Table of content

Iraqi Journal of Biotechnology

المجلة العراقية للتقانات الحياتية

ISSN: 18154794
Publisher: Baghdad University
Faculty: Institute of genetic Engineering and Techno-biology
Language: English

This journal is Open Access

About

Iraqi Journal of Biotechnology was founded in 2001 ,it was first issued in 2002,it is a semi-annual refereed scientific journal issued by the Institute of Genetic Engineering and Biotechnology in Baghdad University in fields of biology, environment, agricultural sciences ,medicine, dentistry, pharmacology, veterinary medicine and researches specialized in bioinformatics

Loading...
Contact info

E-mail:journal@ige.uobaghdad.edu.iq
www.iqjb.net
www.ige.uobaghdad.edu.iq : موقع المعهدعلى شبكة
الإنترنت
TEL:7789300
Baghdad-AL-Jadriyah -p.o.box:12074

Table of content: 2011 volume:10 issue:1

Article
AVIAN INFLUENZA A (H5N1) VIRUS: A BRIEF REVIEW
فایروسات الانفلونزا الطیریة :(H5N1) A مراجعة مختصرة

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Sudden emergence and re-emergence of new viral diseases in human beings has surprised the medical scientists from time to time. “Avian influenza” or “Bird flu” caused by H5N1 epidemics is one such surprise. Since their reemergence in 2003, highly pathogenic avian influenza A (H5N1) viruses have reached endemic levels among poultry in several Southeast Asian countries and have caused a still increasing number of more than 100 reported human infections with high mortality. These developments have ignited global fears of an imminent influenza pandemic. Scientific data to date showed some strains of avian influenza viruses including H5N1 are capable of going through mutations to develop into a novel, pandemic strain of influenza virus. This article reviews information about the morphology, genes and proteins, receptor specificity, epidemiology, transmission, clinical features, laboratory diagnosis, treatment and vaccination of human influenza H5N1 virus.الخلاصة إن الظهور المفاجئ وعودة الظهور للامراض الفایروسیة الجدیدة في الكائنات البشریة قد فاجئ العلماء الطبیین هي واحدة من تلك المفاجأت. منذ عودة H5N من وقت الى آخر. إن الانفلونزا الطیریة الناتجة عن اوبئة 1 شدیدة الامراضیة قد وصلت المستویات (H5N1) A ظهورها في 2003 ، فأن فایروسات الانفلونزا الطیریة المستوطنة بین الدواجن في عدة بلدان جنوب شرق اسیویة مسببتا بذلك رقماً متزایداً لاكثر من 100 إصابة بشریة مسجلة مع وفیات عالیة. إن هذه التطورات قد أثارت مخاوف عالمیة حول وباء انفلزنزا وشیك. إن البیانات العلمیة قادرة على المضي بالطفرات من H5N الحالیة قد أظهرت بأن بعض سلالات فایروسات الانفلونزا الطیریة ومنها 1 أجل التطور الى سلالة وبائیة جدیدة من فایروس الانفلونزا. إن هذه المقالة تستعرض معلومات حول المظهر، الجینات والبروتینات، نوعیة المستقبل، الوبائیة، الانتقال، المعالم السریریة، التشخیص المختبري، العلاج والتلقیح .H5N الخاصة بفایروس الانفلونزا 1

Keywords

avian --- influenza.


Article
CONVERSION OF MUCOID PHENOTYPE OF P.AERUGINOSA INTO NON MUCOID AND VISE VERSA AND ITS DETECTION MOLECULARLY
تحول النمط المظهري المخاطي لجرثومةPseudomonas aeruginosaالى غیر المخاطي وبالعكس والكشف عنه جزیئیاً

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Study was performed by transformation of mucoid phenotype to non-mucoid phenotype anaerobically and vice versa was done by using 3 mmol. H2O2. Phenolic method was used for DNA extraction which was about 5.2-6.3 μg/μl and with high degree of purity (1.7-2.0). After that, initial detection of DNA extract was done through agarose electrophoresis and showed clear DNA bands before and after the conversion from mucoid to nonmucoid phenotype and vice versa. PCR products for algT, mucA and mucB genes showed whether the mutation has occurred or not indicating on gene binding to its specific primerالخلاصة الى النمط P.aeruginosa أجریت د ا رسة جزیئیة تم من خلالها تحویل النمط المظهري المخاطي لجرثومة المظهري غیر المخاطي بإستعمال الظروف اللاهوائیة واستخدمت 4 عزلات لهذه التجربة، كما تم إستعمال 6 عزلات لاحداث التحول العكسي بإستعمال 3 ملي مولر من بیروكسید الهیدروجین. وقد تم إستخلاص الحامض 6.3 مایكروغ ا رم/مایكرولیتر وبنقاوة عالیة ت ا روحت - بإستعمال الطریقة الفینولیة وتراوح تركیزه 5.2 DNA النووي أولیاً بإج ا رء الترحیل الكهربائي على هلام الاكاروز وأبدت نتائج DNA 2.0 ، كشف عن وجود - بین 1.7 المستخلص من الجرثومة قبل وبعد التحویل من النمط المظهري المخاطي DNA الترحیل ظهور حزم واضحة لل algT للجینات PCR الى النمط غیر المخاطي وبالعكس وأظهرت نواتج تضخیم تفاعل البلمرة المتسلسل على الحصول على طافرات بدلالة عدم تكون الحزم المضیئة نتیجة لفشل إرتباط البادئ mucB و mucA و المتخصص بمنطقة ذلك الجین في حین أظهرت بعض النتائج عدم الحصول على طافرات من خلال ظهور الحزم المضیئة مشیرة الى إرتباط الجین ببادئه المتخصص


Article
IDENTIFICATION OF LEAF RUST RESISTANCE GENE (LR10) IN SOME IRAQI WHEAT CULTIVARS USING DNA MARKER
تشخيص جين المقاومة Lr10 لصدأ الأوراق في بعض أصناف الحنطة العراقية بواسطة واسمات ألدنا المتخصص

Authors: علي عماد محمد منير
Pages: 33-41
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Leaf rust disease caused by the fungus Puccina recondita Rob.ex Desm. f.sp. Tritici infects both soft and hard wheat Triticum aestivum L., T. durum L., and causing significant economic losses. Genetic resistance is most successful method to reduce its impact. Molecular marker STS (Sequence Tagged Sites) were used for detection of resistance gene Lr10 in 13 local wheat cultivars by PCR technique, The results showed that the absence of Lr10 gene in cultivars: Al-Eiz and Entisar, and the presence of this gene in Al- Iraq, Abu Ghraib, Al-naaema, Faris, Eratom, Al- Mansour Belah, Tamuz 3, Tamuz 2, Cham 6, Ipa 99, Rabia. مرض صدأ الأوراق المتسبب عن الفطر Puccina recondita Rob. ex Desm. f.sp. tritici يصيب محصول الحنطة بنوعيه الناعم والخشن Triticum aestivum L. ،T. durum L ويسبب خسائر إقتصادية كبيرة، وتعد المقاومة الوراثية انجح الطرق للحد من تأثيره. لذا أُستعمل الواسم الجزيئي STS (Sequence Tagged Sites)الخاص بتشخيص جين المقاومة Lr10 للكشف عن وجود هذا الجين في 13 صنف من أصناف الحنطة المحلية بواسطة تقنية مضاعفة الحامض النووي PCR، وكانت النتيجة عدم وجود الجين Lr10 في صنفي العز وإنتصار و وجودهُ في الأصناف العراق، أبو غريب، الناعمة، فارس، إيراتوم، المنصور بالله، تموز 3، تموز 2، شام 6، إباء99، ربيعة.


Article
ISOLATION AND SCREENING OF SOME PECTINASES PRODUCTION MOLDS BY SOLID STATE FERMENTATION
عزل وغربلة بعض الأعفان المنتجة لأنزيمات البكتينيز بإستعمال تخمرات الحالة الصلبة

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Eleven local fungal isolates of pectinase producing molds have been isolated from different sources included soil, citrus, orange and bread .the fungal isolates were grown on corn cobs hydrated with modified Czepek-Dox media as a solid substrate fermentation medium containing pectin instead of glucose as carbon source, and using corn cobs as a supporting material. The isolates were transferred to Czepek-Dox agar media with pectin to check the ability of growth and pectinase production. Spore suspension of each isolate was prepared, filtered through aseptic filter unit and counted their numbers by using Haemocytometer slide. Then they were identified to genus according to classification keys. Qualitative and quantitative screenings were achieved for election the most pectinase producer isolates, N1 and O2 isolates which belong to Aspergillus were elected, their specific activity were 3133.3, 26470.58 U/mg respectively. الخلاصة عُزلت 11 عزلة محلية من الأعفان المنتجة لأنزيمات البكتينيز Pectinases من مصادر مختلفة شملت التربة والنارنج والبرتقال والخبز بعد تنميتها على وسط قوالح الذرة الصلب المرطب بمرق الوسط الغذائي Czepek-Dox المحور بإستبدال الكلوكوز بالبكتين مصدراً وحيداً للكاربون. نقلت العزلات إلى وسط صلب يحتوي على ذات المصدر الكاربوني للتأكد من نموها وقدرتها على انتاج البكتينيز. جرى تحضير معلق الأبواغ من كل عزلة ورشح عبر وحدة ترشيح معقمة ثم حسب عدد الأبواغ في العالق بإستعمال شريحة Haemocytometer. شخصت العزلات على أساس الجنس وفقاً للمفاتيح التصنيفية الواردة في المراجع العلمية. بهدف إنتخاب العزلة الأكفأ إنتاجاً للبكتينيز. أجريت الغربلة النوعية والكمية وتم إختيار عزلتين هما N1 و O2 واللتان تعودان الى الجنس Aspergillus إذ بلغت الفعالية النوعية لهما 3133.3، 26470.58 وحدة/ملغم على التوالي.


Article
HPLC TECHNIQUE FOR ESTIMATION OF CATECHOLAMINE USING AS BIOCHEMICAL BRAIN TUMOR MARKER
تقديرالكاتيكولامين بتقنية كروماتوغرافيا السائل ذات الاداء العالي وأستخدامه كدالة بايو كيمياوية لسرطان الدماغ

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT High performance liquid chromatography ٌRP-HPLC technique was used to determine the concentration levels of catecholamine (Noradrenaline (NA), Adrenaline (AD) and Dopamine (DA)) in plasma samples of 25 normal volunteer's and 20 brain tumor patients . A chromatographic reversed-phased method based upon ion-pairing has been developed to measure NA, AD and DA on (ODS-DB) column using 50 mM phosphate buffer mixed with 0.5 mM of 1-octane sulphonic acid : Acetonitrile ( 95 / 5)(V/V) pH = 4.5 and monitored on UV-Visible at 280 nm. A different concentrations of standard catecholamine were prepared to get the chromatographic linearity that appeared to be linear in the range 50--10000 ngml. The results show the concentration levels of NA, AD and DA in normal volunteer’s were(256(33)),(269(41)) and (561(61)) ng/ml respectively whereas (274(31)), (256(38)) and (885(73)) ng/ml respectively in brain tumor patients which reflected the presence of a significant increase dopamine compared with normal volunteers which is use as biochemical brain tumor marker. الخلاصـة أستخدمت تقنية كروماتوغرافيا السائل ذات الاداء العالي– الطور العكوس لتقدير مستويات تركيز الكاتيكولامين (النورأدرينالين, الادرينالين والدوبامين) في بلازما الدم لـ(25) من المتطوعين الاصحاء و (20) من المرضى المصابين بسرطان الدماغ. أعتمدت الطريقة المثلى لكروماتوغرافيا السائل ذات الاداء العالي- الطور العكوس على المزدوج الايوني المتطور لتقدير مستويات تركيز الكاتيكولامين على عمود (ODS-DB) بأستعمال (50 ملي مول) محلول دارىء من الفوسفات ممزوج مع (0.5 ملي مول) 1-أوكتان حامض السلفونك: أسيتونايتريل (حجم/حجم) (95/5) وبدالة حامضية تساوي(4.5) وبتحسس الاشعة المرئية فوق البنفسجية وبطول موجي 280 نانوميتر. حضرت محاليل قياسية من الكاتيكولامين لحساب خطية المنحنى وظهر بأحسن خط مستقيم ضمن مدى تراكيز (50-10000 نانوغرام/مليلتر). أظهرت النتائج بأن معدلات مستويات تراكيز (النوادرينالين, الادرينالين والدوبامين هي (256(33)), (269(41)) و (561(61)) نانوغرام/ مليلترعلى التوالي في بلازما الدم المتطوعين الاصحاء بينما (274(31)), (256(38)) و (885(73)) نانو غرام/مليلتر على التوالي في مرضى سرطان الدماغ حيث ظهر إرتفاع معنوي بتركيز الدوبامين في مرضى سرطان الدماغ مقارنة بالمتطوعين الاصحاء مما يمكن إستعماله كدالة بايوكيمياوية لسرطان الدماغ.


Article
EXPRESSION OF BAX mRNA IN PATIENTS WITH COLORECTAL CARCINOMAS USING INSITU HYBRIDIZATION
التعبير عن الحامض النووى الرايبوزى الناقل لـ Bax فى النسيج المطمور بالبرافين المأخوذ من مرضى سرطان القولون بإستخدام تقنية التهجين الموضعى

Loading...
Loading...
Abstract

The study investigated the expression of Bax mRNA using in situ hybridization technique in the paraffin sections from 43 biopsies of patients with cancers of colorectal (CRC), 26biopsies from patients with hyperplastic polyps and adenomas(CRHPA) and 35-colon normal tissue (CRN). This investigation correlated the expression patterns with tumor histopathological type, site of the tumor in colorectal cancer patients. Results indicated that in colorectal cancer (CRC) patients’ Bax mRNA expression was detected in 28 of 43. Patients with colorectal cancer were grouped according to the site of the tumor into proximal, distal and rectal site. There was no association between site of tumor and marker detection and no association with the histopathological type. In colorectal hyperplastic polyp and adenoma specimens, Bax mRNA expression was detected in 19 of 26. For the determination of the differences in marker expressions in relation to the histopatholgical type, results showed highly significant in the tubular and villous adenoma expression with P value < 0.01. The expression of this marker in relation to the site of the tumor had been studied and showed no significant difference in the expression. In colorectal normal specimens Bax mRNA expression showed significant high expression. While in the (CRN) results were below the used cutoff value for each one of them and regarded as negative. In conclusions, Bax, mRNA expression have high level in CRHPA than in CRN tissue with P value <0.001. Also, its expression in CRC is more than in CRN tissue with a P value <0.001. الخلاصة هدفت الدراسه الى التحرى عن التعبير عن Baxبإستعمال تقنية التهجين الموضعى للتعبير عن الحامض النووى الرايبوزى الناقل فى مقاطع نسيجيه مطموره بالبارافين لمرضى مصابين بسرطان القولون وكان عددهم 43 مريض, إضافة الى 26 مقطعا نسيجيى لمرضى مصابين بفرط التنسج أو ورم غدى كما شملت الدراسه 35 مقطع نسيجى طبيعى للقولون. بينت النتائج إن التعبير عن هذا المعلم كان موجباً فى 28 عينه من مرضى السرطان وإنه لاتوجد هنالك علاقه بين موقع الورم والتعبير عن المعلم. أما نتائج المرضى المصابين بفرط التنسج أو ورم غدى فقد بينت بأن المعلم موجود فى 19 حاله, فى حين كانت النتائج سالبه للـ 35 حاله التى أُخذت من أنسجه سليمه. كما بينت النتائج بأن التعبيرعن هذا المعلم فى المرضى المصابين بفرط التنسج أو ورم غدى كان أعلى منه مما هو عليه فى مرضى سرطان القولون وبمستوى معنوى(0.001≥( P.

Keywords

CRC --- CRHPA --- Bax mRNA --- insitu hybridization


Article
THE ROLE OF PEGANUM HARMALA L. EXTRACT ON ACTIVITY OF P53 ON SOME CANCEROUS CELL LINES
دور مستخلص الحرمل Peganum harmala L. على فعالية الـ P53 لبعض الخطوط الخلوية السرطانية

Authors: مائده حسين محمد
Pages: 77-88
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT The aqueous and methanol extracts of Peganum harmala L. were tested in vitro on the cancerous cell lines Hep-2 (human laryngeal Carcinoma Cell) and Hela (Cervical Human Carcinoma Cell). The results revealed dose-dependant significant differences, and there was increasing cytotoxic effect of aqueous and methanol extracts at concentrations 78- 10000 and 156-10000 µg/ml respectively on Hep-2 cell line, and 312-5000 and 78-10000 µg/ml respectively on Hela cell line, at the first 24 hrs. Of exposure time, and with no significant differences on all period time (24, 48 and 72 hrs.) on Hep-2 and Hela cell lines. The results showed that there was a difference in response between the two cell lines on p53 concentrations that were increased after treatment with aqueous and methanol extracts of P. harmala. Such finding refer to the increase of activity of p53 gene to reparing the damage of the cell and induction of apoptosis that causing cell death on both cell lines compared with control (not treated) on all concentration on Hep-2 and highest concentration on Hela cell line. Therefore, the p53 gene plays an important effect on cell death of the two cell line (Hep-2 and Hela). الخلاصة تم إختبار تأثير السمية الخلوية للمستخلصين المائي والميثانولي لنبات الحرمل P. harmala خارج الجسم الحي على الخطين السرطانيين Hep-2 و Hela. أظهرت النتائج وجود تأثير معنوي للتراكيز المستخدمة، اذ لوحظ زيادة السمية الخلوية للمستخلصين باستخدام التراكيز ( 78- 10000) و (156- 10000) مايكروغرام/مليلتر على التوالي للخط السرطاني Hep-2، و (312- 5000) و (78- 10000) مايكروغرام/ مليلتر وعلى التوالي للمستخلصين المائي والميثانولي وللخط السرطاني Hela وخلال الـ 24 ساعة الاولى من تعريض الخلايا مع عدم وجود فروقات معنوية خلال فترات التعريض الثلاثه (24، 48 و72 ساعة) وللخطين السرطانيين Hep-2 و Hela. كما أظهرت النتائج وجود إختلاف في الاستجابة مابين الخطوط المستخدمة في كمية الـ p53 إذ لوحظ زيادته بعد المعاملة بالمستخلصين والذي يشير الى زيادة كميته لاصلاح الضرر الخلوي عن طريق التحفيز على الموت المبرمج للخلايا وبالتالي الموت الخلوي وللخطين المستخدمين مقارنة بمعاملة السيطرة (غير المعاملة بالمستخلصين) ولجميع التراكيز المستخدمة للخط السرطاني Hep-2 وبإستعمال التراكيز العالية للخط السرطاني Hela. لذلك فإن الـ p53 قد لعب دوراً مهما في التحفيز على الموت الخلوي للخلايا السرطانية المستخدمة قيد الدراسة.

Keywords

: Peganum harmala L. --- p53 --- Cytotoxicity --- Cell line --- Hep-2 --- Hela.


Article
CHLAMYDIA TRACHOMATIS IN IRAQI WOMEN WITH INFERTILITY
الكلاميدية ترايكوميتس في النساء العراقيات المصابات بالعقم

Authors: داود سلمان داود
Pages: 89-94
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Chlamydia trachomatis was known as a causative agent of trachoma. However, genital infections due to C. trachomatis are the most common sexually transmitted diseases (STD) in many countries. The study objective was to evaluate the prevalence of C. trachomatis infection in women with diagnosed infertility. This study was carried out at the central public health laboratory and the Kamal AL-Samarai Hospital during, June, 2009-March, 2010. Female patients (n=100), aged 20–38. Direct testing and PCR method used to detect C. trachomatis infection in samples (Roche, Molecular Systems, N.J., and USA). Specific IgM, IgA and IgG anti-chlamydial antibodies in the serum were determined by immunoenzymatic assay (medac, Hamburg, Germany). In female patients, C. trachomatis infection was detected in: 30% of all patients, Specific anti - Chlamydia trachomatis. Antibodies IgM were detected in: 86.66%, IgG 53.33 % and antibodies IgA in 33.33%. The percent of C. trachomatis infection is high in infertile women, so C. trachomatis very important etiological factor of female infertility. Infertile women should be routinely tested for Chlamydia trachomatis. الخلاصة من المعروف إن الكلاميدية ترايكوميتس هي المسبب الرئيسي لمرض التراخوما من ناحية أُخرى تعتبر الإصابات التناسلية بالكلاميدية ترايكوميتس واحدة من الأسباب الرئسية للأمراض الجنسية الإنتقالية في كثير من البلدان. الهدف من هذه الدراسة هو إجراء تقييم لوجود الكلاميدية ترايكوميتس لدى النساء المشخصات بالعقم. هذه الدراسة أُجريت في مختبر الصحة المركزي ومستشفى كمال السامرائي للفترة من حزيران 2009 ولغاية آذار2010. العينة شملت 100 مريضة تتراوح أعمارهن 20-38 عام. أُستعمل الفحص المباشر وطريقة الـ PCR للكشف عن وجود الكلاميدية ترايكوميتس في النماذج (Roche, Molecular System N.J.,USA). الأجسام المضادة نوع A, G, M ضد الكلاميدية في المصل قد كشف عنها عن طريق الكشف المناعي الانزيمي (Medac, Hamburg, Germany). تم الكشف عن وجود الإصابة بالكلاميدية ترايكوميتس في 30% من المرضى وذلك عن طريق وجود المضاد الخاص بالكلاميدية ترايكوميتس في مصولهن. وكانت نسبة IgM86,66%, IgG 53,33%, IgA 33,33. وجد إن نسبة الكلاميدية ترايكوميتس عالية لدى النساء العقيمات وإعتماداً على هذا من الممكن إعتبارها واحد من العوامل المهمة في إحداث العقم لدى النساء. لذلك نوصي بإجراء فحص روتيني للكلاميدية ترايكوميتس للنساء العقيمات.


Article
THE PRESERVATIVE EFFECT OF TREHALOSE
التأثيرات الحافظة لسكر التريهالوزعلى البكتريا

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Two isolates Staphylococcus aureus and Escherichia coli were used in this study, Results showed that bacteria treated with 100 mM Trehalose was able to preserved S.aureus from drying for one month in room temperature, while no effect was observed in the Trehalose treated E.coli. Results also indicated that Trehalose preservative effects were for month. The survival percentage of S.aureus treated with Trehalose after 1 month was 67% compared with the control 30%, while the results of E.coli was 66% compared with the control 32%. Results also indicated that Trehalose can protect the lyophilized bacteria stored in room Temperature for 4 months. The percentage of the viable cells of bacteria was 27% compared with the control 2%. Results also revealed that the protective effects of Trehalose reduced the lethal effects of UV Irradiation. Results indicated that S.aureus treated with Trehalose was more resistance to Tetracycline, Gentamycin, Erythromycin and Norfoxacin, Antibiotics in comparison with the control treatment, while no effect was indicated in the trehalose treated E.coli resistance ability to these antibiotics. الخلاصة أُستعملت عزلتان من البكتريا إحدهما تعود إلى جنس المكورات الذهبية الأخرى لبكتريا القولون. أظهرت النتائج بأن معاملة البكتريا بـ 100 ملي مولار تريهالوز له القدرة على حفظ بكتريا المكورات العنقودية من الجفاف ولمدة شهر في درجة حرارة الغرفة الاعتيادية، في حين لم يلاحظ أي تأثير في بكتريا القولون المعاملة بنفس النسبة من التريهالوز. بينت النتائج التأثير الحافظ لسكر التريهالوز في حالة خزن البكتريا في ظروف الانجماد و لمدة أربعة أسابيع وكانت نسبة بقائية بكتريا المكورات الذهبية 67% مقارنة مع السيطرة بنسبة 30% بينما كانت النتائج في بكتريا القولون 66% والسيطرة 32%. وأشارت النتائج أيضاً إلى قدرة الحماية التي يوفرها السكر للبكتريا المجفدة المخزونة في درجة حرارة الغرفة ولمدة 4 أشهر، حيث كانت نسبة البقائية للبكتريا المعاملة بالتريهالوز 27% والسيطرة 2%. أظهر التريهالوز تأثيرات الحماية للبكتريا من الأشعة فوق البنفسجية. بينت النتائج المعاملة بالتريهالوز ان بكتريا المكورات العنقودية الذهبيةأصبحت أكثر مقاومة لمضادات Norfloxacin, Erythromycin, Tetracycline Gentamycin, في حين بقت بكتريا السيطرة حساسة لها، ولم يظهر أي تأثير للتريهالوز في مقاومة بكتريا القولون لمضادات الحيوية.


Article
EFFECT OF PHYSICAL AND CHEMICAL MUTAGENS ON PRODIGIOSIN PRODUCTION
تأثير الطفرات الفيزيائية والكيميائية على قابلية بكتريا Serratia marcescens المعزولة محلياً في إنتاج البريدجيوسين

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT In order to isolate prodigiosin produced by Serratia marcescens, a total of 57 soil, water, and sewage samples were collected from different environments. From these samples, thirty bacterial isolates were obtained, five of them were identified as Serratia marcescens according to results of cultural, morphological characteristics and biochemical tests. Ability of these isolates in prodigiosin production was examined to select the efficient isolate in prodigiosin production. Results showed that all of these isolates are prodigiosin producers, and among them S.marcescens S11 was the most efficient in prodigiosin production, which the prodigiosin activity in its culture filtrate was 200 U/cell. Ability of S. marcescens S11 in prodigiosin production was enhanced by mutagenesis with physical and chemical mutagens. Physical mutagenesis was achieved by using UV irradiation, while chemical mutagenesis was achieved by using Mitomycin C. Results showed that subjection of S.marcescens S11 to physical and chemical mutagens leads to obtain several bacterial mutants characterized with their high ability in prodigiosin production. The prodigiosin activity in culture filtrate of the most efficient over-producer mutant(S11H7) arise after physical mutagenesis was 350 U/cell, while the prodigiosin activity in culture filtrate of the most efficient over-producer mutant (S11H54) arise after chemical mutagenesis was 400U/cell in comparison with the productivity of wild-type (200 U/cell). جمعت 57 عينة تربة, ومياه راكدة, ومياه آسنة من مختلف البيئات وقد تم الحصول منها على ثلاثين عزلة بكتيرية شخصت خمس منها على إنها Serratia marcescens وفقاً لخصائصها المزرعية والمظهرية ونتائج الإختبارات الكيموحيوية. أختبرت كفاءة هذه العزلات في إنتاج صبغة البرودجيوسين وأختيار العزلة الأكفأ في الإنتاج, وقد أظهرت النتائج أن جميع العزلات كانت منتجة للبرودجيوسين تميزت من بينها العزلة S.marcescens S11 بكفائتها العالية في الانتاج, إذ بلغت فعالية البرودجيوسين في رائق مزرعتها البكتيرية 200 وحدة/خلية. تم أستعمال المطفرات الفيزيائية والكيميائية لتطوير كفاءة العزلة S11 في إنتاج البرودجيوسين. تمت عملية التطفير الفيزيائي بإستعمال الأشعة فوق البنفسجية, في حين تمت عملية التطفير الكيميائي بأستعمال مادة المايتومايسين سي. أظهرت النتائج إن التطفير الفيزيائي والكيميائي أدى الى الحصول على عدد من الطافرات البكتيرية المتميزة بكفائتها العالية في أنتاج البرودجيوسين, إذ بلغت فعالية البرودجيوسين 350 وحدة/خلية في رائق المزرعة البكتيرية للطافرة S11H7 الأكثر كفاءة في أنتاج البروديجيوسين الناشئة من عملية التطفير الفيزيائي, في حين بلغت فعالية البرودجيوسين 400 وحدة/خلية في رائق المزرعة البكتيرية للطافرة S11H54 الأكثر كفاءة في أنتاج البروديجيوسين الناشئة من عملية التطفير الكيميائي مقارنة بفعالية البروديجيوسين (200 وحدة/خلية) في رائق المزرعة البكتيرية للنوع البري.


Article
EVALUATION OF SOME IMMUNE RESPONSE IN PATIENTS WITH CHRONIC LYMPHOCYTIC LEUKEMIA
تقييم الإستجابة المناعية في مرضى إبيضاض الدم اللمفي المزمن 1: المناعة المتأصلة

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Chronic lymphocytic leukemia (CLL) is a lymphoproliferative disorder characterized by the accumulation of mature-appearing lymphocytes in the blood, marrow, and lymphoid tissues. This study aimed to evaluate innate immunity in patients with CLL via estimation of serum levels of Interleukin-1α (IL-1α) and interleukin 8(IL-8), and complement components C3 and C4. Blood samples were collected from 48 patients with CLL (28 treated and 20 untreated). Other 20 blood samples were collected from healthy appearing individuals as control group. Enzyme linked immunosorbent assay (ELISA) was used to estimate serum concentration of IL-1α and IL-8. Single radial immune-diffusion assay was used to estimate the serum levels of C3 and C4. Total white blood cells and absolute lymphocyte count in each blood sample were determined. The study showed a significant decrease in serum concentration of IL-1α and complement components C3 and C4 in treated and untreated patients, whereas, serum concentration of IL-8 and blood absolute lymphocyte count showed significant increase in untreated patients. These data collectively indicated the aberration in innate immunity in CLL patients which can used as a prognosis for the disease. إبيضاض الدم اللمفي المزمن هو إختلال في عملية تكاثر الخلايا اللمفاوية ويتميز بتجمع خلايا لمفاوية ناضجة ظاهرياً في الدم، نخاع العظم، والانسجة اللمفاوية. هدفت هذه الدراسة الى تقييم مستوى المناعة المتأصلة لدى مرضى إبيضاض الدم اللمفي المزمن من خلال تقدير المستويات المصلية لانترليوكين 1 الفا، انترليوكين 8 ومكوني المتمم الثالث والرابع. جمعت عينات دم من 48 مريضا بإبيضاض الدم اللمفي المزمن (28 معالجون و20 غير معالجين) فضلاًعن 20 عينة من أشخاص أصحاء ظاهرياً مثلوا مجموعة سيطرة. أستعملت تقنية الاليزا لتقدير التراكيز المصلية لانترليوكين1الفا و8 فيما أستعملت تقنية الانتشار المناعي الشعاعي المنفرد لتقدير مستويي المتممين الثالث والرابع. وحسب العدد الكلي لكريات الدم البيضاء والعدد المطلق للخلايا اللمفاوية في كل عينة دم. أظهرت النتائج إنخفاضاً معنوياً في التراكيز المصلية لانترليوكين 1الفا ومكوني المتمم الثالث والرابع في المرضى المعالجين وغير المعالجين فيما أظهرت التراكيز المصلية لانترليوكين8 والعدد المطلق للخلايا اللمفاوية إرتفاعاً معنوياً في المرضى غير المعالجين. تشير هذه النتائج الى مدى التغيرات الحاصلة في المناعة المتأصلة لدى مرضى إبيضاض الدم اللمفي المزمن والتي يمكن إستعمالها في تحديد مآل المرض.

Keywords

: CLL --- IL-1α --- IL-8 --- C3 --- C4 --- Cytokine


Article
IN VIVO EFFICACY OF MYRTUS COMMUNIS AQUEOUS LEAVES EXTRACT AGAINST METACESTODE OF ECHINOCOCCUS GRANULOSUS
كفاءة المستخلص المائي لأوراق نبات ألآس Myrtus communis في علاج الإصابة بالأكياس المائية: دراسة في الجسم الحي

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Hydatidosis is an endemic disease of human and animals which is difficult to treat. Experimental studies indicated that Myrtus communis leaves had an efficiency against some bacterial and parasitic infections. The study aimed to evaluate the in vivo efficiency of M. communis aqueous leaves extract against hydatidosis. A total of 40 white albino mice were divided into 4 equal groups. Each mouse in the first, second, and third groups were injected intraperitoneally (IP) with 2000 protoscolices, whereas the forth group was left as non-infected control . Four months post infection, mice in the second and third group treated with 6 and 12mg of M. communis aqueous leaves extract respectively in every other day for one week. Mice in the first group were untreated and considered as infected control group. Morphological and histopathological changes in cysts and infected organs were studied. Enzyme activities of adenosine deaminase (ADA) and alkaline phosphatase (ALP) were recorded in each mouse. Mice from treated groups with either concentration had lower number and diameter of cysts and higher cyst reduction percentage than infected control group. Histological sections of the liver from mice treated with either concentration showed hepatocytosis, aggregation of inflammatory cells, intensive hyalinization which surrounds the hepatocytes and degeneration of some hepatocytes. An elevation of ADA and dropping in ALP activities were recorded in treated mice especially with 12 mg as compared with non-infected control group. الخلاصة داء الأكياس المائية من الأمراض المتوطنة الصعبة العلاج والتي تصيب الإنسان والحيوان على حد سواء. أشارت العديد من الدراسات التجريبية إلى كفاءة أوراق نبات ألآس في قتل وتثبيط أنواعا مختلفة من البكتريا والطفيليات. أُستهدفت الدراسة تقييم كفاءة المستخلص المائي لأوراق نبات ألآس ضد الإصابة التجريبية بالأكياس المائية. أُستعمل 40 فأرا تم تقسيمها إلى أربع مجاميع متساوية. حقنت الفئران في الاولى والثانية والثالثة ﺑ 2000 رؤيس أولي/فأر فيما تركت المجموعة الرابعة كمجموعة سيطرة غير مخمجة. بعد أربعة أشهر من الخمج عولجت الفئران في المجموعة الثانية والثالثة ﺑ 6 مليلترغم و 12 مليلترغم من المستخلص المائي لأوراق نبات ألآس على التوالي بين يوم وآخر لمدة أسبوع فيما تركت المجموعة الأولى كمجموعة سيطرة مخمجة. درست التغيرات المظهرية والنسيجية للأكياس المائية والأعضاء المخمجة بها . كما تم قياس الفعالية الإنزيمية لإنزيمي Adenosine deaminase(ADA)وAlkalinephosphatase(ALP). أظهرت الفئران المعالجة بالمستخلص بأي من التركيزين أعداداً ومعدل أقطار للأكياس المائية اقل من فئران مجموعة السيطرة المخمجة، فيما أظهرت المقاطع النسيجية للكبد للفئران المعالجة زيادة في أعداد الخلايا الكبدية وتجمعات من الخلايا الالتهابية مع تزجج شديد حول الخلايا الكبدية وتنكس بعضا منها. سجل إرتفاع في النشاط الأنزيمي لإنزيم ADA وانخفاض في النشاط الإنزيمي لإنزيم ALP في الفئران المعالجة لاسيما تلك التي عولجت بتركيز 12مليلترغم/مليلتر مقارنة مع مجموعة السيطرة غير المخمجة .


Article
A NEW FORMULATIONS OF DISODIUM SELENITE AND THEIR MIXTURES WITH 5- SULFO SALICYLIC ACID AS ANTIMICROBIAL AGENTS
توليفات جديدة من مزيج سلينات ثنائي الصوديوم و 5- سلفو حامض السلسليك

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT The study was included the design and preparation of a new formulation of of disodium selenite and their mixtures with 5-sulfo salicylic acid in different ratios as antimicrobial agents in selective inhibition to achieve better biological activity and low gastric side effects. Two series of formulations have been designed and prepared as potential antimicrobial agents : Aqueous solutions of disodium selenite in different concentrations (0.1 , 0.25 .0.5 ,1.0, and 2.0 mg/ 100 ml) and a mixture of disodium selenite with 5-Sulfo salicylic acid in different ratios ( A = 4:1 , B = 7:3 , C = 3:2 , D = 1:1 , E = 0:2) (2mg/ 100mL) were evaluated as Antimicrobial agents applied on the different types of bacteria isolated from wounds and burns " E. coli , Pseudomonas aeruginosa, Proteus vulgaris and Staphylococcus aureus". The results indicate that the new formulation agent “A” was an excellent anti-bacterial agent and highly inhibited of all types of bacterial will be taken. الخلاصة شملت الدراسة تحضير توليفات جديدة من المحاليل المائية من سلينات ثنائي الصوديوم ومزجها مع 5- سلفو حامض السلسليك أسد وبنسب مختلفة كعامل مضاد للمكروب بتثبيطه الاختياري وتأثيرات جانبية أقل. صممت وحضرت سلسلتين من التوليفات كعوامل مضادة للـ: المحاليل المائية لسلينات ثنائي الصوديوم وبتراكيز مختلفة (0.1، 0.25، 0.5، 1.0 و 2.0 ملغم/100 مليلتر) ومزيج من سلينات ثنائي الصوديوم مع 5 – سلفو حامض سالسليك وبنسب مختلفة (A= 4: 1، B = 3:7، C = 3: 2، D = 1:1، E = 0: 2) ملغم/100مليلتر وقيمت كعوامل مضادة للمايكروبات بعد أن طبقت على أنواع مختلفة من البكتريا المعزولة من حالات الحروق والجروح E. coli, Pseudomonas aeruginosa, Proteus vulgaris and Staphylococcus aureus. وأشيرت النتائج بأن التوليفة الجديدة (A) هي عامل مضاد للبكتريا بشكل ممتاز وكمثبط عالي لجميع أنواع البكتريا المأخوذة.

Table of content: volume: issue: