Table of content

ANBAR JOURNAL OF AGRICULTURAL SCIENCES

مجلة الأنبار للعلوم الزراعية

ISSN: PISSN: 19927479 / EISSN: 26176211
Publisher: University of Anbar
Faculty: Agriculture
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Anbar Journal of Agricultural Sciences (AJAS) is Journal of Scientific Research on Agricultural Research Published by the University Of Anbar - college of Agriculture since 2005. It is issued twice or three times a year. The journal aims to disseminate distinguished scientific research to various fields of agricultural sciences. The Journal invites original work and research in various fields of agriculture and related papers written in Arabic and English may be sent for consideration to Editor-in-chief, Agriculture College, University Of Anbar. Papers submitted for publication must not have been published or accepted for publication elsewhere and each manuscript will be screened by the editorial board or referred to two specialists in the field.

Loading...
Contact info

Email:anbar-agri-jour@uoanbar.edu.iq

Website:http://www.ajas.uoanbar.edu.iq

Table of content: 2010 volume:8 issue:3

Article
Effect of organic manure and soil cover under model drip irrigation on Salt and moisture distribution
تأثير المادة العضوية وتغطية التربة واسلوب الري بالتنقيط في التوزيعات الرطوبية والملحية

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted in agricultural season 2003 / 2004 at Al-Anbar Governorate – Ramadi in silty clay soil classified as Typic Torrifluvent , to study the effect of organic matter and soil mulching on moisture and salt distributions under conventional and strip drip irrigation. The results showed that Moisture content decreased far from drippers vertically and horizontally , with great rates under conventional drip irrigation as compared with strip drip irrigation . The moisture content in control treatment (without organic matter and mulching) at depth 10-40 cm 16.3 – 17.3% and 20.2 – 21.4% for conventional and strip drip irrigation respectively , and with the addition of organic matter and soil mulching moisture content increased to 25.2 and 30.9 % for the depth 0-40 cm under conventional and strip drip irrigation respectively.Also Salt concentrations decreased under strip drip irrigation as compared with conventional drip irrigation which was for control treatment 2.2 and 1.2 dS.m-1 for depth 0-10 cm under conventional and strip drip irrigation respectively , While for the treatment of organic matter and soil mulching gave the lowest concentration of salt 0.9 dS.m-1 for depth 0-20 cm. اجريت تجربة حقلية في الموسم الزراعي 2003/2004 في محافظة الانبار- في تربة طينية غرينية-الجانب الايسر من حوض الفرات شمال مدينة الرمادي صنفت الى تحت المجموعة Typic Torrifluvent ، لدراسة تأثير المادة العضوية وتغطية التربة في توزيع المحتوى الرطوبي والملحي تحت نظامي الري بالتنقيط التقليدي والشريطي. اوضحت النتائج انخفاض المحتوى الرطوبي بعيداً عن المنقطات في الاتجاهين الافقي والعمودي وبدرجة اكبر تحت الري بالتنقيط التقليدي مقارنة بالري بالتنقيط الشريطي ، اذ بلغ المحتوى الرطوبي في معاملة المقارنة (من غير اضافة مادة عضوية ومن غير تغطية) وفي الطبقة 0-40 سم 16.3 – 17.3% و 20.2 – 21.4% تحت الري بالتنقيط التقليدي والشريطي على الترتيب ، وعند اضافة المادة العضوية وتغطية التربة بلغ المحتوى الرطوبي 25.2% و 30.9% في الطبقة 0-40 سم تحت الري بالتنقيط التقليدي والشريطي على الترتيب.كذلك انخفضت التراكيز الملحية تحت الري بالتنقيط الشريطي مقارنة بالتنقيط التقليدي ، اذ بلغ تركيز الاملاح في معاملة المقارنة 2.2 و 1.2 دسي سيمنز.م-1 في الطبقة 0-10 سم تحت الري بالتنقيط التقليدي والشريطي على الترتيب ، فيما سجلت معاملة اضافة المادة العضوية وتغطية سطح التربة اقل تركيز للاملاح بلغ 0.9 دسي سيمنز.م-1 في الطبقة 0-20 سم.


Article
Hydro Chemical and Some Biological Properties and Pollution Level in Water of Euphrates River for Ramadi city, W–Iraq
الخواص الهيدروكيميائية وبعض الخواص البيولوجية ومستويات التلوث في مياه نهر الفرات لمدينة الرمادي– غرب العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This is a study of the hydro chemical aspects of the Euphrates at Ramadi town, west of Iraq. Main elements were measured at 6 sites. Results show that the type of river water is Na–SO4-Cl. Taste and smell of water undergo a slight change. Acid range is 8,3–7,6 whereas hardness is high which is 403.5mg/l in comparison with the permitted level which is 150mg/l. This is due to the geology of the river basin, human pollution, and scarcity of river water. Its on the agricultural level. Some ather aspects are normal whereas others are within the higher limits allowed weather for drinking or agriculture. Biological aspects were also studied. There was an organic pollution in the river water by calculating the most important criterion of environmental pollution which is solving oxegyn O.D. Its range was 5-9mgL-1 while the permitted level is 8-15mgL-1. Whereas B. O. D. was 2-8 mg L-1 while the permitted is less than 5 mgL-1. Due to the decrease in O.D and the increase in B. O. D. in some results , there was an environmental pollution because of the increase in the concentration of the solving H2S to more than 1 mgL-1 in some samples. There was also a high rise in the concentration of Nitrates that reaches as high as 102-164 mgL-1 and this is the double of what is permitted internationally (<50 mgL-1). There is also an increase in the concentration of Phosphate, which ranges from 0.06 to 0.78mgL-1. All these factors led to the activation of organic processes, a change in some of the river physical aspects, and the appearance of a green coat of moss in some of the river coasts. There was also found a disease bacteria of type coliform and E-coli that exceeded 23/100mL. This shows a dangerous bacterial pollution which results from the absence of any processing of the Wastewater pouring into the river, either directly or indirectly. This includes swage water, septic tanks, fertilizers, and irrigation due to the weakness or lack of environmental watching on rivers in the area . درست الخواص الهيدروكيميائية لمياه نهر الفرات في مدينة الرمادي غرب العراق وتم قياس العناصر الرئيسية في(6) مواقع فكانت النتائج أن نوع مياه النهر(Na-SO4-Cl) ووجد أن طعم ورائحة المياه فيها تغيير بسيط، الحامضية 7.6-8.3، أما عسرة الماء فكانت عالية معدلها403.5 ملغم/لتر قياساً بالحد المسموح به 150 ملغم/لتر وسبب ذلك هو الطبيعة الجيولوجية لتكوينات حوض النهر مضاف له التلوث البشري وشحة مياه النهر إلا أنه ضمن الحدود المسموح بها زراعياً . أما الخواص الأخرى فبعضها طبيعي والبعض الآخر ضمن الحدود العليا المسموح بها سواء للشرب أو الزراعة . ودرست بعض خواص المياه بيوكيميائياً فلوحظ وجود تلوث عضوي في مياه النهر من خلال تحديد أهم معيار للتلوث البيئي وهو الأوكسجين الذائب (O.D) الذي كان مداه 9-5 ملغم/لتر والمحدد 15-8 ملغم/ لتر أما B.O.D فهو من 2-8 ملغم/لتر والمحدد أقل من (5 ملغم/لتر) ونتيجة لنقصان O.D وزيادة B.O.D في بعض النتائج انعكس ذلك على البيئة ووجد تلوث من جراء زيادة تركيز H2S الذائب أكثر من 1ملغم/لتر في بعض النماذج، ارتفاع عالي في تركيز النترات بلغت 164-102 ملغم/لتر وهذا أكثر من ضعف ما مسموح به عالمياً (<50 ملغم/لتر)، وزيادة في تركيز الفوسفات إذ تراوحت 0.78-0.06 ملغم/لتر كل هذه العوامل أدت إلى تنشيط الفعاليات العضوية وتغير في بعض خواص المياه الفيزيائية وظهور طبقة خضراء من الطحالب في قسم من شواطئ النهر إضافة إلى تشخيص وجود بكتيريا مرضية من نوع Coliform ، E-Coli بلغت أكثر من (100/23) مل أي تلوث بكتيري خطير ومهم وتحليل ذلك هو عدم معالجة المياه الراجعة للنهر بشكل مباشر أو غير مباشر كالمياه الثقيلة ومياه الصرف الصحي والأسمدة الزراعية والبزل بسبب ضعف وانعدام الرقابة البيئية على الأنهار في المنطقة .


Article
Effect of different nitrogen levels added to soil and foliar application with potassium on growth and yield of corn (Zea mays L. ) plants
تأثير مستويات النتروجين المضافة ارضا وبالرش مع البوتاسيوم في نمو وحاصل الذرة الصفراء (Zea mays L.)

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted at Collage of Agriculture – Baghdad University in silty clay loam soil classified as Typic Torrifluvent to investigate the effect of differend levels of nitrogen added to soil and foliar application of nitrogen and potassium alone and together on yield and growth of corn plants. A factorial experiment (RCBD) design were used including four levels of nitrogen (0,100,200,300) Kg N.ha-1 added to soil and foliar application of nitrogen and potassium at level 5000 mg N.l-1 and 4000 mg K.l-1 . Also 75 Kg P.ha-1 and 200 Kg K.ha-1 was added to all treatments . At end of experiment dry matter weight , grains yield , weight of 500 grains and number of grains in spike were accounted . Result showed : Significant increase in dry matter weight , grains yield and weight of 500 grains as levels of nitrogen added to soil increase . The increases were 34.95 % , 87.35 % and 100.51 % for dry weight , 68.88 % , 122.43 % and 130.66 % for grains yield and 19.24 % , 27.21 % 36.69 % for weight of 500 grains to levels N1 , N2 and N3 as compered with N0 respectively . Number of grains was increased till N2 . All the foliar application treatments showed significant increases in plant parameters the increases were as follow N+K > N > K . The interaction of ( N3 + NK foliar application ) gave the highest values of all studied parameters than other treatments . The increases were 140.58 % , 164.24 % , 47.57 % and 79.33 % as compared with control for the parameters respectively . نفذت تجربة حقلية في احد حقول كلية الزراعة - جامعة بغداد في تربة مزيجة طينية غرينية Silty Clay Loam مصنفة ضمن مجموعة الترب العظمى (Typic Torrifluvent) ، لدراسة تأثير اضافة مستويات مختلفة من عنصر النتروجين ارضا ورش النتروجين والبوتاسيوم على الجزء الخضري في نمو وحاصل الذرة الصفراء صنف (بحوث 106) . استعملت تجربة عاملية ضمن تصميم القطاعات الكاملة المعشاة (RCBD) لمعاملات التسميد التالية : اربعة مستويات من نتروجين هي (0 ، 100 ، 200 ، 300) كغمN.هـ-1 اضيفت ارضا على ثلاث دفعات وباستعمال سماد اليوريا (46%N) . رش النتروجين بمستوى 5000 ملغم N.لتر-1 والبوتاسيوم بمستوى 4000 ملغم K.لتر-1 بصورة منفردة ومجتمعة مع ترك معاملات بدون رش .اضيف الفسفور بكمية 75 كغم P . هـ-1 باستعمال سماد سوبر فوسفات الثلاثي (21%P) دفعة واحدة عند الزراعة والبوتاسيوم بكمية 200 كغم K.هـ-1 باستعمال سماد كبريتات البوتاسيوم (41.5 % K) على ثلاث دفعات مرافقة للسماد النتروجيني لمعاملات التجربة كافة . جمعت العرانيص من عشرة نباتات وسطية موزعة عشوائيا في نهاية التجربة لحساب حاصل الحبوب ووزن 500 حبة وعدد الحبوب في العرنوص وقطعت النباتات لحساب وزن المادة الجافة للجزء الخضري . أوضحت النتائج : ازداد وزن المادة الجافة للجزء الخضري وحاصل الحبوب ووزن 500 حبة معنويا بزيادة مستويات النتروجين المضافة ارضا حتى المستوى الثالث وبنسب زيادة بلغت 34.95 و 87.35 و 100.51 % للمادة الجافة و 68.88 و 122.43 و 130.66 % لحاصل الحبوب و 19.24 و 27.21 و 36.69 % لوزن 500 حبة للمستويات N1 و N2 و N3 عن مستوى N0 على التوالي اما عدد الحبوب في العرنوص فقد ازداد معنويا حتى المستوى الثاني . اثر رش النتروجين والبوتاسيوم بصورة منفردة ومجتمعة معنويا في زيادة الصفات المذكورة جميعها وقد اخذت الزيادة الترتيب التالي : النتروجين والبوتاسيوم < النتروجين < البوتاسيوم . حققت معاملة تداخل ( مستوى N3 + رش النتروجين والبوتاسيوم ) اعلى قيم للوزن الجاف وحاصل الحبوب ووزن 500 حبة وعدد الحبوب مقارنة بالمعاملة غير المسمدة وبنسب زيادة بلغت 140.58 و 164.24 و 47.57 و 79.33 % للصفات المذكورة على التوالي .


Article
The Morphmetric analysis of one of desert vallies southern Al-Thirthar lake and its agricultural uses
التحليل المورفومتري لأحد الأودية الصحراوية جنوب بحيرة الثرثار وإمكانية استغلاله زراعيا

Loading...
Loading...
Abstract

The Morph metric characteristics are one of the Quantitative Geomorphology characteristics in general. They are analytical tool dealing with land forms and depending on data collected from Topographic maps or other sources ,.to determine land use. One of the vallies at lies Southren al-Thirthar lake between .(33 40 ,33 30 N and43 13, 43 21 S) was chosen for this study .the area of study consists of tow parts. (an Eastern one known as; Abu-Sudeira vally and aWestern one known as ; Al-zqer vally). That they meet to form the main vally. Some Morph metric shape propertieswere studied (Form Factor ; Compactness Coefficient; Circularity Ratio;), and Relief characteristics (Relief Ratio , Ruggedness Value, Hypsometric Integral, Relative Relief,) also network characteristics were studied (Drainage Density, Stream Frequency, Sinuousity Index, Bifurcation Ratio,). using Topographic map of 1:100000 scale to provide a back up data base system may be used in the near future for agriculture purpose due to population growth and urbanization extension against a agricultural uses of lands . Results showed that the main vallies was more closed to the triangular shape for from the regular circular one ,and it is less reliefed Ratio,with low density due to Straheler,1952 classification, and it is still in the youth stage, and recent de composited and out complex land form. تعد الخصائص المورفومترية من الخصائص الجيومورفولوجية الكمية geomorphology quantitative بمفهومها العام .وهي أساليب تحليلية تتناول ظاهرات سطح الأرض معتمدة في أساسها على البيانات المأخوذة من الخرائط الطوبوغرافية وغيرها. من اجل تحديد استخدام الأرض الأمثل في الحوض مما يعطي تصورا واضحا للمشاريع المتعلقة بالإغراض الزراعية وغيرها .تم اختيار احد الوديان الموجودة جنوب بحيرة الثرثار بين خطي عرض 3340 و3330 وخطي طول 4313و4321 . تتكون منطقة الدراسة من جزئين هما جزء شرقي يعرف بوادي ابو صديرة وجزء غربي يعرف بوادي الزكير واللذين يلتقيان ليكونا الوادي الرئيسي . درست بعض الصفات المورفومترية الشكلية (معامل الشكل , معامل تماسك المحيط ,معدل الاستدارة ,الشكل الكمثري للحوض ,معامل اندماج الحوض ) والخصائص التضاريسية (نسبة التضرس , قيمة الوعورة , التكامل الهبسومتري , معدل التضرس ) والخصائص الهيدرولوجية للشبكة المائية (كثافة التصريف الطولية والعددية , نسبة التشعب , شدة التصريف , معامل التعرج ) وذلك بالاستعانة بخريطة طوبوغرافية بمقياس رسم 1:100.000 من اجل توفير قاعدة بيانات للرجوع إليها والاستفادة منها للأغراض الزراعية في المستقبل القريب بسبب زيادة نمو السكان والزحف العمراني على حساب الأراضي الزراعية . حيث بينت نتائج الدراسة بان الحوض الرئيسي كان قريبا من الشكل الثلاثي مبتعدا عن الشكل الدائري المنتظم وهو ذو سطح قليل التضرس .وذو كثافة تصريفية منخفضة حسب تصنيف (1)وانه لازال في مرحلة الشباب وهو حديث التكوين وخال من التضاريس المعقدة .


Article
Effect of foliar application of Iron and Boron on vegetative and fruit growth of olive (Olea europaea) cv. Bashyki
تأثير الرش بالحديد والبورون في بعض صفات النمو الخضري والثمري للزيتون (Olea europaea L) صنف بعشيقي (Bashyki)

Loading...
Loading...
Abstract

This research was conducted in the field of Horticulture Dept. College of Agric. And Forestery (Mosul university) Mosul ,IRAQ,to study the effect of foliar spray of two concentrations of Iron and Boron on vegetative growth and fruit characteristics of olive (Olea europaea.L) cv.Bashyki during (2007)season,two concentrations (50mg/L and 100mg/L) of both Iron and boron were used as a foliar spray in addition to control treatement, each tree was considered as an experimental unit . RCBD experimental design used with three replicates . Results obtained could be summarized that foliar application of 50mg/L of Fe element enhance length of branch during autumn season which differ significantly with other treatements and reach to (55cm) at the same time this treatement caused significant decrease in average length of side branches . Meanwhile no significant effect noticed by foliar application of both elements Iron and Boron on other vegetative parameters. Foliar application of (100mg/L) of both Iron and Boron caused a significant increase of fruit flesh weigth which reach up to (6.15,6.01gm respectively) and all treatements significantly enhance fruit colour as compared with control, while foliar spray of high concentrations of both elemenes (Iron and Boron) imcreasing the percentage of shrinkged fruit , no significant effect noticed of spray treatements on the rest of fruit qualitative and quantitative characteristics. نفذت هذه الدراسة في حقل الزيتون الديمي التابع لقسم البستنة /كلية الزراعة والغابات في جامعة الموصل خلال العام(2007) لدراسة تأثير التركيزين(50 و100) ملغم/لتر من كل من الحديد والبورون باعتماد الحديد المخلبي (سكوسترين6 % حديد) كمصدر لعنصر الحديد وحامض البوريكH3BO3 ) %17 بورون) كمصدر لعنصر البورون بالإضافة إلى معاملة السيطرة، وقد تم رش أشجار الزيتون صنف (بعشيقي) ثلاث مرات حتى درجة البلل الكامل وكانت الرشة الأولى عند بدء التزهير بتاريخ (7/4/2007) والرشة الثانية عند بدء عقد الثمار بتاريخ (20/5/2007) والثالثة عند اكتمال نمو الثمار بتاريخ (10/3/2007) بينت النتائج أن رش الحديد بتركيز (50 ملغم /لتر) قد تسبب في تحفيز طول الغصن خلال فصل الخريف فقد بلغ معدل طول الغصن (55سم) وبذلك اختلف معنويا عن باقي المعاملات في حين تسببت هذه المعاملة في خفض معنوي في طول التفرعات الجانبية ، بينما لم تلاحظ فروقات معنوية بين المعاملات في بقية صفات النمو الخضري ،كما أدى الرش بتركيز (100ملغم/ لتر) من كل من عنصري الحديد والبورون، إلى زيادة متوسط وزن اللحم في الثمار فقد بلغ (6.15 و 6.01غم/ ثمرة بالتتابع)، كما تسببت معاملات جميع الرش بتحسين نسبة تلون الثمار مقارنه مع معاملة السيطرة ، وأدى الرش بالتركيز العالي من كل من الحديد والبورون إلى زيادة نسبة تجعد الثمار في حين لم يلاحظ تأثير معنوي لمعاملات الرش في بقية صفات الثمار الكمية و النوعية.


Article
Effect of herbicide mixtures on some growth characters and grain yield of three wheat cultivars Triticum Sp. L. and their associated weeds
تأثير خلائط لمبيدات الأدغال على نمو وحاصل حبوب أصناف من الحنطة Triticum Sp. L. والأدغال المرافقة لها

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in sandy loam textured soil in Halabsa- Fallouja district/ Al- Anbar province, during the winter season of 2007- 2008, to investigate the effects of three wheat cultivars; Al- izz, Al- latifia, and Al- dour 29; and recommended concentrations of three herbicide mixtures (Lantur + Topic and Logran + Topic) as well as control treatment on controlling (broad and grass leaf weeds) in wheat fields and on growth properties and yield of wheat. The experimental design was RCBD of split- split block system with three replicates. The results showed that Al- latifia cultivars affected significantly in decreasing density of weeds, it also had superiority effects on tillers and leaves number per plant. Al-izz cultivars had superiority effects on plants heights, flag leaf area and dry matter yield and grain yield in comparison with Al- dour 29 cultivars which had no superiority effects on any of these properties. The results indicated that the plants treated with (Logran + Topic) mixture decreased significantly the density of weeds per square meter and increased significantly some of important growth traits like; tillers and leaves number per plant, and dry matter yield and grain yield. Compared with Lantur + Topic and control treatments that had superiority in each of flag leaf area and plant height respectively. The results also showed significant effect for interaction between cultivars and mixture of herbicides in plant height tillers and leaves number per plant, and flag leaf area. Al- izz plants treated with Logran + Topic showed the highest plant height (97.5 cm) and flag leaf area (45.88 cm2) while Al-latifia plants treated with Logran+ Topic showed the same trends for tillers and leaves number per plant which were 14.87 and 53.20 respectively. نفذت هذه الدراسة في تربة ذات نسجة رملية مزيجية في منطقة الحلابسة/ قضاء الفلوجة- محافظة الأنبار خلال الموسم الشتوي لعام 2007- 2008 م بهدف معرفة تأثير الأصناف (العز، اللطيفية والدور 29) وخلائط لمبيدات (Logran + Topic وLantur + Topic) وحسب التركيز الموصى به لكل مبيد، فضلاً عن المعاملة المدغلة في بعض صفات النمو والحاصل لمحصول الحنطة والأدغال المرافقة لها، نفذت التجربة بنظام الألواح المنشقة وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة وبثلاث مكررات. وتلخصت أهم النتائج بما يلي: أثر الصنف لطيفية معنوياً في خفض الكثافة العددية للأدغال وتفوق في عدد التفرعات والأوراق بالنبات، بينما تفوق صنف العز في ارتفاع النبات ومساحة ورقة العلم وحاصل المادة الجافة وحاصل الحبوب مقارنة بصنف الدور 29 الذي لم يتفوق معنوياً بأي من هذه الصفات. أدى رش النباتات بخلائط مبيدي (اللوكران+ التوبك) إلى انخفاض معنوي في كثافة الأدغال/ م2 وزيادة معنوية في عدد التفرعات/ النبات، عدد أوراق النبات وحاصل المادة الجافة وحاصل الحبوب مقارنة بالرش بخلائط مبيد (لانتور+ التوبك) ومعاملة المقارنة اللتان تفوقا في صفتي مساحة ورقة العلم وارتفاع النبات على التوالي. أثر التداخل بين الأصناف وخلائط المبيدات معنوياً في أغلب الصفات المدروسة. إذ سجلت نباتات العز المرشوشة بمبيدي (اللوكران+ التوبك) أعلى معدل لارتفاع النبات بلغ 97.5 سم ومساحة ورقة العلم (45.88سم2)، بينما سجلت نباتات اللطيفية المرشوشة بمبيدي (لانتور+ التوبك) أعلى معدل لعدد التفرعات وعدد الأوراق بالنبات بلغت 14.87 و53.20 على التوالي.


Article
Improving of chlorophyll content in two maize varieties by using honeycomb selection
تحسين محتوى الكلوروفيل في صنفين تركيبيين من الذرة الصفراء بأستخدام طريقة الأنتخاب بخلية النحل

Loading...
Loading...
Abstract

The aim was to study honeycomb selection and its effects on improving chlorophyll content and grain yield. A field trail was conducted on a farm of Agriculture College –university of Baghdad. Two cycles of honeycomb selection was done in 2007 -2008-2009 and followed by another trail to evaluate the performance of selected genotypes. RCBD with three replications and factorial experiment arrangement was used. The results showed many effects of honeycomb selection of increasing chlorophyll content in selected plants reached to 21.9 and 40% for two varieties 5018, 5012 respectively. In the same way , the plants grown at plant density(D1)40 thousand plants/ha gave a high content of chlorophyll as compared with plants under plant density(D2) 80thousand plants/ha nitrogen fertilizer cause high chlorophyll content in plants leaves reached to 12.61 ,13.00mg/ g fresh weight in two nitrogen rates 200 , 400kg N/ ha respectively. The grain yield was increased by selection about 18.6, 12.8% in two varieties 5018 and 5012 at plant density (D1) whereas at plant density (D2) about 5.26, 21% in two varieties 5012, 5018 respectively. The nitrogen fertilizer increase chlorophyll content in plants causing increasing photosynthesis process, seed formation, reducing ovary abortion and eventually increasing grain yield up to 3.94 ,5.24 t/ ha for 5012 in two nitrogen rates 200 , 400 kg N/ ha respectively but in (D2) the grain yield was 6.13 , 8.16 for two nitrogen rates 200 , 400kg N/ ha respectively. From all above we can conclude that high chlorophyll content have positive effects on grain yield and some related traits therefore, we recommend to produce superior hybrids or genotypes with high chlorophyll content . بهدف دراسة فعل الانتخاب بخلية النحل في زيادة محتوى الكلوروفيل وتأثيره في حاصل حبوب الذرة الصفراء اجريت تجربة حقلية في كلية الزراعة – جامعة بغداد اشتملت على دورتين من الانتخاب ثم اجريت تجربة مقارنة لتقييم أداء التراكيب الوراثية المنتخبة باستعمال تصميم RCBD بثلاث مكررات وبترتيب تجربة عاملية . بينت النتائج الى تأثير الانتخاب في زيادة محتوى الكلوروفيل في النباتات المنتخبة بمعدل 21.9 و40% للصنفين 5018 و 5012 على التتابع مقارنة مع النباتات الاصلية ، كما تفوقت النباتات المزروعة في كثافة نباتية 40 الف نبات /هـ في محتوى الكلوروفيل مقارنة مع النباتات المزروعة في 80 الف نبات /هـ . يلاحظ ايضا زيادة محتوى الكلوروفيل عند زيادة مستوى التسميد النتروجيني حيث بلغ في الكثافة النباتية 40 الف نبات/هـ زهاء 12.61 و13 ملغ/غم وزن طري في المستويين 200 كغمN /هـ و 400 كغمN /هـ بالتتابع . اثر الانتخاب في زيادة حاصل الحبوب طن/هـ بمقدار 18.6 و 12.8% في الصنفين 5012 و 5018 في الكثافة النباتية 40 الف نبات/هـ بالتتابع في حين بلغت في الكثافة النباتية 80 الف نبات/هـ زهاء 5.26 و 21% في الصنفين 5012 و5018 بالتتابع.ادى زيادة معدلات التسميد النايتروجيني الى زيادة محتوى الكلوروفيل الذي ادى الى زيادة نواتج التمثيل الكاربوني مما قلل من اجهاض المبايض وزاد من الحبوب المتكونة وبالتالي زيادة حاصل الحبوب حيث وصل الى 3.94 و 5.24 طن/هـ في الصنف 5018 في المستويين 200 كغمN /هـ و400 كغمN/هـ بالتتابع عند الكثافة النباتية 40 الف نبات/هـ .في حين ارتفع الحاصل من 6.13 الى 8.16 طن/هـ عند زيادة مستوى التسميد من 200 كغمN /هـ الى 400 كغمN /هـ . ومما تقدم يستتج ان زيادة محتوى الكلوروفيل يؤدي الى تأثيرات ايجابية في حاصل النبات وبعض الصفات المرتبطة به وبالتالي امكانية انتاج هجن او تراكيب وراثية عالية الانتاج لذا نوصي باستمرار اجراء تجارب الغربلة على تراكيب وراثية اخرى ولا سيما الهجن الجيدة .


Article
Response of Corn (Zea mays L .) to Nitrogen Fertilizations
استجابة الذرة الصفراء (Zea mays L.) للتسميد النتروجيني

Loading...
Loading...
Abstract

Afeild experiment has been carried out Autmn -2008 in Al-Karma region (60 Km East of Al-Anbar Province) , in a silt clay loam soil .The purpose of study is to determine the effect of different levels from Nitrogen on some growth and yield parameters for the species Zea mays L. Var. IPA 5012 . Four levels of Nitrogen were used .They were (200,250 ,300 and 350) Km N.ha-1 ,which namely; N1,N2,N3 and N4 respectively .The amount of nitrogen was divided to three equal parts .Two parts of the nitrogen in each level were added at vegetation stage ,while the other theird added at flowering stage. Results indicated the N4 level shows a significant increament in plant high ,leaf area ,indicator leaf area ,100 seeds weight and grain yield per plant comparing with all levels. Also the N4 level gave a significant increasing in total dry weight comparing with N1 and N2 only .While ear number and length is not influenced by increasing Nitrogen levels . The N3 level gave no a significant increasing in leaf area ,indicator of leaf area ,100 seeds weight and grain yield per plant comparing with N2 level.But increasing Nitrogen level from N1 to N3 significantly increased all parameters above It was concluded increasing adequate fertilizer addition caused increasing indicator growth and grain yield .This resulted in a better use of available resources of water and land. نفذت تجربة حقلية على محصول الذرة الصفراء صنف اباء 5012 في تربة نسجتها مزيجة طينية غرينية خلال العروة الخريفية لعام 2008 في ناحية الكرمة والتي تبعد 60كم شرقي مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار لدراسة تأثير مستويات مختلفة من السماد النايتروجيني في نمو وحاصل النبات. تضمنت التجربة اربع مستويات من النايتروجين (200 و250 و300 و350 ) كغم N . هـ-1 أعطيت الرموز 1N و2 N و3 Nو4N ، على التوالي . قسمت كمية الاسمدة الى ثلاث اجزاء متساوية اضيفت دفعتان أثناء مرحلة النمو الخضري الاولى في بداية المرحلة الثانية بعد أسبوعين من الدفعة الاولى، اما الدفعة الثالثة كانت مع بداية ظهور النورة الزهرية الذكرية . أظهرت النتائج تفوق المستوى N4 معنويا في صفة أرتفاع النبات والمساحة الورقية ودليل المساحة الورقية ووزن 100 حبة وحاصل حبوب النبات الواحد مقارنة مع كافة المستويات . كذلك تفوق المستوى N4 معنويا في صفة الوزن الجاف الكلي للنبات مقارنة مع N1وN2 فقط . بينما لم يتأثر معدل طول العرنوص بزيادة مستوى النتروجين المضاف واعطى المستوى N1 أعلى معدل طول عرنوص والمستوى (N4 ) اعلى معدل عدد العرانيص . كما أشارت النتائج بعدم وجود فرق معنوي في معدل المساحة الورقية ودليلها ووزن 100 حبة وحاصل حبوب النبات الواحد بين المستويين N2 وN3 ،الا ان الزيادة كانت معنوية للصفات المذكورة أعلاه مع زيادة مستوى النتروجين المضاف من المستوى N1 الى المستوى N3 .


Article
Genotypic and Phenotypic Correlation in Grain Sorghum
الارتباطات الوراثية والمظهرية في الذرة البيضاء الحبوبية

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted in spring and autumn of 2004 on Abu-Ghraib Experimental Station, State Board of Agri- cultural Research on fourteen genotypes and promising lines of grain Sorghum. Using Randomized Complete Block Design with three replicates to determine genotypic, phenotypic variances ,correlation coefficients and heritability were conducted for yield, yield components and some agronomic characters. البحث مستل من رسالة ماجستير للباحث الأول The results showed that a high significant differences among genotypes for all characters studied in both seasons, coupled with high heritability (broad sense) for all characters ranged from 0.92- 0.99 for spring and 0.83 -0.99 for autumn season. The results showed that grain yield the genotypic and phenotypic positive and significant coefficient with correlation number of days till flouring (0.616 and 0.556), leaf area (0.720 and 0.675) plant height (0.924 and o.285) biologic yield (0.950 and 0.926) 1000 Kernel weight (0.872 and 0.870) and chlorophyll contain (0.749 and 0.693) in spring season respectively. While in autumn season the grain Yield should genotypic correlation coefficient with leaf area (0.959 and 0.938) ,plant height (0.417 and 0.409 ) ,biological Yield (0.938 and 0.910), 1000-kornel weight (0.907 and 0.880) and chlorophyll contain (0.859 and 0.824) respectively. Thus it can be used the characters above as selection index for improvement of grain yield in sorghum. أجريت هذه التجربة في محطة أبحاث أبي غريب التابعة للهيأة العامة للبحوث الزراعية/ وزارة الزراعة للموسمين الربيعي والخريفي عام 2004 باستخدام أربعة عشر تركيباً وراثياً وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة وبثلاث مكررات، بهدف دراسة التباين الوراثي والمظهري والارتباطات الوراثية والمظهرية ونسبة التوريث بالمعنى الواسع في الحاصل ومكوناته وبعض الصفات الاخرى . أظهرت نتائج التحليل الإحصائي أن هناك فروق معنوية بين التراكيب الوراثية الداخلة في الدراسة لجميع الصفات المدروسة متزامنة مع قيم توريث عالية ولمعظم الصفات تراوحت بين 92%- 99% للموسم الربيعي و بين83%-99% في الموسم الخريفي. اظهر حاصل الحبوب في الموسم الربيعي ارتباطا وراثيا ومظهريا موجبا وعالي المعنوية مع صفا ت عدد الأيام من الزراعة لغاية 50% تزهير(0.616، 0.586) ومعدل المساحة الورقية (0.675،0.720) وارتفاع النبات (0.285،0.924) والحاصل البايولوجي (0.926،0.950 ) ومعدل وزن الحبة (0.870،0.892) ومحتوى النبات من الكلوروفيل (0.693،0.749) للموسم الربيعي في حين كان الارتباط لحاصل الحبوب في الموسم الخريفي ارتباطا وراثيا ومظهريا موجبا عالي المعنوية مع مع معدل المساحة الورقية(0.938،0.959) وارتفاع النبات (0.409،0.417) والحاصل البايولوجي (0.910،0.938) ومعدل وزن 1000 حبة (0.886،0.907) ومحتوى النبات من الكلوروفيل (0.824،0.859) للموسم الخريفي بالتتابع وعليه نوصي باعتماد تلك الصفات كأدلة انتخابية يمكن الاستفادة منها في تربية وتحسين الذرة البيضاء.


Article
Path Analysis in Grain Sorghum
تحليل المسار في الذرة البيضاء الحبوبية

Loading...
Loading...
Abstract

Field experiments was conducted in spring and autumn of 2004 on Abu-Ghraib Experimental Station, State Board of Agricultural Research by using fourteen genotypes in RCBD with three replicates .The path coefficient analysis for both spring and autumn plantings showed that the leaf area (1.168 & 1.270) biological yield(1.067, 1.060) and 1000 seed weight (0.753 & 0.795) had the most direct and indirect effect on grain yield, It was concluded that it should be depend these characters that had direct and indirect effect in the grain yield used as criteria to improve and increasing grai Yield for sorghum genotypes by selection at irrigated central region of Iraq. أجريت هذه التجربة في محطة أبحاث أبي غريب التابعة للهيأة العامة للبحوث الزراعية للموسمين الربيعي والخريفي عام 2004 باستخدام أربعة عشر تركيب وراثي وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة وبثلاث مكررات، بهدف دراسة واجراء تحليل معامل المسار بين الحاصل ومكوناته لتحديد الصفات الأكثر تأثيراً في حاصل الحبوب لوحدة المساحة وعدها أدلة انتخابية لتحسين الحاصل. أظهرت نتائج التحليل الإحصائي أن هناك فروقات معنوية بين التراكيب الوراثية الداخلة في الدراسة, ولجميع الصفات المدروسة. اظهرت نتائج تحليل معامل المسار في الموسمين الربيعي و الخريفي ان لصفات معدل المساحة الورقية (1.168، 1.270) والحاصل البايولوجي (1.067، 1.060) ومعدل وزن 1000 حبة (0.753، 0.795) تأثيراً مباشراً في حاصل الحبوب وعليه نوصي باعتماد تلك الصفات كأدلة انتخابيةعند اجراء الانتخاب في الاجيال اللاحقة لتحسين وزيادة حاصل حبوب الذرة البيضاء في المنطقة المروية الوسطى من العراق .


Article
Effect of Nitrogen Levels on Growth and Yield Characters of Two Bread Wheat Cultivars
تأثير مستويات النيتروجين على صفات النمو والحاصل لصنفين من الحنطة الناعمة Triticum aestivm L.

Loading...
Loading...
Abstract

A field trial was carried out during season of 2009-2010 at farmer Field in Garma–Falluja town–Anbar governorate to know the effect of four levels of nitrogen fertilizer ( 50 , 100,150 and 200 Kg N. ha-1) on growth and yield characters of two bread wheat cultivars (IPA 95 and Fatth). A split plot arrangement in randomized complete block design with three replicates was used. Tow cultivars (IPA 95 and Fallah) were the mean plots and nitrogen levels (50 , 100,150 and 200 Kg N. ha-1) were the sub plots. The results showed that IPA 95 cultivars gave significant increment in most of studies characters except for 1000-kernals weight. Application higher level of nitrogen fertilizer (200 Kg N. ha-1) increased plant height, flag leaf area, number of spikes per m2, number kernels per spike, 100-kernals weight and total grain yield (ton. ha-1). The interaction between the cultivars and nitrogen levels had significant effects for all studies characters. IPA cultivar plants with 200 Kg N. ha-1 gave high mean for plant height ( 98.5 cm) and total grain yield (8.02 ton ha-1) . نفذت تجربة حقلية في موسم 2009 – 2010 في ناحية الكرمة – قضاء الفلوجة محافظة الانبار , لمعرفة استجابة صنفين من الحنطة الناعمة (اباء 95 والفتح) لاربعة مستويات من النتروجيني (50 ,100،150 ,200) كغم N /هـ وفقا لتصميم القطاعات الكاملة المعشاة R.C.B.D. وبترتيب الالواح المنشقة. أظهرت النتائج تفوق صنف إباء 95 في اغلب الصفات المدروسة ماعدا صفة وزن 100 حبة (غم) التي لم يظهر فيها أي فروقات معنوية مقارنة بصنف فتح الذي تفوق في هذه الصفة لكنه لم يصل الى حد المعنوية . اضافة المستوى العالي من سماد النيتروجيني 100 كغمN /هـ اثر معنويا في كل من ارتفاع النبات و مساحة ورقة العلم و عدد السنابل /م2 وعدد الحبوب بالسنبلة و وزن 1000 حبة و حاصل الحبوب. اثر التداخل بين الاصناف والتسميد النتروجيني معنويا في جميع الصفات ،اذ اعطت نباتات اباء 95 المسمدة بسماد النيترجيني العالي 200 كغم N /هـ اعلى معدل لارتفاع النبات ( 98,5سم) وحاصل الحبوب ( 8,02 طن /هـ) .


Article
Effect of foliar sprays with some nutrient element on growth, yield and chemical components of Rosella Hibiscus sabdariffa L.
تأثير الرش ببعض المغذيات في نمو وحاصل وبعض مكونات الكُجرات Hibiscus sabdariffa L.

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in Brwana district, Haddetha province Al-Anbar governorate during the growing seasons of 2004 and 2005 to investigate on the growth and chemical characteristics for Rosella jamica Hibiscus sabdariffa L. The effect of foliar sprays with N as urea {CO(NH2)2} at 5 g. L-1 and K on K2SO4 at 4 g. L-1 and B on H3PO3 at 2 g. L-1 and their iteration. Eight treatments were used using (RCBD) with three replicates to compose the means using Duncin multiple range the experimental results of those experiments showed that:- البحث مستل من أطروحة دكتوراه للباحث الأول treating plants with N+K+B significantly gave the highest plant hight of 142.0, 156-66 cm, number of branches per plant of 24.0, 28-66 branch, number of fruit of 162.70, 180.0 fruit. Plant-1, calyx yield of 42.0, 46.70 g. plant-1 and total yield of 1077.33, 1250.70 Kg. Hktar-1 for both season respectively as composed with the control treatment which gave 120.40, 131.0 cm, 17.33, 20.33 branch. plant-1, 32.70, 35.70 g. plant-1 and 952.00, 869.33 Kg. Hktar-1 for both seasons respectively. The treatment with N+K+B significantly increased Vit. C. content of 47.96, 48.56 mg.100 g-1 juice. اجري البحث في ناحية بروانة، قضاء حديثة– محافظة الأنبار للموسمين 2004 و 2005 لدراسة تأثير الرش ببعض العناصر الغذائية الكبرى والصغرى في صفات النمو والحاصل والصفات الكيميائية لنبات الكُجرات Rosella jamica Hibiscus sabdariffa L. تأثير الرش بالنتروجين على شكل يوريا CO(NH2)2 وبتركيز 5 غم/ لتر 44.66% N والبوتاسيوم على هيئة كبريتات البوتاسيوم K2SO4 وبتركيز 4 غم/ لتر 41.5% K والبورون على هيئة حامض البوريك H3BO3 وبتركيز 2 غم/ لتر 17% B وتداخلاتها. وضعت المعاملات في تصميم القطاعات العشوائية الكاملة (RCBD) بثلاث مكررات وقورنت المتوسطات الحسابية باستعمال اختبار دنكن متعدد الحدود. وأظهرت النتائج تفوق المعاملة N + K + B في كل من ارتفاع النبات وبلغ 142.00، 156.66 سم وعدد الأفرع لكل نبات 24.00، 28.66 فرع وعدد الجوز 162.70، 187.00 جوزة وحاصل الأوراق الكاسية لكل نبات 42.00، 46.70 غم والحاصل الكلي 1077.33، 1250.70 كغم. هكتار-1 للموسمين على التوالي قياساً بمعاملة المقارنة التي أعطت 120.40، 131.00 سم و 17.33، 20.33 فرع و 475.00، 485.46 غم و 130، 143.00 جوزة و 32.70، 35.70 غم و 869.33، 952.00 كغم. هكتار-1 للموسمين على التوالي كما سببت المعاملة N + K + B زيادة تركيز فيتامين C 47.96، 48.56 ملغم. 100 مل عصير.


Article
In vitro plant regeneration of citrus rootstocks indused callus from explants of young seedlings
إخلاف النباتات من كالس أصول الحمضيات المستحث من أجزاء الباردات المزروعة خارج الجسم الحي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Assay were performed to obtain embryogenic callus lines from three citrus rootstocks(sour orange, sweet orange, and swingle stirumelo)by growing stem and leaf segments, cotyledons, and epicotyls explants excised from in vitro young seedling of 6-8 weeks old. It was evident that epicotyls was the best explants in callus production following six weeks of culture on MT medium supplemented with (mg/l) NAA (2.5), 2,4-D (0.25) and K (0.5) . However, the best medium for embryogenesis contained BA (0.25), NAA (0.1) and ME (500). No differences in chromosomal number were observed in the plants obtained from different propagation methods (2n=2x=18). انجزت هذه الدراسة للحصول على خطوط الكالس الجنيني لثلاثة أصول من الحمضيات (النارنج والبرتقال البذري المحلي والسوينكل ستروميلو) وذلك بزراعة قطع السيقان والأوراق والفلقات والسويقة الجنينية العليا المأخوذة من بادرات بعمر 6-8 اسابع ومزروعة خارج الجسم الحي. تخلف النارنج مقارنة مع البرتقال والسوينكل ستروميلو في قابليته على تكوين الكالس من الأجزاء النباتية المعزولة من البادرات البذرية واتضح ان السويقة الجنينية العليا هي أفضل الأجزاء النباتية في تكوين الكالس بعد ستة أسابيع من الزراعة في وسط MT المجهز بـ( ملغم/لتر) 0.5 K+ 0.25 2,4-D +2.5 NAA وان أفضل وسط لتكوين الأجنة هو MT المجهز بـ 500 ME +0.1 NAA +0.25 BA. ولم يحصل تغاير في العدد الكروموسومي للنباتات الناتجة (2n=2x=18 ).


Article
Influence of foliar spraying and added chemical and organic fertilizer on growth and yield of cauliflower Brassica oleracea var. Botrytis
تأثير الرش والاضافة للاسمدة الكيميائية والعضوية في نمو وحاصل القرنابيط (Brassica oleracea var.Botrytis) صنف سولدسنو

Loading...
Loading...
Abstract

This study field was conducted during the growing season of 2009-2010 in the vegetable farm, Department of Horticulture, College of Agriculture, University of Baghdad to investigate the influences of the organic and chemical fertilizer which is recommended from the Ministry of Agriculture in the growth and yield of cauliflower (Brassica oleracea var.Botrytis) cv. Sold snow. The land was prepaired by plughing and harrowing and leveling and the divided into Block, each block contain 10 experimental units, the area of each unit is 5 m2 with two rows the distance between the rows is 0.9 m with a length of 2.75 m and the experimental treatments included in this study as follows: The control treatment (without fertilizer) (Z0). The treatment total recommended chemical fertilizer added to the soil (T0). The treatment with foliar spraying with (ultrafolirplus 4-4-4) at 1.5 ml/L (T),the treatment with foliar spraying (Travoleaberplus4-4-4-)+1/3recommended chemical fertilizer added to the soil (T1), foliar with Travoleaberplus +2/3 recommended chemical fertilizer added to the soil (T2), foliar with Travoleaberplus + total recommended chemical fertilizer added to the soil (T3). Foliar spraying with organostar at 2 ml/L (T4), folira spraying with organostar + 1/3 recommended chemical fertilizer added to the soil (T5), foliar sprays with organostar+ 2/3 recommended chemical fertilizer added to the soil (T6), foliar sprays with organostar + total chemical fertilizer added to the soil (T7). The experimental total was included,the number of leaves per plant, leaf area, chlorophyll content, the yield and its component, the dry weight of vegetative part and roots and curl. The experimental results showed that there is a significant difference between the chemical and the organic fertilizer as compared with the control treatment. Treatment T3 and T7 gave the highest value of number of leaves, leaf area, chlorophyll cotent of (31.33, 249.73 cm2, 46.96 SPAD unit and 30.90 , 258.63 cm2 , 46.33 SPAD unit as compared with the control treatment which gave 24.70 , 160.3 cm2, 41.63 SPAD unit respectively. Treatment T3 and T7 also gave the highest curl weight, diameter and total yield (1574.5, 1076.56 g.plant-1 and 35.80, 34.87 cm and 24.77, 24.10 ton.ha-1 as compared with the control treatment. The same treatment gave the highest dry weight of roots, vegetative part and curl up to 21.46, 20.45 and 179.37 , 163.83 and 59.2, 58.4 as compared with the control treatment respectively. نفذت تجربة حقلية للموسم الزراعي 2009-2010 في احد حقول الخضروات في قسم البستنة – كلية الزراعة / جامعة بغداد في تربة مزيجة غرينية لاختبار تاثير الاسمدة الكيميائية والعضوية المقرة من قبل لجنة الاسمدة في وزارة الزراعة العراقية وتاثيرها في صفات النمو الخضري والحاصل لنبات القرنابيط (Brassica oleracea var.Botrytis) صنف سولدسنو. تم اعداد الارض من حراثة وتسوية وتنعيم ثم قسم الحقل الى ثلاث قطاعات كل قطاع يحوي 10وحدات تجريبية ومساحة الوحدة التجريبية الواحدة 5 م2 بواقع مرزين المسافة بين مرز واخر 0.9 م وطول المرز 2.75 م وقد شملت معاملات التجربة : معاملة المقارنة (بدون تسميد ورمز لها 0 Z)، معاملة اضافة السماد الكيميائي الى التربة بالكمية الموصى بها لنبات القرنابيط ورمز لها 0 T، معاملة رش النباتات بالسماد الكيميائي لوحدة (الترافولبيربلص 4-4-4) وبتركيز 1.5 مل/لتر (حسب توصية لجنة الاسمدة في وزارة الزراعة( ورمز لها T ، معاملة رش النباتات بالسماد الكيميائي + اضافة 1/3 كمية السماد الكيميائي الموصى به الى التربة ورمز لها 1 T ، معاملة رش النباتات بالسماد الكيميائي + اضافة 2/3 كمية السماد الكيميائي الموصى به الى التربة ورمز لها 2 T ، معاملة رش النباتات بالسماد الكيميائي + اضافة الكمية الموصى بها من السماد الكيميائي الى التربة ورمز لها 3 T، معاملة رش النباتات بالسماد العضوي لوحده (اوركانوستار) وبتركيز 2 مل/لتر (حسب توصية لجنة الاسمدة في وزارة الزراعة العراقية) ورمز لها 4 T،معاملة رش النباتات بالسماد العضوي + اضافة 1/3 كمية السماد الكيميائي الموصى به الى التربة ورمز لها 5 T، معاملة رش النباتات بالسماد العضوي + اضافة 2/3 كمية السماد الكيميائي الى التربة ورمز لها 6T ومعاملة رش النباتات بالسماد العضوي + اضافة كمية السماد الكيميائي الموصى به الى التربة ورمز لها 7 T. اما الصفات المدروسة فكانت عدد الأوراق/نبات، المساحة الورقية والكلوروفيل فضلاً عن الحاصل ومكوناته.كما تم حساب الوزن الجاف للمجموع الخضري والجذري والأقراص الزهرية بينت النتائج ان هنالك فرقاً معنوياً بين معاملات التسميد الكيميائي والعضوي مقارنةً بمعاملة المقارنة. اذ حققت المعاملتان 3 Tو 7T باعطائها اعلى القيم لعدد الأوراق والمساحة الورقية والكلوروفيل بلغ (31.33 ، 249.73 سم2 ، 46.96 speaduints) و (30.90 ، 258.63 سم2، 46.33 speaduints) مقارنةً بمعاملة المقارنة التي اعطت (24.70 ، 160.3 سم2، 41.63 speaduints) على التوالي. ايضاً حققت المعاملتان 3 T و 7T باعطائها اعلى القيم في صفات الحاصل المتمثلة بوزن القرص الزهري الواحد وقطره والحاصل الكلي للقرنابيط بلغ (1574.5 ، 1076.56 غم.نبات-1و(35.80 ، 34.87 سم) و(24.77 ، 24.10 طن.هـ-1) مقارنةً بمعاملة المقارنة على التوالي. وحققت نفس المعاملتان باعطاءها اعلى قيم للوزن الجاف للمجموع الجذري والخضري والأقراص الزهرية بلغ (21.46 ،20.45) و(179.37 ،163.83) و(59.2 ،58.4 غم) مقارنةً بمعاملة المقارنة على التوالي.


Article
Estimation of genetic parameters for some parthenocarpic cucumber hybreds by full diallel crossing
تقدير المعالم الوراثية في بعض هجن الجيل الاول من الخيار الانثوي الخاص بالزراعة المحمية بالتضريب التبادلي الكامل

Loading...
Loading...
Abstract

Afield trial was conducted in fall season (2009) on cucumber in the plastic houses of general company of horticulture and forestry, to study general and specific compinig ability, gen action and onether genetic parameters. Six inbred lines were crossed in full diallel crosses to produce hybrids, crosses, parents and F1 hybrid (Rayan) were tested in yield and other traits evaluation. The results obtaind revealed that the best hybrid in yield fruit number/ plant and fruit set percent was (4×3) and (1×4). Gen action for plant yield, fruit number and number flowers/ plant was non additive action and fruit weight was additive action. While (h2.bs) was high in all characteristics, and (h2.n.s) was high in fruit weight. The best (gca) and (sca) in parents (1,3,4) that there crosses (4×3) and (1×4) gave high yield per plant (4.36, 4.05 kg/ plant) than hybrids that surpassed on compare hybrid Rayan. it was recommended to propagate seeds of these inbred to produce F1 seed of the best hybrids. نفذت التجربة في الموسم الخريفي ( 2009 ) على محصول الخيار داخل البيوت البلاستيكية في قسم البحوث والدراسات التابع الى الشركة العامة للبستنة والغابات ، لدراسة قابلية الائتلاف والفعل الجيني ومعايير وراثية اخرى . استخدمت في الدراسة ست سلالات في تضريب تبادلي كامل . ادخلت التراكيب الوراثية (السلالات والهجن الناتجة منها) مع هجين المقارنة الريان في تجربة مقارنة للحاصل وصفات اخرى . اوضحت البيانات ان افضل هجين في حاصل النبات وعدد الثمار ونسبة العقد هو الهجين (3×4) وماثلهُ الهجين (4×1). كان الفعل الجيني لحاصل النبات وعدد الثمار وعدد الازهار في النبات من نوع غير المضيف ، اما صفة وزن الثمرة فكان فعل الجين من نوع المضيف . كانت نسبة التوريث بالمعنى الواسع مرتفعة في جميع الصفات ونسبة التوريث بالمعنى الضيق في وزن الثمرة كانت مرتفعة ، كانت افضل قابلية ائتلافية عامة وخاصة في السلالات ( 1 و 3 و 4 ) والتي اعطت هجنها ( 3×4 ) و ( 4×1 ) اعلى معدل لحاصل النبات بلغ 4.36 و 4.05 كغم / نبات واللذان تفوقا على هجين المقارنة الريان ، لذا نوصي باكثار هذين الهجينين محلياً لسد حاجة القطر من البذور وتقليل تكاليف الاستيراد الى ادنى حد ممكن .


Article
Coliforms As Indicator for the Existence of Salmonella in Raw Milk
بكتريا القولون كمؤشر لتواجد جرثومة السالمونيلا في الحليب الخام

Loading...
Loading...
Abstract

Fifty raw milk samples were collected , (25) of them were collected from the individual milk cans (50 kg each) from the producer’s homes in Al-Thahab Al-Abiad, Abu Ghraib, while the other (25)samples were collected from the scale bulk milk tank (2 tons) inside the milk reception and collecting center at the same village. Data revealed that (8%) of the milk samples collected from the milk cans while (16%) of the milk samples collected from the scale bulk milk tank were contaminated with Salmonella spp. Result revealed that a significant positive correlation was found between the milk samples with a high coliform counts and the existence of Salmonella in them among the tow serotype of Salmonella that were identified from (50) raw milk samples including S- typhimurium and S-dublin. جمعت (50) عينة من عينات الحليب الخام (25) عينة منها من عينات الحليب الخام أخذت من الحاويات المعدنية للحليب (دبات الحليب) من بيوت المربين والحلابين في قرية الذهب الأبيض الكائنة في منطقة أبي غريب / بغداد ومجهزي الحليب لمركز جمع الحليب في نفس القرية و(25) عينة من عينات الحليب الخام أخذت من حوض جمع الحليب سعة (2) طن في نفس المركز . وقد أجري في مختبر صحة الحليب /كلية الطب البيطري – جامعة بغداد العد الجرثومي الكلي لبكتريا القولون والإشيريشيات القولونية لتلك العينات فضلا عن دراسة مدى تلوث تلك العينات بجراثيم السالمونيلا وتحديد أنماطها المصلية. أثبتت النتائج أن هناك ارتباطا معنويا بين ارتفاع معدلات بكتيريا القولون في الحليب الخام ونسبة تواجد جراثيم السالمونيلا حيث كانت النسبة المئوية لتواجد جرثومة السالمونيلا في العينات المأخوذة من الحاويات المعدنية(8%) حيث شخصت عزلتان تعودان للنمط المصلي S-typhimurium بينما احتوت عينات الحليب الخام التي جمعت من حوض الميزان على أعلى نسبة من جرثومة السالمونيلا ، فقد بلغت النسبة المئوية لتواجدها (16%) ، وقد شخصت (4) عزلات كانت (3) عزلات منها تعود للنمط المصلـي S-typhimurium وعزلة واحدة للنمط المصلي S-dublin.


Article
Effect of substitution yellow corn by Sorghum in the presence of plant proteins in some physiological and biochemical traits of broiler
تأثير إحلال الذرة البيضاء محل الذرة الصفراء بوجود البـروتين النبـاتي في بعض الصفات الفسلجية والكيموحيوية لفروج اللحم

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in poultry farm, college of agriculture, Al- anbar university, during the period from 26 Feb., 2004 to 22 April.,2004.The objective of this study was to determine the effect of substitution yellow corn by sorghum with low tannin in the presence of plant proteins in some physiological and biochemical traits of broiler, A total number of 360 hybrid (FABRO) chicks were randomly distributed to four treatments with three replicates , Each replicate contained 30 birds, The different treatments of experiment were fed on diets with different levels of sorghum (0,50,55and 60%) substituted with yellow corn . The results revealed the following: There were no significant differences among Treatments in proportion weights of heart, pancreas, spleen, gizzard and proventriculus . Treatment 4 was significantly higher in proportion weights for liver and fabrisia gland compared with other treatments 2,3 and the treatment 4 did not a significantly different as compared with treatment 1and other treatments . Treatments 3,4 were significantly improved in RBC, Hb and MCHC as compared with treatments 2,1. Followed by treatment 4 in which PCV were significantly increase as compared with other treatments. There were no a significant differences among treatments in ESR, WBC, and HL. Treatments 4,3 were significantly decreased in blood plasma glucose as compared with treatments 2,1. Treatments 4,3 and 2 were significantly decreased in blood plasma cholesterol as compared with treatment1 . Followed by treatments 3,4 in which protein rate of blood plasma for broiler as compared with treatment1 at age 8 weeks. It was concluded from this study the possibility of substitution of sorghum in different level 50, 55, 60% instead of yellow corn in the broiler diets to improve some physiological and biochemical characters of broiler chickes. أجريت هذه الدراسة في كلية الزراعةـ جامعة الانبار للمدة من 26/2/2004 إلى 22/4/2004، لمعرفة تأثير إحلال الذرة البيضاء المحلية منخفضة التانين محل الذرة الصفراء بوجود البروتين النباتي في بعض الصفات الفسلجية والكيموحيوية لفروج اللحم ، استخدم في الدراسة 360 طيراً هجيناً ( فاوبرو) وزعت بصورة عشوائية على أربعة معاملاتٍ بواقع ثلاث مكررات ( 30 طير/ مكرر ) ، غذيت معاملات التجربة على علائق تم فيها إحلال الذرة البيضاء بنسب صفر،50 ،55 و60 % محل الذرة الصفراء . وأشارت نتائج الدراسة إلى عدم وجود فروق معنوية بين المعاملات في معدلات الاوزان النسبية للقلب والبنكرياس والطحال والقانصة والمعدة الغدية ، بينما تفوقت المعاملة T4 معنوياً (P<0.05) في الوزن النسبي للكبد و الوزن النسبي لغدة فابريشيا مقارنة مع المعاملات T2 وT3 في حين لن تختلف المعاملة T4 عن المعاملة T1 . وقد ظهر تفوق معنوي (P<0.05) في عدد خلايا الدم الحمراء وتركيز الهيموكلوبين ومعدل تركيز هيموكلوبين الخلية الحمراء للمعاملة T3 و T4 مقارنةً مع المعاملة T2 ومعاملة السيطرة . كما حصل تفوق معنوي (P<0.05) في حجم الخلايا المرصوصة للمعاملة T4 مقارنةً بالمعاملات الأخرى ، في حين لم تظهر فروق معنوية بين معاملات الذرة البيضاء ومعاملة السيطرة في معدلات سرعة ترسيب خلايا الدم الحمر وعدد خلايا الدم البيض ونسبة الخلايا المتغايرة إلى الخلايا اللمفاوية (H/L) . ولوحظ حصول انخفاض معنوي (0.05 >P ) للمعاملتان T3, T4 في تركيز كلوكوز بلازما الدم مقارنة مع المعاملة T2 ومعاملة السيطرة T1 ، كذلك حصل انخفاض معنوي (0.05 >P ) في تركيز كولسترول بلازما الدم للمعاملة T4 ، T2 وT3 مقارنة بمعاملة السيطرة . في حين حصل تفوق معنوي (0,05 >P) في تركيز بروتين بلازما الدم الكلي لصالح المعاملتان T3, T4 مقارنة مع طيور مجموعة السيطرة عند عمر 8 اسابيع .


Article
Study of Fertilization rate and services per conception in a herd of Holstein cows
دراسة نسبة الاخصاب وعدد التلقيحات اللازمة للإخصاب في قطيع من ماشية الهولشتاين

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to investigate the effect of season, parity And age at first calving on conception rate (CR) and service per conception(SPC)in Holstein cows. The study was carried out at AL-Nasr Dairy cattle Station during the period 2004-2006.One thousand and five hundred records, pertaining to 349 Holstein cows were analyzed. The General Linear model (GLM) within SAS program was employed to study the influence of fixed factor and to estimate the component of variance for random effects in mixed model estimated by the direct maximum Likelihood procedure (REML). Overall means of CR and SPC were 67.33% and 2.51 respectively. The parity and season exhibited highly significance effect on CR and SPC. An obvious significant influence of first age at calving was noticed on SPC but not on CR .Heritability of CR and SPC were 0.17 and 0.09 respectively .In conclusion , the implementation of natural mating of heifers would increase the conception rate . Moreover, reducing of artificial insemination during hot season of mature cows would enhance the conception rate of Holstein herds. اجريت هذه الدراسة بهدف بيان تأثير الموسم ، تسلسل الولادة ، العمر عند الولادة الاولى ، على نسبة الاخصاب وعدد التلقيحات اللازمة للإخصاب في أبقار الهولشتاين. أجريت هذه الدراسة في محطة ابقار النصر في الصويرة للفترة من 2004 – 2006 . أستخدم 1500 سجلا عائدا لـ 349 بقرة هولشتاين تم تحليلها احصائيا. أستعملت طريقة الانموذج الخطي العام (GLM-General Linear Model) ضمن البرنامج الاحصائي SAS لدراسة تأثير العوامل الثابتة في الصفتين آنفة الذكر لتنفيذ طريقة تعظيم الاحتمالات المقيدة (REML_Restricted Maximum Liklihood) لتقدير مكونات التباين للتأثيرات العشوائية وبافتراض الأنموذج الرياضي المختلط(Mixed Model) . بلغ المتوسط العام لنسبة الاخصاب وعدد التلقيحات اللازمة للإخصاب 67.33 و2.519 % على التوالي. اظهر تسلسل وموسم الولادة معنوية عالية (P<0.01) على كل من نسبة الاخصاب وعدد التلقيحات اللازمة للاخصاب، وكان هناك تأثير معنوي(P<0.05) للعمر عند الولادة الاولى على عدد التلقيحات اللازمة للاخصاب دون نسبة الاخصاب . بلغ المكافىء الوراثي لنسبة الاخصاب وعدد التلقيحات اللازمة للاخصاب 0.17 و 0.09 على التوالي.


Article
Detection about active substances in black mustard seed and the effect of aqueous and alcoholic extracts on inhibition of some microorganisms
الكشف عن المواد الفعالة في بذور الخردل الاسود وتأثير المستخلصات المائية والكحولية في تثبيط بعض سلالات الإحياء المجهرية

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted on black mustard Brassica nigra seeds.The Percentage rate of seed component were2% moisture, 23.30% Protein ,35.88% fat ,5.52% ash , 5.00% fiber and 28.30% carbohydrates. The preliminary chemical analysis of active compounds showed that seeds contain glycosides, alkaloids, resin, flavonoids , phenol and saponines. Each aqueous and alcohols extracts were tested for antimicrobial activity towards (7) different strains of microorganisms included (3) bacterial which were Escherishia coli , Pseudomonas aeruginosa and Staphlyococcus aureus as well as 4 species of molds which were Alternaria alternata , Trichoderma harzianum , Penecillium italicum , Aspergillius niger . The inhibitory activity of extracts were varying and based on method of extraction and microorganism. The water extracts had shown clear inhibition towards bacterial strain E. coli and P. Aeruginosa . The alcoholic extract had low inhibition activity against the bacterial strains compared with water extracts, The water extracts at (50,75,100 )% were not showed any inhibition effect toward A. niger The alcoholic extracts was more effect on P. italicum , percentage of inhibition was 75.5% than another molds which were A . alternata , T. harzianum , A. niger that their percentage inhibition were (62.0 , 38.8, 20.22) % respectively. أجريت الدراسة على بذور الخردل الأسود Brassica nigra وكانت النسبة المئوية لمكوناتها هي 2% رطوبة ، 23.30 % بروتين 35.88% زيت ، 5.52% رماد ، 5.00% ألياف ، 28.30 % كاربوهيدرات وأظهرت نتائج التشخيص الكيميائي الأولي احتواء البذور على الكلايكوسيدات والقلويدات والراتنجات والفلافونات والفينولات والصابونيات وخلوه من التانينات ، وحضرت مستخلصات مائية بتراكيز (25 ,50 ,75 ,100 )% وخضعت هذه المستخلصات لعدد من الاختبارات الحيوية لاختبار فعاليتها التثبيطية Antimicrobial inhibition تجاه 7 أنواع من الإحياء المجهرية ثلاث منها بكتيرية هي coli Escherichia Pseudomonas aeruginosa, Staphylococcus aureus , وأربعة أنواع من الاعفان هي Alternaria alternata , Aspergillus niger و Penecillium italicum و Trichoderma harzianum ولقد تنوعت نتائج دراسة الفعالية التثبيطية للمستخلصات باختلاف نوع المستخلص واختلاف التركيز المستعمل و الكائن ألمجهري المختبر فأظهرت المستخلصات المائية (25،75،50،100) % تثبيطاً واضحاً لعزلات بكتريا E.coli aeruginosa .P وانخفضت الفعالية التثبيطية للمستخلص الكحولي 80 % تجاه العزلات البكتيرية مقارنة بالمستخلصات المائية ولم تبد المستخلصات المائية بتركيز (50 ,75 , 100 ) % إي فعالية تثبيطية تجاه العفن A.niger وكان العفن P. italicum أكثر الاعفان تاثراً بالمستخلص الكحولي اذ بلغت النسبة المئوية للتثبيط 75.5 % مقارنة با لA. alternata , harzianum T . ، A . nigerوالتي بلغت ( 62.00 ,38.8 ,2 20.2) % على التوالي .


Article
Nutritional attitude for secondary school students in Amman and the factors affecting them
الاتجاه التغذوي لطلبة المدارس الثانوية في عمان والعوامل المؤثرة فيه

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to evaluate the level of nutritional attitude of secondary school students and study the effects of demographic factors, socio-economic factors, heath status of students and their families on the level of nutritional attitude and food consumption habits. A sample of 855 students was randomly chosen from 24 private and official schools in Amman city – Jordan. The questionnaire that has been used in this study was adapted from health department questionnaire / Brock University in Canada. The data indicates that the most students are female (66.7%), and the most fathers and mothers of students have B.Sc. degree (64.3 and 52.2% respectively), most fathers have commercial jobs, while most of the mothers are housekeeper, most families income is between 400 and 1000 J.D., and most of the families have 1- 3 children. The result showed that most students (85.2%) have good level of nutritional attitude, while the percentages of students who they have fair and excellent level of nutritional attitude was very low (12.5 and 2% respectively). The statistical analysis showed that there are highly significant differences (P<= 0.01) between male and female, private and official schools, the levels education for mothers of students, type of student’s mother job, levels of family income, levels of person income, between group of healthy students and who they have gingival problems in their relation to nutritional attitude. While the differences between the healthy families and who they have one or more of health problems was significant at (P<=0.05). هدفت هذه الدراسة الى تقييم السلوك التغذوي والعادات الغذائية للطلبة في مرحلة الثانوية وقد تم إجراء هذه الدراسة على عينة عشوائية شملت 855 طا لبا وطالبة (285 طالبا و570 طالبة) تم اختيارهم بشكل عشوائي من 24 مدرسة خاصة ورسمية من مدينة عمان – الاردن. تم جمع الاستمارات وتبويب المعلومات واجراء التحليل الاحصائي باستخدام نظام SPSS وقد استخدم اختبار مربع كاي لمعرفة مستوى الفروقات في مستوى السلوك الغذائي بين مستويات العوامل التي تمت دراستها وهي العوامل الديموغرافية والاقتصادية – الاجتماعية والصحية . وقد اشارت المعلومات المستحصلة في هذه الدراسة ان اغلب الطلبة من الاناث ( 66.7%) , وان اباء وامهات الطلبة هم من خريجي الجامعات (64.3 و 52.2% للآباء والأمهات على التوالي)، وان اكثر اولياء امور الطلبة هم من ذوي الاعمال التجارية (45.4%) اما الامهات فأكثرهن من ربات البيوت (76.7%) ، وان أكثر العائلات كان عدد أفرادها بين 3-5 (67.7%) وان الدخل الشهري لاكثر العائلات بين 400 – 1000 دينار أردني (52.2%) وقد تبين من نتائج هذه الدراسة ان النسبة العظمى من الطلبة الذين شملتهم الدراسة كان مستوى السلوك التغذوي لهم جيدا (85.2%), في حين ان نسب الطلبة اللذين كان مستوى السلوك التغذوي لديهم مقبولا او ممتازا فقد كانت منخفضة (12.5 و 2%) على التوالي. وقد اظهر التحليل الاحصائي ان هناك فروقات معنوية عالية في مستوى السلوك التغذوي (p ≤ 0.01) بين الجنسين، بين المدارس الخاصة والرسمية وبين مستويات تعليم الام، مستويات دخل العائلة ومستويات نصيب الافراد من الدخل ووجود مشاكل في الأسنان . أما الفرو قات في مستوى السلوك التغذوي بين وجود وعدم وجود المشاكل الصحية لدى عائلات الطلبة فقد ظهرت فقط على مستوى معنوية p ≤ 0.05 .


Article
Utilization of green tea flavonoids as antioxidant and for improving the shelfe life of processed cream
استعمال المستخلص الفلافونويدي للشاي الاخضر كمضاد اكسدة ولتحسن قابلية حفظ القشطة

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out to evaluate the performance of flavonoid compounds extracted from green tea at different concentrations (100 and 200 ppm) as natural antioxidants and their role in prolonging the keeping quality of some short –shelf life dairy products like cream. The results showed that T2 treatment (200ppm of flavonoid extract) was quit low or negligible in some stages of storage in development values of each POV and ADV of fat during storage at ( 6±1ºC), which have retained their validity according to the scale of accepted level of POV and ADV values even after 14 days of storage, followed in importance by T1 treatment with 100 ppm of flavonoid extract and treatments BHT2 and BHT1 butylated hydroxyl toluene which used as industrial antioxidant compared with control which was refused at the 10th day of storage at ( 6±1ºC). To evaluate the performance of flavonoid extract as antioxidant and its efficiency comparing with industrial antioxidant BHT, They were added to linoleic acid and incubation was done at 40 ºC for 14 days Results showed that the flavonoid extract had great ability to protect linoleic acid from oxidation and the inhibition rates were 90% and 78% for the flavonoid extract and BHT respectively, compared with the control. A sensory evaluation was carried out on processed cream during storage at (6±1ºC). The results revealed that treatment T2 got highest marks awarded in the evaluation for all period storage (14-days) followed by T1, BHT2 and BHT1 while the control took the least. اجربت هذه الدراسة لتقييم اداء المركبات الفلافونويدية المستخلصة من الشاي الاخضر وبالتراكيز 100و200 جزء بالمليون كمضادات اكسدة طبيعية ودراسة دورها في اطالة مدة حفظ بعض منتجات الالبان ذات العمر الخزني القصير كالقشطة .واتضح من النتائج ان المعاملة T2 المتمثلة بالقشطة المضاف لها المستخلص الفلافونويدي بتركيز200 جزء بالمليون قد حصل فيها اقل تطوراو يكاد يكون معدوم في بعض مراحل الخزن في قيم كل من الرقم البيروكسيدي ودرجة حموضة الدهن حيث احتفظت بصلاحيتها حسب التدرج العالمي المعتمد لكلا التقديرين حتى بعد مرور 14 يوم من الخزن على درجة حرارة ( 6±1 ºم ) تلتها من حيث الاهمية اي الاقل في التغييرالمعاملة T1 المتمثلة بالقشطة المضاف لها المستخلص الفلافونويدي بتركيز100 جزء بالمليون ثم المعاملتين BHT2 وBHT1 التي استخدم فيها مضاد الاكسدة الصناعي (بيوتيل هيدروكسي تولوين) بالتركيزين 100 و 200 جزء بالمليون على التوالي مقارنة مع معاملة السيطرة التي كانت مرفوضة في اليوم 10 من الخزن على درجة حرارة ( 6±1 ºم) . ولاجل تقييم اداء المستخلص الفلافونويدي كمضاد اكسدة ومقارنة كفائته بمضاد الاكسدة الصناعيBHT اضيف كل منهما الى حامض اللينوليك وحضن على درجة حرارة 40ºم مدة 14 يوم اظهرت النتائج ان للمستخلص الفلافونويدي قابلية فائقة في حماية حامض اللينوليك من التاكسد وكانت نسب التثبيط 90 و78% للمعاملتين على التوالي مقارنة مع معاملة السيطرة . وعند اجراء التقويم الحسي لنماذج القشطة اثناء الخزن على درجة حرارة( 6±1 ºم) فقد حصلت المعاملة T2 على اعلى الدرجات الممنوحة في التقويم الحسي طوال فترة الخزن البالغة 14يوما تلتها المعاملةT1 ثم المعاملة BHT2 والمعاملة BHT1 في حين حصلت قشطة السيطرة على اقل الدرجات.


Article
Effect or purified lawsone and aqueous extract of henna (lawsonia inermis) leaves on some pathogenichacteria and their Beta-lactamase activity
تأثير اللاوسون النقي والمستخلص المائي لأوراق نبات الحناء (lawsonia inermis) على بعض أجناس البكتيريا المرضية وفعالية انزيمات بيتا- لاكتاميز

Loading...
Loading...
Abstract

The Lawsone has been extracted from henna (lawsonia inermis) leaves, the extract was purified by using two phase system and the components of the extract were identified by thin layer chromatography. Melting point of lawsone and the absorption characteristics in the ranges of infra red and ultraviolet spectrum were also identified. The extracted lawsone antibacterial effects against some pathogenic types of gram positive and gram negative bacteria including Psedomonas aerugionsa, Escherichiade coli, and Staphylococcus aurous has been studied, and the results showed that Lawsone has high inhibitory effect against β-lactamases extracted from investigated isolate. The comparison between the inhibitory effect of purified lawsone and aqueous extract was also made. The comparison showed that, the inhibitory effect of the 50 mg of purified lawsone against Psedomonas aerugionsa, Escherichia coli, and Staphylococcus aurous were identified in surrounded zones with the diameter of 18, 17, and 25 mm respectively, while the diameters of zones with aqueous extract were 20, 10, and 11 mm. Plasmid characteristics of different isolates that have been studied using salting out method followed by gel agarose electrophoresis revealed that each isolate type contained one large and 2-5 small plasmids. Different sources of plasmid showed relatively different plasmids sizes. تم استخلاص اللاوسون lawsone من اوراق نبات الحناء lawsonia inermisو اجريت التنقية بطريقةالانظمة ثنائية الاطوار وشخص بواسطة كروماتوغرافيا الطبقة الرقيقة tlc ونقطة الانصهار ومخططات الاشعة تحت الحمراء IR والامتصاصية في مدى الاشعة فوق البنفسجية UV ودرست فعاليته ضد بعض عزلات البكتيريا المرضية الموجبة والسالبة لصبغة كرام بعد تشخيصها ودراسة المحتوى البلازميدي لها وشملت Pseudomonas aeruginosa Eschirichia coli staphylocoaus aureus وقورنت فعالية اللاوسون مع المستخلص المائي لاوراق الحناء وتم ايضا دراسة تاثير اللاوسون النقي والمستخلص المائي لاوراق الحناء في فعالية انزيمات بيتا_ لاكتاميز التي تنتجها هذه العزلات . بينت النتائج ان اللاوسون ثبط نمو جميع العزلات قيد الدراسة وبلغت اقطار مناطق التثبيط 18 ، 17 ، 25 ملم على التوالي عند استعمال اللاوسون النقي بتركيز 50 ملغم/مل مظهرا فروق معنويا على المستخلص المائي لاوراق الحناء 20 ، 10 ، 11 ملم على التوالي عند استعماله بتركيز 50 ملغم مادة جافة /مل وامتلك اللاوسون النقي فعالية تثبيطية عالية تجاه انزيمات بيتا لاكتاميز المستخلصة من العزلات قيد الدراسة وكانت هذه الفعالية اعلى معنويا مما لوحظ مع المستخلص المائي لاوراق الحناء واشارت دراسة المحتوى البلازميدي باستخدام طريقة الترسيب الملحي المتبوع بالترحيل الكهربائي في هلام الاكاروز احتواء جميع العزلات على بلازميد واحد كبير الحجم مع وجود فروق نسبية في الحجم بين العزلات وتم الكشف عن عدد من البلازميدات الصغيرة تراوح بين (2-5) بلازميد .


Article
Effect of seeds soaked in β-Aminobutyric Acid on protection of cucumber plant from Pseudoperonospora cubensis (Berk &Curt) Rostow under plastic house conidition
تأثير غمر البذور في محلول حامض البيتا امينوبيوتيرك β-Aminobutyric Acid (BABA) في حماية نباتات الخيار من الإصابة بالفطر Pseudoperonospora cubensis (Berk. &Curt.) Rostow في ظروف الزراعة المحمية

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to evaluate the efficiency of β – 1, 3- aminobutyric acid (BABA) as a resistance inducing agents in cucumber plants against downy mildew disease caused by Pseudoperonospora cubensis (Berk & Curt.) Rostow. Results of this study revealed that there was a significant effects of the above treatment in reducing the leaf disease index (DI) and the rate of disease increase (r) compared with control treatment. Results also indicated that BABA achieved the highest degree of control when seeds soaked at 1% of BABA for 2 or 4 hours, this treatments win significant on the treatments by using water (control). Results of this work also revealed that the higher the concentration used the more effects was got compared to the lower concentration.The results showed induced systemic resistance of plant was increased positivelly with time of seeds soaking in (BABA). اجريت هذه الدراسة لإختبار كفاءة حامض البيتا امينو بيوتيرك BABA كعامل استحثاث لمقاومة نباتات الخيار ضد الفطر Pseudoperonospora cubensis (Berk & Curt) Rostow المسبب لمرض البياض الزغبي. أظهرت النتائج وجود تأثيرات معنوية للمركب المذكور في خفض نسبة الأوراق المصابة وفي الدليل المرضي لإصابة الأوراق (DI) فضلا عن التأثير في خفض معدل زيادة المرض (r) مقارنة بمعاملة الشاهد. وبينت النتائج وجود كفاءة عالية لحامض البيتا امينوبيوتيرك عند استعماله بطريقة غمر البذور بتركيز 1% لمدة غمر 4 ساعة و 2 ساعة، إذ تفوقت هذه المعاملات معنويا على المعاملات باستعمال الماء (المقارنة). وأشارت نتائج هذه الدراسة إلى أن تراكيز المركب المستعمل قد أثرت بشكل طردي على الإصابة بالمرض إذ كلما زاد تركيز الحامض زادت مقاومة النبات العائل للمرض. أوضحت النتائج انه كلما ازدادت مدة غمر البذور في الحامض كلما ازدادت مقاومة النبات المستحثة الجهازية.


Article
First Record of Olive Rust Mites Tegolophus hassani (Keifer) (Acerina: Eriophyidae) on Olive in Baghdad
أول تسجيل لحلم الصدأ Tegolophus hassani (Keifer) (Acerina: Eriophyidae) على الزيتون في محافظة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Field Experiment was conducted at Al-Zafarania station/Baghdad Province during 2008 to identily eriophyid infesting nurseries and olive trees. Results indicated the diagnosing and recording of a new species of olive mites infested trees and nurseries called the olive rust mite Tegolophus (Tegonotus) hassani (Keifer). Therefore this finding is considerd as a first record for this pest in Iraq. Female body spindlefshape, color dull yellow, long (113-160) micron, shield subtriangular and design obscure, Dorsel abdomen without micro tubercles while ventral side with elongate micro tubercles. Coxae with heavy lines of granules curving accessory seta absent coveflap 15 longitudinal. Periodical test for mik samples on slides showed that this species was found from April to the end of September and the high population density was recorded during May. نفذت تجربة حقلية في مزرعة الزعفرانية/محافظة بغداد خلال عام 2008 لتشخيص أنواع الحلم رباعي الأرجل (الحلم الأريوفي Eriophyid mite) الذي يصيب شتلات وأشجار الزيتون. أشارت النتائج إلى وجود نوع جديد يختلف عن الأنواع المعروفة سابقا وهو حلم صدأ الزيتون Tegolophus (Tegonotus) hassani (Keifer) وأن تشخيصه وتسجيله يعد الأول في العراق، من الصفات المظهرية المميزة لهذا النوع أن الأنثى مغزلية الشكل ذات لون أصفر مغبر طولها يتراوح بين (113– 160) ميكروناً والدرع شبه مثلث وعليه نقش غير واضح وعليه خطوط ضعيفة والبطن من الجهة الظهرية بدون درينات مجهرية بينما من الجهة البطنيه ذات درينات مجهرية طولية، والحرقفات تحتوي على خطوط منحنية ذو حبيبات والشويكة المساعدة غائبة ، ويتميز غطاء السوءة بأحتواءه على أشرطة طولية.وأظهرت نتائج الفحص لنماذج التحميل الدوري للفترة من نيسان إلى أيلول عن وجود هذا النوع من الحلم خلال هذه الفترة ، وأن أعلى كثافة له كانت خلال شهر مايس.


Article
The use of acetic acid to control Rhizoctonia solani caused root rot and stem canker disease on broadbean
استعمال حامض الخليك في مكافحة الفطر Rhizoctonia solani المسبب لمرض تعفن جذور وقواعد سيقان الباقلاء

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out to evaluate the efficacy of different concentrations of acetic acid on the growth of Rhizoctonia solani , the causal agent of root rot and stem canker on broadbean. Result showed that the addition of acetic acid to the culture medium PDA at rate of 1,2,3,4 and 5%, inhibited the fungus growth by 100% . The dipping of broadbean seeds in 10 and 20% of acetic acid increased seeding emmergence by 24% compared with untreated seed. Seeds treated with acetic acid at 4,5% and fungicide Beltanol at 3ml/ l caused a reduction in infection percentage by R. solani of 39, 31and 18% respectively compared to 79% with treat meant of fungus alone. اجريت هذه الدراسة لتقويم كفاءة تراكيز مختلفة من حامض الخليك في نمو الفطر Rhizoctonia solani المسبب لمرض تعفن الجذور في الباقلاء . اظهرت النتائج ان اضافة حامض الخليك بالتراكيز1 ,2 ,3 ,4, 5% الى الوسط الزرعي PDA ادى الى تثبيط نمو الفطر بنسبة 100%. و ادى تغطيس بذور الباقلاء بالتراكيز 10 و 20% من حامض الخليك الى زيادة في نسبة البزوغ بلغت 24% مقارنة بالبذور غير المعاملة. وسبب تغطيس البذور في محلول حامض الخليك بالتركيزين 4 و5% ومعاملة مبيد بلتانول 3مل/لتر خفضا في نسبة الاصابة بالفطر R. solani ،اذ بلغت نسبة الاصابة 39 , 31 و18% على التوالي مقارنة بـ 79%في معاملة الفطر فقط.


Article
Emergence pattern, mating and oviposition behavior of the corn stalk borer, Sesamia cretica Led. (Phalaenidae: Lepidoptera)
نمط ظهور البالغات من التشتية وسلوك التزاوج ووضع البيض لحفار ساق الذرة Sesamia cretica Led.( Phalaenidae: Lepidoptera)

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment was carried out to determine the pattern of adult emergence of the first generation and to study mating and oviposition behavior of the corn stalk borer, Sesamia cretica Led.. Results indicated that the hibernated larvae began to pupate during the 1st week of februray ,Pupation of 18.7 % ,71.3 % and10 % took place during, February, March and April respectively, percentage of 33.3 % of adult emerged during March, However most adults were emerged during April. Adults emergence last 35 days. Results also showed the emergence of 28.6 % of adults from pupae take place between the hours (4.00-6.00) PM , while most adults 71.4 % emerged after dark and before midnight . Means of pupal period , weight , fertility and fecundity were,10 days, 175.6 mg, 85% and 282 respectively .The sex ratio (males : female) was 58:42 . Mating took place by the contact of both abdominal ends of male and female in opposite position. It was observed that most adults began mating during the latter part of the night at about to 1.00-2.00 houres Dawn . Percentage of mating were (15.9) , (52.4) and (31.7 %) during the houres (3.00-3.30), (3.30 - 4.00)and (4.00-4.30) after midnight respectively and more than (50%) of matings occurred between the hours of (3.30-4.00) before dawn. mating period ranged between (41.6-94.6) minutes,with an average of 73.5 minutes. The possible use of these informations in predicting adults emergence, mating and oviposition behaviors, especially when intend to use pheromones to disrupt mating, mass trapping and timing of control measures in the IPM program for the corn stalk borer, Sesamia cretica were also discussed . تم تنفيذ تجربة لتحديد موعد تحول اليرقات المشتية الى عذارى ، نمط ظهور بالغات الجيل الاول من التشتية ودراسة سلوك التزاوج ووضع البيض لحفار ساق الذرة Sesamia cretica Led. وتبين ان اليرقات المشتية بدأت بالتحول الى عذارى في بداية شهر شباط وكان تحول 18.7 % ، 71.3 % و10 % من اليرقات الى عذارى خلال الاشهر شباط ، آذار ونيسان على التوالي . وأن 33.3 % من البالغات قد ظهر ت خلال شهر آذار ، في حين كان خروج معظمها 66.7 % خلال شهر نيسان . وقد إستمر بزوغ هذه البالغات لمدة 35 يوماً . وأوضحت النتائج أيضاً بزوغ 28.5 % من البالغات من دور العذارى بين الساعة 4-6 مساءً في حين بزغ 71.4 % بعد حلول الظلام وقبل منتصف الليل . بلغت مدة التعذر 9.7 يوماً وكان معدل وزن العذراء (175.6 ) ملغم وعدد البيض للأنثى الواحدة (282 ) بيضة وبنسبة إخصاب وصلت الى (85 ) % وكانت النسبة الجنسية لصالح الذكور (58 :42 ) . يتم التزاوج بتقابل مؤخرتي الأنثى والذكر ولوحظ ان معظم البالغات بدأت بالتزاوج خلال الجزء الاخير من الليل وقبل حلول ضياء الفجر بـ (1.5-2.0 ) ساعة تقريباً ، وبلغت النسب المئوية للتزاوج ( 15.9)% ، (52.4) % و (31.7)% خلال الساعات (3.00-3.30)،(3.30-4.00) و (4.00-4.30) بعد منتصف الليل على التوالي خلال شهري آذار ونيسان ، وأن اكثر من ( 50) % من التزاوج حدث بين الساعة (3.30-4.00) قبل الفجر . أما مدة التزاوج فقد تراوحت بين (41.6-94.6) دقيقة و بمعدل 73.5 دقيقة هذا وقد تم مناقشة كيفية الإستفادة من هذه المعلومات الخاصة بظهور البالغات وسلوك التزاوج وخاصة عندما يراد إستخدام الفرمونات الحشرية لإرباك التزاوج والصيد المكثف وتوقيت عمليات المكافحة ضمن برنامج الإدارة المتكاملة (IPM) لحفار ساق الذرة Sesamia cretica .


Article
Use of chemical and biological measures to control the date lesser moth Batrachedra amydraula Meyrick on Khastawi cultivar in Al-Saqlawyia/ Al-Anbar Province
استعمال وسائل كيميائية وإحيائية لمكافحة حشرة حميرة النخيل Batrachedra amydraula Meyrick على الصنف خستاوي في منطقة الصقلاوية بمحافظة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted to evaluate the effectiveness of some biological and chemical means for the control of lesser date moth Batrachedra amydraula Meyr. on the Khastawi cultivar in Al-Saqlawyia region/Al- Anbar Province during 2009. Results indicated the presence of this pest in date palm orchards of the region till 15/8/2009 , and according to the number of adults found in the light trap, this insect has three generation in the region. The highest number of adults was 47 individual/trap/week recorded in 24/4/2009. Results also indicated that all control measures were effective in reducing the infestation by this pest on date fruit during both hababook and chemri stages when applied directly after completion of pollination practices or after two weeks of completing pollination. Infestation Percentages of fruits taken from bunches at hababook stage were 3.8,4.4,5.0 %and 2.8,3.4, 5.2% for the pyrethroids insecticide Deltamethrin, the parasitoid Trichogramma evanescens (Westwood) and the bacteria Bacillus thurengiensis kurestaki for the two dates of application respectively. While it was 10.2% for the control treatment. At chemri stage the percentages of total infestation reached 26.0,25.2 and 31.8%; and 29.0,23.0 and 27.0% for the three treatments at the two dates of application respectively. The percentage of infestation in the control treatment was 44.6%.Therefore the use of biological means for the control of this pest could be considered as a promising way for protecting date fruits and increasing production in addition to insure environmental and human health protection. However, more investigations are still needed to determine the proper timing and suitable way for the biological agent to be implemented in the management program for date palm pests in the country. نفذت تجربة حقلية لمعرفة كفاءة بعض العوامل الإحيائية والكيميائية لمكافحة حشرة حميرة النخيل Batrachedra amydraula Meyrick على ثمار الصنف خستاوي في منطقة الصقلاوية بمحافظة الانبار عام 2009. أشارت النتائج أن بالغات الحشرة تواجدت في بساتين المنطقة لغاية 20/8/ . 2009 وتبعا لعدد البالغات التي مسكت في المصيدة الضوئية فان لها ثلاثة أجيال متداخلة في المنطقة. كانت أعلى ذروة لعدد الحشرات 47 بالغة/مصيدة/أسبوع سجلت بتاريخ 24/4/ 2009 . كما بينت النتائج أيضا أن وسائل المكافحة الكيميائية والإحيائية أثرت بشكل معنوي في خفض الإصابة بهذه الآفة سواء في الثمار المتساقطة من النخلة أو التي قطفت من العذوق. بلغت نسبة الاصابة في عينات الثمار التي قطفت من العذوق في مرحلة الحبابوك 3.8 ،4.4،5.0% لمعاملات المبيد البايرثرويدي Deltamethrin ومتطفل البيض Trichogramma evanescens (Westwood) و البكتريا Bacillus thurengiensis kurestaki على الترتيب عندما استعملت بعد إتمام عملية تلقيح أشجار النخيل مباشرة . وعندما أجريت عملية المكافحة بعد إتمام عملية التلقيح باسبوعين كانت نسبة الإصابة لنفس المرحلة العمرية للثما 2.8 ، 3.4 و 5.2 % للعوامل الثلاث على الترتيب بينما كانت10.2% في معاملة المقارنة .أما نسبة الإصابة الكلية في مرحلة الجمري فقد بلغت 26.0 ، 25.2 ،31.8 % و29.0 ،23.0،27.0 % للمعاملات الثلاث ولموعدي المعاملة على الترتيب، في حين بلغت 44.6% في معاملة المقارنة. لذلك فان استعمال عناصر المكافحة الإحيائية كالبكتريا ومتطفل البيض يمكن أن تكون وسائل واعدة للتصدي لهذه الآفة كونها وسائل فعالة وآمنة بيئيا فضلا عن إمكانية استعمالها مع عناصر مكافحة أخرى ضمن برنامج الإدارة المتكاملة لآفات النخيل في القطر مما يتطلب إجراء المزيد من الدراسات لتحديد الجرعة المناسبة و التوقيت الصحيح خاصة مايتعلق بمتطفل البيض لتحقيق أفضل النتائج من حيث الإنتاج وحماية البيئة.

Table of content: volume:8 issue:3