Table of content

Al-Nahrain Journal of Science

مجلة النهرين للعلوم

ISSN: (print)26635453,(online)26635461
Publisher: Al-Nahrain University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

ANJS(Al-Nahrain Journal of Science) has been published by College of Science since 1996. This Journal consists of the latest researches in both English and Arabic Languages within the Specializations of the scientific departments in the College.

Loading...
Contact info

Al-Nahrain Journal of Science
P.O. Box: 64055, Al-Jadriah, Baghdad, Iraq .
Email: alnahrain-sci@hotmail.com
Webmaster Email: webmaster@jnus.org

Table of content: 2012 volume:15 issue:2

Article
تركيز اليورانيوم لبعض مناطق تربة مدينة بغداد – العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to measure the concentrations of uranium for (20) soil samples covering (4) areas in Baghdad with different depths (10–20–30–40–50) cm, The concentrations were estimated by using the technique of counting the fission fragments in (CR-39) detector resulting from the fission of nuclei 235U by the thermal neutrons from the neutronic source (241Am-Be) with a neutronic flux of (5×103 n. cm2.s1). The concentrations of uranium were determined by the given calculations which were compared with the standard samples after the calibration curve which was represented by the relation between the concentrations of the uranium nuclei fission traces with the known standard concentrations of uranium in the standard samples. The relation was linear as in the diagram (1). From the diagram slope, the average concentrations of uranium in the soils were as follows: Al-Waziriyah 0.397 ± 0.09 ppm, Al-Za'faraniyah 0.47 ± 0.06 ppm, Al-Durra 0.402 ± 0.09 ppm, Al-Rashdiyah 0.291 ± 0.09 ppm.يهدف البحث قياس تراكيز اليورانيوم لـ (20) عينة ترابية شملت اربع مناطق لمدينــة بغداد ولأعماق مختلفة تمتد من cm (50–40–30–20–10) إذ قيست تراكيـــز اليورانيوم باستخدام تقنية عد آثار شظايا الانشطار في كاشف (CR-39) الناتجة من انشطار نواة U 235 بالنيوترونات الحرارية من المصدر النيوتروني (Be-Am 241) بفيض نيوتروني (103n.cm2.s1×5) وتم تحديد تراكيز اليورانيوم بالحسابات المعتمدة على المقارنة مع العينات القياسية بعد ان تم تحديد منحني المعايرة المتمثل بالعلاقة بين كثافة آثار شظايا انشطار نوى اليورانيوم مع التراكيز المعلومة لليورانيوم في العينـات القياسية وكانت العلاقة خطية كما في الشكل (1)، ومن ميل الرسم البياني تم حساب تراكيز اليورانيوم للعينات المجهولة من العلاقة (1) ومن خلال النتائج المستحصلة نجد ان معدلات تراكيز اليورانيوم في عينات الترب كانت كالآتي: الوزيرية 0.397±0.09ppm، الزعفرانية 0.47±0.06ppm، الدورة 0.402±0.09ppm، الراشدية 0.291±0.09ppm.

Keywords


Article
Toxic Heavy Metals in Soil and Some Plants in Baghdad, Iraq

Loading...
Loading...
Abstract

In purpose to know the distribution and concentration of heavy metals (Fe, Pb, Cd, Ni and Co) in the soil and both the plant leaves and the fruits of Rutaceae Family (Citrus aurantifolia, Citrus sinensis, Citrus reticulate, Citrus aurantium, Citrus grandis) as well as the leaves and dates of Phoinix dactylifera (palm) in Baghdad city, they are measured in both of soil and plant samples which have been collected from 25 sites in Baghdad city. This study was carried on 25 samples of soil, 47 plant leaf samples, 29 fruit samples as well as 22 palm leaf samples with 5 samples of dates. The concentration of heavy metals in the soil appeared to be higher than of the natural distribution, so in the leaves and fruits of plants are also likely. The heavy metals in the plants mainly tend to be preferentially accumulated within the leaf fraction greater than of the fruits. Heavy metals in the Baghdad soil, especially Pb, Cd and Co had strongly correlated together and distributed in similar patterns which may be originated from source of diesel and gasoline fuel.لغرض معرفة توزيع تراكيز العناصر الفلزية الثقيلة السامة (الحديد والرصاص والكادميوم والنيكل والكوبالت) في التربة واوراق وثمار بعض النباتات (النارنج والبرتقال واللالنكي والسندي والليمون الحامض) بالاضافة الى سعف النخيل والتمور في مدينة بغداد: فقد تم قياسها في عينات التربة والنباتات التي جمعت من 25 موقعاً. أجريت هذه الدراسة على 25 عينة تربة و47 عينة أوراق نباتية و29 عينة ثمار و5 عينات تمور. بينت هذه الدراسة ان تركيز العناصر الفلزية الثقيلة في التربة والاوراق والنباتات يكون أعلى من التوزيع الطبيعي, وان هذه الفلزات تميل للتراكم في أوراق النباتات أكثر من تراكمها في الثمار، كما تبين أن الفلزات الثقيلة وخاصة الرصاص والكادميوم والكوبالت في تربة مدينة بغداد تكون ذات ارتباط موجب قوي وتتوزع بانماط متشابهه ويعزى السبب في ذلك الى انها من اصل واحد وان مصدرها هو احتراق وقود الديزل والبنزين.

Keywords

Heavy metals --- Pollution --- Soil --- Plant --- Baghdad.


Article
قياس تراكيز الرادون في المياه السطحية والجوفية لذراع دجلة والثرثار وحساب الجرعة المؤثرة السنوية باستعمال كاشف الاثر النووي CR-39

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this research is to measure radon concentration in surface and under ground water for selected location around Tigris theraa using CR-39 track detector. The selected area is arable land and accounts the main reference of vegetables and fruits for Baghdad city, so the selected regions for surface water were from the initial of Tigris theraa and around under ground water. The radon concentration was determined using natural exposure for two month. The results show that the radon concentration in surface water range from (6.89 to 1.07 Bq/l) and for under ground water from (4.06 to 1.41 Bq/l), the results show that the radon concentration in surface water is greater than ground water. The average annual effective dose in stomach was (25.5-5.6 mSv/yr), in lanch (18.8-2.9 mSv/yr) and in the whole body (54.5-8.4 mSv/yr( for the surface water, and for the ground water, the average annual effective dose in stomach was (21.3- 14.1 mSv/yr(,in lanch (11.1-7.1 mSv/yr) and in the whole body (32.1-20.5mSv/yr).يهدف البحث الى دراسة قياس تركيز الرادون في نماذج المياه السطحية والجوفية في مواقع مختارة حول نهر دجلة والثرثار لسنة 2005 باستخدام كاشف الأثر النووي CR-39 وكانت المنطقة المختارة هي منطقة زراعية وتعتبر المصدر الرئيسي للخضراوات والفواكه المستهلكة في مدينة بغداد، لذا تم اختيار مناطق الفحص للمياه السطحية من بداية ذراع دجلة وما حولها من المياه الجوفية. تم قياس تركيز الرادون باستخدام التعرض الطبيعي لكاشف CR-39 ولمدة شهرين. وتشير النتائج الى ان مدى تركيز الرادون في نماذج المياه السطحية كان بحدود Bq/l(6.89± 1.24 – 1.07± 0.36) والمياه الجوفية كان بحدود Bq/l(4.06± 1.05 – 1.41±0.40) وهذا يؤكد ان معدل مستويات التركيز في نماذج المياه السطحية أعلى من قيم معدل المياه الجوفية، وأن معدل الجرعة المؤثرة في المعدة تتراوح (25.5-5.6 mSv/yr )، وفي الرئة ((18.8-2.9 mSv/yr وفي عموم الجسم (54.5-8.4 mSv/yr) في المياه السطحية، امابالنسبة للمياه الجوفية فأن معدل الجرعة المؤثرة في المعدة تتراوح (21.3-14.1 mSv/yr) وفي الرئة ((11.1-7.1 mSv/yr وفي عموم الجسم (32.1-20.5 mSv/yr).

Keywords


Article
أستخلاص وتنقية حامض اللايبوتكوك جزئيا من بكتريا Enterococcus faecalis المعزولة محليا

Loading...
Loading...
Abstract

Fourty seven Enterococcus faecalis isolates were obtained from 300 samples (100 Stool sample, 100 Urine sample, 100 Skin infection sample) at percentages of 28, 15 and 4% respectively. Lipotechoic acid (LTA) was extracted from the isolate Enterococcus faecalis U12.. Extraction was carried out using hot phenol and LTA was partially purified by gel filtration chromatography using Sepharose CL- 4B (1.4×65 cm). The peak of LTA was occupied the fractions from 16-27, the concentration of phosphate was 45.4 μmol ⁄g and the protein percentage was 1.2% of the lyophilized LTA. The sensitizing activity of extracted LTA was 62.5 μg ⁄ml and 15.6 μg ⁄ml for partially purified LTA, with no sensitizing activity for dLTA.جمعت 47 عزلة لبكتيريا Enterococcus faecalis من أصل 300 عينة (100 خروج و100 أدرار و 100 أصابات جلدية) و بنسبة %28 للخروج و %15 للادرار و%4 لاصابات الجلد. أستخلص حامض اللايبوتكوك (LTA) من العزلــة E. faecalis U 12 لكونها العزلة الاكثر مقاومة و ضراوة ما بين عزلات الادرار، أذ تم الاستخلاص بطريقة الفينول الساخن و نقي جزئيا بطريقة كروماتوكرافيا الترشيح الهلامي بوساطة هلامSepharose CL-4B (65×1.6) سنتمتر، أمتدت قمة الــ LTA من الجزء (27-16)، أذ بلغ تركيز الفوسفات 45.4 مايكرومول/ غرام و نسبة البروتين %1.2 من الـ LTA المجفد. تم الحصول على فعالية تحسسية قدرها 62.5 مايكروغرام/ مليلتر لمستخلص الـ LTA و فعالية تحسسية قدرها 15.6 مايكروغرام/مليلتر للـ LTA المنقى جزئياً، في حين لم يتم الحصول على أي فعالية تحسسية لكريات الدم الحمر بوساطة الـ dLTA.


Article
تأثير مسحوق ثمار وأوراق نبات الحنظل Citrullus colocynthis (L.)Schrad. في بعض جوانب حياتية ذبابة الدودة الحلزونية للعالم القديم Chrysomya bezziana (Diptera:Calliphoridae) تأثير مسحوق ثمار وأوراق نبات الحنظل Citrullus colocynthis (L.)Schrad. في بعض جوانب حياتية ذبابة الدودة الحلزونية للعالم القديم Chrysomya bezziana (Diptera:Calliphoridae)

Authors: سهـاد حميـد حسـن
Pages: 17-21
Loading...
Loading...
Abstract

This study was made to test the effectiveness of Citrullus colocynthis fruits and leaves powders in respect of biological performance aspect of the Old World Screw -Worm Fly Chrysomya bezziana as (mortality and pupal weights). The results showed that the powders which used have clear effectiveness in all factors selected and the powder of fruits was more active than leaves powder. Higher eggs mortality rates were 34.28 % at (2:5) concentration of fruits powder and higher mortality rates were the first, second, and third larval instars were (62.94,48.94,35.92%) respectively in the same treatment and concentration. Also, the results appeared there was negative correlation relationship between concentrations of powders and pupal weights, however, the pupal weights decreased to 21.2 mg at (2:5)g concentration of fruits powder compared with 43.6 mg of the control.أجريت الدراسة الحالية لاختبار فعالية مسحوق كل من الثمار والأوراق لنبات الحنظل Citrullus colocynthis في بعض جوانب حياتية ذبابة الدودة الحلزونية للعالم القديم Chrysomya bezziana (النسب المئوية للهلاك وأوزان العذارى). بينت النتائج وجود تأثير واضح لفعالية المسحوق في جميع المعايير المنتخبة وتفوق مسحوق الثمار في التأثير مقارنة مع مسحوق الأوراق. بلغت أعلى نسبة لهلاك البيض 34.28% عند المعاملة بمسحوق الثمار وعند التركيز (5:2) غم مقارنة مع السيطرة التي بلغت 10.9%، ووصلت النسبة المئوية لهلاك الأطوار اليرقية الأول والثاني والثالث (62.94،48.92،35.92 %) على التوالي لنفس المعاملة والتركيز. وأوضحت النتائج وجود علاقة عكسية بين تراكيز المسحوق وأوزان العذارى الناتجة من البيض المعامل، فقد بلغ اقل معدل للوزن 21.2 ملغم عند التركيز (5:2) غم في مسحوق الثمار مقارنة مع 43.6 ملغم في معاملة السيطرة.

Keywords


Article
Calorimetric Study of N-methylacetamide in Polar and Non-Polar Solvents

Authors: Sabeeh Jalil Zaini
Pages: 17-22
Loading...
Loading...
Abstract

We have studied the dissolution of N-methylacetamide in various solvents benzene, chloroform, acetone and water at 25°C, has been observed through the study that the Enthalpy or dissociation varies from solvent to another and this is due to the formation of hydrogen bonding between solvent (self association) or between solute and solvent molecules. The study of this kind is commensurate with the change of the solvent mixture, whether polar or non-polar.لقـد تـم دراسـة ن_ مثيـل اسيتمايـد N-methylacetamide في المذيبات (البنزين، الكلوروفورم، الأسيتـون، المـاء) عنـد درجـة حـرارة 25°م، وقـد لوحـظ مـن خـلال الدراسـة أن انثالبـي الذوبـان Enthalpy dissociation تختلف من مذيب إلى آخر وهذا يعود إلى تكوين الآصرة الهيدروجينية بين جزيئات المذاب Self association أو بين جزيئات المذاب وجزيئة المذيب، ودراسة مثل هذا النوع الثنائي يكون دقيقاً بحيث تتناسب تلك المساهمة association مع تغير المزيج سواء أكان المذيب قطبي أو غير قطبي.

Keywords


Article
اكثار نبات الصبار Aloe vera خارج الجسم الحي

Loading...
Loading...
Abstract

Tissue culture techniques were used to propagate Aloe vera in Vitro. The study included sterilization of explants, multiplication, rooting of the crown and acclimatization. Results revealed that 0.1% HgCL2 for 5 minutes was effective for sterilization and gave 100% survival rate. MS medium supplemented with BA and NAA was used six different concentrations from each. During the initiation stage the best combination was BA at 5 mg/l and 1.0 mg/l NAA which produced 2.5 shoots/explants. The highest shoot length (20.25) mm was recorded at the combination of 3.0mg/l BAP and 1.0mg/l NAA. Number of shoots and shoot length produced by these two combinations were significantly different than others. The highest mean number of shoots at multiplication stage was 5.67 shoots with average length 29.85 mm. These values were obtained using the combination of 7.0 mg/l BA and 3.o mg/l NAA which was highly significant than that obtained by other combinations. At rooting stage, MS medium free of any plant growth regulators was the most effective for rooting, it produced 3.67 root/ explants with an average length 30.68 mm. During acclimatization, pots containing 1:3 peat-moss: loamy soil (v:v) was suitable for establishment, it showed 100% survival rate.استخدمت تقنية زراعة الانسجة النباتية في اكثار نبات الصبار Aloe vera، وذلك بتعقيم التاج وزراعته في الوسط الغذائي (MS)، ضوعفت الأفرع الناتجة وجذرت النبيتات وتم اقلمتها. اظهرت النتائج نسبة بقاء 100% للتعقيم بكلوريد الزئبق (HgCl2) بتركيز 0.1% ولمدة 5 دقائق، تم استخدام ستة تراكيز من (BA) Benzyl adenine و (NAA) Naphthalene acetic acid اي (36 معاملة توليفية) اضيفت الى وسط MS، وكانت افضل نتيجة لنشوء الافرع من التاج في التوليفة (5.0 ملغم/ لتر BA و 1.0 ملغم/ لتر NAA) والتي تفوقت معنوياً على باقي التوليفات وبمتوسط عدد افرع 2.5 فرعاً للجزء النباتي الواحد، اما بالنسبة لطول الافرع فقد تفوقت التوليفة (3.0 ملغم/ لتر BA و 1.0 ملغم/ لتر NAA) معنويا وبمتوسط طول 20.25 ملم على باقي التوليفات، بينما تفوقت التوليفة (7.0 ملغم/ لتر BA و 3.0 ملغم/ لتر NAA) معنوياً على بقية التوليفات المستعملة في مرحلة التضاعف بمتوسط عدد افرع 5.67 فرعاً وبطول 29.85 ملم في حين ان وسط MS كامل القوة الخالي من منظمات النمو اثبت فعالية عالية نسبياً في مرحلة التجذير بمتوسط عدد جذور 3.67 جذراً للفرع الواحد وبطول 30.68 ملم. واعطى الوسط المتكون من بتموس: تربة مزيجية (حجم/ حجم) بنسبة (3:1) اعلى نسبة بقاء بلغت 100% في مرحلة الاقلمة.


Article
Study of the Cytotoxic Effect of New Copper(II) Complexes and Aqueous Extract of Origanum Vulgare L. Plant on Cancer )Cell Line RD)

Loading...
Loading...
Abstract

The new complexes of copper (II) 1,2 where L1 in complex (1) was 2-Amino-5-[2-amino -5-(3,4,5-trimethoxy-benzyl)-pyrimidinyl-4-azo]-phenol, while L2 was 2-[2-Amino-5-(3,4,5-trimethoxy-benzyl)-pyrimidinyl-4-azo]-4-bromophenol and aqueous extract of Origanum Vulgare L.plant (after the chemical assay)were studied on the growth on of Rhabdomyo sarcomas(RD)cell line in human by using in vitro system and compared with anticancer drug cisplatin (cis-pt) as a posative control.The cancer cells were treated with different concentration (31.25, 62.5, 125, 250)μg/ml for each of the three treatments and cis-pt after 72 hour exposure time. The cytotoxic activity was tested by inhibition rate as parameter. The results showed significant differences (p<0.05) for each three treatments when the inhibition rates were increased. The inhibition levels was reached to 48.13% , 51.75% and 51.63% respectively at 250μg/ml.There was strong correlation between the three treatments and the different concentrations in comparison with cisplatin.تم دراسة تأثير معقدات النحاس (II) 1و2 الجديدة حيث يكون الليكاند1L بالمعقد (1) هو 2-امينو-5-[ 2-امينو-5-(3و4و5- تراي ميثوكسي–بنزيل)-بيرميدنايل-4-ازو]-فينول بينما L2 في المعقد (2) هو 2-[ 2-امينو-5-(3و4و5- تراي ميثوكسي–بنزيل)-بيرميدنايل-4-ازو]-4-بروموفينول والمستخلص المائي لنبات المردقوش Origanum Vulgare L. (بعد أجراء الكشف الكيماوي له ) على نمو الخط الخلوي السرطاني للعضلة البشرية (RD) للإنسان باستخدام نظام خارج جسم الكائن الحي in vitro مقارنة بالعقار المضاد للسرطان السزبلاتين(cis-pt) كسيطرة موجبة. تم معاملة الخلايا السرطانية بتراكيز مختلفة هي (31.25, 62.5, 250, 125) مايكرو غرام/مل لكل من المعاملات الثلاث وعقارالسزبلاتين بعد مدة تعريض 72 ساعة. تم اختبار الفعالية السميةالخلويه من خلال مقياس معدل التثبيط.أظهرت النتائج فروقات معنويه (.050 P<) بين معدلات التثبيط لكل من المعاملات الثلاث مع ازدياد التركيز.وقد بلغت مستويات التثبيط 48.13% , 51.75%,51.63% على التوالي عند التركيز250 مايكروغرام∕ مل.تم ايجاد علاقة قوية بين التراكيز المختلفة والمعاملات الثلاث مقارنة مع السزبلاتين.


Article
Influence of Sodium and Potassium Levels by Thyroid Hormones Disorder in Sera of Female Patients with Cardiovascular Diseases

Loading...
Loading...
Abstract

Dysregulation of sodium and potassium has a characteristic role in the development of various cardiovascular disease. In the present study it sought to explore the sodium and potassium influenced by thyroid hormone disorders in sera of patients with cardiovascular disease. The study population consisted of 51 female patients with cardiovascular disease in combination with thyroid dysfunction. Thyroid function disorders were found to have hypothyroidism in 47%of patients and hyperthyroidism in 53%of patients. A significant increase in sodium and potassium concentrations were found in both patient groups. A positive significant correlation was observed between Na concentration and T4 level in sera of patients with hyperthyroidism while a significant negative correlation was found between Na concentration and TSH level in sera of patients with hypothyroidism.إن عدم انتظام مستوى الصوديوم والبوتاسيوم في الدم له دور مميز في تطور عدد من الأمراض القلبية الوعائية, ولغرض إيضاح تأثر مستويات الصوديوم والبوتاسيوم بالتغيرات الهرمونية للدرقية في مصول دم المصابات بمرض القلب الوعائي, تم قياس مستوى هرمونات الدرقية (HSΤ,4Τ,3Τ) و تركيز الصوديوم والبوتاسيوم في مصول دم المصابات بمرض القلب الوعائي حيث تضمنت الدراسة الحالية جمع 51 عينة من المصابات بمرض القلب الوعائي ولديهن اضطرابات في هرمونات الدرقية ,وقد تبين ظهور قصور الدرقية في 47% من المرضى وفرط الدرقية في 53% من المرضى. أيضا توصلت الدراسة إلى وجود ارتفاع معنوي في مستويات الصوديوم والبوتاسيوم في مصول دم كلا المجموعتين مع وجود علاقة ايجابية معنوية بين مستوى 4Τ و الصوديوم في مصول دم المصابات بأمراض القلب الوعائي اللاتي لديهن فرط الدرقية في حين لوحظ أن العلاقة بين مستوى الصوديوم وTSH في مصول دم المصابات بأمراض القلب الوعائي اللاتي لديهن قصور الدرقية كانت سالبةمعنوية.


Article
المقدرات المثلى لمعلمات التوزيع الطبيعي اللوغاريتمي باعتماد المحاكاة

Authors: صادق مولى جعفر
Pages: 31-38
Loading...
Loading...
Abstract

The statistical distributions possessed and still possesses the growing importance of the applied statistics and the diversity of distribution that can be owned is the log-normal which has important relation with one of the most important statistical distributions, a normal distribution characterized by the logarithmic normal distribution which represent many experiments especially in the fields of engineering, physics and agricultural. The aim of this study is to find the best method for estimating the distribution parameters, where different sample sizes and values of the parameters are generated by simulation with repetition in order to reach to the best estimation method stability. In the present study four ways of estimation are chosen, namely {Maximum likelihood estimation (MLE), Moment method (MOM), Jackknife Maximum likelihood estimation (JaMLE) and Jackknife Moment method (JaMOM)} and applied to the study data has shown results the ability of estimation. methods different access capabilities close to the parameters of the distribution is assumed as the results show possession of the estimation. The method (JaMLE) odds the biggest and by (48) percent for the first parameter(μ) while the results for the second parameter (σ) in the same way is the biggest by (63) percent, and this came high stability this method is characterized in providing the capabilities of being the closest to the true distribution parameters values. We may use other methods to estimate parameters distribution, such as (bayes, shrinkage), another size of samples and additional parameters values for the purpose of comparison to extract the best tactic.ان التوزيعات الاحصائية امتلكت ولا تزال تمتلك الاهميه المتزايدة من خلال الامكانيات التطبيقيه وتنوع التوزيعات التي يمكن ان تمتلكها ولعل التوزيع الطبيعي اللوغاريتمي (log-normal distribution) يمتلك الاهمية الواسعة كونه يرتبط بواحد من اهم التوزيعات الاحصائية وهو التوزيع الطبيعي (normal distribution) ويتميز التوزيع الطبيعي اللوغاريتمي بامكانية تمثيله للعديد من التجارب خاصة في المجالات الهندسيه والفيزيائيه والزراعية(6). ونتيجة لذلك جائت هذه الدارسة في محاولة ايجاد طريقة التقدير الافضل (best estimation method) لمعلمات التوزيع المفترض من خلال اجراء عمليات المحاكاة للتوزيع المفترض ولاحجام عينات مختلفة ومعلمات متغايرة وبتكرارات كافية لغرض الوصول الى الاستقرار في الاختيار لطريقة التقدير الافضل. وتم في هذه الدراسة اختيار اربعة طرق للتقدير وهي }طريقة الامكان الاعظم (MLE)، طريقة العزوم (MOM)، جكنايف بالاعتماد على مقدر الامكان الاعظم (JaMLE) و جكنايف بالاعتماد على طرقة العزوم (JaMOM) وتطبيقها على بيانات الدراسة وقد اظهرت النتائج قدرة طرق التقدير المختلفة على الوصول الى مقدرات قريبة الى معلمات التوزيع المفترض كما بينت النتائج امتلاك طريقة التقدير (JaMLE) الارجحيه الاكبر وبنسبة (48) بالمئة بالنسبه للمعلمة الاولى في حين كانت النتائج للمعلمه الثانية ولنفس الطريقه هي الاكبر وبما نسبته (63) بالمئة وهذا ما يعكس الاستقرارية العالية لهذه الطريقة في تقديم مقدرات تتميز كونها اقرب ما تكون الى معلمات التوزيع الحقيقية. ويمكن استخدام طرق تقدير اخرى مثل بيز (Bayes) وشرنكيج (Shrinkage) للمقارنة كما ويمكن استخدام حجوم عينات اخرى واقيام معلمات اضافية لغرض المقارنة واستخراج الاسلوب الافضل.


Article
Adsorption of Metoclopromide Hydrochloride onto Burned Initiated Iraqi Bentonite

Loading...
Loading...
Abstract

Bentonite is widely used as an adsorbent for the management of patients with drug overdoses, poisonings and environment treatment. Multiple oral doses of bentonite increase the elimination of several, but not all, drugs and poisons. Adsorption of Metoclopromide hydrochloride onto initiated burned bentonite from aqueous solution has been investigated, an adsorption isotherms and FTIR spectroscopy characterization were studied. From the adsorption studies may be deduced that amount of Metoclopromide hydrochloride adsorbed by initiated burned bentonite slightly increases with the decrease in the pH of the solution and the increase in solution temperature caused a simple increase in the adsorption capacity values found from Freundlich model (R2=0.975). Thermodynamic functions, the change of free energy (ΔG= -7.924 K J mol-1), enthalpy (ΔH=9.612 J mol-1) and entropy (ΔS=2.498 J mol-1k-1) of sorption were also calculated. These parameters show that the sorption process is spontaneous and endothermic at 37 ◦C. The effect of contact time, clay dosage and ionic strength also studied.يستعمل البنتونايت بشكل واسع كسطح ماز لمعالجة المرضى الذين يتناولون جرعات زائدة من الدواء وفي حالات التسمم وكذلك في المعالجات البيئية، ويتم معالجة التسمم من خلال تناول جرعات متعددة من البنتونايت. تم دراسة امتزاز دواء الميتوكلوبرومايد هيدروكلورايد على سطح البنتونايت العراقي المنشط المحروق وتم دراسة ايزوثيرمات الامتزاز واستخدام تقنية الاشعة تحت الحمراء لمعرفة ومتابع عملية التنشيط والامتزاز. من خلال الدراسة تبين ان امتزاز دواء الميتوكلوبرومايد على البنتونايت المنشط المحروق يزداد زيادة طفيفة مع الزيادة في مستوى الاس الهيدروجيني للمحلول كذلك ارتفاع درجة الحرارة يودي الى زيادة طفيفة في كمية المادة الممتزة , ايزوثيرمات الامتزاز تطابقت مع معادلة فريندلش للامتزاز بمعامل ترابط (R2=0.975) تم حساب الدوال الثرموداينمكية مثل التغير في الطاقة الحرة (ΔG= -7.924 K J mol-1) الانثالبي (ΔH=9.612 J mol-1) والعشوائية (ΔS=2.498 J mol-1k-1) من خلال هذه المؤشرات تبين ان عملية الامتزاز تحدث بصورة تلقائية وماصة للحرارة كذلك تم دراسة بعض المتغيرات الاخرى مثل زمن التماس و الشدة الايونية على عملية الامتزاز


Article
دراسة إمكانية إنتاج غذاء مطبوخ من الجبن المنضج ولحم الدجاج

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to produce a processed ready to eat food from cheese plus boiled chicken meat, by mixing them in different percentage mincing, addition of emulsifying salts and cooking them for 5 min. Different recipes of chicken meat and cheese were tried to achieve acceptable recipe by the consumer. Physical, chemical, microbiological and sensory evaluation properties were carried out for product samples and compared to normal processed cheese, Samples at cooled storage (7±2oc). Results of sensory evaluation declared that characters of color, fat separation, flavor, body, texture and bitterness after one day storage were 9.2 – 10 for processed food product and 10 for control, after 7 days of cold storage at (7±2oC) the decrease were happened in these characters sensory evaluation for product samples compared to indictable after one day storage for normal processed cheese. Total coli form, yeast and mold and Staph. aureus were indictable after one day storage, while after 7 days the total bacterial count were (0.00-25x102) C.F.U./g and 6x102 C.F.U./g for control cheese, and the count for yeast and mold was (0.00-1x102 ) C.F.U./g for processed food product and 1x102 for the control cheese. The percentages of T.S. were 45.49%, fat 14 – 21.5%, protein 17.22 – 24.52% to processed food product compared with 48.38, 21.5, 20.38% respectively in control. Results showed that processed cooked food which was produced from chicken meat plus processed cheese could not gain the target that the product should be relatively better than the processed cheese alone.هدفت الدراسة الحالية إنتاج غذاء مطبوخ مصنع من الجبن المنضج مع لحم الدجاج المسلوق، تضمنت طريقة التصنيع مزج نسب مختلفة من الاثنين بعد ثرمها وطبخ المزيج لمدة 5 دقائق بعد إضافة أملاح الاستحلاب له. جربت عدة توليفات من الجبن المنضج ولحم الدجاج وصولا إلى منتوج مقبول حسيا. تم تقويم ومقارنة الصفات الحسية والفيزيائية والكيمياوية والمايكروبيولوجية للمنتوج المصنع مع الجبن المطبوخ بالطريقة الاعتيادية خلال فترة الخزن المبرد. أظهرت نتائج التقويم الحسي إن الدرجات التي منحت لصفات اللون وانفصال الدهن والنكهة والقوام والنسجة والمرارة تراوحت بين 9.2 و 10 درجات للمنتج و10 لجبن السيطرة عند عمر1 يوم، وبعد 7 أيام من الحفظ المبرد بدرجة حرارة (7±2oم) لوحظ انخفاض في معدل الدرجات الممنوحة للصفات المذكورة أعلاه للمنتج المصنع مقارنة بجبن السيطرة. أظهرت الاختبارات المايكروبيولوجية عدم وجود بكتريا القولون وبكتريا العنقوديات الذهبية في جميع المعاملات عند عمر 1 و7 يوم، في حين كان العدد الكلي للبكتريا بين 0.0- 25102x ** و. ت. م. /غم للمنتج و6 x 102و. ت. م. /غم لجبن السيطرة وبلغ عدد الخمائر والاعفان بين 0.00- 1x 210 و. ت. م./غم و 1x 102 و. ت. م./غم لجبن السيطرة عند عمر 7 أيام. بلغت النسب المئوية للمواد الصلبة الكلية 45.49-49.55 % والدهن 14 – 21.5% والبروتين 17.22-24.52 % للغذاء المطبوخ مقارنة بـ 48.38 و 21.5 و20.38% تباعا في جبن السيطرة. على ضوء النتائج المتحصل عليها تبين إن هذا المنتج لم يحقق الهدف المنشود وهو إنتاج غذاء مطبوخ من مزج الجبن المنضج ولحم الدجاج ليكون أفضل نسبيا من حيث الصفات الحسية مقارنة بالجبن المطبوخ وحده.

Keywords


Article
New Jurassic Play Concepts in the Mesopotamian Basin and the Western Desert of Iraq

Authors: Ahmed Asker Najaf Al Ahmed
Pages: 47-54
Loading...
Loading...
Abstract

Intensive tectonic activity during Zagros Orogeny (Late Cretaceous-Late Tertiary) and the final uplift in Holocene, reactivated folds and faults and eroded parts of the Lower Cretaceous, Jurassic and earlier sequences in western Iraq. Subsequently, within the Study area, the post Jurassic tectonics and the Upper Jurassic paleo-depositional environments left potential carbonate reservoirs at the basin margin (the Najmah Formation) and a potential evaporite cap rock (the Gotnia Formation) basin wards. Such relationship sealed the generated hydrocarbons from the source rocks formations (the Sargelu Formation) but it unlikely sealed the laterally migrated oil into the Najmah Formation. The major N-S fault planes of the Khleisia uplift that extended from northwestern part of Iraq to the southwestern Desert forming a barrier to laterally migrated oil and putting an end to the potential migration pathways from the Basinal Sargelu Formation in ENE Iraq. At the same time the prolonged thermal activity may have convert the organic matters within Paleozoic layers to Thermogenic gases. Total petroleum system enabled us to better understand the provenance of oil accumulated in the Najmah Formation’s layers another rock packages. According to 1-dimention model the migrated oil can pass through the Khleisia fault planes into the Middle Jurassic Muhaiwir Carbonate Formation (marginal equivalent to basinal Sargelu Formation) to form potential oil reservoir sealed by Gotnia evaporates and Kimmeridgian anhydrite .The equivalent formations located in western desert (Ubaid, Hussiniyat and Amij) Formations to the formations located in the central part (Mesopotamian Basin) which is (Butmah, Adaya, Mus and Alan Anhydrite) may consider as a new Jurassic reservoirs. So far no oil wells yet are available to cover the study of the whole area.حدث نشاط تكتوني شديد خلال حركة زاكروس (الطباشيري المتأخر-الثلاثي المتأخر) وكذلك النهوض الاخير الذي حصل في عصر الهولوسين، ادى الى تنشيطبناء الطيات وأحداث فوالق وأدى ايضا الى تعرية اجزاء تعود للعصر الطباشيري الاسفل، وكذلك العصر الجوراسي وتتابعات لأعمار جيولوجية أحدث عمرا في غرب العراق. وضمن المنطقة المدروسة,فأن حركات الجوراسي المتقدمة مع بيئات الترسيب القديمة اوفي فترة الجوراسي الاعلى المبكرة ادت الى تكوين مكامن كاربونية في حافة الحوض (تكوين النجمة) وصخور غطاء فعالة (تكوين القطنية) بأتجاه الحوض. أدت هذه العلاقات الى احداث غلق على الهيروكاربونات المتولدة من تكاوين الصخور المصدرية (تكوين ساركلو) ولكن وبصورة مغايرة ادى هذا الى احتباس النفط المهاجر بشكل جانبي في تكوين النجمة. ان سطوح الفوالق العظيمة بأتجاه شمال-جنوب من منطقة نهوض الخليصية والمتد من الشمال الغربي من العراق الى جنوب غرب الصحراء ادى الى تكوين حواجز للنفوط المهاجرة جانبيا ووضع نهاية للمسالك الفعالة للهجرة من الحوض التكويني لتكوين ساركلو في شرق وشمال شرق العراق. وفي نفس الوقت فأن النشاط الحراري المتنامي ربما ادى الى تحويل المواد العضوية والواقعة في طبقات الباليوزوي (دهر الحياة القديمة) الى غازات ذات أصل حراري. أن أجمالي النظام النفطي مكننا من الفهم الجيد لأصل النفط المتجمع في طبقات تكوين النجمة وصخرية من نوع اخر، وبالاستناد الى المقاطع الزلزالية فانه بالامكان للنفوط المهاجرة التوغل من خلال مستويات فالق الخليصية الى تكوين محيوير الكاربوني وهو مكافىء لحوض تكوين ساركلو (الجوراسي المتوسط) ليكون مكمنا نفطيا فعالا تغطيه متبخرات القطنية وانهايدرايت العصر الكامبريجي وكذلك فأن دراسة السحنات الصخرية لتكاوين تعود للعصر الجوراسي الاسفل والمتمثل بتكاوين (عبيد، حسينيات وتكوين عامج ) هي المكافئة للتكاوين (بطمة، عداية، موس وعلان) والتي يعتقد بكونها واستنادا الى صخاريتها من تشكيلها لمكامن نفطية جوراسية واعدة. هذا هو الاستنتاج الرئيسي من هذا البحث. ان التصور لهذا النوع من المكمن لم يتم اختباره لعدم توافر ابار استكشافية في المنطقة


Article
Synthesis of Some New Bis-Heterocyclic Derivatives Based on 1,2,3-Triazoline and Study Their Antibacterial Activity

Authors: Rasha Saad Jwad
Pages: 55-62
Loading...
Loading...
Abstract

Heptanol and octanol were converted into corresponding n-alkyl azides (2) using 48%HBr and sodium azide in two subsequent steps. Alkylation of diethyl malonate with allyl iodide and sodium ethoxide gave diethyl 2-allylmalonate (4) in a good yield. The reaction of compound (4) with urea in the presence of sodium ethoxide guide to obtain 5-allyl barbituric acid (5) in an excellent yield, while 4-allylpyrazolidine-3,5-dione (6) was obtained in very good yield by the reaction of compound (4) with hydrazine hydrate. The 1,3-dipolar cycloaddition reaction of compounds (5) and (6) with n-alkyl azides (2) afforded the targeted 1,2,3-triazolines (7a, 7b, 8a and 8b) in accepted yields. All the synthesized compounds had been characterized by TLC, FT-IR in addition to 1H NMR (7b and 8a). The antibacterial activity of the final compounds were evaluated against two types of bacteria Staphylococcus Aureus and Escherichia Coli, the results showed that most of the new triazolines possess high biological activity. لقد تم تحويل الهبتانول والاوكتانول الى الازيدات الألكيلية المقابلة (2) بأستخدام حامض الهيدروبروميك 48% بخطوتين متتاليتين. تمت ألكلة ثنائي أثيل مالونيت بأستخدام يوديد الأليل فأعطى ثنائي أثيل 2-أليل مالونيت (4) وبمنتوج جيد. أن تفاعل المركب (4) مع اليوريا بوجود أيثوكسيد الصوديوم أدى ألى تكوين المركب 5-اليل حامض الباربتيوريك (5) وبمنتوج ممتاز بينما أعطى المركب 4-أليل بارازوليدين-5,3-دايون (6) من تفاعل المركب (4) مع الهايدرازين المائي. ان تفاعل الأضافة الحلقية ثنائي الأقطاب للمركبين (5) و (6) مع الأزيدات الألكيلية (2) أدى ألى تكوين مركبات الترايازولين الجديدة (7) و (8). لقد تم تشخيص جميع المركبات المحضرة بأستخدام كروماتوغرافيا الطبقة الرقيقة، طيف الاشعة تحت الحمراء، الأضافة ألى طيف الرنين النووي المغناطيسي البروتوني للمركبين( 7ب) و (8أ) فقط. لقد تم دراسة الفعالية البايولوجية للمركبات الجديدة المحضرة ضد البكتريا، فأظهرت معظم المركبات الجديدة قيد الدراسة فعالية حيوية ضد البكتريا.

Keywords

1 --- 2 --- 3-triazolines --- 1 --- 3-dipolarcycloaddition --- barbituric --- pyrazolidine


Article
New Monomeric (CoII, NiII, CuII and ZnII) Metal Complexes of a Bidentate Schiff-base Ligand; Synthesis, Characterisation and Biological Studies

Authors: Enaam I. Yousif
Pages: 63-70
Loading...
Loading...
Abstract

The new CoII, NiII, CuII, ZnII monomeric complexes with a bidentate Schiff-base ligand [(2-bromo-phenyl)-{3-[(2,4-dinitro-phenyl)-hydrazono]-1-methyl-butylidene}-amine] L are reported. The ligand L was derived from the condensation reaction of 2,4-dinitrophenylhydrazine and acetylacetone, which then reacted with o-bromoaniline. The complexes were prepared from the reaction of the corresponding metal chloride with the ligand. The ligand and its metal complexes were characterised by spectroscopic methods (FTIR, UV-Vis,1H NMR, A.A), magnetic measurements, chloride content, conductance and melting point. These studies revealed complexes of the general formulae [M(L)2]Cl2 with tetrahedral geometries for CoII and Zn complexes, while square planar geometries have been suggested for NiII and CuII complexes. Biological activity of the ligand and its metal complexes against gram positive bacterial strain Bacillus (G+) and gram negative bacteria Pseudomonase (G-) revealed that the metal complexes become less resistive to the microbial activities as compared to the free ligand.تضمن البحث تحضير الليكاند الجديد قاعدة شف [(2-Bromo-phenyl)-{3-[(2,4-dinitro-phenyl)- hydrazono]-1-methyl-butylidene}-amine] المشتق من2,4-dinitrophenylhydrazine and acetylacetone with o-bromoaniline ثم مفاعلة مع بعض العناصر الفلزية باستخدام الميثانول وسطا للتفاعل وبنسبة (1:2) حيث تكونت معقدات جديدة ذات الصيغ العامة: [M(L)2] Cl2 حيث:M  Co(II), Ni(II), Cu(II) and Zn(II) شخصت جميع المركبات بالطرق الطيفية التالية (الأشعة تحت الحمراء والأشعة فوق البنفسجية – المرئية ومطيافية الامتصاص الذري للعناصر، 1H NMR, ومحتوى الكلور ودرجات الانصهار)، مع قياس التوصيلية المولارية الكهربائية والفعالية البايلوجية، من النتائج أعلاه كان الشكل الفراغي المقترح لمعقدات الكوبالت والزنك هو رباعي السطوح بينما النحاس والنيكل تتخذ شكل المربع المستوي


Article
Construction of New Ion Selective Electrodes for Determination Chloramphenicol Sodium Succinate and Their Application in Pharmaceutical Samples

Authors: Khaleda H. Al-Saidi --- Weaam R. Aziz
Pages: 71-78
Loading...
Loading...
Abstract

A liquid membrane electrodes for the determination chloramphenicol sodium succinate were constructed based on chloramphenicol palmitate and sodium tetraphenyl borate, and with four plasticizers, Di-butyl phthalate (DBPH); Di-butyl phosphate (DBP); Di-octyl phthalate (DOP); Tri-butyl phosphate (TBP); in PVC matrix. These electrodes give sub- Nernstian slopes (53.98, 51.45, 49.66 and 48.98 mV/decade) and linear ranges from (1x10-4-1x10-1, 5x10-4-1x10-1, 1x10-4-1x10-1, 5x10-4-1x10-1 M) respectively. The best electrode was based on DBPH plasticizer which gave a slope 53.98 mV/decade, correlation coefficient 0.9999, detection limit of 5 x 10-5 M, lifetime 50 day displayed good stability and reproducibility and used to determine the Chloramphenicol sodium succinate in pharmaceutical samples. The measurement interferences in the presence of K+, Na+, Fe+3, Al+3, Cu+2, Mn+2, sucrose, Gelatine and Chloramphenicol palmitate were studied using the separated and mixed methods for selectivity coefficient determination. The pH and life time of the electrodes were also studied. The results were compared statistically with UV-spectrophotometeric technique by using F-test.حضرت أقطاب انتقائية سائلة لتقدير الكلورامفينيكول صوديوم ساكسينيت والتي تعتمد على للكلورامفينيكول صوديوم بالميتيت والصوديوم تيترافنيل بوريت مع أربعة من الملدنات, داي بيوتيل فثاليت، داي بيوتيل فوسفيت, داي اوكتيل فثاليت وتراي بيوتيل فوسفيت بوليمر الفاينيل كلورايد على التوالي. اعطت هذة الأقطاب انحدارا شبه نيرنيستي 53.98, 51.45 ,49.66 و 48.98 ملي فولت/ حقبة ومدى التركيز الخطى حوالي من 10-4 الى 10-1 . وكان أفضل قطب الذي يعتمد على داي بيوتيل فثاليت كملدن حيث اعطى انحدارا 53.98، معامل ارتباط 9999، حد كشف5X10-5 وعمره 50 يوم مع استفرارية وتكرارية جيدة، لتقدير الكلورامفينيكول صوديوم ساكسينيت في المستحضرات الصيدلاتية. كذلك درست التدخلات لحساب معامل الانتقائية بطريقة المحاليل المنقصلة وطريقة المحاليل الممزوجة بوجود الايونات المواد التالية (K+, Na+, Fe+3, Al+3, Cu+2, Mn+2, sucrose, Gelatine and Chloramphenicol palmitate) ودراست حدود الدالة الحامضية وعمر القطب. حيث تمت مقارنة النتائج مع الطريقة الطيفية من خلال اجراء الـ F-test.


Article
Synthesis of New Polymers Derived from Poly (Vinyl Chloride) and Study Their Optical Properties

Loading...
Loading...
Abstract

Poly (vinyl chloride) (PVC) react with different amines in THF to form new polymers (PVC-L), which been characterize by spectroscopic methods. The structures of these complexes have been characterized by IR and Uv-Vis. Spectrophotometry. The optical properties of PVC in the region from (200-600 nm) were studied by preparing the composites PVC-L. The optical data analyzed and interpreted in term of the theory of phonon assisted direct electronic transition; it is observed that the energy is affected by doping type polymers used.تم تحضير بوليمرات جديده من تفاعل متعدد كلوريد الفانيل مع امينات مختلفه وقد شخصت البوليمرات المحضره بالاجهزه الطيفيه (جهاز الاشعه فوق البنفسجيه وجهاز اطياف تحت الحمراء). القياسات البصريه للبوليمرات تم قياسها في المنطقه المحدده بين 200 الى 600 نانوميتر ومن خلال حساب فجوه الطاقه استتنجنا توصيليه البوليمرات الجديده.


Article
Design of an Einzel Lens Using Non-Classical Variation Technique

Loading...
Loading...
Abstract

A computational investigation has been carried out in the field of charged-particle optics. The work is concerned with the design of einzel (unipotential) lens by using non-classical variation method under zero magnification condition. The potential field distribution of the einzel lens has been represented by the following suggested function: U (z) = exp [-C1 (z-5)2] + C2 where C1 and C2 are constants, z is the optical axis and U (z) is the axial potential distribution. The paraxial ray equation has been solved for finding the short beam trajectory of the charged particles traversing the lens. The axial potential distributions and its first and second derivatives, the optical properties such as the focal length and spherical and chromatic aberrations are determined by using non-classical variation method. The electrode shape of the einzel lens has been determined in the two dimensions. The aberrations of the electrostatic lens from our results depend on the beam trajectory of the charged particles, where the aberration is small when the beam trajectory is shorter اجرى بحث حاسوبي في مجال بصريات الجسيمات المشحونة. يهتم البحث بتصميم عدسة احادية الجهد باستخدام طريقة التغاير غير التقليدي تحت ظروف تكبير صفري. ان توزيع مجال الجهد لعدسة احادية الجهد تم تمثيله بالدالة المقترحة التالية: U (z) = exp [-C1(z-5)2] + C2 حيث C1 و C2 ثوابت عددية، z هو المحور البصري و U (z) هو توزيع الجهد المحوري. تم حل معادلة الاشعة المحورية للمجال المقترح عن طريق ايجاد اقصر مسار للجسيمات المشحونة المارة في العدسة. ومن توزيع الجهد المحوري ومشتقتيه الاولى والثانية تم حساب الخواص البصرية كالبعد البؤري والزيغين الكروي واللوني. كذلك تم ايجاد شكل اقطاب عدسة كهروسكونية ببعدين. ويعتمد الزيوغ في العدسات على مسار الجسيمات المشحونة حيث يكون الزيوغ قليل عندما يكون مسار الجسيمات قصير وهذا وجدناه في هذه الدراسة وذلك باستخدام طريقة التغاير غير التقليدي

Keywords


Article
The Effects of Rapid Thermal Annealing on Photoluminescence Properties of Nanostructures Silicon

Authors: Alwan M. Alwan --- Mehdi Q. Zayer
Pages: 88-92
Loading...
Loading...
Abstract

The photoluminescence spectrums (PL) of as-prepared and rapid thermal annealing RTA of nanostructures silicon have been investigated. p-Type porous silicon (psi) fabricated by electrochemical etching method .The (PL) of as-prepared sample, showed top of photoluminescence (PL) peak centered at about 540.9 nm. After the annealing process of nanostructures silicon in temperature 450°c, 600°c and 750°c at annealing time 15 sec, the (PL) peaks shifted,to 743.99nm, 747.49nm and 757.37 nm rspectively . The intensity of( PL) of annealed samples also shown a conspicuous decrease in intensity Compare with as-prepared sample .The intensity reach to (50%),(39%) and (29%)from its intial value whenthe temperature increase 450, 600°c and 750°c rspectively. This behavour is due to the increase in the average skeleton size

Keywords


Article
Study of the Thermal Neutrons& Γ-Irradiatation on the Optical Constants of Pm-355

Authors: Nahida J.H --- .Al-Mashhadani
Pages: 93-101
Loading...
Loading...
Abstract

The optical reflection, transmission,and UV/VIS- absorption spectra had been recorded in the wavelength(200-500nm) for PM-355 before and after irradiation with thermal neutrons by using (Am-Be)neutron sourceof flux (5000n/cm2 .Sec) for a week,then γ-ray irradiation by using 60Co-dose within range of(20-120Mrad) at normal conditions. The absorption spectra of irradiated samples showed radiation induced absorption changes by photodegradation.There was an increment in absorption proportional with irradiation dose.It is attributed to the interfaces traps, which are formed by thermal neutrons & γ-irradiation. It was found that the absorption and reflectance spectra were in opposite behavior of transmittance.The optical constants (α,Kex,n,ε,Eg,ΔE, and Eu) were calculated for all samples.The effect of irradiation on the optical constants of the PM-355 before and after irradiation had been discussed and investigated سجلت أطياف الامتصاص والنفاذية وحسبت أطياف الانعكاسية للنماذج قبل وبعد التشعيع بالنيوترونات الحرارية. ولمدة اسبوع وبأستخدام مصدر تشعيعها بأشعة كاما باستخدام (كوبلت-60) وبجرعة تقع ضمن المدى (20-120 ميكاراد) ضمن الظروف الاعتيادية. أظهرت أطياف الامتصاص تغيرا محتثا بالتشعيع.ان الزيادة بالامتصاصية تتناسب طرديا مع الجرعة الاشعاعية. وقد اعزي ذلك الى المصائد البينية الناجمة عن التشعيع بالنيوترونات الحرارية واشعة كاما. أن أطياف الامتصاصية والانعاكسية ذات سلوك معاكس لسلوك أطياف النفاذية. حسبت وفسر تأثير التشعيع على الثوابت البصرية لقبل وبعد التشعيع (α,Kex,n,ε,Eg,∆E, and Eu .PM-355، التفكك الضوئي (PM-355 الكلمات المفتاح:الثوابت البصرية، الخواص البصرية.

Keywords


Article
Dielectric Behavior of Nickel-Zinc Dopped Hexagonal W-type Barium Ferrite

Authors: Inaam M. Abdulmajeed
Pages: 102-105
Loading...
Loading...
Abstract

A prepared compound of BaZn2-xNixFe16O27 (X=0, 0.5, 1, 1.5 and 2) is synthesized in polycrystalline form, using the stoichiometric mixture of oxides with conventional ceramic technique and characterized by X-ray diffraction. Analysis confirmed the presence of W-type hexagonal ferrite. The conductivity, dielectric constant and loss tangent (tanδ) were measured as a function of frequency taken between (100Hz-6MHz) at room temperatures and compositions. It was observed the ac conductivity is independent of frequency approximately for f < log 4.5 but if the frequency was greater than previous values then the conductivity increases strongly with frequency for all compositions, the electrical mechanism was explained in terms of the electron hopping mode. Moreover, the dielectric constant and dielectric loss factor decrease with frequency of applied electric field. تم تحضير مركب متعدد التبلور نوع BaZn2-xNixFe16O27 حيث x تأخذ القيم (0,0.5,1,1.5.2) , استخدمت التقنية التقليدية في تحضير السيراميك لخليط متناسب من الاكاسيد المكونة للمركب، تم التأكد من أطوار التركيب بواسطة تقنية حيود الأشعة السينية، حيث وجد بان التركيب المحضر هو سداسي نوع W-type. تم قياس كل من التوصيلية ، ثابت العزل ومعامل الفقد كدالة للتردد مابين 100هرتز- 6 ميكاهرتز وعند درجة حرارة الغرفة بالإضافة إلى تركيز المكونات وقد لوحظ بان التوصيلية تكون ثابتة تقريبا عند ترددات اقل من Log4.5 ولكن عند قيم الترددات الأعلى من التي ذكرت سابقا فالتوصيلية تزداد بشدة بزيادة التردد لكل المكونات الفرايتية. إن ميكانيكية التوصيل تم توضيحها بمصطلح قفز الاكترون بينما ينخفض كل من ثابت العزل ومعامل الفقد بزيادة تردد المجال الكهربائي المسلط


Article
Optical Nonlinearity of Oxazine Dye Doped PMMA Films by Z-Scan Techniques

Authors: Amal Faisal Jaffar
Pages: 106-112
Loading...
Loading...
Abstract

In this experimental work, a study (by using a high sensitive method known as Z-Scan technique) of the nonlinear optical properties for the laser dyes oxsazine in PMMA doped films with different concentrations with the solvent Chloroform.Z-scan experiment was performed using CW diode laser at 650 nm with the power output of 40 mW, in two parts. The first part was done using a closed-aperture placed in front of the detector to measure the nonlinear refractive index. In the second part; the aperture in front the detector was removed (open aperture) to measure the nonlinear absorption coefficient. The experimental results for closed aperture show that the dye doped films exhibits negative refractive index (self_defocusing) for the law concentrations (10-6 &10-5 M/L), while the large concentrations 10-4 &10-3 M/L had damaged. The results show also that the nonlinear refractive index and the third order nonlinear susceptibility increased with the increasing concentration. This is due to the increasing of the film thickness which caused an increase in the nonlinear phase shift in the samples. For open aperture z-scan the results show that the samples exhibited saturation absorption. The samples of law concentrations have a large nonlinear optical effect, which can be a promising candidate for photonic device applicationفي هذا البحث العملي دراسة للصفات اللاخطية لأغشية الصبغة الليزرية الأوكسازين والمطعمة مع البوليمر (PMMA) بتراكيز مختلفة بأستخدام المذيب الكلوروفورم و ذلك باستخدام طريقة ذات حساسية عالية تعرف بتقنية المسح على المحور الثالث Z-scan. تم أجراء تجربة المسح على المحور الثالث باستخدام ليزر الدايود ذو الموجات المستمرة عند طول موجي 650 نانومتر على جزئيين : الجزء الأول تم وضع فتحة أمام الكاشف لغرض دراسة معامل الانكسار اللاخطي . في الجزء الثاني أزيلت الفتحة من أمام الكاشف (open aperture) لغرض قياس معامل الامتصاص اللاخطي. أظهرت التجارب في حالة وضع الفتحة أمام الكاشف إن أغشية الصبغة المطعمة تظهر معامل انكسار لاخطي سالب (self-defocusing) للتراكيز الواطئة(10-6 &10-5 M/L), ، بينما تلفت الأغشية ذات التراكيز العالية10-4 &10-3 M/L. أظهرت التجارب ايضا ان معامل الإنكسار اللاخطي وقابلية التأثراللاخطية من الدرجة الثالثة (third order susceptibility ) تزداد بزيادة التركيز وذلك لزيادة سمك الغشاء الذي يؤدي الى زيادة إزاحة الطوراللاخطي في النماذج.عند إزالة الفتحة من أمام الكاشف أظهرت النتائج سلوك إمتصاص قابل للتشبعsaturation absorption . أظهرت النماذج ذات التراكيز الواطئة فعالية لاخطية بصرية عالية مما يجعلها مؤهلة واعدة في الأجهزة الضوئية.


Article
Effect of Sintering Temperature on Bi2-xCuxPb0.3Sr2Ca2Cu3O10+δ Superconductors

Authors: L. K. Abbas --- M. M. Abbas --- O. S. Mahdi
Pages: 113-120
Loading...
Loading...
Abstract

High temperature superconductors with a nominal composition Bi2-xCuxPb0.3Sr2Ca2Cu3O10+δ for (0≤x≤0.5) was prepared by solid state reaction method. The effect of sintering temperature and substitute of Cu on Bi2-xCuxPb0.3Sr2Ca2Cu3O10+δ compound has been investigated by X-ray diffraction , resistance measurements and oxygen content to obtain the optimum conditions for the formation and stabilization of the high TC phase (2223- phase).The results showed that the optimum sintering temperature for the composition Bi2-xCuxPb0.3Sr2Ca2Cu3O10+δ is Ts=860˚C for ts=140h. The x-ray diffraction (XRD) analysis showed that all the samples have almost two phases: high-Tc phase (2223- phase) and low-TC phase (2212- phase) in addition to the existing of very low phase in the sample x=0.4. It was found that all the samples having an orthorhombic structure with lattice parameter value (c) increased with increasing of the critical temperature Tc. Substitution of Cu to 0.2, 0.3, 0.4 will increase the transition temperature to TC=127K, 130K, 125K, respectively with increasing oxygen content. حُضرت المركبات Bi2-xCuxPb0.3Sr2Ca2Cu3O10+δ الفائقة التوصيل ولقيم (0≤x≤0.5) بطريقة تفاعل الحالة الصلبة. تمت دراسة تأثيرات التعويض الجزيئي للبزموث بالنحاس كما درست أيضا ً تأثيرات درجة حرارة التلبيد بواسطة تقنية حيود الأشعة السينية (XRD)، قياسات المقاومية الكهربائية ومحتوى الاوكسجين، لغرض الحصول على الظروف ال مثلى لتكوين واستقرار الطور الفائق التوصيل ذو الدرجة الحرجة العالية ( 2223-phase). لقد بينت نتائجنا إن ظروف التلبيد المثلى للمركب النقي والمعوض هي درجة حرارة تلبيد مساوية إلى 860 درجة مئوية . أوضحت نتائج تحليلات الاشعة السينية (XRD) بأن للمركب طورين: الطور الفائق التوصيل العالي (2223- phase) والطور الفائق التوصيل الواطئ (2212- phase) مع وجود طور الفائق التوصيل الواطئ جدﺍ في العينه x=0.4 وان جميع العينات لها تركيب (معيني) واظهرت هذه التحليلات زيادة في قيمة الثابت c مع زيادة درجة الحرارة الحرجة Tc. وقد وجد إن التعويض بالنحاس وبالنسب (0.2 و 0.3 و 0.4) يعمل على رفع درجة الحرارة الحرجة Tc إلى (127 و 130 و 125) كلفن على التوالي مع زيادة محتوى الأوكسجين في المركب

Keywords


Article
Some Factors Influencing the Prevalence of Gairdia lamblia and Entamoeba histolytica in a Sample of Patients in North of Baghdad

Authors: Harith Sa'eed Al-Warid
Pages: 121-125
Loading...
Loading...
Abstract

Different factors were examined related with the prevalence of Giardia lamblia and Entamoeba histolytica infections in population live north of Baghdad which were (seasonal tendency, travelling history and source of drinking water) during the period April 2009 till the end of March 2010. The study revealed that the total rate of parasitic protozoan infection (G.lamblia and E. histolytica) was (15.33%) , the infectiion rate of G.lamblia was higher than the infection rate of E.histolytica as their rates were (11.66%) and (3.66%) respectively.There was high significant relation (p≤0.05) between infection rate of these parasites and both of drinking water and travelling status of the patient , high infection rate of (G.lamblia and E.histolytica) was observed in patients who drunk tab water and patients with travelling history,while the minimum infection rate was seen in patients who drunk the other types of drinking water (boiled, filtered and bottled) and patients with no travelling history.Finally the peak of Giardia and E.histolytica positive rates were seen in June 2009 (20%) and July 2009 (9.67%) respectively, while the minimum positive rate was seen in January 2010(1.85%) and November 2009 (1.61%) respectively. Statistical analysis using Person Correlation (r) illustrated that there was positively significant association (p≤0.05) between temperature and each of Giardia lamblia and E.histolytica infection, while there was significant negative association between number of rainfall per month and each of Giardia and E.histolytica infections.تمت دراسة مدى انتشار طفيليي الجيارديا والزحار الأميبي في سكان مناطق شمال بغداد، خلال الفترة من بداية نيسان 2009 حتى نهاية آذار 2010، في عينات من براز الأنسان، وقد درست عدد من العوامل التي يمكن ان تكون ذات صلة مع انتشار هذين الطفيليين وهي: (الموسمية، السفر و مصدر ماء الشرب). كشفت هذه الدراسة ان معدل الأصابة الأجمالية بالطفيليين كانت (15.33%)، اظهر فيها طفيلي الجيارديا معدل اصابة اعلى من معدل الأصابه لطفيلي الزحار الأميبي حيث بلغت نسب الأصابة (11.66%) و (3.66%) على التوالي. كما ظهر وجود علاقة معنوية على مستوى (P≤ 0.05) بين معدل الأصابة بالأوالي وكل من مصدر مياه الشرب وعامل السفر، حيث كان اعلى معدلات الأصابة بالأوالي في الأشخاص الذين يشربون ماء الحنفية والأشخاص المسافرين اذا ما قورن بالأشخاص الذين يشربون الأنواع الأخرى من المياه (المغلية، المفلترة و المعبأة) و الأشخاص غير المسافرين. سجلت اعلى معدلات الأصابه بطفيلي الجيارديا و طفيلي الزحار الأميبي في حزيران 2009 (20%) و تموز 2009 (9.76%) على التوالي بينما كانت ادنى معدلات الأصابة في كانون الثاني 2010 (1.85%) و تشرين الثاني 2009 (1.61%) بالنسبة للطفيليين على التوالي، وقد بين التحليل الأحصائي بأستخدام معامل بيرسون وجود علاقه معنويه على مستوى (P≤ 0.05) ايجابيه بين نسبه الأصابه بالأوالي و معدلات درجات الحرارة بينما كانت العلاقه سالبه مع عدد مرات هطول الأمطار خلال الأشهر


Article
Using Anti-Nuclear Antibody and Rheumatoid Factor to Evaluation of Immune- Pathogenic Link of Rheumatoid Arthritis and Hepatitis C Virus in Iraqi Patients

Authors: Mohammed A. Saleh
Pages: 126-131
Loading...
Loading...
Abstract

This study was aimed to assess immune- pathogenic association of HCV infection among RA patients. A cross sectional study was conducted on the following groups: patient group includes forty patients with RA. Their age range was between (20-70) years with (7) (17.5%) males and (33) (82.5%) females. Healthy Group: thirteen serum samples were collected from apparently healthy individuals they served as a control group.Their age range was between (23-59) years. Results of this study reveals that the majority of RA patients are females (82,5 %) with females to males ratio of 4.7: 1. Moreover, the mean of age for RA and control groups are (46.83 ± 12.06) and (45.23 ± 12.58), respectively. The prevalence of RA among RA females was (82.5%) and (17.5%) for male and the frequency of rheumatoid Factor positivity among RA patients was (70%) in comparison with (0.0%) for apparently healthy control group with significant differences (P ≤ 0.001). Also, ANA positivity was higher (27,5%) than that for healthy control group (0.0%) with significant differences (P≤ 0.005). Results showed that, the frequency of positivity anti-HCV Ab was (5%) among RA patients in comparison with apparently healthy control group (0 %). Our results sustain the possible contribution of HCV infection in the pathogenesis of RA. هدفت هذه الدراسة إلى أثبات العلاقة مابين التهاب الكبد الفيروسي نمط (ج) ومرض الحمى الرثوانية وذلك من خلال قياس العلاقة المناعية-الأمراضية مابين التهاب الكبد الفيروسي نمط (ج) والحمى الرثوانية.تم أجراء هذه الدراسة على المجموعات التالية: مجموعة المرضى والتي تضمنت أربعين مريض مصابين بمرض الحمى الرثوانية وكان مدى أعمار المرضى مابين (20-70) سنة وعدد الذكور (7) (17.5 %) والإناث (33) (82.5%). مجموعة الأصحاء: جمعت ثلاثة عشر عينة مصل من أفراد أصحاء ظاهريا وكان مدى أعمار لأصحاء مابين (23-59) سنة. أظهرت نتائج الدراسة بان أغلبية المرضى من الإناث (82.5 %) ونسبة الذكور إلى الإناث 4.7:1، علاوة على ذلك كان متوسط العمر لمجموعتين المرضى والسيطرة ( 46.38 ± 12.06)،(45.23 ± 12.58) على التوالي. أكدت الدراسة بان نسبة انتشار مرض الحمى الرثوانية في الإناث (82.5%) وفي الذكور (17.5%) وبينما معدل موجبيه العامل الرثواني في مرضى الحمى الرثواني كان (70%) بالمقارنة مع مجموعة السيطرة (0.0%) مع وجود فرق معنوي ، من ناحية أخرى أوضحت الدراسة بان نسبة موجبيه الأجسام المضادة ضد النووية عالية (27%) بالمقارنة مع مجموعة السيطرة (0.0%) مع وجود فرق معنوي ، فضلا على ذلك أكدت الدراسة بان نسبة الايجابية للإصابة بفيروس التهاب الكبد الفيروسي نمط (ج) في مرضى الحمى الرثوانية كانت (5%) بالمقارنة مع مجموعة السيطرة. نتائج الدراسة أثبتت احتمالية مساهمة فيروس التهاب الكبد نمط (ج) في أمراضية الحمى الرثوانية.


Article
Weak Forms of L (θ-Generalized Closed) - Spaces

Authors: Arkan J. Mohammed
Pages: 132-136
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, we introduce some concepts namely θ-generalized Li-spaces, where i=1,2,3,4, which are weaker forms of L(θ-generalized closed)-spaces, these are spaces whose Lindelof subsets are θ-generalized closed and study some of their properties and investigate their relationships with L(θ-generalized closed)- spaces as well as among themselvesفي هذا البحث قدمنا بعض المفاهيم والتي تسمى الفضاءات θ-gLi حيث ان i=1,2,3,4 والذي هي فضاءات أضعف من الفضاءات L(θ-g closed) هذه الفضاءات التي فيها المجاميع الجزئيه اللندلوفيه تكون المجاميع θ-g closed. ثم درسنا بعض من خصائص وصفات الفضاءات θ-gLi والعلاقات فيما بينها وبين الفضاءات .L(θ-g closed)


Article
On Finding the Coefficients of the Ehrhart Polynomials of a Polyhedron in

Authors: Shatha A. Al-Najjar --- Ahlam J. Khaleel
Pages: 137-147
Loading...
Loading...
Abstract

Computing the volume and integral points of a polyhedron in is a very important subject in different areas of mathematics, such as: number theory, toric Hilbert functions, Kostant's partition function in representation theory, Ehrhart polynomial in combinatorics, cryptography, integer programming, statistical contingency and mass spectroscope analysis .Therefore a method for finding the coefficients of this polynomial are to be listed. A program in visual basic language is made for finding the general differentiation of the function that are used for finding the coefficients of the Ehrhart polynomials.حساب حجم متعدد الأضلاع وكذلك حساب عدد النقاط التي احداثياتها أعداد صحيحة في المجال هو موضوع مهم جدا في فروع الرياضيات المختلفة مثل نظرية الاعداد, نظرية التمثيل, متعدد حدود ايرهارت في التوافيقية, التجفير و النظام الاحصائي. تم حساب متعدد حدود ايرهارت باستخدام بعض الطرق. احدى هذه الطرق طورت واستنتجنا مبرهنة لحساب معاملات متعددة الحدود ايرهارت. كذلك كتب برنامج بلغة فيجوال بيسك لحساب المشتقات للدالة التي أستخدمت لحساب معاملات متعددة الحدود ايرهارت.


Article
A not of Modules with (f.S*) Property

Authors: Wasan Khalid --- Sahira Mahmood
Pages: 148-151
Loading...
Loading...
Abstract

Let R be an associative ring with identity and M be unital non zero right R-module. In this work,we introduce (f.S*) property as a generilization of (S*) property .A module M is said to satisfy the property (f.S*) if for every finitely generated submodule N of M there exists a direct summand K of M such that K£N and N/K is cosingular. A ring R satisfies (f.S*) if the (right) R-module R satisfies (f.S*), and study the concept of module that satisfies the property of (f.S*) we was proved in theorem (3.1) that every right R-module M is satisfies (f.S*) if and only if every finitily generated submodule is direct sum of injective module and a cosingular module .Also we investigate some of their properties that are relevant with our work . لتكن R حلقة تجميعية ذات عنصر محايد وليكن M مقاسا احاديا غير صفري ايمن معرفا على Rفي هذا البحث سنقدم الخاصية (f.S*) كتعميم للخاصية (S*) يقال بان المقاس M يمتلك خاصية (f.S*) اذا كان لكل مقاس جزئي N من M يوجد مركبة مجموع مباشر K من M بحيث K£N و N/K تكون منفرد مضاد حيث ان الغرض الرئيس من هذا البحث هو دراسة المقاسات التي تحقق الخاصية (f.S*).في المبرهنة (3.1)M يمتلك خاصية (f.S*) اذا وفقط اذا كان كل مقاس جزئي منته التولد يكون مركبة مجموع مباشر من مقاس اسقاطي ومقاس غير منفرد كذالك سنراجع العديد من الخواص التي لها علاقة بموضوع البحث

Keywords


Article
Combinatorial Algorithm for Finding Spanning Forests

Authors: Nuha Abd-uljabbar --- and Manal N. Yaqoob
Pages: 152-155
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper we present a new combinatorial algorithm for finding all different spanning forests for a disconnected graph G, depending on the adjacency matrix, the cyclomatic number, the combination between the numbers of edges and the cyclomatic number, and the permutation between the entries of the adjacency matrix to determine the spanning forests. في هذا البحث تم تقديم خوارزمية توافيقية جديدة لايجاد كل الغابات المولدة المختلفة لبيان غير متصل G. اعتمادا على مصفوفة التجاور والرقم الدوراني والتوافيق بين عدد الحافات والرقم الدوراني والتباديل بين عناصر مصفوفة التجاور لتحديد الغابات المولدة.


Article
On the Solvability of the Operator Equation ATT*BC

Authors: Amina R. Muhammad
Pages: 156-160
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper we study the solvability of the operator equation AT+T*B=C for linear bounded operators on Hilbert space, where T is the unknown operator. First we show this equation may not have a solution in B(H), and then we show that this equation have a simple solution in case A,B are Hermitian or Skew-Hermitian operators. Finaly we study the solvability of the operator equation AT+T*B=f(A) in case A and B are normal operators. ليكن H فضاء هلبرت وليكن B(H) جبر المؤثرات الخطية المقيدة على H. ليكن A,B,C عناصر في B(H). المعادلة التي بالصيغة CX –XAT = B والتي تدعى معادلة سلفستر درست باهتمام من قبل العديد من الباحثين لما لها من تطبيقات مهمة، في الاونة الاخيرة ظهرت دراسة نوع آخر من الدوال التي بدأت تحظى باهتمام اكثر فاكثر، وهي على الصيغة AT+T*B=C حيث T* هو المؤثر المرافق الى T، في هذا البحث اثبتنا ان هذه المعادلة يمكن ان يكون ليس لها حل في جبر المؤثرات الخطية المقيدة B(H). وايضا بينا ان لهذه المعادلة حل اذا كان كل من A وB مؤثرا هيرماتيا، واخيرا درسنا حل المعادلات ATT*Bp(A) و ATT*Bf(A) عندما يكون كل من A و B مؤثرا سويا.

Keywords


Article
Memory Allocation Technique for Segregated Free List Based on Genetic Algorithm

Authors: Manal F. Younis
Pages: 161-168
Loading...
Loading...
Abstract

Dynamic memory management is an important part of computer systems design. Efficient memory allocation, garbage collection and compaction are becoming increasingly more critical in parallel, distributed and real-time applications. The memory efficiency is related to the fragmentation. Segregation is one of the simplest allocation policies which use a set of free lists, where each list holds blocks of a particular size. When the process requests a memory. The free list for the appropriate size is used to satisfy the request. This paper proposes a scheme to reduce the internal fragmentation of a segregated free list for improving memory efficiency using genetic algorithm (GA) to find the optimal configuration. Because the genetic algorithms (GAs) are largely used in optimization problems, they facilitate a good alternative in problem areas where the number of constraints is too large for humans to efficiently evaluate. This GA is tested under five randomly created workloads to find the best configuration. The results are acceptable when compared with optimal configurations of these workloadsادارة الذاكرة الداينميكية هي جزء مهم في تصميم انظمة الكمبيوتر. اصبح التخصيص الكفوء للذاكرة و جمع الاجزاء الصغيرة وضغطها من الامور الضرورية والحرجة في الانظمة المتوازية والتوزيعية وتطبيقات الانظمة ذات الوقت الحقيقي. كفاءة الذاكرة لها علاقة بتقسيمها الى اجزاء صغيرة غير مستغلة. تجزاة الذاكرة الى مقاطع مختلفة الحجم التي تنظم بشكل قائمة هي ابسط انواع طرق تخصيص الذاكرة. وعندما يطلب البرنامج ذاكرة يفضل تخصيص الحجم المناسب لطلبه. ففي هذا البحث تم اقتراح طريقة لتقليل الاجزاء الفارغة في المقاطع المقسمة لها الذاكرة باستخدام الخوارزمية الجينية وذلك بايجاد افضل تقسيم للذاكرة. فالخوارزمية الجينية تستخدم لايجاذ الحلول الفضلى وخاصة عندما يكون الاختيار حل واحد من مجموعة كبيرة من الحلول المقترحة. وتم اختبار الحل المقترح (باستخدام الخوارزمية الجينية) على خمسة عينات وكانت النتائج مقبولة مقارنة بالحلول الفضلى المحسوبة يدوياً لهذه العينات


Article
Knowledge Acquisition & Hybrid Inference with a Stem-Based Approach (KISB)

Authors: Abeer K. Al-Mashhsdany
Pages: 169-183
Loading...
Loading...
Abstract

The analysis of Arabic text is very important in works that require knowledge from the user. This work attempts to develop Arabic analyzer and then merge it with two modules; knowledge acquisition and hybrid inference. Each one of the two modules receives knowledge or part of knowledge (Arabic phrases) from many users. The knowledge acquisition system needs the Arabic analysis process to prevent: typing error and duplication. The hybrid inference system needs the Arabic analysis process: to prevent typing error, and to compute the probability of matching between the received premise and the stored one. In this work, the Arabic analyzer depends on stem-based approach. The results show that the Arabic analyzer is very effective in discovering: the wrong words and the similarity in meaning. To evaluate the proposed system, it was compared with another valued technique. And then, results of the comparison show that the proposed system have a lot of advantages over the traditionally shell technique.إنّ تحليلَ النَصِّ العربيِ مهمُ جداً في أنواعِ الأنظمةِ التي تَتطلّبُ إدخال معرفة مِنْ المستخدمِ. هذا العملِ يَطور محلّلِ عربيِ وبعد ذلك يَدْمجُه بوحدتين: إستملاك المعرفةِ والإستدلالِ الهجينِ. تَستلمُ كل وحدة معرفة أَو جزءِ من المعرفةِ (عبارات عربية) مِنْ العديد مِنْ المستخدمين. وحدةُ إستملاكِ المعرفةَ تحتاج المحلّل العربيِ لمَنْع: الأخطاء الطِباعية وتكرار المعرفةِ. وحدةُ الإستدلالِ الهجينِ تحتاج المحلّل العربيِ: لمَنْع الأخطاء الطِباعية، ولحِساب إحتمالِ المُجَاراة بين العبارة المُستَلَمةِ والعبارات المَخْزُونة. في هذاالعملِ، يَعتمدُ المحلّل العربيَ على نظريةِ الجذعَ. توّضحُ النَتائِجَ بأنّ المحلّل العربيَ فعّالُ جداً في إكتِشاف: الكلمات الخاطئة والتشابه في المعنى. لتَقييم النظامِِ، تم مقُارنَته بتقنيةِ مقيّمةِ أخرى. وأوضَحَت نَتائِجَ المقارنةِ بأنّ هذا النظامَ لَهُ الكثير مِنْ الفوائدِ مقارنة بالتقنية الاخرى


Article
A Proposed Algorithm for Image Enhancement using DMWT

Authors: Shaimaa A. Fahdel
Pages: 184-190
Loading...
Loading...
Abstract

This paper proposes a method of color image enhancement using cascaded application of multiwavelet transform. Our enhancement contains two fields one for remove or decrease the amount of noise from noisy image while the other field deals with applying mean filter for give the resultant image more soft appearance and to make the image more smoother. Also, it suggests a method for computing the multiwavelet transform using the 1st order approximation. The proposed method of the enhancement showed an acceptable result in comparison with the conventional methods that are used for image enhancement. The proposed algorithm and the evaluation test carried using Delphi V.5 package.يقترح هذا البحث طريقة لتحسين الصور الملونة من خلال استخدام عدد من تطبيقات تحويل متعدد المويجة. نوعية التحسين المستخدمة في هذا البحث تتضمن جانبين اساسيين الاول يهتم بازالة او تقليل كمية التشويه الموجودة في الصور قدر الامكان بينما يهتم الجانب الاخر بتطبيق مرشح المعدل من اجل التقليل من حدة الصورة الناتجة من تطبيق الجانب الاول. ايضاً يقترح هذا البحث طريقة لكيفية حساب نوع من انواع تحويلات متعدد المويجـة والـذي يعـرف بــ (1st order approximation). الطريقة المقترحة في عملية التحسين اظهرت نتائج مقبولة بالمقارنة مع الطرق التقليدية المستخدمة في عمليات تحسين الصور الملونة. تم تقييم الخوارزمية التي اقترحت في هذا البحث من خلال استخدام لغة باسكال المرئية (Delphi V.5 Package) ذو الاصدار الخامس

Keywords

Table of content: volume:15 issue:2