Table of content

Univesity of Thi-Qar Journal

مجلة جامعة ذي قار العلمية

ISSN: 66291818
Publisher: Thi-Qar University
Faculty: Presidency of the university or centers
Language: English

This journal is Open Access

About

Aquatey scientific and refereed journal issued by the Research and Development Department
date of first issue 2004
No. of issue per year 4
No. of issue published between 2004-2013 30 issue

Loading...
Contact info

Tel.: 07821527107
E-mail:utj@utq.edu.iq

Table of content: 2010 volume:5 issue:6

Article
A Critique of Hugh Grady’s Concepts of ‘Aesthetic’ and ‘Critical’ Paradigms Samer Taleb Dawod University of Basra

Authors: Samer Taleb Dawod
Pages: 1-24
Loading...
Loading...
Abstract

1-Introduction In his The Modernist Shakespeare: Critical Texts in a Material World, Hugh Grady applies Thomas S. Kuhn’s notion of scientific ‘paradigm shifts’ to the domain of literary studies, writing, thus, about ‘aesthetic’ and ‘critical’ paradigms. Quite aware of the too long tradition of criticism that revolves around the Shakespearean text, Grady states that his study will add very little about Shakespeare himself or the plays themselves. His project, rather, would be “to suspend momentarily that conversation and instead undertake a reflective discourse on the underlying assumptions which make such necessary and sometimes admirable talk possible and which shape and limit it in ways we are only now beginning to appreciate fully.”


Article
EPIDEMIOLOGICAL STUDY OF Toxocara canis IN BASRAH CITY

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract A total of 117 stray dogs were dissected and examined for T. canis infection either by shooting gun or using strychnine sulphate tablets. Three main stations were chosen during the present study: the north station includes Garmat Ali and University of Basrah, the south station includes Al-Saraji district while, central station includes city center, gas stations, slaughter house, Basrah Veterinary Medicine Hospital and some gardens. The present study revealed that 31 dogs (18 male and 13 female) were infected with T. canis with percentage infection equal to 26.5%. A high percentage infection (32.07%) was recorded in north station. Also, a high percentage infection (30.76%) was recorded during winter months.


Article
Female Transgression in Thomas Middleton's Women Beware Women
تخطي الحدود عند المرأة في مسرحية ((يا نساء احذرن النساء)) لتوماس مدلتن

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Evil, sinful, weak, and lover of Satan are just a few adjectives used to describe women throughout history and the Jacobean age is no exception. During the Jacobean age, a time in which women were thought to be incomplete human beings, soulless, and mere possessions of men, various women dare to challenge the idea of their inferiority in society's views. That matter leads to their transgression. The female issues and positions should have in a society convinced of her innate transgression are the chief among Thomas Middleton's concerns in his plays including Women Beware Women (1621). The aim of the study is to trace the cases of female transgression with its relation to society's views and male supremacy in Thomas Middleton's Women Beware Women. The study deals with the definition of female transgression and the character of woman in the Jacobean age on the one hand, and in Middleton's Women Beware Women on the other hand. Then, it traces the female transgression which can be considered as a woman's refusal to submit to social norms and her attempt to achieve her goal by plotting and tricks. Finally, the study refers to the reasons behind women's transgressive acts in this play. The study ends with Notes and a Bibliography. الخلاصة الشريرة، و المذنبة، و الضعيفة، و حبيبة الشيطان هي مجرد صفات قليلة من صفات كثيرة مشابه لها اعتادت أن تنعت بها المرأة خلال التاريخ و لا يستثنى من ذلك العصر اليعقوبي، وهي فترة حكم الملك جيمس الأول. خلال العصر اليعقوبي، حيث نظر إلى المرأة باحتقار على إنها كائن ناقص، خال من الروح، و مجرد جزء من ممتلكات الرجل، تجرأت بعض النساء من مختلف المستويات على تحدي فكرة كونهم اقل شانا" من الرجال في نظر المجتمع. هذا الأمر دفعهم إلى تخطي الحدود. إن قضايا المرأة و المواقع التي يجب أن تحصل عليها في مجتمع يثق ثقة عمياء في قابليتها على تخطي الحدود بالفطرة هي إحدى مواضع اهتمام توماس مدلتن في مسرحياته و من ضمنها ((يا نساء احذرن النساء)) (1621). تهدف هذه الدراسة إلى تتبع حالات تخطي الحدود عند المرأة و علاقته بوجهات نظر المجتمع و بسيادة الرجل في مسرحية ((يا نساء احذرن النساء)) لتوماس مدلتن. تتناول الدراسة تعريف تخطي الحدود عند المرأة، و شخصية المرأة في العصر اليعقوبي من ناحية، و في مسرحية ((يا نساء احذرن النساء)) لمدلتن من ناحية أخرى. و من ثم تتبع تخطي الحدود عند المرأة الذي يمكن اعتباره رفض المرأة للخضوع للأعراف الاجتماعية و محاولتها للحصول على أهدافها بالتآمر و الخدع. و أخيرا" تشير الدراسة إلى الأسباب التي أدت إلى تخطي النساء في هذه المسرحية. تنتهي الدراسة بقائمة الهوامش و قائمة المصادر.

Keywords


Article
Histopathological changes of parasitic infection associated with appendicitis in Thi- Qar province
التغيرات النسيجية المرضية للإصابة الطفيلية المرافقة لالتهاب الزائدة الدودية في محافظة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract ِ The research include the study of prevalence of Parasite associated with appendicitis and to know the kind of histopathological changes of parasitic infection appendectomies in from patients of Al-Hussein hospital in Nassriyia city in Thi-Qar province. The study included 70 patients with appendicitis of both sexes, The total rate of parasitic infection 20 % The results of histopathological study reveal's kinds of histological changes : necrosis of submucosal layer , inflammatory cell , Degeneration of lymphatic nodules, Submucosal oedema and Lymphofolicular hyperpla الخلاصة تضمن البحث دراسة انتشار الطفيليات المرافقة لالتهاب الزائدة الدودية ومعرفة أنواع التغيرات النسيجية التي تسببها الإصابة الطفيلية للزوائد الدودية المستأصلة من المرضى الراقدين في مستشفى الحسين التعليمي في مركز قضاء الناصرية في محافظة ذي قار . تضمنت الدراسة 70 مريضاً بالتهاب الزائدة الدودية من كلا الجنسين. كانت أعلى نسبة إصابة%10 سجلت للطفيلي Entamoeba histolytica كما بينت نتائج الدراسة النسيجية وجود أنواع من التغيرات النسيجية منها تنخر الطبقة تحت المخاطية وظهور خلايا التهابية وتنكس العقيدات اللمفاوية وظهور وذمات تحت مخاطية وفرط نسيجي .


Article
Simulation of the Inclined Impinging Cooling in a Channel with Cross Flow

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: In this work, a numerical investigation has been conducted to analyze the turbulent flow and heat transfer of the inclined impinging jets in a channel with cross flow. The impinging jets were inclined towards the upstream side and the angle of inclination was changed from to . For this flow configuration, two cases were considered for the channel, one free ribs and the other with rib turbulators. The characteristics of air flow and heat transfer are analyzed under different parameters such as the angles of inclination, size of jets, number of jets, pitch between jets and jet and channel Reynolds numbers. A finite volume method is used to integrate the continuity, fully elliptic Reynolds average Navier-Stockes and energy equations. In turns, these equations are used to simulate the flow and thermal fields in the considered computational model. The effects of turbulence are treated using the standard k-ε model. The wall effects are modeled using the wall function laws. The computed results indicate that the recirculation regions are increased with the increase of inclination angle ( ). Also the results show that the variation of the local Nusselt number, turbulent kinetic energy are significantly effected with the increase of size and number of jets, the distance between jets and jet and channel Reynolds numbers. The validation of the present numerical scheme is accomplished through a comparison with available published results. المستخلص: في هذا العمل تم انجاز دراسة عددية لتحليل خصائص الجريان الضطرابي وانتقال الحرارة للمنافث التصادمية في مجرى هوائي بوجود جريان متقاطع. تميل المنافث التصادمية باتجاه مجرى الجريان الرئيسي وقد درست ثلاث قيم من زوايا الميلان . تضمنت الدراسة الحالية اختبار حالتين، واحدة لمجرى هوائي بدون عوارض والثانية لمجرى هوائي مع وجود عوارض. تم تحليل خصائص الجريان تحت تأثير عوامل مختلفة مثل زوايا الميلان، عدد وحجم المنافث التصادمية والمسافة بين هذه المنافث وعدد رينولدز للمجرى االرئيسي والمنفث التصادمي. أستخدم اسلوب الحجم المحدد لتكامل معادلات الأستمرارية و نافير-ستوكس والطاقة وهذه المعادلات تستحدم بدورها لنمذجة مجال الجريان وانتقال الحرارة للمجال الحسابي المدروس. عولجت تأثيرات الأضطراب باستخدام نموذج k-є بينما تأثيرات الجدار عولجت باستخدام قانون دالة الجدار. أوضحت النتائج المستحصلة ان حجم مناطق اعادة التدويرقد زاد مع زيادة زوايا الميلان. أيضا بينت النتائج أن معدل انتقال الحرارة والطاقة الحركية للأضطراب قد تاثر بصورة ملحوظة مع تغير حجم وعدد المنافث التصادمية والمسافة بين المنافث وكذلك تغير عدد رينولدز للمنافث التصادمية وللمجرى الرئيسي. تم التأكد من صحة الطريقة الحالية من خلال المقارنة مع النتائج المنشورة.


Article
الأرمن في عهد السلطان عبد الحميد الثاني 1876 – 1908

Loading...
Loading...
Abstract

The Ottaman state failed to base its foundatian on religion and thes it was farced to depend on the ethnic group for that purpose . That kind of feeling prevailed as a result of the Armenian question which caused much worry to the international diplomacy since Berlin carference in 1878 . That feeling also dominated because of the Armenian areas . This caused cantinous objection and demand for constitutional reforms in the ottoman rule . This , in turn , obliged the sultan to promise of introducing these reforms according to Article 61 of Berlin Treaty . But insteal of inhoduuing the refew, sultan Abd Al . Hameed massacred the Arumenians in the period of 1894-1896 without paying attention to his promises in Berlin ceference . He looked at the Armeniaes as other Bulgars who should be illuminated and for that purpose he formed AL-Hawidi kuights by which he wauted to punish the disobediemts and to suppress the mutineers as he pretnded . This , the Arwemian question chauged after Berlin conference from being an internal Ottoman problem to an international question . this led to intervention of the European states in the internal affairs of Ottoman states . Therefore, the Armenan question was a direct reason of collapse of the Ottoman state .


Article
الاستثمار الزراعي في العراق ومقومات نجاحه

Loading...
Loading...
Abstract

تؤشر العلاقات الإنتاجية شبه القطاعية التي سادت الريف والزراعة في العراق عرقلة إمكانية تطور ونمو القوى المنتجة وبقاء القطاع الزراعي متخلفا ،حيث برزت مظاهر التخلف في الزراعة من خلال انخفاض مستوى الإنتاج ومعدل غلة الدونم وانخفاض أعداد الثروة الحيوانية وهذا يعود لأسباب متعددة مثل الجهل والأمية المتفشية بين الفلاحين وعدم معرفتهم للأساليب العلمية الحديثة في الزراعة مما يؤثر على الأساليب المستخدمة في الزراعة وقلة استخدام الأسمدة لزيادة خصوبة التربة وانتشار الأملاح وسوء التصريف ومشاكل الري وغيرها من العوامل في توقف أو عجز هذا القطاع عن مواكبة القطاعات الأخرى في التطوير والتوسع والاستثمار ودعم الاقتصاد . لقد شهد القطاع الزراعي في العراق تهميشا خلال الحقب الماضية ولم يتح لهذا القطاع أية فرصة لتطوير وتحسين أدائه أو خلق فرصة للاستثمار فيه فلم يحصل تطور واضح وبشكل ملفت للأنظار في العمليات الزراعية والصناعات الغذائية ،ولا أية مبادرات أو ابتكارات وظل الواقع الزراعي يعاني إلى حد كبير من عدم وجود مستلزمات الزراعة الحديثة من بذور ومبيدات الحشرات والتشكيلات الكاملة من الممارسات الزراعية المحسنة مثل الحراثة الحديثة وطرق الري الحديثة واستخدام الأسمدة والتكنولوجيات الحديثة خصوصا في ظل الحصار والعقوبات الاقتصادية التي فرضت ما بعد عام 1991. بالمقابل يتوفر في العراق مستلزمات زراعة متطورة من أراضي صالحة للزراعة وموارد مائية وبشرية لبناء قطاع الزراعي ،فضلا عن إن القطاع الزراعي العراقي بحد ذاته يعد أرضا خصبة للاستثمار فيه وذلك لما يتمتع به العراق من المقومات السابقة الذكر مما يجعل من المشاريع الاستثمارية الزراعية ذات فوائد كبيرة وكثيرة وأيضا لا نستثني من هذه المشاريع الزراعية المشاريع الاستثمارية الخاصة بالثروة الحيوانية وما تنتجه هذه الثروة من منتجات ليس على المستوى المحلي فقط بل على المستوى الخارجي من خلال تصدير منتجات هذه الثروة بعد تغطيتها الاستهلاك المحلي ،كذلك الثروة السمكية ومقومات الاستثمار في هذا المجال ،فالعراق يملك بيئة جيده جدا لتطوير وتوسيع هذه الثروة وزيادة الاستثمار فيها وتطويرها وهذا ما يؤدي بالنتيجة إلى تطوير القطاع الزراعي في القطر والارتقاء بمستوياته الإنتاجية والتسويقية والمكننه والوسائل الأخرى التي تدفع بعجلة هذا القطاع نحو التطور . لقد أتاحت فقرات ومواد قانون الاستثمار الجديد فرصة كبيرة لتطوير القطاع الزراعي في العراق والارتقاء بمستوياته الإنتاجية والتسويقية والمكننة والوسائل الأخرى التي تدفع بعجلة هذا القطاع نحو التطور .


Article
الاغتراب مصطلحاً ومفهوماً

Loading...
Loading...
Abstract

إن العمل ألإبداعي جزء من الثقافة ألإنسانية وقد أفلحت المشكلة ألاغترابية بأن تكون جزءا مميزا في العمل ألإبداعي ، فالدخول لعوالم مصطلح (ألاغتراب ) من أصعب المهام ، لما لهذا المصطلح من مراوغة اكتسبها من طبيعته الزئبقية التي تجددت وظهرت بطرائق مختلفة عبر العصور . ومصطلح ألاغتراب لا يزال يعاني من الغموض الذي تفرضه طبيعته ، وإن كان يعد لحد ألأن من أكثر المصطلحات تداولآ في جميع مجالات النشاط الثقافي ألأنساني. إذن ألأغتراب ظاهرة إنسانية يمكن أن نجدها بشكل أو بأخر في مختلف النظم وثقافات المجتمعات وحيثما يوجد أفراد يحسون بتفردهم وتميز شخصياتهم ، وبالعجز أيضآ عن التجاوب مع ألاوضاع العامة السائدة في المجتمع حيث توجد نزعة عامة في ألأوساط الفكرية العلمية تربطه دائمآ بالمعاني السلبية وتعده مظهرآ عالميآ يهدد النسيج ألأجتماعي وسقمآ يحتاج الى علاج ، لأنه يهدد الهوية والوجود وهؤلاء النخبة المتفردة يرفضون القيم العامة والشعبية التي تسود في هذه الثقافات التي تقبلها بقية أفراد المجتمع . (1) وكنضرة تاريخية لهذا المفهوم نجد أن العرب أشاروا اليه في معاجمهم وفهموه على أنه ارتحال عن الوطن ، والبعد والهجرة هو مفهوم اجتماعي بلا شك . ولهذا لا تكون مشكلة ألأغتراب غريبة علينا وغير مندسة الينا من ثقافة اخرى ، إذ ارتبط المفهوم باهم رواد الحركات الفكرية الذين انعكست افكارهم الثقافية والدينية على تفسير ألأغتراب فقد جاء (روسو ) في القرن الثامن عشر ليطلق لفظ ألأغتراب على ذلك الشيء الذي يتمثل في ضياع ألأنسان واغترابه عن المجتمع وانفصاله عن ذاته ، بينما عمّق (شيلر ) تفسير هذا اللفظ بدلالة سلبية تتمثل في انفصال ألأنسان عن ذاته ، والعالم يصبح معه غير قادر على ألأنسجام لا مع العالم ولا مع نفسه .


Article
الأهداف التربوية بين الأصالة والمعاصـرة

Loading...
Loading...
Abstract

المقدمة :- تُعد الاهداف التربوية مخرجات للتعلم ونواتج منه موضوعاً بالغ الاهمية في العملية التربوية ، لأن الاهداف هي التي توجه كل عناصر العملية التربوية وتضبطها أبتداءً من وضع الخطة وتصميم المقررات وطريقة التنفيذ ، وأبتداءً بقياس ما حقق وتقويمه ، ويعد تحديد الاهداف بصورة واضحة هي الخطوة الاولى في التقويم ، وفي حالة عدم تحديد الاهداف التعليمية سوف تفتقد اساساً سليماً لأختيار المحتوى وتصميم الوسائل واختيار اساليب التقويم الملائمة التي تعطينا الصورة الحقيقية عن مدى ما حققنا من اهداف (3 ، جامل وأخرون ، 1998: ص58 ) مفهوم الهدف : ((هو نتاج متوقع حدوثه لدى المتعلمين في ضوء إجراءات وإمكانات وقدرات معينة)) (18، مرعي ومحمد، 2000: ص35). وعرفه ( مبارك 1994 ) بانه (( عبارة عن وصف انماط السلوك الذي ينتظر حدوثها في شخصية المتعلم نتيجة مروره بخبرة تربوية او موقف تعليمي معين ( 17، مبارك ،1994 : ص2 ) وعرفه ( الحيلة 1999 ) بأنه : هدف عام يصف المهارات الكلية النهائية التي يتوقع من المتعلم ان يظهرها بعد عملية التعلم (7 ، الحيلة ، 1999:ص116) وتعرفه الباحثة بأنه (( التغيير المتوقع حدوثه في سلوك المتعلم نتيجة مروره بخبرات ومواقف تعليمية معينة )) . فالأهداف العامة للتربية الإسلامية بمفهومها الشامل، هي أشبه بالعلامات التي تبين معالم الطريق وترشد المسافر في رحلته فالهدف العام للتربية الإسلامية هو تنشئة الانسان الصالح الذي يعبد الله حق عبادته ويعمر الارض على وفق شريعته ويسخرها لخدمة العقيدة على وفق منهجه وهذه الغاية او الهدف البعيد يمكن أن يشتق منه اهداف متعددة تكون اكثر تحديدا واكثر قدرة على توجيه العملية التربوية ( 14، عبد الله ، 1991: ص84 ) وبهذا تقدم التربية الاسلامية المنظومة المتكاملة من المعتقدات عن طبيعة المعرفة ووسائلها ، والسبل الموصلة اليها ، ثم الهدف العام والنسق القيمي والاخلاقي الذي يحكم حياة الفرد والمجتمع والامة ، لذا نجد ان الاساس الفلسفي للتربية عموما ولمناهج التربية والتعليم الاسلامية على نحو خاص ينبثق من نظرة الإسلام الى الكون ، والحياة والإنسان ، ومن هذا الاساس الفلسفي تشتق الاهداف العامة للتربية والتعليم ، ثم الاهداف الخاصة بكل مرحلة تعليمية ، ويمثل محتوى منهج التربية الاسلاميةعلى مواد كسب المهارة وتعلم الصناعات المختلفة والاعداد للحياة العملية والعمل الجاد الذي يعين الانسان على عمارة الارض بمقتضى منهج الله ، فضلاً عن مواد ترقية الوجدان ، وإبراز عظمة الله في خلقه ( 10، السعدون ،2003: ص3 ) وتتفق الباحثة مع عبد الله على ان الاهداف التربوية هي بمثابة الاطار الذي يحدد معالم العملية التربوية اذ تحدد وجهة سيرها وتعين على اختيار محتوى المنهج وطرائق التدريس وطرائق التقويم الملائمة ، وإن الاهداف العامة للتربية تحدد نمط الادارة التربوية والمناخ الصفي والعلاقة بين القائمين على توجيه العملية التربوية والمستفيدين منها ، وبما ان الغاية الاساسية للتربية تختلف من مجتمع الى اخر ، فأن الاهداف العامة تختلف تبعا لذلك بأختلاف المجتمعات (14، عبد الله ، 1991: ص80 ) أولاً- أهمية تحديد الاهداف التربوية :- يمكن ابراز الدور المهم للأهداف التربوية وذلك على النحو الأتي : 1- تعنى الاهداف التربوية في مجتمع ما بصياغة عقائده وقيمه وتراثه وأماله وأحتياجاته ومشكلاته . 2- تُعين الاهداف مخططي المناهج على اختيار المحتوى التعليمي للمراحل الدراسية المختلفة وصياغة اهدافها التربوية المهمة 3- تساعد الاهداف التربوية على تنسيق العمل وتنظيمه وتوجيهه لتحقيق الغايات الكبرى ولبناء الانسان المتكامل عقليا ومهاريا ووجدانيا في المجالات المختلفة. 4- تؤدي الاهداف التربوية دوراً بارزاَ في تطوير السياسة التعليمية وتوجيه العمل التربوي إلى رأي مجتمع . 5- يساعد تحديد الاهداف التربوية في التنفيذ الجيد للمنهج من حيث تنظيم طرائق التدريس وأساليبها وتنظيم وسائل وأساليب مختلفة للتقويم وتصميمها. ( 9، سالم ، 1997: ص14 ) لذا ان تحديد الاهداف التربوية ضروري لكل ضروب السلوك الواعي وتزداد اهميتها في العملية التعليمية التي يراد منها توجيه الجيل وبناء صرح الامه وتعيين اسلوب السلوك في حياة الفرد والجماعة ، حتى يجتاز البشر هذه الحياة بسعادة ونظم وتعاون وبانسجام وتفاؤل ورغبة وإقدام ووعي وتدبر وأحكام (21، النحلاوي ،2001 : ص106 )


Article
العقل في الميزان

Loading...
Loading...
Abstract

خلاصة البحث : انصب البحث على دور العقل في حياة البشرية من خلال ما طرحه العلامة الطباطبائي في تفسيره الموسوم ب ( الميزان في تفسير القرآن) حيث بدأنا البحث بتمهيد ثم تناولنا التعريف اللغوي والاصطلاحي لكلمة ( عقل) بعد ذلك تتبعنا المواطن التي تعرض لها صاحب الميزان حول دور العقل في إدراك المعارف القرآنية، حيث لا تعارض بين استخدام العقل وبين التفسير بالرأي الذي ذمته الشريعة ومنعت منه، ثم عرجنا على مبحث العلم ومنزلته من وجهة نظر الإسلام، لنناقش بعده إمكانية الاستفادة من نتائج العلم التجريبي في التفسير ومدى انسجامه مع القرآن الكريم.


Article
Effect of Dodoaea viscosa jacq on the activity of fusarium spp
تاثير مستخلصات نبات الدودونيا Dodonaea viscosa jacq على فاعلية الفطر Fusarium spp

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study was performed to examine the activity of water and Alcohol extracts for the leaves and stem bark of the Dodoaea viscosa jacq on three plant pathogens belonging to the genus Fusarium ; F.solani , F.oxysporium , F.moniliforme The influense of cold and hot extracts from the plant on the Invitro growth of three Fusarium species . Exhibited the following results : First:the acohol extracts (cold and hot) Dodonaea leaves showed higher significant reduction on the growth of the three Fusarium sp than cold and hot water extracts of the leaves at low and high concentrations . Moreover, the cold acohol extracts of the leaves had a higher percentage growth reduction on the three plant pathogens Fusarium at higher concentration ;(40 Mg/ml) . the redactions were between (86-89)% and lower than the growth redactions were established by the control and Benomyl fungicide (100%) Second: the four types of Dodonaea bark extracts in general , has less percentage of growth inhibition in the three Fusarium sp , than leaves extracts . However , hot alcohol extract of this plant part has significant growth reduction on fungi than the other three types ranged between (74-84)% at higher concentration (40 Mg/ml)used in this study. * Science of cologe / university of Thi-Qar ** Science of cologe / university of AL-mostinsirhi *** Iraqi atomic power organization Abstract This study was performed to examine the activity of water and Alcohol extracts for the leaves and stem bark of the Dodoaea viscosa jacq on three plant pathogens belonging to the genus Fusarium ; F.solani , F.oxysporium , F.moniliforme The influense of cold and hot extracts from the plant on the Invitro growth of three Fusarium species . Exhibited the following results : First:the acohol extracts (cold and hot) Dodonaea leaves showed higher significant reduction on the growth of the three Fusarium sp than cold and hot water extracts of the leaves at low and high concentrations . Moreover, the cold acohol extracts of the leaves had a higher percentage growth reduction on the three plant pathogens Fusarium at higher concentration ;(40 Mg/ml) . the redactions were between (86-89)% and lower than the growth redactions were established by the control and Benomyl fungicide (100%) Second: the four types of Dodonaea bark extracts in general , has less percentage of growth inhibition in the three Fusarium sp , than leaves extracts . However , hot alcohol extract of this plant part has significant growth reduction on fungi than the other three types ranged between (74-84)% at higher concentration (40 Mg/ml)used in this study. * Science of cologe / university of Thi-Qar ** Science of cologe / university of AL-mostinsirhi *** Iraqi atomic power organization Abstract This study was performed to examine the activity of water and Alcohol extracts for the leaves and stem bark of the Dodoaea viscosa jacq on three plant pathogens belonging to the genus Fusarium ; F.solani , F.oxysporium , F.moniliforme The influense of cold and hot extracts from the plant on the Invitro growth of three Fusarium species . Exhibited the following results : First:the acohol extracts (cold and hot) Dodonaea leaves showed higher significant reduction on the growth of the three Fusarium sp than cold and hot water extracts of the leaves at low and high concentrations . Moreover, the cold acohol extracts of the leaves had a higher percentage growth reduction on the three plant pathogens Fusarium at higher concentration ;(40 Mg/ml) . the redactions were between (86-89)% and lower than the growth redactions were established by the control and Benomyl fungicide (100%) Second: the four types of Dodonaea bark extracts in general , has less percentage of growth inhibition in the three Fusarium sp , than leaves extracts . However , hot alcohol extract of this plant part has significant growth reduction on fungi than the other three types ranged between (74-84)% at higher concentration (40 Mg/ml)used in this study. * Science of cologe / university of Thi-Qar ** Science of cologe / university of AL-mostinsirhi *** Iraqi atomic power organization Abstract This study was performed to examine the activity of water and Alcohol extracts for the leaves and stem bark of the Dodoaea viscosa jacq on three plant pathogens belonging to the genus Fusarium ; F.solani , F.oxysporium , F.moniliforme The influense of cold and hot extracts from the plant on the Invitro growth of three Fusarium species . Exhibited the following results : First:the acohol extracts (cold and hot) Dodonaea leaves showed higher significant reduction on the growth of the three Fusarium sp than cold and hot water extracts of the leaves at low and high concentrations . Moreover, the cold acohol extracts of the leaves had a higher percentage growth reduction on the three plant pathogens Fusarium at higher concentration ;(40 Mg/ml) . the redactions were between (86-89)% and lower than the growth redactions were established by the control and Benomyl fungicide (100%) Second: the four types of Dodonaea bark extracts in general , has less percentage of growth inhibition in the three Fusarium sp , than leaves extracts . However , hot alcohol extract of this plant part has significant growth reduction on fungi than the other three types ranged between (74-84)% at higher concentration (40 Mg/ml)used in this study. * Science of cologe / university of Thi-Qar ** Science of cologe / university of AL-mostinsirhi *** Iraqi atomic power organization الخلاصة:- Abstract اجريت هذه الدراسة لاختبار فعالية المستخلصات المائية والكحولية لاوراق وقلف الساق لنبات الدودونيا Dodonaea viscosa jacq في تثبيط نمو ثلاثة انواع من جنس الفطر ; Fusarium F.solani , F.oxy sporum , F.moniliforme المسببة للعديد من الامراض النباتية الفطرية. كانت نتائج معاملات الاستخلاص المائي والكحولي (البارد والحار) لنبات الدودونيا في تثبيط نمو الانواع الثلاث للفطر خارج الكائن الحي كلاتي:- 1. تفوق معنوي للمستخلصات الكحولية على المائية لاوراق الدودونيا ولاسيما المستخلص الكحولي البارد فقد حقق نسبة مئوية في التثبيط تراوحت بين (89 - 86)% عند التركيز (40) مليغرام/مللتر مقارنة مع السيطرة والمبيد Benomyl. 2. حقق مستخلص قلف الدودونيا نسبة اقل مقارنة بالاوراق وتميز المستخلص الكحولي الحار احصائيا عن باقي المستخلصات وحقق نسبة تثبيط تراوحت بين (87 - 74)% عند التركيز (40) مليغرام/ مللتر


Article
Effect of cycocel in the acclimation and plants growth of date palm (Phoenix dactylifera L.) cv. Sharifi Productive by tissue culture
تأثيرالسايكوسيل في أقلمة ونمو نبيتات نخيل التمرPhoenix dactylifera L.) ) صنف الشريفي المكثرة خارج الجسم الحي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract plantlets of date palm Sharifi cultivar Productive by tissue culture Planted on (MS) Media ,with a different concentration cycocel (0, 5 and 25 mg / L) , After six weeks of Agriculture Plants transferred to the pots containing agricultural , soil mix consisting of "Peat moss and Perlit" in (1:2) , To how the effect of cycocel in the acclimation ,growth and development of cultivated Plants. The terms of the results of the study medium with a cycocel was a Significantly influence in the reduction of moisture lost during the period of Plantlets acclimation and Significantly increased chlorophyll content compared to the control treatment, and the medium provided a "5" mg / L cycocel recoded Significantly superiority in rate of Plantlets length and weight of soft vegetation growth of the total cultivated Plants. The same concentration as recorded the highest number of roots .The results Refers the Significant superiority of the medium supplier with (5 and 25 mg / L cycocel) in the percentage of lived Plantlets (100%) compared to treatment without cycocel, percentage of the acclimation Plantlets was (60%) . . الملخص زرعت نبيتات نخيل التمر صنف الشريفي المكثرة بزراعة الأنسجة على وسط (MS) والمزود بتراكيز مختلفة من السايكوسيل (0 و 5 و 25) ملغم / لتر في مختبر الزراعة النسيجية التابع لمركز ابحاث النخيل في جامعة البصرة خلال موسم النمو 2008, وبعد ستة أسابيع من الزراعة نقلت النبيتات إلى سنادين الزراعة الحاوية على خلطة التربة المكونة من "البيتموس والبيرلايت" بنسبة(1:2) , لبحث تأثير السايكوسيل في أقلمة ونمو النبيتات المزروعة . حيث أشارت نتائج الدراسة أن الوسط المزود بالسايكوسيل كان ذو تأثيراً معنوي في خفض الرطوبة المفقودة من النبيتات طيلة فترة الأقلمة , وزيادة محتوى الأوراق من الكلوروفيل الكلي مقارنة بالمعاملة المحايدة , واظهر الوسط المزود بـ"5" ملغم / لتر سايكوسيل تفوقه المعنوي في الحصول على أعلى معدل لأطوال النموات الخضرية والوزن الطري للمجموع الخضري للنبيتات المزروعة وعرض الأوراق فيها , وعدد الجذور المتكونة على النبيتات . وتشير النتائج ايضاً التفوق المعنوي للوسط الغذائي المزود بـ( 5 و25) ملغم / لتر سايكوسيل في النسبة المئوية للنبيتات الحية حيث بلغت( 100%) مقارنة بالمعاملة المحايدة التي بلغت النسبة المئوية للنبيتات الحية فيها (60%) بعد عشرة أسابيع من الزراعة في السنادين.


Article
تصميم جهاز مساعد لقياس دقة أداء الاعداد في كرة الطائرة

Loading...
Loading...
Abstract

يبقى التطور سمة هذا العصر فترى في كل يوم تظهر وسائل وتقنيات جديدة تحاول إن تجعل من حياة الإنسان أسهل وأيسر، ولا يقتصر هذا التطور على مجال واحد بل شمل كل مجالات الحياة المعاصرة، وان مجال التربية الرياضية من تلك المجالات التي يطرأ عليها التطور بشكل سريع جدا، والذي تركز في مجال الوسائل والأجهزة وكذلك الاختبارات من خلال الوسائل المستحدثة التي تستخدم في عملية الاختبار والقياس على حد سواء، كل ذلك من اجل الحصول على نتائج أفضل وبصوره دقيقة للمعرفة الواقعية للأداء وبالتالي يؤدي هذا التشخيص الى التطور والتقدم في الصفات البدنية أو المهارات المراد تطويرها بشكل يحقق لنا الاقتصاد بالجهد والوقت وبالإمكانيات المادية، وان هذه الوسائل تختلف تبعا لنوعية الفعالية أو اللعبة التي توضع من اجلها وتبعا لخصوصية مهارات تلك الألعاب، والكرة الطائرة أحد تلك الألعاب التي تتميز بالمهارات الأساسية والمهمة التي تكون اغلب أجزاء هذه المهارات مبني على أسس علمية دقيقة، وان شكل الأداء ودقتهُ يتحكم بدرجة كبيرة لتحديد وحسم العديد من المواقف الحرجة في المباريات من خلال ما يتخذه اللاعب من أوضاع خاصة في مهارة الإعداد داخل الملعب، وهذه المهارة الأساسية التي لا تقل أهمية عن المهارات الهجومية،" إذ يكون اتخاذ الوقفة المناسبة والصحيحة هو أحد أهم متطلبات الأداء الناجح " (1) , كما أن اللاعب المعد إذا تمكن من كشف نقاط الضعف الدفاعية عند الفريق المنافس فإنه يحقق النقاط المباشرة لفريقه, "وان عملية الإعداد ودقتها في الكرة الطائرة لها من الأهمية توازي الأهمية الهجومية لان إعداد الكرة وبالشكل الصحيح والدقيق للاعب المهاجم يحقق النجاح في إنهاء الهجمة بصورة صحيحة" (2). كما إن حالة الدقة في مثل هذه المهارة من الصعب أن يتم قياسها بوسيلة غير موضوعية، إذ إن الملاحظة للحركة بشكل مجرد لا يعطي القدرة على التقويم بشكل دقيق وذلك لسرعة الحركة وقلة الزمن المستغرق لأدائها, فقد لا يكون التشخيص فيها دليلا علميا دقيقا وقد يكون إيصال الكرة إلى نقطة في ارتفاع خاطئ من قبل المعد ولكن الهجمة تنتهي بصورة صحيحة اذ لا يعتمد ذلك على دقة الإعداد وإنما يعتمد على إمكانية اللاعب المهاجم ومهارته في إنهاء هذه الهجمة وفق المستوى المطلوب. ومما تقدم تتجلى أهمية البحث في محاولة الباحثون في المساهمة في أيجاد وسائل علمية مساعدة تعمل على تشخيص مدى دقة مهارة الإعداد للاعبي الكرة الطائرة في الدوري الممتاز في المنطقة الجنوبية فضلا عن إن هذا الجهاز قد يكون من الاختبارات المهمة والمفيدة في أيدي مدربينا اللذين يشرفون على تدريب فرق الناشئين ومدرسي المدارس والكليات في مادة الكرة الطائرة للسعي في معرفة وتطوير دقة الإعداد عند لاعبي الكرة الطائرة .


Article
دراسة بعض المتغيرات الوظيفية في تحديد القدرة التنبئية والاهمية النسبية بالحد الاقصى لاستهلاك الاوكسجين Vo2max

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The Study of Some Physiological Changes to Appoint the Predictive Ability and the Proportional Importance at the Maximal Oxygen Consumption ( Vo2max ) Assist – Prof . Dr . Falah . M. Abood The concept of physical education is an independent science , but at the same time it is in a firm connect with other sciences the such as physics , chemistry and physiology that help in the sporty performance of the solitary and team competition by practicing objective steps throughout the using of hypothesis in researches in order to help the trainer and the player for getting highly performance . The important thing in this research is the study of ( Vo2max ) at the runners long distance through the effect of some physiological changes to appoint and interpret the proportional importance of the maximal oxygen consumption ( Vo2max ) . While the problem of the research is to account how much this changes effect on the rate of ( Vo2max ) , and what is the ability of the changes or physiological states that help in guessing the rate of ( Vo2max ) m which consider one of the most important accumulative adaptations that happens to the long distant runners . The research aims to know the equation to guess the rate of ( Vo2max ) and the proportional importance of some physiological changes at the long distant runners through the use of descriptive procedure which is suitable for the sample of the research that is ( 13 ) young runners , by measuring these changes which are { Maximal Oxygen Consumption ( Vo2max ) , Systolic Blood Pressure ( S.BP ) , Diastolic Blood Pressure ( D.BP ) , Pulse Pressure ( P.P ) , mean Arterial Blood Pressure ( MABP ) , Circulation State ( CIR.S ) AND Hemoglobin Blood ( HB ) .There for , the research will conclude – through a treatment of the statistic results – the following points : 1- A highly ability for guessing the rate of ( Vo2max ) by knowing the Diastolic Blood Pressure ( D.BP ) according to the equation : } { ( D.BS * 1.143 ) - 37.377 = Vo2Max 2- Difference in the proportional importance of the physiological changes in the rate of the Maximal Oxygen Consumption ( Vo2max ) . مستخلص البحث دراسة بعض المتغيرات الوظيفية في تحديد القدرة التنبئية والأهمية النسبية بالحد الأقصى لاستهلاك الأوكسجين Vo2max أن مفهوم التربية الرياضية علماً خاصاً بذاته ولا سيما وان جميع العلوم الأخرى كالفيزياء والكيمياء والفسلجة التي تساعد في تحقيق الأداء الرياضي في الألعاب الفردية والفرقية من خلال وضع الخطوات الموضوعية في استخدام الفرضيات ومعالجتها في البحوث حتى يتسنى للمدرب واللاعب في تحقيق المستويات العالية ، وقد برزت أهمية البحث في دراسة ( Vo2max ) على راكضي المسافات الطويلة من خلال تأثير بعض المتغيرات الفسيولوجية في تحديد وتفسير الأهمية النسبية للحد الأقصى لاستهلاك الأوكسجين ( Vo2max ). أما مشكلة البحث التي تتضمن مدى تأثير المتغيرات أو المؤشرات الفسيولوجية التي تفسر قيمة ( Vo2max ) وما هي الإمكانية التي يعتمد عليها المتغيرات أو المؤشرات الفسيولوجية في التنبؤ بقيمة ( Vo2max ) والتي تعتبر من أهم التكيفات التراكمية الحادثة لدى راكضي المسافات الطويلة . ويهدف البحث إلى التعرف على معادلة التنبؤ بقيمة ( Vo2max ) والأهمية النسبية ببعض المتغيرات الفسيولوجية لدى راكضي المسافات الطويلة من خلال استخدام المنهج الوصفي الذي يلائم عينة البحث البالغ عددهم ( 13 ) راكضاً من فئة الشباب ، وذلك بأجراء قياس إلى متغيرات قيد الدراسة وهي } الحد الأقصى الاستهلاك الأوكسجين ( Vo2max ) والضغط الانقباضي ( S.BP ) والانبساطي ( D.BP ) وضغط النبض ( P.P ) ومتوسط الضغط الشرياني ( MABP ) ومؤشر حالة الدوران( CIR.S ) وهيموغلوبين الدم ( HB ) {. وبذلك يستنتج الباحث من خلال معالجة النتائج الإحصائية عل النحو التالي : 1- أمكانية عالية في التنبؤ بقيمة ( Vo2max ) من خلال معرفة الضغط الانبساطي ( D.BP ) وحسب المعادلة التالية : } { ( D.BS * 1.143 ) - 37.377 = Vo2Max 2- تباين في الأهمية النسبية للمتغيرات الفسيولوجية في قيمة الحد الأقصى لاستهلاك الأوكسجين ( Vo2max


Article
دراسة تحليلية وطيفية لقاعدتي شف أروماتية مشتقة من السالسالديهايد وأسنادهما على رغوات البولي يورثان

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : Two Schiff bases are prepared from reaction of salicyaldehyde with benzidine (I) and o-phenylene diamine (II) and identified by infrared spectra through the appearance of C=N group at 1620cm-1 in addition to other bands that affirm the suggested structure of compounds and also identified by visible spectra and melting points and also their polyurethane foam are prepared and identified by infrared spectra. The use of polyurethane foam loaded with prepared two Schiff bases as Chelating resins have been carried out and their efficiency toward several ions Ni, Co and Cu in different times 1,2,3,6, and 24hr have been also studied. The two resins gave higher loaded capacity toward Ni ion than other ions and the loaded capacity of resin (I) toward ions was higher than of resin (II). الملخـص : تم تحضير مركبين من قواعد شف المشتقة من السلسلديهايد مع البنزيدين (Benzidine) (I) و o- فنلين ثنائي الأمين (o-phenylene diamine) (II) وتشخيصهما بواسطة قياس طيف الأشعة تحت الحمراء Infrared Spectraالذي أثبت تكون الآصرة C=N عند 1620cm-1 بالأضافة الى حزم أخرى تدل على صحة التركيبين المقترحين، وقياس طيف الأشعة المرئية Visible Spectra وقياس درجة أنصهارهما وتحضير رغواتهما اليوريثانية polyurethane foam وتشخيص الرغوات طيفياً بواسطة IR . تم أستخدام رغوات البولي يوريثان المحملة بقاعدتي شف المحضرتين كراتنجات كلابية ودراسة كفائتها من حيث تفاعلها مع أيونات الفلزات Ni،Co،Cu بأزمان مختلفة 24,6,3,2,1ساعة حيث أعطى الراتنجين أعلى سعة تحميل تجاه أيون النيكل وأن أرتباط الراتنج I مع الأيونات أكثر من أرتباط الراتنج II .

Table of content: volume:5 issue:6