Table of content

Rafidain journal of science

مجلة علوم الرافدين

ISSN: 16089391
Publisher: Mosul University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

A Scientific and evaluated journal published by the college of Science, University of Mosul,
Date of first issue (1976)
No. of Issue per year (4)issues till the end of 2012 and 6 issue from 2013.
No. of paper per Issue (~250)
No. of Issue published between 1976-2012 (69)

Loading...
Contact info

Phone number: 07703325996
e. mail: rafjoursci@alrafidensciencejournal.com

Table of content: 2010 volume:21 issue:3A

Article
The Effect of 2,4-D and Kin and their Interaction with Sulphanilamide in Initiation and Growth of Black Cumin Nigella sativa L. Callus
تأثير 2,4-D و Kin وتداخلاتهما مع السلفانيل أمايد في استحداث ونمو الكالس لنبات الحبة السوداء Nigella sativa L.

Loading...
Loading...
Abstract

The study deals with the role 2,4-D and Kin and their interaction in callus induction , growth and differentiation from Nigella sativa L. ,which were used in (10-3, 10-5 ,10-7, l0-9, l0-11 ) molar for each and by their interaction with each other. The results showed the best enhancement media are that contain 10-5 M of 2,4-D with 10-7 M of the Kin in which the fresh weight of the growing callus 12.49 g ,by the age that lasts 75 days , followed by the medium containing 10-5 M of 2,4-D alone in which the fresh weight of the callus reached to 10.96 g in 75 days. The results showed also the best differentiation of the shoots happened in the media supplemented with 10-11 for each 2,4-D and Kin,While addition of 10-11, 10-9 of both 2,4-D and Kin had achieved the best growth for the roots. The study induced knowing the role of ( Sulphanilamide ) a chemical compound in initiation, growth and differentiation of Nigella sativa. It was clear that the best enhancement media for callus initiation and growth are that containing suphanilamide by 75 micromollar with 10-5 , 10-9 M for 2,4-D and Kin, also the media fortified by 100 micromollar of sulphanilamide alterating with 10-5, 10-7 M for 2,4-D and Kin, as for shoots enhancement the best results were obtained after using the media containing 100 micromollar of sulphanilamide with l0-9, l0-11 Mr of Kin . Results also showed variation of the callus content of thymol comparing them by the thymol extract (control sample). The variation depended on the type and concentration of the growth regulators used. تناولت الدراسة بيان دورالتداخل بين 2,4,Dو Kin في استحداث ونمو وتمايز الكالس لنبات الحبة السوداء L. Nigella sativa و بالتراكيز (10-11, 10-9, 10-7, 10-5, 10-3) مولار لكل منها على انفراد وتداخلاتها مع بعض. وبلغ الوزن الطري للكالس 12.49غم بعمر 75 يوما عند اضافة 10-5 مولار 2,4,D مع 10-7 Kin، أما في الوسط المضاف إليه 10-5 مولار من 2,4,D لوحده فبلغ الوزن الطري للكالس النامي عليه10.96 غم وبعمر 75 يوما، وحصل أفضل تمايز للأفرع الخضرية على الأوساط المجهزة بـ 10-11 مولار لكل من 2,4,D وKin في حين أن إضافة 10-9,10-11 مولار لكل من 2,4,D و Kin، على التوالي حققت أفضل نمو للجذور. إلى جانب ذلك أوضحت الدراسة دور مركب السلفانيل أمايد في استحداث ونمو الكالس لنبات الحبة السوداء وتبين أن إضافة 75 مايكرو مولار من مركب السلفانيل أمايد مع 10-5 و10-9 مولار لكل من2,4-D و Kin حفز النمو، كذلك الأوساط المدعمة بـ 100 مايكرومولار من السلفانيل أمايد مع 10-5 و10-7 مولار من كل من 2,4,D و Kin على التوالي. أما تمايز الأفرع الخضرية فكانت الأوساط الحاوية على 100 مايكرومولار من السلفانيل أمايد مع10-9و10-11 مولار من Kin كل على حدى، هي الأفضل في تحفيز تكوين الأفرع الخضرية كما أن نفس التركيز مع10-9و10-11 مولار من Kin أعطى أفضل تمايز لتكوين الجذور. وأثبتت نتائج الدراسة وجود تباين في محتوى الكالس اعتمادا على تركيز ونوع منظم النمو المستخدم مقارنة مع الثايمول القياسي.

Keywords


Article
Allelopathic Interaction of Prostrate Spurge Euphorbia prostrate L. with Three Species of Ornamental Plants
تداخل التضاد الحيوي لدغل سرطان الثيل Euphorbia prostrate L. مع ثلاثة أنواع من نباتات الزينة

Loading...
Loading...
Abstract

This research was conducted to study the effect of prostrata spurge residues (shoot and root) on germination and growth of three species of ornamental plants which includes (Chrysanthrmum carinatum L., Gaillardia pulchella L. and Lathyrus odoratus L.). Laboratory results showed that the aqueous extract of the residues at concentrations (5,10%) w:v caused a significant reduction in seed germination of the three species as compared with distilled water, The greatest reduction observed at the concentration (10%). The seedling growth showed an increase in the shoot length of chrysanthemum L. seedlings, but gaillardia L. and lathyrus L. shoot length was reduced, Moreover a reduction in the radicle length was seen in the three species. The results of green house experiment showed inhibition in seed germination of the three species of ornamental plants which sown in the soil containing (Spurge) residues that added at the ratio (5,10%) w:w and incubated for two weeks as compared with control soil (without residues), Also the results revealed a significant increase in the growth of the plants which grown in the soil containing spurge residues at the two ratios. The greatest increase which was found in the shoot length and its dry weight in Gaillardia L. reached to (102.1%,333%), but in the root length and its dry weight noticed in (Chrysanthmum L.) was (174.5% ,166.6%) at the (10%) ratio.اجري البحث لدراسة تأثير مخلفات (الجزء الخضري والجذري) لدغل سرطان الثيل في إنبات البذور ونمو ثلاثة أنواع من نباتات الزينة والتي تشمل ( بيبون الشام Chrysanthemum carinatum L. والغيار Gaillardia pulchella L. و البزاليا العطرية Lathyrus odoratus L.). أظهرت النتائج المختبرية أن المستخلص المائي لمخلفات الدغل بتركيز (5 و 10 %) وزن: حجم سبب اختزالا معنويا في إنبات البذور للأنواع الثلاثة من نباتات الزينة مقارنة مع الماء المقطر وسجلت أعلى نسبة للتثبيط عند التركيز (10%)، أما البادرات فأظهرت تباينا في تأثرها، إذ حصلت زيادة في طول الرويشة لبادرات بيبون الشام بينما حصل اختزالا في نباتي غيار والبزاليا العطرية، كما حصل الاختزال في نمو الجذير في بادرات الأنواع الثلاثة. أظهرت نتائج تجربة البيت الزجاجي تباينا في استجابة نباتات الزينة لتأثير مخلفات الدغل المضافة إلى التربة بنسبة (5 و 10 %) وزن: وزن، وتحضينها لمدة أسبوعين، إذ حصل اختزال في إنبات البذور لأنواع نباتات الزينة المزروعة في تلك التربة مقارنة مع تلك المزروعة في تربة المقارنة (بدون مخلفات)، في حين حصلت زيادة معنوية في نمو نباتات الزينة النامية في التربة الحاوية على مخلفات الدغل وفي كلا النسبتين، حيث لوحظت أعلى نسبة مئوية للزيادة عن المقارنة في طول الجزء الخضري ووزنه الجاف في نباتات غيار بلغت (102.1% ، 333%) على التوالي، أما في طول الجزء الجذري ووزنه الجاف لوحظت في نباتات بيبون الشام وقد بلغت (174.5% ، 166.6%) عند نسبة الإضافة 10%.

Keywords


Article
Isolation and Identification of Active Compounds from Tissue, Cell Cultures and Extracts of Chamomile (Matricaria chamomilla L.) by High-Performance Liquid Chromatography (HPLC)
فصل وتشخيص المركبات الفعالة من بعض المزارع النسيجية والخلوية ومن مستخلصات نبات البابونج Matricaria chamomilla L. بوساطة كروماتوغرافيا السائل ذو الكفاءة العالية

Loading...
Loading...
Abstract

The results of this study referred to the presence of some active compounds that were characterized the chamomile plant. The dry roots, stems and flowers showed the presence of some active compounds that were separated by colour indicater (green colour) by TLC which is apigenin compound, then it is identified by HPLC. The results showed the presence of this peak in all these speciment used. As comparing these results with the usage of fresh explants and by using roots and stems results also showed the presence of some of peaks from these single peak separted at 3.5 minute was characterized in each of these parts used. This indicate that this peak belongs to the same compound that was separated from the dry plant. Also identification of the active compounds extracted from callus, roots regenerated in tissue culture and cell cultures referred to the presence of number of peaks from these the absorbance peak which separated in retention time 2.3 minute was characterized this result considered to be remarkable indicate to the presence of the same compound. بينت نتائج هذه الدراسة وجود عدد من المركبات الفعالة المميزة في الأجزاء النباتية لنبات البابونج، حيث أن الجذور والسيقان والأزهار الجافة احتوت مركب رئيسي تم تشخيصه بالدلالة اللونية ( بلون اخضر) خلال تقنية TLC وهو مركب الابجنين Apigeninومن ثم تشخيصه بتقنية High-Performance Liquid Chromatography (HPLC) ، هذا المركب كان المميز في جميع هذه الاجزاء النباتية المستخدمة. أما في اجزاء النبات الطرية فقد ظهر إن هذه ألاجزاء أعطت قمم امتصاصية مماثلة لتلك في النبات الجاف عند زمن الاحتباس 3.5 دقيقة، وهذا دليل واضح على كون هذه القمم الامتصاصية المتماثلة تعود لنفس هذا المركب. كما تم في الدراسة تشخيص المركبات الفعالة في المزارع النسيجية الكالس والجذور والمعلقات الخلوية وأعطت كل منها قمم امتصاصية عديدة مع وجود قمم امتصاصية متماثلة فيهما عند زمن الاحتباس 2.3 دقيقة دلالة على وجود مركب مشترك فيهما.

Keywords


Article
The Role of Interaction of some Growth Regulators with Salfanilamide on Initiation and Growth of Cell Suspension Culture of Black Seed Nigella sativa L.
دور تداخل بعض منظمات النمو والسلفانيل امايد في استحداث ونمو المزارع الخلوية لنبات الحبة السوداء Nigella sativa L.

Loading...
Loading...
Abstract

The study included the establishment of cell suspension culture of Nigella sativa L. by the presence of the plant growth regulators (2,4-D and Kin) and sulphanilamide. Results showed that the best enhancement media to initiate cell suspension cultures were media containing 2,4-D and Kin at 10-5 , l0-9 molar alternatively which gave the highest rate 95.74 % of callus initiation compared with 98.8 % obtained from the standard media 10-6 molar 2,4-D. the results appeared to approve that the usage of sulphanilamide has the enhancement influence to form the suspension cultures of Nigella sativa when it used with 2,4-D and Kin. The rate of the callus initiation reached 93.1% in the media containing 75 micromolar sulphanilamide with 10-5, 10-9 molar for 2,4-D and Kin alternatively, it was noticed a good growth in the media containing 100 micromolar of sulphanilamide with 10-5, 10-7 molar for each 2,4-D and Kin, the callus initiation reached 92.9% . In order to complete achieving the study to find out the contents of cell cultures from the effecting compound (Thymol) comparing them by the thymol extract (control sample). The finding of the cell suspension cultures by using thin layer chromatography (TLC) proved that cell suspension was about to be equal and in some other times it surpass its contents in the comparison compound (Thymol) of the control treatment.Generally, it is clear that the existence of (sulphanilamide) in the nutrient media had given the best results when tested by the (TLC) for the thymol content in cell suspension cultures. اشتملت الدراسة إنشاء المزارع الخلوية لنبات الحبة السوداءNigella sativa L. بوجود منظمات النمو 2,4-Dو Kin فضلا عن استخدام مركب السلفانيل أمايد لاختبار دوره كمشجع للنمو في هذا المجال . وبينت النتائج أن أفضل الأوساط المشجعة لإنشاء المزارع الخلوية هو الوسط المدعم بـ 10-5 و 10-9 مولار لكل من 2,4,D وKin ، على التوالي، وأعطى أعلى نسبة لاستحداث الكالس بلغت 95.74 % مقارنة مع 98.8 % للوسط القياسي. كما أكدت النتائج أن استخدام 75 مايكرومولار من مركب السلفانيل أمايد له تأثير تشجيعي لإنشاء المزارع الخلوية لنبات الحبة السوداء حيث بلغت نسبة استحداث الكالس 93.1 %عند استخدامه مع 10-5 و10-9 مولار لكل من 2,4,D وKin، على التوالي. كذلك عند إضافة 100 مايكرومولار من السلفانيل أمايد مع10-5و 10-7 مولار من 2,4-D و Kin بلغت نسبة استحداث الكالس %92.9. واستكمالا لأهداف الدراسة تم تشخيص وقياس مركب الثايمول في المزارع الخلوية باستخدام تقنية كروماتوغرافيا الطبقة الرقيقة (TLC) ومقارنة مستواه فيها مع العينة القياسية للثايمول، وأثبتت النتائج أن محتوى المزارع الخلوية السائلة منه يكاد يكون مساويا، وفي أحيان أخرى يتعدى محتواها عينة المقارنة، وبينت النتائج أن وجود مركب السلفانيل امايد في الوسط الغذائي اعطى نتائج افضل من حيث مستوى الثايمول في المزارع الخلوية.

Keywords


Article
The Effect of Salicylic Acid and Liquid Fertilizer on Productivity of Potato Plants Infected by Potato Virus Y (PVY)
تأثير حامض السالسلك والسماد الورقي على إنتاجية نباتات البطاطا المصابة بفايروس البطاطا واي PVY

Loading...
Loading...
Abstract

The results showed that spraying potato plants with salicylic acid 1% before the occurrence of systemic symptoms after vaccination by Potato Virus Y, gives the best results to control the virus and severity of infection , that led to retard symptoms occurrence to 15-20 days of vaccination. The spraying also improves plant properties particularly its lengths reached 47.05 cm , 145.3 gm ,25.8 gm , 48.8 gm respectively, compared with infected plants which were 25.7 cm , 37.4 gm , 5.39 gm 20.64 gm respectively. While spraying with acid after symptoms occurrence gaves negative results to control the virus. The results showed that spraying by salicylic acid 1% and fertilization by mineral fertilizer (Multfer 5%) gives positive results to control the disease , mitigate its effect on plants and improve its properties. So its lengths reached 57cm , 240.9gm ,35.7gm ,40.1gm respectively. Compared with 27.7cm , 33gm , 5.1gm ,21.7gm respectively. For the same properties of infected plants . أظهرت النتائج أن رش نباتات البطاطا بحامض السالسلك تركيز1% قبل ظهور الأعراض الجهازية عليها بعد تلقيحها بلقاح فايروس البطاطا وآي (PVY) Potato virus Y قد أعطى أفضل النتائج في مكافحة الفايروس والحد من شدة الإصابة حيث تأخر ظهور الأعراض لغاية 15-20 يوما من التلقيح بالفايروس، كما أدى الرش إلى تحسين صفات النبات معنويا وتحديدا أطوال النباتات والوزن الطري والجاف للمجموع الخضري والوزن الطري للدرنات إذ وصلت أقيامها إلى 47.05 سم و 145.3 غم و 25.8 غم و 48.8غم على التوالي مقارنة بنباتات معاملة المقارنة المصابة والتي وصلت قيم تلك الصفات فيها إلى 25.7 سم و 37.4 غم و5.39 غم و 20.64 غم، على التوالي. أما الرش بالحامض بعد ظهور الأعراض فلم يعط نتيجة ايجابية في مكافحة المرض. وبينت النتائج أن الرش بحامض السالسلك 1% والتسميد بالسماد المعدني ملتفير 5% أعطى نتائج جيده في مكافحة المرض وتقليل وطأته على النباتات وتحسين صفاتها معنويا حيث كانت قيم أطوال النباتات والوزن الطري والجاف للمجموع الخضري والوزن الطري للدرنات هي 57 سم و 240.9 غم و 35.7 غم و40.1 غم، على التوالي مقارنة بقيم 27.7سم و33 غم و5.1 غم و21.7 غم لنفس الصفات على التوالي في نباتات المقارنة المصابة.


Article
Determination of Activity of some Enzymes in Protoscoleces of Echinococcus granulosus of Sheep Origin and the Effect of Infection on the Enzymes Activity in Sheep Heart Tissues
تقدير فعالية بعض الانزيمات في الرؤيسات الاولية للمشوكات الحبيبية من اصل اغنام ومدى تأثير الاصابة على فعالية انزيمات القلب في الاغنام

Authors: Fulk A. Al-Dabbagh
Pages: 83-92
Loading...
Loading...
Abstract

The present study focused on comparision of the enzymes Glutamate oxaloacetate transaminase (GOT), Glutamate pyruvate transaminase (GPT), Lactate dehydrogenase (LDH), Alkaline phosohatase (ALP) and Glucose -6- phosphate dehydrogenase (G-66PH), in heart of sheep infected with Echinococcus granulosus of sheep origin, and those of non-infected sheep to clarify the effect of the parasite on heart tissues of sheep. Results show a significant decrease in the activity of GOT, GPT and ALP in hearts of infected sheep compared with protoscoleces and control (non-infected) sheep. On the other hand, there seems to be a significant increase in activity of LDH and G-6-PH in hearts of infected sheep compared with protoscoleces and non-infected sheep. تضمنت الدراسة الحالية مقارنة فعالية انزيمات الكلوتاميت اوكزالواسيتيت ترانس امينيز(GOT) oxaloacetate transaminase Glutamate وأنزيم الكلوتاميت بايروفيت ترانس امينيز (GPT)Glutamate pyruvate transaminase وأنزيم اللاكيت ديهايدروجينيز (LDH) Lactate dehydrogenase وأنزيم الفوسفاتيز القاعدي (ALP)Alkaline phosphatase وأنزيم الكلوكوز -6- فوسفيت ديهايدروجينيز (G-6-PH)Glucose-6-phosphate dehydrogenase في قلوب الاغنام المصابة بالمشوكات الحبيبية Echinocossus granulosus من اصل اغنام ومقارنتها مع السليمة وفي الرؤيسات الاولية Protoscoleces لمعرفة مدى تأثير الطفيل على الانسجة القلبية للأغنام. توضح النتائج انخفاضا معنويا في فعالية انزيمات GOT وGPT وALP في انسجة قلوب الاغنام المصابة بالمشوكات الحبيبية مقارنة بالرؤيسات الاولية والقلوب السليمة. وعلى العكس من ذلك يتضح ان هناك ارتفاعا معنويا في فعالية انزيمات LDH و G-6-PH في انسجة قلوب الاغنام المصابة بالمشوكات الحبيبية بالمقارنة مع الرؤيسات الاولية والقلوب السليمة.

Keywords


Article
Study of Cholinesterase Activity in Adult Ewes Treated by the Anthelmintic Drug Levamisole
دراسة مستوى نشاط خميرة الكولين استريز في النعاج البالغة المعالجة بمضاد الديدان الليفاميزول

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to examine the toxic effects of levamisole in adult ewes, using a modified electrometric method to measure the cholinesterase ( ChE ) activity in whole blood, plasma and erythrocyte. The normal mean ChE activity (Δ pH / 30 min) was the highest in the erythrocyte (0.64) , followed by the whole blood (0.36) and then in plasma (0.08). In Vitro, levamisole at concentrations (0,25,50,100,200,300) μm/L caused significant inhibition of erythrocyte ChE by (0%, 13%, 15%, 19%, 36% and 54%) respectively. Adult ewes were divided into three groups each group contained 40 animal. The animals were treated with levamisole by doses of (0, 7.5, 15mg/Kg B.W ) by mouth and after zero ( 1,2,3)h blood sample(erythrocyte) was drawn to measure cholinesterase (ChE) activity. The activity was significantly decrease (%19.4) compared to the control. in activity of cholinesterase in the group that was treated by levamisole 15 mg/kg B.W and these results indicate the ability of levamisole to inhibit ChE activity. تهدف الدراسة الحالية إلى الكشف عن التأثيرات السمية العصبية لليفاميزول في النعاج البالغة، والوقوف على السبب الرئيسي لهذه التأثيرات لذلك تم قياس نشاط خميرة الكولين أستريز (التغير في الدالة الحامضية/30 دقيقة) بالطريقة الكهرومترية المحورة لإيجاد القيم الطبيعية لنشاط الخميرة في الدم الكلي والبلازما وكريات الدم الحمر للنعاج البالغة فكان أعلى نشاط في كريات الدم الحمر ثم الدم الكلي فالبلازما(0.08,0.36, 0.64) على التوالي. أدى إضافة الليفاميزول بحجم 0.1 مل إلى وسط التفاعل و بتراكيز صفر)}السيطرة) و 25و 50و100 و 200و {300 مايكرومول/لتر إلى وسط التفاعل حيث لوحظ إنخفاض معنوي في نشاط الخميرة بنسب %54,%36,%19,%15,%13,%0 على التوالي. تم تقسيم النعاج إلى ثلاثة مجاميع تحوي كل مجموعة على اربعين نعجة بالغة تم معاملتها بمضاد الديدان الليفاميزول بجرعة7.5, 0 ) (15,ملغم /كغم من وزن الجسم عن طريق الفم، ثم تم أخذ عينات من الدم بعد مرور(1،2،(3 ساعات من الحيوانات المعاملة لقياس نشاط الخميرة ومقارنتها مع مجموعة السيطرة في وقت صفر لوحظ وجود انخفاض معنوي في نشاط الخميرة لكريات الدم الحمراء للنعاج البالغة التي عولجت بجرعة 15 ملغم/كغم من وزن الجسم بنسبة 19.4 % والتي أخذت منها العينات بعد مرور 3 ساعات. تشير هذه النتائج إلى أن الليفاميزول تأثير مثبط لنشاط خميرة الكولين استريز.


Article
Melanin Deficiency and its Effect on Pathogenicity in Alternaria alternata
فقدان الميلانين وأثره على الامراضية في الفطر Alternaria alternata

Loading...
Loading...
Abstract

Many plant fungal pathogens produce dark brown to black pigments; melanins. These pigments are thought to contribute to longevity, survival and pathogenicity of their producers. In an attempt to test the role of melanin in the pathogenicity of the fungus Alternaria alternata, three melanin-deficient (white) isolates, SW1, SW2 and SW3 were compared with their wild type (black) parent for some parameters that are considered essential to disease development. These included colony radial growth rate, number of viable conidia produced, rate of growth of leaf spot, and efficiency of producing the pathogenicity- associated enzymes, cellulase and pectinase. In none of these parameters did the melanin-deficient (white) isolates significantly differ from their wild type (black) parent indicating a lack of direct effect of melanin in pathogenicity of this fungal species.تنتج بعض الفطريات الممرضة للنبات صبغات يطلق عليها الميلانينات تتراوح ألوانها بين البني الغامق والأسود. ويعتقد بان هذه الصبغات تسهم في إطالة عمر الفطر المنتج لها وفي ديمومته و إمراضيته. وفي محاولة لاختبار دور الميلانين في امراضية الفطر Alternaria alternata فقد أجريت مقارنة بين ثلاث عزلات فاقدة للميلانين (بيض) هي SW1 و SW2 و SW3 وسلالتها الأبوية السوداء في بعض الاعتبارات التي تعد أساسية لنشوء المرض. وقد شملت هذه الاعتبارات معدل النمو القطري للمستعمرات ومعدل عدد الأبواغ الحية المنتجة ومعدل اتساع البقعة الورقية إضافة إلى كفاءة السلالات في إنتاج أنزيمي السليوليز والبكتنيز ذَوَيْ العلاقة بالإمراضية. وبينت النتائج أن لم يشاهد فرقٌ معنويٌ بين السلالات الفاقدة للميلانين (البيض) وسلالتها الأبوية السوداء في جميع الاعتبارات المدروسة مؤشرة بذلك إلى عدم وجود دور مباشر للميلانين في أمراضية هذا النوع الفطري.


Article
Isolation and a Study of Acidic Deoxyribonuclease from Blood of Acute Myocardial Infarction Patients
عزل ودراسة إنزيم الديوكسي رايبونيوكليز الحامضي من دم المرضى المصابين باحتشاء العضلة القلبية الحاد

Loading...
Loading...
Abstract

The current research was concerned with a biochemical study of acidic deoxyribonuclease DNase II which was isolated from the serum of patients suffering acute myocardial infarction (AMI) as a marker for diagnosis of AMI. The results showed a significant increase in the activity of DNase II enzyme in the serum of the AMI patients with a mean value (268.0+ 6.90) U/L compared to the activity of healthy people (25.7+ 1.60) U/L. The enzyme was isolated from the blood of AMI patients using different biochemical techniques. Two proteinous components had been isolated by gel filtration technique from the precipitate produced by ammonium sulfate. It was found that only the first peak has DNase II activity. The apparent molecular weight of the enzyme using gel filtration was found to be (67000) Dalton. The research was also concerned with finding of optimum conditions for DNase II activity. Maximum activity was obtained using (32) g/ ml of deoxyribonucleic acid as a substrate for the enzyme, in acetate buffer at pH (4.50) and temperature of (40) 0C at a reaction time of (150) second. Using Line Weaver-Burk plot, it was found that maximum velocity Vmax and Michaelis Menten constant Km have the values of (120.5) U/ L and (1.8) g / ml respectively. Finally, the effect of some chemical compounds and nucleotides on the DNase II activity was also studied. It was found that EDTA showed a maximum inhibition with (100%) on the activity of the enzyme at a concentration of (5) mmol, while CuSO4 obtained maximum activation with (157.36%) on the activity of the enzyme at a concentration of (10) mmol in comparison to other chemical compounds, But. β-Mercaptoethanol, 5'-dGMP and 5'-dUMP showed activation effect on the activity of the enzyme at a concentration (0.1) mmol with (78.02%, 189% and 201%) respectively. It was found that Isordil showed a competitive inhibition on the activity of the enzyme at a concentration of (0.01) M. تضمن البحث الحالي دراسة كيموحيوية لإنزيم الديوكسي رايبونيوكليز الحامضي DNase II الذي تم عزله من مصل دم الأشخاص المصابين باحتشاء العضلة القلبية الحاد. وأظهرت النتائج وجود زيادة معنوية في فعالية إنزيم DNase II في مصل دم الأشخاص المصابين إذ بلغ معدل الفعالية (268.0+6.90) وحدة/لتر مقارنة مع معدل الفعالية للأشخاص الأصحاء (25.70+1.60) وحدة/لتر، لذا يعد إنزيم DNase II كمؤشر للإصابة باحتشاء عضلة القلب الحاد. تم عزل إنزيم DNase II من مصل دم الأشخاص المصابين بالاحتشاء القلبي الحاد باستخدام التقنيات الحياتية المختلفة حيث تم فصل حزمتين بروتينيتين رئيستين من البروتينات بتقنية الترشيح الهلامي للراسب البروتيني الناتج من عملية الترسيب بكبريتات الامونيوم، وأظهرت واحدة منها فقط فعالية لإنزيم DNase II، وقدر وزنها الجزيئي التقريبي باستخدام تقنية الترشيح الهلامي وكان بحدود (67000) دالتون. وتضمن أيضاً إيجاد الظروف المثالية لفعالية إنزيم DNase II وكانت الفعالية القصوى كالآتي باستخدام (32) مايكروغرام/مليلتر من الحامض النووي الديوكسي رايبوزي DNA بوصفها مادة أساس للإنزيم، و (0.1) مولار من المحلول المنظم للخلات عند الأس الهيدروجيني (pH=4.5) وبدرجة حرارة (40) درجة مئوية وبزمن تفاعل (150) ثانية. تم إيجاد قيمة السرعة القصوى وثابت مكيلس-منتن باستخدام رسم لاين ويفر-برك وكانت مساوية لـ (125) وحدة/لتر و(1.8) مايكروغرام/مليلتر على التوالي. وأخيراً تمت دراسة تأثير بعض المركبات الكيميائية والنيوكليوتيدات على فعالية إنزيم الـ DNase II، وتبين أن استخدام الاثيلين ثنائي أمين رباعي حامض الخليك وبتركيز (5) ملي مولر أعطى تثبيطاً كلياً وبنسبة 100% لانزيم DNase II بينما استخدام كبريتات النحاس وبتركيز (10) ملي مولر أبدت أعلى تنشيط للانزيم وبنسبة 157.36% مقارنة بالمركبات الكيميائية الأخرى، أما بيتا-ميركابتوايثانول و 5َ-ديوكسي كوانوسين احادي الفوسفات (5'-dGMP) و5َ- ديوكسي يوريدين احادي الفوسفات (5'-dUMP) أظهرت تأثير تنشيطي للانزيم (78.02% و189% و201%) على التوالي، ووجد أن الايزورديل يعمل مثبطاً تنافسياً لفعالية الأنزيم عند تركيز (0.01) مولار.


Article
Determination of Metformine Hydrochloride Drug by Fabricated Selective Membrane Electrodes and High Performance Liquid Chromatography Method (HPLC)
تقدير عقار هيدروكلوريد الميتفورمين باستخدام أقطاب انتقائية غشائية مصنعة و بطريقة كروماتوغرافيا السائل ذي الأداء العالي HPLC

Loading...
Loading...
Abstract

First part : This part includes the determination of metformin.HCl (MET) by construction of two ion selective electrodes incorporating PVC membrane with phosphomolybdic acid (PM) or phosphotungstic acid (PT) as active materials. The plasticizer used is either Di-n-butyl phthalate (DBP) or Tri-n-butyl phosphate (TBP).The results for the electrodes are as follows: 1- The linear range for (DBP-MET-PM) electrode was 10-5 – 10-1 M with a slope of 30.7 mV/decade and correlation coefficient of 0.9978. The limit of detection was 2.5 x 10-7 M and the optimum pH was in the range 3.6 – 4.2 at 25oC at the optimum concentration for the internal filling solution of 10-4 M . The life time for the electrode was 24 days. 2- For (TBP-MET-PT), the linear concentration range was10-5–10-1 M with a slope of 30.8 mV/decade and a correlation coefficient of 0.9844. The limit of detection was 2.75 x 10-7 M at optimum pH range (4.2 – 4.6) at 10-4 M for internal filling solution. The life time of this electrode was 14 days . Second part : In this part , MET drug was determined by HPLC using C18 column. In this method and at pH= 3 using a mobile phase of ammonium dihydrogen phosphate with acetonitrile in a ratio of (50:2.5) and flow rate of 1 ml. minute, the MET drug was determined. The signal was detected at 233 nm. The percent recovery, relative standard deviation and the linearity of concentration were 98.14 %, 0.98 and 2-24 µg.ml-1, respectively with a limit of detection of 0.23 µg.ml-1 . الجزء الأول: يتضمن هذا الجزء تقدير عقار هيدروكلوريد الميتفورمين (Metformin. HCl MET) من خلال استخدام أقطاب غشائية انتقائية سائلة مصنعة إذ تم تحضير الأقطـاب الانتقائيـة للعقار مـع المادة الفعالـة حـامض الفـوسـفوموليبديك( Phosphomolybdic acid, PM ) أو حـامض الفوسـفوتنگسـتك (Phosphotungstic acid, PT) وباسـتخـدام مـواد ملدنـة عضـوية: ثنـائي بيوتيــل فثـالات (Di-n-butyl phthalate, DBP) وثلاثي بيوتيل فوســفات (Tri-n-butyl phosphate, TBP) مــع متعـدد كلوريـد الفينيل (Polyvinyl chloride, PVC) ركيزةً لها. بينـت النتـائج أن ميل قطبMET-PM مـع المـلدن DBP وللقطب MET- PT مـع المـلدن TBP هــو 30.7mV /decade و 30.8mV /decade وبمدىpH يتراوح بين 3.6-4.2 و 4.2-4.6 للقطبين على التوالي، وأعطت هذه الأقطاب استجابة جيدة عند قياس التراكيز الواطئة للمادة الدوائية وكان مدى التراكيز يتراوح بين10-1 – 10-5 مولاري، وحد الكشـــف×2.5 10-7 و10-7 ×2.75مولاري وقد بلغ عمر القطب 24 و14 يوما على التوالي. وتضمن هذا الجزء أيضاً قياس انتقائية هذه الأقطاب بوجود ايونات أحادية وثنائية وثلاثية الشحنة حيث كانت قيم لجميع الايونات المدروسة هي اقل من 1 . الجزء الثاني: يتضمن دراسة لتقدير عقار هيدروكلوريد الميتفورمين باستخدام تقنية الـ HPLC وتتلخص الطريقة بحقن الدواء المذاب في فوسفات الأمونيوم ثنائية الهيدروجين عند دالة حامضية = 3 على عمود نوع C18 باستخدام طور متحرك يحتوي على الأسيتونترايل و فوسفات الأمونيوم ثنائية الهيدروجين عند دالة حامضية = 3 وبنسبة )2.5: 50) وبسرعة جريان1 مل . دقيقة-1 وتم قياس الامتصاص عند طول موجي 233 نانوميتر وكانت النسبة المئوية للاسترجاع 98.14% والانحراف القياسـي النسبي للطريقـة % 0.89 وبحد كشف 0.23 مايكروغرام .مل-1 وبمدى خطـــية بين 2 – 24 مايكروغرام .مل-1 .

Table of content: volume:21 issue:3A