Table of content

Alustath

الاستاذ

ISSN: 0552265X 25189263
Publisher: Baghdad University
Faculty: Education Ibn Rushd
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

About the magazine
Issued by the Faculty of Education, Ibn Rushd scientific journal entitled (Journal of the professor), was her first release in 1952. In the beginning. It deals with scientific research, literature and the Arab and Islamic civilization, and contributes to the professors of colleges according to their competence to define the educational community in the Arab countries and abroad.
• the name of the magazine: -Alustath( Professor)
• Produced by: - Faculty of Education / Ibn Rushd
• the international number ((ISSN)):-0552-265X/E-2518-9263
• E-mail to the magazine: - alustath.journal@ircoedu.uobaghdad.edu.iq
• Year Released: --1952
• Type of release (quarterly, semi-annual): - quarterly.

Loading...
Contact info

Email : alustath.journal@ircoedu.uobaghdad.edu.iq

Table of content: 2009 volume: issue:82

Article
الارهـــاب في المنظور الدولي والإسلامي

Authors: علاء صالح القيسي
Pages: 12-32
Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
الكنايــة اللغويّــة

Authors: بتول عباس نسيم
Pages: 69-106
Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article

Article
مسؤوليات المعلم في الفكر التربوي عند بدر الدين ابن جماعة

Loading...
Loading...
Abstract

ادرك الشيخ بدر الدين محمد بن جماعة بن ابراهيم بن سعد الله بن جماعة بن علي بن بيك حازم بن صخر بن عبد الله الكناني الحموي الشافعي (639هـ- 733هـ) أن مسؤوليات المعلم باعتباره أعظم مسؤولية من غيره، فهو ناقل لتراث الحضارة، مبدع للقيم الحضارية وعمله تنمية قدرات البشر وإطلاق طاقاتهم المختلفة. وأولى المسؤوليات وأهمها –عند ابن جماعة- مسؤولية المعلم تجاه المادة التي يقوم بتدريسها. فينبغي أن تكون حريته كاملة في تحديد المنهج، وتعيين أوجه النشاط التعليمي المختلفة، واختيار الكتب والمراجع ووسائط التعليم المناسبة لكل متعلم. ومن الخطأ –فيما يرى ابن جماعة- أن يفرض على المعلم تدريس منهج بعينه لكل التلاميذ رغم مابينهم من فروق، غير أن حرية المعلم في هذا الشأن لاتحول دون تحمل المتعلم المسؤولية، إلا أن قلة خبرته ونقص علمه، يجعلانه لايستقل باختيار المادة أو المواد التي يرغب في دراستها وتحديد الكيفية التي تدرس بها. وتعد مسؤولية المعلم تجاه الإرشاد والتوجيه من أهم مسؤوليات المعلم. إن وظيفة المعلم بالدرجة الأولى –عند ابن جماعة- هي مساعدة تلاميذه على تحقيق ذواتهم، والعمل معهم وفق طبيعة كل منهم. ومساعدة كل تلميذ على أن يحقق ذاته إلى درجة يستطيع معها أن يرضى عن نفسه. ويعرض ابن جماعة للمعلم وسائل متعددة تمكنه من معاونة تلاميذه على اكتشاف قدراتهم واستخدامها أصلح استخدام وأوفقه.

Keywords


Article

Article
العراق ومعوقات التحول الديمقراطي

Authors: م حسن حسين كاظم
Pages: 309-330
Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
واقع القطاع الصناعي في محافظة الأنبار وآفاقه المستقبلية (دراسة تحليلية مقارنة للمدة 1960-2007)

Loading...
Loading...
Abstract

This study discusses and analyses the fact of the industrial sector in Anbar Province from 1960 through 2007. It aims to specify the most important geographical and economical features of the industrial sector by adopting the theoretical geographical analysis as well as the quantitative analysis. The study explains (through the course of sections of the research) that the industrial sector in Anbar Province suffers from clear deterioration in the level of productive efficiency of the industrial activities and disorder of distribution spatially which reverberates negatively on the increase of development among the districts of the Province. This requires implementing future developing strategies that are applicable to develop the industrial sector and achieving the optimum economic use of the available developing qualifications in different parts of Anbar Province. المقدمة تضمنت هذه الدراسة مناقشة واقع القطاع الصناعي في محافظة الانبار وتحليله خلال المدة1960-2007. بهدف تحديد اهم الخصائص الجغرافية والاقتصادية لهذا القطاع، باعتماد اسلوب التحليل الجغرافي النظري، بالاضافة إلى التحليل الكمي. وقد بينت الدراسة من خلال مناقشة وتحليل المباحث التي اشتمل عليها البحث، ان القطاع الصناعي في المحافظة يعاني من تدهور واضح في مستوى الكفاءة الانتاجية للانشطة الصناعية، واختلال توزيعها مكانياً وقطاعياً، مما انعكس ذلك سلباً على زيادة الهوة الانمائية بين مناطق المحافظة المختلفة، مما يتطلب ذلك، تطبيق ستراتيجيات تنموية مستقبلية ملائمة تسهم في تطوير القطاع الصناعي وتحقق الاستغلال الامثل للمؤهلات التنموية المتاحة ضمن مناطق المحافظة المتخلفة اقتصادياً.

Keywords


Article
War Setting In Steinbeck’s play & Novel The Moon Is Down

Authors: RASHA ABDUL MONIM AZIZ
Pages: 435-450
Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
Banking Correspondences For ESP Students

Authors: Shihab Hamad Abdullah
Pages: 451-466
Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
حركة الشعر في مدينة أربيل بين 1935-1958
بزووتنةوةى شيعرى لة شارى هةوليَر لة نيَوان سالاَنى (1935- 1958)

Authors: نوزاد وقاص سعيد
Pages: 467-533
Loading...
Loading...
Abstract

The movement of poetry in Hawler city started in 1935- 1958. Poetry was not taught scientifically in Hawler city at that time, and it did not receive any attention except some little scattered hints from here and there. This gives us the motive to think seriously in writing a scientific research includes the literary achievements and the wonderful literary talent of the poets of Hawler city at that period of time. Consequently, our research titled as (The movement of poetry in Hawler city 1935- 1985) comes as a reaction to this factory. The reason why this period has been chosen due to the affluence of the intellectual and political changes in this city which had a noticeable deep influence on the development of literature in general and especially on poetry. The limitation of the period of the literary movement of this research is specified in two important incidents- the publication of (Ronaky) magazine in 1935, which was the virgin magazine at that time. It, decided the foundation of journalism and publishing in Hawler city, this is from one side, from other side the evolution of the 14 of July revolution in 1958 which was a very important political transformation influenced in all the fields of life in Iraq. There are two happenings enlighten the limitation of . The research and specified its discussions. It is beyond dispute that the selection of such wide topic covers 23 years is not an easy work to be achieved. Therefore, the researcher faced many difficulties and impediments in this research and the most tiring one was the shortage of the references and the difficulty of collecting the complete volumes of ronaky magazine. The research consists of the introduction, abstract, and two other sections:- In section one: the research discusses the nature of poetry and its contents and the poets of that era. In the second section the لم تدرس حركة الشعر في مدينة اربيل في نطاق بحث علمي، ولم تلق من الإهتمام سوى بعض اللفتات المشتتة هنا وهناك، وهو ما دفعنا إلى التفكير في كتابة بحث علمي يضمّ الحصيلة الفكرية والموهبة الأدبية البديعة لأبناء مدينة أربيل في تلك المرحلة، فجاء بحثنا بعنوان (حركة الشعر في مدينة أربيل بين 1935-1958) والسبب في اختيار تلك المرحلة يعود إلى ثرائها من حيث التغييرات الفكرية والسياسية في المدينة، وأثرها في تقدّم الأدب والشعر بشكل ملحوظ. يتعلق تحديد فترة الدراسة بحدثين هامين هما: صدور مجلة (روناكي) عام 1935 فكانت مجلة بكر وضعت أسس الصحافة والكتابة والنشر في مدينة أربيل، هذا من جهة ، ومن جهة أخرى ثورة 14 تموز سنة 1958 التي كانت قفزة سياسية عالية ومؤثرة في شتى المجالات، فهاتان النقطتان أضاءتا حدود البحث وحددتا مساره. ولاشك في أن اختيار موضوع واسع يمتد لثلاث وعشرين سنة ليس عملاً سهلاً فقد واجهتنا معوقات عدة منها قلة المصادر و صعوبة الحصول على الاعداد الكاملة من مجلة (روناكي). يتكون البحث من مقدمة وتمهيد وفصلين: تناولنا في الفصل الأول شكل الشعر ومضمونه عند شعراء تلك المرحلة، وفي الفصل الثاني تحدثنا عن حياة الشعراء ونتاجاتهم الشعرية في تلك المرحلة. وقد أُختير الشعراء على أساس أنّهم: 1) من أبناء المدينة أصلاً . 2) أقاموا في المدينة في تلك المرحلة، وأثّروا في الحياة الثقافية والأدبية فيها. ختاماً نأمل أن نكون موفقين في إنجاز بحث علمي يكون أساساً لأبحاث أخرى تلقي الضوء على الأقلام النيرة في المدينة.

Keywords

Table of content: volume: issue:82