Table of content

kirkuk university journal for scientific studies

مجلة جامعة كركوك للدراسات العلمية

ISSN: 19920849 26166801
Publisher: Kirkuk University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Kirkuk University Journal-Scientific Studies (KUJSS) is an official publication of the Faculty of Science at the University of Kirkuk. It was originally published in 2006 with two issues per year. Currently the journal is published every quarter (4 issues a year) since 2013. KUJSS publishes original papers, technical and research papers, in different disciplines (Astronomy, Pure and Applied Physics, Computer Science & Engineering, Information Technology, Electronics & Communication, Electrical & Electronics Engineering, Mathematical Sciences, Science of Chemistry, Bio-Science Technologies, Earth Sciences, Geo-physics, and Remote Sensing). English and Arabic are the language used. All manuscript submissions must be made through the journal's online manuscript system at online submissions.
The visions, goals, and the mechanisms of our Journal is to publish scientific research sober in the areas of Applied and Pure Sciences and scientific research, scientific interest large to contribute to the development of various disciplines, which provides significant support to researchers in all scientific facilities to continue to support the development plans in Iraq.
Submitted papers will be reviewed by Technical Committees of the Journal. All submitted articles should report original, previously unpublished research results, experimental or theoretical, and will be peer-reviewed. Articles submitted to the journal should meet these criteria and must not be under consideration for publication elsewhere. Manuscripts should follow the style of the journal and are subject to both review and editing.

date of firist issue 2006
no.issue per year(4)
no.of issue published between 2006-2012 (12)issue



Loading...
Contact info

E-mail: kujss@uokirkuk.edu.iq
site: www.uokiruk.edu.iq/kujss

Table of content: 2010 volume:5 issue:2

Article
Sepsis in Neonatology Unit of Kirkuk Pediatric Hospital
تسمم الدم الجرثومي في وحدة الخدج في مستشفى كركوك الاطفال

Loading...
Loading...
Abstract

This is a retrospective study reviewed all neonates who were proved to have sepsis by positive blood culture and admitted to the neonatal unit of Kirkuk pediatric hospital from June 1, 2005 to May 31, 2006. Data regarding gestational age, gender, causative microorganisms, drug sensitivity, time of presentation and outcome were collected and analyzed. The result of the study showed higher frequency of neonatal sepsis in premature neonates 12.41% in premature newborns VS. 4.41 % in fullterm neonates). No significant statistical differences were found in outcome between early and late neonatal sepsis. Also it was found that gender had no significant effect in the frequency of neonatal sepsis. Most common causative microorganism for both early and late neonatal sepsis found to be Klebsiella followed by E Coli. Mortality rate was (50.64 %) Most dead infants had early neonatal sepsis (34.18%), while only (16.46%) died from late neonatal sepsis. هذه دراسية وبائية أجريت على جميع المرضى ممن لا تتجاوز أعمارهم ثلاثين يوما الذين ادخلوا ردهة الخدج في مستشفى الأطفال في كركوك للفترة ما بين الأول من حزيران 2005 إلى الحادي والثلاثين من أيار 2006 والذين ثبتت إصابتهم بتسمم الدم الجرثومي.تم اخذ المعلومات المتعلقة بالعمر الجنيني للطفل , الجنس, الجرثومة المسببة, وقت ظهور الأعراض السريرية, والنتيجة النهائية للمرض من وحدة الإحصاء ووحدة المختبر. وجمعت هذه المعلومات ونظمت في جداول إحصائية لغرض تحليل النتائجٍ.أظهرت نتائج الدراسة إن تسمم الدم الجرثومي يصيب الأطفال الخدج بنسبة اكبر من الأطفال ذوات الأعمار الجنينية الطبيعية, كما أظهرت الدراسة عدم وجود فارق في نسبة الإصابة بالمرض بين الجنسين , وعدم وجود فارق بين نسبة الإصابة بالمرض في الأسبوع الأول للعمر والإصابة بين الأسبوع الثاني إلى الرابع من العمر.تبين أن جرثومة الاشيريشيا كولاي, وجرثومة كلبسيالا كانا العامل المسبب للمرض في اغلب المصابين . كان معدل الوفيات بين المصابين (50.64%) اغلب الوفيات كانت بين المصابين بالمرض في الأسبوع الأول من العمر(34.18%) بينما بلغت الوفيات عند الأطفال المصابين بعد الأسبوع الأول (16.46%)


Article
Effect of Externally Bonded Strips of Polymer Fiber (frp) on the Shear Strength of R.C Beam
تأثير التقوية الخارجية بشرائط من ألياف البوليمر(FRP)

Loading...
Loading...
Abstract

This research includes the findings of a workable study investigation for topic of externally strengthening by polymer fiber strips (FRP) of shear span and its impact on the behavior of reinforced concrete beams. The study was carried out by casting (18) concrete beams (1000mm) in length, (150mm) in width and (200mm) in height reinforced by longitudinal steel bars to avoid flexure failure. Two of these beams were considered as controlling beams where its shear span was left without external wrapping by fiber strips. The remaining beams were divided into tow groups where its shear span was wrapped from the bottom and the sides by glass fiber (GFRP) or carbon fiber (CFRP) at (90˚) angle for the first group and (45˚) angle for the second. After these beams were tested the result showed that externally strengthening by polymer fiber strips increases shear strength of the wrapped beams compared to the controlling beams (unwrapped) at ratios based on type of fibers strips, strips thickness and declination. The increase has reached (10% - 28%) for wrapped beams at an angle of (90˚) and (20% - 44%) for wrapped beams at an angle of (45˚). Externally strengthening also increases the absorption energy as well as reducing wrapped beams, ductility compared to controlling beams (unwrapped) with (12% - 23%) for the wrapped beams at an angle of (90˚) and (14% - 37%) for the wrapped beams at an angle of (45˚). . يحوي هذا البحث على نتائج لدراسة عملية تقصّت عن موضوع التقوية الخارجية بشرائط ألياف البوليمر (FRP) لفضاء القص وتأثيرها في سلوكية العتبات الخرسانية المسلحة. تمت هذه الدراسة من خلال صب (18) عتبة خرسانية بطول 1000mm، وعرض 150mm، وارتفاع 200mm، مسلحة بقضبان حديد طولية بحيث يتجنب فيها فشل الانثناء، اثنين من هذه العتبات عُدتْ نماذجا للسيطرة إذ ترك فضاء القص فيها بدون تغليف خارجي بشرائط الألياف، أما العتبات المتبقية فقد قسمت إلى مجموعتين غلفت فيها فضاء القص من الأسفل والجوانب بشرائط من ألياف البوليمر(الكربونية(CFRP) أو الزجاجية(GFRP)) بزاوية (º90) في المجموعة الأولى وزاوية (º45) في المجموعة الثانية، بعد فحص هذه العتبات وفشلها نتيجة القص على جوانب العتبة أظهرت نتائجها إن التقوية الخارجية بشرائط ألياف البوليمر تساهم في زيادة مقاومة القص للعتبات المغلفة مقارنة بعتبات السيطرة غير المغلفة بنسب تعتمد على نوعية شرائط الألياف وزاوية ميلان الشرائط وسمكها، إذ بلغت هذه الزيادة (10%-28%) للعتبات المغلفة بزاوية (º90) و (20%-44%) للعتبات المغلفة بزاوية (º45)، كما تعمل التقوية الخارجية على زيادة طاقة الامتصاص فضلاً عن النقصان في مطيلية العتبات المغلفة مقارنة بعتبات السيطرة غير المغلفة بنسب (12%-23%) للعتبات المغلفة بزاوية (º90) و (14%-37%) للعتبات المغلفة بزاوية (º45). بالإضافة إلى ذلك يزيد التقوية الخارجية من صلابة العتبات المغلفة وهذا ما ظهر واضحا من خلال الفشل الذي حدث بشكل مفاجئ في النماذج المغلفة بينما حدث بشكل تدريجي في نماذج السيطرة غير مغلفة.


Article
Epidemiological study of hypertensive cases among teaching staffs in kirkuk university
دراسة وبئية حول حالات ارتفاع ضغط الدم لدى التدريسين في جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

This is a Cross-Sectional study done in Kirkuk city among teaching staff of Kirkuk University for the prevalence of hypertension among them. About 136 subjects selected randomly within all colleges (6 Colleges) during the period 1 January to 31 March 2009. The results of the study found that 22(16,2%) subject were hypertensive that discovered accidentally, about 22,5% of sample study were systolic hypertensive and 18,9% of them were diastolic hypertensive , Among the male subject . The prevalence of hypertension was increased as age and body mass index of the subject increased. About 20,7% male subjects were smoker. The study recommended that there is great need for the teaching staff to reduce their weight, prohibited smoking and to check their blood pressure routinely and periodically. هذه دراسة مقطعية أجريت في مدينة كركوك لمعرفة مدى أنتشار حالات أرتفاع ضغط الدم لدى التدريسيين في جامعة كركوك. احتوت العينة على136 تدريسي بمختلف المرتبات العلمية تم أختبارهم عشوائيا" من كافة الكليات الستة التي تحتويها الجامعة وخلال فترة الأول من كانون الثاني ولنهاية الواحد والثلاثون من آذار للعام 2009. أثبتت نتائج الدراسة بان 22(16,2 %) من التدريسيين تم أكتشاف ارتفاع ضغط الدم لديهم من فحصهم ودون معرفتهم مسبقا" بذلك , وأن 22,5 % منهم يشكون من أرتفاع الضغط الأنقباضي و18,9% من ارتفاع ضغط الدم الأنبساطي. أثبتت الدراسة بأن الزيادة في ارتفاع ضغط الدم تتماشى مع الزيادة في العمر ومؤشر كتلة الوزن للجسم. وللأسف وجدنا أن 20,7% من التدريسيين هم من المدخنين . أقترحت الدراسة بضرورة قيام التدرسيين بالفحص الدوري الروتيني لضغط دمهم ووزنهم اضافة الى قطع التدخين وحفاظا" لصحتهم .


Article
Experimental Study in Direct Shear Strength of Fiber Reinforced Concrete
دراسة مختبرية لمقاومة القص المباشر لكونكريت مسلح بألياف حديدية

Loading...
Loading...
Abstract

Concrete members like brackets, corbels and ledger beams may fail in direct shear. Such failure can be brittle and sudden (without warning). Steel fibers restrain cracking, increase tensile strength and enhance the ductility and energy absorption characteristics. This study presents an experimental investigation into the behavior of connections subjected to direct shear by testing push-off specimens. The main variables to be studied were fiber percentage, and the shear reinforcement ratio crossing the shear plane at right angles. Measurements such as slip, lateral separation, strains in both the parallel and the shear reinforcements and strain in the concrete were recorded throughout the test.The experimental results show that the fiber reinforcement increases shear strength and this fiber and stirrup reinforcements have an effective role within limited ratios. تتعرض المقاطع الانشائية في المساند (brackets, corbels) والعتبات الساندة (ledger beams) إلى القص المباشر. قد يكون هذا النوع من الفشل قصيفا ومفاجئا(بدون إنذار). إن وجود الألياف الحديدية في الكونكريت يحد من ظهور التشققات ويزيد من مقاومة الشد ويزيد من خاصيته المطيلية وطاقة امتصاصه. البحث الحالي يقدم دراسة عملية في تصرف مناطق الاتصال (connections) للأعضاء الكونكريتية المعرضة إلى إجهاد القص المباشر ويتضمن البحث دراسة تأثير التسليح بالالياف الحديدية على مقاومة وتصرف تلك المناطق المتصلة. المتغيرات التي اعتمدت هي نسبة الألياف الحديدية ونسبة حديد التسليح التي تعبر منطقة القص بشكل عمودي. تم قياس كل من (الانزلاق ، الانفصال الجانبي والانفعال في التسليح الموازي والعمودي لمستوي القص إضافة إلى الانفعال في الكونكريت) اثناء الاختبار. النتائج العملية تظهر بان التسليح بالألياف تزيد من مقاومة القص, وأن هذه الألياف مع حديد التسليح لهما دور في التأثير ضمن نسب محددة.


Article
Theoretical study of a Rotary Regenerator in a Thermal Power Plant
دراسة نظرية لمعيد التسخين الدوار في محطة حرارية لتوليد الطاقة

Loading...
Loading...
Abstract

In this research, the rotary regenerator is analyzed by solving government differential equations of heat transfer in the regenerator analytically and comparing the results with the designed data in order to study the performance of the rotary regenerator. In solving these equations, several assumptions have been considered; the most important are the constant temperature for both fluids at the inlet and the unchangeability of mass flow for each with the negligible of longitudinal heat transfer in flow direction. The results have shown good approach to the designed data. The percentage of error of the temperature of air combustion is (3%) and for flue gas temperature (4%). So, it can be said that this model can be used for studying the effective parameters on the work of the regenerator in order to reach the best performance of the regenerator. في هذا البحث تم تحليل معيد التسخين الدوار عن طريق حل المعادلات التفاضلية الحاكمة لانتقال الحرارة في معيد التسخين نظرياً وبشكل تحليلي ومقارنة النتائج مع البيانات التصميمية لدراسة أداء معيد التسخين الدوار, وتم الاعتماد في الحل على عدة فرضيات أهمها ( ثبوت درجتي الحرارة لكلا المائعين عند الدخول وعدم تغير معدل الجريان ألكتلي لكل من المائعين مع إهمال التوصيل الحراري طولياً باتجاه الجريان). وقد أظهرت النتائج تقارباً جيداً إذ بلغت نسبة الخطأ في درجة حرارة هواء الاحتراق الخارج (3%) ودرجة حرارة غازات العادم (4%), ولذلك يمكن القول انه يمكن استخدام هذا الحل في دراسة العوامل المؤثرة على عمل معيد التسخين بهدف الوصول إلى أفضل عمل له.


Article
Intraplate Earthquakes in Iraqi Western Desert
الهزات داخل الصفائح في الصحراء الغربية العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

The seismicity of Iraqi western desert was analyzed. During the period from 1900 to 2004, there occurred about 40 events with magnitude Mw ≥ 3.0.The area was inactive before 1970.This may be attributed to quietness of the area and / or to missing of data and the poor coverage for the local and regional seismic stations. The relation between earthquake magnitude Mw and cumulative frequency Nc for the studied area is Log Nc = 3.51 – 0.54 Mw .The spatial epicentral distribution in western desert shows that there are two seismic zone , Zone (I) and Zone (II). Most events were located in and around the Rutbah uplift ( Zone II). The focal depth of most events in the area belongs to the crust. In order to understand the cause of intraplate earthquakes in the western desert, the idea of intraplate seismicity occurs in vicinity of '' stress concentrators" within preexisting zones of weakness is considered. These concentrators are buried intrusions and intersecting faults. It is found that there is a causal association between the seismicity of western desert and the buried intrusions and fault intersections. A better understanding of the seismicity of western desert requires detailed information about stress and strain within the area, crustal structure, continuous geodetic measurements, heat flow data and detailed microearthquakes monitoring. تم دراسة زلزالية الصحراء الغربية العراقية للفترة من 1900 الى 2004 . تعرضت المنطقة خلال هذه الفترة الى 40 هزة أرضية بمقادير زلزالية عزمية ( Mw ) أكبر من ويساوي 3 . كانت المنطقة غير نشطة قبل عام 1970 وربما يعزى هذا الى هدوء المنطقة و/ أو غياب البيانات والتغطية الفقيرة للمحطات الزلزالية المحلية والإقليمية .يعبر عن العلاقة بين المقدار الزلزالي والتكرار التراكمي للهزات الأرضية بالمعادلة: Log Nc = 3.51-0.54 Mw. تركزت الهزات الأرضية في الصحراء الغربية العراقية في نطاقين هما : النطاق (I ) والنطاق ( II ) ، وكان النطاق ( II ) أكثر نشاطا من النطاق ( I ) . تقع أغلب الهزات في النطاق ( II ) في وحول نهوض الرطبة . العمق البؤري لأغلب الهزات المسجلة يعود للقشرة. لفهم سبب حدوث الهزات داخل الصفائح في الصحراء الغربية العراقية تم اختبار فكرة أن الزلزالية داخل الصفائح تحدث في جوار مركزات الجهد خلال انطقه الضعف السابقة. هذه المركزات هي المقتحمات المدفونة والصدوع المتقاطعة . هناك علاقة سببية بين زلزالية الصحراء الغربية والاندفاعات المدفونة وتقاطعات الفوالق . إن عدم توفر المسوحات الجيوديسية والجذبية المتكررة في الصحراء الغربية لا يسمح لنا استنتاج وجود علاقة سببية بين حدوث الهزات الأرضية والحركات العمودية او النهوض . إن فهما أفضل لزلزالية الصحراء الغربية يتطلب معلومات تفصيلية حول الجهد و الإجهاد في المنطقة ، تركيب القشرة الأرضية ، بيانات انسياب الحرارة ومراقبة تفصيلية للزلزالية الدقيقة في المنطقة .


Article
Palynological Study of Ora and the Upper Part of Kaista Formation in Zakho area, Iraqi Kurdistan Region
دراسة بالينولوجية لتكويني اورا والجزء العلوى من تكوين كيستا فى منطقة زاخو اقليم كوردستان العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Palynological investigations of Ora Formation and the upper part of Kaista Formation (Late Devonian – Early Carboniferous) in the Northern Thrust Zone were conducted in Kiasta exposures about 2km away to the north west of Kaista village Zakho District, Northern Iraq. The upper part of Kaista Formation is mainly composed of dolomitic limestone interbedded in the lower part with black shale, fine sandstone, and sometimes with lime mudstone, but in the upper part the facies is dominantly fossiliferous limestone. Ora Formation is composed of black shale and silty shales interbedded with siltstones and thin fossiliferous limestone. Based on available organic matter, ( phytoclasts, amorphous organic matters, and palynomorphs). Kaista section divided into five different palynofacies (PF1, PF2, PF3, PF4 and PF5). The detailed palynological study in Kaista section, having both Ora and Kaista Formations, enabled their division into five palynozones (P.Z1, P.Z2, P.Z3, P.Z4 and P.Z5). The basic index for this division is the miospores studied in the sum of 15 samples. The palynological analysis has confirmed the previously determined age of the studied formations, as (Late Devonian – Early Carboniferous) for the Kaista Formation and Early (Strunian- Late Tournaisian) for Ora Formation. The palynomorphs and the organic matters indicate that the depositional environment of Ora Formation is shallow marine to near shore. However, the depositional environment of the Kaista Formation was not established owing to scarcity of diagnostic palynomorphs. تضمنت هذة الدراسة بالينولوجية تكوين اورا والجزء العلوي لتكوين كيستا( الديفوني المتأخر – الكربوني المبكر), شمال منطقة الفوالق الزاحفة في مقطع كيستا (قرب قرية كيستا-قضاء زاخو محافظة دهوك) يبعد 2كم عن قرية كيستا باتجاه شمال غرب القرية. وجد بأن الجزء العلوي من تكوين كيستا يتكون بصورة رئيسية من صخور جيرية متدلمتة و متداخلة خاصة في الجزء السفلي مع الطفح الاسود و صخور رملية ناعمة اضافة الى الاطيان الجيرية احيانا. أما في الجزء العلوي وجد بأن السحنات السائدة هي صخور جيرية ذات نسبة عالية من المتحجرات. في حين أن تكوين اورا يتكون من طفح اسود وطفح غريني متتداخل مع صخور غرينية وطبقات رقيقة من الصخور الجيرية ذات نسبة عالية من المتحجرات. بألاعتماد على المواد العضوية المتوفرة , تم تقسيم تكوين كيستا الى خمسة سحنات بالينولوجية مختلفة ( PF 1- PF 5 ). تم دراسة تكوين اورا تفصيليا من الناحية البالينولوجية مع الجزء العلوي من تكوين كيستا مؤدياً الى تقسيم المقطع الى خمسة انطقة بالينولوجية (P.Z 1 – P.Z 5) والاداة الدالة لهذا التقسيم هي الما يوسبورات المتوفرة ظمن 15 نموذج مدروس. ونتيجة لذلك فأن عمر تكوين كيستا هو االديفونى المتأخر والكاربوني المبكر. أما عمر تكوين اورا فقد وجد بأنه السترونيان المبكر الى التورنيسين المتأخر. حددت البالينولات والمواد العضوية المتوفرة بيئة الترسيب لتكوين اورا على انها بيئة بحرية ضحلة الى قرب ساحلية. ولندرة البالينولات في تكوين كيستا لم يتم تحديد بيئته الترسبية.


Article
Oocyte development in liza abu
تكوين البيوض في سمكة الخشني Liza abu

Loading...
Loading...
Abstract

Khishni fish Liza abu were collected from Tigris river to study oocyte development in this fish .Present study showed that the oogenesis process include seven stages divided according to cell size,chromatin matter and vitellogenesis .The first stage represent as Oogonia,the second is Early oocyte,the third is Multinucleated stage,then Yolk nucleus stage (indicator to beginning of vitillogenesis),followed by primary and secondary stages and lastly Maturation stage جمعت أسماك الخشني من نهر دجلة لغرض دراسة تكوين البيوض فيها , بينت الدراسة الحالية بأن عملية تكوين البيوض تتضمن سبعة مراحل قسمت على أساس حجم الخلايا والمادة الكروماتينية وتكوين المح . المرحلة الأولى تتمثل بسليفات البيوض أما المرحلة الثانية فهي مرحلة الخلية البيضية المبكرة والمرحلة الثالثة مرحلة تعدد النويات ثم مرحلة النواة المحية وهي مؤشر لبداية تكوين المح وتليها مرحلتي المح الابتداثي والثانوي وأخيرا مرحلة النضج .


Article
Study the Effect of Irradiation by Gamma-Ray on the Optical Properties of the Thin Films
دراسة تأثير التشعيع بأشعة كاما على الخواص البصرية للأغشية الرقيقة

Loading...
Loading...
Abstract

In this research the effect of irradiation on the optical properties of the pure films CdO was studied prepared of the subjected to Gamma –Ray with energy (0.662MeV ) for (5,10)min and (24)hours .Optical properties results , irradiation Gamma–Ray leads to decrease in energy gap value. It turns out that Gamma–Ray had apronoced effect on the optical proportion of CdO films. تضمن هذا البحث دراسة تأثير التشعيع على الخواص البصرية لغشاء اوكسيد الكادميوم(CdO). فقد تم تعريض الغشاء المحضر بطريقة الرش الكيميائي الحراري لأشعة كاما ذات الطاقة (Mev 0.662) ولفترات زمنية (5min)و (10min)وبعد (24) ساعة. وقد أظهرت نتائج الدراسة بان تعريض الغشاء لأشعة كاما أدى إلى نقصان قيمة فجوة الطاقةمن (ev 2.1)إلىev(1.6,1.75 ,1.85)على التوالي. كما أن التشعيع قد اثر أيضاً وبشكل واضح على بقية الخواص البصرية(معامل الامتصاص,الانعكاسية,معامل الخمود) تحديداً بعد فترة 24 ساعة.


Article
Study the Effect of X-Ray on BJT Transistor at Different Periods of Time
دراسة تأثير الأشعة السينية على ترانزستور ثنائي القطبية BJT عند أزمان مختلفة

Loading...
Loading...
Abstract

In this research it has been studied the influence of X-Ray on the BJT (bipolar junction transistor ) NPN type NO 2N3035 for (5,10,15,20,25,30,35,40) min intervals . the (ICE ,VCE) and (IB-VBE ) characteristics have been studied for every irradiation time to in addition to study the change in (VB – β ) values according to the irradiation times . Also the transistor used as an amplifier which has the reverse feedback to study the irradiation effect on the amplification factor (Aƒ) . it is found that the values of (VCE,IC) and (VB, β) have been decreased as the irradiation times decreased . the transistor showed a littlie changes of (Aƒ) when the reverse feedback used and the output signal suffering no any distortion . تم في هذا البحث تسليط أشعة سينية( X Ray ) بفرق جهد (35 KV ) وبتيار (1 mA) على ترانزستورBJT (Bipolar Junction Transistor ) من نوع (NPN ) يحمل الرمز(2N3035 ) لفترات زمنية متتالية (40,35,30,25,20,15,10.5) دقيقة تم دراسة تغير منحنيات خواص الإخراج (VCE , ICE ) لكل فترات التشعيع ودراسة تغير منحنيات الإدخال (IB-VBE ) تغير قيمة العامل( d.cβ) والجهد الحاجز(VB) مع أزمان التشعيع . تم أيضا وضع الترانزستور في دائرة يعمل فيها الترانزستور كمكبر بتغذية عكسية لدراسة تأثير التشعيع على عامل التكبير للتغذية العكسية (( Aƒ . بينت النتائج انخفاض في قيم منحنيات (VCE , ICE VBE,) وانخفاض قيمة المعاملات ( d.cβ و VB) مع أزمان التشعيع . أبدى الترانزستور تغيرات طفيفة بالنسبة إلى عامل التكبير(( Aƒ عند استعمال التغذية العكسية والاشاره الخارجة من المكبر لم تعاني من أي تشوه .


Article
Some neotectonic notes on the selected topographic expressions between shari and tharthar lakes
بعض الملاحظات النيوتكتونية لمظاهر طوبوغرافية مختارة

Loading...
Loading...
Abstract

The goal of this paper is to clarify type, intensity and rate of movements, of topographically expressed features, by evaluation of surface and subsurface data through three cross sections in central part of Iraq. This was attained conveniently by comparing the selected contacts, within neotectonic time, with their original heights represented by global sea level heights and with contemporary topography. The chosen sea levels are assumed to be the original position of the undisturbed contacts. The present study assumed that any departure from the unique sea level could be caused by vertical movement (uplift or subsidence). Four topographically expressed features are included within three cross sections, each of them has specific stratigraphic boundary and unique sea level. These are: topographically expressed fetures of Samarra and Salahaldeen structures beside Shari and Tharthar Lakes. In addition, the sections includes: contemporary topography and the contacts of ; Middle/Late Miocene, Late Miocene/ Pliocene and Pliocene/Pleistocene, derived from geophysical depth maps with their associated global sea level. The first contact represents phase of tectonic stability but the other two are not , they are involved in this study to clarify and to be more close to the neotectoic events. تهدف الدراسة توضيح نوع و شدة ومعدل الحركات الأرضية لتراكيب تحت سطحية معكوسة على سطح الأرض بطريقة تقييم البيانات السطحية و تحت السطحية وبواسطة ثلاث مقاطع جيولوجية في وسط العراق. وتم التوصل الى هذا بمقارنة الحدود المختارة ضمن فترة الزمن النيوتكتوني مع ارتفاعاتها الأصلية والممثلة بأرتفاعات مستوى سطح بحرها مع الطوبوغرافيا الحالية. ان سطوح البحر المختارة قد افترضت ان تكون الحالة الأصيلة للحدود الفاصلة. ان الدراسة الحالية افترضت اي حيود عن السطح البحر الفريد ممكن ان يكون بسبب حركات عمودية (صعود او هبوط). تم دراسة اربعة اشكال (تراكيب) ارضية معكوسة على السطح وضمن ثلاثة مقاطع عرضية, كل منها لها حدود ستراتغرافية خاصة ومستوى سطح بحر معين. هذه الأشكال الأرضية هي: تراكيب سامراء و صلاح الدين بالأضافة الى بحيرتي الشاري و الثرثار, بالأضافة الى ان المقاطع تتضمن: الطوبوغرافيا الحالية, والحدود الفاصلة بين المايوسين المتوسط والمتقدم المايوسين المتأخر والبلايوسين واالبلايوسين والبلاستوسين. تم اختيارا هذه الحدود من الخرائط الجيوفيزيائية العمقية مع ارتفاعات بحارها من مصادر اخرى. ان الأرتفاع الأول يمثل طور تكتوني مستقرولكن الأثنان الآخرين لا يمثلانه ولاكنهما ادخلا في الدراسة الحالية للتوضيح وليكون القارى على اطلاع للأحداث النيوتكتونية.


Article
The Relationship between Slope and Luminosity
العلاقة بين الميل واللمعان للمجرات الاهليجية

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, a sample of galaxies has been adopted. It consists of 112 elliptical galaxies, among them were 56 dwarf elliptical galaxies, which belong to virgo cluster, 37 normal galaxies and 19 bright galaxies. Also, surface brightness profiles fitted for these galaxies with sersic model (r1/n-model). The linear relation between effective surface brightness and logarithm effective radius log re(kpc) have been calculated, and found, the slope for dwarf elliptical galaxies is 1.89, 2.8 for normal elliptical galaxies and 2.8 for bright galaxies. Also, The linear relation between slope for these type from galaxies and average absolute magntude have been calculated, and found . It is found that rms scatter of this relation is 0.2 mag. تم في هذه الدراسة اعتماد عينة من المجرات، تتألف من 112 مجرة اهليجية، 56 مجرة اهليجية قزمية تعود الى عنقود العذراء، 37 مجرة اعتيادية، 19 مجرة ساطعة، تم مطابقة منحنيات السطوع السطحي لهذه المجرات مع نموذج Sersic (نموذج ـ r1/n). كما تم حساب الميل للعلاقة الخطية بين السطوع السطحي عند نصف القطر القطبي المؤثر و لوغارتم نصف القطر القطبي المؤثر log re(kpc)، حيث وجد ان الميل للمجرات الاهليجية القزمية هو 1.89و2.8 للمجرات الاعتيادية و3.4 للمجرات الساطعة، كذلك ايجاد العلاقة الخطية بين الميل لهذه الانواع من المجرات مع معدل الاقدار المطلقة لها ووجد إن، ، وان الجذر التربيعي لمعدل الانحرافات لهذه العلاقة هو0.2 mag.


Article
Estimation of Some Genetic Parmeters in Maize
تقدير بعض المعالم الوراثية في الذرة الصفراء باستعمال التصميم التزاوجي العاملي

Loading...
Loading...
Abstract

Nine inbred lines of maize (DK, SH, R153, ZP, OH40, W13R, IK58, Agr183 and IK8) were concluded in this study. Factorial mating design that suggested by Comstock &Robinson (1948 &1952) was used to perform single crosses among male lines (IK58, Agr183 and IK8) and female lines (DK, SH, R153, ZP, OH40 and W13R). The genotypes ( 9 inbred lines and 18 hybrids) were planted at The fields of College of Agriculture at Tikrit University by using randomized complete block design with three replications to estimate some genetic parameters: Phenotypic Variance components (Additive, Dominance and Environmental) also broad and narrow sense heritability, degree of dominance and expected genetic advance. The results showed that the dominance variance was more than additive one for most studied characters, where as the narrow sense heritability values were ranged from (3.12%) for plant height (as male) and (75.56%) for the same trait (as female). Average degree of dominance was exceeded one for most studied characters while values of expected genetic advance low to mederate and high for all characters. Key words: Zea mays, inbred lines, Factorial design mating. استعملت في هذه الدراسة تسع سلالات نقية من الذرة الصفراء (Zea mays L .) هي: ( DK وSH و R153 وZP و OH40 و W13RوIK58 وAgr183 و IK8) ادخلت في برنامج للتهجينات على وفق النظام التزاوجي العاملي المقترح من قبل Comstcok & Robinson (1948 و1952) حيث عدت السلالات (IK58 وAgr183 و IK8) آباء مذكرة , والسلالات (DK و SH و R153 و ZP و OH40 و W13R) أمهات . زرعت بذور الآباء التسعة مع ثمانية عشر هجيناً ناتجاً عنها في حقول كلية الزراعة جامعة تكريت باستخدام تصميم القطاعات الكاملة المعشاة بثلاثة مكررات , بهدف دراسة بعض المعالم الوراثية لبعض الصفات الحقلية والحاصل وبعض مكوناته. اظهرت النتائج ان قيم التباين الوراثي الاضافي والسيادي اختلفت عن الصفر لمعظم الصفات المدروسة , وكانت قيم التباين الوراثي السيادي اكبر من التباين الوراثي الاضافي لمعظم الصفات , وان قيم التوريث بالمعنى الواسع كانت مرتفعة للصفات جميعها , وتراوحت نسبة التوريث بالمعنى الضيق بين (3.12%) لصفة ارتفاع النبات (على أساس الآباء) و (75.56%) لصفة ارتفاع النبات (على أساس الأمهات) وزادت قيمة معدل درجة السيادة عن الواحد لمعظم الصفات المدروسة . وقد تراوحت قيم التحسين الوراثي المتوقع بين الواطئة والمتوسطة والعالية للصفات جميعها , وإن اعلى قيم للتحسين الوراثي المتوقع بوصفها نسبة مئوية من المتوسط كانت لصفتي عدد الحبوب في العرنوص وحاصل النبات الفردي


Article
Determination of Natural Isotope and Radionuclide of Out Door High Dose Rate in Garmik Area-kurdistan Region NE-Iraq.
تحديد الجرعة الأشعاعية للنظائر الطبيعية و نواة مشعة خارج الباب ذو العد العالي لمنطقة كرمك شمال شرقي اقليم كردستان – العراق.

Loading...
Loading...
Abstract

Radioactive materials, containing high-count rate, are found in some areas in the world which have worldwide use as construction and facing material. The radiation doses, in the Garmik area, are about 268.6 nGy h-1, which are density population by residents of ten of villages and two towns. The outdoor terrestrial gamma-ray background in some region of Garmik area was studied in order to determine the absorbed gamma dose rates of the soils and rocks. Gamma ray spectra have been recorded using the advance nuclear measurement system (digital spectroscopy analyzer DSA with NaI (TI) detector). This method is very suitable for measuring outdoor gamma radiation dose because the gamma count and human -radiation exposure will not be lost by the method by which the whole radiation exposure has been determined. A new equation has been formulated for this method. The total dose rates inside Sulaimani city was (42.873) nGy h-1 considered as a normal local outdoor dose rate (background). The average values of outdoor dose rates of the studied samples, in Tatan, Hangazhal and Garmik areas have been found to be (226.1005, 257.477,322.541) nGy h-1 respectively. These values are nearly 6 times grater than the normal local outdoor dose rate of the background of Northeastern Iraq. The dose rate of each radioactive elements or isotopes have been determined for each spectrum of each mentioned area which are equal to 8.4554, 67.0995, 66.9057, 50.6143 nGy h-1 for Sulaimani city, Tatan, Hangazhal and Garmik respectively. The total rate of radionuclide is about 22.76% of total outdoor dose rate. توجد المواد المشعة ذو العد العالي في بعض مناطق بلدان العالم ، هذه المواد توجد بنسب ملحوظة في الصخور التي يستخدم كمواد اساسية في البناء.الجرعة الاشعاعية في منطقة كرمك تفدر بحوالي nGy/h 268.6 .تمّت دراسة خلفية اشعاعية كاما خارج الباب لبعض مناطق كرمك للحصول على جرعة كاما الممتصة من تربة وصخور جبال المنطقة . لقد سجل الطيف الكامي لبعض المواقع في منطقة كرمك بواسطة المنظومة المتقدمة لقياس الأشعة النووية والتي تتكون من المحلل المطيافي الرقمي DSA مع الكاشف الوميضي NaI(Tl) . هذه الطريقة تتناسب جيدا مع جرعة كاما خاج الباب لأنه يسجل اكثر العد الكامي وهذا يفيد لتحديد كمية اشعاع كاما التي يتعرض لها لأنسان .تمّ استخدام صيغة جديدة لحساب الجرعة الاشعاعية. تقدر الجرعة الأشعاعية لمنطقة مدينة السليمانية ب nGy/h 42.873 و التي نعتبرها كالجرعة الأشعاعية الأعتيادية المحلية . تم الحصول على الجرعة النسبية الاجمالية لمدينة السليمانية التي تقدر ب nGy/h 42.873 والتي اعتبرت كالجرعة خارج الباب الاعتيادية المحلية . و قيمة معدل الجرعة الاشعاعية الخلفية خارج الباب للنماذج في المواقع تاتان ,هنكزال ,كرمك حواليnGy/h (322.541,257.477,226.1005) بشكل متتالي.هذه القيم تقريبا أكثر من قيم الجرعة الاشعاعية الخلفية خارج الباب لمنطقة الجرعة الاعتيادية المحلية لمدينة السليمانية بست مرات. ولقد تم الحصول على نسبة الجرعة الاشعاعية الخلفية لنواة مشعة داخل السلاسل الاشعاعية الطبيعية بحوالي nGy/h ( 50.6143, 66.9057 ,67.0995 ,8.4554 ) لمدينة السليمانية ,تاتان ,هنكزال و كرمك بشكل متتالي . وايضا لقد تم استنتاج النسبة المئوية للجرعة الاشعاعية الخلفية للنواة المشعة التي تعود داخل السلاسل الالشعاعية الطبيعية (%22.76) من الجرعة الاشعاعية الكلية في تلك المناطق .


Article
Toxic Effect of Some Chemical Compounds of Sap and Heartwood of Some Forest Trees on Termite
التأثير السام لبعض المركبات الكيميائية للخشب العصاري والصميمي لبعض أشجار الغابات في حشرة الأرضة

Loading...
Loading...
Abstract

The results of the toxic effect study of phenols, terpens, alkaloides, oils and water extracts for both sapwood and heartwood of Platanus orientalis L. , Populus nigra L., Cupressus sempervirens L , Pinus brutia Ten., Salix acomphylla Boiss. and Eucalyptus camaldulensis Dehn. On termite workers showed a significant toxicity variation according to the type of compound, wood kind and tree species. The extractions of phenols, terpens oils and water of both sap and heartwood of Pinus brutia were more toxic to termite than the other compounds. The results of the fractional extractions for both sapwood and heartwood for pine wood were a high mortality on termite workers with the general averages 57.1, 70.8 % respectively. Whereas, the toxicity indicator values were 100 % for extractions of phenols, terpens and aqueous fraction for both sapwood and heartwood of pine wood, respectively. The alkaloids extract of heartwood of Pinus brutia and Platanus orientalis and sapwood of Eucalyptus camaldulensis showed high toxicity to termite workers and their LC50 values reached 0.040, 0.045, and 0.045 respectively. أظهرت نتائج دراسة التأثير القاتل للمستخلصات الفينولية والتربينية والقلويدية والزيتية والمائية للخشب العصاري والصميمي لأشجار الجنار Platanus orientalis والحور Populus nigra والسرو Cupresses sempervirens والصفصاف Salix acmophylla والصنوبر Pinus brutia . واليوكالبتوس Eucalyptus camaledulensis في شغالات حشرة الأرضة وجود فروقات معنوية في سمية المركبات تبعاً لنوع المركب ونوع الخشب ونوع الأشجار المستخدمة في الدراسة ، وان المستخلص الفينولي والتربيني والزيتي والمائي للخشب العصاري والصميمي لأشجار الصنوبر كانت أكثر سمية من بقية المركبات ، وكانت متوسط القتل العام لشغالات الأرضة أعلاها للمستخلصات المدروسة في الخشب العصاري والصميمي للصنوبر ، إذ بلغ (1و 57 و 8 و70 ) % على التوالي ، وأن أعلى قيمة لدليل السمية بلغت (100 ) % لكل من المستخلص الفينولي والتربيني والمائي لخشب الصنوبر العصاري والصميمي على التوالي . فيما أظهر المستخلص القلويدي للخشب الصميمي للصنوبر والجنار والخشب العصاري لليوكالبتوس أعلى سمية لشغالات حشرة الأرضة إذ بلغت قيم الـ LC50 0.040 و 0.045 و 0.045 على التوالي.


Article
Modified Algorithm for Scheduling Problem
خوارزمية معدلة لمسألة الجدولة مع الحلول الفعالة

Loading...
Loading...
Abstract

The problem of scheduling n jobs on a single machine is considered, where the jobs are divided into two classes and a machine set up is necessary between jobs of different classes. Jobs i (i= 1,…, n) becomes available for processing at time zero, requires a positive processing time . Disjoint subsets N1 and N2 define the partition of jobs into two classes. If two jobs in the same class are sequenced in adjacent positions, then no set up time between these jobs in necessary. We address the bicriterion (multi objective) scheduling problem, the two criteria are the minimization of flow time ( ) and the minimization maximum Tardiness ( ). We characterized the set of all efficient points and the optimal solution. A modified algorithm presented to find efficient solutions for the problem with set up times. A relation found between number of efficient solutions and range of ‘tardiness of shortest processing time ( ), tardiness of early due date ( )’. This algorithm treats with a case that the set up time in rule is in increasing order. A counter example presented to show that the algorithm will fail if the set up time in rule is in decreasing order. Our task is to present the decision makers with all possible solutions and let them make the final selection. The decision maker has two objectives in mind ( ) , ( ) and some solutions (efficient), we will choose the best one from the efficient solutions depending on his experiences. من النتاجات لترتيب على ماكنة واحدة.عنوننا دالة مركبة حيث تتضمن تصغير مجموع الاتمام واكبر تأخير. اعتبر ميزنا جميع الحلول الفعالة ثم الحل الامثل . قدمت خوارزمية معدلة لايجاد كل الحلول الفعالة للمسألةمع اوقات النصب. هذه الخوارزمية تتعامل مع حالة عندما تكون فيها اوقات النصب في ترتيب اقصر وقت اتمام متزايدة .كما قدمت مثال مخالف للخوارزمية عندما تكون اوقات النصب في ترتيب اقصر وقت اتمام متناقص. و مهمتنا هي تقديم صاحب القرار كل الحلول المحتملة للمسألة وتركه ليختار القرار النهائي.صاحب القرار له دالتين في اختياره ( ) و . وبعض الحلول (الفعالة) وسوف يختار احسن حل من بين الحلول ومعتمدا على خبراته.


Article
Susceptibility of Bread Wheat Cultivars to Wheat Gall Nematode and A Study Some of the Gene Action of Infection Percentage
حساسية بعض اصناف حنطة الخبز لديدان الثأليل (steinluch)

Loading...
Loading...
Abstract

Screening of 15 wheat cultivars against wheat gall nematode Anguina tirtici con firmed that sabebage cultivar immune to this pest ,while different levels of Susceptibility was recorded on the other 14 cultivates .F1 crosses were showed significantly positive ,heterosis for its Nematodes sensitivity and no any one negative . Combining ability analysis showed that saberbeg variety gave the superiority of new recombination by the breeding programs like that of cross (Saberbeg X Abu-graib3) showed less sensitivity for wheat nematodes the additive gene action was more effective from dominance because the average degree of dominance was less from one .That broad and narrow sense heritability was high and equal (0.98)and (0.63) respectively; which can be a successful selective for plant breeding in early generation . اظهرت اصناف من حنطة الخبز درجات متفاوتة من الحساسية من الاصابة بديدان الثأليل Anguina tritici واظهر الصنف صابربيك مناعة تامة لهذه الديدان ومن نتائج التضريبات التبادلية بين الاصناف لم يعطي أي هجين قوة هجين سالبة للحساسية ضد مرض ثأليل الحنطة . ووجد من تحليل تأثيرات تباين تأثيرات القابلية الائتلافية العامة والخاصة ان الصنف صابربيك كان متفوقا ويمكن اعتماده في برامج التربية التي هدفها الحصول على توليفات متميزة بانخفاض معدل نسبة الاصابة حيث اظهرالتضريب (صابربيك X ابو غريب3) نسبة اصابة اقل من المتوقع . ومن قيم الثوابت الوراثية لهذه الصفة كان معدل درجة السيادة اقـل من الواحـد ( 0.74) مما يؤكد اهمية الفعل الجيني الاضافي في السيطرة على توريثها, وان درجة التوريث مرتفعة حيث كانت (0.98) بالمعنى الواسع (0.63) بالمعنى الضيق مما يمكن اجراء الانتخابات لهذه الصفة في الاجيال الانعزالية المبكرة .


Article
An Application of Lagrange Multiplier for integer Linear Programming in production- Transportation with Flexible Transportation Cost
تطبيق مضاعف لاكرانج للبرمجة الخطية الصحيحة في الانتاج- النقل مع كلفة النقل المرنة

Loading...
Loading...
Abstract

The Transportation problem is a classic Operations Research problem where the objective is to determine the schedule for transporting goods from source to destination in a way that minimizes the shipping cost while satisfying supply and demand constraints. Although it can be solving as a linear programming problem. Linear programming makes use of the simplex method, an algorithm invented to solve a linear program by progressing from one extreme point of the feasible polyhedron to an adjacent one. The algorithm contains tactics like pricing and pivoting. For a transportation problem, a simplified version of the regular simplex method can be used, known as the transportation simplex method. In this paper will discuss the functionality of both of these algorithms, and compared their optimized values with non-linear method called the Lagrange Multiplier Method. Lagrange Multiplier is an algorithm that uses different mechanisms to choose the best optimal solutions. This method based on transforming the linear structure transportation problem into the nonlinear structure and solved it directly, by the techniques. The objective of the study was to find out how these algorithms behave in terms of accuracy and speed when a large-scale problem is being solved. ( أن مشكلة النقل هي احدى المشاكل التقليدية لبحوث العمليات حيث ان الهدف منها نقل السلع من مصادر تصنيعها او من المخازن الى مراكز متعددة بهدف سد حاجة هذه المراكز بأقل كلفة ممكنة . و كما ان مشكلة النقل يمكن ان تحل كمشكلة برمجة خطية. والبرمجة الخطية بصورة عامة تستعمل فيها الطريقة المبسطة (Simplex Method) لحل المسائل،حيث إستخدمت الخوارزمية لحلّ مسائل البرمجة الخطيّة بالتقدّم من نقطة متطرّفة واحدة من الشكل المتعدد السطوح إلى نقطة مجاورة. حيث تم في هذه الدراسة حل مشكلة النقل من خلال صياغتها بشكل نموذج رياضي ومقَارنة نتائجها مع نتائج أستخدام البرمجة اللاخطّيةِ, المتمثلة بطريقةَ مضاعفات لاكرانج. ان الاخيرة تَستعملُ الآلياتَ المختلفةَ لإخْتياَر أفضل الحلولِ المثلى. حيث تستند على تَحويُل مشكلة النقل ذو التركيب الخطيّ إلى التركيب اللاخطّيِ ومن ثم حلَها باستعمال تقنيات البرمجة اللاخطيّة مباشرة،بدلا من التقنيات الخطية. الهدف من البحث هو معرفة الية تحقيق خوارزمية لاكرانج من ناحية الدقة والسرعة عند حل مشكلة نقل واسعة النطاق.

Keywords


Article
Detection of Gene Action for Yield and Its Components in Maize Using Diallel Cross
الاستدلال على الفعل الجيني لصفات الحاصل ومكوناته في الذرة الصفراء باستعمال التهجين التبادلي

Loading...
Loading...
Abstract

Half diallel crosses (excluded reciprocal) carried out among the pure lines of maize Agr183, DK, W13R, W17, OH40, IK58, IK8, ZP and SH. Genotypes were planted using RCBDesign with 3 replications, and data collected for plant height, upper ear height, number of rows per ear, number of grains per row, 300 grain weight and grain yield per plant, and statistical analysis conducted to study general and specific combining abilities, gene action and some genetic parameters. The results showed significant mean square for genotypes, general and specific combining ability for all characters. The pure lines W13R, W17, IK58, IK8 and ZP and hybrids W17 x OH40, W17 x IK58 and IK58 x SH shown as a good general and specific combinors for a larger number of characters respectively. The dominance gene action appeared more important than additive one in controlling the inheritance of all studied characters, and the average degree of dominance exceeded one for all characters indicated the presence of over dominance. Broad sense heritability estimates ranged from 72.13% for number of rows per ear to 99.67% for grain yield per plant, and narrow sense heritability shown moderate for 300 grain weight (22.88%) and low for remainder characters, while expected genetic advance as percent of character mean appeared low for all characters (from 0.199% for number of rows per ear to 8.603% for number of grains per row. أدخلت سلالات الذرة الصفراء النقية Agr183، DK، W13R، R153، W17، OH40، IK58، IK8، ZP و SH في تهجينات تبادلية بدون الهجن العكسية. زرعت التراكيب الوراثية في تجربة بتصميم قطاعات عشوائية كاملة بثلاثة مكررات، وسجلت البيانات عن صفات ارتفاع النبات وارتفاع العرنوص العلوي وعدد الصفوف بالعرنوص وعدد الحبوب بالصف ووزن 300 حبة وحاصل الحبوب بالنبات، ثم حللت إحصائيا للتعرف على تأثيرات القدرتين العامة والخاصة على الاتحاد والفعل الجيني وبعض المعالم الوراثية. بينت النتائج أن متوسط تباين التراكيب الوراثية والقدرتين العامة والخاصة على الاتحاد كان معنوياً عالياً للصفات جميعها. أظهرت السلالات W13R و R153 و QH40 و IK58 و ZP تأثيرات معنوية مرغوبة للقدرة العامة على الاتحاد لأكبر عدد من الصفات، وتميزت الهجن R153 x W17 و R153 x OH40 و OH40 x SH في قدرتها الخاصة على الاتحاد حيث أعطت تأثيرات مرغوبة لأكبر عدد من الصفات. ظهر الفعل الجيني السيادي أكثر أهمية من الإضافي في السيطرة على وراثة الصفات جميعها، وان معدل درجة السيادة زاد عن الواحد للصفات جميعها دلالة على السيادة الفائقة. تراوح التوريث الواسع بين 72.13% لعدد الصفوف بالعرنوص و 99.67% لحاصل الحبوب بالنبات، وظهر التوريث بالمعنى الضيق متوسطاً لوزن 300 حبة (22.88%) وواطئاً لبقية الصفات. أما التحسين الوراثي المتوقع كنسبة مئوية من متوسط الصفة فقد كان واطئاً للصفات جميعها (بين 0.499% لعدد الصفوف بالعرنوص و 8.603% لعدد الحبوب بالصف).

Keywords


Article
Approximate Solution for the System of Nonlinear Volterra Integral Equations of the Second Kind by Weighted Residual Methods
الحَلّ التقريبي لنظامِ معادلات فولتيرا التكاملية اللاخطّية للنوعِ الثانيِ بالطرقِ المتبقيةِ الموزونة

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, three types of weighted residual methods (Collocation, Subdomain, and Galerkin methods) are presented for finding an approximate (sometimes exact) solution of the system of non-linear Volterra integral equations of the second kind (VIEK2). We showed the efficiency of the prescribed methods by solving some numerical examples. في هذه الدراسةِ، ثلاثة أنواع ِ مِنْ الطرقِ المتبقيةِ الموزونة (طرق تجميع، مجال ثانوي و كالركين) المُقَدَّمة لإيجاد الحَلّ التقريبي ِ (المضبوط أحياناً) للنظام الغيرخطي لمعادلات فولتيرا التكاملية من النوع ِ الثاني. وبيّنا كفاءةَ الطرقِ المَوْصُوفةِ بحَلّ بَعْض الأمثلةِ.

Keywords

Table of content: volume: issue: