Table of content

Journal of Engineering

مجلة الهندسة

ISSN: 17264073 25203339
Publisher: Baghdad University
Faculty: Engineering
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Journal Engineering was issued in 1986. It was Stopped from 1990 – 1997 because of the economic blockade. It restarted publication after the fourth scientific engineering conference for it published the papers that were accepted in the conference.
It is a scientific engineering journal refereed by specialized and qualified professors in most of the engineering fields and those Specialists in the issued by the college of Engineering university of Baghdad .It was serenely publibued , but from 2011 it has issued of monthly for the numerous papers submitted to the journal to publish their papers in this scientific journal in addition to some of the Arabs professors because the journal is considered one of the valued journals in the Arabic homelan .
Many professions were the head editor of the journal from its first issue. The first one was prof.dr. Laith Ismail Namiq then prof.dr. Mohammed A.Alawis ,prof.dr.Ali A Al – kilidar prof.dr. Abdul-Ilah Younis and currently Prof.dr.Qais S. Ismail.

AIMS AND SCOPE

The Journal of Engineering is an open access, monthly, refereed, peer-reviewed journal. It focuses on the different disciplines of engineering.

Its scope is to cover almost all the aspects of engineering and technology and their related topics. The Journal of Engineering tries to emphasize on publishing high-quality papers with an acceptable, professional and considerable background.

The submitted papers undergo plagiarism, a double-blind peer review by professionals in the paper specific specialty. This process is accomplished according to the Journal criteria of evaluation, where the manuscript, contents, and organization of the paper are to be checked. The papers will be available online for the readers.

Loading...
Contact info

Jadriyah, Baghdad
Iraq
Mobile:+964 7714076860
Email: info@jcoeng.edu.iq
https://www.jcoeng.edu.iq

Table of content: 2012 volume:18 issue:6

Article
Senarios of the City Future
سيناريوهات مستقبل المدينة

Loading...
Loading...
Abstract

In order to determine The Identity of Future Cities, the architecture does not provide us with one of the most basic needs (shelter), but also tangible evidence of the past and present as part of the communication, and best is an indicator of the future. Most of the narratives of the transformations of urban in twenty one century agreed that the city changed from an industrial society, the dominant over the previous century, to a pattern dominated by knowledge, information and communications, especially those that are remote and penetrated into the urban fabric, which produced the perceptions about the nature of identity, urban cities of the future, focusing Alternative research efforts of the city's future on the role of modern communications, transportation, and the structure of intelligence in the formation of new cities and an end to the old cities, this is one of the main problems faced by our cities, including present day Baghdad specifically. This study aims to provide schematic design study of what should be the city of Baghdad as an Arab Islamic future and determine its dimensions and the strategic requirements. The city is formed according to the current strategy, based on traditional concepts, the research indicates that this method of urban planning today, witnessed by the city did not meet the requirements of the city of tomorrow based on physical, social, religious, economic, fundamentals. Different human activities are concerned with production and use of information and knowledge in the development of an influential architectural style and structures that underliy the functions of urban lifestyles and social groups. The research suggests reconsideration of strategic plans on which the cities (including schemes of Developed Baghdad), which aspires to be humanitarian cities present the new and the coming future. Through the adoption of strategic schemes steming from the Islamic thought, dynamism is poised to accommodate future multi scenarios. لاجل تحديد هوية مدن المستقبل The Identity of Future Cities فأن العمارة لا تزودنا بواحدة من أهم الاحتياجات الأساسية (المأوى) فحسب، ولكنها الاثبات الملموس للماضي والحاضر بوصفها جزءاً من التواصل، وفي احسن حالاتها هي مؤشر للمستقبل. اتفقت معظم الطروحات الخاصة بالتحولات الحضرية للقرن الحادي والعشرين على أن المدينة تغيرت من المجتمع الصناعي المهيمن خلال القرن السابق إلى نمط تهيمن فيه المعرفة والمعلومات والاتصالات، وخاصة تلك التي تتم عن بعد وتغلغلت في النسيج الحضري، والتي أفرزت تصورات عن طبيعة الهوية الحضرية لمدن المستقبل، وتركزت جهود بحوثها البديلة للمدينة المستقبلية على دور الاتصالات والمواصلات الحديثة وبنية الذكاء في تشكيل المدن الجديدة وإنهاء المدن القديمة, وهي من ابرز المشاكل التي تعاني منها مدننا الحالية ومنها بغداد على وجه التحديد. يسعى هذا البحث إلى تقديم دراسة تخطيطية تصميمية لما ينبغي أن تكون عليه مدينة بغداد كمدينة عربية اسلامية مستقبلية ويحدد أبعادها ومتطلبات مخططها الاستراتيجي. فالمدينة الحالية شكلت وفق استراتيجية مبنية على مفاهيم التقليدية. يشير البحث إلى أن هذا الأسلوب في التخطيط العمراني الذي تشهده مدينة اليوم لا يتلائم مع متطلبات مدينة الغد التي تعتمد على قاعدة عمرانية, اجتماعية, دينية, اقتصادية, معرفية. تشكل الأنشطة الانسانية المختلفة فيها من إنتاج واستخدام المعلومات والمعرفة محركا أساسيا في تنميتها العمرانية ومؤثرا قويا في الأساليب التي تقوم عليها وظائفها العمرانية وأساليب عيش فئاتها الاجتماعية. يقترح البحث إعادة النظر في المخططات الاستراتيجية التي تقوم عليها المدن (ومنها مخططات تطوبر بغداد) التي تطمح أن تكون مدنا انسانية في حاضرها الجديدمستقبلها القادم وذلك من خلال تبنيها لمخططات استراتيجية نابعة من الفكر الاسلامي، تملك من الديناميكية ما يؤهلها لاستيعاب سيناريوهات مستقبلية متعددة.

Keywords


Article
Statistical Quality Control of Industrial Products at the General Company for Vegetable Oils
الرقابة النوعية الاحصائية لمنتج صناعي في الشركة العامة للزيوت النباتية

Authors: سلمان حسين عمران
Pages: 135-149
Loading...
Loading...
Abstract

This research includes the using of statistical to improve the quality of can plastics which is produced at the state company for Vegetable oils (Almaamon factory)by using the percentage defective control chart (p-chart)of a fixed sample.A sample of size (450)cans daily for(30) days was selected to determine the rejected product.Operations research with a(win QSB )package for p-chart)was used to determine test quality level required for product specification to justify that the process that is statistically controlled.The results show high degree of accuracy by using the program and the mathematical operations (primary and secondary)which used to draw the control limits charts and to reject the statistically uncontrolled samples.Moreover a final chart was drawn to be used in the factory.The research shows improvement of the can product by percentage(0.06 % ), product defects percentage was lowered from(0.53% to 0.47 %)for the production process which becomes statistically controlled .Also it was found that it was within Iraqi specification(1093).يتضمن البحث تطبيق لوحات السيطرة النوعية الاحصائية في تحسين جودة انتاج العبوة البلاستيكية المنتجة في الشركة العامةللزيوت النباتية– مصنع المأمون–وباستخدام لوحة نسب المعيب (P-chart)للعينة الثابتة لانها لا تطبق في الشركة وان الاسلوب الاحصائي في ضبط العملية الانتاجية غير مطبق بشكل دقيق لتقييم المنتوج النهائي حيث سحبت عينة حجمها(450)عبوة يوميا لمدة (30) يوم لتحديد المرفوض منها . تم أتباع بحوث العمليات في استعمال برامجيات الحاسوب الجاهزة لبحوث العمليات ومن ضمنها برنامج )(in QSB)على لوحة( ( p-chart للحصول على مستوى النوعية الملائم لمواصفات المنتج ومعرفة اذا كانت العملية الانتاجية منضبطةاحصائيا. أظهرت نتائج البرنامج الكفاءة العالية والدقة لكافة العمليات الحسابية الاولية والثانوية في رسم حدود ضبط اللوحة وبسرعة ولفترات زمنية قصيرة واستبعاد قيم العينات خارج حدود الضبط والتي جعلت العملية الانتاجية غير منضبطة احصائيا وبعدها تم رسم اللوحة النهائية التي ستعتمد داخل الشركة لانتظام سير العملية الانتاجية .اظهرت نتائج البحث تحسن في جودة انتاج عبوة منظف السائل ( 2 ) لتر بنسبة ( 0.06 % ) وجعل العملية الانتاجية منضبطة احصائيا ، حيث انخفضت نسبة معيب المنتج من(0.53%) الى ( 0.47 % ) من ناتج العملية الانتاجية.بالاضافة الى انها مطابقة للموصفة القياسية العراقية (1093 ).

Keywords


Article
Theoretical and Experimental Investigation of Transient Temperature Distribution in Friction Stir Welding of AA 7020-T53

Loading...
Loading...
Abstract

Finite element modeling of transient temperature distribution is used to understand physical phenomena occurring during the dwell (penetration) phase and moving of welding tool in friction stir welding (FSW) of 5mm plate made of 7020-T53 aluminum alloy at 1400rpm and 40mm/min. Thermocouples are used in locations near to the pin and under shoulder surface to study the welding tool penetration in the workpiece in advance and retreate sides along welding line in three positions (penetrate (start welding) , mid, pullout (end welding)). Numerical results of ANSYS 12.0 package are compared to experimental data including axial load measurements at different tool rotational speeds (710rpm.900rpm.1120rpm and 1400rpm) Based on the experimental records of transient temperature at several specific locations of thermocouples during the friction stir welding process the temperatures are higher on the advancing side (629.2oK) than the retreating side (605 oK) along welding line and temperature in the top of workpiece under tool shoulder is higher(645 oK) than bottom (635.79oK).The results of the simulation are in good agreement with that of experimental results. The peak temperature obtained was 70% of the melting point of parent metal.موديل رياضي بطريقة العناصر المحددة استخدم لتمثيل التوزيع الحراري العابروفهم الظواهر الفيزياوية التي تحدث اثناء عملية الغرز (دخول) و حركة اداة اللحام في عملية اللحام بطريقة اللخلط الاحتكا ك لصفيحة من سبيكة الالمنيوم(7020-T53)بسمك 5 ملم عند( سرعة دورانية 1400rpm,سرعة خطية40mm/min ). النتائج النظرية باستخدام ANSYS 12.0) )قورنت مع النتائج العملية متضمنة قياس الحمل العمودي عمليا لعدة سرع دورانية (1400rpm,1120rpm 900rpm, ,(710rpm في هذا العمل تم استخدام مزدوجات حرارية وضعت في مواقع قريبة من راس اداة اللحام (pin) وتحت (shoulder) لغرض دراسة عملية دخول وكيفية توزيع الحرارة على جانبي وتحت اداة اللحام و لثلاث مناطق من الصفيحة (منطقة الغرز ,وسط, نهاية اللحام (خروج اداة اللحام). بالاعتماد على النتائج العملية المسجلة للتوزيع الحراري العابر عند مواقع مختلفة للمزدوجات الحرارية على جانبي اداة اللحام خلال عملية اللحام الخلط الاحتكاك وجد ان درجة الحرارة في منطقة (629.2 oK advance)هي اعلى من منطقة (retreate 605 oK)على طول خط اللحام كما ان الحرارة عند سطح العينة تحت (shoulder 645 oK)هي اعلى من اسفل العينة (635.79oK),اقصى حرارة سجلت كانت 70% من درجة الانصهار للسبيكة الامنيوم .نتائج الموديل الرياضي كانت متوافقة مع النتائج العملية.


Article
Comparative Biosorption Of Pb(II), Cr(III) AND Cd(II) Ions In Single Component System By Live And Dead Anaerobic Biomass, Bath Study

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, dead and live anaerobic biomass was used in biosorption of Pb(II), Cr(III) and Cd(II) ions from a synthetic wastewater. The biosorption was investigated by batch adsorption experiments. It was found that, the biosorption capacities were significantly affected by biosorbent dosage. The process follows Langmuir isotherm (regression coefficient 0.995, 0.99 and 0.987 for Pb(II), Cr(III) and Cd(II) ions, respectively, onto dead anaerobic biomass) model with uniform distribution over the biomass surface. The experimental uptake capacity was 51.56, 29.2 and 28 mg/g for Pb(II), Cr(III) and Cd(II), respectively, onto dead anaerobic biomass, compared with 35, 13.6 and 11.8 mg/g for Pb(II), Cr(III) and Cd(II), respectively, onto live anaerobic biomass. The percentage reductions of live compared with dead anaerobic biomass in uptake capacity were 32.3, 53.4 and 57.8 for Pb(II), Cr(III) and Cd(II), respectively. The results indicated that, the dead anaerobic biomass is suitable as an efficient biosorbent for the removal of Pb(II), Cr(III) and Cd(II) ions from waste water.تم استخدام الكتلة الحيوية اللاهوائية الميتة والحية في عملية الامتزاز الحيوي لايونات عناصر الرصاص، الكروم الثلاثي والكادميوم من مياه الصرف. تم التحري عن الامتزاز الحيوي بواسطة تجارب نظام الدفعة. وجد ان قابلية الامتزاز الحيوي تتاثر بشكل واضح بواسطة كمية المادة الحيوية المستعملة. عمليات الامتزاز الحيوي اتبعت موديل Langmuir مع معامل انحدار 0.995، 0.99 و0.987 لكل من ايونات الرصاص، الكروم الثلاثي والكادميوم على الكتلة الحيوية اللاهوائية الميته مع توزيع منتظم على سطح الكتلة الحيوية. كانت قدرة الامتزاز التجريبية 51.56، 29.2 و 28 mg/g لايونات الرصاص، الكروم الثلاثي والكادميوم على الكتلة اللاهوائية الميتة مقارنة مع 35، 13.6 و 11.8 mg/g لايونات الرصاص، الكروم الثلاثي والكادميوم على الكتلة اللاهوائية الحية. كانت النسبة المئوية لانخفاض قدرة الامتزاز الكتلة اللاهوائية الحية مقارنة مع الكتلة اللاهوائية الميتة 32.3، 53.4 و 57.8 لايونات الرصاص، الكروم الثلاثي والكادميوم على التوالي. النتائج بينت انه الكتلة الحيوية اللاهوائية الميتة مناسبة بشكل فعال لازالة ايونات الرصاص، الكروم الثلاثي والكادميوم من مياه الفضلات.


Article
Experimental and numerical evaluation of friction stirs welding of AA 2024-W aluminum alloy
الحلول العملية والرقمية للحام الاحتكاكي بالمزج (FSW) لسبيكة المنيوم AA2024-W

Loading...
Loading...
Abstract

Friction Stir Welding (FSW) is one of the most effective solid states joining process and has numerous potential applications in many industries. A FSW numerical tool, based on ANSYS F.E software, has been developed. The amount of the heat gone to the tool dictates the life of the tool and the capability of the tool to produce a good processed zone. Hence, understanding the heat transfer aspect of the friction stir welding is extremely important for improving the process. Many research works were carried out to simulate the friction stir welding using various softwares to determine the temperature distribution for a given set of welding conditions. The objective of this research is to develop a finite element simulation of friction stir welding of AA2024-W Aluminium alloy. Numerical simulations are developed for thermal conductivity, specific heat and density to know the relationship of these factors with peak temperature. Variation of temperature with input parameters is observed. The simulation model is tested with experimental results. The results of the simulation are in good agreement with that of experimental results.يعد اللحام الاحتكاكي بالمزج (FSW) واحد من الطرق الفعالة للحام الحالة الصلبة ويدخل في الكثير من التطبيقات في مختلف الصناعات . تم تطوير حلول رقمية للحام الاحتكاكي بالمزج بالاعتماد علر برنامج ANSYS لحساب كمية الحرارة المتولدة خلال عملية اللحام والتي تؤثر على عمر وجودة منطقة اللحام والعدة، اذ ان من المهم معرفة كيفية انتقال الحرارة خلال اللحام الاحتكاكي بالمزج. عدد من الباحثين درسو توزيع درجات الحرارة خلال هذا النوع من اللحام باستخدام برامجيات متعددة. الغرض من هذا البحث تطوير حلول رقمية باستخدام طريقة العناصر المحددة (FEM) بالاستناد على برنامج ANSYS لسبيكة المنيوم نوع AA2024-W . تم تطوير هذه الحلول بالاعتماد على العلاقة التي تربط خواص التوصيل الحراري و الحرارة النوعية و الكثافة مع درجات الحرارة حيث تتغير هذه الخواص بتغير درجات الحرارة. المحاكة التي تم الحصول عليها تم التحقق عملياً من نتائجها واظهرت نتائج المقارنة وجود توافق جيد .


Article
Effects Of Functionalized Polyethylene And Styrene ButadIene Styrene Polymers On Performance Grade Of Local Asphalt Binder

Authors: Alaa H. Abed
Pages: 735-742
Loading...
Loading...
Abstract

Rutting is one of the major distresses in pavement. The objective of this paper is to develop an improved asphalt binder grading system for Iraq based on the principal of Superpave system, and increasing performance grade of product asphalt binder in Iraq using polymers without raising the viscosity of the binder. Two types of polymers are used, Plastomers, Functionalized Polyethylene (PE) which is developed by asphalt research group in Wisconsin University in the USA, and Elastomers, Styrene Butadiene Styrene (SBS) with and without cross linker. Mastercurve are drown for these modified binders, Rolling thin film aged, to show effects on rheological properties at high temperature for complex modulus (G*) and phase angle (δ). It concluded that 3.5% of Functionalized Polyethylene polymer (PE) is more effective than 4% of Styrene Butadiene Styrene (SBS) to shift up performance grade of local asphalt binder two grades to be PG (76-16). Furthermore, the viscosity of binders increasing about 200% when using 4 % SBS, while no significant effect on viscosity when using 3.5 % of PE, therefore, there is no need to increase temperature of mixing and compaction which may be effect on polymers In addition G*/sinδ is increased by a ratios of 1.6 to 2.96 for 2%, 4% respectively of SBS-based modifier (RTFO aged) and 1.4 to 3 for 2%, 3.5% respectively of PE-based polymers modifier. It can be seen that PE reduce G*.sinδ about 10%, while SBS increase G*.sinδ about 30% and PE reduces the stiffness of asphalt binder about 15 % at low temperature which make PE more effective, there is no significant effects on m-value.تخدد التبليط هو احد انواع الفشل الرئيسية في العراق، ان الهدف من هذا البحث هو تحسين درجة اداء الاسفلت العراقي اعتمادا على نظام التبليط الفائق، وزيادة درجة الاداء للاسفلت المنتج في العراق باستخدام البوليمرات بدون زيادة لزوجة الاسفلت. تم استخدام نوعين من البوليمرات، لدن،البولي اثلين الفعّال (PE) المطور من قبل مجموعة باحثين الأسفلت في جامعة وسكونسن في الولايات المتحدة الامريكية ومرن، الستايرين بيوتادين ستايرين (SBS) مع وبدون الكروس لنكر. مع رسم المنحني الرئيسي للاسفلت المعدل ذو التقادم الزمني القليل الذي يمثل خواص سيولة الاسفلت في درجات الحرارة العالية لمعامل القص المعقد (G*)ولزاوية الطور(δ) . وجد ان 3.5% من PE اكثر فعالية من 4% من SBS لزيادة درجة اداء الاسفلت درجتين ليكون (76-16)PG. استخدام SBS يؤدي الى زيادة لزوجة الاسفلت الى الضعف (200%) بينما ليس هناك تاثير لل PE على اللزوجة يذكر، لذلك ليس هناك حاجة لزيادة درجة حرارة الخلط والانضغاط والتي ممكن ان تؤثر على البوليمرات. G*/sinδ تزداد بمقدار 1.6 و 2.96 عند استخدام 2% و 4% من SBS على التوالي كأسفلت معدل ذو تقادم زمني قليل، وتزداد بمقدار 1.4 و 3 عند استخدام 2%و 3.5% من الاسفلت لمعدل بال PE على التوالي. G*.sinδ تقل بمقدار 10% عند استخدام PE وتزداد بمقدار 30% عند استخدام SBS. مقدار متانة الاسفلت تقل بمقدار 15% عند استخدام PE في درجات الحرارة المنخفضة والذي يجعل استخدام الPE اكثر فعالية، ليس هناك تاثير من استخدام البوليمر على ال قيمة M.


Article
Adsorption Of Phenol And P-Nitro Phenol Onto Date Stones: Equilibrium Isotherms, Kineticsand Thermodynamics Studies

Loading...
Loading...
Abstract

Adsorption capacity of a waste biomass, date stones, for phenolic compounds such as phenol (Ph) and p-nitro phenol (PNPh) was investigated. The characteristics of such waste biomass were determined and found to have a surface area and iodine number of 495.71 m2/g and 475.88 mg/g, respectively. The effects of temperature, initial sorbate concentration, and contact time on the adsorption process were studied. Experimental equilibrium data for adsorption of Ph and PNPh on date stones were analyzed by the Langmuir, Freundlich and Sips isotherm models. The results show that the best fit was achieved with the Sips isotherm equation with maximum adsorption capacities of 147.09 and 179.62 mg/g for Ph and PNPh, respectively. The kinetic data were fitted to pseudo-first order, pseudo-second order and intraparticle diffusion models, and was found to follow closely the pseudo-second order model for both Ph and PNPh. The calculated thermodynamic parameters, namely ∆G, ∆H, and ∆S showed that adsorption of Ph and PNPh onto date stones was spontaneous and endothermic under examined conditions. يهدف البحث إلى دراسه اشتخدام نوى التمر لازاله الملوثات الفينوليه مثل الفينول والبارا نايتروفينول من مخلفات المياه. تم تحديد المساحه السحطحيه والرقم الايوديني لنوى التمر وهي 495.71 م2 /غرام و 475.88 ملي غرام / غرام على التوالي. تم دراسة تأثير درجه الحراره , التركيز الاولي للماده الملوثه,وزمن الامنزاز على سعه امتزاز نوى التمر. تم تمثيل نتائج امتزاز الفينول والبارانايتروفينول على نوى التمر يشكل جيد جدا بواسطه معادله سيس, حيث تم الحصول على اعلى سعه امتزاز للفينول(147.09 ملي غرام/غرام) والبارانايتروفينول (179.62 ملي غرام/ غرام). ايضا تم دراسه حركيه عمليه الامتزاز وبينت النتائج ان معادله الدرجه الثانيه مثلت النتائج التجريبيه لعمليه الامتزاز بشكل جيد لكل من الفينول والبارانايتروفينول. بينت نتائج دراسه ثرموديناميكيه العمليه ان الامتزاز من النوع الماص للحراره لكل من الفينول والبارانايتروفينول.


Article
New Correlation To Calculate Absolute Permeability From Gas Permeameter
علاقة جديدة لحساب النفاذية المطلقة باستعمال جهاز نفاذية الغاز

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, two correlations are developed to calculate absolute rocks permeability from core samples tested by Gas Permeameter Apparatus. The first correlation can be applied if Kg≤100, the second correlation can be applied if Kg>100. Sixty core samples having different permeabilities to give a wide range of values that necessary to achieve a correlation. The developed correlation is easily applied and a quick method to avoid repeating the test at different pressure values. Only one pressure test is required to reach absolute permeability which is equivalent liquid permeability. The final results show, after comparison between the values of permeability from the correlations and the value of absolute permeability by liquid permeameter, good agreement between the values.تم في هذه الدراسة تطوير علاقتي ترابط لحساب النفاذية المطلقة للصخور من العينات التي يتم فحصها بجهاز قياس النفاذية باستخدام الغاز. العلاقة الأولى يمكن تطبيقها إذا كانت النفاذية للغاز ≤100 , العلاقة الثانية يمكن تطبقها اذا كانت النفاذية للغاز >100 . تم إعداد 60 عينة صخرية مختلفة النفاذيات لتغطية مدى واسع من القيم اللازمة لعمل العلاقتان . إن العلاقتين المطورة سهلة التطبيق وتعتبر طريقة سريعة تجنبنا لتكرار الفحص لمختلف الضغوط والاكتفاء بالفحص عند ضغط واحد ونتمكن من خلالها إلى التوصل لقيمة النفاذية المطلقة المكافئة لنفاذية السائل. وقد أظهرت النتائج النهائية بعد اجراء المقارنة بين النفاذية المستخرجة من العلاقتين مع قيم النفاذية المطلقة المستخرجة من جهاز قياس النفاذية باستخدام السائل وجود تطابق كبير بين القيم.

Keywords

Table of content: volume: issue: