Table of content

Journal of Basrah Researches (Sciences)

مجلة ابحاث البصرة ( العلميات)

ISSN: 18172695
Publisher: Basrah University
Faculty: Education
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of Basrah Researches- Sciences publish peer-reviewed research papers, aims to explore the research data, inventions, findings in all the field of applied sciences focusing on information that you can immediately use in your practice. The Journal of Basrah Researches- Sciences allows you to obtain effective and proven latest technological information regarding their current uses in the form of news items.
Date of First issue (1988)
No. of issues per year (4)
No. of papers per issue (22)
No of Issues published between 2004-2013 (53)

Loading...
Contact info

Journal of Basrah Research ( Sciences),College of Education for pure Science, University of Basrah, Basrah,Iraq
07801089172
dabrhs@hotmail.com


Table of content: 2011 volume:37 issue:2B

Article
تأثير هرمون Testosterone على الإصابة بطفيلي gigantica Fasciola وتأثيره على بعض انسجة الاعضاء الداخلية

Loading...
Loading...
Abstract

The present study revealed that the testosterone gave 66% cure rate in rabbits infected experimentally with Fasciola gigantica. The number of the worms was reduced in infected hosts as compared with a control group. It was noticed that the histopathological changes in liver, kidney, and spleen were reduced as well. The hormone causes the repair of infected tissues of infected organs. لقد سبب هرمون Testosterone شفاء 66٪ من الأرانب المصابة بطفيلي Fasciola gigantica كما قلل من إعداد الديدان المعزولة من الأرانب المصابة والمعاملة بالهرمون بالمقارنة مع الحيوانات غير المعاملة كما قلل من التغيرات النسيجية للكبد والكلية والطحال التي احدثها الطفيلي.

Keywords


Article
The effect of some aqueous plant extract and their powders on the biological activity of house fly Musca domastica L. (Diptera: Muscidae)
تأثير بعض المستخلصات النباتية المائية والمساحيق الجافة في بعض الجوانب الحياتية لحشرة الذبابة المنزلية ( Musca domestica L. ) (Diptera:Muscidae )

Loading...
Loading...
Abstract

Present study was carried out to evaluate the effect of some water plant extract and their powders. Namely Quercus brantti , Eucalyptus camaldelulensis , Plantago lanceolata and Rumex dentatus on the biology of the house fly Musca domestica L. to find out the best way for their control. Water extract had a high mortality percentage on eggs of the house fly, Q. brantti and P. lanceolata were the highest with 78.8 %,72.2 % respectively followed by E. camaldelulensis and R. dentatus the lowest with 65.5 % and 51.1 % respectively. On larvae Q. brantti extract was the most effective with 71.8 % while R. dentatus extract was in respect of the last with mortality rate 48.8 % , also the Q. brantti was most effective on accumulative mortality rate with 83/.3% while R. dentatus extract record 63.7% respectively. Pupal weights was revealed proportioned with the concentration of the aqueous , the highest concentration the lowest the pupal weight, Plant powder had an affect on mortality of adults of house fly, when its used as colour traps. Results also revealed that aqueous extracts of E. camaldelulensis and R. dentatus had areplent affect , while extract of Q. brantti and P. lanceolata have been an attractive affect. Results also revealed that mortality rates of eggs and larvae increased with increasing concentration , the 5 % conce. was the highest mortality followed by 10 % but 1 % conce. was the lowest. أجريت الدراسة لتقييم كفاءة المستخلصات المائية والمساحيق الجافة لنبات البلوط (الجفت) Quercus brantti lindle ونبات اليوكالبتوس Eucalyptus camaldelulensis ونبات الزباد Plantago lanceolata L. ونبات الحميض (الرومكس) Rumex dentatus L. في بعض الجوانب الحياتية لحشرة الذبابة المنزلية Musca domestica أظهر المستخلص المائي نسبة هلاك تراوحت بين (51.1 – 78.8)% لبيض الذبابة المنزلية وتفوقت مستخلصات الجفت والزباد إذ بلغت معدلات الهلاك لهما 78.8 % و 72.2 % على التوالي وكانت مستخلصات اليوكالبتوس والحميض أقل كفاءة منها وبلغت معدلات الهلاك لهما 65.5 % و 51.10 % على التوالي . كما تفوق المستخلص المائي للجفت في احداث أكبر معدل لهلاك اليرقات وبلغ 71.84 % عند تركيز 5% وسجل مستخلص نبات الحميض اقل معدل هلاك وبلغ 48.8 % في نفس التركيز, كما وان نسب الهلاكات التراكمية للاطوار اليرقية متباينة بين المستخلصات المائية للنباتات المدروسة إذ حقق مستخلص الجفت أفضل معدل هلاك تراكمي بلغ 83.3 % وسجل مستخلص الحميض أدنى معدل وبلغ 63.7 % عند التركيز 5%. وتبين أن العذارى الناتجة من اليرقات المعاملة بالمستخلصات المائية تنخفض أوزانها بشكل كبير أو تحدث لها تشوهات مظهرية أو تخرج منها بالغات مشوهة و أن المساحيق النباتية كان لهما تأثير واضح في هلاك بالغات الذباب المنزلي باستخدام الطعوم السامة والمصائد الملونة , وتبين أن مستخلصات نبات اليوكالبتوس والحميض كان لها تأثير طارد لليرقات أما مستخلصات الزباد والجفت كان لهما تأثير جاذب . أوضحت النتائج بأن هلاك البيض واليرقات والهلاكات التراكمية للاطوار اليرقية تزداد بزيادة التركيز المستخدم فقد حقق 10 % أعلى نسبة هلاك في جميع المعاملات تلاه تركيز 5 % وحقق تركيز 1 % أدنى نسب هلاك .


Article
AGlance on Sedimentary Nature of khor Abddullah Sediments , North West Arabian Gulf
دراسة في الخصائص الهندسية لرواسب خور عبدالله- شمال غرب الخليج العربي

Loading...
Loading...
Abstract

The coast and the seabed of North-West Arabian Gulf marine water have a uniquehydrodynamic and sedimentary environment,due toits morphological shapeand the hydrological effects of shatt Al Arab –karun river system and Shatt Al Basrah –khor Al-Zubair chanal ,besides other khors nearby the study area .All these variabls are considered as acontributing factorsin sediment yield of the study area. A high dust fallout contribution in the area and sand bars extension along the longtituinal axis of khor Abddullah lead to wide variations in sediment grain size distribution from silty clay to sandy mud textures.These phenomena conferming high hydrodynamic activities in the study area. Clay minerals identification indicates that the occurence of illite mineral is due to rapid sedimentation processes ,and a kolinite mineral origin is from eaolian source. تمثل منطقة شمال غرب الخليج العربي منطقة ذات طبيعة هيدروديناميكية وترسيبية متنوعة،فبسبب الطبيعة المورفولوجية لشكلالسواحل البحرية المحيطة بالمنطقة والطبيعة الفسيوغرافية لقاعها ووجود العديد من المؤثرات الهيدرولوجية؛ كتأثير نهري شط العرب والكارون وشط البصرة وخور الزبير والتأثيرات الموجية وعمليات المد والجزر فضلا عن وجود العديد من الاخوار في المنطقة؛ ادى كل ذلك لاختلاف المصادر المزودة لرواسب المنطقة.وكان للرواسب الريحية نسبة لايستهان بها في رواسب المنطقة،كما كان لوجود الحواجز الرملية وطبيعة الانحدار العام لقاع البحر تاثيراكبيرا في اختلاف التوزيع الحجمي لرواسب المنطقة،التي تراوح نسيجها الرسوبي بين النسيج الغريني الى الوحل الرملي دلالة على النشاط الهيدروديناميكي في المنطقة. كما ان دراسة طبيعة المعادن الطينية اشار الى ان وجود معدن الالايت ناتج عن حدوث عمليات ترسيبية سريعة فيما دل وجود معدن الكاؤلينايت على المصدر الريحي لهذه الرواسب .


Article
The Effect of Organic Solvent Extracts and Secondary Compound Extract on The Biology of House Fly Musca domastica (Muscidae: Diptera).
تأثير بعض مستخلصات المذيبات العضوية ومستخلصات المركبات الثانوية على الأداء الحياتي لحشرة الذبابة المنزلية Musca domestica (Diptera: Muscidae).

Loading...
Loading...
Abstract

Present study was carried out to evaluate the effect of some organic solvent extract and secondary plant compound of some plant namely Q. brantti , E. camaldelulensis , P. lanceolata and R. dentatus on the biological activities of the house fly Musca domestica to find out efficiency of plant extract against house fly. Organic solvent extract had also as affect on mortality of fly eggs Ethanol extract of E. camaldelulensis and R. dentatus had the best mortality rate ,while ethyl acetate and crube was the best for P. lanceolata and Q. brantti respectively. The ethanol & crude extract were the best mortality rate against larva of E. camaldelulensis reached 71.8 % and 71.6 % respectively then the ethanol extract of R. dentatus (71.04 %) and ethyl acetate to P. lanceolata (68.8 %), also the ethanol extract of E. camaldelulensis and R. dentatus showed high accumulated mortality rate to larvae (79.6%, 77.4%) respectively, while ethyl acetate extract of P. lanceolata got best mortality rate (81.4%) than the crude extract of Q. brantti (78.1%). Results also revealed that phenolic extract of E. camaldelulensis got best mortality rates for house fly eggs but for R. dentatus was the lowest while alkaloid extract for Q. brantti had the highest mortality but for P. lanceolata was the lowest mortality rate . On larval instars phenolic extract of P. lanceolata had the highest effect on the larval instar but Q. brantti was the lowest while alkaloid extract of R. dentatus was the highest mortality rate but P. lanceolata was the lowest rate . The Pupal weight revealy proportioned with the concentration of the extract. أجريت هذه الدراسة لتقييم كفاءة بعض مستخلصات المذيبات العضوية ومستخلصات المركبات الثانوية ( القلوانيات والفينولات ) لنبات الجفت Quercus brantti ونبات اليوكالبتوس Eucalyptus camaldelulensis ونبات الزباد Plantago lanceolata ونبات الحميضRumex dentatus في حياتية الذبابة المنزلية Musca domestica. أظهرت مستخلصات المذيبات العضوية تأثيراً كبيراً على هلاك البيض إذ تفوق مستخلص الايثانول لنباتي اليوكالبتوس والحميض (63.3, 71.1على التوالي) بينما تفوق مستخلص خلات الاثيل للزباد وبلغ 64.4وخليط المذيبات العضوية للجفت حيث بلغ 66.6 على التوالي. كما أظهرت النتائج أن خليط المذيبات العضوية والايثانول لنبات اليوكالبتوس أظهر تفوقاً في هلاك اليرقات (71.8% و 71.0% على التوالي) يليه مستخلص الايثانول للحميض (71.04%) ثم مستخلص خلات الاثيل للزباد (68.8%), كذلك سجل مستخلص الايثانول لليوكالبتوس والحميض أعلى معدل هلاك تراكمي(79.6% و 77.4% على التوالي) . وتفوق مستخلص خلات الاثيل للزباد (81.4%) وسجل مستخلص خليط المذيبات العضوية أفضل معدل للجفت (78.1%). بالنسبة لهلاك بيض الذباب فقد تفوق المستخلص الفينولي لليوكالبتوس (%7.75) على الحميض الذي أعطى أدنى معدل (%58.8), بينما سجل المستخلص القلواني للجفت (%76.6) أفضل معدل هلاك للبيض بينما أعطى الزباد أقل المعدلات لهلاك البيض(%71). أما في الدور اليرقي فتفوق المستخلص الفينولي لليوكالبتوس على الجفت حيث بلغ %72.9 و%96.23 على التوالي بينما تفوق المستخلص القلواني للحميض على الزباد حيث بلغ%64.43 و%65.13 على التوالي. كما تبين أن العذارى الناتجة من اليرقات في جميع المعاملات كانت منخفضة الأوزان وتتناسب عكسياً مع تركيز المستخلص المستخدم وكان تأثير المستخلصات الفينولية اكثر من المركبيات القلوانية في خفض اوزان العذارى.


Article
Composition structure of fish assemblage in Um Alnaaj, Al-Hawaizah marsh, Iraq.
الخصائص التركيبية لمجتمع الأسماك في بركة أم النعاج ، هور الحويزة ،

Loading...
Loading...
Abstract

The present include the composition of fish assemblage in Um Alnaaj, –Al-Hawizah marsh during the period characterized with low number of fish species collected with compare with other previous studies .cyprinidae, the dominant family was represented by eight species. The fish fauna consisted of ten native and three alien species , three seasonal and three occasional also .Hamiri (Barbus luteus ) was the most abundant species numerically comprising 33.7%. The diversity index ranged from 1.0 in July to 1.82 February , evenness index ranged from 0.5 in July to0.94 in February while richness index ranged from 0.95 in December to 2.48 in January. تناولت الدراسة الحالية الخصائص التركيبية لمجتمع الأسماك في هور الحويزه للمدة من كانون الثاني 2008- كانون الأول 2008 تميزت هذه الفترة بانخفاض عدد الأنواع (13) نوعا مقارنة بنتائج الدراسات السابقة ، سادت عائلة الشبوطيات على بقية العوائل وتمثلت بثمانية أنواع . اشتملت تركيبة التجمع السمكي على عشرة أنواع مستوطنة وثلاثة أنواع غريبة . بلغ عدد الأنواع المقيمة 7 أنواع و الفصلية ثلاثة أنواع والنادرة الوجود ثلاثة أنواع أيضا. احتلت اسماك الحمري Barbus lutus أكثر سيادة عددية وبلغت 33.7 % من عددا لأفراد الكلي .تراوح دليل التنوع بين 1.0 في تموز و1.82 في شباط ، أما دليل التكافؤ فتراوح بين 0.51 في تموز 0.94 في شباط ، و دليل الغنى فتراوح بين 0.95 في كانون الأول إلى 2.48 في كانون الثاني .


Article
Antibacterial activity evaluation of Allium sativum L. (garlic) extracts on Helicobacter pylori
تقييم الفعالية التثبيطية لمستخلصات الثوم Allium sativum L. ضد الجرثومة الحلزونية Helicobacter pylori

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, the antimicrobial effect of aqueous, alcoholic extract, fresh juice and powder solution were assayed against six isolates of Helicobacter pylori. All the extracts gave activity against the tested isolates under concentration 400 mg/ml. An aqueous extract gave activity higher than alcoholic extract while the fresh juice gave the highest effect on the tested isolates. The MIC value was determinate by the range from (150 - 350 ) mg/ml. Also the sensitivity was tested toward a number of common antibiotics, the results showed that the garlic extracts have activity near to antibiotics. درس تأثير مستخلصات الثوم Allium sativum L. المائي و الكحولي و كذلك العصير الطازج و محلول الباودر على ست عزلات سريرية من الجرثومة الحلزونية Helicobacter pylori و قد أبدت جميع المستخلصات تأثيراً تثبيطياً واضحاً ضد معظم العزلات عند التركيز (400) ملغم/مل و كان العصير الطازج قد سجل أعلى تثبيط من بقية المستخلصات إذ بلغ قطر منطقة التثبيط (35) ملم في حين كان قطر منطقة التثبيط للمستخلص المائي (26) ملم أعلى قليلاً من المستخلص الكحولي أما التركيز المثبط الأدنى MIC فقد تراوح بين (150-350)ملغم/مل كما أظهرت الدراسة بأن تأثير مستخلصات الثوم المائي و الكحولي كان مقارباً لتأثير المضادات الحيوية و أعلى في العصير الطازج و بذلك فأن هذه الدراسة قد أظهرت أنه بالإمكان إستخدام مستخلصات الثوم كبدائل دوائية منخفضة الكلفة و خالية من التأثيرات الجانبية بدلاًمن المضادات الحيوية ذات التأثيرات الجانبية و ذلك بعد إجراء الدراسات السريرية تفصيلياً.


Article
Study of Immobilization β-galactosidase purified from mold Aspergillus oryzae by solid state fermentations and it's applications in some dairy products
دراسة تقييد البيتاكالاكتوسايديز المنقى من عفن Aspergillus oryzae بطريقة تخمرات الحالة الصلبة وتطبيقه في بعض منتجات الالبان

Loading...
Loading...
Abstract

Chitosan was found to be the best immobilizer for β -galactosidase with efficiency 76.60% . Characteristics of the immobilized enzyme was studied , It was found that the best amount of enzyme to chitosan granules was 0.75 ml /0.5 gm, The optimum pH and temperature of the immobilized enzyme were found to be the same as for the free enzyme , however , a wider range of stability of both characters was observed . Immobilized enzyme activity by galactose was decreased in comparison with the free enzyme , The immobilized enzyme was found to retain 71.35% of β-galactosidase activity after 10 fold of use, The stability of the free and immobilized enzyme was studied at different storage periods. It was found that the immobilized enzyme retain all its activity at 5ºC, but about 9% of its activity was lost at 25 ºC ,while the free enzyme lost more than 12% and 29 % of its activity when stored at 5 ºC and 25 ºC respectively for 30 days . It was found that , for both free and immobilized enzyme , the highest hydrolysis of the lactose was when using lactose- acetate buffer solution which reached 66.2% and 81.54% respectively for 6 hours incubation at 50 º C , The lowest hydrolysis was found in in skim milk which were 40.72% and 61.84% , While in the whey it was 49.35% and 66.47% respectively. أظهر استعمال الكايتوسان تفوقاً في التقييد بكفاءة 76.60 % ودرست صفاته فوجد ان افضل كمية مضافة من الانزيم هي 0.75 مل / 0.5 غرام كايتوسان, كما وجد ان ا لرقم الهيدروجيني الامثل ودرجة الحرارة المثلى للانزيم المقيد مماثلة للانزيم الحر(50 م و(pH 5, الا انه حصل اتساع في مدى الثبات لكلا الصفتين , كما لوحظ انخفاض تأثير التثبيط بسكر الكالاكتوز على فعالية الانزيم المقيد مقارنة بالانزيم الحر , واحتفظ الانزيم المقيد بنسبة 71.35 % من الفعالية بعد استعماله 10 مرات. درس ثبات الإنزيم الحر والمقيد خلال مدد الخزن اذ لوحظ ان الانزيم المقيد احتفظ بكامل فعاليته عند درجة حرارة 5 م الا انه فقد اقل من 9 % من فعاليته عند 25 °م في حين ان الأنزيم الحر فقد اكثر من 12 % و 29 % من فعاليته عند الخزن بدرجة 5 و 25° م على التوالي خلال 30 يوم من الخزن . وجد عند استعمال الانزيم الحر والمقيد في تحليل سكر اللاكتوز ان اعلى نسبة تحلل كانت للاكتوز المتواجد في دارئ الخلات اذ وصلت الى 66.2 % و 81.54 % وفي الحليب الفرز40.72 % و61.84 % بينما في الشرش كانت نسبة التحلل 49.35 % و66.47 %عنداستخدام الانزيم الحر والمقيد على التوالي بعد 6 ساعات من الحضن على درجة 50 م.


Article
EFFECT OF NITROGEN FERTILIZATION AND EARTHING UP GROWTH AND YIELD OF SNAKE CUCUMBER
تأثير التسميد النتروجيني وعملية التصدير في نمو وحاصل خيار القثاء ]الصنف المحلي [

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment was conducted during the spring season of 2010 at Al- Der, Basrah.The aim of experiment was to study the effect of nitrogen fertilization and earthing up on growth and yield of snak cucumber cv. "local" .The experiment include 6 treatments were from interaction among three level of nitrogen fertilizer ( 0, 30, and 60 ) Kgs / donium and two earthing up (earthing up or no earthing up ) . Results Shoeed that increasing nitrogen levels increasd significant number Of latral branches , leaves , female and male flowers , the number of fruits per plants,yield per plant and total yield. While nitrogen fertilization reduces significant early yield . Erthing up increased all significant characteristics compard with no erthing up. The enteraction between each treatments of the study has significant effect on male flowers , early yield , yield per plant , and total yield . اجريت التجربة خلال الموسم الربيعي لعام ] 2010 [ في ناحية الدير / محافظة البصرة . اذ استهدفت تأثير السماد النتروجيني وعملية التصدير في نمو خيار القثاء صنف المحلي وحاصله . تضمنت التجربة 6 معاملات عامليه هي عبارة عن التوافيق الممكنة بين ثلاثة مستويات من السماد النتروجيني هي ( 0 او 30 او 60 ) كغم. دونم-1 ، ومعاملتين للتصدير ( تصدير وبدون تصدير ) أظهرت النتائج ان زيادة مستوى السماد النتروجيني ادى الى زيادة معنوية في عدد الافرع الجانبية والاوراق والازهار المذكرة والمؤنثة وعدد الثمار للنبات وحاصل النبات والحاصل الكلي ، بينما سبب التسميد النتروجيني الى انخفاض معنوي في الحاصل المبكر ، وقد ادت معاملة التصدير الى زيادة معنوية في جميع الصفات المدروسة مقارنةً بعدم التصدير . وكان للتداخل بين العاملين تأثير معنوي في عدد الازهار المذكرة والحاصل المبكر وحاصل النبات الواحد والحاصل الكلي .


Article
A study of molds and yeasts associated with Thelah fish Scomberoides commersonianus dried by solar dryer and by sun light during different storage periods
دراسة الأعفان والخمائر المصاحبة لأسماك الضلعة Scomberoides commersonianus

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to isolate and identify the molds and yeasts associated with Thelah fish Scomberoides commersonianus (Forskal,1775) which dried in laboratory using solar dryer and compared with sun dried fish which obtained from the local market in Basrah during 6 months storage periods at laboratory temperature (25±2)˚C from Jan.2007 to May 2008. The effects of temperature and pH on the molds were also studied. The following finding were obtained : Nine species of molds were isolated from dried Thelah fish, eight of them related to the genus Aspergillus except one species which related to the genus Penicillium .There were significant differences at (P>0.05) for means logarithmic numbers of molds in dried Thelah fish . A.niger had given the highest mean for logarithmic numbers of molds. Three types of yeasts were isolated and identified as: Candida albicans , C. catenuiata and Rhodotorulla sp. The first one gave the highest mean. From the other hand the number of molds and yeasts in the samples directly dried by sun light were found to be more than the solar dryer samples within the progress of storage periods up to 6 months. The study also showed that the means of radial growth of molds increased with increasing of temperature degrees up to 35 ˚C , while they decreased with increasing of pH values up to 4.5. The statically analysis results revealed significant differences (P>0.05) among the means of molds radial growth at all tested temperature degrees and pH values. أجريت هذه الدراسة لعزل وتشخيص الأعفان والخمائر المصاحبة لأسماك الضلعة Forskal,1775)) Scomberoides commersonianus المجففة مختبريا بأستخدام المجفف الشمسي ومقارنتها مع العينات المجففة تحت أشعة الشمس مباشرة وذلك من خلال خزنها لمدة ستة أشهر عند درجة حرارة المختبر ( 25±2 ) º م للفترة من كانون الأول 2007 الى مايس 2008 ، كما درس تأثير درجة الحرارة والدالة الحامضية في نمو الأعفان ، وقد أسفرت الدراسة عـن النتائج التالية : تم عزل وتشخيص تسعة أنواع من الاعفان من اسماك الضلعة المجففة تعود ثمانية منها الى الجنس Aspergillus ونوع واحد يعود إلى الجنس Penicillium ، وقد اظهر التحليل الاحصائي وجود فروق معنوية (P<0.05) في متوسطات لـوغـاريتم أعـداد الأعفان فـي أسـماك الـضلعة المجفـفة إذ حقق العفن A.niger أعلى متوسط للوغاريتم أعـداد الأعفان ، وتـم أيضا عـزل وتشـــخيص ثـلاثة أنـواع مـن الخمائر وهي Candida albicans و C. catenuiata و Rhodotorulla sp. وقد حققت الخميرة الأولى أعلى متوسط ، ولوحظ أزدياد أعداد الاعفان والخمائر في العينات المجففة تحت أشعة الشمس مباشرة مقارنة مع العينات المجففة بالمجفف الشمسي مع تقدم مدة الخزن لغاية 6 أشهر. وأظهرت النتائج حصول زيادة في متوسط أقطار الأعفان بأرتفاع درجة حرارة الحضن لغاية 35 º م ، بينما لوحظ أنخفاض متوسط أقطار الأعفان بزيادة قيمة الدالة الحامضية للوسط الزرعي لغاية 4.5, كما أظهرت نتائج التحليل الاحصائي وجود فروق معنوية (P<0.05) في متوسط أقطار الأعفان المدروسة في جميع درجات الحرارة وقيم الدالة الحامضية المختبرة للعفن نفسه.


Article
Hybrid System Geno-Fuzzified Neural Network For Solving Some Classification Problems
نظام هجين: تضبيب شبكة عصبية-جينية لحـــل بعـض مسائـل التصنيــف

Loading...
Loading...
Abstract

This paper presented a hybrid method consisting of three intelligent systems (artificial neural networks, fuzzy logic, genetic algorithms), since these systems are effective in solving different issues but all the system suffers from some problems that reduce efficiency, so it was to integrate these systems with some To give the system benefit from the advantages of each method and encroaches on the disadvantages. We used in this research method of a hybrid resulting from a combination of fuzzy logic and neural networks, as used fuzzy logic to fuzzified training data and weights used in the neural network, and this method is called fuzzified neural networks, which gives the network a greater ability to generalize and accelerate the convergence process, but this method suffers of a problem in determining the number of fuzzy sets and optimal fuzzy weights, as the experiment method used to select it. To resolve this problem, genetic algorithm was used to determine the best number of fuzzy sets and the best fuzzy weights through research, which makes the network more efficiently trained. قَدَّم هذا البحث طريقة هجينة تتكون من الأنظمة الذكية الثلاثة الشبكات العصبية الاصطناعية، المنطق المضبب، الخوارزميات الجينية، إذ تعد هذه الأنظمة فعالة في حل مسائل مختلفة إلا أن كل نظام يعاني من بعض المشكلات التي تقلل كفاءته، لذا تم دمج هذه الأنظمة مع بعض لتعطي نظاماً يستفيد من محاسن كل طريقة ويتعدى عن مساوئها. استعملنا في هذا البحث طريقة هجينة ناتجة من الجمع بين المنطق المضبب والشبكات العصبية، إذ استعمل المنطق المضبب لتضبيب بيانات التدريب والأوزان المستعملة في الشبكة العصبية وتسمى هذه الطريقة تضبيب الشبكات العصبية، الذي يعطي الشبكة قدرة أكبر على التعميم ويسرع من عملية التقارب، ولكن هذه الطريقة تعاني من مشكلة في تحديد عدد المجاميع المضببة والأوزان المضببة المثلى، إذ تستعمل أسلوب التجربة لتحديدها. لحل هذه المشكلة استعملت الخوارزمية الجينية لتحديد أفضل عدد من المجاميع المضببة وأفضل أوزان مضببة من خلال البحث ، مما يجعل الشبكة تتدرب بصورة أكفأ.

Table of content: volume:37 issue:2B