Table of content

Mesopotamian Journal of Marine Science

مجلة وادي الرافدين لعلوم البحار

ISSN: 18152058
Publisher: Basrah University
Faculty: Presidency of the university or centers
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Formerly: Marina Mesopotamica ;
Publisher: Marine Science Centre, University of Basrah ;
Founded: 1982 ;
ISSN: 1815-2085 ;
Language: English and Arabic ;
Paper Size: 185 x 227 mm ;
Issues: Two per annum ;
Number of articles: Approximately Ten per issue ;
Abbreviated Title: Mesopot. J. Mar. Sci.#####

Mesopotamian Journal of Marine Science (MJMS)publishes full-length articles, short communications and reviews in English and Arabic language. Applied science papers are especially welcomed. Manuscripts submitted are read critically by at least two peers selected by the editorial board.

Loading...
Contact info

Prof.Dr. Abbas A. Hantoush
Mobile NO.:07803661282
e-mail: hantoush2005@yahoo.com

Table of content: 2008 volume:23 issue:1

Article
Bacteriological monitoring of waters of Southern Iraqi marshes.
المراقبة البكتيرية لمياه أهوار العراق الجنوبية.

Loading...
Loading...
Abstract

A study was undertaken in the southern Iraqi marshes, including Al-Hammar marsh, Central marsh and Al-Hawizeh marsh. The study was extended from June- November 2006 (except October). Bacteriological analysis was done to determine the total plate count, total and fecal coliforms and streptococci as indicator bacteria and some presumptive pathogenic types of bacteria such as Salmonella sp., and Vibrio sp. The results showed that most samples were taken containing pathogenic bacteria, rendering the water unfit for human consumption.أجريت دراسة لمياه أهوار العراق الجنوبية شملت هور الحمار،هور الوسط وهور الحويزة. امتدت الدراسة من حزيران – كانون الاول 2006 (عدا تشرين الثاني). تضمنت التحاليل البكتريولوجية العد الكلي للبكتريا، بكتريا القولون الكلية والبرازية و المكورات المسبحية البرازية كأ دلة للتلوث، بالاضافة الى دراسة بعض البكتريا المرضية الافتراضية شملت، بكتريا السالمونيلا، وبكتريا الكوليرا. أظهرت النتائج ان معظم العينات المفحوصة تحتوي على البكتريا المرضية مما يدل على ان المياه غير صالحة للاستهلاك البشري.

Keywords


Article
Levels of trace metals in Shatt Al-Arab branches during spring and summer seasons, 2006.
مستويات المعادن النزرة في الانهر الفرعية لشط العرب خلال فصلي الربيع والصيف 2006.

Loading...
Loading...
Abstract

The levels of trace metals Co, Cu, Ni and Zn in both dissolved and particulate phases of water from six branches of Shatt Al-Arab River have been investigated during two seasons, spring and summer 2006 by means of Atomic Absorption Spectrophotometry. Levels recorded in μg/ml were: Co (0.019-0.078), Cu(0.163 - 0.240), Ni(0.035 – 0.094) and Zn (0.130–0.215) in dissolved phase during both seasons compared to particulate phase in which levels recorded in μg/g were Co (11.10 – 26.468), Cu(76.340- 376.543), Ni (7.778 – 150.676) and Zn (222.546 – 654.128). These levels were higher than most previous studies at the same sites. It is appeared that all studied branches are highly polluted and water appears highly turbid, viscose and greenish in color due to the expected abundance of phytoplanktons.تم تقييم مستويات المعادن النزرة هي الكوبلت والنحاس والنيكل والخارصين في الجزئين الذائب والعالق في مياه ستة انهار فرعية من شط العرب وذلك خلال موسمي الربيع والصيف من عام 2006. واستخدمت تقنية الامتصاص الذري في القياسات. وكانت المستويات المسجلة في الجزء الذائب من المياه وبوحدات مايكروغرام/ مللي لتر بحدود كوبلت (0.049 -0.078) ونحاس (0.163-0.240) و نيكل (0.035 – 0.094) و خارصين (0.130 – 0.215) خلال موسمي الدرا سة, وفي الجزء العالق في المياه كانت المستويات وبوحدات مايكروغرام/غرام بحدود كوبلت (11.10–26.468) ونحاس (76.340- 376.543) و نيكل (7.778 – 150.676) وخارصين (222.546 – 654.128). و هذه المستويات أعلى من المستويات المسجلة في دراسات سابقة لنفس المنطقة, و يتضح في هذه الدراسة ان جميع القنوات الفرعية المدروسة من شط العرب كانت عالية التلوث والتي تتميز بالعكورة واللزوجة العاليتين وبلون مائل الى الخضرة بسبب وفرة الهائمات النباتية.


Article
Epidemiology of larvae of Chrysomya bezziana in Buffalos in Basra province, South of Iraq.
دراسة وبائية ليرقات الذبابة الحلزونية للجاموس في اهوار البصرة – جنوب العراق.

Loading...
Loading...
Abstract

The study include 250 waters buffalos from the marshes of Basrah during 2006. There 32 were positive cases of Chysomya benzziana larvae causes sub coetaneous myiases. This report consider the first recards of OWS in buffalo. The study showed that foot & mouth disease, tics & lice bite are among many other factors for OWS to but there eggs in small injury and causes myiases in mammals. The study shows that Chysomya benzziana larvae was resistan to water environment in which they live.شملت الدراسة 250 جاموسة في اهوار البصرة كما ظهرت منها 32 حالة تدويد جلدي بيرقات الذبابة الحلزونية للعالم القديم Chrysomya bezziana larvae وهي تسجل لأول مرة بالجاموس، وبينت الدراسة ان الاصابة بالحمى القلاعية او الجرب او عضة القراد او القمل لها الدور الاسا س في جلب بالغات الذبابة لتضع بيوضها داخل فتحات الجروح المصاحبة لهذه الحالات واحداث التدويد رغم قوة الجلد للحيوان ورغم معيشته المائية التي لم تؤثر على اليرقات ودليل مقاومتها للظروف البيئية الصعبة.

Keywords


Article
Effect of exposure of gas oil on the survival of Sesarma boulengeri from the Shatt Al-Arab river.
تأثير زيت الغاز على معدلات بقاء السرطان النهري Sesarma boulengeri من شط العرب/العراق.

Loading...
Loading...
Abstract

Laboratory experiment was conducted to evaluate the short term toxicity of gas oil in the survival rate of aquatic crab Sesarma boulengeri residing the intertidal zones in the banks of Shatt Al-Arab River. Crabs were collected by hand and put in a tank of 20 l capacity contains filtered water from Shatt Al-Arab River close to collection site. In the lab crabs were classified into 1) Juvenile male, 2) Mature males, 3) Juvenile females and 4) mature female. In separate containers, 10 of crabs of each class in triplicate were put in each container and exposed during summer season to different concentrations of gas oil, 0.5, 2.5, 5, 7.5 and 10 ml/l in addition to control sample. The crabs were monitored every 24 hours and the mortalities were recorded numerically. The Juvenile male showed the highest resistance to gas oil followed by Juvenile female, then the mature males and finally mature females showed the lowest resistance to gas oil. Moreover, the toxicity of gas oil increased with exposure time.اجريت دراسة مختبرية لتقييم السمية قصيرة الامد لزيت الغاز في معدلات بقاء السرطان النهري Sesarma boulengeriوالمتواجد في مناطق مابين المد والجزر لنهر شط العرب. لوحظ ان التركيز الاعلى لزيت الغاز 10 مل /لتر اعطى اقل نسبة مئوية للبقاء بعد 96 ساعة من زمن التعرض. وقد وجدت اختلافات في قيم 96LT50 مع اختلاف الفئات العمرية اذ اظهرت الذكور اليافعة اعلى مقاومة لسمية زيت الغاز تلتهاالاناث اليافعة ومن ثم الذكور البالغة واوكأها مقاومة كانت الاناث البالغة. كما وان سمية زيت الغاز تزداد مع زيادة فترة التعرض. يصنف زيت الغاز كاحد المشتقات النفطية الناتجة من التقطير الجزئي للنفط الخام اثناء التكريراذ يحتوي على مكونات من C12 - C20 وتتؤاوح كثافته 0.81 – 0.85 غم/ سم3 ودرجة غليانه 200-360ºم ويحتوي على مركبات اروماتية 20% واوليفينات 1-3 %. اما بقية المكونات فهي عبارة عن مركبات مشبعة (نفثينات وابارافينات) فظلاً عن كبريت بنسبة 1% ويعتبر من الملوثات الخطرة للبيئة نظرا ً لكثرة استعمالاته لاسيما في مكائن ذات الاحتراق الداخلي. واختير السرطان النهري كونه احد القشريات الحافرة في المنطقة وهو اكثر انواع اللافقريات تواجدا ًفي المنطقة وله دور كبير في تركيبة المجتمع وسريان الطاقة للنظام البيئي واهميتها كمصدر لتراكم المركبات الهيدروكاربونية وكثرة تماسها بالتربة.

Keywords


Article
Histological changes induced by copper ion on the gills of Liza abu (Heckel 1843).
التغيرات النسيجية الناتجة عن تأثير ايون النحاس على غلاصم اسماك الخشني (Liza abu (Heckle 1843.

Loading...
Loading...
Abstract

Liza abu fish were exposed to different concentrations of copper.Gill damage resulting from exposure to sub lethal concentrations. Histological changes in the gills included hyperplasia of the gill tissue, some engorgement with blood of the secondary lamellae, epithelial separation, necrosis, and fusion of adjacent secondary lamellae.عرضت اسماك الخشني Liza abu إلى تراكيز مختلفة من النحاس، أدى التعرض إلى التراكيز التحت مميته من ايون النحاس إلى حدوث تلف في الأنسجة الغلصمية متمثلة في حدوث فرط نسيجي Hyperplasia وبعض حالات الاحتقان الدموي في الصفائح الثانوية فضلا عن فصل أو موت موضعي في الأنسجة الطلائية والتحام الصفائح الثانوية المتجاورة.

Keywords


Article
Radioactivity of waters and sediments of the Southern Iraqi marshes and the main drain river.
النشاط الإشعاعي لمياه ورواسب أهوار جنوب العراق والمصب العام.

Loading...
Loading...
Abstract

Environmental radioactivity is measurable in the water and sediments of selected areas of the southern Iraq marshes and Main Drain River. Chemilum in essences technique is used for the calculation radiation dose for the selected samples of the study. Its value was (4.13 μ rad /h). Solid state track detectors method is used, the detector (CR- 39) after putting this detector in the waters of the selected stations. After making the track, it is compared to control samples. Then, radiation dose is calculated which is (4.13 μ rad / h). It is found that the results of both methods are too close to one another through the limited of the calculation wrongs. To measure the radioactivity of the sediments gamma spectroscopy system with sensitivity level (0.5 Bq/kg) is used. The results showed that no radiation pollution is there in the samples selected, although the area contains some war machines that are destroyed with depleted uranium in the second gulf war. This goes in line with other studies, showing in dissolution water of depleted uranium as for the radioactivity in sediment samples, it sensed 137Cs with level (26.35 Bq /kg.) and results of uranium 238 U. With depleted uranium in the second gulf war. These accords with the local and international studies concerning the dissolution of depleted uranium in water. for knowing the type of isotopes in the water of the natural marshes gamma spectroscopy is used, using sodium conter. it is found that the most important isotope Cs-137, which is one of the radioactive isotopes resulted from the nuclear weapone experiments on the surface of the earth and result of uranium U- 238.تم قياس النشاط الأشعاعي البيئي في المياه والرواسب القاعية لمناطق منتخبة من اهوار جنوب العراق ونهر المصب العام. استخدمت تقنية التألق الكيميائي لحساب الجرعة الاشعاعية لنماذج المياه المنتخبة للدراسة وكانت قيمتها(4.13µ rad/h) وكذلك استخدمت طريقة كواشف الاثر باستعمال الكاشف (CR-39) بعد ان وضع هذا الكاشف في مياه المحطات المنتخبة وبعد تكوين الاثر قورنت بنماذج السيطرة, وبالتالي تم حساب الجرعة الاشعاعية والتي هي (4.13 µ rad/h), ووجد إن نتائج الطريقتين متقاربة جدا ضمن حدود الاخطاء الاحصائية ولغرض قياس النشاط الأشعاعي للرواسب القاعية استعملت منظومة اطياف أشعة گاما ذات مستوى تحسس 0.5 بكريل/كغم. أظهرت النتائج عدم وجود تلوث اشعاعي في عينات المياه المنتخبة بالرغم من وجود اليات سبق وان دمرت باليورانيوم المنضب في حرب الخليج الثانية وخصوصا نهر المصب العام. وهذا يتفق مع الكثير من الدراسات حول عدم ذوبان اليورانيوم المنضب في الماء. وفيما يخص النشاط الاشعاعي في عينات الرواسب القاعية فقد تم تحسس 137Cs وبمستوى 26.35بكريل/كغم ونواتج اليورانيوم 238U.

Keywords


Article
Physiochemical behavior of carbonate minerals in soils, sediments and waters of tidal flats, North West Arabian Gulf and the Shatt Al-Arab.
السلوك الفيزيوكيميائي لمعادن الكاربونيت في ترب ورواسب ومياه المسطحات المدية لشمال غرب الخليج العربي وشط العرب.

Loading...
Loading...
Abstract

Physiochemical behiver of carbonate minerals in soils, sediments and water of tidal flats northern west part of Arabian Gulf and Shatt Al-Arab river is important for classification carbonate minerals. A laboratory experiment was conducted by using concentration from sodium bicarbonate solution (0.008, 0.03, 0.09, 0.15, 0.18, 0.24) mol.liter-1 were mixed calcium chloride 0.01 mol.liter-1 treated with different volume from sodium chloride to obtained fixed ionic strength. This solution has been incubated at two temperature degrees (15,30 c○) in six different time (24, 48, 72, 100, 200, 300, 600 h) and then Ph, E.C, Ca+2, HCO3 total alkinity) have been measured in these solutions composition Davies & Jones or Reddy & Nancollass were used to describe the mechanical of carbonate minerals precipitation. It is consisted of suddenly precipitation of calcium carbonate and the crystal growth formation. Precipitation coefficient rate for the first stage is more than the second stage. تعد دراسة السلوك الفيزيوكيميائي لمعادن الكاربونيت بترب ورواسب المسطحات المدية لشمال غرب الخليج العربي وشط العرب ذات اهمية كبيرة في تشخيص مركبات الكاربونيت في الترب والرواسب. نفذت تجربة مختبرية أسستخدمت فيها تراكيز مختلفة من بيكاربونات الصوديوم (0.008, 0.03, 0.09, 0.15, 0.18, 0.24) مول.لتر-1 مع نسب من محلول (0.01) مول.لتر-1 كلوريد الكالسيوم. وعوملت مع احجام مختلفة من محلول كلوريد الصوديوم للتوصل الى قوة ايونية ثابتة. وحضنت تحت درجة حرارة (15 و30) مº ولفترات زمنية مختلفة (24, 48, 72, 100, 200, 300, 600) ساعة. قيست بعد الفترات المحددة كل منPH, E.C, Ca, HCO3 والقاعدية الكلية في المحاليل. استخدمت في الدراسة نموذج Davies & Jones (1955) اوReddy & Nancollass (1971) لغرض وصف ميكانيكية ترسيب معادن الكربونات التي يمكن وصفها بأنها عبارة عن مرحلة الترسيب التلقائي لكاربونات الكالسيوم يعقبها تنظيم بلوري وتراكم ترسيب يؤدي الى أكتمال نمو البلورة وأن ثابت معدل سرعة الترسيب يكون اعلى في المرحلة الأولى يعقبها انخفاض او ثبات لمعدل سرعة التبلور.

Keywords


Article
Levels of dissolved and particulate petroleum hydrocarbons in Shatt Al-Arab River, Southern Basrah, Iraq.
مستويات الهيدروكربونات النفطية الذائبة والدقائقية في مياه شط العرب/ جنوب العراق.

Loading...
Loading...
Abstract

The present study concerned with the seasonal variations in the distribution of petroleum hydrocarbons in water at six stations along Shatt Al-Arab River which are (Al-Qurnah, Al-Sindibad, Al-Ashar, Abu-Floos, Al-Sibah and Al-Fao). Samples were collected seasonally during the period from April 2004 (Spring season) to January 2005 (Winter season). The concentrations of dissolved petroleum hydrocarbons in water ranged from 2.247 μg/l (Spring) in Al-Qurnah station to 50.232 μg/l (Autumn) in Al-Ashar station. Also, the concentrations of particulate petroleum hydrocarbons in water ranged from 2.871 μg/g dry wt. (Summer) in Al-Qurnah station to 37.077 μg/g dry wt. (Autumn) in Al-Ashar station. The lipid’s content in suspended matter ranged from 2.837 % (Winter) in Al-Qurnah station to 44.912 % (Al-Ashar station) and 42.048 % (Abu-Floos station) during Autumn season. The average concentrations of chlorophyll (a) in water range from 0.70 mg/m3 (Winter) in Al-Qurnah station to (37.21 and 28.61) mg/m3 (Autumn) in Al-Ashar station and Abu-Floos station, respectively. Besides that, significant and non-significant correlation value were found between the (TPH) concentrations and content of each chlorophyll (a) and lipids.تناولت الدراسة الحالية التغيرات الفصلية في توزيع المركبات الهيدروكربونية ومحتوى كل من الدهون وكلوروفيل (a) في مياه ستة محطات في شط العرب هي (القرنة والسندباد والعشار وأبو فلوس والسيبة والفاو). جمعت عينات الدراسة فصلياً للفترة من ربيع عام 2004 حتى شتاء عام 2005. تراوحت تراكيز الهيدروكربونات النفطية الذائبة في المياه من 2.247 مايكغم/ لتر في محطة القرنة خلال الربيع إلى 50.232 مايكغم/ لتر في محطة العشار خلال الخريف. بينما تراوحت تراكيز الهيدروكربونات النفطية الدقائقية من 2.871 مايكغم/غم وزناً جافاً في محطة القرنة خلال الصيف إلى 37.077 مايكغم/غم وزناً جافاً في محطة العشار خلال الخريف. أما في المواد العالقة فقد تراوحت النسبة المئوية للمحتوى الدهني من 2.8 % في محطة القرنة خلال الشتاء إلى 44.9 % و42 % في محطتي العشار وأبو فلوس على التوالي خلال الخريف. سجلت أعلى تراكيز الكلوروفيل (a) في المياه 37.21 و28.61 ملغم / متر مكعب في محطتي العشار وأبو فلوس على التوالي خلال الخريف، بينما تدنت هذه التراكيز لتصل 0.70 ملغم/ متر مكعب في محطة القرنة خلال الشتاء. تباينت العلاقات الخطية في قيم إرتباطها بين تراكيز الهيدروكربونات النفطية الكلية بجزئه الدقائقي في المياه وتراكيز كل من الدهون وكلوروفيل (a).

Keywords


Article
Growth of larvae of Bunnie Barbus sharpeyi (Gunther, 1874) under laboratory conditions.
نمو يرقات أسماك البني (Barbus sharpeyi (Gunther, 1874 تحت الظروف المختبرية.

Loading...
Loading...
Abstract

Larvae of Bunnie were reared under laboratory conditions by using semi closed system. Total Length and wet weight of larvae were measured weekly. Larvae were fed on live food in first week, and then larvae fed on artificial food. Some biotic factors represented by water temperature, oxygen and pH were recorded. The results showed the final total length of larvae was 14.2 mm, final wet weight of 16.4 mg at the end of experiment extends for 28 days. Relative growth and specific growth rate were estimated to be 368.75% and 5.51% /day respectively.حضنت يرقات اسماك البني Barbus sharpeyi بعمر ثلاثـة أيـام في احواض بلاستيكية سعة الحوض الواحد منها 1000 لتر في المختبر لمدة 28 يوماً على اساس النظام الشبه المغلق. قيس طول اليرقات الكلي (ملم) ووزنها الكلي الرطب (ملغم) أسبوعيا. غُذِّيت اليرقات خلال الأسبوع الاول على الغذاء الحي بعد ذلك استخدم الغذاء الاصطناعي. اجريت القياسات البيئية كدرجة الحرارة والاوكسجين ودرجة الأس الهيدروجيني. حصل على معدل طول كلي نهائي قدره 14.2 ملم وبلغ معدل الوزن النهائي 16.4 ملغم ومعدل النمو النسبي التراكمي 368.8%، ومعدل النمو النوعي 5.51 % / يوم.

Keywords


Article
Impacts of salinity and food on survival of larvae of the shrimp Macrobrachium nipponense.
تأثير الملوحة والغذاء على بقاء يرقات الروبيان Macrobrachium nipponense.

Loading...
Loading...
Abstract

Impacts of salinity and food on survival of larvae of shrimps (Macrobrachium nipponense), were studied. Larvae were cultured under laboratory conditions since their release from their adults that were brought from the Shatt Al-Arab River at Garmat Ali region. Larvae at early development stages were subjected to ascending concentration of salinity (5, 10, 15, 20, and 25 %) to determine the differences in survival ratio. High survival rates were found in 5, 10, 15 %. No salinity influence occurred on development and feeding concentration higher than 15 %. The result showed that tolerance of larvae of species was greater in earlier stages. It was found that larvae preferred food on newly hatched Artemia, as a result of highest survival rates obtained at 15 %.درست تأثيرات الملوحة والغذاء على بقاء يرقات الروبيان Macrobrachium nipponense اذ أستزرعت اليرقات مختبرياً من مرحلة الفقس من أمهاتها التي جلبت من منطقة شط العرب-كرمة علي. تم تعريض اليرقات وفي مراحل مبكرة لتراكيز ملحية (5 , 10 , 15 , 20 , 25 ‰) لتحديد الاختلاف في نسبة البقاء, فقد أظهرت النتائج أن أفضل نسبة بقاء كانت في تراكيز ملحية (5 , 10 , 15 ‰) ولم يسجل أي تأثير للملوحات على التطور والغذاء في التراكيز الملحية أعلى من 15‰ كما لوحظ من خلال التجارب أن يرقات هذا النوع تتحمل في مراحل مبكرة بصورة أفضل من المراحل المتاخرة. كما أظهرت النتائج أن يرقات هذا النوع تفضل التغذي على الأرتيميا حديثة الفقس ويلاحظ هذا من نسبة البقاء التي كانت مرتفعة, كذلك لوحظ عند تغذية يرقات الروبيان على يرقات الأرتيميا أن أفضل نسبة للبقاء كانت بتراكيز ملحية تصل الى 15 ‰ وتقل نسبة البقاء مع أرتفاع التراكيز الملحية.

Keywords


Article
The effect of freezing storage on the chemical and physical composition of meat of male duck and goose.
تأثير التجميد على الصفات الكيميائية والفيزيائية للحم ذكور البط والوز.

Loading...
Loading...
Abstract

A Study was carried out on male Duck and Geese at age 12 and 16 weeks respectively carcasses were slaughtered and the feathers were removed and intestines were taken off, then they were cut in to main cuttings leg and breast and warped by polyethylen. A study was then made on the chemical and physical properties were followed for frozen meat leg and Goose in both ducks and geese at -18 ± 2 Cº for 0.15, 30.45, 60, 75, and 90 days and the results were analyzed statistically to determine the effect of meat type (source), period of storage and the interference among them on the a mean value by adapting R.L.S.D. at P<0.05. there was a significant increase at level P<0.05 in total volatile nitrogen and free fatty acid with increasing the frozen storage period the means dropped significantly at level P<0.05 through out these periods 0.15 and 30 days of frozen storage then they stored to increase significantly at level P<0.05 at periods 45, 60, 75 and 90 days by freezing storage for both pH and Water Holding Capacity, while there were no significant differences on pH and Water Holding Capacity depending on the meat type for leg and breast for duck and geese.أجريـت هـذه الدراسة على لحـم الطيور المائيـة (البط والوز) بعمر 12 و16 أسبوعـاً وبواقـع 10 طيور ذكور لكل من البط والوز على التوالي، إذ تم ذبحها وأزيل الريش ونزعت الأحشاء الداخلية والأرجل ثـم قطعت إلى القطع الرئيسية (الفخذ والصدر) وغلفت بأكياس بولي اثلين وتـم دراسـة الصفات الكيميائية والفيـزيائية عـند 0، 15، 30، 45، 60، 75 و 90 يوماً من الخـزن بالتجميـد على درجة حرارة -18 ± 2 م, وحللت النتائج إحصائيا لمعرفة تأثير نـوع اللحم ومدة الخـزن بالتجميد والتداخل بينهما على متوسط هذه القيـم وذلك بالاعتمـاد على اقـل فـرق معنـوي معـدل ((R.L.S.D عند مستوى (p<0.05) أظهرت النتائج حصول ارتفاعاً معنوياً عند مستوى (p<0.05) لكل من النتروجين الكلي الطيار (TVN) والأحماض الدهنية الحرة (F.F.A) بتقدم مدة الخزن بالتجميد بينما وجد بان المتوسطـات كانـت منخفضة معنـوياً عنـد مستوى (p<0.05) خـلال فتـرات 0، 15 و 30 يومـاً مـن الخـزن بالتجميـد ثم بـدأت بالارتـفاع المعنـوي للفتـرات 45، 60، 75 و 90 يوماً من الخزن بالتجميـد لكـلاً من الأس الهيدروجينـي وقابلية حمـل الماء بينما لوحظ عدم وجـود فـروق معنويـة لكل مـن (الرماد والأس الهيدروجيني وقابلية حمل الماء) اعتماداً على نوع اللحم (فخذ وصدر) البط والوز.

Keywords


Article
Food and feeding habits of the larval and young stages of Barbus sharpeyi (Gunther, 1874) reared in earthen ponds.
طبيعة غذاء وتغذية يرقات وصغار اسماك البني (Barbus sharpeyi (Gunther,1874 المستزرعة في الأحواض الطينية.

Loading...
Loading...
Abstract

Feeding and feeding habits of larvae (Barbus sharpeyi) studied after 7 days of hatching .in order to investigate the natural food and feeding habits of larvae from this stage until fingerling. The study started during March to the end of October 2006. Fullness index and food item percentage were determined for each larvae using point and Numerical methods. The environmental parameter for the ponds shows that all of the parameters were suitable for the culture of Bunnei. The result showed that a significant shift in food habits was occurred according to age. In the first weeks only plants remain and green algae (Oscillatoria sp., Cladophora sp., Spirogyra sp.) occurred with a percent of 23%, protozoa (Euglena sp.-Volvox sp.) 49.3% with some artificial food 9.9% and unidentified materials 9.4%. During the fifth week the food items showed increase in the percent of phytoplankton (Nitzschia sp., Gymnodinium sp., Navicula sp., Fragilaria sp., Diatoma sp., ladophora sp., Cyclotella sp. and Keratella sp.), and zooplankton (Rotifera-Copepoda) both with 12.7%, crustacean (Trichotria sp., Brachionus sp., Moina sp., cartia sp.) and shrimp larvae (Metapenaus sp.) 13.4%. All these items were appeared during the last months, and increased during the last fifth rearing month (May) to reach 35%. During the last months of the study there was increase in the occurrences of aquatic remains, filamentous algae and Alpha alpha remains, which was used by the farmer as daily supplementary food in the last months of the study. All food and feeding habits were exhibits fluctuations with age, length and environmental conditions.درست طبيعة غذاء وتغذي يرقات اسماك البنيBarbus sharpeyi المستزرعة في الأحواض الطينية بعد سبعة ايام من الفقس لمعرفة التغذية الطبيعية ليرقات البني حتى مرحلة الاصبعيا ت فضلا عن معرفة بعض معاملات التغذي لهذه اليرقات. أخذت خمس يرقات أسبوعيا ابتداءا من أواخر شهر آذار وحتى أواخر تشرين الثاني (2006) لتمثل عينة للأسماك المستزرعة في حوض التربية الرئيسي لغرض الدراسة, قيست بعض العوامل البيئية حقليا, فتح الجوف الجسمي لليرقات التي أخذت قياسات أطوالها وأوزانها مسبقا وأخرجت القناة الهضمية على شريحة زجاجية وفحصت تحت المجهر التشريحي لتحديد درجة الامتلاء, ثم أخرجت محتويات المعدة من مكونات الغذاء على شريـحة زجاجية وتم فحصها بالمجهر المركب لتحديد أنواع المكونات الغذائية وحددت نسبة كل نوع من المكونات بطريقة العد وطريقة النقاط وحسبت النسبة المئوية لكل نوع. أظهرت النتائج تحولا ملحوضاً في مكونات الغذاء مع اختلاف عمر اليرقة, حيث اقتصرت في الأسبوع (الأول والثاني والثالث) من العمر على بعض من بقايا النباتات المائية والطحالب الخيطية (Oscillatoria sp.-Spirogyra sp. Cladophora sp.) التي مثلت53%, و بعض أنواع الابتدائيات مثل Euglena sp. - Volvox sp. وبنسبة 49.3% ونسبة من بقايا الغذاء الصناعي9.9% ومواد اخرى حيث شكلت 9.4%, ثم ازدادت التغذية على الهائمات النباتية والحيوانية مثلNitischia sp. - Gymnodinium sp. - Navicula sp. - Fragilaria sp. Diatoma sp. - Keratella sp. - Cladophora sp. Cyclotella sp.- Rotifira-Copepod sp. - إذ مثلت نسبة 2.7% وظهرت بعض أنواع من القشريات مثل Trichotria sp. - Brachionus sp. - Moina sp. - Aoartia sp. ويرقات روبيان المياه العذبة Metapenaus sp. وبنسبة 13.4% في الأسبوع الخامس من العمر خلال الشهر الأول من الدراسة واستمرت تلك الأنواع بالظهور حتى نهاية الأسبوع الأول من أيلول وازدادت تلك النسبة خلال الأسبوعين الأخيرين من الشهر الثالث من التربية (أيار) حيث ظهرت بنسبة 35%, هذا وقد كانت هنالك سيادة لظهور بقايا النباتات والطحالب وبقايا نبات ألجت الذي اخذ المربي بإعطائه ضمن الغذاء الإضافي اليومي لها في الأسابيع الأخيرة. تم ربط التغيرات في طبيعة ونوع الغذاء مع عمر وطول اليرقة وتأثير الظروف البيئية لتحديد الاختلافات الشهرية في التغذية خلال فترة الدراسة.

Keywords


Article
Rearing of the larvae of Bunni (Barbus sharpeyi) on live under laboratory condition.
رعاية يرقات اسماك البني Barbus sharpeyi مختبرياً باعتماد أغذية حية.

Loading...
Loading...
Abstract

Indoor rearing of newly hatched Bunni larvae Barbus sharpeyi was carried out at the Marine Science Center in April 2005. Larvae were reared under controlled condition. These larvae fed on three food types, live food: the Rotifer Brachionus calyciflorus, the brine shrimp Artemia franciscana, the Cladocera Moina affinis, and artificial food NRD. The results showed that rearing of larvae during 28 days gave high growth rate and survival rate of fish larvae fed on live food compared with those fed on artificial feed. The average of length and weight of fish larvae fed on B. calyciflorus were 41.9 mm /larvae and 113.5 mg /larvae, respectively, whereas the average of lengths and weights of larvae fed on A. franciscana were 37.7mm / larvae and 110.2 mg / larvae, respectively, and those fed on M. affinis were 33.5 mm / larvae and 94.6 mg / larvae in terms of length and weight, respectively. The average length and weight result from artificial food NRD, were 28.4 mm / larvae and 83.6 mg / larvae, respectively. The survival rate was higher on rotifer treatment (82.5 %), whereas lower values were recorded (75.9, 74.6 and 62.4 %) for A. franciscana, M. affinis and NRD, respectively.تناولت الدراسة الحالية رعاية يرقات أسماك البني حديثة الفقسBarbus sharpeyi تحت ظروف مختبرية مسيطر عليها لمدة 28 يوم، شملت الأغذية الحية التي جرى تنميتها وتكثيرها مختبريا الدولابيBrachionus calyciflorus ويرقات روبيان الممالح حديثة الفقس من نوعArtemia franciscana ومتفرعة اللوامس Moina affinis فضلاً عن استخدام الغذاء الاصطناعي المستورد NRD نسبة البروتين 59 %. اظهرت نتائج الدراسة ان معدلات النمو ونسب البقاء ليرقات اسماك البني كانت أعلى عند تغذيتها على الغذاء الحي مقارنة بالغذاء الاصطناعي مع تفوق الدولابي B. calyciflorus على الأغذية الحية الاخرى المستخدمة، بلغ معدل الطول الناتج ليرقات الأسماك في نهاية التجربة عند استخدام الدولابي 41.9 ملم / يرقة والوزن 113.5 ملغم / يرقة, في الوقت الذي كانت معدلات الطول والوزن عند استخدام يرقات روبيان الممالح A. franciscana 37.7 ملم / يرقة و 110.2 ملغم / يرقة على التوالي، بينما بلغت باستخدام متفرع اللوامس M. affinis 33.5 ملم / يرقة و 94.6 ملغم / يرقة على التوالي, وعند تغذية اليرقات على الغذاء الاصطناعيNRD نسبة البروتين 59 % فأن النمو أوطء في الطول والوزن مقارنة مع بقية الاغذية حيث بلغ معدل الطول 28.4 ملم/ يرقة ومعدل الوزن 83.6 ملغم / يرقة. تحققت أعلى نسبة بقاء ليرقات البني عند تغذيتها على الدولابي B.calyciflorus 82.5 % أما اليرقات التي غذيت علىA.franciscana و M. affinis و NRD فكانت نسبة البقاء لها 75.9 % و 74.6 % و 62.4 % على التوالي.

Keywords


Article
A determination of nickel in waters of Shatt Al-Arab river by Atomic Absorption and Spectrophotometery.
تقدير النيكل في مياه شط العرب بطريقتي الامتصاص الذري والمطيافية.

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, the metallic element Nickel has been determined in water samples from selected stations along the southern part of Shatt Al-Arab river which extended from: 1) Garmat Ali, 2) Mhelah in Abu Al-Khaseeb, 3) the discharging point of Karon river in Shatt Al-Arab River, 4) Al-Seebah in front of Abadan refinery and 5) Al-Fao, the point between Al-Nagha'ah and the Costumer Station. A spectroscopic method was adopted for determination of nickel after the formation of complex between nickel ion and porpharine compound which already prepared from the reaction between pyrrole and benzaldehyde (0.8 moles each) by soxhlet in prop ionic acid for 30 minutes. Measurements were performed at wave length 515 nm. For comparison and accuracy detection of this method another measurements were done by Atomic Absorption Technique. Values recorded spectrophotometerically for nickel were: 0.0860, 0.064, 0.063, 0.107 and 0.0865 mg/l for the stations 1-5 respectively compared with values 0.0865, 0.065, 0.065, 0.1085 and 0.0868 mg/l for the same stations respectively. As it is expected, the highest level of nickel was recorded in station 4 which is affected by discharging effluent from Abadan refinery. The study revealed that this complex is suitable for the determination of Nickel in water samples.تم دراسة تقدير تراكيز معدن النيكل في المياه من عينات أخذت من خمسة محطات مختارة عند الجزء الجنوبي من شط العرب والممتدة من : (1) كرمة علي و(2) منطقة محيلة في أبي الخصيب و(3) السيبة مقابل مصفى عبدان و(4) منطقة التقاء نهر الكارون بشط العرب و(5) الفاو بين موقعي النگعة والگمرك. اعتمدت في هذه الدراسة طريقة طيفية لتقدير النيكل بالاعتماد على تكوين معقد بين ايون النيكل ومادة البورفرين المحضرة من تفاعل البايرول والبنزالديهايد بطريقة التصعيد الارجاعي لـ(0.8 مول) من كل من البورفرين والبنزالديهايد في وسط من حامض البروبيونك ولمدة نصف ساعة. وتمت القياسات عند طول موجي 515 نانومتر, كما أجريت قياسات بتقنية الامتصاص الذري لأجل مقارنة النتائج وتحديد دقة الطريقة الطيفية. كانت القيم المسجلة للنيكل بحدود 0.0860 و0.064 و0.107 و0.063 و0.0868 ملغم/ لتر للمحطات الخمسة على التوالي مقارنة بالقيم المسجلة بتقنية الامتصاص الذري وبحدود 0.0865 و 0.065 و 0,1085 و 0.065 و 0.0868 ملغم/ لتر في المحطات الخمسة على التوالي. وكما هو متوقع كانت أعلى قيمة للنيكل في منطقة السيبة التي تتأثر بالمياه المصرفة من مصافي نفط عبادان التي تتميز بنسب عالية من النيكل في المخلفات النفطية. يستنتج من الدراسة أن المعقد المستخدم يعتبر مناسباً لتقدير معدن النيكل في عينات من المياه.

Keywords


Article
The interaction between water masses of the marshes and the Shatt Al-Arab river (South of Iraq).
التداخل بين الكتل المائية في الاهوار وشط العرب (جنوب العراق).

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to explain the role of the discharge of the input Rivers from north on the Water Balance of the Al-Hawza and Qurna Marshes and explain the effect of theses Marshes on Shatt Al-Arab Water quality. The Study period include several years before and after drying the marshes. The Results show that the internal quantities of the water after the rehabilitation of Marshes were increasing simultaneous, second there was a difference in salinity between the internal in comparison with external masses of water from Hor Al-Hammar, located in Garmat Ali, Third, because the effect of the dried weather and the relatively shallow at the full areas. That leads to a weak exchange between Marshes and Shatt Al-Arab River.تهدف الدراسة لبيان تأثير التصاريف النهرية الواردة إلى اهوار الحويزة (ذنائب جدولي المشرح والكحلاء)، واهوار القرنة (نهر العـز حاليا) عبر ذنائب البتيرة والمجر الكبير، وإلى هور الحمار من نهر الفرات ومياه المد من شط العرب، على كمية المياه الداخلة والخارجة من هذه الاهوار لشهري (كانون الاول واذار)، ومعرفة تاثيراتها على تصريف وخصائص مياه شط العرب. تم اختيار ثلاث سنوات مائية لتوضيح هذا التأثير، الأولى 1989-1990 حيث تعد سنة جافة سبقت عمليات التجفيف، بينما كانت السنة الثانية 1997-1998 تمثل استقرار عملية التجفيف، وتمثل السنة المائية 2005-2006 استقرار الظروف الهيدرولوجية للاهوار بعد إعادة تأهيلها. أوضحت النتائج نقص في كمية المياه الداخلة والخارجة من الاهوار في الوقت الحاضر، كما تبين وجود تأثير واضح لعمليات غسل اراضي الاهوار في نوعية مياه شط العرب، خصوصا في الجزء الجنوبي من هور الحمار حيث تزداد معظم المتغيرات الفيزياوية للمياه الخارجة منه خلال الجزر، كما تبين تأثير المناخ الجاف والضحالة النسبية للمساحة المغمورة في ضعف تبدل الكتلة المائية في الاهوار.

Keywords


Article
Al-Hammar marsh as nursery and feeding ground for some marine fish species.
هور شَرق الحَماَر َمَنطَقة حَضانَة وتَغذِية لِبعَض أنواع الأسماك البحرية.

Loading...
Loading...
Abstract

Ten marine fish species were collected from Eastern Al-Hammar marshes during the period, from November 2004 to October 2005 (location the between Al-Mashab and Al-Naggara). The lowest number (one species) was collected in January and the highest (eight species) in April and June. The more dominant species was Tenualosa ilisha, which comprised the vast number of the marine individuals. Most of the fishes sampled were juveniles, especially the individuals of T. ilisha, Thryssa mystax and Liza carinata. Food analysis showed that more the percentages of stomachs food-containing were more than 96%. Stomachs of T. ilisha, L. carinata and L. subviridis were diatoms, algae and zooplankton as well as organic and inorganic materials while stomachs of T. mystax and Bathygobius fuscus contained zooplankton, insects, small fishes and shrimps. The East Al-Hammar marshes were considered as nursery (protection and feeding) for several marine juveniles species.جُمِعت عَشرة أنواع من الأسماك البحرية المصبية (واسعة التحمل الملحي) الداخِلة إلى هور شرق الحَمار من مياه الخليج العربي، للفترة من تشرين الثاني 2004 ولغاية تشرين الأول 2005 ضمن المنطقة المحصورة بين المسحب والنكارة. سجل دخول أدنى عدد منها في كانون الثاني (نوعاً واحداً) وأعلاه في نيسان وحزيران (ثمانية أنواع). كانت اسماك Tenualosa ilisha هي الأكثر عدداً من بين الأنواع المصادة. بَينت أطوال الأسماك المدروسة بان مُعظم أنواعها كانت يافعات وبالأخص أفراد T. ilisha وThryssa mystax وLiza carinata. شَكلت مِعد الأسماك الحاوية على غذاء نسبة 99% من أفراد T. ilisha و98% carinata .L و96% L. subviridis وT. mystax وBathygobius fuscus طيلة فترة الدراسة. تَنوعت مُحتويات مِعد الأنواع الثلاثة الأولى بين الدايتومات والطحالب والهائمات الحيوانية والمواد العضوية والمواد غير العضوية، فيما احتوت مِعد T. mystax وB. fuscus على الهائمات الحيوانية والحشرات وصِغار الأسماك والروبيان. أظهرت المراحل النضجية لمناسل الأسماك عدم وجود اسماك ناضجة طيلة فترة الدراسة. أجمعت النتائج بأن منطقة الدراسة هي منطقة رعاية وحضانة وتغذية لليافعات وإنِضاج المناسل لبعض أنواع الأسماك المسجلة.

Keywords


Article
The study of radioactivity in food chain of the environmental system in the drain river, Basrah, Iraq.
دراسة النشاط الإشعاعي في السلسلة الغذائية للنظام البيئي في نهر المصب العام-محافظة البصرة-العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The paper deals with the measurement of environment radiation level of the main drain –south of Iraq - Basrah, during July and August 2006. Chemulumensence and gamma spectroscopy of sensitivity level (0.5Bq/kg) are used. Three different sites are chosen for the present study; those are the three sites that witness condensed military operation during the second Gulf war 1991 and the occupation war of Iraq 2003. The study shows that the environmental system of the main drain-south of Iraq – Basrah is void of radiation pollution, though some destructed war machine there destroyed by depleted uranium in the area of the study, especially that while concerns distilled water and water planets and fishes, except what is seen of the remains of simple radiation pollution, represented by certain concentration of the Cs 137, and some result of the resolution of the uranium series 238.اهتم هذا البحث بإجراء قياسات للمستوى الإشعاعي البيئي لنهر المصب العام – جنوب العراق – محافظة البصرة خلال شهري تموز وآب من العام 2006 وذلك باستخدام تقانة التألق الكيميائي ومنظومة أطياف كاما ذات مستوى تحسس 0,5 بكريل/ كغم. تم اختيار ثلاث مواقع متفرقة لإجراء الدراسة الحالية وهي المواقع التي شهدت عمليات عسكرية مكثفة خلال حربي الخليج الثانية عام 1991 واحتلال العراق عام 2003. أظهرت الدراسة خلو النظام البيئي في نهر المصب العام – جنوب العراق _ محافظة البصرة من التلوث الإشعاعي بالرغم من وجود آليات سبق وأن دمرت باليورانيوم المنضب في منطقة الدراسة المنتخبة وخصوصاً فيما يتعلق في عينات المياه المرشحة والنباتات المائية والأسماك, عدا ما لوحظ في الرواسب القاعية من نشاط إشعاعي بسيط متمثلاً بتراكيز معينة من عنصر السيزيوم_137, وبعض نواتج انحلال سلسلة اليورانيوم_238.

Keywords

Table of content: volume:23 issue:1