Table of content

Tikrit Journal of Pure Science

مجلة تكريت للعلوم الصرفة

ISSN: 18131662
Publisher: Tikrit University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Tikrit Journal of Pure Science is annual refereed periodical devoted to the publication of articles that conform to its scope and editorial standards. The scope encompasses various disciplines of experimental and theoretical original studies in pure and applied sciences.
The Journal publishes original research articles, review articles, short communications, case studies, and letters to the editor. Abstracts of meetings and symposia will also be considered for publication. All submitted papers are subjects to an extensive peer review by a panel of referees.
Submission
Contributions should be sent to the Executive Editor: Chief Editor
College University of Tikrit-Iraq, E.mail : tik_jsci@yahoo.co.uk
The original manuscript and two copies should be submitted. The manuscript should be written in a good English or Arabic language. Submitted papers will be referees and, if necessary, authors may be asked to revise their manuscripts.
By submitting a paper for publication in Tikrit Journal of pure science the authors state explicitly that the paper has not been published nor has been submitted totally or partially for publication elsewhere, the author has no right to withdraw his article while it is under processing unless he presents a written


1 - Name of Journal: Journal of Tikrit Pure Science
2 - the jurisdiction of the magazine: pure sciences
3 - Produced by: Faculty of Science / University of Tikrit
4 - the international number (ISSN): 1813-1662
5 - E-mail to the magazine: tik_jsci@yahoo.com.uk
6 - Web site of the magazine: www.jsci-tikrit.com
7 - Release Year: 1994
8 - type version (quarterly, semi-annual): quarterly
9- the achievements of the magazine: deploying 1,200 scientific research during the period of 1994-2011
10- Awards by winning the magazine:
11- Objectives of the magazine tagged: Dissemination of scientific research in the field of pure science
12- Language of publication: Arabic + English
13- the scope of distribution: Regional
14- method of arbitration (evaluation research): three residents of scientists from outside the university
15- Sources of funding: self-
16- price version: for individuals (15000) JD / institutions (50000) JD
17- Almstalat and numbers: Mstltan each researcher

Loading...
Contact info

Tik_jsci@yahoo.com.uk
009647706641748
www.jsci-tikrit.com

Table of content: 2011 volume:16 issue:1

Article
Effect Of Toxin Fractions Isolated From Protoscoleces And Hydatid Cyst Fluid Of Sheep Origin On Blood Picture In Mice
تأثير الأجزاء السامة المعزولة من الرؤيسات الأولية والسائل العدري من أصل أغنام على صورة الدم في الفئران

Loading...
Loading...
Abstract

Effect of toxin fractions of protoscoleces (P) and hydatid cyst fluid (HCF), of sheep origin on total and differential count of leucocytes was investigated. Mice of the species Mus musculus were injected with these TFs, at different concentrations(2.5&5µg), prior to infection with secondary hydatid disease. Results show that leucocytes are affected by TFs at both concentrations of both P and HCF as a decrease in TLC was noted when TFs of HCF & P at 3 and 15 days post infection but TLC increased at 30 days post infection compared with +ve control. Key words: (toxin fraction, hydatid, blood picture, mice) درس تأثير الأجزاء السامة للرؤيسات الأولية والسائل العدري المعزولة من الأكياس العدريه من أصل أغنام على خلايا الدم البيضاء. حقنت فئران من نوع Mus musculus بهذه الأجزاء السامة ،عند التراكيز مختلفة (2.5,5µg)، قبل إحداث الاصابه بمرض الأكياس العدريه الثانوي. أظهرت النتائج أن خلايا الدم البيضاء تأثرت بالأجزاء السامة في التراكيز المختلفة للرؤيسات والسائل العدري، اذ لوحظ انخفاض التعداد الكلي لخلايا الدم البيض عند استخدام الأجزاء السامة لسائل الكيس العدري بالتركيزيين بعد 3،15 يوما من إحداث الاصابه إلا إن العدد الكلي ارتفع بعد 30 يوما من إحداث الإصابة مقارنة بضابط التجربة الموجب.

Keywords


Article
Estimation of some T-helper 2 cytokines (IL-4 and IL-10) in HBV Infected Patients and Individuals Vaccinated with Recombinant HB Vaccine
تقدير بعض سايتوكاينات النوع الاول للخلايا المساعدة التائية (IL-8 and IL-4) في المرضى المصابين بالتهاب الكبد الفايروسي نمط ب والافراد الملقحين بلقاح التهاب الكبد نوع ب المحور

Authors: Hiwa Abdul -Rahman Ahmed
Pages: 5-9
Loading...
Loading...
Abstract

infection, interleukin-4 (IL-4) and IL-10 are considered examples on T-helper 2 (Th2) cytokines which required for host antiviral immune response and involved in humeral immunity against HBV infection. This study was designed to estimation Th2 cytokines (IL-4 and IL-10) in HBV infected patients and individuals vaccinated with recombinant HB vaccine. Study groups were classified into patient group 35(15 acute (AH) and 20 chronic (CH)), 35 vaccinated group (20 responder (RD) and 15 Non-responder (NRD)) and 18 healthy control (HC) during May to November 2007. Blood samples were taken from patients and hospitals staffs to detection HBsAg, Anti-HBc Ab(IgM), Anti-HBs Ab, IL-4 level and IL-10 level in serum by enzyme linked immunosorbent assay (ELISA) test. The concentration of IL-4 and IL-10 levels in the AH group differed significantly compared with HC and CH patients (p<0.01) by F-test. LSD-analysis for IL-4 revealed same result only between HC and CH (P<0.008). Comparison between CH and both HC and AH, respectively revealed significant differences in IL-10 level (P<0.008) and (P<0.03) by LSD-test. F-test for IL-4 revealed non significant result (P>0.05) among RD, NRD and HN control in ≥30 and <30 years old, respectively, but inverse result was observed in IL-10 levels (p<0.05). LSD-test revealed (P>0.05) between all study group regarding IL-4, however the level of IL-10 were (P<0.014) and (P<0.01) in RD and NR groups among ≥30 and <30 years old, respectively. Indeed (P<0.03) between RD and HN groups in age <30 years. Conclusion: In this study significant elevation of IL-4 and IL-10 levels was observed in AH patients compared with CH patients and healthy control. Same result was seen in IL-10 among RD and NRD in ≥30 and <30 years old, as well as between RD and HN groups in age <30 years للاستجابة المناعية الخلوية دور مهم في تنخر الكبد المرافق لمرض التهاب الكبد الفايروسي. يعتبر IL-4وIL-10 من الامثلة على السايكوتينات المنتجة من خلايا Th -2 و الذي يحتاجها المضيف كاستجابة مناعية ضد الفايروسات بالاضافة لدورهم في المناعة الخلطية ضد مرض التهاب الكبد الفايروسي. صممت هده التجربة لحساب سايتوكينات خلايا Th-2 خاصة IL-4وIL-10 للمرضى المصابين بالتهاب الكبد الفايروسي نوع ب والاشخاص الملقحين بلقاح HB. مجاميع المرضى صنفت الى مجموعة المرضى35 مريض (15 حاد( (ACو20 مزمن(Ch)) 35 هم مجموعة الملقحين (20 المستجيبين للقاح( (RDو15 غير المستجيبين للقاح (NRD)) بالاضافة الى 18 شخص كمجموعة سيطرة خلال الفترة من ايار الى تشرين الثاني 2007. اخدت نمادج الدم من المرضى والاصحاء من عدة مستشفيات منها مستشفى نانكلي واربيل ورزكاري التعليمي لتشخيص كل مما يلي HbsAgو Anti-HBc Ab(IgM)و Anti-HBs Abوكذلك تقدير مستويات IL-4و IL-10 في المصل بواسطة فحص الاليزا. مستويات كل من IL-4 و IL-10 للمرضى المصابين بالتهاب الكبد الفايروسي الحاد اختلفت معنويا بالمقارنة مع مرضى التهاب الكبد المزمن ومجموعة السيطرة (p<0.01) عند التحليل الاحصائي بالاختبار F, بينما الاختبار الاحصائي LSD لل IL-4ايضا اعطت نفس النتائج لكن بين HC و CH عند مستوى .(P<0.008) عند المقارنة بين CH و HCو AHعلى التوالي هناك فروقا معنويا في مستوى IL-10 (P<0.008) و (P>0.05)وذلك باستخدام التحليل الاحصائي LSD. اختبار F للIL-4 اعطت فرقا معنويا (p<0.05) عند مقارنة RDو NRDوالسيطرة الغير الملقحين في المجموعة العمرية 30 ≤ و < 30 سنة بالتتابع ولكن النتائج كانت مغايرة في مستوى IL-10 }(p<0.05). اختبار LSD للIL-4 لم تعطي فرقا معنويا (p<0.05) بين كل مجاميع الدراسة لكن كانت الفروق معنوية (P<0.014)و(P<0.01) عند مقارنة RDو NRDوالسيطرة الغير الملقحين في المجموعة العمرية 30 ≤ و < 30 سنة بالتتابع اضافة لدلك كانت الفروق معنوية(P<0.03) بين مجاميع RD و HN في المجموعة العمرية30 < سنة. الاستنتاجات : توصلنا في هذه الدراسة ان هناك ارتفاعا معنويا في مستوى IL-4وIL-10 في مصول المرضى المصابين بالتهاب الكبد الفايروسي الحاد بامقارنة مع المرضى المصابين بالتهاب الكبد الفايروسي المزمن ومجموعة السيطرة. نفس النتائج سجلت بالنسبة لمستوى مستوى IL-10 في مجاميع RDو NRD في المجموعة العمرية 30 ≤ و < 30 سنة بالتتابع كذلك بين مجاميع RD و HN في المجموعة العمرية30 < سنة.

Keywords

IL-4 --- IL-10 --- HBV --- recombinant HB vaccine.


Article
The Relationship Between Serum Zinc Concentration , Serum Testosterone Concentration and Semen Parameters In Infertile Men
العلاقة بين مستوى الزنك في مصل الدم ومستوى هرمون التستوستيرون وخصائص المني لدى الرجال العقيمين

Loading...
Loading...
Abstract

Objective : to find out the relationship of zinc concentrations in blood and serum testosterone concentrations with various semen parameters between fertile and infertile men . Design : prospective study Setting : this study was carried out in infertility clinic of Al – Batool teaching Hospital in Mosul . Subjects and Methods : one hundred infertile male subjects without any treatment aged 25 – 50 years , were selected from infertility clinic at Al – Batool Teaching Hospital. After semen analysis they were grouped as oligospermic. Fifty known fertile male selected from general population and after semen analysis they were taken as normospermic control group . Blood samples were taken from each subject in the morning for serum zinc and testosterone estimation. Serum zinc was estimated using atomic absorption , serum testosterone was was estimated using minividus technique . Result : Anon – significant negative correlation between serum zinc and semen volume in infertile subjects was found , while a significant positive correlation was found between serum zinc and sperm count ,motility, morphology and serum testosterone. Also we found that serum zinc level and serum testosterone level were significantly lower in infertile men as compared to control men. Conclusion : on the basis of the findings of this study and those of other reports , zinc may contribute to fertility through its significant effects on various semen parameters and testosterone concentrations . It seems that the estimation of serum zinc may help in investigation and treatment of infertile اهداف البحث : لمعرفة العلاقة بين مستوى الزنك في الدم ومستوى هورمون التستوستيرون في الدم وكذلك مستوى الزنك في الدم مع خصائص المني المختلفة للرجال العقيمين والرجال الخصبين . التصميم : دراسة مستقبلية . مكان اجراء البحث والاطار الزمني له : اجري البحث في عيادة العقم في مستشفى .البتول التعليمي في الموصل للفترة من نيسان 2009 –تموز 2009 . الطرق المتبعة : اجريت فحوصات السائل المنوي وقيلس مستوى الزنك في الدم وقياس مستوى هورمون التستوستيرون في الدم لمئة من الرجال العقيمين اللذين تتراوح اعمارهم بين 25 – 50 سنة تم اختيارهم من عيادة العقم في مستشفى البتول التعليمي في الموصل وخمسون من الرجال الخصبين تم اختيارهم من عامة الناس كعينة سيطرة . النتائج : اظهرت هذه الدراسة انخفاض في مستوى الزنك في الدم وانخفاض في مستوى التستوستيرون في الدم لدى الرجال العقيمين عندما تمت مقارنتهم مع الرجال الخصبين (عينة السيطرة) . كما لوحظ ارتباط سلبي غير معنوي بين مستوى الزنك في الدم وحجم السائل المنوي لدى الاشخاص العقيمين بينما لوحظ ارتباط ايجابي بين مستوى الزنك في الدم ومستوى هورمون التستوستيرون في الدم وكذلك ارتباط ايجابي بين مستوى الزنك في الدم وعدد النطف وحركة النطف وشكل النطف . الاستنتاج : على اساس ما توصلنا اليه في هذه الدراسة من الممكن اعتبار عنصر الزنك له علاقة بالخصوبة من خلال تاثيراته على خصائص المني ومستوى هورمون التستوستيرون ويبدو ان قياس مستوى الزنك ممكن ان يساعد في تشخيص ومعالجة الرجال العقيمين .


Article
Studying the Outbreak of Cholera among children in Kirkuk Central Pediatric Hospital in 2007.
دراسة ميدانية للكوليرا بين الاطفال المرضى في مستشفى كركوك خلال عام 2007

Loading...
Loading...
Abstract

This is a cross sectional study done during the epidemic of cholera in Kirkuk city during the period between First of August 2007 to the end of October 2007. All cases with diarrhea were sent for stool culture to rule out cholera .There were 326 cases with positive stool culture for vibrio cholerae out of 6399 cases of diarrhea , majority of cases were having Inaba serotype. Only 5 cases have died. Large number of cases were from Kirkuk city. Most of them had mild dehydration when they attended the hospital. In regard to patients age, most of affected children between (1-5) years which constitute (41.7%). There was no significant relationship between patient's gender and contracting specific serotype (Inaba or Ogawa).هذة دراسة مقطعية انجزت اثناء فترة وباء الكوليرا في مدينة كركوك مابين الاول من اب 2007 ولغاية نهاية شهر تشرين الاول 2007. تم ارسال عينات من الخروج لجميع المرضى اللذين كان لديهم اسهال لاستبعاد الاصابة بالكوليرا. تبين ان هناك 326 عينة ايجابية الفحص للكوليرا من عينات زرع الخروج من اصل 6399 حالة اسهال, وان غالبيتهم لديهم فصيلة (اينابا). من بين جميع حالات الكوليرا توفي 5 مرضى فقط. ان اغلب الاصابات كانوا من مدينة كركوك. وان معظمهم كان لديهم جفاف خفيف عند الفحص الاولي لدى دخول المستشفى. اما فيما يخص العمر فقد كان معظم الاطفال المصابين يقعون في الفئة العمرية (1-5) سنوات ويشكلون (41.7%). لم تكن هناك علاقة مهمة بين جنس المريض والاصابة بنوع معين من فصائل الكوليرا (اينابا او اوكاوا).

Keywords


Article
Isolation and identification of eugenol from Syzygium aromaticum L. flower bud oil: An antimicrobial study
فصل وتشخيص اليوجينول من زيت البراعم الزهرية لنبات القرنفل Syzygium aromaticum L. : دراسة الفعالية المضادة للأحياء المجهرية

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was conducted to isolate the most important bioactive compound from Syzygium aromaticum L. (Myrtaceae) flower buds. The plant essential oil was extracted via steam distillation. Eugenol was separated using a separating funnel and detected on TLC plates in comparison with standard eugenol that served as positive control. Moreover, FTIR spectrometry and HPLC analysis were used to confirm the purity and identity of eugenol. The isolated material was investigated for its antimicrobial activity against six selected pathogenic microorganisms: Staphylococcus aureus, Bacillus cereus, Proteus vulgaris, Pseudomonas aeruginosa, Salmonella typhimurium and the yeast Candida albicans. Eugenol at different concentrations (1:1, 1:5, 1:10 and 1:20 v/v) was active against all tested microorganisms and the highest inhibitory effect was observed against B. cereus (zone of inhibition: 26.7 mm) using the disc diffusion method. The minimal inhibitory concentration (MIC) of eugenol was determined using a broth microdilution method in 96-well microtiter plates. MIC values ranged from 7.8 to 62.5 μg/ml. The highest MIC value (7.8 μg/ml) was observed against B. cereus, while S. aureus and P. vulgaris ranked next (MIC 15.6 and 31.2 μg/ml respectively) followed by P. aeruginosa and S. typhimurium (MIC 62.5 μg/ml). Moreover, eugenol observed good antifungal activity against the yeast C. albicans (zone of inhibition range: 8.5–18.3mm; MIC: 62.5 μg/ml).تضمنت الدراسة الحالية فصل المركب الفعال الأهم من البراعم الزهرية لنبات القرنفل Syzygium aromaticum L.. فصل الزيت الأساسي للنبات باستخدام جهاز التقطير البخاري، بعدها تم فصل مركب اليوجينول Eugenol باستخدام قمع الفصل وكشف عنه باستخدام طريقة الفصل بكروماتوكرافيا الطبقة الرقيقة TLC بالمقارنة مع عينة السيطرة (Eugenol). فضلا عن ذلك تم التأكد من نقاوتها وماهيتها باستخدام مطياف الأشعة تحت الحمراء FTIR و تحليل كروماتوكرافيا السائل عالي الكفاءة HPLC. تم التحري عن الفعالية البايولوجية للمركب المفصول ضد ستة أنواع مختارة من الأحياء المجهرية المرضية: Staphylococcus aureus، Bacillus cereus، Proteus vulgaris، Pseudomonas aeruginosa، Salmonella typhimurium و الخميرة Candida albicans. أظهرت المادة المفصولة فعالية تثبيطية ضد كل الأحياء المجهرية قيد الدراسة عند التراكيز (1:1، 1:5، 1:10 و 1:20 v/v)، ولوحظ أعلى تثبيط ضد بكتريا B. cereus (قطر التثبيط: 26.7 ملم) باستخدام طريقة الانتشار بالأقراص. تم التحري عن التركيز المثبط الأدنى ((MIC لليوجينول باستخدام طريقة الـ Microdilution assay وبمعدل تركيز مثبط تراوح بين 7.8) – 62.5 مايكروغرام/مل). لوحظ أن أعلى قيمة تثبيط كانت ضد بكتريا B. cereus عند التركيز (7.8 مايكروغرام/مل)، في حين أن التركيز المثبط الأدنى لكل من S. aureus و P. vulgaris كانت عند (15.6 و 31.2 مايكروغرام/مل) على التوالي، تلتها P. aeruginosa و S. typhimurium بتركيز مثبط أدنى عند (62.5 مايكروغرام/مل). إضافة إلى ذلك، اظهر اليوجينول تأثيرا تثبيطيا جيدا ضد الخميرة C. albicans وبقطر تثبيط تراوح بين (8.5-13.3 ملم وبتركيز مثبط أدنى عند 62.5 مايكروغرام/مل).

Keywords


Article
Application of Dodeca Tungesta Phosphoric Acid Supported on Zirconia's To The Catalytically Treated Decalin Over Alumina Silicate Derived From Bentonite
تطبيق للدوديكا تنكستا حامض الفسفوريك المسند على الزركونا للديكالين المعامل بالعوامل المساعدة على سليكات الالومينا والمشتقة من البنتونايت

Authors: Omar Mosa Ramadhan
Pages: 21-30
Loading...
Loading...
Abstract

This work involves preparation of a catalyst from bentonite ore. The ore was purified from carbonate and bicarbonate . The carbonate free bentonite (alumina silicate) was used to Catalytically treated decalin at 600 ° C. A second step was the treatment of the product from bentonite catalyst over more selective cracking catalyst (W/ZrO2) at 300, 400 and 500 °C at constant flow rate for all treatment. The product from the treatment was analyzed chemically and spectroscopicaly using IR, refractive index and gas-liquid chromatography (UOP 744). The result indicated the conversion of decalin to alkyl cyclohexane and alkyl benzene.تضمن هذا البحث تحضير حفاز من خام البنتونايت الخالي من الكاربونات والبيكاربونات مرر عليه الدكالين بالحالة البخارية بدرجة حرارة 600 °م ، ثم مرر ناتج الخطوة الاولى على حفاز اوكسيد التنكستن المستند على الزركونيوم بدرجات حرارية (300 و 400 و500) °م.تم دراسة نماذج الدكالين بالحفازين بوساطة الاشعة تحت الحمراء ومعامل الانكسار وكروماتوغرافيا الغاز-السائل (UOP-744) فضلاً عن التحليلات المختبرية للتعرف على التغيرات التركيبية للدكالين وتشير النتائج الى تحول الدكالين الى الكيل سايكلوهكسان والكيل البنزين.


Article
Novel Chemiluminometric-FIA Method for The Determination of DL-Histidine Via Loaded Ion Exchange Resin with Cobalt(II) Ion
طريقة جديدة كيمتألقية- بالحقن الجرياني المستمر لتقدير الهستادين عبر راتنج مبادل ايوني محمل بايون الكوبلت(II)

Loading...
Loading...
Abstract

This research work presents completely new approach for the determination of DL-Histidine in a sensitive easy method. It relies on the use of cation exchange resin loaded with Co(II) ion. DL-Histidine replaces Co(II) ion entrapped in the resin bed structure giving to a release of Co(II) ion. The cobalt (II) ion catalyses the peroxide decomposition leading to a chemiluminescence reaction. The energy of emitted photons is measured and related to the concentration in a single well defined profile. The linearity for the 0.0-1000 mol.L-1 has correlation coefficient 0.9935, and a coefficient of determination 98.71% with a limit of detection of 50 nmol.L-1 using 25L sample. While using quadratic regression gave a correlation coefficient for 0.0-1000 mol.L-1 of 0.9981 with a coefficient of determination 99.63%. further treatment of data were handled and ANOVA for both equations were conducted which proves that both equations can be used for the range given above. Also a chromatographic calculation approach was conducted for assumed theoretical plates and HETP. Also Hex was calculated at approximatly Dm = 1. as an approximation. The method is at further detailed study.يقدم هذا البحث مقاربة جديدة كلياً لتقدير عقار DL-Histidine بطريقة حساسة وبسيطة تعتمد الطريقة على استخدام راتنج مبادل كاتيوني محمل بايون الكوبلت(II). يتم استبدال جزيئة DL-Histidine بالكوبلت المحمل على سطح تراكيب الراتنج مطلقاً ايون الكوبلت(II). ايون الكوبلت(II) يحفز تكسير جزيئة البيروكسيد مؤديا الى تفاعل البريق الكيميائي. طاقة البريق الكيميائي تقاس واعزيت الى التركيز باستجابة منفردة واضحة المعالم وكانت الخطية للمدى (0-1000) مايكرومولار لها معامل ارتباط 0.9935 مع معامل التقدير 98.71% وحد كشف 50 نانومولار باستخدام حجم عينة 25 مايكرولتر. بينما كان معامل الارتباط للمدى (0-1000) مايكرو مولار مساوياً 0.9981 اما معامل التقدير فكان 99.63% لمعادلة من الدرجة الثانية. معالجات مفصلة للبيانات تم اجراءها واجراء تحليل المتباينات (ANOVA) لكلا المعادلتين وتم الاستنتاج بامكانية استخدام كلا المعادلتين للمدى المعطى من التراكيز. تم في هذا البحث ايضاً مقاربة حسابية للكروماتوغرافيا لعدد الصفائح النظرية المفترضة والارتفاع المكافئ للصفيحة النظرية ايضاً وتم حساب Hex على افتراض ان معامل التنافذ الجزيئي مساوياً الى الواحد كتقريب. الطريقة لازالت في مرحلة الدراسة والدراسات الموسعة قيد البحث.

Keywords


Article
Synthesis and characterization of some Co(II), Ni(II) and Cu(II) complexes with 2,3-di(thiobutane) aniline
تحضير وتشخيص بعض معقدات الكوبلت والنيكل والنحاس مع 2،3-ثنائي ثايوبيوتان انيلين

Loading...
Loading...
Abstract

The new cobalt (II), nickel (II) and copper (II) complexes with 2,3-di(thiobutane) aniline in the coordination sphere were prepared. All the complexes were characterized by IR, UV-vis. Spectroscopy, conductivity and magnetic measurements and some of them by metal content. Conductivity data in DMSO showed that some complexes are 1:2 (M:L) electrolytes which assigning the formula [M(L)3]Cl2 while the other complexes are non-electrolyte which assigning the formulas [M(L)Cl2] and [M(L)2Cl2]. Electronic spectral data and magnetic measurements showed that some of the complexes have octahedral geometry while the other complexes have tetrahedral geometry.يتضمن البحث تحضير معقدات Co(II) و Ni(II) و Cu(II) جديدة مع 3،2-ثنائي (ثايو بيوتان) انيلين. تم تشخيص جميع المعقدات بواسطة طيف الاشعة تحت الحمراء وفوق البنفسجية وكذلك القياسات الموصلية والمغناطيسية كذلك تم تحليل المحتوى الفلزي لبعض المعقدات. بينت دراسات الموصلية الكهربائية في مذيب ثنائي مثيل سلفوكسايد ان بعض المعقدات ذات توصيلية الكتروليتية بنسبة 1:2 (M:L) واتخذت الصيغة [M(L)3]Cl2 واخرى غير موصلة واتخذت الصيغ [M(L)Cl2] و [M(L)2Cl2] وقد بينت القياسات المغناطيسية واطياف الاشعة فوق البنفسجية بان بعض المعقدات تمتلك بنية ثماني السطوح بينما المعقدات الاخرى تمتلك بنية رباعي السطوح.

Keywords


Article
Foam Supported Humic Acid as Chelating Polymer, Synthesis and Analytical Study
حامض الهيوميك المسند على الرغوة اليورثانية كراتنج كلابي ، تحضير ودراسه تحليلية

Loading...
Loading...
Abstract

Humic acid is used as a natural chelating polymer, so in this paper a novel method for supporting Humic acid on a rigid polyurethane foam was adopted. The cured polyurethane foam was used as a chelating polymer for the analytical study of Pb2+ , Ni2+ , Co2+ , Zn2+ and Cu2+ ions by batch method. The new foam showed an outstanding sorption for the studied ions compared to phenol formaldehyde co-polymer of Humic acid, metal ions recovery and foam regeneration was also studied using (3M) HCl as an eluant. يعتبر حامض الهيوميك بوليمر كلابي طبيعي لذا تم في هذه الدراسة استخدام طريقة جديدة لاسناد حامض الهيوميك على رغوة بولي يورثاينية صلدة حيث جرى استخدام الرغوة تامة التقسية كراتنج كلابي للدراسة التحليلية لايونات Pb2+ , Ni2+ , Co2+ , Zn2+, Cu2+ بطريقة الوجبة. إن الرغوة المحملة الجديدة أظهرت قابلية فائقة على امدصاص هذه الايونات من محاليلها المائية مقارنة بكوبوليمرات الفينول فورمالديهايد الحاوية على حامض الهيوميك. شمل البحث أيضا دراسة استرجاع الايونات وإعادة تنشيط الرغوة المحضرة باستخدام حامض الهيدركلوريك بتركيز 3M كعامل شاطف.


Article
Determination of Sugars and Mineral Salts in Fresh Figs of Iraqian Cultivars
تقدير السكريات واملاح المعادن في ثمرة التين الطازج العراقي

Loading...
Loading...
Abstract

The sugars in the Iraqi fresh fig fruit (Al-Wazeri, Kadota, White Adriatic, and Black Diala Variety) were examined; which are the major nutrient components in fig (Ficus Carica L., Moraceae). Glucose and fructose contents were assessed in different Iraqi fresh fig cultivars using paper chromatographic analysis and then determined by spectrophotometric method. The values of glucose and fructose range from 9.41 – 20.27 and 6.25–12.53 g/100 g of fresh matter, respectively. While the values of sucrose and glactose range from 1.15– 2.30 and 1.12– 2.01 g/100 g of fresh matter, respectively. All cultivars were rich in mineral elements, especially in Ca, K and P. Which were being determined by atomic absorption spectrophotometer methods. Their values were: 572, 222.25 and 152.875 mg/100 g, respectively. While the other elements Fe, Cu, Zn, Mg and Na were having very low values. تم في هذا البحث دراسة السكريات في الثمرة الطازجة للتين العراقي بأنواعه الاربعة (الوزيري, كادوتا, الابيض الادرياتيكي والاسود ديالى).حيث تم تقدير محتوى الكلوكوز ,الفركتوز,السكروز والكلاكتوز في مختلف انواع التين الطازج العراقي بأستخدام التحليل الكروماتوغرافي الورقي ثم تقديره طيفيا باستخدام المطياف الضوئي, فكانت قيم كل من الكلوكوز والفركتوز تتراوح بين 9.41–20.27 و 6.25 – 12.53 غم/100 غم بالحالة الطازجة و على التوالي. بينما كانت قيم كل من السكروز والكلاكتوز تتراوح بين 1.15– 2.30 و 1.12–2.01 غم/100 غم بالحالة الطازجة و على التوالي. كل انواع الثمرات كانت غنية بالعناصر المعدنية وخاصة الكالسيوم ,البوتاسيوم والفسفور. وكانت معدل قيمهم 572, 222.25 , 152.875 ملغم/100 غم ,على التوالي. بينما بقية العناصر كالحديد, النحاس ,الزنك, المغنيسيوم والصوديوم كانت محتواهم قليلة القيمة.


Article
Study the Effect of Irradiation by Co2 Laser on Dielectric Constant in PbS Thin Films
دراسة تاثير التشعيع بليزر ثاني اوكسيد الكربون عل ثابت العزل الكهربائي لغشاء كبريتيد الرصاص

Loading...
Loading...
Abstract

Lead sulfide (PbS) thin films were prepared by thermal vacuum evaporation on a glass substrate from powder (PbS). The films were deposited on the substrate maintained at room temperature. We annelid the samples at 250 °C by using oven under vacuum for one hour after that we irradiation the samples by using Co2 laser with power 1 watt at time 3 second and the distance between the samples and laser source was 100 cm. Absorption spectrum was calculated by using FTIR measurement in range (400-4000)cm-1. and from the Absorption spectra we calculated the dielectric constant with two parts (real and imaginary( before and after irradiation. تم في هذا البحث دراسة خواص اغشية كبريتيد الرصاص المحضرة بطريقة التبخير الحراري الفراغي والمرسبة عل قواعد زجاجية بدرجة حرارة الغرفة ومن ثم تم تلدين الاغشية المحضرة باستخدام فرن مفرغ من الهواء لمدة ساعة واحدة وبدرجة حرارة 250°C وبعدها تم تشعيع العينات باستخدام ليزر ثاني اوكسيد الكربون بقدرة 1 WATT ولمدة 3 ثواني وكانت المسافة بين العينات المشععة وجهاز الليزر هي 100سم. تم حساب طيف الامتصاص باستخدام جهاز الاشعة تحت الحمراء وبمدى موجي من (400-4000)cm-1 ومن طيف الامتصاص تم حساب ثابت العزل الكهربائي بجزئيه الحقيقي والخيالي قبل وبعد التشعيع.

Keywords


Article
Study the Effect of the Topographic Features on the Communication Towers by Using Remote Sensing and GIS Techniques
دراسة تأثير التضاريس الأرضية على أبراج الاتصالات باستخدام تقنيات التحسس النائي ونظم المعلومات الجغرافية

Authors: Sabah Hussein Ali
Pages: 55-60
Loading...
Loading...
Abstract

In the present study, practical field measurements of a selected real site locations of a selected asiacell towers have been done by using Germain GPS receiver, then the obtained GPS dataset were delivered to GIS desktop (Global Mapper9.2) for creating a new layer to be combined with DEMs file (resolution of 90 m) and satellite image of Mosul city, for the purpose of creating 3D visualization of the towers locations. This leads to easily manage the towers locations data and to study the effect of the topographic variation on the coverage range of each tower. According to the topographic features of the study area, the results showed that the increase in the high transmission antennas leads to an increased coverage area of the cell. Also, radius of the coverage of the transmitter of (2 kilometers) gives a very good coverage for the case of 25m transmitting antenna height and 1.5m receiving antenna high as compared with other radius values Finally, the 3D visualization in the GIS will support spatial analysis in the practical fields of Communications. في الدراسة الحالية، تم إجراء القياسات الحقلية لمواقع حقيقية لأبراج إرسال لشركة آسيا سل باستخدام منظومة تحديد الموقع العالمي نوع (Germain)، بعد ذلك تم تصدير هذه القراءات إلى نافذة نظم المعلومات الجغرافية لاستحداث طبقة بيانات خاصة وربطها مع ملفات أنموذج الارتفاع الرقمي )ذات دقة 90 متر) والبيان الفضائي لمدينة الموصل (منطقة الدراسة) لغرض إنشاء رؤية ثلاثية الأبعاد لمواقع الأبراج في منطقة الدراسة باستخدام أحد برامجيات نظم المعلومات الجغرافية (Global Mapper9.2) إن استخدام هذا الأسلوب سيؤدي إلى سهولة تنظيم وتوزيع مواقع أبراج الإرسال بالنسبة إلى التغيرات الطوبوغرافيه لمنطقة الدراسة وتأثيرها على التغطية لكل خلية. أظهرت نتائج البحث، انه نتيجة للطبيعة الطوبوغرافيه لمدينة الموصل فإن زيادة ارتفاع هوائي الإرسال سيؤدي إلى زيادة نسبة التغطية لكل خلية . وأظهرت النتائج أيضا، ، إن نصف قطر التغطية بمقدار (2كم) لهوائي الإرسال يعطي تغطية جيدة في حالة كون ارتفاع هوائي الإرسال (25)م وارتفاع هوائي الاستلام (1.5) م مقارنة مع قيم أنصاف الأقطار الأخرى. أخيرا، إن الرؤية ثلاثية الأبعاد في نظم المعلومات الجغرافية لها أهمية كبيرة في دعم التحليل المكاني في المجالات التطبيقية للاتصالات.


Article
Petrography and mineralogy of the crystalline limestone of Fatha Formation from Mishraq area, Iraq
بتروغرافية ومعدنية الحجر الجيري المتبلور لتكوين الفتحة من منطقة المشراق , جنوب الموصل , العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The study deals with the secondary crystalline limestone in the Fatha Formation (Middle Miocene) in Mishraq area, south of Mosul City. It revealed that these rocks are very pure and cavernous. The main recognized diagenetic characters include ; crystalline calcite textures (such as blocky, the dominant) in addition to fibrous and micritic textures. The study concluded that the studied rocks were deposited under hypersaline shallow-water conditions which were developed to phreatic environment. تم دراسة الحجر الجيري المتبلور الثانوي المنشأ في تكوين الفتحة (المايوسين الأوسط ) في منطقة المشراق ,جنوب الموصل, وتبين أن هذه الصخور هي صخور نقية جدا" وغنية بالفجوات . وأن من أهم المظاهر التحويرية التي تم تشخيصها في هذه الصخور هي أنسجة الكالسايت المتبلور مثل النسيج البلوكي (والذي يعتبر النسيج الأكثر شيوعا") إضافة إلى النسيج الليفي وغيرها. وهذه الصخور ترسبت تحت ظروف بيئة بحرية ضحلة عالية الملوحة ثم تطورت في بيئة المياه العذبة .


Article
Age classification using speech signal
تصنيف الفئات العمرية باعتماد اشارة الكلام

Loading...
Loading...
Abstract

In this research the relation between the age and speech signal was studied depending on three ways : 1-Time domain . 2-Frequency domain . 3-Polynomial technique . The study shows that the speech signal after applying the primacy process on it, using a packet of different size, then extracting the common feature for different age and different sex to be adopted at the recognition stages . The study show the classes of ages, when the time domain was use, give limited rang of time can be used as an introduction to age suggestion of the speaker when recognizing the speech signal . As well as a conclusion got that the retrieval signal (when the polynomial technique used) does not effected when the polynomial degree goes over 15 . تم في هذا البحث دراسة العلاقة بين العمر واشارة الكلام التي اعتمدت بثلاثة أساليب: 1-المجال الزمني Time domain . 2-المجال الترددي Frequency domain . 3-اعتماد متعدد الحدود Polynomial form . وقد تبين ان اشارة الكلام بعد اجراء المعالجات الأولية عليها واعتماد حزم (Packets) ذات سعات مختلفة ودراسة إمكانية استخلاص خواص مشتركة لكل فئة عمرية تم اعتمادها في مراحل التمييز. تبين ان الفئات العمرية عند اعتماد المجال الزمني يمكن ان تعطي مجالات محددة لكل فئة عمرية تعتمد كأساس في توقع عمر المتكلم عند تمييز اشارات الكلام الداخلة . اتضح من خلال التطبيقات التي اجريت على عينات لفئات عمرية مختلفة ولكلا الجنسين ، ان المجال الترددي (Frequency domain) لتمثيل اشارة الكلام تكون المعاملات فيه متقاربة على العكس مما تم ملاحظته عند اعتماد المجال الزمني (Time domain) . كذلك تم استنتاج ان الاشارة المسترجعة (عند اعتماد اشارة الكلام بصيغة متعدد الحدود) لا تتأثر عندما تزيد درجة متعدد الحدود عن 15 .

Keywords


Article
Using Geffe-Generator To Generate "One-Time-Pad" Keys
استخدام مولد GEFFE لتوليد مفتاح المرة الواحدة "ONE-TIME-PAD"

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, we use the Geffe-generator which is a nonlinear generator after the advantage of the previous treatments of the weak points of this generator to obtain the sequence (stream) of bits (keys) as a keys of " One- Time- Pad" system such system is a strong system among all other cryptography systems and it is use in cipher and decipher systems. The previous advantage which mention above is treat the relationship between the initial values of the linear feedback shift registers and the output of systems .استخدمنا في هذا البحث المولد Geffe والذي هو مولد مفاتيح غير خطي كمولد مفاتيح شفرية عشوائية بعد الاستفادة من المعالجات السابقة لمولد Geffe واستخدام هذه المفاتيح كمفاتيح لنظام مفتاح المرة الواحدة (One-Time-Pad) والذي يعتبر من اقوى الانظمة الشفرية والتي تستخدم للتشفير او لحل الشفرة. اذ اننا استفدنا من معالجة علاقة الارتباط بين المدخلات في المسجلات الخطية الزاحفة وبين المخرجات النهائية للمنظومة والتي كانت احدى اسباب ضعف مخرجات المولد Geffe .

Keywords


Article
Combination Between Single Diagonal Implicit and Explicit Runge Kutta(SDIMEX-RK) Methods for solving stiff Differential equations
الدمج بين طريقتي رانج – كوتا الصريحة والطريقة الضمنية القطرية لحل المعادلات التفاضلية الصلبة

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper we constructed some single diagonal implicit -explicit Runge –Kutta methods SDIMEX-RK of orders ranging from 2 to 3 that may be used for solving stiff non linear systems of Odes. This method split in two methods, the first is single diagonal implicit Runge Kutta method which have -stable, and the second is explicit Runge Kutta method .The no stiff term is treated by explicit Runge Kutta method while stiff term is treated by single diagonal implicit method. These methods also are suitable for solving chemical reactions problems which contain stiff and non-stiff terms. We have used Matlab programs for solving the problem . في هذا البحث تم إنشاء بعض طرائق رانج-كوتا الصريحة الضمنية االقطرية المفردة لرتب تتراوح من 2 إلى 3 والتي يمكن أن تستخدم لحل بعض النظم الغير خطية الصلبة للمعادلات التفاضلية الاعتيادية. وهذه الطريقة تتجزأ الى طريقتين, الأولى هي طريقة رانج –كوتا الضمنية القطرية المفردة ذات الاستقرارية - والثانية طريقة رانج-كوتا الصريحة .الحد الغير صلب يعالج من قبل طريقة رانج-كوتا الصريحة بينما الحد الصلب يعالج من قبل طريقة رانج –كوتا الصريحة الضمنية القطرية المفردة. وهذه الطرائق مناسبة لحل المسائل التفاعلات الكيميائية التي تحتوي على حدود صلبة وغير صلبة. وتم استخدام برنامج بنظام ( Matlab ) في حل هذه المسالة.


Article
Synthesis and Characterization of Some 16- Membered Tetraimine Macrocyclic Complexes
تحضير وتشخيص لبعـض المعقـدات الحلقيـة (مكونة من 16 ذرة) رباعيـة الايميــن

Loading...
Loading...
Abstract

[2+2] Condensation of thiosemicarbazide with 2,5-hexanedione in a 1:1 molar ratio in aqueous solution at room temperature resulted in the formation of a novel Schiff base tetraimine macrocyclic ligand, (L): 5,8, 13, 16 – tetramethyl – dione -3, 10 – dithia – 1, 2, 4, 9, 11, 12-hexaaza cyclohexadeca-1,4,9,12-tetraene (fig.1) or may be 5 , 8 , 13, 16 – tetramethyl – dione -2, 10 – dithia – 1, 3, 4, 9, 11, 12-hexaaza cyclohexadeca-1,4,9,12-tetraene(fig.2). Macrocyclic complexes of the type, [MLCl2] [M=Co(II) , Ni(II), Cu(II) , Zn(II) or Cd(II)] have been prepared by reacting metal (II) chlorides with the ligand (L) in 1:1 molar ratio in ethanol. The prepared complexes were characterized by metal content analyses, IR , electronic spectroscopy, magnetic susceptibility and conductivity measurements. IR spectra confirm coordination of imine nitrogens to the central metal ion. An octahedral geometry has been suggested for all the complexes. The molar conductance values of the complexes show that they are non-electrolytes.يعطي التفاعل التكثيفي [2+2] بين الثايوسيميكاربازيد و 2 ،5-هكسان ثنائي – ون- (بنسبة مولارية 1 :1) في المحلول المائي عند درجة حرارة المختبر ليكاند قاعدة شيف حلقي رباعي الايمين (L) : 5 ، 8 ، 13 ،16- رباعي مثيل- ثنائي اون-3 ،10- ثنائي ثايا- 1 ،2 ،4 ، 9 ،11 ،12-هكسا ازا سايكلوهكساديكا– 1،4، 9 ،12- رباعي ين (شكل1) او قد يكون 5 ، 8 ، 13 ،16- رباعي مثيل- ثنائي اون-2 ،10- ثنائي ثايا- 1 ،3 ،4 ، 9 ،11 ،12-هكسا ازا سايكلوهكساديكا– 1،4، 9 ،12- رباعي ين (شكل2). حضرت المعقدات الحلقية ذات الصيغة العامة [MLCl2] [حيث ان M = كوبلت ، نيكل ، نحاس ، خارصين او كادميوم ثنائية موجبة] من تفاعل الليكاند الحلقي (L) مع كلوريدات الفلزات (بنسبة مولارية 1 :1) في الايثانول وشخصت هذه المعقدات من خلال التحليل الدقيق للفلز، اطياف الاشعة تحت الحمراء، الطيف الالكتروني ، القياسات المغناطيسية وقياسات التوصيلية المولارية. اظهرت قياسات الاشعة تحت الحمراء ارتباط ايون الفلز مع الليكاند من خلال ذرات نتروجين الايمين وان لهذه المعقدات شكل ثماني السطوح كما دلت قياسات التوصيلية الكهربائية لهذه المعقدات بانها غير موصلة.

Keywords


Article
Isolation and Identification the bacterial causes agent of otitis media in patients with otitis media in AL-Hawija city
عزل وتشخيص المسببات لالتهاب الاذن الوسطى البكتيرية للمرضى المصابين بالتهاب الاذن الوسطى في مدينة الحويجة

Authors: Muna jalal Ali منى جلال علي
Pages: 106-111
Loading...
Loading...
Abstract

The study includes (204) samples of Olitis media patient to the ENT department in Al-Haweeja hospital of the period (Nov. 2008-March 2009) .Their ages were (1-70) years. Males constituted 61.3 % of 125 subjects of infects subjects while female were 38.7 % of 79 infected subjects. The results of the bacterial growth showed that 156 samples of isolates (80.4 %) were positive and 8 samples (4 %) were mixed while there were ungrown samples (19.6 %). Isolates samples were examined by physical microscopically and Api. The infectious bacteria that appeared are: pseudomonas aeruginosa, (46.1 %) , Staphylococcus aureus (17.9%), and proteus mirabilis (11.5.%), streptococcus pyogenis (7%), Klebsiella pneunoniae, (6.4%), E. Coli (6%), while Staphylococcus Epidermerdis (5.1%). Many effective factors were studied regarding the spread of Ottias media like age, sex, region, level of educations. The infections were distributed on the 12 months with clinical symptoms the subject suffered from.The high level of infections were on first group (below 18), the rate 57.8 %. The rate of infections of those who live in the city was 71.6 % and 66.2 % of uneducated persons. The monthly infections was in their highest level in January with the rate 40.2 . Ottorrean unilateral was one-sided with the rate 79.4% with the clinical symptoms accompanied with the Otties media. The isolates were tested for antibiotic sensitivity using eight antibiotics. All isolates showed a high resistance against Ampicilin whereas most of the isolates were sensitive to Ciprofloxacin. تضمنت الدراسة جمع ( 204) مسحة اذن من المرضى المراجعين الى شعبة (الانف والاذن والحنجرة) في مستشفى الحويجة العام في مدينة الحويجة ، للفترة من تشرين الثاني 2008 ولغاية اذار 2009 . الذين تراوحت اعمارهم مابين ( سنة _ سبعون سنة ) ويشكل الذكور نسبة ( 61.3%) بواقع (125) اصابة ، والاناث ( 38.7%) بواقع ( 79) اصابة . واظهرت نتائج النمو البكتيري ان ( 156) مسحة اذن بنسبة ( 80.4%) كانت موجبة الزرع ومنها ( 8 ) عزلات بنسبة ( 4%) كانت مختلطة ، بينما لم تظهر نمو هي ( 40 ) مسحة أي بنسبة ( 19.6%) . اخضعت العزلات للفحوصات المظهرية ، المجهرية ، وكذلك التشخيص بنظام Api، ومن الممرضات البكتيرية التي ظهرت بنسبة عالية Pseudomonas aeruginosa (46.1%) ، تلتها بكتريا Staphylococcus aureus بنسبة ( 17.9%) ، ومن ثم Proteus mirabilis بنسبة ( 11.5%) ، و Streptococcus pyogenis (7%) ، اما بكتريا Klebsiella pneumoniae و E.coli فعزلتان بواقع ( 6.4%) و (6%) على التوالي ، اما البكتريا غير الممرضة Staphylococcus epidermeids فظهرت بنسبة (5.1%) . تم دراسة بعض العوامل المؤثرة على نسبة انتشار التهاب الاذن الوسطى مثل العمر والجنس ومنطقة السكن ، مستوى التعليم وتم توزيع الاصابات على اشهر السنة خلال فترة الدراسة والاعراض السريرية المرافقة للمرضى . حيث ظهرت اعلى نسبة للاصابة في الفئة العمرية الاولى (اقل من 18 سنة ) بنسبة ( 57.8%) ، وبلغت نسبة الاصابة ( 71.6%) لدى الاشخاص الذين يعيشون في المدن ، ونسبة ( 66.2%) من المصابين كانوا غير متعلمين . اما الاصابات الشهرية فقد بلغت ذروتها في شهر كانون الثاني بنسبة (40.2%). و شكل السيلان الاذني احادي الجانب نسبة ( 79.4%) من الاعراض السريرية المرافقة لالتهاب الاذن الوسطى . اختبرت حساسية العزلات البكتيرية تجاه ثمانية مضادات حيوية و اظهرت جميع العزلات مقاومة عالية لمضاد Ampicillin بينما اظهرت معظم العزلات حساسية تجاه مضاد Ciprofloxacin .


Article
The Effect of Stomatic Density and Water Content For Leaves Sensitivity of Some Pear Varieties Towards Infection By The Lace Pear Bug Insect Stephanitis pyri (F.) (Tingidae: Hemiptera)
تأثير الكثافة الثغرية والمحتوى المائي لأوراق بعض أصناف الكمثرى في حساسيتها للإصابة بحشرة بق الكمثرى المطرز Stephanitis pyri (F.) (Tingidae: Hemiptera)

Loading...
Loading...
Abstract

Findings of the current study for the relation between stomatic density water content for leaves sensitivity of some pear varieties towards infection by the lace pear bug, Stephanitis pyri F. have shown a significant and positive correlation between the average numbers of stomatic and water content of the leaves of pear varieties such as Zafarnia, Othmani, Lecont and Calleryana and insects average number per leaf and variety. Regression equations of this relation have shown that the general percentage of the effect of stomatic the average number has reached 96% and 92% for water content in the average number of insects. Calleryana pear variety has shown a resistance towards infection by the lace pear bug compared to other pear varieties which have shown different degrees of sensitivity towards the insect. General average of stomatic density has reached 172.81 , 168.4 , 179.68 and 206.5 stomataml2. and water content of leaves has reached 56.61, 53.69 , 57.78 and 47.45% and insects average number per leaf has reached 21.48 , 22.34 , 31.42 and zero for pear varieties such as Zafarnia, Othmani, Lecont and Calleryana respectively. أظهرت نتائج الدراسة الحالية العلاقة بين الكثافة الثغرية والمحتوى المائي لأوراق بعض أصناف الكمثرى في حساسيتها للإصابة بحشرة بق الكمثرى المطرز Stephanitis pyri F. عن وجود ارتباط معنوي وموجب بين كل من متوسطات أعداد الثغور والمحتوى المائي لأوراق أصناف الكمثرى زعفرانية وعثماني وليكونت وكالريانا وبين متوسط أعداد الحشرات / ورقة / صنف وأظهرت معادلات الانحدار لهذه العلاقة أن نسبة التأثير العام لمتوسط عدد الثغور بلغ 96% وللمحتوى المائي 92% في المتوسط العام لأعداد الحشرات وقد أظهر الصنف كالريانا مقاومة للإصابة بحشرة البق المطرز مقارنة ببقية الأصناف التي أظهرت درجات متباينة من الحساسية للحشرة إذ بلغ المتوسط العام للكثافة الثغرية 172.81 و 168.4 و 179.68 و 206.5 ثغر/ملم2 والمحتوى المائي للأوراق 56.61 و 53.96 و 57.78 و 47.45% ومتوسط عدد الحشرات / ورقة 21.48 و 22.34 و 31.42 وصفر للأصناف زعفرانية وعثماني وليكونت وكالريانا على التوالي.

Keywords


Article
Effect of Planting Depth and Spraying by Various Concentration of Magnesium Sulfate on Some Vegetative Physiological Characters of Potato Plant
تأثير عمق الزراعة والرش بتراكيز مختلفة من كبريتات المغنيسيوم في بعض الصفات الفسلجية الخضرية لنبات البطاطا.

Authors: Y.N. Mahmood.
Pages: 117-122
Loading...
Loading...
Abstract

The experiment was carried out in the agriculture research center of Koya city/ east of Erbil Governorate - at spring season of 2009 to find out the effect of plant spraying with various concentrations of Magnesium sulfate in conjunction with two different depths on some physiological specification (high of plant, diameter of stem, content of chlorophyll a , b and the total chlorophyll of leaves).The chlorophyll content has been assessed by the libratory chemical method and using the elements assessing device (Spectrophotometer), during two stages (pre and post flowering). The data collected between these two stages has been used in the study. The Study showed increased of stem diameter while sprayed with 20gm in 15cm depth where the mean of diameter was( 5.4225 )cm.while there were no significant differences in zero gm and 10cm depth and the mean of diameter was( 2.9525 )cm.also the plant high increased while sprayed with 20gm in 10 and 15cm depth, where the results were( 65.075 and 64.950 )cm.by following Moreover there were no significant differences in (25 and 15) gm with 10cm depth and the results were ( 42.100 and 47.075) cm. by following. Concerning the chlorophyll content the differences were significant, the best results were recorded while the plant has been sprayed with 20 gm. and planted in 15cm depth in chlorophyll a , b and total , the average results were (4.1463 ,3.1388 and 7.2263)mg./g. fresh weight by following. نفذت التجربة في حقول مركز البحوث الزراعية في مدينة كويسنجق/ شرق محافظة اربيل- خلال العروة الربيعية 2009 لمعرفة تأثير رش النبات بتراكيز مختلفة من كبريتات المغنيسيوم عند الزراعة بعمقين مختلفين في بعض الصفات الفسلجية الخضرية (أرتفاع النبات وقطر الساق ومحتوى الأوراق من كلوروفيل أ و ب والكلوروفيل الكلي) وتم تقدير الكلوروفيل بالطريقة الكيميائية المختبرية وباستخدام جهاز تقدير العناصر (سبيكتروفوتوميتر) خلال مرحلتي قبل التزهير وبعد التزهير وتم أخذ متوسط المرحلتين واعتمادها في الدراسة.أظهرت الدراسة زيادة قطر الساق عند رش النبات بتركيز (20غم ) والزراعة بعمق (15سم) وكان متوسط القطر (5.4225)سم في حين لم تكن الفروق معنوية عند التركيز (صفر غم) والزراعة بعمق (10سم) وكان متوسط القطر (2.9525) سم وكذلك زيادة ارتفاع النبات عند الرش بتركيز (20غم ) والزراعة بعمق ( 10 و15سم) وكانت النتائج (65.075 و 64.950) سم في حين لم تكن الفروق معنوية عند التركيز (25 و15) غم والزراعة بعمق (10سم) وكانت النتائج ( 42.100 و47.075) سم على التوالي اما بالنسبة لمحتوى الكلوروفيل فكانت الفروق معنوية وافضل النتائج كانت عند الرش بتركيز (20 غم) عند الزراعة بعمق (15غم) في كلوروفيل أ و ب والكلي وكانت متوسطاتها (4.1463 و 3.1388 و 7.2263) ملغم /غم وزن طري على التوالي.

Keywords


Article
Study the effect of Staphylococcus aureus bacteriocines at normal and Cancer cells in vitro
دراسة تأثير بكتريوسينات المكورات العنقودية الذهبية في الخلايا السرطانية والطبيعية خارج الجسم الحي

Loading...
Loading...
Abstract

The toxic effect of the bacteriocines which extracted from Staphylococcus aureus, isolated from medical samples, on the cancer cells line (Hela) of human cervix and on human embryo cells line (L20B) were estimation the ratio of living cells after treated for 24,48 and 72 hours. The results showed that there are toxic effect on (Hela) cells growth which treated for 72 hour with (B6) and (B11) bacteriocin. On other hand the results showed that there are atoxic effect on the growth of (L20B) cells which treated for 24 hour by using the low concentrations for the tow bacteriocin types when treated for 72 hour with low concentration of (B6) bacteriocin and with high concentration of (B11) bacteriocin. The study were be confirmed the ability of (B6 and B11) bacteriocin to reduce the living cells ratio for (Hela), these effects were confined on the (L20B) cells at the Low ratio for (Hela), these effects were confined on the (L20B) cells at the Low concentration concentrations from (B6) and high concentrations from (B11) bacteriocin at 72 treated hour.تم تقييم التأثير السمي للبكتريوسينات المستخلصة من بكتريا المكورات العنقودية الذهبية المعزولة من عينات سريريه في خط خلايا سرطانة عنق الرحم البشري Hela وخط خلايا جنين الإنسان المتحولة L20B وذلك بتقدير نسبة الخلايا الحية بعد المعاملة في الزجاج لمدة 24, 48 و72 ساعة. أظهرت النتائج وجود تأثير سمي ملحوظ في نمو خلايا Hela عند المعاملة لمدة 72 ساعة مع البكتريوسين B6 والبكتريوسين B11. كما تبين وجود تأثير سمي ملحوظ في نمو خلايا L20B عند المعاملة لمدة 24 ساعة مع أوطأ تركيز مستخدم من كلا النوعين من البكتريوسين وعند المعاملة لمدة 72 ساعة مع التراكيز الواطئة من البكتريوسين B6 والتراكيز العالية من البكتريوسين B11. تؤكد الدراسة قدرة كل من البكتريوسينB6 والبكتريوسين B11 على خفض نسبة الخلايا الحية للخط السرطاني Hela ويقتصر التأثير في الخلايا الطبيعية المتحولة L20B على التراكيز الواطئة من البكتريوسين B6 والتراكيز العالية من البكتريوسين B11عند المعاملة في الزجاج لمدة 72 ساعة.

Keywords

بكتريوسين --- Hela --- L20B.


Article
Effect of some plants extracts and Malathuon on the biology Tribolium castaneum (Herbst)
تأثير بعض الـمسـتخـلـصـات النباتيه مع مـبيد الملاثيون على حياتية خنفساء الطحين الصدئية الحمراء Tribolium castaneum (Herbst)

Authors: Ahmed Ali Issa احمد علي عيسى
Pages: 128-136
Loading...
Loading...
Abstract

This study deals with the effect of some plants extracts Trigonella foenum graecum)،Eugenia caruophilata, Eruca sativa miller) by using the solvent Ethanol by (1000,2000,4000,6000,8000,10000) ppm/adult in order to know with effectiveness when mixed with the Malathuon in rates of (1-2) and (1-5) on Tribolium castaneum H. Results showed that all plant extracts helped in raising the activity of Malathuon up on the insect . Extracts of Trigonella foenum graecum. come first in their activity on Malathuon as mixed in the proportion of (1-2),(1-5). تناولت الدراسة اختبار تاثير المستخلص الايثانولي للنباتات (بذور الحلبة Trigonella foenum graecum وبذور القرنفل Eugenia caruophilata وبذور واوراق الجرجير Eruca sativa miller) وبستة تراكيز (10000,8000,6000,4000,2000,1000)ppm/كاملة. لمعرفة تاثير فاعليتها مع مبيد الملاثيون بنسب خلط (2:1) و (5:1) على كاملات خنفساء الطحين الصدئيه الحمراء. اظهرت النتائج ان جميع المستخلصات النباتية لها صفة التنشيط للمبيد وكان مستخلص بذور نبات الحلبة بالمرتبة الاولى من حيث التنشيط وبنسب خلط (2:1) و (5:1) اذ بلغت نسب التنشيط بعد مرور 48 ساعة (1.83)و (2.75) على التوالي ولكلا الخليطين.

Keywords


Article
Mutagenicity of tuber extract of cyperus rotundus in conidia of Aspergillus amstelodami
التأثير التطفيري لمستخلص درنات نبات السعد Cyperus rotundus في كونيدات الفطر Aspergillus amstelodami

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aimed at testing the mutaginicity of the Tuber extracts of the herb Cyperus rotundus in conidia of the fungus Aspergillus amstelodami. To this end, a set of experiments we conducted first to test the Minimal Inhibitory Concentration (MIC) of the extracts on the growth of the fungus. At a final concentration of 1000 μg extract/ml of the growth medium, the water extract reduced the growth by only 24.46% while alcoholic extract reduced the growth by 67.56% of that without extract. Therefore, only the alcoholic extract was tested for inducing mutation resistant to the fungicide benomyl. Three concentrations of the extract, 800, 900 and 1000 µg/ml were tested but none of them was effective in inducing mutation within the experimental conditions specified.تضمن البحث الحالي دراسة التأثير التطفيري لمستخلص درنات نبات السعد Cyperus rotundus في الفطر Aspergillus amstelodami. ولهذا الغرض فقد اجريت اولاً تجارب لتحديد التركيز المثبط الادنى Minimum Inhibitory Concentration, MIC من المستخلص المائي والكحولي لدرنات السعد والذين يثبطان نمو الفطر. اظهرت التجارب ان المستخلص المائي قد اعطى تثبيطاً لنمو الفطر بنسبة 26.46% عند التركيز 1000 مايكروغرام/مل، في حين اعطى هذا التركيز من المستخلص الكحولي نسبة تثبيط اعلى اذ بلغت 67.56% من نمو الفطر. لذا اقتصر البحث الحالي على دراسة التأثير التطفيري للمستخلص الكحولي فقط اذ جرى اختيار ثلاثة تراكيز تحت قاتلة وهي 800 ، 900 ، 1000 مايكروغرام/مل ودرست قدرتها على حث طفرات مقاومة للمبيد الفطري البينوميل في كونيدات الفطر Aspergillus amstelodami. من النتائج التي تم الحصول عليها تبين ان التراكيز المدروسة من المستخلص الكحولي لم يكن لها تأثير تطفيري على كونيدات هذا الفطر وذلك ضمن الظروف التجريبية الموصوفة في البحث الحالي.

Keywords


Article
Study on The prevalence of trichomoniasis in married women intended Tikrit teaching hospital
دراسة تفشي داء المشعرات المهبلية trichomoniasis في النساء المتزوجات المراجعات لمستشفى تكريت التعليمي

Loading...
Loading...
Abstract

This study were included the Tracing of the extent of prevalence of Trichomonas vaginalis infection among married women whom visiting Tikrit teaching hospital. A 300 women whom their ages range between 15-55 years were examined. The total percentage of infection among them were 1.33% . The highest percentage rate of infection were in group age between 46-55 years old, were the infection reached percentage of 6.67% followed by the age group 15-25 years old where the infection was 2.33% followed by the age group of 25-35 years old were the rate of infection reached 0.75% . None-pregnant women also recorded a high percentage 2.03%, whereas the clinical symptom showed a high appearance in infected women than the rate in women with symptom, the infection rates were 1.71% & 0.81% respectively, while for Natality factor the infection rate among the group of 0-4 & 5-10 child reached 2.56% & 0.68% respectively . تضمنت هذه الدراسة التحري عن مدى تفشي داء المشعرات المهبلية لدى النساء المتزوجات المراجعات لمستشفى تكريت التعليمي حيث بلغ عدد العينات المفحوصة 300 عينة لنساء تراوحت أعمارهن بين 15-55 سنة وكانت نسبة الاصابة بينهن 1.33% , وقد سجلت اعلى نسبة اصابة في الفئة العمرية 46-55 سنة حيث كانت نسبة الاصابة فيها 6.67% تلتها الفئة العمرية 15-25 سنة بنسبة 2.33% ثم الفئة العمرية 26-35 وبنسبة 0.75% كما سجلت النساء غير الحوامل اعلى نسبة اصابة اذ بلغت 2.03% . وبلغت نسبة الاصابة حسب الانحدار البيئي في النساء الحضريات 2.06% في حين شكلت الاعراض السريرية في النساء المصابات اكبر نسبة ظهور مقارنة بنسبة عدم ظهور الاعراض اذ بلغت النسب 1.71% و 0.81% على التوالي ومن هذه الاعراض الافرازات المهبلية التي شكلت اعلى نسبة ظهور في النساء اللواتي بدت عليهن اعراض الاصابة حيث كانت النسبة 3.45% تليها نسبة ظهور الحكة والافرازات المهبلية مجتمعين وبنسبة 1.54% , اما بالنسبة لعدد الولادات فقد بلغت نسب الاصابة في الفئات 0-4 و 5-10 ولادة 2.56% و 0.68% على التوالي .

Keywords


Article
L-asparaginase production from bacteria and using it in cancer cells inhibition. 3.Purification and characteraization for L-asparaginase from Erwinia carotovora MM3
انتاج انزيم L-asparaginase من البكتيريا واستخدامه في تثبيط الخلايا السرطانية. 3.تنقية وتوصيف أنزيم L-asparaginase من البكتيريا Erwinia carotovora MM3 .

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to Purification and characteraization for L-asparaginase from Erwinia carotovora MM3 and study its kinetics and effective factors in enzyme production .The purification of L-asparaginase by ammonium sulfate precipitation was done , the yield and purification number was 44% and 1.46 times respectively. Ion exchange by DEAE-sephacyl was done , the yield and purification number was 42.57% and 3.05 time respectively. The gel filtration by sephacryl S-300 gel showed two peaks for enzyme,s activity, ERI and ERII , the yield and purification number for ERI was 21.6% and 3.36 times respectively, the yield and purification number for ERII 32.17% and 5.03 times respectively . each peak was separated by gel filtration in the same conditions ERI fraction has a yield and purification number 18.30% and 7.92 times respectively, while ERII has a yield and purification number 29.19% and 12.50 times respectively. Both ERI and ERII are running on Polyacrylamide Gel Electrophoresis PAGE (7%) to explain the purity of enzymes , ERI has one band while ERII has three bands. The molecular weight for L-asparaginase was determined by gel filtration and PAGE-SDS showed the different values according to the useful method . The molecular weight for ERI and ERII was 39800 and 10200 daltons respectively by gel filtration method and 45700 and 16600 daltons respectively in PAGE-SDS method. The optimum temperature for ERI and ERII was 30°C for both enzymes, the activation energy for ERI was 13.5 X 103 cal/mole and ERII was 10.9 X 103 cal/mole , while the activation energy for denaturation for ERI was 4.6 X 103 cal/mole and ERII was 9.4 X 103 cal/mole . The optimum pH for both enzymes was neutral equal 7.00 , ERI keeps all its activity when treated by pH = 7.00 for 60 min. while ERII keeps all activity when treated by pH= 7.00 for 30 min. Km for ERI was 6 X 10 –3 molar and ERII was 3 X 10 – 3 molar , V max foe ERI was 3.2 molar/ min. and ERII was 6.1 molar/ min when they were estimated by Michaelis – Menten plot method. Both ERI and ERII resistance NaCl and KCl in 0.2% concentration where keeps all activity in this concentration, the activity of ERI and ERII decreased when increased concentration of EDTA and 2- mercaptoethanol. تم تنقية أنزيم L-asparaginase المنتج من العزلة المحلية Erwinia carotovora MM3 والمستخلص بطريقة المعاملة بالقاعدة NaOH بتركيز 1 عياري باستخدام عدة خطوات شملت التركيز بكبريتات الامونيوم فبلغت الحصيلة الانزيمية وعدد مرات التنقية للانزيم 44.00% و 1.46 مرة على التوالي ، ثم اجريت عملية الفصل بالتبادل الايوني باستخدام المبادل الايوني السالب DEAE-Sephacyl فكانت الحصيلة الأنزيمية وعدد مرات التنقية 42.57% و 3.05 مرة على التوالي ، ثم اخضع الانزيم للفصل بطريقة الترشيح الهلامي باستخدام هلام Sephacryl-S300 فتبين وجود قمتين لفعالية الانزيم رمز للقمة الأولى بـERI و كانت الحصيلة الأنزيمية وعدد مرات التنقية لهذا الجزء 21.6% و 3.36 مرة على التوالي ، ورمز للقمة الثانية ERII وكانت الحصيلة الانزيمية وعدد مرات التنقية لهذا الجزء 32.17% و 5.03 مرة على التوالي ، بعدها اخضع كل جزء على حدة لعملية الفصل بالترشيح الهلامي باستخدام نفس الهلام فكانت الحصيلة الانزيمية وعدد مرات التنقية للجزء الاول ERI 18.30% و 7.92 مرة على التوالي ، بينما كانت الحصيلة الانزيمية وعدد مرات التنقية للجزء الثاني ERII 29.19% و 12.50 مرة على التوالي. تم اختبار نقاوة الانزيمينERI و ERII باستخدام الترحيل الكهربائي على هلام متعدد اكريلامايد (7.5%) PAGE بغياب المادة الماسخة للبروتينات SDS فتبين ان الانزيم على درجة جيدة من النقاوة اذ تبين احتواء الانزيم ERI على حزمة واحدة بينما احتوى الانزيم ERII على ثلاث حزم . اظهرت نتائج توصيف الانزيمين ان الوزن الجزيئي للانزيمين والمقدر بطريقتي الترشيح الهلامي والترحيل الكهربائي على هلام متعدد اكريلامايد بوجود المادة الماسخة للبروتين SDS ان هنالك فرق في الوزن الجزيئي للانزيمين وحسب الطريقة المستخدمة ، فبلغ الوزن الجزيئي للانزيمين ERI و ERII قيمة قدرها 39800 و 10200 دالتون على التوالي عند تقديره بطريقة الترشيح الهلامي ، بينما بلغ الوزن الجزيئي للانزيمين ERI و ERII قيمة قدرها 45700 و 16600 دالتون على التوالي عند تقديره بطريقة الترحيل الكهربائي على هلام متعدد اكريلامايد PAGE-SDS . تم تعيين درجة الحرارة المثلى لفعالية الانزيمين ERI و ERII فبلغت 30° م لكلا الانزيمين ، كما قدرت طاقة التنشيط لكلا الانزيمين فبلغت قيمتها 13.5 X 10 3 و 10.9 X 10 3 سعرة /مول على التوالي ، كما تم تحديد طاقة التنشيط لمسخ الانزيمين ERI و ERII فبلغت قيمتها 4.6 X 10 3 و 9.4 X 10 3 سعرة /مول على التوالي ، كما تم تعيين الرقم الهيدروجيني الامثل للفعالية والثبات لكلا الانزيمين ERI و ERII فكان الرقم الهيدروجيني الامثل لفعالية كلا الانزيمين هو 7.0 ، وتبين ان الانزيم ERI يحتفظ بكامل فعاليته عند معاملته بالرقم الهيدروجيني 7.0 مدة 60 دقيقة بينما لوحظ ان الانزيم ERII لم يحتفظ بكامل فعاليته الا مدة 30 دقيقة عند حضنه عند نفس الرقم الهيدروجيني . اظهرت نتائج تحديد الثوابت الحركية للانزيمين ان قيمة ثابت ميكائيلس Km المقدرة بطريقة Michaelis-Menten plot للانزيم ERI بلغت 6 X 10-3 مولاري ، وللانزيم ERII فبلغت 3 X 10-3 مولاري ، اما قيم السرعة القصوى Vmax للانزيمين فبلغت للانزيم ERI 3.2 مولاري/دقيقة وللانزيم ERII فبلغت 6.1 مولاري/دقيقة. درس تأثير بعض المواد والكواشف في فعالية الانزيمين فتبين ان كلا الانزيمين يقاومان التراكيز الملحية للأملاح NaCl و KCl ولحد التركيز 0.2% اذ احتفظا بكامل فعاليتهما عند هذا التركيز ثم انخفضت الفعالية قليلا عند التركيز 0.5% ، كما تبين ان فعالية الانزيمين تتناسب عكسيا مع تركيز كل من 2.mercaptoethanol و EDTA اذ لوحظ ان فعالية الانزيمين تنخفض بزيادة تركيز هاتين المادتين ولم يظهر أي تاثير في فعالية الانزيمين عند استخدام هاتين المادتين بتركيز 0.01%.

Keywords


Article
Effect Of Different Levels Of Organic And Nitrogen Fertilizers On Fruit Yield Apple (Malus Domestica ) Cv.Anna.
تأثير مستويات مختلفة من السماد العضوي والنايتروجيني في حاصل التفاح Malus domestica صنف Anna

Loading...
Loading...
Abstract

This studuy was carried out during the growing season of 2006 – 2007 and 2007 – 2008 on apple cv Anna in vineyard at Radwania region (35km – western Baghdad). This tree planting asquare methods. This study was aimed at investigating the effect of different level organic and nitrogen fertilizer (0 ,5 , 10 , 15 kg/tree)for the former and (0 , 300 ,400 ,500g urea/tree) for the later on yield resectively.ARandom complete Block Design (RCBD) was used (tree replicates for each treatment combination). The result obtaind revealed that the treatment (15 kg/tree) organic fertilizers plant was superior significantly in fruit Yield (82.29 kg ree) and other quality characteristics as compared with other treatment plants, whereas the lower Yield was that of the control treatment plants (67.54 kg ree) . the nitrogen fertilizer treatment plants of (500 g urea ree) and gave the higher fruit Yield (89.02 kg ree) and higher quality values as compared with other treatment plants, similarly a lower fruit Yield (56.08 kg ree). A significant interaction effect were recorded between the two fertilizer used regarding fruit Yield and other quality traits. 15 kg ree and the 500 g urea ree nitrogen fertilizer gave the highest fruit Yield(103.33 kg ree), whereas control treatment gave the lowest Yield (45 kg ree). It can be suggested that an organic fertilizer level of 15kg ree and nitrogen fertilizer level of 500g urea ree may be used effectively for higher fruit Yield and quality characteristics apple cv Anna. نفذت هذه الدراسة خلال موسمي النمو 2006 – 2007 و 2007 – 2008 على أشجار التفاح صنف Anna في بستان خاص واقع في منطقة الرضوانية الشرقية – التابعة لمحافظة بغداد (35كم غرب بغداد) وكانت الأشجار مزروعة بالطريقة الرباعية وبأبعاد 5*5 م ومرباة بطريقة القائد الرئيس المحور لمعرفة تأثير التسميد العضوي (0 و5 و 10 و 15)كغم/شجرة والتسميد النايتروجيني (0 300 , و 400 و 500)غم يوريا/شجرة في كمية الحاصل وكانت التجربة عاملية واستخدم تصميم القطاعات العشوائية الكاملة وبثلاث مكررات . أظهرت نتائج الدراسة تفوق مستوى السماد العضوي 15كغم /شجرة في معدل كمية الحاصل والصفات المدروسة الأخرى على بقية المعاملات وأعطى أعلى كمية حاصل بلغت 82.29 كغم/شجرة مقارنة بمعاملة المقارنة والتي أعطت اقل معدل لكمية الحاصل والصفات الاخرى اذ بلغت 67.54 كغم/شجرة .كما تفوق مستوى السماد النايتروجيني 500 غم يوريا/شجرة على بقية المعاملات وأعطى أعلى معدل لكمية الحاصل والصفات الأخرى اذ بلغ 89.02 كغم/شجرة بينما أعطت معاملة المقارنة اقل معدل لكمية الحاصل والصفات الأخرى حيث بلغت 56.08 كغم/شجرة . اما بالنسبة للتداخل بين مستويات التسميد العضوي والنايتروجيني فقد كان معنويا" في معدل كمية الحاصل والصفات الأخرى اذ تفوق مستوى السماد العضوي 15كغم /شجرة ومستوى السماد النايتروجيني 500 غم يوريا/شجرة على بقية المعاملات وأعطى أعلى معدل لكمية الحاصل والصفات الاخرى اذ بلغ 103.33 كغم/شجرة بينما أعطت معاملة المقارنة اقل معدل لكمية الحاصل والصفات الأخرى حيث بلغت 45 كغم/شجرة . لذا تم التوصل الى استخدام التسميد العضوي15كغم /شجرة ومستوى السماد النايتروجيني 500غم يوريا/شجرة حيث أديا إلى الحصول على أعلى كمية حاصل وتحسين الصفات الأخرى للصنف المدروس Anna.

Keywords


Article
Test of geuotoxicity of herbicid paraquat using Chromosome aberration in anaphase- telophase in Alium cepa
اختبار السمية الوراثية لمبيد الاعشابParaquat باستعمال تقدير الشذوذ الكروموسومي في الطور الانفصالي- النهائي في البصل Allium cepa.

Loading...
Loading...
Abstract

Genotoxic effects was evaluated for the herbicide Paraquat in the meristem cells of Allium cepa. The value of EC50 was determined in the root growth test. Experiments was conducted for the concentrations (EC50/2), (EC50) and (EC50× 2) at 24, 48, 72 and 96 h with control for each group. Mitotic index were reduced with herbicide concentration at any time of exposure. The percentage of Sickness, bridges, vagrant chromosomes, c- anaphase, multipolarity, and fragments in anaphase- telophase cells according to the total cells with chromosome aberration scored was 38.87, 28.48, 16.67, 14.10, 1.60, and 0.64% respectively. Chromosome aberration increased with paraquat concentratin. Cells with micronuclei was observed at interphase cells. The higher frequency of micronuclei was at the concentration 5ppm of paraquat compared with other tested concentrations. (EC50) في اختبار نمو جذر البصل. وتم إجراء التجارب الخلوية باستعمال تراكيز من (EC50/2), (EC50) و (EC50x 2). عند 24, 48, 72 و 96 ساعة مع معاملة سيطرة لكل مجموعة. انخفض دليل الانقسام الميتوزي مع ازدياد تركيز المبيد عند كل وقت للتعريض. وكانت النسب المئوية للالتصاق Stickness, الجسور bridges, الكروموسومات الشاردة Vagrant chromosomes, انفصال غير منتظم c- anaphase, تعدد قطبية multipolarity والشظايا fragments في خلايا الطور الاستوائي-النهائي anaphase-telophase طبقا للعدد الكلي للخلايا ذات الشذوذ الكروموسومي المحسوبة هي (38.87, 28.48, 16.67, 14.10, 1.60 و 0.64)% على التوالي. وقد ازداد الشذوذ الكروموسومي مع زيادة تركيز المبيد كما تمت ملاحظة الخلايا ذات النوى الصغرى Micronuclei عند الطور البيني. وكان: تكرار النوى الصغرى أعلى كثيرا عند التركيز5 جزء بالمليون مقارنة مع التراكيز المختبرة الأخرى.


Article
Study of insulin and complete lipid profile in non insulin dependent diabetes mellitus
دراسة مستوى أنواع الدهون الكاملة والأنسولين لدى مرضى السكري غير المعتمد على الأنسولين

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was determinate of insulin and complete lipid profile in patients of type 2 diabetes and explain the effects of insulin on complete lipid profile. The investigation was carried out in a group of 45 patients, suffering from type 2 diabetes treated by oral hypoglycemising medicines. Blood serum was used to determine enzymatically the concentration of lipid: total cholesterol, High Density Lipoprotein (HDL), Low Density Lipoprotein (LDL), triglycerides, Very Low Density Lipoprotein (VLDL) and insulin. The results revealed significantly increased in cholesterol, LDL, Tg and VLDL (191.66, 112.35, 196.35, 39.89) mg/ dl when compared with control (141.76, 66.22, 121.31, 24.26 )mg/ dl. HDL concentration and insulin were significantly decreased (33.33 mg/ dl, 4.50 µl U/ ml) when compared with control (40.60 mg/ dl, 5.01 µl U/ ml). The results revealed correlation between concentration of insulin and complete lipid profile.يهدف البحث إلى دراسة مستوى الأنسولين ومستوى صورة الدهون الكاملة لدى مرضى السكري غير المعتمد على الأنسولين. كما تهدف الدراسة إلى توضيح العلاقة بين الأنسولين و مستوى صورة الدهون الكاملة لدى مرضى السكري غير المعتمد على الأنسولين. شملت الدراسة جمع عينات الدم للمرضى وقياس مستوى الأنسولين وقياس الكولسترول والكليسيريدات الثلاثية Triglyceride والبروتين الدهني عالي الكثافة HDL والبروتين الدهني واطئ الكثافة LDL والبروتين الدهني واطئ الكثافة جداVLDL لدى 45 مريضا, وقد أظهرت نتائج الدراسة حدوث ارتفاع معنوي في مستوى الكولسترول والكليسيريدات الثلاثية (Tg) والـ LDL, VLDL (191.66, 196.35, 39.89, 112.35) ملغم/ ديسيليتر بالمقارنة مع مجموعة السيطرة (141.76, 121.31, 24.26, 66.22) ملغم/ ديسيليتر وحدوث انخفاض معنوي في مستوى الـ HDL والأنسولين (33.33 ملغم/ ديسيليتر, 4.50 مايكرو وحدة دولية/سم3) بالمقارنة مع مجموعة السيطرة (40.60 ملغم/ ديسيليتر, 5.01 مايكرو وحدة دولية/سم3), كما أظهرت نتائج الدراسة الحالية وجود تأثير معنوي للأنسولين على صورة الدهون الكاملة.

Keywords


Article
Effect of cyanobacteria and Sea algae extracts spraying on the Vegetative growth, and Yield of strawberry (Fragaria x ananassa Duch )
تأثير التلقيح بالسيانوبكتريا والرش بمستخلصات الطحالب البحرية في صفات النمو الخضري وحاصل نبات الشليك (Fragaria x ananassa Duch )

Loading...
Loading...
Abstract

A pot experiment was conducted in A lathe house of University Nursery (36cm Diameter) in a factorial RCBD with tow factors: Inoculation with cyanobacteria (with and without) and the second (Spraying with a sea Algae extracts which used into four levels :E0 (control), E1(Spraying with 1.5 ml/L from Seaforse1 Algae extract), E2(Spraying with 2 mlL from Seamino Algae extract), E3 (Spraying with a mixture of 1.5 + 2 mlL from Sea force1 + Seamino Algae extract) the treatment replicated four times, and the results were as fellows: 1- Those inoculated with cyanobacteria caused a significant increases in a vegetative growth characteristics and yield compared with un inoculated plants . 2-Spraying with Sea Algae extracts caused a significant increases in a vegetative growth characteristics and yield and chlorophyll content, especially with the plants sprayed with A mixture of sea algae extracts. 3-The inoculated strawberry plant sprayed with a mixture of sea algae extracts gave a highest crown diameter (2.02cm), leaf area (160 cm2 ), shoot system dry matter (38.3 gm plant ), root system dry matter (12.56gm plant), number of stolons (12.63), number of leaflet (41.23), total chlorophyll (17.66) , plant yield (186.43 gm) compared with the lowest values in control plants which gave a lower crown diameter (1.32 cm), leaf area (104.3 cm2), shoot system dry matter (19.6gmplant), root system dry matter (7.83gm plant), number of stolons ( 8.66), number of leaflet (22.40), total chlorophyll (12.43) , plant yield (81.46gm). أجريت تجربة سنادين في الظلة السلكية لمشتل الجامعة وكانت السنادين بقطر36 سم ملئت بخليط من البتموس والتربة المزيجية بنسبة 2:1 ولقحت بلقاح السيانوبكتريا المحمل على وسط (بتموس) كعامل بمستويين هما: C0 (بدون تلقيح) و C1 (مع التلقيح) , وعامل آخر هو الرش بمستخلصات الطحالب البحرية وبأربعة مستويات هي :E0 (معاملة المقارنة بدون رش) , E1 (الرش ب 1.5 مل /لتر من مستخلص الطحالب البحرية Sea force ), E2 (الرش ب2 مل /لتر من مستخلص ال Seamino ),E3 (الرش ب1.5 +2 مل /لتر من خليط ال Sea force+ ( Seaminoوأجريت رشتين الأولى عند وصول النبات لارتفاع 10سم والثانية بعد أسبوعين من الرشة الأولى وصممت التجربة العاملية بتصميم القطاعات الكاملة العشوائية وبأربعة مكررات ,وكانت النتائج كالآتي : 1- سبب التلقيح بالسيانوبكتريا زيادات معنوية في صفات النمو الخضري والحاصل ومحتوى النبات من الكلوروفيل مقارنة بالنباتات غير الملقحة . 2- سبب الرش بمستخلصات الطحالب البحرية زيادات معنوية في صفات النمو الخضري والحاصل ومحتوى النبات من الكلوروفيل وكان خليط المستخلصين أكثر تأثيرا" من استخدامهما لوحدهما . 3- تميزت نباتات الشليك الملقحة بالسيانوبكتريا والتي رشت بخليط من 1.5 +2 مل/لتر من مستخلصي ال Sea force+ Seamino بأعلى قطر تاج (2.02سم) وأعلى مساحة ورقية (160.0 سم2) ووزن جاف للمجموع الخضري (38.3 غم/نبات) وللمجموع الجذري (12.56غم/نبات) وعدد مدادات / نبات ( 12.63 مداده) وعدد وريقات/نبات( 41.23 وريقة ) وكلوروفيل كلي ( 17.66 ) وحاصل نبات فردي( 186.43 ) مقارنة بأقل نتائج لهذه الصفات في نباتات المقارنة التي احتوت على اقل قطر تاج (1.32 سم) واقل مساحة ورقية (104.3 سم2) واقل وزن جاف للمجموع الخضري (19.6 غم/نبات)واقل وزن جاف للمجموع الجذري (7.83 غم/نبات) واقل عدد مدادت/نبات( 8.66 مداده) واقل عدد وريقات /نبات (22.40 وريقة ) وكلوروفيل كلي (12.43) وحاصل فردي للنبات ( 81.46 غم/نبات).

Keywords


Article
Isolation and identification of fungi Cause inflammation chronic sinusitis
عزل وتشخيص الفطريات المسببة للالتهاب الجيوب الانفية المزمن

Loading...
Loading...
Abstract

The research includes isolation and identification fungi cause inflammation chronic sinusitis. Specimen were collected from out patients of Tikrit hospital with ages,ranged between(10-60)year. Specimen were cultivated on culture media and the growing colonies were identified using morphological characteristic,microscopic picture and biochemical test.The results showed that the rate of fungal infection was 60% the fungal pencillium spp was the highes with rate(33.33)% followed by Aspergillus niger with percentage (23.33)% then Apergillus fumigatus With percentage (20)% followed by Sporothrix schenkii with percentage (13.34)% and lastly Candidia albicans was isolated with percentage (10)%. The results showed that the highest rateof fungal infection by inflammationchronic sinusitis was with 10-19 year with percentage(53.34)% followed ages (20-29), (40-49) yaer with percentage (16.67). and lastly ages (30-39), (>50) with percentage(6.67).تضمن هذا البحث عزل وتشخيص الفطريات المسببة للالتهاب الجيوب الانفية المزمن، اذ جمعت 50 مسحة انفية من الاشخاص الوافدين الى مستشفى تكريت؟ وباعمار تراوحت بين (60-10) سنة، زرعت العينات على الاوساط الزرعية وشخصت الفطريات النامية بالاعتماد على الصفات الشكلية والصورة المجهرية والفحوصات الكيموحيوية، اظهرت النتائج ان نسبة الاصابات الفطرية كانت 60 % منها فطر Pencillium spp اعلى نسبة عزل اذ عزل بنسبة (% (33.33 منها تلتها الرشاشية السوداءAspergillus niger بنسبة(23.33) %وتلتها الرشاشية الدخناءApergillus fumigatus بنسبة ((20% تلها فطر الشعرية المبوغة الشنكية Sporothrix schenkii بنسبة((13.34% واخيرا داء المبيضات Candidia albicans حيث عزلت بنسبة (% (10 . اظهرت النتائج ان اعلى اصابة فطرية بالتهاب الجيوب الانفية المزمن هي بعمر 19-10 سنة وبنسبة ((53.34 % تلتها الاعمار ف(29-20)و(49-40) سنة وبنسبة (%(16.67. واخيرا الأعمار(39-30)و(50<) سنة وبنسبة(6.67)%.

Keywords


Article
Study the effect of magnetic water on the activity of Leishmania ( Tropica)
دراسة فعالية الماء الممغنط على نمو طفيلي اللشمانيا الجلدية

Loading...
Loading...
Abstract

In this search ,we studied effect of magnetic water on the activity of Leishmania major (promastigote), as magnetic water accept new physical properties (i.e. surface tension, electrical conductivity, PH and density) .the result showed the disappearance of cytoplasm to promastigote and found only nucleus, examined by Giemsa stain. في هذا البحث تم اختيار طفيلي اللشمانيا الجلدية وتنميته في وسط غذائي خاص يحوي على مكونات عدة وضمن تراكيز معينة وتم دراسة تأثير الماء الممغنط على فعالية هذا الطفيلي،حيث اكتسب الماء بعد عملية المغنطة صفات جديدة تختلف عن الصفات الأولى التي كان يمتلكها الماء المقطر من الشد السطحي والموصلية الكهربائية والأس الهيدروجيني والكثافة وجميع هذه التغيرات أدت إلى عدم استمرار الطفيلي في الحياة من خلال اختفاء السايتوبلازم وبقاء النواة فقط وتم الاستدلال عن ذلك باستخدام صبغة كمزا.

Keywords


Article
A study of the effect of some of synthesized hydrazone substitution on the activity of creatine kinase
دراسة تأثير بعض معوضات الهيدرازون المحضرة على فعالية أنزيم كرياتين كاينيز

Loading...
Loading...
Abstract

The study includes the following of the effect some substitutions of synthesized hydrazone identified by using (IR),on the activity of creatine kinace(CK). It is revealed that the compounds (a, b, c) causing increase of activity of (CK), with the high rate at concentrations (75, 50, 50 mg/10 ml) and with the percentage rates of activation (241.8, 202.5, 250) respectively. It is also revealed that the two compounds (d, e) causing inhabitation of (CK) activity with the high rate (100%), at the concentrations (10, 150 mg/10 ml) respectively. تضمنت الدراسة متابعة معوضات الهيدرازون المحضرة والمشخصة بتقنية طيف الأشعة تحت الحمراء (I.R) على فعالية أنزيم كرياتين كاينيز ((CK إذ تبين إن المركبات (c, b, a) تعمل على زيادة الفعالية الأنزيمية للأنزيم (CK) وبأعلى نسبة عند التراكيز (50, 50, 75 mg/10 ml) وبنسب تنشيط مئوية (250, 202.5, 241.8) على التوالي . كما وجد أن المركبين (e, d) يعجلان على تثبيط أنزيم (CK) وبأعلى نسبة تثبيط (%100) للمركبين عند التراكيز (150, 10 mg/10 ml) على التوالي.

Keywords


Article
Synthesis and Study of new coordination polymers for Cupper with thiolactic and thioglycolic ligands
تحضير ودراسة بوليمرات تناسقية جديدة للنحاس مع ليكاندات الثايولاكتيك والثايوكلايكولك

Loading...
Loading...
Abstract

This work involves the preparation and investigation of new coordination complexes of Cu(II) with the ligands thiolactic acid (L1) and thioglycolic acid (L2). The analysis of the purified products with IR, UV and magnetic measurements shows square-planer environment of the complexes having the following formula: [M(L1)2] and [M(L2)2], where M is the transition metal (Cu). The prepared complexes where converted to macromolecules through the addition of ethylene diamine (en) and diethylene triamine (dien). The new products show the hexa-coordination configuration when investigated by using the prementioned techniques. The limiting viscosity measurements show that the new products possesses high molecular weights when compared with the original complexes. This observation reveals that the terminal and intermediate amine groups are playing an important role in connecting neighbour molecules or ions and converting them to macromolecules. Thermal stability thermograms show the high stability of the new complexes if compared with the original once. Also, the stability increased directly with the amount of the amine added.تضمن البحث تحضير معقدات تناسقية جديدة لاملاح النحاس (II) ودراستها مع كل من حامضي الثايولاكتيك (L1) والثايوكلايكولك (L2). بعد تنقية المعقدات الناتجة وتشخيصها باستخدام القياسات المغناطيسية والاطياف الالكترونية والاشعة تحت الحمراء تم التوصل الى ان المعقدات الناتجة هي بشكل المربع المستوي وتمتلك التراكيب الاتية: [M(L1)2] أو [M(L2)2] حيث ان M تمثل ايون العنصر الانتقالي. وفي خطوة لاحقة تم تحويل هذه المعقدات الى جزيئات بوليمرية باضافة القاعدتين اثيلين ثنائي امين (en) وثنائي اثلين ثلاثي امين (dien) بنسب مختلفة الى المعقدات حيث حصلنا على معقدات جديدة ذات بنية ثمانية السطوح، وتم التأكد من هذه التراكيب باستخدام طرق التشخيص المذكورة آنفاً. واشارت دراسة الوزن الجزيئي للمركبات المحضرة ومن خلال قياسات اللزوجة الذاتية ان هذه المركبات امتلكت اوزاناً جزيئية اعلى من نظائرها في المعقدات الاولى بعد اضافة القاعدتين(en) و (dien). وتزداد هذه الاوزان الجزيئية مع زيادة نسبة القاعدة المضافة مما يدل على ان مجاميع الامين الوسطية والطرفية تؤدي دوراً مهماً في الترابط مع الجزيئات المجاورة مما يؤدي الى زيادة الوزن الجزيئي للمركب. ودلت دراسة الاستقرارية الحرارية ان المركبات الجديدة تمتلك استقراراً حرارياً اعلى من المعقدات الاولية المكونة لها. ويزداد الثبات الحراري طردياً مع زيادة نسبة القاعدة المضافة.

Keywords


Article
The study of the impact of irradiation on optical properties of membrane SnO2
دراسة تأثير التشعيع على الخواص البصرية لغشاء SnO2

Loading...
Loading...
Abstract

This research includes study the impact of the Alpha Americium (Am241) on the optical properties of membrane. Sno2 was jeopardizing membrane record in a manner that spraying chemical warming alpha-emitting energy (74)eV for a period of time of (24) an hour, appeared the results of the study that innuendoes Alpha led to a decrease in the value of the power gap of (2.21) to (2.15). The irradiation has had an impact also on the rest of optical properties (Absorption Coefficient , Exbinction Coefficient , Reflection) after a period of (24) hour .يتضمن هذا البحث دراسة تأثير أشعة ألفا على الخواص البصرية لغشاء . SnO2 وقد تم تعريض الغشاء المحضر بطريقة الرش الكيميائي الحراري لأشعة ألفا ذات الطاقة eV (74) ولفترة زمنية قدرها (24) ساعة , وقد أظهرت نتائج الدراسة بان التعريض لأشعة ألفا أدت إلى نقصان في قيمة فجوة الطاقة من eV (2.21) إلى eV (2.15) . وقد تم تشعيع هذا الغشاء في قسم الفيزياء كلية التربية جامعة تكريت كما وان التشعيع قد اثر أيضا على بقية الخواص البصرية (معامل الامتصاص , معامل الخمود , الانعكاسية ) بعد فترة (24) ساعة .

Keywords


Article
Effect of Partial Substitution of Pb on Structure and Electrical Properties of High Temperature Bi2Ba2Ca2Cu3O10+ superconductor
تاثير التعويض الجزئي لـ Pb على الخواص التركيبية والكهربائية للمركب Bi2Ba2Ca2Cu3O10+ الفائق التوصيل الكهربائي عند درجات الحرارة العالية

Loading...
Loading...
Abstract

The study included prepared the samples of high temperature superconductors (Bi2Ba2Ca2Cu3O10+) compounds using Solid State reaction method and with annealing under both different hydrostatic pressure and annealing temperature. It is found that the annealing temperature (1123 K) with hydraulic pressure 8 ton/cm2 are the most best condition for obtaining the samples of the above compound included Superconductivity at higher temperature . x-ray diffraction test showed that both samples (Bi2Ba2Ca2Cu3O10+) have Tetragonal crystalline stracture which prepared at annealing temperature (1123 K) and pressure 8 ton/cm2.. The partial substitution of Pb on the compounds we have (Bi2-xPbxBa2Ca2Cu3O10+δ) formulla with different rates of (x) equal to ( 0.1,0.2,0.3,0.4) . The crystalline structure test showed will conserved their Tetragonal type. While the critical temperature increased from 128K to 135K in that when the (x) value increased from (0.1 – 0.2) and in case of increasing the (x) value to (0.3,0.4) the compound changed from Tetragonal to Orthorhombic تضمنت هذه الدراسة تحضير عينات المركب (Bi2Ba2Ca2Cu3O10+) بطريقة تفاعل الحالة الصلبة وباستخدام طريقة التلدين وتحت ضغوط هيدروستاتيكية مختلفة ودرجات حرارة تلدين مختلفة ووجد ان درجة حرارة التلدين ( 1123 K) والضغط الهيدروستاتيكي 8 ton / cm2 هما افضل الظروف للحصول على عينات المركب المذكور الحاوية على خاصية التوصيل الكهربائي الفائق في درجات الحرارة العالية. واظهر من قياسات حيود الاشعة السينية للمركب (Bi2Ba2Ca2Cu3O10+) انه ذات تركيب بلوري من النوع الرباعي القائم (Tetragonal) . والتعــويض الجــزئي لعنصر Pb فــي العنصر Bi ليصبــــح المركب في الصيغة الاتيــة (Bi2-xPbxBa2Ca2Cu3O10+) وبنسب مختلفة لـ (x) مساوية الى (0.1,0.2,0.3,0.4 ) .وقد اظهرت دراسة فحص التركيب البلوري بان التركيب يبقى محافظا على النوع الرباعي القائم (Tetragonal) . بينما ازدادت درجة الحرارة الحرجة من (128 K ) الى (135 K) وذلك عند زيــادة قيمة (x) من ( 0.1,0.2) وفي حالة زيادة قيمة x الى 0.3,0.4)) تغير المركب من الرباعي القائم (Tetragonal) الى المعيني القائم (Orthorhombic) .

Keywords


Article
Study of the Aquifer and Hydraulic Properties calculation along geoelectrical section in Telool Al-Kham Sharqy Area, South of Mosul City
دراسة الخزان الجوفي وحساب الخواص الهيدروليكية بأمتداد مسار جيوكهربائي في منطقة تلول الخام شرقي، جنوب مدينة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The Geoelectrical survey was carried out in the study area through (5) vertical electrical sounding points along (Á-A) Geoelectrical section. The graphical (auxiliary point) and analytical computerized by the (IPI.Win2.0 software) methods were used to interpret the sounding points quantitatively. The survey showed presence of high apparent resistivities within the geoelectrical zones (1&2) ranged between (50-200 Ω.m) and (17-38 Ω.m) for the recent deposits and silty calystone rocks respectively and low apparent resistivities within the zones (3&4) ranged between (6-14 Ω.m) for the clayey sandstone and(2.7-6 Ω.m) for the sandstone rocks. The possibility of water content presence is pointed in the both (3&4) geoelectrical zones within depth ranging between (13.5-115m.). The hydraulic properties of the aquifer were calculated using the pumping test data of the drilling borehole and analyzed using (Hantush) and (Walton) methods and (Thies) recovary method, were the (water transmissivity) (T) values ranging between (2.51 − 3.46 m²/day)and the (hydraulic conductivity) (K) between (0.0353 − 0.0437 m/day). The geoelectrical survey results showed a coincidence with the both borehole stratigraphic sequence and the hydro chemical analysis of the groundwater sample, in terms of the electrical conductivity (Ec = 5200µmhos) and the total dissolved salts (TDS = 3800ppm) which reflected presence of low apparent resistivities (2.7 Ω.m) because of the saline groundwater content. لقد تم استخدام المسح الجيوكهربائي (طريقة الجس الكهربائي العمودي) لمنطقة الدراسة وبواقع (5) نقاط جس ضمن المقطع الجيوكهربائي هو (A'-A)، حيث فسرت النقاط كميا بكلتا الطريقتين اليدوية (طريقة النقطة المساعدة) والبرنامج الحاسوبي (IPI. win2.0). أظهر المسح تواجد لمقاوميات عالية ضمن الأنطقة الجيوكهربائية (1 و 2) تراوحت بين (50-200 أوم.متر) للنطاق الأول وبين(17-38 أوم.متر) للنطاق الثاني وهي للترسبات الحديثة و صخور الطين السلتي على التوالي ,ومن ثم مقاوميات واطئة ضمن النطاقين الجيوكهربائيين (3 و4 ) تراوحت بين(6-14 أوم.متر) لصخور الرمل الطيني وبين(2.7-6 أوم.متر) لصخور الرمل مع أمكانية تواجد محتوى مائي في النطاقين الجيوكهربائيين(3 و4) ولعمق يتراوح بين(13.5-115 متر). تم حساب الخواص الهيدروليكية للخزان الجوفي من خلال الضخ الاختباري للبئر المحفور لاحقا في منطقة الدراسة، وتحليلها باستخدام طريقتي (حنتوش) و (وولتن) وطريقة (ثايس) لعودة المنسوب حيث كانت قيم الناقلية المائية (T) تتراوح بين (3.46 m²/day 2.51¬ −) والتوصيلية الهيدروليكية (K) تتراوح بين0.0353 − 0.0437 m/day)). أظهرت نتائج المسح الجيوكهربائي توافقا مع التتابع الطباقي للبئر المحفور والتحليلات الهيدروكيميائيه لنموذج المياه الجوفية لنفس البئر من حيث التوصيلية الكهربائية (Ec= 5200 mhos) ومجموع الأملاح الذائبة (TDS= 3800 ppm)، والتي عكست تواجد المقاوميات الواطئة جداً(2.7 أوم.متر) بسبب المحتوى الملحي للمياه الجوفية.

Keywords


Article
The validity of Injana Formation rocks (Upper Miocene) before and after chemical treatments in Aqra and Dohuk regions and the possibility for using it as a raw materials in manufacturing of engineering bricks
صلاحية صخور تكوين أنجانة (المايوسين الاعلى) قبل وبعد المعالجة الكيميائية في منطقتي عقرة ودهوك وامكانية استخدامها كمادة اولية في صناعة الطابوق الهندسي

Loading...
Loading...
Abstract

This study deals with the improvment and evaluation of the physical and textural characteristics of claystones and sandstones within the Injana Formation (Upper Miocene) in Aqra and Dohuk regions and the possibility of using as a raw materials in the manufacturing for engineering bricks, instead of the recent sediment of flood plain after a sequnce of laboratory chemical treatments, involved washing with water, dilute acid and mixed with sandstones which are washed and treated with dilute acid also, which involved in the same Formation. The process of washing of sandstones and claystones mixing with certine percentage, and made groups of cubes with dimention of (5 x 5 x 5) cm and (7× 3.72×2.5) cm after that pottered with different temperature in order to find the better percentage of mixture and temperture and the period of typical maturity for this mixture beginning from 600 to 1100 Cº. The results of this study revieled that the clayey sediment within the Injana Formation in Aqra and Dohuk regions can be used as a raw materials for the manufacturing for engineering bricks type (B) according to Iraqi standard specification No. 25 for 1993.The best percentage of the mixture, temperature and time maturity are (10%) sand , (1100) Cº and two hours respectively for the two regions تناولت الدراسة تقويم وتحسين الخواص الفيزيائية والنسيجية للرواسب الطينية والرملية ضمن تكوين انجانة (المايوسين الاعلى) في منطقتي عقرة ودهوك وامكانية استخدامها كمادة اولية في صناعة طابوق البناء الطيني الهندسي بديلا عن رواسب السهل الفيضي الحديثة بعد اجراء سلسلة من المعالجات المختبرية متضمنة غسلها بالماء والاحماض المخففة وخلطها بنسب محددة من الحجر الرملي المغسول بالماء والحامض المخفف ايضا والمتواجد ضمن نفس التكوين. تمت عمليات غسل الاطيان والرمال وخلطها بنسب وزنية متباينة وتشكيل مجاميع من المكعبات ذات ابعاد( (5x5x5 سم و (7×3.72×2.5) سم ومن ثم فخرها بدرجات حرارية متباينة لايجاد نسبة الخلط ودرجة الحرارة وفترة النضوج المثلى لمثل هذه ااطيان ابتداء من درجة حرارة 600 الى 1100 ْم. اظهرت نتائج الدراسة ان الرواسب الطينية ضمن تكوين انجانة في منطقتي عقرة ودهوك يمكن ان توفر مادة اولية لتصنيع طابوق البناء من الصنف (B) وفق متطلبات المواصفات القياسية رقم 25 لسنة 1993 وان افضل نسبة خلط ودرجة حرارة فخر وفترة نضوج كانت على التوالي هي (10%) رمل و (1100 ) ْم وفترة ساعتين لكلا المنطقتين.

Keywords


Article
Detection of Texture Features of satellite Images
كشف المعالم النسيجية لصور الأقمار الصناعية

Loading...
Loading...
Abstract

Many different studies on the analysis and interpretation of satellites images through the application of several methods and different ways for digital image processing, So this reason leads to easy access to the desired objective of the study by different jurisdictions in various remote sensing applications. This paper contains one of the most important application of digital processing methods. That include the use of different types of filters for very high accuracy in detection and discrimination (coarse edge detections), to show and highlight the various manifestations of invisible images used by(spot) satellite. The process of this study consist of application the steps of algorithm by using (Matlab 7.0)software system . Results of proposed algorithm showed acquisition of high obviously images which are used. In addition of distinction clear fault lines, main roads, drainage areas, and other features in images which are used. This study executed through using of many different filters, that are associated the execution of technique. because of application of each filter there was various at output images. And then the output images shows application of (Canny) filter is getting highest noise ratio(PSNR) value (5.40 dB), that lead to obtain a clear out put image, that's serve the purpose of study. اختلفت العديد من الدراسات المتعلقة بتحليل وتفسير صور الاقمار الفضائية من خلال تطبيق العديد من الأساليب والطرائق المختلفة للمعالجة الرقمية . الأمر الذي يؤدي إلى سهولة الوصول إلى الهدف المرجو من الدراسة بحسب الاختصاصات المختلفة في مجال تطبيقات التحسس النائي. في هذا البحث تم تطبيق احد أهم أساليب المعالجة الرقمية التي شملت على استخدام أنواع مختلفة من المرشحات التي امتازت بدقتها العالية في تمييز وكشف الحافات الخشنة (coarse edge detection), لإظهار وإبراز المعالم المختلفة للصور المستخدمة الملتقطة بواسطة القمر سبوت (Spot). وذلك باستخدام خوارزمية تم تطبيقها بالاستعانة ببرمجيات نظام الماتلاب الإصدار السابع(Mat lab 7.0). أظهرت نتائج الخوارزمية المقترحة الحصول على وضوحية عالية للصور المستخدمة، فضلاً عن تمييز واضح للفوالق والطرق الرئيسية ومناطق التصريف والمعالم الأخرى في الصور المستخدمة ، وذلك من خلال استخدام العديد من المرشحات التي رافقت تنفيذ ألتقنية المطبقة (edge detection)، وقد كان هناك تباين في الصور الناتجة من جراء تطبيق كل مرشح عليها، إذ تبين من الصورة الناتجة من تطبيق المرشح كاني (Canny) تعطي أعلى نسبة ضوضاء(PSNR) قيمتها ( 5.40 db)، الأمر الذي أدى إلى صورة ناتجة واضحة المعالم تخدم غرض الدراسة.

Keywords


Article
ECG and MRI Image Transmission over GPRS service
نقل صورة تخطيط القلب(ECG) والتصوير بالرنين المغناطيسي(MRI) عبر خدمة GPRS

Loading...
Loading...
Abstract

A Magnetic Resonance Imaging scan (MRI) is a medical test that takes pictures of the inside of the body. Each picture or “slice” shows only a few layers of body tissue at a time. The MRI machine uses a large magnet, radio waves, coils and a computer to take the pictures, as well as the electrical activity of myocardium could be recorded by Electrocardiograph (EGG) device, this device collects certain information related to that activity by shallow poles that are located in certain areas on the surface of the body. By recording the different wave forms , we obtain information that can help to interfere the health status of the heart. The aim of this article is using General Packet Radio Service (GPRS) service in the international network for mobile communication (GSM: Global System for Mobile Communication) and the Internet as a communication facility for the designed systems of control and monitor systems on the Electrocardiogram (ECG) signals and MRI of a patient. The Real Time on transmission protocols are studied for this service along with Bluetooth protocols in linking between computer and mobile phone. The Java language (J2ME: JAVA 2 Micro Edition) is used for programming mobile phones for the purpose of getting complete diagram of heart work that is received from electrocardiogram device and the complete picture of magnetic resonance image that is received from MRI device and shows on the mobile screen. Mobile phone allows website software in the Internet to send and receive the information, commands of ECG and MRI image in both directions, register the information in special files forming database in the website and the mobile phone. The research has affirmed that a compatible communication and electrical systems has achieved patient observation remotely by receiving the ECG and MRI data of the patient. إن التصوير بالرّنين المغناطيسي هو اختبار طبي باعتماده صور داخل الجسمِ. حيث تقوم كُل صورة "الشريحةَ" بعرض بضعة طبقات لنسيجِ الجسمِ. إن جهاز التصوير بالرّنين المغناطيسي يستعمل مغناطيس كبير، موجات راديو، ملفات و حاسوب لأَخْذ الصورِ.كما إن النشاط الكهربائي لعضلة القلب يمكن تسجيله بواسطة جهاز الـ ECG إذ تجمع المعلومات الخاصة بهذا النشاط بواسطة الأقطاب السطحية التي توضع في مناطق معينة على سطح الجسم. ومن خلال تسجيل الأشكال الموجية المختلفة يتم الحصول على معلومات يمكن من خلالها الاستدلال على الحالة الصحية للقلب. إن الهدف من هذا البحث هو استخدام خدمة الـ GPRS في الشبكة العالمية للاتصالات المتنقلة وشبكة الانترنت كوسيلة اتصال لأنظمة المراقبة والسيطرة على صورة تخطيط القلب وصورة الرنين المغناطيسي لمريض, وتم دراسة الـ Real Time من ناحية بروتوكولات النقل لهذه الخدمة مع دراسة البروتوكولات للـ Bluetooth في عملية الربط بين الحاسوب والموبايل. استخدمت لغة الجافا الدقيقة (J2ME) لبرمجة جهاز الموبايل (الأجهزة المتنقلة), للحصول على صورة كاملة لتخطيط القلب الذي سيتم استلامه من جهاز تخطيط القلب وصورة كاملة للرنين المغناطيسي الذي سيتم استلامه من جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي وعرضها على شاشة الموبايل. يُمَكِّن الهاتف النقال برمجيات الموقع الالكتروني في بيئة الانترنت من إرسال واستقبال المعلومات والأوامر لتخطيط القلب منه وإليه وتسجيل المعلومات في ملفات خاصة مكونة قاعدة بيانات في الموقع الالكتروني وجهاز الموبايل. وقد أكد البحث أن المنظومة الإلكترونية والاتصالاتية المتكاملة قد حققت مراقبة مريض عن بعد من خلال استقبال لإشارة تخطيط القلب وصورة الرنين المغناطيسي له.

Keywords


Article
The Effect of Edge Detection Filters 0n the Performance and Competence of Elman Neural Network
تاثير استخدام مرشحات كشف الحواف على اداء وكفاءة شبكة ايلمان العصبية الاصطناعية

Loading...
Loading...
Abstract

The research objective is to study the effect of different filter types for ultrasound images edges detection on the performance and competence of Elman neural network . The research deal with the preprocessing of the images using smoothing and noise removing methods, the edge detection of the images with six types filters. Principal component analysis is used to extracting features for the images . The learning and training operation are conducted using the Elman neural network on the filtering images a corrding to the type of edge detection filter and the effect of the filter type on the performance and competence in diagnoise. يهدف البحث إلى دراسة تأثير مرشحات مختلفة لكشف الحواف لصور الأمواج فوق الصوتية على أداء وكفاءة شبكة ايلمان العصبية الاصطناعية المستخدمة لتشخيص مرض حصى الكلى. يتناول البحث أولا معالجة الصور معالجة أولية باستخدام طرق التنعيم وازالة الضجيج ثم كشف حواف الصور باستخدام ستة مرشحات خاصة بكشف الحواف . استخدم مبدأ تحليل المركبات الاساسية لاستخلاص خواص الصور . بعد ذلك تمت عملية التدريب و الاختبار باستخدام الشبكة العصبية الاصطناعية ايلمان على الصور المرشحة وحسب نوع المرشح المستخدم لتحديد مدى تأثير هذه المرشحات على أداء وكفاءة الشبكة في التشخيص .

Keywords

Table of content: volume:16 issue:1