Table of content

al-academy

مجلة الاكاديمي

ISSN: 25232029 18195229
Publisher: Baghdad University
Faculty: Fine Arts
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

jornal of the college of fine Arts University of baghdad

web site : jcofarts.uobaghdad.edu.iq

Loading...
Contact info

email : al.academy@cofarts.uobaghdad.edu.iq
phone number: 009647703467114
web site : jcofarts.uobaghdad.edu.iq

Table of content: 2011 volume: issue:60

Article
القدرة التعبيرية للخامة في منحوتات صالح القره غوليو منحوتات اسماعيل فتاح الترك (دراسة مقارنة )

Authors: سامر جاسم حلو
Pages: 5-26
Loading...
Loading...
Abstract

ان الطبيعة - بصورة عامة - هي خامة هذا العالم ، فجميع موجوداتها المتعددة والمتباينة يمكن أن تتحول و توظف على وفق رغبة الانسان ومشاريعه الحياتية و الحضارية . وكذلك الحال ينطبق على الفنان في استثمار خامات الطبيعة في انجاز اعمال فنية فيها تظهر قدرات الطبيعة الام من خلال ما تمتلكه من خاماتها. يتلخص هذا البحث بالكشف عن القدرة التعبيرية لمجموعة من الخامات تباينت بين فنانين عراقيين معاصرين استثمر كل منهما مجموعة من الخامات في منجزات فنية حاولنا اخذ اربع عينات لكل من الفنان صالح القره غولي واربع عينات لاسماعيل فتاح الترك سعيا وراء تحقيق اهداف البحث المقارن.
و بوبت مجموعة من المباحث بما يغني الباحث و القاريء بكم من المعرفة . التي مكنته من اتمام عملية التحليل بما يتماشى مع اهداف البحث. فقسمت هذه المباحث على اجزاء ، تناول أولها مفهوم التعبير بشكل مفصل، ثم تداخل التعبير بشكل تفصيلي مختصر، وتناول المبحث الثالث الخامة في التكوين النحتي وامكانية توظيفها جماليا بدراسة موجزة للعناصر المكونة للعمل النحتي حتى الانتقال الى المبحث الرابع الذي وضح بشكل مختصر الاساليب و التقنيات الحديثة و الكشف عن الادوات التي استعملها النحاتون المعاصرون التي ترتبط مع المبحث الخامس من الناحية التركيبية و التجميع كون المنجزات الفنية تحمل هذه الصفة و بشكل ملحوظ بسبب ارتباطهما ببيئات مختلفة .
و بوبت بعض المعلومات عن مجتمع البحث و المنهجية التي اعتمدت منهج الوصف التحليلي للعينات، وبعد اتمام عملية التحليل على ثلاثة نماذج لصالح القره غولي التي تحمل مسميات ( السلام )، و ( من وحي المعركة )، و(فدائيو فلسطين ) . وثلاثة نماذج لاسماعيل فتاح الترك تحمل مسميات ( رجل و حصان )، و( رجل و ديك )، و( العائلة). توصل الباحث الى مجموعة من النتائج اظهرت مقارنة معيارية في قدرات الخامة التعبيرية مابين منجزات كلا الفنانين و بشكل يغني الباحث و القاريء من ادراك هذه القدرات و بشكلٍ وافٍ.

Keywords


Article
دلالات اللون الشكلية في الخزف النحتي العراقي المعاصر"سعد شاكر إنموذجاً"

Loading...
Loading...
Abstract

يعد الخزف أحد الفنون التي تتميز بخصائصها الفنية كونه يمثل مفصلاً من مفاصل الحياة المهمة التي تقدم ذائقة جمالية ونفعية للمجتمع، فضلاً عن ذلك فإن الخزف يعد من الفنون التي ارتبطت ارتباطاً اساسياً بالانسان وحياته والارتقاء بذوقه الفني، كما أن فن الخزف من الفنون التشكيلية التي تبحث عن الجانب الجمالي والتعبيري فضلا عن كونه من الفنون النفعية للمجتمع كما اشرنا.
بما أن الخزف يمثل نتاجا فنيا يخضع لمقاييس الصنعة والابتكار فأن نتاجاته تنفذ بتقنيات متنوعة تؤثر بشكل كبير على أضفاء روح المعاصرة والحداثة على ذلك النتاج.
يعد الخزف النحتي من صنوف الابداع التشكيلي بما يحمله من تقنيات تنفيذ عاليه وخامات تتمظهر بأكاسيد لونية وملامس مختلفة، وهذه التمظهرات تحفزنا للبحث عما يأتي:
1- هل أستعمل الخزاف العراقي الألوان للدلالة بشكل مقصود في أنجاز خزفه النحتي.
2- هل تحقق التكامل بين اللون والشكل في منجز الخزف النحتي العراقي.
أهمية البحث:
تتجلى أهمية البحث الحالي في بيان مدى تأثر الفنان الخزاف ببيئته وعواملها الطبيعية والاجتماعية والثقافية والسياسية وغيرها، وما تشكله تلك العوامل في منجزه الفني من أثر كبير من شانه أن يميز خصوصية الفن العراقي ، لاسيما فن الخزف النحتي من حيث أستخدامه اللون كعنصر من عناصره الجمالية ذات الدلالة لتحقيق القدرة التعبيرية الواضحة والمتميزة في اسلوب الفنان وتحقيق ذاته. كذلك البحث عن الدور المهم للون والشكل، وبذلك يمكن عد هذا البحث إضافة معرفية للمكتبة الفنية، ويغني الباحثين والدارسين في هذا المجال وطلبة الكليات ومعاهد الفنون والمهتمين بدراسة الخزف النحتي عموما واللون بصورة خاصة.

Keywords


Article
التحليل السيميائي لنماذج مختارة من النحت المعاصر

Loading...
Loading...
Abstract

لقد فتح تعدد المناهج في قراءة العمل الفني، مجالا واسعا على افق معارف متعددة لمقاربة العمل الفني والنظر اليه من زوايا متعددة، والسيمياء من المناهج الملازمة التي تقوم على مبادىء وخصائص منهجية يعدفهم العلامة المجال المفتوح والاساس الذي يتحرك عليه العمل الفني.
لقد قطعت السيمياء اشواطا مهمة، واصبحت جزءا من المعارف المعاصرة التي تسهم في تلاقح العلوم المختلفة ومقارباتها وقوانينها، وهي بهذا المعنى تقوم على فك الشفرات المتضمنة داخل الحقل العلامي لكل جنس من الاجناس...الادبية والفنية على نحو خاص .
وعليه يحاول البحث الحالي، قراءة فن النحت(نماذج مختارة منه) ،على ضوء المنهج السيميائي وتلمس القوانين المتحكمة بالعلامات ، التي ينبني عليها هذا الفن ، من خلال تقديم هذه المنهجية واصولها واجراءاتها التطبيقية.
وبما أن السيمياء منهج محايث يهتم بالداخل ، أي بالبنية ذاتها ، بعد ان كانت المناهج النفسية والاجتماعية تصب جل اهتمامها بالخارجيات المحيطة بالعمل ، على حساب العمل ذاته ،فاخترنا هذا المنهج لعده مقتربا على نحو ما والدرس النقدي الحديث.
وفي ضوء ذلك فان أهداف البحث يمكن تحديدها ، بالكشف عن النظام العلامي المتحكم في النحت المعاصر، وتحديدا للفترة (1948-1961) لما تمثله هذه المرحلة من خصوصية مؤثرة يمكن عدها بفترة تأسيس مثمرة ، لنتاجات نحتية متحررة من ثوابت عقيمة ، ومحاولة الامساك بالسياق الداخلي لهذه الاعمال، وفك الشفرات المتحكمة بعملية الانتاج .

Keywords


Article
التحولات الهندسية للشكل في الرسم الحديث

Loading...
Loading...
Abstract

يهدف البحث الموسوم ( التحولات الهندسية للشكل في الرسم الحديث ) الى التعرف على تلك التحولات بدءاً من أعمال سيزان الأولى وحتى التجريدية المتأخرة لدى مالفيتش وموندريان. وقد شمل هذا البحث على أربعة فصول، ضم الأول منها معرفية التحول الدلالي للشكل عبر المنظومه الفلسفي والفكري حتى ظهور المدارس الشكلية في الأدب والفن، وعمد الفصل الثاني الى التعرف على تحولات الشكل الهندسي عن السطح التصويري وتمظهراته المختلفة، فيما خصص الفصل الثالث الى تحولات الشكل الهندسي عبر مدارس الرسم الحديث وحركيتها من خلال التحولات المعرفية والشكلية التي ترفد هذه الحركات.
وقد انتهى الى فصل ثالث يمثل اجراءات البحث باختيار عينة بحث أختيرت من مجتمع كبير ومتعدد التحولات الشكلية وصولاً الى تحليل العينة المنتقاة وختامها ببعض النتائج التي ترشحت عن ذلك التحليل لتكون فصلاً رابعاً .

Keywords


Article
الدلالات الشكلية للفن العربي الإسلامي في الرسم الأوروبي الحديث" هنري ماتيس, وبابلو بيكاسو, وبول كلي انموذجا "

Loading...
Loading...
Abstract

Broaching al-Islam a new record and a bright page in history, as it had not gone a few years even spread the Islamic Advocating in more than half of the world, and entered in the Islamic religion, races and ethnicities, cultures and civilizations, peoples and countries, and remained with the Islamic religion, the basis of Islamic civilization and the source of inspiration and admission to all the values and norms and behaviors. As a result of the unity of the geographical spread by the banners of Islam, it has got the process of cross-fertilization and exchange of cultural knowledge and the blending of among all people, was founded for the advancement of civilized Islamic distinct, has occupied the arts generally, and architecture in particular, rank developed between formats arts creations in imagination, hand and spirit of the Islamic ... Has employed all the methods and articles to get to the end World of aesthetic form and the significance of content, as well as excelled artists in the use of font, color, pattern and decoration and lighting to bring a more labels pomp and beauty of the place, down to the flat form and content and to clarify the significance of ... Between our hands and manyofthosetreasures (Qajpp35.. However, it has spread currents of modern art in Europe in the Arab countries, but in many parts of the world and entered the currents and schools in the tradition of modern art in our country, even absent a personal art and heritage and to become cash is going on, on the trends most touched, and became the new standard for the legitimacy of art modern, is the limits of technical schools that adopted artists and adoptedbyartschoolsinArabcountries. فتح الإسلام سجلاً جديداً وصفحة ناصعة في التأريخ ، إذ لم تمض سنوات قليلة حتى انتشرت الدعوة الإسلامية في أكثر من نصف بقاع العالم ، ودخل في الدين الإسلامي أجناس وأعراق ، ثقافات وحضارات وشعوب ودول ، وبقى الدين الإسلامي أساس الحضارة الإسلامية و منبع الإلهام والناظم لمجمل القيم والقواعد والسلوكيات .
ونتيجة للوحدة الجغرافية التي انتشرت عليها رايات الإسلام ، فقد حصلت عملية تلاقح وتبادل ثقافي ومعرفي وتمازج فيما بين الجميع ، أسست لنهضة حضارية إسلامية متميزة ، وقد احتلت الفنون عموماً ، وفن العمارة خصوصاً ،المرتبة المتقدمة بين انساق الفنون التي ابتدعتها المخيلة واليد والروح الإسلامية ... فقد وظفت جميع الأساليب والأدوات للوصول إلى حد الروعة في جمالية الشكل ودلالة المضمون، كذلك أبدع الفنانون في استخدام الخط واللون والنقش والزخرفة والإضاءة في إضفاء المزيد من آيات البهاء والجمال على المكان، وصولاً إلى استواء الشكل والمضمون وإيضاح الدلالة... وبين أيدينا الكثير من تلك الكنوز(1) .
ورغم ذلك، فقد انتشرت تيارات الفن الحديث الأوربي في البلاد العربية ، بل في أنحاء كثيرة من العالم ودخلت هذه التيارات والمدارس في تقاليد الفن الحديث في بلادنا ، حتى غابت شخصية الفن الأصيل ، وأصبح النقد يدور ، حول الاتجاهات الأكثر تطرقاً ، وأصبح المقياس الجديد لمشروعية الفن الحديث ، هو حدود المدارس الفنية التي تبناها الفنانون وتبنتها مدارس الفنون في البلاد العربية .

Keywords


Article
مرجعيات الترميز لجسد الممثل في خطاب العرض المسرحي

Loading...
Loading...
Abstract

تعد ثنائية (الجسد ومرموزه) ثنائية فاعلة ومؤثرة في العرض المسرحي، لا سيما لو كشفنا عن عمق العلاقة بين ثقافة الجسد المهييء للعرض (جسد الممثل) وبين النظم القيمية ومرجعياتها وتأثيرها في النظرة إلى الجسد بوصفه أحد قطبي ثنائية متجذرة من الناحية الفلسفية فضلا عن كونه مرموزاً تكوينياً أثنولوجياً يمكن الحفر في معرفته بالنسبة إلى العرض المسرحي. فلكل جسد إنساني نسقه الإشاري وهو نسق غير ملفوظ جوهره الحركة بمختلف أنواعها, لذا بدا ينشا وعي بحقيقة العلاقة المتداخلة بين قدرات الانسان الجسدية وما يحدث لهذه القدرات عندما يقوم الانسان باداء وتمثيل دور معين, ان الاشياء التي تؤثر على الممثل بوصفه انساناً ، تتحكم في سلوكه وانجازاته على خشبة المسرح فالايماءات والاشارات والحركات تحمل في ذاتها دلالات تستطيع ان تقوم بوظيفة الكلام . هذا النوع من الاتصال شديد الارتباط بسياق مرجعية معينة,أي انها تكشف عن نوع المجتمع ونوع ثقافته وتميزه، وهي تحمل دائماً مدلولات محلية فضلا عن طابعها الانساني. وما يستدعي الاهتمام في هذا المجال هو اختراق مفهوم ثقافة الجسد للثقافة الحديثة, كما ان سر جاذبية الثقافة المشهدية لاداء الممثل هي بمنح الواقع قوة الوهم والوهم قوة الواقع فهي تعرض المادة بطريقة لا تستطيع التميز بين الواقع والخيال لذلك تكمن قوتها في طريقة عرضها, لذا فقد اتسع الاهتمام بجسد الممثل، بوصفه العنصر الأقدر على تحقيق التواصل الإنساني، من اللغة المنطوقة المتجسدة في الحوار، واستلزمت لغة الجسد هذه اهتماماً كبيراً في تأهيل جسد الممثل، لكي يتحول الى منظومة من العلامات الدالة، وسلسلة لا متناهية من الإيماءات المعبّرة، تتمظهر على شكل اشارات اجتماعية إنسانية مشتركة مع المتلقي والترميز هو الوسائل والاساليب التي تجعل من العلامة رمزا يحيل المتلقي الى معادل موضوعي يربط بين ما هو خارج حدودها، الا ان محدودية الرمز تنبع من انه علامة لا تمتلك مفهوما شاملا وواحدا في المجتمعات الإنسانية المختلفة بل تعتمد أساس العلاقات التي يتم عقدها في مجتمع دون اخر وحسب نوع العلاقة اتفاقية أو سببية أو تشابهية الا انها تعود الى مرجعيات تخص الذاكرة الذاتية للممثل والجمعية للمجتمع فتتمثل هذه المرجعيات عن طريق الشفرات العلامية لجسد الممثل التي تتبلور على شكل ترميز مرئي من خلال الجسد وتشكلاته, لذا تكمن مشكلة البحث في ماهية المرجعيات التي يعتمدها الممثل لترميز جسده وكيفية تمظهر هذه المرجعيات عن طريق الجسد.

Keywords


Article
المعالجة الإخراجية لثنائية الحب والكراهية في العرض المسرحي" الموصل أنموذجا "

Loading...
Loading...
Abstract

الحب والكراهية ثنائيتان تحتلان مكانة في المجتمع ,فالحب أنواع عدة, أولها حب الله تعالى لعبده , يقول الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم " إن الله إذا أحب عبداً دعا جبريل عليه السلام فقال إني أحب فلاناً فأحِبَهُ .قال: فَيُحِبَه جبريل, ثم ينادي في السماء فيقول: إن الله يُحِبُ فلاناً فأحبوه , فيُحِبُهُ أهل السماء,قال:ثم يوضع له القبول في الأرض , وإذا ابغض الله عبداً , دعا جبريل فيقول أَبغِضُ فلاناً فأبغِضه , فَيُبغِضُهُ جبريل , ثم ينادي في أهل السماء: إن الله يُبغِضُ فلاناً فأبغِضُوه ,قال: فيبغضونه ثم توضع له البغضاء في الأرض"( ), فالمحبة ميراث صالح وثري إن كانت من الله تعالى فمحبته سبحانه تعالى لخلقه هي إرادة الخير لهم ورحمة بهم, أما الكراهية فهي إرادته الشقاء والعقاب لهم.
إن حب الله تعالى لعبده له اثر ايجابي في النفس الإنسانية التي يكون الإنسان احد مكوناتها,أما الكراهية فيتولد عنها اثر سلبي في قلوب الناس للإنسان الذي يبغضه الله تعالى, ومحبة الله لعباده لها شروط فيقول تعالى"وأقسطوا إن الله يحب المقسطين"( الحجرات 9.)ويقول تعالى" بلى من أوفى بعهده واتقى الله فإن الله يحب المتقين"( آل عمران 76 ).
والحب الآخر هو الحب في الله أن يحب فرد فردا لله " فالحبّ في الله والبغض في الله له لوازم ومقتضيات ، فلازم الحب في الله : الولاء ، ولازم البغض في الله : البراء ، فالحب والبغض أمر باطن في القلب ، والولاء والبراء أمر ظاهر كالنصح للمسلمين ونصرتهم والذب عنهم ومواساتهم ، والهجرة من دار الكفر إلى دار الإسلام ، وترك التشبه بالكفار ، ومخالفتهم ، وعدم الركون والثقة بهم ، فإذا انتفى اللازم – الولاء والبراء – انتفى الملزوم – الحب والبغض – هذا التلازم بين الحب والبغض ، وبين الولاء والبراء يتسق مع التلازم بين الظاهر والباطن في الإيمان"( ) . لذا فالحب في الله والبغض في الله هو أساس معنوي تكتمل معه مقومات المجتمع الصحيح ذو الأسس المتينة وهو اكتمال للأيمان " قال- صلى الله عليه وسلم- : "من أحب في الله وأبغض في الله وأعطى لله ومنع لله ؛ فقد استكمل الإيمان"( ) ومن أنواع المحبة الأخرى المحبة بين البشر فمحبة الأم لولدها تختلف عن محبتها لزوجها فالمحبة الأبوية تختلف عن محبة العاشقين
إذن المحبة أنواع "كحبّ الله ورسوله ، وما يندرج تحت ذلك من الحبّ في الله ولله,ومنه ما هو جائز ومباح ، وهو ما يكون بمقتضى الطبيعة والجبلة كحبّ الوالدين والزوجة والأولاد والعشيرة والوطن ونحو ذلك ، وهذا النوع له حدّ متى ما تجاوزه كان محرّماً ، ومنه ما هو محرم ، وهو الحبّ مع الله ، كما قال تعالى : {وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَتَّخِذُ مِنْ دُونِ اللَّهِ أَنْدَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ} (البقرة: 165) ، وهذا نوع من الشرك ، يسمّى : ( شرك المحبّة ) ، وهو درجات بحسب ما يقوم بقلب صاحبه من التعلّق بالمحبوب ومحبّته من دون الله "( )
وهذه الأنواع الكثيرة من الحب هي واقع مجتمعي يعيشه الأفراد , ولما كان على المسرح تفسير المدلول الحياتي الذي يسقطه المجتمع على الفرد لذا كان المسرح
ولازال , هو الوسيلة التعبيرية عن هذا الجانب المهم من جوانب البناء الإنساني في مجتمع ما , مما جعله يجاور " الدين في مرحلته الأولى في تطور جدلي حضاري , فقد أدى ظهوره – المسرح – إلى اعتماد الدين , المواكب والطقوس الدينية وتمثيلها وسيلةً للوصول إلى المعتقد , ووصف ذلك بأنه الشكل الأول للفن , فالاحتفالات البابلية القديمة التي كانت تقام للتقرب إلى إله الشمس والربيع ومردوخ , وكذلك احتفالات ( ديونسيوس ) في اليونان القديمة , والعروض التي تقدم حياة ( بوذا ) في جاوه , وعباد الإلهين ( إيزيس و اوزريس ) في مصر ومسارح الأقنعة في الصين والهند واليابان التي تقدس ديانة الأجداد والمسرحيات الدينية في العصور الوسطى , كل تلك الاحتفالات ولد فيها المسرح من الطقوس الدينية " ( ) وهذه الطقوس خلقت في نفس الإنسان الحب بأدائه للطقس , والحب في التلقي لمراسيم هذه الطقوس باعتبار أن الحضور للمسرح واجب ديني.
وهكذا فإن المسرح ظاهرة ولدت في أحضان الدين لأنه خدم الإغراض الدينية عندما وظف بصورة ايجابية, مما جعله يولد الحب في النفس الإنسانية, وبما أن الفن بشكل عام يدخل في بناء المجتمع والمسرح احد فروع الفنون المهمة ولما كان العرض المسرحي ينقل للمتلقي جوانب ثرية من نتاج الكاتب عبر عناصر العرض المختلفة التي عبرت عن الحب تارة والكراهية تارة أخرى فأن مشكلة البحث تنطلق من السؤال التالي :
كيف بين المخرجون المسرحيون في معالجاتهم الإخراجية ثنائية الحب و والكراهية في العرض المسرحي ؟

Keywords


Article
التأويل في تقنيات العرض المسرحي" فاضل خليل أنموذجاً"

Loading...
Loading...
Abstract

This research is interested in focusing the light on the interpretation as a methodology and a modern concept, and using it to understand it’s effects on the theatrical show techniques according to the directors work and method in that show. This research is composed of four chapters, the first chapter (the methodical frame) discusses the research goals, Acronyms and limit, were also discussed. In the second chapter, the interpretation in techniques (scenography) was discussed. The fourth chapter discusses the interpretation in the theatrical show. In the second chapter (the Theoretical frame) we discussed the interpretation between philosophy and art in the first section and in the second section the interpretation in techniques (secongraphy) was discussed. In the third section we discussed the interpretation in the theatrical show and then we concluded the effects that led to the sample analysis. In the third chapter (the research procedures) we discussed the research sample which is Faduil Khalil’s shows(Khait Albreasam show as a sample), the research tools, and methodology . The fourth chapter discussed the results and conclusions, and a list of references at the end. يهتم البحث في تسليط الضوء على التأويل كمنهج ومفهوم حديث وتوظيفه لفهم اشتغالاته على تقنيات العرض المسرحي وفقاً لعمل المخرج وأسلوبه في ذلك العرض، وشملت دراستنا أربعة فصول هي: الفصل الأول (الإطار المنهجي) حيث تناولنا مشكلة البحث وأهميته والحاجة إليه، وحددنا الهدف من الدراسة والمصطلحات وحدود البحث وفي الفصل الثاني (الإطار النظري) تناولنا في المبحث الأول التأويل بين الفلسفة والأدب، وفي الثاني التأويل في التقنيات (السينوغرافيا) وفي الثالث تناولنا التأويل في العرض المسرحي، ثم خلصنا إلى مجموعة من المؤشرات التي أسهمت في تحليل العينة، وفي الفصل الثالث (اجراءات البحث) تناولنا مجتمع البحث وهو عروض فاضل خليل، وأدوات البحث، ومنهج البحث وعينة البحث وهي (مسرحية خيط البريسم) ثم الفصل الرابع الذي تناولنا فيه النتائج والاستنتاجات ثم مصادر البحث والخلاصة باللغة الانكليزية وباللغة العربية، ومن الله التوفيق.

Keywords


Article
خصائص تقنيات التذهيب في المنجز الخطي

Loading...
Loading...
Abstract

يعد فن التذهيب من التقنيات التي أسهمت وبشكل واضح في تقديم صورة رائعة عن المنجزات الخطية عامة والمصاحف على وجه الخصوص ، فكانت العناية والأهتمام بها من أهم الأسس التي قامت عليها الفنون الأسلامية ، ومظهر من مظاهره المختلفة كالخط العربي والزخرفة والتصوير وغير ذلك التي عدت فنونا تزينية ، وخير شاهد لذلك ما رفدت به المكتبات العربية والإسلامية بتنوع خطي كبير حفز الباحث أن يدخل في البحث من خلال دراسة توضح دور ما بذله هؤلاء الخطاطون والمذهبون من جهود تتناسب مع حرف القرآن محاولا الباحث الأجابة عن التقنيات والأساليب التي اعتمدت من أجل الأخراج النهائي للمنجز الخطي من خلال التساؤل الأتي:ـ
ـ ما هي التقنيات المعتمدة بتذهيب المنجز الخطي؟

Keywords


Article
واقع السينما العراقية ما بعد التغيير( إستقراء تأريخي تحليلي )

Authors: عمار هادي العرادي
Pages: 223-250
Loading...
Loading...
Abstract

عانت السينما العراقية بعد توقف توريد الفيلم الخام إلى العراق ، إثرالقرارات الدولية رقم ( 660 / و 678) التي أتخذت في الأمم المتحدة ضد العراق بعد حرب تحرير الكويت . وفرض نوعا من الحصارالإقتصادي شمل كل شيء بما في ذلك الفيلم الخام الذي هو قوام العمل السينمائي . وإن كانت طبيعة الانتاج السينمائي في العراق لاتخلو من الكثير من المشاكل الإنتاجية ؛ أقلهما غياب التخطيط الاستراتيجي على المستوى القطاعي (العام منه والخاص) كما كان يطلق عليه في نمط النظام الذي كان يقود السياسة والاقتصاد في البلاد . وإذا كانت قضية السينما العراقية متناوله في الصحافة ، أكثر من تناولها في مؤلفات وبحوث معمقة ، فإن مرد ذلك قد يعود إلى طبيعة الانتاج السينمائي العراقي ومشاكله ، ومنها عدم القدرة على الإنتظام و الإستمرار والتواصل . فضلاعن غياب الفهم الثقافي لدورالسينما في العقل المخطط لقيادة الدولة والمجتمع ، أو في التغاضي عن دور علاقة الانتاج السينمائي بالمجتمع . لذلك ولأسباب كثيرة نابعة من طبيعة هذه العلاقات وهذا الفهم الذي افرز واقعا سينمائيا له مشاكلة الخاصة ، وظروفه وملابساته الفنية والإنتاجية والإدارية المعقدة والغريبة قبل التغيير. فإن واقع السينما العراقية الاستقرائي لما بعد التغييرعلى وجه الخصوص ، ربما ينطوى على متغيرات شكلت واقعا متغيرا آخرا ، وربما إستقراءه يفضي إلى زيادة الأمر تعقيدا ، لأن السينما والثقافة بوجه عام مثيرتان للجدّل . ولذلك أجد أن الموضوع يثير جملة إهتمامات . ووجدت من الضروري تناولها سيما وأن الحرب التي شنتها أميركا وحلفائها على العراق في آذار العام 2003 وإستباحتها البلاد . فقدت السينما من جرائها بنيتها التحتية . إن مشكلة البحث هي في طبيعة القوانين التي تعمل فيها السينما العراقية . وفي المتغير الجديد الناظم لتشريعاتها ، ومستجدات العمل الفني الذي افرزه الواقع ، والتوجهات الفكرية والسياسية الجديدة في مواجهة الفن بوجه عام والسينما بوجه خاص موضوع البحث .

Keywords


Article
الأساليب الإخراجية المظهرية لهيئة المنتج ودورها في عملية الجذب والشد

Loading...
Loading...
Abstract

The research focuses on the methodologies of product design appearance subject and their effects and roles in attention and atractive process from aspects of psychological and physiological. Research consist of four sections, the first focus on the problem and aims, second on theoretical framework, third on methodological framework and fourth on results and bibliography. The research reviewed industrial product communications concepts of it styles form and content and its appearance function according to process of tension and atractive techniques that achieved in signification impact responses (materiality, aesthetical sociality and usability). For that matter three intended samples of cell phone mobile were selected for descriptive analytic method. In conclusion the research explores the relation between creativity, innovation and product styles and product design methods refers to those activities involved in creating styling, look and feels. يعالج البحث موضوع الأساليب الاخراجية لمظهر المنتج الصناعي واثرها في عمليات الشد والجذب من الناحية السايكولوجية والفيزيولوجية على المستهلك.تضمن البحث على اربعة فصول، تناول الفصل الاول مشكلة البحث والاهداف، وتناول الفصل الثاني الاطار النظري ومؤشراته وتضمن الفصل الثالث منهجية البحث واطاره العملي اما الفصل الرابع فتضمنت الاستنتاجات ومن ثم ثبت المصادر والمراجع.وقد ركز البحث بفصوله على مفاهيم الاتصال الصناعي للمنتج شكلا ومضمونا ووظائفه المظهرية بمفاهيم ومعايير مدركات الانتباه والشد والجذب ذات الفعالية بتحقيق الاستجابات المادية والجمالية والاجتماعية والمنفعية.وتحقيقاً لذلك اختيرت ثلاث عينات قصدية من منتجات الهاتف النقال الرقمي ثم تحليلها وصفياً للكشف عن تنوع الاسلوب الاخراجي بما يخدم غرض البحث.وخلص البحث الى ان جودة مظهر أي منتج صناعي بتمام هيأته الشكلية والرمزية ترتكز على مهارة استعمال الاسلوب الاخراجي وفاعليته في منح مظهر المنتج الامتاع والاثارة والاستجابة وظيفياً وجمالياً.

Keywords


Article
مفهوم العلاقات البنائية المتبادلة في تصميم الإعلان

Authors: نعيم عباس حسن
Pages: 273-310
Loading...
Loading...
Abstract

The concepts in the design it's keys to reach the goals of any study, and the philosophy of design focused to clarify the controversial between interpretations and views by theorists, researchers, and one of these concepts, shape and space, and the relation between them based on the strength of each of them in the exchange between cognition and gravity, that strength is axis in the construction of design. The features of advertising art are privacy of individual in the design because for ability to develop and regeneration, through the style of regulation, arrangement, re-design, and development tools directorial in new publishing techniques. Is the importance of subject to detects the powers and properties that exchanging relations in advertisement, the goals from that to make positive impact for success building of design The research divided to four chapters, the basics of building relation for exchange shape and the role of space to show dimensional and spaces. And the research community choose to Advertising in foreign magazines. research has some important goals including: the role of exchange relation (positively and negatively), the agreement color, and values of aesthetic, suggestive groups. and series of direction for visual sequence. تعد المفاهيم في التصميم مفاتيح الوصول ، لتحقيق أهداف أية دراسة ، فيما ترتكز فلسفة التصميم على توضيح جدلية قائمة بين التفسيرات والآراء للمنظرين والباحثين ، ومن بين تلك المفاهيم ،الشكل والفضاء ،والعلاقة بينهما ، التي تقوم على قوة كل منهما في التبادل بين الإدراك والجاذبية، تلك القوى هي محور البناء في التصميم ، ويتميز فن الإعلان بخصوصية منفردة في التصميم ، لقابليته على التطور والتجدد ،من خلال أساليب التنظيم والترتيب وأعادة التصميم، وتطورالأدوات الأخراجية بتقنيات النشر الحديثة.
فتعد أهمية الموضوع بالكشف عن القوى والخصائص التي تمثلها العلاقة التبادلية في المكون الإعلاني،والهدف في نتائج التأثير الإيجابي لعوامل إنجاح بناء التصميم .
وقد أشتمل البحث على أربعة فصول ، تطرق خلالها الى أساسيات العلاقة البنائية لتبادل الشكلي ودور الفضاء في أظهار الأبعاد والمساحات. وأختيار مجتمع البحث للأعلان في المجلات الأجنبية. وتوصل البحث إلى جملة من الأهداف أهمها : في دور العلاقات التبادلية (سلبا وأيجابا)، التوافقات اللونية ،والقيم الجمالية ،والتنظيمات الإيحائية، والسلسلة الأتجاهية لتتابع البصري. والتركيز على عنصر أساسي كمفردة منعزلة، بعض الأعلانات ذات مقروئية ووضوح في جميع تنظيماتها من أشكال ونصوص. وقد أوصى البحث بعدد من الوصايا تهم المصممين والدارسين منها: الإهتمام بالفضاء المفرغ مع تكثيف العناصر وأختزالها، والأهتمام في المركز البصري والمركز الهندسي في توزيع الأشكال.

Keywords

Table of content: volume: issue: