Table of content

Kufa Journal For Veterinary Medical Sciences

مجلة الكوفة للعلوم الطبية البيطرية

ISSN: 20779798
Publisher: University of Kufa
Faculty: Veterinary Medicine
Language: English

This journal is Open Access

About

Kufa j. vet. Sci. is a scientific and refereed journal published by the college of veterinary medicine , University of Kufa , Kufa ,Iraq. It publishes in English original and distinguished research papers , communications , research notes , case reports and reviews in all aspects of veterinary sciences .
Manuscript shall be considered for publication only with the understanding that they are neither under concurrent consideration by any journal nor have been published else where . Manuscript are subjected to peer review for their scientific merit .accepted manuscript will become the property of Kufa j . vet. Sci . the journal is published two times a year.

Loading...
Contact info

البريد الإلكتروني لرئيس التحرير
vetmed@uokufa.edu.iq
أو البريد الإلكتروني للمجلة
kj.vs@uokufa.edu.iq
أو للإستفسار الإتصال بمسؤول المجلة على الرقم 07810115211

Table of content: 2010 volume:1 issue:1

Article
Effect of cervical flora during breeding season on future fertility in Iraqi Awassi ewes
تأثير العزل الجرثومي لعنق الرحم خلال موسم التناسل على الخصوبة للنعاج العواسية العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Seventeen Iraqi pluriparous healthy Awassi 3-5 years old ewes were included in this study during breeding season selected randomly from flock with relatively low fertility to investigate effect of cervical microflora during breeding season on pregnancy rate, swabs for bacteriological examination collected from cervix pre natural insemination. The study results revealed 100% positive swabs culture with single, double and triple types of isolated microorganisms on culture and different pregnancy rates achieved, 41.17%, 47.05% and 11.76% subsequently. Single, double and triple isolated microorganisms of cervical swabs significantly (p<0.01) affect pregnancy rate of ewes, while no significant differences found in between these isolates on pregnancy rate. In conclusion: The study showed influence of microorganisms and combinations in the cervix during breeding season on pregnancy rate of ewes.الخلاصة: أجريت الدراسة على سبع عشرة نعجة عواسية بحالة صحية جيدة تراوحت أعمارها ما بين 3-5سنوات تم اختيارها عشوائيا من قطيع يعاني من قلة خصوبة وذلك لمعرفة تأثير العزل الجرثومي المتواجد في عنق الرحم خلال موسم التناسل على نسبة الحمل. جمعت مسحات للفحص الجرثومي من عنق الرحم قبل إطلاق الكبش مع النعاج. بينت نتائج الدراسة أن جميع النعاج كانت موجبة للعزل الجرثومي, حيث كانت العزلات مفردة, مزدوجة وثلاثية التواجد الجرثومي على الوسط ألزرعي بمستوى معنوية عالي (P<0.01) وكانت نسب الحمل المتحققة في الدراسة (41.17%, 47.05% و 11.76% على التوالي) .أوضحت الدراسة أن جميع أنواع العزلات الجرثومية (المفردة, المزدوجة والثلاثية) أثرت معنويا (P<0.01) على نسب الحمل لحيوانات الدراسة مع انعدام الفارق المعنوي بين أنواع العزلات. نستنتج من الدراسة إن هناك تأثير للتواجد الجرثومي في عنق الرحم بأنواع وتآزرات مختلفة على نسب الحمل للنعاج خلال موسم التناسل.


Article
Identification of Buffaloes hemorrhagic septicemia in southern Iraq marshland-2008
تشخيص مرض عفونة الدم النزفية في جاموس الاهوار في جنوب العراق/2008

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: A satisfactory investigation of buffaloes hemorrhagic septicemia was obtained in the marshes of Dhi Qar governorate in southern Iraq. Has described the clinical and pathological symptoms and exterior morphology of bacterial colonies and biochemical behavior of Pasterulla multocida. Gross and histopathological changes were recorded also in 13 samples collected from infected and dead animals.الخلاصة: جرى التحري عن مرض عفونة الدم النزفية في جاموس الاهوار في محافظة ذي قار جنوب العراق وقد وصفت الأعراض السريرية و المرضية ووصف الشكل الخارجي، الزرعي، الكيمياحيوية لجرثومة Pasterulla multocida من 13 نموذج جمعت من الحيوانات المصابة والنافقة كما سجلت التغييرات المرضية العيانية والنسيجية.

Keywords


Article
Histochemical study of the effect of heat on the function of male reproductive organs of rats
دراسة كيمياء نسيجية لتأثير الحرارة على عمل الجهاز التناسلي الذكري للجرزان

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The literatures mentional that the male reproductive organs are under the effect of androgens which secreted from the testes ( Greenspan and Baxter 1994) . To know the role of scrotum in decreasing of testicular temperature we used twenty mature male rate . The animals were randomly divided into two groups , ten animals each ( Control and treated ) . Both testes of the treated animals sutured to the abdominal wall while the control animals were shamly operated .After one month all animal were killed and the testes , prostate and seminal vesicle were removed and put in liquid nitrogen ( - 196c ) . frozen section made and stained according to the stander histochemical methods . The results showed an increase in acid phosphatase activity in the treated tissues compared with the control . Alkaline phosphatase enzyme activity were unstable , while the succinate dehydrogenase enzyme activity decreased markedly in the treated tissues compared with the control tissues . The present observation confirmed the role of androgen in regulation of male organs function.الخلاصة: اشارت البحوث السابقة على ان عمل الجهاز التناسلي الذكري يكون تحت تأثير هرمون التستوستيرون المفرز من الخصيتين من حيث تكوين ونضج الحيوانات المنوية وكذللك افراز الفدد الملحقة به . ولغرض معرفة دور كيس الصفن على عمل الخصيتين تم استخدام عشرون من ذكور الجرذان البالغة وقسمت عشوائيا الى مجموعتين المجموعة الاولى ( مجموعة المعالجة ) فيها عشرة حيوانات حيث اجريت لها عملية جراحية تم فيها اخفاء الخصى في البطن اما المجموعة الثانية ( مجموعة السيطرة ) وعددها عشرة حيوانات حيث اجريت لها جراحة خادعة ( ham operation ) بعد اربعة اسابيع تم قتل الحيوانات واستئصال الخصى وغدد البروستات والحويصلات المنوية ووضعت في النتروجين السائل للتجميد وعمل منها شرائح مجمدة وصبغت الشرائح بعدها حسب الطريقة الهستوكيميائية النموذجية . اوضحت الدراسة الكيميائية النسيجية بأن هنالك زيادة في معدل انزيم الفوسفاتيز الحامضي لحيوانات مجموعة المعالجة وفي كل الانسجة التي درست للمقارنة مع مجموعة السيطرة ,اما انزيم الفوسفاتيز القاعدي فقد كان متذبذب النتائج ولكن بصورة واضحة جدا بعمل انزيم السكسينيتديهايدروجينيز حيث قل تركيزه في انسجة الحيوانات المعالجة للمقارنة مع انسجة حيوانات السيطرة.

Keywords


Article
Cyclic events of spermatogenic cells in the seminiferous tubules of Guinea pigs
التغيرات الدورية للخلايا المنشئة للنطف في النبيبات المنوية لخنزير غينيا

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: There are twelve stages were identified in the spermatogenic cycle in Guinea Pig, each contains one or two generations of spermatids which is connected with one or two generations of Spermatocytes and one or two generations of spermatogonia. This cycle leads into the formation of significant changes in the diameter and height of the epithelium of the seminiferous tubules which reaches its highest(59.78 + 0.07 micrometer) and (215.3+0.08micrometer) in diameter at the seventh stage . Also the least hight of epithelium (49.42+ 0.09micrometer) is realized at the eleventh stage,and the least diameter (195.39+0.08 micrometer) at the ninth stage. statistical analysis indicated significant differences (p<0.05) between the different stages of the spermatogenic cycle.الخلاصة : توجد الخلايا المنشئة للنطف في النبيبات الناقلة للمني لخنزير غينيا بمراحل تطورية مختلفة تشمل سليفات النطف والخلايا النطفية الاولية والثانوية وارومات النطف ،حيث تم التعرف على (15 خطوة)لعملية حؤول النطف و(12 مرحلة) للدورة المنشئة للنطف صنفت طبقا الى الترابطات الخلوية المختلفة حيث تتميز كل مرحلة بوجود جيل او جيلين سليفات النطف يرتبط مع جيل او جيلين من الخلايا النطفية مع جيل او جيلين من ارومات النطف وهذه المراحل المختلفة تسبب حدوث تغيرات ملحوظة في معدل القطر وارتفاع الظهارة للنبيب الناقل للمني حيث يصل اعلى ارتفاع للظهارة (59.78+0.07 مايكروميتر) وأعلى معدل للقطر (215.3+0.08 مايكروميتر) عند المرحلة السابعة حيث تحدث عملية التنطف بينما يصل النبيب الناقل للمني اقل ارتفاع للظهارة (49.42+0.09 مايكروميتر) عند المرحلة الحادية عشر واقل معدل للقطر (195.39+0.08مايكروميتر) عند المرحلة التاسعة ،حيث اظهر التحليل الاحصائي وجود فروق معنوية بمستوى احتمال(P<0.05) بين المراحل المختلفة للدورة النشئة للنطف.

Keywords


Article
Study of the Inhibitory Effect of Thymus vulgaris and Eucalyptus camaldulensis on In vitro Growth of Listeria monocytogenes
دراسة التأثير التثبيطي لنباتي الزعتر Thymus vulgaris واليوكالبتوز Eucalyptus camaldulensis على نمو بكتريا Listeria monocytogenes مختبريا

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The antibacterial activity of the Thymus vulgaris and Eucalyptus camaldulensis was studied against Listeria monocytogenes . The inhibiting activity was evaluated by the agar well diffusion method. Results showed that the extracts of both tested plants demonstrated antimicrobial activity against the tested organism but the efficiency of the extracts was significantly affected by the solvent used in the extraction as well as plant species and the concentration. The aqueous extracts appeared to be the highly effective extracts against the tested organism ,it exhibited an inhibition zone 16 mm-24 mm for thyme and 15 mm-24 mm for eucalyptus in comparison with 21mm and 23 mm for ampicillin and ciprofloxacin respectively .The alcoholic extract of thyme had no antibacterial activity in concentration of 25 and 50 mg /ml. The results of this study suggest that the antilisterial properties of these plants may be further investigated to explore the possibility of using them in the treatment of listerial infection.الخلاصة: تضمنت الدراسة الحالية الكشف عن التأثير التثبيطي لنباتي الزعتر Thymus vulgaris و اليوكالبتوز Eucalyptus camaldulensis على نمو بكتريا Listeria monocytogenes في الزجاج باستخدام طريقة الانتشار بحفر الاكار. بينت النتائج ان جميع المستخلصات تمتلك تأثيرا مضاداً للبكتريا المستخدمة و إن كفاءة تلك المستخلصات اعتمدت بشكل كبير على نوع المذيب المستخدم في الاستخلاص (ماء أو ايثانول) و نوع النبات إضافة إلى تركيز المستخلص.اظهر المستخلص المائي أعلى فاعلية مثبطة لنمو البكتريا مقارنة بالمستخلص الكحولي ،إذ أعطى نطاق تثبيط تراوحت أقطاره بين 16-24 ملم بالنسبة لنبات الزعتر ،و13-24 ملم لنبات اليوكالبتوز.قورنت نتائج فعالية المستخلصات النباتية بالمضادات الحيوية الامبيسيلين و السايبروفلوكساسين والتي أعطت مناطق تثبيط 21 و23 ملم على التوالي، ولم يكن للمستخلص الكحولي لنبات الزعتر بتركيزي 25 و50 ملغم /مل أي تأثير تثبيطي .و من خلال نتائج هذه الدراسة يمكن الكشف عن امكانية استخدام نباتي الزعتر و اليوكالبتوز كعلاج للاصابات الناتجة عن هذه البكتريا.

Keywords


Article
Bacteriological study to measure the degree of bacterial contamination and its impact on the proportion of hatching for a number of local hatcheries in Baghdad
دراسة بكتريولوجية لقياس درجة التلوث الجرثومي وتأثيرها على نسبة الفقس لعدد من المفاقس المحلية في بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Samples were collected from three hatcheries in the city of Baghdad was chosen at random, for period 32005-92005,and included samples of the egg shells and paper pads and swabs from the transport vehicles and cloacal swabs from newly chicks for each of the three hatcheries the results were isolation the following bacteria :Salmonella spp ,E.coli, Staphylococcus aureus, Strept.spp., Enterobacter cloacae and Citrobacter freundii. These isolates showed a variation in the proportion of total isolation between the three hatcheries, as well as variation in the proportion of each type. The hatchery no.(3) was the first in terms of the proportion of total isolation(14,91%),while hatchery no.2 came the second place and then hatchery no.1 at third at the rates of isolation equal to (13,9%),(11,27%) respectively. Rates of total hatchability shows that hatchery No. (2) record the highest percentage of total hatchability by 91%, followed by hatchery No. (1), by 87%, then the hatchery No. (3) by 78%, but from the view of hatch of fertile,(which is more accurate for evaluation) the hatchery No.1 was at higher percentage of (80%) , followed by hatchery No.(2)with percent equal to 76% and hatchery No. (1) with percent equal to 68%, the reason for the differences of these ratios in the three hatcheries may be attributed to different proportion of bacterial contamination and its impact on these hatcheries.الخلاصة: تم في هذه الدراسة جمع عينات من ثلاث مفاقس محلية واقعة في نفس الرقعة الجغرافية وقريبة من بعضها نسبيا في ضواحي مدينة بغداد اذ اختيرت العينات بصورة عشوائية للفترة من 2005/3 -2005/9 وقد اخذت العينات من قشرة البيض والوسادات الورقية ومسحات من عربات النقل ومسحات مخرجية من الافراخ الفاقسة حديثا للمفاقس الثلاثة اذ عزلت الأصناف الجرثومية التالية : Salmonella spp و E.coliوEnterobacter cloacaeو Staphylococcus aureus و Citrobacter frundii و Strepococcus spp. اظهرت هذه العزلات تباينا في نسب العزل الكلي بين المفاقس الثلاث وكذلك تباينا في نسبة العزل لكل نوع وجاء المفقس رقم (3) بالمرتبة الاولى من حيث نسبة العزل (14.91%) فيما حل المفقس رقم (2) بالمرتبة الثانية ومن ثم مفقس رقم (1) بالمرتبة الثالثة وبالنسب (13.9%) و(11.27%) على التوالي. من ملاحظة نسب الكلية للفقس يظهر ان المفقس رقم(2 )سجل اعلى نسبة فقس كلي بنسبة 91% يليه مفقس رقم (1) بنسبة 87%ثم مفقس رقم (3) بنسبة78% ،ومن حساب النسبة الكلية للبيض المخصب الفاقس hatch of fertile للمفاقس الثلاثة (وهي الصورة الاكثر دقة للتقييم ) فقد كان المفقس رقم (1) الاعلى بنسب (80%) ويليه المفقس رقم(2) ثم المفقس رقم(3) بنسب 76 % و68% على التوالي وقد يعزى السبب لاختلاف هذه النسب في المفاقس الثلاثة الى اختلاف نسبة التلوث الجرثومي المسجلة في تلك المفاقس وتاثيرها على نسب الفقس.

Keywords


Article
The effect of the Capsicum annuum in the diet of broilers on the isolation and shedding rate of Salmonella paratyphoid
تأثير الفلفلِ annuum في حميةِ broilers على العزلةِ ويُريقُ نسبةَ بارا تيفوئيدِ السالمونيلا

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Capsicum annuum(Capsicum pepper) is widely consumed as a fresh vegetable(appetizer) by human community, although its extremely high capsaicin content has led to other uses such as medicinal agent for many case of humen , recently described antimicrobial peptides from C. annuum were very efficient in inhibiting growth in human and plant pathogenic bacteria and fungi. At this research, in order to explore the inhibitory effect of the C.annuum, as a possible alternative to antibiotics against the challenge dose of Salmmonella typhimurium in broiler chickens were studied. The results showed that the use of mixed diet with C. annuum at percent 1% and 2% ,were effective against Salmonella typhimurium infection through decreasing fecal shedding , isolation rate, bacterial count of Salmonella typhimurium and mortality rate also it cause elevation of serum total protein and decreasing total serum cholesterol level.الخلاصة: يعتبر الفلفل الحار من النباتات التي تستهلك بصورة شائعة من قبل المجتمعات الإنسانية كأحد المقبلات الغذائية وكذلك كمادة علاجية للعديد من الحالات المرضية في الإنسان،حيث تم في السنوات الأخيرة اكتشاف ووصف العديد من المركبات و الببتايدات المعزولة من الفلفل التي لها تأثير تثبيطي ضد العديد من الجراثيم المرضية والفطريات في الإنسان وكذا النبات. ولغرض معرفة الكفاءة التثبيطية أو القاتلة لاستخدام هذا النبات ضد الجراثيم المرضية كبديل محتمل عن استخدام المضادات الحياتية،تم في هذا البحث دراسة تأثير الفلفل الحار ضد جرعة التحدي لجراثيم السالمونيلا تايفيميوريم في أفراخ اللحم باستخدامه على شكل مسحوق جاف مخلوط مع العلف. بينت النتائج إن استخدام مسحوق الفلفل الحار مع العليقة بالنسب 1% و2% أدى إلى تقليل نسب طرح السالمونيلا ونسب الإصابة وكذلك العد الجرثومي بالإضافة إلى انخفاض نسب الهلاكات، وبينت النتائج إن للفلفل الحار تأثير على مستوى البروتين الكلي في مصل الدم ومستوى الكولسترول حيث رفع الأول وخفض الثاني.

Keywords


Article
Epidemiological and therapeutical study of Giardiasis in sheep in AL-Diwaniya province
دراسة وبائية وعلاجية لداء الجيارديات في الاغنام في محافظة الديوانية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: This study was conducted to evaluate the prevalence of giardiasis in sheep and carried out in seven different areas in AL – Diwaniya province. It was designed to investigate the effect of region, age, sex and months of the year on the infection ratios during the period from November 2006 to October 2007.In addition to study albendazole efficiency in treatment of giardiasis in sheep. A total (400) fecal samples has been collected from sheep, Results revealed that overall prevalence was (13.5%), The highest prevalence in sheep were (20%),(18.18%) in AL-Shamiya and Afak respectively, While the lowest (5.35%) was recorded in AL-Diwaniya center ,Which was significantly differ (p<0.05) .On the other hand the highest ratio was recorded in sheep (25.53%) on January, which was significantly higher (p<0.05) than (4.76%),(6.25%) on August and September respectively. Results showed higher prevalence rate were recorded in sheep less than 6 months of age as (21.78%), There were significantly higher (p<0.05) than that more than 6 months. There was no significant difference regarding the prevalence in different sex. Giardia parasite was found in diarrheic sheep as (22.91%) there was significantly higher (p<0.05) than the non- diarrheic sheep. Oral treatment of giardiasis in sheep with albendazole at a dose of 20 mg/kg B.W. once daily for three consecutive days, showed that the drug was effective in reduction of cysts shedding with cure rates (99.37%), (97.41%),(96.07%) and (100%) in fourth, seventh, tenth, fourteenth days of treatment respectively, with no adverse reactions of the drug.الخلاصة: أجريت هذه الدراسة للتحري عن نسب الاصابة بداء الجيارديات في الاغنام في سبعة مناطق من محافظة الديوانية لدراسة تاثيرالموقع ، العمر، الجنس و اشهرالسنة في نسب الاصابة وللفترة الممتدة من بداية شهر تشرين الثاني لعام 2006 ولغاية نهاية تشرين الاول لعام2007 ،فضلا عن دراسة مدى فعالية البندازول Albendazole في علاج داء الجيارديات في الأغنام، تم جمع(400) عينة براز من الأغنام وقد اظهرت النتائج ان نسبة الاصابة الكلية بلغت(%13.5) ، وقد سجلت أعلى نسبة إصابة في الأغنام في منطقتي الشامية وعفك وبنسبة (%20) و (%18.18) على التوالي ، بينما سجلت ادنى نسبة اصابة في مركز الديوانية وبنسبة(%5.35) وعند تحليل النتائج إحصائيا ظهر فرق معنوي في تلك المناطق عند مستوى احتمال p<0.05 .كما سجلت أعلى نسبة للإصابة الشهرية في الأغنام في شهر كانون الثاني اذ بلغت (%25.53) وهي اعلى معنوياً عند مستوى احتمال P<0.05 مقارنة بنسبة الاصابة بشهري اب و ايلول وبنسبة (%4.76) و(%6.25) على التوالي، كما اظهرت النتائج ان اعلى نسبة للاصابة في الفئة العمرية (ستة اشهر فما دون) وبنسبة (%21.78) وكانت هذه النسبة أعلى معنويا عند مستوى احتمالp<0.05 من الفئة العمرية( الاكبر من ستة اشهر). ولم يتبين ان للجنس في الاغنام أي تاثير معنوي على نسب الاصابة.كما تم تشخيص طفيلي الجيارديا في الاغنام التي تعاني من الاسهال وبنسبة(%22.91) وهي اعلى معنويا من نسبة الاصابة في الاغنام التي برازها طبيعي وعند مستوى احتمال p<0.05. وقد ظهر ان علاج داء الجيارديات في الاغنام بالبندازول وبجرعة 20ملغم/كغم من وزن الجسم يوميا ولمدة ثلاثة ايام متتالية عن طريق الفم، كان فعالا في اختزال اعداد الاكياس وحقق كفاءة علاجية عالية وبنسبة(%99.37)،(%97.41)،(%96.07) و(%100) لليوم الرابع والسابع والعاشر والرابع عشر بعد العلاج على التوالي مع عدم ملاحظة أي اعراض جانبية.

Keywords


Article
Effect of Ellagic Acid Extracted from Pomegranate (Punica granatum L.) on Thyroid and Parathyroid Gland of Adult Rats Exposed to Lead Acetate
تأثير حامض الايلاجك المستخلص من الرمان (Punica granatum L.) في وظيفة الدرقية وجنيب الدرقية في الجرذان البالغة المعرضة لخلات الرصاص

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The present study was carried out to investigate the protective and treatment effect of pomegranate extract (ellagic acid) to treat the toxic effect of lead acetate. Forty adult male rats were randomly divided into four equal groups. First group kept as control, second group (T1) dosed lead acetate (10 mg/kg B.W.), third group (T2) dosed ellagic acid (100 mg/kg B.W.) plus lead acetate (10 mg/kg B.W.), while the fourth group dosed (200 mg/kg B.W.) of ellagic acid plus lead acetate (10 mg/kg B.W.). Blood samples collected at (2, 4, 6) weeks for measuring the following parameters: serum T3, T4, parathyroid hormone and Ca+2 levels. At the end of the experiment (42 days) six animals of each group were scarified to examine the histological structure of thyroid and parathyroid gland. Results revealed a decrease in thyroid hormones (T3, T4) in lead acetate group (T1) and protective dose of ellagic acid (T2) group at day 28 and 42 days of experiment compared with control group, while treatment dose of ellagic acid (T3) causes a significant increase of thyroid hormones at the two period above compared with lead acetate and protective dose of ellagic acid (T1 and T2) groups. On other hand exposure of rats to lead acetate revealed a decrease in parathyroid hormone and Ca+2 levels compared with control group at 28 and 42 days of experiment for parathyroid hormone and at all period of treatment for Ca+2, also protective and treatment dose of ellagic acid caused elevation of parathyroid hormone at 28, 42 days of experiment compared with T1 group, while treatment dose of ellagic acid resulted in significant increment of Ca+2 levels at second and last period of experiment. It is concluded that the deleterious effect of lead acetate on thyroid and parathyroid gland of rats may be treated by ellagic acid especially in treatment dose which lead to a significant improvement of their functions activity.الخلاصة: أجريت الدراسة الحالية لمعرفة التاثير الوقائي والعلاجي لحامض الايلاجك المستخلص من الرمان لمعالجة التأثيرات الضارة لخلات الرصاص. تم استخدام (40) جرذاً بالغاً، قسمت عشوائياً الى اربعة مجاميع متساوية اعتبرت المجموعة الاولى مجموعة سيطرة، بينما اعطيت المجموعة الثانية (T1) خلات الرصاص (10 ملغم/كغم من وزن الجسم) يومياً، المجموعة الثالثة (T2) فقد اعطيت حامض الايلاجك (100ملغم/كغم من وزن الجسم) يومياً اضافة الى خلات الرصاص (10ملغم/كغم من وزن الجسم) اما المجموعة الرابعة (T3) فقد اعطيت 200ملغم/كغم من وزن الجسم حامض الايلاجك اضافة الى خلات الرصاص (10ملغم/كغم من وزن الجسم). سحبت عينات الدم في الاسابيع (2، 4، 6) من فترة العلاج لغرض حساب مستوى هورمون الدرقية وهورمون جنيب الدرقية (T3, T4) وكذلك الكالسيوم في مصل الدم. وفي نهاية التجربة (42 يوم) تم قتل 6 حيوانات من كل مجموعة لدراسة الصفة النسجية-التركيبية للغدة الدرقية وجنيب الدرقية. اشارت النتائج الى حصول انخفاض (T3, T4) معنوي في مستوى هورموني الدرقية المعرضة لخلات الرصاص (T1) والجرعة الوقائية لحامض الايلاجك (T2) في اليوم 28، 42 من فترة المعاملة مقارنةً بمجموعة السيطرة بينما تسبب الجرعة العلاجية لحامض الايلاجك بزيادة مستوى هورموني الدرقية خلال الفترتين اعلاه. من جانب اخر فقد حصل انخفاض في مستوى هورمون جنيب الدرقية جراء تعرض الحيوانات لخلات الرصاص T1 مقارنة بمجموعة السيطرة بعد مرور 28، 42 يوم من فترة المعاملة، في حين حصل انخفاض بمستوى الكالسيوم في طيلة فترة التجربة. لقد تسبب حامض الايلاجك بالجرعة العلاجية بحصول ارتفاع في مستوى هورمون الPTH ولجميع فترات التجربة بينما ارتفع مستوى الكالسيوم بعد مرور 28 و 42 يوم على فترة المعاملة مقارنة بمجموعة السيطرة. نستنتج من الدراسة الحالية ان التأثيرات السلبية التي تحدثها خلات الرصاص في وظيفة الغد الدرقية وجنيب الدرقية يمكن التغلب عليها من خلال استخدام حامض الايلاجك وخاصة بالجرعة العلاجية التي تسببت بتحسن واضح في النشاط الوظيفي في هاتين الغدتين.

Keywords


Article
Study the effect of Ivermectin on infected hens with lice
دراسة تأثير عقار الايفرمكتين في علاج الدجاج المصاب بطفيلي القمل القارض

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: In the present study conducted on effect of Ivermectin drug on infected hens with lice. the data showed that, this drug have a poisonous effected on lice parasite during the first three days of treatment. At the same time have no toxisicity on treated hens.. Also the ivermectin is not negative effect on the eggs production of the infected and treated hens. There are only 8 eggs for 25 hens injected the drug ,but the rate increased to 19 eggs, and the size of the hens become larger after one week from injection the drug.The study was show a positive effect for drug in parasite and its eggs , and the blood parameters were returned to normal values in infected hensafter treatment with drug. Additionally , were found the each of hemoglobin values for infected hens befor treatment were 10-14 mg/dl ,sugar 200-250 mg/100ml and alkaline phosphates enzyme 1.5-3.5 K.A.S/100ml ,but after treatment the values above were different where the hemoglobin values 10-12 mg/dl , sugar 185-240 mg/100ml and levels of alkaline phosphates enzyme was 1.3-4.5 K.A.S/100ml.الخلاصة: اتضح من خلال الدراسة ان لعقار الايفرمكتين تأثير سام على طفيلي القمل خلال 3 أيام حيث كان العقار أمين على الدجاج السليم والمصاب وانه لايؤثر سلبا على انتاج البيض للدجاج المصاب بالقمل والمعالج بالعقار اذ كانت الانتاجية قبل الحقن 8 بيوض لكل 25 دجاجة وبعد اسبوع من اعطاء العقار زادة معدل الاباضة الى 19 بيضة بالاضافة الى كبر حجمه في الاسابيع اللاحقة للعلاج واتضح ان للعقار تأثير ايجابي في قتل الطفيلي مع بيوضه وعودة معايير الدم في الدجاج المصاب الى النسب الطبيعية بعد العلاج خلافا للعقارات الاخرى التي قد تسبب تسمم الطيور نتيجة لتناولها الرمل المعفر بالادوية كل 2 اسبوع ،اذ كانت نسبة الهيموغلوبين للطيور المصابة قبل الحقن 10-14 غرام/ديسليتر والسكر 200-250 mg/100ml اما انزيم الفوسفتيز القاعدي فقد بلغ 1,5-3,5 كنك-ارمستونك/100مل اما بعد الحقن فقد بلغت نسبة الهيموغلوبين 10-12 غرام/ديسليتر والسكر 185-240 mg/100ml اما مستويات انزيم الفوسفتيز القاعدي فقد بلغت 1,3-4,5 كنك-ارمسترونك/100مل.

Keywords


Article
Effect of coriander sativum and Cuminum cyminum on bacterial growth of some Pathogenic bacteria in vitro
دراسة حول تأثير نباتي الكزبرة والكمون على النمو الجرثومي لبعض الجراثيم المرضية في الزجاج

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The present study was designed to investigate the antibacterial activity of ethanolic extract of Cuminum Cyminum and Coriander sativum against some pathogenic bacterial isolates including Staphylococcus aureus , streptococcus spp. , Escherichia coli and Pseudomonas auroginosa . The antibacterial effect of these plant extracts were compared with standard antibiotics ( amoxicillin and gentamicin ) Alcoholic extract of Cumin and Coriander exhibited a potent antibacterial activity approximated or some times exceeded , especially in high concentration , these observed with amoxicillin or gentamicin . The results of this study reveal that ethanolic extract of cumin and coriander contains pharmacologically active substances with antibacterial properties . these properties may explain the rational for the effective use of the plant as treatment in traditional medicine . Further studies , however is necessary to isolate and identify the active ingredients of these plants and their exact mode of action.الخلاصة: صممت هذه الدراسة لتقصي التاثير المضاد للجراثيم للمستخلص الايثونولي لنباتي الكمون والكزبر ضد نمو بعض العزلات الجرثومية المرضية والتي تضمنت المكورات العنقودية الذهبية , المسبحيات , الاشريشيا القولونية الزائفة الزنجارية . تم تقيم التاثير المضاد للجراثيم لهذين المستخلصين النباتيين ومقارنته بفعل بعض المضادات الحيوية القياسية ( الاموكسيلين , والجنتامايسين ) . اظهر المستخلصان الكحوليان للكمون والكزبرة تاثيرا مميزا مثبطا للبكتريا يقارب او قد يفوق احيانا , وخصوصا في التركيز العالية مدى تثبيط الجرثومي الناتج عن الاموكسلين والجنتامايسين . بينت نتائج هذه الدراسة بان المستخلص الايثانولي لنباتي الكمون والكزبرة يحوي على العديد من المواد الفعالة دوائيا والتي لها تاثير مضاد للجراثيم , ان هذه الخصائص التي اظهرتها هذه الدراسة تؤيد استخدام نباتي الكمون للعلاج في الطب الشعبي , ان هناك حاجة الى اجراء دراسات اخرى لغرض عزل وتوصيف المواد الفعالة المضادة للجراثيم لهذين النباتين وتحديد الية فعلها بشكل دقيق.

Keywords


Article
Modulation of some cardiovascular risks factors with different doses of Quercetin in patient with rheumatoid arthritis treated with Azathioprine
تعديل بعض عوامل الخطورة للجهاز القلبي الوعائي باستخدام جرع مختلفة من عقار الكورستين في مرضى التهاب المفاصل المعالجين بعقار ازاثوبرن

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Cardiovascular diseases are increasingly recognized contributors to increased morbidity and mortality in rheumatoid arthritis (RA). Attention to this feature of RA has been drawn by recognition of the key role played by inflammation in atherogenesis. This may be related to an atherogenic lipid profile and endothelial dysfunction. Conventional treatments of RA patient does not greatly affect those risk factors . Moreover , they may aggravate them and carry a potential adverse effects. Quercetin is a versatile flavonoid and has several biological activities that can abolish most of the undesirable effects of the inflammatory process associated with RA. It has well known anti-inflammatory, anti-oxidant and cardioprotective properties. In this work we investigated the effect quercetin on lipid profile and sICAM-1 in 160 RA patient treated with azathioprine for 8 weeks. Patient are divided into 4 groups each group was treated either with azathioprine ( Aza.) combined with different doses of quercetin(500, 1000, 1500mg/day) . In addition, 30 apparently healthy volunteers were participated and served as control group. Blood samples of the patients taken at zero time and after 8 weeks , converted to serum and analyzed for ICAM-1 and lipid profile Results shows a significant ( P>0.05) reduction in serum level of sICAM -1 in all doses tried in this study . Significant reduction in both total cholesterol ( TC) and low density lipoprotein cholesterol (LDL-c) specially at a dose of 1500mg/day quercetin . High density lipoprotein cholesterol had increased in all doses quercetin as well as azathioprine only treated group. The atherogenic index TC/HDL-c ratio had improved in all groups with no significant effect on triglycerides. From this study we conclude that although the treatment of RA patient with azathioprine improve some cardiovascular risk factors specially lipid profile , the addition of quercetin to such patients greatly and significantly improve lipid profile and reduce the level of ICAM-1 which are important risk factors for atherogenesis . It has also concluded that 1500mg/day of quercetin gave an attractive results compared with other doses used in the study.الخلاصة: تعبر الأمراض القلبية الوعائية المساهم الرئيسي لزيادة الأضرار ونسبة الوفيات الناتجة عن التهاب المفاصل الرثوي. إن الانتباه لهذه الخاصية جاء نتيجة معرفة الدور الرئيسي الذي يلعبه الالتهاب في عملية تكون الجلطات.وهذا يعود لزيادة نسبة الدهون المجلطة والاختلال بوظيفة الخلايا المبطنة للأوعية.إن العلاجات الاعتيادية المعروفة لالتهاب المفاصل الرثوي لم توثر كثيرا على هذه العوامل وإنها قد تزيد من خطورتها أو تؤدي إلى أثار جانبية عكسية.يعتبر الكويرسيتين من الفلافونويدات الرائدة حيث يمتلك العديد من الفعاليات الحياتية التي تبطل اغلب التأثيرات الضارة التي تصاحب العملية الالتهابية.كما يمتلك فعاليات مضادة للالتهاب و مضادة للأكسدة وحامية للقلب. في هذا العمل تم دراسة تأثير الكويرسيتين على صورة الدهون والجزيئات اللاصقة للخلايا في 160 مريض بالتهاب المفاصل الرثوي والمعالجين بالازاثايوبرين. حيث قسم المرضى إلى أربعة مجاميع عولجت المجموعة الأولى بالازاثايوبرين فقط فيما عولجت بقية المجاميع بالازاثايوبرين مضافا إليه جرعة مختلفة من الكويرسيتين . هذا بالإضافة إلى الاستعانة ب 30 متطوع صحيح واعتبروا كمجموعة سيطرة. حللت عينات المرضى في بداية الدراسة أي قبل العلاج وبعد 8 أسابيع من العلاج.تم قياس الكولسترول الكلي وعالي الكثافة والدهون الثلاثية وتم حساب الدهون واطئة الكثافة ومعامل التجلط بصورة غير مباشرة . لوحظ ان المعالجة بالكويرسيتين أدت إلى تغير معنوي بمستوى الجزيئات اللاصقة للخلايا كما أدت الجرعات العالية إلى قلة معنوية في الدهون واطئة الكثافة فيما أدت جميع الجرعات المستخدمة إلى زيادة معنوية في الدهون عالية الكثافة مما انعكس إيجابا على تقليل معمل التجلط. نستنتج من هذا العمل إن الكويرسيتين يمتلك تأثيرات ايجابية في تحسين العوامل التي تزيد من نسبة حصول الأمراض الوعائية القلبية وقد تبين إن أفضل جرعة كانت 1500 ملي غرام في اليوم الواحد.


Article
Tick prevalence and identification in calves in Al-Manathera city/Al-Najaf Al-Ashraf
دراسة مسحية وتصنيفية للاصابة بالقراد في العجول في قضاء المناذرة- محافظة النجف الأشرف

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : A study was carried out in three months , to show the prevalence of tick infestation among feedlode calves in Al-Manathera region in Al-Najaf Al-Alashraf city . the infestation rate was 43.9 % (354 from 806 ) .Severity of infestation of calves were 23 % with 5-10 tick/animal which represent the highest rate , and 6 % with 21-25 tick/animal . which represent the lowest rate . The most infested area are perineum in a rate of 36.72 % ,while the less infested area are testis in a rate of 5.36 % . two genus were identified , which are Hyalomma spp. and Ixodes spp. In a rate of 43.7 % (146 tick from 404 ) and 56.2 % (258 tick from 404).الخلاصة : اجريت دراسة مسحية لمدة ثلاثة اشهر لبيان مدى انتشار طفيلي القراد لدى العجول المرباة لغرض التسمين في قضاء المناذرة ، في محافظة النجف الاشرف . حيث وجد أن نسبة الاصابة كانت 43.9 % ( 354 من مجموع 806 ) . أمّا شدة الاصابة، وجد ان 23 % من العجول كانت مصابة بالقراد بعدد 5- 10 قراد/حيوان وهي الاعلى نسبة و 6 % مصابة بعدد 21-25 قراد/حيوان وهي الاقل نسبة . واتضح ان اكثر الاماكن عرضة للاصابة هي منطقة العجان وبنسبة 36.72 % واقل الاماكن عرضة للاصابة هي الفخذين وبنسبة 3.38 % . تم عزل وتصنيف جنسين من القراد هما الـ Hyalomma spp. و Ixodes spp. حيث بلغت نسبة الجنس الاول 43.7 % من مجموع عينات القراد المفحوصة (146 طفيلي من مجموع 404) بواقع 62 انثى و 84 ذكر وكانت نسبة الجنس الثاني 56.2 % (258 طفيلي من مجموع 404 ) بواقع 40 انثى محتقنة و 140 انثى غير محتقنة و 8 ذكر و 70 حورية.

Keywords


Article
Effect of Nigella sativa and Thymus vulgaris alone or combination on Ascaridia galli of laying hens
تأثير إضافة الحبة السوداء Nigella sativa والزعتر Thymus vulgaris وخليطهما إلى العليقة على إسكارس الدجاج البياض Ascaridia galli

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The present experiment aimed to study the ability of two type of plant Nigella sativa and Thymus vulgaris and their mixture to prevent Ascaris infection in laying hens . A total of 120 ISA Brown hens, 27 weeks old were used in this experiment .Hens were randomly distributed into 4 treated groups of 12 hens each . each treatment was constituted of 3 replicates with 4 hens. the two plant extract were supplemented to the diet at the rate of 0.25 , 0.5 , 0.75 % alone or as a mixture from both of them .Results revealed that the addition of thymus at levels 0.5 , 0.75 % to the diet have an effect on the absence of Ascaridia galli at the first week from the experiment .while observed often the addition of Nigella sativa at level 0.25 and 0.5 to the diet have an effect on the absence of Ascaridia galli at the last two week from the experiment it has been observed that the addition of the Thymus Vulgaris and Nigella sativa a mixture at all levels to the diet have an effect on the absence f the Ascaridia galli in the feces of laying hens at most weeks of the experiment.الخلاصة: هدفت الدراسة إلى إمكانية مقاومة أو التغلب على الإصابة بعدوى إسكارس الطيور Ascaridia galli وذلك باستعمال نوعين من مساحيق نباتات الحبة السوداء والزعتر وكلاهما معاً . استخدمت 120 دجاجة بياضه من سلالة ISA Brown بعمر 27 أسبوع ووزعت بصورة عشوائية على عشرة معاملات بواقع 12 دجاجة للمعاملة الواحدة وكانت كل معاملة تتكون من 3 مكررات وبواقع 4 دجاجات للمكرر الواحد . أضيف مسحوق بذور الحبة السوداء ومسحوق الزعتر الى العليقة بنسبة ,0.50,0.25 0.75 % كل على حده أو بصورة خليط لكلا النوعين . بينت النتائج إن إضافة مسحوق الزعتر بالمستويات 0.50 % 0.75 , ومسحوق الحبة السوداء بكافة مستوياته لم يكن مؤثراً الا في الأسبوع الأول من التجربة ولكن الطفيلي عاود الظهور مرة أخرى . وأشارت النتائج الى إن إضافة مسحوق الزعتر والحبة السوداء معاً إلى العليقة أدى الى اختفاء بيوض الطفيلي في البراز منذ الأسبوع الأول عند كافة المستويات ولحين انتهاء التجربة . نستنتج من ذلك إن إضافة مسحوق الحبة السوداء والزعتر معا إلى عليقة الدجاج البياض كان له تأثير ايجابي في الشفاء والقضاء على الطفيلي.

Keywords


Article
Detection of Toxoplasmosis in human and cats immunologically
تشخيص داء المقوسات في الأنسان والقطط مناعيا ً

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The aims of this research to diagnose Toxoplasmosis in aborted women and cats in cities of Al-Qadisyia governorate . So 91 blood samples were collected from clinically suspect- ed women and six samples of blood of stray cats .Latex agglutination and ELISA ( IgG , IgM ) tests were used . The results , 75 cases were positive for Toxoplasmosis in latex agglutination test (82%) , while the results of ELISA test by using IgG reveal that 60% of the cases were positive from that of positive to the latex test . The results of ELISA to IgM were 11 positive cases ( 14.6%) from that positive to latex .The immunofluorescent test was done on 20 samples that were positive to ELISA (IgG) and the results 19 cases were positive ( 95%) .Six samples of stray cats , all of them were positive for both tests agglutination latex and ELISA , IgG ,except one case was.negative to IgG الخلاصة: أن هدف هذا البحث هو تشخيص داء المقوسات في النساء والقطط في مدن محافظة القادسية , ولذا تم جمع 91 نموذج دم من النساء وستة نماذج من دم القطط السائبة في الشوارع . أستعمل فحص التلازن لاتكسLatex agglutination test, وكانت النتيجة 75 حالة موجبة لفحص التلازن لاتكس (82% ) كما تم أجراء فحص الأليزا ( ELISA IgG , IgM ) , وكانت نتيجة فحص الأليزا IgG هي 60 حالة موجبة من مجموع الحالات الموجبة لفحص اللاتكس , أي بنسبة ( 80% ) . أما فحص الأليزا IgM كانت النتيجه 11 حالة موجبة ( 14.6%) من مجموع الحالات الموجبة لفحص اللاتكس أيضا ً , بينما كانت هناك 4 حالات ( 5.4% ) سالبه للأختبارين المذكورين . كما تم أجراء فحص التألق المناعي (Immunofluorescent ) لـ IgG لعشرين حالة من الحالات الموجبة لفحص الأليزا للـ IgGوكان التطابق أيجابيا ً بـ 19 حاله أي( 95 % ) . أما نماذج القطط فكانت جميعها موجبة للفحصين تلازن اللاتكس والأليزا IgG ماعدا حالة واحدة كانت سالبه للفحص الأخير.

Keywords


Article
Study the effects of Cadmium chloride on some cytogenetic parameters in albino rat
دراسة تأثير كلوريد الكادميوم على بعض المعايير الوراثية الخلوية في الجرذ الامهق

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The current study was carried out in the animal house of the College of Medicine in University of Kufa. It was conducted also in the laboratories of histopathology and biochemistry in Al-sadir Educational Hospital and Higher Education laboratory in the College of Education for girls / Kufa University, during the period 25/10/2008 – 19/3/2009. It was designed to demonstrate the influence of acute dose of Cadmium Chloride (75mg/kg) and oral subchronic administration (10,20,30) mg CdCl2/L with drinking water for the periods (3,6,9) weeks in some cytogenetic parameter which include Argyrophilic Nucleolar Organizing Region (AgNOR) in duodenum, liver and kidney and the Micronuclei (MN) in Polychromatic Erythrocytes (PCE) of bone marrow. It is found that the effect of acute and subchronic administration in some of the cytogenetic parameters has reveal significant elevation in the mean of AgNOR of kidney and MN in PCE exposure to CdCl2 in acute administration compared with the control group, while in subchronic administration the significant increase happened in AgNOR of kidney and liver tissues at the concentration 30 mg CdCl2/L and period 9 weeks, in addition to significant elevation of MN which was affected by the elevation of dosing level (20,30) mg CdCl2/L from drinking water, prolonged of duration ( 9 weeks ) and the interaction between these two factors.الخلاصة: أجريت الدراسة الحالية في البيت الحيواني لكلية الطب / جامعة الكوفة ومختبرات الأنسجة المرضية ومختبر الدراسات العليا في كلية التربية للبنات للفترة من 25/10/2008 ولغاية 19/3/2009. تضمنت الدراسة تقويماً للجرعة الحادة لكلوريد الكادميوم ( 75 ملغم / كغم ) من وزن الجسم والتجريع تحت المزمن الفموي ( 10 ، 20 ، 30 ) ملغم / لتر كلوريد الكادميوم في ماء الشرب لمدد ( 3 ، 6 ، 9 ) أسابيع في بعض المعايير الوراثية الخلوية والتي شملت مناطق التنظيم النويي AgNOR في الاثنى عشر والكبد والكلية وفحص النوى الصغيرة Micronuclei (MN) في الخلايا الحمر متعددة التلوين لنخاع العظم . تشير نتائج التأثيرات الحادة وتحت المزمنة لكلوريد الكادميوم في هذه المعايير الوراثية الخلوية الى وجود زيادة معنوية في معدل عدد مناطق التنظيم النويي في الكلية ومعدل تردد النوى الصغيرة عند التعرض للجرعة الحادة من كلوريد الكادميوم مقارنة ً بمجموعة السيطرة في حين أشارت نتائج التجريع تحت المزمن الى ارتفاع معنوي في معدل عدد مناطق التنظيم النويي في الكبد والكلية في التركيز 30 ملغم2/CdCl لتر والمدة 9 أسابيع وزيادة في معدل تردد النوى الصغيرة في تركيزي ( 20 ، 30 ) ملغم 2/CdCl لتر من ماء الشرب والمدة الأخيرة ( 9 أسبوع ) وكان للتداخل بين عاملي التركيز والمدة أهمية معنوية في رفع هذه المعايير.

Keywords


Article
Study the effect of age on HCG test in pregnant women
دراسة تأثير العمر على اختبار هرمون القند المشيمي البشري لدى النساء الحوامل

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: This study comes to determine the effect of age gender on HCG levels in pregnant women. Fifty-four pregnant women divided into two groups according to age, group1 age range (15 – 30) years, group 2 (31 – 45) years. Pregnant test (β – HCG) applied upon urine sample in laboratory of AL-Sadre educational hospital in AL-Najaf City. The result revealed a highly significant effect (P < 0.05) of age in this hormone.الخلاصة: تبحث هذه الدراسة تأثير العمر على مستويات هرمون HCG عند النساء الحوامل. وتضمنت الدراسة أربعة وخمسون عينة إدرار أرسلت إلى مختبر التحليلات المرضية في مستشفى الصدر التعليمي في مدينة النجف الاشرف لغرض تشخيص حالات الحمل عن طريق فحص الحمل . قسمت النساء إلى مجموعتين اعتماداً على الفئات العمرية المجموعة الأولى تتراوح أعمارهن بين (15 – 30) سنة والمجموعة الثانية من (31 – 45) سنة و بعد إجراء الاختبارات الإحصائية ظهر أن للعمر تأثير معنوي (P< 0.05 ) على مستوى هذا الهرمون.

Keywords


Article
Preparation and evaluation a proniosomal gel for terbutaline sulfate as transdermal drug delivery system
تحضير وتقييم هلام البرونايوسوم لعقار كبريتات التربيوتالين كنظام اعطاء دواء تحت الادمة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The rationale of the present study is to formulate and evaluate proniosomal formulations as transdermal carrier systems for terbutaline sulfate. Proniosomal formulations have been prepared from mixing of one or two types of surfactants (span 20, span 40 ,span 60 span 80 ,tween 20 , tween 40 , tween 60 and tween 80 ),cholesterol and soya bean lecithin . Different formulas of terbutaline sulfate proniosomal preparations were prepared by changing the surfactant type. The microscopic observations showed that proniosomal gel formulations immediately converted to niosomal dispersions upon hydration. Their morphological properties have been determined by optical microscopy and scanning electron microscopy. The vesicle system was evaluated in-vitro for vesicle size, polydispersity, encapsulation efficiency of drug and permeation of terbutaline sulfate through excised rabbit skin. Optical microscope and scanning electron microscope pictures showed spherical shaped for all niosomes formulations of terbutaline sulfate and the size range in micrometer were 8.82-0.294, while the encapsulation efficiencies were 88.06%-39.46%. In addition better permeation was obtained from proniosomal gel through rabbit skin.الخلاصة: إن الغرض من هذه الدراسة المقدمة هي تحضير وتقييم صيغ البرونايوسوم كمنظومات ناقلة لعقار كبريتات التربيوتالين عبر الأدمة.تم تحضير صيغ البرونيوسوم من خلال خلط نوع أو نوعين من عوامل الفعالية السطحية( سبان 20, سبان 40, سبان 60,سبان 80, توين 20 , توين 40, توين 60, توين 80) مع الكولسترول و اليسيثين أو دهن الصويا.عدة صيغ مختلفة من إعدادات البرونايوسوم لعقار كبريتات التربيوتالين تم تحضيرها بتغير نوع العامل الفاعل السطحي. إن المشاهدات المجهرية أظهرت بان الصيغ الهلامية للبرونايوسوم تتحول إلى النيوسوم المشتت بعد ترطيبها كما إن الصفات التشكيلية تم تعيينها بواسطة المجهر البصري والالكتروني الدقيق.إن منظومة الحويصلة قد قيمت في المختبر من خلال حجم الحويصلة, مقياس التشتت, كفاءة التحميل للعقار و نفاذية كبريتات التربيوتالين خلال جلد المستأصل من الأرنب. صور المجهر البصري والالكتروني الدقيق أظهرت الشكل الكروي لكل صيغ النايوسوم ألمحضره (الحويصلات) لعقار كبريتات التربيوتالين وان مدى الحجم بالمايكروميتر هو من 0,294 إلى 8,82 ونسبة كفاءة التحميل هي من 39,46% إلى 88,06% بالإضافة إلى نفاذية جيدة خلال جلد الأرنب.

Keywords


Article
علم الحيوان في التراث العربي الإسلامي

Loading...
Loading...
Abstract

المقدمة: قد لايعرف كثير من ابناء الناطقين بالضاد ان العلماء العرب بحثوا في البيطرة وعلوم الحياة وسبروا اغوار هذين العلمين وبذلك كانوا الرواد الاوائل فيهما واللذان يعدان من اركان التقدم العلمي الحديث، وكانوا هم السباقين الى معرفة التصنيف الاحيائي وقضايا التطور والوراثة واساليب معيشة الحيوانات وسلوكها (1) , ووضعوا المبادئ الاولى عن علوم النبات واختصوا في وصفها ووضع كل علم في مجموعته، اذ ان الحضارة الاسلامية تشغل مكانة مرموقة في تاريخ البشرية حيث توضح ذلك بجلاء خلال السنوات الاخيرة، ولاسيما بعد كشف دور العلماء العرب في تطور مفهوم العلوم التطبيقية التي اشتقت لها طرقا ومسالك جديدة في كل العصور والتزال حية الى الوقت الحاضر ، ونعني بذلك علوم الطب والصيدلة والبيطرة وعلوم الحيوان والنبات والكيمياء وعلم الارض (2).

Keywords


Article
Some histological observations on the interstitial glands in she _camel ovary
بعض الملاحظات النسجية على الغدد البينية (الخلالية ) في مبيض الناقة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Histologically , the interstitial glands in she – camel ovary at one year aged was well- developed and scattered as cords among collage -nous fibers of the stroma in the ovary cortex . The interstitial glands appeared as arboriesed compound branched tubular glands , which composed of the interstitial polyhedral or round cells with round or oval nuclei . The cytoplasm was clear due to presence of numerous lipid droplets . The present study was revealed that the interstitial glands were distributed in the stroma of she – camel ovarian cortex .These glands were adjacent to the blood vessels and atretic follicles. When the animal was advanced in age (3years old) ,the glands will change to simple tubular and decreased in number. Our results about the histological description , was noticed for the first time in the immature she – camel ovaries .الخلاصة: نسجيا ؛ كانت الغدد البينية في مبيض الناقة عند عمر سنة واضحة التطور ؛ وتتوزع على هيئة حبال بين الألياف الغراوية لمتن قشرة المبيض . ظهرت الغدد البينية كغدد أنبوبية متفرعة مركبة متشجرة ؛ تتركب من خلايا بينية ؛ متعددة الأضلاع مدورة الشكل ولها انويه بيضيه أو مدورة . سايتو بلازم الخلايا كان رائقا بسبب وجود أعداد كبيرة من القطيرات الدهنية . أظهرت الدراسة الحالية أن الغدد البينية تتوزع في قشرة مبيض الناقة ؛ وكانت هذه الغدد قريبة من الأوعية الدموية ومن الجريبات الراتقة . تقل أعداد الغدد البينية وتصبح غدد أنبوبية بسيطة عندما يتقدم الحيوان بالعمر (عند عمر ثلاث سنوات) . نتائجنا حول الوصف النسيجي كانت للمرة الأولى في مبايض النوق غير البالغة.

Keywords


Article
Prevalence of toxoplasmosis among pregnant women in Najaf city
انتشار طفيلي التوكسوبلازما بين النساء الحوامل في مدينة النجف

Authors: Huda Ali Salih هدى علي صالح
Pages: 101-108
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Toxoplasma gondii is globally distributed pathogen for human cause significant morbidity and mortality in developing fetus , in pregnant women toxoplasmosis is an important cause of abortions and stillbirth after primary infection . Therefore , the diagnosis of this infection is essential to prevent complications . This study was performed in order to evaluate the prevalence of toxoplasmosis in pregnant women and to study some factors that influence toxoplasmosis transmission . Among 260 sera samples tested using enzyme Linked immunosorbent assay(Elisa) . The seroprevalence of IgG which refer to chronic infection of Toxoplasma was (30.76 % )(80 out of 260 ) and IgM which refer to acute infection of Toxoplasma was (11.92%) (31 out of 260) . The present study demonstrated, that toxoplasmosis is more common among age group (25- 34 ) years ,and there is no statistically significant difference between of Toxoplasma infection and occupation of pregnant women , and there are significant role for the environmental and personal factors on Toxoplasma transmission , the study showed that the cats exposure woman were most affected by Toxoplasma ( 37. 5 %) and the pregnant women who not using disinfectant were more affected (42.51%) and the pregnant women who depending in their feeding on restaurant more frequent to infection with Toxoplasma (46.95%).الخلاصة: يعتبر التوكسوبلازما المنتشر عالميا طفيل ممرض للإنسان والذي يسبب نسب أمراضية ووفيات عالية في الجنين المتطور.الإصابة بالطفيلي بين النساء الحوامل سبب مهم في الإجهاض وموت الجنين بعد الإصابة الأولية لذا فأن تشخيص الإصابة ضروري لمنع حدوث المضاعفات الدراسة الحالية أجريت لتقييم معدل انتشار طفيلي التوكسوبلازما في النساء الحوامل ودراسة لبعض العوامل المؤثرة في انتقال الإصابة.تم جمع عينات دم من (260) من النساء الحوامل التي تعاني من الإجهاض المتكرر ,تم إخضاع العينات إلى اختبار الاليزا (اختبار تقييم الإنزيم المناعي)للكشف عن تواجد الأجسام المضادة للطفيلي من النوعين(م)و(ج)بينت النتائج إن النسبة المئوية لوجود الأجسام المضادة من النوع(ج ) والتي تشيرالى الحالة المزمنة للإصابة بالتوكسوبلازما كانت( 30,76%) بينما كانت نسبة وجود الأجسام المضادة من النوع (م) والتي تشير إلى الحالة الحادة للإصابة بالتوكسوبلازما (11,92%) وان الإصابة أكثر تواجدا في الفئة العمرية (25-34)سنة كذلك أظهرت الدراسة عدم وجود علاقة واضحة بين حدوث الإصابة ومهنة المرأة الحامل بينما أظهرت الدراسة دور بعض العوامل البيئية والشخصية التي تم دراستها مع حدوث الإصابة وانتشارها بينت الدراسة أن مجموعة النساء التي تكون معرضة للقطط أكثر إصابة بالتوكسوبلازما (37,5%) وكذلك في مجموعة النساء التي لا تستعمل المعقمات كانت الإصابة أكثر(42.51%) والإصابة تكون أكثر بين مجموعة النساء التي تعتمد على الأكل خارج المنزل (46,95%).

Keywords


Article
Metachromasia in the exfoliated vaginal cells of Awassi ewes
التغيرات اللونية لخلايا المهبل المنسلخة لنعاج العواسي

Authors: Nazih Wayes Zaid نزيه ويس زيد
Pages: 109-115
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Smears from exfoliated vaginal cells of eight Awassi ewes were obtained from the animal farm of Veterinary College, Baghdad University during 2007. The smears were stained with Methylene blue and examined under light microscope. The present results clearly indicated that, through its upward migration, the vaginal epithelial cells undergo shifting in colour of both cytoplasm and nucleus, metachromasia. This may related to the different amount of glycogen loaded in the cells and the different amount of keratohylin which occupied the cell gradually and the pH of these cells after invasion with the endogens lactobacillus normally found in the vagina.الخلاصة: أخذت مسحات مهبلية من ثمانية نعاج عواسية من الحقل الحيواني لكلية الطب البيطري، جامعة بغداد في 2007. صبغت المسحات بصبغة المثلين الأزرق ثم فحصت تحت المجهر الضوئي. بينت الدراسة الحالية أن هيولي ونواة الخلية يتعرضان إلى تغيرات لونية خلال هجرة خلايا الظهارة المهبلية من الطبقات القاعدية إلى الطبقات السطحية حيث يتحول اللون من الأزرق إلى الأحمر ثم الأرجواني وبشكل تدريجي وتعتقد الدراسة أن سبب ذلك يرجع إلى تجمع كميات مختلفة من الكلايكوجين في الخلايا تبعاً للمراحل الوظيفية المختلفة وكذلك تبعاً لتراكم كميات مختلفة من الكيراتين الذي يغزو الخلايا تدريجياً أضافة إلى ذلك فأن عامل الأس الهيدروجيني يعتبر عاملاً أخر يؤدي إلى تغير لون الصبغات عند تعاملها مع الأس الهيدروجيني الحامضي بفعل البكتريا المتوطنة التي تقوم بتحويل الكلايكوجين إلى حامض اللاكتيك.

Keywords


Article
Clinical evaluation for the diuretic effect of the alcoholic extract of Trigonella faenum- gracum seeds (fenugreek) on rabbits
التقييم ألسريري للتأثير المدرر للمستخلص الكحولي لبذور الحلبة العراقية في الأرانب

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Fenugreek seeds has a wide range of pharmacological activities like hypoglycemic, hypolipidemic , galactogogue and diuretic activities. Most of these effects have been well studied. However there is no separate study that evaluate the diuretic effect of fenugreek. Therefore, this study was designed to evaluate clinically the diuretic effect of this herb. Fenugreek extract has been compared with equal volume of distilled water each has been given to a group of five healthy adult male albino rabbits. Both serum and 24-hr urine samples then analyzed weekly for electrolytes level, osmolality and pH for four weeks. It has been found that fenugreek, caused a significant increases in sodium and potassium excretion with a significant reductions in osmolality with respect to the control group. It had a significant hypocalciuric effect, in respect to the control group.. Serum values of sodium, potassium, chloride, calcium, pH and osmolality did not reveal any significant change compared with the control values. It was concluded that fenugreek has a very powerful diuretic effect and this effect is thiazide-like regarding urine flow and urine composition of electrolytes.الخلاصة: تمتلك بذور الحلبة فعاليات دوائية عديدة مثل تاثيرها الخافظ لسكر ودهون الدم وتاثيرها المدر للحليب والمدرر. معظم هذه التاثيرات تم دراستها جيداً، لكن لا توجد دراسة منفصلة تقيم سريريا التأثير المدرر لبذور الحلبة. لذلك فقد صممت هذه الدراسة لتقييم استخدام هذه العشبة كمدرر. أعطي مستخلص بذور الحلبة لمجموعة من خمس ارانب مختبرية (Albino) ذكور بالغة وقورن بمجموعة سيطرة أعطيت حجم مماثل من الماء المقطر مرتين يوميا لمدة أربع أسابيع . تم تحليل عينات مصل الدم وادرار 24 ساعة اسبوعياً لمدة اربعة اسابيع لمعرفة مستوى الكهارل، الاوزمولاليتي و الاس الهيدروجيني (pH). لوحظ ان مستخلص بذور الحلبة أدى إلى زيادة معنوية في طرح الصوديوم والبوتاسيوم مع نقصان معنوي في الاوزمولاليتي. كما أدى مستخلص بذور الحلبة إلى نقصان معنوياً في طرح الكالسيوم مقارنة بقيم السيطرة. قيم مصل الدم لكل من الصوديوم والبوتاسيوم، الكالسيوم، الكلورايد ، pH والاوزمولاليتي لم توحي باي تغير معنوي خلال اربعة اسابيع من هذه الدراسة مقارنة بقيم السيطرة. يستنتج من هذه النتائج ان بذور الحلبة تمتلك تاثير مدرراً قوياً وان هذا التاثير مشابه لتاثير الثايازايد من حيث حجم الادرار ومستوى الكهارل فيه.

Keywords


Article
A study of the inhibitory effect of the Ethanolic extract of Cyperus rotundus , Eugenia caryophyllus and Coriandrum sativum on the in vitro growth of Candida albicans on a Sabouraud Dextrose Agar
دراسة تأثير المستخلص الأيثانولي لنباتات السعد والقرنفل والكزبرة في تثبيط نمو فطريات المبيضات المنماة على وسط أكار السابرويد دكستروز

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The present study was designed to evaluate the inhibitory effects of three local plant ethanolic extracts (Cyperus rotundus , Eugenia caryophyllus and Cariandrum sativum ) against the growth of Candida albicans in culture media by using of agar well diffusion method. For this purpose graduate concentrates for each extract ( 25 , 50 , 100 , 150 , 200 , 400 )mg/ml prepared and tested .The result showed that the extract of Cyperus rotundus was more effective than Eugenia caryophyllus ,while Coriandrum sativum has no effect in all concentrates on Candida albicans. The statistical analysis by using ANOVA with LSD at level (p<0.05) showed that the concentrations 200 , 400 mg/ml for Cyperus rotundus and 200 mg/ml for Eugenia caryophyllus were a significantly preeminence on the effect of other concentrations and from the effect of Nystatin and Clotrimazole.الخلاصة: صممت هذه الدراسة لتقييم الفعل المثبط للنمو للمستخلص الكحولي الأيثانولي لثلاثة من النباتات الطبية المحلية (السعد,القرنفل والكزبرة ) ضد خميرة المبيضات البيضاء المنماة في الوسط الزرعي وبطريقة ألانتشار في الأكار.ولهذا الغرض تم تحضير سلسلة من التخافيف لكل مستخلص (25, 50, 100, 150, 200, 400) ملغم/ مل والتي تم اختيارها بناءا على التجارب المختبرية. أظهرت نتائج الدراسة أن المستخلص الأيثانولي لنبات السعد كان هو الأكثر فاعلية مقارنة بنبات القرنفل في تثبيط نمو خميرة المبيضات في الأطباق الزرعية بينما لم يظهر الكزبرة أي تأثير مثبط للمبيضات وبمختلف تراكيزه المستخدمة قيد الدراسة . تم إجراء التحليل الإحصائي باستخدام اختبار تحليل التباين مع اقل فرق معنوي تحت مستوى احتمالية (0،05 ) حيث أظهرت النتائج ان تراكيز (400,200) ملغم/ مل لنبات السعد وتركيز (200) ملغم/ مل لنبات القرنفل كانت متفوقة معنويا عن بقية التراكيز وعن التأثير الناتج عن الأدوية المضادة للفطريات( النستاتين والكلوترايمازول).

Keywords


Article
Effect of zinc toxicity on the blood parameters of the laboratory mice
تأثير التسمم بالزنك على المعايير الدموية في الفئران المختبرية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The present search conducted at the college of Veterinary Medicine – University of Basrah to investigate the effect of zinc toxicity on the physiological parameters, histopathological changes and reproductive efficiency in the laboratory mice. In this search, 32 mice were used, they were divided into two groups, each one consisted of four equal subgroups with 4 mice in each. The first three subgroups of each group were dosed via intraperitoneal injection with 60, 80 and 100 mg/kg zinc in the form of ZnSO4 for 15 and 30 days. An equivalent volume of saline (0.9 %N.S) was administered to the fourth subgroup which was set as the control group. The investigation of blood parameters included RBC count, Hb concentration, PCV concentration, total and differential WBC count. The results here showed a significant decrease (P≤0.05) of RBC count, Hb concentration, PCV value, and neutrophil count, whereas there was a significant increase (P≤0.05) of total WBC count, lymphocyte count, monocyte count, and there were no significant differences in the acidophil count and basophil count. الخلاصة: قسم ستين فأر مختبري إلى أربعة مجاميع, في كل مجموعه أربعة فئران ذكور,وجرعت المجاميع الثلاثة الأولى بمادة كبريتات الزنك بجرعة (60 mg/kg) للمجموعة الأولى ,( 80 mg/kg) للمجموعة الثانية, و(100 mg/kg) للمجموعة الثالثة بطريقة الحقن داخل البريتون, بينما اعتبرت ألمجموعه الرابعة كمجموعة سيطرة وحقنت بالماء المقطر (0.9 % N.S) فقط. درست التغيرات النسيجية لكبد وكليتي جميع الفئران وكانت النتائج ظهور العديد من التغيرات المرضية للمجاميع الثلاثة الأولى مثل حدوث تنخر, تورم, احتقان لخلايا الكبد والكليتين للحيوانات المعاملة بكبريتات الزنك مع حدوث اختفاء معالم الخلايا وحدودها, التهاب , تجمع خلايا التهابيه وغيرها بالمقارنة مع كبد وكليتي حيوانات مجموعة السيطرة.

Keywords


Article
Isolation of some bacterial spp. in two different types of broiler litters
عزل بعض الانواع الجرثومية من نوعين مختلفين لفرشة دجاج اللحم

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: One trial was conducted to study the microbial load or the microbiological composition of litter (red wood shavings and Rice crust), prior to placing 1-d-old chicks, and after depopulation, the microbiological composition were as following Bacillus, Staph., Strept., Salmonella, G+ rods, Enterococcus, Clostridium, E. coli, Lactobacillus ,Coliform, the total aerobic plate count (APC) was determined and the predominant microflora of the samples was identified as possible. Before chick placement, the APC of wood shavings (about 1.02 log10/g) was lower than the APC of Rice crust (about log10 1.47/g) of G+),with stocking, in both types of litter the bact. contamination increased to about (5.68 log10 of G+) and(6.76 log10 /g of G+),respectively, no isolation of any G- bacteria before chicks placing from red wood shaving, while the count of G- bacteria was equal to log10 0.69/g in the ice crust litter, and(about log10 4.02 of G- and 4.95 log10 /g of G-), before and after depopulation, respectively with significant differences between two kinds of litter also before placing chicks and after depopulation.الخلاصة: تم اجراء هذه الدراسة على نوعين مختلفين من فرشة دجاج اللحم وهي قشر الرز(السبوس) ونشارة الخشب الاحمر لعزل ومعرفة الانواع الميكروبية في انواع الفرشة قبل وبعد التربية، حيث تم تحديد العد البكتيري وتحديد بعض الانواع المعزولة مثل Bacillus, Staph., Strept., SalmonellaG+ rods, Enterococcus, Clostridium, E. coli, Lactobacillus ,Coliform. كما أظهرت النتائج ان الحمل الميكروبي للفرشة قبل التربية كان ما يعادل لوغاريتم 1.02 /غم من الفرشة للنوع نشارة الخشب وكان اقل من السبوس حيث بلغ لوغاريتم 1.47/غم لبكتيريا موجبة الصبغة وعلى التوالي، وكانت النتيجة مابعد التربية هي زيادة الحمل الميكروبي بما يساوي لوغاريتم 5.68 ،6.76 لبكتيريا موجبة الصبغة على التوالي ولم يتم عزل جراثيم سالبة الصبغة قبل التربية من فرشة النشارة الحمراء وعزلت من قشرة الرز بما يعادل لوغاريتم0.69 /غم بينما ازدادت أعدادها بعد التربية بما يعادل لوغاريتم 4.02, 4.95 /غم على التوالي مع وجود الفارق المعنوي بين المجموعتين ووجود الفارق بين الأعداد الجرثومية قبل و بعد التربية.

Keywords


Article
Comparative study of the inhibitory efficacy of some medicinal plant oils on the growth of pure isolates from a group of pathogenic microorganisms in vitro
دراسة مقارنة للتأثير التثبيطي لزيوت عدد من النباتات الطبية على نمو عزلات نقية لمجموعة من الجراثيم المرضية المنماة مختبريا

Loading...
Loading...
Abstract

ِAbstract: The present in vitro study was undertaken to evaluate the antimicrobial efficacy of essential oils of four medicinal plants including: Eugenia caryophyllus, Sesamum indicum, Linum usitatissimum, and Mentha piperita against the growth of seven pathogenic microorganisms: two gram-positive bacteria; Staphylococcus cohnii cohnii, Micrococcus spp., and five gram-negative bacteria; Pseudomonas aeroginosa, Escherichia coli, Klebsiella pneumoniae, Proteus mirabilis, and Enterobacter cloacae. The method employed to test the antimicrobial efficacy was the Agar Well Diffusion test. The antimicrobial activity of Eugenia caryophyllus oil against the growth of all the test microorganisms except Proteus mirabilis was statically superior to the rest of the test oils with mean diameter of zone of inhibition; 28.5±0.87 mm, 12.25±0.25 mm, 22.25±0.66 mm, 23.08±1.16 mm, 27.83±1.39 mm, and 10.91±0.39 mm against the growth of Staphylococcus cohnii cohnii, Micrococcus spp., Pseudomonas aeroginosa, Escherichia coli, Klebsiella pneumoniae, and Enterobacter cloacae respectively. Sesamum indicum oil produce significant effect against Pseudomonas aeroginosa and Proteus mirabilis with mean diameter of zone of inhibition; 21.75±1.29 mm and 14.25±1.03 mm respectively. Linum usitatissimum revealed positive results against Micrococcus spp. Only with mean diameter of zone of inhibition; 30.41±0.46 mm. while the oil of Mentha piperita did not show any inhibitory activity against each of the test microorganisms.الخلاصة: لقد أنجزت الدراسة الحالية في المختبر لتقييم الكفاءة المضادة للمايكروبات ولأربع زيوت نباتية أساسية شملت زيت ألقرنفل, زيت ألسمسم, زيت بذور ألكتان, وزيت ألنعناع ضد نمو اثنين من ألجراثيم ألمرضية الموجبة لصبغة غرام هي: Staphylococcus cohnii cohnii,. Micrococcus sp, وخمسة جراثيم سالبة لصبغة غرام هي: Pseudomonas aeroginosa, Escherichia coli, Klebsiella pneumoniae, Proteus mirabilis , Enterobacter cloacae. وقد أستخدمت طريقة ألأنتشار في حفر ألأكار من أجل اختبار هذه ألكفاءة. ان ألفعالية المضادة للمايكروبات لزيت ألقرنفل ضد نمو جميع ألجراثيم ألمختبرة أعلاه فيما عدا جرثومة Proteus mirabilis كان ألأعلى من بين باقي ألزيوت ألنباتية ألمستخدمة, وقد كانت أقطار ألتثبيط ألمنتجة بواسطة زيت ألقرنفل هي: 28.5±0.87, 12.25±0.25, 22.25±0.66, 23.08±1.16, 27.83±1.39, 10.91±0.39 ملم ضد نمو جراثيم : Staphylococcus cohnii cohnii,. Micrococcus spp, Pseudomonas aeroginosa, Escherichia coli , Klebsiella pneumoniae, Enterobacter cloacae على ألتوالي. كما أظهر زيت ألسمسم تأثيرا معنويا ضد جراثيم Pseudomonas aeroginosa و Proteus mirabilis وبمعدل نطاق تثبيط: 21.75±1.29 و 14.25±1.03 ملم على ألتوالي. بينما أعطى زيت بذور ألكتان نتيجة ايجابية فقط ضد نمو جرثومة Micrococcus spp. بمعدل نطاق تثبيط 30.41±0.46 ملم في حين لم يظهر زيت ألنعناع أي تأثير تثبيطي ضد أي من ألجراثيم ألمختبرة.

Keywords


Article
prevalence of Toxoplasmosis in pregnant women in Al Muthana province / Iraq
مدى انتشار داء القطط في النساء الحوامل في محافظة المثنى/ العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The aim of our research is to study the prevalence of Toxoplasmosis in human in Al-Muthanna province during October, November, December 2009 and January 2010. The sample size of the population studied was 81, our study revealed that total infection was 44.5% and there was significant effect of age on proportion rate which increase directly with age, highest infection rates was in 35-39 age group, while lowest at 15-19 age groups. The infection in Unemployed women was 75% and higher than employed which was 25%.Ratio of the abortion was high and reached to 69.4% from total infected women . 54.3% of total abortions were due to Toxoplasmal infections.الخلاصة: تناولت الدراسة انتشار داء القطط (الذي تسببه احد انواع الابتدائيات التي تعرف بمقوس غونديToxoplasma gondii ) في الانسان في محافظة المثنى خلال اشهر تشرين الاول والثاني وكانون الاول لسنة 2009 وكانون الثاني 2010 وذلك بفحص 81 عينة دم مأخوذة من امصال نساء حوامل باستخدام طريقة Latex agglutination وقد وجد ان نسبة الاصابة الكلية كانت 44.5 % . لوحظ من خلال الدراسة ان هناك تاثيرا معنويا ( P<0.05 ) للعمر على نسبة الاصابة التي تزداد بزيادة العمراذ كانت اعلى نسبة اصابة بعمر 30 - 35 سنة واوطئها في المجموعة العمرية 15- 19 سنة. تبين ان الاصابة في النساء التي تمتلك وظيفة معينة كأن تكون مدرسة اومهندسة الخ اقل منها في ربات البيوت اذ كانت نسب الاصابة 25% و75% على التوالي. ظهر ان الاجهاض كان عاليا في حالات الاصابة بالطفيلي اذ بلغ 69.4% اما نسبة الاجهاض المتسبب بوساطة الطفيلي مقارنة للنسبة الكلية للنساء المجهضات فقد بلغ 54.3%.

Keywords


Article
Assessment of protective effect of thymus on cadmium chloride that induced nephropathy and neuropathy in rats
تقييم التأثير الواقي للزعتر على الاعتلال الكلوي والعصبي الناتج من التسمم بكلوريد الكادميوم في الجرذان

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: This study included twenty seven rats were allowed to acclimate for 1 week in the animal house of veterinary medicine college. Rats were housed three per cage with dimension of (45*35*20). Rats were divided into three groups; the first group represent cadmium chloride (CaCl) treated group which include nine (9) animals denoted by (group A); second group represent thymus and cadmium chloride treated group which include nine animals (9) denoted by (B) and third group which represent control group which also include nine (9) animals denoted by (C). The CaCl was given by drinking water with dose rate (50 PPM) daily; the aqueous extraction of thymus also was given by drinking after adding of CaCl with dose rate (50 PPM) daily. Tissue samples were taken for histopathological study by killing (3) animals from each group at periods of (17, 24 and 31) days after exposure to CaCl. Routine histological technique ending by staining 5 μm with H&E and then examined by light microscope. The histopathological results of group (A) revealed presence of pale area ( a” softening”) in the brain surrounding by edema. The tissue has vacuolated structure, also a number of astrocytes with small round basophilic nuclei and ill- defined cytoplasmic boundaries are present. Finding of hypertrophic reactive astrocytes and alterations of neurofibrils that clumped and twisted into odd shapes like tennis rackets or skeins of wool. The results of group (B) showed the protective effectiveness of Thymus extract against treatment with CACL and the brain tissue looks like normal regeneration occurs mainly at plaque margin and presence of normal white matter. The histopathological results of kidneys of group (A) showed that the most prominent microscopic changes, in particular evident necrosis, especially in proximal tubules. There is atrophy of most of the tubules and the glomerular tuft shows marked increased in cellularity, with obliterated Bowman’s space . The most marked changes are the loss of tubules, and many of these remaining are small and lined by very atrophic epithelium. The results of Group (B) didn’t revealed any effectiveness of thymus extract against toxicity of kidney tissue with CACL. The conclusion that the cadmium chloride may cause severe damage in brain and kidneys of rats and thymus can used as a protective agent against toxicity with cadmium chloride and this protective effect occur obviously in protection of brain tissue against toxic effect of cadmium chloride.الخلاصة: ضمّنتْ هذه الدراسةِ سبعة وعشرون جرذِاً سُمِحتْ للتَأَقلُم لأسبوع واحد في البيتِ الحيوانيِ لكليَّةِ الطبِّ البيطري. وأسكنتْ الجرذان ثلاثة لكلّ قفصِ ذو إبعاد (45*35*20). قُسّمتْ حيوانات الدراسة إلى ثلاث مجموعاتِ؛ تُمثّلُ المجموعةُ الأولى المجموعة المعاملة بمادة كلوريدُ الكادميومِ (CaCl) وتضمنت تسعة حيواناتُ أطلق عليها (المجموعةA)؛ تُمثّلُ المجموعةُ الثانيةُ المجموعة المعاملة بمادة الزعتر( (thymus ومادة كلوريد الكادميومِ وتضمنت تسعة حيواناتِ أطلق عليها(المجموعةB) والمجموعة الثالثة التي تُمثّلُ مجموعة السيطرة والتي تضمنت أيضاً تسعة حيواناتُ أطلق عليها (المجموعةC) .أعطي كلوريد الكادميوم بالماء الصالح للشربِ بجرعةِ (50 جزء بالمليون) يومياً؛ المستخلص المائي للزعتر أيضاً أعطي عن طريق الشرب بعد إضافة CaCl بنسبةِ الجرعةِ (50 جزء بالمليون) يومياً. أخذت عينات الأنسجة لغرض إجراء دراسةَ الفحص النسيجي المرضي بقتل (3) حيوانات مِنْ كُلّ مجموعة في الفترات ( 17 ، 24 و 31) يوم من التعرض للكادميوم كلورايد. أجريت التقنيةِ الروتينية للفحص النسيجي المرضي والتي تضمنت اخذ عينة النسيج وتصبيغها بصبغة الهيماتوكسلين الايوسين وبعد ذلك فَحصَها بالمجهرِ الضوئي لتقييم التغيرات النسيجية المرضية. نَتائِج الفحص النسيجي المرضي للمجموعةِ (A) كَشفَت وجود المنطقةِ الشاحبةِ في الدماغِ محاطة بالوذمةِ مع وجود فراغات في النسيج vacuolated، مع عدد مِنْ الخلايا النجمية ذات انويه مستديرة صغيرة الحجم قاعدية الصباغ وسايتوبلازم غير محدد المعالم. مع وجود فرط تنسج تفاعلي للخلايا النجمية وتغيرات في الألياف العصبية التي تتجمع وتلتف لتصبح مشابهه لشكل مضرب التنس أَو شِلَلِ الصوف. نَتائِج المجموعةِ (B) أظهرت التأثيرَ الوقائيَ للمستخلص المائي للزعتر ضدّ التسمم بكلوريد الكادميوم خصوصاً لنسيج الدماغ. نَتائِج الفحص النسيجي لكِلى الجرذان للمجموعةِ (A)أظهرت بأنّ التغييراتَ المجهريةَ الأبرزَ، هو نخر واضح بشكل خاص، خصوصاً في الأنابيب الكلوية. هناك ضمور في أغلب الأنابيب الكلوية وفرط خلوي في الكبيبة الكلوية، مع تقلص المساحة بين الكبيبة الكلوية ومحفظة بومان. أكثر التغييراتِ التي لوحظت هي فقدان الأنابيب الكلوية، أما الأنابيب الكلوية المتبقية فكانت صغيرة الحجم وتعاني من قلة تنسج في الظهارةِ atrophic.المبطنة للأنابيب الكلوية. نَتائِج المجموعةِ (B) لَمْ تَكْشفْ أيّ تأثير للمستخلص المائي للزعتر ضدّ تسمم نسيجِ الكليةِ بمادة كلوريد الكادميوم. استنتجت الدراسة بان كلوريد الكادميومَ يسبب أضراراً حادّةَ في الدماغِ وكِلى الجرذانِ بينما يلعب الزعتر دورا هاماً للوقاية من التسمم بمادة كلوريد الكادميوم و يُمْكِنُ ملاحظة هذا التأثير للزعتر بصورة واضحة في حمايةِ نسيجِ الدماغِ.

Keywords


Article
A study of the effects Telmisartan on induced hyperlipidemia and atherosclerosis in male rabbits
دراسة تأثيرات التلميسارتان على تصلب الشرايين وزيادة الدهون المستحدث في ذكور الأرانب

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Atherosclerosis is a major killer disease world wide. The most common risk factors are diabetes, arterial hypertension, hyperlipidemia, obesity. The period of this study was continued for one year. This study explains the effect of Telmisartan on induced atherosclerosis in male rabbits. Eighteen local domestic rabbits were allocated randomly into 3 groups. Atherosclerosis was induced in 2 groups by adding cholesterol powder(3%) to standard chow diet for 10 weeks .Normal control group was put on normal chow diet. The blood sampling was collected firstly at the end of the induction period and every 5 days through the 60 days of treatment course, and serum lipid profile namely .TG,TC,LDL,VLDL,and HDL were measured .Autopsy of aortic (abdominal and thoracic) sectioning for histopathology were done before treatment and after completing the 60 days of treatment. Telmisartan show a significant reduction (P value<0.01) in serum cholesterol level, Triglyceride, LDL-cholesterol, VLDL-cholesterol ,and significant increase in HDL-cholesterol level as compared with control groups (p<0.01) ,Telmisartan treated group showed significant atherolytic effects (p<0.001) as compared with the untreated group. We conclude that Telmisartan reduced serum levels of TC, TG, LDL, VLDL and increase serum HDL level in treated animals. Telmisartan decrees atherogenic index with atherolytic effect in arterial wall of treated animals.الخلاصة: اجريت هذه الدراسة لمدة سنة على 18 ارنب محلي حيث وزعت إلىثلاثة مجاميع وتم احداث التصلب في مجموعتين منها بواسطة إعطاءها غذاء يحتوي على 3%كولسترول لمدة عشرة اسابيع ،اما المجموعة الثالثة (مجموعة السيطرة الطبيعية ) اعطيت غذاء قياسي طبيعي وتم سحب عينات الدم عند نهاية فترة احداث التصلب وكل 5 ايام خلال 60 يوم من فترة المعالجة وذلك لقياس مستوى الدهون وهي الكولسترول الكلي، الكلسيريدات الثلاثية ,الكولسترول واطئ الكثافة ,الكولسترول واطئ الكثافة جدا ,والكولسترول عالي الكثافة كذلك تم فحص المقاطع النسيجية للأبهر ألبطني والرأسي، كان الهدف من هذه الدراسة بيان تاثير التلمسارتان على ارتفاع الدهون وتصلب الشرايين المحدث في ذكور الارانب ، التلمسارتان احدث تناقص معنوي عالي في مستوىكلا من الكولسترول الكلي، الكلسيريدات الثلاثية ,الكولسترول واطئ الكثافة ,الكولسترول واطئ الكثافة جدا،وارتفاع معنوي في مستوى الكولسترول عالي الكثافة في مصل الدم اما الفحص النسيجي للابهر البطني والراسي التلمسارتان قلل معنويا التصلب الشرياني مقارنة مع المجموعة الغير معالجة.

Keywords


Article
Study effects of adiponectin on the plasma growth hormone level in male rats
دراسة تأثير الأدبونكتين على مستويات هرمون النمو في بلازما ذكور الجرذان

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: For study of effects of adiponectin hormone on the plasma growth hormone level in the male rats, thirty male rats were divided into two equal groups. A dose of 20 microgram of adiponectin had been given to each individual in the first group (treatment group)for fifteen successive days. Level of plasma growth hormone has been measured and compared with control group. A significant increase was observed.الخلاصة: تم في هذا البحث أختبار تأثير هرمون الادبونكتين على مستوى هرمون النمو في ذكور الجرذان. . استخدم ثلاثون جرذا مقسمين على مجموعتين, حقن كل فرد من مجموعة المعاملة بخمس عشر جرعة (20 مايكروغرام) من الأدبونكتين مذابا في 0.5 مل من الملح الفسيولوجي 0.9% NaCl, جرعة واحدة في الغشاء البرتوني لكل يوم, ولخمسة عشر يوما متتاليا . . اما افراد مجموعة السيطرة فقد حقن كل واحد بخمس عشر جرعة 0.5 مل من المحلول الملحي, جرعة واحدة في اليوم. سحب الدم في اليوم السادس عشر وجرى قياس مستوى هرمون النمو, اظهر التحليل الاحصائي وجود زيادة معنوية في مستوى الهرمون عند حيوانات المعاملة.

Keywords


Article
Congenital anomalies in cattle and buffalo within Mudaina city in Basrah province between period 2007- 2009
تشوهات خلقية في الماشية والجاموس ضمن منطقة المدينة في البصرة بين فترة 2007-2009

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: A clinical study of congenital anomalies in cattle and buffalo was done within Mudaina city. This study revealed an incidence of congenital anomalies between 2007-2009 which were: Fused heads, unilateral knuckling at front knee, hydrocephalus and eye flap, supernumerary pendulous leg, atresia ani, massive congenital ventral abdominal hernia, the upper and lower jaw and eyebrows are disappeared, multiple malformation of vertebral column and atresia ani et recti and the animal could not stand on its leg, and calf with malformation of vertebral column only, and the causes might environmental .الخلاصة: دراسة سريرية على التشوهات الخلقية في الابقار و الجاموس اجريت ضمن منطقة المدينة. هذه الدراسة اظهرت حدوث تشوهات خلقية بين 2007-2009 والتي هي: رؤوس ملتحمة , برجمة في مفصل الركبة وحيدة الجانب, موه الرأس و سدلة في العين, قائمة متدلية زائدة, رتق الشرج, فتق بطني خلقي جسيم, اختفاء الفكين العلوي و السفلي و الجفون, تشوهات خلقية متعددة في العمود الفقري ورتق شرجي مستقيمي والحيوان لا يستطيع النهوض, وعجل مصاب بتشوه خلقي في العمود الفقري فقط و الاسباب ربما تكون بيئية.

Keywords


Article
The Theory of Keratinization
نـظـريـة الـتـقـرن

Authors: A. M. Hussin عامر متعب حسين
Pages: 219-229
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: This study was carried out on eight of Awassi ewes in estrus during which keratinization can occur in the animal farm of college of veterinary medicine, Baghdad university in June 2006. In order to study the process of keratinization histologically, samples of vaginal smears were taken and stained by methylene blue. The present study recognized five stages of keratinization namely (stage of mitosis, stage of cellular transformation, stage of cellular adhesion, stage of endogenous bacterial invasion and stage of sloughing), during which the cells undergo a series of transformations in shape, size, colour and cornification. The study found also that the cells were transformed from small spherical basophilic shape to large polygonal acidophilic shape as the polygonal shape was suitable in hidden the interstitial spaces between the cells, when these cells try to building a compact sheet or packet which act as a defensive barrier to protect the internal environment against the external environment, finally the endogenous bacteria metabolize the glycogen into lactic acid which decrease the pH of the vagina and protect it from the pathogenic bacteria. Then these attacked cells start to exfoliated so that, we can regard the process of keratinization as a defensive mechanism in the vagina.الخلاصة: اجريت هذه الدراسة على ثمانية من النعاج العواسية في الحقل الحيواني لكلية الطب البيطري بجامعة بغداد في حزيران 2006. ولهذا الغرض تم جمع مسحات مهبلية من النعاج في مرحلة الشبق وهي الفترة التي يحدث بها التقرن. صبغت المسحات بالمثلين الأزرق لدراسة السلوك الخلوي خلال عملية التقرن في المهبل. بينت الدراسة أن عملية التقرن تقع في خمسة مراحل وهي (مرحلة الأنقسام الخيطي، مرحلة التحول الخلوي، مرحلة الالتصاق الخلوي، مرحلة غزو الجراثيم المتوطنة ومرحلة الانسلاخ) تعاني الخلايا خلالها من أنقسامات خيطية ومن تغيرات مورفولوجية في الشكل والحجم واللون والتقرن. بينت الدراسة كذلك أن الخلايا تتحول خلال عملية التقرن من خلايا كروية صغيرة قاعدية إلى خلايا مضلعة كبيرة حمضية وأن الشكل المضلع هو أنسب الأشكال لأخفاء المسافات البينية بين الخلايا عند قيامها بالأتصال لبناء قطع (sheets) أو مساحات متراصة (packets) وبالتالي عمل حاجز دفاعي يبطن المهبل ويحفظ البيئة الداخلية ضد البيئة الخارجية. ثم تقوم الجراثيم المتوطنة في المهبل بتحويل الكلايكوجين المتواجد في الخلايا المهبلية إلى حامض اللاكتيك لعمل وسط حامضي داخل المهبل يمنع معيشة الجراثيم المرضية ثم تقوم الخلايا المستهدفة بالأنسلاخ لتحل محلها خلايا أخرى لذلك بامكاننا اعتبار التقرن وسيلة دفاعية للجسم.

Keywords

Table of content: volume:1 issue:1