Table of content

AL Rafdain Engineering Journal

مجلة هندسة الرافدين

ISSN: 18130526
Publisher: Mosul University
Faculty: Engineering
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Al Rafidain Engineering Journal
Abstract

The first issue of Al Rafidain Engineering Journal published in 1993 by the college of engineering – University of Mosul. The journal is publishing at a rate of six issues in the year (Bi-Monthly).
The journal publishes the referred original and valuable engineering research papers.
Al Rafidain engineering journal includes the following titles:

• Architectural Engineering
• Civil Engineering
• Computer Engineering
• Electrical Engineering
• Environmental Engineering
• Mechanical Engineering
• Megatronic Engineering
• Water Resources Engineering
The aim of publishing the journal is to develop the knowledge in the fields of applied engineering science.

• irrigation and drainage engineering
• Computer Engineering
Target domain and
Rivers Engineering magazine aims to develop knowledge in the field of engineering and science related to it. Should contribute to the article submitted for publication in the development of engineering sciences in various fields will be considered in the dissemination of innovative and distinctive articles in these areas. Articles which are referred to the magazine for the purpose of evaluating the arbitrators with the reputation and extensive experience in the field of jurisdiction has been accepted for publication or apologize. And will be re-papers not accepted for publication to their owners.

Loading...
Contact info

ealrafidain@yahoo.com

Table of content: 2009 volume:17 issue:5

Article
A Study on the Effects of Servovalve Lap on the Performance of a Closed - Loop Electrohydraulic Position Control System
دراسة تأثيرات الجزء المتراكب للصمام المؤازر على أداء المنظومة الكهروهيدروليكية المغلقة لمنظومة التحكم على الموقع

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This paper deals with a closed–loop position control of a double acting and double–rod actuator using an electrohydraulic servovalve (EHSV). This system is studied by using symmetric critical center spool valve (zerolapped) and open center spool valve (underlapped). The nonlinear dynamic behavior of each case is undertaken and simulated. The system is modeled by using five state variables (piston position, piston velocity, actuator pressures, and servovalve spool displacement) and is tested under different step inputs. The EHSV is modeled with a first order differential equation. The closed-loop system stability is investigated by introducing equilibrium state into Jacobian matrix and determining the eignvalues. Viscous friction and compressibility of oil are included in the modeling of the system. Because the electrohydraulic position servo system is not very sensitive to coulomb friction and piston leakage they are neglected. The work showed that when the underlapped servovalve operates in the underlap region, the hydraulic position control system has more stable operation and better transient responses. Keywords: Zerolap, Underlap, EHSV, Steady-State Characteristics, Dynamic Response, Position Control, Modeling, Simulation. يهدف البحث الحالي دراسة تأثير الجزء المتراكب (Lap) لصمام الكهروهايدروليكي المؤازر على المنظومة المغلقة المسيطرة على حركة المشغل الهايدروليكي ذات مكبس ثنائي الفعل و ثنائي الذراع . ُدرِست هذه المنظومة باستخدام الصمامين المؤازرين المتماثلين من نوع (zerolap) ، (underlap) .تم دراسة التصرف الديناميكي اللاخطي للمنظومة لكل حالة . ُمثِلت منظومة السيطرة بخمس متغيرات الحالة ((State variable (موقع المكبس ,سرعة المكبس ، الضغط على جانبي المكبس داخل المشغل وموقع صمام المؤازرة) وتم اختبار المنظومة لقيم ادخال مختلفة .تم تمثيل سلوك الصمام الكهروهايدروليكي المؤازر بمعادلة تفاضلية من الدرجة الاولى. اما استقرارية المنظومة فقد تم التحقق منها باشتقاق مصفوفة الـ Jacobian لكلا المنظومتين وتعويض نقطة التوازن فيها. تضمن النموذج الرياضي للمنظومة الاحتكاك اللزج وانضغاطية الزيت و تم اهمال تأثير الاحتكاك المرفقي وتسرب الزيت داخل المشغل بسبب عدم حساسية المنظومة لهما. وجد في هذا البحث ان منظومة السيطرة التي تستعمل الصمام المؤازر (underlap) تعمل باستقرارية اكثر و بسرعة استجابة احسن.


Article
Active Control Of Vibration For Aflixibly Supported Rigid Rotor On Oil Film Bearings
السيطرة الفعالة على الاهتزازات لدوار صلد يستند بصورة مرنة على محامل مزيتة

Loading...
Loading...
Abstract

Vibrations in rotating system are considered as one of the major operating problems since they have adverse effects on the performance of rotating system, which result in operating life reduction. In this research, the active control of vibration, as a response to mass unbalance, in a rigid rotor symmetrically supported by an oil film bearing is considered. A model of rigid rotor is considered in this study, in which the unbalance mass is positioned out of the plane of the geometrical center of the system. For the cases studied, the active control of system vibration was achieved by the Application of two techniques, namely, pole placement and optimal control techniques, the system dynamics is represented by mathematical models and the system is simulated by a digital computer using Matlab programs. The results obtained showed a high reduction in vibration amplitude, This reduction was more than 80 % and in some situations it raises to more than 90 %. Key words: Rotor vibration, rotor bearing system, Active vibration control. الخلاصة تُعد الاهتزازات في أنظمة المحاور الدوارة من المشاكل التشغيلية المهمة ، إذ تؤثر سلباً على أداء الأنظمة الدوارة، مما يؤثر على العمر التشغيلي. يتضمن هذا البحث دراسة نظرية للسيطرة الفعّالة على الاهتزازات الناجمة عن عدم الاتزان الكتلي في نماذج نظام عمود دوار مستند على محامل مقعدية مزيتة مُتماثلة، مع أخذ صفة الصلابة لعمود الدوران بنظر الاعتبار. اعتمد في هذا البحث حالة لنموذج عمود الدوران يتمثل عدم الاتزان الكتلي فيه بكتلة واقعة خارج المستوي المار بالمركز الهندسي للنظام . تمت السيطرة على الاهتزازات في النظام باستخدام تقنية تعييـن القطب وتقنية السيطرة المثالية. وتم تمثيل النظام الحركي بنماذج رياضية وإجراء محاكاة للنظام بوساطة الحاسوب وباستخدام برنامج ماتلاب . أعطت النتائج المستحصلة للسيطرة على الاهتزازات في النماذج المدروسة نسب انخفاض عالية في سعة الاهتزاز، إذ كانت لا تقل عـن ( 80%) في جميع الحالات التي تم بحثها وتزيد في بعضها عن هذه النسبة لتصل إلى أكثر من (90%) . الكلمات الدالة: اهتزازات عمود الدوران، نظام الدوار-المحمل، السيطرة الفعالة على الاهتزازات.


Article
THD Reduction Using Series Transformer Connection In A STATCOM Within Mosul Ring System
تقليل المحتوى الكلي للتشوه باستخدام ربط التوالي للمحولة في المعوض التزامني الساكن ضمن النظام الحلقي لمدينة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The static synchronous compensator (STATCOM) is one of the components of Flexible AC Transmission System (FACT). STATCOM is used to compensate the reactive power with fast response. It consist of power electronic devices. The main drawback of STATCOM is harmonics injection to the system. Different techniques can be used to reduce harmonic injection, such as the use of 12-pulse STATCOM with Pulse Width Modulation (PWM) to control the operation of power electronic devices. In this work the series connection of transformers is studied and compared with parallel connection. The study is applied to the suggested STATCOM in the ring system around Mosul city. Matlab / Simulink is used to analyze the two systems. The results are given and discussed in the paper. Also it is found that the Total Harmonic Distortion (THD) can be further reduced by using series connection of transformers secondary rather than shunt connection. Keywords :STATCOM, Harmonic reduction, Transformer connection in STATCOM, Mosul distribution ring. يعد المعوض التزامني الساكن (STATCOM) احد مكونات نظام النقل المتناوب المرن (FACT). حيث يستخدم المعوض التزامني الساكن لتعويض القدرة المتفاعلة باستجابة سريعة. ويتكون من نبائط الكترونيات القدرة. ويمثل توليد مجموعة من التوافقيات في الشبكة عائقا رئيسيا عند استخدامه. وهناك تقنيات مختلفة تعمل إلى تقليل هذه التوافقيات كثيرا منها استخدام المعوض ذو 12 نبضة وفق تقنية تضمين عرض النبضة (PWM). تم في هذا البحث دراسة استخدام ربط التوالي للمحولة في المعوض التزامني الساكن ومقارنته مع ربط التوازي. طبق التحليل على المعوض المتزامن المقترح للنظام الحلقي لمدينة الموصل. وتم تحليل الشبكة باستخدام برنامج Matlab / Simulink مع عرض ومناقشة النتائج. ولوحظ ان استخدام ربط التوالي لثانوي تلك المحولات يقلل كثيرا من المحتوى الكلي للتشوه (THD) مقارنة مع ربط التوازي.


Article
Numerical Study of Natural Convection Heat Transfer of Porous Cavity contains Partitions and Square body by Using Thermal Non-Equilibrium Model
دراسة عددية لانتقال الحرارة بالحمل الطبيعي لتجويف مسامي يحتوي على حواجز وجسم مربع المقطع باستخدام نموذج غير متزن حرارياً

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract In this research, natural cnvective heat transfer between hot walls of cavity and a cold body with square section concentric in cavity is studied numerically. The cavity is filled with a saturated porous medium with thermally non-equilibrium between the solid and fluid phases. Two adiabatic partitions attached to the walls of cavity .The governing equations include continuity, momentum and energy equations are solved by using finite deference method with Gauss-Seidle iterative method. This investigation was performed under the effect of four non-dimensional groups which defined as : modified Rayleigh number (100≤Ra*≤1000), scaled heat transfer coefficient (0.1≤H≤100), thermal conductivity ratio (0.1≤Kr≤100) and the location of the partitions with respect to the length of the cavity (Yp*=0.25,0.5,0.75). The results were presented in terms of streamlines and isotherms of fluid and solid phases and the relations between Nusselt number variation with modified Rayleigh number .The Nusselt number in each phases(solid and liquid) and total Nusselt number are found to be increased proportionally due to the increasing in modified Rayleigh number. The effect of thermal conductivity ratio on Nusselt number was comprehensive while scaled heat transfer coefficient was confined to solid phase Nusselt number. Also the results showed that when the two partitions moved towards upper part of cavity , the quantity of heat transfer is to be larger and the maximum heat transfer is to be when the horizontal partitions in the upper part of the cavity in all cases . الخلاصة في هذا البحث تم اجراء دراسة عددية لانتقال الحرارة بالحمل الطبيعي بين جدران تجويف محتفظة بدرجة حرارة عالية وجسم مربع المقطع متمركز داخل التجويف ويحتفظ بدرجة حرارة منخفضة .التجويف مملوء بوسط مسامي مشبع وفي حالة لااتزان حراري بين الجزء الصلب والمائع ، مع وجود حاجزين اديباتيين ملصوقين على الجدران العمودية للتجويف. المعادلات المتحكمة بالمسالة والتي تتضمن : معادلات الاستمرارية والزخم والطاقة ، تم حلها باستخدام طريقة الفروق المحددة مع طريقة كاوس - سيدل المتناوبة .اجريت هذه الدراسة تحت تأثير اربع متغيرات لابعدية باعتبارها المعلمات الرئيسية للمسئلة وتتمثل : عدد رايلي المطور(0≤Ra*≤1000) ، معامل انتقال الحرارة المدرج (0.1≤H≤100) ، نسبة التوصيلية الحرارية (0.1≤Kr≤100) ، و موقع الحاجزين على الجدران العمودية نسبة لعرض التجويف (yp=0.25,0.5,0.75) . تم تمثيل النتائج بدلالة خطوط الانسياب وخطوط درجات الحرارة للجزأين (الصلب والمائع) وعرض العلاقة بين معدل عدد نسلت مع عدد رايلي . اتضح من الدراسة ان زيادة عدد رايلي المطور يؤدي الى زيادة عدد نسلت للجزء الصلب وعدد نسلت للجزء المائع وعدد نسلت الكلي ، وقد لوحظ ان تاثير نسبة التوصيلية الحرارية على عدد نسلت يكون شاملا في حين يقتصر تاثير معامل انتقال الحرارة المدرج على عدد نسلت للجزء الصلب . اما بالنسبة لموقع الحاجزين فقد تبين بانه كلما تحركت باتجاه الاعلى تكون كمية انتقال الحرارة اعلى اي ان اعلى انتقال حرارة يكون عندما يكون موقع الحاجزين الافقيين في اعلى التجويف ولجميع الحالات .( الكلمات الدالة: وسط مسامي ، لااتزان حراري ، انتقال الحرارة ، الحمل الطبيعي )


Article
Applying Direct Sequence Spread Spectrum to Improve the Throughput of Aloha Protocols
استخدام الطيف المنتشر من النوع التسلسلي المباشر لتحسين كفاءة بروتوكولات آلوها

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Aloha protocols are characterized by their easy performance and relatively simple hardware requirement as compared with other protocols like CSMA/CA. The main disadvantages of Aloha protocols are the low throughput and long delays as the offered load increases. In this paper, direct sequence spread spectrum is introduced to increase the throughput of Aloha protocols. This can be achieved by increasing the auto correlation and minimizing the cross correlation and as a consequence decreasing the rate of contention between the transmitted packets. Keywords: Aloha, Slotted Aloha, Direct Sequence, Spread Spectrum. تتصف بروتوكولات Aloha بسهولة العمل وبساطة الأجهزة المطلوبة وذلك بالقياس إلى الأنواع الأخرى مثل CSMA/CA. إلا أنــه من المـــــساوئ الرئيـــسية لبـروتوكــــولات Aloha هــو القـــيم الـــصغيرة للـ Throughput والتأخير الكبير وخصوصاً عندما يكون هناك ازدياد في طلبات الإرسال. في هذا البحث استخدم الطيـــف المنتشر من نــــوع Direct Sequence لتحــسين الـــ Throughput لبروتوكولات Aloha وقــد تحقـــق ذلـــك عن طريــق زيادة قيــمة Auto Correlation وتقليل قيمة Cross Correlation وكنتيجة لذلك تم تقليل معـدلات التصادم بين الحزم المرسلة.


Article
Wavelet-Based Homomorphic De-Speckling Technique With Directional Weighted-Averaging Stage
تقنية متماثلة لترشيح ألضوضاء ألرقطية باعتماد ألتحويل ألمويجي و ألتعديل ألاتجاهي ألمعير

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract In this paper, a new homomorphic wavelet-based de-speckling technique is proposed. The technique combines a spatial domain processing with another transform domain processing in a homomorphic environment. The spatial domain nonlinear processing is based on replacing each log-transformed pixel value of the speckled image by a weighted-average of the log-transformed pixel values in the neighborhood of that pixel. The weighted averaged log-transformed image is then subjected to wavelet thresholding for further nonlinear transform domain processing. An exponential operation on the filtered output is used to simulate the final homomorphic antilog-transformation stage and to obtain the de-speckled image. Quantitative and qualitative measures prove the superiority of the proposed technique for the applications of image classification and recognition in ultrasonic and SAR systems. Keywords: Speckle noise, homomorphic environment, weighted-average, wavelet thresholding الخلاصة روعي في هذا ألبحث تصميم وتنفيذ تقنية متماثلة لترشيح ألضوضاء ألرقطية تم فيها ألمزج بين معالجتين غير خطيتين، ألأولى تعتمد ألتعديل ألاتجاهي ألمعير للخلايا ألصورية ألتي سبق أخد لوغاريتمها نتيجة للهيكلية ألمتماثلة. أما ألمعالجة ألثانية فهي ادخال تلك الصور المعيرة اتجاهيآ الى عتبة مويجية خاصة. ولانجاز الهيكلية ألتماثلية تعالج تلك ألصور أسيآ للحصول على ألصورة ألمرشحة. ألقياسات ألكمية و ألنوعية أثبتت تفوق أداء ألتقنية ألمقترحة وملائمتها لتطبيقات ألتصنيف وألتمييز في أنظمة ألسونار وألرادار.


Article
The Effect of Power Swing on Distance Relays Performance
تأثير تأرجح القدرة على أداء المرحلات المسافية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The distance relay is suffering from under-reach in its performance. This is because of some transient disturbance, which may happen when the power flows and swings. Besides that the power swings as a consequence of some fault cases. In this paper a new distance relay has been suggested and modeled for detecting stable and unstable power swings. This relay is known as out of step relay (OOS). The method employed is to measure the rate of change of the positive sequence impedance of the relay which supervise the trip signal that comes out of the distance relay. It allows the distance relay to work, if it detects an unstable power swing or a fault. On the other hand it blocks it if the power swing is stable. The new relay have been modeled and simulated using MATLAB-SIMULINK software programs. The performance of this relay has been tested on an equivalent two sources system. The results prove that the suggested relay is active and fast. Thus overcoming the limitation of the distance relay in case of under-reach. The results also show that the new relay has the ability in discriminating between the types of faults, that occur during power swings. Key Word: Power swing, Distance relay , Out of step protection technique. الخلاصة تعاني المرحلات المسافية من قصور في الأداء بسبب الاضطرابات العابرة التي تحدث عند انتقال القدرة وتأرجحها إضافة إلى حالات الأعطال المصاحبة لتأرجح انتقال القدرة في المنظومات. يتناول هذا البحث تمثيل ونمذجة مرحلة المسافة التقليدية واختبار عملها في حالات تأرجح القدرة المستقر وغير المستقر. كذلك تم نمذجة ومحاكاة مرحلة جديدة تستخدم للكشف عن حالات تأرجح القدرة وتعرف بمرحلة الخروج عن التزامن Out of Step (OOS))) باستخدام طريقة قياس معدل تغير ممانعة التعاقيب الموجب حيث تقوم هذه المرحلة بالاشراف على إشارات الافلات التي تصدرها المرحلة المسافية وتعمل على كبحها إذا كان تأرجح القدرة مستقر وتسمح لها بالعمل في حالة كشفها لتأرجح غير مستقر وحالة العطل. تم تمثيل ونمذجة هذه المرحلة باستخدام برنامج (Matlab Simulink V6.5) واختبر أداء المرحلة على نظام مكافئ ثنائي التغذية. وأظهرت النتائج فعالية هذه الطريقة وسرعة استجابتها في الحد من قصور مرحلات المسافة في الاستجابة للحالات العابرة بسبب تأرجح القدرة. كذلك أظهرت النتائج إمكانية عالية للتمييز بين الأعطال التي تحصل في مدة التأرجح.


Article
The Effect Of A Variable Percentage Of Limestone Filler On Some Mechanical Properties Of Self-Compacting Concrete
دراسة تأثير تغير نسبة مسحوق حجر الكلس كمواد ناعمة على بعض الخواص الميكانيكية للخرسانة المرصوصة ذاتياُ

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The first aim of this experimental program is to produce and evaluate Self-Consolidating Concrete (SCC); the second aim is to replace part of cement by predetermined percentages of limestone powder CaCo3 (LSP) to find out the effect of a variable percentage of LSP on some mechanical properties of SCC. The study also takes into account the difference between using the LSP as a replacement or as an additive of cement to the mix. Six concrete mixes were prepared. The first one was without LSP (0%), second, third and fourth ones contained LSP as percentage replacement of cement in the order of 20,30,40% respectively, fifth and sixth mixes contained 20,30% LSP but as an additive to the cement. Results showed that using LSP as replacement of cement led to the production of SCC. Using LSP as replacement also led to economical advantages due to the decrease in plasticizer content, with no noticeable differences in mechanical properties of SCC, but causing a fluidity increase of SCC when using LSP as an additive. Key words: Concrete mechanical Strength, Limestone Filler, Self-Compacting Concrete. ان الهدف الاول من البرنامج العملي لهذا البحث هو الحصول على خرسانة مرصوصة ذاتيا، اما الهدف الثاني من البحث فهو استبدال جزء من كمية السمنت بمواد ناعمة اخرى اقل كلفة وهي مسحوق حجر الكلس(CaCo3) ودراسة تأثير هذه المادة على بعض الخواص الميكانيكية للخرسانة المرصوصة ذاتيا، أما الهدف الثالث من البحث فهو مخصص لمعرفة الفرق بين اضافة مسحوق حجرالكلس كنسبة بديلة عن السمنت وبين اضافة نفس النسبة من نفس المادة ولكن كمادة مضافة للسمنت وليس بديلة عنه، ولتحقيق هذه الاهداف تم صب ست خلطات خرسانية، الخلطة الاولى لا تحتوي على مواد ناعمة اي ان نسبة مسحوق حجر الكلس فيها تساوي (0%) اما الخلطة الثانية والثالثة والرابعة فقد تم اضافة مسحوق حجر الكلس وبنسبة(20,30,40%) على التوالي من وزن السمنت كنسب بديلة عنه، واخيرا الخلطة الخامسة والسادسة تم اضافة مسحوق حجر الكلس لها بنسب (20,30%) على التوالي من وزن السمنت كنسب مضافة له.اظهرت النتائج انه يمكن استخدام مسحوق حجرالكلس كمادة ناعمة لتكوين خرسانة مرصوصة ذاتيا وان استخدامها اقتصادي لانها تقلل من كمية الملدنات التي تحتاجها هذه الخرسانة،كما وجد انه لا يوجد فرق كبير في الخواص الميكانيكية للخرسانة المرصوصة ذاتيا عند استعمال مسحوق حجر الكلس كبديل عن السمنت او كمادة مضافة عدا ان اضافة مسحوق حجر الكلس كمواد مضافة يعمل على زيادة سيولة الخرسانة.


Article
Wastewater Treatment of Khanssa Hospital by Using Some Types of Muds
معالجة مياه مطروحات مستشفى الخنساء باستخدام بعض الأطيان

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study aimed to treat the wastewater of Khansaa Hospital in Mosul city by using mud of ( Bentonite , Ninavite & Kaoline ) the experiments were conducted by using the Jar-Test as laboratory scale .The efficiency had been calculated by the following characteristics :-( Chemical Oxygen Demand ( COD ) , Biochemical Oxygen Demand ( BOD5 ) , Oil and grease , Chloride , Sulphate ,Turbidity ,Total Hardness , Calcium , magnesium , Phosphate , Nitrate, Electrical conductivity ( Ec ) & ( pH ) ) . Bentonite showed the best removal efficiency , followed by Ninavite and Kaoline respectively . The removal efficiency was shown at the optimum doses for Bentonite then Ninavite and Kaoline at doses ( 40 , 50 & 60 ) mg/l respectively .Removal of COD give (62%,58%,51%) and (55%,50%,45%) for BOD5 at optimum doses , while oil and grease removal efficiency was (56%,51%&44%).Phosphate removal was (48%,42% & 39%) and efficiency of sulphate removal (46%,41.6% & 38) , while chloride removal efficiency (22%,20% & 17.2%). Key Words: Bentonite Clay, Ninavite Clay, Kaoline Clay, Coagulation,Hospital Wastewater Treatment. الخلاصة تم في هذا البحث إجراء معالجة مياه مطروحات مستشفى الخنساء في الموصل وذلك باستخدام جرع مختلفة من الأطيان التالية( البنتونايت، النينافايت، والكاؤلين) واعتماد فحص الجرة كنموذج مختبري. تم التعرف على كفاءة الإزالة بمتابعة التغير الحاصل في الخصائص الأتية:- ( المتطلب الكيمياوي للأوكسجين (COD)، المتطلب البايوكيمياوي للاوكسجين(BOD5)، الدهون والشحوم، الكلوريدات، الكبريتات، الكدرة، العسرة الكلية، الكالسيوم، المغنيسيوم، الفوسفات، النترات، التوصيل الكهربائي (Ec)، الرقم الهيدروجيني (pH)). حققت الأطيان كفاءة إزالة عالية للخصائص المشار لها في البحث عند الجرع المثلى وأظهر طين البنتونايت كفاءة تفوق النوعين الأخرين يليه طين النينافايت ومن ثم طين الكاؤلين في الكفاءة، إذ بلغت الجرع المثلى للأطيان( البنتونايت، النينافايت، الكاؤلين) القيم (60,50,40) ملغرام/لتر على التوالي. حيث حققت الجرع المثلى للاطيان ازالة للحمل العضوي المقاس على شكل COD كالاتي (62%،58%،51%) على التوالي للاطيان (البنتونايت ، النينافايت ، الكاؤلين )،و حققت الجرع المثلى ازالة للمتطلب البايوكيمياوي للاوكسجين (BOD5) كالأتي ((45%,50%,55% على التوالي،وازيلت الدهون و الشحوم عند الجرع المثلى بكفاءة ((44%,51%,56% و الفوسفات ازيلت بالقيم التالية ((39%,42%,48% اما بالنسبة للكبريتات فقد كانت كفاءات الازالة كالاتي (38%,41.6%,46%) و للكلوريدات ((17.2%,20%,22% . الكلمات الدالة : طين البنتونايت ، طين الكاؤلين ، طين النينافايت ، التخثير ، معالجة مياه فضلات المستشفيات .


Article
Predicting The Relationship Between The Modulus Of Rupture And Compressive Strength Of Cement Mortar
التنبؤ بعلاقة بين معامل الكسر ومقاومة الانضغاط لمونة الاسمنت

Loading...
Loading...
Abstract

The present paper deals with studying the effect of sand/cement (s/c) ratio and water/cement (w/c) ratio on the mechanical properties of cement mortar and to predict a relationship between modulus of rupture and compressive strength for the cement mortar. In the present work seventy two sample of cubes and prisms were tested for compressive strength and modulus of rupture. All the tests were carried out in accordance to the ASTM specification C109 using twelve different mix proportions of cement/sand ratio and water/cement ratio. From the test results and based on regression analysis a best power relation between modulus of rupture and compressive strength are proposed. Keywords: compressive strength, modulus of rupture, mortar, sand. الخلاصة يتضمن البحث دراسة تأثير تغير نسبة الرمل الى الاسمنت وتغير نسبة الماء الى الاسمنت في مونة الاسمنت على خواصها الميكانيكية وايجاد علاقة بين معامل الكسر ومقاومة الانضغاط لمونة الاسمنت من خلال اقتراح معادلة تحكم هذه العلاقة. تضمن البحث اجراء الفحص على 72 عينة من مكعبات وموشورات مونة الاسمنت وذلك بفحص مقاومة الانضغاط ومعامل الكسر لهذه العينات. وقد تم اجراء جميع الفحوصات حسب مواصفات الجمعية الأمريكية للفحوصات والمواد ASTM باستخدام 12 مزجة مختلفة بتغيير نسبة الرمل الى الاسمنت وتغير نسبة الماء الى الاسمنت. تم استخدام نتائج الفحص من هذه الدراسة لاشتقاق معادلة تجريبية للعلاقة بين معامل الكسر ومقاومة الانضغاط لمونة الاسمنت.


Article
Laboratory Comparison Study of Scour Downstream Weirs and Communed Gates
دراسة النحر في الأرضيات الحصوية مؤخر الهدارات والبوابات المركبة

Loading...
Loading...
Abstract

In the present investigation , a laboratory study of scour characteristics downstream weirs , compound gates has been conducted . The study included the measurement of maximum scour depth and the length of scour hole downstream these structures . Also , the effects of structure height , undersluice opening height , discharge variation and bed material size on the depth and length of scour hole , Two hundred eighty eight Experiments were conducted in a concrete laboratory channel Three sizes of rocks were used are in range of (1.43-2.21) cm and three of 15,20 and 30cm and Three under gate opening heights of 1,2 and 3cm were tested Experimental. Results of this study showed a good direct relationships between relative scour depth (Ds/D50) with Froud Number (Fro) of correlation factor (R2) between (0.9729-0.9911) and other between relative scour length (Ls/D50) with (Fro) of correlation factor (R2) between (0.9636-0.9947) for weirs and another good direct relationships between (Ds/D50) with (Fr0) of correlation factor (R2) between (0.972-0.9866) and with (qu/qd) of correlation factor (R2) between (0.9608-0.9904) and other relationship between (Ls/D50) with (Fro) of correlation factor (R2) between (0.9861-0.9985) and with (qu/qd) of correlation factor (R2) between (0.9847-0.9955), many relationships were obtained the first to estimate (Ds/D50) of correlation factor (R2=0.9311) , the second for (Ls/D50) of correlation factor (R2=0.9421) downstream weirs each of them in terms of (Fr0) and (ΔHw/P) , the third to estimate (Ds/D50) of correlation factor (R2=0.8989) and the forth for (Ls/D50) of correlation factor (R2=0.9212) downstream compound gates each of them in terms of (Fr0),(ΔHw/P),(h0/ΔHt) and (qu/qd) . It was also shown that the scour depth and length downstream compound gates are less than those downstream weirs but the percentage decrement will decrease if the opening of compound gate is increased . الخلاصة تم في هذا البحث دراسة خصائص النحر مختبريا مؤخر الهدارات والبوابات المركبة ، إذ تضمنت الدراسة قياس أقصى عمق و أقصى طول لحفرة النحر مؤخر تلك المنشآت وتأثير ارتفاع المنشأ وارتفاع الفتحة أسفل المنشأ و التصريف المار في القناة وحجم مواد القعر عليهم حيث أجريت (234) تجربة في قناة مختبرية خرسانية واستخدمت في التجارب ثلاث نماذج من الحصى المكسر تراوح معدل قطرها (D50) بين (1.43-2.21) سم وثلاثة ارتفاعات للمنشأ (15و20 و30) سم وثلاثة ارتفاعات للفتحة أسفل المنشأ (1 و2 و3) سم ، بينت النتائج المختبرية وجود علاقة خطية طردية جيدة بين العمق النسبي للنحر (Ds/D50) مع رقم فرود (Fr0) بمعامل تحديد (R2) تراوح بين (0.9729-0.9911) و اخرى بين الطول النسبي للنحر (Ls/D50) مع (Fr0) بمعامل تحديد (R2) تراوح بين (0.9636-0.9947) بالنسبة للهدارات . وعلاقة خطية طردية جيدة بين (Ds/D50) مع (Fr0) بمعامل تحديد (R2) تراوح بين (0.972-0.9866) ومع (qu/qd) بمعامل تحديد (R2) تراوح بين (0.9608-0.9904) و اخرى بين (Ls/D50) مع (Fr0) بمعامل تحديد (R2) تراوح بين (0.9861-0.9985) ومع (qu/qd) بمعامل تحديد (R2) تراوح بين (0.9847-0.9955) بالنسبة للبوابات المركبة . كما تم استنباط علاقات وضعية الأولى لحساب (Ds/D50) بمعامل تحديد (0.9311R2=) والثانية لحساب (Ls/D50) بمعامل تحديد (0.9421R2=) مؤخر الهدارات وكلاهما بدلالة (Fr0) و(ΔHw/P) والثالثة لحساب (Ds/D50) بمعامل تحديد (R2=0.8989) والرابعة لحساب (Ls/D50) بمعامل تحديد (R2=0.9212) مؤخر البوابات المركبة بدلالة (Fr0)و(ΔHt/P)و(h0/ΔHt)و(qu/qd) ، كما وتبين من البحث بأن الجريان أعلى و أسفل البوابة المركبة يقلل من عمق حفرة النحر وطولها عنه فيما لو كان الجريان أعلى الهدار فقط ولكن نسبة التقليل تقل بزيادة ارتفاع الفتحة أسفل البوابة المركبة


Article
Statistical Study for Free Evaporation at Mosul Area by Kernel Estimation Method
دراسة احصائية للتبخر الحر في منطقة الموصل بطريقة المقدر اللبي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Meteorological phenomena like temperature, humidity, radiation, wind speed play an important role in the determining the quantity of evaporation. In this study one of the advanced methods in the statistical analysis by computer has been applied to find relation between the present and antecedent evaporation and other meteorological phenomena. Monthly historical data for each phenomenas are collected for the period (1980-2000). The kernel estimation, according to the established computer programs , gives an estimator which depends on the time and nature of the variable . Key words : free evaporation , Mosul area , kernel estimation, statistical study for evaporation. الخلاصة تلعب الظواهر المناخية كدرجة الحرارة و الرطوبة النسبية و الإشعاع الشمسي وسرعة الرياح دورا مهما في تحديد كمية التبخر. تعتمد هذه الدراسة إحدى الطرائق الحاسوبية لدراسة ظاهرة التبخر من حيث العلاقة بين حاضرها وماضيها، كما تدرس علاقة هذه الظاهرة مع حاضر وماضي بعض الظواهر المناخية الأخرى. وتستخدم في هذه الدراسة بيانات شهرية لسلاسل زمنية مناخية من منطقة الموصل للفترة 1980 ولغاية سنة 2000. كلمات دالة: تبخر حر، منطقة الموصل ، تقدير لبي ، دراسة احصائية للتبخر .


Article
Spatial Configuration properties of Islamic Palaces
خصائص التنظيم الفضائي لأبنية القصور الإسلامية

Loading...
Loading...
Abstract

In recent years, trends focusing on exploration the architectural identity through the study of the domestic architecture properties, have emerged in order to find an appropriate architecture therefore many studies have recently talked this topic including Arabic – Islamic societies . some of them have focused on studying the compositional relation of architectural products . others have focused on studying limited properties and phenomena and others , including this paper , have focused on studying the properties of specific buildings (Islamic palaces) for limited design aspects (architectural palaces) in the Islamic architecture . The literature review of the concept of Special Configuration in Islamic building shows the absence of the clear and specific limitation of the properties of the special Configuration of the Islamic buildings . the paper has taken this problem to be the problem of the research . The aim of the research is to give a clear and specific limitation of the properties of the Special Configuration of the Islamic palaces by comparing them with their counterpart in the palaces of Mesopotamia and the adjacent regions . Space Syntax analysis has been applied to assess the characteristic of the building type . The conclusion solved that there is clear idiosyncrasy of the Special Configuration of Islamic palaces due to the effect of Islamic belief . Some of these palaces have similar properties of these of Mesopotamia because of social values , others because of the environmental effect . Keyword : Islamic architecture , palaces , spatial configuration الخلاصة في السنوات الأخيرة ظهرت توجهات ركزت جهدها محاولة بلورة الخصوصية المعمارية للمجتمعات عن طريق دراسة مفردات عمارتها المحلية والتاريخية بهدف إيجاد عمارة ملائمة لها , نتيجة لذلك ظهر عدد كبير من الدراسات التي استهدف بلورة الخصوصية المعمارية لكل مجتمع بما فيها المجتمعات العربية والإسلامية . فمنها ما ركز على دراسة العلاقات التكوينية للنتاجات الفنية في العمارة الإسلامية ومنها ما ركز على دراسة ظواهر أو خصائص محددة في حين ركز البعض الأخر ( وهو ما يقع موضوع البحث في مجاله ) على دراسة خصوصية أنواع وظبفبه معينة ( القصور الإسلامية ) , بالنسبة لجوانب تصميمية محددة (الفضاء المعماري) في العمارة الإسلامية . من تفحص الأدبيات التي تناولت مفهوم التنظيم الفضائي في الأبنية الإسلامية بالدراسة والتحليل تبين عدم وجود تحديد واضح ودقيق لخصائص التنظيم الفضائي لأبنية القصور الإسلامية . وفد اتخذ البحث هذه الحالة مشكلته البحثية فكان هدفه وضع تحديد واضح ودقيق لخصائص التنظيم الفضائي لأبنية القصور الإسلامية من خلال مقارنة خصائص تنظيمها الفضائي مع مثيلاتها من مباني القصور في عمارة وادي الرافدين وعمارة البلدان المجاورة. وقد استوجب تحقيق هذا الهدف تحليل مجموعة منتخبة من مباني القصور في العمارة الإسلامية وفي عمارة وادي الرافدين وعمارة البلدان المجاورة. باعتماد منهجية قواعد تركيب الفضاء باعتبارها الأسلوب الأكثر ملائمة ودقة لأغراض التحليل الموضوعي . بينت الاستنتاجات أن هناك خصوصية واضحة للتنظيم الفضائي للقصور الإسلامية , منها ما انفردت به عن غيرها بسبب تأثير العقيدة الإسلامية ومنها ما اتفقت به مع البعض , كقصور وادي الرافدين ربما بسبب القيم الاجتماعية ومنها ما اتفقت مع بقية عينة البحث وبسبب التأثير البيئي والمناخي . الكلمات الدالة : العمارة الإسلامية , القصور ,التنظيم الفضائي .


Article
Visual Sequences in Mosul City Paths A comparative Study for formal characteristics
المتتابعات البصرية في مسارات مدينة الموصل دراسة مقارنة للخصائص الشكلية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The urban environment is a spatial organization synthesized from different types of spaces, it’s characteristics are the key factor of it’s use because spatial relationship usually affect human behavior within the environment by affecting the ways he perceives, cognized and evaluates it. This research is a comparative study concerning the differences of the visual composition of the urban paths of tradional and modern parts in the city of Mosul. It’s objective is to describe and define the characteristics of those paths in terms of their identity, spatial formulation, the meaning of their composition and the richness of their visual sequence. By adopting a clear methodology and simplified objective measures, the research concluded the visual richness of the patgs under, study, in addition to suggesting the possibility of using the measures used in it to evaluate future designs of urban paths. Key word : Visual Sequences , Urban Path الخلاصة البيئة الحضرية التقليدية عبارة عن تنظيم فضائي ناتج عن تراكب انواع مختلفة من الفضاءات وان خصائص تنظيمها هو العامل الرئيس في استخدامها، وبالتالي فان انظمة العلاقات الفضائية هذه تؤثر على سلوك الانسان في هذه البيئة من خلال التاثير على كيفية تحسسه وادراكه وتقييمه لها. قدم البحث دراسة مقارنة تركزت في فحواها على مقارنة خصوصية المتتابعات البصرية للمسارات في كل من الأجزاء التقليدية والحديثة ضمن النسيج الحضري لمدينة الموصل ،وذلك بهدف وصف وتحديد الخصائص المميزة لكل مسار من حيث هويته ،تشكيله الفراغي ، إضافة الى معنى تكوينه العام والغنى البصري لمتتابعاته والتي يمكن في ضوئها إجراء تلك المقارنة . وتبنى البحث منهجية تركزت ببناء إطار نظري يحدد تباين المتتابعات البصرية وعزل لأهم المتغيرات وتوضيح أسلوبيه قياسها وإجراء دراسة عملية على نماذج منتخبة من مسارات مدينة الموصل . وبتحليل النتائج تم استنتاج الخصوصية الخاصة بكل من المسارات قيد الدراسة وتبين ان المتتابعة البصرية في الجزء التقليدي ضمن النسيج القديم للمدينة الأكثر ثراء بعناصرها من نظيرتها في الجزء الحديث من حيث الكثافة والاستمرارية والتواجد لتلك العناصر وعلى طول المسار.


Article
The Rhythm and Heritage Continuity in Contemporary Mosul Architectural Product
التناغم وتواصلية التراث في النتاج المعماري الموصلي المعاصر

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The present study defines the research problem as a reformulation of a scientific aspect to study of the relations between heritage and rhythm under influence of continuity, and discusses the studies about the relations of rhythm with heritage continuity, this research clarifies how strategically usage for concept rhythm in architecture in achieving the communicated for architectural product depending heritage usage on different levels mentally,formally and specially, research contains four axes: discussing the relation between rhythm and heritage continuity, firstly, and discussing studies about rhythm,secondly, then differentiation the theoretical framework, thirdly, at last concluding the applying operations are submitted which represented by electing four main items of detailed theoretical field as the following:(Nature of rhythm aims, Rhythm greation forms, What the resources of rhythm is, Rhythm formal properties) which limit the concept in architecture, firstly,and the application of the items by electing two important projects in Mosul architecture(as models) and crystallized the hypothesis,secondly, at last discussing the results to submit the conclusions in the end. Keywords: Rhythm, Heritage Continuity, Contemporary Mosul Architecture الخلاصة تحددت مشكلة البحث بأهمية إثراء المعرفة فيما يخص طبيعة العلاقة بين التراث والتناغم وارتباطاتهما النظرية تحت تأثير التواصلية ومناقشة الدراسات التي تناولت علاقة التناغم بتواصلية التراث، وتحدد هدف البحث بطرح توضيح شامل لتوظيف مفهوم التناغم في العمارة بشكل عام وفي عمارة الموصل بشكل خاص، لتحقيق الخلق المتواصل للنتاج المعماري المعتمد استلهام التراث وعلى مختلف المستويات الفكرية والشكلية فضلاً عن الفضائية،أما إجراءات البحث فقد تدرجت في أربعة محاور: وضح المحور الأول المفهومين الأساسيين وهما التراث والتناغم وعلاقة كل منهما بالآخر، وحقيقة المعرفة المطروحة عن المفهومين، بينما تم في المحور الثاني مناقشة الدراسات التي تناولت مفهوم التناغم ثم اشتقاق الإطار النظري الذي ضم أربع مفردات رئيسية هي (طبيعة أهداف التناغم و صيغ خلقه و ماهية مراجعه وخصائصه الشكلية) (المحور الثالث)،أما في المحور الرابع فقد تم طرح إجراءات التطبيق المتمثلة بانتخاب المفردات الرئيسية الأربع للقياس ثم انتخاب عينة القياس وصياغة فرضية البحث المتمثلة بتوظيف المفهوم في عمارة الموصل و تباين صيغ خلقه وخصائصه الشكلية بحسب طبيعة المشروع و الموقف الفكري للمصمم، ومن ثم مناقشة النتائج وصولاً لطرح الاستنتاجات، التي تؤكد توظيف التناغم في نتاجات عمارة الموصل باستثمار صيغ خلق متعددة بخصائص شكلية متباينة وصولا لتحقيق أهداف مختلفة كالتواصلية و التأثيرية وغيرها باللجوء إلى مراجع معمارية وغير معمارية،و التباين في طبيعة توظيف صيغ خلق المفهوم بحسب طبيعة المشروع و الموقف الفكري للمصمم. الكلمات الدالة: التناغم، تواصلية التراث، عمارة الموصل المعاصرة

Table of content: volume: issue: