Table of content

Iraqi Journal of Science

المجلة العراقية للعلوم

ISSN: 00672904
Publisher: Baghdad University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Iraqi journal of science is a quarterly specified scientific journal issued by the Faculty of Science at the University of Baghdad. The members of the Editorial Board representing the Departments of Eight Scientific departments, college of science/ Baghdad University and its related units of research, all are professors, scientists with extensive experience and considerable skills in their field of science, as well as an advisory board in support composed of professors and scientists with great reputation in their field of science from other Colleges, universities, or research institutes. The specialty of publication includes the following fields:

1.Pure and Applied Physics.
2.Mathematical Sciences.
3.Computer Science and Information Technology.
4.Science of chemistry.
5.Bio-Science technologies.
6.Earth Sciences, geo-physics, and remote sensing.
7.Astronomy, Space Sciences, and Remote Sensing Unit.
8.Science and Research of tropical area

The visions, goals, and the mechanisms of the Iraqi Journal of Science is to publish scientific research sober in the areas of Applied and Pure Sciences and instructive Iraqi society, scientific research, scientific interest large to contribute to the development of various disciplines, which provides significant support to researchers in all scientific facilities to continue to support the development plans in Iraq.

Loading...
Contact info

Baghdad University
College of Science
Baghdad
Iraq
ijs@scbaghdad.edu.iq
07903375590
http://ijs.scbaghdad.edu.iq

Table of content: 2005 volume:46 issue:1

Article
تأثير الرقم الهيدروجيني لتداخلات الاليومين مع النيكوتين – امايد أدنين ثنائي النيوكليويد NAD بأستخدام البولاروكراف النبضي التفاضلي

Loading...
Loading...
Abstract

This research aim to study albumin interaction with NAD+ .This was achieved by following the decreases in the diffusion currant (IP) with time of NAB+ reduction in the presence of 0.0052% albumin in phosphate buffer at different pH (ranged between 4-9.5). Upon the analysis of the results. It appeared that the interaction is a first order process consist of two stages (with different rate). The study also involved calculation of the rate constants K1 & K2 at different temperatures that ranged between 288-308 absolute temperature at pH 5.5 The activation energy E a# and the different thermodynamic parameters H#, S#, G# of this process was calculated and the nature of NAD+ albumin interaction was determined يتضمن البحث دراسة التداخلات بين الالبومين مع النيكوتين – امايد ثنائي النيوكليوتايد NAD+ وذلك من خلال تتبع الانخفاض الناتج في تيار الانتشار (IP) لموجة اختزال NAD+ والتي تظهر عند جهد0.88- فولت ضد قطب AG/AGCI بوجود 0.0052% من الالبومين مع الزمن في محلول الفوسفات المنظم عند ارقام هيدروجنينية مختلفة تتراوح بين ( (9.5-4 وخلال تحليل النتائج لوحظ ان عملية الترابط تتكون من مرحلتين (بسرعتين مختلفتين )ومن الدرجة الاولى وتضمنت الدراسة ايضاَ حساب ثوابت السرعة K1وk2 في درجات حرارية مختلفة تتراوح بين (288-308) درجة مطلقة عند الرقم الهيدروجيني (PH5.5 ) وقد تم حساب طاقة التنشيط(( Ea وكذلك المتغيرات الثرموداينميكية H,S,G لهذه العملية وتحديد طبيعة الترابط بين الالبومين وNAD+

Keywords


Article
Areview Flow Injection Analysis A tomic Absorption Spectrometry Hyphenated Systems(part1)

Authors: Fatima Ali --- Fadhil Jasim
Pages: 7-15
Loading...
Loading...
Abstract

This paper present a general review for chemical literature concerning the hybradised (FIA -AAS) system scanned over the years late 1970s to late 1994 and including lots of technical innovation and developments of the this coupled system which typically utilisese the adequate precision, sensitivity and specificity (AAS) on one hand and simplicity high sample through put and economy of (FIA) on the other hand. It is worth mentioniny that a relatively large percent of present publication of the system were abstracted from INTERNETتستعرض المراجعة تحريات بحثية تتعلق بمسح شامل للأدبيات التحليلية الكيمياوية المنشورة لتقنيتي الحقن الجرياني والامتصاص الذري المهجنتين وذلك ابتداء من نهاية السبعينات ولغاية 1994 بشكل انتقادي تبرز فيه الملامح البناءة لاسباب الدمج بين هاتين التقنيتين بمنظومة موحدة تتضمن الجمع بين حساسية وخصوصية ودقة مطافية الامتصاص الذري من جهة وسرعة وبساطة وخفض كلفة التحليل التي تتسم فيها تقنية الحقن الجرياني من جهة اخرى. كما تضمنت المنظومة المهجنة كل ماهو جديد ومنشور في المجلات والدوريات العالمية من تطورات وتحديثات وباسلوب يفسح المجال للباحث لتقصي الحقائق العلمية حولها وبدون عناء. ومن الجدير بالذكر ان نسبة كبيرة من مساحة المسح قد جرت بمساعدة الشبكة العالمية للمعلومات (انترنت) الامر رفع عدد المراجع التي تمت مراجعتها .ونظراً لهذا العدد الكبير من المراجع وما احتوته من ايضاحات واشكال وجداول فقد الصبح من الضروري تجزئه الموضوع الى جزئين متسلسلين ينشران تباعاً كل مكلهما يعبر عن مرحلة زمنية معينة

Keywords


Article
Areview Flow Injection Analysis A tomic Absorption Spectrometry Hyphenated Systems(part11)

Authors: Fatima Ali --- Fadhil Jasim
Pages: 16-26
Loading...
Loading...
Abstract

This paper present a general review for chemical literature concerning the hybradised (FIA -AAS) system scanned over the years late 1995 to late 2002 and including lots of technical innovation and developments of the this coupled system which typically utilisese the adequate precision, sensitivity and specificity (AAS) on one hand and simplicity high sample through put and economy of (FIA) on the other hand. It is worth mentioniny that a relatively large percent of persent publication of the system were abstracted from INTERNET.تستعرض المراجعة تحريات بحثية تتعلق بمسح شامل للأدبيات التحليلية الكيمياوية المنشورة لتقنيتي الحقن الجرياني والامتصاص الذري المهجنتين وذلك ابتداء من 1995 ولغاية 2002 بشكل انتقادي تبرز الملامح البناءة لاسباب الدمج بين هاتين التقنيتين بمنظومة موحدة تتضمن الجمع بين حساسية وخصوصية ودقة مطافية الامتصاص الذري من جهة وسرعة وبساطة وخفض كلفة التحليل التي تتسم فيها تقنية الحقن الجرياني من جهة اخرى ،كما تضمنت المنظومة المهجنة كل ماهز جديد ومنشور في المجلات والدوريات العالمية من تطورات وتحديثات وباسلوب يفسح المجال للباحث لتقصي الحقائق العلمية حولها وبدون عناء ومن الجدير بالذكر ان نسبة كبيرة من مساحة المسح قد جرت بمساعدة الشبكة العالمية للمعلومات (انترنت) الامر رفع عدد المراجع التي تمت مراجعتها .ونظراً لهذا العدد الكبير من المراجع وما احتوته من ايضاحات واشكال وجداول فقد الصبح من الضروري تجزئه الموضوع الى جزئين متسلسلين ينشران تباعاً كل مكلهما يعبر عن مرحلة زمنية معينة.

Keywords


Article
Carbon o- Electron Densities and C-H S tretching Vi bra tion Frequencies of Phenanthrene

Authors: Muthana Shanshal --- Raghida I.Alani --- Rehab Mubba
Pages: 27-39
Loading...
Loading...
Abstract

MINDO/3-FORCES calculations were carried out for the vibration frequencies and IR absorption intensities of phenanthrene radical ions. The obtained frequency values were compared with the experimental values when possible. It was found that the C-H stretching frequencies are directly related to the carbon ¤-electron densities of the relevant atoms. أجريت حسابات mindo/3-porces لترددات اهتزاز وشدة امتصاص الاشعة تحت الحمراء لجذور جزئية الفينانثرين الأيونية وكذلك تمت مقارنة الترددات المحسوبة مع القيم التجريبية متوفر لها وجدت تبين ان تردد مط الأصرة C-H يعتمد مباشرة مع كافة الالكترونياتنوع o لذرات الكاربون العائدة لها

Keywords


Article
Thermal Annealing Irradiated Ammonium and potassium Dichromate

Authors: A Th.numan --- M.A.AL-Abbasi --- Karm AA Abdul Khalik
Pages: 40-41
Loading...
Loading...
Abstract

A modified solvent extraction study was made to assess the validity of previously published claim that, in neutron irradiated ammonium dichromate heating leads to the generation of a reducing species that cause lowering of the value of retention. Simultaneous investigation of the behavior of both the ammonium and potassium salts showed this claim to be incorrect.استعملت تقنيات استخلاص مذيبي معدلة لتقييم صحة ادعاء نشر سابقاً بان تسخين ثاني كرومات الامونيوم بالاشعاع النيوتروني يؤدي الى تكوين اصناف مخترلة يسبب بقصان في قيمة الاحتجاز (R) لقد تم اجراء دراسة الية السلوك كل من املاح ثاني كرومات الامونيوم وثاني كرومات البوتاسيوم تبين ان هذا الادعاء لم يكن صحيحاً

Keywords


Article
Cu,Zn Superoxide Dismutase form Radix Lethospermi seed: Purification and Characterization

Authors: Qinsheng Yuan --- Namir I.A. Haddad
Pages: 42-50
Loading...
Loading...
Abstract

تم تنقية و تشخيص انزيم دايسمبوتيس فوق اوكسيد Cu,Zn من بذور Radix lethospermi بالترسيب بواسطة كبريتات الامونيوم يتبعها كروماتو غرافيا العمود باستخدام (DEAE-FF) و سيفادكس100 – G – و كروماتوغرافيا هيدروكسيد الابتيت (hydroxyl lapetic chrommat) . تم ازالة الدهون (lipid) قبل الاستخلاص بوساطة الاستخلاص المائع فوق الحرج Super critical fluid extraction يمتاك سوبر اوكسيد ديسميوتير النحاس, الخارصينCu,ZnSCD النقي فعالية خاصة مقدارها 3555,9 وحدة لكل مليغرام من البروتين و تم تنقيته 211,5 مره بمنتوج مقدار %19.3 للايسوزيم وزن جزئي(33 KDa) و انه يتكون من وحدتين متساويتين متصلتين بطريقة غير تساهمية لها0.02 ± 0.93 .ذرة نحاس و 0.01 ± 0.79 ذرة خارصين لكل وحدة . يكون الانزيم النقي مستقراً عند مدى دالة هيدروجينية تتراوح بين 9.0 – 6.0 عند درجة حرارية 25م و عند مدى حرارة بين 45-25 م. يكون RLS Cu,ZnSOD النقي حساس لكل من السيانيد و بيروكسيد الهيدروجين و هذا هو مثالي بالنسبة الى Cu,ZnSOD لكنه لا يخمد (Inhibited) من ال DTTو NaN و-B ميركينثو ايثانول.

Keywords


Article
Separation and characterization of Free-PSA and Its complexes in begin and Malignant Uterus Tumors

Authors: Jwan A. Al-salihi
Pages: 51-58
Loading...
Loading...
Abstract

تم استلام كروموتوكرافيا الترشيح الهلامي لفصل الضد الموسم بنضير اليود المشع (125) الحر غير المرتبط مع متناظرات المستضد النوعي البروستاتي الفعالة مناعياً (المستضد النوعي البروستاتي الحر F-PSA و المستضد النوعي البروستاتي المرتبط بمثبط البروتييزPSA_ACT ) في مجانس انسجة اورام الرحم الحميدة و الخبيثة وذلك لتقدير النسبة المئوية للمستضد النوعي البروستاتي في تلك العينات. و قد بينت النتائج المستحصلة ان هذه النسبة تختلف في المرضى المصابين باورام الرحم الحميدة عنها في اورام الرحم الخبيثة. كما اجريت دراسة طيفية في منطقة الاشعة فوق البنفسجية باستعمال مدى من الاطوال الموجية تتراوح بين (200-350 نانومتر) لكل من المستضد النوعي البروستاتي و ضدة الموسم بنظير اليود المشع ((125 و معقداتهم. و قد دلت النتائج على وجود اكثر من نوع من المعقدات في مجانس الانسجة في كلتا الحالتين المرضيتين. و تم استخدام تقنية الترحيل الكهربائي بهلام الاكريل امايد لتوصيف مدى التشابه و الاختلاف بين معقدات المستضد النوعي البروستاتي و مجانسات الانسجة لكل من اورام الرحم الحميدة و الخبيثة.

Keywords


Article
Preparation and Characterization of New Metal Complexes of Schiff Bases Containing a Thiazole Ring

Authors: R.A.Majeed --- Ahlam J.Abdul-Ghani
Pages: 59-74
Loading...
Loading...
Abstract

حضرت معقدات فلزية جديدة لاثنين من قواعد شيف جديدة LI وLV و ثلاثة من قواعد شيف محضرة سابقاًLIV,LIII,HLII من مفاعلة -2 امينوبنزوثارزول مع كل من 4,2 – ثاني ميثوكسي بنزالديهيايد و ساليسيل الديهيايد و 4- هيدروكسي بنزالديهيايد. و-N,N ثنائي ميثل بارا امينو بنزالديهايد و من مفاعلة -2 امينو مع -4,2 ثنائي ميثوكسي بنزالديهيد على التوالي. شخصت التراكيب الكيميائية بواسطة التحليل الدقيق للعناصر و التحاليل الحرارية DTG,TG و نتائج اطياف الاشعة تحت الحمراء و الاشعة البنفسجية – المرئية فضلاً عن قياسات الحساسية المغناطيسية و التوصيلية الكهربائية للمعقدات الفلزية. اظهرت بعض المركبات المحضرة قابلية على تثبيط نمو نوعين من البكتريا المرضية.

Keywords


Article
Study of the Variations Occuring in the Fundic stomach of the White mice (Mus Musclus)during Different Ages(Postnala,Adult and Old
دراسة التغيرات النسيجية لقاع المعدة Fundusفي الفأر الابيض خلال مراحل العمر المختلفة (مرحلة مابعد اللولادةPostnala مرحلة النضج الجنسي Adult مرحلة الهرم او الشيخوخة Old

Authors: سعاد رشيد كابان
Pages: 75-85
Loading...
Loading...
Abstract

Three groups of male Albino mice Mus musculus albinus of different ages (4 days, 10 weeks and 16 months) were used to study the variations in the histology of fundic stomach. The results obtained showed a great variation in the thickness and constituent elements of the layers: mucosa, sub mucosa and muscularis externa. The layers in the postnatal animals (4 days old) were poorly developed, lamina propria was filled with mesenchymal cells, the glands were few, small and their cells were undifferentiated yet pits unseen. Submucosa appeared as a network of thin fibers, and the smooth muscle fibers of the muscle layers showed a loose frame of small short cells. The changes in the layers of the aged animals were very interesting the glands showed different appearance. Some were atrophied others undergoing atrophy Leaving spaces in lamina propria filled with connectiv tissue elements.. Numbers of parietal and chief cells decreased in the glands. Pits became deeper than normal. Collagen fibers of Submucosa became loose incLude spaces in between. Changes include the muscle layer too. is muscle fibers undergo atrophy and loss. Connective tlSSUe elements invade the spaces left. At time of sexual maturation, layers of fundic stomach looked normal and well developed. استخدمت ثلاث مجاميع من ذكور الفئران البيض وبالاعمار المختلفة(4 ايام و10 اسابيع و16 شهراً لدراسة النسيجية في قاع المعدة وظهرت نتائج الدراسة النسيجة اختلافاً كبيراً في سمك ومكونات الطبقات (المخاطيةوتحت المخاطية والعضلية الخارجية ظهرت الطبقات في عينات مابعد الولادة (4 ايام عمراً)قليلة النمو فالصحيفة المخصوصة مشغولة بخلايا غير متخصصة والغدد نادردة وخلايا ها غير متمايزه والوهدات غير ظاهرة اما الطبقة تحت المخاطية فكانت مشغولة بالياف دقيقة متشابكة والالياف العضلية الملساء للطبقة العضلية الخارجية قصيرة وصغيرة التغيرات في طبقات العينات بمرحلة الهرم (16 شهرا عمراً)كانت كبيرة ومتميزة فقد ظهرت الغدد بأوضاع مختلفة إذ اندثر بعضها والبعض الآخر في طريقها للأندثار تاركة مساحات في الصفحة المخصوصة شغلت بمكونات النسيج الضام اما الغدد التي لازالت في حالة جيدة فأظهرت نقصاً واضحاً في عدد الخلايا الجدارية والرئيسة اما الوهدات المعدية فكانت اكثر عمقاً من المعتاد كما شملت التغيرات الطبقة العضلية ايضاً حيث اندثرت بعض الالياف العضلية الملساء والاخرى في طريقها للأندثار وشغل النسيج الضام المفكك المساحات المتكونه بينها هذا في الوقت الذي ظهرت الطبقات في مرحلة النضج الجنسي (10 اسابيع عمراً لقاع المعدة الطبيعية (اعتيادية) ونامية جيداً

Keywords


Article
Study on Acute Leukemia in Iraqi Population

Loading...
Loading...
Abstract

Many children under 15 years of age and many adults more then 15 Years of age with acute leukemia registered and treated in Oncology Department attached to the AL-Yarmuk Teaching Hospital, Child Central Hospital and air force Hospital in Baghdad were enrolled in this study,as regards to their general characteristics and the type of acute leukemia. For comparison purposes, one year was chosen (2000), it was showed that the incidense with acute lymphoblastic leukemia in children was 72.5 % , while the incidence with acute myelocytic leukemia in adults was 27.5% . During this year, 2000, male predominance was evident. The fraction of patiets living in urban areas was more than those of rural regions. The symptoms of leukemia patients were headache , vomiting,anemia and fever (38- 38.5 °C) for more than 2 weeks; fever pallor, spleen or liver were moderatley enlarged or hepatosplenomegaly; in addition to throat and mouth lesions بعض الاطفال دون السن 15 سنة وبعض البالغين فوق سن 15 سنة الذين يعانون من ابيضاض الدم الحاد و الذين سجلو وعولجوا في قسم الامراض الخبيثة في مستشفى الاطفال المركزي ومستشفى اليرموك التعليمي و مستشفى القوة الجوية ومستشفى المنصور للأطفال /دائرة مدينة صدام الطبية في بغداد قد سجلو ا في البحث من الصفات العامة وابيضاض الدم الحاد. لأغراض المقارنة ، تم اختيار سنة 2000 ظهر ان 72ز5 % من الاطفال المصابين بالليو كيما هو من نوع ابيضاض الدم الليمفاوي الحاد بينما ظهر 27.5% من البالغين المصابين بالليوكيميا هو من النوع ابيضاض الدم الحاد وظهر الاعراض المرضية هو ارتفاع درجة الحراة الجسم 38-38.5)م وتستمر لاكثر من 2 اسبوع دون انخفاض ،وشحوباً واضحاً فضلا عن تقرحات الفم والبلعوم.

Keywords


Article
Effect of Temperatuer and PHon Saureus Adherence to Metallic,Polymeric and Glass Surfaces
تأثير درجات الحرارة PH في التصاق جرثومة Staphylococcus aureus على الأسطح المعدنية والبوليميرية والزجاجية

Loading...
Loading...
Abstract

Capsulated, slimed strain and unencapsulated unslimed strain of S. aureus isolated from hospital were studied for their adherence to four nonbiological surfaces at different values of temperature and pH. At 40°C both strains were unable to adhere to glass surfaces, moreover capsulated and slimed strain not adhere to polytetrafluorethylene surface, while uncapsulated unslimed strain did not adhere to polyurethane surface. At 40°C temperature capsulated slimed strain did not adhere to glass surface, whereas uncapsulated unslimed did not adhere to any of the four surfaces, 25°C was optimum temperature for two strains to adhere all four surfaces but in different levels. Different values of pH (5, 6, 7) acted differently on bacterial adherence to surfaces and some of these values prevented completely adherence to surfaces.تم عزل وتقنية عزلات منتجة للمحفظة والمادة اللزجة واخرى غير منتجة لها لجرثومة المكورات الذهبية ملوثة لمرضى وبيئة المستشفيات المحلية درس تأثير درجات الحرارة وقيم بناء هذه المختلفة في التصاق سلالتين مختلفتين على اربع اسطح لمواد تصنع منها الادوات والعدد والمستلزمات الطبية والجراحية اظهرت النتائج ام كلتا السلالتين لم تتمكنا من الالتصاق على سطح الزجاج عند درجة 40 مئوية كما ان السلالة المنتجة للمحفظة والمادة اللزجة لم تتمكن من الالتصاق على سطح متعدد رباعي فلوروايثيلين في حين لم نتمكن السلالة غير المنتجة للمحفظة والمادة اللزجة من الالتصاق على سطح متعدد اليوريثان في درجة حرارة 4 مئوية لم تلتصق السلالة المنتجة للمحفظة والمادة اللزجة على الزجاج في حين ان غير المنتجة لهما لم تتمكن من الاتصاق على اي من الاسطح الاربعة عند درجة حرارة 25 مئوية التصقت السلالتان على كل الاسطح لكن بدرجات متفاوتة وعند قيم باء وهاء 5و6و7و8 تباينت بشدة عملية الالتصاق على الاسطح حيث اعاقت بعض هذه القيم التصاق الجرثومة بالاسطح.

Keywords


Article
Cholesterol and Glucose Lowering Effect by Some Mushrooms

Authors: Mahmoud .A.R --- A.A.Hassan
Pages: 95-98
Loading...
Loading...
Abstract

تم اختيار مقدرة عشرة انواع من المشروم الصالح للأكل في تخيفض نسبة الكولسترول والكلوكوز في دم الفئران تم مزج المسحوق الجاف للأجسام الثمرية للمشروم مع العلقية القياسية وبنسبتين 5 و 10% من اساس الوزن الجاف للعلقية جهزت العلقية ايضاً ب 2% من الكولسترول والكلوكوز النقي بالرغم من تسجيل انخفاض في كرلسترول وكلوكوز دم الفئران التي غلبت بالعلقية الحاوية على كلا النسبتين من مسحوق المشروم لمدة 30 يوما فان اكثر اختزال في كولسترول الدم للفئران التي عينت بــ 10% من مسحوق الفطريات (السلالة الرمادية والسلالة البيضاء بنسبة اختزال قدرها38,46.6,48.7,50 % 52.2 في الذكور و38.1,43.1,46.7,48.7,50.4% في الاناث على التوالي حيث لاتوجد فروق معنوية بين الذكور والاناث من ناحية اخرى سجل اكثر اختزال في كلكوز الدم للفئران التي غذيت على العليقة المزودة ب10% من مسحوق المشروم السلالة البيضاء بنسبة اختزال قدرها 32,33,34.5,42,47% في الذكور و 35,32,33.5,42,45% في الاناث على التوالي حيث لاتوجد فروق معنوية لنسب انخفاض الكلكوز في دم وتصلب الشرايين ومصابي داء السكر والسمنة لتأثير هذه الفطريات في تخفيض نسب الكلولسترول والكلوكوز في الدم بالاضافة الى كون هذه الفطريات خالية تماماً من النشأ والكولسترول وغنية بالبروتينات والعناصر المعدنية والفيتامينات

Keywords


Article
كفاءة استخدام بعض انواع الفطريات المائية في خفض الملوثات العضوية

Loading...
Loading...
Abstract

استخدمت ثلاث انواع من الفطريات المائية لمعالجة بعض انواع الملوثات العضوية الممثلة بالفورفوال بتراكيز تراوحت مابين 25-15000)جزء بالميون والتولوين بتراكيز (10-150) جزء من المليون وذلك بطريقة النظام المستقر قيست كفاءة الفطريات من خلال العوامل toc,bod5,cod لمعالجة هذه النوعية من الملوثات ظهر النوع saprolegnia feraxقابيلتة في خفض toc bods cod بة 66% على التوالي للتركيز 50 جزء بالمليون من الفورفوال في حين كانت نسبة خفض النوع macrogynus alloلنفس العوامل 64% على التوالي للتركيز 500 جزء بالمليون من الفورفوال واظهر النوع flagllata ش بنسبة خفض 73% على التوالي عند تركيز 50 جزء بالميلون من التولوين نسبة خفض 46% للعوامل اعلاه على التوالي كذلك قيست كفاءة الانواع في معالجة العوامل البيئية اعلاه باستخدام مياه الصرف تالصحي (محطة معالجة المياه الثقيلة في الرستمية مياه نهر ديالى قرب المصب ومياه صناعية (معمل صناعة الالبان وصناعة الاصباغ حيث خفض النوع sapالcod bod5 لمياه الصرف الصحي لمحطة الرستمية بنسبة 36% على التوالي في حين ظهر النوعان الاخران انخفاضاً متبايناً للعوامل اعلاه

Keywords


Article
The Effect of Different Hormonal Hormonal Supplementations on Pregnancy Support and Outcome in Mice

Authors: Ayad M.A.fadl --- M.R.Fakhrildin --- Muhammad Baqir
Pages: 110-120
Loading...
Loading...
Abstract

تحت تاثير اختلاف التزويد بالهرمونات وفترات الحقن من بداية مرحلة انغراس الاجنة ونتائج الحمل في الفئران قسمت مائة وست وتسعون فارة الى مجموعتين كبيرتين اعتمادا على التحفيز الهرموني للمبايض ضمن دورة الشبق وهي اما محفزة او غير محفزة هرمونيا بالاضافة الى ذلك قسمت كل مجموعة كبيرة الى مجموعتين صغيرتين اعتمادا على فترة حقن الهرمونات وهي اما في الاسبوع الاول او في الاسبوعين الاول والثاني من بداية فترة الحمل قسمت كل مجموعة صغيرة تبعاً لنوع الهرمون الذي تم تزويده للفئران وهي اما هرمون القند المشيماني او البروجستيرون او الاسترادايول او لمزيج من هرمون البروجستيرون مع هرمون القند المشيماني او مع هرمون الاستراديول درست الصفات التالية وهي فترة الحمل وحجم الولادة وسمك غشاء بطانة قرن الرحم واظهرت نتائج البحث الحالي وجود اختلافات في فترة الحمل لم تصل الى درجة المعنوية بالمقارنة مع مجموعة السيطرة وزدياد حجم الولادة وسمك غشاء بطانة قرن الرحم بشكل معنوي باستخدام المعاملات الهرمونية مقارنة بمجموعة السيطرة وعلى اي حال فان الحقن بهرمون النتروجستيرون خلال الاسبوعين الاول والثاني من فترة الحمل حقق افضل النتائج من حيث حجم الولادة وسمك غشاء بطانة الرحم وبدون وجود اي تاثيرات ظاهرية سيئة نستنتج من نتائج الدراسة الحالية ان تزامن تنشيط المبايض والتزويد بهرمون البروجستيرون سواء بمفرده او بمزجه مع هرمون القند المشيماني حسن معدلات انغراس الاجنة ويعزز من نتائج الحمل ،نوصي باجراء المزيد من الدراسات الهرمونية والنسيجية لتقصي تأثيرات التزويد بهرمونات مختلفة على الغدد الصماء واعضاء التناسل للأنثى

Keywords


Article
الفعالية المضادة للبكتريا لمستخلص الطحلب العصوي Nitschia palea

Loading...
Loading...
Abstract

درست الفاعلية التثبيطية لمستخلص الطحلب العصوي المحلي nitschia palea تجاه البكتريا السالبة لملون كرام القياسية pseudomonas aeruginosa ATCC6750والبكتريا الموجبة لملون كرام القيايبة microccus hdteusATCC 8553اجريت عملية تنقية جزئية للمستخلص الخام باستخدام المذيبات العضوية اظهر تالمستخلص الملقي جزئياً فعالية اعلى تجاه البكتريا المختبرة تم تشخيص الاحماض الدهينة للمستخلص الخام والمنقى جزئياً باستخدام كروماتوغرافيا الغاز- السائل واظهر لتحليل احتوائه على الاحماض الدهنية : البالمتيكPALMITIC والستياريكSTEARIC ACID والاوليكOleic acid واللينولك Linoleic acid

Keywords


Article
عزل بكتريا Klebsiella planticola من اصابات سريرية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Out of 400 different clinical samples, fifty SiX (14%) isolates of Klebsiella were identified. of it, 19 isolates (33. 93%) were from wound and burn infections, 17 isolates (30.36%) were from urinary tract infections, 11 isolates (19.64%) were from respiratory tract infections an 9 isolates (16.07%) were from bacteremia cases. Fifty isolates (89.28 %) were found to be K. pneumoniae (49 isolates were K. pneumoniae pneumoniae and one isolare was K.pneumoniae ozaenae), 5 isolates (8.93%) were K.oxytoca, and one isolate ( 1.79 %) was K. planticola which isolate as first time in Iraq. The result showed that K. planticola had the ability to express similar virulence factor (capsule. fimbriae type I, type III and siderophore production) as the other species of Klebsiella. Sensitivity test against 25 antibiotics was done for all the isolates. It was found that the most effective antibiotics against Klebsiella were amikacin (94.67%), norfloxacin (91.07%), ciprofloxacin (85.71%) and amoxiclave (71.4%). The percentages of sensitivity for the extended - spectrum cephalosporines were 57.14%, 53.57%, 50%, and 48.2% for cefotaxime, cefixime, ceftazidime and ceftriaxone respectively. Nevertheless, none of the isolates revealed any sensitivity (0 %) to ampicillin, ampiclox, amoxicillin, carbenicillin and rifampicin .K.planticola reveled resistante to nine antibiotics (ampicillin, ampiclox, amoxicillin, carbenicillin, cephalothen, cephalexen, streptomycin, co-trimoxazol and rifampicin). شخصت 56 عزلة من بكتريا Klebsiella من مجموع 400 عينة سريرية مختلفة(%14) و كانت 19 عزلة منها (%33.93) من اخماج الحروق و الجروح و 17 عزلة (%30.36) من اخماج المسالك البولية و 11 عزلة (%19.64) من اخماج المسالك التنفسية و 9 عزلات (%16.07) من حالات تجرثم الدم. و قد اظهرت الفحوص التشخيصية ان 50 عزلة (%89.28) تعود للنوع K.pneumoniae (49 عزلة من تحت النوع K.pneewnonuiae pneumonia و عزلة واحدة من تحت النوع K.pneumoniae ozaenae ولا عزلات (%8.93) تعود للنوع K.axytoca و عزلة واحدة (%1.79) تعود للنوع K. planticola من اخماج الجروح و الحروق والتي تعزل لاول مرة في العراق ,و اظهرت الخيرة امتلاكها لعوامل ضارة (المحفضة و اهداب الالتصاق النوع الاول والثالث و قابليتها على انتاج السايدروفورات)كبقية الانواع التابعة لجنس Klebsiella . اجري اختبار الحساسية لجميع العزلات تجاه خمسة و عشرين مضاداً حيوياً و تبين ان اكثر المضادات تاثيراً في بكتريا Klebsiella هي الاميكاسين(%94.64) و النورفلوكساسين (%91.07) و السبروفلوكساسين(%85.71) و الموكسيكلايف(%71.4) اما حساسيتها تجاه مضادات السيفالوسبورينات الواسعة الطيف , فقد كانت نسبة الحساسية للسيفوتاكسيم %57.14 و السيفكسيم %53.57 و السفتازيديم %50 و السفترياكسون %48.2 و لم تظهر العزلات اية حساسية (%0) تجاه المبسيلين و الامبيوكلوكس و الاموكسيسلين و الكاربنسلين و الريفامبسين. و اظهرت K. planticola مقاومتها لتسعة مضادات حيوية (الامبسلين و الامبيكلوكس و الاموكسيسلين و الكاربنسلين و السيفالوثين و السيقالكسين و الستربتومايسين و الكوتريمكسازول و الريفامبسين)

Keywords


Article
Frequency and Illumination Effects on AIKIICdTe Junction

Loading...
Loading...
Abstract

تم نتمية اغشية رقي من الKI على المادة شبه الموصلة CdTe في الفراغ. يهتم هذا البحث بشكل اساسي بدراسة التردد و تاثيرات الاضاءة على خصائص الC-V وG-V للمعدن KI/ متعدد التبلور / تركيب CdTe من نوع n .لا تبدي منحنيات الC-V اي هسترة مهمة لنسب ازالة اكبر من6Vs-1 . ازدازت السعة المقاسة تحت تاثير الاضاءة و قد فسر ذلك بدلالة النقصان عند عرض طبقة الاستنزاف بانه يعود الى فولتية الاضاءة الداخلية. ان سعة الحزمة المسطحةCF قد تغير على نحو مفاجى عندما تكونCF عند تردد واطىء , اما الترددات العالية فان الCF يتنافص ببطء.

Keywords


Article
The effect of annealing on the energy gap of Polyimide(PI) and Polyethlene terephthalate (PET) Polymers

Authors: Z. R. AL- Shamri --- H. I. Jaffer --- A.K. Abdullah
Pages: 141-144
Loading...
Loading...
Abstract

The effect of annealing on the energy gap of PET and PI has been investigated. The annealing temperature were set at (75, 150, 200 and 240) oC which are less than the Tm of both polymers. The energy gap are decreasing for PET and PI at different temperatures, the experimental results showed that the thermal energy and oxidation are the major factors responsible for the change in the energy gap of PET and PI. تم في هذا البحث دراسة تاثير التلدين على فجوة الطاقة البوليميري البولي امايد و البولي هثيلين تيرافثيليت. تراوحت درجات حرارة التلدين بين(240 ,200,150,50) درجة مئوية و هي بدرجات حرارة اقل من درجة حرارة الانصهار لكلا البوليميرين. لوحظ ان فجوة الطاقة تناقصت بزيادة درجة و لقد اثبتت الدراسات التجريبية ان الطاقة الحرارية و الاكسدة هما من اهم العوامل المؤثرة على تغير فجوة الطاقة لكلا البوليميرين.

Keywords


Article
The effect of Gamma Irradiation on the Optical Constants of (HDPE-PP)Blends

Authors: S.M.Hasan --- Ahmad A.H. --- B.A.Hasan
Pages: 145-153
Loading...
Loading...
Abstract

تم مناقشة تاثير نسب الخلط و التشعيع باشعة كاما و بجرع مختلفة على الثوابت البصرية (معامل الانكسار (n) ,معامل الخمود (K) و ثابت العزل الكهربائي بجزأيه الحقيقي (C 1) و الخيالي(C2)) لخلطات من البولي اثيلين عالي الكثافة و البرلي بروبلين باستعمال طيفي النفادية و الانعكاسية . اظهرت النتائج للنماذج غير المشعة زيادة معامل الانكسار (n) في النماذج ذات التركيز العالي للبولي بروبلين بينما اظهرت معامل الخمود (k) تغيراً متناغماً مع نسب الخلط لتركيز البولي بروبلين. لقد وجد ان التشعيع باشعة كاما و بجرع 80 وKGy 240 يزيد من معامل الانكسار مشيراً الى هيمنة ظاهرة تشابك البوليميرية بينما عند التشعيع بجرعة KGy 160 وجد ان قيم (n) تقل مشيرة الى تغلب التهدم (قص السلاسل البوليميرية ).

Keywords


Article
Plasma Protein and Aggregation Changes Diabetic Patients

Loading...
Loading...
Abstract

Objective: Using a modified laser light scattering technique to study the red blood cells aggregation and sedimentation kinetics in normal and diabetic patients. Method: Clinical records of (40) normal volunteers and diabetic patients from Educational Kadhimya Hospital were included in this study. Results: In this method, the results of aggregation is presented in a time based graph, from which the slope (rate of aggregation can be calculated). Diabetic sample showed a shorter time of different aggregation and sedimentation stages. Samples from diabetic patients showed a lot of variability in regard with different stages of aggregation. These changes were correlated well with the abnormality in their proteins. Conclusion: In diabetes mellitus a lot of rheological abnormalities could occur, like hyperglycemia, changes in lipid profiles and serum proteins and their sequel on the viscosity of blood on one hand and the structural and functional abnormalities of erythrocyte on the other hand. These modifications in the cellular properties and medium composition of blood in diabetic patients will affect the aggregation kinetics of erythrocytes, which may playa role in the pathogenesis of diabetic complication. قدمت هذه الدراسة على اساس ان المرضى المصابين بداء السكري يتعرضون الى العديد من المشاكل التي تصاحب دوران الدم مثل زيادة نسبة السكر في الدم (hyperglycemia) و كذلك التغيرات التي تطرا على تركيز اللبيدات و بروتين المصل و بالتالي تاثير هذه التراكيز على لزوجة وتركيبة و اداء كريات الدم الحمراء . كما ان هذه التغيرات بدورها سيكون لها تاثير كبير على خواص اغشية و مكونات خلايا الدم و بالتالي ميكانيكية تجمع و تريب كريات الدم الحمراء والتي بدورها تؤثر على انسيابية الدم و مضاعفات مرض السكري. في هذه الدراسة اعتمدنا تقنية متطورة لدراسة استطارة ضوء الليزر من عينات تحتوي على 10% كريات دم حمراء موزعة في مصل مرضى مصابين بالسكري واخرين بصحة جيدة النتائج تضمنت دراسة ميكانيكية التجمع و الترسب الكامل كريات الدم الحمراء مع معدل و سرعة حدوث كل مرحلة من مراحل العملية . ووجد ان النماذج الماخوذة من مرض السكر تختلف في قيم معلماتها عن تلك المحسوبة للنماذج الماخوذة من المتطوعين الطبيعين , و قد نوقشت النتائج على ضوء التغيرات الحاصلة في بروتين امصال دم المرضى.

Keywords


Article
Study for Gamma Ray Spectra of Cascading Decay

Authors: Fatima Abd-Alamir Jassim
Pages: 160-162
Loading...
Loading...
Abstract

Relative intensity to the single peaks and true sum peaks to the elements of cascading decay of gamma-rays as 60Co and 88Y have been measured for different point source-detector distances by using 3"x3" Nal(TI) detector into two different methods. These methods give a good information to distinguish between single and true sum peaks especially in analysis a complex pulse height spectrum; where the relative intensity for true sum peak varies with source - detector distance while it is independent for single peak. The results of two the methods are in fair agreement.تم قياس النسبية لذرى منفردة ذات طاقات معلومة و لذرى جمع حقيقي لعناصر ذات انحلال متسلسل لاشعة كاما مثل 88Y ,60Co و لمسافات مختلفة بين المصدر النقطي المشع و بلورة الكاشف الوميضي 3''x3''Nal(TI) باستخدام طريقتين مختلفتين و ذلك للتمييز بينهما. ففي مخططات الانحلال الكثيرة التركيب فقد يؤدي حدوث ذرى الجمع الى الخلط بين الذرى الاصلية و بين ذرى جمع حقيقي. حيث وجد ان الشدة النسبية لذرى الجمع الحقيقي دالة الى المسافة . وقد كانت نتائج الطريقتين متطابقة الى حد ما.

Keywords


Article
Structure and Depth Study of a Reflector Appears on 52-Seimic Sections in Um-Al-Anz Area, Western Desert, Iraq.

Authors: Bakhtiar Kader Aziz
Pages: 163-169
Loading...
Loading...
Abstract

A reflector was picked on (52) seismic sections, (2960 km length), in Um-AI-Anz area, western desert. It has two way time ranges between (2940-3700) msec. The reflector was identified throught correlating and tying the seismic sections of the surrounding area. The reflector represent the reflection from near top of the basement and most probably it was from a limestone bed (Cambrian age) which is covered the crysralline basement. Seismic maps, (lsochron, Velocity, and Depth), have been constructed for the reflector. The depth map shows that the reflector depths range between (6040-7600) m with respect to sea level. The general dip is toward west and southeastern. In structural point of view the present study denote to the existence of a very huge anticline in the western desert trending N40W. It has length and width range between (130 x 75) km. The depth map also shows the appearance of several anticlines have different dimension and closures. They have great importance in possibility of petroleum existence. Finally P3rtS of the two major faults. Abu-jeer and Umage-Samara-Halabja, have been detected and plotted on the isochron and depth maps. تم التقاط عاكس على(52) مقطع زلزالي يصل طولها الى 2960 كم فى منطقة ام العنز ضمن الصحراء الغربية , له زمن مزدوج يتراوح بين(3700-2940) ملثانية. لغرض تعريف العاكس و لعدم وجود ابار في المنطقة و المناطق المجاورة اجريت المضاهاة و ربط المقاطع الزلزالية لمنطقة ام العنز مع مثيلاتها في منطقة الفضوة التي فسرت سابقاً و تقع شمال منطقة الدراسة , اظهرت عملية الربط بان العاكس هو انعكاس من سطح قريب من قمة القاعدة و بالاجدر يمكن ان يكون انعكاس من طبقة جيرية تعود الى الكامبرى و تغطى سطح القاعدة الصخرية تم تحضيرخرائط زلزالية (زمنية ,سرعية و عميقة) لهذا العاكس. الخارطة العميقة بينت بان عمق العاكس يتراوح بين (7600 – 6040) م من مستوى سطح البحر. و بصورة عامة يميل نحو الغرب و الجنوب الشرقي. من الناحية التركيبية اشارت هذه الدراسة الى ظهور تحدب تركيبي كبير و فريد من نوعه في الصحراء الغربية يتجه N40W ذات ابعاد يتراوح بين (130 x 70) كم بالاضافة الى ذلك اظهرت الخارطة العميقة عديد من التراكيب المحدبة ذات ابعاد و انغلاقات مختلفة و لهم اهمية جيولوجية كبيرة في احتمالية وجود النفط و الغاز. اخيراً تم التقاط جزء من الفالقين الكبيرين ابوجير و اميج-سامراء- حلبجة على المقاطع الزلزالية و حدد على الخارطتين الزمنية و العمقية.

Keywords


Article
تاثير المعالجة بسماد NPK على تركيز البوتاسيوم و توزيعه في عينات من التراب العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

The effect of potassium addition, as NPK fertilizer, on the potassium concentration was studied in 25 Iraqi soil samples, as well as its distribution as structurally fixed or exchangeable ion in the mineral constituents of the soil and to assess the influence of soil type, physiographic, type of clay minerals and other specifications on the potassium behavior. NPK solution was added to the soil samples in various concentrations (0.017%, 0.035%, 0.069% and 0.1% K by wt.}. The samples were washed after treatment and the total and exchangeable K were determined and compared to pretreatment values The results showed an average increase of about 54% in the total K after treatment with NPK. Samples from Mousl and Hader areas showed the highest increase (70- 80%), Baiji, Baghdad and Was it samples showed medium values (about 65%), whereas western Desert and Basra samples showed the lowest increase (13-25%). The K enrichment took place after the first addition of NPK (lowest concentration). It was noticed that the content and type of clay minerals are the main factors influencing K uptake in the treated samples. Total K values were highest in the illiteracy samples, especially in slightly acidic (PH<7.0) and less saline soils (TDS < 1000 ppm). Exchangeable K increased in 16% of the samples after the 1st, 2nd and 3rd addition of NPK, but increased to 5.5% after the 4th addition (highest K concentration). It was noticed that the main increase in exchangeable. K took place in samples from Northern Iraq and the lowest in those from the south (Basra) and Western Desert. Exchangeable K, after treatment reached an average of about 6% of total K, which is lower than that before treatment this could be due to the high rate of K fixation in the structure of clay minerals after treatment with NPK depending on the nature and origin of these minerals The results also show that the factors influencing concentration of exchangeable K, after NPK treatment, are the content and type of clay minerals, salts content and pH of the soil. Higher K (ex) values were noticed in clay - rich soils, where montmorillonite and illite are dominant, salt content is low (<1000 ppm TDS) and weakly alkaline or neutral soils (pH2:7 0). The highest ratio of K(ex) I K(t) was noticed in the montmorillonite - rich soils of the Western Desert which suffered minimum K fixation after treatment due to the: nature of parent rocks of these soils in this area. This study has shown that most of potassium added as fertilizer to the soils fixed in the soil components and hence its use as a plant nutrient is limited to the time of addition, which requires adding the fertilizer in rations to ensure better results يتناول هذا البحث دراسة تاثير اضافة البوتاسيوم كسماد (NPK) المركب على تركيز البوتاسيوم في (25 عينة ) من التراب العراقية و توزيعه ما بين مواقع بلورية ثابتة او قابلة للتبادل الايوني في المكونات المعدنية الطينية للتربة و علاقة ذلك بنوع التربة و الموقع الجغرافي و نوع المعادن الطينية الموجودة فضلاً عن العوامل الاخرى المتعلقة بمواصفات التربة وصولا الى تقييم موضوع التسميد بالبوتاسيوم في الترب العراقية. اضيف سماد (NPK) الى عينات التربة كمحلول مائي بتراكيز مختلفة (%0.10 , %0.069, %0.035, %0.017 بوتاسيوم وزنًا( و غيلت العينات بعد المعالحة ثم جرى قياس تركيز البوتاسيوم الكلي و البوتاسيوم المتبادل ايونياً في العينات بعد المعالجة و مقارنتها مع هذه التراكيز فبل المعالجة. بينت النتائج حصول زيادة في تركيز البوتاسيوم الكلي في كافة عينات الدراسة بعد المعالجة بسماد (NPK) و بلغ معدل الزيادة حوالي %54 بالمقارنة مع المحتوى الاصلي من البوتاسيوم في العينات . تميزت عينات مناطق الموصل و الحضر باعلى الزيادا ت(معدل %80-70 ) و عينات مناطق بيجي و بغداد وواسط بزيادات متوسطة (معدل حوالي %65 )و عينات المناطق الصحراء الغربية و البصرة بنسب منخفضة(معدل %25-13 )و ثبتت هذه الزيادات بدون تغير من المعالجة الاولى (هقل التراكيز من NPK ). و لوحظ ان العوامل المؤثرة على استيعاب البوتاسيوم المضاف هي كمية و نوعية المعادن الطينية في العينات حيث ازدادت تراكيز البوتاسيوم الكلي في العينات الطينية التي يسود فيها معدن الالايت و كانت الزيادة اكبر في الترب ذات الطبيعة الحامضية الخفيفة (7.0>PH) و في الترب قليلة الملوحة (ppm 1000>TDS) . ازدادت تراكيز البوتاسيوم المتبادل بعد المعالجة في %16 من العينات عند استعمال التراكيز الواطئة من سماد (NPK) و شملت الزيادة اكثر من %55 من العينات في التراكيز العليا . و لوحظ ان اكثر الزيادات في البوتاسيوم المتبادل حصلت قي ترب المناطق الشمالية و اقلها في عينات مناطق البصرة و الصحراء الغربية. و بلغ معدل البوتاسيوم الوتبادل بعد المعالجة حوالي %6 من البوتاسيوم الكلي و هي اقل مما كانت عليه قبل المعالجة و يعود ذلك الا ان معظم البوتاسيوم المضاف تركز في مواقع بلورية ثابتة في المعادن الطينية غير القابلة للتبادل الايوني و يعود ذاك الى طبيعة و منشأ هذه المعادن التي تتميز بقابليتها على تثبيت البوتاسيوم في تركيبها البلوري . وقد لوحظ ان العوامل المؤثرة على تركيز البوتاسيوم المتبادل بعد المعالجة هي نوعية و كمية المعادن الطينية و نسبة الملوحة في الترب و الاس الهيدروجيني للتربة حيث كانت الزيادة اكبر في الترب الطينية الغنية بمعدبي المونتمورلونايت و الالايت الفقيرة بالاملاح (ppm 1000>TDS) و ذات الطبيعة القاعدية الخفيفة او المعتدلة (7.0

Keywords


Article
The Dimensionless Analysis of Groundwater Pumping Activity from Hypothtical Shallow Ponds in SAFWAN-ZUBAIR Area, South of IRAQ ق
التحليل الابعدي لفعالية ضخ االمياه الجوفية في برك ضحلة افتراضية في منطقة سفوان –الزبير جنوب العراق

Authors: علاء محسن عطية
Pages: 189-198
Loading...
Loading...
Abstract

The dynamics of flow associated with pumping form large diameter shallow ponds is investigated. Shallow ponds are considered as a means to develop unconfined shallow aquifer in many areas across the world. Large storage of such ponds allows pumping for short periods with large pumping discharge or for relatively long period with lower rates. A numerical finite-difference based model is used to establish effects of well storage, pond size/ partial penetration and pumping time on the pumping discharge of ponds. Numerical results are presented in terms of generalized dimensionless variables. Both steady and transient cases are identified. The results enable us to evaluate both the short term and long lam yields that can be obtained by pumping form large ponds constructed in phreatic aquifers of given dimensionless and properties. A design procedure is selected/ for transient case/ depending upon the model runs and dimensionless analysis. The parameters that can be obtained from design procedure include pond diameter/ pumping discharge and pumping schedule for given aquifer properties if a daily pumping-recovery cycle is designed as a means to develop the shallow aquifer. Design parameters are suggested for the purposes of planning and design of such pond as a water source for irrigation in Safwan-Zubair area/ south of Iraq. It can be stated that constructing ponds with 15m diameter and pumping time of 0.5d with pumping discharge of about 1980 m3/d are sustained for water demands for irrigation purposes in the area of question. The values of design parameters are based on averages and generalizations. تم تقييم ديناميكية جريان المياه الجوفية المرتبطة مع الضخ من البرك الضخلة الواسعة القطر و التي تعد وسيلة لتطوير المكامن المائية الضحلة غير المحصورة حيث يسمح خزين البركة الكبير بالضخ لفترات زمنية قصيرة و بمعدلات ضخ كبيرة او الضخ لفترات زمنية طويلة نسبياً و لكن بمعدلات ضخ ضخ اقل. استخدم نموذج عددي يعتمد على الفروقات المحددة لتقييم تاثير خزين و حجم البركة و الاختراق الجزئي و زمن الضخ على تصريف الضخ من البركة. عولجت كلا من حالتي الجريان المستقرة و غير المستقرة و عممت نتائج المحاكاة من خلال التحليل اللابعدي . ان نتائج التحليل اللا بعدي المبنية على تشغيلات النموذج العددي لحالات افتراضية متنوعة و التي تاخذ بنظر الاعتبار تاثير معضم العوامل على تصريف الضخ و معدل التدفق بالتجاه البركة من المكمن المائي تمكن من تقييم كلا من معاملات العطاء المائي طويلة الامد والقصيرة الامد الناتجة من الضخ من مثل هذه البرك و لقيم معينة من المعاملات الهيدروليكية و ابعاد المكمن و ظروفه الحدودية . اقترحت خطوات لتصميم برك وفقاً لمعطيات الحل العددي و التحليل اللابعدي في حالة كون الجريان غير مستقراً. المعاملات التي يمكن الحصول عليها من عملية التصميم تشمل كلا من قطر البركة و معدل الضخ و زمن الضخ. اما القيود المفروضة لعملية التصميم فهي كون عملية الضخ –عودة المنسوب تحدث وفق دورة يومية اي قترة ضخ مفردة متبوعة بفترة عودة منسوب . و بسبب طبيعة المكمن المائي الفتاتي في منطقة سفوان –الزبير و الذي من المزمع انشاء البرك فيه لتلافي تدهوره كماً و نوعاً, افترضت معاملات تصميم مبنية على معدل المعاملات الهيدروليكية و ابعاد المكمن . بنيت النتائج بان تصميم برك تزيد اقطارها على 14 متر بفترة ضخ فعلية مقدارها 1980 متر3 /يوم تكفي للايفاء بالاحتياجات المائية لغرض الارواء الزراعي خلال يوم كامل مع الاخذ بنظر الاعتبار ضمان عودة المنسوب المائي بمقدار %99 من الانخفاض المتحقق خلال طور الضخ .

Keywords


Article
Depositional environment and diagenetic development of yhe Mauddud formation in wells Am-3,wq-3,southern Iraq

Authors: Rafah T.Yehva
Pages: 200-203
Loading...
Loading...
Abstract

ان التصنيف لصور الاستشعار عن بعد باستخدام الطرق التقليدية تكون فيه بيانات الاستشعار عن بعد و نتائج التصنيف لهذه البيانات ممثلة بحيث يكون كل عنصر في الصورة يمثل صنف واحد من اصناف الغطاء الارضي الموجودة في الصورة. اما بالنسبة لاصناف الغطاء الارضي التي تكون متداخلة او متشابكة فلا يمكن اخذها بنظر الاعتبار في عملية استخلاص البيانات الاختبارية او في عملية حساب درجة ارتباط كل عنصر من عناصر الصورة بذلك الصنف , مما يؤدي الى دقة التصنيف و ضعف البيانات المستخلصة من الصورة . في هذا البحث تم استخدام طريقة التصنيف المضبب لزيادة دقة التصنيف و جعل الاصناف المتداخلة معرفة بشكل جيد. ان خوارزمية المجاميع المضبب المستخدمة في هذه الطريقة تتضمن مرحلتين : الاولى يتم فيها حساب

Keywords


Article
دراسة التغيرات البيئية و المناخية لترسبات السهل الفيضي (الرباعي المتاخر) لنهر الزاب الصغير- منطقة الزاب الصغير – منطقة ناحية الزاب - وسط العراق

Loading...
Loading...
Abstract

تم تحديد ثمانية انطقة بالينولوجية لترسبات السهل الفيضي لنهر الزاب الصغير تمتد اعمارها (البلايستوسين – الهولوسين). و تم تحديد التغيرات المناخية من خلال تناقص و ازدياد نسب حبوب الطلع للمجاميع النباتية و خاصChenoppodiacae, Graminae اضافة الى النباتات الاخرى و التي اظهرت بكونها تجمعات لنباتات السهوب Steppe .هظهرت الدراسة التاثير الواضح لسلاسل جبال مكحول و حمرين في عملية انتشار خبوب الطلع من مناطق المصدر و التي تكون على الاغلب المناطق الجبلية الشمالية و المناطق الغربية, اضافة الى نباتات السهوب. الحد الفاصل بين البلايستوسين – الهولوسين تم وضعه عند اول هيمنة واضحة لحبوب طلع الحشائش و التي انتشرت بصورة واسعة خلال الهولوسين

Keywords


Article
On multiplication modules and their generalization

Loading...
Loading...
Abstract

درس جين المقاسات الجدائية و اعماماتها. الغرض الرئيسي من هذا الحث هو تطوير خواص المقاسات الجدائية و اعماماتها. تم البرهنة على ان المقاسM يكون مقاساً جدائياً اذا و فقط اذا كان كل مقاس جزئي جوهري منه مقاساً جزئياً جدائياً. ايضاً تم البرهنة على ان المقاس MN يكون جدائياً تقريبا اذا كان كل من NوM مقاساً جدائياً تقريباً

Keywords


Article
Comutativity Results on Semiprime Rings

Authors: Mehsin Jabel Atteya --- A.H.Majeed
Pages: 224-226
Loading...
Loading...
Abstract

ان هدف هذا البحث هو برهان النتيجة الاتية لتكنR حلقة شبه اولية طليقة الالتواء من النمط U,2 مثالي غير صفري من Z(R) ,R مركز لــ Rوd:R->R اشتقاق غير صفري فان R تحتوي على مثالي مركزي غير صفري اذا تحقق واحد من الشروط الاتية: dn [x,y] -1± [x,y] ∋ Z(R ) لكل y,x في Uعندما nعدد صحيح موجب Z( R ) ∋ [x,y]± dm [x,y]± dp [x,y]-2لكل y,x في y عندما p,m عددان صحيحان موجبان

Keywords


Article
Gost Versus DES Encryption Algorithms

Loading...
Loading...
Abstract

عملية التشفير هي عملية تحويل المعلومات من صيغتها المفهومة الى صيغة غير واضحة , اما عملية فك الشفرة هي عملية اعادتها الى صيغتها الاصلية . و في كلا الحالتين, نحتاج الى خوارزميات بالاضافة الى مفتاح مشترك للتشفير و فك الشفرة. تقاس كفاءة الخوارزمية المستعملة للتشفير بصعوبة فتحها من قبل اشخاص غير مخولين . في هذا البحث نتعامل مع خوارزميتين للتشفير. الطريفة الاولى باستخدام دي- اس- اس و الثانية باستخدام جوست, يوضح البحث اهم العلاقات و الفروقات بين الخوارزميتين.

Keywords


Article
Action of S3 Homotopy 15-Spheres

Authors: Adill Naoum
Pages: 230-233
Loading...
Loading...
Abstract

في هذا البحث نجد علاقة بين فعل الزمرة S3 على السطوح الكروية الهوموتوبية ذات البعد 15 وبين ازواج السطوح الكروية من النمط (7,12)

Keywords


Article
Strongly Primary Submodules

Authors: A.G.Naoum --- Inaam M. Hadi
Pages: 234-237
Loading...
Loading...
Abstract

Let M be an R-module, where R is an integral domain with quotient field K .In this paper we introduce the concept of strongly primary submodule, where a submodule N of M is called strongly primary. if whenever r ϵ K . X ϵ M. rx ϵ N implies .X ϵ N or rn ϵ (N:M) for some n ϵ Z+ . We study this concept and give some of its properties. ليكن M مقاساً على R حيث ان R ساحة و حقل القسمة لها K .في هذا البحث نقدم مفهوم الموديل الجزئي الابتدائي بقوة , حيث انه اذا كان N مقاياً جزئياً من M ,فنقول ان N مقاساً جزئياً ابتدائياً بقوة , اذا كان لكلN ϶rx , M ϶ x, K ϶ r, يؤدي الى ان N ϶ x او N : M) ϶ rn) لبعض Z+ ϶ n .لقد درسنا هذا المفهوم و اعطينا بعض الخواص الاساسية له.

Keywords


Article
Flow of Non-Newtonian Fluid in Curved Duct with Varying Aspect Ratio

Authors: Fathi S.A. --- Hadi A.M. --- Zainy A.
Pages: 238-249
Loading...
Loading...
Abstract

In this study consideration is given to viscous, incompressible, second order fluid flowing in a rectangular duct, with varying aspect ratio, under the action of the pressure gradient. In particular consideration is given to visco-inelastic liquid. An orthogonal coordinates system has been framed to describe the fluid motion and it is found that the motion equations are controlled by two parameters namely; Dean number and the Non-Newtonian parameter. Solutions for the secondary flow and the axial velocity are derived as perturbations over straight pipe appearing through the dean number. The finite-difference method is employed to find a perturbation solution. These solutions have been developed in certain coordinates for harmonic and biharmonic equations. This study ended with the effect of the non-dimensional and aspect ratio parameters mentioned above on the secondary motion. في هذا البحث سنقوم بدراسة مائع لزج غير قابل للانضغاط من الرتبة الثانية ينساب داخل قناة ذات مقطع عرضي مستطيل باختلاف تناسب الابعاد و تحت تاثير ضغط متدرج , و بصورة خاصة الدراسة اخذت لسائل لزج و غير مرن و الذي يمثل بمعادلة الحالة و التي بالشكل TIk= 2

Keywords


Article
Satellite Image Classification by Fuzzy Neural Network

Authors: Loay Kadom Abood --- Fatima Bahjat Ibrahim
Pages: 250-254
Loading...
Loading...
Abstract

Implementation of Fuzzy Reasoning by structure or Neural Network method is used in this work, weights of Neural Network is Fuzzy Reasoning. The FNN can automatically identify the Fuzzy Rules and tune the membership function by modifying the connection weights of Network using the back-propagation algorithm. Post-classification rules is used to reduce the number of isolated mis-classified pixels occur after the pixel-by-pixel classification principle. تم استخدام في هذا العمل طريقة تنفيذ ال Fuzzy Reasoning باستخدام هيكلية الشبكات العصبية المضببة و و تكثل ال Fuzzy Reasoning الاوزان للشبكات العصبية . تستطيع الشبكات العصبية المضببة تلقائياً ان تعرف القواعد المضببة و تناغم وظائف ال membership بتعديل الاوزان للشبكة باستخدام خوارزمية ال Back-Propagantion . استخدمت قواعد لما بعد التصنيف لتقليل عدد ال Pixels المعزولة و غير المصنفة التي حدثت بعد استخدام التصنيف بمبدا Pixel-by-Pixel .

Keywords


Article
Diploid GA with Real-valued vs. Binary-coded Recombination Operator in Diploid Genetic Algorithm

Authors: Bara'a Ali Attea
Pages: 255-260
Loading...
Loading...
Abstract

Different evolutionary algorithms based on real coding have been presented for tracking parameter optimization problems. They include evolution strategies (ESs), and real-coded genetic algorithms (RCGAs). As the power of the GAs arises from their recombination (crossover) operator, and it may be considered to be one of the components to be borne in mind to improve the GA's behavior, researchers on evolutionary algorithms considered a new class of recombination operators- called real-valued recombination operators. In this paper, we examine the effect of real-valued recombination operator in diploid genetic algorithm, comparing its results with that of diploid genetic algorithm using bit-coding recombination operators.لقد استعملت الخوارزميات التطورية ذو عامل المزج حقيقي التمثيل و على اختلاف انواعها في حل مشاكل امثلية المعاملات , و من بين هذه الخوارزميات الاستراتيجيات التطورية و الخوارزميات الجينية ذات التمثيل الحقيقي . بالنسبة الى الخوارزميات الجينية فان قوة الخوارزمية تكمن في عامل الجمع او ما يسمى عامل المزج و الذي من الممكن ان يعتبر جزء اساسي لتحسين سلوك الخوارزمية الجينية , و في هذا المجال قام الباحثون بايجاد طبقة جديدة من عوامل التوحيد و التي تدعى ب " عوامل المزج ذات القيم حقيقة التمثيل الثنائي " . هذا البحث يقدم مقارنة بين كفاءة عامل المزج ذو التمثيل الثنائي في الخوارزميات الجينية ثنائية المجموعة الكروموسومية .

Keywords


Article
Computer Simulations of Astronomical Objects seen by the Next Generation Optical Space Telescopes

Authors: A.T.Mohammed
Pages: 261-269
Loading...
Loading...
Abstract

Computer simulations are carried out 10 quantify the quality of astronomical objects as seen by the Next Generation Space Telescope (NGST). These simulations are studied in terms of the modulation transfer function, MTF, of a reference star, and the power spectrum of a binary star. The results of these simulations are compared with the simulated results for the same astronomical objects as seen via Hubble Space Telescope (HST), and a 4 m Ground-Based Optical Telescope (GBT) in the absence and presence of atmospheric turbulence. This study is also extended to examine the percentage frequency recovery of these telescopes from a binary star of separation is just within the full extent of Hubble's psf in the absence and presence of atmospheric turbulence. تم محاكاة نوعية صور الاجسام الفلكية كما نرى بواسطة الجيل الجديد من التلسكوبات البصرية الفضائية . المحاكاة تمت من خلال دراسة دالة تضمين الانتقال لمصدر نقطي و كذلك طيف القدرة لنجم ثنائي. نتاائج هذه المحاكاة قورنت مع النتائج لنفس الاجسام الفلكية و لكن ماخوذة بواسطة هابل تلسكوب و تلسكوب بصري ارضي قطره 4 متر . الدراسة تضمنت كذلك تحديد كمية الترددات المسترجعة من نجم ثنائي (في حدود قدرة تحديد تلسكوب هابل) صور بواسطة التلسكوبات اعلاه.

Keywords


Article
Implementation of Pseudo-Coloring Technique on Thermal

Authors: Aws N. Al-Saadi --- Loay A.Jorge
Pages: 270-275
Loading...
Loading...
Abstract

يختص هذا البحث في قياس تاثيرات تطبيق تقنية الالوانColoring Technique Pseudo- على الصور الحرارية تم في هذة الدراسة اختيار العديد من الصور الحرارية و لمشاهد مختلفة, تلك الصور اخذت باستخدام (Argus Falcon Thermal Camera) و التي تعتمد الطول الموجي 3-5&8-12 Micron) ( و المنتجة من قبل شركة (Raytheon) . اقترح تحوير جديد لتقنية الالوان الزائفة مما يزيد من امكانية التمييز و الادراك للصور الحرارية حيث اقترحت طريقتين لتلوين الصور الحرارية(intensity slicing and Colro shading methods) و بنوعين من التوزيع اللوني(Uniform and non-uniform distributions)

Keywords


Article
Supervised Classification of Remote Sensing Images Using Fuzzy Technique

Authors: Dhia'a K.Mahdi
Pages: 276-280
Loading...
Loading...
Abstract

ان التصنيف الموجه لصور الاستشعار عن بعد باستخدام الطرق التقليدية تكون فيه بيانات الاستشعار عن بعد و نتائج التصنيف لهذه البيانات ممثلة بحيث يكون كل عنصر في الصورة يمثل صنف واحد من اصناف الغطاء الارضي الموجودة في الصورة. اما بالنسبة لاصناف الغطاء الارضي التي تكون متداخلة او متشابكة فلا يمكن اخذها بنظر الاعتبار في عملية استخلاص البيانات الاختبارية او في عملية حساب درجة ارتباط كل عنصر من عناصر الصورة بذلك الصنف , مما يؤدي الى دقة التصنيف و ضعف البيانات المستخلصة من الصورة . في هذا البحث تم استخدام طريقة التصنيف المضبب لزيادة دقة التصنيف و جعل الاصناف المتداخلة معرفة بشكل جيد. ان خوارزمية المجاميع المضبب المستخدمة في هذه الطريقة تتضمن مرحلتين : الاولى يتم فيها حساب معاملات التصنيفالمضببو في المرحلة الثانية يتم تقسيم الفضاء الطيفي للصورة الى مجاميع وفق نضرية المجاميع المضببة. ان هذه الطريقة طبقت على صور مستحصلة من القمر الصناعي لاند سات ذي متحسس نوع TM)).

Keywords


Article
Radiance to Reflectance Conversion Effects on Landsat TM Images

Loading...
Loading...
Abstract

in this research digital numbers (DNs) for Landsat-5 TM images was Converted to reflectance values, at first DNs converted to radiance by corrected for Gain and Offset values of the particular spectral TM band. Then converted these radiance values to spectral reflectance by correcting the atmospheric effects To study the effects or the conversion, digital image processing techniques were applied for both images (DNs and Reflectance). such as enhancement by histogram equalization, and geometrical correction. Image classification (supervised and unsupervised) also applied as comparative criteria. The analysis of the results shows that the reflectance image gave better ctassiilca.ion accuracy for supervised and unsupervised classification than image DNs while conversion DNs to reflectance image does not affect ns geometrical properties. في هذا البحث تم تحويل القيم الرقمية DNs لكل حزمة من صورة القمر الصناعي لاندسات TM 5 – الى قيم الانعكاسيةReflectance . في بادىء الامر تم تحويل DNs الى الاشعاعية ثم الى الانعكاسية الطيفية من خلال تصحيح تاثير الغلاف الجوي. و تم تطبيق بعض تقنيات المعالجة الرقمية على كلتا الصورتين الاصلية DNs و الانعكاسية Reflectance كطريقة تساوي المنحني التكراري و التصحيح الهندسي لملاحظة تاثير عملية تحويل الصور و تم كذلك تطبيق تقنية تصنيف الصور (موجه و غير موجه) كمقياس للمقارنة بين الصور الناتجة. من تحليل النتائج تبين بان صورة الانعكاسية (Reflectance) تعطي دقة تصنيف افضل في التصنيف الموجه و غير الموحه من صورة DNs بينما تحويلDNs الى انعكاسية Reflectance لا يؤثر على الصفات الهندسية للصورة.

Keywords


Article
Gradient of Magnetic Field in Pulsar Star

Loading...
Loading...
Abstract

The magnetic field of pulsar (B), is considered to be magnetic dipole field. The pulsar is a neutron star. The pulsar magnetic field is about (108 T), wit h high if curvature and radius or ( 104 m). The work is interested on the geometry of the magnetic field within the light cylinder (RL =3x108m).The model of pulsar, which we adopted, is that of (Goldriech & Julian), the dipole axis is in the same axis of the star rotation it is an aligned rotator. Within this consideration we studied the types or gradient with changing position angle (λ) The first type, -B-Grudien in (r) direction (∇rB), and the second type,-B- Gradient in (λ) direction (∇λB). The results indicated that the assumed magnetic field configuration enable us to estimate, why the two types of Grad.-B, increase towards the limits of the light cylinder. Therefore we noted the magnetic field inside the light cylinder is very strong with high curvature for star surface. Also, we concluded, after the boundary of (RL), the magnetic field lines are open and the charges will be accelerate with high velocity and flow out the light cylinder. النجم النابض هو نجم نيوتروني نابض دوار ذو مجال ثنائي قطب مغناطيسي يتيمز بشدته بحدود (108T) و انحنائه العالي بسبب صغر حجم النجم(104m) . ركزنا في هذا البحث على دراسة هندسة المجال المغناطيسي داخل منطقة اسطوانة الضوء (RL) ضمن الاطار الذي افترضه (Goldriech & Julian) و حيث يقع محور الدوران على المحور المغناطيسي للنجم . ووفقاً لهذه للافتراضات درسنا انواع انحدار المجال المغناطيسي مع تغير زاوية الموقع(λ) . النوع الاول انحدار المجال باتجاه (∇⃗rB)(r) و النوع الثاني انحدار المجال باتجاه (∇λB)(λ) . من خلال بحثنا هذا استنتجنا ان انحدار المجال المغناطيسي بنوعيه يتزايد باتجاه حدود اسطوانه الضوء حيث ان قوة المجال المغناطيسي عند الاقطاب و صغر حجم النابض و الانحناء العالي لسطح النجم هي من الاسباب الرئيسية لهذه الزيادة باتجاه حدود اسطوانة الضوء . كما لاحظنا ايضاًَ انه خطوط المجال المغناطيسي بعد حدود منطقة اسطوانة الضوء تصبح مفتوحة و لذلك فان الشحنات تتعجل بسرعة عالية (بحدود سرعة الضوء) هاربة بعيدا عن حدود الاسطوانة الضوئية

Keywords


Article
Fast Encoding Algorithm for Vector Quantization-Based on Block Truncation Coding Technique

Authors: Maha A. Hameed
Pages: 296-298
Loading...
Loading...
Abstract

An adaptation will he used to improve the compressibility of the BTC by utilizing the VQ method to represent the binary form of the coded image produced from the BTC. The encoding of a VQ-based image coding requires a full codebook search for each input vector to find out the best-matched codeword. It is a time consuming process. In our presence work, a fast algorithm for vector quantizing image data is proposed The algorithm is proved powerful.في هذا البحث تم تطوير طريقة تشفير البلوكات (الذي طبق على الصورة الثنائية الناتجة من استخدام طريقةBTC على الصورة). حيث ان عملية التشفير للبلوكات تاخذ فترة طويلة في عملية البحث لكتاب التشقير لغرض ايجاد البلوك المقارب لكل بلوك في الصورة , في بحثنا هذا تم ايجاد طريقة بحث سريعة تقلص من وقت عملية التشفير في تقنية تشفير البلوكات.

Keywords


Article
Comparison Between Zernike Moment and Central Moments for Matching Problem

Authors: Laith A. Eaalyoy --- Aws N. AL saadi --- Raid N. Hassan
Pages: 299-305
Loading...
Loading...
Abstract

Moment invariants have wide applications in image recognition since they were proposed. The recognition problem is very often connected with image reconstruction technique to determine a desired set of invariants for use feature extractor in the recognition system. The low order moments are found to be related to the global properties of the image, while high order moments contains information about details. It was found that the low order moments are not efficient for image recognition because the general shape of different objects can be similar and do not allow distinguishing one object from another. For this reason, some preprocessing have to be done to enhance this weakness , and use low order moments to overcome the weakness and test it for image recognition, image transformation (rotation, flip, translation and scaling). The main difficulty in the application of the invariant moments is an absence of the theoretical methods of estimation their efficiency in recognition tasks. In this paper, the goal is to analyze the significance of Zenike moments and central moments of different orders and compare them to determine who the best for matching in cases of is Image transformation. The accuracy for matching is almost (90%) for Zerinke moments and (95%) for central moment. للعزوم الثايتة تطبيقات واسعة لاغراض تمييز الصور. ان مشكلة التمييز ذات ارتباط كبير بتقنيات اعادة تركيب الصور لتحديد مجموعة من الثوابت المستخدمة لاستخلاص المعلم او السمة في منظومات التمييز . وجد ان الرتب المنخفضة مرتبطة بالصفات العامة للصورة بينما الرتب العالية تحتوي على تفتصيل المعلومات . كما وجد ان الرتب المنخفضة غير كفؤة لتمييز الصور لكون الشكل العام لمختلف الاجسام ممكن ان يكون متشابه و من ثم لا يسمح بالتمييز بين جسم و اخر . لهذا السبب يتوجب اجراء بعض المعالجات الاولية لتحسين ضعف الرتب المنخفضة و اختبارها في تمييز الصور و التحولات في الصور (التدوير و القلب و الانتقال و التكبير و التضغير) . الصعوبة الرئيسية في تطبيق العزوم الثابتة هي غياب الطرق النظرية في تخمين الاكفأ في مهام التمييز في هذا البحث . الهدف في هذا البحث هو تحليل الصفات المهمة لعزوم Zernike, Central لرتب مختلفة و المقارنة بينهما لتحديد الافضل في المطابقة تقريباً %90 لعزوم Zernike و تقريباً %95 لعزوم .Central

Keywords

Table of content: volume: issue: