Table of content

Mesopotamia Journal of Agriculture

مجلة زراعة الرافدين العراقية

ISSN: 1815316X
Publisher: Mosul University
Faculty: Agriculture
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Mesopotamia journal of Agriculture was issued for the first time in 1966 and continued until the year 1982, the journal stopped for three years according to the ministerial order which distributing scientific journals between Iraqi universities , according to scientific field , where University of Salahaddin issued Iraqi Journal of Agricultural Sciences (Zanko), this Journal was the only one in agricultural sciences in Ministry of Higher Education and Scientific Research, Mesopotamia journal of Agriculture was reissued again in 1986 , in 2000 it was adopted as country Journal , its name was changed to the Iraqi Journal of Agricultural Sciences. And got international number ISSN 1609-4077, in 2004 it has been re-named to Mesopotamia journal of Agriculture , adopted as country - periodical Journal and got new international number ISSN 1815-316X during that year No 1,Volume 33 was Issued which regarded continuing to the previous volume before changing it's name to Iraqi Journal of Agricultural Sciences. The journal is continued issuing up to day in 2012 to the present volume(40).
The journal issuing in 1966 as one number per year, and currently four numbers issued periodically annually. It should be noted that the first issue in 1966 had five research in English, for the time being increased to include 30 papers in both Arabic and English. The journal has got during the period of its work high ministerial assessments where it's editorial board has got a thanks letter in 1996, and appreciation from the Minister of high education and scientific research for it's exceptional, the journal also considered outstanding in 2009 as well as the ministry shield and a merit certificate.Has got the magazine in 2012 on the reliability of international and thus become accessible to all countries of the world.


Loading...
Contact info

E-mail:agrimeso@yahoo.com

Table of content: 2011 volume:39 issue:2

Article
ESTIMATION for THE FUNCTIONAL ACTIVITY of LIPO-OLIGOSACCHARIDE and N-ACETYL-D- GLUCOSAMINE on NODULATION of Medicago and Trifolium
تقديرالفعالية الوظيفية لعديد السكريات الدهنية ومركب الاسيتل كلوكوز أمين على تكوين العقد على نباتي الجت والبرسيم

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, Lipo-oligosaccharide (LOS) nod factor isolated from Sinorhizobium meliloti and Rhizobium trifolii SU157 were stimulated (two and three) nodules formationon the root of their specific plants, alfalfa (Medicago sativa) and white clover (Trifolium repens) respectively .This stimulation was clear on seedling grown on solid Nitrogen Free (NF) medium supplemented with (1.0 – 8.0 mg/L) Lipo-oligosaccharide . These nodules were small in size but became Larger with gradual increasing of LOS Concentration and increased in number on seedlings in inoculated with specific Rhizobium grown on solid NF medium supplemented with LOS from S.meliloti (11,10,11,12 Nodules/Plant) and R. trifolii (15,16,15,17 Nodules/Plant), comparing with grown on solid NF medium non- supplement with LOS molecule (8,13 Nodules/Plant). Where as the high concentration (8.0 mg/L) of rhizobial nod factor ;N-acetyl – D- glucosamine (GLcNAc) stimulated nodule formation on these Legume plants (1,2 Nodules/Plant).In contrast, these nod factors were unable, in the case of incompatable system , to form these nodules on the root of both clover and alfalfa seedlings. Light microscope study indicated that these nodules were empty and free from Rhizobium cells. Therefore this nod. factor are responsible for development of nodules on the host plant in the absence of rhizobial bacteria . The results of the statistical analysis by 3-way ANOVA of these values are significant at the level of potential alpha- 0.05 for alfalfa and clover plants. الخلاصة لقــد شجعت عوامل تكوين العقد Lipo-oligosaccharide (LOS) المعزولة من بكتريا Sinorhizobium meliloti وبكتريا Rhizobium trifolii SU157 علىتكوين عقدتين على جذور بادرات الجت Medicago sativa وثلاثة عقد على جذوربادرات البرسيم الابيض Trifolium repensالنامية في وسط Nitrogen Free (NF) medium الصلب المدعم بالتراكيز (8.0-1.0 ملغم/لتر) من LOS . كانت العقد الناتجة صغيرة في احجامها وبدأت زيادتها بالحجم مع الزيادة التدريجية من LOS المضاف للوسط كما زادت اعدادها على هذه البادرات الملقحة بالبكتيريا المتخصصة لها والنامية على وسط NF الصلب المدعم بهذه المادة المعزولة من بكتيري S.meliloti( 11 ، 10 ، 11 ، 12 عقدة /نبات) والمعزولة من بكتيريا Rhizobium trifolii SU157 ( 15، 16 ، 15 ، 17 عقدة /نبات) .كما شجعN-acetyl-D- glucosamine (GLcNAc) عند التركيز العالي (8.0 ملغم/لتر) على تكوين العقد على جذور هذين النباتين البقوليين(1 ،2 عقدة /نبات) على التعاقب . وعلى العكس ، لم تتمكن عوامل تكوين العقد في الانظمة غير المتوافقة من تكوين العقد على جذور بادرات البرسيم والجت معاً . واظهرت فحوصات المجهر الضوئي عدم احتواء هذه العقد على بكتريا Rhizobium وهذا يؤكد مسؤولية هذه العوامل عن تكوين العقد في هذا العائل النباتي عند غياب بكتريا الرايزوبيوم .كما ظهرت فروق معنوية لهذه القيم عند مستوى احتمال الفا 0.05 عند تحليلها احصائيا ببرنامج تحليل التباين بثلاثة طرق.

Keywords


Article
DETERMINATION OF THE TRAINING NEEDS BY USING BORICH MODIFIED EQUATION FOR AGRICULTURAL EXTENSION WORKERS IN SOME GOVERNORATES OF NORTHERN IRAQ IN THE FIELD OF PLANNING AGRICULTURAL EXTENSION PROGRAMS
قياس الاحتياجات التدريبية بطريقة بوريك المطورة للعاملين بالإرشاد الزراعي في بعض محافظات شمال العراق في مجال تخطيط البرامج الإرشادية الزراعية*

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this research is to assess the inservice training needs of the agricultural extension workers in Duhok & Erbil Governorates in the field of planning extension programmes and to find out if significant differences exist in the training needs according to some factors. The research sample included (71) respondents, the data were collected through a questionnaire which was specially designed for assessing the training needs by Borich model after testing the validity and reliability of the questionnaire. The researcher used analysis of variance, t-test, and rank–order correlation to analyze the data. A need for training the extension workers was found in the field of planning extension programs and this need was greater for the workers in Duhok Governorate and priorites of the need differ between the two Govermorates, It was also found that there was no significant differences in the training needs according to, age, race, gender, academic level, specialization, position in extension, place of work, years of employment, years of extension employment, and previous training.يهدف البحث إلى تقدير الاحتياجات التدريبية في أثناء الخدمة للعاملين بالإرشاد الزراعي في محافظتي دهوك واربيل في مجال تخطيط البرامج الإرشادية الزراعية ثم تحديد الاختلاف في هذه الاحتياجات وفقا لبعض العوامل, وشمل البحث 71 مبحوثاً تم اختيارهم عشوائياً واستخدمت معادلة بوريك المطورة لقياس الاحتياجات التدريبية. وأظهرت النتائج وجود حاجة إلى تدريب العاملين الإرشاديين في محافظة دهوك أكبر من حاجة العاملين في محافظة اربيل، كما أن أولويات الحاجة تختلف بين المحافظتين, كما تبين عدم وجود فروق معنوية في الاحتياجات التدريبية وفق العمر والجنس والنشأة ومستوى التعليم والتخصص والمركز الوظيفي وموقع العمل ومدة الخدمة الوظيفية ومدة الخدمة الإرشادية والتدريب السابق.

Keywords


Article
EFFECT OF SOME FACTORS ON ROOTING PERCENTAGE AND SUBSEQUENT GROWTH OF MANZANILLO OLIVE CUTTINGS
تأثير بعض العوامل في نسبة التجذير والنمو اللاحق لعقل الزيتون صنف مانزينلو (Olea europaea L.)

Loading...
Loading...
Abstract

Two separate factorial experiments were conducted during 2004 and 2005 seasons to study rooting and subsequent growth of Manzanillo olive cuttings. The first one study of seven dates of cuttings collection from (1st January to 1st July), monthly intervals and cutting position on the shoot (terminal with 2-3 mm, median with 4-5 mm and basal with 6-8 mm in diameter). While the second experiment include study three dates of cuttings collection (1st April to 1st June), monthly intervals, cutting position on the shoot (median with 3-5 mm and basal with 6-8 mm in diameter), and soaking the cuttings in 4 concentrations of IBA solution 0, 1000, 2000 and 3000 mg.l-1 for 5 seconds. The results revealed that the maximum rooting percentage and number of roots per cutting (65.10% and 14.10 respectively) were on basal cuttings which were collected on the 1st of May in the first experiment. While the semi-hardwood basal cuttings with 6-8 mm in diameter which have been collected on the 1st of May and treated with 3000 mg IBA.l-1 showed superior rooting percentage, roots number per cutting, root length and shoot length (87.30%, 24.50, 11.40 cm and 10.30 cm respectively) in the second experimentنفذت تجربتين عامليتين منفصلتين خلال موسمي 2004 و2005 لدراسة تجذير ونمو عقل الزيتون صنف مانزينلو. تم دراسة تأثير سبعة مواعيد لجمع العقل شهريا" (من الاول من كانون الثاني الى الاول من تموز 2004) وموقع العقلة على الفرع (عقل طرفية بقطر 2-3 ملم وعقل وسطية بقطر 4-5 ملم وعقل قاعدية بقطر 6-8 ملم ) في التجربة الاولى . بينما في التجربة الثانية تم دراسة تأثير مواعيد جمع العقل (من 1/نيسان الى 1/حزيران شهريا" أيضا") وموقع العقلة على الفرع (عقل وسطية بقطر 3-5 ملم وعقل قاعدية بقطر 6-8 ملم ) والتي تم غمرها في أربعة تراكيز من محلول الـ IBAهي صفر و 1000 ، 2000 و 3000 ملغم IBA .لتر-ا ولمدة خمسة ثواني. أشارت النتائج الى الحصول على اكبر نسبة تجذير للعقل وعدد الجذور 65.10 % و 14.10 على التوالي لعقل الزيتون القاعدية المأخوذة في الاول من شهر ايار 2004 في التجربة الاولى. بينما تم الحصول من العقل القاعدية بقطر 6 -8 ملم والمأخوذة في الاول من شهر أيار والمعاملة بتركيز 3000 ملغمIBA.لتر-ا 87.30 % و24.50 و11.40 سم و10.3 سم لنسبة التجذير وعدد الجذور وطول الجذر وطول الفرع على التوالي في التجربة الثانية .

Keywords


Article
THE CURRENT USAGE OF EXTENSION METHODS BY AGRICULTURAL EXTENSION WORKERS IN NINEVAH GOVERNORATE AND RELATION WITH SOME VARIABLES
واقع استخدام الطرائق الإرشادية من قبل العاملين في الإرشاد الزراعي بمحافظة نينوى

Loading...
Loading...
Abstract

The objectives of this study aimed to identify the current usage of agricultural extension methods by agricultural extension workers in Nineveh governorate and its relation with some variables (Academic qualification, occupation specialization, period of employment, the former training in communications, sources of agricultural information, and attitudes towards agricultural extension). The sample of the study consists of all the workers in the official agricultural branches (175 employees, 120 of them were subjected to researching procedures). The researcher to achieve the goals of the study designed a special questionnaire consist of two parts. The first was concerned with the personal and vocational data, and the second is concerned with measuring of the usage degree, simple correlation, spearman rank correlation, the arithmetical means, standard deviation, the equation of Spearman Brown percentage, were used in analyzing the data. The result showed that group extension methods came first in usage. It was also revealed that there was a significant correlation between the degree of using the agricultural extension methods and the source of agricultural information and occupation, at the same time results showed that there was no significant correlation between the degree of usage and other variables. The researcher recommended to support the already used agricultural extension methods and to activate extension methods that were not used yet, and to increasing the number of extension worker who work in the agricultural divisions.هدفت الدراسة إلى التعرف على واقع استخدام الطرائق الإرشادية من قبل العاملين في الإرشاد الزراعي بمحافظة نينوى وعلاقته ببعض الخصائص الشخصية والوظيفية التي شملتها الدراسة وهي الآتي (المؤهل الدراسي، العنوان الوظيفي، التخصص، مدة الخدمة الوظيفية، التدريب السابق في مجال الاتصال، مصادر المعلومات الزراعية، الاتجاه نحو الإرشاد الزراعي). تكون مجتمع البحث من جميع العاملين في الإرشاد الزراعي في الشعب الزراعية والبالغ عددهم 175 موظفاً في حين خضع للإجراءات البحثية 120 موظفاً شكلوا نسبة 68.5% من مجتمع البحث. ولغرض تحقيق أهداف البحث تم إعداد استمارة استبيان تكونت من جزئين الأول: متعلق بالبيانات الخاصة بالخصائص الشخصية والوظيفية والثاني متعلق بقياس درجة الاستخدام، تم تحليل البيانات باستخدام معامل الارتباط البسيط لبيرسون، معامل ارتباط الرتب لسبيرمان براون، المتوسط الحسابي، الانحراف المعياري، معادلة سبيرمان براون والنسبة المئوية، وقد أظهرت النتائج إن غالبية المبحوثين كان مستوى استخدامهم للطرائق الإرشادية متوسطا يميل إلى الانخفاض وان الطرائق الإرشادية الجماعية جاءت بالمرتبة الأولى من حيث درجة الاستخدام كما أظهرت النتائج وجود علاقة ارتباط معنوية بين درجة الاستخدام وكل من مصادر المعلومات الزراعية والعنوان الوظيفي في حين أظهرت النتائج عدم وجود علاقة ارتباط بين درجة الاستخدام والخصائص الأخرى التي شملتها الدراسة. وأوصى الباحث بضرورة تدعيم الطرائق الإرشادية المستخدمة وتفعيل الطرائق الإرشادية غير المستخدمة وزيادة عدد المرشدين الزراعيين العاملين في الشعب الزراعية.

Keywords


Article
THE EFFECT OF UNEMPLOYMENT IN ECONOMIC DEVELOPMENT
اثر البطالة في النمو الاقتصادي (العراق والجزائر) انموذجا"

Loading...
Loading...
Abstract

Unemployment phenomenum in Arabic countries in general in Iraq & Algeria(the example of the paper)in particular is being considered a problem of economic and social dimensions expressing clearly the weakness in economic structures and asocial mistake on the national level. It is considered a dangerous social blight which might break down human capabilities and vanish chances of growth and economic welfare.the cause of Employment represents one of the most important challenges which face Arab countries .without employment,there is a loss and uselessness for developed chances of human capital. Therefore,this paper is trying to know the effect of unemployment in economic growth in selected Arab countries (iraq&Algeria) for the period (1995-2008)throughout studying the relationship between the economic growth and the rate of change in unemployment by using law oukn.standard studies practiced in Iraq confirm the existence of variances in the field of rate of economic growth and the absence of continuous time series about unemployment and growth rates as well as the non –existence of statistical standards, so we couldnot have an accurate limitation for oukn factor and the actual rate of growth .As for Algeria, the standard analysis, for growth rates and the change in ratios of unemployment,shows that the natural rate of algerian economy is about 5.2% and it is the needed ratio to keep the present rate of unemployment stable.From this paper,we conclude that unemployment in a whole is astructural one created from the stoppage of the main sectors of production especially agriculture,transformal industry and most service activities and here the growth is considered a quantative change that could happen in two directions;the first is connected with the increase of labour productivity and the other is connected with the increase of labour supply in order to reduce the ratio of unemployment therefore; The study recommends the necessity of encouraging local and foreign investment to find employment for thegraduated and to encourage saving and follow policies that could reduce the ratio of unemployment for it is connected directly with the economic growth . غدت ظاهرة البطالة في البلدان العربية بشكل عام ،العراق والجزائر بشكل خاص مشكلة ذات أبعاد اقتصادية و اجتماعية تعبر بوضوح عن عجز في البنى الاقتصادية و عن خلل اجتماعي على الصعيد الوطني ، إذ تعتبر البطالة آفة اجتماعية خطيرة تعطل القدرات البشرية و تبدد فرص النمو و الرفاه الاقتصادي و تمثل قضية التشغيل احد اهم التحديات التي تواجه البلدان العربية فبدون التشغيل يكون هناك فقدان وهدر لفرص تنموية لراس المال البشري ، لذلك استهدف البحث التعرف على اثر البطالة في النمو الاقتصادي في بلدان عربية مختارة (العراق ، الجزائر) للمدة 1995-2008 وذلك من خلال دراسة العلاقة بين النمو الاقتصادي ومعدل تغيير البطالة بأستخدام قانون Oukn حيث تؤكد الدراسات القياسية التي اجريت في العراق وجود اختلافات في مجال زيادة معدل النمو الاقتصادي وغياب سلسلة زمنية مستمرة عن البطالة ومعدلات النمو وكذلك عدم وحدة المعايير الاحصائية مما لايمكن التحديد الدقيق لمعامل Oukn وكذلك معدل النمو الفعلي .اما بالنسبة للجزائر فالتحليل القياسي لمعدلات النمو وتغيير نسب البطالة يبين ان المعدل الطبيعي للاقتصاد الجزائري هو في حدود 5.2% وهي النسبة اللازمة لبقاء معدل البطالة الحالي ثابتا"، و تبين من خلال البحث أن البطالة في معظمها بطالة هيكلية ناجمة عن توقف قطاعات الانتاج الرئيسية وبالاخص الزراعة والصناعة التحويلية ومعظم الانشطة الخدمية حيث يعتبر النمو تغيير كمي يمكن ان يحدث في اتجاهين احدهما مرتبط بزيادة انتاجية العمل والاخر مرتبط بزيادة عرض العمل لتخفيض نسبة البطالة، لذلك توصي الدراسة بضرورة تشجيع الاستثمارات المحلية والاجنبية لخلق فرص العمل للخريجين وحسب مؤهلاتهم العلمية والعمل على تشجيع الادخار واتباع سياسات من شأنها العمل على تخفيض نسبة البطالة ذلك لان البطالة ترتبط ارتباطا" مباشرا" بالنمو الاقتصادي .

Keywords


Article
EFFECT OF HUMIC ACID AND SEAWEED EXTRACTS ON GROWTH AND YIELD OF POTATO PLANT (Solanum tubersum L) DESIREE CV.
تاثير حامض الهيومك وبعض مستخلصات الاعشاب البحرية في نمو وانتاج محصول البطاطا

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in College of Agriculture Farms/University of Duhok. At the spring season 2009 on potato plants CV. Desiree. RCBD Design with two factors was applied to study the effect of Humic acid and two seaweed extracts Alga 600 and sea force 2 on potato plants. Humic acid and seaweed extracts treatments caused a significant increase in all vegetative growth and yield characteristics of potato CV desiree. The interaction between treatments also caused a significant effect and the plants which got a humic acid and sprayed with mixture of Alga 600 and sea force 2 gave the highest values of vegetative characters as compared with lowest values of control plants. Also the results appeared a positive significant effect of humic acid and seaweed extracts and their interactions on all yield quantitative charactersنفذت التجربة في مزرعة كلية الزراعة/ جامعة دهوك في ربيع 2009 على نبات البطاطا صنف ديزري/ بهدف دراسة تأثير حامض الهيوميك ومستخلصات الاعشاب البحرية في نبات البطاطا. سبب حامض الهيوميك ومستخلصات الاعشاب البحرية زيادة معنوية في اغلب صفات النمو الخضري. وكان التداخل معنوياً وتميزت فيه نباتات البطاطا التي استلمت 3مل من حامض الهيوميك مع مياه الري والرش بخليط من 0.33غم/مل + 2.5مل/لتر من مستخلصي الكَا600 و سي فورس2 بأعلى قيم صفات النمو الخضري مقارنة بأقل مما في نباتات المقارنة. كذلك أظهرت نتائج العوامل وتداخلاتها تأثير أيجابي معنوي لحامض الهيوميك و مستخلصات الأعشاب البحرية في أغلب صفات الحاصل الكمية.

Keywords


Article
TRAITS EVALUATION FOR SOME F2 HYBRIDS IN TOMATO
ِتقويم صفات بعض هجن الجيل الثاني في الطماطة

Loading...
Loading...
Abstract

This study comprised 20 F2-hybrids of tomato arranged in RCBD experiment with three replications to determine the most important traits which affect on tomato yield to be used as a selection index in tomato breeding programs. The studied traits were, number of fruits / plant, average fruit weight (g), early and total yield (kg/plant), plant height (cm) and number of branches per plant. The results showed existence of variation in most yield components, vegetative and qualitative studied traits. The total yield /plant had a highly positive and significant correlation with each of the early yield, average fruit weight. Which had positive direct effects on the total yield. whereas, the early yield had positive indirect effects on the tomato plant yield through fruit weight, no. of branches /plant and no. of fruits /plantالخلاصة استخدم في هذه الدراسة ‌‌‌‌20 هجينا من الجيل الثاني للطماطة في تجربة بتصميم R.C.B.D وبثلاث مكررات لتحديد الصفات الأكثر أهمية التي تؤثر في حاصل الطماطة لغرض استخدامها كدليل انتخابي في برامج تحسين الطماطة .قدرت معاملات ألارتباط المظهري بين الحاصل الكلي للنبات (كغم / نبات) وكل من عدد الثمار/ نبات ، معدل وزن الثمرة (غم) ، الحاصل المبكر (كغم/نبات) ، طول النبات (سم) وعدد الأفرع الجانبية للنبات . درس معامل تحليل المسار لكل صفة لبيان تأثيرها في الحاصل الكلي للطماطة بتحليل الارتباطات المظهرية إلى أسبابها المباشرة وغير المباشرة . أظهرت النتائج وجود تباينات في صفات الحاصل والصفات الخضرية والنوعية المدروسة . كما تبين أن هناك ارتباط موجب وعالي بين الحاصل الكلي للنبات وكل من صفات الحاصل المبكر ووزن الثمرة وكان لها تأثيرات مباشرة في الحاصل. وأظهر تحليل معامل المسار أن الحاصل المبكر له تأثيرات غير مباشرة موجبة في حاصل نبات الطماطة من خلال معدل وزن الثمرة وعدد الثمار للنبات .

Keywords


Article
EFFECT OF BREAD YEAST APPLICATION AND SEAWEED EXTRACT ON CUCUMBER (Cucumis sativus L.) PLANT GROWTH, YIELD AND FRUIT QUALITY.
تاثير الرش بخميرة الخبز وبعض مستخلصات الاعشاب البحرية في نمو وانتاج نبات الخيار

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment was carried out in the plastic house of Horticulture Department/college of Agriculture/ Duhok University on Cucumber plants during 2009 growing season to determine the effect of bread yeast and seaweed extracts Alga 600 and sea force 2 on growth, yield and its component on Cucumber C.V. shadi. The results showed that spraying bread yeast or seaweed extract resulted in positive significant difference in shoot characteristics and in all yield traits as compared to untreated treatment. The interaction between yeast and seaweed extract was significantly enhanced all detected traits. Since cucumber plant received 6 g.l-1 bread yeast and sprayed with a mixture of 0.33ml.l-1 Alga 600 +2.5 ml.l-1 Sea force 2 were characterized by the highest values of all shoot and yield characteristics. الخلاصة أجريت الدراسة في البيت البلاستيكي على نبات الخيار في كلية الزراعة / جامعة دهوك خلال موسم 2009. بهدف دراسة تأثير خميرة الخبز ومستخلصات الأعشاب البحرية في نمو وحاصل الخيار صنف شادي ومكوناتها. أظهرت النتائج بأن رش خميرة الخبز أو المستخلصات أحدثت اختلافات معنوية موجبة في صفات النمو الخضري وكذلك جميع صفات الحاصل المدروسة مقارنة بمعاملات عدم الرش. التداخل بين الخميرة و المستخلصات شجعت معنوياً جميع الصفات المدروسة. تميزت نباتات الخيار التي استلمت 6غم/لتر خميرة ورشت بخليط من 0,33غم/لتر + 2,5 مل/لتر من مستخلصي الكَا600 و سي فورس2 بأعلى قيم صفات النمو الخضري والحاصل حيث اعطت نباتات الخيار عند هذه المعاملة اعلى القيم في ارتفاع النبات 173,67سم والكلوروفيل الكلي75 ,39 % و اعلى حا صل كلي بلغت 100,92طن/هكتار كما واعطت اعلى القيم في وزن الثمره 55, 126غم و طول الثمرة 18,20سم وقطر الثمرة 2,64سم وعدد الثمار 21,73 ثمرة/نبات.

Keywords


Article
THE ROLE OF MAGNESIUM IN INCREASING OF PHOSPHORUS FERTILIZER EFFICIENCY AND WHEAT YIELD
دور المغنيسيوم في زيادة كفاءة الأسمدة الفوسفاتية و حاصل الحنطة

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted during the growing season 2003 to study the influence of four levels of P (0, 60, 100 and 140 kg ha-1) and four levels of Mg (0, 40, 80 and 120 kg ha-1) at two locations (Bakrajow and Kalar) on growth and yield of wheat and phosphorus fertilizer efficiency. The results indicated to the response of wheat to phosphorous fertilizer at Bakrajow location only. While the application of 40 kg Mg ha-1 caused significant increase in wheat yield at Bakrajow location only. The highest phosphorus fertilizer efficiency was 34.44% and 55.24% at Bakrajow and Kalar respectively while the Mg fertilizer efficiency was 7.6% and 22.8% at Kalar and Bakrajow respectively. أجريت هذه الدراسة خلال الموسم الزراعي 2003 لدراسة تأثير أربعة مستويات من الفسفور ( صفر ، 60، 100، 140 كغم/هكتار) و أربعة مستويات من المغنيسيوم ( صفر، 40، 80، 120 كغم/هكتار) في موقعي بكرةجو و كلار في نمو و حاصل الحنطة و كفاءة السماد. تشير النتائج إلى إستجابة الحنطة للسماد الفوسفاتي في بكرةجو فقط، كذلك إضافة 40كغم Mg/هكتار أدت إلى زيادة معنوية لإنتاج الحنطة في بكرةجو و سجلت أعلى كفاءة للسماد الفوسفاتي 34.44 و 55.24% في بكرةجو و كلار على التوالي، ولكن سجلت أعلى كفاءة للسماد المغنيسيوم 22.8% و 7.6% في بكرةجو وكلار على التوالي.

Keywords


Article
EFFECT OF BIOFERTILIZER AND ROCK PHOSPHATE ON IRON AVAILABILITY IN SOIL AND THE IRON CONTENT OF LENTIL
تأثير التسميد الحيوي والصخر الفوسفاتي في جاهزية التربة ومحتوى العدس من الحديد

Loading...
Loading...
Abstract

Field experiment was conducted in Calciorthid to study the effect of biofertilizer( R. Leguminosarum mixture of the three rhizobial strains Le719, Le726 and Le735) and phosphate fertilizers as rock phosphate to determine the content of Iron in the Lentil (Lens culinaris) and its availability in the soil. The experiment was conducted by using (RCBD) this study involved three levels of phosphorus (0, 40, and 80 kg P/H) as rock phosphate besides two levels of inoculation (inoculated with rhizobial bacteria and non inoculated). K was added to all treatments at a rate of 10 kg K/H with three replicates. Samples of soil and plant were taken at three interval times 75, 105, and 137days after seeding for determining iron. Results showed an ability of strains under-study to increase the availability of Iron in the soil and the Lentil content of iron al so application of rock phosphate increase iron in the soil and plant. This study indicated the ability of using the rock phosphate instead of P fertilizer.أجريت تجربة حقلية في تربة كلسيه من شمال العراق (مدينة الموصل) ضمن رتبة Calciorthid لدِراسَة تأثيرِ التسميد الحيوي ببكتيرية الرايزوبيا والتسميد الكيميائي بالصخر الفوسفاتي على جاهزية الحديد في التربة ومحتوى العدسِ (Lens culinaris) منه. نفذت التجربةُ بالتصميم العشوائي الكامل (RCBD) بإضافة مستويان من التسميد الحيوي(ملقحة وغير ملقحة بخليط من سلالات معزولة لبكترية الرايزوبياRhizobium leguminosarum ) وثلاثة مستويات من الصخر الفوسفاتي (صفر و40 و80 كيلوغرام P / هكتار) وبثلاثة مكررات لكل وحدة تجريبية. وأضيف سماد البوتاسيوم بمعدل 10كغم/هكتار لجميع الوحدات التجريبية. أخذت نماذج من التربة والنبات في ثلاث فترات زمنية هي 65 و 105 و137 يوماً من عمر النبات (النمو الخضري وبداية التزهير وعند الحصاد)، وقُدِر الحديد الجاهز في التربة وتركيز الحديد في النبات(ppm). أوضحت النتائج أن بكتريا الرايزوبيا تلعب دور في زيادة جاهزية حديد التربة وبمعدل زيادة بلغ 7.44% وبمعامل ارتباط بلغ0.949 لجميع مراحل نمو النبات رافقه زيادة في محتوى النبات من الحديد، كذلك أشارت النتائج إلى إن إضافة الصخر الفوسفاتي رافقه زيادة في محتوى النبات من الحديد خصوصاً عند المستوى 40كغم /هــ والتي تفوقت في زيادة الحديد الجاهز للتربة وفي محتوى النبات عن المعاملات المسمدة بـ80 كغم / هـ وهذه إشارة لعدم الحاجة إلى الإفراط في إضافة الأسمدة الفوسفاتية، ومن النتائج الواضحة التي توصلنا أليها في هذا البحث هي حاجة بكتريا الرايزوبيا إلى الحديد الجاهز في التربة خصوصاً في فترة النمو الأولى (عند 65 يوم من نمو النبات) وهي بداية مرحلة تكوين العقد الجذرية.

Keywords


Article
APPLICATION OF RAINFALL INTENSITY – KINETIC ENERGY RELATIONSHIP FOR SOIL LOSS PREDICTION
استخدام علاقة الشدة المطرية بالطاقة الحركية للتنبؤ بمعدل فقد التربة

Loading...
Loading...
Abstract

In order to explore the consequences of rainfall intensity – kinetic energy relationships for soil loss, climatologically data for monthly and yearly rainfall depth over period of 30-yrs for Mosul city which is located at northern Iraq, were analyzed for the rainfall erosivity index (EI30). The modified Fourneir erosivity (MFI) model was used as an indicator for the combination effect of kinetic energy(E) and maximum rainfall intensity at 30 minute (I30) on the soil loss. The results showed that EI30 index was varied within a year and between years of the rainfall records and was ranged from 25.1 to 411.9 metric unit with average 140.3metric unit .The monthly distribution of EI30 showed that the rainfall erosivity was very sever in four months (50% of rainy months ) through any year of recorder data and December to March was found to be the most erosive months in the studied region. Regression analysis for EI30 with mean annual rainfall depth showed that the natural log law is the best suitable mathematical function judged their relation and 83.3% of the changes in EI30 were due to variation in the rainfall depth. الخلاصة لتحديد العلاقة بين الشدة المطرية - ا لطاقة الحركية بمعدل فقد التربة فقد تم استخدام البيانات المناخية لمدينة الموصل لفترة 30 سنة حيث تم تحليلها واستخراج دليل قابلية المطر على التعرية بطريقة دليل فورنير المعدلة-اشارت النتائج الى ان دليل قابلية المطر على التعرية يختلف من سنة الى ا خرى حيث تراوح بين 25.1 – 441.6 وحدة مترية وبمعدل 1403 وحدة مترية وان هذا المعدل يتوزع بدرجة عالية على اربعة شهور مطرية 50/ حيث تعتبر الفترة من شهر كانون الاول – اذار من اشد الفترات تاثيرا على فقد التربة وان نتائج تحليل الانحدار اشارت الى ان النموذج الاحصائي اللوغاريتمى يعتبر من افضل النماذج للتعبير عن العلاقة بين دليل قابلية المطر على التعرية ومعدل الامطار السنوية للمنطقة.

Keywords


Article
CHEMISTRY AND TRANSFORMATION OF HUMUS COMPOUNDS IN SOME CALCAREOUS SOILS OF NORTHERN IRAQ
كيميائية وتحولات المركبات الدبالية في بعض الترب الكلسية لشمال العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Humus compounds contribute improving the soil chemical and physical characteristics which give buffering capacity feature to the soil, these compounds expose to several processes that decompose them to another form by internal environmental of soil system and external conditions. This study concerning the chemical transformation through the depth of soil pedon in some calcareous soils of semi-arid regions of Northern Iraq. Results showed that humic acid concentration was more than fulvic acid, as well as the percentage between the acids was higher than one (1), indicating to a high organic decomposition which related to climate conditions. Also results stated that there was a decreasing in humic and fulvic acid values with soil depth, in such condition results gave an indicating presence of fulvic transformation to humic acid which causing an increasing in its concentration due to condensing process considered as a characteristics happen in the agriculture soils which have high temperature and dry season during the year.تساهم المركبات الدبالية في تحسين الخصائص الكيميائية والفيزيائية للتربة كما تكسبها سعة تنظيمية عالية لمقاومة التغير في درجة تفاعلها. وتتعرض هذه المركبات لعمليات التحلل والتفسخ ثم يحدث لها تحول اعتماداً على الظروف الداخلية لنظام التربة والظروف البيئية الخارجية، لذلك تضمنت هذه الدراسة كيميائية المركبات الدبالية والتغيرات الحاصلة لها مع العمق خلال بيدون التربة في بعض الترب الكلسية في المناطق شبه الجافة لشمال العراق. ولاجل ذلك تم اختيار 3 بيدونات لتربة كلسية مصنفة Calciorthides من شمال العراق (جنوب مدينة الموصل) وبعد فضل كل من HA و FA اشارت النتائج الى تفوق واضح لنسب وتراكيز حامض الهيوميك HA على حامض الفولفيك FA اضافة الى ان النسبة بينهما كانت اكبر من (1) مما يدل على حدوث تفسخ وتحلل عالي وهذا راجع الى الظروف المناخية السائدة، كما بيّنت النتائج انخفاض قيم حامض الهيوميك والفولفيك مع زيادة عمق التربة واعطت النتائج في مثل هذه الظروف مؤشر على وجود تحول لحامض الفولفيك الى الهيوميك لذلك يزداد تركيزه بتأثير عملية Condensing وهي صفة تحدث في التربة الزراعية التي تتعرض الى حرارة وفترات جفاف خلال السنة.

Keywords


Article
EFFECT OF APPLICATION OF ZINC ON YIELD AND QUALITY AND NUTRIENT UPTAKE OF SUGAR BEET (Beta vulgaris L.)
تأثير التسميد بالزنك في حاصل ونوعية البنجر السكري ومحتوى العناصر الغذائية

Loading...
Loading...
Abstract

The experiment was conducted at two locations (Aridisols and Entisols at Ninevah province) to study the effect of three levels of zinc ( 0 , 5 , 10 ) mg Zn .L-1 sprayed to the leaves of sugar beet and their interaction on the growth , nutrients uptake and quantity and quality of sugar beet (Beta vulgaris L.),by using randomized complete block design (R.C.B.D) with three replicates.The results of this study showed that the use of higher levels sprayed with zinc caused a significant effect on yield quantity by increasing the total yield , yield per plant, weight per one root , and qualitatively (perx , sugar percentage , purity , raw sugar, pure sugar). Higher response to fertilizer (Zn) application was found in the soil of compared Aridisols soil with Entisols soil , in the root yield quantity and quality (by increasing the total yield , sugar percentage, and sugar yield of sugar beet) .Also the fertilizer efficiency and inter needed of the elements were higher in Aridisols soil when compared with Entisols soil of at all levels of added Zinc fertilizers.نفذت تجربة حقلية في موقعين مختلفين من محافظة نينوى الأول في موقع تربة (Aridisols) والثاني موقع تربة (Entisols) لدراسة تأثير إضافة ثلاثة مستويات مختلفة من الزنك بطريقة الرش في الحاصل الكمي والنوعي لمحصول البنجر السكري . أشارت النتائج أن الرش بالزنك بكافة المستويات المضافة أدت إلى التأثيرات الايجابية في صفات الحاصل الإنتاجية وذلك بزيادة الحاصل الكلي وحاصل النبات الواحد وكذلك الصفات النوعية (النسبة المئوية للمواد الصلبة والنسبة المئوية للسكر ونسبة النقاوة وحاصل السكر الخام وحاصل السكر النقي)، فضلا عن زيادة تركيز ومحتوى بعض العناصر الغذائية. وتفوق تأثير الرش بالزنك (10 ملغمZn. لتر-1) في هذه الصفات ولكلا موقعي الدراسة. و أظهرت التربة في موقع تربة (Aridisols) استجابة عالية للرش بالزنك بتراكيزه كافه في الصفات الإنتاجية والنوعية وتركيز ومحتوى بعض العناصر الغذائية مقارنة بموقع تربة (Entisols). وكانت كفاءة التسميد في موقع تربة (Aridisols)أعلى مما هي عليه في موقع تربة (Entisols).وان هذه النتائج تؤكد أهمية إضافة الزنك بطريقة الرش والتي أدت إلى رفع الإنتاجية وتحسين النوعية لمحصول البنجر السكري.

Keywords


Article
THE EFFECT OF SURFACE ROUGHNESS ON THE SOIL LOSS
تأثير خشونة السطح على معدل فقد التربة

Loading...
Loading...
Abstract

Field measurements and lab analysis were conducted to determine the effect of soil surface roughness ( oriented and random) resulted from discing and chiseling on the soil loss by wind erosion. Some soil ridges parameters were measured in the field and aggregation (clods and non-erodible aggregates) were determined in the lab. The soil loss of the two operations was determined as a function of these variables. The results showed that the large proportions of random roughness(large clods) and clear oriented roughness (soil ridges) in the tilled layer after soil discing have a greatest effect in reducing the amount of soil loss and potential erosivity of soil by wind action in comparison with soil chiseling .This is attributed to the fact that the soil clods easily crushed into fine aggregates after soil chiseling but remained unchanged in soil discing .The statistical analysis coming in agreement with the results of the lab and field investigation أجريت قياسات حقلية وتحليلات مختبريه لبيان تاثيرخشونه السطح الناتجة من الحراثة الأولية بالتي الدسك والجيزل على معدل فقد التربة حيث أجريت قياسات حقلية لارتفاعات الكتوف وتحليلات مختبريه لتجمعات التربة ومجاميع التربة غير القابلة للتعرية. أشارت النتائج إلى إن الكتوف ومجاميع التربة غير القابلة للتعرية لهما دور كبير في تقليل معدل الفقد الحاصل من سطح التربة وكان معدل الفقد الحاصل بعد الحراثة بالدسك اقل بالمقارنة بالفقد الحاصل بالة الجيزل وجاءت نتائج التحليل الإحصائي متمشية مع نتائج التحليلات المختبرية والحقلية .

Keywords


Article
BLOCK LEVEL PLANNING OF CROPS USING GIS
نموذج في تخطيط الأنتاج الزراعي باستخدام نظم المعلومات الجغرافية

Authors: K. Mahendran ك.ماهندران
Pages: 57-64
Loading...
Loading...
Abstract

The geographical information system (GIS) is a computer-based technology that describes, stores, manipulates and analyzes information spatially and produces output in the form of maps and data tables which could be used for precise planning and decision making in agricultural development process too. Land, soil and land use pattern are the most viable factors to decide the agricultural yield. The southern part of Tamil Nadu, India mainly depends on rain and ground water potential for agriculture. The soil information on Athoor block of Dindigul District related to the agricultural sector is prepared from the soil survey data. The digital data sources are created using GIS. The administrative boundary was overlaid with soil data for the purpose of agricultural planning at the block level. The suggested cropping pattern will help the farmers to improve the yields. تستخدم نظم المعلومات الجغرافية تقنية الحاسوب لأجل تمثيل وخزن ومعالجة وتحليل البيانات المكانية وانتاج خرائط وجداول تفيد في اعمال التخطيط واتخاذ القرارات اللازمة لتطوير العمل الزراعي. وتعتبر نوعية التربة واستخدامات الأرض من اهم العوامل التي تحدد الأنتاج الزراعي. تعتمد منطقة جنوب ولاية التاميل نادو في الهند على مياه الأمطار والمياه الجوفية للأغراض الزراعية بصورة رئيسية. وفي هذا البحث تم تحضير المعلومات الأساسية حول التربة لمنطقة أثور مقاطعة دندجويل اعتمادا على جمع البيانات عن التربة. وتم تهيئة البيانات الرقمية اللازمة لنظام المعلومات الجغرافية. حيث اجريت مطابقة الحدود الأدارية للمنطقة مع معلومات التربة لأجل التخطيط الزراعي على مستوى المقاطعة. ان النموذج المقترح لتوزيع المحاصيل سيساعد المزارعين على تحسين انتاجهم الزراعي.

Keywords


Article
DIGITAL CORRELATION OF SOIL MUNSELL COLOUR AND COMPARE IT WITH DIGITAL IMAGE CLASSIFICATION FOR DIFFERENT SAMPLES OF SOIL USING CLASSIFICATION PROGRAM
المضاهاة الرقمية لأطلس ألوان التربة ومقارنته بتصنيف المشهد الرقمي لعينات ترب مختلفة باستخدام برنامج التصنيف

Loading...
Loading...
Abstract

The research depended on reading soil color by using Munsell soil color chart for Twenty four soil samples with two duplicates. The soil samples were collected from three Iraqi governorate containing four samples of soil storm sediments that blowing on the town in different times. Then re-reading the same sample in same last optical way but in digital method, and performing some image enhancement like cutting, resizing, reading image on digital Munsell soil color on the computer screen after fix and punching the Munsell soil color page in usual program, then reading the value of soil and Munsell soil color as reflective to check the optical recognize accuracy and harmony soil surface. The study referred to the sameness and converges of most samples with usual optical reading of real Munsell soil color, so we can depend on it in case of the absence of papering Munsell soil color.اعتمد البحث على قراءة لون التربة باستخدام أطلس ألوان التربة لأربع وعشرين عينة تربة وبمكررين التي أمكن جمعها من ثلاثة محافظات عراقية بضمنها أربع عينات لرواسب العواصف الترابية التي هبت على المدينة في أزمنة مختلفة ومن ثم إعادة قراءة نفس العينات وبنفس الأسلوب البصري السابق ولكن بطريقة رقمية وإجراء بعض التحسينات للصورة من ناحية التقطيع وتعديل حجم الصورة وقراءتها على أطلس الألوان المصور رقميا على شاشة الحاسبة الالكترونية بعد هندمة وتخريم صفحة الأطلس بالبرامج المعتادة، بعدها قراء قيمة الألوان للتربة والأطلس كانعكاسية للتحقق من دقة التمييز البصري وانسجام سطح التربة. وقد أشارت الدراسة إلى تطابق وتقارب معظم العينات مع القراءة البصرية التقليدية لأطلس الألوان الطبيعي، الأمر الذي يمكن الاعتماد عليه في حالة عدم توفر الأطلس الورقي المعتمد .

Keywords


Article
STUDY OF POTASSIUM QUANTITY – INTENSITY PARAMETERS IN SOME CALCAREOUS SOILS IN NORTHERN IRAQ
دراسة مقاييس الشدة والكمية للبوتاسيوم في بعض الترب الكلسية لشمال العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Potassium supplying power by using Beckett approach to evaluate some criterias of potassium thermodynamics and their uses as indicators in evaluating of soil fertility in some arid soils, location of KIRKUK province in northern of Iraq. Forms of soluble, non-exchangeable and exchangeable potassium were determined. However the study involved the estimation of activity ratio intensity - quantity factor, labile, potential buffering capacity, molar free energy of potassium and Gabon selectivity coefficient. The results showed that all soil samples had alkaline reactions (7.4-7.9), and contain appreciable amounts of calcium carbonates (270-300), active calcium carbonates (93-137) gm.Kg-1 respectively with dominate semictite and illite clay minerals. Forms of water soluble-K (12-17) mmole.m-3, exchangeable and non-exchangeable-K ranged from (0.48-0.91), (0.9-1.8) C.mole.Kg-1 respectively. Regarding to Q/I ratios suggested by beckett, the values ranged widely from (70-128)×10-4 mole.L-1/2 , the labile pool of potassium values were ranged from (0.34-0.99) C.mole Kg-1 , while potassium potential capacity values ranged from (48.57-83.06) C.mole.Kg-1/mole.L-1. On the other hand Gibbs free energy -∆G values were negatively spontaneous reactions and ranged between (-2939 to -2581) colories.mole-1 and Gapon selectivity coefficient values ranged from (1.67-3.46) L.mole-1. درست القدرة التنظيمية لتجهيز البوتاسيوم باستخدام أسلوب Beckett للتعرف على بعض المعايير الثرموديناميكية للبوتاسيوم واستخدامها كتقويم للحالة الخصوبية في بعض الترب الكلسية السائدة في شمال العراق(محافظة كركوك) أذ درست صيغ البوتاسيوم ( الذائب مائيا و المتبادل وغير المتبادل) في حين شملت الدراسة الثرموديناميكية تقدير نسب فعالية البوتاسيوم (شدة لبوتاسيوم في محلول التربة) وكمية البوتاسيوم المتبادلة على طور التربة الصلب (عامل السعة) والسعة التنظيمية لجهد البوتاسيوم والطاقة الحرة الأستبدالية ومعامل التفضيل وفق معادلة كابون. أشارت النتائج الى أن جميع ترب الدراسة أمتازت بدرجة تفاعل قاعدي 4ر7 _ 9ر7 ومحتوى معادن الكربونات الكلية تراوح من 270 - 300 غم.كغم-1 ومحتوى نشط لمعادن الكربونات تراوح من 93 - 137 غم.كغم-1 مع سيادة معدني السمكتايت والأيلايت في الجزء الطيني للترب،.أما صيغ البوتاسوم فقد تراوحت من 012ر0- 017ر0 مول.م- 3 ، 55ر0 - 91ر0 ، 90ر0 -80ر1 سنتي مول.كغم-1 للذائب والمتبادل وغير المتبادل على التوالي ، وأتضح من الدراسة أن الفعالية النسبية للبوتاسيوم في ترب الدراسة تراوحت من 70×10-4 - 128×10-4 مول.لتر-1/2 ،فيما بلغت قيمة جهد البوتاسيوم التنظيمي من 78ر51 - 06ر83 سنتي مول. كغم-1(مول1.لتر) 1/2و البوتاسيوم المتحرك من 34ر0 - 99ر0 سنتي مول.كغم-1، والطاقة الحرة الاستبدالية من - 2581 الى - 2939 سعرة.مول-1.أما ثابت كابون فقد تراوح من 67ر1- 46ر3 لتر.مول-1. استنادا إلى قيم القدرة التنظيمية لجهد البوتاسيوم المجهز والطاقة الحرة الاستبدالية فأن نتائج التقويم الخصوبي أشارت إلى أن ترب الدراسة متوسطة التجهيز بالبوتاسيوم

Keywords


Article
ACCLIMATION AS AMETHOD TO REDUCE THE HEAT STRESS EFFECT ON SOME PHYSIOLOGICAL AND PRODUCTIVE PARAMETER OF BROILER
الأقلمة كوسيلة للتخفيف من التأثير السلبي للإجهاد الحراري في بعض الصفات الفسلجية

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to expose chicks during the early ages to heat stress for acclimating them with high temperature environment during the following days. In this experiment 400 broiler chicks were divided into two groups each of 200 chicks . The first group was grown under normal conditions , while the second exposed to heat stress (39±25C)during 6,12,18 and 24 day of ages for 6 hour/day. At the end of 28 days of age the two groups of chicks were exposed to cycling heat (25-36-25)5C from 1000 to 1800 o'clock until 56 days of age and they were fed ad liblitum with continuous supply of water and light, Each group was assigned to replication six each of 30 chicks where feed and water were available. Statistic analysis of data showed significant ((P ≤ 0.05) increase in weekly weight gain in acclimated birds at seven and eight weeks , water consumption , blood pH , red blood cells at eight week , Hemoglobin concentration , glycogen concentration in liver and heart and heat tolerance for acclimated birds . Significant decrease((P ≤ 0.05) for acclimated birds in food consumption in eight week of age , food conversion ratio in seven and eight week of age , blood glucose and decrease in body temperature in six and eight weeks at the three period of measurement .No significant differences in live body weight , packed cells volume and slightly decrease in acclimated birds mortality . هدفت الدراسة لمعرفة مدى تأثير أقلمة فروج اللحم على درجات الحرارة العالية كوسيلة للتخفيف من التأثير السلبي للإجهاد الحراري في الأداء الفسلجي والإنتاجي لفروج اللحم ، حيث تم تعريض نصف الأفراخ في الأعمار المبكرة 6 و12و18 و24 يوم لدرجة إجهاد حراري (39± 2) م° لمدة 6 ساعات يوميا في الأعمار المذكورة ومن الساعة العاشرة صباحا ولغاية الرابعة عصرا ، ربيت الأفراخ تربية قياسية من عمر 1-28 يوم وفي نهاية الأسبوع الرابع تم توزيع الأفراخ إلى معاملتين متأقلمة وغير متأقلمة بواقع ستة مكررات لكل معاملة بعدها عرضت طيور المعاملتين لدرجة حرارة دورية 25-36-25° م من عمر 28-56 يوم مع توفر الماء والعلف بصورة حرة . أظهرت نتائج التحليل الإحصائي حصول ارتفاعا" معنويا عند مستوى احتمال ( أ> 0.05 ) في الزيادة الوزنية الأسبوعية للطيور المتأقلمة في الأسبوعين السابع والثامن و استهلاك الماء في كافة أسابيع الدراسة والفترة الكلية ، الأس الهيدروجيني pH الدم للطيور المتأقلمة ، عدد خلايا الدم الحمر للطيور المتأقلمة في الأسبوع الثامن ، تركيز الهيموكلوبين للطيور المتأقلمة خلال أسابيع الدراسة ، تركيز الكلايكوجين في الكبد والقلب للطيور المتأقلمة والتحمل الحراري للطيور المتأقلمة . وحصول انخفاضا معنويا عند مستوى احتمال ( أ> 0.05 ) في كمية العلف المستهلك للطيور المتأقلمة في الأسبوع الثامن ، معامل التحويل الغذائي للطيور المتأقلمة في الأسبوعين السابع والثامن ، تركيز الكلوكوز في دم الطيور المتأقلمة وانخفاضا في درجة حرارة الجسم للطيور المتأقلمة في الأسبوعين السادس والثامن ولفترات القياس الثلاثة . وعدم وجود فروقات معنوية ( أ> 0.05 ) في وزن الجسم الحي و حجم الخلايا المرصوصة مع حصول انخفاض حسابي لنسبة الهلاكات للطيور المتأقلمة.

Keywords


Article
EFFECT OF FEEDING PROGRAMS ON SOME PRODUCTIVE CHARACTERISTICS OF BROILER
تأثير برامج التغذية في بعض الصفات الإنتاجية لفروج اللحم

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was conducted on 60 unsexed one day old Ross broiler chicks to study the effect of four different feeding programs on productive characteristics during 0-8 weeks . The birds were raised in individual cages and distributed in to 4 treatments with 15 birds as replicates . Three rations were formulated including starter, grower and finisher ration which included 2800, 2900, and 3047 Kcal/Kg ME and 22 , 20 ,19.19(%) CP respectively. T1 included feeding grower ration from 0 – 8 weeks, T2 and T3 included feeding starter- grower- finisher rations for 3-3-2and 2-4-2 weeks respectively , while T4 included feeding starter and finisher rations for 0-4, 5-8weeks respectively. Statistical analysis showed that T1 had significant increase(P≤ 0.05) in body weight at 2,4,6,8 weeks , weight gain, growth rate, feed consumption, feed , protein and energy conversion ratio, during 0-4 weeks. Differences were not significant during 5-8 weeks in most traits , T3 showed significant decrease comparing to T1 in feed, protein, and energy conversion ratio during 5-8 weeks. Treatments had no significant effect on dressing percentage , percentage of carcass parts and edible giblets , and first treatment had best economic efficiency. أجريت هذه الدراسة على 60 فرخ فروج لحم غير مجنسة نوع Ross بعمر يوم واحد بهدف دراسة تأثير استخدام أربعة برامج للتغذية خلال فترة التربية لغاية عمر 8 أسابيع في بعض الصفات الإنتاجية إذ قسمت إلى أربعة معاملات في أقفاص فردية بواقع 15 طير لكل معاملة باعتبار كل طير احد المكررات . تم تكوين ثلاثة علائق هي البادئة والنمو والناهية التي احتوت على 2800و2900و3047 كيلو سعرة / كغم طاقة ممثلة على التوالي و22و20و19.19% بروتين خام على التوالي. اشتملت المعاملة ألأولى على تغذية عليقة نمو من 0- 8 أسبوع والمعاملتان الثانية والثالثة من تغذية عليقة بادئة ونمو وناهية لمدة 3-3-2 و2-4-2 أسبوع على التوالي إما المعاملة الرابعة فتتكون من عليقة بادئة من 0-4أسبوع وعليقة ناهية من 5- 8 أسبوع .أظهرت نتائج التحليل الإحصائي تفوق طيور المعاملة الأولى معنويا(أ≤0.05) على المعاملات الأخرى في وزن الجسم الحي لجميع الأعمار وفي الزيادة الوزنية اليومية وفي معدل النمو النسبي وفي استهلاك العلف وكفاءة تحويل البروتين واستهلاك الطاقة خلال الفترة 0-4 أسبوع ، في حين لم تظهر فروق معنوية بين المعاملات في معظم الصفات المدروسة خلال الفترة 5-8 أسبوع ، وأظهرت المعاملة الثالثة انخفاضا معنويا عن المعاملة الأولى في كفاءة تحويل الغذاء والبروتين والطاقة خلال الفترة الكلية 0-8 أسبوع ، ولم يكن للمعاملات تأثيرا معنويا في نسبة التصافي ونسب أجزاء الذبيحة والأحشاء المأكولة ، وقد أظهرت المعاملة ألأولى أفضل كفاءة اقتصادية .

Keywords


Article
USING OF ANIMALS RUMEN CONTENTS AS A SOURSE OF PROTIEN IN BROILER DIETS
استخدام محتويات كرش الحيوانات كمصدر للبروتين في علائق فروج اللحم

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study were to identify the effect of using of animals rumen contents as asource of protein instead of premix (protein concentrates) in productive performance of broiler chicks. Two hundred unsexed chicks (Cobb500) one day old divided to four groups (50 birds / group ) as follows : T1( Control) , T2 , T3 and T4 Replacement of 10 , 20 and 30% of rumen contents instead of premix . Chicks were reared until marketing age (42) days , food and water were supplied Ad Liblitum . Statistic analysis of data showed No significant differences (p≤ 0.05) in live body weight , average weekly weight gain , average food consumption and food conversion ratio for birds of control and those which fed on diets contained 10 and 20 % rumen content with premix .Significant decrease(p≤ 0.05) in that traits for birds fed diet contained replacement of 30% rumen content with premix. No significant differences(p≤ 0.05) in dressing percentage and mortality . هدفت الدراسة لمعرفة تأثير استخدام محتويات كرش الحيوانات بدلا" من المركز ألبروتيني في الأداء الإنتاجي لفروج اللحم . تم تقسيم 200 من أفراخ فروج اللحم نوع500 Cobb غير مجنسة بعمر يوم واحد إلى أربعة مجاميع (50 فرخ / مجموعة) المجموعة الاولى (المقارنة) و الثانية و الثالثة والرابعة تم إحلال محتويات الكرش بدلا" من المركز ألبروتيني وبنسب 10 ، 20 و 30% على التوالي ، واستمرت المعاملة إلى عمر 42 يوما" وكان العلف والماء متوفر أمام الطيور بصورة حرة . أظهرت نتائج التحليل الإحصائي عدم وجود فروقات معنوية ( عند مستوى احتمال أ ≤ 0.05) لصفات وزن الجسم الحي والزيادة الوزنية الأسبوعية واستهلاك العلف ومعامل التحويل الغذائي بين طيور معاملة المقارنة وتلك المغذاة على علائق تحتوي على 10 و20 % مخلفات الكرش بدلا" من المركز ألبروتيني . في حين حصل انخفاضا" معنويا ( عند مستوى احتمال أ ≤ 0.05) لقيمة هذه الصفات بالنسبة لطيور المعاملة الرابعة الحاوية على 30% من مخلفات الكرش . ولم تظهر فروقات معنوية ( عند مستوى احتمال أ ≤ 0.05) في النسبة المئوية للتصافي والهلاكات .

Keywords


Article
EFFECT OF FEEDING RATION TREATED WITH FORMALDEHYDE ON REPRODUCTIVE PERFORMANCE OF AWASSI EWE LAMBS
تأثير التغذية بالعلف المعامل بالفورمالديهايد على الأداء التناسلي المبكر للفطائم العواسية

Loading...
Loading...
Abstract

Thirty two Awassi female lambs of 5.5-6 months old, with average initial body weight 37.2 Kg were divided into two groups each of sixteen ewe lambs. Group one was fed a ration containing 16.5% crude protein (Untreated) UT. Group two was fed on the same ration but after treating the barley, wheat bran and Soya-bean meal with formaldehyde T. Both began feeding at May 2005 until the end of September 2005. Results showed similar average daily feed intake for 0.803 v 0.791 kg, average body weight at mating was 45.9 v 45.2 kg, and age at mating 280.6 v 279.7 day for the UT group and the T group respectively. The treatment caused significant differences in the estrous behavior 93.7% v 43.7%, conception rate 68.8% v 18.8% and parturition rate 68.8% v 18.8% respectively as compared with the UT group.استخدمت في الدراسة 32 فطيمة عواسية تراوحت أعمارها مابين 5.5 إلى 6 أشهر، بمعدل وزن ابتدائي 37.2 كغم. قسمت إلى مجموعتين ضمت كل منها 16 فطيمة. غذيت المجموعة الأولى على عليقة حاوية على 16.5% بروتين خام (عليقة سيطرة). غذيت المجموعة الثانية على العليقة نفسها ولكن بعد معاملة كل من الشعير ونخالة الحنطة وكسبة فول الصويا بالفورمالديهايد. كلاهما بدأ التغذية من بداية شهر أيار 2005 إلى نهاية أيلول 2005. أظهرت النتائج عدم وجود اختلاف في كل من المتناول اليومي من العلف 0.803 مقابل 0.791 كغم ومعدل وزن الجسم 45.9 مقابل 45.2 كغم والعمر عند التسفيد 280.6 مقابل 279.7 يوم لمجموعتي الفطائم على التوالي. أظهرت الفطائم المغذاة على العلف المعامل فروقاً معنوية في سلوك الشبق 93.75 مقابل 43.75% ومعدل نسبة الإخصاب 68.8 مقابل 18.8% ومعدل عدد المواليد 68.8 مقابل 18.8% على التوالي مقارنة مع مجموعة الفطائم التي تناولت عليقة السيطرة.

Keywords


Article
NON-GENETIC FACTORS THAT PREPARATED PENEUMONIA INCIDENCE IN HOLSTEIN CATTLE AND THEIR EFFECT ON MILK-PRODUCTION IN THE MIDDLE OF IRAQ
العوامل اللاوراثية المهيئة للإصابة بمرض ذات الرئة لدى ابقار الهولشتاين وتأثيرها في إنتاج الحليب في وسط العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Statistically analyzed 5226 records for factors preparated pneumonia incidence which were parity , year and season of incidence with 2046 records refer to total milk production (TMP) and location period (LP) were collected during 1998 to 2001 on Holstein cows at Al-Nasr Dairy Cattle Station near to Al-Soueria . The over all mean for the % of pneumonia among cows was 10.73% and affected high significantly by parity, year and season. The over all mean ± SE for TMP was 4198.75 ± 24.45 kg which significantly (p <0.01) affected by parity , incidence and lactation ion period , while it was (p<0.05) for year and season of incidence. The TMP for healthy cows was 4348.11 ± 84.99 kg while the production reduced to 4163.39 ± 84 kg in those infected cows. The over all mean ± SE for LP was 326.74 ± 1.72 days and this was affected highly significantly by parity , year and case of disease but did not affected by season of incidence so as a shorter LP for infected cows was 313.77 ± 6.56 day and increased to 324.67 ± 5.98 days in healthy cows . So, we need to do more studies for this disease and do a genetic evaluation for higher resistance cows.شملت الدراسة 5226 سجلا تعود للعوامل المهيئة للإصابة بذات الرئة ((Pneumonia)) لدى أبقار الهولشتاين في محطة النصر لتربية الأبقار في قضاء الصويرة للفترة من 1998- 2001 وهي تسلسل الولادة ، سنة وموسم الإصابة فضلا عن 2046 سجلاً تخص إنتاج الحليب الكلي وطول موسم الحليب . بلغ المتوسط العام لنسبة الاصابة ± الخطأ القياسي بمرض ذات الرئة 10.73± 0.35% وقد تأثرت هذه النسبة بصورة عالية المعنوية لتسلسل الولادة وسنة وموسم الإصابة وكان المتوسط العام لإنتاج الحليب الكلي 4198.75 ± 24.45 كغم وإظهر تسلسل الولادة ، الحالة الصحية وطول موسم الحليب تأثيراً عالي المعنوية في حيـن بلغ (أ > 0.05) لتأثيري سنة وموسم الإصابة .تبين ان متوسط انتاج الحليب الكلي للابقار غير المصابة 4348.11 كغم بينما انخفض الانتاج الى 4163.00 كغم لدى الابقار المصابة بالمرض ، في حين بلغ المتوسط العام لطول موسم الحليب 326.74 يوماً ، وتأثر بتسلسل الولادة ، سنة الإصابة والحالة الصحية بصورة معنوية (أ > 0.01) ولم يتأثر بموسم الإصابة ، ولوحظ ان اقصر طول موسم حليب كان لدى الابقار المصابة بالمرض (313.77 ± 6.56 يوماً). لذا يتطلب إجراء المزيد من الدراسات بخصوص هذا المرض والامراض المشابهة لها وإجراء تقييم للأبقار ذات المقاومة العالية لهذا المرض مع تقدير القيم التربوية (B.V) للثيران والأمهات .

Keywords


Article
INHIBITORY EFFECT OF Myrtus communis AND Eugenia caryophyllata ESSENTIAL OILS ON GROWTH OF BACTERIA ISOLATED FROM BURNS OF UNDER FIVE YEARS CHILDREN
التأثير التثبيطي للزيت الأساسي المفصول من أوراق الآس Myrtus communis وثمار والبراعم الزهرية للقرنفل Eugenia caryophyllata على الأنواع الجرثومية المعزولة من الحروق لدى الأطفال دون الخامسة

Loading...
Loading...
Abstract

Isolation and identification of bacteria that contaminated burns in children under the age of five years in both genders treated in Al-Zahrawy hospital for the period from September to November 2009 of Seventy samples collected from burns and cultured on blood agar, 52 isolates were identified and included 24 isolates 34.28% were Staphylococcus aureus, 16 isolates 22.85% were Pseudomonas aeruginosa, 6 isolates 8.57% were Escherichia coli, 4 isolates 5.71% were Klebsiella spp. and two isolates 2.85% were Proteus sp. The study also included extraction of essential oils from Myrtus communis and dried flower buds of Eugenia caryophyllata. The inhibiting effects of these oils were investigated on growth of bacteria that isolated from burns using disk diffusion method. The essential oils showed good inhibiting effects on the bacteria and the essential oil of Eugenia caryophyllata was better than Myrtus communis essential oil.عزلت وشخصت الجراثيم الملوثة لإصابات الحروق لدى الأطفال دون الخامسة من العمر المراجعين والراقدين في مستشفى الزهراوي التعليمي في الموصل للفترة من 1/9/2009 – 1/11/2009. جمعت 70 مسحة حروق وزرعت على الأوساط المناسبة ، شخصت 52 عزلة باستخدام الفحوصات الشكلية والاختبارات الكيموحيوية . أظهرت النتائج ان 34.28% منها تعود للنوع Staphylococcus aureus و22.85% للنوع Pseudomonas aeruginosa و 8.57% تابعة للنوع Escherichia coli في حين كانت 5.71% للنوع Klebsiella sp. و2.85% منها للنوع Proteus sp. . درس تأثير الزيت المفصول من أوراق الأس والبراعم الزهرية للقرنفل على نمو الأنواع المعزولة من الحروق باستخدام طريقة الانتشار بالأقراص ، أظهرت الزيوت المفصولة فعالية تثبيطية عالية في الجراثيم وكان زيت القرنفل الأقوى تأثيراً في الجراثيم من زيت الآس

Keywords


Article
EFFECT OF DENSITY ON ACCUMULATION OF BASAL AREA OF STAND OF PINE IN NORTHERN IRAQ
تأثير كثافة المشجر في النمو التراكمي للمساحة القاعدية للصنوبر البروتي في شمال العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment has been carried out in Aqrai, Atroosh and Zawita zone on stand of Pinus brutia Ten. In Northern of Iraqi to determinate on accumulation the effect of density between trees for the growth of basal area for the length of rotation of trees. Different types of measurements have been taken for (30) random samples with an area of (0.1) ha. Measurement cover basal area , mean height and number of tree per hectare , by using different regression in statgraf system to derive mathematical equations. In order to select on equation that give the best fit , the following criteria were employed in the evolution process coefficient of determination R2 , standard error (S.E) , a mathematical relation between basal areas in the hectare as , dependent variable , on the other hand , age ,number of the tree in hectare , mean height as independent variable , we obtain the following equation: G=-2.6559+2.08333 A (1-e (-0.001020N)) Culmination of basal area length cutting cycle of Pinus brutia Ten. in Iraqi was estimated by using the equation above,we found increasing for growth basal area, when the number of tree increase to (750) tree| ha and age year. While the annual basal area growth was deceased, when the number of tree increased. From that the manager can select the best number and age which, he wanted in the produced of the stand Pinus brutia Ten. أجريت هذه التجربة على مشاجر الصنوبر البروتي Pinus brutia Ten. في شمال العراق في مناطق عقره واتروش وزاويتا لتحديد تأثير المسافات بين الأشجار في النمو التراكمي للمساحة القاعدية على طول دورة القطع لهذا النوع . أخذت مختلف القياسات على هذه المشاجر ، استخدم 30 قطعة عشوائية مزروعة بكثافات مختلفة 800 و 500 و 300 شجرة بالهكتار . كانت مساحة العينة الواحدة المأخوذة للدراسة 0,1 هكتار. أخذ قياس القطر لكل عينة عند مستوى الصدر والارتفاع الكلي والعمر وعدد الأشجار. وحسبت المساحة القاعدية لوحدة المساحة. تم أعداد علاقة رياضية تربط بين المساحة القاعدية لوحدة المساحة كمتغير معتمد وكل من عمر ومتوسط ارتفاع وعدد أشجار ذلك المشجر كمتغيرات مستقلة ، باستخدام نظام Statgraf في إعداد عدد من المعادلات المتناظرة لتحديد أدق معادلة استخدمت عدداً من المعايير الإحصائية للمفاضلة بين المعادلات ، كان من بين أهمها معامل التحديد والخطأ القياسي. وبعد المفاضلة وقع الاختيار على المعادلة: G=-2.6559+2.08333 A (1-e (-0.001020N)) استخدمت هذه المعادلة ، في تقديرا لمجموع التراكمي للمساحة القاعدية على طول دورة القطع لمشاجر الصنوبر ، والذي وجد من خلاله زيادة في النمو للمساحة القاعدية بزيادة الكثافة والتي تصل إلى 750 شجرة/هكتار وعمر 60 سنة ، وان معدلات النمو السنوي للمساحة القاعدية تتناقص مع الزيادة في الكثافة . أما في الكثافة الواحدة فان هناك زيادة في معدلات النمو السنوي وصولا إلى نهاية دورة القطع لمشاجر الصنوبر. من ذلك يتبين أن الإداري يمكن أن يحدد الكثافة والعمر لمواصفات إي منتوج مرغوب في العملية الإنتاجية.

Keywords


Article
COMBINING ABILITY ANALYSIS, ESTIMATION OF HETEROSIS AND SOME GENETIC PARAMETERS USING PARTIAL DIALLEL CROSS IN COMMON WHEAT (Triticum aestivum. L)
تحليل القدرة على الائتلاف وتقدير قوة الهجين وبعض المعالم الوراثية باستخدام التهجين التبادلي الجزئي في الحنطة الناعمة (Triticum aestivum. L)

Loading...
Loading...
Abstract

Six varieties of common wheat (T. aestivum. L) (Sham 4, Adnania, Tamuz 2, IPA 99, Maxi paik, and Abu-Graib) were used in partial diallel crosses. The varieties were planted in 2007 – 2008 of Malta research station . Duhok to produce eight hybrids. In season 2008 – 2009 the hybrids and parents were sown in the field in a randomize complete Block Design with three replication. The characters studies were yield, its components harvest index , biological yield and protein percentage. A significant difference among genotypes (parents and F1 crosses) for all characters were detected. Mean squares of general and specific combining abilities were significant at 0.01 for all characters. The parent Abughreb and maxipake showed highly general ability effects for all traits except for protein and spike length . The value of additive genetic variance was more that the dominance for the most traits also broad sense and narrow sense heritability was high for all traits. The hybrids (Shamy × Maxipake) , (Tamuz 2 × Maxipake) showed heterosis that measured as deviation of F1 from mid parent for most characters there fore in these crosses, a hybrids variety development programme was suggested. الخلاصة استخدمت في هذه الدراسة ستة أصناف من الحنطة الناعمة ، هي شام 4 وعدنانية وتموز 2 واباء 99 ومكسيباك وأبو غريب في برنامج التهجين التبادلي الجزئي. زرعت هذه الاصناف خلال الموسم الزراعي 2007 – 2008 في محطة البحوث الزراعية في مالطا / دهوك لاجراء التهجينات . في موسم 2008 – 2009 زرعت الاباء والهجن وفق تصميم القطاعات العشوائية الكاملة بثلاث مكررات لدراسة الفعل الجيني وقابلية الائتلاف العامة والخاصة لصفات (ارتفاع النبات وعدد التفرعات الفعالة/ نبات ووزن الف حبة غرام وعدد البذور/ سنبلة وطول السنبلة/ سم وحاصل الحبوب/غرام والحالصل البايولوجي/ غرام ودليل الحصاد ونسبة البروتين). اظهرت النتائج ان متوسطات الانحرافات لقابليتي الائتلاف العامة والخاصة كانت معنوية عند مستوى 1% للصفات جميعها. اظهر الصنفان ابو غريب ومكسيباك قدرة ائتلافية عامة للصفات جميعها ماعدا نسبة البروتين وطول السنبلة. كانت قيمة التباين الاضافي أكثر من قيمة التباين السيادي لأغلب الصفات. ظهرت نسبة التوريث بالمعنى الواسع عالية للصفات جميعها بينما كانت نسبة التوريث بالمعنى الضيق عالية لكل الصفات باستثناء صفة البروتين. أظهر الهجينين (شام 4 × مكسيباك) و (تموز2 × مكسيباك ) تفوقاً في قوة الهجين للصفات (طول السنبلة والحاصل البايولوجي وعدد الحبوب/ سنبلة) محسوبة على اساس انحراف متوسط الهجين عن معدل الابوين.

Keywords


Article
EFFECT OF LARVAL INSTARS AND HOST KIND ON SOME NUTRITIONAL PARAMETERS OF Agrotis ipsilon (Hufn. )
تأثير العمر اليرقي ونوع العائل الغذائي في بعض المقاييس الغذائية للدودة القارضة السوداء

Loading...
Loading...
Abstract

The results of the present study showed a significant effect of the host kind (corn , sugar beet) and larval instars on some nutritional parameters of Agrotis ipsilon under laboratory condition (28 ± 1 C and 65 ± 5% R.H) The Ist instar larvae exhibit higher average values of ECD & ECI and RGR which reached 85.51, 170.55 and 0.294 respectively and the 2nd , 4th and fifth larval instars showed higher average values of AD and reached 82.76 , 82.95 and 83.21 respectively. The results also showed that the larva reared on corn exhibit a higher average values of ECD and ECI and reached 47.77 and 89.09 respectively while the larva reared on suger beet showed a higher average value of AD and RGR.اظهرت نتائج الدراسة وجود تاثير معنوي لنوع العائل الغذائي (الذرة والبنجر السكري) والاعمار اليرقية الخمسة للدودة القارضة السوداء (Hufn.) Agrotis ipsilon في بعض المقاييس الغذائية عند درجة حرارة 28 ± 1مْ ورطوبة نسبية 65 ± 5% اذ تفوق العمر اليرقي الاول معنويا في متوسط كفاءة تحويل الغذاء المتناول ومتوسط كفاءة تحويل الغذاء المهضوم ومتوسط نسبة النمو النسبي اذ بلغت هذه القيم 85.51 و 170.55 و 0.294 على التوالي قيما تفوقت الاعمار اليرقية الثاني والرابع والخامس معنويا في متوسط الهضم التقريبي اذ بلغت هذه المتوسطات 82.76 و 82.95 و 83.21 على التوالي كما اظهرت الدراسة ايضاً تفوق اليرقات المرباة على الذرة في متوسط كفاءة تحويل الغذاء المهضوم ومتوسط كفاءة تحويل الغذاء المتناول اذ بلغت 47.77 و 89.09 على التوالي فيما تفوقت اليرقات المرباة على البنجر السكري معنويا في متوسط الهضم التقريبي ومتوسط نسبة النمو النسبي .

Keywords


Article
COMPARATIVE SEASONAL ACTIVITY STUDY OF Dysaphis pyri (Boy.) AND Dysaphis reamuri (Mord.) ON SOME POME FRUITS VARIETIES
النشاط الموسمي المقارن لنوعي مَنّ التفاف أوراق الكمثرى الأحمر والأخضر

Loading...
Loading...
Abstract

The results of studying the comparative seasonal activity of Dysaphis pyri (Boy.) and Dysaphis reamuri (Mord.) on some pome fruits varieties in Ninavah province during the year 2009 showed that the infestation by two species of aphids started during the last week of March, the infestation percentage by D. pyri reached its peak 37.78% of the east during the last week of April on Khatoni variety of pear, and reached 57.78% of the east during the first week of May on Ana apple variety. The average infestation percentage by Dysaphis reamuri (Mord.) reached 1st peak during the last week of April 35.56% of the east on Khatoni pear variety, and reached 53.33% of the east on Vestibilla apple variety during the first week of May. The result of Analytical study also show that a significant difference in infestation percentage and number of nymphs and adults of two species of aphids according to the kind of pome fruits varieties, direction and sampling date, and apple varieties were preferred by the two species of aphids in comparison with pear varieties, and D. pyri species was the most dominate species on pome fruits varieties.أظهرت نتائج دراسة النشاط الموسمي لحشرتي مَنّ التفاف أوراق الكمثرى الأحمر Dysaphis pyri (Boy.) والأخضر Dysaphis reamuri (Mord.) على بعض أصناف التفاحيات في محطة بستنة نينوى في محافظة نينوى خلال العام 2009 ، أن الإصابة بهذين النوعين بدأت في الأسبوع الأخير من شهر آذار ووصلت نسبة الإصابة بالمَنّ D. pyri ذروتها إذ بلغت 37.78% لجهة الشرق في الأسبوع الأخير من شهر نيسان على صنف الكمثرى خاتوني وبلغت 57.78% لجهة الشرق في الاسبوع الأول من شهر أيار على صنف التفاح آنا ، وبلغ متوسط نسبة الإصابة بالنوع D. reamuri ذروتها في الأسبوع الأخير من شهر نيسان 35.56% لجهة الشرق على صنف الكمثرى خاتوني فيما بلغت ذروتها على صنف التفاح فستبيلا 53.33% لجهة الشرق في الأسبوع الأول من شهر أيار. وقد أظهرت نتائج التحليل الاحصائي وجود فروقات معنوية في نسبة الإصابة وأعداد حوريات وكاملات نوعي الحشرة تبعاً لأصناف التفاحيات والاتجاه ومواعيد أخذ العينات وأن صنفي التفاح كانا الأكثر تفضيلاً لنوعي المَنّ مقارنة بأصناف الكمثرى وأن المَنّ D. pyri كان الأكثر شيوعاً مقارنة بالنوع D. reamuri.

Keywords


Article
TESTING THE EFFECT OF LOW CONCENTRATIONS OF CHEMICAL
اختبار تأثير تراكيز منخفضة من المبيدات الكيماوية ومقارنتها بأخرى من مستخلص أزهار

Loading...
Loading...
Abstract

The results of testing low concentrations of the insecticides: Cerin, Sibex, and Sypermethrin showed high significant percentages of killing the larval and adult stages of T. confusum and Trogoderma granarium comparing with hop leafs extract and garlic slices, reached 90 % for the adults and 100 % for larvae when Cerin insecticide used at 100 ppm, and 100 % for adults and larvae when Sibex used, and 93 % for the adults and between 93 % with ٍSypermethrin at 150 ppm concentration, while garlic slices gives 10 to 17 % for the adults and larvae of the red flour beetle( T. confusum). On the other hand the lowest concentrations of the three insecticides showed higher effects on the larval and adult stages of Khapra beetle (T. granarium). The percentages of dead insects 100 % for the adults 90 % for larvae when Cerin insecticide applied at 100 ppm concentration, and 93 % for adults and 80 % for larvae when Sibex used, while 90 % for the adults and 80 % for larvae when Sypermethrin applied at the same concentration. While the highest concentrations showed higher percentages of death for the two stages of the insect. Values of LD50 for the three insecticides against the flour beetle adults were: 0.028, 0.069 and 0.075 ml / L. , while these values for the adult Khapra beetle were: 0.021, 0.017 and 0.037 ml / L., moreover values of LD50 for the larval stages of flour beetle were: 0.028 , 0.074 and 0.076 ml / L. and that for the larval stage of Khapra beetle were : 0.023, 0.031 and 0.035 ml / L. for the three insecticides respectively . The extract of hop leafs showed no any effect against the two stages of the two beetles even the used concentrations were so high. أظهرت نتائج اختبارات تراكيز منخفضة من المبيدات سيرين، سيبكس وسايبرمثرين كفاءة عالية في قتل نسب مرتفعة من يرقات وكاملات حشرتي خنفساء الطحين الحمراء وخنفساء الحبوب الشعرية (الخابرا) ، مقارنة بشرائح الثوم ومستخلص أوراق حشيشة الدينار، ، ووصلت هذه النسب إلى 90 % للكاملات و100% لليرقات عند التركيز 100 جزء/ مليون لمعاملة مبيد السيرين ، و100 % للكاملات واليرقات لمعاملة السيبكس ، و 93 % للكاملات واليرقات لمعاملة مبيد السايبرمثرين عند التركيز150 جزء/ مليون ، بينما تراوحت نسب القتل لشرائح الثوم من 10 إلى 17 % فقط ليرقات وكاملات خنفساء الطحين. كما أظهرت تراكيز المبيدات المستخدمة في الدراسة تأثيرا أقوى على يرقات وكاملات الخابرا إذ كانت نسب القتل 100 % للكاملات و90 % لليرقات لمعاملة مبيد السيرين عند التركيز 100 جزء/ مليون ، و93% للكاملات و80 % لليرقات لمعاملة مبيد السيبكس، و90 % للكاملات و80% لليرقات لمعاملة السايبرمثرين عند نفس التركيز، وكانت قيم LC50 ضد كاملات خنفساء الطحين كالأتي: 0.028، 0.069و 0.075 مليليتر/ لتر، بينما كانت ضد كاملات الخابرا 0.021 ،0.017 و 0.037 مليليتر/ لتر للمبيدات الثلاثة على التوالي، ومن ناحية أخرى فان قيم ت ق50% للمبيدات الثلاثة ضد يرقات خنفساء الطحين كانت: 0.028 ، 0.074 و 0.076 مليليتر/ لتر، وضد يرقات الخابرا بلغت : 0.023 ، 0.031 و 0.035 مليليتر/ لتر. بينما لم تظهر أية تأثيرات لمستخلص أوراق حشيشة الدينار على أي من طوري الحشرتين رغم أن التراكيز المستخدمة في التجارب كانت مرتفعة كثيرا بالمقارنة بتراكيز المبيدات الثلاثة.

Keywords


Article
IRRIGATION METHOD AND STICKY TRAPS EFFECT ON SEASONAL ACTIVITY OF LEAFHOPPER Empoasca decedens (Paoli) on POTATO
تأثير طريقة الري والمصائد اللاصقة في النشاط الموسمي لحشرة قفاز الأوراق

Loading...
Loading...
Abstract

Irrigation methods and sticky traps study of the leafhopper Empoasca decedens (Paoli) Which were conducted in AlRashidieh region during growing season 2006 and 2007 in two potatoes fields showed that the infestation of leafhopper started in the third week of September with an average of 0.6 adult and reached its peak in the fourth week of November with an average 19.4 adults using hunting hand net double blow in both two fields The study also indicated that the heights population density of insect eggs was in the fourth week of September with an average of 6 and 2.4 eggs respectively in both fields these averages have increased, reaching a peak in the third week of November with an average 23 and 10.4 eggs respectively, the study also indicated that the population density of Nymphs reached a maximum amount during the second and fourth week of November with an average of 19.6 and 8.2 Nymph in both fields respectively, while the lower average was in the third week of September with r an average o f3.2 and 3 Nymph when the stick yellow traps were used the result shows that the best dimensions of was 60 × 60 cm at 25 cm from the level of earth also found that the best direction was the Eastern, the North ,the South and last West with an average 59.8 ,39.5, 28.58 and 26.87 adults respectively. The study also showed that the best irrigation way to reduce insect population sprays was the irrigation giving lower of adult 20.77 comprise with the irrigation by flooding irrigated which given was 56.60 adultأظهرت نتائج دراسة تأثير طريقة الري والمصائد اللاصقة في النشاط الموسمي لحشرة قفاز الأوراق Empoasca decedens (Paoli) والتي نفذت في حقل للبطاطا في منطقة الرشيدية /محافظة نينوى للموسم الخريفي 2006و2007 م أن بداية الإصابة بالحشرة كان في الأسبوع الثالث من شهر أيلول وبمتوسط 0,6حشرة كاملة /ضربة مزدوجة ، ووصلت الإصابة ذروتها في الأسبوع الرابع من شهر تشرين الثاني بمتوسط 19,4 حشرة كاملة /ضربة مزدوجة ، باستخدام شبكة الصيد اليدوية وأن أدنى كثافة عددية لبيض القفاز على نبات البطاطا كان في الأسبوع الرابع من شهر أيلول وبمتوسط 6 و2,4 بيضة/ورقة مركبة، في كل من القسم المروي بالسقي والأخر المروي بالمرشات على التوالي وازدادت هذه المتوسطات حتى وصلت ذروتها في الأسبوع الثالث من شهر تشرين الثاني بمتوسط 23 و10,4 بيضة/ورقة مركبة في كل من قسمي التجربة وبلغت الكثافة العددية للحوريات أقصاها خلال الأسبوعين الرابع والثاني من شهر تشرين الثاني بمتوسط 19.6 و8.2حورية/ورقة مركبة لكل من حقلي التجربة على التوالي ،فيما كان أدنى متوسط هو3.2و3 حورية/ ورقة مركبة في الأسبوع الثالث من شهر أيلول في الحقلين على التوالي.وعند استخدام المصائد اللاصقة الصفراء تبين أن أفضل أبعاد للمصيدة هي 60×60 سم وعلى ارتفاع 25 سم عن مستوى سطح الأرض كما تبين أن أفضل اتجاه في وضع المصائد هو الجهة الشرقية تلتها الشمالية ثم الجنوبية وأخيرا الغربية بمتوسط 59.8 و39.5 و28.58 و26.87 حشرة/ مصيدة ،على التوالي كما تبين من خلال الدراسة أن أفضل طريقة ري في تقليل الكثافة العددية للحشرة هي الري باستخدام المرشات إذ بلغ متوسط أعداد الحشرات 20.77 حشرة / مصيدة في حين كان متوسطها عند استخدام السقي 56.60 حشرة / مصيدة .

Keywords


Article
STUDY ORGANIC WASTES EFFECT ON VASCULAR FUSARMIC WILT PATHOGEN Fusarium oxysporum f.sp. capsici ON PEPPER
اختبار تأثير المخلفات العضوية في مكافحة مسبب مرض الذبول الفيوزارمي الوعائي Fusarium oxysporum f.sp. capsici في الفلفل

Loading...
Loading...
Abstract

Effect of three types of organic wastes cow. sheep, poultry was studied using pepper in decrease pepper wilt disease caused by Fusarium oxysporum f.sp. capsici in three verities (California Wonder , Local Varity Hot pepper, Local verity sweet pepper). Susceptibility result showed that the three pepper varieties recorded different disease severity where California Wonder was the most susceptible with 0.59 while Hot pepper and sweet pepper did not differ significantly with disease severity (0.15,0.23) respectively. In greenhouse experiment, using three types of organic wastes cow, sheep, poultry caused significant decrease in diseases incidence of where the percentage with sheep wastes was 18.88 % while cow and poultry did not differ significantly. In greenhouse experiment, adding organic wastes improved some of Pepper growth parameter , where poultry wastes significantly increased shoot height in verities California Wonder verity 57.4 cm/plant ,while cow wastes significantly increased root height in Local Varity Hot pepper 16.63/plant , sheep wastes significantly increased wet weight in verities California Wonder verity 118.25 gm / plant in addition to dry weight 49.9 gm /plant . تمت دراسة تأثير المخلفات العضوية ( مخلفات أبقار و أغنام و دواجن ) على التقليل الإصابة بمرض الذبول الفيوزارمي على الفلفل بأصنافه الثلاثة كاليفورنيا ويندر والحار المحلي والبارد المحلي المتسبب عن الفطر Fusarium oxysporum f. sp. capsici وأظهرت نتائج اختبار حساسية ثلاثة اصناف من الفلفل للإصابة بالفطر(F.o.c) ان الصنف كاليفورنيا ويندر أكثر الأصناف حساسية ووصلت شدة الإصابة 0.59 بينما لم يختلف الصنفان الحار المحلي والبارد المحلي عن بعضهما معنويا 0.15 و 0.23 على التوالي. ومن خلال استخدام ثلاثة انواع من المخلفات الحيوانية (أبقار و أغنام ودواجن) في النسبة المئوية للاصابة بتفوق مخلفات الأغنام وبلغت 18.88% في حين لم تختلف مخلفات الأبقار ومخلفات الدواجن عن بعضهما معنويا في النسبة المئوية للاصابة ولم تختلف بدون مخلفات في خفض نسبة الاصابة المئوية التي بلغت 24.44 و30.33 و 27.77 على التوالي وادت اضافة المخلفات العضوية الى تاثيرات معنوية في بعض صفات نباتات الفلفل اذ احدث مخلفات الدواجن زيادات معنوية في طول المجموع الخضري في الصنف كاليفورنيا ويندر 57.4 سم متفوقة على بقية المعاملات في حين تفوقت مخلفات الأبقار في طول المجموع الجذري في الصنف الحار المحلي 16.63 سم و تفوقت مخلفات الأغنام مع الصنف كاليفورنيا ويندر في متوسط الوزن الرطب / نبات اذ بلغ 118.25 غم وبينت النتائج تفوق مخلفات الأغنام مع الصنف كاليفورنيا ويندر في متوسط الوزن الجاف / نبات اذ بلغ 49.9 غم .

Keywords

Table of content: volume:39 issue:2