت يقل مع زيادة النسبة الباعية . من اجل مصداقية الحل العددي, تم مقارنة النتائج التي الحصول عليها من العلاقة بين معدل عدد نسلت ورايلي مع بحث سابق, لحيز هوائي مربع الشكل ,(Pr=0.72), وقد اوضحت النتائج تطابق جيد.

Keywords


Article
A Comparison between cooking tea-waste and commercial activated carbon for removal of chromium from artificial wastewater
المقارنة بين استخدام مخلفات الشاي المطبوخ و الكاربون المنشط التجاري في إزالة الكروم السداسي من المياه المتخلفة المصنعة

Loading...
Loading...
Abstract

The compare Cr (VI) adsorption characteristics removing from artificial wastewater by using decolorized cooking tea waste (CTW) and commercial activated carbon (AC) were examined. Adsorption experiments were carried out in a batch process and various experimental Parameters such as effect of pH, rpm, temperature, adsorbent dosage, contact time, and initial chromium ion concentration on percentage removal have been studied. Adsorption process was found for two adsorbents to be highly pH dependent. The maximum removal took place at the pH 2. A significant fraction of the total Cr (VI) uptake was achieved within 180 min and initial concentration of 50 mg/L. The maximum efficiency of chromium removal was 99.5% and 99.4% for CTW and AC, respectively and maximum adsorption capacity of chromium ion by using AC and CTW were 42.42, 42.46 mg/g respectively. Studies showed that the Freundlich adsorption model better fitted with the results than Langmuir with R2 equal 0.991 and 0.974 for AC and CTW, respectively. The chromium uptake by the CTW and AC was best described by pseudo-second order rate model. This investigation verifies the possibility of using CTW as a low cost material for the removal of chromium from aqueous solution comparing with AC.يهدف البحث الى المقارنة في خواص الامتزاز بين استخدام مخلفات اوراق الشاي المطبوخ والكاربون المنشط. حيث عملية الامتزاز اجريت في منظومة دفعية وتم فيها دراسة المعاملات التالية مثل الرقم الهيدروجيني, سرعة الخلط, درجة الحرارة, وزن المادة المازة, زمن الخلط و تركيز الاكروم الاولي على نسبة الازالة. حيث اثبتت عملية الامتزاز اعتماد كبير على الرقم الهيدروجيني حيث كانت اعلى نسبة امتزاز عند الرقم الهيدروجيني يساوي (2). وكان زمن الاتزان بالنسبة الى تركيز الاكروم السداسي البالغ (50) ملغرام/لتر هي 180 دقيقة. وكانت النسبة العظمى لإزالة الكروم باستخدام مخلفات أوراق الشاي المطبوخ هي 99.5% وبالنسبة الى الكاربون المنشط كانت 99.4% إما بالنسبة إلى قيمة الامتزاز العظمى لايون الكرم باستخدام الكاربون المنشط ومخلفات أوراق الشاي المطبوخ هي 42.42 و 42.46 ملغرام/غرام على التوالي. بينت الدراسة ان النتائج اكثر انطباقا مع موديل فريندلش منه مع موديل لانكماير. وكذلك انطباق البيانات مع الموديل من الدرجة الثانية من الناحية الكينماتيكية منه مع الموديل من الدرجة الاولى. ومن هذا البحث يتبين انه بامكان استخدام مخلفات الشاي المطبوخ كمادة رخيصة الثمن في عملية ازالة الكروم مقارنة مع الكاربون المنشط التجاري.


Article
Gas Holdup and liquid Phase RTD Studies in Multistage Bubble Columns
دراسة محتوى الغاز ودالة زمن البقاء في الاعمدة الفقاعية متعددة الطبقات

Loading...
Loading...
Abstract

Installation of perforated sieve plates into a bubble column has the effect of introducing structure into an otherwise chaotic hydrodynamic behavior. In this study, we studied the effect of tray plates spacing and geometry on the overall gas holdup and liquid phase residence time distribution (RTD). The measurement carried out in bubble columns with diameter 10 cm and 20 cm with air-water system. Partition sieve plates with open areas of 15 and 30% and the tray spacing equal the column diameter (10, 20 cm) and twice the column diameters (20, 40 cm) were used in the studies. The overall gas holdup is measured experimentally by bed expansion technique and the liquid phase backmixing has been studied by measuring liquid phase RTD and analysed using one parameter dispersion model. The experimental results show that the increase in the tray spacing reduces the overall gas holdup and increase liquid phase dispersion. Also by comparing the liquid phase dispersion coefficient values with that in the conventional bubble column, it has been observed that there is reduction in the backmixing by 45-11% for tray spacing of 10 cm and 20 cm respectively in the 10 cm bubble column diameter. Correlations have been used for the estimation of the overall gas holdup and liquid phase dispersion coefficient in multistage bubble column. ان تركيب صواني مثقبة في العمود الفقاعي لها تاثير مشوه على السلوك الهيدروديناميكي. في هذه الدراسة، تم دراسة تاثير كل من المساحة المتاحة للجريان والتباعد بين الصواني على كل من محتوى الغاز ودالة زمن البقاء. القياسات اجريت في اعمدة فقاعية ذات اقطار 10 و 20 سم مع نظام ماء-هواء . تم استخدام 15 و 30% كمساحة متاحة للجريان خلال الصواني المثقبة ، اما التباعد بين تلك الصواني فكان مساويا لقطر العمود (10 , 20 سم) وضعف قطر العمود ( 20 , 40 سم) . تم قياس محتوى الغاز العام بطريقة تمدد طبقة السائل , بينما قيس الخلط الرجوعي للطور السائل بواسطة دالة زمن البقاء وحلل باستخدام نموذج عامل واحد. اظهرت النتائج التجريبية ان زيادة المسافة بين الصواني تقلل محتوى الغاز العام وتزيد من تشتت الطور السائل. وبالمقارنة بين العمود الفقاعي الاعتيادي مع العمود الفقاعي المتعدد الصواني اظهرت النتائج بان الخلط الرجوعي للطور السائل قل بنسة 11 - 45 % لمسافة تباعد بين الصواني 10 و 20 سم للعمود الفقاعي 10 سم على التوالي . بالاعتماد على النتائج تم وضع علاقات رياضية لحساب محتوى الغاز العام ومعامل التشتت للطور السائل والتي يمكن من خلالها التنبؤ بمحتوى الغاز العام ومعامل التشتت للطور السائل للعمود الفقاعي ذو الصواني والاعتيادي.


Article
A Predictive Equation of State for Selected Saturated Gases
معادلة تنبئية بحالة المادة لمجموعة مختارة من الغازات المشبعة

Loading...
Loading...
Abstract

An accurate correlation for calculating the saturated specific volume of gases is obtained by nonlinear regression based on experimental data collected after a thorough survey of literatures. This equation can be used to calculate saturated specific volume of gases independently, it is also to be of great significance in building the equation of state for hydrocarbons in gas region. The average deviation between the results obtained by this equation and experimental data is about 6% for 201 data points. For a better understanding of the equation, the saturated specific volume curves of observed and predicted are compared.تم ايجاد علاقة رياضية دقيقة لحساب الحجم النوعي للغازات المشبعة بالاعتماد على الاساس اللا خطي الرياضي للنتائج العملية الماخوذة من المصادر المختلفة . يمكن استخدام هذه المعادلة لحساب الحجم النوعي للغازات بشكل مستقل، فضلا على كون هذه العلاقة مهمة لبناء المعادلة العامة للهايدروكربونات في الطور الغازي . اظهرت النتائج بان معدل نسبه الخطا مقارنة بالنتائج العملية هي 6% لـ 201 نقطة عملية . ولغرض فهم المعادلة بشكل افضل ، تم مقارنة منحنيات النتائج النظرية (المحسوبة بالاعتماد على المعادلة المقترحة) مع منحنيات البيانات العملية.


Article
Modified Softened Strut and Tie Model for Concrete Deep Beams
نموذج الرباط والعمود المعدل للعتبات الخرسانية العميقة

Loading...
Loading...
Abstract

A modified softened strut-and-tie model (MSST) for determining the shear strength of reinforced concrete deep beams is proposed in this paper. It is a simplified analytical model and several improvements have been made. The method is based on Mohr Coulomb's failure criterion. The concrete softening effect and the stress distribution factor, k, based on force and moment equilibrium are satisfied. To validate the proposed method, the obtained results are compared with those available in the literature. The results indicate that the proposed method MSST is capable to predict the shear strength of variety of deep beams with acceptable accuracy.يقدم هذا البحث موديل رياضي معدل لطريقة الربط و الدعامة المضعفةMSST في حساب مقاومة القص للاعتاب الخرسانية المسلحة العميقة. تم الاعتمادعلى موديل مبسط للتحليل مع اجراء بعض التحسينات عليه. يستند هذا الموديل بالاساس على معيار الفشل المقترح من قبل مور و كولومب. استنادا" الى معادلات التوازن للقوى و العزم يتم تحقيق متطلبات كل من تاثير التضعيف للخرسانة و معامل توزيع الاجهادات, k. تم مقارنة النتائج المستحصلة من هذه الطريقةMSST مع النتائج المتوفرة في المصادر لاثبات مصداقية هذه الطريقة. بينت الارقام الناتجة من هذه الطريقة على دقة هذه الطريقة في تقدير مقاومة القص لانواع مختلفة من الاعتاب العميقة.

Keywords

Table of content: volume:16 issue:1