Table of content

Univesity of Thi-Qar Journal

مجلة جامعة ذي قار العلمية

ISSN: 66291818
Publisher: Thi-Qar University
Faculty: Presidency of the university or centers
Language: English

This journal is Open Access

About

Aquatey scientific and refereed journal issued by the Research and Development Department
date of first issue 2004
No. of issue per year 4
No. of issue published between 2004-2013 30 issue

Loading...
Contact info

Tel.: 07821527107
E-mail:utj@utq.edu.iq

Table of content: 2012 volume:7 issue:2

Article
Study the effect of polymer solution and oil quenchants on hardening automotive camshaft
Study the effect of polymer solution and oil quenchants on hardening automotive camshaft

Loading...
Loading...
Abstract

The type of quenchant is directly affect the cooling rate of a quenched part. In this paper, a comparative study of polymer solution and oil quenchants on hardening automotive camshaft was studied. Cooling curves and microstructure in cylindrical samples of automotive camshaft (grey cast iron) have been performed to investigate the effects of quenching media, polymer concentration and temperature of oil quenchant on the quenching behavior of automotive camshaft. Results showed that maximum hardness obtained by polymer quenching in the surface of gray cast iron, but minimum hardness obtained by oil quenchant in the core of gray cast iron. Various aspects of the organic and physico-chemical properties such as polymer concentration, temperature exhibit a great effects on both cooling rates and quench uniformity. تؤثر نوعية وسط الإخماد بصورة مباشرة على معدل التبريد للجزء المخمد. في هذا البحث أجريت دراسة مقارنة لوسائط الإخماد بمحلول البوليمر مع الزيت على اصلاد عمود الحدبات الآلي. أنجزت معدلات التبريد والبنية المجهرية لعينات اسطوانية من عمود الحدبات (حديد زهر رمادي) لدراسة تأثيرات وسط الإخماد, تركيز البوليمر ودرجة حرارة الزيت على سلوكية الإخماد لعمود الحدبات. النتائج أظهرت إن أقصى صلادة عند الإخماد بمحلول البوليمر عند سطح عمود الحدبات, ولكن أدنى صلادة حصلت عند الإخماد بالزيت في مركز حديد الزهر الرمادي. تبدي سمات متنوعة من الخواص العضوية, الفيزو- كيميائية ودرجة الحرارة تأثيرات كبيرة على كلا معدلات التبريد وانتظامية وسط الإخماد.


Article
Enhancing Students' Communicative Skills through Classroom Interaction in Iraqi EFL Classes
Enhancing Students' Communicative Skills through Classroom Interaction in Iraqi EFL Classes

Loading...
Loading...
Abstract

Oral Proficiency and communicative skills have always been a benchmark of ELT all over the world. In Iraq, the level of EFL learners has always been unsatisfactory and it is very usual to find that graduates of Iraqi University English Departments face real difficulty in gaining proficiency skills. There is an apparent lack of exposure to the target language in Iraqi classrooms and the focus has always been on the grammar and form. There is no real classroom discourse between teachers and learners and according to the researcher's knowledge, there has been no one single study conducted to investigate the social construction of classroom talk in Iraqi EFL classes and its importance. Discourse which is defined by Renkema (1993, 5) as the relationship between form and function in verbal communication proved to be an effective language learning strategy and this article is meant to show the importance of this strategy and how it could be applied in the Iraqi context. In Iraq the three classroom factors (i.e. Teachers, learners and textbooks) are bound with classical framework. Teaching is teacher-centered where teacher has to do the majority of tasks and learners are merely passive receivers of information. EFL Curriculum is centralized by the Education ministry and is not oriented to use the target language in class and students mainly work on tasks centered on the drilling and grammar exercises of the homework. Recently, however, the interest in the English language in Iraq has increased. After 2003, Iraq has been opened up to the international community and English has become an important qualification for those seeking jobs, students willing to pursue كانت مهارة التخاطب والمهارات اللفضية دائما تعتبر قياسا لتعليم اللغة في كل ارجاء العالم. في العراق, كان مستوى متعلمي اللغة الأنكليزية كلغة اجنبية دائما غير مقنع واصبح امر اعتيادي ان نجد خريجي اقسام اللغة الأنكليزية في الجامعات يواجهون تحديا واضحا في اكتساب مهارات التخاطب الشفوي. يبدو ان هناك افتقار واضح في تقديم اللغة الهدف داخل الصفوف ولطالما كان التركيز دائما على القواعد والتركيب وعادة لا يكون هناك خطاب داخل الصف باللغة الهدف بين الأستاذ والطلبة وحسب رؤية الباحث لم نجد هناك دراسة واحدة اجريت لبحث التركيب الأجتماعي للحديث داخل الصف في وضع تدريس اللغة الأنكليزية كلغة اجنبية في العراق والتي تم تعريفها من قبل "رينكيما" (1993, ص 5) على انها العلاقة بين الشكل والوظيفة في التخاطب اللفضي والذي اثبت فاعليته كستراتيجية لتعليم اللغة. ان هدف هذه الدراسة هو لبيان اهمية هذه الأستراتيجية وكيفية تطبيقها في السياق العراقي. تعتبر العناصر الثلاثة ( المعلم والمتعلم والمنهج) في العراق غالبا ما تكون مؤطرة باطر كلاسيكية. التعليم غالبا ما يكون متمركز حول المدرس وهو الذي يقوم باغلب المهام اما المتعلمون فهم ليس الا مستلمين سلبيين للمعلومات. اما مناهج تعليم اللغة الأنكليزية كلغة اجنبية فغالبا ما تكون مركزية وموضوعة من قبل وزارة التربة ولا تشتمل في الغالب على استخدام اللغة الهدف داخل الصف ويقتصر دور المتعلمين بها على مهام تتعلق بالتمارين النحوية والواجبات البيتية. حديثا, على اي حال, اصبح الأهتمام في اللغة الأنكليزية في العراق كبير. فبعد 2003 انفتح العراق على العالم واصبح اللغة الأنكليزية مطلوبة لشريحة واسعة من الناس: الذين يبحثون عن عمل, الذين يرومون اكمال دراستهم وكذلك للذين يطمحون للتحصيل الأكاديمي الذاتي. من اجل ارضاء هذه الحاجة, بزغت معاهد اهلية بشمل واسع.


Article
Leuconostoc mesenteroides cause Nosocomial UTI At a tertiary care center in North India
mesenteroides المسببة لاصابات المستشفى لالتهاب القناة البولية في مركز التعليم العالي للرعاية في شمال الهند

Loading...
Loading...
Abstract

Eight strains of gram-positive cocci highly resistant to vancomycin (MICs of 512 - 1,024 µg/mI) were isolated from urine sample. These organisms were identified as Leuconostoc mesenteroides. They were tested to determine susceptibility to 12 antimicrobial agents by agar dilution method. Out of 8 isolates of L. mesenteroides, all of these isolates (100%) were resistant to vancomycin and 6 (75%) were resistant to teicoplanin. Seven (87.5%) isolates were sensitive to clindamycin, 6 (75.0%) isolates were sensitive to chloramphenicol, erythromycin, gentamicin and streptomycin, 5 (62.5%) isolates were sensitive to ampicillin, penicillin G and tetracycline, while 4 (50%) isolates were sensitive to kanamycin and Trimethoprim. We are reporting nosocomial UTI caused by these organisms. The results provide evidence for the possibility of nosocomial transmission of this unusual opportunistic, vancomycin-resistant pathogen. عزلت ثمان عزلات من المكورات الموجبة لصبغة كرام المقاومة للمضاد الحيوي الفانكومايسين (بتركيز مثبط ادنى > 1.024 مايكروغرام/مل) من عينات الادرار. شخصت هذه العزلات Leuconostoc mesenteroides.اختبرت حساسيتها تجاه 12 مضاد حيوي بطريقة تخافيف الاكار. جميع هذه العزلات (100 ٪) اظهرت مقاومة للفانكومايسين و6 عزلات (75 ٪) مقاومة للتيكوبلانين. بينما كانت 7 عزلات (87.5 ٪) حساسة تجاه كلندامايسين، 6 عزلات(75 ٪) حساسة تجاه الكلورومفينيكول، الارثرومايسي، الجنتامايسن والستربتومايسين. ابدت 5 عزلات (62.5 ٪) حساسية تجاه الامبسلين، البنسلسن ج والتتراسايكلين. بينما اظهرت 4 عزلات (50 ٪) حساسية تجاه الكانامايسين والترايميثبريم. تم تسجيل اصابات المستشغى المتسببة عن هذه البكتريا. هذه النتائج قدمت ادلة على امكانية انتقال اصابات المستشفى عن طريق هذه البكتريا الانتهازية غير الاعتيادية. عزلت ثمان عزلات من المكورات الموجبة لصبغة كرام المقاومة للمضاد الحيوي الفانكومايسين (بتركيز مثبط ادنى > 1.024 مايكروغرام/مل) من عينات الادرار. شخصت هذه العزلات Leuconostoc mesenteroides.اختبرت حساسيتها تجاه 12 مضاد حيوي بطريقة تخافيف الاكار. جميع هذه العزلات (100 ٪) اظهرت مقاومة للفانكومايسين و6 عزلات (75 ٪) مقاومة للتيكوبلانين. بينما كانت 7 عزلات (87.5 ٪) حساسة تجاه كلندامايسين، 6 عزلات(75 ٪) حساسة تجاه الكلورومفينيكول، الارثرومايسي، الجنتامايسن والستربتومايسين. ابدت 5 عزلات (62.5 ٪) حساسية تجاه الامبسلين، البنسلسن ج والتتراسايكلين. بينما اظهرت 4 عزلات (50 ٪) حساسية تجاه الكانامايسين والترايميثبريم. تم تسجيل اصابات المستشغى المتسببة عن هذه البكتريا. هذه النتائج قدمت ادلة على امكانية انتقال اصابات المستشفى عن طريق هذه البكتريا الانتهازية غير الاعتيادية. عزلت ثمان عزلات من المكورات الموجبة لصبغة كرام المقاومة للمضاد الحيوي الفانكومايسين (بتركيز مثبط ادنى > 1.024 مايكروغرام/مل) من عينات الادرار. شخصت هذه العزلات Leuconostoc mesenteroides.اختبرت حساسيتها تجاه 12 مضاد حيوي بطريقة تخافيف الاكار. جميع هذه العزلات (100 ٪) اظهرت مقاومة للفانكومايسين و6 عزلات (75 ٪) مقاومة للتيكوبلانين. بينما كانت 7 عزلات (87.5 ٪) حساسة تجاه كلندامايسين، 6 عزلات(75 ٪) حساسة تجاه الكلورومفينيكول، الارثرومايسي، الجنتامايسن والستربتومايسين. ابدت 5 عزلات (62.5 ٪) حساسية تجاه الامبسلين، البنسلسن ج والتتراسايكلين. بينما اظهرت 4 عزلات (50 ٪) حساسية تجاه الكانامايسين والترايميثبريم. تم تسجيل اصابات المستشغى المتسببة عن هذه البكتريا. هذه النتائج قدمت ادلة على امكانية انتقال اصابات المستشفى عن طريق هذه البكتريا الانتهازية غير الاعتيادية.


Article
Effect of some heavy metals and nutrients upon the growth of green alga Chlorella vulgaris
Effect of some heavy metals and nutrients upon the growth of green alga Chlorella vulgaris

Loading...
Loading...
Abstract

The present study contained manifestation of toxic effect of two heavy metals (Cadmium and Lead) separately (as single) and in a combination at different concentrations on the growth of green alga Chlorella vulgaris ,also studying effect of adding nutrients (Nitrogen and Phosphorus) in different concentrations on this toxicity. The study was carried out depending on the biomass represented by the total number of cells and then taking into account of the growth rate and doubling time . The results showed the differences of the toxic effect of heavy metals (as separately) were significantly different according to the difference of type, concentration of metals and exposing period, and there were cases of antagonistic effect and others of synergistic effect when the alga was exposed to the alloy of both metals depending on used concentrations and exposing period. The addition of nutrients (Nitrogen 1 and 3 mg/l) with cadmium (1 mg/l) and lead (50 mg/l) had a positive effect on a growth of studied alga and decreased the toxic effect of both metals .The results showed there was a significant increase in the growth rates by increasing the added phosphorus concentrations (0.1-- 0.5 mg/l) with cadmium (1 mg/l) and lead (50 mg/l) in compared with control group تضمنت الدراسة الحالية بيان سمية المعدنين الثقيلين الكادميوم والرصاص بصورة مفردة ومجتمعه وبتراكيز مختلفة على نمو الطحلب الأخضر Chlorella vulgaris، كذلك دراسة تأثير أضافة المغذيات (النيتروجين والفسفور) بتراكيز مختلفه ايضا على سمية هذين المعدنين ، وتمت الدراسة بالأعتماد على الكتلة الحيوية ممثلة بالعدد الكلي للخلايا ومنها تم حساب معدلات النمو وزمن التضاعف. أظهرت النتائج أختلاف التأثير السمي للمعادن الثقيلة (منفردة) معنويا بأختلاف نوع المعدن ، تركيزه وفترة التعرض ، وظهرت حالات من التأثير التضادي وأخرى من التأثير التعاوني عند تعريض الطحلب لخليط من المعدنين أعتمادا على التراكيز المستخدمه وطول مدة التعرض. وكان لأضافة المغذيات :النيتروجين( 1 و 3)ملغم/لتر مع الكادميوم (1) ملغم/لتر والرصاص (50)ملغم/لتر أثر ايجابي في نمو الطحلب وفي تقليل سمية المعدنين، وبينت نتائج الدراسة حصول زيادة معنوية في معدلات النمو بزيادة تركيز الفسفور المضاف (0.1 ـــ 0.5)ملغم/لتر بوجود الكادميوم (1)ملغم/لتر والرصاص (50) ملغم/لتر بالمقارنه مع معاملة السيطرة.


Article
Overhead Evaluation in Real-Time Network Intrusion Detection System Using Snort
Overhead Evaluation in Real-Time Network Intrusion Detection System Using Snort

Loading...
Loading...
Abstract

A growing number of Internet threats have increased the need of applying a defense in depth concepts to protect the information contained on computer systems worldwide. Snort is a lightweight Network Intrusion Detection System (NIDS) that widely used in network security. However, to ensure that such an implementation is likely to be successful, the system must be tested to provide decision makers with assurance to reduce risks. Typically, NIDS residing on the edge of a network performs deep packet inspection on every packet that enters to the protected domain. Real-Time NIDS obviously place some additional overhead into the network traffic path. How much overhead introduced into the network traffic by introducing of real-time NIDS. A simulation methodology had been used to implements some experiments designed to evaluate Snort effect, measured by end-to-end delay-time introduced by the engine. These experiments proved that there is no noticeable effect introduced to the network traffic. إن الاهتمام والوصول إلى النتائج العملية التي يولي لها المختصون في مجال الشبكات هوكيفية التقليل من الاختراقات الموجودة على الشبكة حيث يعد ( (snort برنامج لاكتشاف الاختراق في الشبكة وهو من البرامج الواسعة في أمنية الشبكات , ولغرض التأكد من نجاح استخدامه يجب اختباره بشكل الذي يضمن سلامة الشبكة من الاختراقات من خلال هذا الاختبار الذي يتيح لكل العاملين في هذا المجال العمل من خلال تزويدهم بالنتائج الايجابية .وغالبا تستخدم نظم اكتشاف واختراق الشبكة في أطراف الشبكة لكي تقوم بالفحص الدقيق لحزم البيانات الداخلة إلى المنطقة المحمية , وان استخدام نظم الاكتشاف الاختراق في الشبكة في الوقت الحقيقي يضيف حمل أضافي إلى الشبكة , لذلك تم اعتماد طريقة المحاكاة لتنفيذ بعض التجارب لتقييم عمل تأثير برنامج snort مقاسا بوقت التأخير ( end-to- end ) على أطراف الشبكة . وان هذه التجارب المتمثلة بمعالجات رئيسية أثبتت بعدم تأثير محسوس على سير البيانات في الشبكة نتيجة استخدام هذا البرنامج .


Article
Field Geological observations around Rhein Graben in Germany:
مشاهدات جيولوجية حقلية حول منخفض الراين في المانيا:

Loading...
Loading...
Abstract

Many geological localaties was visited in Germany , especially in the area of upper Rhein Graben this area was well known by the geologists as an active area due to the action of tention stress field this area was manifested by hydrothermal activities and earthquakes .The topographic features which are observed in the area are the consequence of these Tectonic activities around Rhein river The aim of this work is to describe and measure some structural elements in the above mentioned area and to interpret their origin . مواقع جيولوجية عديدة تمت زيارتها في المانيا خاصة المناطق الممتدة حول نهر الراين والتي تعتبر من المناطق المعروفة جيدا لدى الجيولوجيين بأعتبارها مناطق متأثرة بقوى شد لا يزال تأثيرها مستمر حتى الوقت الحاضر وذلك من خلال النشاط الحراري والزلزالي في المنطقة. ان المظاهر الطوبوغرافية التي شوهدت في المنطقة تعتبر نتيجة لهذا النوع من قوى الشد . ان الهدف من هذا العمل هو لوصف وقياس بعض العناصر التركيبية في المنطقة المذكورة وتفسير منشأها.


Article
Identification of the most bacterial isolates from the bile of broiler Chicks by API 20E system
تمييز اهم العزلات البكتيرية المعزولة من صفراء فروج اللحم باستخدام نظام API 20E

Loading...
Loading...
Abstract

This study was coducted in Thi-Qar Governorate from January 2009 through March 2009. Seventy five samples of the gallbladder were collected randomly from broiler chicks in a sterile containers . All samples were cultured on blood and MacConkey agar for bacterial isolation. The pure isolates were identified by the API 20E system. This study revealed that the most common bacterial isolates which resist and survive the bile constituents was Klebsiella pneumoniae (60%) which was isolated from (45) samples followed by Proteus mirabilis which isolated from (20) samples (26.6%). Where as there was no any other isolates from the other samples (10)which represented to (13.4%). تم أجراء هذه الدراسة في محافظة ذي قار للفترة من كانون الثاني ولغاية ايار 2009 . جمعت عينات كيس الصفراء عشوائيا من 75 فروج لحم في حاويات معقمة . زرعت جميع العينات على كل من وسط أكار الدم ووسط أكار الماكونكي للتحري عن النمو البكتيري . تم التعرف على العزلات النقية بأستخدام نظام الـ API 20E . أوضحت هذه الدراسة أن أغلب العزلات البكتيرية المقاومة لمكونات الصفراء هي Klesiella pneumonia والتي عزلت من( 45) حالة نسبة 60% , بعدها جاءت Proteus mirabilis والتي عزلت من (20) حالة بنسبة 6و26% , بينما لم يتم الحصول على أي عزلة من النماذج المتبقية (10) والتي تشكل نسبة 4و13%.


Article
Attacking Public Key Encryption Algorithm Using Genetic Based Timing Attack
مهاجمة خوارزميات التشفير ذات المفتاح المعلن باستخدام الخوارزميات الجنية المعتمدة على المهاجمة الزمنية

Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents a new cryptanalysis method aiming at revealing the private key of RSA public key cryptosystem, by reducing the number of required plaintext-ciphertext samples needed by timing attacks and speeding up attacking operations. The proposed attack uses timing cryptanalysis as an evaluation technique utilized by genetic algorithm to search through possible private keys. This evaluation technique used to form a fitness function evaluates keys and distinguishes partially correct keys from entirely wrong ones. The proposed notion of genetic based timing attack outlined in this work with its preliminary implementation, have given encouraging results on RSA cryptosystem samples. Further work is required to implement the idea on practically existing system. يقدم هذا البحث طريقة جديدة لتحليل الشفرات لكشف المفتاح السري لخوارزمية RSA وذلك من خلال تقليص عدد العينات المطلوبة من الرسائل الصريحة والمشفرة التي يتطلبها الهجوم الزمني (Timing Attack) وكذلك يسرع من عمليات هذا الهجوم. الطريقة المقترحة تستخدم تحليل الشفرات الزمني كتقنية لتقيم المفاتيح وتوظفها في الخوارزميات الجينية للبحث عن المفتاح السري. تقنية التقييم المستخدمة ساهمت في بناء دالة تقيم (Fitness Function) تساعد في التميز بين المفاتيح الصحيحة جزئيا من المفاتيح الخاطئة كليا. الفكرة المقترحة في هذا البحث تم وضع الأساس النظري لها وتم تطبيقها والحصول على نتائج مبدئية مشجعة. قد يتطرق عمل مستقبلي لتطبيقات أخرى للفكرة المقترحة على نظم تشفير مماثلة معتمدا على نفس الأساس في بناء تحليل الشفرة.


Article
Laboratory Study of an Injected Soil with Chemical Clayey Grout
التمثيل المختبري للخلية المركبة من مادة الحقن الكيميائية والتربة المحيطة بها من اجل دراسة العوامل التي تتحكم في تحسين التربة المحقونة

Loading...
Loading...
Abstract

It is generally accepted that only chemical grouts or solutions are available to penetrate and fill narrow joints or soils with very small pore size. Over the last 30 years a few hundred different compounds have been used for this purpose. Such materials show a wide spectrum of properties. Clayey grouts are among the compounds that are commonly used in chemical grouting because of their high strength and durability against mechanical or physical erosion. In this research work, a new filler of clayey grout is introduced consist of clay additive by two dispersing agent (sodium phosphate) and a passive material necessary for colouring the grout so it can be distinguish from the surrounding soil). In many samples, the filler has been injected with soil which required to improve, and many factors take into consideration. Results of lab tests which are employed here indicated that grout efficiency is raised with increasing number of holes, penetration depth, and it is affected clearly by variety in pattern of injection holes. التمثيل المختبري للخلية المركبة من مادة الحقن الكيميائية والتربة المحيطة بها من اجل دراسة العوامل التي تتحكم في تحسين التربة المحقونة


Article
Geotechnical analysis for types of surficial fine-grained Soils at eastern side of Basra region, Southern Iraq
تحليل جيوتكنيكي لأنواع من الرواسب السطحية الناعمة الحبيبات للجانب الشرقي لمنطقة البصرة جنوب العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This research focused on analysis of consolidations settlement factors and XRD analysis of types from surficial fine-grained soils at eastern side from Basra region in southern Iraq. Four sites have been taken for sampling of disturbed and undisturbed samples. These samples refer to tidal flat deposits of Khor Abdullah coast (site-1) ,south and north of Khor Al Zubair channel (site 2 and Site-3), and the fourth is a site of Qarmatt Ali city locating north of Basrah city. The ASTM specifications are based on to carry out the classification of soil and consolidation tests. The Odometer test is carried out in two statws (natural and wet) for two sites St-1 and St-4. The values of void ratio ranged (0.61- 1.16), where up to highest value (1.16) at St-2 sites and lowest values (0.61) at St-4.Swelling rate index (Cs) values were extended between (0.036 – 0.047) in wet state. The values of compression index (Cc) show slightly variation between (0.41-0.4) in wet state for all sites, while there is observed variation in natural state was (0.02 & 1.156) at (St-4 & St-1) sites respectively. The Coefficient of consolidation (Cv) values ranged between (0.0178 – 4.07). The high values of Cvs were being in St-2 & St-3 sites (gray clays of Hammar formation deposits). For XRD-analysis, Clay minerals percentages are Kaolinite mineral (6.0-18) %, Illite mineral (6.0 -20) %, Montmorillonite mineral (17 -36) %. And also, the mixed layers of Montmorillonite and chloride appeared with the range (10 -36%). The investigated soils are silty clay with high plasticity and clay content exceeds 58%, in exceptional flood plain deposits (St-4 site) has low plasticity that % clay reached to 50%. And mineralogically, clays minerals percentages are reflected low activity of fine-grained soils, where the activity range between (0.28 -0.4). Also, according to consolidation parameters, Basra soil is not classified as collapsible soil at St-1 and St-4, but St-2 & St-3 may be risky and slightly classified as collapsible soil. تركز هذا البحث على تحليل خصائص هبوط الانضمام ، وكذلك تحليل الاشعة السينية الحائدة (XRD) لانواع من الرواسب السطحية الناعمة الحبيبات في الجانب الشرقي من منطقة البصرة في جنوب العراق. اخذت اربع نماذج مخلخلة واخرى غير مخلخلة من مواقع مختارة من منطقة الدراسة والمتمثلة برواسب المسطحات المدية لساحل خور عبدالله ، وفي جنوب وشمال قناة خور الزبير،والاخير يمثل شمال مدينة البصرة في قضاء كرمة علي ويمثل الموقع رواسب فيضية نهرية. نفذت الفحوصات المختبرية طبقا للمواصفة الامريكية ASTM. خضعت النماذج الغير مخلخلة الى فحص الانضمام، وقد اخذت حالتين الحالة الطبيعية للنموذج وحالة التشبع اثناء القياس بالنسبة للموقعين St-1 و St-4. تراوحت قيم نسبة الفراغات بين (1.16-0.61)، حيث ان القيمة الاعلى (1.16) كانت عند الموقع (St-2) والقيمة الاوطئ (0.61) عند (St-4). بالنسبة لدليل الانتفاخ للتربة (Cs) فأن القيم امتدت بين (0.036-0.047) في الحالة الرطبة. اما قيم دليل الانضغاط (Cc) فكان مدى التغير بين (0.41-0.4) في الحالة الرطبة في جميع المواقع، وقد كان هناك تغير ملحوظ في الحالة الطبيعية (0.02) و (1.156) عند المواقع (St-4) و (St-1) على التعاقب. اما بالنسبة لقيم معامل الانظمام (Cv) فقد تراوحت بين (4.07-0.017). بالنسبة لنتائج تحليل الاشعة السينية فأن نسب المعادن الطينية كانت: (الكاؤلينات (6-18)%، الالايت (6-20)%، المونتموريلونايت (17-36)%، والطبقات المختلطة من الكلورايت-مونتموريلونايت كانت (10-36)%. ان ترب منطقة الدراسة في المواقع المختارة هي ترب طينية غرينية ذات لدونة عالية ومحتوى طيني عالي يتجاوز 58% بأستثناء الرواسب الفيضية عند الموقع 4 التي تكون واطئة اللدونة وذات محتوى طيني يصل الى 50%. ومعدنيا فأن نسب المعادن الطينية في المواقع المدروسة تعكس ترب ناعمة ذات فعالية واطئة حيث يكون مدى الفعالية بين (0.28 – 0.4). وبحسب خصائص الانضمام فأن ترب البصرة في المواقع المختارة لا تصنف على انها ترب قابلة للانهيار خطرة عند المواقع 1 & 4، ولكنها قد تكون نوعا ما قابلة للانهيار بالنسبة للمواقع 2 &3 .


Article
Neighboring and Ceasing in the poetry of Nizar Qabbani
المجاورة والانقطاع في شعر نزار قباني

Authors: dunia talib دنيا طالب
Pages: 1-20
Loading...
Loading...
Abstract

It is natural that the new language of poetry, including a new language of dissonance and contrast and strangers and concern and gaps are cut down and that will attract attention before anything else. Dissimilarity and disharmony between the style of expression and the thing expressed, or between the reference and referred to has become the language of a surprise to the reader is always on the reel, and this may be the magic that is visible in the hair of modernity in general and poetry in particular. And has pressed the poet Nizar Qabbani in his poetry on the shock and surprise caused by this language has become even drop out is what distinguishes them, and in an ongoing quest to break the expected reader and surprise structures poetry Mottagorat systems Mtvarqat links, images and meanings, and that is to say that Qabbani was able to establish a track anti-modernist and implicating other Alhaddathat and put it in a corner of the intellectual and artistic sides together إن من الطبيعي أن تكون لغة الشعر الجديد لغة جديدة بما فيها من تنافر و تضاد و إغراب و قلق وتقطع وفجوات هي التي تجذب الأنظار قبل أي شئ آخر . فالتباين و التنافر بين أسلوب التعبير و الشئ المعبر عنه أو بين الاشاره و المشار إليه قد أصبح لغة مفاجئه للقارئ وهي تذهله على الدوام , وهذا قد يكون السحر الذي نلمسه في الشعر عموماً وشعر الحداثة خصوصاً. و قد ألح الشاعر نزار قباني في شعره على الصدمة و المفاجأة التي تحدثها هذه اللغة حتى صار الانقطاع هو ما يميزها , و ذلك في سعيه الدائم لخرق توقع القارئ و مفاجأته ببنىً شعرية متجاورات بالنظم متفارقات بالروابط والصور والمعاني ، ولهذا نقول إن قباني استطاع أن يؤسس مساره الحداثــي المضاد وأن يورط الحداثات الأخــرى ويضعها في مأزق من الجانبين الفكري و الفني معا ...


Article
EFFECT OF ETHEPHONE TO CHEMICAL CHARACTERISTICS AND EARLY OF RIPENING IRAQI BANANA FRUITS MUSA FARADISIACA CULTWATION IN BASRAH REGION
تاثير الاثيفون على الصفات الكيميائية والتبكير في النضج لثمار الموز العراقي المزروع في البصرة Musa paradisiaca

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out in orchard in Abu —Al — Kassib region, Basrah during the Agriculture season 2004 -2005 in order to the ripening Iraqi banana fruit artificially using the different concentration from ethephone (0,250,500,750,1000 )ppm. The resHhs showed that the best Artificially ripening at concentration 1000 ppm which is increased total soluble solids and total sugars and increase the degradation of chlorophyll.. and caused the accumulation of carotein in fruits cortex and early of fruits ripening before 10 days compare with normal ripening and decreased significant in total acidity and vitamin C comp*e which other differents treatment specific control treatment أجريت هذه الدراسة في احد البساتين بقضاء ابي الخصيب / في البصرة خلال الموسم الزراعي 2004-2005 بهدف انضاج ثمار الموز العراقي صناعيا باستخدام تراكيز مختلفة من الاثيفون ( 0 , 250 , 500 , 750 , 1000 ) جزء في المليون لغرض تحسين الخصائص الاكلية للثمار المتمثلة بالمواد الصلبة الذائبة الكلية والسكريات الكلية والكاروتين في قشرة الثمرة والتبكير في نضج الثمار ويظهر من النتائج تفوق التركيز 1000 جزء في المليون حيث انه تفوق معنويا في زيادة نسبة المواد الصلبة الذائبة والسكريات الكلية وتحلل الكلوروفيل وبالتالي تجمع الكاروتين في قشرة الثمرة والتبكير في النضج بحدود 10 ايام مقارنة بعامل الانضاج الطبيعي كما انه سبب انخفاضا في نسبة الحموضة الكلية وفيتامين (ج) مقارنة بالمعاملات المختلفة .


Article
Effect of extracts of some plants in cowpea beetle Callosobruchus maculatus (F.) (Bruchidae:Coleoptera)
تأثير مستخلصات أوراق بعض النباتات في خنفساء اللوبيا الجنوبيه (Bruchidae:Coleoptera) Callosobruchus maculates (F.)

Loading...
Loading...
Abstract

This study was showed the plant extract Lantana camara was more effect in reduce of percentage of hatch the eggs was reached 28.88% and this plant extract was the best effect In percentage of mortality of adult was reached 59.80%. The results appear the all plants extract was repellency against the cowpea beetle . Also the plantsextract L.camara significant effect ruduction in F1 progency was coparative with control treatment was reached reached rat 14.33% 92.66% after one month from the treatment while reached reduction 83.81% at plant extract of L. camara from the different Significant in the plants extract Datura innxiae and C.inerum 51.34, 67.6335.26 , 7.91 , 18.22 % respectively and reached the rate loss in weight seeds 35.26, 7.91, 18.22 % each of D . innxiae ,L . camara , C. inerum respectively and not effect this plant extract in seeds biological after treatment at the concentration 10 mg /ml was not significant different from the control treatment. بينت نتائج الدراسه ان مستخلص نبات المينا شجيري كان أكثر تأثيرا في خفض نسبة فقس البيض اذ بلغت 28.88% وتفوق تأثيرمستخلص المينا شجيري في نسبة الهلاك المئويه للبالغات وبلغت 59.80% واظهرت النتائج ان جميع المستخلصات المستخدمه في الدراسه لها فعل طارد ضد خنفساء اللوبيا الجنوبيه كما أظهر مستخلص المينا شجيري تاثيرا معنويا في خفض اعداد الجيل الاول F1وبلغ المعدل 14.33% مقارنة بمعاملة السيطره والبالغه 92.66% بعد شهر من المعامله بينما بلغ مقدار الانخفاض 83.81% لمستخلص المينا شجيري وبفارق معنوي عن مستخلص نباتي الداتورا والياسمين الزفز اذ بلغ 51.34 و67.63% على التوالي وبلغ معدل الفقد في وزن البذور 35.26و 7.91 و18.22 % لكل من الداتورا والمينا شجيري والياسمين الزفر على التوالي ولم تؤثر المستخلصات على حيوية البذور بعد معاملتها بالتركيز 10ملغم/ مل اذ لم تختلف معنويا عن معاملة السيطره.


Article
Effect of urea and ethanol on swarming phenomenon in local isolate of Proteus mirabilis.
تأثير اليوريا و الايثانول على ظــاهرة الأنثيال فـي عـزلـة محليه لبكتريا Proteus mirabilis

Loading...
Loading...
Abstract

Proteus mirabilis was isolated from urine specimens collected from patient admitted to Al-Zahra Maternity and Child Teaching Hospital in Al-Najif Al-Ashraf / Iraq . This isolate was diagnosed by its cultural characteristics and biochemical tests , after that , it was cultured on Nutrient agar which contain concentrations of urea (1%,2%,3% ) . Isolate was cultured on Nutrient agar only as a control and then was cultured in a nutrient agar few drops of (90%) ethanol was added on the cover of cultured Petri dishes .The results showed a significant reduction in the diameter of the swarming circle in plates to which urea was added ( p< 0.05) . While those which are used as a control and those with ethanol showed no reduction in swarming circle. عزلت بكتريا Proteus mirabilis من عينات إدرار من مستشفى الزهـــــــراء للولادة والاطفال / النجف الاشرف , واجريت الاختبارات الكيموحيويه للتاكد من تشخيصها . نميت العزلة على وسط الاكار المغذي Nutrient Agar والمضاف اليه ( 1% , 2% , 3% ) من اليوريا , كما زرعت العزلة على الوسط نفسه وعدت كسيطرة , ثم نميت على الوسط نفسه بعد وضع بضع قطرات من الكحول 90% في غطاء الطبق لدراسة تاثير اليوريا والكحول على ظاهرة الانثيــالSwarming التي تكونها هذه البكتريـا , واظهرت النتائج انخفاض معنوي بمستوى ( 0.05 >P ) في معدل قطر دائرة الانثيال المتكونة عند (2% ،3% )لتراكيز اليوريا مقارنة بمعاملة السيطرة في حين لم تظهر فرقا معنويا في معدل قطر هذه الدائرة في الاطباق الحاوية على الكحول مقارنة بالسيطرة .


Article
Comparison the Ballistic Performance of Ogival Nons and Conical Nose Projectile Depending on Cylindrical Cavity Expansion Theorem.
مقارنة الاداء البالستي لقذيفة مخروطية الرأس واخرى مدببة الرأس بالاعتماد علي فرضية توسع الفجوة الاسطواني

Loading...
Loading...
Abstract

The paper aims to investigate and compare the ballistic performance of the ogival nose and the conical nose projectiles, and the affect the construction of the projectile’s nose on the plastic penetration in Aluminum target. By using Cylindrical Cavity Expansion theorem which is suitable for ogival and conical nose. And by using conservation region to elastic and plastic region, during the touch of the projectile with the target and by using conservation equation, the target substance response was calculated (the particle velocities during cavity formation and تناول البحث مقارنة الاداء البالستي لنوعين من القذائف مخروطية الرأس ومدببة الرأس وتأثير شكل رأس القذيفة على الاداء البالستي حيث استخدمت مواد معدنية مطيلية لصناعة الاهداف (الالمنيوم)، قربت استجابة مادة الهدف باستخدام فرضية توسع الفجوة الاسطوانية واعتمدت هذه الفرضية لانها تلائم كلا النوعين من القذائف ، وقسمت المنطقة المحيطة بالفجوة الى منطقتين لدنة-مرنة عند تلامس القذيفة مع مادة الهدف وباستخدام معادلات حفظ الزخم والمادة وجدت استجابة مادة الهدف (سرعة جزيات المادة اثناء تكون الفجوة و الاجهادات) عند الصدمة ومنها تم ايجاد الاجهادات المتولدة عند راس القذيفة استخدمت هذه الاجهادات لحساب التناقص الحاصل بسرعة القذيفة وبالتالي تم تقدير سرعة القذيفة النهائية في حالة حصول اختراق كامل او العمق النهائي للقذيفة في حالة حصول احتواء للقذيفة في معدن الهدف. اكدت نتائج البحث ان الية توسع الفجوة الاسطوانية ملائمة لكلا النوعين من القذائف وكذلك للمعادن المطليلية كما توصلنا ان القذائف المدببة الرأس اكفئ من القذائف المخروطية الرأس وذلك لان الشكل المدبب لرأس القذيفة يقوم بأزاحة جزيئات معدن الهدف بلاتجاه الشعاعي بتعجيل اقل من الرأس المخروطي وهذا يؤدي الى تقليل الاجهادات المتولدة عند رأس القذيفة وبالتالي يقلل من الطاقة الممتصة من القذيفة.


Article
دراسة بعض الخصائص الفيزيوكيمياوية للسائل المنوي في الاكباش المحلية في منطقة اهوار جنوب العراق (الجبايش)

Loading...
Loading...
Abstract

The effects of seasonal variation on the quality of seminal fluid on marsh land local rams were studied to evalute the changes in physo-chemical characteristics (seminal fluid volume, sperm viability, primary sperm motility, seminal fluid pH and fructose concentration). The physo-chemical characteristics of seminal fluid were affected by temparature and day light ratio.The highest volume for seminal fluid was recorded in summer (1.12 ml) , however the volume was declined to 0.73 and 0.53 ml in spring and winter respectivily. The least sperm motility (33%) was recorded in summer,while the highest motility (41%) was recorded in spring. The highast viable sperm % was recorded in spring (83.13%), which declined to (66.17%) in summer. seminal fluid pH is more acidic (6.52) in spring in comparison with summer (6.95). The study showed that there is asignificant increase in the seminal fluid fructose concentration in summer which reached (758.94mg/100ml).The study confirmed that seminal fluid quality was significantly improved during spring and winter. درس تاثير التغيرات الموسمية في نوعية السائل المنوي للاكباش المحلية في منطقة اهوار جنوب العراق لتقييم بعض الخصائص الفيزياويه (حجم السائل المنوي ، الحركة الفردية الابتدائية) والفسيولوجيه (نسبة النطف الحية) والكيمياويه (درجة الحموضة ، نسبة الفركتوز) . تاثرت هذه الخصائص بالتغيرات التي حصلت في درجة حرارة المحيط وطول وقصر فترة الاضاءة واظهرت النتائج ان حجم السائل المنوي سجل اعلى متوسط خلال فصل الصيف (1.12 مل) بسبب نشاط الغدد اللاحقه في حين بلغ الحجم (0.73 مل) و (0.53 مل) خلال فصل الربيع والشتاء على التوالي . وسجل ادنى متوسط للحركة الفردية الابتدائية خلال فصل الصيف (33%) في حين بلغ اقصى متوسط لها خلال فصل الربيع (41%) . واظهرت النتائج ان اعلى نسبة للنطف الحية خلال فصل الربيع (83.13%) واقل نسبة خلال فصل الصيف (66.17%) ، وان الاس الهيدروجيني اكثر حامضية خلال فصل الربيع (6.52) مقارنة مع فصل الصيف (6.95) واشارت النتائج الى زيادة معنوية في تركيز الفركتوز خلال فصل الصيف اذ بلغ (758.94ملغم/100مللتر) مقارنة مع بقية الفصول . وتشير الدراسة الى ان نوعية السائل المنوي للاكباش افضل بكثير في فصلي الربيع والشتاء مقارنة مع فصل الصيف والخريف ، وجدت علاقة معنوية موجبة بين حجم السائل المنوي ونسبة الفركتوز والحركة الفردية ونسبة النطف الحية ، وعلاقة معنوية سالبة بين درجة الحموضة ونسبة النطف الحية وبين الفركتوز الابتدائي وكل من الحركة الفردية ونسبة النطف الحية.


Article
الحصار في الرواية العراقية دراسة موضوعية مقارنة ،بين التكرلي وبتول الخضيري

Loading...
Loading...
Abstract

This study has the cash to stand on the literature in the novel the siege of Iraq, through two types of models, two novel (alkayb) Iraqi novelist virgin Khudairi, which was published in 2004, and the novel . (Allaswal and Allajawab) Fouad Takarli, published in 2007, we have sought to identify the different points of view towards the economic blockade, which was overshadowed by Iraq in Tsainat the last century, that we compare between the point of view women were telling (alkayb) of Choudhury, the point of view, men represented story (Allaswal and Allajawab) Fouad Takarli, Vdersena and analyzed the concerns of both of them, and we saw that there is a similarity in the Trohathma, both highlighted the valuable novel on the family Baghdadi, middle, and both concluded that the results indicate that the blockade has left behind a decline of values when the Iraqi people, as the fruit the first fruits of the siege, and rights to whatever degree, paper, should descend values towards the abyss by the brutality of the siege, and it's all the same between men and women, there was no difference here between the two. من المعروف إن الرواية هي فن المدينسعت هذه الدراسة النقدية للوقوف على أدب الحصار في الرواية العراقية ، من خلال نموذجين من نماذجها ، وهما رواية ( الغايب ) للروائية العراقية بتول الخضيري ،التي نشرتها عام 2004 ، ورواية ( اللاسؤال واللاجواب ) لفؤاد التكرلي ، التي نشرها عام 2007 ، وقد سعينا إلى التعرف على وجهات النظر المختلفة اتجاه الحصار الاقتصادي الذي خيم على العراق في تسعينات القرن الماضي ، بأن قارنا بين وجهة نظر المرأة ممثلة برواية ( الغايب ) للخضيري ، ووجهة نظر الرجل ممثلة برواية ( اللاسؤال واللاجواب ) لفؤاد التكرلي ، فدرسنا وحللنا اهتمامات كلا منهما ، ورأينا أن هناك تشابها في طروحاتهما ،فكلاهما سلط الضوء قي روايته على العائلة البغدادية المتوسطة ، وكلاهما خلص إلى نتائج تشير إلى أن الحصار قد خلف ورائه انحدارا في قيم المجتمع العراقي ، بوصفه الأثر الأول من آثار الحصار ، وان الإنسان مهما كانت درجة رقيه لابد أن ينحدر بقيمه صوب الهاوية بفعل وحشية الحصار ، والأمر سيان بين الرجل والمرأة ، إذ لا فرق هنا بينهما .


Article
THE ROLE OF CYTOPLASMIC INHERITANCE AND MATERNAL EFFECT ON SOME HAIR CHARACTERISTICS IN GOAT
دور الوراثة السايتوبلازمية والام في عدد من صفات الشعر لدى الماعز

Loading...
Loading...
Abstract

At the Agarguf Goat breeding station (30 Km west of Baghdad) , over 2005 , 116 records of grease fleece weight, fiber length, staple length and fiber diameter produced by 40 Goat (Namely local , Damascus , crossbred comprised Damascus X Local and crossbred comprised Saanen X Local) were analyzed statistically. The aim of this study was to investigate the effect of cytoplasmic inheritance and maternal effect in grease fleece weight, fiber length, staple length and fiber diameter. The SAS program was used to study in estimate of the Components of variance for the random effects in the employed mixed model was estimated by the Restricted Maximum Likelihood procedure. The Harvey program was also used to estimate BLUP values. The heritability of the grease fleece weight, fiber length, staple length and fiber diameter were 0.12, 0.15, 0.45 and 0.41 respectively at the heritability estimate by half-sib.whereas, increased the estimates to 0.16, 0.19, 0.47 and 0.53 at the estimate by daughter-dam and decreased to 0.09, 0.08, 0.42 and 0.36 respectively at the estimate by half-sib with adjusted of maternal effect. The variance of maternal effect in grease fleece weight, fiber length, staple length and fiber diameter were 215.34 , 113.95 , 206.04 and 9.88 whereas the variance of cytoplasmic were 9.39 , 2.035 , 16.87 and 0.131 respectively..BLUP (Best Linear Unbiased Prediction) estimates displayed a wide range among Goat included in the cur شمل البحث 116 سجل لوزن الجزة وطول الليفة وطول الخصلة وقطر الليفة عائدة لاربع مجاميع وراثية من الماعز (الماعز المحلي، الماعز الشامي، مضرب الشامي ومضرب السانين) في محطة تربية وتحسين الماعز في عكركوف (30 كم غرب بغداد) التابعة للهيئة العامة للبحوث الزراعية لعام 2003 ، بهدف دراسة تأثير الوراثة السايتوبلازمية وتأثير الام في الصفات المدروسة. تم تنفيذ طريقة تعظيم الاحتمالات المقيدة (Restricted Maximum Likelihood ) لتقدير مكونات التباين للتأثيرات العشوائية (Random effects ) وبافتراض الأنموذج الرياضي المختلط (Mixed Model ) ضمن البرنامج الاحصائي SAS ، كما استعمل البرنامج Harvey في تقدير قيم افضل تنبؤ خطي غير منحاز BLUP للصفات المدروسة. بلغ المكافئ الوراثي 0.12 ، 0.15 ، 0.45 و 0.41 لوزن الجزة الخام وطول الليفة وطول الخصلة وقطر الليفة بالتتابع عند تقديره بطريقة انصاف الاخوة الاشقاء (بدون التعديل لتاثير الام ) بينما ارتفع ليبلغ 0.16 ، 0.19 ، 0.47 و 0.53 عند تقديره بطريقة الانحدار على الصفات ذاتها لدى الام ، في حين انخفض الى 0.09 ، 0.08 ، 0.42 و0.36 باستعمال طريقة انصاف الاشقاء مع التعديل لتأثير الام. بلغ تباين تأثير الام في صفات وزن الجزة الخام وطول الليفة وطول الخصلة وقطر الليفة 215.34 ، 113.95 ، 206.04 و9.88 ، اما التباين السايتوبلازمي المقدر فكان 9.39 ، 2.035 ، 16.87 و0.131 لنفس الصفات بالترتيب . كان هنالك مدى واسع في تقديرات قيم افضل تنبؤ خطي غير منحاز (BLUP) للامهات التي شملتها الدراسة ولكافة الصفات قيد البحث، مما يدل على وجود تباين وراثي تجمعي في الاداء من الممكن استغلاله في تطبيق برامج الانتخاب بهدف تحسين صفات الجزة. المقدمـــــــة : الوراثة السايتوبلازمية تعرف احيانا بالوراثة اللاكروموسومية او اللامندلية من المعروف ان التوارث يعتمد على النواة او بتعبير ادق على الكروموسومات لذا فأن انتقال الصفة وظهورها على الابناء يرتبط بمعرفة انعزال الكروموسومات


Article
The possibility of the adoption of technical benchmarking to determine the needs of continuous improvement and narrowing the gap in the performance of Iraq's economic units. Empirical Study
إمكانية إلاعتماد على تقنية المقارنة المرجعية لتحديد إحتياجات التحسين المستمر في أداء الوحدات الأقتصادية العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

Projecting trying to find how to apply Benchmarking technique in the units of the Iraqi industrial business environment after its adoption effective technique for improving the ongoing performance of economic units in Iraq and through exposure to great interest in and adoption of today's corporate environment based on the intense competition between the units as a result of international integration of markets goods and capital and the erosion of the impact of barriers between different countries and through exposure to great interest in the units apply, and how to integrate principles of units, and then clarify the strong interdependence between them and the building entrances to the continuous improvement of performance and improve competitive advantage, leading up to the rank of a distinct kind of performance that fulfills customer satisfaction, lead to performance aim of Eeconomic units, also because the attention of management technology to influence profitability and its competitive position and market share in the belief that continuous improvement of products is the most important elements of competitive advantage for units providing products has led researchers to focus on the nature of the technology,. This research came to give a presentation on the reasons supporting the application of this technique in providing products and units within the Iraqi industrial units, including serving reasons for use, the aim of highlighting the relationship between the possession of the continuous improvement and the development of competitive advantage according to which the units of reference approved the application of technology to reduce the gap in performance between them and the units competition. إن المتتبع للوضع الراهن لوحدات بيئة الأعمال الصناعية العراقية في ظل تنامي ظاهرة العولمة ودخول قياداتها في تحديات القرن الحالي وأزدياد المنافسة بين القطاعات المختلفة، ليجد أن الأساليب التقليدية لم تعد بذات فائدة تذكر كي تبقى وتستمر، مما يتطلب العمل على طي صفحات الماضي والبدء بأتباع تقنيات حديثة أثبتت التجارب نجاحها إذا ماطبقت وفق منهجها العلمي والعملي. وجاء البحث الحالي كمحاولة للتسليط على كيفية تطبيق المقارنة المرجعية في إذا أعتمدت كتقنية فعالة لأغراض تحسين الأداء، ومن خلال التعرض لدواعي الأهتمام بها من قبل الوحدات كنتيجة للأندماج الدولي لأسواق السلع ورؤوس الأموال وإضمحلال تاثير الموانع ، فضلاًعن الأهتمام بكيفية إدماج مبادئها وأساليبها وترابطها الشديد مع مداخل التحسين المستمر والميزة التنافسية، وصولا إلى أداء متميز يلبي تطلعات الزبائن و يحقق المنافع لأصحاب المصلحة في الوحدات من ادارات بأنواعها ، موارد البشرية عاملة فيها ومجتمع محلي محيط بها . ولقد أدت النتائج الأيجابية التي حققتها المقارنة المرجعية في كل من اليابان والولايات المتحدة وأوربا الغربية إلى تشجيع وحدات تقديم المنتجات على الأخذ بها كتقنية فعالة لإدارة وتحسين ألاداء وجودة المنتجات، كما يرجع إهتمام الأدارات بالتقنية إلى تأثيرها المباشرعل ربحية الوحدة ومركزها التنافسي، وحصتها السوقية لأعتقادها بأن التحسين المستمر هو أهم عناصر الميزة التنافسية بالنسبة لوحدات تقديم المنتجات. وأدى تركيز الباحثين على طبيعتها وخصائصها إلى وجود محاولات جادة لتبني مقاييسها التي تتسم بالصدق والثبات لقياس جودة المنتج كما يدركه الزبون. كما سيقدم البحث عرضا ًعن الأسباب الداعمة لتطبيق أفكار التقنية على حالة إحدى وحدات تقديم المنتجات داخل البيئة العراقية بالمقارنة مع منتج مشابه في مساراته التكنولوجية ويتسم بالمنافسة وبما يخدم العلاقة بينها وبين إمتلاك التحسين المستمر للأداء و لتقليص فجوة الأداء بينها وبين الوحدات المنافسة


Article
Environmental damage resulting from the impact of car exhaust in the city of Basrah2003
الأضرار البيئية الناتجة من تأثير عوادم السيارات في مدينة البصرة لعام 2003

Loading...
Loading...
Abstract

Air pollution leads to physiological damage, economic and vital to human, animal and plant, machinery and equipment and an estimated loss to the world annually by about 5000 million dollars due to the impact of air pollution on crops and agricultural plants, and is pollution from vehicle exhausts of the worst pollutants that affect humans directly. . The research to environmental risks resulting from the exhaust of vehicles in Basra province, which includes all different types of vehicles which operate on two types of fuel were gasoline and gas oil (diesel) which are also the most important sources of pollution and who was where their study is due to emission from vehicles is the main source of air pollution within the province, also noted an increase in the number of cars the progress of time. The study also revealed the types of risks to humans due to pollution from vehicle exhausts إن تلوث الهواء يؤدي إلى أضرار فسيولوجية واقتصادية وحيوية للإنسان والحيوان والنبات والآلات والمعدات وتقدر خسارة العالم سنويا بحوالي 5000 مليون دولار بسبب تأثير تلوث الهواء على المحاصيل والنباتات الزراعية,ويعتبر التلوث الناتج من عوادم السيارات من أسوأ الملوثات التي تؤثر على الإنسان بصورة مباشرة. أشار البحث إلى المخاطر البيئية الناتجة من عوادم المركبات في محافظة البصرة والتي تشمل كافة المركبات بأنواعها المختلفة والتي تعمل على نوعين من الوقود هما البنزين وزيت الغاز(الديزل)واللذان يعتبران من أهم المصادر في التلوث واللذان تمت دراستهما حيث يعتبر الانبعاث الناجم عن المركبات هو المصدر الرئيسي لتلوث الهواء داخل المحافظة ،كما لوحظ حصول زيادة في أعداد السيارات بتقدم الزمن. كما بينت الدراسة أنواع المخاطر التي يتعرض لها الإنسان بسبب التلوث الناتج من عوادم السيارات.


Article
التوجهات الإسرائيلية نحو العراق 1958 – 2005
التوجهات الإسرائيلية نحو العراق 1958 – 2005

Loading...
Loading...
Abstract

حاولت الحركة الصهيونية إيجاد منفذ لها في العراق منذ نشأت الحركة رسمياً عام 1897م في مؤتمر بازل في سويسرا والذي عرض فيه اليهود الصهاينة كل أطماعهم وتوجهاتهم المستقبلية وأهمها بناء دولة يهودية ، وأقر هذا المؤتمر ان إسرائيل الكبرى تمتد من الفرات إلى النيل وعليه فأن العراق يقع ضمن ما يسمى بأرض الميعاد ، وعملت الحركات والحكومات الإسرائيلية طوال العقود الماضية على محاولة تغلغل نفوذها في العراق ، وأزداد هذا التوجه وضوحاً بعد إعلان الكيان الصهيوني لدولته في فلسطين عام 1948م بعد أن تأكد للإسرائيليين خطر العراق على وجودهم ، لاسيما بعد مشاركته في الحرب العربية الصهيونية ، واستمر التوجه الإسرائيلي حتى قيام ثورة 14 تموز 1958 لتبدأ مرحلة جديدة أطلقنا عليها في البحث تطبيق الإستراتيجية الإسرائيلية وفقا للتوجهات الإسرائيلية السابقة والتي سعت فيها إسرائيل ككيان سياسي وكحركة صهيونية للعمل بجدية نحو العراق من خلال التدخلات والتوجهات من الشأن العراقي في السنوات اللاحقة وازدادت مع كل تغير سياسي شهده العراق حتى أصبحت العملية أكثر وضوحاً وخطراً على الأمن الوطني العراقي بعد حرب الخليج الثانية لعام 1991م التي أدخلت العراق في دوامة من الصراعات الداخلية والخارجية أسهمت إلى حد كبير في ضعف سلطته المركزية وبالتالي أمكانية التدخل في شؤونه ، وصولا إلى اسقاط نظام حزب البعث واحتلال العراق عام 2003 وبدء نظام سياسي جديد حاولت إسرائيل بجديه استغلال وضع العراق الجديد, والبحث محاولة لاستقراء التوجهات الإسرائيلية منذ بداياتها الأولى وتطورها بشكل جعلها إستراتيجية إسرائيلية موجهة نحو العراق ، وما أثير حول هذا الموضوع ومدى خطورته على الواقع العراقي والمستقبل السياسي للبلاد ومدى مصداقية هذه التوجهات وما نتج عنهاحاولت الحركة الصهيونية إيجاد منفذ لها في العراق منذ نشأت الحركة رسمياً عام 1897م في مؤتمر بازل في سويسرا والذي عرض فيه اليهود الصهاينة كل أطماعهم وتوجهاتهم المستقبلية وأهمها بناء دولة يهودية ، وأقر هذا المؤتمر ان إسرائيل الكبرى تمتد من الفرات إلى النيل وعليه فأن العراق يقع ضمن ما يسمى بأرض الميعاد ، وعملت الحركات والحكومات الإسرائيلية طوال العقود الماضية على محاولة تغلغل نفوذها في العراق ، وأزداد هذا التوجه وضوحاً بعد إعلان الكيان الصهيوني لدولته في فلسطين عام 1948م بعد أن تأكد للإسرائيليين خطر العراق على وجودهم ، لاسيما بعد مشاركته في الحرب العربية الصهيونية ، واستمر التوجه الإسرائيلي حتى قيام ثورة 14 تموز 1958 لتبدأ مرحلة جديدة أطلقنا عليها في البحث تطبيق الإستراتيجية الإسرائيلية وفقا للتوجهات الإسرائيلية السابقة والتي سعت فيها إسرائيل ككيان سياسي وكحركة صهيونية للعمل بجدية نحو العراق من خلال التدخلات والتوجهات من الشأن العراقي في السنوات اللاحقة وازدادت مع كل تغير سياسي شهده العراق حتى أصبحت العملية أكثر وضوحاً وخطراً على الأمن الوطني العراقي بعد حرب الخليج الثانية لعام 1991م التي أدخلت العراق في دوامة من الصراعات الداخلية والخارجية أسهمت إلى حد كبير في ضعف سلطته المركزية وبالتالي أمكانية التدخل في شؤونه ، وصولا إلى اسقاط نظام حزب البعث واحتلال العراق عام 2003 وبدء نظام سياسي جديد حاولت إسرائيل بجديه استغلال وضع العراق الجديد, والبحث محاولة لاستقراء التوجهات الإسرائيلية منذ بداياتها الأولى وتطورها بشكل جعلها إستراتيجية إسرائيلية موجهة نحو العراق ، وما أثير حول هذا الموضوع ومدى خطورته على الواقع العراقي والمستقبل السياسي للبلاد ومدى مصداقية هذه التوجهات وما نتج عنها


Article
موقف الحزب الشيوعي العراقي من الوزارات العراقية 1949 – 1958

Loading...
Loading...
Abstract

ظل الحزب الشيوعي العراقي على الرغم من الظروف الصعبة التي مر بها ، خصماً عنيداً للوزارات المتوالية على حكم العراق ، ولم تحد حالات الاعتقال بين قياداته من يساريته ومعارضته لهذه الوزارات . وعلى الرغم من تعدد القيادات التي توالت على الحزب بعد اعدام قادته في شباط 1949 وحتى حزيران 1955 الا ان اساليب الكفاح في مواجهة تلك الوزارات كانت تقليدية سبق وان استخدمت في المدد السابقة من تاريخ الحزب ،بشكل لا ينسجم مع تفنن الاجهزة الامنية العراقية في سعيها للقضاء على النشاط الشيوعي ،وكان طابع اساليب الكفاح هذه المغالات في قوة الحزب الفعلية وقدراته الحقيقية ،الا ان ثمة حقيقة اثبتها البحث وهي حالات التخوف والارتباك والتحير التي ظهرة على نظام الحكم في العراق بشكل واضح في كيفية القضاء على النشاط الشيوعي في العراق حتى خلطت عليه الاوراق في تمييز المعارضين له أذ ما كانوا شيوعيين ام غير شيوعيين وحاول اعادة ترتيبها بالغاء الحياة الحزبية في البلاد عام 1954.

Table of content: volume:7 issue:2