Table of content

Rafidain journal of science

مجلة علوم الرافدين

ISSN: 16089391
Publisher: Mosul University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

A Scientific and evaluated journal published by the college of Science, University of Mosul,
Date of first issue (1976)
No. of Issue per year (4)issues till the end of 2012 and 6 issue from 2013.
No. of paper per Issue (~250)
No. of Issue published between 1976-2012 (69)

Loading...
Contact info

Phone number: 07703325996
e. mail: rafjoursci@alrafidensciencejournal.com

Table of content: 2005 volume:16 issue:8A عدد خاص بعلوم الحياة

Article
Development of the Humoral Immunity on Infection by Tuberculosis Using Guinea Pigs as Experimental Animals
تطور المناعية الخلطية عند الإصابة بالتدرن باستخدام خنازير غينيا كحيوانات مختبرية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried to clarify the development of the humoral immunity due to infection by Tuberculosis through artificial infection with three Mycobacterium types using Guinea Pigs as experimental animals. Results indicate that the Humoral immunity (Antibodies Level), which measured by ELISA serology technique (Enzym-Linked Immuno Sorbant Assay), arise progressively and stimulated evidently during the third week of infection, and it found that quickness of passing over the Cut-Off Level (means Tuberculiosis infection is positive by the used ELISA technique) depends on the type of injected Tubercle bacilli and the quickest was the local isolate Mycobacterium tuberculosis (day 26) then M. bovis (day 29) and standard strain M. tuberculosis.أجري هذا البحث لبيان تطور المناعة الخلطية عند الإصابة بالتدرن من خلال إصابة اصطناعية بثلاث أنواع جرثومة التدرن وباستعمال خنازير غينيا كحيوانات مختبرية. بينت النتائج ان المناعة الخلطية Humoral Immunity (مستوى الأضداد) والتي تم قياسها بطريقة الفحص المصلي ELISA (Enzym-Linked Immuno Sorbant Assay)، تنشأ تدريجياً وتتحفز بوضوح خلال الأسبوع الثالث من الإصابة ووجد ان سرعة عبور قيمة المستوى الفاصل Cut Off Level (الذي يعني إصابة موجبة بالتدرن) يعتمد على النوع المحقون من عصية التدرن وان أسرع عبور حصل في حالة العزلة المحليةMycobacterium tuberculosis (اليوم 26) تلتها M. bovis (اليوم 29) ثم السلالة القياسية M. tuberculosis.

Keywords


Article
The Effects of Three Biological Agents Control on Khapra Beetle Trogoderma granarium (Everts.) (Coleoptera : Dermastidae)
تأثيرات ثلاث من عوامل المكافحة الإحيائية على خنفساء الحبوب الشعرية Trogoderma granarium (Everts) (Coleoptera : Dermastidae)

Loading...
Loading...
Abstract

In the first part of this study the Khapra Beetle eggs were impacted to the corn seeds that treated with concentration 2×106 spore/ml of Bacillus thuringiensis (Berliner) and 2×106 spore/ml of Trichoderma harizanum (Rifia) and 4×105 spore/ml of Beauveria bassiana (Vuill), they were highly effective, the mortality percentages of this insect were 92.5, 88 and 92.6% respectively. In the second part of this study three kinds of sacks were treated with the same concentrations of the forenamed agents, the results showed that these agents can protect the corn seeds foon infestation by this insect for six months compared with that of untreated ones and the P.C.V. sack is the best. في الجزء الاول من هذه الدراسة تم تعريض بيض خنفساء الخابرا لبذور الذرة الصفراء معاملة بتراكيز مختلفة من العصية Bacillus thuringiensis (Berliner) والفطرين Trichoderma harizanum (Rifia) و Beauveria bassiana (Vuill) ضد حشرة خنفساء الحبوب الشعرية Trogoderma granarium (Everts) المرباة على بذور الذرة الصفراء وأظهرت النتائج وجود تأثيرات فعالة في قتل أطوار الحشرة عن طريق تغطيس البذور في المعلقات الجرثومية للعوامل الإحيائية المذكورة. وجد أن التراكيز2×610 و 2×610 و 4×510 بوغ/مل كانت الأفضل في إحداث نسب قتل عالية لأطوار الحشرة حيث بلغت 92.5 ، 88 و 92.6% خلال مدة أسبوع واحد وأسبوعين من المعاملة بالبكتريا والفطرين على التوالي. في الجزء الثاني من هذه الدراسة تمت معاملة ثلاثة أنواع من الأكياس المستخدمة في حفظ البذور بالتراكيز المذكورة حيث وفرت حماية من الإصابة بالحشرة لمدة ستة أشهر مقارنة بالأكياس غير المعاملة وتبين أن أفضل الأكياس هي البولي فينايل كلورايد (P.V.C) مع وجود فروق معنوية في تأثير استخدام كل من البكتريا والفطرين كعوامل حياتية في مقاومة خنفساء الحبوب الشعرية على بذور الذرة الصفراء المخزونة.

Keywords


Article
Inhibitor Effect Physiology of Some Purine Analogs on Metabolism of Leishmania major Promastigotes
فسلجة التأثير التثبيطي لبعض متناظرات البيورين على أيض الطور أمامي السوط لطفيلي اللشمانيا الجلدية Leishmania major

Loading...
Loading...
Abstract

The capacity of purine analogues (pyrazolo (3,4-d) pyrimidine, pyrazolo (4,3-d) pyrimidine and deazapurine) to inhibit Leishmania major promastigotes metabolism was evaluated. The observations reported here indicate that APP, HPP, FoA and FoB inhibited the synthesis of RNA, DNA and the activities of adenine phosphoribosyltransferase and adenosine kinase in promastigotes of L. major. It has been postulated that Leishmania promastigotes have a unique ability to convert these analogs sequentially to their nucleoside triphosphates leading to their incorporation into RNA and cytotoxicity to the organism. تناولت الدراسة الحالية اختبار فعالية متناظرات البيورين (البايرازولو(3,4-d) بيريميدين والبايرازولو(4,3-d) بيريميدين والدي ازابيورين) كمواد مثبطة لنمو ونشاط الطور أمامي السوط للشمانيا الجلديةLeishmania major promastigotes . بينت النتائج أن المعاملة بالمركباتAPP وHPP وFoA وFoB أدت إلى تثبيط صنع الحامض النووي الرايبوزي والحامض النووي الدي أوكسي رايبوزي وكذلك فعالية إنزيمات الأدينين فوسفورايبوسيل ترانسفريز والأدينوسين كاينيز في الطور أمامي السوط للشمانيا الجلدية. وقد افترض أن هذه المركبات قد تعاني من عمليات حياتية لتتحول إلى أشكالها ثلاثية الفوسفيت لتندمج في الحامض النووي الرايبوزي لتعيق بذلك صنع هذه الجزيئة الحيوية وتؤدي في النهاية إلى إيقاف انقسام وتكاثر الطفيلي.

Keywords


Article
Isolation and Identification of Clostridium Difficile from Patients with Colitis and Diarrhae in Ninevah Governorate
عزل وتشخيص جرثومة Clostridium difficile من مرضى التهاب القولون والاسهال في محافظة نينوى

Loading...
Loading...
Abstract

We report the isolation and identification of Clostridium difficile from infants having watery diarrhae at ages from after birth to 2 years old during the period from 5 to 12 days according to the clinical diagnosis and from colitis and diarrhoael cases caused by using antibiotics. Morphological and biochemical tests were used for the identification of this bacterium . The isolation percent from infantile watery diarrhea was 17.3 % while it form 32 % and 68 % from diarrhea and colitis cases in adult respectively. In studying the effect of age on its isolation percent from infantile diarrhea, it was found that this percent increased with age it formed higher isolation percentage in 18-24 month ages while it could not be isolated from after birth to 6 months infants. تضمنت الدراسة عزل وتشخيص جرثومة Clostridium difficile من الاطفال المصابين بالاسهال المائي وباعمار من بعد الولادة ولغاية السنتين ومن حالات التهاب القولون والاسهال الناجمين عن تناول المضادات الحيوية مدة تراوحت بين 5-12 يوم اعتمادا على التشخيص السريري. اعتمدت الاختبارات المظهرية والكيمياحيوية في تشخيص الجرثومة . بينت النتائج أن نسبة عزلها من عينات الاسهال المائي عند الاطفال البالغة 52 عينة كان 17.3 % فيما عزلت نسبة 32 % و 68 % من حالات الاسهال والتهاب القولون عند البالغين على التوالي . وعند دراسة تأثير العمر على نسبة عزلها من حالات الاسهال عند الاطفال تبين أن هذه النسبة تزداد بزيادة العمر إذ احتلت أعلى نسبة عزل عند الفئة العمرية 18-24 شهر فيما لم تعزل من الاطفال بالفئة العمرية من بعد الولادة – 6 أشهر من العمر .

Keywords


Article
Study on Bacterial Species of Coagulase Negative Staphylococci Isolated from Urinary Tract of Maturated Infected Females in Mosul City.
دراسة على انواع الجراثيم العنقودية السالبة لانزيم التجلط المعزولة من خمج السبيل البولي لدى الاناث في سن الانجاب بمدينة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Coagulase Negative Staphylococci (CNS) was isolated from 16 out of 120 (13.3%) female urine samples of the age group (15-42 years) with urinary tract infection. Three different CNS species were diagnosed using number of physiological and biochemical tests. The most prevailing CNS species were found to be Staphylococcus saprophyticus (10%), while S. epidermidis and S. xylosus were 2.5% and 0.8% respectively عزلت جراثيم المكورات العنقودية السالبة لإنزيم التجلط Coagulase Negative Staphylococci (CNS) بنسبة (13.3%) من مجموع 120 عينة إدرار لإناث تتراوح أعمارهن من 15-42 سنة يعانين من اخماج السبيل البولي، وتم تشخيص ثلاثة أنواع مختلفة من CNS في عينات الإدرار هو المكورات العنقودية Staphylococcus saprophyticus حيث شكلت نسبة (10%) من مجموع عينات الادرار تليها S. epidermidis S. xylosus , بنسبة (2.5%) و (0.8) على التوالي.

Keywords


Article
Presence and Properties of Cytidine Deaminase Enzyme in Trichomonas vaginalis
تواجد وخواص أنزيم السايتدين دي أمنيز في طفيلي المشعرات المهبلية Trichomonas vaginalis

Loading...
Loading...
Abstract

The investigation indicated the presence and the properties of cytidine deaminase(EC.3.5.4.5) activity in extract of the parasite Trichomonas vaginalis grown in Diamond’s TYM medium. The optimum conditions for the enzyme activity was determined and enzyme activity was obtained in a reaction mixture of (400)M of Tris-HCl buffer at pH (7.2) containing (7) mM of cytidine as a substrate and an amount of the enzyme ranging from (200-250)g of the enzyme extract, and an incubation period of (10) min. at (37)C. Under the optimum conditions, the specific activity was found to be (17.5) mM of cytidine deaminated per min/ mg protein in the supernatant of Trichomonas vaginalis extracts. the investigated Results of the properties of the cytidine deaminase activity showed that cytidine monophosphatet(CMP)might function as alternative substrate for enzyme activity. تناولت الدراسة التعرف على فعالية وخواص أنزيم السايتدين دي أمينيز(Cytidine deaminase EC 3.5.4.5) في مستخلص طفيلي المشعرات المهبليةTrichomanas vaginalis النامية في وسط دايموند. كما تم تحديد الظروف المثالية لقياس فعالية الأنزيم، ووجد ان أفضل فعالية تم الحصول عليها في خليط التفاعل الذي يتكون من (400) مايكرومول من المحلول المنظم (Tris-HCl Buffer) ذي الأس الهيدروجيني (7.2) والحاوي على (7) ملي مولار سايتدين كمادة أساس وكمية من الأنزيم تتراوح ما بين (200-250) مايكروغرام من مستخلص الأنزيم .بدرجة حرارة (37) درجة مئوية ولمدة (10) دقيقة. تحت هذه الظروف المثالية تبين ان الفعالية النوعية لأنزيم السايتدين دي أمينيز مساوية لـ (17.5) مايكرومول من السايتدين المزال منه الأمين لكل دقيقة لكل ملغم بروتين في الجزء الرائق من مستخلص خلايا طفيلي المشعرات .كما بينت نتائج دراسةخواص أنزيم السايتدين دي أمينيزانه من الممكن ان يكون السايتدين أحادي الفوسفيت (CMP)كمادة أساس بديلة لفعالية الانزيم.

Keywords


Article
Some of Pathological Aspects of Campylobacter jejuni Isolated from Diarrhoeal Cases in Children
بعض الجوانب المرضية لجرثومةCampylobacter jejuni المعزولة من حالات الاسهال في الاطفال

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to elucidating some pathogenecity factors of Campylobacter jejuni isolated from sever diarrhoeal cases from children at age of less than two years old, due to the association between this bacterium and these cases .The factors studied included such its adherence to eucaryotic cells by using oral epithelial cells isolated from human. The bacterium showed ability of adherence on these cells. The ability to produce enterotoxin and its effect through injection intraperitoneally in the mice was also investigated. after three days the mice were killed and histological sections were prepared from small intestine , large intestine and liver .The microscopical results for these sections showed vascular degeneration in the cytoplasm of hepatocytes and lymphocytic perivascular cuffing surrounded the centeral vein , as well as dilatation of the lumen, In small intestine there is atrophy of villi, severe coagulative necrosis in epithelial lining of the mucosal layer and infiltration of inflamentary cells while in large intestine there was elongation of some villi and atrophy in others. Infiltration of inflamentary cells was also noticed.يهدف البحث التحري عن بعض عوامل امراضية جرثومة Campylobacter jejuni المعزولة من حالات اسهال شديد لاطفال باعمار دون السنتين نظراً لارتباطها مع هذه الحالات، من هذه العوامل قدرتها على الالتصاق على خلايا حقيقية النواة باستخدام خلايا طلائية فمية معزولة من فم الإنسان وقد اظهرت هذه الجرثومة قابليتها على الالتصاق على هذه الخلايا، كما اختبرت قدرتها على إنتاج الذيفان المعوي ومدى تاثيره من خلال حقنه في الغشاء البريتوني للفئران وبعد ثلاث ايام من إجراء الحقن تم قتل الفئران وحضرت مقاطع نسجية للأمعاء الغليظة والأمعاء الدقيقة والكبد وأبدت نتائج الفحص المجهري لهذه المقاطع حدوث تنكس فجوي في هيولي الخلايا الكبدية فضلاً عن تكفف الخلايا اللمفية حول الاوردة المركزية في الامعاء الدقيقة مع توسع الاوردة وحدوث تقزم للزغابات وتنخر تجلطي شديد في الخلايا الظهارية للطبقة المخاطية مع ارتشاح للخلايا الالتهابية وفي الامعاء الغليظة حدوث استطالة لبعض الزغابات وضمور البعض الاخر وحدوث ارتشاح للخلايا الالتهابية.

Keywords


Article
The Mutagenic Effect of Pesticide Cyfluthrin 10 WP in Conidia of the Fungus Aspergillus amstelodami
التأثير التطفيري للمبيد الحشري Cyfluthrin 10 WP في كونيدات الفطر Aspergillus amstelodami

Loading...
Loading...
Abstract

Non-toxic concentrations of the pesticide Cyfluthrin 10 WP were tested for thier ability to induce forward point mutations resistant to the base analogue 8-azaguanine (8-Azg) in conidia of the ascomycetous fungus Aspergillus amstelodami. It appeared that pesticide Cyfluthrin 10 WP was aweak mutagenic under our experimental conditions.تم اختبار القابلية التطفـيرية لتراكيز مخـتلفة غير سامة للمبيد الحشري Cyfluthrin 10 WP في كونيدات الفطر Aspergillus amstelodami وقدرته على حث طفرات نقطية (جينية) أمامية مقاومة لنظير القاعدة النتيروجينية الكوانين (8-Azg). وظهر من الدراسة ان المبيد Cyfluthrin مطفراً لكونيدات الفطر A. amstelodami ولكن قدرته التطفيرية ضعيفة وتعتمد على ظروف التجربة.

Keywords


Article
The Role of Housing Type and Drinking Water in Prevalence of Intestinal Parasites Among Pupils of A Number of Primary Schools in Rural Area of Al-Taamem Province-Iraq
دور نمط المسكن وماء الشرب في انتشار الطفيليات المعوية بين تلاميذ عدد من المدارس الابتدائية في منطقة ريف محافظة التأميم-العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The results of examining 806 pupils of 19 primary schools in rural regions of Al-Taamem province living in houses of variable buildings and drinking water from different sources revealed their infection with the following intestinal parasites: Protozoa ; Giardia lamblia 9.90% ; Entamoeba coli 5.30% ; E. histolytica 4.73% ; Iodamoeba butschlii 1.32% ; Endolimax nana 0.88% ; Chilomastix mesnili 0.50% and Trichomonas hominis 0.19% . Helminths ; Hymenolepis nana 4.03% ; Enterobius vermicularis 2.10% ; Ascaris lumbricoides 0.63% and Trichuris trichiura 0.38% with a total percent of infection 29.95%. The highest infection rate appeared in pupils inhabited muddy houses which differs significantly (P = 0.05) from all other types of houses and those using water from wells from other sources of water.بينت نتائج الدراسة الحالية التي تضمنت فحص 806 تلميذاً من 19 مدرسة ابتدائية في ريف محافظة التأميم الذين يسكنون في دور متباينة البناء ويستهلكون ماء من مصادر تجهيز مختلفة ، عن اصابتهم بالطفيليات المعوية الاتية: الابتدائيات : الجيارديا لامبليا 9.90% Giardia lamblia ؛ اميبا القولون 5.30% Entamoeba coli ؛ اميبا النسيج 4.73% E. histolytica ؛ اميبا بوشلي 1.32% Iodamoeba bütschlii ؛ الوئيدة القزمية 0.88% Endolimax nana ؛ شفوية السياط المسنيلية 0.50% Chilomastix mesnili والمشعرة الانسانية 0.19% Trichomonas hominis . الديدان : الشريطية القزمية 4.03% Hymenolepis nana ؛ الدودة الدبوسية 2.10% Enterobius vermicularis ؛ الصفر الخراطيني 0.63% Ascaris lumbricoides والدودة السوطية 0.38% Trichuris trichiura وبنسبة اصابة كلية 29.95%. وظهرت هذه الطفيليات بأعلى اصابة في التلاميذ الذين يسكنون دوراً من طين والذي تميز معنوياً عند مستوى معنوية (P = 0.05) عن بقية الدور الاخرى. وكذلك الذين يستهلكون ماء البئر عن بقية المصادر الاخرى للماء.

Keywords


Article
Isolation and Identification of Campylobacter jejuni from Diarrhoel Cases of Children in Mosul City
عزل وتشخيص جرثومة Campylobacter jejuniمن حالات الاسهال عند الاطفال في مدينة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The study include the isolation of Campylobacter jejuni (C.jejuni) from children (aging between after birth to two years) with watery or bloody diarrhea in the period from September 2002 to February 2003. The bacterium was identified depending on succession in growth on selective medium: Preston Campylobacter blood-free medium and microscopical examination which revealed that it is gram negative pleomorphic, curved bacillus, S-shaped and gull-winged. Biochemical tests showed its positive reaction for catalase, oxidase and its ability to hydrolyse hippurate and indoxyl acetate but it was negative for urease and lipase. This bacterium can grow at 42o C while it failed to grow at 25o C and it tolerates 1% glycine while it can not grow in 1.5 % NaCl. Additionally the bacterium was sensetive to Nalidixic acid but resistant to Cephalothin.تضمن البحث عزل جرثومةCampylobacter jejuni (C.jejuni) من الاطفال المصابين بالاسهال المائي او الدموي باعمار ما بعد الولادة الى عمر السنتين وللمدة ما بين ايلول2002 ولغاية شباط عام 2003. تم تشخيص الجرثومة اعتماداً على نجاحها في النمو على الوسط الانتخابي Preston Campylobacter blood-free medium وعلى الفحص المجهري الذي اظهر سالبيتها لصبغة كرام وبين اشكالها المختلفة pleomorphic بين الشكل العصوي المحدب وشكل الحرف S وشكل جناح طائرالنورس فضلاً عن اجراء الاختبارات الكيمياحياتية الخاصة بالجرثومة اذ ابدت ايجابيتها لاختباري الكاتليز والاوكسديز و تحليل الهيبيوريت والاندوكسيل اسيتيت مائياً وكانت سالبة لاختباري اليوريز واللايبيز،كما تمكنت من النمو في42 oم فيما فشلت في النمو في25 oم واستطاعت تحمل 1 % كلايسين في حين لم تتحمل كلوريد الصوديوم بنسبة1.5 %، كذلك كانت حساسة للمضاد الحيويNalidixic acid ومقاومة للمضاد Cephalothin.

Keywords


Article
Propagation of Almond (Amygdalus communis L.) Plant by Tissue Culture
تكثير نبات اللوز (Amygdalus communis L.) بطريقة زراعة الأنسجة النباتية

Loading...
Loading...
Abstract

The Study demonstrated the role of some growth regulators in the induction of growth and differentiation of almond (Amygdalus communis L.) callus. Benzyladenine (BA) was used as cyokinine at concentrations (0.0, 0.5, 1.0, 2.0, 3.0) mg/L. While dichlorophenoxy acetic acid (2.4-D), Naphthalene acetic acid (NAA) and Indolebutyric acid (IBA) for each were used as auxin at various concentrations (0.0, 0.1, 0.5) mg/L. The results indicated that the best medium sustaining maximum callus growth was the MS medium containing 0.5 mg/L BA and NAA as it increases the fresh weight as 2.555 g during 90 days of growth. The result showed that BA at 1.0 mg/L and IBA at 0.1 mg/L were the most effective in shoot proliferation and elongation from almond stem explants, since these shoots developed at higher concentrations (0.5 mg/L IBA and 2 mg/L BA) showed a small amount of black callus at the base of the shoots. Moreover, shoots development from callus when it was transferred to MS medium supplemented with 2mg/L of BA, after 30 days. Also addition of 4% of sucrose to MS medium stimulated the initiation of callus rather well. However, the addition of 5% of sucrose to MS medium enhanced the number of shoots formation from stem expants of almond, reaching 8 shoots. The result indicated also that the addition of 2 mg/L BA only to regeneration medium stimulated roots formation at the base of shoots, when these shoots were cultured on that medium. The plant developed on this medium can be readily transferred to the soil after hardening. تضمنت الدراسة بيان دور بعض منظمات النمو لاستحداث ونمو وتمايز كالس نبات اللوز (Amygdalus communis L.) واستخدم Benzyladenine (BA) كنموذج للسايتوكايتينات وبالتراكيز (3.0, 2.0, 1.0, 0.5, 0.0) ملغم/لتر و Dichlorophenoxy acetic acid (2.4-D وNaphthalene acetic acid) (NAA) و Indolebutyric acid (IBA) كنماذج للأوكسينات وبالتراكيز (0.5, 0.1, 0.0) ملغم/لتر. تشير النتائج بأن أفضل وسط حقق أعلى نمو للكالس من قطع سيقان بادرات نبات اللوز هو وسط مورا شيج وسكوك (MS) المضاف إليه BA و NAA بتركيز 0.5 ملغم/لتر لكل منهما، بلغ معدل الوزن للكالس 2.555 غرام في عمر 90 يوم. أظهرت النتائج أن BA بتركيز 1 ملغم/لتر و IBA بتركيز 0.1 ملغم/لتر كانت مشجعة لنمو الفروع الخضرية، من حيث عدد الفروع المتكونة وأطوالها، من قطع سيقان بادرات نبات اللوز، بينما التراكيز العالية من BA (2 ملغم/لتر) و IBA (0.5 ملغم/لتر) أدت إلى تكون كالس أسود اللون عند قواعد الفروع الخضرية. إضافة إلى ذلك، أدى نقل الكالس المتكون على الأوساط الغذائية إلى أوساط أخرى حاوية على BA (2 ملغم/لتر) لوحده إلى تمايز الكالس الى عدد من الفروع الخضرية بعد 30 يوم من نقله إلى تلك الأوساط. كما أشارت النتائج أيضاً إلى أن إضافة السكروز بتركيز 4% إلى وسط MS حفز استحداث الكالس بدرجة جيدة، بينما إضافة السكروز بتركيز 5% إلى الوسط الغذائي أدى إلى زيادة عدد الفروع الخضرية النامية من قطع سيقان بادرات نبات اللوز والتي وصلت إلى 8 فروع. وجد أيضاً أن إضافة BA بتركيز (2 ملغم/لتر) لوحده إلى الوسط الغذائي المحفز لنشوء الفروع الخضرية، أدى إلى تحفيز نشوء الجذور عند قواعد تلك الفروع الخضرية، ثم نقلت النباتات المتكونة على هذا الوسط الغذائي إلى الحقل بعد عملية التقسية.

Keywords


Article
Study of Regulation Lake’s Water Quality of Mosul Dam
دراسة نوعية مياه البحيرة التنظيمية لسد الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

After impoundment in the main lake of Mosul dam, water quality for regulation lake have been evaluated in addition to the enumeration of phytoplankton through examination of water samples collected in seven successive month’s from January to July 2000 to give an idea about water quality. Variation in parameter values were noticed in the studied period and the phytoplanktons were belongs to three divisions Bacillariophyta (60%), chlorophyta (30%) and pyrrophyta (10%). It was noticed also that the values of most studied parameters were higher than the results obtained by previous study carried out on the same lake in (1988). The data of all measured properties were within the limited of water quality criteria for Iraqi systems for water and river conservation (1967). تم في هذه الدراسة تقييم نوعية المياه المحصورة في البحيرة التنظيمية لسد الموصل بعد عملية خزن في البحيرة الرئيسة فضلاً عن عد الطحالب الموجودة وذلك من خلال فحص عينات مائية مختلفة جمعت من البحيرة التنظيمية خلال مدة سبعة أشهر متتالية امتدت من شهر كانون الثاني حتى شهر حزيران لسنة (2000) م لإعطاء فكرة عن نوعية المياه. لوحظ خلال هذه المدة تغاير قيم الخصائص المختلفة في مياه البحيرة التنظيمية، كما لوحظ سيادة ثلاثة أقسام (Divisions) من الهائمات الطحلبية هي الطحالب العصوية، الطحالب الخضر وطحالب البروات بنسب (60%، 30% و10%) على الترتيب، كذلك لوحظ أن تركيز معظم الخصائص المشمولة ضمن الدراسة الحالية كانت أكثر من تركيزها في دراسة سابقة جرت عام (1988) م، وكانت هذه القيم ضمن محددات نظام صيانة الأنهار والمياه العراقية الخاص بالبحيرات لعام 1967.

Keywords


Article
Interaction Effects of Drought Episode and Different Levels of Nitrogen on Growth, Chlorophyll, Proline and Leaf Relative Water Content
تأثيرات تداخل فترات الجفاف ومستويات مختلفة من النتروجين في النمو ومحتوى أوراق نبات الحنطة من الكلوروفيل والبرولين والماء النسبي

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted under glasshouse condition to indicate the effects of drought condition (0.0, 24, 48 and 72 hr. after temporary wilting point) and different levels of nitrogen on growth and some physiological aspects of five wheat cultivars (IPA 970082, VEE (S), IPA 970110, ACSAD 881, and ACSAD 907). The main results showed that applying nitrogen to the soil as urea has decreased negative effects of drought on plant growth and some physiological aspects. Treatment of 30 ppm nitrogen result in significant increase in shoot and root system dry weight, plant hight, root system length, chlorophyll content and relative water content of leaves tissue, while proline accumulation had significantly increased in the leaves of plants when nitrogen was applied at the level (60) ppm.نفذت هذه الدراسة تحت ظروف البيت الزجاجي للتعرف على تأثيرات ظروف الجفاف (0.0 ، 24 ، 48 و72 ساعة بعد نقطة الذبول) ومستويات مختلفة من النتروجين في النمو وبعض الجوانب الفسلجية لخمسة أصناف من الحنطة (IPA 970082، VEE (S)، IPA 970110، ACSAD 881 وACSAD 907). تظهر النتائج ان إضافة النتروجين الى التربة بشكل يوريا قد خفض التأثيرات السلبية للجفاف والتي ادت الى انخفاض النمو وبعض الجوانب الفسلجية. اذ ان إضافة النتروجين بمستوى (30) جزء بالمليون الى التربة ادى الى زيادة معنوية في الاوزان الجافة لكل من المجموعتين الخضرية والجذرية وارتفاع النبات وطول المجموعة الجذرية وتركيز الكلوروفيل ومحتوى الماء النسبي في انسجة الاوراق في حين ازداد تركيز البرولين معنوياً في الاوراق عند اضافة النتروجين بالمستوى (60) جزء بالمليون.

Keywords


Article
Study of Some Bacteria Causing Conjunctivitis
دراسة عن بعض أنواع الجراثيم المسببة لالتهاب ملتحمة العين

Loading...
Loading...
Abstract

Fifty samples from patients wih conjunctivitis were obtianed from conjunctiva of visitors to Ophthalomology Department In Al-Zahrawi Hospital, the laboratory tests results showed that 2 samples in percent of (4%) were negative to bacterial growth and 48 samples in percent of (96%) were positive to bacterial growth clinically diagnosed to 26acute and 22chronic conjunctivitis. It was seem that Neisseria sp. was the most frequent in the percentage of 26.4% followed by Staphylococcus aureus and Haemophilus influenzae 19.1% to both of them. Neisseiae sp. and H. influenzae break out the highest percent of acute conjunctivitis 38.4% to both of them while in chronic conjunctivitis Neisseria sp. recorded the highest percent 36.3%. There was 41.66% of cases had two pathogens. The sensitivity test results showed that Neisseria sp. isolated from acute infection was most sensitive to Ampicillin (90%) and most resistant to Amoxycillin and Erythromycin (75%), while in chronic infection was most sensitive to Ampicillin (75%) and most resistant to Clindamycin (100%). H. influenzae isolated from acute infections was most sensitive to Ampicillin (100%) and most resistant to Erythromycin (100%). The ratio of sensitivity and resistance of other isolated bacteria was different in acute and chronic infectionتم جمع50 عينة من منطقة الملتحمة للمرضى المصابين بالتهاب ملتحمة العين من شعبة العيون في مستشفى الزهراوي التعليمي Ophthalomology Department In Al-Zahrawi Hospital تراوحت أعمارهم من أقل من سنة إلى أكبر من 50 سنة وأظهرت نتائج الفحص المختبري أن عينتان بلغت نسبتها4) %) أعطت نتائج سالبة للنمو الجرثومي و48عينة بنسبة(%96)كانت موجبة للنمو الجرثومي شخصت سريريا إلى26حالة إصابة حادة و22حالة إصابة مزمنة وتبين أن بكتيرياNeisseria sp. أكثر تكرارا بنسبة(%26.4) تلتها كل من Staphylococcus aureus وHaemophilus influenzae بنسبة (%19.1) لكل منهما. تسببت كل منNeisseria sp.و H. influenzae في أعلىنسبة اصابة حادة بلغت(%38.4) لكل منهما فيما سجلتNeisseria sp. أعلى نسبة في الأصابات المزمنة(%36.3)وظهرت(%41.66) من العينات باصابة مختلطة بجرثومتين.أبدت نتائج فحوصات الحساسية للمضادات الحيوية ان بكتيرياNeisseria sp. المعزولة من الأصابات الحادة كانت أكثر حساسية للمضاد Ampicillin بنسبة(%90) وأكثر مقاومة للمضاداتAmoxycillin و Erythromycin بنسبة (%75)، أما في الأصابات المزمنة فكانت أكثر حساسية للمضاد Ampecillin بنسبة (%75) واكثر مقاومة للمضاد Clindamycin بنسبة(%100). أما بكتيريا H.influenzae المعزولة من الأصابات الحادة كانت أكثر حساسية للمضاد Ampecillin بنسبة (%100) وأكثر مقاومة للمضاد Erythromycin بنسبة (%100) وتفاوتت نسب الحساسية والمقاومة في الجراثيم الأخرى المعزولة من الأصابات الحادة والمزمنة.

Keywords


Article
Isolation and Identification of Some Bacteria from Sinusitis Cases
عزل وتشخيص بعض الجراثيم من حالات الالتهاب الجيوب الأنفية

Loading...
Loading...
Abstract

Microorganisms play an important role in causing diseases, sinusitis is one of these diseases which cause a health problems to many people. This study therefore was oriented to nominate the species of microorganisms isolated from Acute, Subacute and Chronic sinusitis. The causative organisms were identified by biochemical and physiological tests, and their susceptibility to selective antibiotics were tested, the Colony Forming Unit (CFU/cm3) and the number of pus cells were also determined. The following bacterial species were isolated from sinusitis patients: Klebsiella pneumoniae (24%), Streptococcus viridans (9%), Staphylococcus aureus (8%), Bacillus spp. (6.7%), Staphylococcus epidermidis (6.1%), Streptococcus pneumoniae (4.9%), Proteus vulgaris (4%), Escherichia coli (3%), Moraxella catarrhalis (2%), Streptomyces somaliensis (1.2%), Corynebacterium diphtheriae (0.6%), Coryn. Pseudodiphtheriticum (0.6%), Coryn. Haemolyticum (0.6%), Coryn. Pyogenes (0.6%), Nocardia asteroids (0.6%), Listeria monocytogenes (0.6%), Candida albicans (0.6%). On the other hand Haemophilus influenzae could not be isolated. Chronic sinusitis dominated in male cases (11-15) years old and in female (16-20) years old. The antibiotic biogram showed that Ciprofloxacin has an activity against all bacterial isolates which were resistant to Colxacillin, Penicillin G and Ampicillin and produced -lactamase. يعد التهاب الجيوب الأنفية من الأمراض الشائعة في العراق، إذ تلعب الأحياء المجهرية دورا مهما فيها لذا اهتمت الدراسة الحالية بعزل بعض أنواع الأحياء المجهرية من حالات التهاب الجيوب الأنفية الحاد، تحت الحاد والمزمن، إذ شخصت العزلات باستخدام الفحوصات الكيمياحيوية والفسلجية واختبرت حساسيتها لعدد من المضادات الحيوية المنتخبة. كذلك قدرت أعداد الخلايا المكونة للمستعمرات/سم3 Colony Forming Unit (CFU/cm3 ) ، كما تم حساب أعداد الخلايا القيحية. عزلت الأنواع الجرثومية الآتية من التهاب الجيوب الأنفية: Klebsiella pneumoniae (24%), Streptococcus viridans (9%), Staphylococcus aureus (8%), Bacillus spp. (6.7%), Staphylococcus epidermidis (6.1%), Streptococcus pneumoniae (4.9%), Proteus vulgaris(4%), Escherichia coli (3%), Moraxella catarrhalis (2%), Streptomyces somaliensis (1.2%), Corynebacterium diphtheriae(0.6%), Coryn. Pseudodiphtheriticum (0.6%), Coryn. Haemolyticum (0.6%), Coryn. Pyogenes (0.6%), Nocardia asteroids (0.6%), Listeria monocytogenes (0.6%), Candida albicans (0.6%). كما سادت الانواع Kleb. pneumoniae, Str. pneumoniae و Staph. aureus كمسبب رئيسي للمرض ولم يعزل النوع Haemophilus influenzae. سادت الاصابة المزمنة (CS) في الفئة العمرية للذكور من (15-11) سنة وللاناث من (20-16) سنة. أظهر المضاد الحيوي Ciprofloxacin فعالية ضد جميع الانواع الجرثومية المعزولة التي أظهرت مقاومة للمضادات الحيوية Cloxacillin، Penicillin G.، Ampicillin وأنتجت انزيم الـ بيتا-لاكتاميز.

Keywords


Article
Genetic Analysis of Combining Ability in Bread Wheat (Triticum aestivum L.) by Diallel Crosses
التحليل الوراثي للمقدرة الاتحادية في حنطة الخبز ( Triticum aestivum L. ) باستخدام التهجينات التبادلية

Loading...
Loading...
Abstract

استعملت في هذه الدراسة خمسة اصناف من حنطة الخبز Triticum aestivum L. وهي (انتصار وربيعة وابو غريب –3 والعدنانية والعز) وهجنها التبادلية النصفية لتقدير كل من المقدرة الاتحادية العامة للاصناف الابوية والمقدرة الاتحادية الخاصة لهجنها التبادلية النصفية وللصفات الكمية الاتية: ارتفاع النبات وعدد الاشطاء وعدد السنابل بالنبات وطول السنبلة وعدد الحبوب بالسنبلة ووزن 100 حبة وحاصل الحبوب بالنبات، حيث كان تباين المقدرتين الاتحاديتين العامة والخاصة عالي المعنوية لجميع الصفات المدروسة ماعدا حاصل الحبوب بالنبات فكان تباين المقدرة الاتحادية الخاصة له معنوية، وكانت النسبة بين مكونات تباين المقدرة الاتحادية العامة الى مكونات تباين المقدرة الاتحادية الخاصة اقل من الواحد الصحيح لجميع الصفات الكمية المدروسة عدا ارتفاع النبات حيث كانت النسبة اكبر من الواحد الصحيح وهذا يؤكد وجود التأثير الاضافي وغير الاضافي للجينات في الصفات المدروسة ولكن التأثير الجيني غير الاضافي له الدور الاكبر في تعيين هذه الصفات. كانت اعلى قيمة موجبة لتأثيرات المقدرة الاتحادية العامة في الاصناف الابوية الاتية: ابو غريب-3 لارتفاع النبات وعدد الحبوب بالسنبلة، العدنانية لعدد الاشطاء وطول السنبلة ووزن 100 حبة وربيعة لعدد السنابل وحاصل الحبوب بالنبات. Five varieties of bread wheat (Triticum aestivum L.) (Intesar, Rabbea’a, Abu-Chreebe-3, Adnaniya and Al-Eaz) and their half diallel crosses were used to study general varietiey (GCA) and specific combining ability (SCA) for plant height, number of tillers number of spikes per plant, spike length, number of grains per spikes, 100 -grains weight and grain yield per plant. The results showed that the (GCA) and (SCA) variances were highly significant for the studies characters except for grain yield per plant which was significant. The ratio between the variance component of (GCA) and the variance component of (SCA) was less than one for all studied quantitative characters except for plant height which was more than one, this indicates the presence of additive and non-additive gene effects on all the studied quantitative characters, but the non-additive gene effects is more important for determining these characters. The largest and positive value for (GCA) effects was in the following parental varieties: Abu-Ghreeb-3 for plant height and number of grain per spike, Adnaniya for number of tillers and spike length and 100 grain weight and Rabbea’a for number of spikes per plant and grain yield per plant.

Keywords


Article
Adherence of Coagulase Negative Staphylococci to Human Uroepithelial Cells
التصاق المكورات العنقودية السالبة لأنزيم التجلط على الخلايا الظهارية البولية للإنسان

Loading...
Loading...
Abstract

The ability of Adhesion of Coagulase Negative staphylococci (CNS) to human uroepithlial was studied. There was statistically significant difference between the species of (CNS) in their adhesions ability. The highest rate of adhesion was for S. saprophyticus followed by S. xylosus and the lowest was for S. epidermidis, It was also found that the nutritional media had a significant effect on the adhesion rate when using broth in comparison with nutrient agar.درست في هذا البحث قدرة جراثيم المكورات العنقودية السالبة لانزيم التجلط Coagulase Negative Staphylococci (CNS) من الالتصاق بالخلايا الظهاريه البولية للانسان وتبين وجود تأثير معنوي بين معدلات التصاق انواع (CNS) قيد الدراسة فكانتS. saprophyticus ذات قدرة التصاق اعلى منS. xylosus التي بدورها كانت اكثر قدرة على الالتصاق من S. epidermidis تمت دراسة تاثير الوسط الغذائي في قابلية التصاق جراثيم (CNS) على الخلايا الظهارية البولية للانسان حيث وجد تاثر معنوي باستخدام وسط المرق المغذي ووسط الآكار المغذي.

Keywords


Article
Curing of Serratia marcescens Plasmid by High Temperature and by Acridine Orange and Urea
تحييد المحتوى البلازميدي في جرثومة Serratia marcescens باستخدام درجة الحرارة العالية وباستخدام الاكردين البرتقالي واليوريا

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was conducted on five isolates of S. marcescens from septicemic patients in Al-Salam Hospital in Mosul. Isolates were identified by using cultural and biochemical characteristics as well as the Api 20E system Resistance of the isolates to Chloramphenicol, Tetracycline, Ampicillin, Erythromycin and Gentamycin was checked. Curing the Isolates of their plasmids was performed by using high temperature (45c), acridine orange (40 g/ml) and urea (100 g/ml). When S. marcescens isolates were grown at 45C cured and sensitive bacterial colonies were observed at a frequency of 10–94%. These, however, were resistant to Erythromycin. Treating the isolates with Acridine orange cured them of all them resistance except Erythromycin at 10–92% .Urea treatment cured their of all resistance phenotypes except Ampicline and Chloramphenicol , also at a frequency of 10–93%.تم اجراء الدراسة الحالية على خمسة عزلات من جرثومة S. marcescens المعزولة من حالات الانتان الدموي والتي تم الحصول عليها من مستشفى السلام في الموصل. شخصت العزلات الجرثومية باستخدام الصفات الزرعية والكيمياحياتية، فضلا عن استخدام نظام API20E. اختبرت مقاومة الجراثيم للمضادات الحيوية الكلورامفنيكول، التتراسايكلين، الامبسلين، الارثرومايسين، والجنتامايسين، اجريت عملية تحييد المحتوى البلازميدي باستخدام درجة الحرارة 45 مْ وتركيز 40 مايكروغرام/مل من الاكردين البرتقالي وتركيز 100 مايكروغرام/مل من اليوريا. وعند تنمية جراثيم S. marcescens عند درجة حرارة 45 مْ ظهرت مستعمرات جرثومية محيدة حساسة للمضادات الحيوية المستخدمة وبنسب مئوية 40-94% عدا المضاد الحيوي الارثرومايسين، واظهر اختبار تحييد المقاومة للمضادات الحيوية باستخدام الاكردين البرتقالي وبتركيز 40 مايكروغرام/مل فقد اظهرت النتائج فقدان المقاومة للمضادات الحيوية وبمدى 10-92% عدا الارثرومايسين، اما بالنسبة لعامل اليوريا فقد اظهرت النتائج فقدان المقاومة للمضادات الحيوية وبنسبة 10-93% للمضادات الحيوية قيد الدراسة عدا المضادين الامبسلين والكلورامفنيكول وعند تركيز 100 مايكروغرام/مل.

Keywords


Article
Efficiency of Some Chalcone Derivatives in the Growth and Differentiation of Lettuce Callus: I–Initiation and Growth
كفاءة بعض مشتقات الجالكون في نمو وتمايز كالس نبات الخس الجزء الاول: الاستحداث والنمو

Loading...
Loading...
Abstract

The effect of four chalcones derivatives prepared locally on callus initiation and growth of lettuce plant (Lactuca sativa L. cv. Longiflora) were carried out. These compounds were added to the basal medium at concentration of 10-4, 10-6, 10-8 and 10-10 M alone or in combination with the addition of NAA and BA at concentration of 3X10-6 M and 4X10-6 M respectively. The results indicated that the addition of chalcones derivatives alone to MS medium induced shoots, roots and callus from explant to certain extent. It was found that the addition of NAA along with the compounds used enhanced greatly callus, shoots and roots formation particularly at concentration of 10-6 and 10-8 M. Also, the addition of BA instead of NAA, stimulated greatly the callus formation similar to that grown on standard medium, during growth period (60 days). However, the addition of BA to all media containing chalcone compounds induced greatly shoot formation only as compared with NAAشملت الدراسة اختبار كفاءة اربعة مركبات من مشتقات الجالكون (Chalcones) المحضرة محلياً في استحداث كالس نبات الخس (Lactuca sativa L. cv. Longiflora) ونموه وتمايزه. واستخدمت وحدها بتركيز 10-4 , , 10-6 ,10-8 10-10 مولار او مع NAA بتركيز x 3 10-6 مولار او مع BA بتركيز 10-6 x 4 مولار. واشارت النتائج الى ان اضافة مركبات مشتقات الجالكون الى وسط MS حفزت استحداث الافرع الخضرية والجذور والكالس من القطع النباتية لسوق نبات الخس النامية عليها. ووجد ان اضافة NAA الى الاوساط الغذائية وبوجود هذه المركبات شجعت تكوين الكالس والافرع الخضرية والجذور بدرجة كبيرة خاصة بوجود تركيز 10-6 و10-8 مولار من المركبات قيد الدراسة. اما استخدام المركبات ( بتركيز 10-6 و10-8 مولار) وبوجود BA حفز استحداث الكالس ونموه على نحو مشابه لذلك النامي على الوسط القياسي خلال مدة النمو (60 يوماً) مع تكوين افرع خضرية قصيرة وكثيفة دون تكوين الجذور.

Keywords


Article
Role of Interaction of BA and 2,4 – D in the Growth and Differentiation of the Callus of (Nigella sativa L.) Plants and Their Relation with the Level of Its Effective Compounds
دور التداخلات المشتركة من(BA) و (2,4-D) في نمو وتمايز كالس نباتات الحبة السوداء (Nigella sativa L.) وعلاقتها بمحتوى المركبات الفعالة فيه

Loading...
Loading...
Abstract

This study demonstrated the role of some standard growth regulators in the induction, growth and differentiation of callus of Nigella sativa L.. Benzyl Adenine (BA) and 2,4-Dichlorophenoxyacetic acid (2,4-D) were used with concentrations (10-3, 10-4 , 10-6 , 10-8 , 10-10 ) molar for each separately on one hand and their interference’s. The results show that the best media for the induction and growth of callus are those which contain 2,4-D (10-6)M as the fresh weight of the growing callus reached (3.58), (12.89) gm at 45,75 days respectively. Also best differentiation among shoots was with the media supplying 2,4-D (10-10)M with BA (10-6)M. But, the root growth was not observed before the callus reached the age of 100 days on the media which contain 2,4-D alone. This study explored the content of the callus of black seed plant like the active compounds and their comparison with the seeds contents. This was carried out using high performance liquid chromatographic technique HPLC. This technique proved that the callus content of active compounds almost equal or higher than those in the seeds bearing in mind that callus content differs according to the used growth regulator,it was found that compounds separated according to their Retention time which ranged between 4to 14 mint ,these compounds were closely similar ( according to the separated peaks) those compounds separated from the seed extract (Alcohol soluble phase).تضمنت الدراسة بيان دور بعض منظمات النمو القياسية لاستحداث و نمو وتمايز كالس نبات الحبة السوداءNigella sativa L. ، واستخدام البنزل أدنين (BA) Benzyl Adenine مع (D –2,4) 2,4-Dichlorophenoxyacetic acid وبالتراكيز (10 –8,10-6,10-4,10-10 ,3 –10) مولار لكل منهما على انفراد وتداخلاتهماالمشتركة مع بعضها.واظهرت النتائج ان افضل الاوساط المشجعة لاستحداث ونمو الكالس هي الحاوية على 10-6 مولار D – 2,4 لوحده حيث بلغ الوزن الطري للكالس النامي عليها (3.58)، (12.89) غم في الاعمار 45 و 75 يوما على التوالي، وتبين من النتائج ان افضل تكوين للافرع الخضرية كان على الاوساط المجهزة 10-10 مولار-D2,4 مع 10-6 مولارBA، الاان نموالجذورلم يلاحظ الاعند وصول الكالس الى عمر 100 يوم وعلى الاوساط الحاوية على 10-8و10-6 مولار 2,4-D لوحده. واثبتت تقنية كروماتوكراف السائل ذو الاداء الفائق (HPLC) أن محتوى الكالس من المركبات الفعالة يكاد يكون مساويا أو أكثر من محتواها في البذور ،حيث وجد ان كمية المواد المفصولة من عينة الكالس حسب زمن الأحتباس Retention time والذي تراوح مابين 4-14 دقيقة كانت مقاربة جداً لكمية المواد المفصولة من مستخلص البذور (الطور الذائب بالكحول) اعتماداً على مساحة القمم المفصولة.

Keywords


Article
The Role of Fingernails in Trasmitting The Infection With Intestinal Parasites Among Pupils of Primary Schools in Al-Taamem Province-Iraq
دور الاظافر في نقل الاصابة بالطفيليات المعوية بين تلاميذ المدارس الابتدائية في محافظة التأميم-العراق.

Loading...
Loading...
Abstract

Results of examining 235 fingernails from pupils of a number of primary schools in urban and rural regions of Al-Taamem province, by floatation in zinc sulphate solution, revealed the presence of infective stages of the following intestinal parasites: cysts of Giardia lamblia 3.83% , Entamoeba coli 2.98% , E. histolytica 2.13% , eggs of Enterobius vermicularis 4.68% and Hymenolepis nana 2.13% . The total percentage of infection was 15.74%, emphasing the role of fingernail in trasmission of parasitic infection , which requires its continous cleaning and cutting. بينّت نتائج فحص 235 اظفراً اخذت من تلاميذ عدد من المدارس الابتدائية من المنطقة الحضرية والريفية لمحافظة التـأميم ، بطريقة التطويف بمحلول كبريتـات الخارصـين عـن احتوائها على الاطوار المعدية للطفيليات المعوية التالية: اكياس الجيارديا لامبليا Giardia lamblia 3.63% ، اميبا القولون Entamoeba coli 2.98% ، اميبا النسيج E. histolytica 2.13% ، بيوض الدودة الدبوسية Enterobius vermicularis 4.68% ، الشريطية القزمية Hymenolepis nana 2.13%. وكانت نسبة الاصابة الكلية باكياس وبيوض هذه الطفيليات هي 15.74% مما يؤكد دور الاظفر في نقل الاصابة الطفيلية وغيرها ، مما يستدعي الاهتمام بنظافته وقصه باستمرار.

Keywords


Article
Preparation of a New Medium for the Isolation of Viridans Streptococci
تحضير وسط زرعي جديد لعزل المكورات السبحية الخضراء

Loading...
Loading...
Abstract

Three types of media were prepared from the crude extract of pumpkin fruit, the first medium was prepared from the crude extract alone (Medium A1), the second was made by the addition of peptone to the crude (Medium A2) and the third was made by the addition of trypan blue, crystal violet and potassium tellurite (Medium A3) as selective agents for the isolation of S. mutans, these three types of media was examined for the growth and isolation of the Viridans Streptococci and S. mutans, all of them were good and there was no need to the addition of peptone (M. A1), the growth of S. Salivarius and S. mutans was differentiated from other Viridans Streptococci from saliva sample, by their large colonies, the A3 was selective for S. mutans by gummy, large and smooth colonies.تم تحضير ثلاثة اوساط زرعية من مستخلص ثمار نبات القرع العسلي الخام، الاول من المستخلص الخام وحده (وسط A1) والثاني باضافة مادة الببتون كمصدر بروتيني (وسط A2) والثالث باضافة صبغات التريبان الازرق والبنفسجي البلوري ومادة تيلورات البوتاسيوم (A3) كمواد انتخابية لعزل المكورات السبحية الطافرة Streptococcus mutans، وعند اختبار قدرة الاوساط الثلاثة لانماء وعزل المكورات السبحية الخضراء Viridans Streptococci والمكورات السبحية الطافرة S. mutans كانت الاوساط الثلاثة جيدة حيث لم يكن هناك أي حاجة لاضافة الببتون (وسط A1) حيث كان نمو الجراثيم في عينة اللعاب واضحاً على هذا الوسط وبشكل تفريقي اذ ظهرت عزلات S. mutan و S. Salivarius كبيرة وبقية العزلات صغيرة وعند استخدام الصبغات الانتخابية في وسط A3 اصبح انتخابيا لجراثيم S. mutans متميزة بانتاج متعدد السكريات خارج خلوي بشكل مستعمرات علكية كبيرة ولماعة.

Keywords


Article
Isolation and Identification of Bacteria Contaminating the Operating Theatres
عزل وتشخيص الجراثيم الملوثة لصالات العمليات

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to isolate and identify the types of bacteria contaminating the environment of operating theaters of three hospitals in Mosul (AL-Khansa’, AL-Zahrawi and Saddam General). (802) different environmental hospital specimens were taken, (531) samples were positive and 600 bacterial isolates were isolated and diagnosed using morphological and biochemical tests into (310) isolates (51.68%) of Gram negative bacilli, which included: 1. Klebsiella (15%) 2. Enterobacter (11.33%) 3. Pseudomonas (6%) 4. Escherichia (4.66%) 5. Serratia (4%) 6. Alcaligenes (3.33%) 7. Proteus (2.33%) 8. Citrobacter (2%) 9. Hafnia (1.33%) 10. Providenciae (1%) 11. Morganella (0.66%) (190) isolates (31.66 %) of Gram positive Cocci which included Staphylococcus (29.16%) which were divided into seven species with Staph. aureus being the dominant (9.5%), while the Streptococci comprised (2.5%) which included Streptococcus faecalis (1.5%) and Streptococcus agalactiae and (100) isolates (16.66%) of Gram positive bacilli which included three species B. subtilis (8.16%), B. cereus (5.33%) and B. coagulans (3.16%). تضمنت هذه الدراسة التي أجريت في ثلاثة مستشفيات هي (الخنساء ، الزهراوي، مستشفى صدام العام) في مدينة الموصل عزل وتشخيص الجراثيم الموجودة في بيئة وصالات العمليات، إذ تم اخذ (802) عينة وظهر ان نتيجة الزرع للمسحات المأخوذة موجبة في (531) عينة، وتم عزل (600) عزلة جرثومية من النماذج الموجبة التي شخصت باستخدام الفحوصات الشكلية والكيموحيوية الى (310) عزلة (51.68%) لجراثيم العصيات السالبة لصبغة كرام التي شملت: 1- Klebsiella (15%) 2- Enterobacter (11.33%) 3- Pseudomonas (6%) 4- Escherichia (4.66%) 5- Serratia (4%) 6- Alcaligenes (3.33%) 7- Proteus (2.33%) 8- Citrobacter (2%) 9- Hafnia (1.33%) 10- Providenciae (1%) 11- Morganella (0.66%) و(190) عزلة (31.66%) لجراثيم المكورات الموجبة لصبغة كرام التي شملت العنقوديات الذهبية (29.16%) التي ضمت سبعة انواع كان اكثرها Staph. aureus (9.5%). أما السبحيات فشكلت نسبة (2.5%) ضمت نوعين Strep. faecalis (1.5%) و Strep. agalactiae (1%) ، و (100) عزلة (16.66%) لجراثيم العصيات الموجبة لصبغة كرام التي شملت ثلاثة انواع هي B. subtilis (8.16%) و B. cereus (5.33%) و B. coagulans (3.16%).

Keywords


Article
Study on Selectivity of Acriflavine Dye Added to Some Culture Media for Cultivation of Klebsiella Pneumoniae Isolated from Different Sources
دراسة انتخابية صبغة الاكرفلافين المضافة الى بعض الاوساط الزرعية لتنمية جرثومة Klebsiella pneumoniae المعزولة من مصادر مختلفة

Loading...
Loading...
Abstract

Four culture media were prepared and tested for their ability to support the growth of Klebsiella pneumoniae . The tested media were violet red bile agar , orange leaf agar , essential salts agar and date extract agar. Acriflavine dye was added to all media in 0.01% as a selective material for this bacterium. Seven isolates of K . pneumoniae for different pathogenic cases were used and compared their growth and recovery percentages on the tested media in comparison with nutrient agar, other bacterial species were also cultured for comparison. The results indicated that acriflavine violet red bile agar is the best of the tested media for the cultivation of K .pneumoniae then come acriflavine orange leaf agar.Also acriflavine violet red bile agar showed a good selectivity for this bacterium in comparison with the other species used in the study. تم تحضير اربعة اوساط زرعية واختبار مدى فعاليتها في تنمية جرثومة Klebsiella pneumoniae. وشملت الاوساط وسط اكار الصفراء والاحمر البنفسجي، وسط اكار اوراق البرتقال ، وسط اكار الاملاح الاساسية ووسط اكار مستخلص التمر. تم اضافة صبغة الاكرفلافين الى جميع الاوساط بنسبة 0.01) %) كمادة انتخابية لهذه الجرثومة . استخدمت سبع عزلات من جرثومة K. pneumoniea من مصادر مرضية مختلفة وتم مقارنة نموها ونسب استرجاعها على الاوساطالمختبرة مقارنة مع وسط الاكار المغذي. كما استخدمت عزلات جرثومية تابعة لانواع اخرى لغرض المقارنة. وجدت الدراسة ان وسط الصفراء والاحمر البنفسجي مع الاكرفلافين هو افضل الاوساط المختبرة لتنمية جرثومة K. pneumoniae يليه وسط اكار اوراق البرتقال مع الاكرفلافين . كما اظهر هذا الوسط انتخابية جيدة لهذه الجرثومة مقارنة مع الجراثيم الاخرى المستخدمة في الدراسة.

Keywords


Article
Prevalence of Intestinal Helminths Among Pupils of a Number of Primary Schoolchildren in Mosul City.
انتشار الديدان المعوية بين تلاميذ عدد من المدارس الابتدائية في مدينة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The results of examining 1617 fecal samples from pupils of 24 primary schoolchildren at the right side of Mosul city by direct and floatation methods in concentrated brine solution and zinc sulphate solution, on which the results of this study are depended, revealed the presence of the following intestinal helminths:Hymenolepis nana 8.47%, Enterobius vermicularis 3.40%, H. diminuta and Ascaris lumbricoides 0.49%.The total percentage infection was 14.10, while the percentage of single, double, triple and more than triple infections were 7.48, 4.27, 1.92 and 0.43 respectively. Indicating their occurrence together and may be with other intestinal parasites in the pupils of this city. Statistical analysis, using Chi-square (P=0.05), shows significant differences between the direct method and both floatation methods.اظهرت نتائج فحص 1617 عينة براز لتلاميذ 24 مدرسة ابتدائية في الجانب الايمن لمدينة الموصل ، باستخدام الطريقة المباشرة وطريقتي التطويف بالمحلول الملحي المركز ومحلول كبريتات الخارصين، التي اعتمدت في هذه الدراسة عن اصابتهم بالديدان المعوية التالية : الشريطية القزمية 8.47% Hymenolepis nana ، الدودة الدبوسية 3.4% Enterobius vermicularis، الشريطية الفأرية 1.73% H. diminuta (تسجل لاول مرة في العراق) والصفر الخراطيني 0.49% Ascaris lumbricoides . وكانت نسبة الاصابة الكلية بهذه الديدان هي 14.10 % وكانت نسبة الاصابة الاحادية 7.48 % والثنائية 4.27 % والثلاثية 1.92 % والاكثر من ثلاثية 0.43 % . مشيرة الى تلازم هذه الطفيليات معاً أو مع غيرها من الطفيليات المعوية الاخرى في تلاميذ هذه المدينة .اظهر التحليل الإحصائي باستخدام مربع كاي عند مستوى معنوية (P = 0.05) وجود فرق معنوي بين طريقتي التطويف والطريقة المباشرة .

Keywords


Article
Resistance of Klebsiella Pneumoniae Isolated From Different Infections to Antibiotics
مقاومة جرثومة Klebsiella pneumoniae المعزولة من حالات مرضية مختلفة للمضادات الحيوية

Loading...
Loading...
Abstract

During the period (September, 1998-March, 1999), 95 isolates of Klebsiella from respiratory tract, urinary tract, middle ear, intestinal tract, wound and blood infections were collected.. Morphological studies and biochemical tests were used for the identification of this bacterium. (50) isolates of Klebsiella pneumoniae were selected and used in the study. It was found that all isolates were resistant to one or more antibiotic and that Amikacin was the most active antibiotic against this species as all isolates were susceptible to it. Also Ciprfloxacin and Norfloxacin were very active with resistance rates of (8 %) and (14 %) respectively. Middle ear isolates were found to be more susceptible to antibiotics whereas blood and intestinal tract isolates were highly resistant to them. The study indicated that this bacterium has a high ability to produce -lactamase enzymes with total production rate of (88 %). The production rate of extended spectrum -lactamases was (36 %) where blood and intestinal tract isolates gave rates of (100 %) and (66.7 %) respectively, whilst urinary tract isolates gave rate of (55.6 %), whereas the production rate of respiratory tract and wound isolates was (25 %) for each. Middle ear isolates didn’t produce these enzymes خلال المدة من ايلول( 1998 ) ولغاية أذار ( 1999 ) تم جمع 95 عزلة من جرثومة Klebsiella من أصابات الجهاز التنفسي والمجاري البولية و الأذن الوسطى والجهاز الهضمي والجروح والدم. اجريت الدراسات الشكلية والاختبارات الكيمياحياتية لغرض تشخيص هذه الجرثومة. وتم انتخاب (50 ) عزلة تابعة للنوع Klebsiella pneumoniae استخدمت في الدراسة. وجد من الدراسة أن جميع العزلات مقاومة لمضاد حيوي واحد أو أكثر وأن مضاد Amikacin هو أكثر المضادات فعاليةً ضد هذا النوع حيث كانت جميع العزلات حساسة له، وكانت مضادات Ciprofloxacin و Norfloxacin فعالةً جداً ضد هذه الجرثومة حيث أظهرت العزلات نسب مقاومة لها بلغت 8 ) ٪) و 14) ٪) على التوالي. وجد من الدراسة أن عزلات الأذن الوسطى أكثر حساسيةً للمضادات الحيوية في حين كانت عزلات الدم والجهاز الهضمي ذات مقاومة عالية لها. توضح من الدراسة أن هذه الجرثومة تمتلك قدرة عالية على إنتاج أنزيمات البيتا-لاكتاميز إذ بلغـت نسبـة الإنتاج الكلـي لها 88) ٪). كما تم التحري عن نسبة إنتاج أنزيمات البيتا-لاكتاميز واسعة الطيف حيث بلغت 36) ٪ ( ، وأعطت عزلات الدم والجهاز الهضمي نسب إنتاج 100) ٪) و 66.7) ٪) على التوالي في حين أعطت عزلات المجاري البولية نسبة 55.6) ٪) أما عزلات الجهاز التنفسي والجروح فكانت نسبة إنتاجها 25) ٪) لكل منها ولم تظهر عزلات الأذن الوسطى أي نسبة إنتاج لهذه الأنزيمات.

Keywords


Article
Allelopathic Effects of Wheat Plant Roots (Intisar) Treated with Gibberellin under Different Age on Germination ,Seedling Growth of two Wheat Cultivars (Abu-Graib 3, Mexipack) Triticum aestivum L.
التاثير الاليلوباثي لجذور نبـات الحنطة (انتصار) المعامـل بالجبرلين تحت اعمار مختلفة في انبـات ونمـو بـادرات صنفيـن من الحنـطة الناعـمة (ابو غريب3 ، مكسيباك) Triticum aestivum L.

Loading...
Loading...
Abstract

Laboratory, Greenhouse experiments were conducted to study the root aqueous extract effect of wheat (Intisar) that the shoot system of wheat was treated with four concentrations of Gibberellic acid (0,1,5,10) mg/L under three growth stages (20,40,60) days. The effect of soil previously was swon with the wheat (Intisar) with the same treatment on germination and seedling growth of two wheat cultivars (Abu-Graib 3,Mexipack).The results showed that the cultivar Mexipack was better than Abu-Graib 3 in the most characters studied (germination percentage, length and dry weight of coleoptile and radical) ,also the results indicated that the Gibberellin caused a significant increase in the most of the characters when compared with the control such as (germination, length, seedling-leaf area, longest root length). On the other hand aqueous extract of roots and soil previously sown caused inhibition germination and seedling growth of two wheat cultivars but the inhibition percentage decrease with increasing plant age.تم اجراء تجربة في المختبر واخرى في البيت الزجاجي لدراسة تاثير المستخلصات المائية لجذور الحنطة صنف (انتصار) وذلك بمعاملة المجموع الخضري باربعة تراكيز من الجبرلين (0 ، 1 ، 5 ، 10) ملغم / لتر عند ثلاثة اعمار (20 ، 40 ، 60) يوم وكذلك تاثير الترب المزروعة سابقا بالصنف انتصار والمعاملة بنفس المعاملات على الانبات ونمو بادرات صنفين من الحنطة الناعمة (ابي غريب-3- ومكسيباك). اظهرت النتائج تفوق الصنف مكسيباك على الصنف ابي غريب في الصفات المدروسة (نسبة انبات البذور – طول الرويشة والجذير والوزن الجاف لهما) وكذلك تفوقت النباتات المعاملة بالجبرلين معنويا على النباتات غير المعاملة (المقارنة) في الانبات ونمو البادرات وبعض الصفات (طول البادرات، المساحة الورقية – طول اطول جذر) ومن ناحية اخرى اظهرت المستخلصات المائية للجذور والترب المزروعة سابقا تاثيرا تثبيطيا لانبات البذور ونمو بادرات صنفي الحنطة، وقلت فعالية المثبطات مع زيادة العمر النباتي.

Keywords


Article
Activity of Adenylate Cyclase in Embryonic Cell
فعالية أنزيم الادينايليت الحلقي في الخلايا الجنينية

Authors: Saad G. Salih سعد غانم صالح
Pages: 290-298
Loading...
Loading...
Abstract

A total of 10 normal cases for each pregnancy month, from the fifth month, were randomly selected, in Mosul Albatool hospital. Also 3 cases of abnormal embryos were chosen for each month, from the seventh month of pregnancy. Amniotic fluids was collected, by trans-vaginal method amniocentesis. The embryonic cells were separated and extracted; the resulted pellets were used for adenylate cyclase determination. While cyclic AMP measured in both cell filtrate and the amniotic fluids. The result yield that cyclic AMP decreases, from 50 μg /l. to 17 μg/l. in amniotic fluid, and from 32μg/l. to 16 μg/l. in embryonic cell through the last three month of pregnancy. Also the results showed an increase in cyclic AMP, in abnormal pregnancy comparing with the normal cases while a decreases through pregnancy advancing in the last three month in both amniotic fluid and embryonic cell from 62μg/l to 59μg/l and from 44μg/l to 42μg/l respectively. While the activity of adenylate cyclase decrease in relative to the cyclic AMP level, yielding 32.234 μmol/min/mg enzyme to 11,231μmol/min/mg enzyme, in normal embryonic cell and from 22.245 μmol/min/mg to 21.231 μmol/min/mg enzyme in abnormal embryonic cell. While protein did not change significantly in embryonic cell in both normal and abnormal cases.تم اختيار 10 عينات طبيعية لكل شهر حمل, واعتبارا من الشهر الخامس, وبصورة عشوائية, ومن المرضى المراجعين لمستشفى البتول في الموصل كما تم الحصول على ثلاثة نماذج لحالات تشوه خلقي ولكل شهر واعتبارا من الشهر السابع وسحبت النماذج بطريقة البزل السلي. فصلت الخلايا الجنينية وسحقت وتم قياس فعالية إنزيم الادينايليت الحلقي في الجزء الراسب من الخلايا كما تم قياس المركب الحلقي cyclic AMP في كل من راشح الخلايا وفي السائل الامنيوني. لكل شهر ولكل نموذج على انفراد وبينت نتائج الحالات الطبيعية انخفاض المركبcyclic AMP من 50 مايكروغرام/لتر الى 17 مايكروغرام/لتر في السائل السلي ومن 32 مايكروغرام/لتر الى 16مايكروغرام/لترفي الخلايا الجنينية خلال اشهر الحمل الاخيرة. وبينت نتائج حالات التشوه لكل شهر زيادة نسبة للطبيعية مع بقاء الانخفاض في توالي الاشهر مع تقدم الحمل وكانت 62 مايكروغرام /لتر وانخفضت الى 59 مايكروغرام /لتر في السائل ومن 44 مايكروغرام/لتر الى 42 مايكروغرام/لتر في الخلايا الجنينية. وتناسبت النتائج مع نشاط فعالية الأنزيم وبلغت 32.234 مايكرومول/دقيقة/ملغم انزيم الى 11.231 مايكرومول/دقيقة/ملغم انزيم في الحالات الطبيعية ومن 22.245 مايكرومول /دقيقة/ملغم انزيم الى 21.231 مايكرومول/دقيقة/ملغم انزيم في حالات التشوه. ولم يلاحظ أي تغيير معنوي في قيمة البروتين. خلال أشهر الحمل الأخيرة. في الخلايا الجنينية.

Keywords

Table of content: volume:16 issue:8A عدد خاص بعلوم الحياة