Table of content

Iraqi Journal of Science

المجلة العراقية للعلوم

ISSN: 00672904
Publisher: Baghdad University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Iraqi journal of science is a quarterly specified scientific journal issued by the Faculty of Science at the University of Baghdad. The members of the Editorial Board representing the Departments of Eight Scientific departments, college of science/ Baghdad University and its related units of research, all are professors, scientists with extensive experience and considerable skills in their field of science, as well as an advisory board in support composed of professors and scientists with great reputation in their field of science from other Colleges, universities, or research institutes. The specialty of publication includes the following fields:

1.Pure and Applied Physics.
2.Mathematical Sciences.
3.Computer Science and Information Technology.
4.Science of chemistry.
5.Bio-Science technologies.
6.Earth Sciences, geo-physics, and remote sensing.
7.Astronomy, Space Sciences, and Remote Sensing Unit.
8.Science and Research of tropical area

The visions, goals, and the mechanisms of the Iraqi Journal of Science is to publish scientific research sober in the areas of Applied and Pure Sciences and instructive Iraqi society, scientific research, scientific interest large to contribute to the development of various disciplines, which provides significant support to researchers in all scientific facilities to continue to support the development plans in Iraq.

Loading...
Contact info

Baghdad University
College of Science
Baghdad
Iraq
ijs@scbaghdad.edu.iq
07903375590
http://ijs.scbaghdad.edu.iq

Table of content: 2008 volume:49 issue:1

Article
DETERMINATION OF LEAD(II) USING LUCIGENIN-H2O2-OH- SYSTEM VIA FLOW INJECTION-CHEMILUMINESCENCE
تقدير الرصاص بتقنية الحقن الجر -البريق الكيميائي بنظام الليوسجنين- بيروكسيد الهيدروجين-ايون الهيدروكسيد

Loading...
Loading...
Abstract

A new mode in the Semi-automated on-line analysis for lead(II) via chemiluminescence system of Lucigenin-H2O2-OH--Lead(II) which gives a blue-green chemiluminescence, when Lucigenine is oxidized by hydrogen peroxide in alkaline medium was studied. Measurement of the generated light in a flat-spiral glassy cell designed for this purpose were achieved using advanced electronic detection system (with a multiple choice of readout systems). A relation for the variation of response with concentration expand from 1-15 g.ml-1 with %linearity of 97.6% while a % of linearity 99.44% using a quadratic equation. The quadratic equation represent the data much more preferably in which a picogram level of detection limit was achieved. Also the study was carried out for interferring effect.يقدم البحث اسلوب حديث في التحليل الاني شبه التلقائي لتقدير الرصاص والذي يعطي بريقاً ازرق- (II) لنظام جديد: الليوسجنين-بيروكسيد الهيدروجين-ايون الهيدروكسيد-الرصاص مخضر عند 470 نانومتر وعند الاكسدة ببيروكسيد الهيدروجين في وسط قاعدي لمادة الليوسجنين بوجود كعامل مساعد. ثم قياس الضوء المتولد في خلية حلزونية زجاجية مصممة لهذا الغرض مع (II) الرصاص منظومة تحسس الكترونية. 1- % 15 ) مكغم.مل ونسبة خطية: 97.59 - تم الحصول على علاقة لتغير الاستجابة مع التركيز تمتد من ( 1 و 99.44 % باستخدام معادلتين: الاولى معادلة الخط المستقيم والثانية معادلة درجة ثانية على التوالي ولوحظ ان معادلة من الدرجة الثانية اكثر واقعية في تفسير النتائج، تم التوصل الى حدود كشف 55 بيكوغ ا رم عملياً بالاضافة الى د ا رسة تاثير الايونات الدخيلة.

Keywords


Article
DEVELOPED SPECTOPHOTOMETRIC DETERMINATION OF SALBUTAMOL SULPHATE IN PHARMACEUTICAL SAMPLES BY COUPLING WITH O-NITROANILINE

Authors: Hind Hadi
Pages: 12-17
Loading...
Loading...
Abstract

A simple, rapid and sensitive spectrophotmetic method for trace determination of salbutamol sulphate (SBS) in aqueous solution and in pharmaceutical preparations is described .The method is based on the coupling reaction of the intended compound with diazotized o-nitroaniline (DONA) in alkaline medium to form an intense yellow-orange, water soluble dye that is stable and shows maximum absorption at 448 nm .A working curve of absorbance versus concentration indicates that Beer’s low is obeyed over the concentration range of 50-1000 g of SBS in a final volume of 25-ml ( i.e. 2-40 ppm), with a molar absorpativity of 1.58×104 L.mol-1.cm-1 ,a sandell’s sensitivity of 0.0365 g.cm-2 ,a relative error of (-1.156) – 2.874  and a relative standard deviation of 0.735-1.992  depending on the concentration of SBS. The optimum conditions and stability of the colored product have been investigated and the method was applied successfully to the determination of SBS in dosage forms. Keywords: Salbutamol sulphate, diazotization, spectophotometry.يتضمن البحث وصف طريقة طيفية بسيطة و سريعة وحساسة للتقدير الكمي للمقادير الضئيلة من مستحضركبريتات السلبيوتامول في المحاليل المائية باستخدام الطريقة الطيفية . تعتمد الطريقة على تفاعل ازدواج المستحضر المذكور مع كاشف اورثونايتروانلين المؤزوت في وسط قاعدي حيث يتكون ناتج اصفر- برتقالي مستقر وذائب في الماء اعطى اعلى امتصاص عند طول موجي 448 نانومتر .يشير الرسم البياني 1000 مايكروغ ا رم من كبريتات - للامتصاص مقابل التركيزبان قانون بير ينطبق ضمن مدى التركيز 50 40 ج زء بالمليون) وكانت قيمة الامتصاصية المولارية - السلبيوتامول في حجم نهائي 25 مل (اي ما يكافئ 2 104 لتر.مول- 1.سم- 1 وقيمة حساسية ساندل 0.0365 مايكروغ ا رم .سم- 2 مع خطأ نسبي × مساوية الى 1.58 1.992 % أعتمادا على مستوى التركيز الم ا رد - 2.874- % وانح ا رف قياسي نسبي 0.735 ( 1.156-) تقديره.تمت د ا رسة الظروف المثلى للتفاعل وتطبيق الطريقة على المستخض ا رت الصيدلانية الحاوية على كبريتات السلبيوتامول .

Keywords


Article
FLOW INJECTION ANALYSIS PHOTOMETRIC DETERMINATION OF IRON (III), USING NEW HOME MADE MICRO PHOTOMETER
التحليل بالحقن الجرياني _مايكروفوتوميتر جديد مصنع محليا لتقدير ايون الحديد(III)

Loading...
Loading...
Abstract

New micro photometer was constructed in our Laboratory which deals with determination of Iron (III) as A red Blood thiocyanate charge transfer complex. In which it was complied well with FIA. Linearity of 97.5% for the range 1-10 ppm and 96.4% for 0.1-1 ppm. The repeatability of result was better than 0.78%. L.O.D of 0.01 ppm was obtained.The microphotometer was compared well with A.A. result and with conventional spectrophotometer method.على هيئة معقد الثايوسيانات (III) تم تصميم فوتوميتر دقيق في مختب ا رتنا والذي يعنى بتقدير الحديد 10 ) ح.ب.م - (الاحمر).ربطت الوحدة بنظام تقنية الحقن الجرياني وتم الحصول على خطية 97.5 لمدى ( 1 1) ح.ب.م.تك ا ررية النتائج كانت أفضل من 0.78 وحد الكشف العملي كان 0.01 - و 96.41 لمدى ( 0.1 ح.ب.م تم موازنة نتائج الجهاز المستحدث لنفس العينات مع نتائج الامتصاص الذري وجهاز التنظير الطيفي التقليدي ووجد النتائج انهُ لا يوجد فرق جوهري.

Keywords


Article
CORROSION INHIBITION OF ZINC IN HYDROCHLORIC ACID MEDIUM BY THIOUREA AND GUANIDIN.

Authors: Khulood Al-Saadie
Pages: 29-34
Loading...
Loading...
Abstract

The inhibition action of thiourea and guanidine on the corrosion behavior of zinc in 1M HCl was investigated using weight loss measurement and by following the zinc ions concentration in solution after several times by atomic absorption spectroscopy (AAS). The two inhibitors reduced the corrosion rate of zinc and the protection efficiency ranging between(10.6-59.8) at low temperature (285, 299) K and the two inhibitors get to a similar protection at (318, 328) K almost. Adsorption isotherm was like the Langmuir adsorption isotherm. The two organic compounds reduced the rate of the hydrogen evolution reaction.تمت د ا رسة الفعل التثبيطي للثايويوريا والگواندين على تأكل الزنك في محيط حامض الهيدروكلوريك 1م ولاري). أستخدمت طريقة فرق الوزن وطريقة متابعة تركيز ايونات الخارصين في المحلول بعد أوقات ) مختلفة باستخدام مطيافية الامتصاص الذري. بينت الد ا رسة أن المادتين أدت الى تقليل سرعة تأكل الزنك 59.8 ) في الدرجات الح ا ر ا رية الواطئة( 285 و 299 ) كلفن. كلا المثبطين – وبكفاءة حماية ت ا روحت بين ( 10.6 اعطيا حماية متشابهة عند االدرجات( 328 و 318 ) كلفن غالباً.آيزوثيرم الأمت ا زز كان من ن وع ايزوثيرم لنكماير. سبب المثبطين العضويين تقليل سرعة تحرر غاز الهيدروجين الناتج من التفاعل الكاثودي ضمن عملية التآكل.

Keywords


Article
ANATOMICAL STUDY OF SOME TAXA OF THE GENUS Anchusa L. IN IRAQ
د ا رسة تشريحية لبعض م ا رتب الجنسفي الع ا رق Anchusa L. (Boraginaceae)

Authors: مي محمد احمد
Pages: 35-39
Loading...
Loading...
Abstract

Anatomical study was carried out on the taxa of the genus Anchusa L. including A. aucheri DC. , A. aegyptiaca DC. , A. italifolia Almusawi and Addi , A. strigosa spp. Strigosa Labill. , A. italica var. microcalyx Almusawi and Addi , A. italica var. italica Retz. Vascular tissue of the stem was found to be cylindrical shape in all taxa. internal phloem was reported the first time in the cross section of the stem in addition to the External phloem. Mesophyll of the leaf was found to be isobilateral in all taxa. Shape of the cross section of leaf midrib and the area of vascular tissue of the stem were found to be variable in some species and other taxa could be used as a good taxonomic characters of the test taxa.النامي في الع ا رق للانواع Anchusa L. نفذت د ا رسة تشريحية للساق وللورقة في م ا رتب عائدة للجنس A. italifolia Almusawi & Addi و ، A. aegyptiaca DC. و ، A. aucheri DC. العائدة له A. وهما A. italica Retz. والضربين العائدين للن وع A. strigosa ssp. Strigosa Labill. والنويع .A. italica var. microcalyx Almusawi & Addi و italica var. italica Retz. كان النسيج الوعائي للساق بشكل اسطوانة كاملة في الم ا رتب جميعها ، ووجد ان في الساق لحاء داخلي اما الورقة فقد كانت من نوع ، External phloem فضلاً عن اللحاء الخارجي Internal phloem أي متشابهة الاوجه في الم ا رتب جميعها ، مع ذلك برزت فروقات تشريحية ساعدت في التمييز Isobilateral بين بعض الانواع والم ا رتب الاخرى ولا سيما الفروقات في مساحة نسيج الخشب في الساق وهي شكل الحزمة الوعائية للعرق الوسطي في الورقة.

Keywords


Article
THE INFLUENCE OF PREY AND PREDATOR DENSITY ON THE PREDACIOUS BEHAVIOR OF Chrysoperla mutata (MACLACHLAN) LARVAE FEEDING ON DUBAS NYMPHS Ommatissus lybicus DEBERG
تأثير كثافة الفريسة والمفترس على السلوك الافت ا رسي للمفترسالمتغذي على حوريات Chrysoperla mutata (MacLachlan)Ommatissus lybicus DeBerg. الدوباس

Loading...
Loading...
Abstract

The functional response of Chrysoperla mutata (MacLachlan) larvae that dealt with different prey densities was Type 2. The coefficient of attack and handling time connected with changing occurred through the development of predator and prey or by increasing the capture efficiency of predator and defense efficiency of prey. The coefficient of attack increased with the increasing size of predator and with the decreasing size of prey. Also the handling time increases with the decreasing size of predator and with the increasing size of prey . Concerning the effect of predator density on the efficiency of searching, the results revealed a decrease in efficiency with increasing of number of predators due to interference and cannibalism.عند إطلاقه مع Chrysoperla mutata (MacL.) حددت الد ا رسة نمط الاستجابة الوظيفية للمفترس وأشارت نتائجها إلى توافقها مع Ommatissus lybicus DeBerg. كثافات متنوعة من حوريات الدوباس النمط الثاني . وارتبطت قيم معامل الهجوم وزمن المعالجة بالتغي ا رت التي ط أ رت على كل من الفريسة والمفترس بتطوريهما ألعمري المتمثلة بزيادة الحجم للنوعين وزيادة كفاءة الصيد للمفترس وكفاءة الدفاع للفريسة; إذ ت ا زيد معامل الهجوم مع زيادة حجم المفترس وصغر حجم الفريسة وت ا زيد زمن المعالجة مع صغر حجم المفترس وزيادة حجم الفريسة. وعن تأثير كثافة المفترس في كفاءة البحث أظهرت النتائج انخفاضا في الكفاءة مع ت ا زيد أعداد المفترس نتيجة زيادة حالات التلاقي والتصادم فضلاً عن الافت ا رس الذاتي.

Keywords


Article
STUDY THE IMMUNO POTENCY OF P. multocida ANTIGEN ON EXPERIMENTAL ANIMALS
د ا رسة القدرة التمنيعية لمستضد جرثومةPasteurella multocidaعلى حيوانات التجارب

Loading...
Loading...
Abstract

The current study was designed to assess the immune potency of whole cell killed antigen of Pasteurella multocida prepared from 1ocal strains isolated from satisfactory cases (infected lung from sheep and goat), as it is necessary to know the local species deployed for use in the preparation of an effective vaccine, rather than vaccines prepared from standard isolates . The aim of this study is evaluate the immune potency of prepared antigen through its injection intraperitoneally in mice (0.5ml/moues) for two doses, protection being judged by the ability of immunized mice to survive challenge infection with virulent homologous microorganisms. Protective activity was achieved 65%, while the control group lost all animals.الكامل المقتول بالفورمالين Pasteurella multocida صممت الد ا رسة الحالية لتقييم مستضد جرثومة والمحضر من عترة محلية معزولة من حالات مرضية (رئة مصابة من الأغنام والماعز) , إذ انه من الضروري معرفة الأنواع المحلية المنتشرة لغرض استخدامها في تحضير لقاح فاعل، وعدم استخدام العتر القياسية. سعت الد ا رسة لتقييم القابلية التمنيعية لمستضد الجرثومة بد ا رسة تأثي ا رته المناعية في الحيوانات المختبرية وذلك 0.5 ) بواقع جرعتين ضمن جدول معين وتعريض الحيوانات الممنعة لجرعة ml / moues) بحقنة بالبريتون الحاوية على الجرثومة الحية .كانت نسبة الحماية المتولدة في المجموعة الممنعة Challenge dose التحدي في حين هلكت حيوانات مجموعة السيطرة جميعها . P. multocida بمستضد جرثومة % 65

Keywords


Article
تأثير موعد الز ا رعة مدد م ا رحل نمو ثلاثة ت ا ركيب و ا رثية من زهرة الشمس(Helianthus annuus L.)

Loading...
Loading...
Abstract

A field trial was conducted at Abu-Ghraib research station , Baghdad, Iraq , during the spring season of 2001 , The objectives were to study the effect of sowing dates on the performance of three sunflower genotypes . A split-plot lay in a randomized complete block design with three replications were used . Five sowing dates ( 16th Jan , 4th , 14th and 26th of Feb. and the 15th of March ) were assigned to main plots , where as genotypes in sub-plots .Any delay in sowing dates after the 16th Jan . Hastened the physiological processes of the developmental stages of the crop . and reflect , the effects of environmental factors such as (higher temperature , longer photoperiod and lower relative humidity) , consequently the optimum periods of the life cycle of the crop was shortened .First planting date16/1 showes longer period to emergence compared with later dates. Plating dates affect only on the days number from emergence toB3-B4 the second pair of opposite leaves appears and is 4cm long plants that planted at first planting date more days reach this stage days from B3-B4 to E1 the floral bud appears in the middle of the young leaves. First and second planting date needs more days from E1 to F1 The bud bends down, There is a significant effect only for planting dates, The first planting date need more day from F1–F3.2 The flower unfolds ,F3.2-M3 maturity is the back of the sunflower head turns brown the stem dries up the stem leaves become brown ,planting to 50% flowering and planting to maturity .The genotype Manon was earlier in emergence , flowering and maturity and later at period of F3.2-M3 compared with other tow genotypes. Interaction between genotypes and sowing dates were also detected. The plants of Euroflor and Pan7392 lated at first sowing date at the period of flowering (from F1-F3.2) and from sowing to maturity and they need more days from the F3.2-M3 at second sowing date. نفذت تجربة حقلية في محطة أبحاث أبي غريب التابعة للهيئة العامة للبحوث الز ا رعية خلال الموسم الربيعي 2001 بهدف د ا رسة تأثير مواعيد الز ا رعة في مدد م ا رحل نمو لت ا ركيب و ا رثية من زهرة الشمس ، استخدم 14 ،2/ 1 و 4 / بثلاثة مكر ا رت ، احتلت فيه مواعيد الز ا رعة ( 16 RCBD ترتيب الألواح المنشقة بتصميم ( Euroflor و Pan و 7392 Manon ) 3) الألواح الرئيسية واحتلت الت ا ركيب الو ا رثية / 15 ، 2/ 26 ،2/ 1 ( الموعد الأول ) إلى تسارع النبات نحو النضج بسبب / الألواح الثانوية، أدى تأخير موعد الز ا رعة عن 16 تأثير العوامل المناخية كارتفاع درجات الح ا ررة وزيادة طول الفت رة الضوئية وانخفاض الرطوبة النسبية فقصرت 1-كانون الثاني مدة أطول للبزوغ / جميع م ا رحل نمو المحصول تبعاً لذلك، استغرقت نباتات الموعد الأول 16 ) B3 -B إلى مرحلة 4 A مقارنة بالمواعيد المت أخرة . أثرت مواعيد الز ا رعة فقط في عدد الأيام من الب زوغ 2 4 أو ا رق حقيقية يبلغ طول الورقة 4سم على الأقل) حيث احتاجت النباتات المزروعة في الموعد الأول - ظهور 3 E إلى ظهور البرعم الزهري 1 B3 -B إلى عدد أيام أكثر وصولاً إلى هذه المرحلة ومدة أطول من 4 كما ، F 2 شباط مدة أطول من ظهور البرعم الزهري إلى بداية التزهير 1 / واستغرقت مع نباتات الموعد الثاني 4 وجد تأثير معنوي للمواعيد الز ا رعية فقط إذ استغرقت نباتات الموعد الأول أطول عدد من الأيام في المدة من وعدد الأيام M وكذلك المدة من نهاية التزهير إلى النضج الفسلجي 3 F بداية التزهير إلى نهاية التزهير 2.3 في Manon إلى 50 % تزهير ومن الز ا رعة إلى النضج الفسلجي. بكر التركيب الو ا رثي A من الز ا رعة 1 البزوغ والتزهير والنضج الفسلجي بمدة أقل إلاانه أستغرق مدة أطول من نهاية التزهير إلى النضج الفسلجي عن ظهر تداخل معنوي بين مواعيد الز ا رعة والت ا ركيب الو ا رثية إذ .Euroflor و Pan التركيبين الو ا رثيين 7392 في الموعد الأول مدة أطول من بداية التزهير Euroflor و Pan استغرقت نباتات التركيبين الو ا رثيين 7392 إلى نهاية التزهير ومن الز ا رعة إلى النضج الفسلجي ،واحتاجا في الموعد الثاني عدد أيام أكثر من نهاية التزهير إلى النضج الفسلجي.

Keywords


Article
STUDY THE EFFECT OF AQUEOUS EXTRACTS OF SOME PLANTS ON ACUTE AND CHRONIC GINGIVITIS
د ا رسة تأثير الخلاصات المائية لبعض النباتات في علاج التهاب اللثة الحاد والمزمن

Loading...
Loading...
Abstract

Four aqueous extracts of edible parts of (Garlic) Allium sativum L., Common camomille ) Matricaria chamomilla L. , ( Sicilian sumach ) Rhus cariaria L. and ( Fennel ) Foeniculam vulgar L. were investigated to study their effect in patients suffering from acute and chronic gingivitis and periodontitis. Results showed a positive activity of the extracts which caused healing about 70-100% of the infection in acute cases while patients with cronic gingivitis required more than 5 days. Detection of some chemical composition of the extracts was carried out which has a direct effect in curing.Allium درست الخلاصات المائية للاج ا زء القابلة للاستهلاك لاربعة نباتات هي الثوم Rhus وازهار السماك Matricaria chamomilla L. وازهار البابونج sativum L. لاثبات تأثيرها في المرضى Foeniculam vulgar L. وبذور حبة الحلوة cariaria L. المصابين بالتهاب اللثة وماحولها الحاد والمزمن . - اظهرت النتائج ان هناك فعالية ايجابية للخلاصات المائية ادت الى الشفاء من الالتهاب بنسبة 70 %100 في حالات الالتهاب الحاد ، اما في حالات الالتهاب المزمن لوحظ ان هناك حاجة لاستم ا رر العلاج لفترة اطول من 5 ايام . كما تم الكشف عن بعض المركبات الكيميائية في الخلاصات المائية والتي لها تأثير مباشر في العلاج .

Keywords


Article
INHIBITORY EFFECT OF Cinnamomum zeylanicum OIL EXTRACT ON Aspergillus flavus GROWTH AND AFLATOXIN B1 PRODUCTION
التأثير التثبيطي للمستخلص الزيتي لنبات القرفةB في نمو وانتاج الأفلاتوكسين 1 (Cinnamomum zeylanicum)Aspergillus flavus من للفطر

Loading...
Loading...
Abstract

The chemical analysis for active groups in oil extract of Cinnamomum zeylanicum was indicated the presence of Glycosides, Alkaloids, Resins, Saponins, Coumarins, Flavonoids, Terpens and Steroids. But the water extract contains Glycosides, Tanins, Resins, Saponins,and phenpls.The oil extract appeared high inhibitory effect on growth and aflatoxin B1 production for Aspergillus flavus locally isolate. The detection of aflatoxin B1 has been done using TLC and HPLC techniques. The total inhibitory effect of oil extract on the growth of A. flavus and aflatoxin B1 production was at the concentrations up to 350ppm using YES medium, while inhibited the growth of the same isolate on PDA medium at the levels up to 650ppm.أظه ا رلتحليل الكيمياوي للمجاميع الفعالة للمستخلص الزيتي لنبات القرفة وجود الكلايكوسيدات، القلويدات،ال ا رتنجات، الصابونينات، الكومارينات، الفلافونات، التربينات، والستيرويدات بينما أحتوى المستخلص المائي على الكلايكوسيدات، التانينات، ال ا رتنجات، الصابونينات والفينولات. أظهر المستخلص الزيتي تأثي ا ر كما أظهرت نتائج التحليل بطرق الكروماتوغ ا رفيا Aspergillus flavus تثبيطيا لنمو العزلة المحلية للفطر أن التأثير التثبيطي الكامل لنمو . B تأثي ا ر لهذا المستخلص في انتاج الافلاتوكسين 1 (HPLC ,TLC) ، (YES) الفطروانتاج الافلاتوكسين كان في الت ا ركيز الاعلى من 350 ج زء بالمليون وباستخدام الوسط السلئل كان في المستويات الاعلى من 650 ج زء (PDA) بينما التثبيط الكلي لنمو العزلة نفسها على الوسط الصلب بالمليون.

Keywords


Article
COMBINATION EFFECT OF NITROGEN LASER ANDCHLOROHEXIDINE ON THE VIABILITY OF Pseudomonas aeruginosa
التأثير الجمعي لليزر النتروجين و الكلورھيكسدين في حياتية بكترياPseudomonas aeruginosa

Authors: Ayad G. Anwer
Pages: 86-89
Loading...
Loading...
Abstract

To evaluate the Combination effect of Nitrogen laser and chlorohexidine on the viability of Pseudomonas aeruginosa that isolated from burns, the samples of bacteria were irradiated with 337.1 nm Nitrogen laser using 5 and 10 pulses/second repetition rates , at 1 , 5, 10 ,15, 25 minutes exposure times . The irradiation was done with and without treatment with chlorohexidine respectively. The results showed that there is a noticeable effect of Laser on the viability of bacteria with the presence of chlorohexidine. The viability of bacteria decreased with increasing the exposure time and pulse repetition rate.لتقييم التأثي ا رلجمعي لآشعة ليزر النتروجين و الكلورهيكسدين في حياتية بكتريا الزوائف الزنجارية المعزولة من الحروق.تم تشعيع عينات البكتريا بليزر النتروجين ذي الطول الموجي 337.1 نانومتر و بتك ا ررية 25,15,10,5 دقيقة. وقد اجريت تجارب التشعيع , نبضات : 5 و 10 نبضة / ثانية و لآوقات التشعيع 1 بوجود و عدم وجود الكلورهيكسدين . اظهرت النتائج بأن هناك تأثي ا رً ملحوظاً لآشعة الليزر في حياتية البكتريا بوجود الكلورهيكسدين و نقصان حيوية البكتريا عند زيادة زمن التعرض و زيادة معدل تك ا ررية النبضة

Keywords


Article
MICROBIOLOGICAL STUDY OF Escherichia coli O157 : H7 ISOLATED FROM BLOODY DIARRHOEA IN CHILDREN UNDER TEN YEARS OLD
د ا رسة مايكروبايولوجية لبكتريا Escherichia coli O157 : 7Hالمعزولة من الأسهال الدموي عند الأطفال دون سن العاشرة

Loading...
Loading...
Abstract

This study enrolled 350 infants and young children , less than 10 years of age with bloody diarrhoea seeking medical advance at Al-Alwia children hospital through a period from the 1st of Jula 2001 till the end of October 2001 . The shape of bacteria on sorbitol macConkey, Routine Biochmical testes and Api 20E system were dependent in the diagnosis and identification of bacteria from the other members of Enterobacteracea family. The preparation of local-made selective media for isolation of this bacteria was preformed in our labs. Escherichia coli belong to the serotype O157:H7 was isolated from 4 patients (1.14%). The susceptability to antimicrobial agent was tested against E.coli O157:H7. All isolates were sensitive to Gentamicin , nalidixic acid, chloramphenical and Tobramycin , but resistant to Amoxcillin and Trimethoprim . 350 عينة ب ا رز لأطفال يعانون من أع ا رض الأسهال الدموي من الم ا رجعين و ال ا رقدين لمستشفى أطفال العلوية خلال الفترة الممتدة من بداية حزي ا رن 2001 و الى نهاية تشرين الأول 2001 ممن كانت أعمارهم دون و التي تعد من المسببات الرئيسية لهذا الن وع E.coli O157 : H سن العاشرة لغرض التحري عن بكتريا 7 من الأسهال . الصفات Enterobacteriace أعتمد في تشخيص البكتريا المعزولة و تفريقها عن باقي أجناس العائلة المعوية و الأختبا ا رت الكيموحيوية الروتينية , أما باقي (SMAC) Sorbitol MacConkey المظهرية على الوسط للتشخيص و قد تم تحضير الوسط الأنتقائي API 20E الأختبا ا رت الكيموحيوية فقد اجريت بأستخدام نظام مختبرياً من المواد الأولية المت وفرة لغرض أستخدامه في الد ا رسة , كما (SMAC) Sorbitol Macconkey . EHEC تم تأكيد تشخيص العزلات ذات المواصفات الكيموحيوية المطابقة لبكتريا Escherichia.coli O157:H أظهرت نتائج الد ا رسة الحالية عائدية ( 4 ) حالات موجبة عائدة لبكتريا 7 و بنسبة (% 1.14 ). درست حساسية العزلات قيد الد ا رسة لمضادات الحيوية المستخدمة في العلاج, اذ بينت النتائج أن جميع العزلات كانت حساسة لكل من الجنتمايسين , حامض النالدكسك , الكلوروفينكول و التوبرومايسين. ومقاومة لكل من أموكسيسلين و الت ا ري مثيبريم.

Keywords


Article
Effects of GAMMA - Irradiation on the Dyeability, Wash Fastness and Staining of Iraqi cotton fabrics

Authors: Amina.Sh Mahmood
Pages: 95-103
Loading...
Loading...
Abstract

The effects of 60CO source of gamma- irradiation (0.1-1140) kGy on the dye ability, wash fastness and staining of Iraqi cotton fabrics were investigated for the first time, according to our knowledge, in an attempt to improve some characteristics of these fabrics that are used in the General Establishment for Cotton Industries. Color measurement was successfully applied as a tool in a study of the change versus dose, of dye uptake and wash fastness of cotton fabrics. At low doses it was found that the dye uptake initially decreased then increased with increasing dose, after that it increased steadily then rapidly with increasing dose. Staining and wash fastness of cotton fabrics dyed pre or post irradiation were also examined. A computer program was used to estimate changes in the color of the irradiated cotton fabrics as a result of dyeing, washing and staining. The results showed that a dose of 10 kGy favored optimum stain resistance and wash fastness properties for cotton fabrics dyed post irradiation. The overall behavior suggested that cotton fabrics were degraded at high doses (786-1140) kGy, while at low doses, the cross linking between chains was the predominated process. تمت دراسة تأثير اشعة جاما المنبعثة من الكوبالت 60 على انسجة القطن العراقي من حيث استجابتها للأصباغ وثباتية الصبغة ضد الغسل ومقاومتها للأصطباغ لمدى واسع من الجرع واحد 1140 كيلو كري ولاول مرة حسب علمنا بغية تحسين بعض خصاتص الانسجة القطنية التي تستخدم في المنشأة العامة للصناعات القطنية استخدام المطياف الضوئي كوسيلة لدراسة الاستجابة للأصباغ وثباتية الصبغة مع تغيير الجرع. عند الجرع القليلة لوحظ ان الاستجابة للأصباغ تقل ثم تزيد مع زيادة الجرع وعند الجرع المتوسطة تتزايد هذه الخاصية ببطء مع زيادة الجرع ولكنها تزيد باطراد عند الجرع العالية كذلك تمت دراسة قابلية الاصطباغ وثباتية الصبغة ضد الغسل للأنسجة المصبوغة قبل وبعد التشعيع استخدام لهذا الغرض برنامج حاسوبي بغية تعيين مقدار التغيير الحاصل في لون الانسجة المشععة عند صباغتها وغسل المصبوغ منها وقابلية اصطباغ الانسجة غير المصبوغة عند غسلها مع اخرى مصبوغة اوضحت الدراسة ان الجرعة 10 كيلو كري تزيد من مقاومة الانسجة للأصطباغ وثباتية الصبغة ضد الغسل في حالة الانسجة المصبوغة بعد التشعيع .دل سلوك الخواص المذكورة اعلاه ان الترابطات العرضية هي المتغلبة في الجرع القليلة بينما في الجرع العالية (786- 1140) كليو كري فان عمليات التحطم هي المتغلبة.

Keywords


Article
ELASTIC MAGNETIC FROM FACTORS FOR 7Li

Authors: Zaheda A.Dahil
Pages: 104-106
Loading...
Loading...
Abstract

Elastic magnetic electron scattering form factors have been calculated for the ground state Jπ T=3/2-1/2 of 7Li in the framework of the many-particle shell model. The calculations are based on the model space wave functions of Cohen-Kurath interaction. The results are compared with the available experimental data. The data are reasonably explained up to q~3.0fm-1 when the size parameter of the harmonic oscillator potential is reduced from that used to fit the root mean square charge radius. حسبت عوامل لاستطارة الالكترون المغناطيسية المرنة للحالة الارضية Jπ T =3/2-1/2 لنواة الليثيوم 7 Li ضنم اطار انموذج الاغلفة المتعدد الجسيمات . استندت الحسابات على الدوال الموجية لفضاء الانموذج لتفاعل كوهين-كوراث . و قد قورنت نتائج الحسابات مع المعطيات العملية الممكنة. فسرت المعطيات العملية بشكل جيد لحد قيمة q ~3.0fm-1 عندما يختزل عامل حجم جهد المتذبذب التوافقي عن ذلك المستخدم لتطابق معدل الجذر التربيعي لنصف قطر الشحنة.

Keywords


Article
TRANSITION STRENGTHS OF GAMMA RAYS FROM EXCITED LEVELS OF 90Tc NUCLEUS

Authors: Fatima Abdel Amir Jassim
Pages: 107-111
Loading...
Loading...
Abstract

Transition strengths for تم في هذا البحث حساب قوى الانتقال لانتقالات اشعة كاما لبعض المستويات المتهيجة في نواة 90Tc حيث حسبت قوى الانتقال بالاعتماد على حساب نسبة الخلط (

Keywords


Article
SHORT PULSE LASER GENERATION USING PHASE SEIFTED FIBER BRAGG GRATIN
توليد نبضات ليزرية قصيرة نضرياً باستخدام ازاحة الطور لمحزز براك للالياف البصرية

Authors: A.M.Taleb --- Kais A. Al-Naimee --- Hani J. Kbashi
Pages: 112-115
Loading...
Loading...
Abstract

Short pulse laser generation using phase shifted fiber Bragg grating (FBG) is a theoretical demonstration and investigation in this paper. The specified refractive index can be photo- written in an optical fiber using UV laser with a standard phase mask scanning techniques. Two Bragg gratings were specially designed to spectrally filtering the edges of the input pulse. When the FBGs are fabricated in the core of the optical fiber, most of the power travels in the core with a smock part corresponding to the evanescent wave that travels outside near the core in the cladding. The results show the desired full width at half maximum (FWHM) of the pulse propagation in the core of the optical fiber is 5.025 nm, which corresponds to frequency FWHM equal to 6.27*1011. The duration bandwidth product of theoretical pulse using autocorrelation track was 0.65, and then the controllable pulse width generated using this method approximately equal to 1 psec في هذا البحث تم توضيح و فحص توليد نبضات ليزرية قصيرة نضرياً باستخدام ازاحة الطور لمحزز براك للالياف البصرية. معامل الانكسار المميز طبع على الليف البصري باستخدام ليزر الاشعة فوق البنفسجية مع تقنية ماسك الطور . تم تصميم نوعين من محزز براك للالياف البصرية لترشيح حافات النبضة الليزرية . عند تصنيع محزز براك للالياف البصرية في قلب الليف البصري معظم الطاقة المنتقلة في القلب تكون على شكل موجات زائلة تنتقل في القشرة . اوضحت النتائج ان العرض الطيفي للنبضة المتبقية داخل القلب هي5.025nm و التي تعادل عرض نبضة ترددي مساوي الى 67.2*1011 Hz حاصل ضرب زمن النبضةبعرض النبضة الترددي قيس نضرياً باستخدام Autocorrelation track ووجد انه مساوي الى 0.65 و بالتالي فعرض النبضة المتولد باستخدام هذه الطريقة هي بحدود 1Psec .

Keywords


Article
ISOSTATIC CONDITIONS IN SOUTHERN AND EASTERN YEMEN AND THEIR IMPORTANT GEOLOGIC IMPLICATIONS
حالات توازن القشرية الارضية في جنوب وشرق اليمن وابعادها الجيولوجية

Authors: Fitian R. Al-Rawi
Pages: 116-123
Loading...
Loading...
Abstract

Fifty-nine gravity basic stations distributed in southern and eastern Yemen are considered to obtain the regional Bouguer anomaly and isostatic maps of the covered region. The obtained maps show many high amplitude negative anomalies which are related to high elevation area and mass deficiency beneath the continental crust.Isostatically the study region seems to be overcompensated in high land, while it is nearly complete compensation in low land area. The region requires an upwelling of the mantle material to compensate the mass deficiency in the region. Such process also requires uplift in the earth’s surface, which should have a relation with the tectonic and geomorphologic processes acting in the region such erosion. A complete gravity measurement stations to cover the whole territory of Yemen will provide insight picture about the regional geology of Yemen.تسعة وخمسون محطة اساس جذبية موزعة في جنوب وشرق اليمن قد اخذت بنظر الاعتبار للحصول خ ا رئط اقليمية لبوجير والتوازن للقشرة الارضية للمنطقة المغطاة بها . ان الخ ا رئط التي حصل عليها تبين العديد من الشواذ الجذبية السالبة عالية السعة التي ترتبط مع المناطق ذات الارتفاع العالي والى النقصان في الكتلة تحت القشرة الارضية. ومن ناحية توازن القشرة الارضية فالمنطقة تظهر وكأنها في حالة فوق متوازن بينما تكون تقريبا في حالة توازن في الا ا رضي الواطئة . إن المنطقة تحتاج الى صعود مواد الجبة لتوازن نقصان الكتلة في المنطقة ومثل هذه العملية تحتاج أيضا الى رفع في سطح الارض التي لها علاقة مع العمليات التكتونية والجيومورفولوجية التي تنشط في المنطقة مثل التعرية. ولعل إج ا رء قياسات جذبية تغطي جميع ا ا رضي اليمن سوف توفر صورة أفضل لجيولوجية اليمن.

Keywords


Article
PALAEOCLIMATOLOGY AND PALAEOHYDROLOGY OF LATE PLEISTOCENE PALAEOLAKE AT QA'A SELMA (JORDANIAN BADIA)
مناخ وهيدرولوجية بحيرة قاع سلمى لنهاية البلايستوسين(البادية الاردنية)

Authors: Khaldoun Al-Qudah --- Balsam Salim Al-Tawash
Pages: 124-136
Loading...
Loading...
Abstract

Qa'a Selma (as a playa) is located on the northern basaltic flow of northeast Jordan, about 35 km northeast of the Safawi town. The present climate of the region is characterized by seasonal rain (during winter) and it has mild winter and temperate dry summer. Late Pleistocene palaeoclimatic and palaeohydrologic conditions of Qa'a Selma are deduced based on lake level changes. One palaeoshoreline was delineated at 745m a.s.l. and 4m above the present one (1m above the bottom of Qa'a). The Qa'a is located at 740m a.s.l. The present Qa'a area is calculated to equal 18 km2, where its area has increased during the Late Pleistocene pluvial period and calculated to reach 36 km2. The Drainage basin area is calculated as well to equal 15000 km2The present hydrological balance is calculated. The present potential evaporation PE and actual evaporation AE over the catchment area are calculated to equal 835 mm/ year and 69.01 mm/ year respectively Free surface evaporation from the lake surface is calculated to be 1643 mm/ year. Two climatic models are proposed, with the assumed mean annual palaeotemperature 4°C and 8°C less than present one (18.9°C), for the first and second climatic models respectively For the first climatic model (mean annual palaeotemperature is 14.9°C, 4°C less than present and mean annual palaeoprecipitation 450 mm/ year, ~380mm greater than present), the potential evapotranspiration and the actual evaporation are calculated to be 816 mm/ year and 436 mm/ year respectively The free surface evaporation from the lake surface EL is calculated to equal 1392.6 mm/ year. The palaeorunoff under these condition is calculated as well to equal 14mm/ year, as water volumes required to form and maintain the palaeolake, equal to 210 x106 m3/ year.Whereas under the proposed climatic conditions of the second model (mean annual palaeotemprature equal to 10.9°C, 8°C less than present and mean annual palaeoprecipitation 380mm/ year, or 310 mm/ year greater than presents(Potential evapotranspiration and the actual evaporation are calculated, as 658 mm/year and 368 mm/ year respectively. The free surface evaporation EL is calculated as well, and equal 1111mm/ year. The Estimated palaeorunoff is 12mm/ year and as volume of water equal to 180x 106 m3/ year. This amount of water that is needed to form and maintain the palaeolake at the Qa'a area So that most probably climatic conditions similar to those of the first and second models might prevailed in the northeast Jordanian Badin throughout Late Pleistocene pluvial periods (37-32 ka BP) and (15.5-13.9 ka BP), which led to form and maintain the palaeolake at the Qa'a area.قاع سلمى كبلايا تقع عند مسار البازلت الشمالي لشمال شرق الاردن، وبما يقارب 35 كيلومتر شمال شرق مدينة الصفاوي. يتميز المناخ الحالي للمنطقة بالامطار الموسمية (خلال فصل الشتاء فقط) وتتميز بشتاء دافئ نوعاً ما، وصيف معتدل الح ا ررة وجاف. ويبلغ معدل الح ا ررة السنوي للمنطقة 18.9 مْ ومعدل الامطار السنوي 69.4 ملم/ السنة. تم استنتاج الظروف المناخية والهيدرولوجية القديمة لنهاية البلايستوسين لقاع سلمى معتمدين على التغير في مستوى مياه البحي رة. تم تحديد خط ساحل قديم على ارتفاع 745 م عن مستوى سطح البحر الحالي وعلى ارتفاع 4 م اعلى من خط الساحل الحالي للبحيرة الذي يرتفع بمعدل 1م عن قاع البحيرة، الذي بدوره يرتفع 740 م عن مستوى سطح البحر. تم حساب المساحة الحالية للبحي رة التي بلغت 18 كم 2، في حين كانت مساحة البحيرة متسعة خلال الفت ا رت المطيرة لنهاية البلايستوسين وقد وصلت مساحتها . الى 36 كم 2 اما حوض التصريف للبحيرة وبلغت مساحته 15000 كم 2 A والتبخر الحقيقي فوق مساحة حوض E PE تم حساب الموازنة الهيدرولوجية الحالية، التبخ ا رلكامل الحالي التصريف للبحيرة وكانت مساوية الى 835 ملم/ سنة و 69.01 ملم/ سنة على التوالي. كما تم حساب التبخر الحر عن سطح البحيرة ليصل الى 1643 ملم/ سنة. تم افت ا رض موديلين مناخيين وبافت ا رض ان المعدل السنوي لدرجة الح ا ررة اقل ب 4 م و 8 م اقل من الوقت الحاضر للموديل المناخي الاول والثاني وعلى التوالي. م، ( 4 م اقل من الوقت الحاضر) والمعدل ◌ْ المعدل السنوي لدرجات الح ا ررة للموديل المناخي الاول 14.9 السنوي للامطار 450 ملم/ السنة (أي ما يقارب 380 ملم/ سنة اكثر من الوقت الحاضر). تم حساب التبخر الكامن والتبخر الحقيقي وكانا 816 ملم/ السنة و 436 ملم/ السنة على التوالي. وحسب التبخر الحر من سطح البحيرة عند هذه الظروف المناخية للموديل الاول وكان 1392.6 ملم/ السنة. اما الجريان السطحي لهذه الظروف فكان 14 ملم/ السنة وكحجم مياه مطلوبة لملئ وأدامة البحيرة كان 210 م 3/ سنة. x106 م أي 8ْم اقل من ◌ْ اما الظروف المناخية المفترضة للموديل الثاني فكانت (بمعدل سنوي لدرجات الح ا ررة 10.9 الحاضر، وبمعدل امطار سنوي 380 ملم/ سنة أي بما يقارب 310 ملم، سنة اكثر من الوقت الحاضر). تم التبخر الكامن والتبخر الحقيقي 658 ملم/ سنة و 368 ملم/ سنة على التوالي. كما AE و PE حساب كلا من عند R التبخر الحر من سطح البحيرة تم حسابه وقد بلغ 111 ملم/ السنة. تقدي ا رت الجرياني السطحي EL ان هذه الظروف المناخية كانت 12 ملم/ سنة وكحجوم للمياه المطلوب لملئ البحيرة وادامتها مقاربة الى 180 م 3/ السنة. x106 لذا فانه البحيرة قد تعرضت على الارجح الى ظروف مناخية مشابه او مقاربة لتلك التي وردت في الموديلين المناخيين الاول والثاني والتي تكون قد سادت في منطقة البادية الشمالية الشرقية الاردنية خلال الفت ا رت المطيرة 15.5-13.9 ) والتي ادت الى تكوين وادامة البحيرة kaBP) 37-32 ) و ka BP) من نهاية البلايستوسين القديمة عند القاع.

Keywords


Article
استخدام خرائط شواذ بوجير الجذبية في تعيين الحد الفاصل بين النطاق المستقر وغير المستقر لمنطقة في غرب كربلاء

Authors: بان صلاح مصطفى
Pages: 137-148
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper an attempt is done to evaluate the tectonic boundary between the stable and unstable shelves. Bouguer gravity map of the studied area, which is located between longitudes (44◌11◌َ 45◌ً and 42◌ْ 56◌َ 45◌ً) East and latitudes (33◌ْ 19◌َ 21◌ً and 31◌ْ 43◌َ 36◌ً ) North, is used in this evalution. The research includes qualitative and quantitative analyses to gravity readings, which are taken from Bouguer gravity map. About (896) readings were used with a grid of (5 x 5) km. Qualitative interpretation of gravity data includes Griffin,s and trend surface analysis methods to isolate regional and residual fields from Bouguer map. Quantitative interpretation includes the use of (2.5 D) modeling program in east- west direction. Depending on the characters of the regional and residual gravity maps, their anomalies and gravity modeling the tectonic boundary between stable and unstable shelves in the area is suggested to be located within the high gradient contours at northern part of the area running in the southeast direction along it. كمحاولة لتعيين موقع الحد الفاصل بين النطاق المستقر والنطاق غير المستقر ثم اج ا رء تحليل ود ا رسة 44 ) شرقاً وبين دائرتي 11 42 و 45 56 لخارطة شواذ بوجير للمنطقة التي تقع بين خطي طول ( 45 33 ) شمالاً. 19 31 و 21 43 عرض ( 36 تضمن البحث اج ا رء تحليل نوعي وكمي للمعطيات الجذبية حيث اخذت الق ا رءات الجذبية من خارطة شذوذ 5) كيلومت ا رً. شمل التحليل النوعي × بوجير الجذبية والتي بلغ عددها ( 896 ) ق ا رءة، وبفاصلة شبكية مقدارها ( 5 للمعطيات الجذبية استخدام طريقة كرفن وطريقة التحليل السطحي الاتجاهي لفصل المجال الجذبي الاقليمي عن المجال الجذبي المتبقي (المحلي). 2.5 ) للمنطقة باتجاه D) كما اجري تفسير كمي للمعطيات الجذبية باستخدام برنامج النمذجة ببعدين ونصف شرق - غرب قاطعاً الشواذ المهمة فيها. وقد ظهر من خلال د ا رسة خواص خ ا رئط المجال الجذبي المتبقي والاقليمي وخصائص الشواذ المتبقية والاقليمية في هذه الخ ا رئط بالاضافة الى النمذجة الجذبية ان الحد الفاصل المحتمل بين النطاق المستقر وغير المستقر في منطقة الد ا رسة يقع ضمن الخطوط الكنتورية ذات الانحدار الجذبي العالي والذي تصل قيمته الى حوالي ( 0.7 -) مليكال/ كم على خارطة شواذ بوجير. ثم يمتد هذا الحد الفاصل باتجاه شمال غرب – جنوب شرق على طول منطقة الد ا رسة.

Keywords


Article
PETROLOGY, GEOCHEMISTRY AND TECTONICAL ENVIRONMENT OF THE SHALAIR METAMORPHIC ROCK GROUP AND KATAR RASH VOLCANIC GROUP, SHALAIR VALLY AREA, NORTHEASTERN IRAQ

Authors: Yawooz Kettanah --- Salih Muhammad Awadh
Pages: 149-158
Loading...
Loading...
Abstract

The Shalair Metamorphic Rock Group (SMRG) is northern exposure of variety lithological units in Iraq, and forms part of the western margin of the active Iranian plate. The SMRG consists of metasedimentary sequences, whereas the Katar Rash Volcanic Group (KRVG) consists of basic to acidic metaigneous rocks. The petrological and geochemical studies showed that the SMRG is characterized by three lithological units, these are metapelite, metacarbonate, metaarenite, and KRVG is characterized by metaigneous series including metabasalt, metaandesite, and metarhyolitic dacite. All these rocks are regionally metamorphosed into low grade metamorphism of green schist facies – chlorite zone. Thermal conditions of metamorphism are suggested about 340±20° C at pressure conditions ranged between 2.5 – 3 Kb approximately. Data is not completely enough to interpret the tectonical environment, but the field aspects and geochemical evidences indicate that the SMRG were evolved under tectonic environment of island arc situation, so the (KRVG) are characterized by calc – alkaline nature.تعد مجموعة شلير المتحولة المكشف الشمالي الذي تتنوع فيه الوحدات الصخار , ويكون جزءاً من الحافة الغربية للصفيحة الاي ا رنية النشطة. تتكون هذه المجموعة من تتابعات رسوبية متحولة, بينما تتألف مجموعة كتا ا رش البركانية من صخور نارية متحولة تت ا روح من الحامضية الى القاعدية. بينت الد ا رستان الصخارية والجيوكيميائية بأن صخور مجموعة شلير المتحولة تتصف بثلاث وحدات صخارية هي الصخور المتحولة طينية الاصل, والصخور المتحولة جيرية الاصل, والصخور المتحولة رملية الاصل, فيما تتصف صخور مجموعة كتا ا رش البركانية بسلسلة من الصخور النارية المتحولة, تتضمن البازلت المتحول والانديسايت المتحول والداسايت ال ا ريولايتي المتحول. ان جميع هذه الانواع الصخرية تحولت اقليمياً ضمن مدى التحول الواطئ من سحنة النضيد الاخضر- نطاق الكلو ا ريت. تم تقدير الظروف الح ا ررية للتحول على انها 20± م تحت ظروف ضغطية ت ا روحت من 2.5 الى 3 كيلو بار تقريباً, رغم عدم كفاية المعلومات لتفسير 340 البيئة التكتونية, لكن الدلائل الحقلية والشواهد الجيوكيميائية تدل على ان صخور مجموعة شلير المتحولة نشأت ضمن بيئة تكتونية تعود الى نظام الجزر القوسية. اما صخور مجموعة كتا ا رش البركانية فانها نشأت في بيئة الجزر الخلفية وهي ذات طبيعة قلوية كلسية.

Keywords


Article
EVALUATION THE USE OF IRAQI PORCELANITE ROCKS AS LOOSE ABRASIVE POWDERS
تقييم صلاحية صخور البورسلينايت الع ا رقية لاستخدامها كمساحيق حره لصقل الفلزات الرخوة

Authors: حبيب رشيد حبيب
Pages: 159-169
Loading...
Loading...
Abstract

Applied study was carried out on the Iraqi porcelanite rocks to determine their capability and uses as a loose abrasive powder to abrade copper and aluminium, being soft metals and commonly used in different industrial purpose. Three different samples of porcelanite were selected from three different places in the Iraqi western desert, and which were as follows: Safra member sample (Late Cretaceous), Traifawi member sample (Early Paleocene)- Akashat location and Traifawi member sample (Early Paleocene)- H3 location. Chemical, mineralogical analyses and microscopic studies were carried out on those samples. The three samples were ground at different time intervals. Discoidal samples of copper and aluminium metals were polished by using specimens of powdered porcelanite samples of different grains size ranging between (75-250) μm and (36-63) μm. The metal samples then buffed using two grains size as (20-36)μm and < 20 μm respectively. Evalution tests including surface roughness test (Ra) and Reflectivity test (R%) were carried out on copper and aluminium samples. The results showed that Iraqi porcelanite samples were good enough for abrading those two metals.اجريت د ا رسة تطبيقية لبيان صلاحية وكفاءة صخور البورسلينايت الع ا رقية لاستخدامها كمساحيق ح رة لصقل فلزي النحاس والالمنيوم الشائعة الاستعمال للاغ ا رض الصناعية. وقد وقع الاختيار على ثلاث نماذج مختلفة لصخور البورسلينايت من ثلاثة مناطق في الصح ا رء الغربية الع ا رقية، تمثلت بنموذج عضو الصفره (الطباشيري المتأخر)، ونموذج عضو طريفاوي (الباليوسين المبكر)- موقع عكاشات ونموذج عضو طريفاوي تم القيام بعدد من الفحوصات على نماذج البورسلينايت المحلية، شملت . H (الباليوسين المبكر)- موقع 3 التحليل الكيميائي والمعدني والفحص المجهري تحت الضوء المستقطب، اجريت عمليات طحن للنماذج الثلاث - ثم ج رى تنعيم نماذج فلزي النحاس والالمنيوم باستخدام مسحوق صخور البورسلينايت بحجوم حبيبية ( 75 63 ) مايكرون ثم ج رى تلميع الفلزين باستخدام - 250 ) مايكرون اعقبه استخدام مسحوق بحجوم حبيبية ( 36 36 ) مايكرون ومن ثم اقل من 20 مايكرون بالتعاقب، اظهرت النتائج التقيمية - مسحوق بحجوم حبيبي ( 20 صلاحية نماذج R% وفحص درجة الانعكاسية (Ra لفحص خشونة الاسطح (معدل ارتفاع التعرجات البورسلينايت المحلية كمساحيق لصقل وتلميع هذين الفلزين والوصول الى المدى المطلوب للاسطح المصقولة.

Keywords


Article
EXTENDED GENERALIZED GAMMA DISTRIBUTION

Authors: Shawki Shaker Hussain --- Bachioua Lehcene
Pages: 170-177
Loading...
Loading...
Abstract

New 6-parameters extended form of the Kobayashi's generalized gamma function is defined, several of its properties and recurrence formulas are derived. Based on this new function we introduce a new 6-parameters with a model function extended generalized gamma distribution. Many new distributions are shown to be particular cases of this suggested distribution, including some familiar known distributions. In terms of the model function statistical properties; reliability and hazard functions, and estimation of some parameters of the distribution are studied. Also, the form of the distribution is considered under various forms of the model function. We believe that this new distribution model is reasonable for accommodate multi various applications, since it have wide variety of shapes. Especially, for the life distribution of a component where the presence of the displacement and intensity parameters is vitally important. يهدف هذا البحث الى اقتراح انموذج توزع جديد بدلالة ست معلمات و دالة انموذج يمكن بحد ذاتها صياغتها بدلالة معلمات اخرى و و يطلق على هذا الانموذج انموذج توزع كاما المعمم بالتمدد . يعبر هذا الانموذج عن الكثير من نماذج التوزعات المستمرة في حالاته الخاصة مما يسمح بتمثيل العديد من الظواهر المختلفة ,خصوصاً في حقل المعولية حيث تشكل معلمتي الازاحة و الشدة اهمية كبرى .و تم دراسة عدد من الخصائص و المميزات النضرية لهذا التوزع , و تم كذلك دراسة دوال المعولية و الاخفاق و سبل تخمين معالم هذا الانموذج.


Article
ON THE EXISITENCE OF THE SOLUTION TO THE HAMILTON-JACOBI EQUATION BY USING THE DUAL DYNAMICAL PROGRAMMING

Loading...
Loading...
Abstract

Properties of the value function and dual value function for an optimal control problems of Lagrange and Bolza are described. A main theorem is proved, this theorem deals with the existence of a maximum solution to the Hamilton - Jacobi equation for the Lagrange problem, with satisfies the Lipschitz condition by using the dual dynamic programming method. Finally gives an example which illustrates the value of the main theorem. تم اعطاء وصف لخوص دالة القيمة و دالة القيمة المواجهة لمشاكل السيطرة المثلى للاكرانج و بولزا . استخدمت طريقة البرمجة الديناميكية الموهجهة لاثبات النظرية الاساسية التي تتعامل مع وجود حل اعظم لمعادلة هاملتن – جاكوبي لمشكلة لاكرانج للسيطرة المثلى و الذي يحقق شرط ليبشتز. و اخيراً تم اعطاء مثال يوضح قيمة النضرية الاساسية.


Article
SOME RESULTS (

Authors: Kassim Abdul-Hameed --- Abdul-Ruhman Hameed
Pages: 188-191
Loading...
Loading...
Abstract

Let R be a prime ring and d: R ~R be a (c.rj-derivation of R. V be a left ideal of R which is semiprime as a ring .In this paper we proved that if d is a nonzero endomorphism on R .and d(R)cZ(R),then R is commutative .and we show by an example the condition d is an endomorphism on R can not be excluded. Also, we proved the following. )i) If Ua⊂Z(R) (or aU⊂Z(R)), for aϵR), then a=0 or R is commutative. (ii) If d is a nonzero on R such that d(U)a⊂Z(R) (or ad(U)⊂Z(R) for aϵZ(R), then either a=0 or لتكن R حلقة اولية و لتكن R⟶ R:d مشتقة –(

Keywords


Article
ON THE GREEDY RIDGE FUNCTION NURAL NETWORKS FOR APPROXIMATION MULTIDIMENSIONAL FUNCTIONS
حول تقريب الدوال متعددة الابعاد باستخدام الشبكات العصبية ذات الدوال الصلبة مع خوارزمية كريدي

Authors: Najlaa M. hussien --- Reyadh S.Naoum
Pages: 192-203
Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this paper is to approximate multidimensional function ƒ ϵC(RS) by developing a new type of Feed forward neural networks (FFNNs) which we called it Greedy ridge function neural networks (GRGFNNs). Also, we introduce a modification to the greedy algorithm which is used to train the greedy ridge function neural networks. An error bound are introduced in Sobolev space. Finally, a comparison was made between the three algorithms (modified greedy algorithm, Back propagation algorithm and the result in [1]). الهدف الرئيسي من هذا البحث هو تقريب الدوال المتعددة البعاد ƒϵ C(Rs) باستخدام بوع جديد من الشبكات العصبية التقدمية (FFNNs) و التي اطلقنا عليها اسم الشبكات العصبية ذات الدوال الصلبة (GRGFNNS) . ايضاً , قدمنا تعديل لخوارزمية كريدي (Greedy) و التي استخدمت لتدريب الشبكات العصبية ذات الدوال الصلبة . تم تقديم حد للخطا في سبولوف (Sobolev) . اخيراً , قدمنا مقارنة بين الخوارزميات الثلاث( خوارزمية كريدي المعدلة و خوارزمية Bcakpropagation و النتائج المستحصلة[4] ).

Keywords


Article
UNSUPERVISED SEGMENTATION OF MICROSCOPIC WHITE BLOOD CELLS IMAGES USING HISTOGRAM EQUALIZATION TECHNIQUE

Authors: Fatin A. Dawood
Pages: 204-211
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, a new method is presented to segment the microscopic images of White Blood Cells (WBC) into cell and non-cell regions depending on the image histogram. The proposed method involves of: first, separating the captured image into its three color channels (Red, Green, and Blue) to produce three grayscale files one for each. Second, apply the histogram equalization upon the three files to obtain the white blood cells image to be segmented into white background, black nucleus with color stains inside and surrounded by cytoplasm. Experimental results show that the proposed unsupervised segmentation method have given reliable results comparable with thresholding method.يقدم هذا البحث طريقة جديدة لتقسيم الصور المجهرية لكريات الدم البيضاء الى مناطق الخلية وغير الخلية بالاعتماد على الجدول التك ا رري للصورة. هذه الطريقة تتضمن : اولآ، فصل الصورة المكتسبة الى ثلاث قنوات لونية (احمر، اخضر ، وازرق) والنتيجة هي ثلاث ملفات رمادية واحدة لكل منهم .ثانيآ ، تطبيق عملية للجدول التك ا رري على الملفات الثلاثة للحصول على صورة كريات الدم البيضاء equalization التي قسمت الى خلفية بيضاء ، نواة سوداء بلطخات لونية داخلها ومحاطة بسايتوبلازم . أظهرت النتائج بان .Thresholding الطريقة المقترحة للانقسام غير المشرف عليه أعطت نتائج موثوقة مقارنة بطريقة

Keywords


Article
IMAGE SECURITY USING INTRA-FILE SECURITY

Authors: Sura N. Abdulla
Pages: 212-219
Loading...
Loading...
Abstract

Typical image cryptographic systems provide security by encrypting entire image. This has the advantage of simplicity, but does not allow for fine-grained protection of data within very large image files, which is very important in some applications where some but not all the image is sensitive or classified.In this paper, a new method is proposed for securing parts of the image (i.e. sensitive information). The proposed method combines the Intra-File security, image inpainting and cryptography techniques to secure the sensitive parts of an image and leave the rest of the image without any changes, further more, it allows multiple levels of security for the same image without the need to have more than one copy of that image. Experimental results of the proposed method provides better security than the classical methods.إن الطرق التقليدية المستخدمة لتشفير الصور تزودنا بالحماية لهذه الصور عن طريق تشفيرها كاملة, و هذه الطرق تجعل عملية التشفير تكون سهلة لكنها لا تسمح بتلبية بعض المتطلبات للمستخدمين التي تحتاج لحماية بعض المعلومات الموجودة في الصورة مع ترك باقي الصورة بدون تشفير خصوصا إذا كانت الصورة كبيرة جدا والمعلومات التي نحتاج لحمايتها صغيرة جدا مقارنة بحجم الصورة. يقدم هذا البحث طريقة جديدة لإخفاء أج ا زء من الصورة ضمن نفس الملف الذي يحوي الصورة الأصلية حيث لغرض إخفاء تلك الأج ا زء واستخدمنا كذلك Intra-File Security استخدمنا طريقة معروفة للحماية تسمى لغرض تعويض الأج ا زء المخفية من الصورة بحيث تبدو الصورة للناظر لها Inpainting الطريقة المسماة متكاملة ولا يوجد فيها شيء ناقص. كذلك استعنا بالطرق المعروفة في التشفير لغرض تشفير الأج ا زء المخفية من الصورة قبل إخفائها في نفس الملف. أوضحت نتيجة تجربة هذه الطريقة إنها توفر حماية و أمنية جيدة مقارنة بالطرق التقليدية المستخدمة لحماية الصور.

Keywords


Article
EXTRACTING ASSOCIATION RULES FROM DISTRIBUTED ASSOCIATION RULES

Loading...
Loading...
Abstract

Mining for associations rules between items in large transactional distributed databases is a central problem in the field of knowledge discovery. When distributed databases are merged at single machine to mining knowledge it will required large capacity of storage, long execution time in addition to that; transferring a huge volume of data over network might take extremely much time and also require an unbearable financial cost.In this paper proposed algorithm is presented toward saving communication costover the network, central storage cost requirements, and accelerating required execution time. The algorithm consist of two parts: Part one: Extracting Association Rules for Distributed Association Rules (EAR4DAR) Algorithm; aims to extract association rules for distributed association rules instead of extracting the association rules from a huge quantity of distributed data located at several sites.This is done by collecting the local association rules from each site and storing them in a file. These Local Association Rules turn in series of operations to produce association rules over the whole distributed systems. Part two: Association Rules_map (AR_map) algorithm aims to get association rules by using AND logic operation which is suitable for representing association relations between items,since it gives indication for finding a relation or not. Additionally, this algorithm uses Karnough_map (K_map) propriety to reduce the duplicate and to generate accurate and logical results with saving time and storage space.أن التنقيب عن العلاقات الت ا ربطية بين العناصر في حجم كبير من الحركات لقواعد بيانات موزعة يعتبر مشكلة رئيسية في مجال الأستكشاف المعرفي. وعندما تدمج هذه القواعد البيانية الموزعة في جهاز واحد للتنقيب عن المعرفة سوف يحتاج ذلك الى مساحة خزنية كبيرة ووقت تنفيذي كبير بالأضافة حجم البيانات المتناقلة عبر الشبكة والتي تحتاج الى وقت و تكلفة عالية جدا في هذا البحث سيتم أقت ا رح خوارزمية التي ستوفر كثي ا ر في التكلفة اللازمة لعملية الأتصال عبر الشبكة و تكلفة متطلبات الخزن المركزي بالأضافة الى الخفض المعدل الزمني اللازم للتنفيذ. و أن هذه الخوارمية تتكون من جزئين: : EAR4DAR الجزء الأول تهدف هذه الخوارزمية الى أستخلاص علاقات ت ا ربطية من علاقات ت ا ربطية موزعة بدلا من أستخدام بيانات من كل مركز و تخزينها في (LAR) الم ا ركز ذاتها, و يتم هذا من خلال تجميع العلاقات الت ا ربطية المحلية ملف ومن ثم تمر هذه العلاقات الت ا ربطية المحلية المجمعة بسلسلة من العمليات لتنتج علاقات ت ا ربطية للنظام الموزع. الجزء الثاني والتي تمثل أداة (AND) تهدف هذه الخوارزمية الى الحصول على علاقات ت ا ربطية بستخدام الأداة المنطقية مناسبة للتعبير عن العلاقات الت ا ربطية بين العناصر فهي تعطي مؤشر واضح و سريع الى وجود أو عدم الذي ساعد من خلال (karnough-map) وجود علاقة ت ا ربطية بالأضافة الى أستخدام الكارنوف ماب خصائصه على أخت ا زل التك ا رر و توليد علاقات أكثر دقة مع توفير الوقت و المساحة الخزنية.

Keywords


Article
COLOR IMAGE COMPRESSION USING HYBRID METHOD

Authors: Zainab F.AL-Soufi --- Bushra Q. Al-Abudi
Pages: 231-238
Loading...
Loading...
Abstract

In this work, a new color image compression scheme combining the wavelet transform and modified vector quantization (MVQ) method is proposed. In wavelet transform, the vertical and horizontal Haar filters are composed to construct four 2- dimensional filters, such filters applied directly to the image to speed up the implementation of the Haar wavelet transform. Haar wavelet transform was used to map the image to frequency bands, bit allocation process and scalar quantization are implemented on approximation sub-band while modified vector quantization mechanism employed to encode the other higher frequency subbands using small block size and decrease the codebook size as the subband number increases. Since the encoding process is much easier when the range of coded parameters are positive, thus the coefficients values of codebook are mapped to the positive range. Finally S-Shift encoding process is performed. The analysis results have indicated that the proposed method offers a compression performance up to (29/1) with little effects will be noticed on the image quality.في هذا البحث تم اقت ا رح منظومة تشفير الصور الملونة اعتمدت التحويل المويجي وطريقة التكميم ألاتجاهي المعدلة. في التحويل المويجي إن مرشحات مويجة هار العمودية والأفقية توصف لبناء أربعة مرشحات ثنائية البعد تسلط بشكل مباشر على الصورة لتسريع تنفيذ تحويل مويجة هار. ان تحويل هار المويجي استخدم لنقل بيانات الصورة الى حزم تردد ثم استخدمت طريقة توزيع الثنائيات والتكميم العددي على جزء الحزمة التقريبي بينما نفذت اليه التكميم ألاتجاهي المعدلة لتشفير بقية حزم الموجات ذات التردد العالي باستعمال القطع (البلوكات) ذو حجم صغير مع تقليل حجم الكتاب المشفر مع زيادة رقم حزمة التردد. بما انه عملية التشفير تكون اسهل بكثير عندما يكون مدى المقاطع الم شفرة موجبه لذلك فان قيم المعاملات لكتاب قد أنجزت. اظهرت نتائج التحليل ان (S-Shift) الشفرة نقلت ضمن المجال الموجب. أخي ا ر عملية تشفير ال 29 مع تأثير قليل يلاحظ على كفاءة / الطريقة المقترحة تعرض ضغط يصل الى 1 الصورة.

Keywords


Article
THE SPIN-DOWN TORQUE DECAY WITH THE CHARACTERISTIC AGE FOR BINARY MILLISECOND PULSARS (MSPS) STARS
تباطيءالعزم الدو ا رني مع العمر المميز للنجوم الثنائية النابضة من نوع(MSPs pulsars)

Authors: Sundus A. Abdullah
Pages: 239-243
Loading...
Loading...
Abstract

Millisecond pulsars (MSPs) type have properties differs from normal pulsars type. In this research the characteristic age are concentrated depends on the periods (P), and period derivative (P`) for a sample stars which adopted. Also the value of characteristic age for these stars is determined by depending on the (Ostriker and Gunn) model. The relation between luminosity and the characteristic age for a sample of MSPs stars are illustrated depending on pulse periods for these stars. The results indicate that the spin down torque must decay with the characteristic age for a sample stars which adopted. Also the results for these stars at distance 1.5 kpc from the galactic disk illustrated that the decay must due to the main energy loss mechanism is magnetic dipole radiation, they attributed this to tendency of rotation axis to align with magnetic axis as pulsar age . It is found that the radio luminosity of pulsars must decrease with age, in a good agreement with previous study.النجوم النابضة من نوع الملي ثانية تختلف في خواصها عن النجوم النابضة من نوع اعتيادية الفت رة . في واستخ ا رج قيمته ( MSPs ) هذا البحث تم التركيز على د ا رسة العمر المميز لعينة من نجوم الملي ثانية وذلك من معرفة الفت رة ومشتقة الفت رة لهذه العينة من ( Ostriker and Gunn ) بالاعتماد على نموذج نجوم الملي ثانية .تم التركيز في هذا البحث ايضا على معرفة العلاقة بين لمعانية هذه النجوم وعلاقتها بفترة حياتها اي العمر المميز لهذه العينة من النجوم بالاعتماد على فت رة كل نبضة لهذه النجوم. اوضحت النتائج ان العزم الدو ا رني للنجم يتباطئ مع زيادة العم ا رلمميزلهذه النجوم وخاصة النجوم الواقعة على مسافة 1.5 ) من المستوى المج ري. اوضحت النتائج ايضا ان التباطئ للنجم يحدث نتيجة فقدان الطاقة kpc ) الرئيسية عن طريق اشعاع ثنائي القطب المغناطيسي وهذا يع زى الى ميل المحور الدو ا رني عن المحور المغناطيسي مع تقدم عمر النابض. كما اكدت النتائج ان اللمعانية ال ا رديوية للنابضات من نوع الملي ثانية تقل مع زيادة العمر المميز للنجم النابض وهذه النتائج تتوافق مع النتائج لد ا رسة سابقة.

Keywords


Article
DIGITAL TECHNIQUES FOR MONITORING CHANGES IN WATER-BODY USING SATELLITE IMAGE

Authors: Alaa S. Mahdi --- Saleh M. Ali
Pages: 244-255
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, two pairs of temporal TM, and ETM+ (28.5 spatial resolution) images have been used to detect the change in water body. The first study area was the (Mosul Aski Dam, 1984 to 2002) in the upper Jazirah (located approximately 60 km northwest of Mosul city), the geographic corners coordinates was (Lat. 36° 37´ 30˝ to 36° 55´ 00˝ N, Long. 42° 30´ 00˝ to 43° 00´ 00˝ E). The second was the area of remaining Marshland areas (Hawr Al-Hawizeh /Al-Azim, 2000 to 2002), the geographic corners coordinates was (Lat. 31° 44´ 13.62˝ to 31° 26´ 32.5˝ N, Long. 47° 27´ 0.32˝ to 47° 50´ 00˝ E), Southern East of Iraq. Image to map registration with first order polynomial has been adapted to correct images from geometric errors. An adaptive matching technique (depend upon the UTM coordinates projection) has been performed to match the two temporally images. Three digital algorithms have been utilized to detect the change between the two images; i.e. image differencing, image ratioing, and PCA methods. The total RMS error (registration & matching process) was less than 1 meterفي هذا البحث، تم استخدام زوجين من الصور الفضائية المتعددة الأطياف و الأوقات للمتحسسات ( بقدرة تمييز 28.5 متر) لكشف التغاير في المياه. منطقة الد ا رسة الأولى هي سد اسكي )(ETM+ &TM موصل للفترة ( 1984 إلى 2002 ) والواقع شمال مدينة الموصل بحوالي 60 كيلومتر، إحداثيات الأركان 42° إلى ° 43 30´ 00˝ 36° شمالاً، خط طول 55´ 00˝ 36° إلى 37´ 30˝ الجغ ا رفية هي (خط عرض ( 00 شرقاً). أما المنطقة الثانية فهي المساحة المتبقية من هور الح ويزه للفت رة ( 2000 إلى 2002 ´ 00˝ 31° 44´ والذي يقع في الج زء الجنوبي الشرقي من الع ا رق، إحداثيات الأركان الجغ ا رفية هي (خط عرض 47° شرقاً) . تم 50´ 00˝ 47° إلى 27´ 0.32˝ 31° شمالاً، خط طول 26´ 32.5˝ 13.62 إلى ˝ تصحيح الصور من الأخطاء الهندسية باستخدام متعددة حدود من الدرجة الأولى وجعلها مطابقة للخ ا رئط استخدمت .(UTM الطبوغ ا رفية. استخدمت طريقة مط ورة لمطابقة الصور (تعتمد على شبكة الإحداثيات ثلاث طرق رقمية لكشف التغاير في الغطاء الأرضي لمنطقتي الد ا رسة وهي: طريقة الفرق بين الصور، طريقة في عمليات التصحيحات الهندسية .(PCA) النسبة بين الصور و طريقة تحليل المركبات الأساسية ومطابقة الصور فقد كان الخطأ الكلي بحدود أقل من متر.

Keywords


Article
THE MASS TRANSFER IN UNSTABLE COMPACT BINARY STARS
انتقال الكتلة في النجوم الثنائية المدمجة الغير مستقرة

Pages: 256-263
Loading...
Loading...
Abstract

The 2001 outburst of WZ Sagittae has shown the most compelling evidence yet for an enhancement of the mass transfer rate from the donor star during a dwarf nova outburst in the form of hot-spot brightening. It has been shown that even in this extreme case, the brightening can be attributed to tidal heating near the interaction point of an accretion stream with the expanding edge of an eccentric accretion disc, with no need at all for an increase in the mass transfer rate. Furthermore, it has been confirmed previous suggestions that an increase in mass transfer rate through the stream damps any eccentricity in an accretion disc and suppresses the appearance of super-humps, in contradiction to observations. Tidal heating is expected to be most significant in systems with small mass ratios. It follows that systems like WZ Sagittae -which has a tiny mass ratio -are those most likely to show a brightening in the hot-spot region. اثنت انفجار سنة 2001 في النظام النجمي WZ Sagitte التحسين الذي طرأ على نسبة انتقال الكتلة من النجم المانح خلال انفجار المستعرات الاقزام على شكل لمعان البفعة الحارة . في هذا البحث تم توضيح على انه حتى في هذه الحالة الشديدة فان اللمعان ممكن ان يعزى الى الحرارة المديجزرية او المتذبذبة قرب نقطة التفاعل لتيار الازدياد مع حافة التمددلقرص الازدياد الشاذ بدون الحاجة ككل للزيادة في نسبة انتقال الكتلة. علاوة على ذلك تم التاكيد على الاقتراحات المنشورة سابقاً التي هي الزيادة في نسبة انتقال الكتلة خلال المجرى تخمد اي شذوذ في قرص الازدياد و توقف ظهور الحدبة العظمى على النقيض من الرصد والملاحظات . الحرارة المدجزرية او المتذبذبة يتوقع لها ان تكون مهمة جداً في الانظمة ذات نسب كتلة صغيرة. و ينتج عن ذلك انه في النظمة WZ Sagittae التي تمتلك نسبة كتلة صغيرة جداً انه من الارجح جداً ان تظهر لمعاناً في منطقة البقعة الحمراء.

Keywords


Article
THE ACTIVITY OF NATIVE NONEY AGAINST SOME MICROORGANISMS
فعالية العسل الطبيعي ضد بعض الحياء المجهرية

Authors: Sinai Waleed
Pages: 264-268
Loading...
Loading...
Abstract

The present study was conducted to detect the susceptibility of six microorganisms isolated from patients suffering from urinary tract and wound infections against native honey, by the agar-well diffusion method. These isolates included: Pseudomonas sp., Klebseilla sp., Escherichia coli, Proteus sp., Staphylococcus aureus and Candida albicans. The results showed that the bacteria isolates were resistant against most of the antibiotics used. Two isolates were sensitive to Amikacin and Co- trimoxazole, while all isolates were resistant to Gintamycin and Cephotaxime. In contrast, honey at 5% concentration was able to inhibit the growth of most microorganisms tested, with the exception of only Pseudomonas sp., which was inhibited at concentration of 10%. اجريت الدراسة الحالية لمعرفة حساسية ست عزلات مجهرية تم الحصول عليها من مرضى يعانون من خمج المجاري البولية و الجروح ضد العسل الطبيعي الخام باتباع طريقة النتسار بالحفر Agar-well diffusion و هذه العزلات هي: Pseudomonas sp., Klebseilla sp., Escherichia coli, Proteus sp. , Staphylococcus aureus, Candida al bicans. اظهرت النتائج ان العزلات البكترية كانت مقاومة لمعظم المضادات الحياتية المستخدمة في الدراسة حيث وجد ان عزلتين من البكتريا كانت حساسة للمضادين Amikacin وCo-trimoxazole و بينما كانت جميع العزلات مقاومة للمضادين Gentamycin و Cephtaxim . و على العكس منذلك فقد اظهر العسل غي التركيز %5فعالية تثبيطية لنمو معظم العزلات المدروسة ما عدا Pseudomonas sp. فقد ثبطت عند التركيز %10 .

Keywords

Table of content: volume: issue: