Table of content

alrafidain of law

مجلة الرافدين للحقوق

ISSN: 16481819
Publisher: Mosul University
Faculty: Law
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Loading...
Contact info

iraq- mosul- mosul university -college of law
E_mail:alrafidainlaw12@yahoo.com

Table of content: 2010 volume:12 issue:44

Article
الآثار القانونية لتحول الشركات العائلية إلى شركات مساهمة

Loading...
Loading...
Abstract

Family company suffered from many difficulties which might impede its activity and development as well . thus, its Transformation in to joint stock company is one of the strategic choices to assure its development and the continuity of its activity. and this Transformation would have effect an the interests of creditors of the company and family company its self . For that we can divided our study into two part, the first part discuss Transformation effect on family company into three chapter, the first deal with corporate body, the second to the application of the administrative system of the joint stock company, the third to get shares. And the second chapter, the first part discuss Transformation effect on partners and the second part deal with Transformation effect an the interests of creditors . تعاني الشركات العائلية من العديد من المعوقات التي تعترض سير نشاطها وتحد من نموه، وبهدف تذليل تلك المعوقات فإن التحول إلى شركة المساهمة يعد أحد الخيارات التي من الممكن اللجوء إليها لتجاوز تلك المعوقات، وهذا التحول إذا ما تم فإنه سيترك أثار قانونية مهمة سواء على الشركة العائلية من جهة وعلى الشركاء والدائنين من جهة أخرى . ومن هذا المنطلق فإننا سنقسم هذا البحث إلى مبحثين، نتناول في الأول اثر التحول على الشركة العائلية في ثلاث مطالب خصص الأول للشخصية المعنوية للشركة والثاني لقواعد إدارة الشركة المساهمة أما الثالث فقد تناول الحصول على مقابل التحول، أما المبحث الثاني فقد كان بمطلبين تناول الأول آثر التحول على الشركاء وخصص الثاني لآثر التحول على الدائنين .


Article
الترغيب في قراءة القران الكريم والعمل به

Loading...
Loading...
Abstract

The quran is All s eternal book revealed to the messenger Muhammad ( allah s peace and blessings be upon him) as a guidance for manking , jinn and all that exists and to show him the grace of reciting it and acting in accordance with it , for it is the key to the happiness of this life and the life hereafter. القرآن هو كتاب الله الخالد الذي انزله هداية للعالمين وقد كلف الرسول الكريم محمد (  ) ببيانه وبين فضل تلاوته والعمل به لأنه مفتاح السعادتين الأولى والآخرة فمن قال به صدق ومن حكم به عدل ومن استرشد به هدى الى صراط مستقيم وما من جبار استخف به وانتقص من عظمته إلا قصمه الله وصدق سبحانه حين يقول(ان هذا القرآن يهدي للتي هي اقوم)


Article
المسؤولية المدنية الناجمة عن التعسف في استعمال الحق الإجرائي في الدعوى المدنية

Pages: 98-178
Loading...
Loading...
Abstract

Development necessities call for the procedural rules to keep pace with other objective rules after their independent roles in protecting the legal system become confirmed and the tendency of studies to show the principles and special theories characterizing it. However, procedural liability rules have not kept pace with such progress which has been given such a little research that it does not harmonize with its importance in protecting the procedural rules against the frivolity of the litigants and all those which violate it, which constitutes a cornerstone in securing right and freedom. If securing due respect for it is not possible, how would it be the case if it calls for securing other legal rules?. In addition to that, the provisions of the restricted organization of liability in the procedural field on the part of the Iraqi legislator are void of the a general text dealing with the abuse of procedural rights and the right of the injured person to compensation on the basis of the civil liability of his/her litigant if no liability punishments for some dispersed cases which do not amount to prevention form abuse of procedural right, although the Iraqi legislator endorses the theory of right abuse in Article "seven" of the civil law. The study aims at formulating a general theory for procedural abuse of right which goes with the nature of procedural rights, for the Iraqi civil procedural law is void of any text to that effect, compared with the legislations of the other states. لقد اقتضت ضرورات التطور أن تواكب النظم الإجرائية غيرها من النظم الموضوعية، بعد أن تأكد بوضوح دورها المستقل في حماية النظام القانوني، وبعد أن اتجهت الدراسات إلى كشف ما تتميز به من مبادئ ونظريات خاصة، لكن نظم المسؤولية الإجرائية لم تواكب هذه النهضة، ولم تنل إلا قدراً ضئيلاً من البحث لا يتناسب مع أهميتها في حماية القواعد الإجرائية ضد عبث الخصوم وكل ما يشكل خروجا عليها وانتهاكا لها، والتي تشكل بدورها حجر الزاوية في كفالة الدفاع عن الحقوق والحريات، فإذا لم يكن من الممكن كفالة الاحترام الواجب لها، فكيف بها إذا دعيت إلى كفالة غيرها من قواعد القانون الأخرى؟. ويضاف إلى ما تقدم التنظيم القاصر للمسؤولية في المجال الإجرائي من قبل المشرع العراقي بخلو إحكامه من نص عام يعالج مسألة التعسف في استعمال الحقوق الإجرائية وأحقية المتضرر من الخصوم بالتعويض بناء على مسؤولية خصمه المدنية إذ لم يرتب أية مسؤولية على ذلك بل إن الحل مقتصرٌ على بعض الجزاءات لحالات متناثرة لا ترقى إلى المستوى الرادع المانع من التعسف في استعمال الحق الإجرائي، على الرغم من أن المشرع العراقي قد اقر نظرية التعسف في استعمال الحق في المادة السابعة من القانون المدني.لذا فان الدراسة جاءت بهدف صياغة نظرية عامة للتعسف في استعمال الحق الإجرائي تتلاءم مع طبيعة الحقوق الإجرائية ، لخلو قانون المرافعات المدنية العراقي من النص على ذلك مقارنة مع تشريعات الدول الأخرى.


Article
القواعد والضوابط الفقهية وحجيتها في قانون الأحوال الشخصية

Loading...
Loading...
Abstract

The present research tackles the juristic rules and principles concerning their details , and explains their counterparts of personal status texts act for their importance to researchers and to illustrate the concerning authenticity as one of the rightful Islamic sciences which should be revived . تناول البحث ما يتعلق بالقواعد والضوابط الفقهية من خلال بيان التأصيل الفقهي لها . وبيان نصوص قانون الأحوال الشخصية التي يمكن ان تندرج تحتها العديد من هذه القواعد والضوابط . وذلك لأهميتها للدارس والباحث بوصفها احد العلوم الشرعية التي ينبغي احياء ما يتعلق بها .


Article
كمال الشريعة الإسلامية وصلاحيتها لكل زمان ومكان

Authors: Shadin Qatirjy شادن قاطرجي
Pages: 243-276
Loading...
Loading...
Abstract

This research includes reasons that induced some orientalists and westerners to claim of invalidity of Islamic law to the reign of developed community, as it includes the reply on these claims, and disproof these reasons that based on, rather to prove – the opposite of these claims – the validity of Islamic law for every time and place with evidences from text, history, actual and legislative reality. Moreover, the Islamic law observed in its laws and terms the constants and variables in human life, and combined between stability and flexibility, and made between them an unique balance without tending to absolute stability which conflicts with development of human and life or to excessive change which doesn’t admit with any value to any principal. يتضمن هذا البحث بيان الأسباب التي دعت البعض من المستشرقين والمستغربين إلى الزعم بعدم صلاحية الشريعة الإسلامية لحكم مجتمع متطور ،كما يتضمن الرد على هذه المزاعم، ودحض الأسباب التي اعتمدت عليها ، بل واثبات –خلاف هذه المزاعم – صلاحية الشريعة الإسلامية لكل زمان ومكان بأدلة نقلية من الكتاب والسنة وبشهادة التاريخ والواقع العملي والتشريعي ،فالشريعة الإسلامية راعت في قواعدها وأحكامها الثوابت والمتغيرات في حياة الإنسان، فجمعت بين الثبات والمرونة وأقامت بينهما توازناً فريداً دون أن تجنح للثبات المطلق الذي يتنافى مع تطور الحياة والإنسان ، أو للتغيير المفرط الذي لا يعترف لمبدأ بقيمة.


Article
جريمة إنشاء موقع أو نشر معلومات مخلة بالآداب العامة بوسائل تقنية المعلومات

Loading...
Loading...
Abstract

Modern technical devices represent the most supostecated phenomena of all contemporary advanced communities due to its very nature which based upon the operation of merging computer sciences with tele communications. In addition to that, it has been contained any instrument for processing data, logic application and programming. These available modern device may lead to be as assistant factors for a certain group of crimes that differentiate according to the very sphere that could be committed in. these crimes may include those which could cause serious harm to public manners by location composition or pornography webs or information publication irregularity for public manners by use technique means. Its worth mentioning, that Iraqi legislator did not treat these above mentioned crimes through a special provision. Whereas such crimes usually adopted to Article No. (403) of the amended Iraqi Penal Code No.(111) of 1969. this article had treated the crime of violating general manners by a general traditional provision which did not give any importance to the very device by which the crime has been committed either it was a conventional or technical one. while there are some states tend to treatment the information technique crimes under private provisions such as union Arabic emirates , the Saudi Arabia kingdom and other states I will dealt with it in this the search. تعتبر الأجهزة التقنية إحدى إفرازات ثورة التكنولوجيا الحديثة في عالمنا المعاصر والتي صارت مظهراً من المظاهر القانونية والاجتماعية في مختلف المجتمعات, وذلك لما تؤديه من دور كبير في التواصل ما بين الناس, وقد شملت أية وسيلة تستخدم لمعالجة البيانات وأداء المنطق والحساب, وقد نشأ عنها مجموعة جرائم تختلف باختلاف المجال الذي ترتكب فيه, بضمنها المخلة بالآداب العامة عن طريق إنشاء موقع أو شبكات إباحية أو نشر معلومات مخلة بذلك. ولم يعالج المشرع العراقي الجريمة محل الدراسة بنصوص خاصة, إنما تُكيف وفقاً للمادة (403) من قانون العقوبات رقم (111) لسنة 1969 المعدل, التي عالجت جريمة الإخلال بالآداب العامة بنص عام تقليدي لا يعتد بالوسيلة في قيام الجريمة سواء كانت تقليدية أو تقنية, مما جعله غير كافِ لمعالجة الجريمة من حيث التجريم والعقاب. في حين هناك بعض الدول تميل الى معالجة الجريمة محل البحث وفق نصوص خاصة مثال ذلك دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ودول أخرى.


Article
دور المنظمات الحكومية في علاج مشاكل القروض الخارجية

Loading...
Loading...
Abstract

The problem foreign loans stem from the presence overkill in aggregate demand mishandling of policy mistakes internal economic reflected through an imbalance internal imbalance external Funding not solve problem alone but required is eliminate this imbalance quality and restore balance, this will achieved only through pack actions conditioning that correct conditions own internal where usefulness provide new loans if not part comprehensive development strategy require study all avenues economic progress social and intensify programs reform assisted all internal capacity and external until development properly but reality economic life States developing witnessed fall was aggravated various aspects decline in size domestic savings to higher in inflation and deepening deficit in Mawazine payments developing nations to decline in import capacity placing these States in loop circular malicious still wandering where even this day These are vicious that country developing no longer lend for development repayment and payments to obtain new loans, before this burdens and risks colorful views and treatises and solutions not Ejad troubleshooting from crisis and Tzafart efforts debtor States alongside efforts States developed and efforts competent international organizations for this objective Proceeding from need be solution Highlighted global nature Given global nature which characterized this problem . إن مشكلة القروض الخارجية تنبع من وجود افراط في الطلب الكلي ناجم عن وجود أخطاء في السياسة الاقتصادية الداخلية ينعكس من خلال وجود اختلال داخلي واختلال خارجي ، فالتمويل لن يحل المشكلة بمفردهِ وانما المطلوب هو القضاء على هذا الاختلال بنوعيه واستعادة التوازن ، وهذا لن يتحقق الإ من خلال حزمة من إجراءات التكييف التي تصحح الأوضاع الداخلية الخاصة ، حيث لا فائدة من تقديم قروض جديدة ان لم تتم في اطار استراتيجية شاملة للتنمية تستوجب دراسة كل السبل للتقدم الاقتصادي والاجتماعي وتكثيف برامج للاصلاح يستعان فيها بكل القدرات الداخلية والخارجية حتى تتم التنمية على نحو سليم ، الا أن واقع الحياة الاقتصادية للدول النامية شهد تعثراً بمختلف جوانبها من انخفاض في حجم مدخراتها المحلية الى ارتفاع في معدلات التضخم وتزايد العجز في موازين مدفوعات الدول النامية الى انخفاض في القدرة على الاستيراد مما أوقع هذه الدول في حلقة دائرية خبيثة ما زالت تتخبط فيها حتى يومنا هذا وتتمثل هذه الحلقة في أن البلاد النامية لم تعد تقرض من أجل التنمية السداد والسداد من أجل الحصول على قروض جديدة ، أمام هذه الاعباء والمخاطر تعددت الأراء والاطروحات والحلول لا يجاد مخرج من الأزمة ، وتظافرت جهود الدول المدينة الى جانب جهود الدول المتقدمة وجهود المنظمات الدولية المختصة من أجل هذا الهدف انطلاقاً من ضرورة أن يكون الحل ذو طبيعة عالمية نظراً للطابع العالمي الذي إتسمت به هذه المشكلة


Article
موقف الشريعة الإسلامية من الإرهاب

Loading...
Loading...
Abstract

لقد خذ الغرب يصعد من حملاته التضليلية والدعائية ضد المسلمين ينما كانوا لاتخاذ هذا المصطلح – الإرهاب – ذريعة في تقتيل المسلمين وتشريدهم ومحاصرتهم وتعذيبهم ، وإذا ما ارتفع صوت حر ومنصف مستنكرا هذه الدعاية وذلك التضليل ، سرعان ما تواجهه تهمة التواطؤ مع الإرهاب ومساندة الإرهابيين وإزاء خطورة هذا التضليل الإعلامي المنظم المدبر ومحاولة منا في الرد على ذلك التحريف وتلك الأباطيل إلينا على أنفسنا توجيه رسالة للغرب بين لهم فيها بان الإسلام ليس من صنع الإرهاب ، بل انه يرفضه ويستنكره ولا يقبل بارتكابه سواء بين المسلمين أنفسهم او بين المسلمين وغيرهم من الشعوب مهما كان دينها او قوميتها او جنسيتها ماداموا يحترمون المسلمين ولا يبادروهم بالاعتداء ، فضلا عن ان القوانين الوضعية في بلاد المسلمين قد اتفقت من حيث المبدأ مع الشريعة الإسلامية في محاربة الإرهاب ونبذه ورفضه ، فهل يقبل بعد ذلك كله القول بان الإسلام والمسلمين هما مصدرا الإرهاب .

Table of content: volume:12 issue:44