جدول المحتويات

مجلة ديالى للعلوم الصرفة

ISSN: 83732222 25189255
الجامعة: جامعة ديالى
الكلية: العلوم
اللغة: English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة جامعة ديالى للعلوم الصرفة مجلة علمية فصلية تصدر عن كلية العلوم في جامعة ديالى وباللغة وألأنكليزية وتهدف للمساهمة في تطوير المعرفة وذلك بنشر البحوث الأصيلة والمراجعات في مختلف العلوم الصرفة ، بحيث تكون سجلاّ للدراسات في هذين المجالين.

Loading...
معلومات الاتصال

admin@djps.uodiyala.edu.iq
diyalajournal@gmail.com

جدول المحتويات السنة: 2010 المجلد: 6 العدد: 2

Article
Face Localization Using Backpropagation
تعريب الوجه باستخدام ال Backpropagation

المؤلفون: Abdul Bassut Kadhim shuker
الصفحات: 1-17
Loading...
Loading...
الخلاصة

There is more than one type of neural net uses to classify complex pattern (face), and it is represent very suitable technique for face localization. We present backpropagation neural network-based face localization system. Face localization in image is a two class (face, nonface) and it is represent very an important first step for many systems ranging from supervision to human computer interface because of the computational model of face. The proposed system consist of two subsystem ,first subsystem is preprocessing operations on image to make it smooth and make next operation (training patterns in backpropagation neural net )easy as possible .Second subsystem is classifying the patterns produced by the preprocessing stage consists showing the patterns(an image) to backpropagation neural net to localize the face in an image .عملية تحديد الوجه هي الخطوة الاولى والمهمة في منظومة متكاملة لتتميز الوجه بالإضافة إلى مجوعة الانظمة الهامة التي تعتمد عليها ،مثل انظمة المراقبة والتعداد الى وجهة بين المستخدم والحاسب .كذلك يعتبر من المنظومات الغير قابلة للتطفل لدرجة كبيرة .بسبب اسلوب البناء المتوازي وكفاءة العمليات الحسابية للشبكات العصبية الاصطناعية فقد اصبح استخدامها في معالجة الصور شائعا جدا ،تم في النظام المقترح تصميم نظام متكامل لتخصيص الوجه في الصورة , يعتمد النظام المقترح على مجموعة عمليات معالجة مسبقة ،حيث تعتبر المشكلة الاكبر في عملية التدريب في الشبكات العصبية هي هل تحتوي المتجهات الناتجة من عمليات المعالجة المسبقة على معلومات كافية تمكن الشبكة من القدرة على التدريب على نماذج صور الوجه بصورة ناجحة . تم استخدام اكثر من مرشح والمقارنة بين هذه المرشحات لغرض الحصول المرشح الذي يجعل الصورة تحتوي على اكبر قدر من المعلومات يتم ادخالها الى الشبكة العصبية لغرض التدريب الناجح .بعد الحصول على معلومات من الصورة (خاصة المنطقة التي تحتوي العينيين والحاجبين والفم ) يتم ادخال المعلومات الى شبكة عصبية كفؤة لغرض التمييز


Article
Design and Implementation of Multistage Vector Quantization Algorithm of Image compression assistant by Multiwavelet Transform
تصميم وتنفيذ ناقلات متعددة المراحل خوارزمية تكميم مساعد ضغط الصور بواسطة تحويل Multiwavelet

المؤلفون: BASHAR TALIB HAMEED
الصفحات: 18-31
Loading...
Loading...
الخلاصة

This paper presents a new coding technique based on contourlet transform and multistage vector quantization. Multiwavelet based Algorithms for image compression results in high compression ratios compared to other compression techniques. Multiwavelet have shown their ability in representing natural images that contain smooth areas separated with edges. However, wavelets cannot efficiently take advantage of the fact that the edges usually found in natural images are smooth curves. This issue is addressed by directional transforms, known as contourlets, which have the property of preserving edges. The contourlet transform is a new extension to the Multiwavelet transform in two dimensions using nonseparable and directional filter banks. The computation and storage requirements are the major difficulty in implementing a vector quantizer. In the full-search algorithm, the computation and storage complexity is an exponential function of the number of bits used in quantizing each frame of spectral information. The storage requirement in multistage vector quantization is less when compared to full search vector quantization. The coefficients of contourlet transform are quantized by multistage vector quantization. The quantized coefficients are encoded by Huffman coding to get better quality i.e., high peak signal to noise ratio (PSNR). The results obtained are tabulated and compared with the existing Multiwavelet based ones يعرض هذا البحث تقنية جديدة تقوم على تحويل الترميز contourlet وتكميم ناقلات متعددة المراحل. الخوارزميات المتعددة الموجات القائمة من أجل تحقيق ضغط الصور تنتج بنسب ضغط عالية مقارنة مع غيرها من تقنيات الضغط. وقد أظهرت تعدد الموجات قدرتهم في تمثيل الصور الطبيعية التي تحتوي على المناطق السلسة بحواف. ومع ذلك، يمكن المويجات لا تأخذ كفاءة الاستفادة من حقيقة أن حواف توجد عادة في الصور الطبيعية هي منحنيات متجانسة. وتعالج هذه المشكلة عن طريق التحويلات اتجاهي، والمعروفة باسم contourlets، والتي لها خاصية الحفاظ على الحواف. التحويل contourlet هو امتداد جديد لتحويل Multiwavelet في بعدين باستخدام البنوك مرشح nonseparable واتجاهي. حساب ومتطلبات التخزين هي صعوبة كبيرة في تنفيذ كميات صغيرة ناقلات. في الخوارزمية كامل البحث، ومدى تعقيد الحسابات وتخزين هي الدالة الأسية من عدد البتات المستخدمة في quantizing كل إطار من المعلومات الطيفية. شرط التخزين في تكميم ناقلات متعددة المراحل هي أقل بالمقارنة مع كامل البحث تكميم ناقلات. والكم معاملات التحويل contourlet بواسطة تكميم ناقلات متعددة المراحل. يتم ترميز معاملات الكم من قبل هوفمان الترميز للحصول على أفضل جودة أي، وارتفاع قمة إشارة إلى نسبة الضوضاء (PSNR). يتم جدولتها على النتائج التي تم الحصول عليها ومقارنتها مع تلك الموجودة مقرها Multiwavelet. على مساعد بواسطة تحويل المويجات متعددة


Article
Comparison Between fuzzy C-Means Clustering (FCM) and geometrically guided condition Fuzzy C-Means clustering (ggc FCM)
مقارنة بين وسائل تجميع C-غامض (FCM) وحالة غامضة موجهة هندسيا المجموعات C-يعني (GGC FCM

المؤلفون: ZAKI .S. TOWFIK
الصفحات: 32-49
Loading...
Loading...
الخلاصة

This paper compare between the traditional fuzzy C-Means clustering FCM and a proposed technique approach to geometrically guided fuzzy clustering. A modified fuzzy CMeans clustering (FCM), is extended to incorporate a priori geometrical information from spatial domain in order to improve image segmentation. This leads to a new algorithm where the cluster guidance is determined by the membership values on neighboring pixels. The algorithm of FCM is tested on synthetic and real image to demonstrate the improved image segmentation compared to traditional FCM.المقارنة بين تَجَمُّع التضبيب بواسطة الوسيط C مع التَجَمُّع التضبيب الهندسي الموجه المشرط بواسطة الوسيط C يتم في هذا البحث المقارنة بين تَجَمُّع التضبيب بواسطة الوسيط C (التقليدي) و مع نظرة تقنية مقترحة إلى التَجَمُّع التضبيب الهندسي الموجه المشرط بواسطة الوسيط C. أي ان التجمّعُ التضبيب بواسطة الوسيط C يمكن تطويره ليشمل عملية دمج معلوماتَ هندسيةَ أولية. ضمن المجالِ المكانيِ ليقوم بعملية تُحسّينَ تجزئية الصورةِ. هذا يُؤدّي إلى خوارزمية جديدة بدلا من خوارزمية تَجَمُّع التضبيب بواسطة الوسيط C (التقليدي) يعمل على التوجيه بتحديد المعلومات على شكل عنقودي بواسطة قيم العضويةَ لنقاطِ الشاشة المتجاورة. إنّ خوارزميةَ تَجَمُّع التضبيب الهندسي الموجه المشرط بواسطة الوسيط C تم اختيارهاُ على الصورةِ الصناعيةِ و الصورة الحقيقيةِ لعَرْض تجزئة الصورةِ المُحسَّنِة بالمقارنة مع تَجَمُّع التضبيب بواسطة الوسيط تقليدي.


Article
The use of artificial neural network models to predict interest rates
استخدام نماذج الشبكة العصبية الاصطناعية للتنبؤ بسع ا رلفائدة

Loading...
Loading...
الخلاصة

Using antipersonnel models of artificial neural network, (ANN) to gain access to interest rate as a new systematic science, proved successful technology in the financial area 0. This research aims to build models of neural network artificial which can increase the performance of prediction 'on corporate bond yields on corporate (CBY) as the rate of interest 0 analysis of market of synergies (SMA) was submitted to build models (Freedman) in this attribute 'while models that include only data of series time for crop Association of corporate has been developed, other models was generated through the link and the reorganization of key variables 0 per model was built to predict the 1.6 and 12 months as a period of time to predict. We got 9 models of artificial neural network to predict interest rate 0 artificial neural networks with multiple layers which used backpropagation (backpropagation) showed a good performance in the prediction for the period from month to six months.للتبؤ بسعر الفائدة كعلم منهجي جديد اثبت تقنية (ANN ) استخدامت نماذج الشبكة العصبية الاصطناعية ناجحة في المجال المالي 0 يهدف هذا البحث الى بناء نماذج لشبكة عصبية اصطناعية يمكنها ان تزيد اداء التبؤ ‘ قدم الى بناء نماذج (SMA) كسعر فائدة 0 تحليل سوق التأزر (CBY) بخصوص سندات شركات الغلة المتعلق بالشركات في هذة السمة ‘ بينما النماذج التي تشمل بيانات السلسة الزمنية الوحيدة لمحصول ال ا ربطة المتعلق بالشركات (Freedman ) 6 و 12 ، قد تم تطويره ، النماذج الاخرى ولدت خلال الارتباط واعادة تنظيم المتغي ا رت الاساسية 0 كل نوذج بني لتوقع 1 شه ا ر كفترة زمنية للتوقع ونحن حصلنا على 9 نماذج لشبكة عصبية اصطناعية للتنبؤ بسعر الفائدة 0 الشبكات العصبية اظهرت اداء جيدا في التنبأ (backpropagation) الاصطناعية ذات الطبقات المتعددة والتي تستخدم خوارزمية النمو الخلفي للفترتين شهر وستتة اشهر


Article
[N,N-Etheylene bis (Salicylidene iminato)](benzoyl acetonato) Iron(111) as thermal initiator of methyl methacrylate polymerization
استخدام [ N,N- اثيلين ثنائي ( سالسيليدين اميناتو )] (بنزويل اسيتو ناتو) الحديد 111)) كبادئ حراري لبلمرة المثيل ميثااكريلات

المؤلفون: M.A.Ibraheem --- A.F.Dawood .AL-Niaimi
الصفحات: 59-69
Loading...
Loading...
الخلاصة

The polymerization of methyl methacrylate(MMA) initiated by a mixed ligand complex , [N,N-Etheylene bis (Salicylidene iminato)](benzoyl acetonato) Iron(111) has been studied in bulk at 80◦C .The rate order of polymerization is 0.5 with respect to initiator concentration and 1.5 with respect to monomer concentration .The activation energy and the kinetic are evaluated .According to the experimental results obtained a free radical mechanism has been proposed.تم في هذا البحث دراسة البلمرة الحرارية للمثيل ميثا اكريلات (MMA) بوساطة المعقد [ N,N- اثيلين ثنائي (سالسيليدين اميناتو)] (بنزويل اسيتو ناتو) الحديد 111)) عند درجة حرارة 80 ◦م .وان رتبة سرعة البلمرة بالنسبة لتركيز البادئ هو (0.46) بينما كانت (1.5) بالنسبة لتركيز المونومر .تم حساب طاقة تنشيط الكلية للبلمرة والابتداء كما تم تشخيص الهيئة الفراغية للبولي مثيل ميثاأكريلات الناتج من البلمرة وتم اقتراح ميكانيكية البلمرة بالجذور الحرة.


Article
Synthesis and Characterization of New Tetraazamacrocyclic Ligand and their Complexes with Co (II), Zn (II), Cd(II) , Re(V)
توليف وتوصيف الليجاند رباعي الازماكروسيلك ومركباتهم مع Co (II), Zn (II), Cd(II) , Re(V)

المؤلفون: Jenan M. Mahmood
الصفحات: 70-80
Loading...
Loading...
الخلاصة

A diethyl phthalate was reacted with 1,2-diaminoethane to produce the new tetradentat macrocyclic ligand [1,4,13, 16- tetraazacyclo (6,11- 18,23) tetracosa- (6,8,10(11),18,20,22(23)- hexane- 5,12,17,24- tetra one] (H4L).The reaction of this ligand with [ReOCl3(pph3)2] resulted in new trans-dioxo rhenium (V) complex of the general formula [ReO2(L)]-3 .Also the work includes the reaction of some metal ions with this ligand , and complexes of the general formula [M(HnL)X]-m(where: M=Co(II), n= 1, x=Cl2, m= 3; M= Zn(II),Cd(II), n= o, x = o, m=2) were prepared . All compounds have been characterized as needed by spectroscopic methods [IR,UVVis and Atomic absorption], microanalysis (C.H.N) along with conductivity measurements. The above studies show the geometry around Zn+2 and Cd+2 ions is tetrahedral structure, while the Co+2 and Re+5 complexes are forming octahedral structure.وكان رد فعل الفثالات اثيل مع الديومينوثان-1،2 لانتاج رباعي الدينتات الميكروسيلك الليجند الجديد [1،4،13، 16 – رباعي الازاسيكلو (6،11 - 18،23) رباعي الكوسا-(6،8،10 (11)، 18 ، 20،22 (23) - هكسان، 5،12،17،24 - رباعي واحد] (H4L) رد فعل هذا الليجند مع [ReOCl3 (pph3) 2] نتج عن الديوكسو الممتلك لزوج من ذرات رينيوم الجديدة (V) .مركب الصيغة العامة [ReO2 (L)] -3 أيضا يتضمن العمل رد فعل من بعض ايونات المعادن مع هذا اللجند، ومركبات من الصيغة العامة [M (HNL) X] م (حيث: M = co(II) ، ن = 1، س = CL2، ط = 3؛ م = الزنك (الثاني)، الكادميوم (الثاني)، ن = س، س أعدت = س، م = 2) ولقد اتسمت جميع المركبات حسب الحاجة بواسطة الطرق الطيفية. [الأشعة تحت الحمراء، وامتصاص الأشعة فوق البنفسجية من والذرية، التحليل المجهري (CHN) جنبا إلى جنب مع قياسات الموصلية. والدراسات المشار إليها أعلاه تظهر الهندسة حول الزنك والكادميوم +2 +2 الأيونات هو هيكل رباعي السطوح، في حين أن مركبات 2+Co 5+Re تشكل هيكل ثماني السطوح.


Article
Study some properties of the enzyme glucose Oazomez which are produced from local isolation of the bacteria Streptomyces sp. HM5
دراسة بعض خواص إنزيم كلوكوز أيزوميريز المنتج من عزلة محلية من البكتريا Streptomyces sp. HM5

Loading...
Loading...
الخلاصة

- The enzyme converts Alklkozaazomez Alklkosaly Alfrcktoswazailosaly Zailuluz. This enzyme is produced from many microorganisms, especially bacteria, Streptomyces,it has won numerous studies of this enzyme in terms of production, purification and characterization because of its importance in the areas of multiple use in the food and pharmaceutical industries. This research aims to study some properties of the enzyme glucose Aizumirizalmntg of local isolation of the bacterium Streptomyces sp. HM5 and partly purified. These include properties study of molecular weight, pH optimum of efficiency and stability, optimum temperature for the effectiveness and consistency, calculate the activation energy and the viability of the enzyme to retain its effectiveness after treatment with varying thermal different account of some constants kinetic enzyme such as Vmax and the Km and study the privatization enzyme towards our glucose and fructose and Zailoz as controlled. Enzyme was used Alklocuzaazmez product of local isolation of the bacterium Streptomyces sp.HM5 and purified molecule. Has been appointed the molecular weight using gel filtration technology and electrical migration. Has been appointed as effective enzyme in a manner LUNEL using the optical absorption and the wavelength of 560 Nanometeromenha was to know the pH optimum and temperature optimum of the effectiveness of the enzyme, stability, and affinity enzyme of the substances (Alklkoz, fructose, Zailoz) results showed that the molecular weight of the enzyme of 178,000, and that the pH optimum of 8 and that the effective degree Aharah optimal effectiveness was 60 m. As that of the high affinity towards our Landzim Zailoz compared Elokoz and fructose. As the value of Km / Vmax for Zaaloz 47.41x10-6, while the glucose and fructose was 10.75x10-6 and 5.42x10-6 Alyaltoala. This study showed that the enzyme consists of two identical and it is oneof the enzymes of higher molecular weight and high affinity for the enzyme towards our Zailتمهيد :- يقوم انزيم الكلكوزايزوميريز بتحويل الكلكوزالى الفركتوزوالزايلوزالى الزايلولوز . وينتج هذا الانزيم من العديد من الاحياء المجهريه ولاسيما بكتريا Streptomyces ، وقد حظي هذا الانزيم بدراسات عديده من حيث الانتاج والتنقية والتوصيف لما له اهمية في استعماله في مجالات متعدده في الصناعات الغذائية والدوائية. يهدف هذا البحث الى دراسة بعض خواص انزيم الكلوكوز ايزوميريزالمنتج من عزلة محلية من بكتريا الـ Streptomyces sp. HM5 والمنقى جزئيا . تتضمن تلك الخواص دراسة الوزن الجزيئي ، الـ pH الامثل للفعالية والثبات ، درجة الحرارة المثلى للفعالية والثبات ، حساب طاقة التنشيط وقابلية الانزيم للاحتفاظ بفعاليتة بعد معاملتة بدرجات حرارية مختلفة وحساب بعض الثوابت الحركيه الانزيمية مثل Vmax والـ Km ودراسة تخصيصية الانزيم تجاة الكلوكوز والفركتوز والزايلوز كمواد خاضعة . تم استخدام انزيم الكلوكوزايزميريز المنتج من عزلة محلية من بكتريا الـ Streptomyces sp.HM5 والمنقى جزيئا. وتم تعيين الوزن الجزيئي باستخدام تقنية الترشيح الهلامي والهجرة الكهربائية . كما تم تعيين الفعالية الانزيمية بطريقة لونيه باستخدام جهاز الامتصاص الضوئي وعلى طول موجي 560 نانوميتيرومنها تم معرفة الـ pH الامثل ودرجة الحرارة المثلى للفعالية الانزيمية والثبات والفة الانزيم للمواد الخاضعة(الكلكوز، الفركتوز، الزايلوز) بينت النتائج بان الوزن الجزيئي للانزيم يبلغ 178000 ، كما ان الـ pH الامثل للفعالية بلغ 8 وان درجة الحراة المثلى للفعالية كانت 60 م . كما ان لللانزيم الفة عالية تجاة الزايلوز مقارنة بالكلوكوز والفركتوز. حيث بلغت قيمة Km/ Vmax للزايلوز47.41x10-6 في حين للكلوكوز والفركتوز كانت10.75x10-6 و 5.42x10-6 علىالتوالي . تبين من هذه الدراسة بان الانزيم يتكون من وحدتين متماثلين وانه يعتبر من الانزيمات ذات الوزن الجزيئي العالي وان للانزيم الفة عالية تجاة الزايلوز .


Article
Effect of Zinc and Copper on some immunological markers in Cutaneous Leishmaniasis
تأثير الزنك والنحاس على بعض العلامات المناعية في الليشمانيا الجلدية

المؤلفون: Abeer Abbas AL-Attar
الصفحات: 92-105
Loading...
Loading...
الخلاصة

The elucidative diminished of immune function connecting t the Zinc profile is one of the major highlighted study all over the world. The aim of this study is to evaluated Zn concentration in serum of cutaneous leishmaniasis patients and efficacy on some immunological parameters.A total of 60 patients with cutaneous leishmaniasis (CL) were included in this study during the period between February /2009 to July /2009 in the out – patients clinic of the dermatology department of Azadi General Hospital in Kirkuk governorate.In vitro by using flame atomic absorption spectrophotometer .It was conclude that the mean of serum Zn level in all CL patients were significant decreased (P< 0.05) , since the mean concentration in patients group were 7.61± 0.03 μmol / l, 6.69 ± 0.31 μmol / l , while they were 14.8 ± 0.04 μmol / l, 12.02 ± 0.02 μmol / l in control groups respectively. Analysis of CD4+ and CD8 + T-lymphocyte percentage shows that the mean of CD4+ and CD8 + percentage in all CL patients were significant decreased (P < 0.05) since the mean percentage of CD4+ in patients groups were 36.5 ± 0.098 % , 36.29 ± 0.06% and it was 59.95 ± 0.16%, 58.9 ± 0.14% in control groups respectively .While CD8 + presenting in patients groups were 22.37 ± 0.05 %, 22.47 ± 0.04% , while they were 30.95 ± 0.12%, 31.15± 0.15 in control groups respectively. The mean ratio of CD4+/ CD8+ was significant decreased in male and female patients in comparison with their control groups , since the mean of CD4+ / CD8+ in patients groups were 1.63 ± 0.004, 1.62 ± 0.004 , while they were 1.94 ± 0.01 and 1.9 ± 0.01 in control groupsتضاءل التوضيحي في وظيفة المناعة التي تربط ملف الزنك واحد من أبرز الدراسة الرئيسية في جميع أنحاء العالم. والهدف من هذه الدراسة هو تركيز الزنك في مصل الدم من تقييم المرضى الذين يعانون داء اللايشمانيا الجلدي وفعالية في بعض الدرجات المناعية .ادرج 60 مريضا بداء اللايشمانيا الجلدي (CL) في هذه الدراسة خلال الفترة بين فبراير / 2009 إلى يوليو / 2009 في خارج - عيادة المرضى في قسم الأمراض الجلدية في مستشفى آزادي العام في محافظة كركوك .في المختبر باستخدام مقياس الطيف لهب الامتصاص الذري. استنتج أن متوسط مستوى الزنك في مصل الدم عند جميع مرضى CL كانت كبيرة انخفضت (P <0.05)، لان متوسط التركيز في مجموعة من المرضى 7.61 ± 0.03 μmol / لتر، 6.69 ± 0.31 μmol / لتر، في حين كانت 14.8 ± 0.04 μmol / لتر، 12.02 ± 0.02 μmol / لتر في مجموعات المراقبة على التوالي. تحليل CD4 + و CD8 + T-اللمفاويات النسبة يدل على أن متوسط CD4 + و CD8 + نسبة مئوية في جميع المرضى CL كانت كبيرة انخفضت (P <0.05) منذ أن نسبة متوسط CD4 + في مجموعات المرضى كانوا 36.5 ± 0.098٪، 36.29 ± 0.06 ٪، وكان من 59.95 ± 0.16٪، 58.9 ± 0.14٪ على التوالي في مجموعات المراقبة. بينما CD8 + عرض في مجموعات المرضى وكانت 22.37 ± 0.05٪، 22.47 ± 0.04٪، في حين كانت 30.95 ± 0.12٪، 31.15 ± 0.15 في مجموعات المراقبة على التوالي. نسبة متوسط CD4 + / CD8 + كان كبيرا انخفضت لدى المرضى من الذكور والإناث في مقارنة مع مجموعات لسيطرتها، منذ الوسط من CD4 + كانت / CD8 + في مجموعات المرضى 1.63 ± 0.004، 1.62 ± 0.004، في حين كانت 1.94 ± 0.01 و 1.9 ± 0.01 في مجموعات المراقبة


Article
To membranes prepared CuO impurity effect of fluorine on the optical constants Thermochemical decomposition in a way
المحضرة CuO لأغشية تأثير شائبة الفلور على الثوابت البصرية بطريقة التحلل الكيميائي الحراري

المؤلفون: جاسم حافظ محمد
الصفحات: 106-116
Loading...
Loading...
الخلاصة

In this research, the study of effect of doping CuO by F with ratios 1%%3 , %5, on the optical properties of thin films , this thin films have been prepared on a preheated glass substrates upto 425oC using chemical spray pyrolysis technique .the as deposited thin films were studies about . Absorptance and transmittance spectra were recorded in the wavelengths range (300-1200) nm. the optical parameters such as reflectivity, absorption coefficient , extinction coefficient, refractive index , real and imaginary parts of dielectric constant were all studies تم في هذا البحث دراسة تأثير تشويب مادة CuO بلفلورF وبنسب مختلفة 1%,%3 , %5 على الخواص البصرية لهذه لأغشية وتم تحضير هذه لأغشية بطريقة الترسيب الكيمائي الحراري على قواعد زجاجية مسخنة مسبقا لدرجة حرارة oC425 . درست الخواص البصرية بالاعتماد على اطياف الامتصاصية والنفاذية للاغشية المحضرة في مدى الاطوال الموجية nm( 1200 - 300). وتم حساب الثوابت البصرية (لانعكاسية، معامل الامتصاص، معامل الخمود، معامل الانكسار وثابت العزل الكهربائي بجزئيه الحقيقي والخيالي).


Article
Chemical content of willow and the influence of its L. Salix acmophylla on Candida albicans
المحتوى الكيميائي لنبــــات الصفصاف L. Salix acmophyllaوتأثير مستخلصه الإيثانولي على خميــــــــــرةالمبيضات Candida albicans

المؤلفون: أنعام فؤاد حسين الزهيري
الصفحات: 117-125
Loading...
Loading...
الخلاصة

The study included the preparation of cold alcoholic extract (Alaithanola)of mixture of leaves and bark leaf willow Salix acmophylla L. Which reached its percentage (26.3%) of the dry weight and the strength of a viscous soluble in water. Chemical compounds was detected in the extract raw and found that it contains alkaloids; tannins; Alclaicosadat; Alsaboninat; oils volatile; turbines; Alcolmarinat materials phenolic at pH 5.3 0 estimated mineral elements and food are calcium, potassium, magnesium, phosphorus, iron, manganese, sodium, lead and cadmium in the ash mixture leaves and bark of the plant. Also the percentage was estimated of the nitrogen component of the dry plant sample. The results showed that the mixture of leaves and bark leaf willow contains ash, total fat and crude protein percentages of 5.6 and 1.97 and 2.6, respectively, included the study also tested the impact of effective inhibitory alcoholic extract of crude against the Candida albicans at concentrations (25, 50, 75 100 200) mg / ml fully demonstrating inhibitory effectiveness against yeast counts the number of colonies in the dish, as I said, the greater the concentration the number of colonies was at the above concentrations (0,20,37,38,40) colony respectively 0 as has been tested for cytotoxicity in vitro extract In vitro did not show toxicity to red blood cells of humans and animals. Conclude from this study contain a mixture willow leaves and bark on the chemical compounds alkaloids, Altanitat, Alclaicosadat, Alsaboninat, volatile oils, terpenes, phenolic materials and Alcolmarinat and inhibitory effect in the growth of colonies of the yeast Candida albicans. تضمنت الدراسة تحضير المستخلص الكحولي ( الايثانـــولي ) البـــارد لخليط أوراق وقلـــف نبــــات الصفصاف Salix acmophylla L. والذي بلغت نسبته المئوية (26.3% ) من الوزن الجاف وكان ذو قـــــوام لـــزج ذائـــب بالماء . تم الكشف عن المركبات الكيميائية في المستخلص الخـام فــوجــد أنه يحتوي على القلويدات ؛ التانينات ؛ الكلايكوسيدات ؛ الصابونينات ؛ الزيوت طيارة ؛ التربينات ؛ الكومارينات ومواد فينولية عنـــد pH 5.3 0قـدرت العناصــــر المعدنيــة والغذائية وهي الكالسيوم ، البوتاسيوم المغنيسيوم ، الفوسفور ، الحــديد ، المنغنيز ، الصوديوم ، الــرصاص والكادميوم في رماد خليط أوراق وقلف النبات . كما قدرت النسبة المئوية لعنصر النتروجين للعينة النباتية الجافة . بينت النتائج بــان خليط أوراق وقلف نبات الصفصاف يحتوي على الرماد ، الدهـون الكليـة والبروتيــن الخـام بنسب مئــويـــة 5.6 و 1.97و 2.6 على التوالي اشتملت الدراسة أيضاً على اختبار أثر الفعالية التثبيطية المستخلص الكحولي الخام ضد خميرة Candida albicansعنـد التراكيز ( 25, ,50 ,75 ,100 200 ) ملغم/مل فأظهــــر الفعاليـــة التثبيطية ضد الخميرة بحساب أعداد المستعمـــرات في الطبق آذ كلما زاد التركيز قلت أعداد المستعمرات فكانت عند التراكيز أعلاه (0,20,37,38,40) مستعمرة على التوالي 0 كما تــم اختبار السمية الخلويــة للمستخلص خارج الجســم الحــي In vitro فلم يظهـر السمية لخلايــا الــدم الحمـــر للإنسان والحيــوان. يستنتج من هذه الدراسة إحتواء خليط أوراق وقلف الصفصاف على المركبات الكيميائية القلويدات ، التانيتات ، الكلايكوسيدات ، الصابونينات ،الزيوت الطيارة ، التربينات ،الكومارينات ومواد فينولية وتأثيره التثبيطي في نمو مستعمرات الخميرة Candida albicans .


Article
A STUDY OF EFFECT OF INFECTIOUS BURSAL DISEASE VIRUS AND VACCINE ON THE HUMORAL IMMUNE RESPONSE TO NEWCASTLE DISEASE VACCINE IN BROILER CHICKS
دراسة تأثير الأمراض المعدية فيروس مرض جرابي واللقاح على الاستجابة المناعية الخلطية لقاح مرض النيوكاسل في الدجاج اللاحم

المؤلفون: Basim Ibrahim Hassan Al-Ibady
الصفحات: 126-136
Loading...
Loading...
الخلاصة

The immune response on vaccination against Newcastle disease in broiler chicks is frequently reduced in case of infection with Gumboro disease or vaccination against Gumboro disease. The study aimed to study the immunological interference in broilers between infectious bursal disease viruses, live attenuated infectious bursal disease vaccine and live attenuated Newcastle Disease vaccine. One hundred and fourty commercial broiler male were selected in this study at one day of age. Fourty chicks were sacrificed randomly to measure maternal antibody titer against Newcastle disease virus and infectious bursal disease virus in their sera. One hundred chicks were divided randomly in to four equal groups. First group , Second group , Third group, were vaccinated against Newcastle disease virus vaccine LaSota strain by drinking water at (1,10,20,30) days of age. Furthermore, Second group was inoculated by infectious bursal disease virus at (28) day of age. Third group was vaccinated against infectious bursal disease virus vaccine (Winterfield 2512-G-61) strain by drinking water at (7, 14, 21, 28) days of age. The results obtained that there were a significant increase (P<0.05) in the mean titer of first group in HI test at (23rd) and (33rd) day of age. The results of indirect ELISA showed that there were a significant increase (P<0.05) in the mean titer of antibodies against Newcastle disease virus of first group at (35) day of age. The results revealed a significant decrease (P<0.05) in the mean values of HI test against Newcastle disease virus of the second and third groups at (23rd) and (33rd) day of age. . It is concluded that the humoral immune response against Newcastle disease virus was influenced directly due to the immunological interference of field and vaccinal strains of infectious bursal disease virus. الاستجابة المناعية للتلقيح ضد مرض النيوكاسل في فروج اللحم غالباً ماتقل في حالة الاصابة بمرض الكمبورو أو التلقيح ضد مرض الكمبورو.هدفت الدراسة تأثير التداخل المناعي الحاصل بين فايروسات مرض الكمبورو ولقاح الكمبورو على الاستجابة المناعية للقاح النيوكاسل عترة.استخدم في التجربة ذكور افراخ دجاج لحم تجارية سلالة (اربور اكرس) بعمر يوم واحد فقط وعددها (140) طير. تم التضحية ب(40) طير عشوائياً بعمر يوم واحد فقط لقياس الاضداد الامية ضد فايروسات مرض النيوكاسل وللتحري عن الاضداد الامية ضد فايروسات مرض الكمبورو في مصولها. قسمت بقية الافراخ عشوائياً وعددها (100) طيرالى اربعة مجاميع متساوية. لقحت المجاميع الاولى والثانية والثالثة بلقاح النيوكاسل عترة لاسوتا بطريقة ماء الشرب عند الاعمار (30,20,10,1) يوم. علاوةً على ذلك حقنت المجموعة الثانية بفايروسات الكمبورو ولقحت المجموعة الثالثة بلقاح الكمبورو بينما تركت المجموعة الرابعة كمجموعة سيطرة.بينت النتائج تفوق معنوي مهم أحصائياً على مستوى (5%) في معدل معيار الاضداد المثبطة للتلازن الدموي ضد فايروسات مرض النيوكاسل في مصولها للمجموعة الاولى مقارنة مع المجاميع الباقية عند الاعمار(23,33)يوم . أثبتت الدراسة تفوق معنوي مهم أحصائياً على مستوى (5%) في معدل معيار الاضداد المثبطة للتلازن الدموي ضد فايروسات مرض النيوكاسل في مصولها للمجموعة الاولى مقارنة مع المجاميع الباقية في اختبار الانزيم المناعي الممتز غير المباشر عند عمر (35) يوم فقط. بينت النتائج بانخفاض معنوي على مستوى (5%) في معدل معيار الاضداد ضد فايروسات مرض النيوكاسل لافراخ المجموعتين الثانية والثالثة عند عمر (33,23) يوم. نستنتج من ذلك, أن فايروسات مرض الكمبورو ولقاح الكمبورو أثرت بصورة مباشرة على المناعة الخلطية المتحفزة ضد لقاح مرض النيوكاسل عترة LaSota من خلال تقليل معيارالاضداد المثبطة للتلازن الدموي ضد فايروسات مرض النيوكاسل نتيجة التداخل المناعي بين العترة الحقلية والعترة اللقاحية لفايروسات مرض الكمبورو


Article
Evaluate the effectiveness of Calvatia carniifomis in the biological control of Rhyncophorus ferrugineus (Coleoptera: Curculionidae)
تقويم فاعلية الفطر Calvatia carniifomis في المكافحة البايولوجية لسوسة النخيل الحمراء Rhyncophorus ferrugineus (Coleoptera:Curculionidae)

المؤلفون: هادي علوان محمد الساعدي
الصفحات: 137-141
Loading...
Loading...
الخلاصة

The study aimed to evaluate the effectiveness of several concentrations of powdered mushrooms Calvatia carnifomis in growth and development of larvae Ataiwralakhir ofl Rhyncophorus ferrugineus under conditions of the incubator ((2 ± 27 m ˚ results showed the existence of significant differences between concentrations of% 4,3,2 g of powdered mushrooms and treatment control in the development of red palm weevil larvae to pupae and adults to the development of virgins. The percentage of Ttorirqat palm weevil Ahamraaly virgins when Tercesmshouk mushrooms 4% g (zero) as well as the development of virgins to adults (zero) at the focus itself. While giving focus powder mushrooms 3% g ratio evolution of larvae of red palm weevil to virgins, 20% and the evolution of virgins to the adult rate 10% and the percentage of the development of larvae to pupae to 50% and the percentage of virgins to the development of adults to 40% at a concentration of 2% mushroom powder cloud. While the focus has given 1% g of fungus powder ratio 82% in the development of larvae to pupae and the percentage of 80% in the development of virgins to adults in comparison with control ((100% in the development of larvae to pupae to adult and virgins. هدفت الدراسة لتقويم فاعلية عدة تراكيز من مسحوق الفطر Calvatia carnifomis في نمو وتطور يرقات الطورالاخير لسوسة النخيل الحمراء Rhyncophorus ferrugineusتحت ظروف الحاضنة ( (2±27م˚ واظهرت النتائج وجود فروقات معنوية بين التراكيز % 4,3,2 غم من مسحوق الفطر ومعاملة السيطرة في تطور يرقات سوسة النخيل الحمراء الى عذارى وكذلك تطور العذارى الى بالغات . وكانت نسبة تطوريرقات سوسة النخيل الحمراءالى عذارى عند تركيزمسحوق الفطر %4 غم (صفرا) وكذلك تطور العذارى الى بالغات( صفرا)عند التركيز نفسه.بينما اعطى تركيز مسحوق الفطر3 %غم نسبة تطور يرقات سوسة النخيل الحمراء الى عذارى 20% وتطور العذارى الى بالغات بنسبة %10 وارتفعت نسبة تطور اليرقات الى عذارى الى %50 ونسبة تطور العذارى الى بالغات الى 40% عند تركيز مسحوق الفطر2 %غم. بينما اعطى التركيز 1% غم من مسحوق الفطر نسبة تطور %82 في اليرقات الى عذارى ونسبة تطور80% في العذارى الى بالغات مقارنة بمعاملة السيطرة((%100 في تطور اليرقات الى عذارى والعذارى الى بالغات.


Article
Seasonal variations of the phytoplankton biomass in Diyala River, Iraq.
التغايرات الفصلية في الكتلة الحية للهائمات النباتية في نهر ديالى، العراق.

Loading...
Loading...
الخلاصة

The present investigation aims to study phytoplankton density and some ecological factors in Diyala River from March to October 2004. Two stations were selected in middle region of Diyala river. Results revealed that the ecological factors within the ranges: water temperature 20.1-31.3ºC, Electrical conductivity 877-1160 Ms/cm2, pH 7.6-8.2 and dissolved oxygen 8.1-11.7 mg/l). A total of 60 algal taxa on was identified dominated by diatoms, then green and blue greens algae in the studied stations. Higher cell numbers as at all 3057 cell/ cm3 and diatoms 1630 cell/cm3 were recorded in spring season in st.2. Seasonal variations of the cell numbers were discussed. تناولت الدراسة الحالية كثافة الهائمات النباتية وبعض العوامل البيئية في نهر ديالى للمدة من آذار ولغاية تشرين الاول 2004. لغرض تنفيذ الدراسة تم اختيار محطتين في الجزء الوسطي لنهر ديالى. بينت نتائج الدراسة بان قيم العوامل البيئية كانت ضمن المديات التالية: درجة حرارة المياه 20.1 – 31.3 مْ والتوصيلة الكهربائية 877 – 1160 مياكروسمنز/سم2 والاس الهيدروجيني 7.6 – 8.2 واخيرا الاوكسجين الذائب 8.1 – 11.7 ملغم/لتر. تم تشخيص 60 نوع من الهائمات النباتية وكانت السيادة للدايتومات ثم تلتها الطحالب الخضر والخضر المزرقة. لقد سجلت اكبر عدد للخلايا وبلغت 3057 خلية /سم3 وكذلك الدايتومات (1630) خلية /سم3 في فصل الربيع في المحطة الثانية.


Article
Random types of sex Alcea L. (Malvaceae) developing ground in Iraq and its taxonomic importance
طلع انواع الجنس Alcea L. (Malvaceae) النامية بريا في العراق واهميته التصنيفية

Loading...
Loading...
الخلاصة

The present study addressed the phenotypic characteristics of the grains of Random (11) a form of sex Alcea L. (Malvaceae) developing ground in Iraq and the study showed that the beads Random types of sex spherical Spherical and surfaces granular Granular, all of the berries large-sized (50-100) Maekeromitr and very large (100-20 Maekeromitr) were different kinds of sex in the size of the pill Diameter (diameter) Spines and lengths Hoakatha Apexes peaks and the nature and presentation of the nature and intensity of their Bases Coakat as well as differences in the diameters of holes Aperatures germination and density between types of sex.It has emerged through the study that, smaller grains size (diameter) were of type A. Koelzii Riedl. Reaching a diameter of (90) Maekeromitr while the biggest was in the type A.sulphur Boiss. Where it reached (132) Maekeromitr. But in terms of lengths Hoakatha Spines were longer in the type Coakat A.koelzii (13) while the shortest Maekeromitr in type A. setosa Boiss. (9) Maekeromitrama rate Coakat VFD display rules in the smallest species (longipeduncularis (Al-Musawi & Al-jibouriA. And A. digitata Boiss. (3) and the largest in Maekeromitr types. A. dissecta Baker and A. peduncularis (Boiss. & Housskn.) (5) and the type Maekeromitr A. koelzii more species density Bcoakat type A. arbelensis while the least density of either germination holes diameters and densities have been two types A.arbelensis (Boiss. & Housskn.) & A. longipeduncularis less species (less than 2 Maekeromitr ), while type A. moselensis I. largest (3.5) and the type Maekeromitr A.kurdica Schecht. more species Kthafahfa holes germination. color beads have ranged between yellow and orange colors that between them. Including the above differences between the pollen grains found in this study, the taxonomic importance of this pollen in the kinds of sex and isolation that comes supported by the diagnosis, which is usually built from morphological characteristics. تناولت الدراسة الحالية الصفات المظهرية لحبات طلع (11) نوعا من انواع الجنسAlcea L. (Malvaceae) النامية بريا في العراق واوضحت الدراسة ان حبات طلع انواع الجنس كروية الشكل ٍSpherical واسطحها حبيبية Granular وجميعها من الحبات الكبيرة الحجم (50-100) مايكروميتر والكبيرة جدا (100- 20 مايكروميتر) وقد اختلفت انواع الجنس في حجم الحبة Diameter (قطرها) واطوال شويكاتها Spines وطبيعة قممها Apexes وعرض وطبيعة قواعدها Bases وكثافة الشويكات فضلا عن الاختلافات في اقطار ثقوب الانبات Aperatures وكثافتها بين انواع الجنس. فقد ظهر من خلال الدراسة ان اصغر الحبات حجما (قطرا) كانت للنوع A. Koelzii Riedl. حيث بلغ قطرها (90) مايكروميتر بينما اكبرها كان في النوع A.sulphur Boiss. حيث بلغ (132) مايكروميتر. لكن من ناحية اطوال شويكاتها Spines فقد كانت اطول الشويكات في النوع A.koelzii (13) مايكروميتر بينما اقصرها في النوع A. setosa Boiss. (9) مايكروميتراما معدل عرض قواعد الشويكات ففد كان اصغرها في النوعين (longipeduncularis (Al-Musawi & Al-jibouriِA. و A. digitata Boiss. (3) مايكروميتر واكبرها في النوعين . A. dissecta Baker و A. peduncularis(Boiss. & Housskn.) (5)مايكروميتر وكان النوع A. koelzii اكثر الانواع كثافة بالشويكات بينما النوع A. arbelensis اقلها كثافة اما اقطار ثقوب الانبات وكثافتها فقد كان النوعين A.arbelensis (Boiss. & Housskn.) & A. longipeduncularis اقل الانواع (اقل من2مايكروميتر) بينما النوع A. moselensis I. اكبرها (3.5)مايكروميتر وكان النوع A.kurdica Schecht. اكثر الانواع كثافةفي ثقوب الانبات. لقد تراوح لون الحبات بين الاصفر والبرتقالي والالوان التي بينهما. بما ورد انفا من الاختلافات بين حبات الطلع يتبين في هذه الدراسة الاهمية التصنيفية لهذا الطلع في عزل انواع الجنس وكصفات سانده في التشخيص الذي يبنى عادة بدءا بالصفات المظهرية


Article
The Effect of Iron Chromate on the Optical Properties of PMMA Films
تأثير كرومات الحديد في الخصائص البصرية للأفلام PMMA

المؤلفون: Nadir Fadhil Habubi --- Sami Salman Chiad --- Muhammad Hameed Abdul-Allah
الصفحات: 161-169
Loading...
Loading...
الخلاصة

Films of pure PMMA and PMMA doped by iron chromate have been prepared using casting method. Transmission and absorption spectra have been recorded in the wavelength range (300-900) nm. the study of the optical properties of the deposited films have done in order to identify the possible change that happen to the PMMA films due to doping. The Absorptance data reveals that the doping affected the absorption edge as a red shift in its values. The study of the optical parameters gives an indication that the doping affected all the studied parameters like, transmission, absorbance, extinction coefficient, and refractive index, real and imaginary parts of dielectric constant.حضرت أغشية البولي مثيل ميثاكريلات النقية والمشوبة بكرومات الحديد بطريقة الصب. سجلت قيم النفاذية والامتصاصية في مدى الطول الموجي (300 – 900) nm. تم دراسة الخصائص البصرية للأغشية المحضرة وذلك لغرض تحديد التغير الممكن حدوثه لغشاء البولي مثيل ميثاكريلات بسبب التشويب. ان نتائج الامتصاصية تدل على ان التشويب أدى الى الانحراف الاحمر ( red shift) في قيمة حافة الامتصاص. ان دراسة المعلمات البصرية أعطت تصور عن تأثير التشويب والذي اثر في كل المعلمات التي درست كالنفاذية، الامتصاصية، معامل الخمود، معامل الانكسار، الجزء الحقيقي والخيالي من ثابت العزل الكهربائي.


Article
WIND ENERGY POTENTIAL IN GARMYAN ZONE
الرياح المحتملة الطاقة في منطقة GARMYAN

المؤلفون: Dr. Mohammed A. Saeed --- Ahmed R. Ibrahim
الصفحات: 170-182
Loading...
Loading...
الخلاصة

The wind data for four locations in Garmyan zone were used to calculate the average wind speed and the potential of wind energy in some location of Garmyan zone. The locations are [Kirkuk(1981- 1990), Kalar (2003), Khanaqin (1988- 1997), and Touz (1991-2000)]. Monthly and annual wind speed, power and energy density at 10 meters and 50 meters above ground level calculated. The results are all shown in both tabulated and graphical forms. The mean monthly power exponent factor ( p) of the power law model also found. A full statistical analysis has been carried out for Kalar station which involved monthly and annual values of shape and scale parameters of Weibull distribution, the average speed frequency, Weibull distribution, speed distribution, and their cumulative duration in hours. It can be seen that the wind it is not suitable for electricity generation, but it is suitable for the applications in agricultureجمعت بيانات سرعة الرياح المسجلة فى اربعة محطات أنوائية ضمن منطقة (كرميان). وهذه الناطق هي مدينة كركوك (1981-1990)، كلا ر(2003)، خانقين (1988-1997) و كذلك طوزخورماتو (1991-2000). تم استنباط البيانات عند ارتفاع 2م فوق سطح الارض للحصول على سرعة الرياح عند ارتفاع 10 م و 50م فوق سطح الارض و ذلك باستخدام معادلات الاستنباط الاحصائية معترفة بها عالميا. تم استخراج المعدلات الشهرية و السنوية لقيم السرعة والطاقة الكامنة للرياح ووضحت النتائج على شكل جداول و رسوم بيانية يسهل الرجوع اليها،ولقد تم ايجاد المعدل الشهري لعامل القدرة الاس وفقا لنموذج قانون القدرة الاسي، تم ايضا دراسة التوزيع التكرارى لسرع الرياح و المعروفة بدالة توزيع وايبل. و أوضحت النتائج بان هذه الدالة تتطابق مع البيانات المسجلة فى محطات أنواء منطقة (كرميان) بشكل جيد. و كذلك تم استخراج معاملى دالة توزيع وايبل K و c باستخدام طريقة المربعات الصغرى و رتبت النتائج على شكل جداول وكذلك تم حساب القيم السنوية لكثافة قدرة الرياح لجميع المناطق قيد الدراسة على ارتفاع 10م و 50م فوق سطح الارض. من خلال النتائج و البيانات التي تمت التوصل اليها استنتجنا ان الرياح فى هذه المناطق غير مناسبة لتوليد الطاقة الكهربائية ولكنها مناسبة لاستغلالها في تنمية الحقول الزراعية.


Article
Study the effect of the method of preparation on the optical properties of thin films (PbS)
دراسة تاثير طريقة التحضير على الخصائص البصرية للأغشية الرقيقة (PbS)

المؤلفون: ياسر اسماعيل حميد
الصفحات: 183-193
Loading...
Loading...
الخلاصة

There are multiple uses of Thin Films as interference in the installation of electronic devices are resistors and Mtsat and Tranzstrut and others, and is the basis for the manufacture of solar cells and photovoltaic, as used in manufacturing reagents Alkahrobesria within the ranges of spectral specific preparation of membranes (PbS) and study the optical properties of the membrane-mediated measurement device (FTIR), where it operating in the range (IR). For the preparation of Thin Films using the system thermal evaporation in a vacuum is placed the substance to be deposited inside the heater resistor in the form of trough and connects Ahoid with bipolar online source of electric current shall also be floor inside the holder of a special and more perpendicular to the Ahoid then is increased power hanging on poles gradually as starting material evaporation and deposition of the membrane is thin on the ground. Composed system, spraying the chemical heat of a sprinkler, pump air, heated electric, dual warming has been the use of both the nitrate of lead (Pb (NO3) 2) which is in powder white color, and material Althaaoria (CS (NH2) 2) to obtain membranes lead sulfide (PbS) study showed that the highest value of the absorption wavelength range (1900-2000 nm) and the average value of absorption coefficient up to (0.208x105cm-1) of the thickness (t = 620 nm) and (0.723x105cm-1) of the thickness (t = 490 nm) of films prepared by evaporation heat, while the highest value of the absorbency of the membranes prepared in a manner spraying chemical emissions at the wavelength (nm 3300) where the value of the absorption coefficient up to ((0.195-0.234) × 105cm-1 of fish (t = 247 nm-t = 82.6 nm), respectively. that thin films (PbS) للأغشية الرقيقة استعمالات متعددة إذ تدخل في تركيب الأجهزة الإلكترونية بشكل مقاومات ومتسعات وترانزسترات وغيرها، وتعد أساسا لتصنيع الخلايا الشمسية والضوئية، كما وتدخل في صناعة الكواشف الكهروبصرية ضمن مديات طيفية محددة تحضير أغشية (PbS) ودراسة الخصائص البصرية للأغشية بوساطة قياسات جهاز (FTIR) حيث انها تعمل في مدى (IR). لتحضير اغشية رقيقة باستخدام منظومة التبخير الحراري في الفراغ يتم وضع المادة المراد ترسيبها داخل مسخن مقاوم على شكل حويض ويربط الحويض مع قطبين متصلين بمصدر للتيار الكهربائي كما توضع الارضيات داخل حامل خاص وبصورة عمودية على الحويض ثم يتم زيادة التيار الكهربائي المسلط على الاقطاب تدريجياً حيث تبدأ المادة بالتبخر و يتم ترسيب الغشاء الرقيق على الارضية. تتكون منظومة الرش الكيميائي الحراري من جهاز الرش , المضخة الهوائية, المسخن الكهربائي , المزدوج الحراري حيث تم استخدام كلاً من مادة نترات الرصاص (Pb(NO3)2) وهي بشكل مسحوق أبيض اللون ، ومادة الثايوريا (CS(NH2)2) للحصول على أغشية كبريتيد الرصاص (PbS)بينت الدراسة ان اعلى قيمة للامتصاصية بمدى الطول الموجي ( 1900-2000 nm ) وان معدل قيمة معامل الامتصاص بحـــدود (0.208x105cm-1) للسمك (t=620 nm) و (0.723x105cm-1) للسمك (t=490 nm) للاغشية المحضرة بالتبخير الحراري, بينما كانت اعلى قيمة للامتصاصية للاغشية المحضرة بطريقة الرش الكيميائي الحراري عند الطول الموجي (nm 3300) حيث كانت قيمة معامل الامتصاص بحدود ( (0.195-0.234)×105cm-1للاسماك (t = 247 nm- t = 82.6 nm) على التوالي.ان الاغشية الرقيقة (PbS) المحضرة ممكن ان تعمل ككاشف (IR).


Article
Motivated optical Retail for some persistent organic pollutants (phenol, chloroform, Alcrisol) in water by UV and some oxides of transition elements TiO2, ZnO, Fe2O3
التجزئة الضوئية المحتثة لبعض الملوثات العضوية (الفينول ،الكلوروفورم،الكريسول) في الماء بوساطة الأشعة فوق البنفسجية وبعض أكاسيد العناصر الانتقالية TiO2,ZnO,Fe2O3))

Loading...
Loading...
الخلاصة

During the present research, the effect of some oxides ((TiO2, ZnO, Fe2O3)was studied as optical catalysts in light-photo-oxidation of some organic pollutants in water which are (phenol, chloroform, Alcrisol) and study the effect of some factors affecting the process of oxidation to remove contaminants such as the degree of heat, acidic solution, the concentration of contaminated material and the concentration of catalysts.The study was concluded by design system to remove the pollution-based payments batch mode)) .It proved its efficiency in removing 98% of the pollutants, which include a source of ultraviolet light gives wavelengths range (300 - 400 nm) and the capacity (125 W). From the obtained results ,it has been found that the efficience of optical catalysts with the presence of oxygen to remove contaminants follow the following order TiO2> ZnO> Fe2O3 The speed of retail optical oxidizing organic pollutants, they follow the order the following: CH3CI> Phenol> Cresol And finally "been diagnosed with some products of oxidation of pollutants. تم خلال البحث الحالي دراسة تأثير بعض الاكاسيد ( (TiO2,ZnO,Fe2O3كمحفزات ضوئية في الأكسدة الضوئية لبعض الملوثات العضوية في الماء وهي (الفينول ،الكلوروفورم ،الكريسول) ودراسة تأثير بعض العوامل المؤثرة في عملية الأكسدة الضوئية لإزالة الملوثات كدرجة الحرارة ، حامضية المحلول ،تركيز المواد الملوثة وتركيز المواد المحفزة . تمت الدراسة بتصميم منظومة لإزالة التلوث تعمل بنظام الدفعات Batch mode)) وأثبتت كفاءتها في إزالة 98% من الملوثات والتي تتضمن مصدر للأشعة فوق البنفسجية يعطي أطوال موجية بمدى (300- 400 nm) وبقدرة (125 W) . ومن النتائج المستحصلة وجد أن كفاءة المحفزات الضوئية بوجود الأوكسجين لإزالة الملوثات تتبع الترتيب الأتي TiO2 > ZnO >Fe2O3 أما سرعة التجزئة الضوئية المؤكسدة للملوثات العضوية فإنها تتبع الترتيب الأتي: CH3CI > Phenol > Cresol وأخيرا" تم تشخيص بعض نواتج الأكسدة الضوئية للملوثات.


Article
Basic Properties of the Spectral Problem with Spectral Parameter in two-Point Boundary Conditions of the Vibration Problem
الخصائص الاساسية للمشكلة الطيفية مع الباراميتر الطيفي في شروط حدودية النقطتين من مشكلة الاهتزاز

المؤلفون: Rokan khaji Mohammed
الصفحات: 214-222
Loading...
Loading...
الخلاصة

In this present work, the properties as completeness, minimafity and basic property are investigated for the eigenfunction of boundary problems for a differential equation of second-order with a spectral parameter in the both of boundary conditions of the vibration problem. في هذا البحث تناولنا مسألة القيم الخاصة المنتظمة لمعادلة تفاضلية اعتيادية من الرتبة الثانية مع وجود الباراميتر الطيفي في الشروط الحدودية لمعادلة الاهتزاز. حيث تم البرهنة على إن الدوال الذاتية للمؤثر التفاضلي الاعتيادي المكافئ لمسالة القيم الخاصة تشكل نظام أصغر ما يمكن وكامل و تكون أساس متعامد في فضاء هلبرت الموسع.


Article
The Interactive Hidden Markov Model with real Practical applied
نموذج ماركوف المخفي التفاعل بتطبيق عملي حقيقي

المؤلفون: Ibrahim Z. Chaloob ابراهيم زغيتون جلوب
الصفحات: 223-234
Loading...
Loading...
الخلاصة

I proposed an Interactive Hidden Markov Model (IHMM) where the transitions of hidden states depend on the current observable states. The IHHM is a generalization of the HMM. I note that this kind of HMM is different from classical HMMs where the next hidden states are governed by the previous hidden states only. An example is given to demonstrate IHMM. I'll extend the results to give a general IHMM.نقترح ان نموذج ماركوف المخفي التفاعلي بحالات الانتقال المخفية تعتمد على حلات المشاهدات الحالية، والنموذج (IHHM) هي من النوع العام لـ(HMM)، ونلاحظ ان النوع العام من النموذج (HMM) يختلف عن النوع التقليدية (HMMs)، حيث الحالات المخفية المستقبلية يسيطر عليها من قبل الحالات المخفية السابقة فقط. وسوف نعطي مثالاً للبرهان على النوع (IHMM)، وسنتسع في النتائج للوصول الى النوع العام من ( IHMM).

الكلمات الدلالية


Article
Directions Change of Transverse and Longitudinal Valleys in Part of South Hemrin Anticline, West and South Hemrin Lake, Iraq, and their relation with stress directions
اتجاهات التغيير في أودية عرضية وطولية في جزء من جنوب Hemrin تقابل الانحدار، وغرب وجنوب بحيرة Hemrin، والعراق، وعلاقتها مع الاتجاهات الإجهاد

المؤلفون: Munther Ali Taha
الصفحات: 235-259
Loading...
Loading...
الخلاصة

Measuring of the directions in dry transverse and longitudinal valleys in using Land sat image scale 1:150000 in West and South Hemrin lake NE Muqdadia East of Iraq has been done. The purpose of the study is to compare the directions of these valleys with field measurements of joints in the study area and to determine their relation with the tectonics of the region. Rose diagrams show that the transverse valleys in the site South Hemrin lake, have been dominated by two directions (000-010) as oblique joints and (060-070) as transverse (ac-joints), the mean direction is (030) and the longitudinal valleys have been dominated by the directions (170-180) as oblique joints and (140-150) as longitudinal joints, the mean direction is (148). In the site West Hemrin lake, the directions of the transverse valleys expressed by a dominant direction (060-070) as transverse (ac-joints), the mean direction is (65), and the longitudinal valleys express the directions (170-180) as oblique joints and (150-160) as a longitudinal (bc-joints), the mean direction is (155). The direction (060-070) appears in all office and field joints stations as a dominant direction represents ac-joints produced by the primitive collision between Arabian and Iranian Plates. The direction ( 140-150 ) is appear as second dominant direction represents bc-joint induced on the hard beds of sandstone these beds alternate with weak beds of claystone and siltstone. The bc-joint and the differential erosion act altogether to form the longitudinal valleys. These bc-joint produced as released joints happened after the reposing of the folding. The directions (000-010) and (170-180) appear in all office stations, supposed as oblique joints related to Arabian and Turkish plates collision that happened after the Arabian and Iranian collision.تم قياس اتجاه الأودية الجافة المستعرضة و الطولية على امتداد الحدود الجنوبية و الغربية من بحيرة حمرين شمال شرق المقدادية / العراق والتي تمثل جزءاً من طية حمرين الجنوبي باستخدام المرئيات الفضائية قياس 1:150000 لغرض مقارنتها مع اتجاهات الفواصل المقاسة ميدانياً في المنطقة وتحديد علاقتها بالوضع التكتوني للمنطقة. أظهرت المخططات الزهرية لاتجاه الوديان المقاسة من خلال المرئيات الفضائية في الموقع الجنوبي من البحيرة سيادة الاتجاهات المنحرفة بين (000-010) والمستعرضة بين (060-070) في الأودية المستعرضة وظهر الاتجاه العام للأودية ( المعدل) فيها (030) ، أما الأودية الطولية فسادت فيها الاتجاهات المنحرفة بين(170-180) والطولية بين(140-150) وكان الاتجاه العام (المعدل) لها (148) ، وفي الموقع الغربي من البحيرة ساد الاتجاه (060-070) في الأودية المستعرضة و كان الاتجاه العام (المعدل) للوديان فيها (065) وفي الأودية الطولية للموقع ذاته سادت الاتجاهات المنحرفة بين (170-180) والطولية بين( 150-160) و كان الاتجاه العام للوديان فيها (155). إن الاتجاه (060-070) الذي ظهر في الوديان المستعرضة في المحطات المكتبية المستنبطة من المرئيات الفضائية و في اغلب محطات الفواصل الميدانية كاتجاه ذات سيادة ، يمثل فواصل مستعرضة (ac joints) نتجت أثناء عملية التصادم الأولي بين الصفيحة العربية والإيرانية، والاتجاه (140-150) الذي ظهر كاتجاه ثاني يمثل فواصل طولية (bc joints) تشكلت فوق الطبقات الصلبة من الحجر الرملي التي تتعاقب مع الطبقات الهشة من الحجر الطيني والغريني، إن وجود الفواصل الطولية والتعرية التفاضلية معا كانتا سببا في تشكل الوديان الطولية، يرجح نشوء الفواصل الطولية بعد هدوء عملية الطي الأولي والتي تعتبر كفواصل ترييح (Release joints)، أما الاتجاهات (000-010) و(170-180) التي ظهرت في اغلب المحطات المقاسة من المرئية الفضائية، فيرجح أنها تمثل فواصل منحرفة تعود الى التصادم المتأخر بين الصفيحة العربية والصفيحة التركية.

الكلمات الدلالية

Keywords: transverse valleys --- longitudinal valleys --- release joints --- collision


Article
Isolation Of Proteus vulgaris urease Producer From Children Infected with Urinary Tract Infections
عزل Proteus vulgaris المنتجة لليوريز من اطفال مصابين بالتهابات المجاري البولية

Loading...
Loading...
الخلاصة

709 urine sample were collected from children suffering urinary tract infection through period March - September 2007. The results indicated that(514 ) 72.4% of the samples were Positive for bacteriological culture, and( 87)16.9 %of isolates were Proteus .The distribution infection was 70.11% female and 29.89% male ,and18.4% of isolates were Proteus vulgaris. All isolates were urease producer, and specific activity 1.74 unit/mg protein for active isolates. Different concentration of selected heavy metals were used to assess tolerance of Proteus vulgaris to their toxic ions, results indicated that (33.33, 25, 50, 16.16, 16.16, 25 )% of isolates were tolerant ( 0.1, 1.5, 2, 3, 0.03, 1.5 ) mM from Hg , Cd , Zn ,Cu , Cr ,Co ) respectively . The sensitively of these isolates were tested against (13) antibiotics. The results showed that antibiotic Ampicillin was non effective with percentage of resistance( 100%) , while the antibiotic Ciprofloxacin was found to be the most effective against local isolates with a percentage of resistances 0% . The M.I.C was determined for Ten antibiotics, results showed differences values of M.I.C among isolates, some was able to resist (128-1024) µg/ ml β-lactam antibiotics, while their resist (16-512) µg / ml cephalosporin antibiotics. Results showed linkage between antibiotics and heavy metals with percentage 91.66 % Ampicillin, Tetracycline and Mercury. جمعت 709 عينة أدرارمن أطفال يعانون إعراض التهابات المجاري البولية للفترة من آذار الى أيلول / 2007 , وأظهرت النتائج إن (514 ) عينة بنسبة72.4 % كانت موجبة للفحص البكتريولوجي، منها (87 ) عينة بنسبة 16.9 % مصابة ببكتريا جنس المتقلبات . كان توزيع الإصابة 70.11% إناث و 29.8 % ذكور، وكانت نسبة عزل بكتريا Proteus vulgaris 18.4% , وأتصفت جميع العزلات بقدرتها على أنتاج أنزيم اليوريز حيث كانت الفعالية النوعية لليوريز لاكفأ العزلات 1.74 وحدة/ ملغم بروتين . أظهرت نتائج تحمل العزلات للمعادن الثقيلة ان نسبة33.33% و 25 % و50% و16.66% و16.66% و 25% من العزلات تحملت تراكيز( 0.1 ,1.5،2, 3 ,0.03 ,1.5 ) ملي مول لكل من الزئبق والكادميوم والخارصين والنحاس والكروم والكوبلت على التوالي .أوضحت دراسة حساسية العزلات لثلاثة عشر مضادا حيويا أن أعلى مقاومة كانت لمضاد Ampicillin بنسبة100 % بينما بلغت مقاومة Ciprofloxacin 0% ، وأظهرت نتائج التركيز المثبط الأدنى(M.I.C ) أن البكتريا أبدت مقاومة لمجموعة البيتالاكتام مابين ( 128-1024 ) مكغم / مل ولمجموعة السيفالوسبورينات مابين (16- 512 ) مكغم / مل . كما أظهرت النتائج ان اعلى نسبة ارتباط بين المضادات الحياتية والمعادن الثقيلة بنسبة 91.66 % بين الامبسلين والتتراسايكلين والزئبق .


Article
DETERMINATIN OF THE BACTERIAL TYPES THAT CAUSE URINARY TRACT INFECTION IN DIYALA PROVEN
تحديد أنواع البكتيريا التي تسبب التهاب المسالك البولية المثبتة في ديالى

المؤلفون: Sundus Adil Naji --- Adawia Fadil Abbas
الصفحات: 274-283
Loading...
Loading...
الخلاصة

Urinary tract infection (UTI) is a very common confusion a physician must deal with both in outpatient and hospitalized patients. U.T.I. is important because it may involve the urethra, the bladder, ureterus and kidneys.UTIs cause considerable discomfort and inconvenience to the patient and are occasionally responsible for protected symptoms or more serious manifestation ,such as sepsis, and death .To determine the important species of bacteria species that cause the U.T.I in diyala proven and other statistical information's. A total of 150 patient with signs and symptoms of UTI, and 150 randomly sampled as controls from out-patient clinicals with no signs or symptoms of UTIs were enrolled in this study .Urine specimens were subjected to general urine analysis for bacteria, pus, and renal casts, and then these specimens were cultured on blood,maCconkey & nutrient agar using loop method to differentiate the bacterial species .Only 39(26%) patients were positive for significant UTI. UTIs are less common in females than males (6%and 20%) respectively. The higher prevalence fond in older cases (more than forty years ).Escherichia coli is the predominant organism to be isolated (56%).From the total patients and throughout the general urine analysis examination , it seems that only 111(74%) excreted pus cells. التهاب المسالك البولية هو خلط شائع جدا. يجب على الطبيب ان يتعامل مع كل من في العيادات الخارجية والمرضى في المستشفيات..يو تي اي مهم لأنه قد ينطوي على مجرى البول، المثانة، و ureterus and kidneys.UTIs تسبب عدم ارتياح كبير وإزعاج للمريض، وأحيانا هي المسؤولة عن أعراض المحمية أو مظهر أكثر خطورة، مثل تعفن الدم، والموت. لتحديد الأنواع الهامة من البكتيريا الأنواع التي تسبب التهاب المسالك البولية التي أثبتت جدواها في ديالى ومعلوات احصائية اخرى. مجموع 150 مريض مع علامات وأعراض التهاب المسالك البولية، و 150 عينة عشوائية كسيطرات من العيادات الخارجية مع عدم وجود علامات أو أعراض للعدوى المسالك البولية في هذه الدراسة. تعرضت عينات البول لتحليل البول العامة للبكتيريا، والقيح، و تم زرعها يلقي الكلوي، ومن ثم هذه العينات في الدم، وأجار ماكونكي المغذيات باستخدام طريقة حلقة للتمييز بين الأنواع البكتيرية. وفقط 39 (26٪) من المرضى ايجابية لالتهاب المسالك البولية كبيرة. عدوى المسالك البولية هي أقل شيوعا في الإناث أكثر من الذكور (6٪ و 20٪) على التوالي. ومولعا أعلى نسبة انتشار في حالات كبار السن (أكثر من أربعين عاما). كولاي هو الكائن السائد أن تكون معزولة (56٪). من مجموع المرضى وعلى مدار فحص البول تحليل عام، يبدو أن فقط 111 (74٪) تفرز صديد الخلايا.


Article
A study of some virulence factors for bacterial causes of middle ear infection and the effect of material of the ear wax
دراسة لبعض عوامل الفوعه للمسببات الجرثومية لخمج الاذن الوسطى وتاثير المادة الشمعية للاذن

Loading...
Loading...
الخلاصة

Faithful to the study: middle ear infection is one of the important diseases that affect all age groups and both sexes. As it is the main cause of hearing loss in children, which affect the process of learning speech and language and the level of intelligence of the child. Objective of the study: The aim of this study is to diagnose causes of bacterial infection of the middle ear and causes compared to those of acute and chronic. As well as the study of some virulence factors and the effect of wax as a material disincentive to the growth of germs. How It Works: The study included the collection (180) swab permission from the patients with middle ear Boukmj auditors to the clinic Advisory / Division of ear, nose and throat in a hospital in Baquba / Diyala province, during the period from 1/11/2004 until 5/30/2005 were distributed among cases between 94 (52.2%) were male and 86 (47.8%) were females. The diagnosis of infection-causing isolates by methods approved standard has been conducting studies of other virulence factors such as studying and study the effect of the ear wax material. Results: Results showed that the bacterium Pseudomonas aeruginosa was the cause of the most common infection of the middle ear as it was isolated 52 (30.6%) cases, followed by both Proteus mirabilis and aureus Staphylococcus as the number of isolates 30 (17.64%) and 24 (14%), respectively . Showed 17 (70.83%) isolates of S. aureus their ability to produce an enzyme Alpittalaktaz, followed by the bacterium Proteus mirabilis as it showed 18 (60%) isolates of their ability to produce an enzyme Alpittalaktaz came bacterium P. aeruginosa ranked third as the percentage of isolates producing enzyme (59.6%). showed 22 (91.7%) isolates of S. aureus and 44 (84.6%) isolates of P. aeruginosa Alheimolaesen their ability to produce, and Proteus mirabilis was ranked third as the percentage of isolates producing Imolaesen (80%). Showed 25 (83.3%) isolates of Proteus mirabilis 41 (78.8%) of isolates aeruginosa p. Epithelial cell adhesion ability of man, and showed 9 (37.5%) isolates of S. aureus viability of epithelial cell adhesion to humans results showed influential disincentive to waxy substance produced by the ear on the growth of 9 (45%) isolates of P. aeruginosa did not appear in 11 (55%) any impact on that article. Conclusions: found that the bacterium Pseudomonas aeruginosa was the most common bacterial causes "in the middle ear infection, while chronic emerged streptococcuse spp. more frequent" in the acute infection. Isolates also showed its ability to produce one or more of the virulence factors and adhesion factors, and observed the impact of material detachment of ear wax on the growth of germs that cause infection. لفية الدراسة : يعد خمج الاذن الوسطى احد الامراض المهمة التي تصيب الفئات العمرية كافة ولكلا الجنسين. اذ يعد السبب الرئيسي لفقدان السمع لدى الاطفال مما يؤثر على عملية النطق وتعلم اللغة ومستوى ذكاء الطفل .هدف الدراسة : تهدف هذه الدراسة الى تشخيص المسببات الجرثومية لخمج الاذن الوسطى ومقارنة تلك المسببات للحالات الحادة والمزمنة. وكذلك دراسة بعض عوامل الفوعة وتأثير المادة الشمعية كمادة مثبطة لنمو الجراثيم . طريقة العمل : تضمنت الدراسة جمع (180) مسحة اذن من مرضى مصابين بخمج الاذن الوسطى المراجعين الى العيادة الاستشارية/ شعبة الاذن والانف والحنجرة في مستشفى عام بعقوبة/ محافظة ديالى ، خلال المدة من 1/11/2004 ولغاية 30/5/ 2005 توزعت الحالات بين 94 ( 52.2 % ) من الذكور و 86 ( 47.8 %) من الاناث . وشخصت العزلات المسببة للخمج حسب الطرائق القياسية المعتمدة وتم اجراء الدراسات الاخرى كدراسة عوامل الفوعة ودراسة تاثير المادة الشمعية للاذن . النتائج : اظهرت النتائج ان جرثومة Pseudomonas aeruginosa كانت المسبب الاكثر شيوعا في خمج الاذن الوسطى اذ تم عزل 52(30.6%) من الحالات تليها كل من Proteus mirabilis و aureus Staphylococcus إذ بلغ عدد العزلات 30(17.64%) و24(14%) على التوالي. اظهرت 17 (70.83%) من عزلات S. aureus قدرتها على انتاج انزيم البيتالاكتاز، تليها جرثومة Proteus mirabilis اذ اظهرت 18 (60%) من العزلات قدرتها على انتاج انزيم البيتالاكتاز وجاءت جرثومة P. aeruginosa بالمرتبة الثالثة اذ بلغت نسبة العزلات المنتجة للانزيم (59.6%).ظهرت 22 (91.7%) من عزلات S. aureus و44 (84.6%) من عزلات P. aeruginosa قدرتها على انتاج الهيمولايسين، وجاءت Proteus mirabilis بالمرتبة الثالثة اذ بلغت نسبة العزلات المنتجة للهيمولايسين (80%). ظهرت 25 (83.3%) من عزلات Proteus mirabilis 41 (78.8%) من عزلات aeruginosa p.قابلية الالتصاق بالخلايا الظهارية للانسان، واظهرت 9 (37.5%) من عزلات S. aureus قابلية الالتصاق بالخلايا الظهارية للانسان اظهرت النتائج تاثيرا مثبطا للمادة الشمعية التي تفرزها الاذن على نمو 9(45%) من عزلات P. aeruginosa فيما لم تظهر11 (55%) أي تأثر بتلك المادة .الاستنتاجات : وجد ان جرثومة Pseudomonas aeruginosa كانت اكثر المسببات الجرثومية شيوعا" في خمج الاذن الوسطى المزمن في حين ظهرت streptococcuse spp . اكثر تكرارا" في الخمج الحاد . كما اظهرت العزلات قابليتها على انتاج واحد او اكثر من عوامل الفوعة وعوامل الالتصاق , ولوحظ وجود تأثير المادة الشمعية المفرزة من الاذن على نمو الجراثيم المسببة للخمج .


Article
Comparative Study between CT-Scan and Ultrasound in Diagnosis of Liver Tumors
دراسة مقارنة بين CT-المسح الضوئي والموجات فوق الصوتية في تشخيص أورام الكبد

المؤلفون: Eman Ismail Mohammed
الصفحات: 296-306
Loading...
Loading...
الخلاصة

Liver is affected by both benign and malignant tumors, the tumors may be single mass or multiple nodules or occasionally be diffusely invasive ,in our research both CT- scan and ultrasound have been used for diagnosis, and in order to investigate which of them is more accurate biopsy examination has been done for each of the tissue liver tumor. The total number of patients was 40(24 males and 16 females) their mean age was 52 year , all of them are suffering from liver tumor .They were collected from specialized surgical hospital and specialized center for GIT and liver diseases .All patients were examined by both CT-Scan and ultrasound and then their results were compare with the biopsy results .The results of ultrasound examination were :23 patient (57.5%) have malignant tumor and 9 patient ( 22.5%) have benign tumor while 8 cases (20%) was diagnosed as a healthy person and the results of CT-Scan examination were : 23 patient ( 57.5% ) have malignant tumor and 17 patient ( 42.5% ) have benign tumor, from this we conclude that the efficiency of CT-Scan in the diagnosis of liver tumors (100 %) is higher than the efficiency of ultrasound ( 80% ). يتعرض الكبد للإصابة بالأورام الخبيثة أو الحميدة والتي تكون إما مفردة أو متعددة والتي تكون أحيانا من النوع المنتشر وقد استعمل في هذا البحث كلا من المفراس والسونار لغرض تشخيص الأورام , ولأجل معرفة أيهما أفضل في تحديد تلك الأورام تم إجراء الفحص المختبري لكل منها. تم فحص 40 مريضا ( 24 من الذكور و 16 من الإناث ) متوسط عمرهم 52 سنة و جميعهم يعانون من أورام الكبد . جمعت العينات من مستشفى الجراحات التخصصية و المركز التخصصي لأمراض الجهاز الهضمي والكبد .تم فحص جميع المرضى بواسطة جهاز المفراس والسونار ثم قورنت نتائج كلا الفحصين بنتائج الفحص المختبري و كانت نتائج الفحص بالسونار هي : 23 مريضا ( 57.5%) مصاب بالأورام الخبيثة و 9 مرضى ( 22.5 %) مصاب بالأورام الحميدة بينما 8 حالات (20 % ) شخصت على إنها لأشخاص أصحاء و كانت نتائج الفحص بالمفراس هي : 23 مريضا ( 57.5 % ) مصاب بالأورام الخبيثة و 17 مريضا ( 42.5 % ) مصاب بالأورام الحميدة.ومن هذا نستنتج إن كفاءة الفحص بالمفراس ( 100% ) هي أعلى من كفاءة الفحص بالسونار ( 80% ) في تشخيص أورام الكبد .


Article
A statistical study of certain types of cancers in the province of Diyala
دراسة إحصائية لبعض أنواع السرطانات في محافظة ديالى

المؤلفون: وصفي محمد كاظم
الصفحات: 307-335
Loading...
Loading...
الخلاصة

This study was conducted to Diyala province to determine the cases of injuries, cancers, number and type where the observed increase in the number of injuries in a period with the exception of years (2005 and 2006) for males, and this goes back to the security situation in the province as there are fears a security to review clinics and hospitals in the province and center the province. The results indicate an increase in cancer morbidity in the remaining years of research and increase the number of cases of congenital malformations in embryos. It has been observed also an increase in the number of infections in areas with high population density and near the camp (Camp Saad and the Military College and the second county seat) and may be caused by U.S. bombing of these areas and the use of weapons of radioactivity in previous wars. اجريت هذه الدراسة لمحافظة ديالى للوقوف على حالات الاصابات بالسرطانات واعدادها وانواعها حيث لوحظ زيادة في عدد الاصابات في فترة البحث ما عدا سنة (2005 و 2006) بالنسبة للذكور وهذا يعود الى الوضع الأمني في المحافظة حيث ان هناك تخوف امني من مراجعة العيادات والمستشفيات في الاقضية ومركز المحافظة . وقد اشارت النتائج الى زيادة في معدلات الاصابة بالامراض السرطانية في سنوات البحث الباقية وزيادة عدد حالات التشوهات الخلقية لدى الاجنة . وقد لوحظ ايضاً زيادة في عدد الاصابات في المناطق ذات الكثافة السكانية العالية وقرب المعسكرات (معسكر سعد والكلية العسكرية الثانية ومركز المحافظة) وقد يكون السبب هو القصف الامريكي لهذه المناطق واستخدام اسلحة ذات نشاط اشعاعي في الحروب السابقة .


Article
Simulation times of system operation, and maintenance of machines and production workshop
محاكاة نظام أوقات عمل وصيانة مكائن ورشة إنتاجية

المؤلفون: فارس مهدي علوان
الصفحات: 336-368
Loading...
Loading...
الخلاصة

We have started the modern use of the word simulation in the work of von Neumann (Von Newman) in late 1940, when the use of simulation analysis with Monte Carlo (Mont Carlo) for the application of mathematical methods to one of the important problems of nuclear protection and very high cost. However, the simulation has taken a different meaning when you see the high-speed computer at the beginning of the fifties to the possibility of their use in describing the mathematical model and the development of computer mail. لقد بدأ الاستخدام الحديث لكلمة المحاكاة في أعمال فون نيومان (Von Newman ) في أواخر سنة 1940 عند استخدام المحاكاة مع تحليل مونت كارلو(Mont Carlo ) لتطبيق الأساليب الرياضية لإحدى مشاكل الحماية النووية المهمة جدا وذات الكلفة العالية . إلا إن المحاكاة قد أخذت معنى أخر عند ظهور الحاسوب ذات السرعة العالية في بداية الخمسينات لإمكانية استخدامها في وصف ووضع الأنموذج الرياضي على الحاسوب الالكتروني.


Article
A study of some physical and chemical properties affecting the quality of drinking water for the city of Baquba
دراسة بعض الخواص الفيزيائية والكيميائية المؤثرة على جودة مياه الشرب لمدينة بعقوبة

المؤلفون: مهدي حاتم ديوان
الصفحات: 369-383
Loading...
Loading...
الخلاصة

Some physical and chemical properties for five water purification stations in Baqubh and the villages near it were studied, the study started in January to December 2009, it shows that water ( pH ) concentration is within the weak alkaline aspect ,As for the ratio of total dissolved solids and its relation with the electrical conductivity , the study shows that the quantity of total dissolved solids is within the permitted levels for drinking water , it's also shows that the ratio of total dissolved solids in the stations of Baqubh central and Al-Tahreer is less than the three other stations , Al-Tahreer water station recorded the higher ratio of the concentration of water dissolved solids (485 )ppm in November, whereas Baqubah central station of water recorded the lower ratio (190 )ppm in July ,the electrical conductivity is studied to ensure the containing of the studied samples of the dissolved solids , the concentration of the dissolved oxygen values in the water were measured and shows its within the permitted ratios for drinking water , various ratios were recorded in the lower level in Al-Tahreer water station ( 5.5 )ppm in December , and higher ratio in Al-Hadeed water station ( 12.0 )ppm in January ,total hardness for water was studied and the results showed that calcium and magnesium were the most elements that caused hardness in all the stations mentioned above ,and the ratio of concentration of the two elements were in accordance with the measures of drinking water quality ,the higher ratio of calcium was in Al-Hadeed water station ( 58 )ppm and the lower ratio was in Baqubah central station ( 40.4 )ppm, whereas the concentrations of magnesium recorded opposite values to the concentration of calcium in all station , water turbidity was also studied ,and its shows that water turbidity was in accordance with the permitted measures in some months and not in the accordance with the permitted measures for the most months of the year and recorded ( Turbidity > 5.0 NTU ) in all water stations. في هذا البحث تم دراسة بعض المتغيـرات الفيزيائية والكيميائية لخمس محطات لتصفية المياه فـي مدينة بعقوبة والقرى القريبة منها, وقد تمت الـدراسة ابتداء من شهر كانون الثاني لغاية كـانون الأول 2009 , أوضحت النتائج أن قيـم تـركيز الأس الهيدروجيني ( pH ) للماء هي ضمن الجـانب القـاعدي الضعيف, ونسب الأملاح الذائبة الكلية ومدى علاقتها بالتوصيلية الكهربائية بينت إن كمية الأمـلاح الذائبة الكلية هي ضمن المستويات المسموح بها للماء الصـالح للشرب وأن نسبتها في محطتي ماء بعقوبة المركزي والتحرير هي اقل من المحطات الثلاثة الأخرى , سجل مشـروع مـاء التحـرير أعلى نسبة لتركيز الأملاح الذائبة الكلية 485 )ppm ) في شهر تشرين الثاني بينما سجلت محطة ماء بعقوبة المركزي اقل نسبة 190 )ppm) لشهر تموز أما التوصيلية الكهـربائية فتم دراستها لتأكيد مدى احتـواء النماذج المدروسة على الأملاح الذائبة الكلية ,وان قيم تركيز الأوكسجين المذاب في الماء أظهرت انها ضمن النسب المسمـوح بها للماء الصالح للشرب إذ سجلت نسبا متفاوتة بين اقل نسبة في محطة ماء التحرير 5.5 )ppm) لشهر كـانون الأول وأعلى نسبة في محطة مـاء الحديد )ppm 12.0 ) لشهر كانون الثاني, وبينت نتائج العسرة الكلية للماء إن عنصري الكالسيوم والمغنيسيوم هما أكثر العناصر المسببة للعسرة في جميع المحطات المذكورة أعلاه , وان نسب تركيز كل من العنصرين كانت مطابقة لمقاييس جودة الماء الصالح للشرب, وكـانت أعلى نسبة لتركيز عنصر الكـالسيوم في محطة ماء الحديد 58 )ppm) واقل نسبة له في محطة ماء بعقوبة الجديدة 40.4 )ppm) بينما سجلت تراكيز عنصر المغنيسيوم قيمـا عكسية لتراكيز عنصر الكالسيوم في جميع المحطات , وعكـرة الماء أيضا تم دراستها وبينت انها بين مطـابقة للنسب المسموح بها لبعض الأشهر وغير مطابقة لأغلب الأشهر الأخرى إذ سجلت (Turbidity > 5 NTU) في جميع محطات تصفية المياه .


Article
Purification and characterization of extra cellular Pectin lyase from Erwinia carotovora isolate from spoilt potatoes
تنقية وتوصيف اضافية ياز البكتين الخلوية من carotovora الإيروينية عزل من البطاطا مدلل

المؤلفون: Alyaa. M --- kbaal M.Salmaan Abdul Hammed
الصفحات: 383-397
Loading...
Loading...
الخلاصة

Erwinia carotovora (7) isolates were obtained out of 20 spoilt potato samples from local market of Baquba city .The isolates that gave higher Pectinolytic activity was selected to purify pectin lyase through three stages of purification including (ethanol precipitation, ion- exchange chromatography by DEAE – Sepharose and gel filtration by Sephadex G50 with 63.9- fold purification , 69.5U / mg specific activity and 30% recovery.The purified enzyme was characterized :the molecular weight was about 29 KDa by gel filtration chromatography .The temperature for maximum activity was 60c° and maximal activity was observed at pH 8.5 .Some metallic ions such as Ca+ and Mg+2 increased Pectin lyase activity to 140 and 133 % respectively .while the other metals such as Co+2 ,Hg+2 ,Ni+2 Zn+2and Sn+2 inhabited enzyme activity.Therefor ,This research leads to increase interest by using Pectin lyase in the current biotechnological application . تنقية وتوصيف انزيم بكتين لاييز Pectin lyase من العزلات المحلية لبكتريا Erwinia carotovora المعزولة من البطاطا المصابة بالتعفن الطري تم الحصول على 7 عزلات تعود لبكتريا Erwinia carotovora من مجموع 20عينةبطاطا تالفة ماخوذة من الاسواق المحلية في مدينة بعقوبة التي اعطت اعلى انتاجية لانزيم البكتين لاييز لاجراء تجارب التنقية .تم استخلاص الانزيم وتنقيته باستخدام ثلاث مراحل تضمنت (الترسيب بالايثانول , التبادل الايوني باستخدامDEAE-Sepharose والترشيح الهلامي باستخدام Sephadex G-50 ) بعدد مرات تنقية 63.9 وفعالية نوعية 89.5 وحدة/ملغم بروتين وحصيلة نهائية 30%. تم توصيف الانزيم المنقى ووجد ان وزنه الجزيئي حوالي 29 كيلو دالتن باستخدام كروماتوغرافيا الترشيح الهلامي , كما درست درجة الحرارة المثلى لفعالية الانزيم هي حوالي 29 كيلو دالتن باستخدام كروماتوغرافيا الترشيح الهلامي , كما درست درجة الحرارة المثلى لفعالية الانزيم هي 60 م° بينما الرقم الهيدروجيني الامثل للفعالية الانزيمية كان8.5 درس تاثير بعض العناصر الفلزية في فعالية الانزيم حيث وجد ان Ca+2 Mg+2,ادى الى زيادة الفعالية الانزيمية الى 140و 133% على التوالي بينما العناصر الاخرى مثل, Co+2 ,Hg+2 Ni,+2 ,Zn+2, Sn+2 ادت الى تثبيط الفعالية الانزيمية .وان هذه النتائج تعطي اهمية للانزيم في استخدامات التقانة الاحيائية الحديثة .


Article
Dynamic analysis of energy sold through the pulse function to model external variables (ARMAX)
تحليل ديناميكية الطاقة المباعة من خلال دالة النبضة لنموذج بمتغيرات خارجية (ARMAX)

المؤلفون: ايفان علاء ناظم
الصفحات: 398-416
Loading...
Loading...
الخلاصة

The summary of research can be illustrated by the work of sales department in the General Company for Electricity Distribution Baghdad as vital and very effective, so it contains three stages of (energy sold, the value of energy sold, cash received) and has been building a model of energy sold using the methodology of Box - Jenkins and by compared it with model artificial networks neural network and through the neural network was identified on the dynamics of energy sold and its impact on the months, and also to identify the loss of the energy sold and processed. Theory / Introduction: The problem of designing control system well is basically access to features dynamic of the process to be analyzed or control, or other words knowledge of effects and properties of the process dynamics, where the approach to the cycle of performance that can be designed such a system (mathematical model) reflects the dynamic process , the system (model) the designer must represent in the form of mathematical relationships statistically; such as time series (Time Series) and differential equations with a time constant (Continuous Time Differential Equations) and difference equations (Difference Equations) and the equations of transfer of persistent or intermittent (Continuous Or Discrete Transfer Functions ) (2) and others, and difficult developments in the systems make them the inputs and outputs (Input & Output) any black box (Black-Box) where you can not understand the relationships only through the representation of data samples and simulation to gain access to the system operations control dynamic. يمكن توضيح ملخص البحث عن طريق عمل قسم المبيعات في الشركة العامة لتوزيع كهرباء بغداد بأنه حيوي وفعّال جدا لذا فانه يحتوي على ثلاث مراحل (طاقة مباعة، قيمة الطاقة المباعة، النقد المستلم) وتم بناء نموذج للطاقة المباعة باستخدام منهجية بوكس-جنكنز ومقارنته مع أنموذج الشبكات العصبية الاصطناعية ومن خلال الشبكة العصبية تم التعرف على ديناميكية الطاقة المباعة وتأثيرها على الأشهر، والتعرف أيضاً على الضياعات (الفقدان) من الطاقة المباعة ومعالجتها.


Article
Using simultaneous equations system for Iraqi economy (1988_2002)
استخدام وتكييف نماذج إحصائية قياسية على الاقتصاد العراقي للفترة (1988-2002)

Loading...
Loading...
الخلاصة

The system simultaneous equations represents (Simultaneous equations system) and a causal relationship two-way first of the independent variable Independent variable)) to the dependent variable (Dependent variable) and the second of the dependent variable to the independent variable and the mutual influence makes the assumption that the independence of the random variable for the independent variable is incorrect and therefore the capabilities of the least squares routine be biased (Biased) and inconsistent (Inconsistence), therefore, the presence of the impact of two-way street in the function mean in itself that there should be equations or a set of equations to describe the relationship between two variables Valmngar's in the first equation may be found in the group of independent variables in the second equation and this leads a dual role, as is the impact be in the first equation and influential in the second equation. Where the method of least squares two-stage (Two stage least square) and the method of least squares with three stages (Three stage least square) in the estimate have been using the program of Econometrics (Gretl 1.8.0) to get the results. The conclusions reached by researchers are: - 1. The method of least squares two-stage (Two stage least square) is the best method of least squares with three stages (Three stage least square) to estimate the simultaneous equations system (Simultaneous equation system). 2. Component of GDP was significantly below the level of (0.1) in the function of private spending. 3. Investment component under a moral level (0.1,0.05,0.01) in the function of government spending in addition to that, the contribution to gross domestic product GDP (75.04%) to private spending any function that increase the gross domestic product (GDP) by (100%) leads to the increase in foreign spending by ( 75%) while the value of his contribution (60.16%) for the function of investment and this means that the increase in gross domestic product (GDP) by (100%) leads to increased investment by (60.16%) The function of government spending has reached its contribution (39.71%) which are to increase GDP (GDP) by (100%) leads to increased government spending by (39.71%). While researchers recommend to: - 1. The need for economic efficiency at the enterprise level and all sectors of the economy through optimal use of factors of production to raise the rates of gross domestic product (GDP). 2. The need to encourage households to reduce the function of private spending and focus on saving (investment) to raise the rates of GDP 3. The need to follow the government's economic policy concerned with reducing rates of government spending in the field of consumer and make up for it on the field of investment to increase the rates of gross domestic product (GDP). تمثل منظومة المعادلات الآنية (Simultaneous equations system) وجود العلاقة السببية باتجاهين الأول من المتغير المستقلIndependent variable ) ) إلى المتغير التابع (Dependent variable) والثاني من المتغير التابع إلى المتغير المستقل وهذا التأثير المتبادل يجعل الفرض الذي يتعلق باستقلال المتغير العشوائي عن المتغير المستقل غير صحيح وبالتالي فان مقدرات المربعات الصغرى الاعتيادية تكون متحيزة (Biased) وغير متسقة (Inconsistence) , لذلك فان وجود تأثير ذو اتجاهين في الدالة يعني بحد ذاته ضرورة وجود معادلتين أو مجموعه من المعادلات لوصف العلاقة بين متغيرين فالمتغير التابع في المعادلة الأولى قد يوجد ضمن مجموعة المتغيرات المستقلة في المعادلة الثانية وعن ذلك يؤدي دورا مزدوجا إذ يكون هو الأثر في المعادلة الأولى والمؤثر في المعادلة الثانية . حيث تم استخدام طريقة المربعات الصغرى ذات المرحلتين (Two stage least square ) وطريقة المربعات الصغرى ذات المراحل الثلاثة (Three stage least square) في التقدير وقد تم استخدام برنامج الاقتصاد القياسي (Gretl 1.8.0) للحصول على النتائج .


Article
Explanation of the relation between atomic oxygen and energy contents released from combustion of nitro compounds using PM3 method
تفسير العلاقة بين الأوكسجين الذري والمحتوى الحراري الناتج من احتراق المركبات الحاوية مجاميع النترو باستخدام طريقة PM3

المؤلفون: Salah aldin jassim صلاح الدين جاسم
الصفحات: 450-463
Loading...
Loading...
الخلاصة

The goal of this work is to diagnostic the high energy content of 1 , 3, 3 trinitroazetidine (TNAZ) by follows the decomposition pathways to investigate the endothermic and exothermic reactions due to study the potential energy surfaces (PES) . Dissociation of this compounds based on changes in molecular geometry which was accomplished by stepwise increasing of bond lengths (assumed during combustion process ) in addition to changes in bond angles which produce new isomers by rearrangement phenomena. This job was carried out by using PM3 calculations which is one of the semiempirical molecular modeling.الهدف من هذا البحث هو تفسير المحتـــــوى الطاقي العالي لمادة (TNAZ ( من خلال متابعة مسالك التفاعل عند تفككها حراريا , ومن ثم تحديد نواتج التفكك الماصة والباعثة للحرارة والتي تميز هذه المواد من خلال دراسة منحنيات الطاقة وتحديد قمم التحولات الانتقالية بين هذه المكونات , عمليات التجزؤ لهذه المركبات بنيت على أساس إحداث تغييرات في الشكل الهندسي للجزيئة من خلال التدرج في إطالة الأواصر (والمفترض حصولها أثناء عملية الاحتراق) اضافة الى التغيرات المتوقعة في قيم الزوايا والمؤدية الى ظهور ايزومرات اخرى نتيجة حصول عملية إعادة ترتب rearrangement . تم انجاز هذا البحث باستخدام طريقة PM3 وهي من طرق الحسابات الجزيئية شبه التجريبية


Article
Clinical Data Supporting the Importance of Vascular LH/ hCG Receptors of Uterine Blood Vessels
المعلومات السريريه السانده لاهميه مستقبلات هرمون في الشريان الرحمي hCG

المؤلفون: Ali Hassan Mohammed علي حسن محمد
الصفحات: 464-477
Loading...
Loading...
الخلاصة

Recent studies revealed functional extragonadal gonadotropin receptors at several sites of the human body. The human chorionic gonadotropin/luteinizing hormone (hCG/LH) receptor messenger RNA and protein were found in the endothelial and vascular smooth muscle layers of the human uterine arteries. In vivo administration of hCG decreased the blood flow resistance in the human uterus and in vitro increased vasodilating eicosanoids in the vascular wall. الهدف :- أثبات ان اعطاء الحوامل المصابة بالاسقاط المتكرر مادة ال HCG ذو فائدة كبيرة . الطريقة :- اعطاء المريضة مغنيسوم او بروجستيرون او هرمون ال HCG . النتائج :- تبين ان نسبة المرضى الحوامل اللاتي يتقدمن مرحله الحمل الثانية عالية عند استخدام مادة HCG مع ملاحظة قلت الممانعة في ضغط الشريان الرحمي . تحليل النتائج على المدى الطويل ان نسبة الولادات المبكرة تكون اقل عندما تستخدم مادة HCG في بدايه الحمل . الاستنتاج :- ان المستقبلات الرحمية تلعب دور مهم في فترة قبل التعشيش . و هرمون ال HCG يشارك في تكوين و تنشيط المشيمة على المدى البعيد.


Article
A comparative study between primipara and multipara dairy cows about dystocia, retained placenta and utrine infections
دراسة مقارنة بين أبقار الحليب ذات الولادة الواحدة ومتعددة الولادات من حيث عسر الولادة و احتباس المشيمة و ألالتهابات الرحمية

Loading...
Loading...
الخلاصة

This study was conducted in a Alwahda farm of cow milk production around Baghdad in 2001, this farm contains the Holestein and Frisian cows and their hybrids. The study includes 162 primipara cows(first group) and 159 multipara cows(second group). The study had shown that 75 cows (46%) of first groups suffered from dystocia while 58 cows (36%) of second group suffered from the same problem. The 42 cows of first group (26%) were had retained placenta and 33 cows (20%) of second group suffered from the same problem . There is no statistically significant difference in these problems between two groups . The study also shows that 74 cows (45.4) of first group also suffered from uterine diseases in the comparison with 41 cows (30.3%) from second group with statistically significant difference between two groups . The 49% of cows off springs in the first group were males , while male offspring reached to 69.4 % in the second group, there was significant difference in the male and female off springs between two groups . أجريت هذه الدراسة في محطة الوحدة لإنتاج حليب الأبقار ي أطراف مدينة بغداد ،سنة 2001 حيث تحوي هذه المحطة على أبقار من سلالة الفريزين وسلالة الهولشتاين مع السلالات المضربة بينهما. تضمنت هذه الدراســة 162 بقرة ذات ولادة واحـــدة (المجموعة الأولى) و159 بقــــرة متعددة الولادات (المجموعة الثانية) . أظهرت الدراسة أن 75 بقرة من أبقار المجموعة الأولى (46%) كانت تعاني من عسر ولادة في حين أن 58 بقرة (36%) من أبقار المجموعة الثانية كانت تعاني من نفس المشكلة .كما أوضحت الدراسة أن 42 بقرة من أبقار المجموعة الأولى (26%) كانت لديها احتباس مشيمة بينما كانت هناك 33 بقرة من المجموعة الثانية (20%) كانت تعاني من المشكلة نفسها مع عدم وجود فرق إحصائي مهم بين كلتا المجموعتين من حيث كلتا المشكلتين . أظهرت الدراسة أيضا " أن 74 بقرة من أبقار المجموعة الأولى (54.4%) عانت من التهابات رحمية مقارنتا" 41 بقرة من المجموعة الثانية (30.3%) كانت لديها نفس المشكلة مع وجود فرق إحصائي مهم بين كلتا المجموعتين . كانت نسبة ولادات الذكور في المجموعة الأولى (49%) في حين وصلت نسبة ولادات الذكور إلى (69.4%) في المجموعة الثانية مع وجود فرق إحصائي مهم بين الولادات الذكرية والأنثوية لكلتا المجموعتين .


Article
Calculation The Energy Levels and Energy Bands(g, β, γ-bands) for Gd(A=140-160) Isotopes
حساب مستويات الطاقة والطاقة عصابات (ز، β، γ-العصابات) لكلمة المدير العام (A = 140-160) النظائر المشعة

المؤلفون: فراس عبد احمد
الصفحات: 491-508
Loading...
Loading...
الخلاصة

In the present work the interacting boson model version one have been used to calculate the energy levels and energy bands (g, β, γ-bands) of Gadolinium Gd(A=140-160) isotopes by using the program (IBSS1.for).This program calculate the eigen values and eigen vectors. The results were compared with the experimental data and they were found in a good agreement. في هذا البحث تم استعمال نموذج البوزونات المتفاعلة لحساب مستويات الطاقة وحزم الطاقة لنظائر نواة الكادلينيوم ذات العدد الكتلي (140-160) باستخدام البرنامج . هذا البرنامج يمكنه حساب اليم الذاتية والمتجهات الذاتية التي تستعمل في حساب مستويات الطاقة.وقد تم مقارنة النتائج النظرية مع النتائج العملية المتوفرة وقد أظهرت توافقا جيدا.


Article
Testing the effect of salt, cinder and some fungicides against the influence rod disease on date- palm in center of Iraq (Dyala province)
تقويم فاعلية مادتي ملح الطعام التحضير على الخصائص البصرية للأغشية الرقيقة (PbSعام و مادة الرماد وبعض المبيدات الكيمياوية الفطرية ضد مرض خياس طلع النخيل في محافظة ديالى/ الع ا رق

المؤلفون: K.A.Hassen كريم عبدالله حسن
الصفحات: 509-515
Loading...
Loading...
الخلاصة

this study was done to examine the activity of salt, cinder and some fungicides against the inflorescence rot caused by mauginiella scattae Cav. The experiments were carried out in dyala province during 2004-2005 season.there was no significant difference between the fungicides in its effective, Antracol- wp showed higher effectiveness,salt and cinder had highly effective against the disease so they could use safely at the same time.2005 بهدف معرفة فعالية المبيدات الفطرية ضد مرض - نفذ هذا الاختبار في محافظة ديالى خلال الموسم 2004 ومقارنتها مع بعض المواد الأمينة للبيئة والصحة ( Mauginiella scattae Cav.) خياس طلع النخيل المتسبب عن فطر العامة ،استخدم في الاختبار 99 نخلة مثمرة مصابة بمرض خياس طلع النخيل و 48 نخلة ذكر (فحل) مصابة بالمرض نفسه 2004 لغرض ادخالها في تجربة مكافحة المرض - وفي مناطق متفرقة من محافظة ديالى وتم تعليمها في الموسم 2003 salt (بنليت 6غم / غالون ، بافستين 6غم /غالون ، كابتان 12 غم /غالون ،انت ا ركول 12 غم /غالون ) استخدم ملح الطعام R.C.B.D. 150 غم /غالون . قسمت التجربة الى ثلاث مكر ا رت باستخدام تصميم تجريبي cinder 100 غم /غالون ،رماد 510 Vol:6 No:2, April 2010 كريم عبد الله حسن " تقويم فاعلية مادتي ملح الطعام و مادة الرماد وبعض المبيدات الكيمياوية الفطرية ضد مرض خياس طلع النخيل" ، أظهرت نتائج البحث بان نسبة الإصابة في معاملات المبيدات تكاد تتقارب أرقامها وتميزت معاملة مبيد انت ا ركول ايجابيا" وقد انخفضت الإصابة في معاملات المبيدات عن المقارنة ، بينما تميزت معاملات المواد (ملح الطعام ، الرماد) في خفض نسبة الإصابة عن جميع المعاملات بما فيها معاملات المبيدات والمقارنة.

جدول المحتويات السنة: المجلد: العدد: