Table of content

journal of kerbala university

مجلة جامعة كربلاء

ISSN: 18130410
Publisher: Kerbala University
Faculty: Presidency of the university or centers
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Journal of Kerbala University is a refereed scientific Journal which is quarterly issued for the purposes of scientific promotions. It covers various specialties.
It was first published in 2003 and gained the international ISSN-1813-0410. The journal annually receives 500 research papers so the number of the published papers amounts to 300 papers and the pending ones amount to 200 papers.
The research papers are subject to scientific evaluation by professional panelists and they are published in both Arabic and English languages.


The Journal is concerned with:
1- Receiving the professors' research papers to be published in the Journal.
2- Forwarding the research papers to the evaluating committee of panelists.
3- Providing the researchers with a letter of publication acceptance after receiving an approval of publication.
4- Setting up the research papers according to the criteria set by Journal.
5- Making 50 copies of the special issue of the Journal scientific issue Arabic+ Human studies+ scientific studies in English and Arabic.









Loading...
Contact info

phone Number :07814214835
E_mail :Journal@uokerbala.edu.iq

Table of content: 2008 volume:6 issue:4

Article
Prevalence of bad oral habits and it،s relation with age in a sample of school students in Al-Mahmoodia city

Authors: Wael AI-Waely
Pages: 1-4
Loading...
Loading...
Abstract

Background Oral habits should be of primary clinical concern to orthodontist because they may cause malocclusion and interfere with treatment progress. Materials and Methods: A total of 60 patients were selected from students of relatively fair socioeconomic status background taken from primary, secondary and high schools of which a questionnaire and clinical examination to certify he presence of oral habits and examination of the types of malocclusion. Results Gender differences was shown between males and females were females show greater number than males in digit sucking, lip biting, while males were greater in tonque thrust, mouth breathing, bad oral habits seen most likely of all kinds in any age range of (12-18),and most common type is lip biting then mouth breathing then digit sucking. Conclusion Digit sucking continued to decrease with age, tonque thrust increased with age until the age of 12 years where it start to decrease. لقد تبين من هذه الدراسة التي شملت طلبة المدارس التي تتراوح فئاتهم العمرية من 6 سنوات إلى 20 سنة والذي تم أخذها من مدارس مدينة المحمودية ومن كلا الجنسين بان هذه الحالات قد تؤدي بالمستقبل إلى حالات مرضية تحتاج إلى معالجتها.

Keywords


Article
المناظرات اللغوية في مجالس العلماء للزجاجي (ت 340 هـ) مفهومها وأسباب نشوئها ومميزاتها المنهجية

Loading...
Loading...
Abstract

The Linguistic Debates in the Courts Of Scholars by Abi Al – Qassim Abdul – Rahman Bin Al Zajaji (430 A.H.) A research where the notion of debate is studied and what bases it relies on and what prestige the scholars of debate were committed to. The research studied as well the reasons that were conductive to the emergence of linguistic debates and the most eminent methodological aspects. المناظرات اللغوية في مجالس العلماء لأبي القاسم عبد الرحمن بين اسحاق الزجاجي (ت430 هـ) بحث درست مفهوم المناظرة ، وما اعتمدت عليه من اركان ، وما التزم به علماء المناظرات من آداب: ودرس البحث ايضاً لأسباب التي ادت الى نشوء المناظرات اللغوية، وابرز مميزاتها المنهجية.

Keywords


Article
The Grammatical Categories of Literary Prose Texts: A Study in Corpus Linguistics

Authors: Chassib Fanukh Abbas Al-Jubouri
Pages: 1-14
Loading...
Loading...
Abstract

This study is one in corpus linguistics. It examines the frequency of the grammatical categories used in six prose texts .This aspect is studied through the variables of prose text type and writer's sex. The model used to analyze the corpus is adapted with modification from Ball (1993) and Burrows (1993). The study proves that the text type and the writer's sex, in addition to the text theme determine the grammatical category used. Thus, it accepts its alternative hypothesisتعد هذة الدراسة من بين تلك الدراسات التي تقع في مجال علم لغة المحتوى. انها تدرس اقسام الكلام المستخدمة في نصوص نثرية ستة. ولغرض الدراسة فان النصوص المدروسة تم اختبارها لتكون لكاتب وكاتبة لكل نوع من انواع النصوص النثرية. ان هذا الجانب قد تمت دراستة عن طريق متغيرين وهما نوع النص وجنس الكاتب. ان النموذج المستخدم لتحليل النص هو دراستي بول(1993) وبروز (1993) بعد اجراء بعض التعديلات علية. لقد اثبتت هذة الدراسة ان قسم الكلام المستخدم في النصوص النثرية يتحدد من خلال نوع النص وجنس الكاتب اضافة الى موضوع النص. ولذلك فانها قبلت فرضيتها البديلة.

Keywords


Article
تأثير محلول الليكول المخفف والأوكسي تتراسايكلين في علاج حالات تكرار الصراف ( مع التأكيد على التهاب بطانة الرحم ) خلال الفترة المفتوحة على نسبة الخصوبة في الأبقار

Loading...
Loading...
Abstract

This study examined (30) fresien cows about (3-6) years of age as Individual cases. Which had reproductive problems (retained placenta, metritis) and breeder more than three services during open period (120) days. Cows divided into three groups,(10)cows every one,1st group exposure for treatment by oxy tetracycline antibiotic(oxy) (20%),(10 ml,2 gm/cow I/m) and (50 ml,1gm/cow I/U) of diluted solution oxy tetracycline(DL-oxy) to (1000ml) with condition as first step after examination, after than at the 1st time of next heat , cows treated by(10) ml , oxy , I/M and (25) ML , 0.2gm/cow ( DL-oxy) , I/U after 1-2hr of service). 2nd group exposure for diluted lugol’s solution (1%) , (50 ml,0.5gm/cow, IU) and (25 ml, 0.25gm/cow IU) like 1st group rout. 3rd group (control) and exposure massage during clinical examination only. Repeated route of treatment during next heating period and services due to results.We conclusion from this study, the illness cow can returned for it’s fertility when we visited and treated it , where the results explained that pregnant ratio 100% from two services for logul’s solution and three services for antibiotic treatment, than 50% for control. أجريت الدراسة على (30) بقره فريزيان بعمر (6-3) سنوات كحالات فرديه ضمن العيادة الخارجية ,تعاني مشاكل تناسليه بعد الولادة ( احتباس مشيمة , التهابات رحميه )ولها أكثر من ثلاث تلقيحات خلال ألمده المفتوحة البالغة (120), (شخصت بجس المستقيم واعتماد تأريخ ألحاله) والتـاكيدعلى التهاب بطانة الرحم ألسريري ,تحت ألسريري وخلوا المبايض من التنكيسات ألمبيضيه . قسمت الأبقار إلى ثلاث مجاميع تضم كل منها(10) بقره , ألمجموعه الأولى خضعت للعلاج بالمضاد الحياتي الأوكسي تتراسايكلين (20%) حقن عضلي بجرعة(10)مل ,(2 غم/بقره) مع جرعة (50)مل داخل الرحم(1 غم/بقره) من محلول مخفف إلى (1000)مل منه مع المساج عند الفحص الأولي وترك الأبقار إلى الصراف التالي بعد العلاج حيث تكرر عملية العلاج ويتم الحقن العضلي عند التلقيح بنفس الجرعة أما الحقن الرحمي تم بعد التلقيح ب(2-1) ساعة بجرعة (25)مل ,(0.5غم/بقره), المجموعة الثانية خضعت للعلاج بمحلول الليكول المخفف (1%) , بجرعة (50) مل داخل الرحم (0.5غم/بقره) بنفس الطريقة وقد خفضت الجرعة إلى (25) مل, (0.25غم/بقره). ألمجموعة الثالثة , لم تخضع للعلاج. مع وجود المساج عند الفحص. كرر العلاج لثلاث تلقيحات,.نستنتج من النتائج إلى أمكانية استعادة الأبقار خصوبتها بمتابعتها وعلاجها حيث أوضحت النتائج إن نسبة الحمل 100% من تلقيحيتين لمحلول الليكول ومن ثلاث تلقيحات للمضاد الحياتي التتراسايكلين و50% من ثلاث تلقيحات لمجموعة السيطرة .

Keywords


Article
Dimeric Schiff Bases : Preparation, Characterization and Donor Properties

Authors: Ammar K.M.Al-Ba'aj
Pages: 5-13
Loading...
Loading...
Abstract

The bis (P-substituted-2-methoxy aniline benzylidene-4-oxy) Octamethane was prepared and used as a donor to form 1:2 complexes with (2, 3-Dichloro-5, 6-dicyanobenzoquinone) (DDQ), respectively. The equilibrium constants (K), molar absorptive extinction coefficients (ε ) and the dissociation energies of the charge transfer complexes excited states (w) have been calculated and discussed. The ionization potentials of Schiff bases have been determined and has been concluded that these complexes are predominantly of the (n → π) type.حضر المركب بس )بارا-معوض- 2-ميثوكسي أنيلين بنزيليدين- 4-أوكسي) أوكتاميثان وأستخدم كمانح للإلكترونات ليعطي المعقد 2:1 مع ( 3,2 -ثنائي كلورو - 6,5 –داي سيانوبنزوكوينون) . (DDQ) وتم حساب ثوابت التوازن (K) ومعاملات الامتصاص المولاري (ε ) وطاقات الحالة المثارة (w). وأخيرا تم حساب جهد التأين لقاعدة شف وللمعقدات المحضرة لمعقدات انتقال الشحنة كما وأستنتج أن هذه المعقدات تظهر أنتقال من نوع ( .(π ←n

Keywords


Article
تأثير الملوحة والأصل في محتوى أوراق شتلات الكمثرى المطعمة على الأصل البذري من العناصر الغذائية

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was carried out at the station of Horticulture and Forestry – Al-Mahaweel- Babil.During the period from 22-9-2006 till Oct .2007 to find out the effect of salinity and rootstock on growth and performance of young pear seedling, using seedling rootstock and Callareyana rootstock. RCBD with 3 replications was followed in afactorial experiment with two factors . Results emerged from this studies can be summarized as follow:- Soil salinity had a significant effect on leaf content of (N ,P and K). Minimum leaf content ( 1.35 ,0.06 and 0.50 % ) respectively was associated with the treatment where the soil salinity was ( 10 ds /m ) as compared with ( 2.70, 0.16 and 1.05 %) respectively with the treatment where soil salinity was(2ds /m) .Rootstock on the other hand had an noted impact on the above-mentioned parameter. The seedling rootstock , howere , resulted in means reached ( 2.16 ,0.10 and 0.81%) respectively whereas callarryna rootstock resulted in the lower values(2.04 , 0.09 and 0.73 % ) respectively . أجريت الدراسة في محطة البستنة والغابات في قضاء المحا ويل / محافظة بابل التابعة للشركة العامة للبستنه والغابات / وزارة الزراعة للفترة من 22 / 9 / 2006 حتى تشرين الأول 2007 بهدف دراسة تأثير ملوحة وسط الإكثار( 2 ،4 ،6 ،8 و 10 ) ديسيسيمنز/م والأصل ( البذري وكاليريانا) والتداخل بينهما في قوة نمو شتلات الكمثرى صنف ليكونت المطعمة على أصلي الكمثرى البذري وكمثرى كاليريانا وتحديد أي الأصلين أكثر تحملا لملوحة التربة . نفذت التجربة وفق تصميم القطاعات العشوائية الكاملة (RCBD ) بتجربة عامليه تضمنت عاملين الأصل والملوحة بعشر معاملات وبثلاثة مكررات (خمس شتلات لكل وحدة تجريبية ) وتم اختبار الفروقات بين المتوسطات حسب اختبار أقل فرق معنوي L.S.D عند مستوى احتمالية 0.05. كان لملوحة التربة تأثيرا معنويا في محتوى الأوراق من العناصر الغذائية فقد أعطى المستوى الملحي ( 10 ديسيسيمنز/م) أقل المعدلات من محتوى الأوراق من النتروجين ، الفسفور والبوتاسيوم بلغت ( 1.35 ،0.06 و 0.50 %) على التوالي مقارنة بالمعاملة ( 2 ديسيسيمنز/م) التي أعطت معدلات وقد بلغت ( 2..70 ،0.16 و 1.05%) على التوالي . كما تبين أن للأصل تأثيرا معنويا في محتوى الأوراق من العناصر الغذائية وتفوقت الشتلات المطعمة على الأصل البذري وأعطت نسبة بلغت ( 2.16 ، 0.10 و 0.81 %) ،على التوالي متفوقة معنويا على الشتلات المطعمة على الأصل كاليريانا التي أعطت نسبة بلغـت ( 2.04 ، 0.09 و 0.73 %)على التوالي .

Keywords


Article
دراسة في ديوان ( أعشاش الملائكة) للشاعر جاسم الصحيّح قصيدة ( رحلة في جرح الحسين) نموذجاً

Authors: سها صاحب القريشي
Pages: 11-22
Loading...
Loading...
Abstract

The saudain poet ( Jasim Al Sahaeh) illustrates a distinguished poetic voice that has its presence in the Arabic literature arena . this poetic voice is brought to light through his many published books of poetry and the prizes he has got . his poetic language and his objectives and his wonderful works . one of the most prominent aspects of his poetry is his fluent loyalty to the prophet and his house this appears in the elegizing and praise and commendation , for this reason , he deserves to be presented to the ideological and literary arena through an academic study as he is concerned an approach towards the one Arab nation.يشكل الشاعر السعودي جاسم الصحيّح صوتاً شعرياً متميزاً له حضورهُ في الساحة الادبية العربية , تكشف عنه كثرة دواوينه المطبوعة والجوائز التي حصل عليها , كما تكشف عنه لغته الشعرية وابداعهُ في الاغراض التي تناولها , كما أن من ابرز سمات شعره ولاءه المتدفق للرسول الأكرم(ص) وآله الطاهرين ويظهر ذلك واضحاً في الرثاء والمديح لذا يستحق شعره ان يقدّم للساحة الأدبية والثقافية من خلال دراسة أكاديمية بوصفه مقاربة من مقاربات ابناء الامة الواحدة .

Keywords


Article
تأثير المستخلص الما ئي لطحين فول الصويا في بعض الصفات الفيزيائية والكيمياوية والبكتيرية للحم افخاذ الدجاج المخزونة في التبريد

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this study was to evaluate the efficiency of water extract of soybean flower (WESBF ) as antioxidant material and study their effect on some physical , chemical and bacterial changes on leg chicken meat stored in colling for 5 days . Slice of leg meat after fat removed were treated with different concentrations of water extract soybean flower ( WESBF ) ( 5 , 10 , 15 and 20 % ) treated samples were stored after recoating for 5 days .The result indicated that treated chicken meat with different concentrations of WESBF 5 , 10 , 15 and 20 % reduced TBA value to 3.27 , 3.9 , 2.56 and 2.5 mg ,MDA/Kg meat respectively after 5n days storages as compared with control ( 7.44 mg, MDA/Kg meat ) . The results indicated increase in moisture content , protein and ash and fat % was reduced for those treated with in ESBF as compared with control . as a result of this treatment the reduction in water was shown during cooking . Also it was showed that the rediction in total nitrogen and number of total bacterial as result of treatment with WESBF . This can be increased the ability stored for 7 days . أستهدفت هذه الدراسة تقويم كفاءة المستخلص المائي لطحين الصويا كمادة مضادة للاكسدة ودراسة تأثيرها في بعض الصفات الفيزيائية والكيمياوية والبكتيرية للحم الدجاج المخزون في التبريد لمدة 5 ايام . تم معاملة شرائح افخاذ الدجاج بعد ازالة الدهن الخارجي منها مع تراكيز مختلفة من المستخلص المائي لفول الصويا بنسب 5 و 10 و 15 و 20 % وبعد المعاملة تم تغليفها باحكام وخزنت في التبريد لمدة 5 ايام . اشارت النتائج بأن معاملة لحم الدجاج مع مستخلص فول الصويا بتراكيز 5 و 10 و 15 و 20 % ادى الى انخفاض قيم Thiobarbituric acid (TBA) لهذه المعاملات الى 3.27 و 2.90 و 2.56 و 2.51 ملغم مالون الديهايد / كغم لحم بعد 5 ايام من الخزن في التبريد مقارنة مع معاملة المقارنة اذ بلغت قيمة TBA للحم الدجاج ( 7.44 ملغم مالون الديهايد / كغم لحم ) . وقد سجلت النتائج ارتفاع في نسبة الرطوبة وانخفاض نسبة الدهن وارتفاع نسبة البروتين والرماد في اللحم المعامل مع تراكيز 5 و 10 و 15 و 20 % من المستخلص المائي لفول الصويا مقارنة مع معاملة السيطرة, ولوحظ انخفاض في الفقدان اثناء الطبخ نتيجة هذه المعاملات . وأظهرت النتائج انخفاض في قيمة النتروجين الكلي المتطاير والعدد الكلي للبكتريا عند معاملة لحم الدجاج مع تراكيز 5 و 10 و 15 و 20 % من المستخلص المائي لفول الصويا بعد 5 ايام من الخزن في التبريد مما يؤشر بامكانية اطالة العمر الخزني للمنتوج لمدد خزنية اضافية قد تمتد الى 7 ايام من الخزن في التبريد .

Keywords


Article
METHODS OF IMPROVING PERFOMANCE FOR ELECTRICAL POWER SYSTEMS IN IRAQ
طرق تحسين أداء أنظمة القدرة الكهربائية في العراق

Authors: . ALI A. AL RAZZAQ AL - TAHIR
Pages: 14-32
Loading...
Loading...
Abstract

The main purpose in this paper to improve the performance of the electrical power systems in Iraq being developed and thereby add to its value. In recent years, performance evaluation and analysis have become increasingly for any kind of projects and for both personal and equipments safety assessment. This paper presents efficient practical methods for performance improvement and enhancement based on scientific and practical fundamentals. Power stations play important role in performance calculations, the station elements are important factors in improving the quality and security of a power system taking into account the economic problems. Failures originating within a station can create significant electrical power system disturbances. Redundancy principle can be resulted in increasing design complexity through difficult in load distribution equally between redundant systems and increased costs through additional weight and space. Full benefit is resulting of studying the connection bus-bar scheme, if the incoming and outgoing circuits are distributed evenly on the sections of bus - bars. The main reasons for grounding the neutral points to limit over voltages, different types of ground fault currents and to permit the application of suitable ground fault relaying. Transient stability enhancement is the fold of transient stability object that means suggestion of various enhancing methods to improve or augment electrical power system transient stability. Programs and graphics are executed using MATLAB Vol . 7 and Excel programs. أن الهدف الأساسي لهذا البحث هولتحسين الأداء أنظمة القدرة الكهربائية في العراق لكي يكون متُطَوَّراً وهذا يُضيفُ إِلى قيمتها. في السنوات الأخيرة لقد أَصْبَحَت دراسة وتحليل الأداء تزداد لأي نوعِ من المشاريعِ ولكلا الحسابات الشّخصيِة وتقييمِ سلامةِ الأجهزِة .يقدم هذا البحث طرقِ كفوءةِ وعملية لتحسينِ وتعزيز الأداء مستندة على قواعدِ وأسس علمية وعمليةِ. إن محطات القدرة الكهربائية تَلْعبُ دورَ مهمَ في حسابات الأداء وأن عناصر المحطةِ هي عواملُ مهمةُ في تَحسينِ الجودة وأمن منظومِة القدرةِ أْخذُين في الحسبان ا لمشاكلَ الاقتصادية وأن الفشل الناجمُ ضمن أي محطةَ يُمكنُ أَنْ تَخْلقَ اضطرابات هامّةَ في منظومة القدرة الكهربائية .أن مبدأ التعددية قد تؤدي إلى زّياده في تعقيدِ التّصميمِ من خلال الصّعوبِة في توزيعِ الأحمالِ بشكل منتظم بين الأنظمةِ المتعددة وبالتالي زيادةِ الكلفِة و كذلك زيادةِ الوزن وحيز الفضاء والمساحة المشغولة.هنالك فائدة كبرى من دراسة تأثير نسق قضبان التوصيل على الأداء تتحقق إذا كانت الدّوائرَ الداخلةَ و الـخارجةَ تُوزّعُ بانتظام على مقاطعِ القضبان في مختلف أنواعها. أن الأسباب الرّئيسية لتأريض نقطة التعادل هو لتقيد ارتفاع الفولطياتِ ولتقيد مختلف أنواع الأعطال بسبب ارتفاع أو أنخفاض التيارات ولأختيار المرحل المناسب لتشخيص أعطال التأريض المختلفة.أن تعزيز الأستقرارِية العابرة تهدف الى أقتراح طرقَ مختلفة لتحسين الأستقرارية العابرة لمنظومة القدرةَ الكهربائية. البرامج والرُسوماتِ في هذا البحث نفذت بأستخدام الحزمة البرمجية مختبر المصفوفات الأصدار السابع وبرنامج أكسل.


Article
Structural and Linguistic Analysis of SMS Text Messages

Authors: Muayyad Omran Chiad
Pages: 15-27
Loading...
Loading...
Abstract

The most obvious way in which the communicative behavior has changed is reflected in virtual environments with its different modes of communication.These new modes provide a rich testing ground for theories of language change.In accordance with all the other media, the Mobile technology,in particular SMS,has brought along its own language and culture.The language of the SMS is asynchronous,a single-channel,text-based,technologically mediated discourse.It reflects the unpredictable, unrestricted new communication technology and it evolves at an incredible speed.The following study hopes to provide an understanding of SMS English by analysing interactions in these texts as constituting another form of Computer-Mediated Discourse.The analysis tackles such topics as speech acts, humor ,the dichotomy of speech and writing in relation to SMS texts,and orthography.Based on more than 164 texts messages collected from the Internet and Personal correspondences,the study finds out that correspondents of SMS create new language to suit the restrictions of the media.Expressive speech acts comprise the majority among other acts because personal opinions and emotional state are conveyed in text messages intended mainly to build social relations.Humor is significant in SMS texts messages used as an attempt from correspondents to achieve relational goals.They use the established norms of writing and speaking discourse, in addition to a non-standard orthography.

Keywords


Article
دور بنزوات الصوديوم في تحسين القابلية الخزنية لثمار السدر صنف التفاحي

Loading...
Loading...
Abstract

Jujube fruits were treated with sodium benzoate on concentrations of 0.06%,0.12% (w/v) in addition to control treatment packed in cardboard boxes (1 kg. wt.) and stored at 5±2º c for five weeks . Results showed that treated fruits with the concentration of 0.12% led to decrease in the decay percentage of fruits ,loss in total soluble solid , total sugars .General features of treated fruits with sodium benzoate(0.12% ) after five weeks of storage was better in outer appearance and good in test as compared with other fruits. عوملت ثمار السدر صنف التفاحي بالمحاليل المائية لبنزوات الصوديوم وبالتركيزين 0.06% و0.12% اضافة الى ثمار المقارنة (بدون معاملة). وعبئت في عبوات كارتونية زنة 1كغم وخزنت بدرجة الحرارة 2±5 ºم في الثلاجة ولمدة خمسة أسابيع. وقد بينت النتائج ان الثمار المعاملة بالتركيز0.12% اعطت أقل نسبة مئوية للتلف وأعلى نسبة للمواد الصلبة الذائبة الكلية والسكريات الكلية وكان مظهرها الخارجي نهاية فترة الخزن جيد جدا وطعمها جيد مقارنة ببقية الثمار

Keywords


Article
فكرة عقد المفاوضة

Loading...
Loading...
Abstract

There is no doubt the importance of negotiations Nodal and play a role in the formation of the final contract as technical development and created legal effects of the most important and obvious importance of negotiations preceding the conclusion of a contract as negotiators reconcile the conflicting views and unite them to a particular contract with Important economic importance such as contracts for the transfer of technology. We will take up in this regard by modern legal and important aspects of the negotiations, but the holding of Inclination bargaining as agreed by the parties as to engage in negotiations preceding the conclusion of the contract to discuss terms and determine the final version, before a final contract.لا شك في أهمية المفاوضات العقدية وما تلعبه من دور في تكوين العقد النهائي, إذ أن التطور التقني وما أفرزه من تأثيرات قانونية مهمة, أبرز وبصورة جلية أهمية المفاوضات التي تسبق إبرام العقد, بوصفها مرحلة توفق بين آراء المتفاوضين المتعارضة, وتوحد بينها على نحو محدد, لاسيما في العقود ذات الأهمية الاقتصادية المهمة كعقود نقل التكنولوجيا . ونحن في هذا المقام سنتناول جانب قانوني حديث ومهم من جوانب المفاوضات العقدية ألا وهو عقد المفاوضة إذ يتفق الطرفان ابتداءً على الدخول في مفاوضات تسبق إبرام العقد لمناقشة شروطه وتحديد صورته النهائية وذلك قبل إبرام العقد النهائي .

Keywords


Article
استعمال الكلايفوسيت والدلابون لمكافحة الادغال المعمرة في العراق

Authors: هاشم ربيع لذيذ
Pages: 29-35
Loading...
Loading...
Abstract

Control of johnsongrass ,Bermudagrass and Hairy – nodegrass by Glyphosate [N-(Phosphono methyl) glycine] and Delapon [2-2 dichloro proponic acid] in different concentrations ,time of application and their interaction ,were studied in the experimental field of college of Agriculture/ Abu-Ghuraib during the period between 1/4/2001 to 1/12/2002.to eliminate weeds like Johnsongrass ( Sorghum halepense L), Bermuda grass (Cynodon dactylon L.) and Hairy- nodegrass (Dicanthium annulatum). The results showed that there was asignificant diferences between treatments on grwoth of perennial weeds Thetreatment where glyphosate (1 kg a.i.e)/ ha plus dalpon (2 kg a.i.e) /ha was applied gave highest of weeds killing rates (94.7%,96.7%,98.3%) and ( 99.3%,100%,100%) after 2 and 4 months of third spray ,least weed dry weight (38),(23.5) ,(18.7) gm/m2 and the least number rate of new growthes (1),(0.7),(0.3), after 12 months of the first spray . It could be concluded that the application of mixed herbicides and seguency have different effects on weeds .The individual uses of the herbicides have less effects on weeds of other applications of Control treatments. تم تقييم فاعلية مبيدي الكلايفوسيت [glycine N- (Phosphono methyl)] والدلابـــون (2, 2-dichloro proponic acid) اذ تم استخدامهما بمعدلات وأوقات وتداخلات مختلفة لمكافحة أدغال السفرنـــــدة Johnsongrass (Sorghum halepense L. ) و الثيل Bermuda grass (Cynodon dactylon L. ) والزمزوم Hairy – nodegrass (Dicanthium annulatum ) . بأضافتهما على الادغال كلاً على انفراد أو مزجاً ورشهما في وقت واحد أو بالتعاقب بينهما بفترات زمنية مختلفة . أظهرت النتائج أختلافات عالية المعنوية بين تأثير المعاملات المختلفة في نمو كل من الادغال المعمرة ، تفوقت معاملة مزج مبيد الكلايفوسيت (1 كغم م.ف* / هـ*) مع مبيد الدلابون ( 2 كغم م.ف / هـ) ، اذ أعطت أفضل مكافحة بنسبه (94.7%) و(96.7%) و(98.3%) و(99.3%و100%و100%) بعد مرور شهرين واربعة اشهرمن الرشه الثالثه لادغال السفرندة والثيل والزمزوم على التوالي ،كذلك اعطت اقل وزن جاف للادغال ( 38)و(23.5)و(18.7) غم / م2 و اقل معدل لعدد النموات الجديدة لكل نبات (1و0.7و0.3) للادغال اعلاه على التوالي بعد 12 شهرا . ويستنتج من الدراسة ان مزج وتعاقب اضافة المبيدين كانت فعالة في مكافحة الادغال ولم تكن المعاملتان اضافة المبيدين كلا على انفراد ذات فعالية عالية في مكافحة الادغال المدروسة .


Article
أثر استخدام الامثلة الايجابية والسلبية في اكتسا ب المفاهيم العلمية في مادة العلوم

Loading...
Loading...
Abstract

الفصل الاول : اهمية البحث والحاجة اليه نظرا التطور العلمي الذي ازدهر به العالم واتساع نطاق المعرفة وكثرة الحقائـق العلمية التي تم التوصل اليها, اصبح من الصعوبة تعليم الاطفال جميع هذه الحقائــق والبحث عــن بديل بالامكان ان يختزل هذا العدد الهائل من الحقائق وهذا البديل هـــو المفاهيـــم العلميــــة التي تعـــد اقل عددا واكثرترابطا من الحقائق العلميـــة وتمـــثل العمود الفقــري للمعرفة العلمية , وهذا ما يؤكده دوما علماء التربية . (3 :94) لقد والمختصون في طرائق تدريـــس المواد الدراسيــــة اتفق العلماء المختلفــــة على ان تعليم المفاهيم يلعب دورا مهما واساسيا في تحصــيل التلاميذ كما تمكنهم من فهم الحقائق والمعلوما ت التي يتعلمونها, فاستعما ل المفاهيم يساعد الانسان على وضع نظام لترتـيب كل الخبرات التي مرت به , حيث تشكــــل المفاهيم نظاما لحفــــظ المعاني ووضع المعلومات في مكانها المعرفي المناسب , فالمفاهيم مستوى اعلى من الحقائـــق والتعامل مــع الحقائق يؤدي الى تكوين المفاهيم . ( 4: 5—6 ) ان عملية بناء المفاهيم العلمية لدى التلاميذ من العوامل الاساسية التي تؤثر على فعالية التعلم فهي تمكن التلاميذ من التصرف بالمعرفة وتحويرها وتولــــــيد معرفـــة جديدة منها او استبصار علاقات جديدة بين عناصرها وبالتالي توظيـــف المعرفـــة الجديـــــدة في حـــــــــــل المشكلات ( 9: 43—44) وتساعد المفاهيم على التنبؤ وفي ضوء هذا التنبؤ سيختــار التلاميذ انماطا معينة من السلوك اضافة الى ان المفاهيم تساعد على تنظيم وتبويب الخبرات ( 12: 81 ) وتعد عملية تكوين المفاهيم من العمليات الطبيعية التي تبدا عند الاطفال قبل دخولهم المدرسةاذ يكتشف الاطفال المفاهيم في البيئة والمكان الذي يتواجدون فيه , حيث يستطيــــع الطفل التمييز بين كثير من الاشياء ويمكن من التفريق بين الكلب والخروف وبيـــــن السيارة والقطار ----- الخ وهذا يوضح لنا ان عملية تكوين المفاهيم لا تتم عن طريق التعلـــم المدرسي فقـــط وانما يمكن ان يتعلم الاطفال هذه المفاهيم في البيت دون الحاجة الى المدرسة . ( 8: 21 ) ان الاساس في عملية تكوين المفاهيم هو قــــــدرة التلاميذ على ادراك العلاقـــــــات الموجودة بين مجموعة كبيرة من الحقائق من خلال تشخيص نقاط التشابه والاختـــلاف بين هذه الحقائق او الاشياء او الاحداث (1: 82 – 85 ) وان تكوين المفاهيم لدى التلاميذ يتم عن طريق تعرضهم على البيئة التي يعيشون فيها عن طريق استخدامهم للحواس ثم عن طريق هــذه الحواس يستطيع الطفل ان يدرك العلاقات او الخواص بين الا شياء التي يتعامـــل بها في بــــيئته وبعد ذلك تتكون المفاهيم لدى التلاميذ من خلال ادراكهم الحسي للا شياء وبزيادة خبرات التلاميذ تبدا مرحلة الفهم والادراك العقلي التي يبدا بها التلاميذ بتصنيف الاشياء الى فئات او مجموعات وذلك عــن طريق تحديد الصفات المشتركة بين هذه الفئا ت والتعبير عنها بصورة لفظية . ( 18:21)(14: 27) ولتكوين ابسط مفهوم يلزم في الاقل وجود حقيقتين متشابهتين فضلا عن حقيقة مختلفة لا تدخل في التصنيف ، وتشمل عملية التكوين هذه ثلاث خطوات وهي التمييز والتعميم والقياس , ففي التمييز يستخلص الفرد نقاط التشابه والا ختلاف بين الاشياء والظواهر فمثلا عند تكوين مفهوم الطيور سيتعرف الفرد على النقاط التي تتشـــــابه فيها الطيور بعضهـــا مع بعض واما في التعميم فسوف يتوصل التلميذ الى ان للطيور صفات مشتركة ولكن هذه الصفات لا توجد في بقية الحيوانات الاخرى , واما في القياس فسوف يستطيع ان يحكم على ان الذي امامه هو مـن صنف الطيور ام انه ليس من هذا الصنف (8 : 21) ويرى ( Merrill—Tennyson1977 ) ان نشـــاط تعلم المفهـــوم ينطوي على عمليتــين رئيسيتين هما التمييز بين الاعضاء المنتمية للصنف ويقصد بها الامثلة الايجابية التي تنطبق على المفهوم والتي تحوي الصفات المميزة لذلك المفهوم والاعضاء غـــير المنتميــة والمتمثلة بالامثلة السلبية التي لا تنطبق عليها اعضاء المفهوم والتـــي لا تمتلك الصفــات المـــميزة لذلك المفـــهوم والتعميم الذي يعني تعميم الاستجابة او الرمز على جميع اعضاء الصنف ( 6 :72) ( ان توفر عدد كبير من الخيارات المتشابهه للمتعــــلم من جانب او اكـــثر يعتبر من العـوامل الرئيسة والمهمة في تكوين المفهوم حيث ان مجموعة هذه الجوانــب المتشابهــة تؤلــــف المفهوم وتندمج في خبرات المتعلم والخبرات التي يتمـــثل فيها المفهـــوم تعد امثلة منتميــة له اوما تسمى بالامثلة الايجابية اما الخبرات التي تتمثل فيها في امثلة غير منتمية تسمى بالا مثلة السلبية (12 : 158-- 159 ) وان قدرة التلاميذ على تمييز الا مثلة الايجابية التي تنطبق على المفهوم والامثلة السلبية التي لا تنطبق على المفهوم دليل على تعلم المفهوم وان هذين النوعين من الا مثلة يسهمان في تعلم المفهوم . ان استخدام المفاهيم في التدريس حــــدا بالبا حثين إلى دراســـة اساليب واستراتيجيات تدريس المفاهيم وقد حظيت هذه الدراسات باهتمام الباحثين , اذ ان تباين النتائــــج بين هذه الدراسات دعا بالباحثين لاجراء المزيد من الدراسات ومن هذه الدراسا ت التي تناولت استخدام الامثلة الايجابية والسلبية في التدريس .( دراســـة كلوزمايروفيلدمان 1975, ودراســـة Cook 1981, ودراسة Dunn 1983 , ودراسة Hunnical 1982 , ودراسة المهـــر 1983 , ودراسة عدنـان العقلة 1985 , ودراسة دينا عكور1985) , اذ ان تبايــن النتائـــج بين هـــذه الدراسا ت دعـا بالباحثين لاجراء المزيد من الدراسات والبحوث في ميــــدان التربية لغرض الوقوف على فعالــية كل منها ومعرفة اثر الامثلة الايجابية والسلبية في اكتســــاب المفاهيم العلميـــة , وقد اختــار الباحثان هذه الدراسة للتثبت تجريبيا لمعرفة الاسلوب الافضل المستخدم بالتدريس عن طريق الامثلة الايجابية والسلبية الذي يساعد التلاميذ في اكتســـابهم المفاهيم العلمــــية وتمكين المعلــم في هذه المهنة من الاستفادة من نتائج هذه الدراسة لتحقيق تدريس افضل . كما ان هذه الدراسة قد يكون لها فائدة في الاسهام بتطويرالعملية التعليمية فهي قد: 1- تساعد هذه الدراسة المعلمين في التعرف على استراتيجيات تدريس المفاهيم الحديثة التي تؤكد استخدام الامثلة الايجابية والامثلة السلبية في تدريس المفاهيم العلـــمية والاستفـادة منها في عملية اعداد المعام والتدريب عليها اثناء الخدمة من خلال الدورات التربوية . 2- يستفيد من هـــذه الدراسة المشرفين التربويــــون ومديروا المدارس الابتدائيـــة عند تقويهم معلمي العلوم .

Keywords


Article
Synthesis of New type of tetrazoles starting from D-ribose

Authors: Khalid Fahad Ali
Pages: 33-36
Loading...
Loading...
Abstract

This work includes synthesis of sugar tetrazole derivative, D-ribose reacted with acetone in the presence of sulfuric acid H2SO4 to give 2,3-O-isopropylidene-D-ribose (1). The Aldol condensation of (1) with formaldehyde in methanolic K2CO3 solution gave 2-hydroxymethyl(2,3-O- isopropylidene-D-ribose) (2). Which was tosylated by Tosyl chloride in pyridine to yield compound (3), SN2 reaction of (3) with sodium cyanide in DMSO afforded compound (4). The [2+3] cycloaddition reaction of (4) with sodium azide gave the targeted compound (5). All prepared compounds have been characterized by: TLC, Specific rotation, Microelemental analysis and [FT-IR and 1H NMR spectroscopy]تضمن هذا العمل تحضير مشتق سكر ثلاثي الهيدروكيل حيث تمت مفاعلة acetinatio D-ribose مع الاسيتون بوجود حامض الكبريتيك ليعطيان المركب 2,3-O-isopopylidene-D-ribose (1)، وعند اجراء تكاثف الالدول للمركب (1) مع الفورمالدهايد في محلول كاربونات البوتاسيوم في الميثانول تكون المركب (2) 2-C-hydroxymethyl(2,3-O-isopropylidene-D-ribose) الذي اضيف اليه كلورايد التوسايل كمجموعة مغادرة سهلة لينتج المركب (3)، كما ان تفاعل التعويض النيوكلوفيلي ثنائي الجزيئة SN2 للمركب (3) مع سيانيد الصوديوم في مذيب ثنائي مثيل سلفوكسيد قد اعطى المركب (4) وعند استخدام أزيد الصوديوم مع المركب (4) بتفاعل الغلق اعطى المركب المطلوب (5). شخصت جميع المركبات المحضرة بواسطة تقنية كروموتوغرافيا الطبقة الرقيقة و الدوران النوعي والتحليل الدقيق للعناصر اضافة الى طيف الاشعة تحت الحمراء وطيف الرنين النووي المغتاطيسي.

Keywords


Article
تأثير عدد السيقان وتغطية التربة في نمو وحاصل الطماطة Lycoperscon esculantum Mill صنف " نيوتن " المزروعة في البيوت البلاستيكية

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment was conducted during winter season of 2006 - 2007 in unheated plastic house at College of Agriculture – Basrah University . The objective of the experiment was to study the effect of stem numbers/plant(one and two.) and soil mulching (with or without black polyethylene). Randomized Complete Block Design was used with three replicates . Duncan's, Multiple Range Test was used at probability of 0.05 to compare mean variations . Results can be summarized as follows:- Plants growth with two stems gave significant increases in total leaf number/plant, fresh and dry weights of vegetative growth, flower number/inflorescence , flower number/plant and inflorescence number/plant ,early and total plant yields, production of plastic house and yield /donum, while plant grown with one stem gave significant increase in plant height.The soil mulching gave a significant increases in total leaf number/plant, fresh and dry weight of vegetative growth, flower number/inflorescence , flower number/plant , inflorescence number/plant and early plant yield. Whereas, soil mulching was not significantly influenced plant height, total yield /plant, total production of plastic house and donum production.Interaction between plant training and soil mulching gave a significant effects on all studied parameters. أجريت التجربة في الموسم الشتوي 2006 -2007 في أحد البيوت البلاستيكية التابع لحقل كلية الزراعة / جامعة البصرة . تضمنت التجربة دراسة تأثير عاملين هما عدد السيقان لكل نبات، إذ ربيت نباتات صنف الطماطة "نيوتن" على ساق رئيس واحد أو ساق رئيس وفرع واحد والعامل الثاني هو تغطية التربة بمادة البولي أثلين الأسود أو عدم التغطية .أستخدم تصميم القطاعات العشوائية الكاملة لتجربة عاملية وبثلاث مكررات وأعتمد اختبار دنكن متعدد الحدود لمقارنة المتوسطات عند مستوى احتمال 5%. وأظهرت النتائج ما يلي :- أن لتربية النباتات تأثير معنوي في الصفات المدروسة، إذ تفوقت النباتات المرباة على ساق وفرع معنويا" في عدد الأوراق الكلي/نبات والوزنين الطري و الجاف للمجموع الخضري وعدد الأزهار الكلي/نبات وعدد النورات الزهرية/نبات وحاصلي النبات المبكر والكلي وإنتاجية البيت البلاستيكي وانتاجية الدونم، في حين تفوقت النباتات المرباة بساق واحد معنويا" في ارتفاع النبات. وتفوقت النباتات المزروعة في تربة مغطاة معنويا" في عدد الأوراق الكلي والوزنين الطري و الجاف للمجموع الخضري ومعدل عدد الأزهار في النورة الواحدة وعدد الأزهار الكلي/نبات وعدد النورات الزهرية/نبات وحاصل النبات المبكر، في حين لم يكن للتغطية تأثير معنوي في ارتفاع النبات وحاصل النبات الكلي وإنتاجية البيت البلاستيكي وإنتاجية الدونم الواحد . وكان التداخل ما بين عاملي التجربة تأثيرآ معنويآ في جميع الصفات المدروسة. كلمات دالة : طماطة، عدد السيقان ، تغطية ، حاصل

Keywords


Article
Image edges detection using morphological operations

Authors: جعفر صادق جعفر
Pages: 37-49
Loading...
Loading...
Abstract

Morphological operation consists of two types:- Basic operations and derivative. Basic operations are ,dilation ,erosion and (hit & miss) ,where as the derivative operations are :open ,close , tophat , bothat , skeleton. The process of finding the limits of the image (edge detection) means finding the boundary between the neighboring regions which differ from each other in gray levels value .There are three basic methods for finding limits of images:- linear, non-linear and common approximating methods. An algorithm is applied to identify the image edges of the image, there are generally three stages:- 1-filtering procedure to reduce the noise. 2-improvement operations 3-finding the strong border points which are required. According to the method of change the intensity image there are several types of edges of images such as (line edges, step edge, ramp edge) . Due to the absence of specific suitable method to detect all types of edges ,the present work has been implemented three methods based on the fundamental morphological operations to find the limits and the image terminals by selecting different size and extensions converted to images of grey levels ,results were compared to determine the most suitable and better methods . The present work using matlab functions (version 6.5) تتكون عمليات التشكيل من نوعين من العمليات هي الاساسية والعمليات المشتقه منها. ان عمليات التشكيل الاساسية هي التمدد (dilation) ،التاكل (erosion) ،عملية (hit and miss) ،اما العمليات المشتقه منها مثل (close, open ,bothat ,tophat ,skeleton) ان استخدام معالجة التشكيل هي استخلاص مكونات الصورة التي تكون مفيدة في تمثيل وتوصيف اجزاء معينة من الصورة ويكون خرجها دائما خصائص او سمات صورة .ان استخدام خوارزمية ايجاد حدود الصوره مهمة في مجالات كثيره كالصور المرسله من الفضاءالخارجي الخاصه بالكواكب الاخرى والصور الطبيه وفي عملية السيطره على الانسان الالي وفي مجالات صناعية كثيره . عملية ايجاد حدود الصورة تعني ايجاد الحدود الفاصلة بين مساحتين متجاورتين مختلفين عن بعضهما بقيمة المستويات الرمادية . هنالك ثلاثة طرق اساسية لايجاد حدود الصور هي : الطريقة الخطية ،الطريقة اللاخطيةطريق التقريب الشائع . يتم تطبيق خوارزمية تحديد حافات واطراف الصورة بشكل عام على ثلاثة مراحل 1- اجراء الترشيح لتقليل الضوضاء الموجودة على الحافات الضعيفة . 2- اجراء عمليات التحسين للصوره (حساب قيمة ميل الصورة). 3- ايجاد الحدود القوية ذات النقاط المطلوبة . اعتمادا على طريقة تغير شدة الصورة هناك انواع عديدة من حواف الصور اهمها الحافات الخطية ، الحافات العتبية ، الحافات المنحدرة ونظرا لعدم وجود طريقة محددة تصلح لكشف جميع انواع الحواف فقد تم في هذا البحث تنفيذ ثلاثة طرق بالاعتماد على عمليات التشكيل الاساسية المذكوره لايجاد حدود واطراف صور مختارة مختلفة الاحجام والامتدادات متعددة الاغراض محولة الى صور ذات مستويات رمادية وتمت مقارنة النتائج لمعرفة انسب وافضل الطرق المتبعه . . (Matlab version 6.5 ) نفذ ت كل البرامج باستخدام دوال ماتلا ب

Keywords


Article
الحماية الدولية للممتلكات الثقافية في القانون الدولي الإنساني

Loading...
Loading...
Abstract

إن الأخطار التي تتعرض لها الممتلكات الثقافية تكون على درجة أشد في حالة النزاعات المسلحة منها في حالة السلم لذلك تسارعت الجهود لتوفير الحماية الكاملة لتلك الممتلكات أثناء النزاعات المسلحة فكانت اتفاقية لاهاي لسنة 1954 والتي تضمنت نصوصاً لحماية الممتلكات الثقافية أثناء النزاعات المسلحة .ولم يكن العراق لينأى بنفسه – وقد شهد نزاعات مسلحة عديدة – عن التعرض لمثل هذه الأضرار التي يمكن أن تنال من إرثه الحضاري الذي يمتد تقريباً على إقليم العراق بأسره في الشمال والجنوب والغرب والوسط وهي حضارات زاخرة بإرثها المجيد وبعدها الإنساني الذي يمتد إلى مسافة زمنية تقدر بستة آلاف سنة .لقد اتضح بشكل جلي أن جميع المواقع الأثرية في محافظة ذي قار تعرضت أما لعمليات تنقيب عشوائي تستخدم فيها آليات بدائية تحطم وتهشم ألاف القطع الاثرية بحثاً عن كنوز ذهبية أو حلي أو لارتفاع مناسيب المياه خصوصاً مياه الأهوار التي ارتفعت بشكل غير منظم ولا مدروس ليتيح الفرصة أمام المهتمين بوضع أساليب للوقاية من مخلفات هذه الزيادة ويبقى الخطر الأعظم هو اتخاذ تلك المواقع كثكنات عسكرية مما يعرضها لمخاطر سقوط الصواريخ التي أخذت تسقط عليها بشكل منتظم ناهيك عن عمليات جرف وحفر الخنادق والمواقع التي يستلزمها وجود القوات العسكرية . ولكي تكون الدراسة على مستوى منطقي ومعقول من الشمولية كان لازماُ أفراد المبحث الأول للتعرف على المفهوم القانوني للممتلكات الثقافية وأساليب الحماية الدولية لها في حين جاء المبحث الثاني ليسلط الضوء على ما تعرضت له آثار محافظة ذي قار من أضرار ومخاطر جسيمة وبشكل ميداني .

Keywords


Article
التأثير المشترك للجبرلين (GA3) والحرارة في نسبة الإنبات وتطور نمو الرويشة والجذير في نوعي الداتورة Datura innoxia Linnو Datura metel Mill

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment was conducted to study the effect of GA3 at concentration of 0.0, 500, 750 and 1000 ppm for germination percentage; length of plumule and length of radical, for two Datura species (Datura innoxia and Datura metel) that their seeds were sown in Petri dish that were covered inside by filter paper.Then, they watered by equal amount of GA3 concentration for 16th days.The experiment was adopted by (C.R.D) with three factors, concentration of GA3, temperature and plant species.Results showed that germination percentage for tested plant gave different response toward the GA3 concentration, temperature and the type of plant and the percentage of germination increase with increase the concentration of GA3 and the 750 ppm GA3 with 30 ºC gave superiority in seed germination compared with same concentration of GA3 in 20 ºC..Meanwhile, tested plants different significantly with temperature and the GA3 replaced the temperature for germination and length of emergenceاجريت الدراسة لمعرفة تأثير مادة الجبرلين GA3 بتراكيز (0، 500، 750، 1000) جزء بالمليون لكل منهما والحرارة (30، 20) ْم في النسبة المئوية لانبات البذور وطول الرويشة والجذير لنوعي الداتورة Datura innoxia Linn وDatura metel Mill النامية في اطباق بلاستيكية مغلفة من الداخل باوراق ترشيح وسقيت بالتراكيز اعلاه كلاً على حده بكميات متساوية لمدة 16 يوم وحضنت المزروعات في درجة حرارة 30 ºم باستخدام الحاضنة وبدرجة حرارة الغرفة 20 ºم. نفذت التجربة باستخدام التصميم العشوائي الكامل بثلاث عوامل هي تركيز مادة الجبرلين ودرجة الحرارة ونوع النبات. اظهرت النتائج اختلاف معنوياً في نسبة انبات البذور باختلاف تركيز الجبرلين ودرجة الحرارة ونوع النبات حيث كان افضل تركيز مستخدم من الجبرلين هو 750 ppm في ظروف حرارية قدرها 30 ºم. بينما كان استخدام التركيز نفسه من الجبرلين في ظروف حرارة 20 ºم اقل تأثيراً في نسبة الانبات ولنوعي الداتورة. حيث سجل نبات D.innoxia اعلى نسبة انبات في التركيز 750 ppm من الجبرلين وبلغت 25%، بينما سجل نبات D. metel اعلى نسبة انبات له في التركيز 1000 ppm وبلغت 20%. وتشير النتائج بان التراكيز المرتفعة من مادة الجبرلين وتحت نفس الظروف الحرارية ادت الى تقليل النسبة المئوية للانبات

Keywords


Article
تأثير إضافة المعزز الحيوي( بروبايوتك العراق) في الأداء الإنتاجي لفروج اللحم

Loading...
Loading...
Abstract

The experiment was conducted to investigate the effect of adding Iraqi probiotic to the broilers diet on the performance of broilers. the probiotic added at three levels 0, 3 and 6 gm kg ,using 225 day old chicks with three replicates 25 chicks randomly distributed each .The results showed that body weight were significantly increased (p<0.05) (2269.17, 2137.50 gm ( for 3 and 6 g per kg respectively compared with the control group 1951.67 gm . Mortality rate and feed conversion ratio were significantly decreased for2nd and third treatment compared with the control. There was significant improvement in production index . Adding 3 gm kg showed significant increase in feed consumption while there was no significant increase with 6 gm kg . أجريت التجربة الحالية لمعرفة تأثير إضافة المعزز الحيوي العراقي إلى علائق فروج اللحم في الأداء الإنتاجي للفروج اذ تم إضافته بثلاث مستويات 0، 3 و6 غم/ كغم علف إلى العلائق و استخدم في التجربة 225 فرخ بعمر يوم واحد ووزعت بشكل عشوائي على ثلاث مكررات لكل معاملة وبواقع 25 فرخ لكل مكرر. أشارت نتائج التجربة الى حدوث زيادة معنوية (p<0.05)بوزن الجسم الحي(2269.17 و2137.5 غم/طائر) للمستويين3 و6 غم / كغم على التوالي مقابل السيطرة( 1951.67غم ) . أدت إضافة المستحضر إلى انخفاض نسبة الهلاكات للمعاملات وتحسن كفاءة التحويل الغذائي مقارنة بالسيطرة . كما حسنت الإضافة الدليل الإنتاجي وبصورة معنوية (p<0.05) وادت الأضافة الى زيادة استهلاك العلف في المعاملة الثانية وبصورة معنوية (p<0.05) في حين لم تؤثر معنوياً في كمية العلف المستهلك للمعاملة الثالثة.

Keywords


Article
Status of Selenium in seminal plasma of Male infertility and their correlation with Various Sperm Parameters.

Authors: Nawal.KH. Hussain
Pages: 50-54
Loading...
Loading...
Abstract

Background; Human semen contains low concentration of selenium (Se). The presence of abnormal level of this trace element may affect spermatogenesis with regard to production, maturation, motility and fertilizing capacity of the spermatozoa. The aim of this study is to evaluate the level of Se in seminal plasma in different groups of male infertility and to correlate their concentration with various semen parameters. Subjects and Methods: Forty primary infertile male individuals, who had regular unprotected intercourse for at least one year without conception with their partners, aged 25-40 years were involved in the present study. After seminal plasma fluid analysis they were grouped as, azoospermic,oligoasthenozoospermic, and teratozoospermic. Twenty males selected from general population and after seminal fluid investigation they were taken as normospermic control group. Selenium concentration in separated seminal plasma of each infertile male and fertile control subject were determined by HPLC. Results: This study showed significant decrease of seminal plasma Se mean (±SEM) value in azoospermic and in oligoasthenozoospermic infertile males than in infertile male controls(p<0.05),and highly significant decrease in teratozoospermic patients (p<0.005) when compared with that of fertile males. The results also showed that there was no significant correlation between Selenium concentration and sperm count, morphology and motility. Conclusion: On the basis of the findings of this study, it seems that the estimation of seminal plasma levels of selenium may aid in investigation and treatment of infertile males. يحتوي السائل المنوي للإنسان على كميه قليله من عنصر السلنيوم. ووجود هذا المعدن بمعدلات غير طبيعيه قد تؤثر على تكوين النطف مع الأخذ بنظر الاعتبار تكوين ونضوج والحركه والقابليه على الإخصاب للنطف. هدف البحث: يهدف هذا البحث لقياس تركيز معدن السلنيوم في السائل المنوي لمجاميع مختلفه من مرضى عقم الرجال وربطها مع مختلف معايير العقم النطف خطة البحث : تمت الدراسه على اربعين مريضا يعانون من ا لعقم الاولي عمرهم يتراوح بين 25-40سنه. وبعد فحص السائل المنوي للمرضى تم تقسيمهم الى ثلاثة مجاميع .المجموعه الاولى :اللانطفيه والمجموعه الثانيه انخفاض عدد ووهن حركة النطف والمجموعه الثالثه الشكليات غير الطبيعيه. وقد تم جمع السائل المنوي من عشرين رجلا اصحاء ولا يعانون من العقم للمقارنه وقد تم فحص السلنيوم بجهاز الكروماتوجرافي النتائج: لوحظ في هذه الدراسه نقص معنوي في كمية السلنيوم في السائل المنوي لمرضى اللانطفيه والمرضى الذين يعانون من انخفاض في العدد ووهن الحركه للنطف عند المقارنه مع تركيز السلنيوم في السائل المنوي للاصحاء ,ونقص عالي المعنويه عند المرضى الذين يعانون من الشكلياء غير الطبيعيه. الاستنتاج: ان قياس تركيز عنصر السلنيوم في السائل المنوي قد تقود الى التحري عن اسباب عقم الرجال وعلاجه.

Keywords


Article
أحكام فضاء العقار في القانون المدني (دراسة مقارنة بالفقه الإسلامي)

Loading...
Loading...
Abstract

تهدف الدراسة إلى بحث المسائل الآتية سواء في القانون المدني أو الفقه الإسلامي: 1. التعرف على موقف القانون المدني والفقه الإسلامي من حق مالك العقار على فضائه . 2. تحديد طبيعة حق مالك العقار على فضائه , وهل هو حق ملكية . 3. ماهو نطاق حق مالك العقار على ذلك الفضاء . 4. تحديد أساس هذا الحق والسلطات التي يخولها . 5. التعرف على الحماية الخاصة لصاحب الحق في الفضاء . 6. وضع قواعد عامة لفكرة بيع الفضاء بصورة أصلية وآثاره .

Keywords


Article
Copyright Watermarking in MPEG 1 Files

Authors: Ali Retha Hasoon Al-Moseaway
Pages: 55-63
Loading...
Loading...
Abstract

We are living in a digital world in that extensive information exchange can be performed quickly and easily in digital format over the Internet or different storing devices in a cost-effective way. Digital data, such as music, image, video, text, e-mail, and so forth, are easily copied and transferred without any degradation. Concerns over ownership protection, data protection, and other security issues have therefore arisen. Digital watermarking is a general solution that can be used to identify illegal copying and ownership, authentication, or other applications by inserting information into the digital data in an imperceptible way. In order for a watermark to be useful, it must be perceptually invisible and have robustness against detecting processing and a variety of possible attacks by those who seek to pirate the material. In this paper we embedding watermark (text, icon) in MPEG1 file by using unused space in MPEG1 files to protect file from illegal copy and the same way could be used in secret communication (Steganography). The information embedded is hidden and the effect on the appearance and function of the work is minimized or invisible. It is supposed to survive even after digital-to-analog conversion, compression, or resizing. نحن نعيش في عالم رقمي يتم فيه تبادل المعلومات الرقمية بسرعة وسهولة خلال الانترنيت أو أي وسيلة خزن و بكلفة ضئيلة للغاية. من السهولة استنساخ و نقل البيانات الرقمية مثل الموسيقى ,الصور, الفيديو,النصوص,محتوى البريد الالكتروني و غيرها و بدون أي تشويه . العلامة المائية هي إحدى الحلول لتمييز النسخ غير الشرعية و ذلك بحشر معلومات بصورة غير محسوسة في البيانات الرقمية و لكي تكون العلامة المائية مفيدة يجب أن تكون متينة ضد عمليات الكشف و الهجمات المحتملة لإزالتها. في هذا البحث المقترح , نحاول تضمين علامة مائية ( نص , أيقونة) في ملف متعدد الوسائط من نوع وذلك باستغلال المساحات غير المستخدمة في ملف الوسائط المتعددة , و ذلك لحماية الملف الهدف من الاستنساخ غير الشرعي علم بان هذه الطريقة يمكن استخدامها في عمليات التراسل السري بين الأفراد و المؤسسات . المعلومات المضمنة في الملف الهدف مخفية و إن تأثيرها على الملف هو اقل ما يمكن أو معدوم تماماُ, و إن المعلومات سوف تنجو من عمليات التحويل من النظام الرقمي إلى التناظري و بالعكس, ضغط البيانات. أو إعادة تشكيل حجم الملف.

Keywords


Article
دراسة نسيجية – وظيفية لكبد وكلى الجرذان المعاملة بجرع مختلفة من كبريتات الصوديوم

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was carried out for determine the toxification effected to sodium Sulfate in liver and kidneys albino rats.The expermintal animals were divided randomly into three groups,each group included(20)animals.the first group administrated sodium sulfate for(30)days at concentration (25)body weight,while the second group injected with sodium sulfate at concentratio(50)milligram/kilogram,while the third group(control group)injected with normal saline at the same prrieod,and the injection was every (48)hours.and the injection was tntraparitonial. The present study reveald: 1_A significant decrease(P<0.05)in the total body weight and in the organs weight at concentration (25) milligram/kilogram of sodium sulfate. 2_A significant increase in the total body weight,liver and kidneys((P<0.05)at concentration (50) milligram/kilogram of sodium sulfate. 3_The histological changes for treated with sodium sulfate at concentration (50) milligram /kilogram was harder than in liver and the medulla of kidney comparison with cortex.dilation in sunsoides of the liver and hypertrophy,conjestion of central vein,as well as degeneration and necrosis of hepatocytes.while the cortex of kidney treated with sodium sulfate at concentration (50) milligram/kilogram was lower than in medulla,graduated from conjestion in arteries and veins of kidneys,degeneration and necrosis in hepatocytes that coverd the distal and proximal tubules.and the histological changes was necrosis in cells coverd the tubuled of urine and dilation of kidneys artery and hemorrihage in medulla. أجريت هذه الدراسة بهدف تحديد التأثيرات السمية لمادة كبريتات الصوديوم في أكباد وكلى ذكور الجرذان . تم تقسيم (60) جرذ إلى ثلاثة مجاميع بواقع (20) حيوان لكل مجموعة , حقنت المجموعة الأولى بكبريتات الصوديوم لمدة (30) يوم وبتركيز (25) ملي غرام/كيلوغرام من وزن الجسم , أما المجموعة الثانية فحقنت بمادة كبريتات الصوديوم وبتركيز (50) ملغرام/كيلو غرام وحقنت المجموعة الثالثة (مجموعة السيطرة ) بمحلول الملح الفسيولوجي ولنفس المدة , وقد كان الحقن كل (48) ساعة وبطريقة الحقن في الصفاق . أظهرت المعاملات النتائج الآتية : 1- أنخفاضاً معنوياً في وزن الجسم واوزان الاعضاء (الكبد ,الكلى) وبمستوى( 0.05 > p ) بتركيز (25) ملغرام / كيلو غرام من وزن الجسم من كبريتات الصوديوم . 2- زيادة معنوية في وزن الجسم وأوزان الأعضاء (الكبد , الكلى ) وبمستوى (0,05 > p ) بتركيز (50) ملغرام / كيلو غرام من كبريتات الصوديوم . 3- كانت التغيرات النسجية من جراء المعاملة بكبريتات الصوديوم بتركيز (50)ملغرام /كيلوغرام من وزن الجسم أكثر شدة في الكبد ولب الكلية مقارنة مع القشرة أذ حصل توسع في الجيبانيات الكبدية وتضخم الخلايا الكبدية فضلاً عن احتقان في الوريد المركزي وتنخر وأضمحلال الخلايا الكبدية . اما قشرة الكلية لجرذان المعاملة بكبريتات الصوديوم وبالجرعة (50) ملغرام / كيلو غرام التغيرات أقل حدة مما هي علية في لب الكلية . وتدرجت التغيرات بحدوث أحتقان في الشرينات الكلوية والأوردة الكلوية وأضمحلال وتنخر في بعض الخلايا المبطنة للنبيبات الملتوية القاصية والدانية . وتمثلت التغيرات النسجية بحدوث تنخر شديد في الخلايا المبطنة للنبيبات الجامعة للبول مع حدوث توسع في بطانة الشريان الكلوي ونزف في الأوعية الدموية للب الكلية . لقد تناولت العديد من البحوث والدراسات الحديثة في المجالات الحيوية على الحيوانات المختبرية وعلى الانسان وخاصة فيما يتعلق بالتأثيرات الضارة للعديد من الملوثات تجعلنا نفكر بشكل جدي للاستفادة من نتائج هذه البحوث والولوج في دراسة تأثيراتها البايولوجية الضارة والتي بات بالامكان تشخيصها. ولأهمية دراسة مشاكل التلوث فقد تناولت دراسات عديدة تأثير مركبات مختلفة على صحة الانسان والحيوانات المختلفة. ويعد التلوث بالكبريت ومركباته من المواضيع التي نالت اهتماماً كبيراً كونها تنتشر بشكل واسع. يأتي العراق بالمرتبة الخامسة عالمياً من ناحية انتاجه للكبريت الذي يبلغ (1.7) مليون طن سنوياً حيث يظهر عل شكل ترسبات ظاهرة عل سطح الأرض كما في المشراق ويوجد في معظم المياه الجوفية ومياه الآبار والعيون ويتضمن التلوث بالكبريت هطول الأمطار الحامضية حيث يذكر انها ازدادت حامضيتها في السنوات الأخيرة, واذا عرفنا ان الصخور والترب في العرق وخصوصاً في شمال البلاد ليس لها القدرة على معادلة الحموضة فان ذلك سيرفع من نسبة الأضرار بالاحياء المائية (احمد واخرون, 1986 ؛ الاعرجي, 1988 ؛ ميليبني, 1994). ومما يلفت النظر هناك نتائج مختلفة في مجال اختبار تأثير المواد الملوثة في المختبر حيث ان الظرف التجريبي ونوعية الكائن الحي واختلاف المسارات الايضية واسلوب ومدة التعرض كلها عوامل متغيرة تؤثر على النتائج , ولكون الكبريت والصوديوم من المواد الواسعة الانتشار في العراق ولكون معظم الدراسات السابقة تناولت تأثير مثل هذه الملوثات على الفئران والجرذان والأرانب فاننا نجد من الضروري اجراء دراسة تتناول تأثير كبريتات الصوديوم على كبد وكلى الجرذان.

Keywords


Article
دراسة بعض المعايير الكيموحيوية لدى المدخنين المصابين بداء السكري في محافظة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

This study included two samples ,exemplify the first group was experimental sample (60)men smokers diabetes mellitus infected ,the second group included (15)men non smokers and non diabetes mellitus usd as control sample.Tow groups were classified according to the age to three groups , the first Was(28-38)years, the second was (39-49)years,and third was (up on50)years. The results showed a significant increasing (P<0.05)in total sugar estimation ,cholesterol ,triglycerides ,low density lipoprotein and very low density lipoprotein in experimental sample compared with control ,also a significant decrease (P<0.05) in high density lipoprotein in experimental sample compared with control when some hematological examine were done.The present study noticed an increasing (P<0.05) in the level of total sugar , cholesterol ,triglycerides ,low density lipoprotein and very low density lipoprotein and decrease (P<0.05) ) in high density lipoprotein in the both third group age and two group age compared with group age.اشتملت الدراسة على عينتين مثلت العينة الأولى التجريبية (60) مدخناً مصاباً بداء السكري والعينة الثانية السيطرة والتي تمثلت (15) فرداً من غير المدخنين وغير المصابين بهذا المرض . قسمت العينتان تبعاً إلى العمر إلى ثلاثة فئات عمرية تراوحت أعمار الفئة العمرية الأولى ما بين ( 28 – 38 ) سنة ، والفئة العمرية الثانية ( 39 – 49 ) ، والفئة العمرية الثالثة ( أكثر من 49 ) سنة . وعند إجراء بعض الاختبارات الكيموحيوية لوحظ وجود زيادة معنوية عند مستوى (P<0.05) في نسبة السكر Total Sugar , الكوليستيرول Cholesterol ,الدهون الثلاثية Triglycerides ,البروتينات الدهنية واطئة الكثافة Low density lipoprotein ,البروتينات الدهنية واطئة الكثافة جداً Very Low density Lipoprtein في عينة الذكور المصابين بداء السكري مقارنة مع عينة السيطرة الغير مصابة. كما لوحظ وجود انخفاض معنوي (P<0.05) في مستوى البروتينات الدهنية عالية الكثافة High Density Lipoprotein للمصابين بداء السكري مقارنة مع مجموعة السيطرة.كما لوحظ وجود زيادة معنوية عند مستوى (P<0.05) في نسبة السكر, كمية الكوليستيرول ,الدهون الثلاثية,البروتينات الدهنية واطئة الكثافة ,و البروتينات الدهنيةواطئة الكثافة جدا وانخفاض معنوي (P<0.05) في قيمة البروتينات الدهنية عالية الكثافة للفئة العمرية الثانية والثالثة مقارنة مع الفئة العمرية الأولى .

Keywords


Article
t γ -Open sets and Separation axioms

Authors: Asaad M.A.Alhosaini
Pages: 64-70
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper by considering two types of operations on a topological space ( X,τ ), t-operation and γ-operation ,the researcher introduce the concept of tγ-open set (which is analogue to the concept of semi open set), and we study the concepts of tγ-Ti spaces (i=0,½,1,2,b,d,g) related to the new concept of tγ-open sets and we study the relations between them.

Keywords


Article
التراضي الالكتروني دراسة مقارنة

Loading...
Loading...
Abstract

أن ما تشهده الإنسانية في يومنا الحاضر من تقدم هائل لوسائل الاتصال وتقنية المعلومات، والتي يمكن من خلالها التقاء أكثر من شخص واتفاقهم عبر الأثير على أهم شروط وعناصر ابرم عقد أيا كان وصفه، جعل من العقد الالكتروني واحدا من أهم أدوات إبرام العديد من العقود المعروفة في العالم الواقعي خارج الشبكة الرقمية، الدراسة قد تطول في حال ما تحدثنا عن مراحل إبرام العقد وظهوره إلى حيز الوجود، إذ لا غرابة أن نجد التعاقد عبر الإنترنت لا يثير إشكالا في خضوع أغلب جوانبه للقواعد العامة و لذلك ما ينبغي أن نتناوله بشيء من التفصيل وقوفا عند أوجه الخصوصية للتعبير عن الإرادة ما لم تؤدي خصوصية هذا النوع من التصرفات القانونية إلى الحاجة لبعض القواعد الخاصة، ولا يبدو عندها أن الفقه قد ركز في تلك الخصوصية على ركن السبب أو محله إذ لا جديد بشأنهما في نطاق التعاقد عبر الانترنيت، فما تتضمنه القواعد العامة للعقد من أحكام كفيلة لحل ما ينشأ من مشاكل للمحل والسبب في هذا النمط الجديد من التعاقد، فليس ثمة حاجة لإيجاد قواعد خاصة بهما، بالقدر الذي ركز فيه على الإشكالات التي تطرحها البيئة الالكترونية سيما منها وجود الإرادة و شكل التعبير عنها بمعنى أدق التراضي واقتران الإيجاب بالقبول، سيما وان التعبير عنهما يتم من خلال تبادل عدد من الرسائل الالكترونية عبر شبكة الاتصال الدولية، والتي تؤدي فعلا عند التقائها إلى إحداث أثر قانوني معين، أي يجب و في حدود هذا الإطار أن يكون هناك إيجابا وهذا ما نبحثه في المبحث الأول، وإذا ما اقترن بقبول من الطرف أخر وهذا ما نتوقف عنده في المبحث الثاني ، فمتى استجمعنا هذين العنصرين انعقد العقد.

Keywords


Article
تأثير فيتامين E في مستوى الهرمونات الجنسية في دم الاكباش العواسية

Loading...
Loading...
Abstract

This trail was conduced in Animal Farm , College of Veterinary Medicine , Baghdad University 1/ 7 to 10 / 8 / 2004 to study the effect of vitamin E on some sexual hormones level (Testosterone , LH, FSH ) in plasma blood , twelve Awassi rams aged one years old were divided into two equal groups randomly as followed : control group were not given vitamin E and other group was supplemented group were given 400 mg / animal – vitamin E . The results showed that giving vitamin E increased significantly (P<0.05) Testosterone and LH level hormone in plasma blood during 2,3,4 and 5weeks of experiment in supplemented group as compared to control group , otherwise there was no significant differences between control and supplemented group in the first week of experiment .The FSH level in plasma blood increased significantly (P<0.05) in supplemented group during 3,4 and 5 weeks of experiment as compared to control ; otherwise there was no significant differences in 1st and 2nd weeks of experiment . In general , Vitamin E 400 mg / Animal caused increased of sexual hormones level Testosterone , LH , FSH in Awassi ram’s plasma blood , Which increased reproductive prolificacy in farm animals . تم اجراء هذه التجربة في الحقل الحيواني لكلية الطب البيطري – جامعة بغـــــــداد ، ولمـــــــدة خمســــــة اسابيع من 1/ 7 الى 10 / 8 / 2004 لمعرفة تأثير فيتامين E في مستوى الهرمونات الجنسية (التستستيرون Testosterone والهرمون اللوتيني LH و الهرمون المحفز للجريبات FSH) في الدم . تم استخدام 12 كبشا ًعواسيا ًبعمر سنة واحدة ، وقسمت الحيوانات عشوائيا الى مجموعتين وكما يلي: المجموعة الاولى : مجموعة السيطرة (C) : لم يتم اعطائها فيتامين E والمجموعة الثانية هي مجموعة المعاملة (T) : تم اعطائها فيتامين E بمقدار 400 ملغم / حيوان . أظهرت النتائج ان اعطاء فيتامين E ادى الى ارتفاع معنوي (P<0.05) لمستوى هرمون التستستيرون (Testosterone) و الـهرمون اللوتيني (LH) في الدم اثناء الاسابيع 2 و 3 و 4 و 5 من التجربة مقارنة مع مجموعة السيطرة ، بينما لم تكن هناك فروق معنوية بين مجموعة المعاملة ومجموعة السيطرة اثناء الاسبوع الاول من التجربة . وان اعطاء فيتامين E قد رفع مستوى هرمون محفز الجريبات (FSH) معنويا (P<0.05) في الــدم لمجموعة المعاملة اثناء الاسابيع 3 و4 و5 من التجربة مقارنة مع مجموعة السيطرة ، بينما لم يلاحظ وجود فرق معنوي بين مجموعة السيطرة ومجموعة المعاملة اثناء الاسبوع 1 و 2 من التجربة. وبصورة عامة نستنتج من هذه التجربة ان اعطاء فيتامين E بتركيز 400 ملغم / حيوان يؤدي الى رفع مستويات الهرمونات الجنسية في دم الاكباش العواسية وبالتالي تحسين الكفاءة التناسلية للاكباش .

Keywords


Article
Extraction of Cobalt (II) form aqueous solution by use 2- [(4- carboxy methylphenyl) azo ] -4,5- diphenyl imidazole

Authors: Ibtehaj . R. Ali
Pages: 71-81
Loading...
Loading...
Abstract

2- [(4- Carboxy methylphenyl) azo ] -4,5- diphenyl imidazole (4 – CMePADPI) used as sensetive and selective ligand for extraction cobalt (II) ions from aqueous solutions and this application shows the optimum conditions for good extractio was (pHex = 11) which was giving higher distribution ratio (D) and need (10minutes) for shaking the two layers to reach good extraction as well as the optimum concentration of Co + 2 ions in aqueous phase was (50μg)( 1.69x10 -4 M) to give higher Distribution ratio (D) . Stoichiometric study shows the structure of ion pair complex extraction for Co+2 ions with (4CMePADPI) ligand was 1:1 (metal :ligand ) [Co(4 – CMePADPI) +2 SO4-2 from other hand organic solvent shows there is not any Linear relation between dielectric constant (E) of orgonic solvent and distribution ratio (D) of extraction ,but there is an effect for the structure of organic solvent .At later the thermodynamic study demonstrate the complexation reaction betweenCo+2ions and ligand(4 –CMePADPI) was exothermic . 2- ](4-كاربوكسي مثيل فنيل ) آزو[- -5,4 ثنائي فنيل اميدازول (4-CMePADPI) استعمل كليكاند ذو حساسية وانتقائية لأستخلاص ايونات الكوبلت (II) من المحاليل المائية , وان هذا التطبيق اظهر الظروف المثلى للاستخلاص كانت (pHex=11) حيث اعطت اعلى نسبة للتوزيع (D) وقد احتاجت عملية الاستخلاص الى رج لمدة (10دقائق ) للطورين العضوى والمائي , اما التركيز الامثل لايونات الكوبلت Co+2 في الطور المائي كان 50μg (1.69x10-4 M) لتعطي اعلى قيمة لنسبة التوزيع (D) , اظهرت الدراسة ان تركيب معقد الترابط الايوني المستخلص بين ايون الكوبلت Co+2 واليكاند (4-CMeADPI)كان (1:1) (فلز:ليكاند) [Co(4-CMePADPI)]+2 SO4-2 0 اما دراسة تاثير المذيب العضوي فاظهرت انه ليس هناك علاقة خطية بين ثابت العزل الكهربائي (Є ) للمذيبات العضوية ونسب التوزيع (D) لأستخلاص الكوبلت Co+2 , وكذلك اثبتت الدراسة انه هناك تاثير لتركيب المذيب العضوي على عملية الاستخلاص اما دراسة الثرموديناميك لعملية الاستخلاص فاوضحت ان التفاعل بين ايونات الكوبلت Co+2 و الليكاند (4- CMePADPI) كان تفاعل باعث للحرارة Exothermic

Keywords


Article
دراسة مدى دقائق ألفا وبيتا في الكادميوم النقي والمطعم ڊ ـ ( Te , Se , S )

Loading...
Loading...
Abstract

IN THIS RESEARCHER, A THEORETICAL STUDY WAS APPLIED FOR THE SUBJECT OF NUCLEAR PARTICLES CROSSING THROUGH SEMICONDUCTOR MATERIALS WITH DIFFERENT VELOCITIES DEPENDING ON THE TYPE AND ENERGY OF THE RADIOACTIVE SOURCE USING THE BRANCH PROGRAM (ZRATIO) WHICH WAS WRITTEN THE MAIN PROGRAM IN FORTRAN LANGUAGE (77).THE RANG FOR CADMIUM HAS BEEN CALCULATED BY SEMIEMPRICAL FORMULA. IT HAS BEEN FOUND THAT DOPING WITH ELEMENTS FROM THE SIX GROUP ( S,Se, eT )OF THE PERIODICAL TABLE HAS REMARKABLE EFFECT ON THE EFFECTIVE RANGE OF ALPHA AND BETA PARTICLES. IT IS SHOWN THAT THE INCREASE OF PERCENTAGE WEIGHT ( 0.005, 0.05, 0.5 ) WT% OF EACH DOPANT ELEMENT CAUSES AN INCREASE OF THE EFFECTIVE RANGE FOR BOTH ALPHA AND BETA PARTICLES IN CADMIUM. ALSO, IT IS FOUND THAT THE RANGE OF ALPHA AND BETA PARTICLES INCREASES WITH THE INCREASE OF THEIR ENERGY. تم في هذا البحث دراسة نظرية لموضوع الجسيمات النووية المارة خلال المادة شبه الموصلة ،والتي تتحرك بسرع مختلفة حسب نوع وطاقة النظير المشع،من خلال الاعتماد على البرنامج الفرعي ( ZRATIO) الذي تمت كتابته من البرنامج الرئيسي المكتوب بلغة فورتران ( 77) . فقد تم حساب المدى لشبه الموصل ( الكادميوم ) النقي والمطعم بالعناصر سداسية التكافؤ (S,SE,TE) بالنسب الوزنية %WT (0.005, 0.05, 0.5) بعلاقة شبه تجريبية،وقد أظهرت النتائج إن التطعيم بالعناصر السداسية(S ,SE, TE) من الجدول الدوري يؤثر في المدى المؤثر ،ووجد إن الزيادة في النسب الوزنية في كل عنصر مطعم يسبب زيادة في المدى المؤثر لجسيمات ألفا وبيتا في الكادميوم ،كما بينت النتائج إن مدى جسيمات ألفا وبيتا يزداد بزيادة طاقتها.

Keywords


Article
المركز القانوني للمرشد البحري

Loading...
Loading...
Abstract

إن النقل البحري شريان الحياة بالنسبة للدول وذلك بسبب ميزات هذا النقل المتمثلة بسهولة نقل البضائع فضلاً عن رخصه مقارنة بأنواع النقل الأخرى , وبالطبع فإن الموانئ لها مركزها المهم في النقل البحري , وعادة ما يكون في مداخل هذه الموانئ من العوائق الطبيعية والصناعية ما قد يعرقل سير الملاحة كوجود الصخور أو الشعاب أو السفن الغارقة أو المنشآت الفنية التي تقيمها الدولة أو غيرها من الأشياء التي لا يكون الربان على إلمام كاف بها مما قد يعرض السفينة أولا والميناء ثانياً للأخطار المترتبة على احتمال اصطدام السفينة بتلك العوائق عند دخولها الميناء أو خروجها منه لذا فأن ضرورة المحافظة على سلامة الأرواح والبضائع والسفن والموانئ وأرصفتها هي التي أوجبت أن يقوم بالملاحة في الميناء شخص تكون له خبرة ودراية بتلك العوائق ليجنب السفينة المخاطر وليبقى طريق الملاحة مفتوحاً على الدوام وهذا الشخص هو المرشد البحري . إن للموضوع أهميته التي تحفز الباحث على دراسة مختلف المسائل والمشاكل والطروحات المتعلقة بالإرشاد البحري وتحديد المركز القانوني للمرشد , ذلك الشخص الذي يلعب دوراً حيوياً في الرسالة البحرية , وسيركز البحث في ذلك على تعليمات الموانئ رقم 1 لسنة 1998 , وسنعمل على وضع تعريف للمرشد البحري بعد مناقشة التعاريف المطروحة بهذا الشأن , ثم نحدد نطاق الإرشاد من حيث الزاميته والسفن الملزمة به والمعفاة منه , هذا في المبحث الأول أما في المبحثين الثاني والثالث فسنبحث العلاقة القانونية بين المرشد والمجهز أولا والمرشد والربان ثانياً وما ترتبه تلك العلاقة من حقوق والتزامات مبتدأين أولا بتحديد طبيعة ومصدر العلاقة التي تربط المرشد بالمجهز وهل هي علاقة قانونية أم عقدية ؟ والسؤال الثاني المطروح بهذا الشأن هو لمن تكون قيادة السفينة أثناء عملية الإرشاد هل هي للربان أم للمرشد ؟ هذا ما سنحاول الإجابة عنه مختتمين البحث بمبحث رابع مخصص للمسؤولية الناشئة عن الإرشاد , والتساؤل المطروح حول مدى تبعية المرشد للمجهز أثناء عملية الإرشاد ؟ وان كانت التبعية متحققة فهل تطبق بشأن مسؤولية المجهز الأحكام العامة في القانون المدني الخاصة بمسؤولية المتبوع عن أعمال تابعيه في القانون المدني ؟ أم أن للإرشاد أحكامه الخاصة التي تميزه عن ما هو موجود في القانون المدني ؟ هذا ما سنحاول الإجابة عنة في هذه المباحث الأربعة .

Keywords


Article
المتشابه والمحكم في القرآن الكريم (بحث في دلالة الألفاظ القرآنية)

Loading...
Loading...
Abstract

اعتمد الباحث رؤية منهجية جديدة سعى لتطبيقها في المجال البحث الدلالي في القرآن الكريم تستند هذه الرؤية على النظر الى القرآن الكريم بوصفه مدوّنة إلهية مستغنية عن غيرها في بيان معانيها، أو دلالة ألفاظها وذلك ما أبرزته طائفة من الآيات والأحاديث التي تدلّ على أنّ القرآن يفسّر بعضه بعضاً. وذهب بنا ذلك الى امكان تطبيق منهجية للقراءة والتحليل هي(غلق المدونة)ومحاولة السعي لوضع المنهج الذي عملنا على طرحه في بعض بحوثنا وهو:(منهج الدلالة القرآنية للألفاظ) موضع التطبيق؛وبخاصة في الكشف عن دلالة هذه الألفاظ(أعني:محكمات وأحكمت ومتشابه ومتشابهات)والتي شغل البحث عن دلالتها مساحة واسعة في كتب التفسير وكتب علوم القرآن. وقد توصل البحث إلى النتائج الآتية: 1) عمل البحث عبر المنهج الجديد، وغلق المدوّنة على اظهار الأثر المهم للجانب اللغوي، وبخاصة الجانب الدلالي للألفاظ .وإنّ للسياق اللفظي(اللغوي) أثرا فاعلاً في الكشف عن دلالة اللفظة؛إذ هو السياق الوحيد الذي يظهر في المدوّنة الإلهية(القرآن).ولا يمكن في ضوء ذلك الأخذ بسياق الحال والمقام(أسباب النزول)، إلاّ في سياق تعضد ما يتوصل إليه عبر السياق اللفظيّ. 2) كل ما استعمل من مادة (شبه) في القرآن الكريم جاء بدلالة المشابهة في الصورة والتكوين الخارجي ؛ولم يُستعمل بدلالة الالتباس. 3)الدلالة القرآنية للفظة (متشابه)هي:التشابه الكائن بين أقسام الشيء الواحد،أو بين مكوناته.وما وُصِف بهذه اللفظة فهو يشتمل على تعدّد في داخله، كما في وصف كتاب بـ(متشابه)، ووصف آيات بـ(متشابهات) .فإنّ هذا الكتاب ذو آيات يشبه بعضها بعضاً في لفظها،وصورتها الخارجية المدركة بالبصر.وكذا الحال في متشابهات.

Keywords


Article
“Kinetic and thermodynamic study on the adsorption of Para Anisidine compound by Sepiolite clay”

Authors: Sadiq J. Baqir --- Ayad F.Al-Kiam --- Aseal M.K.
Pages: 82-97
Loading...
Loading...
Abstract

The removal of para anisidine (PA), with sepiolite clay have been performed investigating the effect of initial concentration, pH, temperature and contact time, on this process.The equilibrium concentration have been determined spectophotometrically using ultra violet- visible technique.The equilibrium data are fitted to the Langmuir and Freundlich isotherm equations.The rate constant and activation energy value for the adsorption process was calculated, and the equilibrium time, that’s equal to70minutes. The temperature thermodynamic parameters like , and have been calculated from the effect of temperature. Values of enthalpy showed that the adsorption process is exothermic.في هذه الدراسة تم ازالة مركب البارا انيسيديسن المستخدم في الصناعة بوساطة طين السبيولايت, حيث تم دراسة تأثير التركيز والدالة الحامضية و درجة الحرارة وزمن الاتزان على هذه العملية. وقد تم تحديد تركيز الاتزان طيفيا بوساطة تقنية الأشعة المرئية – الفوق البنفسجية, تم استخدام معادلتي لانكماير وفرندلج الايسوثرميتين على النتائج المستحصلة. وتم حساب ثابت سرعة التفاعل وطاقة التنشيط لعملية الامتزاز, وكذلك زمن الاتزان الذي وجد بأنه يصل الى 70 دقيقة. من خلال تاثير درجة الحرارة تم حساب الدوال الثرموديناميكية و و ومن خلال قيم الانثالبي وجد ان عملية الامتزاز هي عملية باعثة للحرارة.

Keywords


Article
حساب الانتقالات المغناطيسية الثنائية القطب لنظائر Ba(A=130-136) الزوجية-الزوجية بدلالة مركبتي النظير العددي والاتجاهي باستخدام (IBM-1)

Loading...
Loading...
Abstract

In the present work the calculations of magnetic dipole transitions in terms of isoscalar and isovector for one body and two bodies for even-even Ba(A=130-136) isotopes were determined using IBM-1. Our results confirmed the maximum values of and B(M1)for one body and two bodies in Ba=130,132 and 134 were at , , while for Ba-136 was found at , , , for isoscalar only. There is no B(M1) appeared due to forbidden magnetic dipole transitions between them. لقد تم حساب احتمالية الانتقالات المغناطيسية ثنائية القطب بدلالة مركبتي كل من النظير العددي والنظير الاتجاهي لحدود الجسيم الواحد والجسيمين لنظائر Ba(A=130-136) الزوجية-زوجية باستخدام انموذج البوزونات المتفاعلة الاول (IBM-1). بينت حساباتنا الحالية النظرية قيم عناصر المصفوفة المختزلة لمؤثر الانتقال المغناطيسي ثنائي القطب واحتمالية الانتقالات المغناطيسية ثنائية القطب B(M1) للجسيم الواحد والجسيمين. ان اعلى قيمة لـ B(M1) كانت لنظائر الباريوم 130 و 132 و 134 عند الانتقالات و . اما بالنسبة لنظير الباريوم 136 فقد كانت عند مستويات الطاقة , , و للنظير العددي فقط وذلك بعد فصل البوزونات عن بعضها، ولم تظهر لدينا B(M1) وذلك لعدم وجود انتقالات مغناطيسية ثنائية القطب بين هذه المستويات.

Keywords


Article
تحليل واقع الخصخصة في الاقتصاد العراقي

Authors: خالد حيدر
Pages: 92-106
Loading...
Loading...
Abstract

لقد اتسع نطاق تدخل الحكومة في النشاط الاقتصادي في مختف البلدان النامية وبشكل خاص تلك التي كانت محتلة من قبل بلدان اخرى ونالت استقلالها حيث بادت حكومات تلك البلدان ( المستقلة ) وكرد للدور الاستعماري وسعياً وراء الحصول على الاستقلال الاقتصادي بدات بتوسيع دورها في مختلف مجالات الحياة وبشكل خاص الاقتصادي منها من خلال تقييد وتنظيم أنشطة القطاع الخاص المحلية منها بشكل عام والاجنبية منها بشكل خاص ، وقد ادى ذلك الى اتساع حجم القطاع العام الى تجاوز المستوى المطلوب وشكل بذلك عبئا كبيراً على الموازنة العامة ومثل هدراً كبيراً للموارد المتاحة من خلال الانخفاض الملحوظ في مسوتى كفاءة الاداء فيه ، وكانت لكل اثار سلبية كبيرة على الاقتصاد والتي من الممكن ايجازها في النقاط الاتية :ـ 1- التضحية باعتبارات النتائج الاقتصادية الايجابية التي من الممكن أن تحقق في الأمد البعيد لحساب ترجيح اعتبارات الأمد القصير . 2- انخفاض الفائض الاقتصادي ( الفرق بين قيمة الانتاج والتكلفة )بسبب الهدر في المشريع القطاع العام وعدم ترشيد التكاليف . 3- تكريس مظاهر البطالة المقنعة التي تؤدي الى خلق نمط من السلوك المؤسسي يتمثل في تردي اداء العاملين وانخفاض مستويات الانتاجية. 4- عدم الاطمئنان الى الحكومة وما يؤدي اله ذلك من التخوف من التضخم النقدي وفرض الضرائب المبالغ فيها ونزع الملكية والانتقام السياسي وهروب راس المال او في الحد الادنى اكتناز الثروات والمضاربة في شراء الاراضي بدلاً من المشاريع المنتجة استنادا لكل ذلك كان لابد من اختيار طريقة اخرى لادارة الاقتصاد الاوهي التوجه نحو القطاع الخاص وذلك في غياب البديل الذي كان السبب الرئيس وراء توجه العديد من الدول ومن ضمنها تلك والتي كانت متشددة في مبادئها الاشتراكية مثل اوربا الشرقية ، نحو الانفتاح الاقتصادي واقتصاد السوق بخطي متسارعة والطريقة الجديدة هذه هي بحد ذاتها تعني معالجة النسبة الكبرى من السلبيات المذكورة وبتالي تحقيق التنمية المنشودة من قبل الحكومات المعنية .ان العملية المذكورة قد اعتمدت وكما اشرنا سابقا كجزء مهم من برامج الاصلاح الاقتصادي في العديد من البلدان مثل روسيا كنتيجة لانهيار الاتحاد السوفيتي ورومانيا والصين التي تتمتع بنظامين اقتصاديين .وينطبق التحليل السابق على الاقتصاد العراقي من حيث تبنية للعملية المذكورة ،حيث أصبحت الخصخصة من اهم المفردات المستخدمة في اصلاح الوضع الاقتصادي للبلد ، تزامنا مع المتغيرات الحديثة على الساحة العالمية وبشكل خاص الاقتصادي منها كالعولمة والاستثمار الاجنبي المباشر ، منه غير المباشر اضافة إلى الشفافية وحكومة الشركات..........الخ.لقد تناوب موقف الحكومة العراقية السابقة (قبل احداث 2003) بين رفض وقبول للخصخصة ، حيث كانت رافضة لها قبل عام 1987 ، ولكن بعد حدوث عجز مالي كبير في موازنتها بسبب التدني الكبير نسبيا في مواردها النفطية نتيجة لانخفاض اسعار النفط في الاسواق العالمية واستزاف الحرب العراقية – الايرانية لجزء هام من تلك الموارد ، اصبحت عملية بيع عدد ليس بالقليل من المشروعات العامة ، ضرورية لتامين قدر مقبول من الموارد المالية (نسبة الى ما كان يعانيه الاقتصاد العراقي من العجز المذكور )،وقد ارتكزت تلك العملية على اساسين :- الاول:- رفع القيود عن القطاع الخاص والسماح له بمزاولة العديد من النشطات الاقتصادية .

Keywords


Article
التقييم الوراثي والمظهري لإنتاج الحليب الجزئي في ماشية الهولشتاين بوسط العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Statistical analysis was taken for 3660 , 3020 , 2735 and 2086 records which belong to partial milk yields in the production period of 60 , 120 , 180 and 270 days respectively, between 1997 to 2000 in AL-Nasar Dairy Cattle Station. This station contain a herd of Holstein cattle. General Linear Model within the SAS program was used to estimate fixed effects and to estimate variance component for random factors by using Restricted Maximum Likelihood (REML) for genetic parameters evaluation.Harvey program was also used to evaluate Best Linear Unbised Prediction (BLUP) for studied traits. Least – squares mean  SE for partial milk yields in 60 , 120 , 180 and 270 days were 1185.9  29.4 , 2311.0  26.0 , 3328.8  23.7 and 4559.3  21.6 kg respectively. Season and year of calving have a highly significant effect for all studied traits. And there are significant effect (p0.01) for parity in all triats studied.The highest milk yield in 60 , 120 , 180 and 270 days were 1151.8 , 2259.9 , 3247.5 and 4517.1 kg respectively in the 3 rd production season. The heritability estimates for the characters that mentioned before were 0.10 , 0.20 , 0.12 and 0.06 respectively. The highest value of the best linear unbiased prediction for sires for partial milk yield in 60 , 120, 180 and 270 days were 17.13 , 65.52 , 39.52 and 8.73 kg while the lowest were -16.52 , -42.90 , -58.44 and -10.29 kg respectively. شملت الدراسة 3660 و 3020 و 2735 و 2086 سجل لإنتاج الحليب الجزئي وذلك عند 60 و 120 و 180 و 270 يوماً على التولي وللمدة من 1997 ولغاية 2000 في محطة النصر التابعة للشركة المتحدة للثروة الحيوانية المحدودة في الصويره (50 كم جنوب مدينة بغداد) والتي تضم قطيع من أبقار الهولشتاين. تم تحليل البيانات باستعمال طريقة الأنموذج الخطي العام (General Linear Model-GLM) لغرض تقدير تأثيرات العوامل الثابتة وكذلك تم تقدير مكونات التباين للتأثيرات العشوائية بواسطة Maximum Likelihood Restricted (REML) لتقدير المعالم الوراثية ، كما استعمل برنامج Harvey في تقدير قيم أفضل تنبؤ خطي غير منحاز (Best Linear Unbiased Prediction -BLUP) للصفات المدروسة. بلغ متوسط المربعات الصغرى  الخطأ القياسي لانتاج الحليب في 60 و 120 و 180 و 270 يوماً 1185.9  29.4 ، 2311.0  26.0 ، 3328.8  23.7 و 4559.3  21.6 كغم على التوالي و اتضح إن لفصل وسنة الولادة تاثيراً عالي المعنوية في جميع الصفات المدروسة ، كذلك أظهرت نتائج الدراسة وجود تأثير معنوي ( 0.01 p) لتسلسل الدورة الإنتاجية في الصفات المشارة إليها أعلاه. كان أقصى إنتاج حليب عند 60 و 120 و 180 و 270 يوماً قد بلغ 1151.8 و 2259.9 و 3247.5 و 4517.1 كغم على التوالي للأبقار في دورتها الإنتاجية الثالثة. وقد بلغت تقديرات المكافئ الوراثي للصفات أعلاه 0.10 و 0.20 و 0.12 و 0.06 على التوالي . كذلك بلغت أعلى قيم أفضل تنبؤ خطي غير منحاز (القدرات الوراثية) المقدرة للثيران لصفة إنتاج الحليب في 60 و 120 و 180 و 270 يوماً 17.13 و 65.52 و 39.52 و 8.73 كغم وأدناها - 16.52 و - 42.90 و -58.44 و- 10.29 كغم على التوالي.

Keywords


Article
DETERMINATION OF MERCURY IN WATER AND SEDIMENT FROM QARMAT – ALI AND PAPER FACTORY ALONG SHATT AL-ARAB RIVER

Authors: A.Z.Raheem
Pages: 98-102
Loading...
Loading...
Abstract

The determination of mercury achieved by means of Cold Hg Vapor Atomic Absorption (CVAAS ) was determined in the water and sediment samples from 7 locations at Qarmat –Ali and paper factory along shatt Al-Arab river during 2006 ,also some physical and chemical parameters were obtained during this study. The results showed low Hg content of water at station (2) (0.06 μg/ml), whereas high content of Hg has been found (0.083 μg/ml) at station (1). Another hand the lower conc. of mercury in the sediment samples recorded at station (3)(0.32 μg/g) and higher conc. observed at station (5)(0.39 μg/g). The main source of Hg in the discharge of paper factory is expected from electric cells of chlorine unit. The result also shown that conc. of mercury in sediment higher than in the water samples; This is the first study carried out in this region, and could serve as a baseline in this important area.تم في هذا البحث تقدير كمية الزئبق في مياة ورواسب نهري كرمة علي وشط العرب في المنطقة القريبة من شركة الصناعات الورقية في البصرة ونقطة تصريفها وذلك بأستخدام جهاز الطيف الامتصاصي الذري نوع Shimadzo.AA630-12 . أختيرت في هذة الدراسة سبعة محطات أخذت منها عينات الماء والرواسب واظهرت النتائج التي أجريت خلال عام 2006 بأن اوطأ تركيز للزئبق لعينات الماء كان عند المحطة (0.06 μg/ml) (2) وأعلى تركيز عند المحطة (0.083 μg/ml) (1) ولعينات الرواسب كان أوطأ تركيز عند المحطة (0. 32 μg/g) (3) وأعلى تركيز كان عند المحطة (0. 39 μg/g) (5) . يعزى سبب زيادة تركيز أيونات الزئبق في الرواسب عنها في الماء لعملية التراكم التي تحدث. تعتبر الخلايا الكهربائية لوحدة الكلور في الشركة العامة للصناعات الورقية من المصادر الرئيسية للتلوث بألزئبق. تمت مقارنة النتائج التي حصل عليها مع نتائج دراسات سابقة.

Keywords


Article
التنبؤ بمكونات الحليب الرئيسة في ضوء تحليل صفات الخطوط الجلدية على المخطم لدى أبقار الهولشتاين

Authors: نصر نوري الانباري
Pages: 100-111
Loading...
Loading...
Abstract

At the Nasr Dairy Cattle Station, United Company for Animal Resources Ltd., Al-Soueira (50 km south of Baghdad), 70 Holstein cows were randomly picked out from the herd through 2007. The aim of this study was to recognize the dermatoglyphics on the muzzle, the photography and a special computer programs were used to analyse the dermatoglyphics, were Simple Arch, Fork, Enclosure, Islands , Short Ridges and Muzzle Width were recorded.A relationship prediction between dermatoglyphics and major milk contents (fat, protein, lactose) .The Statistical Analysis System program was used to study the estimation of regression coefficient. Regression coefficient of some productional and reproductional traits on dermatoglyphics, were important significantly (positive or negative). The linear equation estimates displayed a utmost importance for selection programs aiming at reducing and curtailing the dermatoglyphics parameters among dairy cows in early time.شملت الدراسة فحص 70 بقرة هولشتاين عائدة لمحطة النصر التابعة للشركة المتحدة للثروة الحيوانية المحدودة في الصويرة (50 كم جنوب بغداد) خلال عام 2007، تم خلالها تصوير المخطم لكل بقرة في عينة الأبقار المذكورة اعلاه باستعمال كاميرا فيديو ديجيتال لتحديد نوع الخطوط الجلدية على الأنف بعد نقل الصور الى الكومبيوتر وتحليلها بأستعمال برنامج Adobe photoshop لتثبيت كل نوع من أنواع الخطوط الجلدية، إذ تم تسجيل الصفات المتمثلة بالقوس البسيط، الشوكة ، الإنحباس ، الجزيرات، الخطوط الجلدية القصيرة وقياس عرض المخطم. تم دراسة العلاقة (التنبؤ) بين الخطوط الجلدية على المخطم ومكونات الحليب الرئيسة المتمثلة بالدهن والبروتين واللاكتوز. تم تقدير معامل انحدار مكونات الحليب المدروسة على كل صفة من صفات المخطم التي تم تسجيلها. بينت نتائج الدراسة ان هنالك العديد من معاملات الانحدار لمكونات الحليب المدروسة على صفات المخطم المختلفة، لذا يمكن أعتمادها في برامج الانتخاب بوقت مبكر (الانتخاب غير المباشر) لتحسين صفات الحليب عن طريق معالم المخطم المدروسة خصوصا وان النتائج جاءت بمعاملات تحديد من متوسطة الى مرتفعة.

Keywords


Article
Solving Eulers Equation by Using New Transformation

Authors: Ali Hassan Mohammed --- Athera Nema kathem
Pages: 103-109
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, we introduce definition of new transformation which we call it Temimi transformation .Also, we introduce properties ,theorems, proofs and transformations of the polynomials functions ,logarithms functions and other functions .Also ,we introduce how we can use this transformation and it's inverse to solve the Euler's equation [2 ] . في هذا البحث قدمنا تعريف لتحويل جديد أسميناه تحويل التميمي كذلك قدمنا خصائص , نظريات ، براهين وتحويلات لمتعددات الحدود والدوال اللوغارتيمية ودوال أخرى لأجل اعتماد هذا التحويل ومعكوسه في حل معادلة أويلر  2  .

Keywords


Article
النحو في قراءة أبي السمّال العدوي

Authors: عباس علي إسماعيل
Pages: 107-120
Loading...
Loading...
Abstract

Abu al - Samal Al - adawi was Qa'nab ibn Hilal ibn Abi Qa'nab al Basri al –adawi,Some works that were written about him made errors about his nickname for they called him "Abi al - Samak. The information that reached us about him was very little and limited and was almost inadequate. The writer al - Thahubi was considered the best who wrote about him, for he mentioned information related with his life and was never mentioned before.He had a doctrine in reading the Quran. He did not follow other readers as abu Zaid al - Ansari narrated about him. They returned his method to the second calipha Omar ibn al Khatab. He lived during the period of brilliant names in the aspects of grammar and reading. He was well - aquainted with the frequent grammatical questions in his age. He died about 160 for al -hijra. His reading was identical with that of the public in prominent aspects as moulding, while the variation between them was in parsing.A quick glance in the two readings made clear to me that the variation was restricted in al Rafu' and al Nasb. I did not find for him Reading in al Kasr. There is only one word in Sura of al - Ahzab , read by Abu al Samal with al Kasr on the intention of Jazim, while it came with al Fath in the reading of most people.His variation in reading does not depend on the syntactical movements, nut his non confirming is represented in a prominent side in names, verbs and grammar words. The variation between both readings on two things: changing the method progressively and regressively and making what is a noun of the letter a verb.What includes in changing the verb in his reading some verbs in passive or active forms that differs from the reading of most people. This variation in reading led to three forms:confirming various words in the people's reading and sometimes by adding a further letters not included others writesاتجه البحث اللغوي الحديث إلى العناية بدراسة القراءات القرآنية ، لصلتها الوثيقة بدراسة اللهجات العربية القديمة، فهي عند المحدثين احدى الاسس التي تبنى عليها دراسة هذه اللهجات، نظراً لاشتمالها على خصائص صوتية ، واخرى نحوية وصرفية تعود إلى بعض القبائل العربية القديمة . ومن هنا يمكن القول : إن تعدد صور القراءة في بعض المفردات القرآنية إن هي إلاحالة عاكسة للصراع اللغوي بين هذه اللهجات في الجزيرة العربية قبل الاسلام وبعده .وهي فضلاً على ذلك دراسة لجانب شديد الصلة بكتاب العربية الأول ، والمعجزة الكبرى الخالدة على مر الزمان كتاب الله عز وجل ، فالعمل فيها عمل صالح تطيب به النفس، والجهد فيها هين على ثقله ، والمعاناة فيها محببة على أذاها . وللقراءات بشتى انواعها علاقة وثيقة بعلم النحو . ومن يتتبع ما ورد منها في كتب النحو، وما دار من كلام بين النحويين استدلالاً بها ، أو رفضاً لها ، أو جدلاً حولها يدرك أن اثرها في هذا العلم قد ظهر جلياً في اراء النحويين ومواقفهم من القواعد النحوية ، فتكونت بذلك ثروة ضخمة من الاراء ملأت كتب النحو والتفسير ، فضلاً على كتب معاني القرآن واعرابه . ثم إن القراءات بما اثارته من حوار وجدل ، قد شحذت الهمم والعقول للمناقشة والتحليل .وهذا البحث يتناول دراسة النحو في قراءة ابي السمال العدوي ، عبر دراسة اهم ظاهرة نحوية في قراءته واوضحها، هي الخلاف بين قراءته وقراءة الجمهور على الحركة الاعرابية .وحرص البحث ايضاً على دراسة ظاهرة نحوية أخرى ، ابرزتها قراءته ، ولكنها كانت أقل ظهوراً من الظاهرة الأولى ، وهي اختلاف قراءة الاسماء والافعال والادوات . وقد صدرت البحث بتمهيد ، عرضت فيه بايجاز ما يتصل بحياة ابي السمال ، ولا سيما أن ما يتصل بحياته من الاخبار كان قليلاً ومحدوداً ، ولا يكاد يشفي الغليل ، واجملت في الخاتمة النتائج التي تحصلت لي من دراستي لقراءته . وفقنا الله لخدمة كتاب الله العزيز ، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .

Keywords


Article
Effects of crude oil on the growth of horsetail tree (Casuarina equisetifolia)
تأثير النفط الخام في نمو الكازورينا Casuarina equisetifolia

Authors: Hassan. H. Ali --- Basim A. Abd Ali
Pages: 110-116
Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted between March, 2005 and December 2007 to study the effects of different levels of crude oil ( 0.0 , 0.5 , 1.0 , 2.0 , 3.0 liter/ seedling ) on the growth of ( Casuarina equisetifolia ) under Baghdad district /Iraq environmental conditions. The results showed the adverse effects of crude oil on the plant growth. Seedlings of the experiment showed various symptoms of effects after exposing to crude oil pollution ranging from leaf paleness, yellowing, browning and drying to death depending on the level of crude oil used and period of exposure. These symptoms reflected interruption in the plant growth as a result of pollution effects on physiological processes carried out by plants. The plant growth was reduced significantly in low levels (0.5 and 1.0 liter/seedling) while the result with high levels was the death of 75% and 100% of seedlings polluted with 2.0 and 3.0 liter/seedling respectively. The present study approved that ( Casuarina equisetifolia ) could tolerate a specific levels of crude oil pollution, therefore it was suggested that this tree could be served as a plant bioremediation for soil polluted by crude oil.أجريت تجربة حقلية بين آذار 2005 و كانون الثاني 2007 لدراسة تأثير مستويات مختلفة من النفط الخام ( 0.0 ، 0.5 ، 1.0 ، 2.0 ، 3.0 لتر/ شتلة) على نمو شتلات الكازوينا تحت الظروف البيئية لمنطقة بغداد/ العراق. أظهرت النتائج تأثيرا عكسيا للتلوث بالنفط الخام على نمو النباتات. ظهر على الشتلات أعراض مختلفة بعد تعرضها للتلوث تراوحت بين شحوب لون الأوراق، اصفرارها، تلونها باللون البني ومن ثم جفافها وموتها، كل ذلك بالاعتماد على مستوى التلوث الحاصل وطول الفترة التي تلت التلوث. عكست الأعراض تأثيرا في العمليات الفسيولوجية المؤداة من قبل النبات . انخفض معدل نمو النبات معنويا عند المستويات الدنيا ( 0.5 ، 1.0 لتر /شتلة )، في حين كانت النتيجة موت 75% ، 100% من الشتلات عند التلوث بالمستويين 2.0 ، 3.0 لتر/شتلة على التوالي. أشارت التجربة الحالية الى ان Casuarina equisetifolia له القدرة على تحمل مستويات معينة من التلوث بالنفط الخام لذا اقترحت الدراسة إمكانية استخدام هذا النوع كمصلح بايولوجى للترب المعرضة لهذا النوع.

Keywords


Article
Study the anti-Bacterial &Fungal activity of Junchus Arabica on Some Pathogenic isolates Invitro

Loading...
Loading...
Abstract

To demonstrate and investigate in vitro the activity of antibacterial and fungal of fao junchus Arabica fresh and dry seeds obtained from different areas of Basrah especially against (5)isolates of pathogenic bacteria aerobic Escherichia coli, Pseudomonas aeruginosa klebsiella spp., Staphylococcus aureus and anaerobic bacteria Propinipionibacterium acnesisolated from different skin diseases as well as antifungal activity against (5) Tinea corporis , Tinea pedis, Tinea unquium , Candida albicans ,Tinea cruris dermophytes of skin- hair and nail besides candida albicans.Green and dry seeds showed high activity effect of both antibacterial and fungal.استخدمت المستخلصات النباتية لبذور نبات (النسلي) الخضراء والجافة التي تستوطن في محافظة البصرة،لدراسة فعاليتهاالمضادة للجراثيم والفطريات ضد (5) عزلات جرثومية معزولة من إصابات جلدية مرضية مختلفة لمرضى راجعوا مستشفى البصرة العام،إضافة إلى عزلات مرضية تسبب حب الشباب، شملت العزلات Escherichia coli, pseudomonas aeruginosa , Klebsiella spp., Staphylococcus aureus والعزلة اللاهوائية Propinipionibacterium acnes كما واستخدمت (5) عزلات فطرية جلدية مثل Tinea cruris, Tinea corporis , Tinea pedis, Tinea unquium إضافة إلى Candida albicans كذلك تم استعمال الفعالية ضد(3)أنواع من الجراثيم القياسية Staphylococcus ureus ATCC29213 Pseudomonas aeruginosa ATCC27853 , Escherichia coli ATCC25922 أظهرت بذور نبات النسل فعالية تثبيطية لكلا الجراثيم والفطريات المستخدمة عند مقارنتها بالجراثيم القياسية التي تأثرت بفعالية مستخلص بذور النسل أيضا. كذلك أظهرت بذور نبات النسل الجافة فعالية ضد الجراثيم والفطريات الجلدية إضافة إلى المبيضات وبمستوى مشابه إلى بذور النسل الخضراء. أن نبات النسل التي تستوطن في البصرة(جنوب العراق) ذات مفعول مضاد لعزلات مرضية من فصائل الجراثيم المرضية المختلفة .

Keywords


Article
الأخلاق الإسلامية وأثرها في توحيد صف المسلمين

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمــــين والصلاة والسلام على أشرف خلق الله نبي الهدى والرحمة أبي القاسم محمد (صلى الله علية وآله وسلم) . تناولت في صفحات هذا البحث موضوع الأخلاق الإسلامية ودورها في إيجاد الوحدة والإخوة بين المسلمين ، ولعل الدافع لاختيار هذا الموضوع هو الحاجة الماسة إلى الأخوة وجمع الكلمة ، ووحدة الصف بين أبناء المجتمع الإسلامي لما نلاحظه من التفكك والانحلال اللذين يسودان معظم الشعوب الإسلامية في هذا الزمان ، وعلية فان موضوع الأخلاق التي يوصي بها الإسلام تدعو إلى التسامح وجمع الكلمة ونبذ الفرقة والطائفية ، ومواجهة كل من يعمل على إيجاد الفتنة الطائفية بين المسلمين ومحاربة كل القوى التي تحاول النيل من الإسلام ووحدة المسلمين ، وخصوصا إذا ماعلمنا عمق المؤامرة التي تحوكها القوى الامبريالية والغربية في هذه الفترة ضد الدين الإسلامي والمسلمين ، فقد أحست الدول الغربية والولايات المتحدة الأمريكية بمدى خطورة الدين الإسلامي على سياستها ، فعملت على نشر سياسة العنف في الأوساط الإسلامية بمساعدة عملائهم الذين يدعون الإسلام وهم بعيدون كل البعد عن تعاليم الدين الإسلامي ومعتقدات المسلمين الحقيقية ، فقد عملت الولايات المتحدة الأمريكية على غزو بعض الدول الإسلامية كأفغانستان والعراق وأخذت تبث الفرقة والنعرات الطائفية بين ابناءالشعوب السلامية وخاصة في العراق بعد أن كان العراقيون وعلى مدى قرون من الزمان يعيشون كشعب مسلم بعيد عن الطائفية والعنجهية ، وان مايحدث في بلادنا الآن ليس من حضارة العراقيين وآدابهم بكل طوائفهم ، بل هو دخيل عليهم جاء به الغزو الأجنبي وهذا مايثبته الوضع الحالي في العراق حيث أن القوات العراقية ألقت القبض على الكثير من العناصر الإرهابية غير العراقية ، وقد تسللت إلى العراق من أجل أثارة الفتن في بلادنا وتمزيق وحدة الصف بين العراقيين . ولمعالجة ذلك علينا جميعا أن نقف بكل مالدينا من القوة والحزم للتصدي لمثل هذة المؤامرات التي تستهدف أمن بلادنا وسلامة أطفالنا وعوائلنا . وذلك الموقف لايمكن الوصول إلية ألا عن طريق الوحدة والترابط والتآلف ونبذ الخلافات الطائفية فكلنا في بلادنا عراقيين نعبد تربة هذا الوطن ونقدم له كل مانملك لضمان أمنه واستقراره . وقد قسمت بحثي هذا إلى ثلاثة فصول تناولت في الفصل الأول منها معنى الأخلاق في اللغة والاصطلاح وأهمية التمسك بالأخلاق الإسلامية التي أوصى بها الله سبحانه وتعالى في محكم كتابة العزيز ، وهناك الكثير من الآيات القرآنية التي تحث المسلمين على التحلي بأفضل الأخلاق وأحسنها وكذلك ماورد عن النبي الكريم محمد(صلى الله عليه وآله وسلم)من أحاديث توصي المسلمين بحسن الخلق والتماسك وتقويم بعضهم البعض لأنهم خير امة أخرجت للناس0 أما الفصل الثاني فقد كان الحديث فيه عن حمية العرب قبل الإسلام وعصبيتهم فقد كان المجتمع العربي قبل الإسلام مجتمع قبلي تسود فيه روح الولاء للقبيلة فقط ولا يوجد قانون يجمع أبناء المجتمع جميعا ، ولكل قبيلة طبائعها وعاداتها وتقاليدها الخاصة بها تختلف عن الأخرى ،لذلك تجد إن الثار والقتال والاعتداء على حقوق الآخرين أمر منتشر في كل أرجاء الجزيرة العربية دون وجود قانون ينظم ذلك ويحكم المجتمع. أما الفصل الثالث فقد كان الحديث فيه عن أخلاق المجتمع المسلم وما جاء به الإسلام من تعاليم دينية تحرم القتل وسفك الدماء والاعتداء على الآخرين وسلب حقوقهم ، وتوصي هذه التعاليم بضرورة جمع الكلمة ووحدة الصف ونبذ الفرقة والطائفية والاحتكام في كل صغيرة وكبيرة إلى القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف ، إذ قال النبي محمد (صلى الله علية واله وسلم) إن أكرمكم عند الله اتقاكم. وقد اعتمدت على عدد من المصادر التاريخية واللغوية وكتب التفسير والحديث وعدد من المراجع الحديثة في كتابة وإعداد هذا البحث . كان من أهم الكتب التاريخية كتاب البيان والتبيين للجاحظ (ت:255هـ) وكتاب انساب الأشراف للبلاذري (ت:279هـ) وكتاب تاريخ الأمم والملوك للطبري (ت:310هـ) ، أما الكتب اللغوية فقد كان أهمها كتاب لسان العرب لأبن منظور (ت:711هـ) وكتاب القاموس المحيط للفيروز آبادي (ت: 817هـ) أما بالنسبة لكتب الحديث فقد كان أهمها كتاب الصحيح للبخاري (ت:256هـ) وكتاب مجمع الزوائد ومنبع الفوائد للهيثمي (ت:807هـ) أما كتب التفسير فقد استفدت من كتاب مجمع البيان في تفسير القرآن للطبرسي (ت:560هـ) . وقد كان للمراجع الحديثة نصيبها أيضا في رفد هذا البحث بالمعلومات وكان أهمها كتاب تاريخ العرب قبل الإسلام للأستاذ الدكتور رشيد عبد الله ألجميلي وكتاب أصول الدعوة لعبد الكريم زيدان وكتاب حديث التقريب للطريفي. نسأل الله عز وجل أن يمن على بلاد المسلمين بالأمن والاستقرار ووحدة الكلمة والصف والخزي والعار لأعداء الإسلام والذين يحاولون تشويه صورة هذا الدين الحنيف بغضا بأهله وحقدا عليهم.

Keywords


Article
Effect of Using Corrosion Inhibitors on Concrete Properties and Their Activity
تأثير استخدام مثبطات التآكل على خواص الخرسانة ومدى فاعليتها

Loading...
Loading...
Abstract

In this investigation, the effect of using sodium benzoate, potassium dichromate as corrosion inhibitors in concentrations (1%, 2%and 3% by weight of cement) is studied on concrete properties; compressive strength, splitting tensile strength, flexural strength and absorption. Also the activity of these admixtures in their three concentrations were studied to reduce the corrosion rate where the three electrode polarization resistance is used to measure the corrosion rate and by measuring the electrical resistance of concrete. The reinforced concrete samples were immersed partially in 3.5% NaCl solution for three months. Half of these samples were loaded with 10% of the design load after 6 weeks of immersing to make micro cracks in the concrete body. The test results indicate that the use of sodium benzoate, potassium dichromate in 2% concrete. by weight of cement cause a considerable reduction in compressive strength about 15% and 4% at 28 days respectively, but in the later ages the specimens got an increase in compressive strength about 7% and 11% at 90 days respectively, with increasing in; splitting tensile strength about 17% for sodium benzoate and 21% for potassium dichromate, flexural strength about 18% and 20% respectively, also they cased reduction in absorption test with 38% and 42% respectively and inhibitor efficiency about 98% for each one. وفي هذا البحث تم دراسة استخدام كل من بنزوات الصوديوم ودايكرومات البوتاسيوم كمثبطات انودية بالنسب ( 1%, 2%, و3% من وزن الاسمنت) ومدى تأثيرها على خواص الخرسانة : كمقاومة الانضغاط, مقاومة شد الانشطار, مقاومة الانثناء و الامتصاص مع دراسة قابليها على منع أو تأخير حصول التآكل لحديد التسليح في الخرسانة المسلحة من خلال فحص مقاومة الاستقطاب بطريقة الأقطاب الثلاثة للحديد ومعرفة نسب التآكل وفحص المقاومة الكهربائية للخرسانة . تم وضع النماذج الخرسانية المسلحة فقط في محلول مائي حاوي على أملاح كلوريد الصوديوم NaCl بتركيز3.5% (مقارب لتركيز ماء البحر) لمدة ثلاثة أشهر. نصف عدد هذه النماذج تم تعريضه إلى 10% من الحمل الأقصى لكل خلطة بعد ستة أسابيع من الغمر في المحلول الملحي لغرض عمل تشققات شعرية في النماذج الخرسانية المسلحة لتسريع عملية التآكل. نتائج الفحوص جاءت بالاستنتاجات التالية : استخدام بنزوات الصوديوم ودايكرومات البوتاسيوم بتركيز 2% من وزن الاسمنت سبب انخفاض في مقاومة الانضغاط بعمر 28 يوم بمقدار 15% و4% على التوالي , لكن في الاعمار المتأخرة كانت هناك زيادة في مقاومة الانضغاط حوالي 7% و11% بعمر 90 يوم على التوالي. وأعطى هذان المضافان تحسن وزيادة في كل من الخواص التالية: مقاومة شد الانشطار بمقدار 17% لبنزات الصوديوم و21% لدايكرومات البوتاسيوم, زيادة في مقاومة الانثناء بمقدار 18% و20% على التوالي, كذلك سببت هذه المضافات انخفاض كبير في خاصية الامتصاص بمقدار 38% و 42% على التوالي وكانت كفاءة المثبط 98% لكل منهما .


Article
Improvement of Durability of Reed in Cement Media
تحسين ديمومة القصب في الوسط السمنتي

Loading...
Loading...
Abstract

It is well-known that the durability of vegetable fibres, such as reed , in concrete media is very low because of high PH value of concrete.The improvement of the durability of reed in concrete media is investagated. Many coatings( namely epoxy paint,SBR,PVD, and liquid mastic) were used as wll as many types of salts ( soduim chloride,soduim sulfates and soduim nitrite).It is concluded that epoxy paint is the best coating in this respect. Soduim chloride is the best salt. It is,also, reported that no one of these measures is sufficiently effective in improvement of the durability of reed in concrete media.It seems that using reed with gysum plaster is more practical.تواجه المحاولات الساعيه لاستخدام القصب وغيره من المواد النباتيه في تسليح الخرسانه مشكلة تعفن هذه المواد بسبب السلوك القاعدي للخرسانه. تتضمن هذه الدراسه محاولة التغلب على هذه المشكله وذلك باستخدام طلاءات معينه للقصب وكذلك تغطيس القصب في محاليل ملحيه لمدة من الزمن قبل استخدامه. وقد تم اختبار الماستك السائل وصبغ الايبوكسي والمادة المعروفه تجاريا بـ ( S B R ) والمادة المعروفه تجاريا بـ ( PVA ) لطلاء الخرسانه. وكذلك تم استخدام اأملاح كلوريدات الصوديوم وأملاح كبريتات الصوديوم وأملاح نترات الصوديوم في تشبيع القصب.لقد توصل البحث الى ان استخدام ملح كلوريد الصوديوم هو افضل انواع الاملاح المستخدمه في هذا المجال أي في معاملة القصب لغرض تقليل التدهور في الاوساط القاعديه في اطار المواد المستخدمه في هذا البحث. وان اصباغ الايبوكسي هي افضل انواع الطلاءات المستخدمه في هذا البحث لغرض طلاء القصب لتقليل التدهور في الوسط القاعدي. لكنه لا توجد مؤشرات على ان الاجراءات المستخدمه لحماية القصب هي فعاله بما فيه الكفايه لتشجيع استخدام القصب في تسليح الخرسانه .وبذا يبقى استخدام القصب في تسليح المواد الجصيه هو الاستخدام الواعد لهذه الماده كمادة تسليح

Keywords


Article
التباين المكاني للصناعات الصغيرة في العراق لسنة 2005

Authors: عدي فاضل عبد
Pages: 131-138
Loading...
Loading...
Abstract

Industry is considered one of important human activities, which achieved across multiplying and connected stages, it contained arious techniques for get natural and human resources crediting, at last to build big base of industries led to increase or distribute in national income increasing, for inceasing welfare level of society The industry is divided accrding to its volume large, medium, small, at this research, we took the small industry only. Appearing the residential differences of production values, numbers of workers, number of industrial instiutions throughout the data classification operation which available from official statistic appearing on annual statistical set, which entering to quantity classification stage t obtain on maps appear the residential differences of phenomena above to out with reslt of residential differences image of that phenomena, the considered method create new industrial collections began from small industries to crew up and magnifying . the research appear that, the governorates which considered big urban centre in Iraq like Baghada, Basrah, Ninaa have the big role in small industries which ceedited the large number of residents wich represented and the chances materials which hae the considerable addition n economical policies led by political governments inside of goernorates, Missan- AL- Muthana –Biblion appear on opposite of that which have less value of studying phenomena that the smll industries have wide connection with laws which took by state and limits the nature of that industries and the range of wildness and continuity.

Keywords


Article
شعر علي الفتَّال دراسة في أغراضه و لغته الشعرية

Loading...
Loading...
Abstract

زخر الشعر العربي المعاصر بشعراء عديدين من ذوي المشارب المتنوِّعة والاتِّجاهات المتباينة،والأساليب المختلفة،وهذا خير برهانٍ على كونه ذا سماتٍ طبعته بطابعها،ومن ثم غدا له مداره الذي يدور حوله،ولا غروَمن هذه الحقيقة،إذ إن لكل عنصر مقوِّماته التي يعتمد عليها،ومنابعه التي يمتاح منها،وهذا التصوُّر نعثر عليه في الشعر العراقي المعاصر،لكونه جزءًاً من الأدب العربي بخاصة والأدب العالمي بعامة. ومن دواعي الشعور بالغبطة أن يقف ناقد الأدب - أو من يروم الولوج إلى عالمه - على خواطر شعرية تضم أفكاراً ثريَّة الدلالات متنوِّعة الاتِّجاهات وخاصِّةً عندما تكون منبعثة من شاعر عرك الحياة وبلا تجاربها،ذلك أن من يخضْ في غمراتها وينجح في التغلُّب على لأوائها – بسموِّ همَّتهِ وقوَّة روحهِ – يغدو شاعراً يُشار إليه بالبنان،وسرعان ما يتألَّق نجمه،شريطة أن يتمكَّن من أدوات الشعر التي تُسعفه أيَّما إسعاف في مجال البيان عن عواطفه وسوقها إلى المتلقِّين. والشاعر المعاصر علي الفتَّال من بين الشعراء الذين لم ينفكُّوا عن تلك الرؤية،وراح – ولم يزل – ينظم من وحيِ أفكاره وعواطفه شعراً لا يفتقر كثير منه إلى القوة والجمال والإثارة، وفي ذلك دليلٌ على قلبه الفيّاَض بالحب وقلمه السيال بالفكر،لذا نجده غزير الشعر من منطلق إيمانه بأن الشعر حياة،وأنه نداء الروح،وأن على الشاعر الحق أن لا يتوقَّف معينه عن التدفُّق ما دام بين جوانحه فكرٌ متوثِّب وشعورٌ صادق،ومقدرة على الإفصاح،هذه الحقيقة متَّصلة تمام الاتِّصال بما يُعرَف عنه من خلقٍ حسن وإرادة صلبة وطموحِ شديد إلى نيل الآمال وطرق أبواب المستقبل.وخير برهان على ذلك شغفه بالعلم،فلم يُبالِ بتقادم عمره، وتوافد سنيه،واستمرَّ يعب من منهل العلم،توَّاقاً إلى الحصول على الشهادات العليا؛ليُعبِّر عن حقيقة كونه إنساناً محبَّاً لبني جلدته وساعياً إلى تقديم النفع لهم. ولما كان الشاعر الفتَّال يتمتَّع بقوَّة الشخصية واتِّساع الثقافة،وتعدد التجارب ووجود المقدرة الفنية على نقلها إلى الآخرين رغبنا في دراسة لغته الشعرية لِما فيها من مضامين حَرِيَّة بالاهتمام والمتابعة ولكون اللغة في الشعر من المقوِّمات الرئيسة التي يعتمد عليها بناؤه،واتَّبعنا في هذه الدراسة منهجاً يقوم على الاستقراء والتحليل بغية الظفر بالنتائج التي تكون موضع عناية القُرَّاء. ولا بدَّ من الإشارة إلى أن هناك عدداً من الدراسات والمقالات التي تناولت أدب الفتَّال وشخصيَّته،ولم تُركِّز على لغته الشعرية،من أهمِّها: 1- (علي الفتَّال في انعكاسات المرايا)/ثلاثة مجلَّدات- تأليف الدكتور عبود جودي الحلِّي. 2- السراج الخافر-تأليف الدكتور سالم هاشم أبو دلَّة. 3- مدارات الأسئلة – تأليف ناظم السعود.

Keywords


Article
Synthesis of Some New Azo Schiff Bases and Tetrazole Derivatives from 2-Amino -1,3,4-thiadiazole-5-thiol

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper new azo schiff bases and tetrazole derivatives of 2-Amino-1,3,4-thiadiazole-5-thiol have been prepared.2-Amino-1,3,4-thiadiazole-5-thiol [1] was prepared by the reaction of thiosemicarbazide with carbon disulfide in alcoholic sodium carbonate solution .Compound [1] was converted to the diazonium salt which was directly converted to the azo derrivative [2] via a coupling reaction with salicyldehyde.The new azo Schiff bases derivatives [3-6] were prepared by condensation of aldehyde group of the new azo aldehyde derivative [2] with some primary amines ( 3-Amino phenol, 3-Bromo aniline ,2-phenyl ethyl amine ) and with 2,4- Dinitro phenyl hydrazine respectively in absolute ethanol. The resulting imines [3-6] were converted to the corresponding tetrazole derivatives[7-10] through 1,3-dipolar cycloaddition reaction with sodium azide in tetrahydrofuran. All new synthesized derivatives were identified by their melting points,elemental analysis and FT-IR spectra. They have long been known to posses hypnotics activities and it is hoped that our compounds would do so. تم في هذا البحث تحضير مشتقات قواعد شف وتترازول جديدة تحتوي في تركيبها على مجموعة ازو من المركب 2-امينو -1،3،4- ثايادايازول-5- ثايول. حضر المركب البادى 2-امينو -1،3،4- ثايادايازول-5- ثايول [1] من تفاعل الثايو سيميكاربزايد مع ثنائي كبريتيد الكاربون في محلول كاربونات الصوديوم الكحولي . ثم تحويل المركب [1] الى ملح الدايازونيوم والذي تم تحويلة مباشرة الى مشتق الازو المقابل [2] عن طريق تفاعل الازدواج مع السالسالديهايد . تم تحضير مشتقات قواعد شف الجديدة الحاوية على مجموعة الازو [6-3] عن طريق تكاثف مجموعة الديهايد مشتق الازوالديهايد الجديد [2] مع بعض الامينات الاولية ( 3- امينو فينول ، 3-برومو انيلين ،2- فنيل اثيل امين ) ومع 2،4-ثنائي نتروفنيل هيدرازين وعلى التوالي في الايثانول المطلق . تم تحويل الايمينات الناتجة [6-3] الى مشتقات التترازول المقابلة [10-7]عن طريق تفاعل الاضافة الحلقية 3,1 - ثنائية القطب مع ازيد الصوديوم في رباعي هيدروفيوران . ثبت نقاط انصهار المركبات الجديدة المحضرة ، وشخصت بوساطة التحليل الدقيق للعناصر واطياف الاشعة تحت الحمراء . ومن المؤمل ان تمتلك هذة المشتقات الجديدة فعالية بايولوجية واهمية طبية على غرارمشتقات 1،3،4- ثايادايازول الاخرى .

Keywords


Article
Determination of some polyamines in serum of breast cancer patients
تقدير بعض متعدد الأمين في مصل مرضى سرطان الثدي

Authors: Ahmed Fadhil kadhier Al-Sultany
Pages: 156-163
Loading...
Loading...
Abstract

In this study, serum polyamine (spermidine & spermine) levels were measured in 28 breast cancer patients and compared with 25 healthy controls. Blood samples obtained from two groups (control & patients) and quantitative determination of polyamine were determined by using High Performance Liquid Chromatography (HPLC). It was found that spermidine is significantly increased (p<0.05) in patients levels was observed when breast cancer patient compare with normal subjects, and significantly increase than the healthy control population to the spermine with (p<0.05).في هذه الدراسة تم قياس مستوى متعدد الامين (سبيرمدين , سبيرمين) في مصل دم 28 من مرضى سرطان الثدي وتم مقارنته مع مستويات هذا المتعدد الامين في 25 من الاصحاء جميعهم من الاناث. وتم حساب متعدد الامين في مصل الدم بواسطه جهاز السائل عالي الكفاءة الكروماتوغرافي , وقد وجد إن متوسط تركيز السبيرميدين و السبيرمين في مصل دم المرضى هي أعلى بكثير من تلك الموجودة في مصل دم مجموعة الأصحاء و إن القيم كانت معتمدة(p<0.05) في مصل دم مجموعة المرضى بالمقارنة مع مصل دم مجموعة الأصحاء .

Keywords


Article
الأغراض البلاغية للنداء في القرآن الكريم

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله حمدا لايساويه حمد ، حمدا لاتدركه الأماني ولا تستوعبه الأواني ، حمدا يليق بكل بسملاته ومعجماته ومحكماته ومتشابهاته ومعوذاته 0 والثناء على الله الذي يهدي لنوره من يشاء الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون ، والثناء على الله الذي نفخ من روحه في الحجارة وجعل من الطين وعاء لرحمته وشرف علمه 0 والذي جعل حروف ذكره سيوفا حية قاطعة تقتل كل شكوك الكافرين ، ودروعا صلدة تقي صدور المؤمنين 0 لقد أراد الله أن تكون لغة العرب دائمة الحياة بعيدة عن الضياع تعلو في مجدها كل معالي اللغات 0 فمن طاف فوق سطوح البحور حتى ينضب ماؤها فلن يجد فنا أجل من النداء فهو فن من فنون الإبداع في الفهم والتخاطب وقد شرف الله النداء عندما جعله واسطة بينه وبين أنبيائه ورسله وعباده الصالحين 0 فالوحي هو أعلى مراتب النداء ، قال رب العزة : [فَدَلَّاهُمَا بِغُرُورٍ فَلَمَّا ذَاقَا الشَّجَرَةَ بَدَتْ لَهُمَا سَوْآَتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِنْ وَرَقِ الجَنَّةِ وَنَادَاهُمَا رَبُّهُمَا أَلَمْ أَنْهَكُمَا عَنْ تِلْكُمَا الشَّجَرَةِ وَأَقُلْ لَكُمَا إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمَا عَدُوٌّ مُبِينٌ] {الأعراف:22} ، وقال : ( [فَنَادَاهَا مِنْ تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا] {مريم:24} ، [وَنَادَيْنَاهُ مِنْ جَانِبِ الطُّورِ الأَيْمَنِ وَقَرَّبْنَاهُ نَجِيًّا] {مريم:52} وقال : [وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ] {الصَّفات:104} ، وقال : ( [فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ يَا مُوسَى] {طه:11} ، وبالنداء نصر الله رسله وشد أزرهم لنشر الدين وإذكاء روح الفضيلة ، قال جل شأنه : ( [قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْدًا وَسَلَامًا عَلَى إِبْرَاهِيمَ] {الأنبياء:69} ، وقال : ( [وَلَقَدْ آَتَيْنَا دَاوُودَ مِنَّا فَضْلًا يَا جِبَالُ أَوِّبِي مَعَهُ وَالطَّيْرَ وَأَلَنَّا لَهُ الحَدِيدَ] {سبأ:10} وبه ردع الله الطغاة والجبابرة ، قال تعالى : [قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ أَسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنْتَ مِنَ العَالِينَ] {ص:75} 0 فالنداء قديم أزلي ابتدأ بنداء آدم (عليه السلام) أول البشرية قال تعالى : [وَقُلْنَا يَا آَدَمُ اسْكُنْ أَنْتَ وَزَوْجُكَ الجَنَّةَ وَكُلَا مِنْهَا رَغَدًا حَيْثُ شِئْتُمَا وَلَا تَقْرَبَا هَذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ] {البقرة:35} ، واستمر مع كافة الرسل والأديان ، ولجلالة قدر النداء وأهميته لاينتهي بانتهاء الحياة فيوم الحساب هو يوم التناد ، قال تعالى : [وَيَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ يَوْمَ التَّنَادِ] {غافر:32} ، ويستمر النداء ففي الحياة الآخرة يتنادى أصحاب الجنة وأصحاب النار ، قال تعالى : [وَنَادَى أَصْحَابُ الجَنَّةِ أَصْحَابَ النَّارِ أَنْ قَدْ وَجَدْنَا مَا وَعَدَنَا رَبُّنَا حَقًّا فَهَلْ وَجَدْتُمْ مَا وَعَدَ رَبُّكُمْ حَقًّا قَالُوا نَعَمْ فَأَذَّنَ مُؤَذِّنٌ بَيْنَهُمْ أَنْ لَعْنَةُ اللهِ عَلَى الظَّالِمِينَ] {الأعراف:44} ، وقال : [وَنَادَى أَصْحَابُ النَّارِ أَصْحَابَ الجَنَّةِ أَنْ أَفِيضُوا عَلَيْنَا مِنَ المَاءِ أَوْ مِمَّا رَزَقَكُمُ اللهُ قَالُوا إِنَّ اللهَ حَرَّمَهُمَا عَلَى الكَافِرِينَ] {الأعراف:50} هذه أهمية النداء في الذكر الحكيم،أما أهمية دراسة دلالته فتنبع هذه الأهمية من أن الموضوع لم يدرس على وفق القاعدة المنهجية التي لاتتعدى قواعد الصناعة النحوية التي تقسمه إلى حرف النداء ، والمنادى ، وتابع المنادى وألفاظ لازمت النداء وما إلى ذلك من نظر يلحظ القواعد ويتجنب أو ينسى الدلالة بينما حرصت على أن يصبح مراد الدرس النحوي القرآني كشف الدلالة وتوخي معاني النص ، لذلك فان دراسة النداء على وفق منهج يكشف عن دلالته تقتضي كشف معاني النحو وعلاقاته في النص وهو لايقتصر على التقسيم التعليمي لهذا النص – حرف النداء والمنادى وتابع المنادى – وإنما يستوفي النظم والتأليف ولا يقف إلا عند تمام المعنى والدلالة وربما استوجب اتصال المعنى والاتساع في النظم كشف معاني النحو وعلاقاته في جملة تابعة لجملة النداء في مفهومها التعليمي، من هنا اخترت موضوعي هذا (( الأغراض البلاغية للنداء في القرآن الكريم )) وقد قسمته على مبحثين تسبقهما مقدمة والتمهيد : -

Keywords


Article
In vitro effect of gamma radiation on human mononuclear cells compared with that of ordinary light

Loading...
Loading...
Abstract

Study design and objective: This is an in vitro experimental study. It was performed to show the effect of gamma radiation on human peripheral blood mononuclear cells (PBMCs) compared with that of ordinary light. Method: First of all, PBMCs were separated and incubated in specialized culture medium to form a cell pool. Tow sample groups were prepared; one containing phytohemaggluttinin (PHA) from which three subgroups; A, B and C each with 30 samples were prepared. The effect of gamma radiation on PBMCs (group A samples) was tested against that of ordinary light (group B) and a control (group C). Another set of samples was prepared similarly, but without PHA. These two groups were incubated under standardized conditions (37°C and 5% CO2). Wet film for direct cell counting 24 hourly and Gemsa staining technique examined by inverted microscope to predict the growth curve, cell count and structural changes induced by irradiation. Results: There was a significant reduction in PBMCs counts in group A, compared to group B and C samples. Furthermore, the growth curve showed prolonged lag phase and delayed and shortened log phase in group A samples. In addition, there were more PBMCs structural changes including anisocytosis, ghost cells and abnormal mitotic figures. These finding were restricted to PHA-containing samples rather than the PHA-free set. Conclusion: The effect of gamma irradiation, represented by reduction in cell count and structural abnormalities, in vitro, was shown to be specific for activated PBMCs (i.e) exhibited on the actively dividing mononuclear cells.نوع الدراسة و الهدف منها: هذه الدراسة هي دراسة تجريبية خارج جسم الحي تهدف الى عرض تأثير اشعة جاما على خلايا الدم احادية النوى ومقارنة هذا التأثير مع الضوء المرئي العادي.طريقة التجربة: تمت أولا عملية فصل الخلايا احادية النوى ثم حضنت في الوسط الزرعي الخاص بها والمسمى ( (RPMIلتكوين مستودع خلايا.و تم تحضير مجموعتي نماذج من هذا المستودع.تحتوي الاولى على المشطر ((PHA بينما تفتقر له المجموعة الثانية.و حضرت ثلاث مجموعات فرعية من كل من المجموعتين بحيث تمت في المجموعة (أ) مقارنة تأثيرأشعة جاما على الخلايا احادية النوى مع تاثير الضوء العادي (المجموعة ب ) و قورنت ايضا مع مجموعة السيطرة(ج). تمت عملية الحضن تحت ظروف قياسية لكل النماذج وهي درجة حرارة 37 مئوية مع 5% نسبة ثاني اوكسيد الكاربون . وكذلك تم حساب عدد الخلايا كل 24 ساعة وتم تصبيغ المسحات بصبغة (جيمزا) وفحصها تحت المجهر الضوئي المقلوب لبيان منحني النمو و التغيرات التركيبية للخلايا احادية النوى اثر التشعيع في جميع النماذج. النتائج: كان هناك انخفاظا معنويا في عدد الخلايا احادية النوى في المجموعة (أ) مقارنة بالمجموعتين (ب) و(ج)0 اضافة الى ذلك فان منحني النمو قد اظهر زيادة في الطور التمهيدي وتباطؤا وقصرا في الطور اللوغاريتمي للمجموعة (أ)0 علاوة على ذلك كانت هناك تغييرات خلوية اكثر تمثلت بتفاوت احجام الخلايا و وجود الخلايا الشبحية والاشكال الانقسامية الشاذةو كل هذه التغيرات كانت مقتصرة على مجموعة المشطر دون غيرها. الاستنتاج: ان تأثير التشعيع بأشعة جاما على الخلايا احادية النوى المتمثل بخفض اعداد الخلايا و التغيرات التركيبية الخلوية الاخرى خارج الحي يختص بالخلايا المحفزة بالمشطر اي الخلايا سريعة الانقسام .

Keywords


Article
Antimicrobial Activity Of Lincomycin and Gentamicin delivered from Chitosan and Chitosan-Gelatin Matrices

Authors: Hanaa Jaafer jabaar AL –kabee
Pages: 171-180
Loading...
Loading...
Abstract

The antimicrobial activity of lincomycin and gentamicin released from chitosan and chitosan-gelatin matrices against gram positive and gram negative bacteria were studied. The inhibition zone diameter were determined After (24,48) hrs of incubation using agar diffusion assay . The results showed that both matrices were very active to deliver the antibiotics.there are significant increasing p<0.05 in inhibition zone after 48 hrs compared with 24 hrs of incubation. Also there is non significant increasing in the antibiotics delivery in chitosan-gelatin matrix. This study suggest to use such matrices in drug delivery system for local (directed) bioavailability of compound antibiotic against gram positive and gram negative bacteria at the same time which is very important in the treatment of some bacterial infections.درست الفعالية الضد ميكروبية للمضادين اللنكومايسين والجنتامايسين المتحررمن سبيكة الكيتوسان والكيتوسان جلاتين ضد البكتريا الموجبة والسالبة لصبغة غرام.استخدمت طريقة الانتشار بالاكار وحدد قطر منطقة التثبيط بعد (24و48) ساعة من الحضن . اظهرت النتائج ان كلا السبيكتين كانت فعالة في تحرر المضادات الحيوية . وظهرت زيادة معنوية في تحرركلا المضادين الحيويين ضمن مستوى احتمال p < 0.05 بعد 48 ساعة من الحضن مقارنة ب 24 ساعة من الحضن. ولوحظ وجود زيادة غير معنوية في تحرر المضادين في سبيكة الكيتوسان جلاتين. تقترح هده الدراسة استخدام مثل هده السبائك في انظمة التحرر الدوائي للوفرة الحيويةالموقعية (الموجهة) للمضادات الحيوية المركبة ضد البكتريا السالبة والموجبة لصبغة غرام والتي تكون مهمة في معالجة بعض الاصابات البكتيرية.

Keywords


Article
المقدمات الطللية في المعلقات - قراءة في البنية اللغوية والآثار النفسية –

Authors: رجاء عجيل
Pages: 173-180
Loading...
Loading...
Abstract

ان للادب معنى اخلاقياً ونفسياً يتأتى للمرء عن طريق التمرين والتلبس بمجموعة من العادات المتباينة سواء أكانت هذه العادات اجتماعية ام عقلية ام انفعالية....الخ ؛ لأن هذه العادات تشكل بطبيعة الحال اللبنات الاولى التي يقوم عليها بناء الشخصية برمته.. فقبل ان ينتج الشاعر شعره الجميل لابد ان يكون قد احرز مقومات شخصية معينة نتيجة لتربيته الاسرية فالشعر الجميل ماهو الا صدى للداخل أي صدى الشخصية الحية التي يعتمل الجمال والانسجام بدخيلتها . صحيح ان المختصين في الادب العربي قد وضعوا شروطاً موضوعية لا يكون النتاج الادبي جميلاً الا اذا توافرت فيه ولكن من المؤكد ان مثل تلك الشروط وحدها لا تكفي للحكم على الكلام بالجمال واهم تلك الخصائص الموضوعية هي تخيّر اللفظ الفصيح الرصين الجزل للمعنى الصحيح المصيب من اجل الملاءمة بين اللفظ و اللفظ والمعنى والمعنى. ولما كان المجتمع ليس خارج الافراد فحسب بل هو بالخارج والداخل معاً فاننا نخالط المجتمع بوصفه واقعاً خارجياً من جهة كما اننا نحيا بالمجتمع الذي يعيش في داخلنا من جهة اخرى فالادب اضحى صورة تعبّر عن المجتمع الذي تم تفاعله مع مقوماته المتباينة . ولا شك ان اداة التعبير الادبي-اعني اللغة المنطوقة واللغة المكتوبة- هي اداة اجتماعية اولاً وقبل كل شيء فلولا المجتمع الذي نشأ فيه لما كانت لنا لغة ولولا اللغة لما استطاع الانسان ان يبين عن افكاره وعواطفه وأكثر من هذا يجب ان لا ننظر الى لغة الادب على انها قوالب نفرغ فيها افكارنا وعواطفنا بل يجب ان ننظر اليها بوصفها مركباً رمزياً تتجسد فيه الافكار والعواطف من خلاله. وليس بخافٍ على المتتبع ان الاديب حينما يعبر عن افكاره ومشاعره فانه لايعبر عن تلك الافكار والمشاعر في عزلة ٍ عن الواقع الاجتماعي المحيط به بمعنى انه لايقدم تلك الافكار والمشاعر مجردة بل يقدمها في سياق اواحداث او مواقف او علاقات اجتماعية مهمة فرضت نفسها فالشاعر حينما يصف جمال حبيبته شاكياً الصعاب التي تحول بينه وبين مراده في الوصل لما يكشف عن عوائق اجتماعية او اقتصادية او دينية او طبقية او نزاعات اخرى كالقصاص الذي يؤلف قصة يصوّر فيها مجتمعاً معيناً وقد قام بانتقاء مواقف محددة لعيّنة يكشفها في قصته ومن هنا يمكن القول ان الادب هو رسالة متجددة للحياة على الرغم من تعاقب الازمان واختلاف الاماكن والبيئات والطبقات الاجتماعية والعادات والتقاليد الانسانية وهذه الرسالة انما هي رسالة منمقة في قالبٍ جميل الصياغة فالشاعر يجتهد ان يتخير افضل ما في اللغة من الفاظ وصيغ واساليب كما يعمد الى تخيّر أحسن المعاني وأدقها متحاشياً في الوقت نفسه المبتذل منها ومخاطباً الوجدان لسد حاجة نفسية او عقلية للاجيال على تعاقبها ومن هنا فان اختيار المعلقات انموذجاً لهذه المفاهيم يتأتى من اجماع أهل الادب على ان ابلغ شعر قيل في زمن الجاهلية كان "المعلقات" وقد اختلف في تسميتها بذلك فذهب الجمهور الى انها سميت بهذا الاسم لأن العرب اعجبوا بها او اكبروها فعلقوها على استار الكعبة.

Keywords


Article
Behavior, Activity and Pollination Effect of Apis mellifera L. and Native Bees Foraging on Hybrid and Open-Pollinated Varieties of Sunflower, Helianthus annuus L.

Loading...
Loading...
Abstract

This field study carried out in 2008 at the College of Agriculture, Kerbala University dealt with different aspects of behavior, activity and pollination effect of Apis mellifera L. and native bees foraging on heads of two varieties of sunflower, Helianthus annuus L., a hybrid produced in Turkey and called “ Coban ” and an open-pollinated variety called “ Sinn el-Theeb ”. The percentages of total recorded individuals of A.mellifera and all native bees were 52.34 and 47.66%, respectively. The most abundant species of native bees were Megachile sp. and Nomia sp. while Xylocopa fenestrate, X.aestuans and other unidentified species were in fewer numbers. About 72 and 28% of all A.mellifera individuals were nectar-collectors and pollen-collectors, respectively. The displacement behavior practiced by all insect species was very remarkable. About 44% of A.mellifera and 22 to 50% of native bee individuals were forced to leave flowers through physical disturbance committed by other visitors. The study also covered other aspects including seasonal and diurnal visitation patterns and duration of a single visit / insect. The pollinating insects had insignificant effect on the yield of hybrid variety for it was highly self-compatible while they had a great benefit in this regard for the open-pollinated variety which was highly self-incompatible. For instance, mean seed-setting rates of first variety reached 88.1 and 81.4% in open and bagged heads, respectively. The rates of second variety were 79.8 and only 10.1% in open and bagged heads, respectively. تعنى هذه الدراسة التي أجريت في كلية الزراعة / جامعة كربلاء خلال الموسم الربيعي 2008 بدراسة جوانب مختلفة من سلوك ونشاط وتأثير تلقيح نحل العسل Apis mellifera L. وأنواع النحل البري السارحة على صنفين من عباد الشمس Helianthus annuus L. : صنف هجين منتج في تركيا يسمى " كوبان " وصنف مفتوح التلقيح يسمى محلياً " سن الذيب " . بلغت النسبة المئوية لأعداد كل من نحل العسل وعموم النحل البري 52.34 و 47.66% على التوالي . كان النوعان Megachile sp. و Nomia sp. أكثر أنواع النحل البري غزارة في عدد الأفراد الزائرة للأزهار بينما كانت هناك أعداد قليلة من النوعين Xylocopa fenestrata و X. aestuans وكذلك أنواع أخرى غير معرفة . ومن بين كل أفراد نحل العسل شكلت تلك الجامعة للرحيق حوالي 72% والأفراد الجامعة لحبوب اللقاح 28% . لوحظ إن سلوك الإزاحة التي تمارسها الأفراد التابعة لكل أنواع النحل لبعضها البعض واضح وجلي جداً حيث وجد أن حوالي 44% من أفراد نحل العسل و 22-50% من أفراد النحل البري قد تمت إزاحتها من على أقراص عباد الشمس من قبل أفراد زائرة أخرى ، قد تكون تابعة لنفس النوع أو لنوع آخر . شملت الدراسة أيضاً جوانب أخرى تمثلت بالكثافات العددية لأنواع الحشرات الملقحة خلال الأسابيع وساعات النهار المختلفة إضافة إلى مدة الزيارة الواحدة التي يقضيها فرد واحد على زهرة واحدة . أما بالنسبة لتأثير تلقيح الحشرات على زيادة إنتاج البذور فإنه لوحظ بأن الصنف الهجين كان عالي التوافق الذاتي ولذلك لم تكن لزيارة تلك الحشرات تأثيراً معنوياً على إنتاجه . على العكس من ذلك فإن دور الحشرات كان معنوياً وحاسماً في زيادة إنتاج بذور الصنف المفتوح التلقيح الذي كان بمستوى عالي من عدم التوافق الذاتي . فعلى سبيل المثال بلغ معدلا عقد البذور في الأقراص المكشوفة لزيارة الحشرات والأقراص التي غطيت بأكياس لمنع زيارة الحشرات في الصنف الأول 88.1% و 81.4% على التوالي بينما بلغا في الصنف الثاني 79.8 و 10.1% في الأقراص المكشوفة والأقراص المكيسة على التوالي .

Keywords


Article
Statistical Analysis for Autoclave Expansion of Sulphate- Resisting Cement
تحليل إحصائي للتمدد المحمم (أوتوكلاف) لأسمنت مقاوم للكبريتات

Authors: Hussein Ali Ewadh --- Majeed Khudair Jassim
Pages: 192-200
Loading...
Loading...
Abstract

Excessive volumetric change may have great influence in collapse of hardened cement mortar. Autoclave expansion test provides an index of potential delayed expansion and thereby the soundness of cement mortar. This paper presents an effort to model autoclave expansion in relation with factors affecting soundness of cement mortar. A statistical analysis is performed for a data base of 575 chemical and physical tests obtained from archive of quality control at Kerbala plant for SRC cement. These data sets are refined to 444 by excluding outliers to avoid errors in measurement, recording, and observations. Multiple linear regression by SPSS16 software is used to develop a statistical model relating autoclave expansion with some explanatory variables (MgO %, F. CaO %, C3A %, C3S %). Stepwise regression shows that linear model explains 89.4 % of variation in autoclave expansion by percentage of free lime to 0.05 degree of significance, while excludes other proposed variables. If the degree of significance is changed to 0.1, C3A may be included in the statistical model as second explanatory variable. The low percentage of MgO makes its effect insignificant for inclusion in the developed model. Also, the analysis shows that the restricted percentage of Tricalcium Aluminate C3A in the sulphate resisting cement may serve positively in mitigating the expansion of hardened cement mortar. On the other hand, the developed relation may give indication to control a recommended percentage of free lime in the raw materials to assure allowable soundness of cement. إن التغير ألحجمي الزائد له تأثير بالغ في تصدع عجينة الأسمنت المتصلبه. يوفر فحص التمدد المحمم ( الأوتوكلاف) مؤشر للتمدد المحتمل على المدى الطويل وبالتالي مؤشر عن الثبات الحجمي لعجينة الأسمنت المتصلبه. يقدم البحث جهدا لنمذجة التمدد المحمم بالعلاقه مع عوامل مؤثرة في الثبات الحجمي لعجينة الأسمنت. تم أجراء التحليل الأحصائي لقاعدة بيانات لفحوصات كيميائية وفيزياوية بعدد 575، تم استخراجها من ارشيف السيطرة النوعية في معمل كربلاء للأسمنت المقاوم. تم تصفية البيانات إلى 444 باستبعاد الحائد منها لتفادي أخطاء القياس و التدوين والمشاهدة. تم استخدام الأنحدار الخطي المتعدد في برنامج ((SPSS16 لاستحداث نموذج احصائي يوضح العلاقة بين التمدد المحمم مع بعض المتغيرات المرتبطة به مثل (MgO %, F. CaO %, C3A %, C3S %) . تبين تقنية الأنحدار المرحلي ان النموذج الخطي يوضح 89.4 % من التغير في التمدد المحمم بدلالة نسبة الجير الحر وبدرجة معنوية بقدر 0.05 ، بينما تم استبعاد بقية المتغيرات المقترحة. يمكن تضمين نسبة C3A في النموذج الإحصائي إذا تم تغيير درجة المعنوية إلى 0.1 كمتغير وصفي ثاني. إن النسبة القليلة لأكسيد المغنيسيوم جعلت تأثيره غير معنوي لكي يدخل في النموذج المستحدث. يوضح التحليل ان التحديد لنسبة C3A في الأسمنت المقاوم للكبريتات يخدم في تخفيف تمدد عجينة الاسمنت المتصلبة. من جانب آخر، تعطي العلاقة المستحدثة مؤشر للسيطرة على نسبة الجير الحر التي يوصى بها ضمن الماد الخام لتأكيد ثبات حجمي مقبول.

Keywords


Article
Structure and piezoelectricity in blends of PVDF films PVDF
دراسة التركيب و البيزوكهربائية لأغشية من مخلوطات بوليمر

Authors: Rajaa R. Abbas1 --- N. N. Rammo2 --- Ekram A. Al-Ajaj
Pages: 201-208
Loading...
Loading...
Abstract

The crystalline structure, band vibration and piezoelectric properties of PVDF (neat and blend) oriented in the -phase have been investigated utilizing X-ray diffraction, infrared spectroscopy and piezoelectric measurements respectively. The -phase and -phase always exist in the solvent cast films, but with fading orientation caused by the blending content of PMMA and PVAc. Miscibility in the PVDF-PVAc blend was confirmed by vibrational band shift. It was found that the piezoelectricity of PVDF blends might strongly be affected by the final crystal structure of PVDF resulted from blending process and on the nature of blending polymer. However, the magnitude of piezoelectric constant d33 was found to be decreasing with the content of blending polymer for both PVDF-PMMA and PVDF-PVAc blends. تم دراسة التركيب البلوري,اهتزاز الحزمة ,خواص البيزوكهربائية لبوليمر PVDF (النظيف و المخلوط) بطور- كاما باستخدام حيود الأشعة السينية, مطيافية الأشعة تحت الحمراء و قياسات البيزوكهربائية على التعاقب. تبين بان الطورين بطور كاما و ألفا تتواجد دائما بالأفلام المصبوبة من المذيب, و لكن توجيهها يختفي بسبب محتوى الخلط من بوليمري PMMA و PVAc. تم تثبيت قابلية الامتزاج في مخلوط PVDF-PVAc من خلال تزحزح حزمة الاهتزاز. وجد أن البيزوكهربائية لمخلوطات PVDF تتأثر بشدة بالتركيب البلوري ل PVDF الناتج من عملية الخلط و من طبيعة البوليمر المخلوط. و قد وجد بان مقدار ثابت البيزوكهربائية d33 يتناقص و بمقادير متفاوتة مع محتوى الخلط لكلا المخلوطين PVDF-PMMA وPVDF-PVAc .

Keywords


Article
Distribution of some aerobic bacteria in an infected Cyprinus carpio L. fish farm in Basrah and its resistance to antibiotics

Authors: Eman A. Al-Imarah
Pages: 209-215
Loading...
Loading...
Abstract

During April 2004, 30- carp male infected fishes and 25 water samples from fish farm ponds in Basrah city were collected. swabs were taken from: under scales , gills , air sac , intestine , spleen , liver , heart , gonads , and kidney. Both samples were tested for bacteria. The following Gram-negative bacterial species were isolated from all samples: Pseudomonas fluorescence (41isolates),Aeromonas hydrophila (28 isolates), Escherichia coli (27 isolates),Klebsiella pneumoniea (21 isolates), Pseudomonas sp.(18 isolates), and Proteus vulgaris(17 isolates). Pseudomonas fluorescence was the dominant among Gram- negative bacterial species isolated from fish samples while Escherichia coli was the dominant among Gram- negative bacterial species isolated from water samples. The Gram- positive bacterial species which isolated from all samples were: Staphylococcus aureus(31 isolates),Sterptococcus faecalis (25 isolates), S.faecium(19 isolates) , Staphylococcus epidermidis(11 isolates), and S.pyogenes(11 isolates). Numbers of Gram- negative bacterial species that isolated from all samples were greater than those of Gram-positive bacterial species. The Minimum Inhibitory concentrations (MICs) for 10 isolates of each bacterial species were determined; Gram- negative bacterial species showed more antibiotic resistance than Gram-positive bacterial speciesخلال شهر نيسان 2004، جمعت 30 سمكة من يافعات ذكور الكارب الاعتيادي و 25 عينة من مياه أحواض التربية من أحدى المزارع في محافظة البصرة للتحري عن وجود البكتيريا الهوائية في هذه المزرعة . شرحت الأسماك وأخذت مسحات من المناطق التالية: تحت القشور، الغلاصم ، كيس الهواء ، الأمعاء، الطحال ،الكبد ، القلب ، الأعضاء التكاثرية والكلية . فحصت المسحات بالإضافة إلى فحص عينات المياه وعزلت الأنواع البكتيرية السالبة لصبغة غرام التالية: Pseudomonas41)fluorescence عزلة)، Aeromonas hydrophila (28 عزلة), Escherichia coli(27 عزلة). Klebsiella pneumoniea(21 عزلة)،Pseudomonas sp.(18 عزلة)و Proteus vulgaris (17 عزلة)، كان النوع Pseudomonas fluorescence هو النوع السائد ضمن البكتيريا المعزولة من عينات الأسماك في حين كان النوع السائد في عينات المياه هو Escherichia coli. عزلت الأنواع البكتيرية الموجبة لصبغة غرام التاليةStaphylococcus aureus: (31 عزلة)، Sterptococcus faecails (25 عزلة), S.faecium (19 عزلة) ، ، Staphylococcus epidermidis (11 عزلة ) و S.pyogenes(11 عزلة ). حددت قيمة التركيز المثبط الأدنى MIC بعد اختيار 10 عزلة من كل نوع بكتيري تجاه خمسة مضادات حياتية وأظهرت البكتيريا السالبة لصبغة غرام مقاومة لهذه المضادات أعلى من تلك التي أظهرتها البكتيريا الموجبة لصبغة غرام.

Keywords


Article
Effect of Different Acids, Heating Time and Particle Size on Pectin Extraction from Watermelon Rinds

Authors: Asseel Majid Rasheed
Pages: 234-243
Loading...
Loading...
Abstract

Watermelon cultivation has widely been expanded in Iraq and industrial by-products like watermelon rinds play an important role in pectin manufacture. The objective of this investigation was to determine a practical follow-up to the extraction of pectin from watermelon rinds and to characterize it in a laboratory, on a small scale, aiming at establishing the optimum conditions for acid extraction. The independent variables were citric acid concentration (0.08 – 5 g/ml) and heating time (20 – 110 min). The highest yields were obtained when watermelon rinds was dried and ground to obtain a watermelon flour to be used as raw material, citric or nitric acids were used and when the citric acid concentration was (5 g/100 ml) and the time of reaction was (110 minutes). The watermelon variety in itself was not significant in pectin yield. The degree of esterification (DE = 44.37 %) of the product obtained, as well as its physical looks, show the success of pectin extraction. Results have shown that the generated model adequately explained the data variation and significantly represented the actual relationship between the independent variables and the responses, with a correlation coefficient of (0.938) and a (44.9454 %) absolute average percent error.يزرع نبات الرقي على نحو واسع في العراق وتوجد في قشور الرقي نواتج عرضية صناعية تَلْعبُ دوراً مهماً في صناعةِ البكتينِ. يهدف البحث لاستخلاص البكتينِ مِنْ قشورِ الرقي وتنقيته في المختبر، من خلال توفر الظروف الأفضل للاستخلاص الحامضيِ. أن المتغيرات المستقلة كَانتْ هي تركيزَ حامض الستريكِ (0.08 – 5 غم مليلتر) وزمن التسخين (20 – 110 دقيقة). وأظهرت النتائج التي تم الحصول عليها ما يلي: 1. أن قشور الرقي التي جُفّفتْ وطُحِنتْ افضل بالاستعمال كمادة خام. 2. إن أستعمل حامض الستريكِ أَو النتريك هو الأفضل مقارنة بحوامض الكبريتيك والفسفوريك والهايدروكلوريك. 3. عندما يكون تركيزَ حامض الستريكَ (5 غم 100 مليلتر) وزمن التسخين (زمن التفاعل) (110 دقيقة) يعطي افضل النتائج. وأظهرت النتائج عدم وجود فروقات معنوية بين الأصناف في إنتاج البكتين. وقد كانت درجة "الاسترة" للمُنتَجِ المستحصل عليه هي (DE = 44.37 %) ، بالإضافة إلى نظارته الطبيعيةِ. كما تم التوصل إلى علاقة رياضية فعليةَ تربط إنتاج استخلاص البكتينِ بالمتغيرات المستقلة، حيث بلغ معامل التطابق 0.938 ومعدل نسبة الخطأِ المُطلقِة

Keywords


Article
Effect of black seed Nigella sativa (L.) seed extract on reproductive organs of male albino rats

Authors: Amal Ali Al-Taee
Pages: 244-251
Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to evaluate the probable effect of Nigella sativa L. seed extract (NSSE) on reproductive organs of male albino rats .The extract was administrated orally for 30 days at ( 0.1, 0.2, 0.3, 0.4 ml/100 gm of body weight (b.wt.) .day 1) to adult male rats in addition to control group .Body and reproductive organs weight (testes, epididymis, seminal vesicle and prostate) for control and treated rats were measured. Histological study were performed in testes and epididymis to calculate the thickness of germinal layer, diameter of seminiferouse tubules and diameter of lumen of seminiferouse tubules in testes and thickness of epithelial layer, diameter of seminiferouse tubules and diameter of lumen of seminiferouse tubules in epididymis .Also the testes used to calculate the number of spermatogenic cell spermatogonia, primary and secondary spermatocyte ,spermatids , sperms and sterol cells after treatment. Results of experiment indicate that the extract decreased significantly (p>0.05 ) the body weight in all groups in contrast with control group ,while the weight of testes, seminal vesicle and prostate were not changed , the weight of epididymis increased significantly (p<0.05 ) in concentration of 0.4 ml /100 gm b.wt. .In testes, the diameter of seminiferous tubules and the diameter of its lumen showed no significant changes when compared with control group, while the thickness of germinal layer of seminiferous tubules increased significantly (p<0.05 ) in concentration of 0.4 ml /100 gm b.wt..In epididymis the diameter of seminiferouse tubules and the diameter of lumen of seminiferouse tubules not changed, but there was significant changes between other groups ,while the thickness of epithelial layer which lying the tubules decreased significantly (p>0.05).The volume density of spermatogonia in concentration of 0.4 ml /100 gm b.wt. and secondary spermatocyte in concentration of 0.1 ,0.3 ,0.4 ml / 100 gm b.wt.increased significantly (p<0.05 ). هدفت الدراسة الحالية إلى تقييم تأثير مستخلص بذور نبات الحبة السوداء في الأعضاء التناسلية لذكور الجرذان البيض البالغة. جرع المستخلص فمويا"لذكور الجرذان البيض البالغة لمدة 30 يوما" بالتراكيز (0.1 ,0.2,0.3 ,0.4 مل/100 غم من وزن الجسم.يوم 1) بالإضافة إلى مجموعة السيطرة.تم حساب وزن الجسم والأعضاء التناسلية(الخصى والبربخ والحويصلة المنوية والبروستات) للحيوانات المعاملة والسيطرة. أجريت الدراسة النسيجية للخصى والبربخ لحساب سمك الطبقة الجرثومية وقطر الأنابيب ناقلة المني وقطر تجاويفها في الخصية وكذلك قياس سمك الطبقة الظهارية وقطر الأنابيب ناقلة المني وقطر تجاويفها في البربخ .كما تم حساب أعداد خلايا الانطاف (سليفة الخلايا النطفية والخلايا النطفية الأولية والثانوية والأرومة النطفية وخلايا النطف ) وكذلك حساب أعداد خلايا سرتولي في الخصية . دلت نتائج الدراسة إن مستخلص بذور نبات الحبة السوداء أدى إلى خفض وزن الجسم بشكل معنوي (p<0.05 ) في جميع التراكيز مقارنة مع مجموعة السيطرة ،بينما لم تتأثر أوزان الخصى والحوصلة المنوية والبروستات،وازداد وزن البربخ معنويا"(p<0.05 ) في التركيز 0.4 مل /100 غم من وزن الجسم . في الخصى لم يتأثر قطر الأنابيب ناقلة المني وقطر تجاويفها ، بينما ازداد معنويا"(p<0.05 ) سمك الطبقة الجرثومية للأنابيب ناقلة المني في التركيز 0.4 مل /100 غم من وزن الجسم .في البربخ لم تتأثر معنويا"(p<0.05 أقطار الأنابيب ناقلة المني وأقطار تجاويفها مقارنة مع معاملة السيطرة في حين انخفض معنويا"(p<0.05 ) سمك الطبقة الطلائية المبطنة لتلك الأنابيب في التراكيز 0.1 و0.3 و0.4 مل /100 غم من وزن الجسم ، وازدادت معنويا"(p<0.05 ) أعداد سليفة الخلايا النطفية في التركيز 0.4 مل /100 غم من وزن الجسم والخلايا النطفية الثانوية في التراكيز 0.1 و 0.3 و0.4 مل /100 غم من وزن الجسم.

Keywords


Article
Nonlinear polarization density behaviour simulation in media by electromagnetic wave influence
محاكاة كثافة الاستقطاب في الأوساط اللاخطية بتأثير الموجة الكهرومغناطيسية

Loading...
Loading...
Abstract

Bloch's equations have been solved numerically by Runge-Kutta-Fehlberg method to evaluate the medium nonlinear polarization density behaviour. The medium has been represented as a two- level system according to the quantum theory. In this representation, matrix density formula describes the two levels coupling, under rotating wave approximation (RWA). The effect of frequency detuning (Δ) on the nonlinear polarization density shows the nonlinear polarization density decreases when the interaction becomes far away from exact resonance interaction. The response of time for nonlinear medium is increase for certain values of  (relative ratio of longitudinal to transverse relaxation time).Then, the responses will be very little as it increase تم حل معادلات بلوخ عدديا بطريقة رانك – كوته- فلبرك (Runge – Kutta-Fehlberg) لتقييم ميزات كثافة الاستقطاب للوسط اللاخطي ،ولذلك تم تمثيل الوسط بنظام المستويين اعتمادا على النظرية الكمية ، في هذا التمثيل وصفت صيغة مصفوفة الكثافة للاستقطاب بازدواج المستويين في تقارب الموجة الدوارة ( Rotating wave approximation) ، وقد ظهرت نتائج تأثير تردد فض الموجة ( ∆) Frequency detuning) على كثافة الاستقطاب اللاخطية واتضح أن كثافة الاستقطاب اللاخطية تتناقص عندما يكون التأثير بعيدا عن تفاعل الرنين التام .و:ذلك أن زمن الأستجابة للوسط اللاخطي يزداد لقيم محددة من  ومن ثم تكون الستجابة صغيرة جدا عند زيادة


Article
The changes in the hatchability & survival of Egg & Larvae of sheep nematode after exposure to Ultraviolet radiation
التغيرات في قابلية الفقس وبقاء بيوض ويرقات ديدان الأغنام الأسطوانية عقب التعرض للأشعة فوق البنفسجية

Loading...
Loading...
Abstract

The effect of ultraviolet (UV) radiation on the hatchability & the activity (survival) of sheep gastrointestinal nematode;Haemonchus contortus, trichostrongylus colubriformis , Oesophagostomum columbianum and Strongyloides papillosus eggs & Larvae were examined. The hatchability decreased with increasing exposure to radiation. The difference in hatchability of eggs irradiated for 15.30 & 60 minutes were highly significant (P< 0.01 dα = 3.08,3.25 and 3.76 respectively) compared with the hatchability of the non-irradiated eggs. The life span of irradiated was shortened , only (19%) of those expose to UV radiation 60 minutes survive for 2 days as against (100%) survival rate in the non-irradiated larvae . Batches of nematode larvae (L1) were irradiated with ultraviolet light for varying time interval to determine the influence of radiation on the transmission potential of the irradiated larvae. There was a decreased in the survival rate of the hatched free-swimming larvae that corresponded with the increasing radiation exposure time . تم قياس تأثير الأشعة فوق البنفسجية على قابلية الفقس وفعالية (بقاء) بيوض و يرقات ديدان معدة وأمعاء الأغنام الأسطوانية Haemonchus contortus ، Trichostrongylus colubriformis، Oesophagostomum columbianum و Strongyloides papillosus . لقد انخفضت قابلية الفقس بزيادة التعرض للإشعاع ، إذا اظهر التباين في قابلية فقس البيوض المشعة لــ (15) ، (30) ، (60) دقيقة فروقاً معنوية عالية (0.01> P 3.76 , 3.25 , 3.08 = dα على التوالي مقارنة بقابلية الفقس في البيوض غير المشععة . وتقلص عمر البقاء لليرقات المشععة ، حيث إن (19%) فقط من التي تعرضت لــ (60) دقيقة إشعاع استطاعت البقاء حية لمدة يومان فقط ، بالمقابل كان معدل البقاء لليرقات غير المشععة (100%) كما تم تشعيع مجاميع من اليرقات ( L1) بالأشعة فوق البنفسجية في أوقات متباينة لمعرفة تأثير التشعيع على إمكانية الانتقال لليرقات المشععة ، إذ لوحظ انخفاض في معدل بقاء اليرقات السابحة عقب الفقس بزيادة وقت التعرض للإشعاع

Keywords


Article
Design and Implementation for Intelligent Logic Simplification Program

Authors: Hawrra H.Abbas Al-Rubiae --- Riyadh M. Naife
Pages: 265-268
Loading...
Loading...
Abstract

Before built any complex logic system we must find all the possible way to establish this system with minimum logic components so, in this paper we design and implement intelligent program (using DELPHE programming language), this program work on simplifying and drawing any logic equation according to knowledge base built from Boolean algebra rules.

Keywords


Article
Effect of Iraqi probiotic as an additives feed on carcass characteristics and composition of Awassi lambs

Loading...
Loading...
Abstract

Thirty individual Awassi male lambs weighing 25.97 kg and 5-6 months of old were used ,to test the effect of using four levels (0 , 20 ,40 ,and 60 g /kg DM) of Iraqi probiotic in the fattening diets on changes in body weight and carcass gain . At the beginning of the experiment ;Six lambs were randomly allocated to each of the four diets ; the remaining ( six lambs) were slaughtered to provide data to relate empty body weight (EBW), hot and cold carcass weight and physical dissected gain to initial body weight. Lambs in T1 group were fed diet with no probiotic . Lambs in T2 T3 and T4 groups were fed on diets supplemented with 20 , 40 and 60 g/kg DM of Iraqi probiotic respectively .Daily nutrients intake were similar across treatments. Live weight gain slaughter weigh, hot and cold carcass weights , Empty body weight and Killing –out proportions of lambs fed diets supplemented with probiotic were significantly higher (p<0.01) than those fed control diets . However, higher improvement was achieved by lambs fed diet contain 40g/kgDM probiotic (T3). Physically dissected gain ,clearly indicated that supplementation of diets with probiotic approximately doubled the weight of lean gain (p<0.01) and slightly increased the weight of fat and bone gain (p<0.05) as compared with those fed control diets . Physically dissected lean : fat ratio was significantly (p<0.01)greater for lambs fed supplemented diets with probiotic than for those fed control diet (without probiotic) .تم أستخدام ثلاثون حمل عواسي بعمر4 اشهروبمتوسط وزن 25.97 كغم في أقفاص مفرده لدراسة تأثير استخدام اربعة تويات (00,20,4 و06 غم/كغم ماده جافه) من المعزز الحيوي العراقي في عليقه تسمين الحملان في التغيرفي زيادة وزن الجسم ووزن الذبائح . في بداية التجربة تم اخذ ستة حملان عشوائيا" لكل عليقة من العلائق الاربعة وتركت ستة حملان تم ذبحها لتعطي بيانات لكل من الصفات : وزن الجسم الفارغ ,وزن الذبيحة الحار والبارد,وزن الفصل الفيزيائي نسبة لوزن الجسم الابتدائي ,غذيت حملان المجموعة الاولى على عليقة خالية من المعزز الحيوي , اما حملان المجاميع الثانية والثالثة والرابعة غذيت على عليقة مضاف ليها 40,20 و60 غرام /كغم مادة جافة معزز حيوي على التوالي.وكان مقدار المواد الغذائية المأخوذة متشابهة بين المعاملات . اختلفت معنويا" (p<0.01) الزيادة في وزن الجسم الحي ,وزن الذبح ,وزن الذبيحة الحار والبارد ,وزن الجسم الفارغ ونسبة التصافي في الاعنام المغذاة على علائق مضاف اليها المعزز الحيوي مقارنة مع تلك التي غذيت على عليقة السيطرة . كما ان الاغنام التي ذيت على 4 غرام/كغم مادة جافة معزز حيوي (المعاملة الثالثة) حققت اعلى تحسن في الصفات المذكورة انفا".اما الزيادة في الفصل الفيزيائي فقد اشارت النتائج بوضوح الى ان اضافة المعزز الحيوي للعلائق اعطت زيادة مضاعفة في وزن اللحم (p<0.01) زيادة خفيفة في وزن الدهن والعظم (p<0.05) مقارنة مع تلك التي غذيت على عليقة السيطرة . ارتفعت معنويا" (p<0.01) نسبة اللحم الى الدهن في الفصل الفيزيائي للحملان التي غذيت على علائق مضاف اليها المعزز الحيوي مقارنة بتلك التي غذيت على عليقة السيطرة (بدون المعزز الحيوي).

Keywords


Article
Synthesis and Characterization of New Ligand type N2O2 and its complexes with (Co(II),Ni(II),Cu(II),Zn(II) and Cd(II) ions

Authors: Ahmad Thabet Numan --- Issa Omeran Issa --- Leqaa Khalid
Pages: 278-285
Loading...
Loading...
Abstract

The [2-hydroxy -1,2-diphynel-ethanone oxime] was reacted with 1,2- dichloroethan to give the new ligand [H2L].this ligand was reacted with some metal ions (Co(II),Ni(II),Cu(II),Zn(II) and Cd(II) in methanol as a solvent to give a series of new (1:1)complexes of the general formula [ M(HL)]Cl ,( where : M= Co(II),Ni(II),Cu(II),Zn(II) and Cd(II)) are isolated All compounds have been characterized by spectroscopic methods [ I.R , U.V -Vis ] atomic absorption . Chloride content along with conductivity measurements. From the above data the proposed molecular structure for (Co, Cu, Ni, Zn and Cd) complexes adopting a tetrahedral structure.تضمن البحث تحضير الليكاند الجديد [2-[2-(2-Hydroxyimino-1,2-diphenyl-ethoxy)-ethoxy]-1,2-diphenyl-ethanone] oxime [H2L] . وذلك من مفاعلة الفا- بنزوادكسيم مع ثنائي كلورو ايثان ، ثم مفاعلة الليكاند مع بعض ايونات العناصر((Co(II),Ni(II),Cu(II),Zn(II) and Cd(II) الميثانول وسطا للتفاعل وبنسبة (1:1) حيث تكونت سلسلة جديدة من المعقدات ذات الصيغة العامة [M(HL)]Cl حيث (Co(II),Ni(II),Cu(II),Zn(II) and Cd(II) =M). شخصت جميع المركبات بالطرق الطيفية التالية ( الأشعة تحت الحمراء والأشعة فوق البنفسجية – المرئية ومطيافية الامتصاص الذري للعناصر ومحتوى الكلور ودرجات الانصهار ) , مع قياس التوصيلية المولارية الكهربائية . تم اقتراح الشكل الفراغي بناءاً على المعطيات التي حصلنا عليها من التحاليل وهو شكل رباعي السطوح لجميع المعقدات.

Keywords


Article
Study of sputtering parameter in D.C. planar magnetron sputtering

Loading...
Loading...
Abstract

In this research used the D.C. planar magnetron sputtering and measurement the some parameter to magnetron sputtering to effect to deposition thin film; this parameters were the pressure, voltage the glow discharge, distance between the target and the substrate, and thickness for thin film. We found the best conditions in the pressure (300mtorr) and distance (4cm) to good thin film.في هذا البحث استخدم الترذيذ المغناطيسي المستوي والمستمر وحساب بعض عوامل الترذيذ المغناطيسي المؤثرة على ترسيب الاغشية الرقيقة. وهذة العوامل هي ضغط الغاز، وفرق الجهد التوهج، والمسافة بين الهدف والارضية وسمك الغشاء الرقيق؛ ووجدنا ان الفضل الشروط كانت عند ضغط (300mtorr) ومسافة (4cm) لافضل غشاء رقيق.

Keywords

Table of content: volume: issue: