Table of content

Mosoliya studies

دراسات موصلية

ISSN: 18158854
Publisher: Mosul University
Faculty: President of University or centers
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

A quarterly magazine published every three months interest published research on the city of Mosul of all the scientific, cultural and people and heritage

Loading...
Contact info

009647481705925
unmomosc21@yahoo.com
almokhtar20042003@yahoo.com

Table of content: 2009 volume: issue:27

Article
Rich text in the popular tales of MosulReading in the compositions and the significance
ثريا النص في حكايات الموصل الشعبيةقراءة في التراكيب والدلالة

Loading...
Loading...
Abstract

The Title is the key that lightens the hole text and uncovers all its secrets, it presents a minor structure cannot be separated from the major structure below. According to that it was very important to choose the title (The Luster of the text in mosul's folk lour stories) for our research. This research consists of two subjects the first is about the structural construction of the titles of the stories, the second one deals with the semantic construction by illustrating the relation between the title and it's narrative text. In addition the research deals with the relation between the title and the textual opening in one hand and the script and the textual end. يعد العنوان مفتاحاً لإضاءة النص والكشف عن أسراره وخفاياه، ويمثل بنية صغرى لا يمكن ان تنفصل عن البنية الكبرى التي تحتها...من هنا كانت أهمية اختيار البحث الموسوم بـ (ثريا النص في حكايات الموصل الشعبية...) الذي تكون من مبحثين، تناول المبحث الأول، البنية التركيبية لعناوين الحكايات، اما المبحث الثاني فدرس البنية الدلالية من خلال بيان علاقة العنوان مع نصه الحكائي. وتناول البحث ايضا العلاقة بين العنوان والفاتحة النصية وبنيه وبين المتن والنهاية النصية...


Article
What is not said by my helmetAnalytic Study of Description in Faris Saadaldeen Narratives
ما لم تقله خوذتيدراسة تـحليلية للوصففي قصص فارس سعد الدين

Loading...
Loading...
Abstract

Narrative description constructs a new world based on literary language rules and not symmetry rules. Description is a process of moving reality to the receiver mind from a material image to a literary one. This study examines description in Faris Saadaldeen through his narrative collection (what is not said by my helmet) as it is characterized by consistent artistic techniques and contained various descriptive passages and expressions describing characters, events, places and things. The study consists of an introduction and four sections. The introduction deals with the concept of description, its functions and relation with narration and brief review of the author life and his literary works are presented. Section one examines description restricted narration through descriptive narration and directive narration. Section two deals with free description through the description indicating an internal affection, description introducing the event and the description indicating the event. Sections three and four both deal with classified and expressive description through character, event, place and thing description. The study is based on an analytical study of the descriptive texts in Faris Saadaldeen narratives to reveal the aesthetic and artistic values and their significance. يعمل الوصف القصصي على إنشاء واقع جديد على وفق قوانين اللغة الأدبية وليس على وفق قانون التماثل مع الواقع. وعليه فالوصف هو عملية نقل الواقع الى ذهن المتلقي من صورة مادية الى صورة أدبية ؛ لذا جاء هذا البحث ليدرس الوصف في قصص فارس سعد الدين باختيار مجموعته القصصية (ما لم تقله خوذتي) انموذجاً للتطبيق ؛ لما تميزت به من تقنيات فنية متماسكة إلى حد كبير فضلاً عن احتوائها مقاطع وصفية متنوعة الأشكال والتعابير تصف الشخصيات والأحداث والأمكنة والأشياء.
قام البحث على مدخل وأربعة مباحث. تضمن المدخل تحديد مفهوم الوصف، ووظائفه وعلاقته بالسرد، ثم موجز عن حياة القاص ونتاجه الأدبي. وجاء المبحث الأول لدراسة (الوصف المقيد بالسرد) من حيث السرد الوصفي، والوصف الموجه من السرد بأنماطه الثلاثة : الوصف البسيط، والوصف المركب، والوصف الانتشاري. وخص المبحث الثاني بدراسة (الوصف الحر) من حيث الوصف الدال على انفعال داخلي، والوصف الممهد للحدث، والوصف الدال على الحدث. في حين خص المبحثان الثالث والرابع بدراسة (الوصف التصنيفي) و(الوصف التعبيري) من حيث وصف الشخصية، ووصف الحدث، ووصف المكان، ووصف الشيء.
اعتمد البحث دراسة تحليلية للنصوص الوصفية في قصص فارس سعد الدين للكشف عن القيم الجمالية والفنية وبيان الدلالات التي تمخضت عنها.


Article
The Poem of Iraq By Bushra Al-bustany A reading in the aesthetic prosodic overlapping
قصيدة العراق للشاعرة بشرى البستاني قراءة في جماليات التداخل العروضي

Loading...
Loading...
Abstract

The research represent a reading in the poem if Iraq by Bushra Al-bustany. The poem was written in September 1991. when Iraq was getting through a critical political struggle which may lead to a cata sphoric future. The poetess shows how Iraq Suffers from torture. She embodies symbolic Views through poetic montage. in which the rhythm varies according to her strong passion , and her own experience. The poetess hictes behind the text deep indications. She gave herself the right in using the poetic structure and rhythm , So the text became a symbolic painting with different rhythm. The content of the poem was gathered by one semantic string. we can see through it different indication such as a live past paralleled to miserable present. They express times , events , civilizations Knowledge and dilemma past by the country. on the other hand , they portrait the present situation of the nation which strive due to accidental external factors. The text may give prophecies which can be seen later.يمثل هذا البحث قراءة في نص (قصيدة العراق)(1) للشاعرة بشرى البستاني. كتبت هذه القصيدة في شهر أيلول عام 1991(2)، إذ كان العراق يمر باحتدامات سياسية مضطربة، تنوء بمستقبل فجائعي، تبوح الشاعرة باستشراف لوعته بصورة مباشرة وغير مباشرة، مجسدة صورا رمزية عبر (مونتاج شعري) – إن صح التعبير – يتنوع فيه الإيقاع تبعا لعاطفتها المحتدمة وتجربتها الداخلية التي شكلتها نصا عبر اللغة الشعرية. يمثل التلون الإيقاعي المنبعث اساسا من تداخل الوزن او تنوعه في نص (قصيدة العراق) أهم السمات الفنية التي استوقفتنا وبناء على ذلك جاءت قراءتنا. والتداخل يعني ((تداخل بحر شعري في بحر اخر والتنوع هو تنوع الاوزان تبعا للمقاطع الشعرية التي تؤلف بمجموعها القصيدة كاملة))(3). ولما جاء النص خاليا من المقاطع الشعرية آثرنا استخدام (التداخل) بدلا عن (التنوع) في العنوان اما تقسيم النص على مقاطع في الدراسة فهو اجتهاد من الباحث ومحاولة لتسليط الضوء على الانتقالات العروضية وبيان اثرها في الدلالة، وصولا إلى الجشتالت (مغزى النص). تضمر الشاعرة خلف لغة النص الرمزية والإيقاع الموظف فيها دلالات عميقة فقد منحت نفسها الحرية التامة في الافادة من البناء اللغوي الشعري والتشكيل الإيقاعي النابض به وفيه، فجاء النص لوحة رمزية متلونة الإيقاع ذات مضمون يجمع مشاهدُهُ واجزاءه خيط دلالي موحد، يمكن لنا ان نستشف من خلاله دلالات شتى منها ماهو ماض نابض تقابل به الحاضر البائس، فتعبر عن ازمنة ووقائع وحضارات ومعارف ومحن مر بها الوطن، ومنها ما تصور به واقع الامة الذي يلوب ويكابد نتيجة عوامل خارجية طرأت عليه. وربما أعطى النص نبوءات متوقعة سوف يؤول اليها الامر فيما بعد.


Article
Professor Duraid Abdul AlKadar Al NooriScientific Participation in thoughts and Islamic history
الأستاذ الدكتور دريد عبد القادر نوريوإسهاماته العلميةفي الفكر والتاريخ الإسلامي

Loading...
Loading...
Abstract

Professor Duraid Abdul AlKadar Al Noori one of the Must important to achievement in scientific research which treated scientific historical case in specialization Islamic civilization history, he participated in historical war crusade and Islamic spread in African, we attempt to concentrate effort to the king of scientific effort. يعد الدكتور دريد عبد القادر نوري من الاساتذة المتميزين في انجازه للبحوث العلمية التي تعالج قضايا تاريخية علمية في اطار تخصصه تاريخ الحضارة الاسلامية، وله اسهامات علمية جادة وبخاصة في تاريخ الحروب الصليبية وانتشار الاسلام في افريقيا وسنسعى هنا الى تسليط مزيداً من الضوء على تلك الجهود العلمية.


Article
Mosul Industrial School from Lateof Ottoman Empire Until 1958
مدرسة صنائع الموصلمنذ أواخر العهد العثمانيحتى سنة 1958م

Loading...
Loading...
Abstract

This paper follows up conditions of Mosul industrial school during the period that extended from Late of Ottoman Empire Until 1958 .In course of that period the school witnessed plenty of problems , such as the financial problem which occurred because the short of governmental expenditure on the school and equipments .repeatedly, the financial shortage leads to close and re-open the school in short times.Also, this affected the future of its poor and orphan pupils plus school general condition by fetching unqualified teachers from the local artisans .Moreover, the school suffered from the narrowness of its building from its establishment until 1950s.يتابع هذا البحث أوضاع مدرسة صنائع الموصل في الفترة الممتدة منذ أواخر العهد العثماني حتى سنة 1958م، تلك الفترة التي شهدت فيها المدرسة الكثير من المشاكل بسبب قلة الإنفاق الحكومي على المدرسة وقلة المكائن والمعدات المطلوبة ذلك العجز الذي أدى إلى كثرة عمليات غلق المدرسة وإعادة فتحها في فترات قصيرة جدا، وهذا ما كان له تأثيراً سلبياً على مستقبل طلاب المدرسة الذين كان اغلبهم من أبناء الطبقة الفقيرة الكادحة ومن الأيتام، كما اثر على وضع المدرسة العام من حيث مجيء معلمين قليلي الخبرة في المجال الصناعي لاسيما من الحرفيين المحليين الذين ليس لديهم مؤهلات للتدريس في المدارس الصناعية، كما عانت المدرسة من مشكلة ضيق بنايتها التي لم تحل حتى خمسينات القرن العشرين.


Article
Relieves as Evidence of Assyrian Military Campaigns against Babylon Between 851- 648 B.C
المنحوتات البارزة شاهداً للحملات العسكرية الآشورية على بلاد بابل مابين 851- 648ق.م

Loading...
Loading...
Abstract

The present study sheds lights on the Assyrian military campaigns against Babylon during the Neo-Assyrian period in the artistic landscapes and reliefs that carved of the walls of the Assyrians palaces in their capitals. These inscriptions were painted with the plants and trees that were grown in the swamps and marshes in southern region of the country. These paintings show that Babylonia were included under the Assyrian control during the first millennium B.C. يعنى البحث بالحملات العسكرية الاشورية على بلاد بابل إبان عصرهم الحديث تلك التي صورتها المشاهد الفنية وبالتركيز على البيئة الطبيعية للقسم الجنوبي من العراق من حيث أشجار النخيل والنباتات التي تنمو هناك, والتي نقلها الفنان الاشوري عند عودته لتنفذ على شكل منحوتات بارزة تزين أروقة القصور الملكية وجدرانها وبواباتها في العواصم الاشورية.


Article
Problems of Mosul City Teachers in theCountry Secondary Schools : Feild study
مشكلات المدرسين من أبناء مدينة الموصلفي المدارس الثانوية بالقرى والأرياف التابعة لها- دراسة ميدانية -

Loading...
Loading...
Abstract

The research deals with problems and difficulties faced by city dweller teachers in rural secondary schools. It aims at revealing those hardships from the social, economical and educational aspects. The research sample consists of (60) teachers from Mosul. In collecting data, the researcher used a questionnaire as a basic tool. The researcher came to some conclusions that most teachers suffer from domestic and economical difficulties. Domestically, they feel unable to perform their duties to their families. Economically, they can not afford enough money in paying the costs of transportation. There are also some problems, concerning their educational work. يتناول البحث المشكلات التي تواجه المدرسين من أبناء المدينة في المدارس الثانوية بالقرى ويهدف إلى الكشف عن ابرز تلك المشكلات من الناحية الاجتماعية والاقتصادية والتربوية، وكانت عينة البحث مؤلفة من (60) مدرسا من مدينة الموصل واعتمد الباحث على الاستبيان بوصفه الأداة الرئيسة في جمع المعلومات والبيانات.
توصل الباحث الى مجموعة من النتائج أبرزها هو أن اغلب المدرسين يعانون من مشكلات على الصعيد العائلي في أداء الواجبات المنزلية والتربوية تجاه العائلة ويعانون كذلك من مشكلات اقتصادية تتعلق بالأجور الباهظة للنقل والمواصلات فضلاً عن المشكلات المتعلقة بالعمل الوظيفي لهم بوصفهم مدرسين.

Table of content: volume: issue: