Table of content

Journal of Basrah Researches (Sciences)

مجلة ابحاث البصرة ( العلميات)

ISSN: 18172695
Publisher: Basrah University
Faculty: Education
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of Basrah Researches- Sciences publish peer-reviewed research papers, aims to explore the research data, inventions, findings in all the field of applied sciences focusing on information that you can immediately use in your practice. The Journal of Basrah Researches- Sciences allows you to obtain effective and proven latest technological information regarding their current uses in the form of news items.
Date of First issue (1988)
No. of issues per year (4)
No. of papers per issue (22)
No of Issues published between 2004-2013 (53)

Loading...
Contact info

Journal of Basrah Research ( Sciences),College of Education for pure Science, University of Basrah, Basrah,Iraq
07801089172
dabrhs@hotmail.com


Table of content: 2009 volume:35 issue:1A

Article
A Study of pulse heterodyne of Z-Fold waveguide CO2 laser
دراسة النبضه الثنائيه الموجهه لليزر ثاني اوكسيد الكاربون المطوي على شكل حرف Z

Loading...
Loading...
Abstract

Pulse heterodyne of electrooptically Q-switched RF excited Z-fold waveguide CO2 laser with two channels (partial Z-fold channel and single channel) and common electrodes are presented. The Heterodyne waveform of the pulsed laser and the CW laser are compared to pulse waveform of Q-switched laser. CW laser output has been obtained from the single channel. Pulse width is 140 ns, the delay 300 ns and the peak power 300W. The largest tunable range of heterodyne frequency is 150 MHz and the width of the voltage pulse on the crystal is about 1.2μs. في هذا البحث تم دراسة النبضه الثنائيه المتناغمه الموجهه لليزر ثاني أوكسيد الكاربون المطوي جزئيا على شكل حرف Zالمحتوي على قناتين ( قناة مطويه وأخرى منفرده طوليه) بألكترودات كهربائيه مشتركه بين الاثنين .حيث تمت مقارنة النبضه الثنائيه الموجهه لليزر المستمر والنبضي بالنبضه العملاقه لليزر وقد تم ايجاد خرج الليزر المستمر من القناة الطوليه المفردة . في هذه التجربه تم الحصول على عرض نبضه مقدارها 140 ns بمقدار تأخر قدره300 ns بقمة مقدار قدرتها 300W فقد أستخدمت في هذه التجربه بلوره CdTe حيث كان أعظم تردد متناغم حوالي 150 MHz بفولتيه نبضيه عرضها حوالي 1.2μs مطبقه على البلوره الكهروضوئيه .


Article
Adomian’s decomposition method for solving one dimensional Schrödinger equation
طريقة تحليل أدومين لحل معادلة شرودنكر ذات البعد الواحد

Loading...
Loading...
Abstract

[[[ In this paper, the Adomian decomposition method for solving the Schrödinger equation is implemented with appropriate initial conditions. In comparison with existing techniques and exact solution, the decomposition method is highly effective in terms of accuracy and rapid convergence. في هذا البحث تم استعمال طريقة تحليل أدومين لحل معادلة شرودنكر( Schrödinger) وبشروط ابتدائية مناسبة . وبمقارنة نتائج هذه الطريقة مع نتائج طريقة الفروقات المحددة و الحل التحليلي للمعادلة وجدنا بان الطريقة ذات كفاءة ودقة عالية وأنها سريعة التقارب.


Article
Sensitivity Analysis of Nonlinear Optimization Problem
تحليل حساسية مسألة الأمثلية الغير الخطية

Authors: Khalid A. Abdul-Zahra
Pages: 12-16
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, a new method for obtaining sensitivity information for the parameters of the nonlinear optimization problems (OP)v is presented. These parameters appear in the objective function as well as the constraints. This method depends on using differential equations approach for solving nonlinear programming problem with equality and inequality constraints, the behavior for the local solution for slight perturbation of the parameters in the neighborhood of their chosen initial values is presented by using the technique of trajectory continuation. Finally, an example is given to show the efficiency of the proposed method.قدمنا في هذا البحث طريقة جديدة للحصول على معلومات حول حساسية مؤثرات مسائل الأمثلية غير الخطية المقيدة، هذه المؤثرات تكون في دالة الهدف أو في القيود.هذه الطريقة اعتمدت على طريقة المعادلات التفاضلية لحل مسائل الأمثلية غير الخطية المقيدة وان سلوك الحل تمت دراسته باستخدام (trajectory continuation ). تم تقديم مثال لإثبات كفاءة الطريقة.


Article
Enforcement of Color Image Copyright Using the Frequency Domain
دعم حقوق الملكية في الصورة الملونة باستعمال المجال الترددي

Loading...
Loading...
Abstract

The advent of the Internet has resulted in many new opportunities for the creation and delivery of content in digital form. Applications include electronic advertising, real time video and audio delivery, digital repositories, libraries, and Web publishing. An important issue that arises in these applications is the protection of the rights of digital data. One such effort that has been attracting increasing interest is based on digital watermarking techniques. The watermark techniques are divided into two types, spatial domain and frequency domain techniques. The frequency domain techniques are more stronger than the spatial domain techniques. The proposed algorithm is used with Discrete Cosine transform (DCT). Several experiments were given to illustrates the performance of the proposed scheme. This research focuses on the frequency domain and deals with the images by choosing the best locations to embed the watermark to ensure the digital watermarking requirements. النمو السريع لشبكات الاتصال عبر الإنترنت وتطور التجارة الالكترونية وانتشار الأوساط الرقمية المختلفة مثل (الصور، الصوت، الفيديو) والتي أصبح من السهل الحصول عليها ونسخها وتوزيعها بأسماء أشخاص آخرين كل هذا أدى إلى خلق حاجة ملحة لحماية حقوق النشر واثبات الملكية وغيرها. وأحدى أهم التقنيات المستعملة في هذا المجال هي تقنيات العلامة المائية الرقمية.


Article
Frequencies of GSTM1 and GSTT1 Polymorphisms in Iraqi Population
تكرار تعدد الاشكال الوراثية للجينين GSTM1 و GSTT1 في المجتمع العراقي

Loading...
Loading...
Abstract

The glutathione S-transferase (GST) family of enzymes has a vital role in phase II of biotransformation of environmental carcinogens, pollutants, drugs and other xenobiotics. GSTs are polymorphic, with the type and frequency of polymorphism being ethnically dependent. Polymorphisms in GSTs genes have been shown to be associated with susceptibility to disease and disease outcome. The frequencies of GSTM1 and GSTT1 polymorphisms are determined in 160 Iraqi volunteers who had been residents of different areas of Baghdad and Basrah. Blood was collected and DNA extracted by proteinase K/SDS digestion. GSTM1 and GSTT1 polymorphisms were analyzed by a PCR-Multiplex procedure.The multiplex PCR protocol was used to simultaneously analyze the presence or absence of gstm1and gstt1 genes. The Albumin gene was used as an internal control(350 bp) whereas the presence of the GSTM1 and GSTT1 genes was identified by 215 and 480 bp fragments, respectively. Although these assays do not distinguish between heterozygote and homozygote positive genotypes, they conclusively identify the null genotypes ( the genes are completely deleted). The genetic analysis showed that the deletion percentage in the samples was 30% (GSTM1 13.1% and null genotype 10% and 6.9 % for GSTT1) as compared to 70% that was normal. The detected deletions in our population(30% )appear to be lower than or similar to the frequencies of these polymorphisms in other Western countries. But they are lower than those found in Asia العائلة الانزيمية Glutathion S-transferase (GSTs) لها دور حيوي في الطور الثاني من تفاعلات التحول الحيوي للمسرطنات البيئية والملوثات والادوية والسموم الاخرى . وتعتبر من الجينات المتعددة الاشكال الوراثية ويعتمد تكرارها على الاصول الاثنية في المجتمعات المختلفة وقد لوحظ ارتباط هذه الجينات مع مجموعة من الامراض المختلفة. لقد درس تكرار الاشكال الوراثية للجينين GSTT1 و GSTM1في هذه الدراسة ل 160 فردا عراقيا من بغداد والبصرة . جمعت عينات الدم من هؤلاء المتطوعين واستخلص DNA منها بطريقة Proteinase K / SDS ودرس تعدد الاشكال الوراثية في الجينين المذكورين بتقنية Multiplex- PCR .استخدمت هذه التقنية للتعرف على وجود او فقدان الجينين GSTT1 و GSTM1 . استخدم الجين البومين Albumin كسيطرة داخلية وكان حجمه (340 bp) بينما عرف وجود الجينين GSTM1 و GSTT1 بالقطعتين 215 و480 bp على التوالي . لقد اظهر التحليل الوراثي والاحصائي ان 30% من عينات الدراسه كانت فاقده لاحد الجينين او كليهما (GSTM1 13.1% ، GSTT1 6.9% و 10% لكليهما ) بينما كان 70% من الاشخاص طبيعين أي يمتلكون الجينين . ان ماتوصلت اليه نتائج الدراسه تبين ان فقدان هذين الجينين في مجتمعنا العراقي تبدو اقل او مشابهة لتكرار الجينين في المجتمعات الغربية لكنها كانت اقل من تكرارها في المجتمعات الاسيوية .

Keywords

Multiplex PCR --- GSTM1 --- GSTT1 .


Article
Effect of heated effluents discharged from Al-Hartha electricity power station on the ecosystem of the Shatt Al-Arab River
تأثير المتدفقات الحارة لمحطة كهرباء الهارثة على النظام البيئي لنهر شط العربI І. الاختلافات الفصلية في كثافة وتوزيع الطحالب

Loading...
Loading...
Abstract

Impact of heated effluents, discharged from Al-Hartha electrical power station on availability, abundance and distribution of algae in the Shatt Al-Arab River, was investigated on monthly basis from November 1997 to October 1998.Distance affected by heated wastes was determined by 1250m. A total of 79 algal species belong to 45 genera were identified. Diatoms (Bacillariophyta) formed 63 species, green algae (chlorophyta) 14 species and blue green algae (cyanophyta) 12 species, whereas both Euglenophyta and xanthophyta each were represented by one species only. Discharge points of cooling water accounted for the highest number of species (66 species). Also a remarkable increase in the total counts of algal cells was encountered closer to the discharge points (2296 cell/cm2) in June. Diatoms were dominant followed by blue green algae and green algae. However, blue green algae dominated others near discharge points particularly during summer months. درس تأثير المتدفقات الحارة لمحطة كهرباء الهارثة الحرارية على كثافة وتوزيع ووفرة الطحالب في نهر شط العرب وعلى أساس شهري للمدة من تشرين الثاني 1997 إلى تشرين الأول 1998. وحددت المنطقة المتأثرة بالمتدفقات الحرارية بـ1250 م. وبلغ عدد أنواع الطحالب المشخصة 79 نوعا تعود إلى 45 جنسا. وأسهمت الدايوتومات بـ 63 نوعا والطحالب الخضراء بـ 14 نوعا والطحالب الخضراء المزرقة بـ 12 نوعا. بينما الطحالب اليوغلينية والصفراء تمثلت بنوع واحد فقط لكل منهما. وتميزت منطقتي تصريف الماء الحار بارتفاع عدد الأنواع المشخصة (66 نوعا). وسجلت أعلى زيادة في العدد الكلي لخلايا الطحالب (2296 خلية/سم2) قرب منطقتي تصريف الماء الحار خلال حزيران. وكانت السيادة للدايوتومات تلتها الطحالب الخضراء المزرقة ومن ثم الطحالب الخضراء ثم الطحالب الصفراء واليوغلينية. وأظهرت الطحالب الخضراء المزرقة سيادة واضحة قرب منطقتي تصريف الماء الحار بالأخص خلال أشهر الصيف.


Article
The effect of static magnetic field of mid-shaft femoral fractureshealing in Rabbits
تأثير المجال المغناطيسي الثابت على التئام كسر عمد عظم الفخذ في الأرانب

Loading...
Loading...
Abstract

This study was done on eighty rabbits to investigate the effect of static magnetic field on the transverse femoral fracture fix by intramedullary pinning. Experimental animals were divided into two main groups, control group contain twenty rabbits, while the treated group were divided into three subgroups as the following. Control group induce mid-shaft fracture and fixation by intramedullary pinning. Treated groups which divided into three subgroups, induces fracture similar as in control group and treated as the following: 1. Treated subgroups one (T1), expose to magnetic field (5 gauss). 2. Treated subgroups one (T2), expose to magnetic field (75 gauss). 3. Treated subgroups one (T3), expose to magnetic field (300 gauss). The radiographic and Histopathological findings at 7, 14, 21, 28 and 35 days after operation indicated that the magnetic field accelerates the fracture healing, however, there are differences among treated subgroups , which revealed that T1 and T2 group have somewhat similar results, while T4 best results. The intramedullary pins did not show any side effect on the treatment with magnetic field therapy. أجريت هذه الدراسة على ثمانين أرنبا من كلا الجنسين لمعرفة تأثير المجال المغناطيسي الثابت على كسور منتصف عمد عظم الفخذ في الأرانب والمثبتة بواسطة مسامير داخل العظم. قيمت التجربة سريريا وشعاعيا ونسجيا ,قسمت حيوانات التجربة إلى مجموعتين رئيسيتين مجموعة السيطرة ومجموعة المعالجة قسمت الى ثلاثة مجاميع فرعية . *المجموعة الأولى(السيطرة) أحدثت الكسور جراحيا وثبتت باستخدام المسامير وتركت بدون التعرض إلى العلاج بالمجال المغناطيسي . المعالجة الأولى: أحدثت الكسور جراحيا وثبتت باستخدام المسامير وعرضت المجموعة إلى العلاج المغناطيسي الواطئ ومقداره 5 گاوس. المعالجة الثانية أحدثت الكسور جراحيا وثبتت باستخدام المسامير وعرضت المجموعة إلى العلاج المغناطيسي المتوسط ومقداره 75 گاوس . المعالجة الثالثة أحدثت الكسور جراحيا وثبتت باستخدام المسامير وعرضت المجموعة إلى العلاج المغناطيسي العالي ومقداره 300 گاوس. تمت متابعة التئام الكسر في حيوانات المجاميع المختلفة سريريا للفترات (1, 3, 5, 7و 14) يوما بعد العملية. ونسجيا وشعاعيا للفترات (7, 14, 21, 28و 35 )بعد العملية. أظهرت النتائج( سواء كانت سريريه أو شعاعية أو نسجية) إلى تعجيل عملية التئام الكسور , بالإضافة إلى ذلك هناك اختلافات بين المجاميع المعالجة في سرعة استجابة التئام الكسور, فقد أظهرت مجموعتي المعالجة الثانية والثالثة تشابها نوعا ما في النتيجة , بينما أشارت المجموعة الرابعة المعالجة إلى نتائج معنوية مقارنة مع مجموعتي المعاملة الثانية والثالثة وكذلك مجموعة السيطرة .ولم يظهر السفود داخل العظم تأثير سلبيا على التئام الكسور المعاملة بالمجال المغناطيسي الثابت.


Article
SPECTROPHOTOMETRIC DETERMINATION OF HUMAN SERUM ALBUMIN BY A HOME-MADE SEMI-AUTOMATED
التقدير الطيفي للآلبومين في مصل الدم البشريبأستخدام نظام حقن جرياني محلي الصنع شبه آلي

Loading...
Loading...
Abstract

The bromcresol green method was applied for spectrophotometric determination of albumin by using a home-made semi-automated flow injection in some pharmaceutical preparation with recoveries of 98.5-102 % and 54 serum samples of male and female patients in the range 32.48-51.25 g/L. The method is convenient, simple and sensitive with detection limit (2x noise) 0.625 g/L. The r.s.d % is 0.74 % for 8 measurements of 40 g/L albumin. تم التقدير الطيفي للآلبومين بطريقة بروموكريسول الأخضر بأستخدام جهاز تحليل حقن جرياني محلي الصنع في المستحضرات الصيدلانية و بأستعادية 98.5- 102% وكذلك في مصل دم الذكور و الآناث بمدى 32.85-51.25 غم/ لتر. اثبتت الطريقة بأنها مناسبة و بسيطة و حساسة و بحد كشف 0.625 غم / لتر و انحراف معياري قياسي 0.74 % لثماني قراءات من محلول 40 غم / لتر البومين.


Article
Corrosion Inhibition of Carbon steel on Hydrochloric acid Using Zizyphus Spina – Chritisi Extract
دراسة الفعل التثبيطي لمستخلص أوراق السدر على الفولاذ الكاربوني في حامض الهيدروكلوريك

Loading...
Loading...
Abstract

Naturally occurring substances are increasingly being tried to used as corrosion inhibitors of metals in acid cleaning processes to replace some toxic and expensive chemicals currently in use. The corrosion inhibition of carbon steel in hydrochloric acid by Zizyphus Spina – Chritis leaves extract was studied using weight loss techniques. Maximum inhibition efficiency and surface coverage were obtained at an optimum concentration. However, an increase in temperature lead to decreased in the inhibition efficiency at the temperature studied. Optimum inhibition efficiency for carbon steel in the presence of Zizyphus Spina – Chritis leaves extract was 99.5%, 75% and 66% at 1%,1%and 2% concentration of the inhibitor at 25oC, 35oC and 45oC respectively. The phenomenon of physical adsorption has been proposed from the activation energy values (55.66KJmol-1). The surface coverage (θ) data augment the above observation and the inhibition is attributed to the physical adsorption of the chemical components of the additive on the surface of the carbon steel. Inexpensive environmentally safe inhibitor formulations indicate have been obtained. جرت محاولات عديدة لأستخدم المواد المستخلصة من المواد الطبيعية كمانعات تآكل للعديد من المعادن في عمليات التنظيف بالحامض وذلك لاستبدال بعض المواد الكيماوية الغالية والسامة والتي تستخدم لهذا الغرض. لذا تم في هذا البحث دراسة استخدام مستخلص أوراق السدر في تثبيط تآكل الفولاذ الكاربوني في محلول 0.5M من حامض الهيدروكلوريك وباستخدام طريقة الفقدان بالوزن.تم تحديد أقصى كفاءة تثبيط واكبر جزء من المعدن مغطى بالمثبط حيث بلغت أقصى كفاءة تثبيط 99.5% و 75% و 66% وذلك عند تراكيز من المثبط 1% و 1% و 2% وعند درجات حرارة 25م و 35م و 45م على التوالي. حيث بينت النتائج بأن هذا المستخلص قادر على إيقاف ذوبان الفولاذ الكاربوني وبمدى واسع يعتمد على تركيز المضاف وكذلك زمن التعرض للحامض.. كما أكدت حسابات مساحة السطح المغطى (θ) الاستنتاج السابق. وقد بينت النتائج المستحصلة بأن عملية التثبيط تتم من خلال الأمتزاز الفيزيائي للمكونات الكيميائية للمضاف على سطح الفولاذ الكاربوني.

Table of content: volume:35 issue:1A