جدول المحتويات

مجلة كلية الفقه

ISSN: 19957971
الجامعة: جامعة الكوفة
الكلية: الفقه
اللغة: Arabic

This journal is Open Access

حول المجلة

تعنى مجلة كلية الفقه بنشر البحوث العلمية الرصينة ذات العلاقة بمختلف العلوم الاسلامية واللغة العربية والتاريخ ومختلف الاختصاصات الانسانية والتي لم تنشر او تقدم للنشر سابقاوهي مجلة علمية فصلية تصدرها كلية الفقه-جامعة الكوفة تاريخ اول عدد صدر سنة 2005عدد الاعداد التي تصدر في السنة2

Loading...
معلومات الاتصال

E-mail: fqh@uokufa.edu.iq

جدول المحتويات السنة: 2007 المجلد: العدد: 4

Article
أوهام الباحثين في سيرة الشريف الرضي

المؤلفون: الدكتور حسن الحكيم
الصفحات: 1-15
Loading...
Loading...
الخلاصة

إن الغرض من هذا البحث التماس الأوهام فيها الباحثون والدارسون لسيرة الشريف الرضي أبي الحسن الموسوي ( 359هـ ـ 406هـ ) , وقد حسبها هؤلاء حقائق لا لبس فيها , فجاء هذا البحث ليسلط الأضواء على شخصية الشريف الرضي من تلك الأوهام , وقد كان التاريخ الألفي لوفاته ( رضي الله عنه ) مناسبة جديرة بالاهتمام لعرض هذه الأوهام التي حددتها


Article
دلالة (الحج) في التعبير القرآني قراءة في أبعاد المفهوم ودواعي الوجوب

المؤلفون: سيروان عبد الزهرة الجنابي
الصفحات: 16-33
Loading...
Loading...
الخلاصة

متتناول هذه الدراسة الرابطة المضمونية بين مفهوم الحج في معطاه اللغوي الاصل ومفهومه في المنظور الاصطلاحي عند اهل الشريعة على وفق دلالته في التعبير القرآني ومدى القياس بين هذين المفهومين من حيث التباين والتوافق، ويقارب الباحث في هذه الدراسة ايضا رصد الصياغات اللغوية التي تثبت أن فريضة الحج دعوى تعبدية واجبت الاداء على الناس كافة ويبحث عن القناعات التي توصلنا الى القول الفصل في هذا الموضوع باطمئنان، ثم يُتلمس من النص القرآني دلالة التخفيف على الناس من عبء هذه الفريضة العسرة ، وهل كانت هذه الفريضة حتمية الوجوب على الكل المجموعي ام انها خاصة ببعض الناس دون البعض الاخر ، وهل ان الحج امر حتمي دائمي في كل سنة على المنصوص عليهم في الكتاب المقدس، وإذا حكمنا الاطمئنان بان الحج امر لابد منه لانه يعد احدى موجبات العبادة فانا سنتساءل حينئذ عن الدواعي الوجوبية لهذه الفريضة


Article
قراءة في القانون رقم 56 لسنة 2000 (قانون تعديل قانون أيجار العقار رقم 87 لسنة 1979)

المؤلفون: عزيز الخفاجي
الصفحات: 34-56
Loading...
Loading...
الخلاصة

Rental contract regarding as an important contract in individuals life , for this reason , the legislator stressed and named it in separate name as well as supported it by special provisions as well as public provisions .. Iraqi civil code No. (40) 1951 dealing with provisions of rental contract in Article ( 846 through 722 ) , and also regulated it in details , but these provisions in now days not be harmonize with society needs in rent real estate which prepared to life , for this reason the legislator insisted on prepered special codes regulating this issue , like rental code for real estate No. ( 87) 1979 and then made emandments on same issue by code No.(56) 2000 , which made a huge of debates among the legal stuff . The amendment which prepared by legislator in both of tow codes mentioned above was on acceptance element in rental contract only . We know , the civil law doesn’t accrue without this element as well as other element like the content of contract and the reason ,The acceptance element must be focusing on critical matters , like the place of rental contract , fee and the duration . By code ( 56) 2000 , made a crucial and critical amendment in this issue , such as the first party ( the owner ) has not right to make changes in fees , and the rental contract will be continue while the second party still existence in same real states , as well as amendment like made provisions regarding with evocation . فقد قررت بعد التوكل على الله سبحانه . أن أسجل الملاحظات التي أرى أن واجبي يقتضي تسجيلها على القانون رقم 56 لسنة 2000 . وهو قانون تعديل قانون أيجار العقار رقم 87 لسنة 1979 . تحقيقا" لغرضين أساسيين من بين عدة أغراض ـ هما : 1 ـ انني أدرِِِِّس هذه الماده ضمن مواد القانون المدني لطلبة كلية القانون ـ وهذا يحتم علي ان أتناول كل تشريع يصدر في هذا المجال بالنقد والتحليل ـ مبرزا" إيجابياته وسلبياته . لتكون الصورة واضحة أمام دارسي القانون .فهذا الأسلوب هو الأفضل بأعتقادي لبناء عقلية قانونية قادرة على بناء نظام قانوني يواكب تطور المجتمع ويصون حقوق الأفراد فيه 2 ـ السعي لنشر هذه الملاحظات اذا ما وجدت الى ذلك سبيلا تعميما" للفائدة . وأملا" في أخذها . او أخذ بعضها . بعين الأعتبار عند ما تتاح أمام المشرع فرصة أعادة النظر في هذا القانون مرة أخرى . وبما ان الأمر بهذه الصورة . فأنني حاولت ان أتحرر بعض الشئ. من بعض القيود الشكلية للبحث لأكاديمي . كي أجد المرونة اللازمة في تدوين ملاحظاتي . ورغم محاولاتي تلك تجدني ارجع الى أصول البحث العلمي قدر استطاعتي . فذلك مالا أستطيع تجنبه نهائيا" لأسباب كثيرة . أهمها ان البحث هو مهنتي التي أجيدها . او هكذا ينبغي ان أكون. وعليه لابد من مقدمه بسيطة قبل ان أتطرق الى القانون موضوع البحث .


Article
الدلالة الصوتية في القرآن

المؤلفون: محمد حسين علي الصغير
الصفحات: 57-78
Loading...
Loading...
الخلاصة

انصبت عناية القرآن العظيم بالاهتمام في ا ذكاء حرارة الكلمة عند العرب، وتوهج العبارة في منظار حياتهم، وحدب البيان القرآني على تحقيق موسيقى اللفظ في جمله، وتناغظ الحروف في تركيبه، وتعادل الوحدات الصوتية في مقاطعه، فكانت مخارج الكلمات متوازنة النبرات، وتراكيب البيان متلائمة الاصوات، فاختار لكل حالة مراده الفاظها الخاصة التي لا يمكن ان تستبدل بغيرها فجاء كل لفظ متناسب مع صورته الذهنية من وجه، ومع دلالته ا لسمعية من وجه آخر، فالذي يستلذ السمع، وتستسيغه النفس، وتقبل عليه العاطفة هو المتحقق في العذوبة والرقة، و الذي يشرأب له العنق، وتتوجس منه النفس هو المتحقق في الزجر والشدة، وهنا ينبه القرآن المشاعر الداخلية عند الانسان في ا ثارة الانفعال المترتب على مناخ الالفاظ المختارة في مواقعها فيما تشيعه من تأثير نفسي معين سلبا وايجابا.


Article
العوامل التأريخية لنشأة مدارس الزهد في المشرق الإسلامي، وأثرها على ظهور التصوف

المؤلفون: عبد الرضا حسن جياد الحسيناوي
الصفحات: 79-100
Loading...
Loading...
الخلاصة

In this search which I care in it do a details picture about progress and development and appearance of the Islamic asceticism and the Effected of the ascetic Moslems (Allah agree on them) in the life (think, social, economical) sides, since the Islam starting age until the end of the second Hegira century, the acceptable, in the mastership of this sides from details connected with asceticism principle since the Islam appearance as celestial religion Allah choice it and increase his status the prophet of Allah (Allah pray on him and his family) Missionary and precursor for God laws, which was and still simulation the human mind with soul of human justice, and God views of world and after world, the good element aimed for winning in this two sides, and evil element still loser in two places in world and after world. So, the friends (Allah agree on them) and have a great minds do from the a great prophet (Allah pray on him and his family) as a symbol, and made a big step for the believed generations after them and a clear road in the asceticism which grew and developed not as a motion or bent yet as human and ethical principle of God letter, and our prophet Sunna Mohammad Bin Abed Allah (Allah pray on him and his family), and he became as a life project reverse the best ethical for Islam which speak a bout it the sky venerable value, with out any influence says, and the Islam explorer with asceticism. هذا البحث تبيان لزهد المسلمين بأمور الدنيا، وتحقيرهم أياها، والتقليل من شأنها، وعدم تأثرهم بزخرفها ومباهجها، وترجيحهم ما نصته فيم السماء والاهتداء بها، وتسديد الخطى نحو التوفيق في اليوم الآخر، والفوز برضى الله عز وجل. فالزهد بالدنيا هو الصلاح في الدنيا والفلاح في الآخرة وهذا ما يتمناه كل مسلم آمن بالله وبسنة رسوله الأكرم . أن الزهد الإسلامي ولد مع ولادة الإسلام وكان وما زال من مكارم الأخلاق، عززه وأرسى دعائمه نبينا محمد ، وظهر الزهد إسلاميا وجزءً من عقيدة سمحة جوهرها الأخلاق والعدالة والمساواة بين أبناء المجتمع الواحد، وهذا ما أمر به الصحاب الكرام  كما امنوا بمبادئ دينهم الإسلامي الحنيف.


Article
رئيس الجمهورية في العراق رئيس في نظام برلماني أم رئاسي؟

المؤلفون: علي يوسف الشكري
الصفحات: 101-116
Loading...
Loading...
الخلاصة

Anew Iraq constitution ( inter in force in 2005) had been a adopted bicameral system , & this facts due to raise a mark question , if this system meaning a necessary in Iraq or as support for federalism ? We review all opinions , the correct one is to be necessary , but if build on force on qualifications only ,as the real of construction of this council depend on ethical & racial fundamentals . The bicameral system in Iraq had been consist on tow council , the first one is deputies council & the onther is federal council. The first one consist on as one member per 100,000 Iraqi citizens , while the enther still unknown according to present constitutions, the deputies council had full authority to set- up by law the federal council. We lave anote in this facts , its had better if Iraqi constitution mention the wider lines of federal council so as to avoid any conflicts may will appear in fut منذ سقوط النظام الملكي في العراق عام 1958 ، والدساتير المؤقتة تتوالى ، وتتوالى معها دكتاتوريات قائدة لانقلابات عسكرية وقائمة على رأس السلطة التنفيذية ، وكل منها يدعي أنه جاء لإنقاذ الأمة من ويلات نظام بائد عفا عليه الزمن . وتوجت هذه الدساتير بدستور عام 1970 المؤقت الذي ظل قائما حتى سقوط نظام حكم صدام حسين عام 2003 . وتلا هذه المرحلة ، صدور قانون إدارة الدولة للمرحلة الانتقالية ، وفسّر هذا القانون عبارة (المرحلة الانتقالية ) بالمرحلة المطلوبة لوضع دستور عراقي دائم وتشكيل حكومة عراقية جديدة على أن يكون أخر موعد لتشكيلها 31 كانون الأول 2005. وفي 15 تشرين الأول 2005 استفتى الشعب العراقي على الدستور الدائم ، وهو الأول بعد سقوط النظام الملكي . وتبنى هذا الدستور نظاما جمهوريا برلمانيا اتحاديا ، إلا أنه لم يذكر بين ثنايا نصوصه تعبير الاتحاد الدستوري أو المركزي أو الفدرالي . لكن مناقشات وضع مسودة هذا الدستور ومساجلاته وتجاذبات القوى والتيارات السياسية والمؤسسات الدستورية التي نص عليها ، كلها تشير إلى أن المشرع الدستوري تبنى النظام الفدرالي .


Article
الأطر التنظيمية للمعارضة السياسية في إيران على عهد محمد علي شاه 1907-1909( )

المؤلفون: د. فليح حسن علي --- م. صباح كريم رياح
الصفحات: 117-134
Loading...
Loading...
الخلاصة

This research aimed to explain the frameworks Arrangementes of the political opposition in Iran during the rule of Muhammad Ali Shah , through the period between the years 1907- 1909. It divided into Two topics , the first explained the associations and parties which established during this time , and the secand dealed with the journalism. We ended the research with a conclusion in which we fixed the main resultes which the research reached. تعد مدة حكم محمد علي شاه 1907-1909 ، انعطافة تاريخية مهمة في تاريخ ايران المعاصر ، لما شهدته تلك المدة من تطورات خطيرة على المستوى التشريعي والسياسي ، اثرت تأثيراً كبيراً في بنى النظام السياسي الايراني لا في العهد القاجاري فحسب ، وانما تعدت ذلك الى المراحل اللاحقة. فقد اسهمت الثورة الدستورية( ) في تعزيز نضال وصلابة موقف الرأي العام الايراني تجاه السلطة القاجارية الاستبدادية. عرف عن محمد علي شاه ظلمه وطغيانه ، فقد وصفه السير برسي سايكس في كتابه History of Persia بقوله: "محمد علي شاه ، هو ظالم وطاغية شـــــــرقي من النوع الســـــــيء جداً كما كان جشعاً وعديم المبــــــــاديء ومعادياً وبشدة للدستور ..." ( ).

الكلمات الدلالية

الجمعيات والأحزاب --- الصحافة


Article
المكوَّن الدلالي في سورة ( القمر ) المباركة

المؤلفون: الدكتور محمد جعفـر
الصفحات: 135-144
Loading...
Loading...
الخلاصة

when the cyanotic analyzer mantes to represent the text owned by a big semantic hegemony it puts it is effects on all it is corners this will be a starting point from the specify characteristic a cording to “the semantic constituencies “ thus the research considered sura al – qamar , the considered has be care as umbra of semantic hegemony that fawned they if semantic hegemony witch cockney between the boon and the a guy on mode of sign and the semantic spread , arrive to do the ghost and the mind of has the marked by in the address . عندما يسعى المحلل الدلالي الى تمثل النص الذي تملكه مهيمنة دلالية كبرى تحط آثارها على اركانه كلها يكون ذلك انطلاقا من النظر إلى خاصته الكلامية على أساس من ( المكوَّن الدلالي ) الذي يقود إلى قراءة دلالية متماسكة تتعايش مع المدخلات المعجمية التي تظهر على السطح لصنع منها مشيرات دلالية ؛ لتصل إلى لائحة المعنى وقد تفتت المفاهيم المكونة إلى مكونات متنوعة تحمل مجموعة من السمات ( المتقاربة ) تكون قادرة على تحليل العلائق بين الكلمات كل بحسب سياق استعماله الكلامي ومدخله المعجمي 0 هكذا كان النظر الى سورة القمر المباركة ؛ فقد صار البحث الى مجموعة من المهيمنات الدلالية التي تتشكل مجتمعة لتؤسس لمهيمنة دلالية كبرى تتوسط بين ثنائية النعيم و العذاب على نحو من الايحاء و انفتاح الدلالة، وصوغ ذلك بما يعمل الخيال و العقل ؛ فينتج الخطاب المتفرد.


Article
النّظريّة الإعجازيّة للتَّنزيل

المؤلفون: مشكور العوادي
الصفحات: 144-161
Loading...
Loading...
الخلاصة

The first Moslems' efforts had started by the supervision of the Great Prophet to collect, arrange, and to write or record the holy Quran .For what is meant by "collect" is to learn by heart and the written scripts since the Prophet's era to Othman Ibn Affan's era .The close evidences and the certified tales emphasized that the Quran was written or recorded as it was sent dawn, and that these records or scripts were kept very carefully .In addition, there were the seven letters reading that facilitated the different dialects of the tribes, kept its unity and assisted the Quranic coalition. We say it is a theory due to the non sufficient evidences .So we tried, by these lights ,to reach the shiner introductions of the great prodigy witticism .This theory indicates the ability of the prodigy unity to support the religion props and control it within its composition that had been prepared to it by His Almighty God, especially that our prophet's miracle is his mission ,and his mission is his miracle and both of them are the Great Quran. So the prodigy theory means that the prodigy and the protest with it are not different on the level of its sending down nature, its arrangement pattern or its style difference which affirm the Quran prodigy by notice its movement which is its prodigy. إن القرآن الكريم هو تنزيل رب العالمين المعجز على النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم المكتوب في المصحف المنقول عنه بالتواتر المتعبد بتلاوته ، أنزله الله سبحانه وتعالى على قلب النبي عن طريق الوحي متعّهداً بحفظه ورعايته ، لتبليغه الى عبادة .. وبعد : فقد بدأت جهود المسلمين الأوائل بإشراف الرسول الأكرم على جمعه وترتيبه وكتابته إذ المقصود بجمعه حفظه واُستظهاره في النفوس وكان هذا أوّلاً ومن ثم كتابته بعد جمعه من الصحابة والصحف المكتوبة فيه من عهد الرسول إلى عهد الخليفة عثمان بن عفان ، وقد توافرت القرائن القريبة والروايات المعضّدة التي تؤكد أن القرآن كان يدون حالة نزوله وأنّ هذه المدونات كانت تحفظ وتتلى بدقة وإحكام ، تسجيلاً وتوثيقاً .. كما كانت القراءة بالأحرف السبعة تيسيراً للهجات المختلفة للقبائل وحفظاً على وحدتها وتعضيدها للائتلاف المصحفي . وإنّ استقراء المصحف القرآني على اختلاف مرحلتي نزوله : مما نزل قبل هجرة الرسول إلى المدينة وان كان نزوله بغير مكة وهو المكّي أو ما نزل بعد الهجرة وإن كان نزوله بمكة وهو المدني .. يدل على إعجازه في كل مناحيه ومجالاته إذ لا يقتصر على جانب محدد ، وإن اختلف هذا التّرتيب النزولي فما أخلّ ذلك بإعجازه ليدلل على أنّ القرآن معجز بكل دلائله بغض النظر عن ترتيبها ، فهو عامّ في خصوصيته وخاصّ في عموميته لا تشوبه شائبة محققاً القصد نزولاً وتدويناً وبياناً ، وهو محفوظ عبر الأزمنة والأمكنة من تلاعب الإنس والجنّ ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا ...

جدول المحتويات السنة: المجلد: العدد: