Table of content

Al-Anbar Journal of Veterinary Sciences

مجلة الانبار للعلوم البيطرية

ISSN: 19996527
Publisher: University of Fallujah
Faculty: كلية الطب البيطري
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Al- Anbar Journal of veterinary sciences is published twice a year by the College of Veterinary Medicine (Fallujah)/ University of Fallujah. The journal invites original work and research in various fields of Veterinary Medicine and related papers written in Arabic and English may be sent for consideration to:
Editorial Secretary,
Al- Anbar J. Vet. Sci.
College of Veterinary Medicine,
University of Fallujah, Fallujah, Iraq.

Loading...
Contact info

تم تغيير عائدية المجلة من جامعة الانبار الى جامعة الفلوجة وحسب كتاب جامعة الانبار بالرقم 5710 في 3/12/20189

Table of content: 2010 volume:3 issue:2

Article
Study of clinical signs and blood picture in Male Albino Mice exposed to toxic doses of The Insecticide Diazinon
دراسة بعض العلامات السريرية والصورة الدمية في ذكور الفئران البيض المعرضة لجرع سمية من الديازنون

Loading...
Loading...
Abstract

This study has shed a light on the clinical signs and blood picture to different toxic concentration of the insecticide diazinon on 45 Male Albino Mice which divided into three equal groups. First group: (control group) ingested olive oil, Second group:- ingested oily form of diazinon at a dose 10mg/kg body weight. while the third group:- ingested oily form of diazinon at a dose 15mg/kg body weight, these animals were dosed daily for 8 weeks. Various parameters were utilized in evaluating the effects of the insecticide (clinical signs, bodyweight, weight of internal organs and blood pictures). The animals of second and third groups showed different clinical signs included: loss of appetite, sedation, standing still on the corner of the cage, rubbing its nose and face with bothchands, no response to external stimulants, increased salivation,sheavering,paralysis of limbs and diarrhea. This signs increased with the increasing doses and time of exposure while the control group didn’t show any clinical signs. second group showed a significant decrease at (P 0.05) in body weight after two weeks till the end of exposure .while it appeared at first week of exposure for the third group. There was significant increase in mean liver weight of both treatment groups but the third group record higher means in comparison with the second and the control groups. The average weight of spleen showed significant decrease in both treatment groups in comparison with the control one. The average weight of lymph nodes showed a significant increase at (P 0.05) when animals were dosed with diazinon at 10,15 mgkg body weight in comparsion with the control. The white blood cells count (WBCs), showed a significant decrease at (P 0.05) of both treatment when compared with the control group while the decrease in differential WBC in treatment groups, while the decrease was more in third group than second one in comparison with controle group. The decrease were variable in count of neutrophils, monocytes, esinophils according dose of insecticideتضمنت الدراسة الحالية تسليط الضوء على العلامات السريرية والصورة الدمية لجرع سمية مختلفة للمبيد الحشري Diazinon على (45) من ذكور الفئران البيضاء السويسرية والمقسمة إلى ثلاثة مجاميع متساوية, المجموعة الأولى: مجموعة السيطرة جرعت بزيت الزيتون. المجموعة الثانية: جرعت بالمستحلب الزيتي للديازنون بجرعة 10 ملغم / كغم من وزن الجسم. المجموعة الثالثة: جرعت بالمستحلب الزيتي للديازنون بجرعة 15 ملغم / كغم من وزن الجسم. تم تعريض هذه الحيوانات يوميا ولمدة 8 أسابيع. وباعتماد عدد من المعايير (العلامات السريرية ووزن الجسم ووزن الأعضاء الداخلية والفحوصات الدمية). لوحظ على حيوانات المجموعتين الثانية والثالثة ظهور عدد من العلامات تمثلت بفقدان الشهية والخمول والوقوف في احد جوانب القفص وحك الأنف والوجه باليدين، عدم الاستجابة للتحفيز الخارجي, زيادة إفراز اللعاب, الارتجاف, شلل في الأطراف, والإسهال. إذ ازدادت الأعراض حدة مع ازدياد تركيز الجرعة ومدة التعرض.في حين لم تظهر مجموعة السيطرة أي أعراض سريرية, كما وأظهرت المجموعة الثانية انخفاض معنوي عند مستوى (0.05P≤) في معدل وزن الجسم حيث ظهر الانخفاض بعد مرور أسبوعين واستمر إلى نهاية فترة التعرض، في حين ظهر الانخفاض في الوزن في المجموعة الثالثة في الأسبوع الأول من التعرض. وكان الارتفاع معنويا في معدل وزن الكبد في المجموعتين المجرعتين بالديازنون. ولكن المجموعة الثالثة المعالجة بجرعة 15 ملغم/كغم من وزن الجسم سجلت أعلى المعدلات مقارنة بمعدل وزن الكبد في حيوانات المجموعة الثانية والسيطرة. أما معدل وزن الطحال فقد أظهر انخفاضا معنويا في المجموعتين المعرضتين للمبيد مقارنتا مع مجموعة السيطرة. وأظهر معدل أوزان العقد اللمفية ارتفاعاً معنوياً (0.05P≤) وخلال التعرض للجرعتين مقارنة مع مجموعة السيطرة. أما العدد الكلي لخلايا الدم البيض، فوجد حصول انخفاض معنوي عند مستوى(P 0.05) في المجموعتين المعالجتين للمبيد مقارنة بحيوانات السيطرة، كما وبينت نتائج هذا البحث حصول انخفاض في معدل التعداد التفريقي لخلايا الدم البيض في الفئران المعاملة، وقد ازداد معدل الانخفاض في أعداد الخلايا التفريقي في المجموعة الثالثة تلتها المجموعة الثالثة, مقارنة مع معدل أعداد الخلايا التفريقي في حيوانات السيطرة وتباين الانخفاض في إعداد الخلايا اللمفية والعدلة والوحيدة والحمضة باختلاف جرعة المبيد.

Keywords


Article
Toxicopathological study due to effect of different doses of Copper Sulfate ingested in rat
دراسة التغيرات المرضية السمية حول تأثير جرعات فموية مختلفة من كبريتات النحاس في الجرذان

Loading...
Loading...
Abstract

The object of this study were to evaluate the effect of different doses with regard toxicopathological changes in rat ingested CuSO4.5H2O The study was done on (66) female rats of approximately the same age and body weight. The first experiment was done on (30) rats, the animals were divided into (5) groups, each group composed of (6) animals ingested toxic doses of CuSO4.5H2O for studying the symptoms of acute toxicosis, time of appearance and disappearance, and for determination of LD50 by using probit method. The result of the experiment showed that the value of LD50 was 809 mg/kg.bw. The acute toxic signs appeared after short time and become more severe with increasing rate of the death according to the dose of the drug. Second experiment was done on (36) rats divided into (3) groups each groups contain (12) animals as in the followings, First group: Administered orally with distilled water day for (3) months and considered as a control group. Second group: Administered orally (8) mg /kg.b.wday of CuSO4.5H2O for 3 months and considered as Treated 1 group (T1). Third group: Administered orally (40) mg kg.b.w day of CuSO4.5H2O for 3 months and considered as Treated Two group (T2). The clinical signs were checked continously. The main signs were anorexia, decrease in body weight ,the mucous membranes were pale-yellow, with rough skin, ruffled hair and alopecia especially in the abdominal regoin, hemaglobinurea and dyspnea. The severity of signs increased with high dose and long duration Toxicopathological changes due to CuSO4.5H2O showed the followings. The gross lesions of liver characterized by hepatomegaly or atrophy with pale- yellow color. Kidney darkish brown descolaration (gunmetal) colored with presence of small whitish nodules in high dose group, splenomegaly due to congestion or atrophy and fibrosis. The brain showed congestion and edema, with thickening of the stomach wall and catarrhal enteritis. The microscopic examination showed that the severity of the lesions depend upon the dose and duration of treatment. The liver undergo fatty degenerations with centri-lobular necrosis which was a constant feature of all examined sections, with focal infiltration of mononuclear cells, with apoptosis, severe hemorrhage with formation of hyperplastic nodules and deposition of hemosiderin pigment in hepatocytes, proliferated kupffer cells and periportal fibrosis. The lesions of the kidney were characterized by degeneration and necrosis of the epithelial lining of the proximal convoluted tubules with deposition of hemosiderin pigment and dilation of cortical and medullary renal tubules with formation of hyaline cast , cortical tubular basophilia and interstitial infiltration of mononuclear cells and fibrosis of medullary region especially in high dose.The brain sections showed perineuronal and perivascular edema with focal gliosis and demyelination with focal aggregation of microglial cells around the blood vessels with hemorrhage especially in high dose. The heart lesions were represented by fatty degeneration and myocarditis and epeicarditis with infiltration of mononuclear cells and areas of necrosis and hemorrhages with fibrosis in high dosage group. Spleen showed severe depletion of white pulp lymphoid tissue with extramedullary hemopoiesis characterized by the presence of large numbers of megakaryocytes, severe congestion and deposition of hemosiderin pigment and fibrosis especially in high dosage group, the non-glandular stomach showed hyperplasia and hyperkeratosis. Bone sections showed suppression of hempoietic tissue with signs of osteoporosis. The study have been concluded that CuSO4.5H2O poisoning in rat causes toxicopathological changes internal abdominal organs with precancerous lesions.هدفت الدراسة إلى بيان تأثير الجرع المختلفة لمحلول كبريتات النحاس المائية وذلك من خلال دراسة التغيرات المرضية. استخدمت في الدراسة (66) من إناث الجرذان (ذات أوزان وأعمار متقاربة) وقد تضمنت الدراسة ما يأتي:- التجربة الأولى: أجريت التجربة على (30) من إناث الجرذان حيث قسمت إلى (5) مجاميع احتوت كل مجموعة على (6) من الإناث أعطيت جرع مميتة من كبريتات النحاس المائية وذلك لغرض دراسة الأعراض السمية الحادة وشدتها ووقت ظهورها واختفاءها ولغرض تحديد الجرعة المميتة النصفية (LD50) وحسب طريقة Probit. والتي تم حسابها حيث قدرت ب809 ملغم/ كغم من وزن الجسم والأعراض السمية تم ظهورها بأوقات اقل وبشدة اكبر مع زيادة نسبة الموت بزيادة الجرع في مجاميع التجربة. التجربة الثانية: أجريت التجربة على (36) من إناث الجرذان حيث قسمت إلى (3) مجاميع احتوت على أعداد متساوية من الحيوانات وكما يأتي: المجموعة الأولى: أعطيت ماء مقطر يوميا عن طريق التجريع الفموي وأعتبرت مجموعة سيطرة ولمدة (3) أشهر. المجموعة الثانية: أعطيت (8) ملغم / كغم من وزن الجسم محلول كبريتات النحاس المائية يوميا عن طريق التجريع الفموي ولمدة (3) أشهر واعتبرت مجموعة معالجة أولى. المجموعة الثالثة: أعطيت (40) ملغم / كغم من وزن الجسم محلول كبريتات النحاس المائية يوميا عن طريق التجريع الفموي ولمدة (3) أشهر واعتبرت مجموعة معالجة ثانية. تم ملاحظة العلامات السريرية بصورة مستمرة ووجد ان هنالك فقدان للشهية مع انخفاض في وزن الجسم وهذا يتناسب عكسيا مع زيادة الجرعة والوقت مع شحوب وأصفرار الأغشية المخاطية وخشونة الجلد وتجعد الشعر مع وجود الحاصة وخصوصا في منطقة البطن مع البيلة الهيموغلوبينية وضيق النفس. أما حيوانات السيطرة فلم تظهر علامات سريرية معتدة فقد كانت نشيطة ومرنة الجلد. وبعد أجراء الصفة التشريحية تبين ان كل الأعضاء الداخلية كانت مستهدفة خصوصا الأعضاء الحيوية وقد اظهر الفحص العياني ضخامة الكبد أو صغر حجمة مع شحوب- اصفرار اللون وتلون الكلى باللون البني الغامق مع وجود عقيدات صغيرة بيضاء اللون في الحيوانات المجرعة بالجرعة العالية وكبر حجم الطحال واحتقانه أو صغر حجمه وتليفه مع احتقان الدماغ وامتلاءه بالسوائل الخزبية وتثخن جدار المعدة. أما الفحص المجهري فقد أظهر أن شدة الآفات المرضية تزداد مع تركيز الجرعة المعطاة والمدة حيث وجد ان هنالك تنكسات دهنية ونخر بمركز الفصيص حيث كانت الصفة الدائمة لجميع العينات للكبد وارتشاح بؤري لخلايا وحيدة النواة والموت المبرمج للخلايا الكبدية مع وجود نزف شديد ومناطق من فرط التنسج العقيدي وترسب خضاب الهيموسدرين في الخلايا الكبدية وخلايا كوفر المتكاثرة وتليف حول الباحات البابية الكلى فقد تميزت بتنكس ونخر الخلايا المبطنة للنبيبات الدانية مع ترسب خضاب الهيموسدرين وتوسع نبيبات القشرة واللب وامتلاها بالقوالب الزجاجية مع وجود نبيبات حديثة التكوين وحصول ارتشاح خلالي لخلايا وحيدة النواة وتليف في منطقة اللب خصوصا في الجرعة العالية اما افات الدماغ فكانت على شكل خزب حول الخلايا الدبقية وخلابا بركنجي والأوعية الدموية مع وجود الدباق البؤري وزوال النخاعين وتجمعات للخلايا الدبقية الصغيرة حول الأوعية الدموية وحصول النزف في الجرعة العالية تميزت الآفات المرضية للقلب بوجود تغيرات دهنية والتهاب مع تليف العضلات والنخاب مع حصول النخر والنزف في الجرعة العالية. أما الطحال فقد عانى من نفاد وخيم للنسيج اللمفائي للب الأبيض مع تكون الدم خارج النقي تميز بوجود أعداد كبيرة من خلايا النواة ,مع احتقان شديد وترسب خضاب الهيموسدرين وحصول التليف في الجرعة العالية. أظهرت المعدة الغدية فرط التنسج والتقرن للمعدة اللاغدية. لقد أظهرت مقاطع العظام حصول نفاد للنسيج مكون الدم مع وجود علامات لحصول تخلخل العظام. نستنتج مما سبق ان التسمم بكبريتات النحاس المائية في الجرذان يؤدي إلى تغيرات مرضية سمية شديدة في أعضاء الجسم الداخلية مع حصول آفات مهيأة التسرطن.

Keywords


Article
Diet dilution with different levels of ground wood sheaving at early age on digestive tract lengths and weights, dressing percentage and carcass characteristics of broiler cobb-300
تخفيف العلف بنسب مختلفة من مسحوق نشارة الخشب بعمر مبكر في أوزان وأطوال القناة الهضمية ونسب التصافي وصفات الذبيحة لفروج اللحم سلالة Cobb – 300

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was conducted to investigate the effect of diet dilution with different levels of ground wood sheaving on digestive tract lengths and weights, dressing percentage and carcass characteristics at early age of broiler chicken (4 -14 d). Using 450, unsexed one-day old broiler chicks of cobb -300. reared together as one group for the first 3 days, after that, birds were divided randomly into 6 treatments with 3 replicates and 25 chicks in each replicate. First group was regarded as control group (c) fed on control diet, where as the remaining groups (T1 – T5) were fed on diets diluted with ground wood sheaving at levels of 10, 20, 30, 40 and 50% of the control diet respectively. Results showed significant improvement in relative lengths and weights of digestive tract at increase levels of dilution with ground wood sheaving in ration at age 14 days. Relative weight of abdominal fat was reduced significantly just in T3 and non-significantly in other groups on 56 days old. On the other hand, dressing percentage, relative weight of edible internal parts and carcass cuts did not differ significantly among groups. In conclusion, the dilution of diet with ground wood sheaving led to improved dressing percentage, carcass characteristics and decrease in abdominal fat. This results refer best characteristics of broiler carcasses. أجريت هذه التجربة لبيان تأثير تخفيف العلف بنسب مختلفة من مسحوق نشارة الخشب بعمر مبكر 4 – 14 يوماً في اوزان واطوال القناة الهضمية ونسب التصافي وصفات الذبيحة لفروج اللحم.استخدم فيها 450 فرخ لحم سلالة Cobb-300 غير مجنسة بعمر يوم واحد، تم تربيتها بمجموعة واحدة لمدة 3 ايام ثم وزعت عشوائياً في اليوم الرابع الى ست معاملات وبواقع 3 مكررات للمعاملة الواحدة (كل مكرر 25 طير). عدت المجموعة الاولى كمجموعة مقارنة غذيت على عليقة موحدة في الوقت الذي خففت فيه العلائق في المعاملات 1 – 5 بمسحوق نشارة الخشب بنسب 10 و20 و30 و40 و50% من عليقة المقارنة على الترتيب. اشارت النتائج الى حصول زيادة معنوية في الاوزان والاطوال النسبية للقناة الهضمية عند زيادة نسب التخفيف بمسحوق نشارة الخشب في العليقة بعمر 14 يوم، وانخفاض معنوي في الوزن النسبي لدهن البطن في المعاملة الثالثة فقط في حين كان الانخفاض حسابياً لبقية معاملات التخفيف عند عمر 56 يوماً. من ناحية أخرى، لم يكن لبرنامج تخفيف العلف تأثير معنوي في نسبة التصافي والوزن النسبي للاحشاء الداخلية المأكولة وقطعيات الذبيحة عند العمر نفسه. يستنتج من هذه التجربة ان تخفيف العلف بمسحوق نشارة الخشب قد ادى الى تحسن نسب التصافي وصفات الذبيحة وخفض من نسبة وزن دهن البطن وتعتبر هذه النتائج من الصفات المرغوبة بالذبيحة والتي يسعى اليها المربي الناجح والمصنع للحوم الدواجن.

Keywords


Article
Detection of canine parvovirus in Iraq by using rapid antigen test kit and Haemagglutination –inhibition test
تشخيص فيروس بارفو الكلاب باستخدام العدة التشخيصية السريعة واثباط التلازن الدموي

Loading...
Loading...
Abstract

This study considered to be the first in Iraq conducted for detection of canine parvovirus from dogs. The virus was detected in pups brought to private Vet. Clinics in Baghdad. Pups suffered from bloody diarrhea, vomiting, dehydration and increased body temperature. Canine parvovirus antigen detected by using rapid antigen test kit and Haemagglutination – inhibition tests ( HI). The result of rapid test showed the ratio of positive samples was 66.6%. The fecal samples were checked for Haemagglutination potential using different types of erythrocyte which include rabbit, chicken, horse and dogs and showed high potential HA activity if this test performed early at the time of sample collection. The values ranging from 16- 512 Haemagglutination units. Serological characterization using of Haemagglutination–Inhibition test by using anticanine parvovirus antibodies which were prepared against standard attenuated vaccine in rabbit which gave titer of 64 Haemagglutination–inhibition . Other fecal samples checked for HI and gave high titer. تعتبر هذه الدراسة الأولى في القطر تهدف لتشخيص وعزل فايروس البارفو من الكلاب. تم تشخيص الفيروس بصورة رئيسية من الكلاب الوافدة إلى العيادات البيطرية في بغداد والتي تعاني من الإسهال الدموى والتقيؤ والانكاز مع زيادة في درجة حرارة الجسم. حيث تم جمع عينات البراز من هذه الحيوانات وتثبيتها باستخدام العدة التشخيصية للفحص السريع لبيان نسبة الإصابة للعينات التي جمعت حيث لوحظ إن نسبة الإصابة هي 66.6 %. ثم اجري فحص قابلية الفيروس على إحداث التلازن الدموي بالنسبة للعينات مع أنواع مختلفة من كريات الدم الحمر حيث اظهر إمكانية عاليه للفحص عند إجرائه مبكراً وبدون تأخير وتراوحت القيم بين 16 - 512 وحده تلازنية. و تم إجراء التوصيف المصلي للعينات باستخدام فحص اثباط التلازن حيث كان المعيار 64 اثباط تلازن واستعمل مصل مضاد فائق المناعة محضر في الأرانب ضد العترة اللقاحية.

Keywords


Article
Study of Bacterial Isolation for Causes of Respiratory Infection In Calves in Diwanya City young
دراسة العزل الجرثومي لمسببات الإصابات التنفسية في العجول الصغيرة في مدينة الديوانية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to identify the role of bacteria in respirartory infections in the young calves through isolation and identification of these bacteria. (95) samples were collected included (63) nasal swabs, (7) samples of lungs and (25) blood samples from calves at ages (1-5) months suffered from respiratory infection. The study showed isolate (66) bacterial isolates of six different genera of the bacteria represented Esherichia coli the maximum ratio of 50% followed by Staphylococcus aureus 15%with varied rates of the rest of the bacteria and was the most important Klebsiella pneumonia,Enterobacter,Pseudomonas spp and Proteus. Tested the sensitivity of bacterial isolates for nine antibiotics, most of the isolates were sensitive (100%)to ciprofloxacin and norfloxacin while varied rates the resistant of other bacteria to antibiotics usedأجريت هذه الدراسة للتعرف على دور الجراثيم في الإصابات التنفسية للعجول الصغيرة من خلال عزل وتشخيص هذه الجراثيم. جمعت 95 عينة تضمنت 63 مسحة أنفية و7 عينات رئوية و25 عينة دم من عجول بأعمار(1-5) شهر والتي تعاني من الالتهابات التنفسية. بينت الدراسة عزل (66) عزلة جرثومية لستة أجناس مختلفة من الجراثيم مثلت Esherichia coliالنسبة الأعلى إذ بلغت 50 % تليها Staphylococcus aureus 15% فيما تباينت نسب بقية الجراثيم وكان أهمها ,Klebsiella pneumonia Pseudomonas spp ,Enterobacter و Proteus. اختبرت حساسية العزلات الجرثومية لتسعة مضادات الحيوية واظهرت معظمها حساسية 100% لمضادي (النورفلوكسلين والسيبروفلوكساسين) فيما تباينت نسب مقاومة بقية الجراثيم للمضادات المستخدمة

Keywords


Article
Study of cattle milk contamination with antibiotic residues in Afak city,Al-Diwaniya
دراسة تلوث حليب الأبقار بمتبقيات المضادات الحيوية في مدينة عفك/ الديوانية

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aimed to determine range of contamination of cow milk with antibiotic residues in number of villages of Afak city using microbiological analysis. For mentioned purpose (145) samples of milk were collected randomly from three villages: Al-Juruf, Al-Bunashi, Shat- Hussein with 55, 45, 45 milk samples, respectively. The results showed that numbers of samples and their percentage ratio which positive for antibiotic residues test were 11 (20%), 5 (11.1%), 6 (13.3%) for: Al-Juruf, Al-Bunashi, Shat- Hussein villages, respectively. The total positive samples for antibiotic residues test were 22 samples of 145 Samples for all three villages with ratio 15.1%. The results also showed a significant increase (P >0.05) in numbers of positive samples for antibiotic residues in the village of Al-Juruf as compared with other villagesهدفت الدراسة الحالية إلى تحديد مدى تلوث حليب الأبقار بمتبقيات المضادات الحيوية في عدد من قرى مدينة عفك باستخدام طريقة التحليل المايكروبايولوجي. استخدم لهذا الغرض 145 عينة حليب جمعت عشوائيا من قرى الجرف، البو ناشي وشط حسين وبواقع 55،45،45 عينة حليب على التوالي. بينت النتائج بان أعداد العينات الموجبة لاختبار متبقيات المضادات الحيوية ونسبها المئوية كانت 11 (20%)، 5(11.1%)، 6 (13.3 %) لكل من قرية الجرف، البو ناشي و شط حسين على التوالي، وكانت عدد العينات الكلية الموجبة لاختبار متبقيات المضادات الحيوية 22 عينة من مجموع 145 عينة للقرى الثلاثة وبنسبة مئوية 1.15%. كما بينت النتائج وجود ارتفاع معنوي وتحت مستوى احتمالية (P<0.05) في عدد العينات الموجبة لاختبار متبقيات المضادات الحيوية في قرية الجرف مقارنة مع قريتي البو ناشي وشط حسين

Keywords


Article
Produce the single cell protein (SCP) by the solid cultures methods from the different plant extracts wastes with Trichoderma viride and using in feed of Hamster Mesocricetus auratus
إنتاج البروتين أحادي الخلية (SCP) بالتخمر الصلب لمخلفات نباتية مختلفة مع فـــطر Trichoderma viride واستخدامه فـــي تغذية الهامستر Mesocricetus auratus

Loading...
Loading...
Abstract

The Aim of this study to produce Single Cell Protein (SCP) by the use of the different plant extracts as nutrient media (Schanginia aegyptiaca, Ceratophyllum demersum, Data-palm leaves, corn cobs, Wheat Straw), the fermentation of the followed by solid Fermentation. Efficient isolates were obtained to produce biomass of the fungi, Trichoderma viride, the best efficient isolate were selected for the use in producing single cell protein and the results showed the following: 1. The best nutrient medium was obtained from Schanginia aegyptiaca and Data-palm leaf powder extract. 2. The best growth diameter was obtained from isolate on the solid media and was 11.4cm under pH= 6 and 30˚C with the data-palm leaf extract at a concentration of 2.5% as a carbon source and fungal percent of 3% after six days of incubation. 3. The used extract in growth media for the fungal isolate were characterized by good content in their nitrogen, sugar, phosphorus and total protein. 4. Results showed that the produced microbial protein components were 24.69% as crude protein; and 31.95% of carbohydrates and 3.86% of RNA and DNA. The produced protein from isolate contained 16 amino acids and their quantity was 82.5gm/100gm protein. Tests indicted that the produced protein were free of fungal toxins. The bioexperiment of using single cell protein produced microbially by fermentation of the solid media within the hamster (Mesocricetus auratus) diet showed a significant increase in their weights in all diet substitution. The highest average weights were 86.41gm for the isolate at 100% substitution after seven weeksيهدف هذا البحث إلى إنتاج البروتين أحادي الخلية باستعمال أوساط غذائية محضرة من مخلفات نباتية مختلفة كوسط غذائي وهي (نبات الحمض Schanginia aegyptiaca، نبات الشمبلان Ceratophyllum demersum، سعف النخيل Data-palm leaves، كوالح الذرة corn cobsوتبن الحنطة Wheat Straw)، اتبعت طريقة تخمرات الحالة الصلبة، وباستخدام فطر Trichoderma viride. تم الحصول على عدة عزلات من الترب الزراعية المأخوذة من منطقة الجزيرة في مدينة الرمادي كـفوءة في إنتاج الكتلة الحيوية لفطر Trichoderma viride، انتخبت منها أكفأ عزلة لغرض استخدامهما في إنتاج البروتين أحادي الخلية وكانت أهم النتائج التي تم الحصول عليها ما يلي: 1. أفضل وسط غذائي تكون من مستخلص نبات الحمض مع مسحوق سعف النخيل. 2. حصل على أفضل نمو لعزلة الفطر T. viride وكان معدل قطر النمو هو 11.4 سم عند pH=6 ودرجة حرارة 35م˚ وسعف نخيل بتركيز 3% كمصدر كاربوني وبتركيز لقاح 3% وبعد 6 أيام حضن. 3. تميزت المخلفات النباتية المستعملة ضمن أوساط تنمية عزلة الفطر بمحتواها الجيد من النتروجين والسكر والفسفور والبروتين الكلي. 4. أظهرت النتائج لبعض صفات ومكونات البروتين الميكروبي المنتج إن محتواه من البروتين الخام و الكربوهيدرات والحامضين النووين RNA وDNA كانت (24.69%، 31.95 %، 3.86%) على التوالي. في حين أحتوى البروتين المنتج من العزلة 16 حامضاً امينياً وبلغت كمية الأحماض الأمينية 82.5 غم/100غم بروتين، وتميزت بالمحتوى العالي من الحامض الاميني Aspartic إذ بلغ 16.13 غم. كما أظهرت الفحوصات خلو المنتج من السموم التي يمكن أن تنتجها الفطريات. أظهرت التجربة الحيوية باستعمال البروتين أحادي الخلية المنتج مايكروبياً بالتخمرات الصلبة ضمن عليقة تغذية حيوانات الهامستر حصول زيادة معنوية في أوزان الحيوانات وعند كافة نسب الاستبدال، إذ كان أعلى وزن للحيوانات بعد 7 أسابيع من التجربة وبنسبة استبدال 100% وبلغ معدل الوزن النهائي 86.41 غم

Keywords


Article
Effect of prostaglandin and PMSG on prolificacy and some serum biochemical changes of Hamdani ewes synchronized with intravaginal progestagen
تأثير هرمون البروستكلاندين ومصل فرس الحامل على الخصب وبعض الصفات البيوكيميائية في مصل نعاج الحمداني الموحدة الشبق بالأسفنجات المهبلية

Loading...
Loading...
Abstract

The study was designed to evaluate the efficiency of three different hormonal treatment of estrous synchronization in Hamdani ewes reared in northern Iraq (Kardstan). During the breeding season July 2006, 40 adult Hamdani ewes were randomly allocated to four equal groups. The first group T1was treated with inravaginal progestagen sponges containing 40 mg (FGA) for 14 days. whereas second group T2 was treated as T1 group but injected with 500IU PMSG at the sponges removal, while the third group T3 was treated with progestagen intravaginal sponges for 10 days, at time of sponges withdrawal prostaglandin F2ά 5mg (Dinoprost) was injected, the last group left as control group C. The estrous response was comparable in treatment, T1 (90%) T2 (100%), T3 (100%) as compared with group C (80%) The T2 and T3 were the higher estrous response than the other groups. The highest and lowest number that lamed was 100% in groupT2 and 70% in group C. Lambing rate and twin born lamb was higher in group T2. The biochemical examined were included Aspartate transaminase (AST), Alanine transaminase (ALT), and Alkaline phosphatase (ALP), also concentrations of total protein, albumin, total cholesterol, ionized calcium, inorganic phosphor and serum glucose. Data show that there was no significant effect of hormonal treatment .There were significant (P≤0.05) increased in activities of AST, ALT and ALP enzymes also concentration of total protein and concentration of total cholesterol, during late pregnancy and at parturition. The concentrations of serum glucose and inorganic phosphor were significant decreased during late stage of pregnancy and at parturition there were no significantly effects of pregnancy and parturition on the concentrations of serum glucose and ionized calcium. Its concluded from these results that the administration of an impregnate intravaginal sponges for 14 days plus a dose of 500IU PMSG was increased, lambing rate and litter size as compared to the other hormonal treatment Considered.أجريت الدراسة لتقيم بعض الهرمونات المستخدمة لتوحيد الشبق في النعاج الحمداني شمال العراق (كردستان) خلال موسم التناسل (تموز) 2006. وزعت 40 نعجة بالغة عشوائيا الى أربعة مجاميع متساوية عوملت المجموعة الأولى باستخدام الأسفنجات المهبلية المشبعة 40 ملغم البروجستاجين FGA)) لمدة 14 يوم. أما المجموعة الثانية فقد عوملت نفس المجموعة الأولى وحقنت بجرعة 500 وحدة دولية PMSG عند سحب الأسفنجات المهبلية. المجموعة الثالثة استخدمت نفس الأسفنجات المهبلية لمدة 10 أيام حقنت بعد سحبها بهرمون البروستكلاندين 5 ملغم Diroprost . تركت المجموعة الرابعة بدون معاملة وعدت كمجموعة سيطرة (c). أظهرت النتائج أن الحيوانات التي أظهرت الشبق في المجموعة الأولى 90%, المجموعة الثانية 100% والمجموعة الثالثة 100% مقارنة مع مجموعة السيطرة التي كان 80%. لوحظ أعلى نسبة للمواليد في المجموعة الثانية (130%) وأوطاءها في مجموعة السيطرة (70%). أن معدل التوائم ومعدل الولادات والخصب مرتفعة في المجموعة الثانية مقارنة ببقية المجاميع. أما التغيرات الكيموحيوية فلوحظ وجود فروقات معنوية (p≤0.05) بزيادة تراكيز أنزيمات AST, ALT, ALP وكذلك زيادة تركيز البروتين الكلي والكلستيرول الكلي في مصل الدم خلال المراحل الأخيرة من الحمل وعند الولادة. لوحظ انخفاض معنوي في تركيز كل من الكلوكوز والفسفور اللأعضوي في مصل الدم خلال نفس الفترة. لم يلاحظ وجود أي فروقات معنوية في تركيز كل من الألبومين والكالسيوم المتأين خلال مراحل الحمل وعند الولادة. نستنتج من هذه الدراسة أن استخدام الأسفنجات المهبلية المشبعة 40 ملغم البروجستاجين (FGA) مع حقن هرمون PMSG 500 وحدة دولية أدى إلى زيادة توحيد الشبق ومعدل التوائم.

Keywords


Article
Histological study of testis in Quail (Coturnix coturnix japonica)
دراسة نسيجية للخصية في طيور السمان (Coturnix coturnix japonica)

Loading...
Loading...
Abstract

The present work were aimed to study the histology of testis in male of quail (C.C. japonica). Ten adult male of quails, nine weeks old, were used in this study. Experimental birds were anesthetaized by using chloroform inhalation in closed champers and then the necropsed technique were applied to remove the testis and study their histological characteristics. The histological examination were showed that the male of Quail birds has a compound tubular testis. It covers by dense irregular connective tissue which called Tunica albuginea. The testis did not clearly divided into lobes because there is thin interstitial connective tissue septa between the adjacent seminiferous tubules. The convoluted seminiferous tubules surrounded by thin sheath consist of connective tissue fibers, myoid cells and smooth muscle fibers. Epithelium lining of semniferous tubules have two types of cells: supporting cells (Sertoli) and spermatogonium cells which produce the sperms. The extension of these tubules toward the epidydimus became like striated tubules (tubuli recti) less in diameter and lined by sertoli cells only. The striated tubules were anastomosing with each other to form rete testis which is directly contact with efferent ducts. The histological study also showed that the testis of quail has no mediastinum testis.يستهدف البحث الحالي دراسة التركيب النسيجي للخصية في ذكور طيور السمان الياباني. استخدم في هذه الدراسة عشرة ذكور بالغة بعمر تسعة أسابيع حيث خدرت الطيور بواسطة استنشاق الكلوروفورم الموضوع في حجرة مغلقة. بعد إجراء التقانة التشريحية تم عزل الخصية من كل الطيور وذلك لأجل إجراء اختبار الفحص النسيجي. الفحص النسيجي اظهر بان ذكور السمان تمتلك خصيتين تصنف على أنها غدد نبيبية معقدة, وهي محاطة بمحفظة من نسيج ضام كثيف غير منتظم تسمى بالغلالة البيضاء. متن الخصية غير مقسم بشكل واضح إلى فصوص بسبب قلة النسيج الضام الخلالي (الحاجز) الذي يفصل بين النبيبات المنوية المتجاورة. تحاط النبيبات المنوية بغشاء رقيق يتكون من خلايا المايويد وألياف عضلية ملساء, تتكون الظهارة المبطنة للنبيبات المنوية من نوعين من الخلايا هي: الخلايا الساندة (سرتولي) والخلايا الوراثية (سليفات النطف), امتداد النبيبات باتجاه البربخ تصبح على شكل نبيبات مستقيمة اقل قطرا ومبطنة بالخلايا الساندة فقط, تتفمم هذه النبيبات وتتداخل مع بعضها مكونة الشبكة الخصوية التي تتصل مباشرة مع القنوات الخارجية. كما وان نتائج الدراسة النسيجية أظهرت بان خصية ذكور السمان لا تحتوي على منصف خصوي.

Keywords


Article
Study of some hematological and biochemical parameters of local and Shammi goats in Baghdad
دراسة بعض القيم الدمية والكيموحيوية في الماعز المحلي والشامي في بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

In this study (104) animal males and Femals goats of Local and Shammi breeds in Baghdad city was examined ,these animals were normal. The results of hematological parameters showed that the means of Red Blood Cells, Hemoglobine and Packed Cell Volume were similar in goat males and females. also these means in Shammi breed goats were higher than Local breed goats. The mean concentration of Copper in groups of search males local breed goats were (0.20) µmol /l, while in females local breed goats were (0.16) µmol /l. The mean of copper in shammi males were (0.27) µmol /l ,while shammi females were (0.24) µmol /l. The results of the mean concentration of Magnesium in males local breed goats were (1.16) mmol/l, while the mean in females local breed goats were (0.99) mmol/l. The mean in shammi males were (1.24) mmol/l, while in shammi females were (1.26) mmol/l. The results of the mean concentration of Phosphorus in males local breed goats were (2.85) mmol/l, while in females local breed goats were (2.30) mmol/l. The mean of phosphorus in shammi males were (3.54) mmol/l, while in shammi females were (3.07) mmol/l. The results of the mean concentration of Potassium in males local breed goats were (4.36) mmol/l, while in females local breed goats were (4.68) mmol/l. The mean in shammi males were (5.66) mmol/l, while in shammi females were (5.32) mmol/l. Statistical analysis showed significant difference at (P< 0.05) between shammi and local breeds in RBC count, hemoglobin concentration, PCV, MCH, MCHC, concentrations of copper, magnesium, phosphorous, and potassiumتم فحص 104 حيوان ماعز من الذكور والإناث من السلالة المحلية والشامية المتواجدة في محافظة بغداد ولحيوانات سليمة من النقص الغذائي. أظهرت نتائج فحص المعايير الدمية ان معدلات معيار كريات الدم الحمر وخضاب الدم وحجم الخلايا المضغوطة كانت متقاربة أو متساوية لدى ذكور وإناث الماعز، وكانت لدى سلالة الماعز الشامي أعلى منها لدى الماعز المحلي . وكان معدل تركيز عنصر النحاس للمجاميع في ذكور الماعز الذكور المحلية كان (0.20) مايكرومول/ ل، فيما كان معدل العنصر لدى الإناث المحلية (0.16) مايكرومول/ ل، وكان معدل العنصر في ذكور الماعز الشامي (0.27 ) مايكرومول/ ل، وفي الإناث الشامية (0.24) مايكرومول/ ل. وكان معدل تركيز المغنيسيوم في ذكور الماعز المحلي 1.16 ملي مول/ ل وفي الإناث المحلية (0.99) ملي مول/ ل وفي ذكور الماعز الشامي (1.22) ملي مول/ ل وفي الإناث الشامية 1.26 ملي مول/ ل. وكانت النتائج لتركيز عنصر الفسفور في ذكور الماعز المحلي (2.85) ملي مول/ ل، وفي الإناث المحلية (2.30) ملي مول/ ل، وفي ذكور الماعز الشامي السليم (3.54) ملي مول/ ل، وفي الإناث الشامية (3.07) ملي مول/ ل، وكان معدل تركيز عنصر البوتاسيوم في ذكور الماعز المحلي (4.36) ملي مول/ ل، وفي الإناث المحلية (4.68) ملي مول/ ل، وفي ذكور الماعز الشامي (5.66) ملي مول/ ل، وفي الإناث الشامية السليمة (5.32) ملي مول/ ل. واظهر التحليل الإحصائي وجود فرق معنوي بمستوى (P<0.05) بين الماعز الشامي والمحلي في عدد كريات الدم الحمر, خضاب الدم, حجم الخلايا المضغوطة, متوسط الحجم الكروي, تركيز خضاب الدم الكروي, تركيز النحاس, المغنيسيوم, الفسفور والبوتاسيوم.

Keywords


Article
Stage of contrast on the level sex hormone before sexual mature in Awassi lamb
مراحل تباين مستوى الهرمونات الجنسية قبل النضوج الجنسي للحملان العواسية

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted on 4 male lambs of Awassi breed, Aged 4 months, presented in the farm of college of veterinary medicine, Anbar University, Anbar, Iraq. during the period from 10 May 2008, till 24 August 2008. The study were undertaken to show the effect of age months on the level of sex hormone in male lambs of Awassi breed. 10 ml blood samples were collected weekly into heparinized vacutainer tube from the jugular vein of each lambs. Blood was centrifuged (1000 ×g for 10 min) within 1h of collection and plasma was stored at -20c0 until. Plasma total testosterone concentrations, F.S.H. and ICSH were determined by ELAS. Testosterone was shown to be higher during 7 and 6 age months (0.682 ± 0.17 and 0.489 ± 4.17) mIU/ml-1, 5 and 4. F.S.H was shown to be significantly increase (P<0.05) during 4 age month (24.928 ± 27.25) mIU/ml-1 as compared with 5, 6 and 7. ICSH showed to be higher during 4 and 5 (2.971 ± 3.01 and 2.555 ± 2.27) mIU/ml-1 as compared with 6 and 7. It was concluded from this study that there was an effect of age months on the level sex hormone (Testosterone, F.S.H and ICSH).استخدمت 4 من ذكور الحملان العواسية بعمر 4 أشهر، لدراسة مراحل تباين مستوى الهرمونات الجنسية (التستستيرون، الهرمون المحفز لنمو النطف والهرمون المحفز للخلايا البينية) قبل النضوج الجنسي، في الحقل الحيواني التابع لكلية الطب البيطري/ جامعة الأنبار، العراق. للفترة من 10/5/2008 ولغاية 24/8/2008. جمعت عينات الدم من الوريد الوداجي وتم قياس مستوى الهرمونات بواسطة جهاز ELAS. لوحظ ارتفاع في مستوى هرمون التستستيرون في شهري السابع والسادس من عمر الحيوان (0.682 ± 0.17 و0.489 ± 4.17) مايكروليتر/ مللتر مقارنة مع شهري الرابع والخامس. لوحظ ارتفاع معنوي في هرمون المحفز لنمو الحويصلات في الشهر الرابع (24.928 ± 27.25) مايكروليتر/ مللتر مقارنة مع الأشهر العمرية (الخامس، السادس والسابع). أما هرمون المحفز للخلايا البينية فقد ارتفع في شهري الرابع والخامس من عمر الحيوان (2.971 ± 3.01 و2.555 ± 2.27) مايكروليتر/ مللتر مقارنة بشهري (السادس والسابع). نستنتج من الدراسة ان مستوى الهرمونات الجنسية تتباين في ذكور حملان الأغنام العواسية خلال فترة نمو الحيوان.

Keywords


Article
Supplementary of quantity vitamin C on ration and its effect on mortility rate and average scales fall down for Common carp Cyprinus carpio L. and Grass carp Ctenopharyngodon idella (val., 1884)fishes
إضافة كمية فيتامين C على العليقة وتأثيره على النسبة المئوية للهلاكات ومعدل تساقط الحراشف لأسماك الكارب الشائع Cyprinus carpio L. والكارب العشبي Ctenopharyngodon idella (Val., 1884)

Loading...
Loading...
Abstract

The effect of vitamin C on mortality rate was sharp decreased when fish fed containing 250 mg vitamin C kg diet were high mortality rate reached to 70 % for common carp and 50 % for grass carp when fish fed zero mg vitamins. C kg diet while the rate decrease when fish fed 50 mg vitamin C kg diet reached to 60 % and 40% for two species respectively in the end of experiment after 24 weeks in significant (P<0.05). Scales fall down was increased significant for two species in vitamin C concentrations in fish fed (zero and 50) mg vitamin C kg diet, they were in the end of experiment (18.2 ± 0.20, 11.8 ± 0.20) and (23 ± 0.31, 15.1 ± 0.20) for both species respectively.أظهر فيتامين C تأثيراً ملموساً على النسبة المئوية للهلاكات فقد سجلت أفضل النتائج عند زيادة الفيتامين إلى 250 ملغم فيتامين C/ كغم علف فقد لوحظ ارتفاع النسبة المئوية للهلاكات إلى 70٪ لأسماك الكارب الشائع و50٪ لأسماك الكارب العشبي عند المعاملة صفر ملغم فيتامين C/ كغم علف وتنخفض النسبة عند المعاملة 50 ملغم فيتامين C/ كغم علف لتصل إلى 60٪ و40٪ لكلا النوعين على التوالي في نهاية مدة التجربة (24 أسبوع) عند مستوى معنوية (P<0.05)، في حين لوحظ زيادة معنوية في معدل تساقط الحراشف لكل من اسماك الكارب الشائع والكارب العشبي عند المعاملتين صفر و50 ملغم فيتامين C/ كغم علف لتصل في نهاية مدة التجربة (18.2± 0.20، 11.8± 0.20) لأسماك الكارب الشائع و(23 ± 0.31، 15.1 ± 0.3) لأسماك الكارب العشبي على التوالي.

Keywords


Article
The effect of Aqueous some plants Extract on Giardia lamblia in vitro
تأثير المستخلص المائي لبعض النباتات على الجيارديا لامبليا في المختبر

Loading...
Loading...
Abstract

Six plants were purchased from herpelists shopes local. These extracts are the Punica granetum; Artemisia campestris; Eucalyptus camaldulensis; Cuminum cyminum; Mangifera indica; and Achillea santolina. The serial double fold dilution was done to each extract in sterile labeled tubes after preparation. The stock solutions used were (2000, 1000, 500, 125, 62.5, 31.5) mgml. Metronidazole (flagyl) was used as standard drug at concentration of 5ml125mg. The concentrations tested were (500, 250, 125, 62.5, 31.5, 15.75, 7.87) mg5ml. Viability was assessed by number of viable parasite; number of dead parasite per-microscopically field. The results showed that punica granetum; Artemisia campestris; Eucalyptus camaldulensis; and Achillea santolina revealed significant decreases in number of Giardia lamblia trophozoites. While the Cuminum cyminum and Mangifera indica not appeared remarkable effects in number of Giardia Lamblia trophozoitesستة نباتات تم شرائها من محلات العشابين في السوق المحلية. وعملت منها مستخلصات نباتية وهذه المستخلصات هي قشور الرمان Punica granetumونبات الشيح Artemisia campestris, كالبتوز Eucalyptus camaldulensis ,الكمون Cuminum cyminum, عنبة Mangifera indica, القيصوم Achillea santolina. إستعملت طريقة التخفيف المضاعف والمتسلسل ((serial double fold dilution لكل مستخلص محضر في أنابيب مؤشرة بعد التحضير. المحاليل القياسية هي بتراكيز(2000, 1000, 500, 125, 62.5 ,31.5) مايكروغرام لكل مليلتر حجم. الدواء القياسي (المسيطر control) المستعمل هو محلول المضاد الحياتي metronoidazole (flagyl) بتركيز5ml125mg . التراكيز المختبرة للمسيطر(control) هي (500, 250, 125, 62.5, 31.5, 15.75, 7.87) ملي غرام لكل5 مليلتر حجم. الحيوية تقاس بواسطة تعداد الطفيليات الحية وكذلك تعداد الطفيليات الميتة في الحقل المجهري. واظهرت النتائج ان قشور الرمان (الدباغ)punica granetum ، ونبات الشيح Artemisia campestris وقلف الكاليبتوزEucalyptus camaldulensis والقيصومAchillea santolina أوضحت نقص معنوي في عدد المتغذيات اللامبلية Giardia lamblia trophozoites بينما نبات الكمون Cuminum cyminum ونبات العنبة Mangifera indica. لم تظهر تأثيرات معنوية واضحة في عدد المتغذيات اللامبليةGiardia lamblia trophozoites .

Keywords


Article
Study of some blood characteristics and biochemical of Hamdani ewes during late pregnancy and after birth
دراسة بعض الصفات الدمية والبايوكيميائية للنعاج الحمدانية خلال المدة الأخيرة من الحمل وبعد الولادة

Loading...
Loading...
Abstract

Experiment was conducted on 15 Hamdani ewes (aged 2.5- 3.5 years) in the field of Grdarasha in the College of Agriculture University of Salahaddin- Erbil, to study the changes of some blood characteristics and biochemical during late pregnancy and after birth (the first month of Suckling) with the effect of type and sex of birth on those traits. The results indicated that their were change of these blood characteristics and biochemical during those periods where there was a difference highly significantly (P≤0.01) in the number of White blood cells (WBC), Red blood cells (RBC) and the amount of hemoglobin (Hb) and the decrease is evident in the first month of suckling period, but there were not significant differences in the proportion of cell volume of blood (PCV). As for the biochemical characteristics there was a highly significantly difference (P≤0.01) during these periods and increase in the proportion of blood sugar, cholesterol and total protein in the first month of suckling period. As indicated in the results of this experiment on the existence of highly significantly effect (P≤0.01) for sex of birth on hemoglobin (g100 ml) and the superiority of ewes birth for males on females, but did not show significantly effect on the type of birth. As for the biochemical characteristics have shown, the effect of type of birth was not significant, but the effect of sex was significant (P≤0.05) on cholesterol (mg 100 ml) and highly significantly (P≤0.01) on total protein (g 100 ml).أجريت هذه التجربة على 15 نعجة حمدانية بأعمار بين .52 - .53 سنة في حقل طردةرةشة التابعة لكلية الزراعة/ جامعة صلاح الدين - أربيل وذلك لدراسة التغيرات التي تحدث لبعض الصفات الدمية والبايوكيميائية خلال المدة الأخيرة من الحمل وخلال الشهر الأول من الرضاعة وتأثير نوع الولادة وجنس المولود على تلك الصفات. أظهرت نتائج هذه التجربة وجود فروقات معنوية (P≤0.01) لعدد خلايا الدم البيضاء والحمراء وكمية خضاب الدم حيث انخفضت في الشهر الأول من الرضاعة ولكن لم تكن هناك فروقات معنوية في نسبة حجم خلايا الدم المرصوصة. أما بالنسبة للصفات البايوكيميائية فقد كان هناك فروقات عالية المعنوية (P≤0.01) خلال هذه الفترات حيث زادت نسبة السكر والكولسترول والبروتين الكلي في الشهر الأول من الرضاعة. أوضحت نتائج هذه التجربة أيضاً وجود تأثير عالي المعنوية (P≤0.01) لجنس المولود على خضاب الدم وذلك بتفوق النعاج الوالدة ذكوراً مقارنة مع النعاج الوالدة إناثاً، ولكن لم تظهر تأثير معنوي لنوع الولادة على الصفات الدمية المدروسة. أظهرت النتائج ان نوع الولادة ليس له تأثير معنوي على الصفات البايوكيميائية، ولكن أثر جنس المولود معنوياً (P≤0.05) على الكولسترول وعالي المعنوية (P≤0.01) على البروتين الكلي.


Article
Isolation and identification of some bacterial isolates from table egg
عزل وتشخيص بعض العزلات البكتيرية من بيض المائدة

Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents the degree of contamination of table eggs with bacteria of the genus Staphylococcus, E-coli, Salmonella, Streptococcus and Clostridia taking into account the source of the eggs. The results of the study indicate a relatively high degree of contamination of table eggs with Staphylococcus bacteria and enterobacteriaceae both in yolk and on egg shell. The study included inspection, examination of brown eggs, gathered in winter and summer seasons from local markets, the origin the bacteria diagnosed by cultural, microscopic examination and biochemical tests methods. Results referred that bacteria were the main organism contaminate the egg 95% and fungi were 5%, we focused here on bacterial growth. Contamination ratio was; Staphylococcus 75%, enterobacteriaceae 20% (E-coli 9% and salmonella 11%) and 4.9% streptococcus and 0.1 clostridium perfringens. Smears are taken from egg shell and yolk, bacterial growth concentrate on shell in winter at 100 % while yolk 0%, in summer the growth was equal 50%-50% in both egg shell and yolkتستعرض الدراسة مدى تلوث بيض المائدة بالبكتريا من جنس العنقوديات والاشريشيا القولونية والسالمونيللا والعنقوديات والمكورات السبحية والمطثيات, اخذين بالاعتبار مصدر البيض. أشارت الدراسة لوجود درجة عالية من التلوث لمايكروبي لقشرة وصفار البيض بالجراثيم آنفة الذكر. تضمنت الدراسة فحص بيض المائدة الجوزي الذي جمع في الصيف والشتاء من السوق المحلية شخصت البكتريا بالطرق المزرعية والمجهرية والفحوصات الكيمياحيوية. أشارت نتائج الدراسة إلى ان البكتريا هي الميكروب الرئيسي الذي يلوث البيض بنسبة 95% والفطريات كانت 5%, ولقد انصبت دراستنا على النمو البكتيري حيث كانت نسبة التلوث كالآتي: العنقوديات 75%، البكتريا المعوية20% بنسبة 9% الاشريشيا القولونية و11% السالمونيللا ، لمكورات السبحية 4.9% والمطثيات 0.1%. أخذت العينات من قشرة وصفار البيض وقد تركز النمو على قشرة البيض في الشتاء بنسبة 100% وكان النمو متساوي على القشرة والصفار في الصيف50%.

Keywords


Article
Histopathological study on liver of mice infected with Cryptosporidium parvum and treatment with Azithromycin, Spiramycin alone and mixed with vitamin E
دراسة مرضية نسجية لكبد الفئران المخمجة بطفيل البويغيات الخبيئة والمعالجة بعقار Azithromycin و Spiramycin لوحدهما وممزوجة مع فيتامين E

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to induce infection with Cryptosporidiosis experimentally in white mice through inoculation with Cryptosporidium parvum then treatment with azithromycin and spiramycin alone or mixed with vitamin E as antioxidant in order to know the histopathological changes of liver and to compare with mice liver not infected and not treated. The results showed the presence of histopathological changes on liver of mice infected with Cryptosporidium parvum represented by vacuolar degeneration and hypertrophy of kupffer cells, localization of parasite in cytoplasm of hepatocyte and presence of parasitiphorous in group treated with spiramycin and azithromycin alone showed regression and shrunkage of parasite associated with presence of mild vacuolar degeneration while in group treated with vitamin E , the results showed regression and disappearance of parasite in some sections through 14-30 days of treatment. In the study concluded that spiramycin and azithromycin have a high effect on the parasite when mixed with vitamin E. تضمنت هذه الدراسة إحداث الإصابة بداء البويغيات الخبيئة Cryptosporidiosis تجريبياً في الفئران البيضاء من خلال تجريعها باكياس بيض الطفيل Cryptosporidium parvum ثم معالجتها بالعقارين azithromycin وspiramycin بشكل فرادي وممزوجين معاُ ومع مضاد الاكسدة المتمثل بفيتامين E لمعرفة التغيرات المرضية النسجية للكبد ومقارنته مع كبد الفئران غير المخمجة وغير المعالجة. أظهرت النتائج وجود تغيرات مرضية نسجية في كبد الفئران المخمجة بالطفيل المذكور اعلاه تمثلت بالتنكس الفجوي وتضخم خلايا كوفر وتموضع الطفيل في هيولي الخلايا الكبدية مع وجود الاكياس الطفيلية في المجموعة المخمجة فقط. اما عند المجموعة المخمجة والمعالجة بالعقارين azithromycin وspiramycin فقد لوحظ وجود انكماش واختزال في حجم الطفيل مع وجود تغيرات تنكسية طفيفة خلال فترة 14-30 يوماً وفي المجموعة المعاملة بالعقارين مع فيتامين E فقد اظهرت النتائج وجود اختزال وفي بعض المقاطع اختفاء الطفيل خلال فترة 14-30 يوماً من المعاملة. تستنتج هذه الدراسة بان تأثير العقارين على الطفيل في نسيج الكبد ممزوجاً مع فيتامين E اكثر شدة وافضل استجابة مما لو استخدم العقارين بشكل فرادي او ممزوجاً معاً.

Keywords


Article
Isolation and identification of some parasites that transmitted by Earthworms
عزل وتشخيص بعض الطفيليات التي تنقلها ديدان الأرض

Loading...
Loading...
Abstract

Total of (106) specimens of Earthworms were collected from Baghdad area examined for different species of parasites since of they act as intermediate or reservoir hosts. There are one or more species of the following parasites Two nematodes Ascaridia sp., Toxcara sp.; plants nematodes Heterodera sp. and oocyst of protozoa Monocystis sp. Were recovered from body cavity; the total rate of infection was 20.7% for the first time in Iraq. The result showed that sedimentation method the best method for isolation the parasites, Ascaridia sp. is most prevalent parasite in these infestationsتم جمع وفحص 106 عينة من ديدان الأرض من منطقة بغداد للتحري عن وجود الطفيليات وقد وجدت بيوض اثنين من الديدان الاسطوانية هما Ascaridia sp., Toxocara sp. وبيوض الديدان الخيطية النباتية Heterodera sp. وأكياس الاواليMonocystis sp. وذلك في التجويف الجسمي لديدان الأرض وبنسبة إجمالية 20.7 % وتم وصف بيوض الطفيليات ورسمها وتصويرها. وتعد التسجيل الأول للطفيليات المعزولة من ديدان الأرض. أظهرت النتائج إن أفضل طريقة للعزل هي طريقة الترسيب وان الديدان الخيطية Ascaridi sp. هي الأكثر وجوداً بين بقية الطفيليات

Keywords


Article
Hemoglobin polymorphism in different animal species in Iraq
تنوع الصفات المظهرية لنوعية الهيموغلوبين بين مختلف حيوانات المزرعة في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted for studying hemoglobin types in farm animals (cattle, sheep and poultry) in central part of Iraq. The results revealed that the fixation of hemoglobin type A in Friesian cattle which was born and raised in Baghdad. While in sheep; hemoglobin type B was dominant in the three major native breeds of sheep (Awassi, Arrabi and Karradi), the Genotypes frequencies of hemoglobin type B were 0.96, 0.98 and 0.95 respectively. In white leghorn which was raised in middle part of Iraq and in compared with the native breed showed both types of hemoglobin (A and B) in different frequenciesأجريت هذه الدراسة لمعرفة نوعية هيموغلوبين الدم في حيوانات المزرعة (أبقار وأغنام ودواجن) في المنطقة الوسطى من العراق. بينت النتائج ثبوت نوع هيموغلوبين A في الأبقار الفريزيان المولودة والمرباة في وسط العراق. أما في الأغنام فكانت صفة هيموغلوبين الدم نوع B هي السائدة في السلالات الثلاثة الرئيسية في العراق (العواسي والعرابي والكرادي)، حيث كانت نسبة التكرار الجيني لصفة الهيموغلوبين نوع B 0.96 و0.98 و0.95 في السلالات الثلاث وعلى التوالي. أما دجاج الليكهورن الأبيض والذي تم تربيته في بغداد فقد اظهر نسب متفاوتة لصفتي هيموغلوبين A وB،ومتباينة عما أظهره الدجاج المحلي في وسط العراق

Keywords


Article
Induction of True Estrous and Superovulation Using Licorice Extract (Glycyrrhiza glabra) in Local Iraqi Does
استخدام مستخلص عرق السوس(Glcyrrhiza glabra) في استحداث شبق حقيقي وإفراط الإباضة في إناث الماعز المحلي

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out in the animal farm of the college of veterinary medicine/Baghdad University. The effect of licorice extract, on reproductive performance of 40 mature local Iraqi does were studied, aged between 2.5-5 years, and three mature fertile bucks to observe does sexual behavior. The 1st experiment was conducted from 1-28 February 2008 on 25 does divided in to 4 groups which were treated weekly for 4 successive weeks with 300, 400 mg/Kg B.W. water solution of licorice extract weekly, 57 mg powder licorice extract with food/Kg B.W daily respectively with control group. Does were kept free for 4 hours daily with apronized bucks to observe their sexual behavior. Their weight and health were recorded. The aim of the 2nd experiments was to evaluate the effect of licorice extract in induction of estrous and superovulation in comparison with eCG in the period the sexual regression (from 1-27 march 2008) using vaginal sponges impregnated with 40mg MAP for 14 days in synchronization except the control group (Gc). The experiment was conducted on 28 does divided into 5 groups, (G1) and (G2) were treated with 300mg and 400mg/Kg B.W. of licorice extract respectively, (G3) injected with 500 IU of eCG IM 48 hr before removal of the sponges, (G4) treated with normal slain 48 hr before removal of the sponges. Does were left with apronized bucks to observe their sexual behavior for 7 days then, Exploratory laparotomies were done for does of each group to record the gross changes on ovaries and genitalia. The 3nd experiment was conducted to evaluate the effect of licorice extract (in 2 different times of administration) in induction of estrous and superovulation at the sexual regression period (7 April – 9 May 2008). In this experiment 30 does divided into 5 groups, estrous cycle of all groups had been synchronized with vaginal sponges except in (Gc). G1 was treated with 300mg licorice extract/ Kg BW. 28 hr before removal of the sponges, G2 was treated with 300mg licorice extract/ Kg BW, G3 treated with 500 IU eCG at the day of removal of the sponges and G4 was treated with 300mg licorice extract/Kg BW + 500 IU eCG at the day of removal of the sponges. Does were left with apronized bucks to observe their sexual behavior for 7 days then, Exploratory laparotomies were done for two does showed of signs estrous signs from each group. In the 1st experiment, results showed the effect of licorice extract on does reproductive performance, include the results were recorded 83.3%, 50%, 33.3% estrus percentage for does treated with 400 mg, 300 mg water solution of licorice/ kg B.W. weekly and 57mg powder of licorice/ kg B.W daily respectively, as compared to 28.5% for controls at the end of breeding season. The results of 2nd experiment were recorded on estrus induction, 50% for groups which had treated with 300 and 400mg licorice/kg B.W and 60% for 500 IU eCG, before 48 hrs of sponges removal, as compared to 0% control, with 4,1,1 prolificacy of 1st three groups outside of breeding season. In the 3rd experiment, groups treated with 300 mg/Kg licorice solution 48 hrs of sponge’s removal, 500 IU eCG and 300 mg licorice/kg + 500 IU eCG at the time of removal of sponges, showed that induction of estrous and superovulation were higher than those treated with 300 mg water solution of licorice at the time of removal of sponges and the control group. Group treated with 300 mg licorice/kg + 500 IU eCG showed high ovarian activity and ovulation rate, ovarian size was 35x30mm, these ovaries known as (Herculean ovary), and the number of ovum was ranged from 3-13 ovum/doe as recorded by laboratory. It was concluded that licorice can be used for induction of estrus and superovulation in does. أجريت هذه الدراسة في حقل الإنتاج الحيواني العائد إلى كلية الطب البيطري- جامعة بغداد, اشتملت الدراسة على 40 أنثى ماعـز محلي أعمارها بين 2.5-5 سنوات وتيوس خصبة عـدد 3 لغرض الكشف عن الشبق. تضمنت التجربة الأولى تقييم تأثير مستخلص عـرق السوس في إحداث الشبـق لـ 25 أنثى ماعـز محلي وبـدون استخـدام الاسفنجات المهبليـة للمدة من 1 لغاية 28 شباط 2008 (نهاية فترة النشاط الجنسي). استخدم فيها عـرق السـوس على ثلاث معامـلات 300 و400 ملغمكغـم وزن جسم حي (و. ج. ح.) أسبوعيا من مستخلص عرق السوس كمحلول مائي و57 ملغم/ كغم و. ج. ح. مسحوق مستخلص عرق السوس يومياً (399 ملغم أسبوعيا) بالإضافة إلى مجموعـة السيطـرة. وتم إطلاق الذكور بعد ربـط مآزر لأعضائها التناسليـة مع إناث الماعز مرتان يومياً ولمـدة 4 أسابيع لغرض الكشف عن حالات الشبق. التجربـة الثانية كان الهدف منها تقييم تأثير مستخلص عرق السوس في إحداث الشبق وفرط الإباضة مقارنة مع eCG في فترة التقهقر الجنسي (من1 ولغاية 27 آذار2008), باستخدام الاسفنجات المهبلية المشبعة بـ 40 ملغم MAP مـدة 14 يوماً في توحيد شبقها باستثناء مجموعة السيطرة(Gc) . أجريت التجربة على 28 معزة قسمت إلى 5 مجاميع، عوملت (G1) و(G2) بـ 300 ملغم و400 ملغم/ كغم و. ج. ح. من مستخلص عرق سوس (م. ع. س.) على التوالي, و500 وحدة عالمية eCG لـ (G3) قبل 48ساعـة مـن رفـع الاسفنجات, و(G4) بقيت بدون معاملـة. تم إطلاق التيوس مع إناث التجربة بعد ربط مآزر على أعضائها التناسلية لمدة 7 أيام, بعـدها أجريت عمليات فتح البطن الاستقصائي للإناث التي ظهرت عليها علامات الشبق لمعاينة فعالية المبايض. في التجربة الثالثة تم تقييم تأثير مستخلص عرق السوس بوقتين مختلفين على إحداث الشبق وفرط الإباضة في فترة التقهقر الجنسي من (7 نيسان لغايـة 9 أيار/ 2008), أجريت التجربة على 30 أنثى ماعز وُحِـدَ شبقها بالاسفنجات المهبلية المشبعة بالبروجسترون باستثناء Gc بعد إن قسمت إلى 5 مجاميع, عوملت G1 بـ300 ملغم(م. ع. س.)/ كغم و.ج.ح. قبــل 48 ساعة من رفع الاسفنجات وG2 و G3وG4 عوملت بـ300 ملغم (م.ع.س.)/ كغم و.ج.ح. و500 وحـدة عالمية eCG و300 ملغم (م.ع.س.)/ كغم + 500 وحدة عالميـة eCG على التوالي يـوم رفـع الاسفنجات. تم إطلاق التيوس حرة مع إناث التجربـة لمدة 7 أيام, حيث جرت عمليات فتح البطن الاستقصائي للإناث التي ظهرت عليها علامات الشبق. حققت المعاملة 300 و400 ملغم محلول عرق سوس/ كغم و. ج. ح. اسبوعياً أعداد أعلى في حالات الشبق متفوقة معنوياً 0.05) p<) على المجمـوعة المعاملة بـ 57 ملغمكغم و. ج. ح. مسحوق عرق سوس يوميا ومجموعة السيطرة في التجربة الأولى حيث كانت النسبة المئوية لحالات الشبق 83% و50% و33.3% على التوالي. أما في التجربة الثانية, سـجلت المجموعتان اللتان عوملتا بـ 300 أو400 ملغم (م.ع.س)/ كغم و.ج.ح. والمجموعة التي عوملت بـ 500 وحـدة عالمية eCG قبل 48 ساعة من رفع الاسفنجات على التوالي, أعداد أعلى في حالات الشبق وفرط الإباضة, حيث تفوقت معنوياً P<0.05) (على المجموعة الرابعة التي عوملت بالاسفنجات المهبلية فقط وعلى مجموعة السيطرة. ولم يكن في التجربــة الثالثة للمجموعة التي عوملت بـ300 ملغم م.ع.س/ كغم و.ج.ح. في يـوم رفع الاسفنجات تأثير في إحداث الشبـق وفرط الإباضة التي تفوقت عليها المجموعات التي عوملت بنفس الجرعة قبل 48 ساعـة من رفع الاسفنجات والمعاملة بـ 500 وحدة عالمية eCG يوم رفع الاسفنجات وعلى مجموعة السيطرة معنوياً (P< 0.05). وسجلت المجموعة التي عوملت بـ 300 ملغم محلـول السوس/ كغم و. ج. ح. إضافـــة إلى 500 وحدة عالميـة eCG معاً يوم سحب الاسفنجات المهبليـة التـفوق نفسه في إحداث الشبق مع نشاط مبايضها بدرجـة عالية, وسجلت أبعاد حجم المبايض فيها أكثر من 35 ملم × 30 ملم وسميت مبايضها بـ(المبـايض الجسيمة) (Herculean Ovary), مع ملاحظة فرط في البيوض المطروحة حيث تراوحت أعدادها من 3-13 بيضة/ أنثى والتي سجلت وصورت أثناء عمليات فتح البطن الاستقصائي. لقد استنتج من الدراسة إمكانية استخدام عرق السوس لاستحداث الشبق وفرط الإباضة في الماعز المحلي.

Keywords


Article
A comparative study of thiopental and thiopental– propofol admixture with xylazine premedicated donkeys
دراسة مقارنة تأثير الثايوبنتال ومزيج الثايوبنتال والبروبوفول للحمير المعاملة بالزايلازين

Loading...
Loading...
Abstract

The anesthetic property between thiopental (T) and thiopental–propofol mixture (TP) was evaluated in six adult donkeys premedicated with xylazine (X) . Each donkey was anesthetized one time with each dose of (T) (10 mg/kg) and (TP)(5mg/kg+1mg/kg, intravenous respectively) five minutes later of premedication with (X) (1 mg/kg, I.V.). The following anesthetic parameters; induction of anesthesia, duration and quality of anesthesia, narcosis and standing time after recovery, heart and respiratory rates, were qualitatively and quantitatively assessed. The results did not show any significant difference at the level of (p<0.05) between both anesthetic protocols. But, clinically, anesthesia with (T) produce rapid, smooth, and free of excitement induction (18.50 ± 9.88 sec) with apnea (25 ± 8.8 sec). Thiopental produced anesthesia characterized by; good muscle relaxation, narcosis (30.50 ± 5.42 min) and surgical anesthesia (20.25 ± 3.47 min). Recovery was smooth and the standing time lasted for (35.50 ± 10.53 min). While anesthesia with (TP) characterized by a smooth induction (37.75 ± 11.44 sec) and without apnea, good muscle relaxation, and the duration of anesthesia (17.7 ± 1.03 min) and narcosis (23.25 ± 0.62min) was shorter than (T). Recovery was smooth and standing time after recovery was longer than (T) (47.50 ± 12.66 min). In conclusion, both protocols produced good anesthesia in donkeys, but (TP) anesthesia may be a clinically usable technique for induction of anesthesia in donkeysهدفت الدراسة إلى مقارنة الخاصية التخديرية بين الثايوبنتال ومزيج الثايوبنتال والبروبوفول في ستة حمير بالغة كانت تحت تأثير الزايلازين. خدر كل حيوان وبوقت واحد بعد خمسة دقائق من إعطاء الزايلازين وريديا بجرعة (1ملغم/ كغم) بالثايوبنتال بجرعة (10 ملغم/ كغم) ومزيج الثايوبنتال بروبوفول بجرعة (5 ملغم/كغم± 1 ملغم/ كغم وريديا وعلى التوالي). تم إجراء الحساب الكمي والعددي للمعايير التخديرية الآتية: حثّ التخدير ومدة ونوعية التخدير والتسدير وزمن الوقوف بعد النقاهة من المخدر وكذلك معدلات التنفس وضربات القلب. بينت نتائج التجربة عدم وجود أي فروق معنوية بين عند مستوى معنوية اقل من 5% بين نظامي التخدير لكن سريرياً التخدير الثايوبنتال نتج عنه حث تخدير سريع وسهل و خالي من التهيجات العصبية (18.50 ± 9.88 ثانية) وبفترة انقطاع تام للتنفس (25± 8.8 ثانية )، وكما أن التخدير بالثايوبنتال نتج عنه ارتخاء جيد للعضلات ومدة تسدير (30.5 ± 5.42 دقيقة) ومدة تخدير جراحي (20.25 ± 3.47 دقيقة). كانت النقاهة من المخدر سهلة وزمن الوقوف (35.50 ± 10.53 دقيقة). بينما التخدير بمزيج الثايوبنتال والبروبوفول تميز بحث سهل (37.75 ± 11.44 ثانية) وبدون توقف للتنفس وكذلك ارتخاء جيد للعضلات وبمدة تخدير (17.7 ± 1.03 دقيقة) ومدة تسدير (23.25 ± 0.62 دقيقة) والتي كانت اقصر من الثايوبنتال. وكم تميزت النقاهة من المخدر بأنها سهلة وزمن الوقوف بعد النقاهة اكبر من زمن الثايوبنتال (47.50 ± 12.66 دقيقة). يستنتج أن كلا نظامي التخدير المستخدمين في البحث ينتج عنهما تخدير جيد في الحمير لكن مزيج الثايوبنتال والبروبوفول قد يكون التقنية الأكثر استخداما في حث التخدير في الحمير

Keywords

propofol --- thiopental --- donkey


Article
Bovine oocyte maturation collected from abattoir and in vitro fertilization
إنضاج بيوض الأبقار المأخوذة من المجازر وتخصيبها مختبرياً

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted at biotechnology center in Baghdad. Eighty (80) of bovine ovaries from Al-Shualah abattoir in Baghdad after slaughter have been collected. The total number of oocytes were obtained from ovaries by aspiration of follicles reached (71). The follicle selection method according to size from 3-7 mm. This oocytes classified into two groups according to the cumulus cells surrounded the oocyte, partially or completely. The first group included (37) oocytes completely surrounded by cumulus cells, and the second group (34) oocytes without cumulus cells. All oocytes subjected to incubation in TCM-199 medium at 38 C˚ in CO2 incubator about 24 hrs., the results indicates that (24) 64.88% of the oocytes in the first group and (16) 47.05% of the second group showed maturation. All matured oocyte were fertilized by frozen semen which had been brought from artificial insemination center (Abu Ghraib) as straws. The result appeared (13) 54.16% fertilized oocytes in first group while the number of fertilized oocyte in second group reached (6) 46.15%, when incubation had been continued for further development, the cumulus oocyte complex give (6) 37.50% embryos in two cells to four cells (Cleavage stages). But the second group give only (2) 33.33% embryos. No significant differences in maturation between oocyte with cumulus (WC) and without cumulus (WOC) among oocyte (p>0.05).تم جمع (80) مبيض للأبقار من مجزرة الشعلة بشكل عشوائي بعد ذبح الحيوان مباشرة وقد نقلت إلى مركز التقنيات الإحيائية في بغداد محفوظة بالمحلول الملحي المتعادل، استخدمت طريقة السحب بواسطة السرنجة لسحب (71) بويضة وصنفت اعتمادا على وجود الركمة المبيضية إلى (37) بويضة محاطة بشكل كامل بخلايا الركمة الاباضية و( (34خلية معراة من الركمة الاباضية وتم إهمال جميع البيوض التي ظهرت محاطة بشكل جزئي بالركمة الاباضية. أخضعت جميع البيوض إلى الحضن في الوسط الزرعي (TCM-199) باستخدام الحاضنة المكيفة بغازCO2 (ثاني اوكسيد الكربون) لمدة 24 ساعة وكانت النتائج من المجموعة الأولى المحاطة بخلايا الركمة المبيضية (24) بيضة أظهرت نضوجها من خلال ملاحظة تكوين الجسم القطبي الأول وبنسبة 64.86 ٪. أما المجموعة الثانية فأعطت (16) بيضة ناضجة وبنسبة 47.05٪. تم استخدام السائل المنوي المجمد المزود من مركز التلقيح الاصطناعي في أبو غريب في تلقيح هذه البيوض وثم حضنها في الحاضنة المكيفة بغاز CO2 فأظهرت (13) بيضة مخصبة, حيث كان الإخصاب بنسبة 54.16٪ من البيوض الحاوية على الركمة المبيضية واستمر حضن البيوض إلى الانقسام الثاني فحصلنا على (6) أجنة بنسبة 46.15٪, بينما تم الحصول على (6) بيوض مخصبة (Zygot) وبنسبة 37.50٪ من الخلايا العارية من الركمة المبيضية علما إن نتيجة الحضن لهذه البيوض المخصبة أظهرت جنينين فقط بعد استمرار حضنها وكان بنسبة 33.33٪. لم يلاحظ وجود فرق معنوي على مستوى (P>0.05)

Keywords


Article
Pathological study of therapeutic Effect of Crude Extract of Euphorbia granulata F.in experimentally implanted Murine Mammary Adenocarcinoma
دراسة مرضية لتأثير علاج خلاصة خام نبات سرطان الثيل Euphorbia granulata F. في علاج سرطانة الغدة اللبنية المغروسة في اناث الفئران البيضاء

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to evaluate the cytotoxic effect of 70% ethanolic crude extract of Euphorbia granulata F. on normal and cancer cells. The acute toxicity of 70% ethanolic extract of the plant on normal mice has been studied. LD50 was determined by probit study (1486 mg/ kg B.W.) to calculate the therapeutic dose which was 30 mg/kg B.W S/C injection. Therapeutic effect of ethanolic extract of E. granulata was studied on tumor-bearing female mice after subcutaneous administration of 30 mg/kg B.W for 30 days (group II), while tumor-bearing female mice (group I) have been injected with distilled water only and served as control. The results were showed a significant reduction in tumor volume, relative tumor volume and inhibition of tumor growth rate in treated mice (group II) compared with tumor-bearing female mice of non-treated group (group I). Histopathological sections were showed large areas of necrosis, mononuclear cell infiltration and granulation tissue formation surrounding the tumor cells in tumor-bearing female mice (treated group II), hyperplasia of white pulp of the spleen with amyloid deposition and proliferation of megakaryocyte. Mononuclear cell infiltrations in liver, kidney, intestine and brain (group II) compared with non treated tumor bearing female mice (group I). The tumor growth was showed acinar like structures with milk like secretion, pleomorphic hyperchromatic tumor cells, and calcification of necrotic area. Liver showed small aggregation of tumor cells within liver parenchyma with extensive areas of coagulative necrosis and apoptosis. kidney undergo hydropic degeneration with dilation of urinary space. Brain showed perivascular and perineuronal edema with congestion, while spleen showed mild hyperplasia and proliferation of megakaryocytes. Tumor associated macrophages were infiltrated in liver and lung of control groupهدفت الدراسة إلى معرفة التأثير العلاجي للخلاصة الايثانولية الخام 70% لنبات سرطان الثيل على سرطانة الغدة اللبنية المغروسة في اناث الفئران البيضاء (داخل الجسم الحي) لقد تم دراسة التأثير العلاجي للخلاصة الايثانولية الخام على الفئران الحاملة لسرطانة الغدة اللبنية بحقن جرعة30 mg/ kg B.W. تحت الجلد لمدة 30 يوم على التوالي وأظهرت النتائج انخفاض معنوي في حجم الورم وحجم الورم النسبي وزيادة في نسبة تثبيط الورم مجموعة الحيوانات المعالجة مقارنة مع مجموعة حيوانات السيطرة التي اظهرت زيادة كبيرة في حجم الورم. اظهر الفحص النسجي المرضي وجود باحات كبيرة من النخر وارتشاح خلايا وحيدة النواة مع تكون النسيج الحبيبي حول الخلايا السرطانية في مجموعة الفئران الحاملة للسرطان والمعالجة بالخلاصة الايثانولية الخام لنبات سرطان الثيل بينما اظهرت المقاطع النسجية للورم لمجموعة السيطرة وجود كتلة ورمية تميزت بالتكاثر العشوائي للخلايا الورمية المتعددة الاشكال وذات النوى الغامقة مع تكوين الخلايا العملاقة وزيادة في عدد الاشكال الانشطارية مع تكوين تراكيب سنخية مع إفراز مادة شبيهة بالحليب مع وجود باحات واسعة من النخر وتكلس المناطق المتنخرة من الورم وتجمعات صغيرة متعددة من الخلايا الورمية في متن الكبد مع حصول النخر التجلطي والموت المبرمج للخلايا وارتشاح البلاعم الكبيرة المصاحبة للورم في كل من الكبد والقلب والرئتين، مع فرط التنسج اللمفاوي للب الابيض وخزب واحتقان الاوعية الدموية للدماغ وزيادة الخلايا الكأسية وافراز مادة المخاطين في الامعاء. أما المقاطع المرضية النسجية المعالجة بالخلاصة الايثانولية لنبات سرطان الثيل فقد اظهرت وجود أورام حبيبية في الكبد والكلية أظهرت التنكس المائي مع توسع حوض الفراغ البولي مع ارتشاح خلايا وحيدة النواة في كل من القلب، الكلية، الرئة، الدماغ والأمعاء وفرط تنسج وارتشاح مادة النشواني في الطحال والتي ظهرت بوضوح باستخدام الصبغة الخاصة مع عدم مشاهدة النقائل وخلايا بالمقاطع النسجية. لكن لوحظ وجود ارتشاح لخلايا البلاعم المصاحبة للورم في الكبد والرئة في مجموعة السيطرة

Keywords


Article
The relation between sex and Ectoparasites intestation of Albushlumbo Pseudapocrypte dentatus in Iraq
العلاقة بين جنس سمكة البوشلمبو الخيطي Pseudopocrypte dentatus و اصابتها بالطفيليات الخارجية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

50 fish type Pseudopocrypte dentatus were collected from the Faw area south of Basra and males isolated from females according to the shape of dorsal fin with an average weight of (59.3) g and an average length of (14.8) cm for each fish. The fish were brought to Baghdad and placed in plastic tubs to adapt them to the new environment. It was observed that the percentage of male fish was around 40% of the total fishes collected for this study, while the number of females was 60% of the total of these fish. male were isolated from the females according to the apparent signs of differentiation for the males have dorsal fins high like a reef and their bodies are larger than females, and are brightly colored with a body length less than the female body. Check was made then to figure out the existence of external parasites, it was observed that the fish rub their bodies strongly within internal wall of plastic vessel and for both sexes, and their bodies were examined using hand magnifying lens to diagnose the parasites appearing on the bodies of these fishes. Three types of external parasites were diagnosed; 70% of which were hook worms Lernaea, type Lernaea cyprinacea, and 20% of the infestation were the fish lice Argulus, type Argulus foliaceus, whereas the other 10% of the infection, especially females, were infected with the parasite Ergasilus sieboldi, near the gills specifically, the infection is likely because the females preceed the males to the breeding areas in the mating flight at the beginning of the month of June as shown through the total number of the fish which was (60%) females and (40%) males. The presence of a parasites linked to gender-specific, without the other was not noticed.جمعت 50 سمكة بوشلمبو خيطي Pseudopocrypte dentatus من منطقة الفاو جنوب البصرة وعزلت الذكور عن الإناث، إذ كان معدل وزن الأسماك (59.3) غم، ومعدل الطول الكلي (14.8) سم. جلبت الاسماك إلى بغداد ووضعت في أحواض بلاستيكية لأقلمتها على البيئة الجديدة، إذ لوحظ ان نسبة الذكور كانت بحدود 40% من مجموع الاسماك الكلي المجموعة لهذه الدراسة، في حين بلغت نسبة الاناث 60% من المجموع الكلي لهذه الاسماك. عزلت الذكور عن الاناث حسب العلامات الظاهرية للتفريق بين الاجناس اذ ان الذكور تمتلك زعانف ظهرية مرتفعة بشكل شراع وأجسامها أضخم من الإناث وذات ألوان براقة مع جسم اقل طولا من جسم الاناث. وبعد الاستدلال على وجود الطفيليات الخارجية اذ لوحظ ان الاسماك تحك اجسامها بشدة بجدران الأحواض الداخلية ولكلا الجنسين، وفحصت أجسام هذه الأسماك باستعمال العدسة المكبرة اليدوية لمراقبة وتشخيص الطفيليات الظاهرة على اجسام هذه الاسماك. شخصت ثلاث أنواع من الطفيليات الخارجية وهي 70% من الإصابات كانت بالديدان الكلابية Lernaea من نوع Lernaea cyprinacea ، و20% من الإصابات كانت بقمل الأسماك Argulus من نوع Argulus foliaceus، أما 10% من الإصابات وخصوصا الإناث كانت قد أصيبت بالطفيلي Ergasilus sieboldi وعند منطقة الغلاصم بالتحديد، ومن المحتمل اصابة الطفيلي الأخير للإناث بسبب أنها تسبق الذكور الى مناطق التزاوج في رحلة التزاوج عند مطلع شهر حزيران كما بينته نسب اصابة الاسماك اذ كانت 60% إناث و40% ذكور من المجموع الكلي للأسماك في هذه الدراسة. ولم يلاحظ وجود طفيلي مرتبط بجنس معين دون الاخر.

Keywords


Article
Studing the effects of aquatic extracts of Nigella sativa, Olea europacea and Allium sativum on shigella dysenteriae in vitro
دراسة تأثير المستخلص المائي لنبات حبة البركة والثوم، والزيتون على نمو بكتريا Shigella dysenteriae في الزجاج

Loading...
Loading...
Abstract

Three aquatic extracts of Nigella sativa, Allium sativum and Olea europacea were used to determine their effect on shigella dysenteriae that was isolated from a stool of patient with diarrhea. Filter paper disks were prepared to socked with plant extracts to be used on Muller Hinton agar plates that were inoculated with the bacteria. After 18-24hours, inhibition zones were measured. Nigella sativa extracts were found to be the best since the mean inhibition zone was 23 mm followed by Olea europacea extract which showed mean inhibition zone was 22mm, while the lowest inhibition zone diameter was noticed in Allium sativum 16mm. These three medicinal plants were chosen because they were known to contain some elements that are effective against enteric bacteria.استخدمت في هذه الدراسة ثلاثة مستخلصات مائية لنباتات حبة البركة والثوم والزيتون وجرى دراسة تأثير هذه المستخلصات بشكلها الخام على نمو بكتريا Shigella dysenteriae المعزولة من براز مريض مصاب بالإسهال. تم تحضير أقراص من ورق الترشيح بعد غمرها بالمستخلصات النباتية وتحديد تركيز كل قرص ووزعت هذه الأقراص على إطباق Muller Hinton بعد نشر المستعمرات البكترية قيد الدراسة وحضنت الإطباق لمدة 18-24 ساعة وتم قياس قطر التثبيط. بينت الدراسة الحالية إن أفضل الخلاصات المستخدمة هو خلاصة الحبة السوداء إذ أبدت الأقراص ذات التركيز )100ملغم/100مل ( تأثير مثبط واضح وكان متوسط قطر التثبيط 23 ملم أما خلاصة ورق الزيتون فكان معدل قطر التثبيط 22 ملم ضمن تركيز 100)ملغم/100مل( وأخير فصوص الثوم حيث كان معدل قطر التثبيط 16 ملم ضمن نفس التركيز. اختيرت هذه النباتات بالتحديد لاحتوائها على العديد من العناصر الغذائية الأساسية وكذلك تميزها بالقدرة التثبيطية العالية ضد الأجناس البكتيرية بالأخص البكتريا المعوية Escherichia coli, Shigella dysenteriae .

Keywords


Article
The Effect of Vitamin A Supplement on Vaginal Epithelium During Pregnancy and Post Partum in Ewes
تأثير إضافة فيتامين أ على الخلايا المهبلية المنسلخة للنعاج خلال الحمل وبعد الولادة

Authors: N. W. Zaid نزيه ويس زيد
Pages: 99-108
Loading...
Loading...
Abstract

This trail was carried out on (12) Awassi ewes in the animal farm of College of Veterinary Medicine, in Baghdad University, during the period from May to November 2007, to study the cellular changes that occur in the vaginal epithelium during pregnancy and after birth. The animals were divided into two groups. The first group (treated group) gave (60.000) IU orally vitamin A once weekly. The second group left as control group. High mitotical figures have been observed in the vaginal smear of treated group. The size of the cells and the nuclei was significantly increased in the treated group, the affinity of the cytoplasm and nucleus for staining was elevated. No changes in keratinization and vacuolation intensity, whereas the presence of neutrophils in the treated group was obvious. These observations indicate the importance of vitamin A during pregnancy and pureperium to increase cell proliferation and cellular immunityأجريت هذه التجربة على اثنتا عشر (12) من النعاج العواسية الموجودة في الحقل الحيواني لكلية الطب البيطري، جامعة بغداد للفترة من آيار إلى تشرين الثاني 2007 لدراسة التغيرات الخلوية التي تحصل في ظهارة المهبل خلال الحمل وبعد الولادة. قسمت حيوانات التجربة إلى مجموعتين، المجموعة المعالجة والتي جرعت فموياً بـ(60.00) وحدة دولية من فيتامين أ مرة واحدة أسبوعياً والمجموعة الثانية والتي تركت كمجموعة سيطرة. لوحظ زيادة الانقسام الخلوي للمسحات المهبلية في المجموعة المعالجة. أزداد حجم الخلايا والأنوية بشكل معنوي في المجموعة المعالجة، وارتفعت آلفة الهيولي والأنوية للأصباغ. في حين لم يظهر أي اختلاف في وجود التقرن والفجوات. بينما لوحظ وجود واضح للخلايا العدلة في المجموعة المعالجة. أكدت الدراسة الحالية أهمية فيتامين أ خلال الحمل وبعد الولادة لزيادة الانقسامات والمناعة الخلوية

Keywords


Article
Study of the sensitivity of some pathogenic isolated from respiratory infection in human against same plant extracts
دراسة حساسية بعض البكتريا المعزولة من اصابات تنفسية في الإنسان لبعض المستخلصات النباتية

Loading...
Loading...
Abstract

In this study a comparison between alcoholic and aqueous extracts of four types plants was done in a point of bacterial growth inhibition. These plants were Archis hypogaea, Lepidium sativum, Cinnomomum camphora and Trigonella gracaecum. The results showed the efficiency of alcoholic extract of Cinnomomum camphora against all types of bacterial isolates in which they are: tow Isolates of gram positive bacteria: Actinobacillus lignieresii and Pseudomonas arigenosa and three isolates of gram negative bacteria: Staphylococcus aureus, Streptococcus pneumoniae and Lactobacillus spp. While Lepidium sativum extract was more efficient against Staph. aureus with a zone of inhibition 20 mm in diameter, but with no efficiency against other intestinal isolate such as E. coli. Trigonella gracaecum extract showed good ability of inhibition against Stuph. aureus as well as Strept. Pneumoniae. Archis hypogaea extract showed less bacterial inhibition except against strept. pneumoniae.تم في هذه الدراسة مقارنة الكفاءة التثبيطية لأربعة من المستخلصات النباتية الكحولية والمائية وهي: مستخلص الفول السوداني، الحلبة، الحبة الحمراء والكافور مع بعض المضادات البكتيرية الشائعة ضد مجموعة من العزلات الجرثومية هي: اثنان من البكتريا السالبة لصبغة كرام هي: Actinobacillus lignieresii والزوائف الزنجارية Pseudomonas arigenosa ، وثلاثة عزلات موجبة لصبغة الكرام هي: Staphylococcus aureus وStreptococcus pneumoniae و Lactobacillus spp من مرضى التهابات القناة التنفسية. أظهرت الدراسة كفاءة المستخلص الكحولي للكافور تجاه جميع أنواع البكتريا المعزولة سواء الموجبة أو السالبة لصبغة كرام، وكانت بذور الحبة الحمراء أكثر فعالية ضد جرثومة الـمكورات العنقودية الذهبية Staphylococcus aureus وسجلت أعلى قطر تثبيط في التجربة وهو 20 ملم فيما لم تكن لها فعالية تذكر تجاه العديد من الجراثيم الأخرى مثل عصيات القولون Escherichia. coli . أما بالنسبة إلى مستخلصات الحلبة فقد أحدثت تثبيطاً متميزاً ضد جرثومة الـ Staphylococcus aureus والمكورات السبحية الرئوية Streptococcus pneumoniae اما بالنسبة لمستخلص الفول السوداني فقد كانت له نتائج تثبيطه أقل بكثير مقارنة بالمستخلصات الأخرى إذ لم يعطِ المستخلص المائي له أي كفاءة تثبيطية.

Keywords


Article
Efficacy of ivermectin with different doses in controlling of nematodes in sheep
كفاءة الايفرمكتين بجرع مختلفة في السيطرة على الديدان الاسطوانية في الضأن

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was included the examination of 100 Awassi sheep from the farm of agricultural college department of animal rearing and management University of Mosul. There age range from 1-5 years &weighting 30-50 Kg, the examined animals was subdivided in to four equal groups, Ivermectin was administered to group 1,2 ,3 in a dose of 0.2,0.4,0.6 mg/kg BW s/c in single dose respectively while the rested group was lifted as a control without treatment. The total infestation rate with gastrointestinal nematodes reach to 72.5% and within the groups was 60%,70%, 90% and 70% in groups 1,2,3 and control respectively, the infestation was declined after treatment with ivermectin to reach 0% in groups 2 and 3 and somewhat more in group1, while in control group it reach to 80%. The efficacy of ivermectin depending on the reduction of the numbers of eggs in the fecal balls was reached to 100% in groups 2 and 3 to the end of the study and to less degree in group1 (97.1-100%). The total infestation rate with lung worms was 25% and within the groups 30%, 20% and 30% in groups 1,2,3 and control respectively, the administration of ivermectin reduced the infestation rate with lung worms to 0% in all treated groups (i.e. the efficacy was 100%) and extended to the end of the study, while the infestation rate in the control group increased to 50% at this point. The clinical sings, were decreased in the treated groups and the degree of improvement is affected positively with dose rate, there is also an improvement in the blood picture in the treated groups after treatment but it remain within normal valuesتضمنت الدراسة الحالية فحص 100 رأس من الضأن العواسية في حقل كلية الزراعة/ قسم الثروة الحيوانية/ جامعة الموصل تراوحت أعمارها بين (1-5) سنة وأوزانها بين (30- 50) كغم قسمت بشكل متساوي وعشوائي إلى أربعة مجاميع متساوية، أعطيت المجموعة 1و2و3 ألايفرمكتين بالجرع 0.2 و0.4 و0.6 مليغرام/ كغم ولمرة واحدة بالحقن تحت الجلد وعلى التوالي وتركت المجموعة الرابعة بدون علاج كمجموعة سيطرة. لقد بلغت نسبة الخمج الكلية بالديدان الاسطوانية للمعدة والأمعاء 72.5 % وكانت ضمن المجاميع 60% و70% و90% 70% في المجاميع 1 و2 و3 والسيطرة وعلى التوالي. أدى إعطاء الايفرمكتين إلى عدم تسجيل إصابة في كلتا المجموعتين 2 و3 والى نهاية التجربة أي بكفاءة بلغت 100% بينما كانت كفاءته في المجموعة 1 أقل إذ تراوحت بين (97.1- 100%) والى نهاية التجربة. أما فيما يخص ديدان الرئة فقد بلغت نسبة الإصابة الكلية 25% وكانت ضمن المجاميع 30% و30% و20% و20% في المجاميع 1 و2 و3 والسيطرة وعل التوالي، وقد أدى إعطاء الايفرمكتين إلى خفض نسبة الإصابة إلى 0% وفي كافة مجاميع العلاج أي بكفاءة بلغت 100%، بينما ارتفعت نسبة الخمج في مجموعة السيطرة لتصل إلى 50% عند نهاية التجربة. فضلا عن قلة ظهور العلامات السريرية في المجاميع المعالجة وبشكل متزايد مع وواضح مع زيادة الجرع ولم تتأثر قسم من المعايير لا قبل العلاج ولا بعده. وفيما يخص الصورة الدموية فقد حصل بعض التحسن فيها بعد العلاج ولكن بقيت قيمها ضمن الحدود الطبيعية.

Keywords


Article
Effect of dystocia and retained placenta on milk production in puerperal period in dairy cows in Iraq
دراسة تأثير كل من عسر الولادة وأحتباس المشيمة على أنتاج الحليب في فترة النفاس في أبقار الحلوب في وسط العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in a alwahda station of dairy cows and milk production that located south-west of Baghdad city during the period from 2001 until sept. 2002. The study included 223 cows which were divided into three groups according to their milk yield. The first group contains 75 cows with milk production less than (10 Kgs) percow day, In this group 54 cows (72 %) showed normal parturition, while 21 cows (28 %) had dystocia and retained placenta. in the second group123 cows with milk production range (11 –20 Kgs) percow day, 113 cows (92 %) in this group had normal parturition, while 10 cows only (7.9 %) suffered from dystocia and 16 cows (13.2 %) in this group had retained placenta, these results were significantly difference p<0.05. The third group contains 25 cows with milk production more than (20 Kgs) percow day, 24 cows had normal parturition (96 %), while one cow (4 %) suffered from retained placenta and dystocia, with significantly difference p< 0.05 the first and second groups. This study was concluded that dystocia and retained placenta effected of milk yield in dairy cows during puerperium period in Iraqهدفت هذه الدراسة إلى معرفة تأثير كل من عسر الولادة واحتباس المشيمة على كمية الحليب المنتج خلال فترة النفاس (30) يوما بعد الولادة. اجري البحث على (223) بقرة متعددة الولادات والمضربة من سلالتي الفريزيان والهولشتاين في محطة الوحدة لتربية الأبقار وإنتاج الحليب الواقعة جنوب شرق مدينة بغداد خلال الفترة الممتدة من شباط 2001 إلى أيلول 2002. قسمت الأبقار إلى ثلاث مجاميع حسب إنتاج الحليب، شملت المجموعة الأولى 75 بقرة (إنتاجها من الحليب اقل من 10 كغم للبقرة في اليوم)، منها 54 بقرة (72%) كانت ذات ولادة طبيعية و21 بقرة (28%) عانت من عسر ولادة واحتباس المشيمة، بينما المجموعة الثانية شملت 123 بقرة (إنتاجها من الحليب 11- 20 كغم للبقرة في اليوم)، منها 113 بقرة (92.1%) كانت ولادتها طبيعية بينما 10 أبقار (بنسبة 7.9%) كانت ذات ولادات عسرة وان 16 بقرة (13.2%) كانت أبقارها تعاني من احتباس المشيمة وبفارق إحصائي معنوي (p<0.05) عن أبقار المجموعة الأولى. أما المجموعة الثالثة والتي عددها 25 بقرة (إنتاجها من الحليب أكثر من 20 كغم للبقرة في اليوم) منها 24 بقرة (بنسبة 96%) كانت ذات ولادة طبيعية وبقرة واحدة فقط (4%) كانت تعاني من عسر ولادة واحتباس المشيمة وبفارق إحصائي معنوي (p<0.05) عن المجموعتين الأولى والثانية.

Keywords


Article
Synthesis some Schiff bases by direct condensation for cefotaxime (claforan) and benzaldehyde or its substitutions and study their antibacterial activity
تحضير بعض قواعد شف المشتقة من التكاثف المباشر بين السيفاتوكسيم (الكلافوران) والبنزالديهايد أو احد معوضاته ودراسة فعاليتها المضادة للبكتريا

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the study synthesis some derivative (schiff bases) for cefotaxime (Claforan) which contain primary amino group by condensation this amino group with benzaldehyde and some its substitutions to formation Isomethin group (C=N) and study their biological activity and compare the claforan schiff base activity with standard claforan. Claforan schiff bases Identified by there melting points, FT-IR, and U.V.-visible spectra. يتضمن البحث تحضير بعض قواعد شف للكلافوران المستخدم كمضاد حيوي والذي يحتوي على مجموعة امين اولية وذلك بالتكاثف المباشر لهذه المجموعة مع بعض الألديهايدات الأروماتية (البنزالديهايد وبعض معوضات البروم والهيدروكسيل له) لتكوين مجموعة الازوميثين (C = N) لدراسة إمكانية زيادة فعاليته المضادة للبكتريا المرضية حيث تم تحضير ثمانية مشتقات للكلافوران ثم حضرت أربعة تراكيز لكل مشتق وهي (4، 8، 10، 20 µgm/ml) لاختبار فعاليتها التثبيطية على أربعة أجناس من البكتريا المرضية (Staphylococcus.aureus , Streptococcos , Salmonella , E.coli). تم تشخيص المركبات المحضرة بتعيين درجات انصهارها كما شخصت طيفيا بتقنية الأشعة تحت الحمراء FT-IR وطيف الأشعة فوق البنفسجية والمرئية U.V visible.

Keywords


Article
Analytical field study to assess the technical and economic feasibility of projects fattening calves in the area of the island Al-buaitha the rate of (200) calf
دراسة تحليلية ميدانية لتقييم الجدوى الفنية والاقتصادية لمشاريع تسمين العجول في منطقة الجزيرة/ البوعيثة بواقع (200) عجل

Loading...
Loading...
Abstract

Study the technical and economic feasibility have become an important opportunity for the investor to make the right decision when choosing investment opportunity and to identify flows higher efficiency and more profitable. And research shed light on the technical study, the initial evaluation of the project breeding and fattening calves in the area of the island village Alboaitha. Show from which this project is to achieve positive NPV high during years of operation amounted to (546.4) and show that even in the case of high price of raw materials of the project by 10%, which represents 62% of the total annual costs, assuming the stability of the final prices for the sales of production. The proposed project remains profitable and achieve an acceptable rate of return when compared with other livestock projects. The fact that the calves be able to transfer large quantities of herbs with thick fibers and cheap to expensive products such as meat. They also consume agricultural processing waste, such as cotton seed, soybean, molasses, etc., is added to the low cost of barns. And the researcher that this project is to succeed and bear fruit requires experience and skill in methods of care and nutrition, buying and selling, as well as a reasonable area of cultivated land and reclaimed, as well as good knowledge capital necessary for the project. Researcher has identified material supplies and human resources to do so. The study showed that the net annual income amounted to 497.8 million dinars annually. And found that the proportion of benefits accruing to the investment costs amounted to 60%. And duration (number of years) that takes the project to recover its capital (investment costs) through the annual profit is (19) months. The researcher recommended that the proposed project has an acceptable degree of profitability to make an investment decision on its implementation is not accept the frequency at the same time, a decision in its financing is any real risk in light of profits derived by the fact that gains realized and distributable You can pay annual premiums to the amount of the loan if, 70 % of capital invested during the period of (14) a month. The study assumed payment within six years if the investor was allocated 15% of its profits for the purpose of repaying the loan with a grace period to him for a year for the purpose of increasing the operational efficiency of the project and to avoid any financial obstacles. The researcher concluded that the project economically viable if they follow a road investor and scientific methods in breeding and fattening calves through the availability of successful management of the breeding.دراسة الجدوى الفنية والاقتصادية باتت أمرا مهما لإتاحة الفرصة للمستثمر لاتخاذ القرار السليم عند اختيار الفرصة الاستثمارية وتحديد التدفقات الأعلى كفاءة والأكثر ربحية. والبحث سلط الضوء على الدراسة الفنية الأولية لتقييم مشروع تربية وتسمين العجول في منطقة الجزيرة/ قرية البوعيثة. وتبين من خلاله ان هذا المشروع يحقق صافي قيمة حالية موجبة عالية خلال سنوات التشغيل بلغت (546.4) وتبين انه حتى في حالة ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج الرئيسية للمشروع بنسبة 10% والتي تمثل 62% من إجمالي التكاليف السنوية مع افتراض ثبات الأسعار النهائية لمبيعات الإنتاج. فان المشروع المقترح يظل مربحا ويحقق معدل عائد مقبول عند مقارنته بغيره من مشاريع الثروة الحيوانية. لكون العجول تستطيع تحويل كميات كبيرة من الأعشاب ذات الألياف الغليظة والرخيصة الثمن إلى منتجات غالية الثمن مثل اللحم. كما أنها تستهلك مخلفات التصنيع الزراعي، مثل كسبة بذور القطن وفول الصويا والمولاس وغيرها، يضاف إلى ذلك قلة تكاليف الحظائر. وبين الباحث أن هذا المشروع لكي ينجح ويؤتي ثماره يتطلب خبرة ومهارة في أساليب الرعاية والتغذية والشراء والبيع، وكذلك مساحة معقولة من الأراضي المزروعة والمستصلحة، فضلا عن معرفة جيدة برأس المال اللازم للمشروع. وقد حدد الباحث المستلزمات المادية والبشرية لذلك. وبينت الدراسة أن صافي الإيرادات السنوية بلغت 497.8 مليون دينار سنويا .وتوصل إلى أن نسبة المنافع المتحققة إلى التكاليف الاستثمارية بلغت 60%. وان المدة (عدد السنوات) التي يستغرقها المشروع حتى يسترد رأسماله ( تكاليفه الاستثمارية) من خلال أرباحه السنوية هي (19) شهرا. وأوصى الباحث أن المشروع المقترح يتمتع بدرجة مقبولة من الربحية تجعل اتخاذ قرار الاستثمار بشان تنفيذه أمرا لا يقبل التردد وفي نفس الوقت فان اتخاذ قرار تمويله لا يتسم بأي مخاطر حقيقية في ظل الإرباح المتحققة لكون الإرباح المتحققة والقابلة للتوزيع تستطيع سداد الإقساط السنوية لمبلغ القرض إذا كان 70% من رأس المال المستثمر خلال مدة (14) شهر. الدراسة افترضت التسديد خلال ستة سنوات سنوات إذا خصص المستثمر 15%من إرباحه لغرض تسديد القرض مع وجود فترة سماح له لمده سنه لغرض زيادة الكفاءة التشغيلية للمشروع وتجنبا لحدوث أي عقبات مالية. وتوصل الباحث إلى ان المشروع مجدي اقتصاديا إذا ما اتبع المستثمر الطرق والأساليب العلمية في تربية وتسمين العجول من خلال توفر الإدارة الناجحة للتربية.

Keywords


Article
Virtual study applied to assess the technical and economic feasibility of the dairy project in the Faculty of Agriculture University of Anbar
دراسة افتراضية تطبيقية لتقييم الجدوى الفنية والاقتصادية لمشروع معمل الألبان في كلية الزراعة/ جامعة الأنبار

Loading...
Loading...
Abstract

Economic valuation of the investment project gives the investor the freedom to choose between opportunities, according to the principles and criteria to ensure it returns sufficient economic to recover the basic costs and sustainable profitability target of the investment process. The aim of this study was to determine technical and economic feasibility of the project dairy proposed in the Faculty of Agriculture, University of Anbar, and the card (3) tons of raw milk per day. To encourage farmers in the province and its environs, to the attention of raising dairy cattle, through the creation of the market to buy milk and converted to other derivatives to meet local market needs cheese quality and pasteurized milk and cream and exponential cream, and other dairy products, because of their nutritional value can not be on the individual indispensable in his food daily. The study identified basic requirements and costs for both types of investment, operational, and labor for the project. In light of this economic evaluation was conducted which showed that the net annual income amounted to 311.04 million dinars a year, and gross value added is equal to 351.64 and 338.04 net value added. And the ratio of income to total investment costs of up to 58%. The duration of the project to recover investment costs are almost 20 months. And concluded that the proposed project remains profitable and achieve the rate of return acceptable makes an investment decision on its implementation is not accept the frequency even if the prices of production input key, which represents 70% of the total investment cost of the project by 10% with the assumed constancy of the final prices for the sales of production. Therefore, the study recommended that the decision is not funded by any real risk in light of profit achieved.التقييم الاقتصادي للمشروع الاستثماري يمنح المستثمر حرية الاختيار بين الفرص المتاحة، وفق أسس ومعايير تضمن له مردودات اقتصادية كافية لاسترداد التكاليف الأساسية واستدامة الربحية المستهدفة من عملية الاستثمار. وقد استهدفت هذه الدراسة تحديد الجدوى الفنية والاقتصادية لمشروع معمل الألبان المقترح إنشائه في كلية الزراعة جامعة الأنبار، وبطاقة (3) طن من الحليب الخام يوميا. لتشجيع الفلاحين في المحافظة وضواحيها، للاهتمام بتربية ماشية الحليب، من خلال إيجاد سوق لشراء الحليب وتحويله إلى مشتقات أخرى لسد حاجة السوق المحلية بالجبن بنوعية والحليب المبستر والقشطة والآسي كريم، وبقية مشتقات الحليب، لما لها من قيمه غذائية يتعذر على الفرد الاستغناء عنها في غذائه اليومي. حددت الدراسة المستلزمات الأساسية والتكاليف اللازمة بنوعيها الاستثمارية والتشغيلية، والأيدي العاملة للمشروع. وعلى ضوء ذلك تم إجراء التقييم الاقتصادي حيث بينت الدراسة أن صافي الإيرادات السنوية بلغت 311.04 مليون دينار سنويا وان القيمة المضافة الإجمالية 351.64 وصافي القيمة المضافة 338.04. ونسبة الإيرادات إلى إجمالي التكاليف الاستثمارية 58%. والمدة التي يستغرقها المشروع كي يسترد تكاليفه الاستثمارية هي 20 شهر تقريبا. وخلصت إلى أن المشروع المقترح يظل مربحا ويحقق معدل عائد مقبول يجعل اتخاذ قرار الاستثمار بشان تنفيذه أمرا لا يقبل التردد حتى لو ارتفعت أسعار مستلزمات الإنتاج الرئيسية والتي تمثل 70% من إجمالي التكاليف الاستثمارية للمشروع بمعدل 10% مع افتراض ثبات الأسعار النهائية لمبيعات الإنتاج. لذلك أوصت الدراسة ان اتخاذ قرار تمويله لا يتسم بأي مخاطر حقيقية في ظل الإرباح المتحققة.

Keywords


Article
Effect of feeding Nigella Sativa on production performance and some blood parameters of Hamdany lambs
تأثير التغذية بالحبة السوداء في الآداء الانتاجي وبعض الصفات الدمية في الحملان الحمدانية

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was carried out at the Grdarash Field of the Animal Resource Dep. College of Agriculture University of Salahaddin-Erbil, Sixteen Hamdany male lambs, weighing 32.97kg live weight and (5.5-6) months old, were randomly distributed to four groups, (4 lambsgroup) were used to investigate the effect of two levels (0, 7.5 gm Nigella Sativa (N.S) kg dry matter) for each level of feeding (low 2.5 and high 3.5kg feed 100kg live weight) for (70) days daily and total intake, live weight gain, feed conversion ratio, length and dimensions of animal body and fat tail and some blood parameters were measured. The results showed on increase in the Levels of feeding led to significant (p<0.01) increase for intake of dry matter, organic matter and crude protein gday and gkg w0.75 between second and fourth with first and third treatments, were as no significant differences obtained in daily intake for different nutrition elements between lambs feeding with or without (N.S). In spite of there was no significant differences but there was simple differences between treatments in daily and total live weight gain, third and fourth treatments (contained N.S) were higher than first and second treatments. The over feed conversion ratio (7.04, 6.48, 5.73, 5.67)gm dry matter gm live weight gain, were differed significantly (p<0.01) between treatments. There were also significant differences (p<0.05) in height body of animals. There were significant (p<0.01) increase of lambs feeding (N.S) on growth hormone, blood sugar and cholesterol, but were significantly (p<0.01) reduce serum uric acid. أجريت هذه الدراسة في حقل طردةرةشة، التابع لقسم الثروة الحيوانية- كلية الزراعة – جامعة صلاح الدين – أربيل، استخدم (16) ذكراً من الحملان الحمدانية بمتوسط وزن 32.97 كغم وبأعمار (5.5- 6) أشهر. وزعت عشوائياً إلى أربعة مجاميع بواقع أربعة حملان لكل مجموعة لدراسة تأثير مستويين من الحبة السوداء (0، 7.5 غم حبة سوداء/ كغم مادة جافة) لكل مستوى من التغذية (واطيء 2.5 وعالي 3.5 كغم علف/ 100 كغم وزن الجسم) لمدة (70) يوماً حسبت كميت العلف المتناولة يومياً وكلياً، معدل الزيادة الوزنية اليومية، كفاءة التحويل الغذائي، طول وأبعاد جسم الحيوان والإلية وبعض الصفات الدمية. أظهرت النتائج ان زيادة مستوى التغذية أدى إلى زيادة معنوية (أ<0.01) في كمية المتناول من المادة الجافة، المادة العضوية والبروتين الخام غم/ يوم وغم/ كغم وزن الجسم التمثيليW0.75 بين المعاملتين الثانية والرابعة مع المعاملتين الأولى والثالثة، في حين لم تكن الاختلافات معنوية في كمية المتناول اليومي من العناصر الغذائية المختلفة بين الحملان المغذاة على حبة السوداء أو بدونه. وعلى الرغم من عدم وجود فروقات معنوية إلا انه كانت فروقات حسابية بين المعاملات في الزيادة الوزنية اليومية والكلية، وتفوق معاملتين الثالثة والرابعة التي توجد في عليقتهما الحبة السوداء على المعاملتين الأولى والثانية. وبلغ كفاءة التحويل الغذائي (7.04، 6.48، 5.73، 5.67) غم مادة جافة/غم زيادة وزنية، حيث لوحظ وجود فروقات معنوية (أ<0.01) بين المعاملات. كما وجدت فروقات معنوية (أ<0.05) في ارتفاع جسم الحيوانات. وزادت كمية هرمون النمو وسكر الدم والكولسترول معنوياً(أ<0.01) في دم الحملان المغذاة على الحبة السوداء، لكن انخفضت كمية حامض اليوريك معنوياً (أ<0.01) في المصل.

Keywords


Article
Isolation and identification of Aspergillus species From patients with ear infections and sensitivity to some antifungal agents
عزل وتشخيص أنواع فطرAspergillus. من المرضى المصابين بالتهاب الأذن وحساسية الفطر لبعض المضادات الفطرية

Loading...
Loading...
Abstract

This research included different isolatates of Aspergillus spp. from deferent cases of ear infection in human during the peroid from June to September (2010) in AL- Yarmouk Teaching Hospital, by taking 50 samples from both sex of different ages and 10 sample as negative control. Sensitivity test was done to some isolates against some important antifungal agents which commonly used in the treatment of infection of ear cases. After cultivation of isolates on Saborouds dextrose agar, different species of Aspergillus isolated in this study as the following: 14 Aspergillus niger, 11 Aspergillus fumigatus, 8 Aspergillus flavus, 3 Aspergillus terrus. Antifungal sensitivity tests revealed Clotrimazole, Econazole were more sensitive than Nystatineتضمن البحث عزل بعض أنواع فطر Aspergillus spp. من حالات التهاب الإذن في الإنسان من مستشفى اليرموك التعليمي، حيث تم جمع 50 عينة من كلا الجنسين ومن مختلف الأعمار خلال فصل الصيف، كما تم اخذ 10 عينات من أشخاص أصحاء كسيطرة. وكذلك اجري اختبار الحساسية للعزلات لبعض من أهم وأكثر أنواع المضادات الفطرية شيوعا واستخداماً في علاج حالات التهاب الإذن, وبعد تنمية العزلات على وسط السابروديكسيتروز اكار شخصت كما مبين أدناه: 14عزلات Aspergillus niger , 11 عزلات Aspergillus fumigatus, 8 عزلات Aspergillus flavus, 3 Aspergillus terrus . فيما أظهرت نتائج اختبار حساسية العزلات اتجاه المضادات الفطرية كما يلي: أظهرت أنواع فطر Aspergillus spp. حساسية عالية جدا اتجاه المضادينClotrimazole وEcomazole بحيث لم يظهر نمو في الأطباق وحساسية اقل اتجاه Nystatin.

Keywords


Article
Isolation of some zoonotic bacteria from native awassi sheep
عزل بعض الجراثيم المرضية المشتركة من الأغنام العواسية المحلية

Loading...
Loading...
Abstract

The object of this study was to isolate some of zoonotic bacteria included Listeria monocytogenes, Salmonella spp. and Brucella abortus from different tissues of 73 individuals of native Awassi sheep. Samples of liver, kidney, blood and content of middle intestine of native Awassi sheep from Al-Shula abattoir in Baghdad city included three ages: up to 1 year, 1-2 years and more than 3 years. Results revealed that Listeria monocytogenes, Salmonella spp. and Brucella abortus were isolated from all studied ages of native Awassi sheep. Sheep more than 3 years had the highest isolation percentage which were 92, 76 and 52 % of the intestine samples, 60, 25 and 12 % of blood samples, 16, 4 and 12 % of kidney samples and 72, 52 and 12 % of liver samples. Salmonella spp. was the highest isolation percentage among zoonotic bacterial isolation, then Listeria monocytogenes and Brucella abortus.استهدف البحث الحالي عزل بعض الجراثيم المرضية المشتركة وشملتListeria monocytogenes وSalmonella spp. و Brucella abortus من أنسجة أعمار مختلفة من 73 رأس غنم من الأغنام العواسية المحلية. أخذت عينات من الكبد والكلى والدم ومن محتويات منتصف أمعاء ثلاث مجاميع عمرية من الأغنام العواسية من مجزرة الشعلة ببغداد شملت أعمار اقل من سنة واحدة وسنة إلى سنتين وأكثر من ثلاث سنوات. بينت نتائج عزل جراثيم Listeria monocytogenes وSalmonella spp. و Brucella abortus من كافة الأعمار إن أكثر نسبة عزل كانت للأعمار أكثر من ثلاث سنوات حيث بلغت 92 و76 و52 % من عينات محتويات منتصف الأمعاء و60 و20 و12 % من عينات الدم و25 و4 و12% من عينات الكلى و72 و52 و12 % من عينات الكبد. وكانت جرثومة السالمونيلا الأكثر نسبة عزل من بين الجراثيم المشتركة المعزولة تلتها اللستيريا ثم البروسيلا.

Keywords


Article
Estimation of ewe's fetal age
تقدير عمر أجنة الأغنام

Loading...
Loading...
Abstract

The study was performed on 95 pregnant uterus of ewes taken from Al-Falloja abattoir, fetal age were estimated by measurement of crown rump. The aim of this study was to estimate the ewe's fetal age by measurement of transthoracic, transabdominal, Head length, bipartial bone diameter, cotyledon length and cotyledon width. Linear, quadratic and cubic equations were described, which adjust the relationship between fetal age and each of transthoracic, transabdominal, Head length, bipartial bone diameter, cotyledon length and cotyledon width. The results of this study indicated that the quadratic equations of transthoracic and cotyledon width were the best equation, while the cubic equations of each of the transabdominal, Head length, bipartial bone diameter and cotyledon length were the best equations to estimate the fetal ageشملت هذه الدراسة جمع 95 عينة من أرحام نعاج حامل في مراحل مختلفة من الحمل جمعت من مجزرة الفلوجة. تم قياس الطول التاجي لتقدير عمر الأجنة . هدفت الدراسة إيجاد معادلات حسابية يمكن بواسطتها تقدير عمر الأجنة وذلك من خلال قياس أجزاء أخرى من الجنين أو من المشيمة والتي شملت قياس قطر الصدر وقطر البطن وطول الرأس وقطر العظم الجداري المزدوج وطول الفلقة وعرض الفلقة. استنبطت المعادلات الخطية والتربيعية والتكعيبية التي تحدد العلاقة مابين عمر الجنين وكل من قطر الصدر وقطر البطن وطول الرأس وقطر العظم الجداري المزدوج وطول الفلقة وعرض الفلقة. أظهرت نتائج هذه الدراسة أن المعادلة التربيعية هي الأفضل في تحديد العلاقة ما بين عمر الجنين وكل من قطر الصدر وعرض الفلقة، وأن المعادلة التكعيبية هي الأفضل في تحديد العلاقة مابين عمر الجنين وكل من قطر البطن وطول الرأس وقطر العظم الجداري المزدوج وطول الفلقة.

Keywords

Table of content: volume:3 issue:2