جدول المحتويات

مجلة النهرين للعلوم

ISSN: (print)26635453,(online)26635461
الجامعة: جامعة النهرين
الكلية: العلوم
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

تم اصدار مجلة النهرين للعلوم عام 1996 . تحتوي المجلة على احدث البحوث باللغة الانكليزية والعربية وضمن التخصصات العلمية لاقسام الكلية .

Loading...
معلومات الاتصال

Al-Nahrain Journal of Science
P.O. Box: 64055, Al-Jadriah, Baghdad, Iraq .
Email: alnahrain-sci@hotmail.com
Webmaster Email: webmaster@jnus.org

جدول المحتويات السنة: 2010 المجلد: 13 العدد: 3

Article
A STUDY IN VULCANIZATION OF NEOPRENE RUBBER (WRT) BY POLYMETHYLOL RESIN (RESOL)

المؤلفون: Mohammed Ali Mutar
الصفحات: 1-6
Loading...
Loading...
الخلاصة

The vulcanization of neoprene (WRT) with different loading of polymethylol resin (Resol) was investigated to understand the role of resol as curing agent. The cure rate fasted when resol was added to the rubber compound, and the change in the mechanical properties were significant. An improvement in mechanical properties were seen with 7.5 phr loading of resol, while an adverse effect observed only with a high loading at 10 phr and in absence of magnesia and zinc oxide from rubber compound. Rubber compounds containing different loading of resol show slight decrease in tensile strength, elongation, and tear strength values after 5 days at 80 C°, while high increase in hardness and modulus at the same conditions.بواسطة استخدام WRT تمت دراسة فلكنة النيوبرين (Polymethylol resin) كميات مختلفة من الريزول وذلك بهدف اكتشاف دور الريزول كمادة مفلكنة. ووجد إن سرعة الفلكنة ازدادت عندما تمت إضافة الريزول إلى خلطة المطاط، وكان التغيير في الخواص الميكانيكية ملحوظا". ولوحظ حصول تحسن في الخواص الميكانيكية 5.7 من الريزول في حين لوحظ phr عند المعاملة ب حصول تأثير معاكس في حالة المعاملة بكميات عالية عند 10 وبغياب أكاسيد المغنيسيوم والزنك من خلطة phr المطاط. ووجد إن خلطة المطاط التي تحتوي كميات مختلفة من الريزول تظهر انخفاضا" قليلا" في قوة الشد والاستطالة وقوة التمزق بعد 5 أيام عند 80 م°، في حين يحصل زيادة كبيرة في الصلابة ومعامل المرونة عند الظروف نفسها

الكلمات الدلالية

Neoprene --- resol --- vulcanization


Article
دراسة بعض الخواص الفيزيائية لمتراكبات بوليمرية المستخدمة في بيئة كيمياوية سلبية

المؤلفون: رولا عبد الخضر عباس
الصفحات: 1-20
Loading...
Loading...
الخلاصة

Study was a reflection of the impact of the extensive use of overlapping materials polymer composed of material of glass fiber reinforced epoxy in the center of both contaminated with chemicals (acid and base) on the physical properties, which included (Hardness, resistance to compression Compressive Strength, compression deformation and deformation Compressive, and absorbed the maximum amount of acid solution or basal M∞, and diffuse (Diffusivity) D), as evidence of the importance of chemicals as one of the sources of pollution which contribute directly or indirectly in the process of aging of these materials overlapped. And it was also to examine the factors accelerated the process of chemical aging here (chemical nature and concentration, as well as temperature and immersion time of it) and how these impact on the efficiency of accelerators functioning with accumulation in the composite body prepared. Note that the article supported Overlapping prepared a number of plywood sheets authority mat chopped glass fiber (chopped mat strand) and the (6,8,10,12) layer for composite materials different volumetric fraction of fiber reinforcement ranged between (53.3-20%), and the solution pH elected for this study were acetic acid and a potassium hydroxide, which ranged between standard (2-0.5N), or a greater concentration of potassium hydroxide by weight up to about (10.2-2.8%), while equivalent to increasing the concentration of acetic acid per volume of up to about (15- 3.757%). The comparison results showed that increasing the concentration of the chemical quality of the center (acid and base), and temperature, which ranged between (14 to 60)0C in addition to the time of immersion, and not more than (34) hours, all of which have a negative impact on the hardness and resistance to compression, Because these communities as they enter the body polymer composite accumulate year after year to be harmful to focus composite materials and properties caused by the overlapping aging materials prepared and it seems clear from the increase in assessed compression deformation and the amount of swelling maximum. The research also found the results are obvious and clear that it could delay the process of increasing the number of layers of limitation fiberglass reinforced epoxy material which accompanied the process of delay does not appear to unforeseen damage to the third eye in the article is strikingly overlapped with the volumetric fraction (29%) compared with the model is the volumetric fraction (20%) when placed in a standard acid solution (2N) and temperature (140C). Accordingly, use of photography to document these macroscopic damage observed in the article overlapped with the volumetric fraction (20%), while ensuring that the optical microscopy imaging to monitor the damage was not seen by the naked eye with the film surfaces and the parts affected side and the article generated in the overlapped with the volumetric fraction (29 %). The result of the extensive use of overlapping in the center base to accelerate the process is faster than aging medium acid. تم دراسة انعكاس تأثير الاستخدام المسهب لمواد متراكبة بوليمرية مكونة من مادة الايبوكسي المقواة بألياف الزجاج في مقاومة Hardness وسط ملوث بمواد كيميائية بنوعيها (ألحامضي والقاعدي) على خواصها الفيزيائية والتي شملت (الصلادة وأقصى كمية ممتصة من محلول ،Compressive deformation وتشوه الانضغاط ،Compressive Sterngh الانضغاط باعتبار ثبوت أهمية المواد الكيميائية كأحد مصادر التلوث التي ،((Diffusivity) D و الانتشارية M∞ ألحامضي أو القاعدي تساهم بطريقة مباشرة أو غير مباشرة في عملية تقادم هذه المواد المتراكبة. تم أيضاً دراسة العوامل المعجلة بعملية التعتيق الكيميائي والمتمثلة هنا ب (طبيعة وتركيزالوسط الكيميائي، فضلاً عن درجة حرارته وزمن الغمر فيه) وكيفية تأثير هذه المعجلات على كفاءة الأداء الوظيفي مع تراكمها في جسم المتراكبات المحضرة. علماً بان المادة المتراكبة المحضرة دعمت بعدد من الصفائح الرقائقية بهيئة حصيرة من ألياف زجاجية مقطعة والتي عددها ( 12 ،10 ،8 ،6 ) طبقة للحصول على متراكبات مختلفة في الكسر ألحجمي لألياف (Chopped strand mat) 53.3 %)، أما المحاليل الحامضية والقاعدية المنتخبة لهذه الدراسة عبارة عن حامض - التدعيم بنسبة تراوحت مابين ( 20 2-0.5 ) بما يعادل زيادة تركيز قاعدة N) الاسيتيك (الخليك) وقاعدة هيدروكسيد البوتاسيوم، ذات عياريه تراوحت بين 10.2 %) في حين يعادل زيادة تركيز حامض الخليك بنسبة حجمية - هيدروكسيد البوتاسيوم بنسبة وزنيه تصل إلى نحو ( 2.8 .(%15- تصل إلى نحو ( 3.757 لقد أظهرت النتائج المقارنة بأن زيادة تركيز الوسط الكيميائي بنوعية (ألحامضي و القاعدي) ودرجة حرارته التي تراوحت بين ( 14 إلى 60 ) درجة مئوية علاوة على زمن التغطيس فيه والذي لا يزيد عن ( 34 ) ساعة يؤثر كل منها بشكل سلبي على الصلادة ومقاومة الانضغاط، نظراً لأن هذه الأوساط عند دخولها في جسم المتراكب البوليمري تتراكم عاماً بعد عام إلى أن تصل إلى التركيز الضار بخواص المتراكب والذي يتسبب عنه تعتيق المواد المتراكبة المحضرة ويبدو ذلك واضحاً من زيادة .(Maximum amount ،swelling M∞) قيمت تشوه الانضغاط وكمية الانتفاخ القصوى كما خلص البحث أيضا إلى نتائج واضحة وجلية وهو أنه يمكن تأخير عملية التقادم بزيادة عدد طبقات الألياف الزجاجية المدعمة لمادة الايبوكسي حيث صحب عملية التأخير عدم ظهور الأضرار الغير المنظورة للعين المجردة بشكل ملفت في المادة المتراكبة ذات الكسر الحجمي (% 29 ) بالمقارنة بالنموذج ذو الكسر ألحجمي (% 20 ) عند غمرها في المحلول الحامضي ذو 14 ). وعليه تم الاستفادة من التصوير الفوتوغرافي لتوثيق هذه الإضرار العيانية الملاحظة 0C) 2) وبدرجة حرارة N) عيارية في المادة المتراكبة ذات الكسر ألحجمي (% 20 )، بينما يكفل التصوير بالمجهر الضوئي رصد الأضرار التي لم ترى بالعين .( المجردة مع تصوير السطوح المتضررة والأجزاء الجانبية منها والمتولدة في المادة المتراكبة ذات الكسر ألحجمي (% 29 كما يؤدي الاستخدام المسهب للمادة المتراكبة في الوسط القاعدي بالتعجيل بعملية تعتيقها بشكل أسرع بالمقارنة بالوسط ألحامضي

الكلمات الدلالية


Article
SYNTHESIS OF MUTUAL PRODRUG OF P-AMINO SALICYLIC ACID

المؤلفون: Ahmed D. Jassim --- Ahlam J. Qasir
الصفحات: 7-13
Loading...
Loading...
الخلاصة

Tuberculosis is one of the most widespread disease in the world, and can be deadly in patients with AIDS worldwide. The course of treatment is long (3-9) months, often need combination therapy to decrease microbial resistance, some of these drugs have serious side effects and undesirable physicochemical properties like, gastric irritation, short T1/2 (pas), hepatic toxicity and extensive metabolism by the liver (INH), through N-acetyl transferase enzyme. So by using this approach we hope reduction of gastrointestinal toxicity of PAS and reduction of intestinal acetylation of Isoniazid. This drug was synthesized by amidation of free amine group of INH with free carboxyl group of glycine from one side and amidation of carboxyl group of PAS after protection of it, and amino group of glycine from other side, here amidation was done by using coupling agent (DCC) using conventional solution method and it was identified by the following methods: melting point, thin layer chromatography (TLC), infrared spectroscopy (IR) and the elemental analysis(CHN). The synthesized compound showed better partition coefficient compared with the original apromoiety (PAS,INH). أن مرض التدرن هو احد الأمراض المنتشرة عالميا و باستطاعته أن يفتك بالأشخاص المصابين بمرض العوز المناعي أن مدة العلاج غالبا ما تكون طويلة تتراوح من 3 اشهر إلى 9 أشهر و تحتاج إلى مزيج من العلاجات لتقليل مقاومة البكتريا.أن البعض من هذه العلاجات تحمل تأثيرات جانبية خطرة و خواص فيزوكمياوية غير مرغوب فيها مثل حامض الباراامينوسالسلك يعمل على تخدش جدار المعدة والمثال الأخر هو الايزونيازيد الذي يعمل على تسمم الكبد وتأثره السريع بعمليات الايض بواسطة أنزيم (إن-استيل ترانسفريس). لذلك باستخدام هذه الطريقة نتوقع التقليل من تأثير الباراامينوسالسلك أسد على جدار المعدة واختزال عمليات الايض السريع للايزونيازايد. ان المركب المخلق صنع على شكل مركب امايد بواسطة ربط مجموعة ألامين الحرة للايزونيازايد مع مجموعة الكاربوكسيل من الطرف الأول للحمض الكلايسين وربط مجموعة الكاربوكسيل لحامض الباراامينوسالسلك مع مجموعة ألامين للطرف الثاني للكلايسين.ان عملية صنع (DCC) مركب الامايد تمت بواسطة استخدام عامل الرابط بواسطة طريقة الطور السائل وتم استخدام التقنيات التالية للتعرف على المركب الناتج مثل:قياس درجة الانصهار، كروماتوغلرافيا الطبقة الرقيقة، مطياف الأشعة تحت (P.C) الحمراء، التحليل الدقيق للعناصر أن معامل الانتشار للعقار المصنع هو أفضل أصلا من المواد المكونة له

الكلمات الدلالية

Mutual prodrug --- PAS --- INH


Article
STUDYING OF CORRELATION BETWEEN THE MOLECULAR

المؤلفون: Qhatan Adnan Yousif
الصفحات: 14-23
Loading...
Loading...
الخلاصة

Quantum chemical calculations were performed on the pyrimidne and it is derivatives that it use as corrosion inhibitors of iron electrode, using the semi–empirical method AM1. The highest occupied molecular orbital energy, lowest unoccupied molecular orbital energy, dipole moment and the total of electronic energies of the molecules is calculated. the assessment of quantum chemical and corrosion inhibition efficiency studies were carried out to investigate whether any clear links exist between the results of quantum chemical calculations and inhibition efficiencies experimental of pyrimidine and it is derivatives by using a linear model encompassing the charge transfer resistance " Rt ". Regression equations, with more reliable of correlation coefficients were derived between Rt and the molecular calculations. The significant correlations is evident indicated that the variation of the corrosion inhibition with the structure of the inhibitors may be explained in terms of electronic properties. الحسابات الكيميائية ال َ ك  مية أنجزت على مركب البريميدين ومشتقاته التي تستخدم في العادة كمثبطات تآكل لقطب الحديد. باستخدام الطرق الشبة التجريبية المتمثلة بأنموذج أوستن. حسبت طاقة أعلى مدار جزيئي مشغول و طاقة أوطأ مدار جزيئي غير مشغول إضافةً إلى حساب العزم ذو القطبين و الطاقات الالكترونية للجزيئات المدروسة . تقييم المثبط من الناحية الكيميائية ال َ ك  مية والقيم العملية لكفاءة تثبيط المثبط نُف َذا للتحري عن أي صلات واضحة تَجِد بين نَتائِجِ الحسابات الكيميائية ال َ ك  مية وكفاءات المثبطات العملية المستخدمة لمركب البريميدين ومشتقاته باستخدام الأنموذج الخطي المعتمد على مقاومة انتقال الشحنة. معاملات الترابط لمعادلات الانحدار المشتقة بين مقاومة انتقال الشحنة والحسابات الجزيئية كانت أكثر وثوق. وضوح معنوية الترابط يشير إلى تباين تثبيط التآكل للمادة المثبطة مع التركيب الجزيئي قَ  د يو  ضح من ناحية الخواص الإلكترونية


Article
تصميم عدسات كهروسكونية أحادية الجهد تعمل تحت نمط التكبيرالصفري

Loading...
Loading...
الخلاصة

The present research, a theoretical study in the field of charge particles optics .Which concentrated about the design of electrostatic potential lens for focused charge particles beams, and operated under zero magnification and by using inverse method in designing the electrostatic lens .The axial electrostatic potential is represented by suggesting a hyperbolic function. The paraxial ray equation was solved to obtain the trajectory of the particles that satisfies the suggested potential function .The optical properties such as the spherical and chromatic aberrations and focal length in the image side were determined .The shape of the electrode of the electrostatic lens were determined by solving Laplace's equation and, the results of this study showed a small values of spherical and chromatic aberrations, which are considered as good criteria for good design. يقدم البحث دراسة نظرية في مجال بصريات الجسيمات المشحونه ويتركز حول ايجاد التصميم الامثل لعدسة كهروسكونية احادية الجهد لتبئير حزم الجسيمات المشحونة والتي تعمل تحت ظروف التكبير الصفري، حيث استخدمت الطريقة العكسية في تصميم العدسة الكهروسكونيه. مثل الجهد الكهروسكوني المحوري من خلال اقتراح دالة قطع زائد لتمثيله، ومن معرفة المشتقة الاولى والثانية للجهد المحوري تم حل معادلة الشعاع المحوري للحصول على مسار الجسيمات المشحونة الذي يحقق دالة الجهد المفروضة لحساب الخصائص لبصرية مثل الزيغ الكروي واللوني والبعد البؤري ومن ثم الحصول على شكل القطاب للعدسة الكهروسكونيه من خلال حل معادلة لابلاس. وقد بينت نتائج البحث قيم صغيرة للزيغين الكروي واللوني .ونتائج الخصائص البصرية والاقطاب المصصمة للعدسة الكهروسكونية جيدة

الكلمات الدلالية


Article
STUDY OF C-REACTIVE PROTEIN AND SOME SMALL ANTIOXIDANT MOLECULE LEVELS IN CORONARY ARTERY DISEASE (CAD)

المؤلفون: Abbas J. Kadom --- Zainab N.AbduAllah
الصفحات: 24-29
Loading...
Loading...
الخلاصة

Coronary artery disease (CAD) is the most common type of heart disease. It's the leading cause of death in the developed countries and other parts of the world. The aim of this study was to evaluate antioxidant status (vitamin E, vitamin C and bilirubin) and CRP in 50 patients with (CAD) (Age range: 40 -55 years) and in (40) healthy subjects. The status of antioxidants in serum as represented by bilirubin levels decreased significantly (p<0.01) in the conditions of coronary artery disease (CAD), than their controls, also we evaluated in this study the concentration of vitamin E and vitamin C in coronary artery disease. Patients with (CAD) showed significantly (p<0.05) lower vitamins concentrations than controls. Furthermore, we assessed the levels of CRP in patients with coronary artery disease compared with healthy. CRP levels were significantly higher (p<0.05) in patients compared with healthy subjects. من اغلب الأمراض CAD يعد مرض الشريان التاجي القلبية المنتشرة حيث يعتبر من الأسباب الرئيسية للوفيات في الدول المتقدمة ومناطق أخرى من العالم. هذه الدراسة E أجريت لتقييم مستويات مضادات الأكسدة (فيتامين في مصل 50 C و البلروبين) والبروتين الفعال C وفيتامين ( من مرضى الشريان التاجي تتراوح أعمارهم ( 40 إلى 55 سنة و 40 من الأصحاء. في مستوى (p< حيث وجد نقصانا معنويا ( 0.01 البلروبين كمضاد للأكسدة في مرضى الشريان التاجي مقارنة بالأصحاء، من جهة أخرى تم تقييم مستويات كل من في مرضى الشريان التاجي مقارنة (E, C) فيتامين E بالأصحاء إذ وجد نقصانا معنويا في مستوى فيتامين . (P< في المرضى ( 0.05 C وفيتامين الفعال في مرضى -C كذلك تم تقييم مستوى ا لبروتين الشريان التاجي مقارنة بالأصحاء،حيث وجد ارتفاعا معنويا .(P< في مستواه ( 0.05

الكلمات الدلالية


Article
عزل وتشخيص بكتريا من الأغذية الموجودة في الأسواق المحلية Enterobacter Sakazakii ودراسة تأثير كل من مضادات الحياة ودرجة الحرارة على نموها

المؤلفون: مي حاتم شفيق
الصفحات: 26-31
Loading...
Loading...
الخلاصة

This research was performed to study Enterobacter sakazakii which causes many diseases. The bacteria was isolated from different local foods, and identified when developed yellow pigmented colonies on TSA and oxidase positive. The bacteria were resistant to high temperature up to 60°c but above this temperature (65°c) the bacteria were killed after 15 min incubation, also the bacteria were resistant to low temperature until 8°c for 24 hr. This bacteria were resistant to most of the antibiotics used in the study except: Nalidixic acid, Kanamycin, and riphampin. المسببة للعديد من الأمراض. حيث عزلت هذه البكتريا من Enterobacter sakazakii اجري هذا البحث لغرض دراسة وموجبة لفحص الأوكسيديز TSA العديد من الاغذية المحلية وشخصت بكونها مستعمرات صفراء على وسط وقد لوحظ في هذه الدراسة إن البكتريا كانت مقاومة .Enterobacter cloacae الذي يميزها عن بكتريا Oxidase Positive لدرجات الحرارة العالية ولحد 60 °م أما فوق هذه الدرجة أي في 65 °م فقد تم القضاء على البكتريا بعد مرور 15 دقيقة من 8°م ولمدة 24 الحضانة، كما لوحظ إن البكتريا تتحمل درجت الحرارة الواطئة فقد بقيت البكتريا حية عند الحضن في درجة و Nalidixic acid ساعة. كما كانت البكتريا مقاومة لكل المضادات الحياتية المستخدمة ما عدا مضادات فقد كانت البكتريا في هذه الدراسة حساسة لها. riphampin و Kanamycin

الكلمات الدلالية


Article
STUDYING THE CONDUCTIVITY OF POLYSTYRENE USING 2-(SUB.)-5- [3-(5-NITRO-FUR-2-YL)-PROPEN-2-YLDIENE]AMINO 1,3,4- THIDIAZOLES AS ADDITIVES BY MEASURING FORBIDDEN ENERGY GAP

المؤلفون: Jumat Salimon --- Nadia Salih --- Ayad Hameed --- Mohammed Abdul Nabi --- et al.
الصفحات: 30-35
Loading...
Loading...
الخلاصة

The optical properties of Polystyrene in the region from (200-900 m) were studied using UV-VIS spectrophotometer by preparing composites with different organic materials. The optical data analyzed and interpreted in term of the theory of phonon assisted indirect electronic transition. It is observed that the energy gap of the samples, affected by the type of organic doping, and increase the conductivity of the polystyrene

الكلمات الدلالية


Article
Calendula officinalis تأثير الخلاصة المائية لنبات الأقحوان على الغدد اللبنية لعذارى الجرذان

المؤلفون: بان طالب الحبوبي
الصفحات: 32-37
Loading...
Loading...
الخلاصة

The effect of aqueous extract of Calendula officinalis on the growth and development of mammary glands was studied. 12 albino rats were used in this study, divided into two groups, the control group was given tap water and the other group received the extract orally for 14 days. The result revealed that the aqueous extract affect the number and size of the alveoli of the mammary glands compared to control. The mean alveoli diameter of treated animal was significant 36.22 m compared to 20.11 m of control p<0.05. In addition the mean of nuclei was 17.1 in treated animals compared to 10.1 in the control, significant increase p<0.05 in levels of estradiol, progesterone and prolactin hormones in treated animals compared to control. Estrogen and progesterone receptors expression revealed equalitive decrease in treated animals compared to control, when the estrogen and progesterone receptor expression among the control virgin rats were highly expression (+++), it decreased in expression (+) in treated animals. على نمو وتطور الغدد اللبنية. أستخدمت لهذه Calendula officinalis تم دراسة تاثير الخلاصة المائية لنبات الاقحوان الدراسة 12 جرذ نروجي أبيض، قسمت الى مجموعتين الاولى مجموعة السيطرة والتي تناولت ماء الشرب الأعتيادية والثانية مجموعة المعاملة بالمستخلص المائي لنبات الأقحوان ولمدة 14 يوم. بينت نتائج الدراسة ان الخلاصة المائية لنبات الأقحوان 36.22 ملحوظ معنويا μm أدت الى زيادة عدد وحجم أسناخ الغدد اللبنية اذ كان معدل قطر الأسناخ للحيوانات المعاملة في عدد الأنوية للحيوانات (p< 20.11 لمجموعة السيطرة. اضافة الى زيادة معنوية ( 0.05 μm مقارنة مع (p<0.05) في مستوى هرمونات الأستراديول (p< المعاملة 17.1 مقارنة مع 10.1 في مجموعة السيطرة.كما سجل ارتفاعا معنويا ( 0.05 والبروجسترون والبرولاكتين في الحيونات المعاملة مقارنة مع مجموعة السيطرة كما أظهرت النتائج انخفاضا واضحا في مستقبلات الأستروجين والبروجسترون في الجرذان المعاملة (+) مقارنة مع مستقبلات الاستروجين والبروجسترون (+++) في مجموعة السيطرة

الكلمات الدلالية


Article
ESTIMATION ACTIVITY OF LAP IN PATIENT’S WITH TYPE 2 DIABETES BY USING LEUCINE AMIDE AS SUBSTRATE

المؤلفون: Areej Sh. Hameed --- Fayhaa M. Khaleel --- Tagreed U. Mohamad
الصفحات: 36-40
Loading...
Loading...
الخلاصة

This study was performd on 50 serum specimens of patients with type 2 diabetes, in addition, 50 normal specimens were investigated as control group. The activity rate of LAP in patients (560.46 10.504) I.U/L and activity rate of LAP in healthy(10.58 4.39)I.U/L.The results of the study reveal that Leucine aminopeptidase (LAP) activity of type 2 diabetes patient s serum shows a high signifiacant increase (p < 0.001) compare to healthy subjects. Addition preparation leucine amide as substrate of LAP, identification melting point and spectra by FTIR. شملت الدراسة ( 50 ) عينة مرضية من أمصال المرضى المصابين بالداء السكري النوع الثاني بالأضافة الى ( 50 ) عينة من ادرار الأصحاء كمجموعة ضابطة .وقد أظهرت النتائج أرتفاع نشاط الانزيم في أمصال المرضى مقارنة بالأصحاء في أمصال المرضى المصابين بالداء السكري و النوع الثاني. كما أظهرت نتائج الدراسة أرتفاع معنوي ملحوظ بنشاط أنزيم الليوسين أمينو ببتايديز في أمصال المرضى المصابين بالداء السكري النوع الثاني مقارنة بالأصحاء .بالأضافة الى تحضير كمادة أساس للأنزيم أذ تم تشخيصها Leucine amide .FTIR

الكلمات الدلالية

Leucine Aminopeptidase(LAP) --- Diabetes mellitus.


Article
تأثير المستخلص المائي لاوراق نبات في نمو وكفاءة بكتريا Eucalyptus camaldulensis وطافراتها في تثبيت النتروجين Azotobacter vinlndii

المؤلفون: سناء سعود الكبيسي
الصفحات: 38-44
Loading...
Loading...
الخلاصة

The study was included isolation and idenfication of 30 bactrial isolates for Azotobacter vinlandii from agricultural soils in Baghdad governorate .On the base of microscobical, morphological characteristics of cell and colonies also the best growth , strain was choosen, The Mutants that developed resistant to the antibiotics (streptomycin, pencillin) was selected. The mutant showed best Nitrogen fixation was choosen. The aqueous extract of Eucalyptus leaves with (5-10%) cocentartion activity (in culture medium) on total count and total nitrogen cocentartion for wild type and mutants was stuidied. Results of present study showed that the leaves extract inhibited the numbers of nitrifying bactria and its total nitrogen of wild type and mutants. Mutants strains were more sesitive to the used concetration. The inhibition value was increased when the concetration of extract was increased from 5 to 10%. The inhibtion values were (69.4, 93.4%) to bactrial count of wild type and streptomycin mutant resistant resepectively. And (90.2, 97.9%) to total nitrogen for both of them respectively. Wherease resistant to penicillin mutant was unable to grow on any concentration for Eucalyptus extractes. من ترب زراعية مختلفة لمحافظة بغداد، Azotobacter vinlndii شملت الدراسة عزل وتشخيص 30 عزلة بكتريا واختيار افضل عزلة من خلال بعض الصفات المجهرية للخلايا والمظهرية للمستعمرات وسرعة النمو.تم انتخاب طفرات للعزلة المختارة مقاومة للمضاد الحياتي الستربيتومايسين والبنسلين واختيار اكفأ الطفرات من خلال قياس النسبة المئوية للنتروجين المثبت في الخلايا الطافرة مقارنة بالعزلة الام درست فعالية المستخلص المائي لاوراق اليوكالبتوس بتركيز( 10,5 %) في الوسط الزرعي السائل الخالي من النايتروجين على العدد الحي والمحتوى النايتروجيني لكل من العزلة الام والطفرات أظهرت نتيجة الدراسة ان لليوكالبتوس فعالية تثبيطية في اعداد البكتريا والمحتوى النايتروجيني للعزلة الام، والعزلات الطافرة اكثر تحسسا وتأثيرا للتراكيز المستخدمة مقارنة بالعزلة الام.كما أظهرت الدراسة ارتفاع الفعالية التثبيطية 93.4 لاعداد بكتريا العزلة الام والعزلة المقاومة %، لمستخلص اوراق اليوكالبتوس بمضاعفة التركيز حيث بلغت 69.4 97.9 للمحتوى النايتروجيني لكل منها على التوالي. بينما لم تستطع الطافرة المقاومة للبنسيلين % ، للستربومايسين و 90.2 من النمو على اي من التركيزين.

الكلمات الدلالية


Article
KINETIC STUDY OF PHOTODEGRADATION OF Azo DYES WITH TiO2 UNDER VISIBLE LIGHT

المؤلفون: Hassan A. Habeeb --- Abbas A. A. Kadhum
الصفحات: 41-50
Loading...
Loading...
الخلاصة

In this work, two mono azo dyes : 4-(2- benzoic acid azo )-m-amino phenol (BAMAP), and 4-(2-benzoic acid azo)-P-amino phenol (BAPAP)have been synthesized and identified by FT-IR spectroscopy. UV-Visible absorption spectra were recorded and some physical and chemical properties have been listed. The photodegradation of dyes was investigated by using the light of tungsten lamp in presence and absence of titanium dioxide (anatase). It has been found that the increasing of TiO2 mass caused an increasing in photodegradation of two dyes until the optimum mass (2gm/l) was reached. Also, the results indicate, that the basic media give more photodegradation rate than acidic medium, moreover ,the effect of temperatures in the range (298 323K) on degraded dye was studied ,and the activation energy of photodegradation processes was calculated from Arrhenius plot which equal 35.82KJ.mol-1for BAMAP and 32.11KJ.mol-1for BAPAP.The results showed the photoreaction is 1st order ,with decomposition constant equal 2.362x10-4min-1for BAMAP and 2.826x10-4 min-1for BAPAP at 298k and neutral medium. Generally, it has been found that the rate of photodegradation of BAPAP is more than BAMAP, and the decolonization rate of the two dyes was higher in presence of TiO2 suspension. يتضمن البحث تحضير صبغتي ازو أحادية وهما (PAPAP) -2 حامض البنزويك ازو ) بارا امينو فينول )-4 2- حامض البنزويك ازو ) ميتا امينو فينول )- و 4 تم تشخيص الأصباغ المحضرة بوساطة . (PAMAP) مطيافية الأشعة تحت الحمراء. و سجلت كذلك أطياف الأشعة المرئية وفوق البنفسجية وتم دراسة بعض الخواص الفيزيائية والكيميائية . وتضمن البحث كذلك دراسة التحطم الضوئي للأصباغ المحضرة بوساطة استخدام ضوء من مصباح مرئي بوجود وغياب عالق ثاني اوكسيد التيتانيوم (الانتيز) .وجد إن أدت إلى زيادة سرعة التحطم الضوئي TiO زيادة تركيز 2 TiO لكلا الصبغتين لحين الوصول إلى التركيز الأمثل ل 2 وهو 2غم/لتر . ودلت النتائج أيضا بان المحيط القاعدي قد حفز من سرعة التحطم الضوئي أكثر بالمقارنة مع المحيط ألحامضي .درس تأثير درجة الحرارة ضمن المدى - 323 298 كلفن حيث وجد آن درجات الحرارة العالية أدت إلى زيادة سرعة تحطم الصبغتين ووجد إن طاقة التنشيط كانت و PAMAP 35.82 كيلو جول/مول للصبغة للصبغة.دلت PAPAP 32.11 كيلو جول/مول للصبغة النتائج بان التفاعل الضوئي المحفز تبع حر كيات من المرتبة الأولى ووجد أن ثابت سرعة التفكك و PAMAP 2.362 للصبغة x 10-4 min-1 . PAPAP 2.826 للصبغة x 10-4 min-1 و بصورة عامة وجد بان سرعة التحطم الضوئي ، BAMAP كانت أعلى من الصبغة BAPAP للصبغة كذلك فان سرعة إزالة اللون لكلا الصبغتين كانت أعلى . TiO بوجود عالق 2

الكلمات الدلالية

Titanium dioxide --- Photocatalysis --- Photodegradation of dyes --- Visible light


Article
دراسة عملية البلعمة في المرضى المصابين بألتهاب المفاصل الرثوي و داء الذئب الأحمراري

المؤلفون: سناء رحمن --- غنيمة صادق --- هناء رحمن
الصفحات: 45-49
Loading...
Loading...
الخلاصة

Phagocytotsis is one of immune response aspects for that we study it in patients with Rheumatoid Arthritis (RA) and Systematic Lupus Erythematosus (SLE), these diseases belong to autoimmune diseases which characterize with defect in immune system. We determinded phagocytic ability of neutrophils by use suspension of Staphylococcus aureus.The results showed significant decrease in phagocytic ability patients with R.A. compared with control group (P<0.001), While in patients with SLE showed very significant decrease compared with control group (P<0.001). ان عملية البلعمة هي احد مظاهر الأستجابة المناعية لذلك تم دراستها في المرضى المصابين بألتهاب المفاصل الرثوي اذ ان هذين Systemic Lupus Erythematosus (SLE) و داء الذئب الأحمراري Rheumatoid Arthritis (RA) المرضين من امراض المناعة الذاتية التي تتصف بوجود خلل في الجهاز المناعي. تم تقييم قابلية الخلايا البلعمية على الألتهام إذ اظهرت النتائج وجود انخفاض معنوي في قابلية الخلايا الملتهمة Staphylococcus aureus بأستعمال عالق جرثومة اظهروا انخفاضاً اعلى SLE اما مجموعة ،P< قياساً بمجموعتي السيطرة 0.001 RA للمكورات العنقودية الذهبية لمرضى .P< قياساً بمجموعتي السيطرة 0.001

الكلمات الدلالية


Article
Mus musculus في الفئران البيض (Coker تأثير إطعام بذور القطن صنف ( 310

المؤلفون: علي عبيس عبد الشمري
الصفحات: 50-57
Loading...
Loading...
الخلاصة

The effect of feeding with cottonseed (Coker 310) which is cultivated in Iraq on some parameters on white mice Mus musculus was studied. The parameters were gross characters such as body weight, and some anatomical parameters; weight of liver, kidney and spleen. In addition the effect on male germ cells was studied by measuring the sperm head abnormalities, some cytogenetic parameters were studied as well, among these, the induction of micronuclei (Mn) and mitotic index (MI) in femur bone marrow. Results showed that there was nonsignificant differences in body weight between control group and treated group after ten days of feeding with cottonseeds. Similar results were obtained for weights of liver and kidney. The average weight was 1.47g for control group and 1.25g for treated group, kidney weights were 0.44g (control) and 0.395g for cottonseed group. On the other hand, spleen weights were affected significantly (P≤0.05) as the weight of control groups was 0.104g and the treated group was 0.066, ie., there was 36.5% reduction. The effect on male germ cells was statistically significant (P≤0.05), since the treatment (ie, feeding with cottonseed) increased the level of abnormal sperms to 5.5/1000 sperm compared to control group (1.65/1000 sperm). Cytogenetic parameters were significantly affected (P≤0.05) as the Mn raised to 6.07 /1000 cells compared to background level 3.2/1000 cells (control group), while the MI reduced in treated group to 3.22 compared to 7.18 of the control group الذي يزرع في العراق في بعض الصفات للفئران البيض (Coker تم دراسة تأثير إطعام بذور القطن صنف ( 310 درست الصفات المظهرية الواضحة مثل وزن الجسم، وبعض الصفات التشريحية بقياس أوزان بعض Mus musculus الأعضاء الداخلية منها وزن الكبد ووزن الكلى ووزن الطحال، فضلاً عن تأثيرها في الخلايا الجنسية الذكرية بقياس عدد النطف المشوهة. ودرست بعض مؤشرات الوراثة الخلوية بقياس تكون النوى الصغيرة وقياس معامل الانقسام في خلايا نخاع عظام الفخذ. أوضحت النتائج عدم وجود فروق معنوية في وزن الجسم لذكور الفئران البالغة بعد الإطعام لمدة عشرة أيام، ولم تكن إذ كان معدل أوزان الكبد لمجموعة السيطرة 1.47 غم ولمجموعة المعاملة ،(P≤ الفروق معنوية في أوزان الكبد والكلى ( 0.05 1.25 غم، أما الكلى فكان المعدل لمجموعة السيطرة 0.44 غم ولمجموعة بذور القطن 0.395 غم. ولكن وزن الطحال تأثر وبشكل كبير وبفروق معنوية إذ كان معدل الوزن لمجموعة السيطرة 0.104 غم وبالنسبة لمجموعة بذور القطن 0.066 غم أي .(P≤0.05) % بنسبة انخفاض وصلت إلى 36.5 أما التأثير في الخلايا الجنسية فقد ارتفع عدد النطف المشوهة ليصل إلى ثلاثة أضعاف الحالة الطبيعية التي كانت بمعدل وأشارت .(P≤ 1000 نطفة عند إطعام بذور القطن وبفروق معنوية ( 0.05 / 1000 نطفة في حين وصلت إلى 5.5 /1.65 1000 خلية / دراسة مؤشرات الوراثة الخلوية إلى ارتفاع عدد النوى الصغيرة وبشكل معنوي إذ كانت في الحالة الطبيعية 3.2 1000 خلية في حالة استعمال بذور القطن، وانخفض معامل الانقسام وبفرق معنوي إلى 3.22 مقارنة / ووصلت إلى 6.07 . بالحالة الطبيعية الذي كان 7.18

الكلمات الدلالية

Cottonseed --- mice --- feeding --- bone marrow


Article
DESIGN AND CONSTRUCTION OF A DIAGNOSTIC PULSED X-RAY TUBE

المؤلفون: Mohamed Ibrahim
الصفحات: 51-57
Loading...
Loading...
الخلاصة

A pulsed X-ray Tube based on the field emission cold cathode principle has been designed and constructed. The device produced X- ray pulses of duration of (1.2) μ sec and intensities of (90) mR at a distance of (10) cm from the window, when a (150) KV is discharged across the electrodes of the tube. The intensity of the x ray radiation at various distances was determined at various cathode anode spacing to determine its optimum value. Special efforts were made in the design to be demountable, easy to maintain, and offering a practical possibility for future industrial and medical application في هذا البحث تم تصميم وبناء انبوب اشعة سينية بنيت على تقنيةالانبعاث بواسطة الكاثود البارد. ان الجهاز اعطى اشعة سينية بزمن نبضة قدرها ( 1.2 ) مايكروثانية وشدة اشعاع قدره ( 90 ) ملى رنتكن على مسافة 10 سم من الانبوب عند تسليط 150 كيلو فولت عبر الاقطاب. ان الخصائص الاخرى كشدة اشعاع على مسافات مختلفة من الانبوب وافضل مسافة بين الكاثود والانود والتي تعطي اعلى شدة تم دراستها ايضا. ان الانبوب صمم ليكون من النوع القابل للتفكيك، سهل الصيانة مع امكانية استخدامه مستقبلا للاغراض الصناعية والطبية

الكلمات الدلالية

Pulsed x ray --- cold cathode --- Marx generator


Article
TRANSITION CHARGE DISTRIBUTIONS IN NUCLEAR COLLECTIVE MODES

المؤلفون: G. N. Flaiyh
الصفحات: 58-64
Loading...
Loading...
الخلاصة

An Expression for the transition charge density is investigated where the deformation in nuclear collective modes is taken into consideration besides the shell model transition density. The inelastic longitudinal form factors C2 are calculated using this transition charge density with excitation of the levels in 10B (J ,T) : f (1 0)  at Ex =0.718 MeV, (1 0) at Ex =2.154 MeV, (2 0)  at Ex =3.587 MeV, (3 0)  at Ex =4.774 MeV, (2 0)  at Ex =5.920 MeV and (4 0) at Ex =6.025 MeV. In this work, the core polarization transition density is evaluated by adopting the shape of Tassie model togther with the derived form of the ground state two-body charge density distributions (2BCDD's). It is noticed that the core polarization effects which represent the collective modes are essential in obtaining the remarkable agreement between the calculated inelastic longitudinal F(q)'s and those of experimental data. تم اختبار علاقة كثافة الشحنة للحالات المثارة باخذ التشوه الحاصل في الأنماط النووية التجميعية بالاضافة الى كثافة الشحنة للحالات الناتجة من انموذج القشرة. استخدمت هذه العلاقة في حساب عوامل التشكل للاستطارة للمستويات المثارة : C الالكترونية الطولية 2 , 2.15MeV (10) ,0.718 MeV (10) (2 0) , 4.774MeV (30) , 3.587MeV (2 0) 6.025 MeV (45.920 و ( 0 MeV .10B لنواة أن تأثيرات استقطاب القلب لكثافة الانتقال حسبت الى جانب الصيغة Tassie بالاعتماد على شكل أنموذج الرياضية المشتقة لتوزيعات كثافة الشحنة النووية ذو صيغة 2) . لقد وجد بان BCDD's) الجسيمين في الحالة الارضية تأثير استقطاب القلب الذي يمثل نمط تجميعي يكون جوهريا للحصول على توافق جيد بين حسابات الاستطارة الطولية و القيم العملية. (F(q)'s) غير المرنة

الكلمات الدلالية


Article
استخدام التحليل العنقودي في تحليل العوامل المؤثرة على مرض القلب Cluster Analysis

Loading...
Loading...
الخلاصة

This research aims to study the heart disease and the factors which are cause it, and classify these factors into different groups according to its similarity degree by using cluster analysis which is consider the important statistical ways which have many uses, e.g. data classification (variables or observations). This way was applied on sample contain 630 heart patients; four ways of cauterizing were applied by using the program (Minitab). After results analysis we find that three of these ways show the same results according clustering variables which are collecting in three clusters according to similarity degree يهدف هذا البحث الى دراسة مرض القلب والعوامل التي تؤثر على الاصابة به وتصنيف هذه العوامل او المتغيرات في والذي يعتبر من الاساليب الاحصائية ،Cluster Analysis مجموعات مختلفة حسب درجة تشابهها باستخدام التحليل العنقودي المهمة والتي لها العديد من الاستخدامات ومنها تصنيف البيانات (المتغيرات او المشاهدات). تم تطبيق هذا الاسلوب على عينة متكونة من ( 630 ) مريضا بالقلب، وقد تم تطبيق اربعة من طرق التعنقد باستخدام .Minitab البرنامج الجاهز بعد تحليل النتائج تبين ان ثلاثة من هذه الطرق اظهرت نفس النتائج بالنسبة لتعنقد المتغيرات حيث تم تجميعها في ثلاثة عناقيد حسب درجة تشابهها

الكلمات الدلالية


Article
STUDY OF THE MECHANICAL PROPERTIES FOR UNSATURATED POLYESTER REINFORCED BY NATURAL FIBERS

المؤلفون: Bushra H. Musa --- Rafah A. Nassif --- Enass M. Hadi
الصفحات: 65-68
Loading...
Loading...
الخلاصة

Banana fiber at present is a waste product of banana cultivation. Moreover, without any additional cost input. This study was carried out to investigate the effect of pseudo-stem banana fibers in the woven fabric configuration on the mechanical properties of unsaturated polyester composite. It was found that the addition of pseudo- stem banana woven fabric increased in the impact, compression, and flexural strength. The results showed that the impact strength on the pseudo- stem banana woven fabric reinforced (UP) composite is increased by 22% compared to virgin (UP), while flexural and compression strength on the composite is increased by 15% and 12% respectively. ألياف الموز المستعملة هي نفايات زراعية لنخيل الموز وبدون اي اضافات. تم اجراء هذه الدراسة لبحث تأثير حصيرة الياف الموز على الخصائص الميكانيكية للبولي استر غير المشبع حيث وجد ان اضافة حصيرة الموز للبولي استر يؤدي الى زيادة متانة الصدمة والانضغاطية ومتانة الانحناء. واوضحت النتائج بان زيادة متانة الصدمة للمادة المتراكبة كانت بحدود 20 % بينما كانت الزيادة في متانة الانحناء والانضغاطية بحدود 15 % و 12 % على التوالي للمادة المتراكبة مقارنة مع البولي استر النقي.

الكلمات الدلالية

Banana fiber --- unsaturated polyester --- mechanical properties


Article
THERMAL STRAIN AND EXPANSION COEFFICIENT OF PbSb ALLOY UNDER STATIC AND DYNAMIC LOADING

المؤلفون: A. H. Abd Al- Razak --- N. N. Rammo
الصفحات: 69-74
Loading...
Loading...
الخلاصة

Thermal mechanical behavior of PbSb alloy subjected to static and dynamic loading in the temperature range 30-200 oC and different loading schemes has been investigated. The take up strain is Hookian up to 100 oC and transfer to creep behavior for higher temperatures (<100-200 0C) and loads as penetration of the applied load through the alloy sample prevails due to the transformance of some solidous phase to liquidous phase near the eutectic temperature. The strain rate sensitivity factor "m"-value serves to monitor the thermal strain and its effect on the overall strain thermal and mechanical. Thermal expansion coefficient is found to remain nearly unchanged up to certain temperature regardless of the applied stress. This may partly due to the compensation between extension and penetration such that the net change becomes insignificant. It is suggested that the dimensional stability is largely affected by excessive loading stress rather than by environmental temperature. PbSb تم دراسة السلوك الحراري – الميكانيكي لسبيكة معرضة لتحميل ستاتيكي وديناميكي في درجات حرارة م وخطط مختلفة للتحميل. o بين 30 إلى 200 تبين بان الانفعال المأخوذ يخضع لقانون هوك لغاية م ويتحول إلى سلوك زحف عند درجات حرارة o 100 وتحميل عاليان بسب اختراق الحمل المسلط للسبيكة، ويف  سر على ضوء تحول بعض من الطور الصلب إلى الطور السائل قرب درجة الحرارة اليوتكتيكية. وجد بان قيمة عامل يخدم لمراقبة الانفعال "m" معدل حساسية الانفعال الحراري وتأثيره على مجمل الانفعال الحراري والميكانيكي. وجد بان معامل التمدد الحراري يبقى دون تغير لغاية درجة حرارة معينة بصرف النظر عن الإجهاد المسلط. ويعود السبب جزئياً إلى التعويض بين التمديد والاختراق بحيث تكون محصلة التغير في الاستطالة غير ملحوظة. اقترح بان الاستقرارية البعدية تتأثر كثيراً بفرط الإجهاد المسلط بدلاً من بيئة درجة الحرارة

الكلمات الدلالية


Article
LINEAR REGRESSION MODELS FOR LEFT VENTRICULAR MASS BY ECHOCARDIOGRAPHY IN NORMAL IRAQI SUBJECTS

المؤلفون: Ramaq Ghassan Wahbi Al-Kadi
الصفحات: 75-81
Loading...
Loading...
الخلاصة

Left ventricular mass (LVM) is an independent risk factor for cardiovascular outcome. M-mode echocardiography, the most commonly used technique for estimation of LVM. The purpose of this study is to establish the regression models for prediction of LVM, measure the normal values of the LVM in normal Iraqi subjects and to compare them with values obtained in Europe, American and Arab people. تعتبر تقنية تخطيط صدى القلب بواسطة ألأمواج فوق الصوتية احدى الطرق الشائعة في حساب كتلة البطين والتي بدورها تعتبر مؤشرا هاما في (LVM ) الأيسر تشخيص أمراض القلب . الهدف من هذه الدراسة هو استنباط معادلة احصائية تخمن حساب كتلة البطين الأيسر لأشخاص أصحاء في العراق ومقارنتها (LVM) بالأشخاص الأصحاء في كل من أوروبا ،أمريكا والوطن العربي


Article
CORRELATION BETWEEN SOLAR CYCLES AND DUST ACTIVITY OVER IRAQ

المؤلفون: Bashair Abdul-Rahaman Mohammed
الصفحات: 82-87
Loading...
Loading...
الخلاصة

This work presents the results of statistical analysis of observed and severe dust visibility in Iraq in relation to the sunspot cycle for the periods 1959-2007 for Baghdad, 1978-2001 for Rutbah and 1987-2007 for Mousl, Nasiriyah and Basrah. Examination of each dust series was subjected to time and spectral analysis based on lag correlation. The result shows presence of a significant dust cycle similar to the sunspot cycle. The cross-correlation between the dust and air temperature with the sunspot activity shows a high correlation with the 11year sunspot cycle. Moreover, Fast Fourier Transformation spectral analysis for the dust series confirms the similarity agreement to the sunspot variations. تناول هذا البحث إجراء تحليلات إحصائية لظاهرة الغبار والعواصف الغبارية في العراق وعلاقتها بالدورة 2007 ) لمحطة بغداد - الشمسية للفترات بين ( 1959 2007 ) لمحطة - 2001 ) لمحطة الرطبة و( 1987 - و( 1978 الموصل والناصرية والبصرة . إن الاختبارات التي أجريت على البيانات الغبارية لكل محطة تم إخضاعها إلى التحليل الزمني والطيفي استنادا لوجود دالة الترابط . وقد بينت النتائج وجود دورة غبارية ملحوظة مشابهة للدورة الشمسية. فيما بينت تحليلات الترابط المتقاطع بين الغبار والدورة الشمسية ودرجة الحرارة وجود ترابط قوي عند كل 11 سنة) والتي تمثل نصف الدورة الشمسية. وقد بينت ) تأكيد وجود تطابق (FFT) نتائج التحليل الطيفي باستعمال دورات الغبار مع الدورة الشمسية

الكلمات الدلالية


Article
HEMODYNAMIC FACTORS DETERMINING IMMEDIATE RESPONSE OF LEFT ATRIAL PRESSURE REDUCTION ATTRIBUTED TO BALLOON MITRAL VALVOTOMY

المؤلفون: Mawada Mousa Funjan --- Kawthar H. Msayer --- Zaid Mohammed Taha
الصفحات: 88-98
Loading...
Loading...
الخلاصة

Rheumatic mitral stenosis is a chronic cardiac disease that results in considerable anatomical and functional alternations. Mitral stenosis (MS) is associated with elevated left atrial pressure (LAP). Balloon Mitral Valvuloplasty (BMV) is a proven modality in the treatment of mitral valve stenosis. The purpose of this study was to assess the success of balloon mitral Valvotomy via the measurements of LAP and PAP before and after procedures and to determine the hemodynamic factors that may influence reduction in mean LAP in patients with adequate relief of mitral valve obstruction after BMV. Twenty seven patients with moderate to severe mitral stenosis underwent cardiac catheterization. Hemodynamic measurements were recorded at pre-valvuloplasty and after balloon valvuloplasty. All patients were submitted to an echocardiography before BMV and the test was performed after the procedure to measure the mitral valve area. The results presented in this study were based on analysis of changes in mean left atrial pressure (LAP) attributed to BMV procedure quartiles in a sample of 27 patients with MS. The study subjects were categorized into ordered categories based on resulting quartiles of LAP change. The group with highest change included those in whom LAP was ( 18) mmHg after BMV, the second group with average response included those in whom LAP was (17) to (7) mmHg after BMV, and third group with lowest response included those in whom LAP was ( 6) mmHg after BMV. The changes in mean LAP attributed to procedure showed a statistically significant linear correlation with mean (LAP) before BMV (r  0.712, p<0.001), and mean pulmonary artery pressure (PAP) before BMV had a statistically significant linear correlation with changes in mean LAP attributed to procedure (r  0.68, p < 0.001). By using receiver operator characteristic curve (ROC) can distinguish the best homodynamic measurements before BMV that can be efficiently determine change in mean LAP attribute to BMV procedure. The (mean LAP and mean PAP) before the procedure (pretreatment) are an important contributing factors for determine the reduction in mean LAP attributed to BMV procedure. تضيق الصمام الإكليلي الروماتيزمي هو احد أمراض القلب المزمنة التي تنتج عنها تغيير تشريحي و وضيفي للصمام الإكليلي، وتضييق هذا الصمام يؤدي إلى ارتفاع ضغط الأذين الأيسر وأحدى طرق علاج تضيق الصمام الإكليلي هي توسيع الصمام باستخدام البالون في عملية القسطرة القلبية يرتكز البحث [Balloon Mitral Valvatomy (BMV)] على مدى نجاح عملية توسيع الصمام الاكليلي من خلال قياس ضغط الأذين الايسر قبل وبعد العملية و تحديد العوامل الهيمودايناميكية التي قد تؤثر في انخفاض ضغط الأذين الأيسر لمرضى تضيق الصمام الإكليلي بعد إجراء .(BMV) عملية توسيع الصمام الإكليلي شملت الدراسة 27 مريضا عانوا من تضيق الصمام الاكليلي، خضعوا لعملية القسطرة القلبية حيث تتراوح شدة (moderate to sever) المرض بين المتوسط الى الشديد وتم اخذ القياسات الهيموديناميكية لكل مريض قبل وبعد كما تم استخدام تصوير .(BMV) عملية توسيع الصمام (2-D echocardiograph) القلب الصدوي ثنائي البعد وذلك (BMV) لجميع المرضى قبل وبعد توسيع الصمام لقياس مساحة الصمام الإكليلي. النتائج المقدمة في هذه الدراسة هي حول تحليل التغير الحاصل في ضغط الأذين الأيسر بعد عملية توسيع الصمام، تم تقسيم المرضى الى ثلاثة مجاميع اعتمادأ على مقدار الانخفاض الآني في ضغط الاذين الايسر او الاستجابه لعملية التوسيع. المجموعه الاولى هي المجموعه الاكثر استجابه او الاكثر انخفاض في ضغط الاذين الأيسر حيث كان ضغط الأذين الأيسر لديهم (اقل أويساوي 18 ملم زئبق)، والمجموعة الثانية ذات الانخفاض المتوسط، حيث كان ضغط الذين الأيسر لديهم من [( 17 ) إلى ( 7) ملم زئبق] والمجموعة الثالثة التي أظهرت اقل استجابة وانخفاض في ضغط الاذين الأيسر حيث كان ضغط الذين الأيسر لديهم (اكبر أو يساوي 6 ملم زئبق) بعد عملية توسيع الصمام. هذه الدراسة بينت ان معدل التغير في ضغط الاذين الايسر نتيجة لعملية توسيع الصمام يرتبط ارتباط قوي مع ضغطي الشريان الرئوي والاذين الايسر قبل التوسيع. و حيث إن العوامل المشمولة بالدراسة (ضغط الاذين الايسر والشريان الرئوي) هي عوامل وثيقة الصلة ببعضها البعض. للتمييز (ROC curve) تم استخدام التحليل الاحصائي بين اي عامل من العوامل المقاسة قبل توسيع الصمام يكون الاكثر ارتباطا بانخفاظ ضغط الاذين الايسر بعد التوسيع من خلال معرفة المساحة تحت المنحني لكل عامل من العوامل المذكورة انفا. حيث تبين من خلال هذه الاجراءات الاحصائيه ان قيمة ضغط الشريان الرئوي قبل اجراء عملية التوسيع هما من العوامل الاساسيه في تحديد مدى الاستجابة اوالانخفاض في ضغط الاذين الايسر بعد اجراء عملية .(BMV) توسيع الصمام الاكليلي

الكلمات الدلالية

Mitral stenosis --- Balloon mitral Valvotomy --- Left atrial pressures


Article
Zaid Mohammed Taha

المؤلفون: Amira M. Albaldawi
الصفحات: 99-103
Loading...
Loading...
الخلاصة

Phenolic compounds extracts from black tea (obtained from local markets) were extracted by hot and cold methods to test their antioxidant activity by determination of thiobarbituric acid No. (TBA%). Effect of different concentrations( 0.02, 0.04, 0.08 ) % of extracts and time of incubation (30days) at 40 C were studied, hot method phenolic extract(S2)gave a positive concentration effect on antioxidant activity, cold method phenolic extract ( S1 ) gave a limited concentration effect. S1 and S2 gave continuous decrease in TBA % after different periods of incubation time, S2 showed higher antioxidant activity than S1,S1 and S2 antioxidant activity were compared with synthetic antioxidants BHA and BHT and natural antioxidant activity -Tocopherol.S1 and S2 gave higher activity than BHA and BHT on the other hand -Tocopherol showed inhibition in antioxidant activity. تم اختبار الفعل المضاد لاكسدة الدهون لمستخلصات المركبات الفينولية المستخلصة من الشاى الاسود (المحلى) بالطريقة الباردة والطريقة الساخنة وبتركيز %0.08,0.04,0.02 من خلال تقدير رقم حامض ثايوباربتيوريك ولمده 30 يوم على درجة حرارة حضن 40 م° كما قورنت فعلها المضاد للاكسدة مع مضادات الاكسدة التجارية حيث اظهر المستخلص بالطريقة الساخنة كفاءة اعلى مقارنة مع المستخلص بالطريقة الباردة كمااظهرت المستخلصات فعل مضاد للاكسدة اعلى مقارنة مضادات الاكسدة التجارية

الكلمات الدلالية


Article
ANTIOXIDANT ACTIVITY OF PHENOLIC EXTRACTS FROM BLACK TEA

المؤلفون: Amira M. Albaldawi --- Rukaibaa A. Chechan
الصفحات: 99-103
Loading...
Loading...
الخلاصة

Phenolic compounds extracts from black tea (obtained from local markets) were extracted by hot and cold methods to test their antioxidant activity by determination of thiobarbituric acid No. (TBA%). Effect of different concentrations( 0.02, 0.04, 0.08 ) % of extracts and time of incubation (30days) at 40 C were studied, hot method phenolic extract(S2)gave a positive concentration effect on antioxidant activity, cold method phenolic extract ( S1 ) gave a limited concentration effect. S1 and S2 gave continuous decrease in TBA % after different periods of incubation time, S2 showed higher antioxidant activity than S1,S1 and S2 antioxidant activity were compared with synthetic antioxidants BHA and BHT and natural antioxidant activity -Tocopherol.S1 and S2 gave higher activity than BHA and BHT on the other hand -Tocopherol showed inhibition in antioxidant activity. تم اختبار الفعل المضاد لاكسدة الدهون لمستخلصات المركبات الفينولية المستخلصة من الشاى الاسود (المحلى) بالطريقة الباردة والطريقة الساخنة وبتركيز %0.08,0.04,0.02 من خلال تقدير رقم حامض ثايوباربتيوريك ولمده 30 يوم على درجة حرارة حضن 40 م° كما قورنت فعلها المضاد للاكسدة مع مضادات الاكسدة التجارية حيث اظهر المستخلص بالطريقة الساخنة كفاءة اعلى مقارنة مع المستخلص بالطريقة الباردة كمااظهرت المستخلصات فعل مضاد للاكسدة اعلى مقارنة مضادات الاكسدة التجارية

الكلمات الدلالية


Article
EFFECT OF MAGNETIC FIELD ON MITES

المؤلفون: Nabeel K.Al Ani
الصفحات: 104-109
Loading...
Loading...
الخلاصة

Two experiments were carried out to study the effects of magnetic field on two types of Mites. Broad Mite Polyphagotarsonemus latus (Banks) and two Spotted spider mites Tetranychus urticae Koch. In the first experiment Tomato infected leaves were passed through500 gauss magnetic field for different time intervals. In the second experiment the infected leaves were sprayed with magnetic water (500 Gauss) for three repeated sprays. The results in both experiments revealed that the mite s number reduced as the experiment was carried out, however the eggs number were increased as the experiment was passed. This may be due to the effect of magnetic field on some enzymes inside the mites or the eggs which make them hyper active to lay down more eggs اجريت تجربتان لدراسة تاثير المجال المغناطيسي على نوعين من الحلم Broad Mite Polyphagotarsonemus latus (Banks) and two Spotted spider mite في التجربةالاولى . Tetranychus urticae(Koch) استعملت اوراق نبات الطماطة المصابة حيث مررت خلال مجال مغناطيسي بقوة 500 كاوس لمدد مختلفة . اما في التجربة الثانية فرشت الاوراق المصابة بماء ممغنط لثلاث مرات متوالية . وكانت النتائج في كلتا التجربتين تشير الى زيادة واضحة في كمية البيض ونقصان واضح في اعداد الحلم ، وربما يعود السبب في ذلك الى ان المجال المغناطيسي ربما يكون قد اثر على بعض الانزيمات داخل جسم الحيوان مما جعلها اكثر حيوية وذات فعالية اكثر في وضع البيض

الكلمات الدلالية

Mites --- Magnetic field --- Biological control.Broad Mites --- TSSM


Article
ANEMIA IN DIABETIC PATIENTS WITHOUT MICROALBUMINURIA; IN RELATION TO TYPE OF DIABETES, GLYCEMIC CONTROL AND hs-C REACTIVE PROTEIN LEVELS

المؤلفون: Adeeb Abbas Al-Shami --- Abbas M. Rahma --- Shatha H. Ali --- Ali Mohammed Ali Hussein
الصفحات: 110-119
Loading...
Loading...
الخلاصة

Recent studies have highlighted on association between anemia and the development and progression of diabetic nephropathy. There is also an increased cardiovascular risk in patients with diabetic nephropathy and a clear association between anemia and abnormal cardiac function, although most patients in the previous studies have type 2 diabetes mellitus. The present study focused on the possible variations in hematological parameters as well as hs-CRP levels in anemic type 1 and type 2 diabetics without microalbuminuria, in relation to their glycemic indices. The study groups compromised of 50 diabetic patients (25 with type 1 and 25 with type 2) who had been selected to have haemoglobin levels below the gender specific normal range with negative microalbuminurea, in comparism to two control groups of 16 and 18 healthy subjects, respectively,whom are age and sex matching of type 1 and type 2 patients.For this the patients blood specimens were taken for testing blood levels of haemoglobin, red blood cells count,reticulocyte count, Hb A1C levels; as well as fasting serum glucose, serum insulin, C-reactive protein levels. The results indicated that anemia in both types of diabetes was not related to any of the RBCindices (MCV, MCH, MCHC), results are not shown, but it s related to lowered total number of RBC as compared to their controls. Meanwhile,their was no evidence of an increased reticulocyte in the studied groups of either types of diabetes, indicating a defective erythropoiesis rate, although the selected patients were without detectable nephropathy (ve testing for microalbuminuria). Furthermore, the reduction in RBC count was not significantly correlated with glycemic indices (FPG, FPI, HbA1C, QUICKI). However, hs-CRP levels were significantly elevated in diabetic patients, but CRP levels were significantly correlated with fasting serum insulin in type 2 diabetics,but not in type1. Which may indicate a role for inflammation in type 2 diabetes in contribution to insulin resistance that may provide an additional risk factor for cardiovascular diseases in this type of diabetic whom have anemia as well. أشارت الدراسات الحديثة على وجود علاقة بين كل من فقر الدم وظهور وتطور أمراض الكلى لدى المصابين بداء السكري. إضافة إلى زيادة نسبة الخطورة في مرضى السكري الذين يعانون من اعتلال الكلى نتيجة السكري بسبب وجود علاقة واضحة بين كل من فقر الدم واختلال وظيفة القلب، على الرغم من إن معظم هذه الدراسات تمت على النوع الثاني من السكري. ان هذه الدراسة التي تركز على احتمالية ظهور اختلافات في بعض مؤشرات الدم و كذلك بمستوى البروتين – سي الفعال في مصل المرضى لكلا النوعين الاول والثاني من السكري من المصابين بفقر الدم بدون اعتلال الكلى (عدم وجود آثار للألبومين في الادرار). تضمنت الدراسة 50 شخصا من المصابين بالسكري 25 منهم من النوع الاول و 25 من النوع الثاني) تم ) اختيارهم ليكون مستوى خضاب الدم لديهم اقل من مستواه الطبيعي حسب جنس المريض، من الذين اظهروا نتائج سلبية في فحص وجود آثار للألبومين في الادرار. تم استحصال نماذج الدم بعد الصيام لقياس مستويات كل من خضاب الدم وعدد الكريات الحمر وعدد الخلايا الشبكية في الدم اضافة الى مستوى الخضاب المرتبط بالسكر وكذلك مستويات كل من السكر والانسولين والبروتين – سي الفعال عالي الحساسية. أظهرت النتائج ان فقر الدم في المجاميع المدروسة لم تبين اي اختلال في معايير الكريات الحمر (معدل حجم الكرية، معدل الخضاب فيها، معدل تركيز الخضاب فيها) – لم تبين النتائج هنا. ولكن كان فقر الدم يعزى بالدرجة الاساس الى انخفاض في تعداد الكريات الحمر لدى المرضى من كلا النوعين عند المقارنة بالاصحاء.على الغم من عدم وجود اي مؤشر لزيادة مستوى الخلايا الشبكية في الدم في اي من المجاميع المدروسة من مرضى السكري.مما قد يؤشر وجود خللا في عملية صنع الخلايا الحمر، على الرغم من اختيار المرضى غير المصابين باعتلال الكلي حسب الفحص السلبي لأثار الالبومين في الادرار. كما ان تناقص اعداد الكريات الحمر لم يكن مرتبطا احصائيا بأي من المؤشرات علي درجة سكرية الدم (فحص السكر، مستوى الانسولين،مستوى الخضاب المرتبط بالسكر، معدل التحسس للانسولين). في حين كان مستوى سي- بروتين الفعال عالي الحساسية شديد الارتفاع في المرضى حين المقارنة بالاصحاء، وكان ايضا مرتبطا بمستوى الانسولين في حالة الصيام لدى مرضى النوع الثاني من السكري فقط مشيرا الى احتمالية وجود دور لعملية الالتهاب في مقاومة الانسولين والتي قد تزيدعامل خطورة اومؤشرا اضافيا للاصابة بامراض القلب في مرضى النوع الثاني من السكري المصابين بفقر الدم

الكلمات الدلالية

anemia --- diabetes mellitus --- microalbuminuria


Article
THE EFFECT OF AL-THARTHAR-EUPHRATES CANAL ON THE QUANTITATIVE AND QUALITATIVE COMPOSITION OF ZOOPLANKTON IN EUPHRATES RIVER

المؤلفون: Adel M. Rabee
الصفحات: 120-128
Loading...
Loading...
الخلاصة

phrates canal, while the remaining two were located at Euphrates River, to know the effect of Al-Tharthar-Euphrates canal on the composition and diversity of zooplankton in Euphrates River. In all the studied stations the total zooplankton showed high densities in autumn and low densities in summer. The statistical analysis results showed significant difference between station 3 and station 4 in Euphrates River. Rotifera were the dominant group quantitatively, followed by Copepoda and Cladocera. 52 taxa of zooplankton were recorded, 32 taxa belonged to Rotifera, 12 to the Cladocera and 7 to the Copepoda. The results also showed that the Rotifera: Keratella cochlearis and Brachionus calyciflours, the Cladocera: Bosmina longirostris, the Copepoda: nauplii were dominant in both canal and Euphrates River. The biodiversity indices indicated high fluctuated with seasons. The results also showed that the species composition in the Euphrates river were not affected by the canal water. The higher values of uniformity index of different zooplankton groups indicate there is no ecological stress on zooplankton in the study area. تم في هذه الدراسة اختيار أربع محطات، اثنتان في قناة الثرثار- الفرات، واثنتان في نهر الفرات من اجل التعرف على تأثير قناة الثرثار- الفرات على تركيب وتنوع العوالق الحيوانية في نهر الفرات. سجل المجموع الكلي للعوالق الحيوانية كثافات عالية في فصل الخريف، وكثافات منخفضة في فصل الصيف في كل محطات الدراسة، مع تسجيل فروقات معنوية حسب نتائج التحليل الإحصائي بين المحطتين الثالثة والرابعة في نهر الفرات. كانت الدولابيات هي المجموعة السائدة كميا على المجموعات الأخرى للعوالق الحيوانية تتبعها مجموعة مجذافية الأقدام ثم مجموعة متفرعة اللوامس. سجل في هذه الدراسة 52 وحدة تصنيفية من العوالق الحيوانية، تعود 32 وحدة منها إلى الدولابيات و 12 إلى متفرعة اللوامس و 7 إلى مجذافية الاقدام. بينت النتائج أيضا بأن الأنواع Brachionus calyciflours و Keratella cochlearis من Bosmina longirostris من بين الدولابيات، والنوع من بين مجموعة (nauplii) بين متفرعة اللوامس واليرقات مجذافية الأقدام هي السائدة على الأنواع الاخرى في القناة ونهر الفرات. تذبذبت قيم مؤشرات التنوع الإحيائي لمجموعات العوالق الحيوانية المختلفة مع الفصول. و بينت النتائج كذلك بأن التركيب النوعي للعوالق الحيوانية في نهر الفرات لم يتأثر بمياه القناة، وان النتائج العالية لقيم مؤشر تجانس الأنواع تشير إلى عدم وجود ضغوط بيئية على العوالق الحيوانية في منطقة الدراسة

الكلمات الدلالية


Article
DETECTION OF GAMMA RADIATION EFFECT INDUCED BY COBELT-60 ON ESCHERICHIA COLI CELLS

Loading...
Loading...
الخلاصة

Effect of ionizing radiation induced by coblet-60 (Co-60) on Escherichia coli cells was investigated. A cellular survival curve and mutant frequencies versus absorbed doses were determined. The results showed that the level of bacteria in survival curve decrease to (2) Log with gamma ray doses increase and D-value was equals (0.079) Gy. After irradiation the mutant frequencies increased with doses increase, the greatest mutant frequency was 3.4 10-12 (1 mutation for 0.29 1012 CFU for 150 g of rifampicin) induced by(1) Gy, while the smaller was 0.39 10-12 (1 mutation for 3.41 1012 CFU for 150 g of rifampicin) induced by(0.1) Gy درست تاثير اشعة كاما الناتجة من العنصر المشع ،Escherichia coli كوبلت - 60 في خلايا بكتريا القولون وتم تعيين منحنى البقاء للبكتريا والتردد الطفوري للخلايا بعد التعرض الى جرعات الاشعة المؤينة. اظهرت النتائج ان مستوى بكتريا القولون في منحنى البقاء قد انخفض بمقدار دورتين لوغارتميتين وانخفاضه بازدياد كمية الجرعة كانت مساوية D-value المعرضة لها البكتريا وقيمة . (0.079) Gy ل كذلك سجلت النتائج زيادة في التردد الطفوري مع ازدياد الجرعة حيث ظهر اعلى تردد طفوري 1 طفرة لكل ) 3.4×10- 1) وكانت 12 ) Gy عند الجرعة 150 من μg 0.29 وحدة مكونة للمستعمرة ل ×10-12 المضاد الحيوي الرفامبسين) بينما اقل تردد طفوري كانت 1 طفرة لكل ) 0.39×10- 0.1 ) وكانت 12 ) Gy عند الجرعة 150 من μg 3.4 وحدة مكونة للمستعمرة ل ×10-12 المضاد الحيوي الرفامبسين).

الكلمات الدلالية

Escherichia coli --- coblet-60 --- survival curve --- mutant frequencies


Article
Ra-COMPACTNESS ON BITOPOLOGICAL SPACES

المؤلفون: Rasha Naser Majeed
الصفحات: 134-137
Loading...
Loading...
الخلاصة

In this paper we define a new type of open sets in bitopological space which we called Ra-open sets, which leads to define a new type of compactness on bitopological spaces called "Ra-compactness" and we study the properties of this spaces, also we define the continuous functions between these spaces قمنا في هذا البحث بتعريف نوع جديد من المجموعات المفتوحة على الفضاءات التبولوجية الثنائية والتي اسميناها المجموعات المفتوحة Ra- . وبالتالي عرفنا نوع جديد من التراص على الفضاءات الثنائية والذي اسميناه التراص من نوعRa- ، وقمنا بدراسة خواص هذا الفضاء وكذلك عرفنا الدوال المستمرة بين هذه الفضاءات

الكلمات الدلالية


Article
THE DISCRETE CLASSICAL OPTIMAL CONTROL PROBLEM OF A NONLINEAR HYPERBOLIC PARTIAL DIFFERENTIAL EQUATION (DCOCP)

المؤلفون: Jamil A. Ali Al-Hawasy
الصفحات: 138-148
Loading...
Loading...
الخلاصة

In this paper, we consider a continuous classical optimal control for systems of nonlinear hyperbolic partial differential equations, with several equality and inequality state constraints. First, the considered continuous classical optimal control problem is discretized into a discrete classical optimal control problem by using the Galerkin finite element method in space and the implicit finite difference scheme in time. The classical continuous controls are approximated by picewise constants. Second the existence of a unique solution of the discrete state equations for fixed discrete classical control is studied. Third, we develop the existence theory for optimality of the discrete classical problem, and the discrete adjoint equations are developed corresponding to the discrete state equations. Finally the necessary conditions and a picewise minimum principle are developed for optimality of the discrete classical problem يتناول هذا البحث دراسة مسألة السيطرة الامثلية لنظام من المعادلات (discrete) التقليدية من النمط المقسم التفاضلية الجزئية غير الخطية من النوع الزائدي بوجود مسألة (discretize) قيود عديدة متباينة. أولا" قمنا بتقسيم السيطرة الامثلية التقليدية من النمط المستمر الى مسألة سيطرة امثلية تقليدية من النمط المقسم وذلك بتجزئة مجال تعريف المتغيرات المستقلة الى مناطق صغيرة مستقلة حيث استخدمنا طريقة العناصر الثابته بالنسبة للفضاء وطريقة الفروقات المنتهية بالنسبة لمتغير الزمن. قمنا بايجاد حلول (discrete solutions) معادلات تفاضلية جزئية مقسمة غير خطية زائدية لسيطرة تقليدية مقسمة وثابتة باستخدام طريقة كاليركن (discrete control) لتقريب الحلول المضبوطة. ثانيا" قمنا باشتقاق نظرية الوجود للحصول على سيطرة أمثلية تقليدية مقسمة تحت قيود عديدة ومتباينة. ثالثا" ايجا الصيغة المتقطعة للمعادلات المرافقة التفاضلية الجزئية المصاحبة (adjoint equations) للمعادلات التفاضلية الجزئية المقسمة غيرالخطية الزائدية. اخيرا" قمنا باشتقاق الشروط الضرورية وصيغة مبدأ الحزم الاصغري لمناطق ثابتة لمسالة (Minimum principle blockwise form) السيطرة الامثلية التقليدية المقسمة

الكلمات الدلالية


Article
SOLUTION OF FRACTIONAL INTEGRO-DIFFERENTIAL EQUATIONS BY HOMOTOPY ANALYSIS METHOD

المؤلفون: Osama H. Mohammed
الصفحات: 149-155
Loading...
Loading...
الخلاصة

fractional integro-differential equations of the form t * 0 D y(t) p(t)y(  t)  f (t)   k(t,s)F(y(s)) ds , 0 <  < 1 Where the fractional derivative is described in the Caputo sense. We shall employ here two approaches based on homotopy analysis method first for the linear fractional integro-differential equations and second for the nonlinear fractional integro-differential equations. This indicates the validity and great potential of the homotopy analysis method for solving such types of equations في هذا البحث طريقة تحليل الهوموتوبي تم تطبيقها للحصول (Homotopy analysis method) على حل المعادلة التفاضلية التكاملية ذات الرتب الكسورية ومن النوع t * 0 Dy(t) p(t)y(t) f (t) k(t,s)F(y(s))ds , 0 < < 1 حيث أن المشتقة الكسورية هي من نوع كابوتو سوف نقوم بتطبيق .(Caputo fractional derivative) اسلوبين بالأعتماد على طريقة تحليل الهوموتوبي الأول سوف يتم تطبيقه على المعادلات التفاضلية التكاملية الخطية ذات الرتب الكسورية والثاني على المعادلات التفاضلية التكاملية الغير خطية ذات الرتب الكسورية وهذا يشير الى الامكانية العالية وصحة استخدام طريقة تحليل الهوموتوبي في حل هذا النوع من المعادلات


Article
ON SEMI GENERALIZED CARTAN G-SPACE

المؤلفون: Anmar Hashim Jasim Al-Sheikhly
الصفحات: 156-160
Loading...
Loading...
الخلاصة

A semi generalized Cartan G-space is the main aim in this paper.We get the following results: (i) A Cartan G-space is semi generalized Cartan. (ii) A semi Cartan G-space is semi generalized Cartan. (iii)We study this space (semi generalized Cartan G-space) and give enough examples and theorems about it, where we study its properties, subspace, and the equivariant homeomorphic image. (iv) We prove that a G-space X is semi generalized Cartan if X has a star thin semi generalized open set. شبه المعمم لكارتان هو هدفنا الأساسي G- إن فضاء في هذا البحث. وقد حصلنا على النتائج التالية: شبه المعمم G - لكارتان هو فضاء G- -1 إن فضاء لكارتان. شبه المعمم G - شبه كارتان هو فضاء G - -2 إن فضاء لكارتان. -3 درسنا هذا الفضاء و وضعنا امثلة ومبرهنات كافية عنه، حيث درسنا خصائصه، فضائه الجزئي و صورة التكافؤ التبولوجي المتساوي التغير. شبه المعمم لكارتان اذا G- فضاء X -4 برهنا بأنه يكون مجموعة معممة واهية شعاعية. X كان ل

الكلمات الدلالية


Article
THE SEMICLASSICAL SOLUTION FOR A CLASS OF SEMILINEAR INITIAL VALUE CONTROL PROBLEMS IN BANACH SPACE

المؤلفون: Manaf Adnan Salah
الصفحات: 161-169
Loading...
Loading...
الخلاصة

In this paper, the local existence and uniqueness of S-classical solution of a class of semilinear initial value control problems which defined as: 0 d z t g t z t Az t f t z t B t t 0 dt z 0 z w w w w w   ,    ,  w ,   have been discussed and proved in suitable Banach spaces. All results are obtained by using Banach contraction principle and depending on the theory of analytic semigroup of control problems الوجود المحل  ي ووحدانية الحلّ نصف كلاسيكي (حلّ نصف كلاسيكي) لصنف مسألة سيطرة شبه خطية في فضاء باناخ مناسب نوقش ْ ت وأثبت ْ ت. إ  ن الَنتائِج النظري َ ة تَعتمد على نظرية نصف المجموع َ ة التحليلي َ ة ومبدأَ إنكماشِ باناخ


Article
A NOTE ON AN R- MODULE WITH APPROXIMATELY-PURE INTERSECTION PROPERTY

المؤلفون: Uhood S. Al-Hassani
الصفحات: 170-174
Loading...
Loading...
الخلاصة

Let R be a commutative ring with identity and Let M be left R module. A submodule N of an R- module M is said to be approximately-pure submodule of M (for short AP-pure), if NIM  IN+J(R)M(NIM), for each ideal of R. the main purpose of this paper is to develop the properties of modules with the approximately- pure intersection property M وليكن I حلقة ابدالية ذات عنصر محايد R لتكن نقيا N يسمى المقاس الجزئي .R مقاسا أيسرا احاديا على اذا كان: ،M تقريبا في N IM IN + J(R)M (N IM) الهدف الرئيسي من هذا البحث هو .R في I لكل مثالي تطوير خواص المقاسات التي تمتلك خاصية التقاطع النقي تقريبا


Article
ON COPRIMARY MODULES

المؤلفون: Layla Hashem Helal Al-Omairy
الصفحات: 175-177
Loading...
Loading...
الخلاصة

Let R be commutative ring with identity. In this paper, we give the dual of the concept primary modules which is called coprimary modules with some properties Also the concept of carational modules with some properties is given. حلقة ابدالیة احادیة. في ھذه الدراسة قمنا R لتكن بتعریف المقاس الابتدائي المضاد ودراسة خواصھ كذلك اعطي تعریف المقاس النسبي المضاد مع بعضخواصھ

الكلمات الدلالية


Article
MALWARE AVOIDANCE USING REDIRECTION TECHNIQUE

المؤلفون: Rana Jumaa Surayh Al-janabi
الصفحات: 178-184
Loading...
Loading...
الخلاصة

The Windows registry is behind almost every great feature in the operating system. Image file execution options (IFEO) is assumed as useful key in registry. In spite of that, malicious software (Malware) uses this key to convert a lot of system program's paths to their malicious code using redirection technique. Actually, IFEO can be considered as a very important key that can be used beneficially or harmful to both. In this research, redirection technique is analyzed and used to build software that employ this useful key to provide helpful service by changing malware paths to illusion paths as preventive method in order to protect computer against attack by those malware. This software is designed using assembly language and WinAsm to build friendly user interfaces سجل نظام التشغيل وندوز هو السبب في الكثير من المزايا العظيمة لنظام التشغيل. خيار التنفيذ لشكل الملف من المفترض أن يكون مفتاح مفيد في السجل. بالرغم من هذا، البرامج الخبيثة تستخدم هذا المفتاح لتحويل الكثير من مسارات برامج النظام إلى شفراتها الخبيثة باستخدام تقنية إعادة التوجيه. في الحقيقة ان خيار التنفيذ لشكل الملف يعتبر مفتاح مهم جدا وممكن ان يستخدم اما بشكل مفيد أو مؤذي على حد سواء. في هذا البحث، تم تحليل تقنية اعادة التوجيه واستخدمت في بناء برنامج يستطيع توظيف هذا المفتاح لتقديم خدمة مفيدة من خلال تغيير مسار البرامج الخبيثة الى مسار وهمي كاجراء وقائي لحماية الكومبيوتر من الهجوم من قبل تلك البرامج الخبيثة. تم تصميم هذا البرنامج لبناء واجهات (WinAsm) باستخدام لغة التجميع وال مستخدم صديقة.

الكلمات الدلالية

IFEO --- Image File Execution Options --- debugger --- RegCreateKeyEx --- RegSetValueEx --- Disable system tools


Article
FACE RECOGNITION BASED ON IMAGE INTEGRATION AND DCT ANALYSIS

المؤلفون: Mohammed Sahib Mahdi Altaei
الصفحات: 185-194
Loading...
Loading...
الخلاصة

This paper aims at enabling computers to recognize faces without human intervention. This is accomplished by capturing five images for the face under test, the information of five images are concentrated in one integral image by using KL transforms. The wavelet transform was used to diminution the integrated image, DCT was applied on the first band of the wavelet transformed image to extract the recognition features. The recognition features assumed to be driven from the first six DCT coefficients. The recognition was established by searching a match between the features extracted from the test image and library of the face image models. The performance of the designed recognition system gave a promising verification percentage of about 83% in which the contribution weights of the adopted features were unequally يهدف هذا البحث الى جعل الحواسيب قادرة على تمييز الوجوه بدون التدخل البشري. وقد تم ذلك بأخذ خمسة صور للوجه الأختباري، ومن ثم مكاملة المعلومات في الصور الخمسة لتكون مركزة في صورة واحدة بأستخدام تحويل بعد ذلك طٌبق التحويل المويجي لتقليص حجم الصورة .KL المكاملة وتحويل الجيب تمام المتقطع لأستخلاص الصفات التي تستخدم في مهمة التمييز.تم التمييز من خلال البحث عن تطابق للصفات المستخلصة بين الصورة المتحولة ونماذج الصور في المكتبة. أعطت منظومة التمييز نسبة تمييز واعدة تتراوح بحدود 83 % عندما تكون حظوظ مشاركة الصفات في القرار غير متساوية

الكلمات الدلالية

Image integration --- KL transforms --- wavelet --- image integration --- and face recognition

جدول المحتويات السنة: 2010 المجلد: 13 العدد: 3