Table of content

Jornal of Biotechnology Research Center

مجلة مركز بحوث التقنيات الاحيائية

ISSN: 18151140
Publisher: Al-Nahrain University
Faculty: Presidency of the university or centers
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Biotechnology Research Center (BRC) in a Al-Nahrain University issued in 2007 the first edition of a tightly seasonal scientific journal named as the journal Biotechnology Research Center (JBRC) which got authorization in 2005 and held an impact number ISSN: 1815-1140.The journal accepts scientific researches in Arabic and English.
JBRC’s main interest is Biotechnology researches in the Medical, Molecular, Agriculture and environmental fields which have an important impact on the public and private sectors in Iraq.
JBRC’s structure consists of editing committee (headed by the manger of the BRC and the editor in chief), consulting committee (contains a well- known iraqi scientists in biotechnology) and editing secretary.
All researches are submitted to the JBRC’s regulations which is mainly is that they must be according to the journal directions and instructions , then the researches will be evaluated by three well-known scientists in the field and after that reviewing occurred by the editing committee to ensure and verify all JBRC’s instructions and regulations are taken into consideration .
A special edition of JBCR is issued to cover all researches that presented to the BRC’s scientific conferences which subjected to all regulations and instructions of publishing in JBCR.

Loading...
Contact info

brcn2012@yahoo.comيتم الاتصال عبر البريد الالكتروني لمجلة مركز بحوث التقنيات الاحيائية


0096407707766148او للاتصال تلفونيا
بسكرتارية التحرير
م.م. سعاد محمد مجيدب
محمد منير حسين

Table of content: 2012 volume:6 issue:2

Article
Clinico-Histological study of Basosquamous Carcinoma of the Skin
دراسة سريرية نسيجية لسرطان الجلد الحرشفي القاعدي

Loading...
Loading...
Abstract

asosquamous carcinoma is one of skin malignant tumor with features of both basal cell carcinoma and squamous cell carcinoma. It may behave more aggressively with an increased risk of recurrence and metastases. Investigations on the incidence, clinical, histological and immunohistochemical findings of basosquamous cell carcinoma in comparison with basal and squamous cell carcinoma were carried out. The clinical records of 3000 patients were reviewed from Razgary teaching hospital in Erbil from the period of 1-1-2008 to 1-1-2009 for the diagnosis of basosquamous carcinoma, basal and squamous cell carcinoma and an immunohistochemistry study was done to the basosquamous cell carcinoma.The incidence of basosquamous carcinoma is 8.82% among basal 63.24% and squamous cell carcinoma 27.94%. The commonest site is the nose and mostly occurs in patient over 50 years. Regarding immunohistochemical study of both epithelial membrane antigen (EMA) and low molecular weight keratin (LMWK) showed 5 positive cases out of 6 Basosquamous carcinoma cases. It was concluded that Basosquamous carcinoma incidence is less than that of basal and squamous cell carcinoma. The histological diagnosis of basosquamous carcinoma is confirmed by the use of LMWK and EMA immunohistochemical staining of the areas of both basal cell carcinoma area and squamous cell carcinoma area, respectivelyيعتبر الورم المحرشف القاعدي الخبيث من الاورام الخبيثه وله خصائص الورم القاعدي الخبيث والورم المحرشف الخبيث وله نهج عدواني وامكانيه العوده والانتشار اكثر من غيره . هدف البحث الى دراسة معدل حدوث الورم المحرشف القاعدي الخبيث وخصائصه الطبيه والنسيجيه والنسيجيه المناعيه الكيميائيه بالمقارنه مع اورام القاعديه الخبيثه والاورام المحرشفه الخبيثه . تم اختيار اورام الجلد الخبيثه واستخلصت المعلومات الطبيه من خلال مراجعه 3000 مريض في مستشفى رزكاري التعليمي فى مدينه اربيل من الفتره من 1-1-2008 الى 1-1-2009 . كما تم اجراء الفحص النسيجي المناعي الكيميائي للاورام المحرشفه القاعديه الخبيثه . أشارت النتائج بان معدل حدوث الاورام المحرشفه القاعديه هو 8.82 % من اورام الجلد الخبيثه وهي نسبة اقل من اورام الجلد المحرشفه 63.24 % والقاعديه الخبيثه 27.94% وان جميع الحالات وجدت في منطقه الانف ولمجموعه الاعمار التي تجاوزت 50 سنه . وكذلك وجد بأن تعبير EMA ، LMWK كان موجباً في 5 من 6 حالات بالنسبه للاورام المحرشفه القاعديه . استنتج بان معدل حدوث الاورام المحرشفه القاعديه الخبيثه اقل من اورام الجلد المحرشفه والقاعديه الخبيثه ويمكن تعزيزالتشخيص النسيجي لاورام المحرشفه القاعديه الخبيثه باجراء الفحص النسيجي المناعي الكيميائي باستخدام عاملي EMA ، LMWK لمناطق اورام الجلد المحرشفه والقاعديه الخبيثه.

Keywords


Article
Effect of magnetized irrigation water with different gausses on the growth and mucilage percentage on two varieties of Calendula officinalis L.
دراسة تأثير مغنطة مياه الري بشدد مختلفة في النمو ونسبة الميوسليج لصنفين من نبات الاقحوان Calendula officinalis L.

Loading...
Loading...
Abstract

he study was conducted in of Appliad art/ Zafarania garden during 2011-2010 season to investigat the effet of magnetized Water of different Gausses (0, 500 , 1000( Gausses on growth, Root charactors and mucilage percentage of calendula offianala L. var lemon queen and orang king. RCBD design with three Replications was used. Results showed that highest average of leaf length, dry percentage of Vegtative growth, Chlorophyll percentage, roots length, root diameter, dry weight of roots for Both cultivars due to the irrigation with the magenetized water with 1000 Gausses reached up to (14.95cm, % 28.90, % 42.98, % 2.98). However there was a signification increase in treatment on mucilage percentage in leaves and roots reached up to (2.85, 1.02)% compare with control treatment. The highest percentage of dry weight leaf and root, Chlorophyll percentage and mucilage percentage of leaf and root at Yellow queen reached up to (28.24%, 42.40%, 2.72%, 5.70mm, 2.91gm 0.94%).اجريت الدراسة في الحديقة التابعة لمعهد الفنون التطبيقية / هيئة التعليم التقني / الزعفرانية خلال الموسم الشتوي 2011 -2010 لدراسة تأثير مغنطة مياه الري بشدد مختلفة ( 0 ، 500 ، 1000) كاوس في الصفات المدروسة لصنفي من نبات الاقحوان الاصفر والبرتقالي باستخدام تصميم القطاعات العشوائية الكاملة وبثلاث مكررات . أظهرت النتائج تفوق النباتات المروية بمياه ممغنطة بشدة 1000 كاوس في الصفات (طول الورقة ، النسبة المئوية للمادة الجافة للمجموع الخضــري والنسبة المئوية لصبغة الكلورفيل وطول الجذر و قطر الجذر و الوزن الجاف للمجموع الجذري بالغم ) ولكلا الصنفيـــن بلغت ( 14.96 سم ، 28.90% ، 42.98% ، 16.33 سم ، 6.20 ملم ، 3.50 غم) على التوالي . كما أثرت على مستوى المعنوية (0.05) في زيادة نسبة الميوسليج في الاوراق والجذور بلغت (2.85 ،1.02) % على التوالي مقارنة بمعاملة السيطرة . كما تفوق الصنف الاصفر على الصنف البرتقالي في الصفات(النسبة المئوية للمادة الجافة للمجموع الخضــري والنسبة المئوية لصبغة الكلوروفيل والنسبة المئوية للميوسليج للاوراق والجذور و الوزن الجاف للمجموع الجذري بلغت( 28.24% ، 42.40% ، 2.72% ، 5.70 ملم ،2.91 غم ، 0.94% ) على التوالي .

Keywords


Article
Effect of media composition (carbon and nitrogen sources) on the production of bioemulsifier from Serratia marcescens S10
تأثير مكونات الوسط الزرعي (مصادر الكاربون و النتروجين )على انتاج المستحلب الحياتي Serratia marcescens S10 من بكتريا

Loading...
Loading...
Abstract

he effect of different cultural conditions on production of bioemulsifier from Serratia marcescens S10 was determined; different carbon and nitrogen sources were used such as: different oils include: edible (vegetable) oils (olive oil, sesame oil, sun flower oil and corn oil) and heavy oils (oil 150, oil 60, oil 40) as carbon sources and (NH4Cl, casein, (NH4)2SO4, peptone, tryptone, gelatin and yeast extract) as nitrogen sources were added to production media. Bioemulsifier was estimated by measuring the surface tension (S.T), emulsification activity (E.A) and emulsification index (E24%). The best results of bioemulsifier production from Serratia marcescens S10 were obtained at pH8 and incubated at 37ºC for 5days, using sesame oil as carbon source: surface tension (S.T) was reduced from 67 to 41 mN/m and with emulsification index (E24%) of 92% and emulsification activity (E.A) 0.3 and when used ammonium sulfate as nitrogen source: highest results for the isolate S10: S.T was decreased from 67 mN/m to 24 mN/m, E24% = 88%, E.A = 0.28. حدد تأثير ظروف زرعية مختلفة على انتاج المستحلب الحياتي من العزلة البكتيرية Serratia marcescens S10 ، حيث استخدمت مصادر كاربونية ونتروجينية مختلفة مثل: زيوت مختلفة تتضمن : زيوت قابلة للاكل (زيت الزيتون ، زيت السمسم ، زيت زهرة الشمس ، زيت الذرة) وزيوت ثقيلة (زيت 150 ، زيت 60 ، زيت 40) كمصادر كاربونية و (كلوريد الامونيوم ، كازائين ، كبريتات الامونيوم ، بيبتون ، تربتون ، جيلاتين ، مستخلص الخميرة) كمصادر نتروجينية تم اضافتها الى الوسط الانتاجي . تم تقدير المستحلب الحياتي بقياس الشد السطحي ، تقدير فعالية الاستحلاب و قياس النسبة المئوية لدليل الاستحلاب خلال 24 ساعة . تم الحصول على افضل النتائج لانتاج المستحلب الحياتي من العزلة Serratia marcescens S10 في رقم هيدروجيني 8 وفترة حضانة 5 ايام في درجة حرارة 37م بأستخدام زيت السمسم كمصدر للكاربون حيث انخفض الشد السطحي من 67 الى 41 ملي نيوتن/متر وكان دليل الاستحلاب 92% وفعالية الاستحلاب 0.3 ، كما ان اعلى النتائج للعزلة S10 لوحظت عند استخدام كبريتات الامونيوم كمصدر للنتروجين حيث انخفض الشد السطحي من (67 - 24) ملي نيوتن/متر و كانت النسبة المئوية لدليل الاستحلاب خلال 24 ساعة 88% و فعالية الاستحلاب 0.28 .


Article
Effecienty of Immobilization technique of Bacillus Sublilis Asperginase producer
كفـاءة تقنيـات التقييد لبكتريـا Bacillus subtilus المنتجة لأنزيم الأسبــارجينيز

Loading...
Loading...
Abstract

wenty Bacillus isolated were obtained from different sample food and water. Bacillus B1 isolated was the highest asparaginase producer, it was identified as a strain of B. subtilis.The highest production of asparaginase was observed when mineral salt medium containing 0.3% asparagen, pH 8 and incubated at 400c for 24 hrs. B. subtilis B1 cells were immobilized by entrapment methods (calcium alginate and agar), and by adsorption on solid surface such as sawdust and cotton. The result showed that the immobilized cells by adsorption on sawdust was the best, the immobilized cell retained 88% of asparginase activity after 48h while free cell retained 65%. Cells immobilized by adsorption on sawdust was incubated at different temperatures (37-60)0c for 12 min. and at different pH (4-10) for 120 min. the result showed that the immobilized cell had 78% remaining activity at 37c while the free cells were 58%, and retaining activity was 70% at pH=7 while free cells were 52%.تم الحصول على 20عزلة من بكتريا Bacillus عزلت من مصادر غذائية ومائية مختلفة اختبرت قابلية العزلات على انتاج انزيم الاسبارجنيز وكانت العزلة Bacillus B1 هي الاكثر انتاجاً والتي شخصت على انها احدى سلالات B. subtilis . اعلى انتاجية للانزيم كان عند تنمية البكتريا في الوسط الملحي الحاوي على 0.3 % اسبارجين وبرقم هيدروجيني 8 وحضنها بدرجة 40م لمدة 24 ساعة . قيدت خلايا B. subtilis B1 بتقينة الاقتناص داخل الجينات الكالسيوم والاكار اكار ، وبتقنية الامتزاز على السطوح الصلبة مثل (نشارة الخشب والقطن) ، ولوحظ ان نشارة الخشب كانت الافضل في تقييد الخلايا حيث احتفظت الخلايا بـ 88% من فعالية الاسبارجنيز بعد مرور 4 ساعة حضن مقارنة بالخلايا غير المقيدة 65% . عرضت الخلايا المقيدة بنشارة الخشب لدرجات حرارة تراوحت بين (37-60)م ولارقام هيدروجينية مختلفة تراوحت بين (4-10) لمدة 120 دقيقة ، وبينت النتائج ان الخلايا المقيدة احتفظت بـ 78% من فعاليتها بدرجة 37م مقارنة بالخلايا الحرة (58 ، 70)% عند الرقم الهيدروجيني 7 مقارنة بالخلايا غير المقيدة والتي بلغت 52 %.

Keywords


Article
Preparation of antibodies type IgY against Salmonella typhi lipopolysaccharide in chicken eggs
تحضير أضداد نوع IgY ضد متعدد السكريد الشحمي لبكتريا Salmonella typhi في بيض الدجاج

Loading...
Loading...
Abstract

ipopolysaccharide was extracted from local isolate Sallmonella typhi (previously isolated and characterized) by hot EDTA method, and the extract was partially purified by gel filtration chromatography on sepharose Cl-6B gel. The results showed that the percentage of the carbohydrates amount in the partially purified LPS extract was 43.7%, while the percentage of binding proteins in the same extract was 0.7% with no nucleic acids was found. The molecular weight for the LPS was measured by the gel filtration chromatography method using Sepharose Cl-6B gel and was equivalent to 263000 Dalton. The LD¬50 of LPS was determined by injection of chicken embryos type Ice Brown in the charioallantoic membrane, and was 14.66 µg/Kg. In order to obtain anti S. typhi IgY antibodies, chickens were immunized with the partially purified S. typhi subcutaneously. The IgY antibodies were extracted from eggs yolk by water dilution method and the extract was partially purified by ammonium sulphate precipitation at ratio 60% saturation, and gel filtration chromatography on sepharose Cl-6B gel. The results showed that the protein amount was equivalent to 23.5 mg/ml; specific activity was 0.268, and an overall yield of 70%. The molecular weight for the IgY antibodies was measured by the gel filtration chromatography method using Sepharose Cl-6B gel and was found to be 178000 dalton. The concentration of anti S.typhi LPS IgY antibodies in chicken eggs were investigated by ELISA and was found to be 6.3 mg/ml, and there is a significant differences (P<0.01).استخلص متعدد السكريد الشحمي (LPS) من بكتريا Sal. typhi التي سبق ان تم عزلها وتوصيفها ، بطريقة الـ EDTA الساخن ، ونقي المستخلص جزئيا بطريقة كروموتوغرافيا الترشيح الهلامي باستعمال هلام الـ Sepharose Cl-6B . بينت النتائج ان كمية الكاربوهيدرات في المستخلص كانت 43.7 % ونسبة البروتين المرتبط 0.7% وانه خالي من الاحماض النووية . قدر الوزن الجزيئي للـLPS بوساطة كروموتوغرافيا الترشيح الهلامي كان مساويا الى 263000 دالتون ، وتم تحديد الجرعة المميتة النصفية LD50 لعديد السكريد الشحمي المنقى جزئيا عن طريق حقن اجنة الدجاج نوع Ice Brown في غشاء الالنتويس وكانت مساوية الى 14.66µg / كغم . ولغرض الحصول على اضداد نوع IgY متخصصة لعديد السكريد الشحمي ، تم تمنيع الدجاج تحت الجلد ، بعد ذلك استخلصت الاضداد من صفار البيض بطريقة التخفيف المائي ، ونقي المستخلص جزئيا بخطوتين الاملى بوساطة الترسيب باستعمال كبريتات الامونيوم بنسبة تشبع 60% ، والثانية بوساطة الترشيح الهلامي ، اظهرت النتائج ان كمية البروتينات في مستخلص اضداد IgY المنقى جزئيا كانت مساوية الى 23.5 ملغم/مل مع فعالية نوعية 0.268 ملغم IgY/ ملغم بروتين وحصيلة 70% ، وقدر الوزن الجزيئي للأضداد بالترشيح الهلامي باستعمال هلام Sepharose Cl-6B وكان مساويا الى 178000 دالتون . تم التحري عن تركيز اضداد IgY في بيض الدجاج بوساطة اختبار الـ ELISA ، وكان مساويا الى 6.3 ملغم / مل ، وظهر ان هناك فروقات معنوية على مستوى احتمالية 0.01 .

Keywords


Article
The Effect of Trigonella Foenum_Graecum Seed Extracts on Some Bacteria Species and Their Role in Prolonging the Shelf Life of Meat
تأثير مستخلصات بذور الحلبة Trigonella Foenum_Graecum. في نمو بعض انواع البكتريا ودورها في اطالة مدة حفظ اللحم بالتبريد

Loading...
Loading...
Abstract

nhibitory action of the aqueous (WE), acetone (AE), methyl (ME), and volatile oil (OE) Of Trigonella Foenum_Graecum seeds against some pathogenic bacteria was evaluated. Different concentration (20, 50, 80) mgml of the extract were used against gram-negative (Escherichia coli and Pseudomonas spp.) and gram positive (Bacillus subtilis and Staphylococcus aureus) bacteria. The result obtained from this study varied according to the type of extract, microorganism and the concentration used. Volatile oil extract had shown efficiency inhibiting both gram negative and positive bacteria in all concentration. So acetone, methyl and aqueous extract had shown efficiency inhibiting both gram negative and positive bacteria in 80 mgml concentration. While the last extracts had no efficiency inhibiting against study bacteria in 20mgml concentration, and they no effected at the negative bacteria in 50mgml concentrations, so the aqueous extract had no effect against positive bacteria in the same last concentration. The volatile oil extract seed was considered to be the most efficient against all tested bacteria comparing with other. Thus it was applied on preserving cooled minced beef by using different concentrations (0, 5, 15, 25, 50, 100) mgkg of meat. As a result showed low in the number of total bacteria count, total coli form count and total mold and yeast count c by using highest concentration of extracts during the storage at(2±7)oc comparing with control sample.اجريت هذه الدراسة لتحديد القدرة التثبيطية لكل من المستخلص المائي ، الاستوني ، المثيلي ومستخلص الزيتي العطري لبذور نبات الحلبة Trigonella Foenum_Graecum. وبالتراكيز (80,50,20) ملغم/مل تجاه عدد من البكتريا والتي ضمت البكتريا السالبة لملون كرام Escherichia coli و Pseudomonas spp. والموجبة لملون كرام Bacillus subtilis و Staphylococcus aureus وقد تنوعت نتائج دراسة الفعالية التثبيطية للمستخلصات باختلاف نوع المستخلص ونوع الكائن المجهري والتركيز المستخدم ، حيث اظهر مستخلص الزيت العطري كفاءة عالية في تثبيط البكتريا سواء الموجبة او السالبة لملون كرام وفي جميع التراكيز الاختبارية ، اما المستخلص الاستوني والمثيلي والمائي فقد اظهرو فعالية تثبيطية تجاه البكتريا الموجبة والسالبة لملون كرام في تركيز 80 ملغم/مل ، ولم تظهر هذه المستخلصات اي فعالية تثبيطية تجاه البكتريا الاختبارية في تركيز 20 ملغم /مل كما لم تظهر اي فعالية تثبيطية تجاه البكتريا السالبة لملون كرام في التركيز 50 ملغم/مل ولم يظهر المستخلص المائي في هذا التركيز اي فعالية تثبيطية تجاه البكتريا الموجبة لملون كرام ايضا . وتم اختيار الزيت العطري لبذور الحلبة ليكون الاكفأ بين المستخلصات وذلك لكفائته في تثبيط جميع بكتريا الاختبارية وفي جميع التراكيز المستخدمة حيث تم تطبيق فعاليته في حفظ لحم العجل المفروم باستخدام تراكيز مختلفة من المستخلص تراوحت بين (100,50,25,15,5,0) ملغم/كغم لحم اذ لوحظ حصول انخفاض في عدد البكتريا الهوائية وبكتريا القولون وعدد الخمائر والاعفان خلال مدة خزن عينات اللحم بالتبريد في درجة حرارة (2 ± 7)م مع زيادة تركيزالمستخلص العطري مقارنة بالعينة الضابطة .

Keywords


Article
Evaluation of toxic effects of two weight reduction pills
تقييم التأثيرات السمية لنوعين من حبوب انقاص الوزن

Loading...
Loading...
Abstract

his study involved evaluation of side effects of two weight reduction pills that had been widely distributed in the last period. Two weight reduction compounds are studied, Reductil (containing chemical substances) and Chinese’s weight reduction herbs (containing natural substances). Two doses for each compound are used in this research; 5mg/ml and 0.5mg/ml for Reductil, while 30mg/ml and 10mg/ml for Chinese weight reduction herbs. To evaluate the toxic effects of these compounds, the following parameters were determined which include mitotic index (cytogenetic analysis), serum FSH and LH hormones level (follicles stimulation hormone/FSH and lutenising hormone/LH) and histological examination of female mice ovaries. Control group were treated with PBS for comparison. Results revealed that both compounds showed significant changes with the all studied parameters and at both doses when compared with control and, Reductil was shown to be more toxic than the Chinese herbs. تضمنت هذه الدراسة فحص التاثيرات الجانبية لبعض حبوب انقاص الوزن التي قد انتشرت بصورة واسعة في الفترة الاخيرة . تم دراسة نوعين من مركبات انقاص الوزن: ريداكتل (والتي تحتوي مركبات كيمائية) واعشاب انقاص الوزن الصينية (والتي تحتوي مواد طبيعية) . وقد تم استخدام جرعتين لكل مركب في هذه الدراسة (5 ، 0.5) ملغم/مل لـ ريداكتل بينما كانت الجرعة (30 ، 10) ملغم/مل لاعشاب انقاص الوزن الصينية. ومن اجل تسجيل التاثير السمي لهذه المركبات ، تم حساب المعاملات التالية والتي تضمنت: حساب معامل الانقسام الخلوي (تحليلات وراثية خلوية) ، حساب معدل هرمون FSH و LH (تحليلات هرمونات التكاثير الانثوية ) والفحص النسيجي لمبايض فئران الاناث (فحوصات مرضية نسيجية) بالمقارنة مع السيطرة (لمحلول الفوسفات الدارئ الملحي) . اظهرت النتائج ان كل من المركبين اظهر تغيرات معنوية مع كل المعاملات التي تم دراستها وعند كل من الجرعتين عندما تم مقارنتها مع السيطرة . والاكثر من ذلك وجد بان ريداكتل اكثر سمية من الاعشاب الصينية .


Article
Effect of magnetized water on morphologically abnormal sperms and histopathological status of testis in mice
تأثير الماء المعالج مغناطيسياً في شكل النطف غير الطبيعية والحالة النسيجية للخصى في الفئران

Loading...
Loading...
Abstract

ifty white Swiss male mice (6-7) weeks of age were randomly divided into two groups, and each group included 25 mice. Group 1 (treatment group) were get magnetic water, group 2 (control group) were get tap water. After whole experimental period (16 weeks), Animals sacrificed and sperms were collected from epididimyes, then histopathology for testis tissue was done and morphologically abnormal sperm of head sperm percentage were calculated. Results revealed that abnormalities of head sperm percentage in treatment group 0.99% were reduced compared with control group 1.03%, but the differences were not significant. Means of narrow head, loss hook head, hammer head and bacillary head in control group were insignificantly (P>0.05) more than treatment group, but mean of spherical head in treatment group 1.63 was mathematically higher than its similar in control group 1.44, simple correlation coefficient between all kinds of abnormalities was insignificant except that between loss hook head and hammer head (-0.27) which exhibited significant differences (p<0.05). No significant reduction was observed in motality percentage of sperms, dead and abnormalities of sperms in the treatment group compared to control group. Significant increase (P<0.01) was observed in seminiferous tubules diameters in the treatment group, whereas primary spermatocytes, spermatids and interstitial spaces exhibited insignificant increase in treatment group compared with control group. شملت التجربة اخضاع 50 ذكراً من الفئران السويسرية البيضاء تراوحت أعمارها بين (6-7 ) أسابيع ، قسمت عشوائياً الى مجموعتين ، ضمت كل مجموعة 25 فاراً وقدم للمجموعة الاولى الماء المعالج مغناطيسياً بشدة 500 گاوس (مجموعة المعاملة) ، والمجموعة الاخرى قدم لها ماء الحنفية (مجموعة السيطرة) . استمرت التجربة 16 اسبوعا ، شرحت الحيوانات في نهاية التجربة واستخرجت النطف من البربخ واجري التقطيع النسيجي للخصى ، حسبت النسبة المئوية لتشوهات رؤوس النطف . أشارت النتائج الى انخفاض النسبة المئوية للنطف المشوهة لمجموعة ذكور الفئران التي تمت معاملتها بالماء المعالج مغناطيسياً 0.99% . عما هي عليه ذكور مجموعة السيطرة 1.03% الا أن الاختلافات لم تكن معنوية . فقد كانت معدلات النطف الضامرة ، الفاقدة للكلاب ، المطرقية والعصوية لمجموعة السيطرة أعلى من مثيلاتها في مجموعة المعاملة ، وكانت الاختلافات غير معنوية ، بينما كانت معدلات النطف كروية الرأس 1.63 أعلى حسابياً من مثيلاتها في مجموعة السيطرة 1.44 ، وكان معامل الارتباط البسيط بين كافة أنواع التشوهات غير معنوي باستثناء معامل الارتباط بين التشوه ذو الرأس المطرقي وفاقد الكلاب الذي بلغت قيمته 0.27- وكان ارتباطاً معنوياً على مستوى P< 0.05 . كما لوحظ وجود انخفاض غير معنوي في كل من نسبة النطف الميتة ، نسبة النطف المشوهة وحركة النطف في مجموعة المعاملة مقارنة بمجموعة السيطرة . لوحظ وجود زيادة معنوية (P<0.01) في أقطار النبيبات المنوية لمجموعة المعاملة ، وكذلك زيادة غير معنوية في خلايا النطف الأولية ، ارومات النطف والمسافات البينية لمجموعة المعاملة ، ولوحظ انخفاض غير معنوي في خلايا لايدك .

Keywords


Article
Evaluation of hormonal disturbance and DNA damages in azoospermic patients
تقييم الاضطرابات الهرمونية والأضرار الوراثية لدى مرضى اللانطفية

Loading...
Loading...
Abstract

he present study was designed to evaluate the hormonal disturbance and the extent of DNA damage in blood cells and its association with azoospermia. Total of 68 subjects (48 azoospermic patients and 20 age-matched healthy subjects) participated in this study. Certain semen parameters were investigated according to World Health Organization guidelines [8]. Serum testosterone, luteinizing hormone (LH), follicle-stimulating hormone (FSH) and prolactin levels were also determined by enzyme-linked immunosorbent assay (ELISA). DNA damage was determined by using single cell gel electrophoresis (comet assay). It was found that the levels of FSH and prolactin hormones in azoospermic patients were significantly higher than that in healthy subjects (10.30 versus 8.23 m IU/ml for FSH; and 11.02 versus 6.15 ng/ml for prolactin). Comet assay results revealed a significant increase in the length of tail, the mean of comet score(%) and tail lengthening(%) accompanied with a significant decrease in the length of nucleus in azoospermic group versus control group. Data from this study indicate that damage of blood DNA may be important in the etiology of azoospermia and that the comet assay of blood cells may have potential diagnostic value in the evaluation of azoospermia. صممت الدراسة الحالية لتقييم مدى تأثير الاضطرابات الهرمونية و الأضرار الوراثية في خلايا الدم وعلاقتها باللانطفية (azoospermia) . تضمنت الدراسة 68 شخصا 48 منهم يعانون من اللانطفية و20 شخصا سليما . تم تقدير المعايير التقليدية للسائل المنوي استنادا الى دليل منظمة الصحة العالمية [8] . تم قياس مستويات هرمونات التستستيرون ، LH ، FSH والبرولاكتين بواسطة الـ ELISA . قدرت الأضرار الوراثية باستخدام اختبار التحليل المذنب comet assay . كانت مستويات هرمونات FSH والبرولاكتين في الأشخاص الذين يعانون من اللانطفية أعلى معنويا مقارنة بمستوياتها لدى الأشخاص السليمين ( 10.30 مقارنة بـ 8.23 m IU / مل بالنسبة للـ FSH و 11.02 مقارنة بـ 6.15 نانوغرام / مل بالنسبة للبرولاكتين) . أظهرت النتائج المتعلقه بالاضرار الوراثية زيادة معنوية في طول الذيل ( tail ) ومعدل قيمة المذنب comet score والنسبة المئوية لاستطالة الذيل مصحوبة بانخفاض معنوي في طول النواة في مجموعة اللانطفية مقارنة بمجموعة السيطرة . تشير نتائج هذه الدراسة الى ان الأضرار الوراثية ربما تكون من الأسباب المهمة لللانطفية وان إجراء فحص المذنب لخلايا الدم ربما تكون له قيمة تشخيصية في تقييمه .

Keywords


Article
Effect of bioactive compounds in ginger extract on cancer cell lines In vitro.
تأثير المركبات الحيوية الفعالة في مستخلص الزنجبيل Zingiber officinale على الخطوط الخلوية السرطانية خارج الجسم

Loading...
Loading...
Abstract

his study was designed to detect the active compounds found in ethanolic crude extract of Zingeber officinale rhizome. Chemical detection of extract appeared that the ethanolic extract contain flavonoid, saponin, glycosids, phenols, resins, volatile oils, tannins, terpins and steroids while alkaloids and cumarines gave negative results. Different concentrations were prepared from ethanolic extract starting from (1-1000) µg/ml to evaluate the cytotoxic effect of ethanolic extract on two malignant cell lines, human laryngeal carcinoma (HEP-2) cell line and murine mammary adenocarcinoma (AMN-3) cell line, exposure periods of cell lines were measured at (24, 48, 72)hr in a microtitration plate under complete sterile conditions. Results showed that, Ethanolic crude extract exhibited time-dependent cytotoxic effect of all concentrations after exposure for 24hr on cancer and transformed cells lines, and the 100 µg/ml gave the highest inhibition rate for AMN-3 86.2% after 24hr of exposure time and the cytotoxic effect of the extract started at lowest concentrations on HEP-2 cell line after 48hr of exposure reached which the best concentration 600 µg/ml gave the highest inhibition cell growth 73.4% after 48hr of exposure time. صممت هذه الدراسة للتحري عن المركبات الفعالة الموجودة في المستخلص الايثانولي لرايزومات نبات الزنجبيل Zingiber officinale بوساطة الاختبارات الكيميائية النوعية وأظهر الكشف الكيميائي احتواء المستخلص الكحولي الخام على فلافونيدات ، وصابونيات ، و كلايكوسيدات، فينولات ، تانينات ، تربينات ، ستيرويدات وخلوهُ من القلويدات والكومارينات . اختبرت التأثيرات السمية للمستخلص الكحولي الخام في اثنين من الخطوط الخلوية السرطانية (خط سرطان الحنجرة البشري Hep-2 وخط خلايا سرطان الثدي الفاري AMN-3 وخط الخلايا الجنينية الليفية الفاري المتحولة (REF-3 ) ، بعد تعريض الخلايا السرطانية إلى تراكيز مختلفة من المستخلص الكحولي الخام تراوحت بين (1– 1000)مايكروغرام/مليليتر في أوقات تعريض مختلفة (24،48،72) ساعة في المزرعة الخلوية بواسطة الاختبارات السمية بمعدل ثلاث مكررات لكل تركيز وتحت ظلروف معقمة . النتائج اوضحت بأن المستخلص الايثانولي الخام لرايزومات الزنجبيل Z. officinale أظهر تأثيرات مثبطة لمدة التعريض 24 ساعة لكل التراكيز على الخلايا السرطانية والخلايا الطبيعية المتحولة . ولقد بلغت اقصى نسب تثبيط لنمو خلايا AMN-3 والتي بلغت 86.2% عند المعاملة بتركيز 100 مايكروغرام/ مليليتر بعد 24 ساعة من وقت التعريض ، والتأثير السام للمستخلص الخام بدأ عند التراكيز الواطئة على خط خلايا Hep-2 بعد 48 ساعة من مدة التعريض وكان التركيز 600 مايكروغرام/ مليليتر افضلها والذي اعطى نسبة تثبيط والتي بلغت 73.4% بعد 48 ساعة من مدة تعريض الخلايا للمستخلص الخام . واظهر المستخلص الكحولي الخام سمية على خط خلايا REF المتحولة (خلايا سرطانية) والذي أعطى أعلى نسبة تثبيط إذ بلغت 94% بعد 24 ساعة من وقت التعريض .

Keywords


Article
Karyotyping of European Fruit Scale Parthenolecanium corni (Bouché) on almond trees in Village of Rankous (Damascus Countryside Governorate) Syria
العدد الكرموزومي لحشرة الفواكه القشرية Parthenolecanium corni (Bouché)على أشجار اللوز في قرية رنكوس- محافظة ريف دمشق - سورية

Loading...
Loading...
Abstract

karyotyping of European Fruit Scale Parthenolecanium corni(Bouché) studied on almond trees in Village of Rankous-Syria in 2008. Results showed there are 16 chromosomes of the insect by using the technique of squashing preparations described by Gavrilov and Trapeznikova (2007) without use of dry ice and substituting it with freezing at -140°C (Cryo Freezer).تمت دراسة الطابع النووي لحشرة الفواكه القشرية Parthenolecanium corni على أشجار اللوز في قرية رنكوس- سورية عام 2008 . أظهرت النتائج وجود 16 كروموسوم للحشرة باستخدام طريقة محضرات الهرس الموصوفة من قبلGavrilov and Trapeznikova (2007) استبدل الجليد الجاف بالتجميد 140-°م (Cryo Freezer) .

Keywords


Article
Correlation between Microalbuminuria and Glucose/ Leptin ratio in a sample of Iraqi patients with type 2 diabetes mellitus
العلاقة بين التركيز المتناهي للالبومين في الادرار ونسبة الكلوكوز الى الليبتين في عينة من المرضى العراقيين المصابين بالسكر من النوع 2

Loading...
Loading...
Abstract

o study the association of serum leptin and glucose/leptin ratio with microalbuminuria in patients with type 2 diabetes mellitus at different durations, and to predict their effect on their renal function. A case control study was conducted in the International Diabetic Center at Al-Mustansiryia University in Baghdad-Iraq from 1st September 2008 to the 30th of July 2010. One hundred and eight male patients with type 2 diabetes mellitus (DM) were introduced in this study. Fifty three healthy subjects were used as a control. Fasting serum glucose, insulin, leptin, urea, creatinine and body mass index were estimated in both patient and control groups. Fifty three 49.07% out of 108 were diabetic for ≤2 years, while 55 patient 50.93% were diabetic >2 years. All patients were obese while healthy control subjects were not. Fasting serum glucose, insulin and leptin levels were found elevated in patients group while in control group their levels were found within normal range. Both urea and creatinine were also within the normal range for patients and control groups. Level of albumin in urine of patients with diabetes mellitus for ≤ 2years was found normal while in those with 3 to 6 or more than 6 years of DM, level of urinary albumin was found within the micro rang. A positive correlation with highly significant p value (<0.01) was found between patients (≤ 2 years and >2 years) serum leptin, glucose/leptin ratio and microalbuminuria. Conclusions: a strong association was found between serum leptin and glucose/leptin ratio with microalbuminuria in type 2 diabetic patients which can be used to predict the efficiency of their renal function at different durations and can be used as additional marker for the diagnosis of early stage of nephropathy. لتَحرّي تأثيرِ التركيزِ العاليِ لهورمونِ الليبتن ونسبته مع الكلوكوز على الوظيفةِ الكلويةِ لمرضى السكري بنوعِ 2 في مددِ مختلفةِ ، وخصوصاً تأثيره على كمية طرحِ زلالِهم البوليِ . أجريت هذه الدراسة في مركزِ السُكّريِ الوطني في الجامعةِ المستنصرية في بغداد/ العراق مِنْ الاول من /أيلولِ 2008 إلى الثلاثين مِنْ تموزِ 2010 مئة وثمانية مرضى ذكور مصابين بداء السكّري نوع 2 وثلاثة وخمسون شخصا غير مرضى اتخذوا كمجموعة قياسية . تم قياس كمية الكلوكوز الصائم ، الانسولين ، الليبتين ، اليوريا ، الكرياتينين و كتلة الجسم (Body Mass Index ) للمرضى ومجموعة السيطرة . اظهرت النتائج ان ثلاثة وخمسون (49.07 %) مريضا من اصل 108مريضا كانوا مصابين بداء السكري لمدة سنتين او اقل ، بينما كان55 مريضا 50.93 % يعانون من مرض السكري لأكثر من سنتين .على عكس المجموعة القياسية ، كان جميع المرضى مصابين بالبدانة . واظهرت الدراسة ان مستويات الكلوكوز الصائمِ ، الانسولين ومستويات الليبتن في مصلِ المرضى ، مرتفعة مقارنة مع المستوى الطبيعي في مصل الأشخاص الأصحاء وكانت معدلات اليوريا والكرياتينين ضمن المدى الطبيعيِ عند مجموعة المرضى ومجموعة السيطرةِ . وان معدل كمية الزلال في ادرارثلاثة وخمسون مريضا 49.07 % بالسكري نوع 2 ولمدة سنتين او اقل كانت ضمن المدى الطبيعي في حين ن معدل الزلال في ادرار 43 مريض بالسكري ولفترة تتراوح مابين (3-6)سنوات بالنوع 2 (78.18 %) و12 مريض (21.82 %)مصاب لفترةأكثر من 6سَنَواتِ بمرض السكري سجل ارفاعا قليلا عن معدله الطبيعي . وقد وجد ارتباط موجب قوي وبأحتماية أقل من 0.01 بين كمية الزلال في أدرار المرضى بالسكري بفترة أقل او اكثر من 2 سنة مع مصل اللبتين ونسبته مع الكلوكوز . نستنتج من ذلك ان بالأمكان استخدام مصل اللبتين ونسبته مع الكلوكوز اضافة الى كمية الزلال الدقيقة في الادرار كمؤشراضافي لاستدلال على كفاءةِ الوظيفةِ الكلويةِ لمرضى داء السكّري نوع 2 لمدد مختلفةِ كما ويساعد في التشخيص المراحل الأولى من التلف الكلوي .

Keywords


Article
Effect of Magnetic Technology of water treatment on egg production, Egg weight and Egg quality in leghorn pullets.
تأثير استخدام المياه المعالجة المغناطيسية في إنتاج البيض ، وزن البيضة والصفات النوعية للبيضة في دجاج الليكهورن

Loading...
Loading...
Abstract

he study was conducted at the poultry farm, Department of animal genetics/ Ministry of science and Technology for the period between 2/10/2007-8/1/2008 to investigate the efficiency of magnetic technology of water (MTW) in egg production, egg weight and egg quality in leghorn pullets.120 pullets were randomly distributed and subjected to four treatment, (T1) represented control, and T2,T3,T4 represented treatment of MTW with strength (500,1000,1500) gauses. The results showed Significant increasing in egg production rates (H.D) and significant (P≤0.05) improvement in consumed feed and conversion, also the results had shown increase in egg weight, Haugh units, shell thickness and yolk index. The results indicated that treatment with magnetic water is a good technological method for improvement of egg production and quality.أجريت هذه الدراسة في الحقل الحيواني التابع لقسم وراثة الحيوان / وزارة العلوم والتكنولوجيا للفترة الممتدة من2007/10/12-2008/1/8 لدراسة تأثير استخدام التقنية المغناطيسية في معالجة الماء على إنتاج البيض ووزنه ونوعيته في 120 دجاجة ليكهورن وزعت إلى أربع معاملات ، المعاملة الأولى تمثل السيطرة T1 والمعاملات الثلاثة الأخرى T2،T3،T4 عوملت بماء معالج مغناطيسيا وبشدة 500) ،1000،1500) كاوس . أظهرت النتائج زيادة معنوية في إنتاج البيض على أساس دجاجة / يوم وتحسن معنوي في كفاءة التحويل الغذائي وزيادة معنوية في وزن البيضة ، ارتفاع البياض ، وحدات هو وسمك القشرة ودليل الصفار . يتضح من النتائج إن استخدام التقنية المغناطيسية في معالجة الماء تقنية جيدة لتحسين إنتاج البيض ونوعيته في الدجاج البياض .

Keywords


Article
Using plant tissue culture technique to evaluate of three genotypes (Triticum aestivum L.) to salinity tolerance.
استخدام تقنية زراعة الانسجة النباتية في تقويم ثلاثة تراكيب وراثية من حنطة الخبز لتحمل الإجهاد الملحي

Loading...
Loading...
Abstract

he effect of five levels of sodium chloride (0.0, 0.5, 1.0, 1.5, 2) % on callus initiated from immature embryos of three genotypes of Triticum aestivum L. (I.E.Tamose 2, Rabeia, genotype 20) were investigated. Callus fresh and dry weight, cell contents of proline, carbohydrate as well as Na, Cl, K and Ca ions were used as parameters to determine the effect of NaCl on callus culture. The results showed Significant differences between genotypes in the most parameters studies significant reduction in callus fresh and dry weight as well as callus content of K, Ca ions and carbohydrate with NaCl concentration increased in the medium . On the other hand proline concentration Na and Cl ions were significant increased with NaCl concentration increased in the culture medium. Significant interactions were recorded between genotypes and salt concentration in their parameters. درس تأثير ملح كلوريد الصوديوم بالتراكيز (0.0، 0.5، 1، 1.5 ،0.2) % في نسيج الكالس المستحث من الأجنة غير الناضجة لثلاث تراكيب وراثية من حنطة الخبز وهي تموز 2 ، ربيعة والتركيب الوراثي 20 . اعتمد الوزن الطري والجاف للكالس ومحتوى خلايا الكالس من البرولين والكاربوهيدرات وعناصر الصوديوم والكلور والبوتاسيوم والكالسيوم كمؤشرات لتحديد تأثير ملح كلوريد الصوديوم في انسجة الكالس . اظهرت النتائج وجود اختلافات معنوية بين التراكيب الوراثية في اغلب الصفات المدروسة . انخفض متوسط الوزن الطري والجاف للكالس ومحتواه من عناصر البوتاسيوم والكالسيوم والكاربوهيدرات معنويا بزيادة تركيز ملح NaCl في الوسط الغذائي ، في حين ازداد محتواه من تركيز حامض البرولين وعناصر ايونات الصوديوم والكلور معنويا بزيادة الشد الملحي ، كما اظهرت النتائج تداخلات معنوية بين التراكيب الوراثية ومستويات الملوحة في اغلب الصفات المدروسة .

Keywords


Article
In vitro and in vivo, antibacterial effect of lactobacillus and ethanolic extract of sage Salvia officinalis on enteropathogenic E.coli (EPEC)
التأثير المضاد للعصيات اللبنية والمستخلص الكحولي لنبات الميرميا على بكتريا enteropathogenic E.coli (EPEC) الممرضة داخل وخارج الجسم الحي

Loading...
Loading...
Abstract

he antibacterial effect of Lactobacillus cell-free filtrate and ethanolic extract of sage Salvia officinalis on enteropathogenic E.coli (EPEC) were investigated in vitro and in vivo. In vitro, antibacterial activity of Lactobacillus and ethanolic extract of sage were determined by using well diffusion method. The results of ethanolic extract of sage showed moderate antibacterial activity even with high concentration of extract 20mg/ml with maximum inhibition zone 18mm. while, of Lactobacillus cell-free filtrate presented high antibacterial activity against E.coli (24mm) in vivo, thirty two albino male mice(age 8-10 weeks, weight ranged 23-27 gram) were used in this experiment. The animals were divided into four equal groups, include positive and negative controls. Histological analysis of intestine, liver and kidney showed that the mice infected with EPEC induce attaching and effacing (A/E) lesions and loss of microvillus actins rootlets as well as microvillus fragmentation and no significant changes in liver and kidney tissues of mice infected with EPEC. Normal microvilli and mucosal morphology observed in mice infected and treated with Lactobacillus and ethanolic extract of sage.تم قياس فعالية التأثير المضاد لبكتريا اللاكتوباسلس والمستخلص الكحولي لنبات المرميا على بكتريا الاشيريشياكولاي المعوية الممرضة باستخدام طريقة انتشار الحفر ، اظهرت النتائج فعالية متوسطة للمستخلص الكحولي لنبات المرميا كمضاد للبكتريا حتى في التراكيز العالية للمستخلص حيث وصل اعلى تثبيط الى 18ملم في تركيز 20ملغم/مل مقارنة مع اللاكتوباسلس ذات التثبيط العالي لنمو بكتريا الايشريشيا الممرضة حيث وصل الى 24ملم . في حين تضمنت الدراسة داخل الجسم الحي استخدام 32 ذكر من الفئران البيض تتراوح اعمارها بين (12-20) اسبوع واوزانها بين(23-27)غم . قسمت الحيوانات الى اربعة مجاميع متساوية بضمنها مجموعة للسيطرة الموجبة والسالبة . ثم قتلت الحيوانات وجمعت الاعضاء (الامعاء ، الكبد والكلى) لغرض الدراسة النسجية . اظهرت النتائج ان الحيوانات المصابة بالاشيريشيا الممرضة احدثت التصاق الامعاء وفقدان الشعيرات الدقيقة ، كذلك اظهرت النتائج عدم وجود تغيرات في نسيج الكبد والكلى للفئران المصابة بالايشيريشاكولاي الممرضة ، بينما اظهر الفحص النسيجي للفئران المصابة بالايشيريشا كولاي الممرضة والمعالجة باللاكتوباسلس والمستخلص الكحولي للمرميا شعيرات دقيقة طبيعية ومظهر طبيعي للامعاء .

Keywords


Article
Assessment of the Local Isolate ability Nocardia asteroids for production of biosurfactants and utilize Crude Oil and use mutation technology by Laser Irradiation for enhancement of their efficiency
أختبارقابلية العزلة المحلية Nocardia asteroids على أنتاج المستحلبات الحيوية وأستهلاك النفط الخام واستخدام تقنية التطفير باشعة الليزر لتحسين كفائتها

Loading...
Loading...
Abstract

he present study was performed to assess the ability of local isolate Nocardia asteroids to produce bioemulisifers and utilize crude oil at three concentrations (0.5,1,2) % on blue mineral salt agar and mineral salt broth. Four parameters were used to detect the production of the bioemulisifers: Diameter of dark blue halo around the colonies, the time of appearance, emulisification activity of supernatant, hydrophobicity of cell surface of suspension.The local isolate was subjected to mutation by laser irradiation at different exposure times (2,4,6,8,10,12)minutes. In this study the ability of both non mutated and mutated local isolate had been tested to utilize crude oil in soil sample was monitored through six weeks Results obtaind could be summarized as follows: The local isolate has shown the ability to emulsify crude oil as the sole carbon and energy source by bioemulisification, depending on four parameters, bioemulisifers production reaching maximum after utilizing 2% crude oil. Significant increase in production of bioemulisifers reaching maximum after, (6) minutes from exposure to Laser, depending on four parameters. Significant increase in total number of the cells in soil sample contaminated with 2% crude oil after the addition of bacterial filtrate of non mutated and mutated of local isolate.اجريت الدراسة الحالية لاختبار قابلية العزلة المحلية Nocardia asteroides على انتاج المستحلبات الحيوية واستهلاك النفط الخام بثلاثة تراكيز (0.5،1،2)% في الوسط الملحي الازرق الصلب والوسط الملحي السائل بأستخدام أربعة مؤشرات هي قطر الحلقة الزرقاء الداكنة حول المستعمرات النامية ، الوقت اللازم لظهورها ، الفعالية الأستحلابية لراشح الخلايا ، الصفة الكارهة للماء لسطوح الخلايا للعالق الخلوي ، أخضعت العزلة المحلية للتطفير باشعة الليزر ولاوقات تعريض مختلفة (12,10,8,6,4,2) دقيقة ، كما تم دراسة قابلية العزلة المحلية غير المطفرة والمطفرة على انتاج المستحلبات الحيوية واستهلاك النفط الخام في نموذج التربة خلال ستة اسابيع ، جاءت النتائج كالآتي: تمكنت العزلة المحلية من استحلاب النفط الخام كمصدر وحيد للكاربون والطاقة بالية الاستحلاب الحياتي ، بلغت اعلى قيمة لأنتاج المستحلبات الحيوية عند استهلاك النفط الخام بتركيز 2% بدلالة المؤشرات الأربعة . حدثت زيادة معنوية في معدل انتاج المستحلبات الحيوية بعد التعرض لاشعة الليزر وبلغ اعلى قيمة له بعد مرور 6 دقائق بدلالة المؤشرات الأربعة . حدثت زيادة معنوية في العدد الكلي للخلايا في نموذج التربة الملوث بالنفط الخام بلغ اعلى قيمة له بعد اضافة الراشح البكتيري سواء للعزلة المحلية غير المطفرة او المطفرة .

Keywords


Article
Determination the titer antibodies against LPS extracted from Pseudomonas aeruginosa isolated from eye infection
تحديد عيارية الاجسام المضادة لمتعدد السكريد الشحمي المستخلص من بكتريا Pseudomonas aeruginosa المعزولة من خمج العين

Loading...
Loading...
Abstract

rom September 2008 to May 2009, 122 specimens were collected by sterile cotton swaps from patients suffering from eye infection at Ibn Al-Haitham Teaching Eye Hospital, 12 of them (9.83% isolation percentage) were diagnosed as Pseudomonas aeruginosa isolates by using biochemical tests, API 20 E system: they were named (P(1), P(2),……..P(12)). The agglutination sera for the grouping of P. aeruginosa test show that all the isolates belong to the P. aeruginosa strains (6, 9, 12, 16). The result show that P10 isolate have a greater ability to adhesion when all P. aeruginosa isolates were tested on Congo red agar medium and adherence to smooth surfaces. The chemical analysis of crude LPS that was extracted from P10 by using digestive enzyme and hot phenol water method showed that the percentage of carbohydrates was 7.3 and the percentage of protein was 1.3. No nucleic acids were found while the chemical analysis of partially purified LPS that was made by gel-filtration chromatography by using Sephacryl 200 S showed that the percentage of carbohydrates in the partial purified LPS was 19.5% and the percentage of binding proteins was 0.006%. No nucleic acids were found. When the molecular weight of LPS was measured by gel-filtration chromatography by using Sepharose C1- 6B- 200 it was found to be 630957 Dalton. The sera were prepared by using two wild type rabbits (weight 2-2.5 kg). They were injected with five doses over 70 days of different concentrations of partially purified LPS that have been extracted from P. aeruginosa P (10) isolate. One rabbit was used as a control that has been injected with PBS. The titer of antibodies in sera was determined by passive haemagglutination and it was in the immunized rabbit’s sera 160, and the best concentration of LPS was 10µg.جمعت 122عينة للفترة من أيلول 2008 لغاية أيار 2009 من مرضى يعانون من التهاب العين من مستشفى ابن الهيثم التعليمي للعيون بواسطة مسحات قطنية معقمة. باستخدام نظام الAPI 20 E شخصت 12 عينة من هذه العينات و التي تمثل 9.83% من العينات انها بكترياPseudomonas aeruginosa . في حين اظهر التشخيص المصلي باستخدام اختبار التلازن المصلي لمجاميع الـ P. aeruginosa أن العزلات تعود للسلالات الآتية (16,12,9,6) و قد أظهرت النتائج ان العزلة P10 لها القابلية الأكثر على الالتصاق عند اختبار قابلية جميع العزلات على الالتصاق على الأسطح الملساء و اغار احمر الكونغو . تم استخلاص متعدد السكريد الشحمي الخام من العزلة P10 باستخدام طريقة الفينول الساخن حيث كانت نسبة التحليل الكيميائي للكاربوهيدرات 7.3% وللبروتينات 1.3% على التوالي في حين لم توجد أي أحماض نووية ، في حين اظهر التحليل الكيميائي لمتعدد السكريد الشحمي المنقى جزئيا بواسطة كروماتوكرافيا الترشيح الهلامي باستخدام هلام الـ Sephacryl 200 S أن نسبة الكاربوهيدرات كانت19.5% ونسبة البروتينات المرتبطة كانت 0.006% و لا يحتوي على احماض نووية . عند قياس الوزن الجزيئي لمتعدد السكريد الشحمي بواسطة كروماتوكرافيا الترشيح الهلامي باستخدام هلام الـ Sepharose C1- 6B 200 أظهرت النتائج أن الوزن الجزيئي لمتعدد السكريد الشحمي يبلغ 630957 دالتون . حضرت المصول بحقن أرنبين من النوع البري (2-2.5 كيلو غرام) بخمس حقنات على مدى70 يوما و بتراكيز مختلفة من متعدد السكريد الشحمي المستخلص من بكتريا الـ P. aeruginosa العزلة P10 والمنقى جزئيا مع استخدام أرنب سيطرة واحد حيث تم حقنه بمحلول دارئ الفوسفات . حددت عيارية الاجسام المضادة في المصول باستخدام تفاعل التلازن الدموي المنفعل و قد كانت العيارية لمصول الأرانب الممنعة ضد متعدد السكريد الشحمي 160 والتركيز الأمثل لمتعدد السكريد الشحمي هو 10 مايكروغرام .

Keywords


Article
Effect of growth regulators on rooting of Three Citrus rootstock propagated in vitro
تأثير منظمات النمو في تجذير ثلاثة أصول من الحمضيات المكثرة نسيجيا

Loading...
Loading...
Abstract

oft cuttings 15cm of three citrus rootstocks (Carrizo citrange, Troyer citrange, Swingle citrumello) which propagated in vitro and transplanting in Green house, and rooted in diluted solution at (0.0, 10NAA,10 IBA, 10 NOA, 10NAA+2IBA, 10 IBA+2NAA, 10NOA+2IBA) mg/L and Concentrated solution at (0.0, 1000 IAA,1000 IBA,1000 NAA,1000 NOA mg/L and Serdix, Serdix with sol.). Data of Rooting percentage, number of roots per plant after (40,50) days and their root lengths were investigated. Results showed that diluted solution significant effect on all character after (40,50) days, Based on diluted solution (10NAA+2 1BA) mg/L showed the highest rooting percentage, root per shoot, length of shoot reached (60%, 1.47 root/culting, 3.69cm ), respectively after 50 day While, there was no significant effected of concentrated solution in Rooting percentage after 40 days, 1000mg/L IAA gave highest rooting percentage reached 66.67% and highest mean in roots per shoot and length (1.53 root/culting , 2.77cm) respectively , after 50 days. There was no significant effect of stocks on Rooting percentage by using diluted and concentrated solution While, Troyer citrange showed highest mean in number of root reached 1.2 root/ culting, Carrizo citrange gave highest mean in length of roots reached 2.33 cm by using concentrated solution. جذرت العقل الساقية الغضة بطول 15سم من أصول الحمضيات Carrizo citrange ،Troyer citrange ، Swingle citrumllo من أمهات بعمر (4-5) سنوات مكثرة نسيجيا في محاليل مخففة للاوكسينات بالتراكيز (0.0 ، 10NAA، 10IBA ، 10NOA،10NA +2IBA،10IBA+2NAA،10NOA +2IBA) ملغم/لتر ومحاليل مركزة بالتراكيز (0.0 ،1000 IAA ،1000 IBA ،1000 NAA ،1000 NOA (ملغم/لتر إضافة إلى معاملتي Srdix وSerdix مع المحلول ) . أخذت الملاحظات عن النسبة المئوية للتجذير وعدد الجذور بعد (40،50) يوم وأطوالها بعد 50 يوم من التجذير . أظهرت النتائج أن المحاليل المخففة لمنظمات النمو قد أثرت معنويا في كل الصفات المدروسة بعد (40،50) يوم من التجذير، حيث أعطى التركيز (10NAA+2IBA)mg/Lأعلى نسبة تجذير بلغت 60% وأعلى متوسط عدد الجذور وأطوالها بلغت 1.47 جذر/عقلة و3.69 سم على التوالي بعد 50 يوم من التجذير في حين لم تؤثر التراكيز العالية لمنظمات النمو في النسبة المئوية للتجذير بعد 40 يوم من التجذير في حين أعطت أعلى نسبة التجذير 66.67% وأعلى متوسط عدد وطول جذور بلغت 1.53 جذر/عقلة و2.77 سم على التوالي عند التركيز mg/L IAA1000 بعد 50 يوم من التجذير . لم تختلف الأصول المدروسة معنويا في النسبة المئوية للتجذير باستخدام التراكيز المخففة والمركزة لمنظمات النمو في حين تفوق الأصل Troyer citrange معنويا في متوسط عدد الجذور والتي بلغت 1.2 جذر/عقلة باستخدام المحاليل المخففة في حين تفوق الأصل Carrizo citrange في متوسط طول الجذر بلغ 2.33 سم باستخدام المحاليل المركزة لمنظمات النمو .


Article
Effects of Pimpinella anisum oil Extract on Some Biochemical Parameters in Mice experimentally induced for human Polycystic Ovary Syndrome
تأثير المستخلص الزيتي لنبات الينسون على بعض المعايير الكيماحياتية والمرضية في الفئران المستحدث فيها متلازمة تكيس المبايض

Loading...
Loading...
Abstract

n this study, the effect of Pimpinella anisum oil (Anise oil) extract is evaluated on some biochemical parameters in PCOS mice as a model for human PCOS. Estrous cyclicity of 24 adult cycling mice was monitored by vaginal smears. After about 4 days, 18 mice received an intramuscular (I.M.) injection of a single dose of estradiol valerate (EV), one mg in 0.1 ml of corn oil to induce (PCOS), corn oil was injected to the six mice in the control group. After 60 days from injection, mice with (PCOS) were orally administered multiple doses (200, 400) mg/kg Body weight of anise oil extract for 15 days. The histological (ovary) and hormonal (FSH, LH, estradiol and progesterone) results showed that anise oil can decrease signs of PCOS in the ovarian tissue and altered concentrations of luteinizing hormone.تم في هذه الدراسة تقييم تأثير المستخلص الزيتي لنبات الينسون على بعض المعايير الكيمياحياتية في الفئران المستحدث فيها تكيس المبايض . تم عمل المسحات المهبلية لـ 24 انثى ناضجة بشكل دوري كل اربعة ايام . 18 انثى حقنت بالاسترادايول عن طريق العضل1ملغم في 0.1 مللتر من زيت الذرة لاستحداث متلازمة تكيس المبايض ، في حين حقنت 6 اناث بزيت الذرة كمجموعة سيطرة . بعد 60 يوم من الحقن ، جرعت الفئران المستحدث فيها متلازمة تكيس المبايض بجرعتين من المستخلص الزيتي لنبات الينسون (200،400) ملغم/كغم من وزن الجسم عن طريق الفم لمدة 15 يوم . اظهرت نتائج الدراسة النسجية للمبيض والهرمونية (الهرمون المحفز لنمو الجريبات ، الهرمون اللوتيني، الاسترادايول والبروجستيرون) بان المستخلص الزيتي لنبات الينسون يقلل من علامات متلازمة تكيس المبايض في نسيج المبيض ويساعد على افراز الهرمون اللوتيني في الفئران .

Keywords


Article
Testing the ability of Lactobacillus spp for Organic material degradation
اختبار قدرةعزلات Lactobacillus على تحليل المواد العضوية

Loading...
Loading...
Abstract

welve isolates of Lactobacillus sp from twenty four samples were collected from different sources:- four samples from soil (S), twenty samples from different foods includs Vegetable four (V), fruit tow (F), spoilage cooking food tow (F0), Dairy product like Youghart four (Y), cheese four (Ch), Cream one (C) and one sample from fish (Fm1), sheep meat( Shm1), Chicken meat (Chm1). These samples were tested shaply, microscopically, biochemicaly and their ability to grow and analyzed different organic material such material like tannic acid, phenol, chloroform, heptan with different concentrations(6,8,10)% by using different type of media likeN.A, MRSA, BHIA.The Lactobacillus spp organic material degradation ability were tested and shown the following results, isolates LY3, LCh1, LV1, LV, LF1, LF01were analyzed intermediate and minimum concentrations while two isolates LFM1, LChm1were able to analyzed of tannic acid when found with minimum concentration. The best media MRSA in grow and analyzed of tannic acid. The isolates LY2, LCh2, LC1, LF1, LF01showen ability to grow in all media when phenol were used, while the isolates LY2, LCh2, LC1are the best in analyzed from all isolates , media MRSA is the best media for analyzed The chloroform were used as substrate to testing ability of bacteria to grow the isolates LY2, LY3, Lch2, Lc1, LV2, LFm, LF1 are the best for grow, while isolates LY2, LY3, LChm showen best ability to analyzed. The media nutrient agar is the best. when heptan are used the isolates LY2, LY3, Lch2, LV2, LF1, LChm1 give best grow in 3 concentrations, while isolates LY1, LV2, LF1, Lf01 give best analyzed.The media nutrient agar is the best. تم الحصول على اثنتا عشرة عزلة من بكتريا Lactobacillus spp من مجموع اربع وعشرين عينة اخذت من مصادر مختلفة توزعت كالاتي :- اربع عينات من التربةS ، عشرين عينة من الاغذية المتنوعة شملت :-الخضروات اربع عينات V ، الفواكه (عينتان ) F ، الاطعمة المطبوخة التالفة عينتانF0 ، الالبان وشملت :-اللبن اربع عينات Y ، الجبن اربع عينات CH ، القشطة عينة واحدة C وعينة واحدة لكل من السمك FM1 لحم الضاءن SHM1 ولحم الدجاج .CHM1 اجريت لهذه العزلات اختبارات مظهرية ، مجهرية وبايوكيمياوية عديدة ، كما اختبرت قدرتها على النمو وتحليل العديد من المواد العضويةمثل :- حامض التانيك الفينول ، الكلوروفورم والهبتان وبمقدار 2 مليلتر من التراكيز (10, 8, 6)% من مادة اساس سابقة الذكر وباستخدام اوساط مختلفة منها .NA,MRSA,BHIA تم اختبار قدرة البكتريا على تحليل حامض التانيك ، امتازت العزلة LC1 بقدرتها على التحليل و بتراكيز عالية في حين امتازت العزلات LY3, LCh1, LV1, LV2, LF1, LF01 بقدرتها على التحليل بتراكيز متوسطة وواطئة ، استطاعت العزلتين Chm1, LFm1, من تحليل حامض التانيك فقط عند وجوده بتراكيز قليلة ، تفوق الوسط MRSA في دعمه لنمو البكتريا وتحليل حامض التانيك . تبين ان العزلات LY2, LCh2, LC1, LF1, LF01 اظهرت قدرة على النمو في جميع الاوساط عند استخدام الفينول كمادة اساس ، في حين العزلات LY2, LCh2, LC1 هي الاكفاء في التحليل من بين جميع العزلات ، تبين ان وسط MRSA هوافضل الاوساط للتحليل . تم استخدام الكلوروفورم كمادة اساس لاختبار قدرة البكتريا على النمو اذ تبين ان العزلات LY2, LY3, LCh2, LC1, LV2, LFm, LF1هي الاكفاءللنمو في حين العزلاتLY2, LY3, LChm اظهرت افضل قدرة على التحليل ، كان وسط N.A هو الافضل ، ا ما عند استخدام الهبتان تبين ان العزلات LY2, LY3, LCh2, LV2, LF1, LChm1 اعطت افضل نمو عند التراكيز الثلاث ، اما العزلات LY1, LV2, LF1, LF01 اعطت افضل تحليل و تبين ان وسط.A N هو الافضل .

Keywords


Article
Detecting some factors affecting Salmonella typhimurium adhesion and inhibition by Saccharomyces boulardii
التحري عن بعض العوامل المؤثرة على التصاق وتثبيط بكتريا Salmonella typhimurium بواسطة خميرة Saccharomyces boulardii

Loading...
Loading...
Abstract

ntibiotic sensitivity of Salmonella isolates was investigated, the isolates were sensitive to some antibiotics such as chloramphenicol, imipenem and most of them showed resistance to amoxicillin and naldixic acid. The hydrophobicity of Salmonella was investigated by applying BATH test (Bacterial Adherence To Hydrocarbons) using xylene. The range was between (21-90) %, the results showed that five isolates were hydrophobic including sal10 isolate. The surface layer proteins (SLP)of sal10 showed the ability to act as agglutinins by applying haemagglutination test with and without 0.5% mannose, also the bacteria seemed to possess pili -type1 because of its’ ability to agglutinate with human blood cells and yeast cells. The agglutination of the bacteria was inhibited in the presence of mannose.The isolate sal10 was adhesive to buccal epithelial cells in an average 52 cell/epithelial cell, while this average decreased to reach 24 cell/ epithelial cell in the presence of Saccharomyces boulardii which was able to inhibit 54% of the bacterial adherance. تم التحري عن حساسية عزلات Salmonella لعدد من المضادات الحياتية وقد كانت العزلات حساسة لعدد من المضادات منها chloramphenicol و imipenem وأغلبها مقاومة لعدد من المضادات منها amoxicillin وnaldixic acid . كما تم التحري عن صفة السطح الكارة للماء بطريقة الألتصاق على سطوح المواد الهيدروكاربونية بأستعمال الزايلين وقد تراوحت النسبة المئوية للألتصاق بين ( 90-21)% وكانت خمسة عزلات كارهه للماء ومنها العزلة sal 10 العائدة لنوع S. typhimurium. . أختبرت قدرة البروتينات السطحية المستخلصة للبكتريا على العمل كعوامل تلازن بأجراء أختبار التلازن الدموي بوجود أو عدم 0.5 % وجود سكر المانوز وكانت هذه البروتينات قادرة على العمل كعوامل تلازن وثبط عملها بوجود المانوز . من جهه أخرى كانت العزلة sal10 تمتلك شعيرات من النمط الأول وقد تم التحري عن ذلك بأستعمال طريقة التلازن الدموي بوجود أو عدم وجود المانوز وطريقة التلازن مع الخمائر بوجود أو عدم وجود المانوز، كانت البكتريا قادرة على التلازن مع خلايا الدم و S. boulardii وغير قادرة على ذلك بوجود سكر المانوز . كما كانت العزلة sal 10 قادرة على الألتصاق على سطوح الخلايا الظهارية بمعدل 52 cell/epithelial cell في حين كانت ملتصقة بمعدل 24cell/epithelial cell بوجود Saccharomyces boulardii حيث كانت الخميرة قادرة على تثبيط الألتصاق بنسبة54 %.

Keywords


Article
Effect of the Developmental Stage of Microspores, Growth Regulator and Medium type on Callus indication from Broad bean Vicia faba Anthers Culture
تاثير المرحلة التطورية للبويغات ونوع الوسط الغذائي ومنظمات النمو في استحثاث الكالس الأحادي من زراعة متوك الباقلاء Vicia faba

Loading...
Loading...
Abstract

anthers were taken from bean flower buds of the variety Aquadlce and microspore developmental stages were determined according to flower bud sizes. Anthers were cultured on modified Schenk and Hildebrandt medium (SH) supplemented with EDTA ferric monosodium salt to the SH medium which was taken from formulation of Murashige and Skoog (MS), casein hydrolysate 400 mg/l, some amino acids, and different combinations of growth regulators; kinetin and naphthalene acetic acid and 2, 4- dichlorophenoxyacetic acid (Kin + NAA + 2, 4-D) and benzyl adenine (BA + NAA + 2,4-D) in different concentrations. The combination (BA + NAA + 2, 4-D) used with flower bud sizes (7.1-8) mm, containing uninucleate microspores, gave better callus induction (50%). It was also found that the concentrations [1.0, 2.0] mg/l of ascorbic acid were better to prevent the accumulation of phenols in the medium than the concentration [0.0] mg/l. The cytological analysis revealed that the number of chromosomes in callus induced from flower bud sizes (2.5-6.4) mm contained diploid (2n=12 chromosomes), whereas chromosomes in callus induced from flower bud sizes (6.5-8.0) mm contained haploid (n=6 chromosomes) with the presence of some diploid cells (12 chromosomes).أخذت المتوك من البراعم الزهرية للباقلاء صنف Aquadlce إذ حددت كل المراحل التطورية للبويغات وحسب طول البراعم الزهرية ، زرعت المتوك على وسط Schenk and Hildebrandt (SH) المعدّل بأضافة تركيبة الحديد المستخدم في وسط (MS) Murashige and Skoog ومتحلل الكازين 400 ملغم/ لتر وبعض الأحماض الامينية كما اضيفت إليه توليفات مختلفة من منظمات النمو: كاينتين، نفثالين حامض الخليك ،2،4- ثنائي كلوريد فينوكسي حامض الخليك (2,4-D + NAA + Kin) على الترتيب وبنزيل ادنين (2,4-D + NAA + BA) وبتراكيز مختلفة . كانت افضل توليفة لاستحثاث الكالس في الوسط المعدل SH وبالتوليفة (2,4-D + NAA +BA) وللبراعم الزهرية بطول 7.1-8 ملم التي تحوي بويغات microspores احادية النواة uninucleate، وبنسبة استحثاث للكالس 50%، استخدمت ثلاثة تراكيز )0 ، 1 ، 2( ملغم/ لتر من حامض الاسكوربيك لتفادي إفراز المركبات الفينولية في الوسط الغذائي فكان للتركيزين (1 ، 2) تأثير ايجابي في اختزال المواد الفينولية من الوسط عما هو عليه في التركيز (0) إذ ظهرت المواد الفينولية في الوسط الغذائي ، كما فحص الكالس المستحث خلوياً فكانت نتائج الفحص أن الخلايا المستحثة من براعم زهرية طولها 2.5-6.4 ملم تحوي 12 كروموسوم= 2n ، في حين كان عدد الكروموسومات في الخلايا المستحثة من براعم طولها 6.5-8 ملم هو6 كروموسوم = n احادية غالبا مع وجود بعض الخلايا الثنائية ، 12 كروموسوم ، في نفس قطعة الكالس .

Table of content: volume:6 issue:2